قرار مجلس الأمن الدولي رقم 664 لسنة 1990   
الخميس 1430/10/11 هـ - الموافق 1/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 15:51 (مكة المكرمة)، 12:51 (غرينتش)

حرص قرار مجلس الأمن الدولي رقم 644 لسنة 1990 على التأكيد على سلامة رعايا الدول الأجنبية الموجودين في الكويت وكان نص القرار على النحو التالي:

القرار 664 (1990)
المؤرخ في 18 أغسطس/ آب 1990*

إن مجلس الأمن:
إذ يشير إلى غزو العراق للكويت وإعلانه ضم الكويت إليه، وإلى قرارات المجلس 660 (1990) المؤرخ في 3 أغسطس/ آب 1990 و661 (1990) المؤرخ في 6 أغسطس/ آب 1990 و662 (1990) المؤرخ في 9 أغسطس/ آب 1990، وإذ يشعر بالقلق البالغ بالنسبة لسلامة ورفاه رعايا دول أخرى في العراق والكويت، وإذ يشير إلى التزامات العراق في هذا الشأن طبقا للقانون الدولي، وإذ يرحب بالجهود التي يبذلها الأمين العام من أجل إجراء مشاورات عاجلة مع حكومة العراق بعد أن أعرب أعضاء المجلس في 17 أغسطس/ آب 1990 عن انشغالهم وقلقهم، وإذ يتصرف بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة:

  1. يطالب بأن يسمح العراق بخروج رعايا الدول الأخرى من الكويت والعراق على الفور، وأن يسهل هذا الخروج ويسمح للموظفين القنصليين بأن يقابلوا على الفور وباستمرار أولئك الرعايا.
  2. يطالب أيضا بألا يتخذ العراق أي إجراء يكون من شأنه تعريض سلامة أو أمن أو صحة هؤلاء الرعايا للخطر.
  3. يؤكد من جديد ما قرره في القرار 662 (1990) من أن قيام العراق بضم الكويت باطل ولاغ، ويطلب لذلك أن تلغي حكومة العراق أوامرها بإغلاق البعثات الدبلوماسية والقنصلية في الكويت وبسحب الحصانة من أفراد تلك البعثات، وأن تمتنع عن القيام بأي من هذه الأعمال في المستقبل.
  4. يطلب إلى الأمين العام أن يقدم إلى مجلس الأمن، في أقرب وقت ممكن، تقريرا عن مدى الالتزام بهذا القرار.

* اتخذ بالإجماع في الجلسة 3937
_______________
المصدر:
الأمم المتحدة: قرارات مجلس الأمن (ترجمة رسمية)
القرار: 664 (ترجمة غير رسمية)

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة