البنك الإسلامي للتنمية   
الخميس 4/2/1436 هـ - الموافق 27/11/2014 م (آخر تحديث) الساعة 18:48 (مكة المكرمة)، 15:48 (غرينتش)

مؤسسة مالية إسلامية تهدف إلى دعم التنمية الاقتصادية والتقدم الاجتماعي لشعوب الدول الأعضاء والمجتمعات الإسلامية بالدول غير الأعضاء، وفقا لمبادئ الشريعة الإسلامية. بلغت مصروفات البنك منذ إنشائه وحتى نوفمبر/تشرين الثاني 2014 نحو 61.52 مليار دولار.

النشأة
أنشئ البنك الإسلامي للتنمية سنة 1973 تنفيذا لقرار مؤتمر وزراء مالية 56 دول إسلامية، وبدأت أنشطته بشكل رسمي يوم 20 أكتوبر/تشرين الأول 1975.

المقر
يوجد المقر الرئيس للبنك بمدينة جدة السعودية، ولديه خمسة مقرات فرعية في ماليزيا والمغرب وكزاخستان والسنغال، ويبلغ رأسماله قرابة ثلاثين مليار دينار إسلامي (وحدة حسابية للبنك تعادل وحدة من وحدات حقوق السحب الخاصة لصندوق النقد الدولي).

الأهداف
يهدف البنك إلى دعم التنمية الاقتصادية والتقدم الاجتماعي لشعوب الدول الأعضاء والمجتمعات الإسلامية بالدول غير الأعضاء، وفقا لمبادئ الشريعة الإسلامية.

تُوجه تمويلات المؤسسة نحو أنشطة متعددة ومندمجة كتطوير الدعم وتعبئة الموارد وتمويل القطاعين الخاص والعام والاستثمار، وتمويل التجارة وخدمات التأمين، والبحث والتدريب في مجال الاقتصاد الإسلامي والبنوك الإسلامية.

وذلك فضلا عن تمويل إيفاد بعثات لطلاب العديد من البلدان الأعضاء وغير الأعضاء بالبنك، وأيضا تقديم الدعم الفني لتقوية القدرات.

وإلى حدود 14 نوفمبر/تشرين الثاني 2014، بلغت مصروفات البنك منذ إنشائه 61.52 مليار دولار، ومجموع المستردات 45.75 مليار دولار، ما يمثل تحويلاً صافياً للموارد قدره 15.77 مليار دولار.

وحظيت البنى التحتية بالنصيب الأكبر من التمويل، ثم الزراعة والتعليم  حيث تم -على سبيل المثال- تحديث سبع جامعات في إندونيسيا بقيمة 174 مليون دولار. كما يولي البنك اهتماما خاصا لقطاع الصحة والمنح الدراسية، بالإضافة إلى المعونات الإنسانية.

وأوضح البنك في شهر نوفمبر/تشرين الثاني 2014 أن صافي الاعتمادات التي قدمها خلال عامين بلغ 10.6 مليارات دولار.

الهيكلة
لدى البنك مجلس المحافظين ومجلس للمديرين التنفيذيين يعملون إلى جانب الهيئة الشرعية، فيما يدير البنك رئيس لديه مكتب خاص.

تشرف الهيئات التقريرية على إدارات عدة من بينها إدارات المراجعة الداخلية والمخاطر والتخطيط والموارد البشرية والخدمات الإدارية والقانونية والاستثمار والموازنة والأداء والخزانة والبنية الأساسية وصندوق التضامن والمعونة الخاصة والمعرفة والابتكار..

يشترط لكل دولة تريد نيل العضوية التوفر على ثلاثة شروط أولها الانتماء إلى منظمة المؤتمر الإسلامي، ودفع القسط الأولي من الحد الأدنى للانخراط في احتياطي رأسمال البنك، والتقيد بالشروط والبنود التي يحددها مجلس محافظي البنك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة