"يونيفرسال".. أستديوهات تدر ذهبا   
الأحد 15/4/1437 هـ - الموافق 24/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 13:35 (مكة المكرمة)، 10:35 (غرينتش)

متنزه ومجمع عالمي للترفيه، من أهم المناطق السياحية بمدينة أورلاندو بولاية فلوريدا، وأحد أبرز المعالم السياحية بالولايات المتحدة الأميركية المرتكزة على صناعة الترفيه والأفلام، وتبلغ قيمته بالسوق المالي نحو 2.5 مليار دولار.

الموقع
يقع بمدينة أورلاندو، وتبلغ مساحته 160 هكتارا، ويضم متنزهين: هما "يونيفرسال ستوديوز فلوريدا" و"يونيفرسال جزيرة المغامرة"، إضافة إلى المنطقة التجارية "سيتي وولك"، وخمسة فنادق فخمة.

التاريخ
تم الإعلان عن المشروع عام 1982، لكن تم تأجيل الشروع في إنجازه حتى عام 1986، حيث أشرف على تأسيسه المنتج وكاتب السيناريو ستيفن آلان سبيرلبيرغ، وألكسندر.ن اللذان اختارا التوجه لإنشاء ذلك المتنزه عبر استلهام موضوعات أفلام سابقة لاستشراف المستقبل، آخذين بعين الاعتبار قوة المنافسة التي يفرضها متنزه "والت ديزني" الموجود في المدينة نفسها.

وافتتح في السابع من يونيو/حزيران 1990، وحمل اسم "يونيفرسال إسكيب أورلاندو"، قبل أن يحول إلى اسمه الحالي "يونيفرسال أورلاندو روسورت" عام 1999.

ويعتمد المتنزه على مجموعة أستديوهات مفتوحة أمام الزوار، وإشراكهم في الاندماج في عدد من اللقطات لأفلام هوليود الشهيرة بشكل تجعلهم يعتقدون بأنها لقطات حقيقية.

وقد واجه المتنزه في البداية صعوبات تقنية لتشغيل تلك الأستوديوهات، مما اضطره إلى تأجيل فتحها أمام الجمهور في سنته الأولى.

وتعود ملكية المتنزه إلى الشركة الأميركية "إن بي س يونيفرسال" المتخصصة في مجالي الإعلام والترفيه، واتخذ شعارا له في البداية "شاهد النجوم، عش داخل الأفلام"، ثم تحول إلى "تجربة الأفلام"، ويشتهر بتعويذته نقاري الخشب "وودي أند ويني".

المكونات
يضم المتنزه العديد من الأستديوهات المرتبطة بلقطات عدد من الأفلام الشهيرة، إضافة إلى بحيرة خصصت لعروض ما يسمى "مئة عام من ذكريات أفلام السينما".

وشملت أهم الأفلام التي حظيت أستديوهاتها باهتمام ومشاركة الزوار على مدى سنوات، لأن إدارة المتنزه تقوم بتغيير تلك الأفلام المنتقاة، على فترات، لمواكبة شهرة الفيلم ومدى متابعة الأجيال المتعاقبة له، مثل: "كينغ كو"، و"القرش" و"الزلزال" و"ذو بلوز برادرز شاو" و"ستريت باسترز" و"عالم السحرة"، إضافة إلى إحداث مناطق ألعاب خاصة من أهمها "شاشة فيديو المغامرة".

توسع المتنزه عام 1997، وأصبح يضم فنادق، ومنطقة خاصة بعالم الحيوانات و"جزر المغامرة" وساحة الموسيقى، كما يستعمل المتنزه أيضا كأستديوهات لإنتاج العديد من الأفلام والمسلسلات التلفزيونية الأميركية.

القيمة الاقتصادية
بلغ عدد زواره عام 2014 ثمانية ملايين و26 ألف شخص من مختلف بلدان العالم، وتبلغ قيمته في السوق المالي نحو2.5 مليار دولار، وتتكون مداخيله السنوية من بيع التذاكر، والمطاعم والفنادق المتواجدة فيه، وبيع المنتجات والتذكارات المرتبطة به. 

صنفت جمعية الترفية والجذب السياحي (AECOM) المنتزه كأحد أكثر منتجعات التسلية الأكثر شعبية في العالم، والتي بلغ عدد زوارها 223 مليون زائر في 25 متنزه في جميع أنحاء العالم.

ونظرا للنجاح الذي حققه المتنزه بمدينة أورلاندو، تم إنشاء مشاريع أخرى مشابهة له، وتحمل الاسم نفسه في كل من طوكيو في مارس/آذار 2001، وسنغافورة في 28 مايو/أيار 2011، إضافة إلى "يونيفرسال أستوديوز هوليوود"، الذي يشكل قاطرة هذه المتنزهات، حيث افتتح في يوليو/تموز 1964.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة