الحملة الفرنسية في مالي   
الاثنين 9/3/1434 هـ - الموافق 21/1/2013 م (آخر تحديث) الساعة 14:57 (مكة المكرمة)، 11:57 (غرينتش)

 

تواصل القوات الفرنسية حملتها على المسلحين الإسلاميين في شمال مالي، وشرعت بالفعل في تنفيذ مرحلة الهجوم البري على المسلحين الذين يحتلون تلك المنطقة منذ انقلاب مارس/آذار الماضي والإطاحة بالرئيس أمادو توماني توري، ومعظمهم من جماعات مؤيدة للقاعدة.

لكن يبدو أن تبعات الحملة العسكرية الفرنسية في مالي بدأت تمتد إلى خارج ساحات القتال الرئيسية، خاصة بعد قيام المسلحين بالهجوم على حقل للغاز جنوب شرقي الجزائر واختطافهم أجانب، وهي عملية يقول المنفذون إنها جاءت ردا على سماح الجزائر لفرنسا باستخدام مجالها الجوي لقصف أهداف في مالي.

كيف يمكن حساب النجاح أو الفشل للعملية العسكرية الفرنسية في مالي؟ وهل من أوراق إستراتيجية لدى المسلحين قد تمكنهم من التصدي للفرنسيين؟ وهل ترى من تداعيات لهذه الحملة على دول المنطقة؟

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة