عالمية الإسلام ومجالاتها   
الثلاثاء 1428/4/21 هـ - الموافق 8/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 15:55 (مكة المكرمة)، 12:55 (غرينتش)

- الإسلام رسالة خاتمة
- بين عالمية الإسلام والعولمة

- مجالات عالمية الإسلام



عبد القادر عياض: السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته يقول الله تعالى {ومَا أَرْسَلْنَاكَ إلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ} ويقول أيضا {إنَّ الدِّينَ عِندَ اللَّهِ الإسْلامُ} من أبرز خصائص الرسالة المحمدية أنها جاءت خاتمة للرسالات السماوية ومهيمنة عليها الأمر الذي جعل منها رسالة عالمية لكن ما معنى عالمية الإسلام اليوم وهل تشمل فقه الفقهاء هل تقتصر العالمية على العقيدة والتشريع أم تشمل المجال السياسي وحينما يتحدث البعض عن إسلام أميركي وآخر أوروبي وثالث أسيوي كيف نفرق بين الدين العالمي والثقافة المحلية، عالمية الإسلام ومجالاتها موضوع حلقة اليوم من برنامج الشرعية والحياة مع العلامة الدكتور يوسف القرضاوي، فضيلة الشيخ أهلا بكم والسلام عليكم.

يوسف القرضاوي – داعية إسلامي: وعليكم السلام ورحمة الله أهلا بك أخ عبد القادر.

الإسلام رسالة خاتمة

عبد القادر عياض: شكرا لك أشكرك فضيلة الشيخ نبدأ فضيلة الشيخ بالحديث النبوي الذي يقول "بعثت إلى الناس كافة وكان الأنبياء تبعث إلى أقوامهم خاصة"، ما العلاقة بين كون الإسلام رسالة خاتمة للرسالات السماوية ومهيمنة عليها وبين عالمية الإسلام وإرسال النبي محمد صلى الله عليه وسلم إلي العالمين كافة؟

يوسف القرضاوي: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد الله رب العالمين وأذكى صلوات الله وتسليماته على من أرسله ربه رحمة للعالمين وحجة على الناس أجمعين سيدنا وإمامنا وأسوتنا وحبيبنا محمد وعلى آله وصحبه ومن اتبعهم بإحسان إلى يوم الدين وبعد فما تميزت به رسالة الإسلام عن الرسالات السابقة أمران أساسيان؛ أنها رسالة شاملة ممتدة في الزمان وشاملة ممتدة في المكان، أي أنها لم تجئ لجيل ولا جيلين ولا لقرن ولا قرنين وإنما جاءت للزمن كله ختم الله بها رسالات السماء جميعا كل نبي قبل محمد..

عبد القادر عياض [مقاطعاً]: صلى الله عليه وسلم.

يوسف القرضاوي [متابعاً]: كان يبشر بمن بعده من الأنباء كل نبي يقول فيه نبي هيأتي ويعمل كذا ويكمل كذا ويعمل إلا محمد صلى الله عليه وسلم هو الوحيد الذي قال أنا خاتم النبيين ولا نبي بعدي {مَا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ ولَكِن رَّسُولَ اللَّهِ وخَاتَمَ النَّبِيِّينَ} فهذه هي الميزة الأولى أنها رسالة خاتمة ليس بعدها رسالة والمزية الثانية أنها جاءت رسالة عالمية جاءت رسالة عالمية لم تجئ للعرب وحدهم ولا للعجم وحدهم ولا أهل الشرق دون الغرب ولا طبقة جاءت للناس كافة للعالمين وهذا لا يدل عليه فقط الحديث الذي ذكرته..

عبد القادر عياض: ذكرناه نعم.

يوسف القرضاوي: قد أدلت عليه أكثر من عشر آيات في القرآن الكريم {ومَا أَرْسَلْنَاكَ إلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ} في سورة الأنبياء مكية {تَبَارَكَ الَذِي نَزَّلَ الفُرْقَانَ} سورة الفرقان مكية {إنْ هُوَ إلاَّ ذِكْرٌ لِّلْعَالَمِينَ} سورة نون {إنْ هُوَ إلاَّ ذِكْرٌ لِّلْعَالَمِينَ* ولَتَعْلَمُنَّ نَبَأَهُ بَعْدَ حِينٍ} سور ص {قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إنِّي رَسُولُ اللَّهِ إلَيْكُمْ جَمِيعاً} سور الأعراف يعني فيه بعض المستشرقين والمنصرين قالوا محمد كان الأول يعني جاي لأهل مكة ومن حولها ثم فجأة قال أنا جاي للعالم وبعت يبعث لكسرى ولقيصر وهذا دليل جهلهم بالقرآن من قرأ القرآن ورد السور المكية تؤكد عالمية رسالة محمد {إنِّي رَسُولُ اللَّهِ إلَيْكُمْ جَمِيعاً} فالله سبحانه وتعالى وهو لا يعمل ولا يفعل شيئا إلا لحكمة حينما بلغت البشرية رشدها وبلغت نضجها وآن لها أن تستقبل رسالة للعالم كله كانت رسالة محمد قبل ذلك لم يكن العالم قد تهيئ لذلك ولكن الله سبحانه وتعالي هيأ هذه الرسالة لتكون رسالة العالم لأنه يعلم أنه سيأتي العالم ويتقارب فيه تقاربا حتى يكون كأنه قرية واحد فذلك جاءت هذه الرسالة عامة في المكان خالدة في الزمن.

عبد القادر عياض: نعم فضيلة الشيخ البعض مصطلح العالمين هل المقصود به كما تفضلتم قبل قليل أنه للبشر كافة أم أن العالمين لفظ يحتمل أكثر من احتمال مثلا عندما يقول الله تعالى يكلم بني إسرائيل ويقول {وأَنِّي فَضَّلْتُكُمْ عَلَى العَالَمِينَ} هل فضلهم على البشر جميعا أو عندما يقول مثلا في آية أخرى {ونَجَّيْنَاهُ ولُوطاً إلَى الأَرْضِ الَتِي بَارَكْنَا فِيهَا لِلْعَالَمِينَ} هل معنى بأن أرض فلسطين هي للعالمين جمعيا لفظ العالمين يحتاج إلى تدقيق هو.

يوسف القرضاوي: {فَضَّلْتُكُمْ عَلَى العَالَمِينَ} هذه يعني حينما يخاطب في ذلك الوقت أي عالم زمانكم العالمين هنا مقصود كانوا مفضلين على كل الناس في العالم لأنه هم كانوا حملة رسالة التوحيد الوحيدة في العالم ففضلوا يعني على عالم زمانهم ولكن حينما يقول الله تعالى {ومَا أَرْسَلْنَاكَ إلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ} كما في قوله {الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ العَالَمِينَ} فالعالمين هنا هم يعني هم أهل المشرق والمغرب يعني في إحدى السور قال {ومَا رَبُّ العَالَمِينَ} قال كذلك قال {رَبُّ المَشْرِقِ والْمَغْرِبِ ومَا بَيْنَهُمَا} فالعالمين يعني تشمل المشرق والمغرب وهي مش بس الآية العالمين بيقول {ومَا أَرْسَلْنَاكَ إلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ} يعني بوضوح {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إلاَّ كَافَّةً لِّلنَّاسِ بَشِيرًا وَنَذِيرًا}..

عبد القادر عياض: للناس..

يوسف القرضاوي: فالآيات يكمل بعضها بعضا بحيث تعني أنه وحتى بس مش عالم الإنس ده حتى عالم الجن لأنه بعث إلى الجن لأنه {قُلْ أُوحِيَ إلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِّنَ الجِنِّ فَقَالُوا إنَّا سَمِعْنَا قُرْآناً عَجَباً} وقد مر يعني أربعة عشر قرنا أو تزيد لم تقم نبوة أخرى تدعي العالمية أو تدعي أنها الرسالة الخاتمة غير رسالة محمد عليه الصلاة والسلام.

عبد القادر عياض: عليه الصلاة والسلام، فضيلة الشيخ هل هناك فرق عندما نقول الإسلام والعالمية أو عالمية الإسلام؟

يوسف القرضاوي: حينما نقول الإسلام والعالمية نقصد بهذا العطف الإسلام والعالمية أي أنه رسالة عالمية وعالمية الإسلام نعني أنه دين عالمي فليس دينا لقطعة من الأرض ولا لإقليم في الشرق أو في الغرب ولا لجنس من الأجناس دون جنس بل للبشرية كافة.

عبد القادر عياض: لأن البعض فضيلة الشيخ يقول إن كلمة عالمية الإسلام كلمة حمالة أوجه أي بمعنى أنه قد يعنى بها أن هذا الدين يهيمن ويرفض أي لون آخر في مكان آخر وبالتالي الأجدى والأفضل أن تقال الإسلام والعالمية؟

يوسف القرضاوي: لا عالمية الإسلام هي الكلمة المعبرة ولا يوجد دين عالمي كالإسلام حتى المسيحية حقيقة هي أصبحت عالميا بحكم الواقع إنما رسالة المسيح كما يقرأه الإنسان في الأناجيل لم يعلن المسيح أنه جاء للعالم بل قال بصريح العبارة إنما بعثت إلى خراف بني إسرائيل الضالة.

عبد القادر عياض: الضالة.

يوسف القرضاوي: ولكن لا تجد في الإنجيل كما في القرآن {يَا أَيُّهَا النَّاسُ إنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وأُنثَى وجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ}، {يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ واحِدَةٍ وخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً ونِسَاءً}، {يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدٍ}، الإسلام يخاطب الناس ويخاطب بني آدم يا عبادي يعني فالخطاب الإسلامي هو كله أو إلا ما كان فيه خطاب لأهل الكتاب أو للذين آمنوا إنما بعد ذلك الخطاب موجه إلى الناس كافة خصوصا ما جاء في الأصول العامة؛ الدعوة إلى التوحيد، الدعوة إلى الإيمان، الدعوى إلى تقوى الله، نجد فيها النداء للناس كافة.

عبد القادر عياض: عن هذا الخطاب وعلاقته بالعالمية هل عالمية الإسلام فقط في أن الخطاب الذي جاء به النبي محمد صلى الله عليه وسلم وهو ملزم للناس كافة؟

"
الإسلام راعى الجانب العالمي في عباداته وأخلاقياته وتشريعاته ومعاملاته
"
يوسف القرضاوي: لا ليس.. هو ملزم طبعا للناس كافة الخطاب الذي جاء به النبي محمد صلى الله عليه وسلم جاء به على لسانه شخصيا أو على القرآن جاء القرآن أو البيان القرآني أو البلاغ القرآني أو البيان النبوي كلاهما عالمي ولكن العالمية أيضا تظهر في أن الإسلام راعى في عباداته، راعي في أخلاقياته، راعي في تشريعاته، راعي الجانب العالمي، لم يراعي أنه مثلا نزل بلغة العرب ونزل في أرض العرب وعلى لسان رسول عربي أنه جاء للعرب وحدهم لأ كل ما فيه من عبادات ومعاملات وأخلاقيات وتشريعات راعت جانب العالمية فكل تشريعاته عالمية كل أخلاقياته عالمية كل شعائره عالمية.

عبد القادر عياض: كون القرآن الكريم نزل بلسان عربي ويقرأ ويتلى في الصلاة بلسان عربي ألا يؤثر هذا على الأقوام غير الناطقة باللغة العربية وبالتالي مسألة عالمية الدين تطرح بشكل آخر أو عالمية الإسلام تطرح بشكل آخر؟

يوسف القرضاوي: لأ هو لابد أن ينزل بلغة من اللغات ولا يمكن أن ينزل بكل لغات العالم، لازم ينزل بلغة الرسول المبعوث ثم بعد ذلك يعني كيف تدعو الآخرين تترجم له فالترجمة هي التي تنقل المعنى وقد دخل الإسلام إلى الأقوام الأخرى ودخلت الأقوام المختلفة في الإسلام في الفرس بلاد الفرس في إيران في الهند في الصين في مصر في شمال إفريقيا في كل البلاد على اختلاف لغاتهم وألوانهم دخلوا في الإسلام لم يمنع نزوله بالعربية أن ينتشر في أقوام من غير العرب.

بين عالمية الإسلام والعولمة


عبد القادر عياض: نعم.. الحديث عن عالمية الإسلام أو الإسلام والعالمية يوازي هذه الأيام الحديث عن العولمة بكل مصطلحاتها الاقتصادية والسياسية والثقافية البعض يقول بأن الإسلام أو عالمية الإسلام انكفأت في مواجهة العولمة للمحافظة على خصوصيتها إلى أي مدى هذا صحيح فضيلة الشيخ؟

يوسف القرضاوي: لا العولمة حقيقة يعني ليست مقصود بها الناحية العالمية..

عبد القادر عياض: نعم؟

يوسف القرضاوي: العولمة مقصود بها التأثير في العالم غير الغربي عن طريق الثقافة الغربية والحضارة الغربية يعني تغريب العالم وإن شئت يعني ما هو أخص أمركة العالم لأن الذي يمثل الغرب الآن هي القوة الأميركية أصبحت هي القطب الأوحد يعني من ناحية القوة العسكرية والقوة الاقتصادية والقوة العلمية والتكنولوجيا فأصبحت هي سيدة العالم وأصبحت تريد أن تهيمن على العالم ليس فقط من الحياة الاقتصادية والعسكرية حتى من الناحية الحضارية والثقافية، فتريد أن تفرض ثقافتها على العالم كله وتسمى هذه الثقافة الكونية أو العالمية هي ليست كونية إنها غربية أميركية، فالحقيقة معنى عولمة العالم يعني في النتيجة والمحصلة أمركة العالم، إنما الإسلام حينما يريد العالمية يريد العالمية الإنسانية البشرية عامة "الناس سواسية كأسنان المشط" إن ربكم واحد وإن أباكم واحد فالبشرية كلها أسرة واحد تنتمي إلى خالق واحد وتنتسب إلى أب واحد هذا غير.. العالمية غير العولمة.

عبد القادر عياض: البعض يقول بأن العولمة تلغي الآخر وتصبح كل الدنيا بلون واحد هو كما تلت أمركة العالم بينما الإسلام يعطي للآخر ويبقيه على خصوصيته على لونه الثقافي ربما ما يميزه وهذا هو الفرق الجوهري بين عالمية الإسلام الذي يحافظ على خصوصية الأمكنة وبين العولمة التي تلغي الآخر؟

"
عولمة العالم هي التأثير في العالم غير الغربي عن طريق الثقافة والحضارة الغربية، بمعنى تغريب العالم أو أمركته
"
يوسف القرضاوي: ذلك يعني أنت ذكرت في السؤال حكاية الحفاظ على الهوية والخصائص هو هذه يعني العولمة تريد أن تلغي يعني خصوصيات الآخرين، تلغي الشخصية إن كان الإنسان له شخصية الأوطان والشعوب لها شخصيتها هذه الشخصية تتكون من عقائدها ومن ثقافتها ومن تقاليدها ومن حضارتها تصبح لها شخصية متميزة إذا جئت أن تفرض عليّ تريد أن تفرض عليّ ثقافتك بحيث ألغي ثقافتي، ألغي هويتي، ألغي يعني شخصيتي وأصبح جزء منك إذا تبيح زواج الرجال بالرجال أو النساء بالنساء لازم أعمل هذا إذا كنت تجيز العري أنا لازم أتعرى مثلك لا تنظر إلى أن هناك ناس عندها ثقافات مختلفة فيه حاجة اسمها العورة لا يجوز كشفها، فيه شيء اسمه حلال وحرام فيه تقاليد معينة، فهؤلاء يريدون إلغاء الخصوصيات وجعل الناس كلهم نسخة واحدة مكررة، الإسلام لم يفعل ذلك لأن القرآن قال {يَا أَيُّهَا النَّاسُ إنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وأُنثَى وجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا} فأقر بين هناك شعوب وقبائل الناس لازم تختلف في هذه الناحية وحينما دخل الإسلام البلاد المختلفة أقر الناس على عقائدهم وعلى ثقافاتهم الفرس حينما دخلوا في الإسلام أبقى الإسلام المجوسية والمجوسية معناها ناس يعبدون النار يقولون إن هناك إلهين إله الخير والنور وإله للشر والظلمة أبقاهم على هذا ولم.. والحضارة الإسلامية شاركت فيها أجناس مختلفة وأديان مختلفة سريان وعربانيين ويهود ومسيحيين ومجوس وهنود وفرس وعرب وأتراك شاركت فيها مختلف الأجناس ومختلف الأديان ففيه فرق كبير بين عالميتنا العالمية الإسلامية وبين العولمة الغربية أو الأميركية.

عبد القادر عياض: طيب يعني هذه الخصوصية خصوصية كل مكان وتجاوب عالمية الإسلام مع خصوصية كل مكان هل ندخل في إطار هذا ما بات يسمى الآن بإسلام الأقاليم يقال مثلا الإسلام الفرنسي، الإسلام الأميركي، الإسلام الأسيوي هل هذا جزء من ذاك أم أن هناك فرق؟

يوسف القرضاوي: لا هناك فرق هذا هو تفكير الغربيين يريدون ألا يكون هناك إسلام واحد يجمع أمة الإسلام في مشارق الأرض ومغاربها لأن وحدة هذه الأمة قوة لها، نحن نعلم أن الاتحاد قوة وأن التفرق ضعف فهم لا يريدون أن هذه الأمة أن تقوى وتقف صلبة على أرض صلبة راسخة الأقدام في مواجهة الاستعمار الغربي قديما وحديثا في مواجهة القوى التي تريد أن تهيمن على العالم وخصوصا العالم الثالث وخصوصا العالم الإسلامي لا يريدون أن تتوحد الذي وحد هذه الأمة هو الإسلام {وأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيماً فَاتَّبِعُوهُ ولا تَتَّبِعُوا السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَن سَبِيلِهِ} فيردون أن يفرقوا الإسلام بحسب العصور يقول لك فيه إسلام راشدي وإسلام أموي وإسلام عباسي وإسلام عثماني وإسلام العصر الحديث، يفرقون بحسب الأماكن فيه إسلام إفريقي وفيه إسلام أسيوي وإسلام أميركي وإسلام أوروبي حسب القارات وحسب الأجناس فيه إسلام هندي وإسلام تركي وإسلام عربي وحتى ده الوقت مش بس إسلام عربي يريدون لكل بلد عربي إسلام مخصوص ولذلك أصبح يعني في كثير من البلدان يقول لك عايزين تمصير الإسلام إسلام مصر وإسلام تونسي وإسلام مغربي مغربة الإسلام أو تونسة الإسلام أو سودنة الإسلام إلى آخره فيكن لكل بلد إسلامها، سيبونا بإسلامنا إحنا لنا إسلام واحد ما حدش يدخل في.. هذا ضد التوجه الإسلام.. الإسلام يريد أن يذيب الفوارق بين أبناء الأمة ألغى كل الفوارق العنصرية أو اللونية أو الطبقية أو الإقليمية أو اللغوية ألغى هذا كله وأبقى الإسلام أمته أمة واحدة {إنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً واحِدَةً} وقوى ذلك بالشعائر والآداب والتشريعات والأخلاقيات والسلوكيات بحيث تكون الأمة أمة واحدة حقا.

عبد القادر عياض: طيب ما دام ليس هناك إسلام أوروبي ولا إسلام فرنسي وأن الهدف من هذا هو تمزيق هذا الدين وجعل لكل بلد إسلامه الخاص حتى يبتعد عن أخوه المسلم في المكان الآخر إذاً ماذا نسمي هذه النماذج وما البديل بالنسبة لهؤلاء يميزهم في تشريعاتهم وفي إسلاميتهم؟

يوسف القرضاوي: أنا يعني أريد أن أسأل الأوروبيين والأميركيين الذين يريدون تفريق الإسلام وتقسيمه بهذه الطريقة لماذا لا يتحدثون عن مسيحية أميركية ومسيحية أوروبية ومسيحية فرنسية ومسيحية ألمانية ومسيحية بريطانية.. يقولون مسيحية كاثوليكية ومسيحية بروتستانتية ومسيحية أرثوذكسية ويمين مسيحي ويسار مسيحي ممكن إنما لم يقسموا المسيحية بحسب الأقطار ولا بحسب القارات ولا اليهودية لم يقولوا فيه يهودية أميركية وفيه يهودية أوروبية يعني هي اليهودية يهودية التوراة والتلمود وكذا لماذا الإسلام وحده هو الذي يريدون أن يجعلوه يعني لحما على وضم يعني يقسمونه هذا التقسيم كله مع أنه الإسلام بتعاليمه يعني الأمة الإسلامية حيث ما ذهبت ترى أمة واحدة فعلا واحدة في عقائدها التي يمثل لها أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمد.. في شعائرها الصلاة والزكاة والصيام والحج وهذه الأشياء في أخلاقياتها الصدق يعني فضيلة والكذب رذيلة في آدابها يعني المسلم يلقى المسلم يقول له السلام عليكم ويقول له وعليكم السلام ورحمة الله، المسلم يأكل بيمينه ويشرب بيمينه وهناك أشياء.. لا يأكل الخنزير لا يشرب الخمر يعني آداب وتقاليد مشتركة في الأمة الإسلامية حيثما ذهبت ولذلك المسلمون المتدينون حينما يلتقون في أي بلد يذهب المسلمون الملتزمون إلى أميركا وإلى أوروبا يتلقي هذا بذلك ولا يجدون فرقا ده جاية من آسيا وده جاي من إفريقيا وده من باكستان وده من مصر لأ ما دام ملتزما بالإسلام يشعر بأن هذا أخوه أنت أخي وأنا أخوك ولا فرق بيننا.

عبد القادر عياض: ولكن قد يقولون بأننا نحن دول علمانية وبالتالي مسألة الدين المسيحي ليست مطروحة باعتبار أن الفصل بين الدين والدولة بينما أنتم كمسلمين عقيدتكم تقتضي بأنها نظام شبه كامل للحياة مرتبط بكل شيء وبالتالي يجب أن يكون هناك نماذج لإسلام فرنسي كالذي ينادي به المرشح للرئاسة الفرنسية مثلا نيكولا ساركوزي أو إسلام أميركي أو آسيوي باعتبار أنكم كمسلمين دينكم هو كل حياتكم وبالتالي يجب أن يكون هناك خصوصية للمكان؟

يوسف القرضاوي: طب هؤلاء ساركوزي والجماعة اللي ينادوا بإسلام مثلا فرنسي لماذا لا نراهم يتحدثون عن مسيحية فرنسية تخصهم دون غيرهم يعني هذا يعني عجيب هذا يعني ساركوزي يعني الذي يرشح نفسه على أسس معينة نريد يعني أن يكون له موقف من إنصاف المسلمين والمسلمون هناك ليسوا شيئا قليلا يعني العدد كبير ملايين من المسلمين في فرنسا مفروض أن هؤلاء يعطون حقوقهم إذا كانوا يتحدثون حقا باسم المسيحية أو اليهودية إذا كانت يعني يهودية الديانة أو غير ذلك لا يتحدثون باسم السماء ولا باسم العقلانية البشرية يعني غير مقبول يعني فقط أنه مسالة وجود إسلام فرنسي أو بريطاني أو ألماني يتناقض مع مفهوم عالمية الإسلام، الإسلام يبقى واحدا مصادره القرآن والسُنّة واحد في أصوله، أصوله العقائدية، أصوله الشعائرية، أصوله الأخلاقية، أصوله التشريعية، أقول الأصول الفروع والتفصيلات تختلف من بلد إلى بلد إنما الأصول المسلمون جميعا متفقون عليها والجزئيات والتفصيلات لا يهمني هذا أنا همي الكليات بأقل الجزئيات يهمني الأول قبل الفروع يهمني القطعيات قبل الظنيات.

عبد القادر عياض: نعم دعنا فضيلة الشيخ سوف نناقش بعد الفاصل بإذن الله المجالات التي تجلى فيها عالمية الإسلام، إذاً فاصل قصير بعه نواصل هذه الحلقة.

[فاصل إعلاني]

مجالات عالمية الإسلام


عبد القادر عياض: مشاهدينا الكرام أهلا بكم مرة أخرى إلى هذه الحلقة من الشريعة والحياة وموضوعنا لهذا اليوم عالمية الإسلام ومجالاتها فضيلة الشيخ كما قلنا قبل قليل الآن بدأنا نتكلم عن عالمية الإسلام إذا ما هي مجالاتها؟

يوسف القرضاوي: مجالات هذه العالمية في كل ناحية كما رأينا لأن كما ذكرنا الإسلام عقيدة وشريعة عبادة ومعاملة خلق وقوة تشريعات لجوانب الحياة المختلفة، الإسلام يريد إصلاح الفرد، إصلاح الأسرة، إصلاح المجتمع، إصلاح الأمة، العلاقات الإنسانية الدولية عامة، فهذا الشمول الإسلامي يظهر أيضا في الناحية العالمية فليست عالمية الإسلام فقط في مجال العقيدة فقط أو مجال الشريعة فقط لا في كل مجال من مجالات الحياة يريد أن يطبع العالم بطابعه طابع الرحمة {ومَا أَرْسَلْنَاكَ إلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ} طابع الهداية..

عبد القادر عياض: نعم.

يوسف القرضاوي: الهداية للعالمين الخير لن يجيء الإسلام بخير للمسلمين.. العدل، العدل في الإسلام للناس جميعا حتى إن تسع آيات نزلت في سور النساء تدافع عن يهودي اتهم ظلما بالسرقة يعني {إنَّا أنزَلْنَا إلَيْكَ الكِتَابَ بِالحَقِّ لِتَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ بِمَا أَرَاكَ اللَّهُ ولا تَكُن لِّلْخَائِنِينَ خَصِيماً} الخائنين دول جماعة من المسلمين الضعفاء اتهموا يهودي قال ما تخصمش عنهم ولا تدافع عنهم {واسْتَغْفِرِ اللَّهَ إنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُوراً رَّحِيماً * ولا تُجَادِلْ عَنِ الَذِينَ يَخْتَانُونَ أَنفُسَهُمْ إنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ مَن كَانَ خَوَّاناً أَثِيماً} يعني العدل للناس جميعا {ولا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُوا} فما جاء به الإسلام من عدل من إخاء من تكافل اجتماعي جاء به للناس كافة للعالم..

عبد القادر عياض: طيب البعض يعيب على المسلمين ويقول المسلمون يتكلمون في أمور السياسة وينتقدون يتكلمون في أمور المؤمنين والكفار يتكلمون في أمور كثيرة لكن عندما يتعلق الأمر مثلا بظاهرة مناخية ولنقل الاحتباس الحراري أو عندما يتم الكلام مثلا عن انحصار الغطاء النباتي في العالم أو عندما يتكلمون عن مثلا انقراض أو وشك انقراض نوع معين من الحيوانات لا نجد صوت المسلمين حاضرا نجده غائبا ألا يعني المسلم هذه القضايا العالمية التي تعني الكوكب وبالتالي هي جزء من عالمية هذا الدين؟

يوسف القرضاوي: تعني جدا يعني والمسلمون يعني من أبلغ الناس اهتماما بالبيئة ورعاية البيئة أنا لي كتاب يعني حوالي ثلاثمائة صفحة اسمه رعاية البيئة في شريعة الإسلام وأصله بحث قدمته في مؤتمر انعقد في جدة من أجل البيئة وحماية البيئة والمسلمون يهتمون بهذا جدا ومن قرأ القرآن ومن قرأ الأحاديث النبوية يجد العناية بالبيئة بالأرض بالهواء بالماء بالتلوث الضوئي والتلوث السمعي والتلوث البصري وبكل شيء حتى مسألة انقراض الأجناس هذا سألني مرة أحد علماء البيئة هل نجد في الإسلام الاهتمام بالأجناس المختلفة والحفاظ عليها من الانقراض قلت له نعم قال أين هذا قلت له في حديث النبي صلى الله عليه وسلم..

عبد القادر عياض: صلى الله عليه وسلم.

يوسف القرضاوي: الذي قال "لولا أن الكلاب أمة من الأمم لأمرت بقتلها" يعني الكلاب وخصوصا الكلاب الضالة كانت تؤذي الناس في المدينة فكر بعض الناس أنه يضربها بالسيف ولا يسمها ولا يعمل حاجة ويتخلص منها إنما النبي صلى الله عليه وسلم قال لولا أن الكلاب أمة من الأمم ربنا خلقها أمة لأمرت بقتلها إنما دي أمة من الأمم وهذا إشارة إلى الآية الكريمة في سورة الإنعام {ومَا مِن دَابَّةٍ فِي الأَرْضِ ولا طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إلاَّ أُمَمٌ أَمْثَالُكُم}..

عبد القادر عياض: {أُمَمٌ أَمْثَالُكُم}.

"
طغيان الناس في الميزان الكوني نتج عنه اختلال التوازن البيئي
"
يوسف القرضاوي: أمم زينا، أمة النمل، أمة النحل، أمة الكلاب، أمة القطط، لا يجوز فما بالك الناس الذين يريدون أن يبيدوا البشر، الإسلام لا يسمح بإبادة الكلاب ولا بإبادة أي أمة من الأمم ويحافظ على البيئة من قتل عصفورا عبثا عج إلى الله يوم القيامة يا رب إن هذا قتلني عبثا ولم يقتلني منفعة شوف الأرواح لها.. حتى النبات من قطع سدرة صوب الله رأسه في النار السدرة شجر السدر اللي هو بيقولوا عليه هنا الكنار أو النبأ أو إلى هذا في البرية تطلع شجرة واحد يقطعها لأنك حرمت الناس من ظلها ومن ثمرها إفساد في البيئة هذا في الإسلام الذي جعل الاحتباس الحراري وثقب الأوزون وهذه الأشياء هو أية طغيان الناس، الناس لم يحافظوا على الميزان الكوني الله سبحانه وتعالى يقول {والسَّمَاءَ رَفَعَهَا ووَضَعَ المِيزَانَ} ميزان كوني {أَلاَّ تَطْغَوْا فِي المِيزَانِ} طغيان الناس في الميزان أو إخسار الناس في الميزان هو الذي تسبب عن هذا اختلال التوازن الكوني اختلال التوازن البيئي فالإسلام أحصر الناس على هذه الأشياء.

عبد القادر عياض: طيب عالمية الإسلام هل فقط هي مقتصرة على الجانب العقدي والتشريعي وفقط أم أيضا تشمل الجانب السياسي؟

يوسف القرضاوي: تشمل الجانب السياسي وتشمل الجانب الاقتصادي وتشمل الجانب الاجتماعي وتشمل الجانب الثقافي وتشمل الجانب الأخلاقي لأن الإسلام عنده لا انفصال بين الحياة بعضها وبعض الاقتصاد يؤثر في السياسة والسياسة تؤثر في الثقافة والثقافة تؤثر في التشريع والتشريع يؤثر في الأخلاق والأخلاق .. يعني الحياة كتلة متماسكة بنفصل نقول ده أخلاق وده اقتصاد وده ثقافة من الناحية النظرية إنما الحياة في الحقيقة نسيج متشابك بعضه ببعض ما فيش حاجة كده مقطوعة لوحدها كده واسمها ثقافة منفصلة عن شيء اسمه الاجتماع منفصلة عن شيء اسمه الغربيين بيحاولوا مثلا يفصلوا الاقتصاد عن الأخلاق والسياسة عن الأخلاق والحرب عن الأخلاق الإسلام لأ .. كل شيء يرتبط بالأخلاق كل شيء يرتبط بالدين الحياة واحد هكذا نظرة الإسلام إلى الحياة البشرية باعتبارها نسيجا واحدا ما يؤثر في بعضه يؤثر في كله.

عبد القادر عياض: طيب الحركات الإسلامية التي اندمجت اليوم في ظل الدولة الوطنية انكفأت على نفسها بشكل أو بأخر وأصبح مشروعها وطني نظرا لظروف قاهرة وظروف لسنا ندري هذا يقلل أو يؤثر بشكل أو بآخر على مفهوم عالمية الإسلام؟

يوسف القرضاوي: لا.. لا يؤثر هذا قد يضطر يعني بضع الناس إلى أن ينحصر في بلده ولأنه لا يجد فرصة إنما الأصل في الدعوة الإسلامية وفى الحركة الإسلامية أنها تخاطب العالم ولذلك الدعوات الكبرى الحركات الكبرى التي ظهرت في عصرنا يعني لها خطاب عالمي يعني انظر مثلا حركة الإخوان المسلمين موجودة في أكثر من سبعين دولة إنها تخاطب العالم حركة الجماعة الإسلامية التي أسسها الأستاذ المودودي أيضا تنتشر في بلاد شتى حزب التحرير ولكن هذا لا يعني أنه كل حركة لا تهتم بوطنها كان الإمام حسن البنا يدعوا بدعوة عالمية يقولوا نريد إعادة الخلافة الإسلامية ويريد نشر دعوته في العالم ويقول إن مهمة الأمة العالمية هي أستاذية العالم {وكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وسَطاً لِّتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ} ومع هذا يقول هذا لا يمنعنا من أننا نعمل لخير العرب ولوحدة العرب والجامعة العربية ولا يمنعنا الوحدة الوطنية ولخير وطننا الإسلام يهتم بالوطن وبالجيران، الإسلام جعل حق للجيران والجار الأقرب باب أشد حقا من الأبعد بابا والزكاة تأخذ من أغنياء الإقليم لتفرق في نفس الإقليم لا ترسل إلى إقليم آخر إلا إذا استغنى أهل هذا الإقليم نظام الإدارة المحلية بدل اللامركزية أو نظام المركزية أنه نهتم بالمركز ونترك الأطراف يعني كان قبل الإسلام الضرائب تأخذ من القرى البعيدة ومن الأطراف المختلفة لتصرف على الإمبراطور وعلى موظفيه وحاشيته وعلى جيشه وعلى العاصمة التي يعيش فيها أما أهل القرى في النهاية فلا ينالهم إلا الفتات إذا وجدوا الفتات.

عبد القادر عياض: طيب فضيلة الشيخ حتى بعض التنظيمات التي ذكرتها والتي لها صبغة عالمية نجد في داخل هذه التنظيمات خطاب آخر قطري يقول لماذا أنا أتلقى الأوامر من القيادة في دولة أخرى وحتى ظهرت بعض تنظيمات كان يقال الجزأرة أو المغربة أو التونسة كبديل لهذا الطرح العالمي ألا يؤثر هذا بشكل أو بآخر ويعطي مسألة عالمية التنظيم وبالتالي عالمية الإسلام مفهوما ربما قد يشوبه نوع من الجباة؟

يوسف القرضاوي: هو إذا كان يعني المقصود بمثل هذا النزعات إن الاهتمام بالوطن وحده وبعدين لا يهمني أوطان المسلمين لا أهتم بقضية فلسطين لا اهتم بقضية العراق لا أهتم بما يجري في أفغانستان لا أهتم بما يجري في الصومال بما يجري في السودان إذا كان أنا محصور في.. "من لم يهتم لأمر المسلمين فليس منهم"

عبد القادر عياض: فليس منهم.

يوسف القرضاوي: {الْمُؤْمِنُونَ والْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ} و"المؤمن للمؤمن كالبيان يشد بعضه بعضا" والرسول صوّر المسلمين كالجسد الواحد "مثل المؤمنين في توادهم وتعاطفهم وتراحمهم كالجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى"

عبد القادر عياض: تداعى..

يوسف القرضاوي: وحدة عضوية بين الأمة فإذا كان المقصود جزأرة يعني أنا اهتم بالجزائر والمسلمين في أنحاء العالم يروحوا في داهية هذا يبقى غلط في النظرة إنما إذا اهتم إذا كان المقصود أني أنا أعطي اهتمام أكبر لوطني هذا مطلوب إن لازم الإنسان يعطي وطنه الذي يعمل فيه الإسلام لا يمنع هذا إن كما قلت حتى الجيران لهم حق أكثر من البعداء والأقارب الأقربون أولى بالمعروف {يَسْأَلُونَكَ مَاذَا يُنفِقُونَ قُلْ مَا أَنفَقْتُم مِّنْ خَيْرٍ فَلِلْوَالِدَيْنِ والأَقْرَبِينَ} أول حاجة بعدين اليتامى والمساكين ولما النبي عليه الصلاة والسلام يعني سئل عن الصدقة عن الأقارب قال الصدقة على الأقارب.. قال " "الصدقة على المسكين صدقة، وعلى ذي الرحم اثنتان" صدقة وصلة.. له أجر الصدقة وأجر صلة الرحم

عبد القادر عياض: فقط نستقبل بعض المكالمات فضيلة الشيخ لو تكرمت معنا بدأ بمنصور المقدسي من فلسطين أخ منصور.

منصور المقدسي - فلسطين: السلام عليكم ورحمة الله.

يوسف القرضاوي: وعليكم السلام ورحمة الله.

عبد القادر عياض: وعليكم السلام.

منصور المقدسي: أشكرك أخي الكريم وأشكر الشيخ الفاضل يوسف القرضاوي علي هذا الموضوع المهم وأدخل في السؤال مباشرة حتى اختصر الوقت.

يوسف القرضاوي: أشكرك.

عبد القادر عياض: أشكرك

منصور المقدسي: أستاذي الكريم طبعا كل فكرة في الدنيا مرتبطة (كلمة غير مفهومة) في الحياة غنغريتش زعيم الأغلبية الجمهورية يقول إن العالم بدون القيم الأميركية عالم بربري أولبرايت تحدد الطريقة لتنفيذ هذه الفكرة فتقول أميركا هي الأمة الضرورة ويعلم الجميع..

عبد القادر عياض: فقط لو أوجزت أخ.. لو تكرمت.

منصور المقدسي: لأننا نغير ما نشاء ولا نتفق في طريقنا عقبات لأن العالم لنا والعالم هو الأميركان نعم أستاذي الكريم السؤال أخي مباشرة لماذا لا يطلع علماء الأمة الإسلامية وشيخ القرضاوي بارك الله فيه بدوره الكبير في قيادة الأمة سياسيا لتحقيق عالمية الإسلام تعمل على إقامة الخلافة الإسلامية؟

عبد القادر عياض: أشكرك.

منصور المقدسي: هذا العمل ليس عمل حزب وليس عمل..

عبد القادر عياض: أشكرك أخ منصور أشكرك منصور المقدسي من فلسطين، معنا أيضا أحمد تطراوي من الجزائر أخ أحمد تفضل.

أحمد تطراوي - الجزائر: السلام عليكم.

يوسف القرضاوي: وعليكم السلام ورحمة الله.

عبد القادر عياض: وعليكم السلام ورحمة الله.

أحمد تطراوي: شيخنا الدكتور يوسف القرضاوي لدي سؤال مهم إن شاء الله شيخنا الفاضل عالمية الإسلام معروفة بقيمه الفاضلة ولا يوجد عاقل ينكر هذه القيم لكن سؤالنا يا فضيلة الشيخ القرضاوي هو ما رأيك الذي سيدعونا إلى الإنسانية يقولون باسم الإنسانية وفى زمرة الإنسانية هي مجموعة من الفلاسفة والمفكرون وعلى رأسهم طه حسين وهنا دخلت العلمانية التي يعتبرونها حركة فكرية تخلق المجتمع المدني بعيدا عن الإسلام وقد اتهم محمد عبده بالعلمانية لأنه قبل المواطنة والتعددية وابعد الحركة الدينية وقد اتهم محمد عبده شيخنا القرضاوي بالعلمانية فما رأيك في هذا الموضوع وشكرا أخ عبد القادر.

عبد القادر عياض: أشكر أخ أحمد معنا أيضا على تاج الدين أخ علي تفضل من هولندا.

على تاج الدين - هولندا: السلام عليكم.

يوسف القرضاوي: وعليكم السلام ورحمة الله.

عبد القادر عياض: وعليكم السلام ورحمة الله.

على تاج الدين: بما أن الموضوع هو عن عالمية الإسلام ومجالاته فكيف يمكن التبشير بالقيم الإسلامية هل هذا تؤدي إلى فهم الدين فهما عميقا مستوعبا مجددا لمجالاته ومداخله وفهم الواقع المعيشي فهما عميقا أيضا مستوعبا لمجالات ومداخله يعني حتى يستطيع المسلم نقل هذه القيم وجعلها كونية عالمية بحيث أنه إذا لم يستطيع الوعي المسلم عن فهم هذه الازدواجية كيف يمكن التبشير بهذه القيم ونقلها أو جعلها كونية في الفضاء العالمي

عبد القادر عياض: أشكرك الفكرة واضحة الأخ علي تاج الدين من هولندا شكرا جزيلا لك، فضيلة الشيخ مجموعة أسئلة وتساؤلات كما استمعت إليها من قبل من حدثونا عبر الهاتف نبدأ بما طرحه الأخ منصور المقدسي عندما تكلم لماذا لا يطلع علماء الأمة وذكر بالاسم بمسؤوليات جاثية من هذا الباب من باب عالمية الإسلام..

يوسف القرضاوي: يعني..

عبد القادر عياض: هذا سؤاله.

يوسف القرضاوي: لا أدري بماذا أجيب الأخ إحنا مشكلتنا إن إحنا يعني إن إحنا متهمين إننا بنخلط الدين بالسياسة وأن لنا يعني الكلام عن الأمة الإسلامية وحتى عالمية الإسلام هذا أمر له علاقة يعني بالسياسة وأنا لي كتاب يعني صدر من قريب اسمه الدين والسياسة كنظرات تأصيلية في قضية الدين وعلاقة الدين بالسياسة والسياسة بالدين ولكن يمكن اختلف مع الأخ وهو يعني يظهر من كلامه أنه من إخوانا في حزب التحرير إخوانا في حزب التحرير عندهم نظرية إن لا بد أن ندعو إلى الخلافة الإسلامية ونأتي بشخص ثم ننصبه خليفة ونحن نرى إن هذا الأمر يحتاج إلى مقدمات لابد قبل أن يظهر الخليفة لابد أن ندعو إلى الإسلام والعودة إلى الإسلام وتطبق الإسلام استئناف الحياة الإسلامية الحقيقة التي توجهها العقيدة وتحكمها الشريعة وتربطها الأخلاق وتسودها المفاهيم الإسلامية لابد من هذا وبعدين حينما تقوم عدة أقطار إسلامية تحكم الإسلام هذه الأقطار فيما بينها بطبيعة تحكيم الإسلام فيها تدعو تقول تعالوا نعمل خلافة إسلامية حتى يعني هو ليس الاسم المهم يعني افرض نقول هنعمل اتحاد فدرالي أو أي اسم المهمة توجد قوة إسلامية فهذا هو الذي نسعى إليه

عبد القادر عياض: نعم.. أنا أيضا أربط سؤال الأخ أحمد تطراوي من الجزائر عندما تلكم عن الذين يدعون إلي الإنسانية وعن الفلاسفة وذكر بعض النماذج طه حسين ومحمد عبده إلى غير ذلك أربطه بسؤال آخر عندما كنت أحضر لهذه الحلقة وحديث أحد المشتغلين بالفلسفة العرب قال بأنه المسلمون لا يقدمون شيئا على مستوى الإنتاج الأدبي والفلسفي للعالمية أن تقديمهم ضئيل وضعيف جدا يكاد لا يذكر أليس من .. إن كان كلامه صحيحا أليس من واجب العالم الإسلامي من باب عالمية هذا الدين أن يقدم أدبا وشريعة وفلسفة أن يساهم في هذا المنتج العالمي وأن يكون له باع؟

يوسف القرضاوي: هو طبعا الواجب هذا ولكن هذا مرتبط بمستوى الأمة يعني المستوى الثقافي والمستوى العلمي والمستوى الفكري كم عندنا من جامعات وكم عندنا منتجاتنا العلمية إذا قارنا يعني المنتج العلمي السنوي يعني من يطبع من كتب بين العالم العربي وإسرائيل، إسرائيل على ضآلتها العددية وقلتها السكانية يعني للأسف الأمة فيها تخلف لكن أنا أريد أن أرد الأخ أنه يعني اعتبر الشيخ الإمام محمد عبده علمانيا..

عبد القادر عياض: قال إنه اتهم بالعلمانية..

يوسف القرضاوي: نعم.

عبد القادر عياض: قال إنه اتهم بالعلمانية.

يوسف القرضاوي: هذا غير صحيح من قرأ يعني كتبه رسالة التوحيد ومن قرأ رده على الكاتب الفرنسي الشهير ومن قرأ رده على فرح أنطون في مجلة الجامعة في كتابه الإسلام والنصرانية مع العلم والمدنية من قرأ مقالاته في العروة الوثقى يعني جمال الدين الأفغاني ومحمد عبده أصدرا في باريس مجلة العروة الوثقى الشهيرة وكان معظم تحرير هذه المقالات بقلم محمد عبده الحقيقة يعني جمال الدين الأفغاني ليس له إلا القليل إنما المحرر الأساسي لمجلة العروة الوثقى هو محمد عبده فاتهامه بالعلمانية هذا اتهام لا أصل له وهو صاحب تفسير المنار الأجزاء الأولى يعني هو الذي جعل الشيخ رشيد رضا يعمل أنه كان بيفسر تفسير الشيخ محمد عبده وبعدين استمر بعد ذلك.

عبد القادر عياض: فقد فضيلة الشيخ عن السؤال الهام الذي طرحه على تاج الدين من هولندا عندما قال بأن كيف يمكن تقديم القيم الإسلامية مع فهم الواقع المعيشي وهذا يجرني أيضا إلى بعض اطلاعاتي وقول البعض بأن مناهجنا في فهم القران الكريم باعتباره هو العمود الفقري هو القاعدة الأساسية لأي منطلق لعالمية الإسلام أن فهمنا قديم وأن كثير من المشكلات ومنها التطرف والتعاطي السياسي مع مفهوم العالمية ونقل الدين والتبليغ هو فهم قديم للقرآن الكريم يجب تجديده من خلال رجالات الدين الكبار وأنت واحد منهم؟

يوسف القرضاوي: والله أنا أعتقد أن هناك تفسيرات للقرآن الكريم يعني بذل فيها أصحابها جهدا كبيرا منها تفسير الشيخ الطاهر بن عاشور علامة تونس ومنها تفسير الشيخ شلتوت تعليق على الأجزاء العشرة الأولى وتفسير الشيخ محمد الغزالي وتفسير السيد قطب في ظلال القرآن على ما به يعني من بعض أشياء يمكن يعني توقف عندها تفسير الشيخ رشيد رضا يعني تفسير المنار اثني عشر مجلدا يعني لا نستطيع أننا نتهم الأمة كلها بأنها هناك ناس يريدون أن يزعموا أنهم يريدون تفسير القرآن من جديد وكأن الأمة لم تبذل شيئا ويقولون نبدأ من الصفر نقرأ القرآن قراءة معاصرة هذه لا كأن الرسول فسر شيئا من القرآن ولا الصحابة فسروا شيئا من القرآن ولا القرون الأمة في ازدهار حضارتها فسرت القرآن ولا العصر الحديث هم سيأتون بما لم تأت به الأوائل ويأتون بأشياء من أنزل الله بها من سلطان ولا قام عليها من العقل ولا من النقل أي برهان.

عبد القادر عياض: فضيلة الشيخ لم يبق لنا في ختام هذه الحلقة في هذا البرنامج من عالمية الإسلام ومجالاتها إلا أن نشكركم شكرا جزيلا كما نشكر مشاهدينا الكرام الذين تابعوا هذه الحلقة والذين اتصلوا وتمكنوا والذين لم يتمكنوا أعد هذه الحلقة معتز الخطيب ونفذها منال الهريسي وأخرجها منصور الطلافيح إلى اللقاء والسلام عليكم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة