مصير الاتفاقات بين فتح وحماس   
الخميس 1428/5/8 هـ - الموافق 24/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 23:41 (مكة المكرمة)، 20:41 (غرينتش)

- محاولات وقف التوتر الفلسطيني
- المجريات الأخيرة في غزة

ليلى الشايب: مشاهدينا السلام عليكم وأهلا بكم في حلقة جديدة من برنامجكم منبر الجزيرة وكأن الفلسطينيين شهدوا نكبة جديدة في ذكرى نكبة الـ1948 اتفاق لوقف إطلاق النار بين حركتي فتح وحماس يليه اتفاق جديد وهدنة لم تصمد حتى شروق الشمس جهود التهدئة التي تمت بالرعاية المصرية لم تستمر طويلا ليندلع بعدها أعنف قتال داخلي بين حركتي حماس وفتح منذ أن شكلت الحركتان حكومة الوحدة الوطنية لإنهاء العنف الذي يهدد بالانزلاق إلى حرب أهلية، الوضع الأمني المتردي في غزة وتجدد الاشتباكات بين عناصر حركتي فتح وحماس انعكس سلبا على نفوس الفلسطينيين الذين تعلو الحسرة والحيرة وجوههم مما آل إليه الوضع الفلسطيني والخوف من اندلاع الاشتباكات من جديد لا يزال يسيطر عليهم فهل تفلح التحركات الفلسطينية الداخلية والعربية في وقف التوتر في الشارع الفلسطيني وتمنع اتساع نطاق المواجهة وإعطاء فرصة للأطراف من أجل تثبيت اتفاق التهدئة؟ وما الأثر الإيجابي الذي كان لحكومة الوحدة الوطنية؟ هذه التساؤلات وغيرها نطرحها للنقاش معكم وللمشاركة يرجى الاتصال على الهاتف رقم 9744888873 أو على الفاكس رقم 9744865260 أو البريد الإلكتروني للبرنامج minbar@aljazeera.net.

محاولات وقف التوتر الفلسطيني

ليلى الشايب: نبدأ سريعا في تلاقي المداخلات حفيد تاج الدين من فلسطين مساء الخير حفيد تفضل.

حفيد تاج الدين - فلسطين: السلام عليكم.

ليلى الشايب: وعليكم السلام.

حفيد تاج الدين: مساء الخير أخت ليلى.

ليلى الشايب: أهلا وسهلا بك.

حفيد تاج الدين: بارك الله فيك أخت ليلى لقد كان واضحا لكل ذي بصر وبصيرة منذ أن أنجحت حماس أو نجحت في الانتخابات الفلسطينية بهذه الكثرة أن شركا أعد لحماس لتوصيلها للحكم لتنتهي إلى ما انتهت إليه فتح من قبل وهو التدرج في خطوات القبول بكيان يهودي والمناورات اللفظية لترويض الأتباع إلى حد الاعتراف الصريح بدولة يهودية في المحتل من فلسطين عام 1948 مقابل توقيع من إسرائيل بسماح وجود دولة فلسطينية هزيلة فيما تبقى في فلسطين 1967 فتم إخراج اللي هي هذا الأمر من خلال اللي هي الاقتتال الذي سبق والذي تلاه من اتفاق مكة فهذا الاتفاق أقر بشكل واضح وصريح الالتزام بقرارات القمم العربية واحترام قرارات الشرعية الدولية والاتفاقات التي وقعتها منظمة التحرير فالقضية كالأتي أنه الشرك الذي أعد لحماس حماس عمالها بتمشي فيه بخطوات كما خطط لها فبعد اتفاق مكة واعتراف حماس بالقرارات الدولية يخرج ألينا هذا الاقتتال اليوم من أجل تنفيذ باقي الاتفاقيات وهو الدخول في مفاوضات مباشرة مع إسرائيل فهذا الاقتتال فيه رسالة لإسرائيل أن لم تبادر بتبني أو اللي هي المبادرة العربية التي تم الاتفاق عليها في أو قبولها في قمة الرياض فهي هذا الاقتتال يوحي برسالة أن السلطة على وشك الانهيار وأن فتح وحماس ليس لها القدرة على السيطرة على أفرادها فهذا من باب اللي هي الضغط على إسرائيل حتى تمشي قدما في اللي هي القمة العربية والمفاوضات المباشرة مع اللي هي منظمة التحرير أو مع حكومة الوحدة الوطنية فمن هنا أن ما يجري هو مخطط تآمري على القضية الفلسطينية فمن هنا ندعو المسلمين في فلسطين أن ينبذوا هذه حكومة الوحدة الوطنية وأن ينبذوا الحرب الأهلية والحلول الاستسلامية وعدم السير وراء مخططات أميركا وأوروبا ويهود وأعوانهم في فلسطين فنقول لهم انبذوا هذه الاتفاقيات وانبذوا هذه السلطة ودعوها وراء ظهوركم وأعلموا أن الحل الحقيقي الجذري لقضية فلسطين هو ما أخبر عنه الصادق المصدوق في قوله "لا تقوم الساعة حتى يقاتل المسلمون اليهود فيقتلهم المسلمين" وسيكون هذا بإذن الله تحت أمرة خليفة المسلمين الذي نرجو الله أن يعجل في بيعته قريبا أنه سميع مجيب وبارك الله فيك.

ليلى الشايب: شكرا لك حفيد تاج الدين من فلسطين الآن معي عبد الله أيضا من فلسطين عبد الله تفضل.

عبد الله أحمد - فلسطين: ألو السلام عليكم.

ليلى الشايب: وعليكم السلام.

عبد الله أحمد: بداية..

ليلى الشايب: عبد الله أحمد.. عبد الله خليني أنا أسألك قبل أن نبحر في هذه القراءات السياسية لما يجري إلى حين هذه اللحظة هذه المواجهات هل برأيك أضرت بجوهر قضية الفلسطينيين؟

عبد الله أحمد: نعم أضرت..

ليلى الشايب: كيف؟

عبد الله أحمد: أود أن أقول أضرت الشعب الفلسطيني بأكمله..

ليلى الشايب: نعم أرفع صوتك شوية لو سمحت عبد الله..

عبد الله أحمد: ما يحدث في فلسطين..

ليلى الشايب: ارفع صوتك واخفض صوت التليفزيون..

عبد الله أحمد: ما يحدث في فلسطين أضر بجميع الفلسطينيين في غزة وفي الضفة اقتصاديا واجتماعيا وثقافيا ومن جميع النواحي..

ليلى الشايب: قضية الشعب الفلسطيني في عيون مَن يراقب وحتى المتعاطفين مع هذه القضية؟

عبد الله أحمد: يا أختي فلسطين باعوها مئة بيعة باعوها الحكام وباعوها.. وكلهم يبيعوا في فلسطين قاعدين بس ولكن أود أن أقول يجب حل هذه السلطة الوطنية الفلسطينية يجب حلها حل تام والرجوع إلى ما قبل السلطة..

ليلى الشايب: ألا وهو؟

عبد الله أحمد: الانتفاضة.. الانتفاضة ويجب على حماس اتخاذ قرار جريء وهو ترك هذه الحكومة والرجوع إلى الجهاد في سبيل الله هذا هو الحل..

ليلى الشايب: العمل السياسي أليس شكل من أشكال المقاومة والعمل السياسي أيضا؟

عبد الله أحمد: يا أختي الحكومات في فلسطين ما تنفع ما بينفع إلا يجيء على فلسطين جيش حامل الرايات السمر سود لا إله إلا الله جيش الخلافة اللي بيستنا فيه على أحر من الجمر إن شاء الله قادمين وأنا بأقول للمسلمين في فلسطين وفي الدول الإسلامية ما فيش حل للمسلمين إلا بالخلافة التي وعدنا الله بها بسم الله الرحمن الرحيم..

ليلى الشايب: يعني أنت.. تفضل يا خليل.. عفوا عبد الله..

عبد الله أحمد: {ليستخلفنهم في الأرض كما استخلف الذين من قبلهم} ووعد بها النبي صلى الله عليه وسلم "لتكون خلافة على منهاج النبوة" وستقهر أميركا وبريطانيا ودول الكفر والله أكبر..

ليلى الشايب: شكرا لك عبد الله أحمد من فلسطين أيضا من فلسطين خليل أبو إبراهيم تفضل يا خليل..

خليل أبو إبراهيم - فلسطين: الله يزيد فضلك السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

ليلى الشايب: وعليكم السلام دعني أسألك خليل يعني إلى وقت غير بعيد كان هناك حد لا يسمح لأحد بتجاوزه يسمى حرمة الدم الفلسطيني يعني هذا الحد تقريبا أصبح غير موجود كيف برأيك السبيل لإعادة هذا الخط الفاصل الذي وحده يجمع الفلسطينيين ويوحد الفلسطينيين؟

خليل أبو إبراهيم: بارك الله فيك والله يا أختي حرمة دم المسلم وليس حرمة دم الفلسطيني حرمة دماء المسلمين أهؤلاء لم يتذكروا قول رسول الله عليه الصلاة والسلام "لزوال السماء والأرض أهون عند الله من قتل أمرئ مسلم من غير حق" وقال أيضا مخاطبا الكعبة "ما أعظمك وما أشرفك ولكن حرمة دم المسلم أعظم منك عند الله" هؤلاء نسوا دينهم فأنسهم ألله أنفسهم كيف يقتل المسلم أخيه المسلم على ماذا يقتتلون في فلسطين على كراسي لا وزن لها كراسي من ورق على ماذا يقتتلون على وزارات على.. هؤلاء هم وزراء السلطة من اليهود.. السلطة من اليهود لا يملكون من أمرهم شيء لا يستطيع أحدهم أن يتحرك من بيته ألا إذا سمح له ذلك فليرجعوا إلى الله وليرجعوا القضية قضية فلسطين يا أختي ليست قضية الفلسطينيين أنها قضية المسلمين في العالم هذه البلاد فتحها الفاروق عمر فيجب أن ترجع القضية إلى أصلها يجب أن تحل هذه السلطة لأن هذه السلطة من يوم أن جاءت وجاء البلاء إلى المسلمين في هذه البلاد والله يا أختي قبل أوسلو كنا في احتلال وكنا في ذل وهوان ولكن ليس في هذا الذل والهوان الذي نحياه الآن أتدري لماذا؟ لأن كثير من المسلمين ألا من رحم الله صفق لهذه السلطة وافق على هذه السلطة فهذا نحن ما فعلته أيدينا ألا من رحم الله أختي يقول الله..

ليلى الشايب: طب أسألك خليل كما سألت المشاهد الذي كان قبلك عبد الله أحمد يعني البديل عن إزاحة السلطة؟

خليل أبو إبراهيم: هي أن ترجع القضية إلى المسلمين هذه أرض احتلها اليهود الكفار من المسلمين يجب على هذه الجيوش على هذه الأنظمة التي تتفرج على المسلمين وهم يقتلون في فلسطين أن تتحرك عيب على هذه الأنظمة وعلى هذه الجيوش وعلى هؤلاء الضباط أن ثلة من المجاهدين في جنوب لبنان أذاقوا اليهود مرارة الهزيمة ثلة قليلة لا يملكون طائرات ولا دبابات وهذه الجيوش التي تعد بالملايين طائرات ودبابات وسفن حربية لماذا لا يتحركون لنجدة المسلمين في فلسطين.

ليلى الشايب: لكن هل تعتقد أن القضية الفلسطينية أخ خليل يعني أصبحت ملك للفلسطينيين وحدهم لكي يتصرفوا فيها بهذا الشكل يعني مجرد إلغاء السلطة والعودة إلى الانتفاضة والمقاومة المسلحة هناك اللجنة الرباعية هناك اتفاقات دولية أين كل ذلك إذاً؟

خليل أبو إبراهيم: أختي الكريمة هذه..

ليلى الشايب: نعم يعني أنا أفهم أنه حديثك وحديث الأخ عبد الله مثلا كلام يأس بس يعني نرجو أن نتحدث بقليل من العقل والمنطق؟

"
فلسطين أرض إسلامية ليست للفلسطينيين لذلك يشترط على من يفاوض عليها أن يكون حاكما للمسلمين جميعا أي خليفة المسلمين وأن يتصرف في فلسطين بما يمليه عليه الشرع
"
              مشارك

خليل أبو إبراهيم: نعم العقل والمنطق هي أن ترجع القضية إلى أصلها قضية المسلمين فلسطين أرض إسلامية ليست للفلسطينيين ليس لأحد في فلسطين أو في غير فلسطين أن يفاوض عليها أو يتنازل عليها أن الذي له حق التكلم في فلسطين رجل واحد يشترط فيه شرطين الشرط الأول أن يكون حاكما للمسلمين جميعا أي خليفة المسلمين والأمر الثاني أن يتصرف في فلسطين بما يمليه عليه الشرع أما أن تأتي هذه الجماعة أو تلك الجماعة وتتصرف في هذه الأرض فليس لها حق ليس لها حق شرعي هذه أرض لك ولكل مسلم في أرض الإسلام لا يملك أحد إلا أن يتكلم بها إلا خليفة المسلمين ولكن لا ننتظر حتى يأتي خليفة المسلمين أن المسلمين اليوم عندهم القوة وعندهم الدبابات والطائرات وعندهم الأسلحة لتحرير فلسطين ولكن هذه الأنظمة أخذت على عاتقها أن تحمي اليهود فعلى هذه الجيوش أن تتحرك لخلع هذه الأنظمة وإزالة هذه الأنظمة وأن تأتي إلى فلسطين وتحرير فلسطين وتحرير كل البلاد المغتصبة من الكفار هذا هو واجب المسلمين أما أن تجعل القضية قضية الفلسطينيين فهذه جريمة لن يسامح الله عليها لا الحكام ولا الجيوش ولا الضباط فالقضية قضية المسلمين..

ليلى الشايب: طيب تنضم بهذا الحديث إلى المشاهدين اللذين سبقاك شكر لك خليل أبو إبراهيم من فلسطين الآن معنا محمد علي من سويسرا تفضل يا محمد..

محمد علي - سويسرا: الفضل لك أخت ليلى السلام عليكم..

ليلى الشايب: وعليكم السلام شكرا..

محمد علي: أخت ليلى لم تحظى أي قضية من قضايا العالم بالمزايدات والتدخلات الخارجية مثل قضية فلسطين فهي من المشروع البريطاني إلى المشروع الأميركي ومن شعار لا اعتراف لا تنازل لا تفاوض إلى الاعتراف والتنازل والتفاوض ومن قضية واحدة تجزأت إلى أكثر من مائة قضية أخت ليلى مما لا شك فيه أن قتل المسلم للمسلم جريمة كبرى ألا أن الأغراض السياسية هي التي أعمت الطرفين عن هذه الجريمة لاحظي معي أخت ليلى أن اتفاق مكة الكارثة تم بعد اقتتال داخلي كذلك الخطة الأمنية التي يراد تنفيذها الآن تمر عبر اقتتال داخلي فالخطة الأمنية تقضي بجمع السلاح الذي يمتلكه الأفراد والذي يشكل تهديدا لأمن إسرائيل ولا يبقى إلا سلاح الأجهزة الأمنية ولا يمكن..

ليلى الشايب: محمد..

محمد علي: نعم..

ليلى الشايب: اسمح لي هل هذا السلاح يشكل تهديدا كما تقول لإسرائيل ولكن يعني بالمقام الأول ألا يشكل تهديد وخطر على حياة الفلسطينيين أنفسهم لأنه يعني مش بالضرورة ومن السهولة أن يصل هؤلاء المسلحين البسطاء إلى إسرائيل يعني هم يتقاتلون بهذا السلاح فيما بينهم قبل أن يستخدموه ضد طرف آخر.

محمد علي: ضد بعضهم البعض نعم صحيح أخت أشاركك هذا الرأي وأعدل وأقول بالدرجة الأولى يهدد أمن إسرائيل بالدرجة الأولى والقضية أنه لا يبقى يعني جمع السلاح ولا يبقى إلا سلاح الأجهزة الأمنية والذي لا يمكن أن يوجه إلى دولة إسرائيل مثل الأسلحة الموجودة في حوزة بقية بلدان المسلمين وبموجب هذه الخطة سوف يحاسب كل من يطلق رصاصة فوق دولة إسرائيل ويعتبر خارج الصف الوطني والمصلحة الوطنية وتبقى القضية أو الخطة كذلك تقتضي حل القوة التنفيذية والتي غالبيتها من حماس وضم الأجهزة الأمنية التي يسيطر عليها عباس هذه كل القضية فالخطة الأمنية هذه أخت ليلى وأن كلفت بحفظ الأمن فهو حفظ أمن إسرائيل تماما كخطة أمن بغداد ظاهرها كذلك ولكن حقيقتها هو أمن أميركا فأين هي عقول أخوتنا في فلسطين حتى يدركوا هذا وشكرا لك والسلام عليكم.

ليلى الشايب: طيب قطعت علي الطريق على سؤال كنت سأسأله شكرا لك على كل محمد علي من سويسرا أيمن جمعة الآن من عفوا محمد جمعة من فلسطين تفضل يا محمد..

محمد جمعة - فلسطين: مساء الخير..

ليلى الشايب: مساء النور.. محمد هل تعتقد بعد كل ما قيل وخاصة ما سمعناه للتو من محمد علي في سويسرا أن إسرائيل تلعب دور في تأجيج هذا القتال لغرض ما؟

محمد جمعة: آه طبعا هي إسرائيل أكيد هي أول واحد رابح في هذا الاقتتال بس أنا بأخالف الأخ محمد اللي كان بيحكي قبل شوي أنه السلاح اللي عندنا بيشكل خطر أول على إسرائيل لا ما بيشكل خطر على إسرائيل هو بيشكل خطر علينا إحنا لأنه نحن مش شاطرين نستعمل هذا السلاح غير على بعضنا ما بنعرف نستخدمه على إسرائيل إحنا ولا أشطر مننا أنه نقعد نقتل بعضنا في الشوارع..

ليلى الشايب: وبعدين يعني ما أهمية هذا السلاح في نهاية المطاف؟

محمد جمعة: يعني لو أنا في رأيي لازم ينضب السلاح هذا كله حتى السلطة ينسحب منها السلاح ونرجع لزمن العصي هذا أكثر شيء المفروض الشعب الفلسطيني يمسكه حرام يتسلم سلاح الشعب الفلسطيني لأنه ما بيحافظ عليه وما بيعرف وين يصوبه الشعب الفلسطيني شاطر بس يصوبه على بعضهم أكثر من هيك لا يجوز أنه نحمل ولا بنشكل خطر على إسرائيل ولا بنقدر الدول العربية كلها مش مشكلة خطر على إسرائيل إحنا نقدر نشكل خطر على إسرائيل فما في ما ظنيت حكي كله غلط اللي كان بيحكيه..

ليلى الشايب: طيب سؤالي لو سمحت محمد جمعة سألتك أن كانت إسرائيل هي التي تقف وراء تأجيج القتال بهذا الشكل قلت نعم وهي المستفيدة الأولى كيف؟

محمد جمعة: طبعا لأنه نحن إسرائيل ليش تتعب حالها وهي تقعد تقتل فينا وتبين أمام العالم أن هي الدولة الإرهابية اللي بتقتل في الناس لا إسرائيل هلا طالعة الملاك البرئ أمام العالم كله أنه أطلعوا يعني أولمرت من كام يوم بالعقبة بيقول لك الفلسطينية ليسوا جاهزين للسلام فعلا نحن ليسوا جاهزين للسلام لأن قاعدين بنقتل في بعض..

ليلى الشايب: يعني أثبتوا ذلك فعلا نعم..

محمد جمعة: وإسرائيل مشغلة جواسيسها وعملائها أنهم يدبوا الفتنة في البلد وإحنا ما بنصدق أمتى حد يجيء يحكي كلمة عشان نقتل في بعض وملهيين نحن الدبابات واقفة على كل قطاع غزة لفيته والطيران بيلف حوالينا وبيضرب فينا وبيصوروا فينا نحن وعم نقتل في بعض وما كان هاممنا كان هاممنا بس المنصب من يمسك رئيس وزراء من يمسك رئيس يعني كلام مش مضبوط كل هذا يعني وإسرائيل هي الرابح الأول بكل ها القصة.

ليلى الشايب: اليوم كان هناك تثبيت لوقف إطلاق النار هو الخامس تقريبا حسب ما تذكر التقارير تعتقد أنه الأمر بحاجة إلى مجرد تثبيت وقف إطلاق النار أم مصالحة حقيقية بين الأشقاء؟

محمد جمعة: مصالحة حقيقية يعني نحن كل شهرين أو شهر انتم متابعين الأمر كل شهر بيصير الاقتتال وبيقتلوا في بعضهم واتفاق مكة هذا اتفاق وهمي ولا له أي لازمة كان المفروض يكون في مصالحة حقيقية مش نقعد نتخانق على المناصب أنا بدي نصف الوزارات أنت بدك نصف الوزارات يعني نحن من قبل ما تيجي حماس كان نصف مصيبة جاءت حماس على الحكم زادت الطين بلة لازم مصالحة حقيقية فعلا تكون..

ليلى الشايب: المصالحة أخ محمد يعني تعني يعني آليا تعني المصارحة والمصارحة أيضا تعني فتح وتقليب الجراح من جديد يعني إلى أين سيوصل هذا إذا..

محمد جمعة: يعني إذا ما قعدوا الجهتين صح وتقاسموا صح وصافوا بعض بنية طيبة وبنية صادقة سوف نظل مستمرين هذا القتال حتى لو مضى الحكم تبع حماس أربع سنين وربحت فتح مرة ثانية حماس سوف تعمل نفس القصة وهؤلاء سوف يعملون نفس القصة لازم مصالحة حقيقية لازم تصفية قلوب غير هيك ما بتضبط هذا الدم اللي سال هذا أولاد الناس هذه كله ينتهي بقلب طيب وبنية صادقة أم غير هيك مش هينتهي القتال هذه مجرد حبة أسبرين أعطوها للناس تسكت فيها..

ليلى الشايب: مسكنات..

محمد جمعة: تهدئة الآلام وهيرجع الألم نفس ما هو طالما ما في مصالحة حقيقية.

ليلى الشايب: شكرا لك محمد جمعة من فلسطين الآن معنا عبد الواحد من مصر نائب رئيس تحرير جريدة أخبار اليوم تفضل يا عبد الواحد مساء الخير..

حسين عبد الواحد - مصر: مساء الخير..

ليلى الشايب: يعني المجال متروك لك للتعليق..

حسين عبد الواحد: الحقيقة أن ما يحدث على الساحة الفلسطينية هذا الاقتتال بين الفلسطينيين والجماعات المقاومة يؤكد حقيقة مؤلمة يجب أن نعترف بها جماعات المقاومة أصبحت عبء على قضية الشعب الفلسطيني جماعات المقاومة لم تعد قادرة على أداء دورها أصبحت القضية بالنسبة لمنظمات المقاومة الفلسطينية هي مجرد..

ليلى الشايب: عفوا عبد الواحد يعني استمعنا على الأقل لأربعة فلسطينيين يتحدثون من داخل فلسطين يقولون أنه بلاش هذه السلطة ونعود مجددا إلى الانتفاضة وإلى العمل المسلح إلى المقاومة يعني أنت خلافا لما تقوله وتؤكده من أن هذه المقاومة أصبحت عبء على الشعب الفلسطيني الآن الفلسطينيين يرون أن المنقذ الوحيد والحقيقي هو هذه المقاومة؟

حسين عبد الواحد: إذا سمحتوا لي يجب أن نكون صرحاء مع أنفسنا أعتقد أن الوضع الداخلي الفلسطيني والوضع العربي والوضع الإقليمي والوضع الدولي يجعلنا في مواجهة حقيقة مرة يجب أن أو من الأفضل أن يعيش الشعب الفلسطيني لفترة مؤقتة تحت الاحتلال هي استراحة مقاتل يحتاجها هذا الشعب لأن أي محاولة لتسوية القضية وحل المشكلة الآن سوف لن تكون أبدا في صالح الشعب الفلسطيني ولذلك فمن الأفضل أن تتوقف هذه الأعمال وأن نقبل بوضعية تحت الاحتلال لنحصل على ما هو متاح من حقوق ثم نستأنف كفاحنا ونضالنا في مرحلة لاحقة أفضل.

ليلى الشايب: يعني لا أمل من الفلسطينيين ونوع من المصالحة بينهم يعني هذا حل يبدو جذري؟

حسين عبد الواحد: هذه المصالحة سيدتي تكررت كثيرا هذه المصالحات تكررت كثيرا نحن ندرك أن هناك مؤامرات للوقيعة بين الشعب الفلسطيني وبين المنظمات وبكل أسف هذه المنظمات تسقط في كمائن هذه المؤامرات وبالتالي أنا أتصور أنها فقدت فعاليتها بل وفقدت شرعيتها الآن يجب أن تتوقف كل هذه الأمور يتقبل الشعب الفلسطيني وضعية تحت الاحتلال يناضل من أجل الحقوق التي تكفلها له القوانين الدولية انتظارا لمرحلة قادمة يستطيع فيها هذا الشعب أن يخلق منظمات جديدة وكوادر مقاومة جديدة أكثر صدقا وأكثر إخلاصا وأكثر قدرة على حماية حقوق هذا الشعب المنكوب.

ليلى الشايب: شكرا لك عبد الواحد من مصر نائب رئيس تحرير جريدة أخبار اليوم إذاً مشاهدينا نتوقف مع فاصل نعود بعده لاستئناف النقاش حول المجريات الأخيرة في غزة الأحداث الدامية والمواجهات نعود إلى ذلك بعد هذا الفاصل ابقوا معنا.


[فاصل إعلاني]

المجريات الأخيرة في غزة

ليلى الشايب: أهلا بكم من جديد مشاهدينا إلى هذه الحلقة من منبر الجزيرة نخصصها اليوم للحديث عن المواجهات الأخيرة في غزة ومصير الاتفاقات بين حركتي فتح وحماس الآن معنا منير الكيلاني من قطر منير مساء الخير.

منير الكيلاني - قطر: مساء الورد يا أختي..

ليلى الشايب: أهلا وسهلا أرجو أن تعلق على حديث السيد عبد الواحد أو حسين أعتقد عبد الواحد من مصر نائب رئيس تحرير جريدة أخبار اليوم الذي تحدث إلينا قبل الفاصل يعني قال كلام كثير أنا شخصيا لم أشأ ان أعلق عليه وأترك لكم أنتم المجال هو يدعو إلى عودة الاحتلال الكامل والواضح والصريح للأراضي الفلسطينية ويعني يعاد بناء كل شيء ما سماه خاصة بالحركات السياسية الصادقة والواضحة مع شعبها ما رأيك أنت؟ يعني كلامي كله ذهب هباء أرجو أن يكون سمعني مثلا عبد الله المحمود من لبنان بدل منير أرجو أن يعود إلينا إذا تمكن..

عبد الله المحمود - لبنان: السلام عليكم ورحمة الله..

ليلى الشايب: وعليكم السلام يا عبد الله أهلا وسهلا بك..

عبد الله المحمود: الله يعطيكم العافية نعم تريدي أن تسألي أم أتكلم..

ليلى الشايب: أريد منك إذا كنت استمعت إلى كلام حسين عبد الواحد نائب رئيس تحرير أخبار اليوم من مصر يعني لا أريد أن أكرر ما قاله ولكن في نقاط رئيسية يدعو يأسا ربما من الوضع الحالي إلى عودة الاحتلال الإسرائيلي بشكل كامل ويعود الفلسطينيون لبناء الذات انطلاقا من الصفر ربما هل تعتقد أن هذا حل ممكن قد يقبل البعض؟

عبد الله المحمود: هو في الواقع قبل أن أجيب على هذا السؤال هو أنت سألتي أصلا يعني الشباب الذين اتصلوا من فلسطين سألتي السؤال عدة مرات وأظن لم يجب عليه يعني كما يجب أنه ماذا نفعل الآن الشباب دعوا إلى إلغاء السلطة وما شابه ذلك فقلت أنت أن الأمور الآن في لجنة رباعية وفي مجتمع دولي وفي قرار الأمم المتحدة وفي التزامات وما شابه ذلك أنا أريد طبعا الجواب يكون على الكلام الذي ذكرتيه وعلى الأخ الذي اتصل من مصر نحن قبل أن نتحدث عن الحل الأمر الأساس في الموضوع أن يشعر الإنسان بالأزمة يعني الشعور بالأزمة الشعور بالمشكلة يدفعه للبحث عن حل إذا لم يشعر أن هناك أزمة حقيقية أو مشكلة حقيقية يبقى يراوح مكانه يعني نحن..

ليلى الشايب: من المقصود بهذا الكلام عبد الله؟

عبد الله المحمود: ليس المقصود شخص بعينه يعني..

ليلى الشايب: لا.. لا مش شخص يعني ممكن يكون مجموعة فريق شعب..

عبد الله المحمود: نعم أنا أتحدث عن فكرة نحن.. جيد نحن عندما نقول هذا الواقع الحالي في فلسطين ماذا جر على أهل فلسطين هذه السلطة التي جاءت وهي سميت طبعا زورا سلطة لا يستطيع لا رئيسها ولا رئيس الحكومة الانتقال من حي إلى حي إلا بإذن اليهود هل هذه السلطة يرجى منها حل قضية فلسطين وهي يعني لا تستطيع أن تقوم بأي عمل من الأعمال مهما صوروا إلا بإذن يهود لا يمكن أن يرجى من هذه السلطة شيئا أيضا جاء قادة فتح وجاء قادة حماس وفعلوا ما هي النتيجة الآن قضية فلسطين كانت حية منذ خمسين عاما أكثر مما عليه الآن يعني منذ خمسين عاما لم يكن أحد ليتجرأ ويتنازل عن أي شبر منها الآن الأمر بلغ حدا كبيرا..

ليلى الشايب: حيا بفضل..

عبد الله المحمود: حتى أنني لو سمحت يعني بس أريد أن أذكر..

ليلى الشايب: لحظة.. لحظة قبل أن تتجاوز أنت أيضا عبد الله يعني حيا بأي مفهوم الإجماع والالتفاف العربي حوله مثلا؟

عبد الله المحمود: ما هي فلسطين..

ليلى الشايب: القضية الفلسطينية..

عبد الله المحمود: نعم أنا أقول لك رغم أن هؤلاء الحكام لم يتغير فيهم شيئا يعني هم عملاء منذ أن جاءوا إلا أنهم قد تجرءوا على التنازل عن فلسطين لا بل أكثر من ذلك من أبناء فلسطين تنازلوا عن فلسطين أنا الذي أريد أن أقوله بس فقط شيئا يعني عندما نجد هناك في مبنى معين سينهار على أهله نقول ما هو الحل يجب أن يخرجوا منه فتأتي لتسألي ولكن الناس لم يستقبلوا أهل هذه البناية فإذا ما الحل أن يبقوا بالبناية تنهار عليهم لا الحل واضح وصريح هذه الحلول المطروحة ليست حلا إنما هي المشكلة الحل الأمة الإسلامية تملك إمكانات وطاقات هائلة جدا هؤلاء اليهود هذه الحرب التي جرت في لبنان تموز أثبتت ما هم هؤلاء اليهود لو أن النظام السوري لو أن النظام المصري لو أن النظام الأردني عزم أمره على قتال يهود لما استمرت المعركة معهم أيام بضعة أيام فقط المشكلة هنا تكمن فلماذا نعيد ونكرر نقول وماذا نفعل والسلطة والتزامات ماذا جرت هذه الالتزامات وماذا جرت علينا السلطة وماذا جرت اللجنة الرباعية ألم يبيعوا أهل فلسطين في سوق النخاسة ألست أخت ليلى الآن أنت تدركي كما أنا أدرك والجميع يدرك أن أبناء فتح وحماس خلال السنة الماضية أراقوا من دماء إخوانهم أكثر بكثير مما أراقوا من دماء اليهود هل هذا الوضع الذي نحن نريده ونريد أن نستمر ونحافظ عليه وتبقى اللجنة الرباعية هي مشرفة علينا أم أننا نبحث عن مخرج والمخرج واضح ومعروف عندما كانت للمسلمين دولة خلافة لم يكن أحد يطمع بأن يأخذ من المسلمين شيئا أما الآن اليهود وهم الجبناء وهم يعني كما قال الله سبحانه وتعالى عنهم يصولون ويجولون ويقتلون وما شابه ذلك هذا هو الحل..

ليلى الشايب: غير واضح الحل..

عبد الله المحمود: الحل إقامة الخلافة هذا هو الحل هذا الذي يعيد فلسطين إلى أهلها وهذا الذي يعيد الأمة الإسلامية وأصلا أنا يعني كنت أريد أن أقول لك أنني الليلة شاهدت برنامج حوار مفتوح على قناة الجزيرة..

ليلى الشايب: حول العراق..

عبد الله المحمود: لست أدري أنت كنت شاهدتيه..

ليلى الشايب: نعم..

عبد الله المحمود: وما لاحظته يعني على أولئك الذين يبررون جريمة القبول باحتلال أميركا للعراق ماذا يفعلون؟ يركزون على جرائم النظام العراقي السابق لماذا؟ ليصوروا أن إزالة الجرائم ولو بالأتيان بقوات الاحتلال الأميركي هو انتصار عظيم خطأ هذا واللعبة نفسها تجري في فلسطين هل كان اتفاق مكة ليقبل لولا أنهم مهدوا له بأنهار من الدماء لم يكن ليقبل لولا ذلك والآن ما هي هذه الأنهار هل هناك تنازل جديد نعم هناك تنازل جديد من يهن يسهل الهوان عليه فالمسلمون يجب أن يحسموا أمرهم هؤلاء القادة لم يجروا إلى الوبال على المسلمين وعلى قضايا المسلمين هل نسلم للنظام السعودي الذي فتح البلاد والعباد للقوات الأميركية لتأتي لتضرب العراق هل نسلم للنظام السوري..

ليلى الشايب: طيب عبد الله بدون التعرض يا عبد الله أرجوك يعني خلينا تحدثت حديث مقبول ومنطقي نختم بهذه النبرة على كل حال شكرا لك عبد الله المحمود من لبنان الآن عبد الله محمد من فلسطين تفضل يا عبد الله..

عبد الله محمد: السلام عليكم..

ليلى الشايب: وعليكم السلام..

عبد الله محمد: دعيني أرجع أخت ليلى إلى الوراء قليلا..

ليلى الشايب: طيب قليلا قلت..

عبد الله محمد: قليلا..

ليلى الشايب: طيب..

عبد الله محمود: سبق اتفاق مكة جولة اقتتال ثم اتفاقات محلية لم تصمد وبعد أن تضمن اتفاق مكة ظاهريا إيقاف الاقتتال وأدخل عليه في غفلة من الناس المشدوهة من الدمار والقتل أدخل إليه بند احترام القرارات الدولية بتوقيع رأسي السلطة ثم تلا ذلك إدخال السلطة وحكومتها إلى النظام الرسمي العربي وتم إقرار قرارات القمم العربية التي تنادي بالاعتراف بكيان اليهود وهذا هو بيت القصيد إذا اقتتال وحصار ثم اتفاقات محلية لا تصمد ثم اتفاق مكة فالاحتراب فالاعتراف بالقرارات الدولية وقرارات القمم العربية التي تنادي بالاعتراف الجماعي بكيان يهود بتوقيع الفصائل عامة وفتح وحماس بشكل خاص أما النقطة..

ليلى الشايب: طيب عبد الله يعني قبل أن تتجاوز إلى النقطة الثانية أنت لم تعد إلى الوراء كثيرا وأنا أتوقف معك عند اتفاق مكة تحديدا يعني هناك يعني كثيرون يرون أنه كان ناقصا وعلى ضوء الأحداث الأخيرة في غزة هناك حاجة إلى اتفاق مكة اثنان أين النقص إذا كنت من هذا الرأي أنه اتفاق مكة الأول كان ناقصا أين كان الخلل أين كان النقص؟

عبد الله محمد: أنا بالنسبة لي لا أعتبر أنه اتفاق مكة كان ناقصا أنا أعتبر أن الوصول إلى اتفاق مكة غطي عليه بالاقتتال وغطي عليه بالدمار والقتل هذا الأمر لأنه هذا يعني عملية تسويق الاعتراف بقرارات الشرعية الدولية وقرارات القمم العربية التي تنادي جميعا بالاعتراف باليهود لا يمكن أن يتم في الحالة الطبيعية السوية للناس أما تحت طائلة الرصاص والقتل والدمار فالناس هنا مرهقون ومن ثم أعطيك معلومة أخرى يا أخت ليلى..

ليلى الشايب: مرهقون ويتقاتلون..

"
حكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية شكلت من أجل السير في مسلسل التنازلات وحتى يتم هذا الهدف لابد من الحصار والاقتتال حتى يتم إرهاق الناس وترويعهم وصولا إلى قبولهم بتلك التنازلات بأي ثمن
"
            مشارك

عبد الله محمد: اتفاق مكة هو من تأليف اليهودي توماس فريدمان وهو الذي لقنه إلى العاهل السعودي وهو الذي مرره إلى الفصائل وهم الذين مرروه للناس تحت سقف القتل والدمار أما بالنسبة لحكومة الوحدة الوطنية فهي شكلت من أجل هدف واحد وحيد هو السير في مسلسل التنازلات برسم وتوقيع جميع الفصائل على اعتبار أنها ممثلة للشعب الفلسطيني وحتى يتم هذا الهدف لابد من الحصار والاقتتال حتى يتم إرهاق الناس وترويعهم ومن ثمة وصولا إلى قبولهم بتلك التنازلات بأي ثمن.

ليلى الشايب: طيب تتحدث إذا عن مرحلة أخرى يراد الوصول إليها من خلال هذه المواجهات الأخيرة نريد أن نعرف كنه ويعني معنى هذه المرحلة ما هي بالضبط؟

عبد الله محمد: أخت ليلى لو سمحت لي بس كلمة واحدة هل نحن بحاجة الآن إلى اتفاق مكة جديد وما هو التنازل المقصود جولة الاقتتال الأخيرة التي توقفت وأتمنى من الله أن لا تتجدد هل من الممكن أن تصمد أم أن هناك ما يبيت من أجل الوصول إلى تنازل جديد تحت سقف جولة اقتتال جديدة هذا هو السؤال وهذا ما أعنيه إذا هناك مسلسل تصفية اليهود لا يطلب منهم تقديم أي شيء والمطلوب من الشعب الفلسطيني أن يقدم كل شيء المطلوب منه..

ليلى الشايب: يا عبد الله هذا كان سؤالي بالضبط يعني ما المطلوب التنازل عنه في المرحلة المقبلة والذي من أجله اختلقت هذه المواجهات وغيرها يعني ما المطلوب لاحقا من الفلسطينيين التنازل في ماذا بالضبط؟

عبد الله محمد: المطلوب التنازل عن حق العودة مطلوب التنازل عن حق العودة..

ليلى الشايب: حق العودة موضوع درس وموضوع بحث على طاولة المفاوضات إذا استأنفت.

عبد الله محمد: أنا بدي أقول لك حتى مسألة حق العودة هي مسألة تضليل هاي فلسطين يجب أن تعود كاملة إلى ملك الإسلام والمسلمين الموضوع الآن في حق العودة اللي بيعترف بـ1948 عمليا أصلا هو لا يطالب بحق العودة لأنه إسرائيل قائمة بأرض الـ1948 وهي كيان غاصب فالموضوع فيه تضليل لكن أنا بأقول لك شو المطلوب أنه ها الفصائل تبطل تطالب بعودة اللاجئين تتنازل عن القدس شيئا فشيئا واليهود لا يطلب منهم أي شيء في النهاية بيكونوا قد تنازلوا عن كل شيء واليهود بيكونوا قد نعموا بالشرعية برسم وتوقيع أهل فلسطين كلها عبر الفصائل وعبر حكومة الوحدة الوطنية وهذا كله بإذن الله سينسف وهو باطل لأنه إذا أردت ديمومة أي حل فيجب أن يكون حلا عادلا والحل العادل يقوم على إعادة الحق إلى نصابه وهذه فلسطين كل أهل فلسطين بل كل مسلمي الأرض لا يملكوا أن يغيروا حكم الله فيها وهي عودتها كاملة غير منقوصة إلى حكم الإسلام والمسلمين في ظل دولة الخلافة الراشدة القادمة بإذن الله تعالى.

ليلى الشايب: واضح شكرا لك عبد الله محمد من فلسطين كمال شكري الآن معنا من ألمانيا كمال تفضل..

كمال شكري - ألمانيا: تحية لك يا أخت ليلى..

ليلى الشايب: أهلا وسهلا بك..

كمال شكري: أنا عايز أدخل بالنسبة لهذا الحوار الشيق في هدوء يعني بسيط..

ليلى الشايب: ربما هدوئك لأنك بعيد والذين تحدثوا ألينا يعني من داخل المعمعة من قلب المعركة إذا صح التعبير فهذا قد نتفهمه..

كمال شكري: طبعا.. طبعا اللي أنا شايفه الحقيقة يا أخت ليلى عشان ما نروحش بعيد ورا مش هنوصل لإقامة الكيان الصهيوني في فلسطين نوصل للمبادرة بتاعت الأمير عبد الله اللي حصلت في بيروت كان الرد عليها المباشر تدمير جنين ثاني يوم قام شارون وعمل في جنين (Grawend zero) اللي أنا دائما بأتكلم عليه مش 2001 أنا قصدي في جنين ده الرد بتاع صهيوني أصيل عايز يدمر المنطقة ولا يهمه اللي بيقولوا عليه العرب لو وصلنا للنقطة الثانية عشان نخش على طول في الحوار موضوع مكة واللي حصل في مكة يا سيدتي العزيزة أخت ليلى كوندليزا رايس جاءت عشان توري العالم ما هو الكلام ده ممكن يتعمل سري وما يقعدوش في إسوان وتفهم ده وده يروح فين وده يجيب منين وهي تقابل ليه ناس زي دي والناس دي تقبل تقابلها أزاي ما علينا هما حرين يتصرفوا زي ما هما عايزين المنظر يعني ما كنش كويس اللي حصل بعد كده راحت حماس وفتح في مكة هذا المكان الطاهر وكان في نوع من الخيانة موجودة بيانة زي الشمس يعني حتى المحللين على الإنترنت اللي الواحد يقدر يشوفه في العالم كله من جميع الاتجاهات يعني اللي بيحصل أن بعد كده أسلحة وأموال تروح لجزء من الشعب الفلسطيني والجزء الثاني ليس معه أي شيء يعني دي فتنة بتحصل في وجهة نظري يعني أنا أسأل سؤال ليه بيحصل كده يعني أنا شوفت عنترية وزراء الخارجية العرب في جامعة الدول العربية في القاهرة قالوا في نفس واحد النهارده هنكسر الحصار عن الشعب الفلسطيني كلنا سمعنا الكلام ده لا يتم هما ما يقدروش يشيلوا الحصار عن عشة فراخ إلا إذا الكيان الصيهوني وافق عليها يعني عشان يعني حرام اللي بيتعمل في هذا الشعب يعني لما أشوف أنا واحد زي أنا بأستعجب الحقيقة الوزير الفلاني والمعالي العلاني ووزير الأمن القومي اللي اسمه دحلان ده رجل مليونير عنده الأملاك لا تعد ولا تحصى فده يعني لازم الواحد يكون عنده نوع من الجدية في التفكير لما أسمع الأخوة بيتكلموا في فلسطين أن كل الكلام ده لازم يتشال هما يعني مش قاصدين أنه يتشال إنما عاوزين أنه يعاد ترتيبه يعني المقاومة في حد ذاتها ما بيتسمعش عنها أنت بتسمعي يا أخت ليلى عن مشكلة إسرائيل مع فلسطين مش منطقة الوطن العربي بالكامل محتلة منه القدس المسجد الأقصى والأرض الفلسطينية أرض عربية تهم العرب والمسلمين بالكامل مش الشعب الفلسطيني قضية فلسطين مع اليهود أو مش مع اليهود لأن اليهود هما مش موجودين ده كيان صهيوني لا يعترف..

ليلى الشايب: طيب أين العرب يا كمال أين العرب يعني كأنه لم يعد في المشهد سوى مصر أين الباقون؟

كمال شكري: يعني ما هو أنا الرجعية العربية في حد ذاتها هي يعني التخلف اللي هي موجود فيه هي وصلت العالم العربي والعالم الإسلامي بهذه الأموال الفائضة الطائلة لما إحنا فيه حاليا على أساس أن الناس ديت بتصرف أموالها..

ليلى الشايب: أتحدث عن مواقف الحكومات على الأقل كانت تسجل بعض التحركات بعض الإدانات كذا يعني هناك صمت رهيب في الفترة الأخيرة وخاصة هذه الأحداث بالذات مصر فقط هي التي تتحرك وحتى وفدها تعرض لإطلاق النار منذ يومين في الأراضي الفلسطينية؟

كمال شكري: مصر يا أخت ليلى كانت بتتحرك من قيام ثورة 23 يوليه وإحنا عارفين ما قدمه الجيش والشعب المصري للقضية الفلسطينية وده واجب عليه لازم يعمل كده إذا كانوا العالم يعني لو شفنا دول الخليج دول الخليج أو حتى المملكة العربية السعودية بعد أيام حرب 1973 يعني السادات بقى ماشي عمال يلم عشان ما عندوش فلوس هو السادات يعني برضه عشان نبقى يعني صريحين بالكلام راح كامب ديفد ليه لأن الرجعية العربية كانت ضاغطة على الكيان المصري عشان يسيبه لأن الناس دي عايشة يعني لما تسمعي يا أخت ليلى أن الملك سعود جدهم نفسه يقول لتشرشل أنا مش هأعمل حاجة في إقامة جامعة الدول العربية ألا لما أسألك وأنت توافق عليها يعني إحنا عايشين الحاجات دي لازم تطلع من القاع عشان الناس تشوفها وتسمعها كلها حقائق موجودة أنا لا بذم في أحد ولا حد بيذم في حد الناس دي أصلها يعني مش لاقية تأكل مش لاقية تعمل حاجة خالص يا أخت ليلى في فلسطين لازم نبقى عارفين الكلام ده فكون أن الدول العربية أو في دول الخليج تسلح جزء من الشعب الفلسطيني أو وإحنا عارفين ملايين الطلقات..

ليلى الشايب: طيب يا كمال هذا تحليلك وهذه استنتاجتك الشخصية نحترمها وأشكرك على هذه المداخلة كمال شكري تحدث إلينا من ألمانيا الآن من سوريا منوخ عبد الواحد آسفة جدا يا منوخ أعرف أنك بقيت تنتظر ولكن أحيانا لا نستطيع أن هيك نقطع على المشاهدين.. منوخ تسمعني أم ستبقيني أنتظر أنا أيضا.

منوخ عبد الواحد - سوريا: أنا أسمعك معلش.. بس قبل المداخلة لي ملاحظة أرجو منك أن تحددي الوقت للمداخلين..

ليلى الشايب: والله يا ليت..

منوخ عبد الواحد: أنا ألاحظ أنك تسرحي مع بعض المحللين..

ليلى الشايب: (OK) يا منوخ..

منوخ عبد الواحد: أرجوك إذا سمحت لي شوية..

ليلى الشايب: طيب أنا مَن يدير النقاش الذي يفترض..

منوخ عبد الواحد: أولا أتركيني أدخل في المداخلة..

ليلى الشايب: لا.. لا يعني لا هنا ليس هناك التزام أبدا مهما حاولنا في هذا الموضوع على كل تفضل تحب نقول لك مثلا أنت دقيقة..

منوخ عبد الواحد: أعطيني الوقت لا.. لا مش دقيقة بس أعطيني الوقت الباقي لأنه باقي وقت قليل أنا تتحدث فيما يتعلق بموضوع الحلقة للأسف الشديد قضية فلسطين تعتمد على ثلاث حالات حق العودة القدس إزالة المستوطنات والأمن وغيره الآن في هذه اللحظة لو استدرجنا من اتفاقات أوسلو 1993 لحد الآن تقرير جورج تينيت الرباعية وإلى آخره خارطة الطريق المبادرات العربية التي ألغتها إسرائيل إلى آخره اتفاق مكة الأخير الموضوع متعلق الآن في تحمل الفلسطينيين أنفسهم مسؤوليتهم لأن الوضع في المنطقة لا يسمح بأن يكون هناك أنا أوجه سؤال للسلطة الفلسطينية والأخ محمود عباس..

ليلى الشايب: من.. للسياسيين تقصد يعني..

منوخ عبد الواحد: لماذا لا يطلبون عقد مؤتمر قمة عربي أنا أسأل سؤال لماذا لا يطلبون عقد مؤتمر قمة عربي طارئ يناقش بندا واحدا فقط ويحملون الحكام العرب وخاصة الذين هم يسلمون القضية لهم تحت إشرافهم تحت إشراف دول معينة ويذهبون إلى دول معينة يطرحون القضية أمام هذه الدول؟ أرجو من الأخوة في السلطة الفلسطينية ومجموعة أوسلو التي اخترقت الثوابت الفلسطينية تماما وكل العرب متفقين على ذلك أن يضعوا هذه الدول الذي يطرحون ثقتهم بها أمام مسؤوليتهم التاريخية والقومية والعربية والإسلامية أنه قضية فلسطين معقدة عليكم أن تحلونها وإلا تستطيعون أن تنسحبوا مثلكم مثل غيركم من الدول العربية التي ليس لها مجال أن تتكلم بهذا الموضوع فأرجو من الأخوة الفلسطينيين..

ليلى الشايب: يا منوخ هناك من يطرح حل بديل ربما أبسط وأضيق نطاقا هناك من يطالب بمكة اثنان اتفاق مكة اثنان لأنه اتفاق مكة واحد كان منقوص لهم..

منوخ عبد الواحد: الأخوة الفلسطينيين اللي ذهبوا على اتفاق مكة هما أنفسهم كفريقين متخاصمين هما يذهبوا ويعرفون أنه لا يمكن أن يأتون بحل جذري للمشكلة ولكن المسألة تتعلق في حماس انتخبت من الشعب الفلسطيني أميركا غير قابلة بحماس لأنها مصنفة إرهابيا الدول التي تتبنى حماس وتتبنى السلطة الفلسطينية من منطلق قومي وتنسق مع الجانب الأميركي هنا المشكلة هنا المشكلة وليس المشكلة في صميم الخلاف الفلسطيني.. الفلسطيني المشكلة تتعلق فيمن يشرف عربيا على المشكلة دون أن يقدم الحل الحقيقي وهي إبعاد الجانب الأميركي لماذا لا يقدمون في مؤتمر قمة الرياض لماذا لا يصدر قرارا يتعلق في فك الحصار على الفلسطينيين اقتصاديا وعسكريا انطلاقا من مؤتمر قمة يدرج ضمن الجامعة العربية الذي هي عقيمة منذ عام 1946 منذ مؤتمر انشاص ولا تساوى وكل المال الذي يقدم لها كمصروفات للأسف كعلاقات عامة وأنا انتقد هذه الجامعة مباشرة لأنها لا تقدم شيئا بل بالعكس هناك كل مؤتمر قمة عربي تجيء خلفه مصائب على الأمة العربية من خلال كل مؤتمر قمة عربي وأنا أعرف أن هناك فيتو عربي ضد القمم العربية من أطراف معينة وهناك عرب وطنيين وحكومات وطنية ولكن ليس لها تدخل في الموضوع لا من قريب ولا من بعيد هنا أقول للأخوة الفلسطينيين عليكم أن تكونوا حاسمين وتضعوا النقاط على الحروف من وتحددون لماذا أنا أرجو من الأخوة الفلسطينيين أن لا يعممون كلمة العرب والحكام العرب وأن يحددوا من من الحكام العرب..

ليلى الشايب: أنت تقصد.. أنت توجه أصابع الاتهام إلى جهات أو دول معينة ولا تفضل وتحبذ أن يجمع كل العرب في سلة واحدة هذا هو؟ طيب يبدو أن منوخ اكتفى بما قال شكرا له على هذه المشاركة إذا كان المشارك الأخير في حلقة اليوم من منبر الجزيرة تناولنا فيها بالنقاش المواجهات الأخيرة في غزة ومصير الاتفاقات بين فتح وحماس إذا في الختام مشاهدينا لم يبق لي إلا أن أبلغكم تحيات ليلى صلاح منتجة البرنامج ومنصور الطلافيح مخرج البرنامج ولكم مني ليلى الشايب أطيب تحية دمتم في خير وإلى اللقاء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة