هل تشكل مظاهرات العراق بداية لربيع جديد؟   
الأحد 1434/2/24 هـ - الموافق 6/1/2013 م (آخر تحديث) الساعة 12:58 (مكة المكرمة)، 9:58 (غرينتش)

يشهد العديد من المحافظات العراقية منذ أكثر من أسبوعين مظاهرات حاشدة مناهضة لسياسات رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، للمطالبة بإجراء إصلاحات شاملة في البلاد وإطلاق سراح المعتقلين والمعتقلات، وإيقاف تنفيذ أحكام الإعدام، وتعليق العمل بالمادة الرابعة من قانون مكافحة الإرهاب.

وتضمنت قائمة مطالب المتظاهرين أيضا إيقاف العمل بقانون المساءلة والعدالة، وإصدار قانون للعفو العام، وإلغاء قيادات العمليات الأمنية في جميع مناطق العراق، وإعادة التحقيق في القضايا التي تخص رموزا دينية ووطنية، وصولا إلى إجراء تعداد سكاني بإشراف دولي قبل إجراء الانتخابات العامة.

ومن المؤمل أن يجتمع مجلس النواب العراقي (البرلمان) في جلسة استثنائية اليوم الأحد لبحث تداعيات استمرار المظاهرات، والنظر في قائمة مطالب المتظاهرين، وهي الجلسة التي يرفض ائتلاف دولة القانون حضورها.

يذكر أن أطرافا سياسية كانت قد دعت إلى إجراء انتخابات برلمانية مبكرة، على أن تقدم حكومة المالكي استقالتها وتشكل حكومة انتقالية لتسيير الأعمال لحين إجراء تلك الانتخابات في البلاد.

كيف تنظر إلى المظاهرات التي تشهدها المدن العراقية؟ وهل ترى أن مطالب المتظاهرين موضوعية ويمكن للحكومة تحقيقها؟ وهل يمكن أن تقود البلاد إلى حالة الأمن والاستقرار والازدهار بعيدا عن المحاصصة والطائفية؟ وهل يمكن ان تكون هذه المظاهرات بداية لربيع جديد في المنطقة؟  

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة