القمة العربية في شرم الشيخ.. الحضور وجدول الأعمال   
الخميس 1430/10/12 هـ - الموافق 1/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 15:51 (مكة المكرمة)، 12:51 (غرينتش)

القمة العربية التي تعقد اليوم في شرم الشيخ بمصر بحضور قادة 22 دولة عربية هي قمة عاجلة عادية ضمن دورتها الخامسة عشرة.

مستوى الحضور
‏يحضر القمة وفود تمثل 22 دولة عربية، بعضها يرأسه قادة هذه الدول أنفسهم مثل: البحرين ومصر ولبنان‏‏
والأردن وسوريا والمغرب واليمن وليبيا‏,‏ وتونس والصومال والجزائر وقطر وجيبوتي وجزر القمر‏.

وبعضها يرأسه مسؤولين رفيعي المستوى مثل: العراق والسعودية والإمارات والكويت وفلسطين وسلطنة عمان
وموريتانيا‏.

كما يحضر القمة عدد من المنظمات الدولية منها:

  • منظمة المؤتمر الإسلامي‏.
  • الاتحاد الإفريقي‏.
  • حركة عدم الانحياز‏.
  • الاتحاد الأوروبي‏.‏

وكان مقررا أن يلقي الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان كلمة‏,‏ غير أنه تم العدول عن ذلك بعد أن تأكد عدم حضوره إلى شرم الشيخ لانشغاله بمحاولة للوساطة حاليا في الأزمة القبرصية.

جدول الأعمال:
من المقرر أن يناقش رؤساء الوفود جدول أعمال من أهم بنوده:
الأزمة العراقية‏.

  • تطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة‏.
  • تقرير لجنة المتابعة والتحرك المنبثقة عن قمة بيروت‏.
  • تقرير الأمين العام لجامعة الدول العربية عن الأعمال التي تمت منذ قمة بيروت إلي قمة شرم الشيخ‏.
  • ثلاثة اقتراحات مقدمة من السعودية وقطر والسودان‏,‏ حول إصلاح الوضع العربي‏.‏
  • البيان الختامي وبخاصة النقاط التي لم يصل فيها وزراء الخارجية العرب إلي توافق في الأزمة العراقية‏.‏

مجريات القمة
تبدأ أعمال القمة بجلسة علنية‏,‏ يلقي فيها الرئيس اللبناني إميل لحود كلمة الإفتتاح‏,‏ بصفته رئيس القمة الرابعة
عشرة‏,‏ ثم يسلم رئاسة القمة إلي العاهل البحريني الملك حمد بن عيسي آل خليفة‏.‏ ثم يعقبه كلمة ملك البحرين، فكلمة الرئيس حسني مبارك‏.

بعد ذلك تعطي الكلمة لمن يطلب من القادة العرب ورؤساء الوفود‏,‏ أو المراقبين الذين يمثلون المنظمات الدولية

المدعوة للمشاركة في الجلسة وهي‏:‏ منظمة المؤتمر الإسلامي‏,‏ والاتحاد الإفريقي‏,‏ وحركة عدم الانحياز‏,‏ والاتحاد الأوروبي‏.‏

وكان من المقرر أن يلقي السيد كوفي أنان أمين عام منظمة الأمم المتحدة كلمة‏,‏ ولكنه لن يحضر إلي شرم الشيخ لانشغاله بمحاولة للوساطة بين القبارصة الأتراك والقبارصة اليونانيين في قبرص‏,‏ للوصول إلي اتفاق سلام‏.‏

وعقب الجلسة العلنية‏,‏ ينتقل الملوك والرؤساء إلى جلسة مغلقة لمناقشة بنود جدول الأعمال.

الجلسة الختامية
وفي المساء تستكمل القمة أعمالها بجلسة ختامية علنية، وإذا لم ينته المجتمعون من جدول الأعمال ربما يعودون
للانعقاد صباح غد‏ الأحد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة