الهيكل التنظيمي والإداري لمنظمة المؤتمر الإسلامي   
الأحد 1425/8/18 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 14:00 (مكة المكرمة)، 11:00 (غرينتش)

إعداد: أمين شحاته
شعار منظمة المؤتمر الإسلامي
استطاعت منظمة المؤتمر الإسلامي أن تتوسع في هيكلها التنظيمي ليصل عدد المؤسسات واللجان التابعة لها إلى عشرات الهيئات التي تعمل في مجالات النشاط الإنساني المتعدد.
ويمكن لنا أن نجمع هذه الهيئات تحت خمسة أقسام رئيسية هي:
- الهيئات الأساسية للمنظمة، وعددها أربع هيئات.
- اللجان المتخصصة، وعددها خمس لجان.
- الأجهزة المتفرعة عن المنظمة، وعددها تسع مؤسسات.
- المؤسسات المتخصصة، وعددها أربع مؤسسات.
- المؤسسات المنبثقة عن المنظمة، وعددها سبع مؤسسات.

الهيئات الأساسية للمنظمة
1 - مؤتمر القمة الإسلامي (مؤتمر ملوك وأمراء ورؤساء الدول والحكومات)
هو الهيئة العليا للمنظمة التي يُعهد إليها تحديد الاستراتيجيات الخاصة بسياسات وإجراءات المنظمة، وينعقد مرة كل ثلاث سنوات.

2 - مؤتمر وزراء خارجية الدول الإسلامية
يجتمع دورياً كل سنة في إحدى الدول الأعضاء للنظر في وسائل تنفيذ السياسة العامة للمنظمة واتخاذ قرارات في الأمور ذات المصالح المشتركة وفقاً لأهداف وأغراض المؤتمر الإسلامي. كما ينظر في المصادقة على تقرير اللجنة المالية الدائمة وموازنة الأمانة العامة، وله صلاحيات التوصية بعقد مؤتمر قمة. وقد اجتمع حتى نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي 28 مرة منذ تأسيس المنظمة في دورات عادية. كما جرت العادة على أن يجتمع وزراء الخارجية كل سنة في نيويورك على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة. وينعقد مؤتمر وزراء خارجية الدول الإسلامية للمهام التالية:

    - النظر في وسائل تنفيذ السياسة العامة للمؤتمر.
    - مراجعة ما أنجز من قرارات الدورات السابقة.
    - اتخاذ قرارات في الأمور ذات المصالح المشتركة وفقاً لأهداف وأغراض المؤتمر الواردة في الميثاق.
    - مناقشة تقرير اللجنة المالية والمصادقة على موازنة الأمانة العامة.
    - يعين المؤتمر الأمين العام والأمناء المساعدين بناء على ترشيح الأمين العام.
    - تحديد موعد ومكان دورة المؤتمر التالي لوزراء الخارجية.
    - دراسة أية قضية تؤثر على دولة أو أكثر من الدول الأعضاء في حالة طلب ذلك لاتخاذ الإجراءات المناسبة بشأنها.
    - يتم اتخاذ القرارات أو التوصيات لمؤتمر وزراء الخارجية بأغلبية الثلثين، ويمثل ثلثا عدد الدول الأعضاء النصاب القانوني في أية دورة من جلسات مؤتمر وزراء الخارجية.
    - يقرر مؤتمر وزراء الخارجية قواعد الإجراءات التي يتبعها والتي يمكن اتباعها في مؤتمر ملوك ورؤساء الدول والحكومات، وينتخب رئيساً لكل دورة، كما تطبق تلك القواعد في الأجهزة الفرعية التي ينشئها مؤتمر ملوك ورؤساء الدول والحكومات أو مؤتمر وزراء الخارجية.


نص ميثاق المنظمة على أن يكون مقر الأمانة العامة بمدينة جدة بالمملكة العربية السعودية إلى أن يتم تحرير القدس لتصبح مقراً دائماً لها

3 - الأمانة العامة
هي الهيئة التنفيذية للمنظمة، أنشئت بمقتضى قرار صادر عن المؤتمر الأول لوزراء خارجية الدول الإسلامية الذي عُقد بجدة في الفترة من 23 - 25/3/1970، وتباشر الشؤون الموكلة إليها من المؤتمر وفق أحكام الميثاق ومجموعة نظم منظمة المؤتمر الإسلامي وفي إطار خطط العمل التي يقررها المؤتمر والأمين العام. كما تتولى معاونة الأجهزة الفرعية والمتخصصة على النهوض بعملها والتنسيق بين برامجها. وتعمل كذلك على متابعة قرارات وتوصيات مؤتمرات القمة ومؤتمرات وزراء الخارجية.
يرأس الأمانة العامة أمين عام يعينه المؤتمر ويساعده أمناء عامون مساعدون. وقد أوصى مؤتمر القمة الإسلامي الثالث الذي انعقد بمكة المكرمة عام 1981 بأن تصبح مدة ولاية الأمين العام أربع سنوات غير قابلة للتجديد بعد أن كانت سنتين فقط. أما فيما يتعلق بمدة نيابة الأمناء العامين المساعدين فقد أوصى المؤتمر الثاني عشر لوزراء خارجية الدول الإسلامية بأن تصبح أربع سنوات بدلاً من سنتين، كما أوصى باستحداث منصب أمين عام مساعد جديد لشؤون فلسطين والقدس الشريف، فيصبح بذلك عدد الأمناء العامين المساعدين أربعة.
توزع اختصاصات الأمانة العامة في إدارات رئيسية يرأس كل واحدة منها أو أكثر أمين عام مساعد ويكون مسؤولا أمام الأمين العام عن سير أعمالها.
تتكون الإدارات الرئيسية من أقسام ومكاتب ينشئها الأمين العام في ضوء الحاجة وفي حدود الاعتمادات المالية وطبقاً لبرامج العمل المقررة، ويرأس الإدارات والأقسام موظفون يختارهم الأمين العام طبقاً لأحكام النظام الأساسي لموظفي المنظمة.
نص ميثاق المنظمة على أن يكون مقر الأمانة العامة بمدينة جدة بالمملكة العربية السعودية إلى أن يتم تحرير القدس لتصبح مقراً دائماً لها. اللغات المعتمدة في المنظمة هي العربية والإنجليزية والفرنسية.

4 - محكمة العدل الإسلامية الدولية
هي جهاز قضائي رئيسي لمنظمة المؤتمر الإسلامي تباشر مهامها وفقاً لأحكام قانونها الأساسي.
كان إنشاء المحكمة بقرار من القمة الإسلامية الثالثة، وتتكون من سبعة أعضاء ينتخبهم مؤتمر وزراء خارجية الدول الإسلامية وتتحمل الدول الأعضاء مصاريف المحكمة وتكون لها ميزانية مستقلة.

تشمل أهلية المحكمة جميع القضايا التي يتفق أعضاؤها على إحالتها إليها، كما تشمل كذلك كافة المسائل المنصوص عليها في الاتفاقيات والمعاهدات النافذة من مثل:
    - النظر في الخلافات التي قد تنشأ بين الأعضاء بصفة عامة.
    - النظر في الخلافات التي قد تنشأ عن تفسير أو تأويل ميثاق المنظمة.
    - تقديم فتاوى في المسائل القانونية بطلب من مؤتمر الملوك والرؤساء أو مؤتمر وزراء الخارجية أو سائر أجهزة المنظمة بعد إذن مؤتمر وزراء الخارجية.

اللجان المتخصصة
شكلت مؤتمرات القمة والمؤتمرات الوزارية لمنظمة المؤتمر الإسلامي لجاناً مختلفة لتنسيق ودعم العمل وتوحيد المواقف وتحقيق نتائج ملموسة في مجالات التعاون المختلفة (السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية والروحية والعلمية) بين الدول الأعضاء.

أولاً: لجنة القدس
تأسست بتوصية من المؤتمر السادس لوزراء خارجية الدول الإسلامية  الذي انعقد في جدة عام 1395هـ الموافق 1975م. وقد قرر المؤتمر العاشر المنعقد بفاس إسناد رئاستها إلى ملك المغرب.

أهداف الجنة
    - دراسة الوضع في القدس.
    - متابعة تنفيذ القرارات المصادق عليها والتي ستصادق عليها مستقبلا مؤتمرات وزراء خارجية الدول الإسلامية ومتابعة القرارات المصادق عليها حول القدس من مختلف الهيئات الدولية.
    - الاتصال بالمنظمات الدولية الأخرى التي قد تساعد في حماية القدس.
    - تقديم مقترحات للدول الأعضاء ولكل المنظمات المعنية بالأمر تتعلق بالخطوات المناسبة التي يجب اتخاذها لضمان تنفيذ القرارات لمجابهة التطورات الجديدة، واللجنة مطالبة بتقديم تقرير سنوي لمؤتمر وزراء خارجية الدول الإسلامية.


تتكون لجنة القدس من 16 عضواً هم: المغرب، الأردن، سوريا، لبنان، مصر، باكستان، إندونيسيا، النيجر، السعودية، العراق، فلسطين، موريتانيا، بنغلادش، إيران، السنغال، غينيا

تكوين اللجنة
تتكون من 16 عضواً هم: المغرب، الأردن، سوريا، لبنان، مصر، باكستان، إندونيسيا، النيجر، السعودية، العراق، فلسطين، موريتانيا، بنغلادش، إيران، السنغال، غينيا. وتجتمع بدعوة من رئيسها أو من الأمين العام للمنظمة.

ثانياً: اللجنة الدائمة للإعلام والشؤون الثقافية
عقدت هذه اللجنة ست دورات، آخرها انعقد في 25/10/2000. وتتكون من كل الأعضاء.

أهداف اللجنة
    - تنظر في كل المواضيع الإعلامية والشؤون الثقافية.
    - تقوم بمتابعة البرامج والخطط وتنفيذها ورفع تقرير تقويمي للقمة عن مدى تنفيذ وبلورة أفكارها.

ثالثاً: اللجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري
أنشئت في مؤتمر القمة الإسلامية الثالثة الذي عُقد بمكة المكرمة عام 1981 وأصبحت فاعلة مع القمة الرابعة عام1984 بانتخاب رئيس تركيا لرئاستها. ويتلخص هدفها في إعداد برامج العمل المشترك وتنسيق ومتابعة الأنشطة المتعلقة بالتعاون الاقتصادي داخل إطار منظمة المؤتمر الإسلامي.

رابعاً: اللجنة الدائمة للتعاون العلمي والتكنولوجي
أنشئت في القمة الإسلامية الثالثة عام 1981، وتتكون من جميع الدول الأعضاء بالمنظمة.

أهداف اللجنة
    - تقييم الموارد البشرية والمادية، وبناء الكفاءات الرائدة في المجالات العلمية والتقنية.
    - تشجيع ومواصلة التعاون والتنسيق في المجالات العلمية والتقنية للدول الأعضاء.
    - تكوين بنية تعليمية فاعلة لتخطيط البحث والتطوير ومراقبة الأنشطة العلمية والتقنية على مستوى الأمة.

خامساً: اللجنة الإسلامية للشؤون الاقتصادية والثقافية والاجتماعية
تأسست في يناير/ كانون الثاني 1977 بموجب قرار صدر عن مؤتمر وزراء خارجية الدول الإسلامية باستانبول عام 1976.

أهداف اللجنة
    - استعراض ومتابعة تنفيذ القرارات التي يعتمدها المؤتمر الإسلامي لوزراء الخارجية في المجالات الاقتصادية والثقافية والاجتماعية.
    - وضع وتنفيذ ومتابعة تقدم التعاون الاقتصادي والثقافي والاجتماعي بين الدول الأعضاء.
    - دراسة وتقييم المسائل الاقتصادية والثقافية والاجتماعية التي تنوي تقديمها الدول الأعضاء لمؤتمر وزراء الخارجية.

تكوين اللجنة
تتكون اللجنة من ممثلين عن كل الدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي.
تجتمع اجتماعين في السنة، وقد عقدت إلى الآن تسعة اجتماعات كان أولها بكراتشي في يناير/ كانون الثاني1977، والثاني في مكة المكرمة في ديسمبر/ كانون الأول من نفس السنة، والثالث بجدة في أبريل/ نيسان 1978، والرابع بجدة في ديسمبر/ كانون الأول 1978، والخامس بكوناكري في يناير/ كانون الثاني 1980، والسادس بجدة في نوفمبر/ تشرين الثاني 1980، والسابع بجاكرتا في أبريل/ نيسان 1981، والثامن بطرابلس في يناير/ كانون الثاني 1982.

الأجهزة المتفرعة
أولاً: مركز البحوث الإحصائية والاقتصادية والاجتماعية والتدريب للدول الإسلامية
تكوّن هذا المركز بقرار من المؤتمر الثامن لوزراء خارجية الدول الإسلامية الذي عُقد  بطرابلس في الفترة من 16 - 25/5/1977.

أهداف المركز
    - دراسة الهياكل الاقتصادية في الدول الأعضاء وتقييمها وتلافي ما قد يعرض لها من خلل أو نقص.
    - القيام بأبحاث لتوثيق العلاقات التجارية وتنسيقها بين الدول الأعضاء وذلك بتوفير المعلومات السياسية لمختلف مصالحها الاقتصادية.
    - دراسة هياكل الإنتاج في الدول الأعضاء وبحث إمكانية تكاملها وتعاونها.
    - دراسة الاتفاقيات والمعاهدات ذات الصبغة الاجتماعية المبرمة فيما بين الدول الأعضاء.
    - القيام بدورات تدريبية بصفة منتظمة للمنتسبين من الدول الأعضاء في ميدان الإحصائيات.
    - دراسة إمكانية تطوير الاستغلال الأقصى للموارد المتوفرة في البلدان الأعضاء.

ثانياً: مركز البحوث للتاريخ والفنون والثقافة الإسلامية ـ استانبول
تأسس عام 1980 بقرار من مؤتمر وزراء خارجية الدول الإسلامية السابع المنعقد في استانبول في الفترة من 12 - 15/5/1976.

أهداف المركز
    - إتاحة الفرصة للعلماء والمؤرخين والكتاب ورجال الفن في البلدان الإسلامية للقيام ببحوث حول التراث المشترك بهدف إيجاد تفاهم أفضل بين شعوب العالم الإسلامي.
    - توفير الشروط الضرورية الملائمة للتعاون الوثيق بين المؤرخين والكتاب في البلدان الإسلامية من أجل وضع حد للأحكام المتحيزة التي يروجها بعض المؤلفين الأجانب حول تاريخ الشعوب الإسلامية وفنها وثقافتها.
    - نشر البحوث على شكل كتب وكراسات.
    - التشاور والاتفاق على تصحيح المعلومات الخاطئة المدسوسة في الكتب المدرسية المتداولة في بعض البلدان الإسلامية.
    - السعي لحث العلماء ورجال الفن في البلدان الأعضاء على التعاون.
    - تشجيع التعاون وتبادل الكتب في ميدان التاريخ والفن والثقافة بين الجامعات وغيرها من مؤسسات البحث في البلدان الإسلامية.
    - تنظيم حلقات دراسية وندوات دورية سواء في المركز أو في الدول الأعضاء في المؤتمر الإسلامي، وتنظيم مؤتمرات في التاريخ والفن والثقافة بهذه الدول.
    - نشر مجلة حول تاريخ البلاد الإسلامية وكذلك نشر المبادئ الرئيسية للحضارة الإسلامية.

ثالثاً: المركز الإسلامي للتدريب التقني والمهني والبحوث ـ دكا
تكون المركز بقرار من المؤتمر التاسع لوزراء خارجية الدول الإسلامية الذي عقد في داكار بجمهورية السنغال في شهر أبريل/نيسان 1978م.

أهداف المركز
    - تكوين المدربين المختصين في ميدان التدريب المهني والتقني.
    - إجراء البحوث حول التعليم التقني والمهني في البلدان الأعضاء.
    - تقييم حاجيات التدريب في البلدان الأعضاء.
    - تشجيع التعاون التقني بين الدول الأعضاء ونشر المعلومات الأساسية في مجالات تنمية القوة البشرية بصفة عامة والتعليم التقني والمهني بصفة خاصة.
    - تنسيق سياسات التشغيل والتدريب المهني والتقني في البلدان الأعضاء.

رابعاً: المركز الإسلامي لتنمية التجارة ـ الدار البيضاء
صادق مؤتمر القمة الإسلامي الثالث المنعقد بمكة المكرمة في شهر يناير/كانون الثاني 1981م على القانون الأساسي لهذا المركز.

أهداف المركز
    - توثيق العلاقات في مجال التجارة والتبادل التجاري بين الدول الأعضاء في المنظمة.
    - تشجيع المبادلات التجارية بين الدول الأعضاء بصفة منتظمة وجمع المعلومات ذات الصبغة التجارية.
    - مساعدة الدول الأعضاء في المنظمة على تنسيق سياستها التجارية لما فيه مصلحة التجارة بين المجتمعات الإسلامية.
    - العمل على تشجيع الاستثمارات الموجهة نحو تنمية المبادلات التجارية في الدول الأعضاء.

خامساً: مجمع الفقه الإسلامي ـ جدة
صادق مؤتمر القمة الإسلامي الثالث المنعقد بمكة المكرمة والطائف على قرار إنشاء مجمع الفقه الإسلامي.

أهداف المجمع
    - تحقيق الوحدة الإسلامية نظرياً وعملياً عن طريق محاولة جعل السلوك الإنساني الذاتي والاجتماعي موافقا لأحكام الشريعة الإسلامية.
    - ربط الأمة الإسلامية بعقيدتها.
    - دراسة مشكلات الحياة المعاصرة والاجتهاد فيها اجتهاداً أصيلاً لتقديم الحلول لها حسب مقتضيات الشريعة الإسلامية.

سادساً: اللجنة الدولية للحفاظ على التراث الحضاري الإسلامي ـ استانبول
صادق المؤتمر الحادي عشر لوزراء الخارجية المنعقد بإسلام آباد في شهر مايو/ أيار 1980 على القانون الأساسي لهذه اللجنة.

أهداف اللجنة
    - توفير رؤية واسعة وشاملة وموحدة للتراث الثقافي تشمل المدن والأماكن التاريخية علاوة على المخطوطات والمكتبات والفنون.
    - تطوير الأنشطة في جميع نواحي التراث الثقافي ضمن إطار عمل إسلامي وصيانته.
    - رفع مستوى التعاون والتنسيق وتبادل الأفكار والمعلومات حول التراث الثقافي في العالم الإسلامي.
    - تصنيف ونشر المؤلفات والمخطوطات وموارد التراث الإسلامي الأخرى.
    - إقامة صناديق وموارد مالية لمساعدة الدول الأعضاء في هذا المجال مع التركيز بصفة خاصة على آثار القدس الشريف.

سابعاً: المجلس الدائم لصندوق التضامن الإسلامي
تكون هذا الصندوق بموجب قرار اتخذه مؤتمر القمة الإسلامي الثاني الذي انعقد في فبراير/ شباط 1974م في لاهور .

أهداف المجلس
    - رفع مستوى المسلمين في العالم.
    - المحافظة على عقيدتهم ودعم ثقافتهم في جميع المجالات.
    - منح مساعدات ومعونات مادية للبلدان والأقليات والجاليات المسلمة.
    - دعم نشاط الشباب المسلم وتنظيم حلقات دراسية في التشريع والتقنين والاقتصاد والثقافة والعلوم.
    - تنفيذ المشروعات التي تدخل في اختصاصه ويقرها المؤتمر الإسلامي لوزراء الخارجية.
    - المساهمة في بناء المساجد والمستشفيات والمدارس.
    - تشجيع البحث العلمي والتقني وإنشاء الجامعات الإسلامية.

ثامناً: الجامعة الإسلامية بالنيجر
أنشئت في شهر فبراير/ شباط1974 بقرار من مؤتمر القمة الثاني الذي عُقد في لاهور. بدأت أعمالها في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني 1986م، ويدرس فيها 550 طالباً موزعين بين 4 كليات ومعهد عالٍ للتدريب المهني، وينتمون إلى 16 دولة إفريقية.

تاسعاً: الجامعة الإسلامية بأوغندا
أنشئت لدى انعقاد مؤتمر القمة الثاني الذي عقد  بلاهور في 22-24/2/1974م لصالح أبناء شرق القارة الإفريقية ووسطها.
بدأت في شهر فبراير/ شباط 1988م. ويدرس فيها الآن 1239 طالباً ينتمون إلى 12 دولة إفريقية تضم خمس كليات: كلية الشريعة، العلوم، الآداب، التربية، الإدارة والاقتصاد.

المؤسسات المتخصصة
أولاً: المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة "إيسيسكو" ـ فاس
وهي هيئة دولية تعمل في إطار منظمة المؤتمر الإسلامي، وهي متخصصة في شؤون التربية والبحث العلمي والثقافة الإسلامية. 

التأسيس صادق مؤتمر وزراء خارجية الدول الإسلامية الحادي عشر الذي عقد في إسلام آباد في شهر مايو/ أيار1980م على تأسيسها بعد أن اتخذ المؤتمر العاشر قراراً بتأسيسها.

أهداف المنظمة
1- تقوية التعاون بين الدول الأعضاء في ميادين التربية والثقافة والبحث العلمي وجعل الثقافة الإسلامية محور مناهج التعليم في جميع مراحله ومستوياته.
2- دعم الثقافة الإسلامية الأصيلة وحماية استقلال الفكر الإسلامي من عوامل الغزو الثقافي والمسخ والتشويه.
3- تشجيع التعاون بين الدول الأعضاء في ميادين الأبحاث العلمية، وتطوير العلوم التطبيقية واستخدام التكنولوجيا المتقدمة في إطار القيم والمثل العليا الإسلامية الثابتة والمحافظة على معالم الحضارة الإسلامية وخصائصها المتميزة.
4- إيجاد سبل حماية الشخصية الإسلامية للمسلمين في البلدان غير الإسلامية.
5- تدعيم التفاهم بين الشعوب والمساهمة في إقرار السلم والأمن في العالم بشتى الوسائل لاسيما عن طريق التربية والعلم والثقافة.
6- التنسيق بين المؤسسات المتخصصة بمنظمة المؤتمر الإسلامي في مجالات التربية والعلوم والثقافة وبين الدول الأعضاء في المؤتمر الإسلامي تدعيماً للتضامن الإسلامي والتكامل الثقافي في العالم الإسلامي.


ثانياً: منظمة إذاعات الدول الإسلامية "إيسبو" ـ جدة:
تأسست بموجب قرار المؤتمر السادس لوزراء خارجية الدول الإسلامية الذي عقد بجدة في يوليو/ تموز1975م.

أهداف المنظمة
1- نشر مبادئ الإسلام، والتعريف بالقضايا الإسلامية والدفاع عنها.
2- تعميق روح الأخوة بين الشعوب الإسلامية.
3- تعريف الشعوب الإسلامية بعضها ببعض.
4- شرح الأسس السياسية والاجتماعية والاقتصادية التي يعتمد عليها التضامن الإسلامي.
5- تنمية التعاون بين الهيئات والمنظمات الإسلامية والدولية الفنية العاملة في الميدان الإذاعي.
  
ثالثاً: وكالة الأنباء الإسلامية الدولية "إينا" ـ جدة:
تأسست الوكالة بموجب قرار صادر عن المؤتمر الثالث لوزراء خارجية الدول الإسلامية الذي عقد بمدينة جدة عام 1972م وبناء على توجيه من المؤتمر الثاني لوزراء الخارجية للمنظمة الذي عقد بمدينة كراتشي.

أهداف الوكالة
1- نشر التراث الثقافي الإسلامي الضخم والحفاظ عليه.
2- توثيق العلاقات فيما بين الدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي.
3- تعزيز الصلات المهنية والتعاون الفني فيما بين وكالات الأنباء للدول الأعضاء.
4- العمل على توحيد أهداف العالم الإسلامي.
5- العمل على زيادة تفهم الشعوب الإسلامية للمسائل السياسية والاقتصادية والاجتماعية.
كما نص قرار تأسيس الوكالة على أن تقوم بتسهيل تبادل المعلومات والمقالات والصور الفوتوغرافية وجمع وتوزيع المعلومات التي تهم البلدان الإسلامية، وأن تقوم بتسهيل تبادل المراسلين والصحفيين.

نشاط الوكالة
توزع أخباراً وتقارير يومية باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية للتعريف بقضايا العالم الإسلامي، وأوضاع الأقليات المسلمة، والنشاطات الدينية والدعوية والخيرية، ومشاريع التنمية والتعريف بآراء العلماء في أحوال المسلمين وشؤونهم في المجالات الدينية والاجتماعية والعامة .
وتبث أخبارها يومياً عن طريق وكالة الأنباء القطرية التي تقوم بإرسال أخبار الوكالة إلى 700 نقطة في العالم العربي وأوربا وأميركا باللغات العربية والإسبانية والإنجليزية والبرتغالية، كما ترسل أخبارها إلى وكالات الأنباء في جميع الدول الإسلامية، وإلى العديد من المراكز والمؤسسات الإسلامية، وتصدر الوكالة كتاباً سنوياً يعتبر مرجعاً للمعلومات عن أحوال المسلمين والعمل الإسلامي في مختلف أنحاء العالم، وترسل نسخاً منه إلى الجامعات والمؤسسات الإسلامية الدينية والثقافية والإعلامية والمراكز الإسلامية في مختلف أنحاء العالم الإسلامي، كما أصدرت كتابين عن قضية البوسنة والهرسك والصومال.

ولوكالة الأنباء الإسلامية الدولية مراسلون في عدة بلدان تسعى لزيادة عددهم باستمرار، وترسل الوكالة صحفيين من العاملين فيها إلى عدد من الدول الإسلامية لجمع التقارير والأخبار وبحث التعاون مع المؤسسات الإسلامية والإعلامية في هذه البلدان.


بدأ البنك أعماله بعضوية متواضعة لم تتجاوز 22 دولة، وهو يضم الآن في عضويته 53 دولة منتشرة في قارات أفريقيا وآسيا وأوربا وأميركا اللاتينية

رابعاً: البنك الإسلامي للتنمية ـ جدة
هو مؤسسة مالية دولية، وترجع فكرة تأسيس البنك إلى مؤتمر وزراء خارجية الدول الإسلامية الثاني الذي عقد بكراتشي عام 1970. وقد أكد هذه الفكرة البيان الصادر عن مؤتمر وزراء مالية البلدان الإسلامية الذي عقد في جدة في ديسمبر/ كانون الأول 1973م، وتم افتتاح البنك رسمياً في أكتوبر/ تشرين الأول 1975م.
بدأ البنك أعماله بعضوية متواضعة لم تتجاوز 22 دولة، وهو يضم الآن في عضويته 53 دولة منتشرة في قارات أفريقيا وآسيا وأوربا وأميركا اللاتينية.

أهداف البنك
1- دعم التنمية الاقتصادية والتقدم الاجتماعي لشعوب الدول الأعضاء والمجتمعات الإسلامية، مجتمعة ومنفردة، وفقاً لمبادئ الشريعة الإسلامية.
2-  تضطلع مجموعة البنك الإسلامي للتنمية بأنشطة متنوعة في عدد من المجالات كتمويل المشروعات في القطاعين العام والخاص، وعمليات التجارة البينية للدول الأعضاء.
3-  تقديم المساعدة إلى المجتمعات الإسلامية في الدول غير الأعضاء لتعزيز   التنمية الاقتصادية والتقدم الاجتماعي لهذه المجتمعات. وتحديد احتياجات هذه الدول عن طريق الحوار، واستحداث سلسلة من أساليب وأدوات التمويل، إضافة إلى البرامج والخطط الهادفة لتحقيق التنمية الاقتصادية.

المؤسسات المنبثقة عن منظمة المؤتمر الإسلامي
أولاُ: الغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة ـ كراتشي
تأسست بتوصية من مؤتمر وزراء خارجية الدول الإسلامية العاشر الذي عٌقد في فاس بالمغرب في مايو/ آيار 1979.


تقوم الغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة بتقديم التوصيات لحماية المصالح الاقتصادية والتجارية للعالم الإسلامي واتخاذ إجراءات جماعية يمكن أن تشمل المقاطعة الاقتصادية لأي طرف يعتدي على أي دولة إسلامية

أهداف الغرفة
1- تنمية التعاون بين أعضائها والمؤسسات الأخرى المماثلة في العالم الإسلامي.
2- تشجيع التجارة والصناعة والزراعة والحرف اليدوية واقتراح سياسات اقتصادية ملائمة للأعضاء وتهيئة الأجواء للتعاون بين أعضائها والمنظمات المماثلة في العالم الإسلامي من أجل التنمية الاقتصادية.
3- تقديم التوصيات لحماية المصالح الاقتصادية والتجارية للعالم الإسلامي واتخاذ إجراءات جماعية يمكن أن تشمل المقاطعة الاقتصادية لأي طرف يعتدي على أي دولة إسلامية.
4- دعم التعاون بين الغرفة الإسلامية من جهة والمنظمات الدولية التجارية والصناعية والزراعية من جهة أخرى.
5- تشجيع الدول الأعضاء على تقديم التسهيلات التجارية فيما بينها.
6- تشجيع فرص الاستثمار والمشروعات المشتركة بين الدول الأعضاء.
7- تنمية التعاون في مجالات البنوك، والتأمين، وإعادة التأمين، والشحن، ووسائل النقل الأخرى في العالم الإسلامي.
8- النهوض بأعباء التحكيم في تسوية النزاعات التي تنشأ عن الاتفاقات التجارية والصناعية بين الأطراف التي ترغب في التقيد بحكم الغرفة الإسلامية.
9- تنظيم المعارض التجارية، وغرف العرض المشتركة، والمعارض الأخرى، والمؤتمرات، والمحاضرات، وحملات الدعاية كلما كان ذلك ممكناً.
10- تشجيع تبادل الكفاءات الإدارية في المجالات التجارية والفنية والصناعية والمعلومات العلمية والتثقيف والمهارات بين أعضائها.
11- القيام بكافة الجهود الأخرى التي من شأنها دعم أهداف الغرفة الإسلامية.
12- وأخيراً السعي من أجل إيجاد المجتمع الاقتصادي الإسلامي.

ثانياً: منظمة العواصم والمدن الإسلامية ـ مكة
تأسست بموجب مؤتمر وزراء خارجية الدول الإسلامية التاسع في داكار عام 1978. وتمت الموافقة على نظامها الأساسي في مدينة فاس عام 1980.

أهداف المنظمة
1- تطوير التعاون بين العواصم الإسلامية وتشجيعه.
2- الحفاظ على هوية العواصم والمدن الإسلامية وتراثها.
3- العمل على رفع مستوى الخدمات العامة عن طريق تبادل الزيارات والبحوث والدراسات والتجارب بين العواصم الإسلامية بتوسيع تعاونها على المستويات الثقافية والاجتماعية والعمرانية.
4- عقد ندوات لمناقشة مشاكل العواصم الإسلامية.

ثالثاً: الاتحاد الرياضي لألعاب التضامن الإسلامي ـ الرياض
تأسس بموجب توصية مؤتمر وزراء خارجية الدول الإسلامية الحادي عشر بإسلام آباد في مايو/ أيار 1980، وبقرار من مؤتمر القمة الإسلامي الثالث بمكة المكرمة.

أهداف الاتحاد
1- دعم روابط الوحدة والصداقة والأخوة بين شباب الدول الأعضاء في المنظمة.
2- توعية الشباب في الدول الأعضاء بأهداف منظمة المؤتمر الإسلامي وتوحيد المواقف في المحافل الدولية والإقليمية بشأن الألعاب الأولمبية والتعاون مع المنظمات الدولية والإقليمية.
3- تشجيع التعاون بين الدول الأعضاء في المسائل المتعلقة بالنشاطات الرياضية.
4- دعم النظام الإسلامي والهوية الإسلامية في مجال الرياضة.

رابعاً: اللجنة الإسلامية للهلال الدولي ـ بنغازي
أقر المؤتمر العاشر لوزراء خارجية الدول الإسلامية الذي عُقد في فاس بالمغرب في مايو/ أيار 1979 مبدأ إنشاء هذه اللجنة.

أهداف اللجنة
1- تقديم المساعدة لكل المنظمات الدولية والمحلية المهتمة بخدمة الإنسانية.
2- السهر على تقديم الإسعافات الطبية والإنسانية في حالة حدوث كوارث طبيعية.

خامساً: الاتحاد الإسلامي لمالكي البواخر ـ جدة
تم تأسيسه في مؤتمر القمة الثالث الذي عُقد بمكة المكرمة عام 1981.

أهداف الاتحاد
1- تنسيق وتوحيد جهود الأعضاء لتحقيق التعاون بين الشركات البحرية من أجل تقدم النقل البحري في الدول الأعضاء والاستفادة إلى الحد الأقصى من طاقة أساطيل شركاتها.
2- العمل على تعزيز النقل البحري بين الدول الأعضاء.
3- تشجيع الأعضاء على إنشاء شركات محلية مشتركة.
4- إنشاء خطوط ملاحة بين الدول الأعضاء.
5- ربط العالم الإسلامي والبلدان الأخرى بشبكة نقل بحري متكاملة.
6- تأمين حمولات ورحلات دورية منتظمة للشحن والمسافرين بين موانئ الدول الإسلامية وغيرها من الدول الأخرى.
7- إجراء دراسات وبحوث في مختلف شؤون النقل البحري.

سادساً: الاتحاد العالمي للمدارس العربية والإسلامية الدولية ـ جدة
أنشئ في مارس/ آذار 1976 في مؤتمر وزراء خارجية الدول الإسلامية السابع.

أهداف الاتحاد
1- دعم ومساعدة المدارس العربية الإسلامية المنتشرة في جميع أنحاء العالم.
2- نشر الثقافة الإسلامية وتعليم اللغة العربية.
3- تأهيل الكفاءات والتعاون بين المؤسسات وإنشاء المدارس العربية الإسلامية.

سابعاً: الاتحاد الدولي للبنوك الإسلامية ـ القاهرة
تأسس في أغسطس/ آب 1978 في القمة الثانية.

أهداف الاتحاد
1- التنسيق مع البنوك الإسلامية من أجل توحيد العمليات المتعلقة بتطبيق الشريعة الإسلامية.
2- إجراء بحوث في مجال الاقتصاد الإسلامي وتقديم مساعدات لتطوير الأيدي العاملة.
3- إنشاء بنك معلومات عن جميع المؤسسات الإسلامية.
4- منح المساعدات في مجال العمليات المصرفية الإسلامية.
5- تمثيل المصالح المشتركة للبنوك الإسلامية على المستويين الوطني والدولي.

اجتماعات منظمة المؤتمر الإسلامي
الأجهزة التالية تجتمع دورياً أو في المناسبات:

   - لجنة القدس.
   - اللجنة الدائمة للإعلام والشؤون الثقافية.
   - اللجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري.
   - اللجنة الدائمة للتعاون العلمي والتكنولوجي.
   - اللجنة الإسلامية للشؤون الاقتصادية والثقافية والاجتماعية.
   - اللجنة الخاصة بأفغانستان.
   - اللجنة الإسلامية للتضامن مع شعوب الساحل.
   - اللجنة السداسية  لشؤون مسلمي الفلبين.
   - اللجنة السداسية للشؤون الفلسطينية.
   - مجموعة الاتصال لشؤون البوسنة والهرسك.
   - مجموعة الاتصال لشؤون جامو وكشمير.
   - مجموعة الخبراء الحكوميين لمتابعة إعلان القاهرة لحقوق الإنسان في الإسلام.
   - لجنة خبراء دراسة التحديات التي تواجه العالم الإسلامي في القرن الحادي والعشرين.
   - مجموعة الخبراء الحكوميين للأقليات والجاليات المسلمة في الدول غير الأعضاء بمنظمة المؤتمر الإسلامي.
   - مجموعة الخبراء الحكوميين لمتابعة مدونة السلوك لمكافحة الإرهاب الدولي.
   - مجموعة الخبراء الحكوميين لبحث مشاكل اللاجئين في العالم الإسلامي.
   - مجموعة الخبراء الحكوميين للأمن والتضامن بين الدول الإسلامية.
   - لجنة النظر في متابعة التطورات في وسط وشرق أوروبا.
   - اللجنة الدائمة للتمويل.
   - مجلس مديري الاتحاد الدولي للبنوك الإسلامية.
   - اللجنة الإسلامية للهلال الدولي.
   - لجنة توحيد التقويم الهجري.

تفعيل مؤسسات المنظمة
رغم الهيكل التنظيمي العريض لمنظمة المؤتمر الإسلامي، ورغم الجهود التي تقدمها العديد من مؤسسات المنظمة، فإن بعضاً من أهم هذه المؤسسات - مثل محكمة العدل الإسلامية الدولية - لا تزال بحاجة إلى مصادقة من أعضاء المنظمة لمباشرة مهامها، كما أن العديد من اللجان والمؤسسات تفتقر إلى إلزامية القرار على الدول الأعضاء مما يدفع إلى التساؤل عن جدوى وجودها أساساً!

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة