معهد الجزيرة للإعلام   
السبت 1438/6/5 هـ - الموافق 4/3/2017 م (آخر تحديث) الساعة 10:09 (مكة المكرمة)، 7:09 (غرينتش)
معهد الجزيرة للإعلام مؤسسة تدريب للمؤسسات والأفراد ببرامج احترافية، يقدم الخدمات الاستشارية الموثوقة وفقا لأحدث المعايير العلمية والتقنية، ويغطي كافة مجالات العمل الإعلامي المرئي والمسموع والمطبوع والإلكتروني.

التأسيس
انطلق معهد الجزيرة للإعلام (مركز الجزيرة للتدريب والتطوير سابقا) في 24 فبراير/شباط 2004 عبر تقديم وتدريب وتطوير فئات وشرائح إعلامية مختلفة، تضم موظفي شبكة الجزيرة الإعلامية وتمتد إلى الهواة والإعلاميين المحترفين في العالم العربي والعالم أجمع.

وانبثقت فكرة الإنشاء من إيمان قناة الجزيرة العميق بأهمية التدريب الإعلامي لتطوير المهارات ورفع القدرات وتبادل الخبرات والتميز في الأداء. وقد طُورت الفكرة لتكون أداة فاعلة من أدوات التطوير الإعلامي على مستوى العالم العربي خاصة وعلى المستوى الدولي عامة.

وفي الثاني من مارس/آذار 2017 أعلنت شبكة الجزيرة الإعلامية تحويل مركز الجزيرة للتدريب إلى معهد الجزيرة للإعلام، وذلك خلال احتفال نظمته الشبكة في الذكرى 13 لتأسيس مركز التدريب، بحضور الشيخ حمد بن ثامر آل ثاني رئيس مجلس إدارة الشبكة، وقادة العمل فيها وممثلين لجهات متعاونة في مجالات التدريب والتطوير.

وأوضح الشيخ حمد بن ثامر في تصريحات صحفية أن التغيير الذي ينشده معهد الجزيرة للإعلام ليس في الاسم فحسب، وإنما في الانتقال أيضا إلى أفق جديد في عملية التدريب والمعرفة والبحث والتطوير.

وأضاف "نأمل أن يساهم هذا التغيير في نقل خبرة الجزيرة إلى الآخرين، والانفتاح في المقابل على التجارب والخبرات العالمية، بهدف تأسيس بيئة إعلامية تقدم المهنية على أي اعتبارات أخرى، وتنحاز للإنسان وتعبّر عنه".

الرؤية
يسعى المعهد إلى تحقيق الريادة العالمية في مجال التدريب والتطوير الإعلامي ليكون الخيار الأول للمحترفين والهواة على حد سواء من خلال ترسيخ ونشر أفضل ممارسات العمل الإعلامي.

الإنجازات
بعد أكثر من عشر سنوات من العمل راكم معهد الجزيرة للإعلام تجربة قوية ورصيدا غنيا، وبات واحدا من أفضل مراكز التدريب الإعلامي في العالم، لمواكبته للتغيرات الحاصلة في المشهد الإعلامي العالمي والتطورات التقنية ووسائل الاتصال الحديثة، واتباعه أسس علمية ومنهجية ومعايير دولية، ومواكبة مستمرة لأحدث طرق ووسائل التدريب في المجال الإعلامي.

ويحرص المعهد على عقد شراكات إستراتيجية قوية مع مؤسسات عدة ومن مدارس إعلامية مختلفة لتحقيق النجاح المطلوب، كما يحرص على توفير الاستشارات الإعلامية للمؤسسات الإعلامية لمساعدتها على تطوير قدراتها الإعلامية، وتدريب كوادرها ورسم خططها الإستراتيجية.

وقدم معهد الجزيرة للإعلام العديد من المبادرات، منها مبادرة سفراء الجزيرة، وهي مبادرة تطوعية للتدريب الإعلامي وجدت صدى فاعلا في الوطن العربي، وقدم خدمات تدريبية واستشارية لطواقم العديد من القنوات التلفازية، من صحافيين ومصورين ومذيعين في معظم الوطن العربي والعديد من الدول الأجنبية.

مجالات التدريب
تتنوع المجالات التي يقدم فيها المعهد خدماته التدريبية والتطويرية تحت إشراف نخبة من المدربين. ويمكن تلخيصها فيما يلي:

الصحافة التلفزيونية
يكرس المعهد الحصة الأكبر من دوراته للصحافة التلفزيونية، نظرا لأهمية الشاشة في عالمنا المعاصر وحضورها المنافس لأي وسيلة إعلامية أخرى، فخصص لها دورات متنوعة تعنى بتطوير مهارات التقديم التلفزيوني الإخباري، والتقديم الحواري بمستوياتها الابتدائية والمتوسطة والمتقدمة. كما خصص دورات لتطوير جانب المهارات الفنية في التصوير التلفزيوني والمونتاج، وإنتاج النشرات الإخبارية والإخراج التلفزيوني.

الصحافة الإذاعية
يقدم فيها المعهد دورات مهارات الصوت والإلقاء باعتبارهما المفتاح الرئيس لأي مذيع تلفزيوني أو إذاعي.

الصحافة المطبوعة والإلكترونية
يقدم فيها دورات الإعلام الجديد أو الإعلام الاجتماعي، والصحافة الإلكترونية.

الإدارة الإعلامية والعلاقات العامة
يقدم المعهد ضمن دوراته باقة منوعة من الدورات المتعلقة بهذا المجال كالتخطيط للعلاقات العامة في المؤسسة بما في ذلك التخطيط للأزمات، وكيفية تنظيم المؤتمرات والندوات والمعارض، كما تعلم قواعد البروتوكول وأصوله، وتكسب المتدربين مهارات إعلامية وتؤهلهم لمستويات أعلى وأفضل.

دورات متنوعة
ينوع معهد الجزيرة للإعلام ويجدد دوراته وبرامجه، وذلك بتقديم دورات مهنية احترافية تغطى خمسة مجالات إعلامية رئيسية، إلى جانب برامج الأمن والسلامة المهنية للصحافيين في مناطق التوتر وبرنامج تعزيز وحماية حرية الرأي والتعبير والحق في الوصول إلى المعلومات في التغطية الصحفية.

 كما يقدم المعهد برامج للنشء الذين تتراوح أعمارهم بين الثانية عشرة والثامنة عشرة.
ولأجل تقديم تدريب متميز يعمل المعهد باستمرار على تنمية شبكة مدربيه، حيث عقد شراكات إستراتيجية قوية مع مؤسسات إعلامية أو أكاديمية في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا ومن مدارس إعلامية مختلفة، بالإضافة إلى نجوم وموظفي الجزيرة الذين راكموا خبرة متميزة بعد مدة طويله من عملهم بشبكة الجزيرة ومؤسسات إعلامية قبلها.

ويتوفر المعهد على أحدث الأجهزة والتقنيات العالية الجودة التي يحتاجها التدريب الإعلامي من قبيل أستوديو التقديم الإخباري، وآخر لتقديم البرامج الحوارية، و غرفة الأخبار، ووحدات المونتاج، و15 قاعة تدريب مجهزة بكافة الوسائل اللازمة للتدريب، بالإضافة إلى المسرح المعهد.

الفئة المستهدفة
يقدم معهد الجزيرة للإعلام خدماته إلى فئات محددة تبدأ بموظفي شبكة الجزيرة، والعاملين في الحقل الإعلامي سواء على الصعيد العربي الإقليمي أو على الصعيد العالمي. كما يقدم دورات للعاملين في المؤسسات الأهلية والرسمية، إلى جانب تدريب طلاب كليات ومعاهد الإعلام والخريجين الجدد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة