الجيش السوري جيش وطني أم جيش احتلال؟   
الأربعاء 1433/3/29 هـ - الموافق 22/2/2012 م (آخر تحديث) الساعة 14:47 (مكة المكرمة)، 11:47 (غرينتش)

فيصل القاسم
ثائر الناشف
فيصل عبد الساتر

فيصل القاسم: تحية طيبة مشاهدينا الكرام، لماذا وصل الأمر بالسوريين إلى تغيير النشيد الوطني الذي يتغنى بالجيش السوري من حماة الديار عليكم سلام إلى غزاة الديار أفسدتم السلام علينا الضياء وعليكم الظلام فتبا لكم ولهكذا نظام رفعتم الهراوة قطعتم الأوصال لم تسلم النساء منكم ولا الأطفال قذفتم المساجد نشرتم الدمار فقمنا ننادي الموت ولا العار، ألم يصبح الجيش السوري في نظر معظم السوريين أسوء من جيوش الاحتلال الغاشم؟ يصيح ضيفنا، أليست أطول وأكبر معركة خاضها الجيش السوري بتاريخه ضد الشعب السوري الأعزل؟ يتساءل معارض سوري، ألم يقتل من الإسرائيليين على مدى 40 عاما 600 إسرائيلي فقط بينما قتل عشرات الألوف من السوريين؟ ألا يجب أن نغني خبطة قدمكم على الأرض هدارة احتفالا بالنصر على الصهاينة لا على أطفال ونساء حمص وحماة وإدلب ودوما ومضايا وحرستا والزبداني يضيف آخر، لكن في المقابل ألا يبقى الجيش السوري الباسل حامي الديار شاء من شاء وأبى من أبى؟ ألم يسطر عبر تاريخه ملاحم في البطولة وحب الوطن؟ ألا يعود إليه الفضل على مدى الشهور الماضية بحماية سوريا من الانهيار والتفكك؟ هل كان الجيش السوري ليهاجم بعض المناطق لولا أنها تحولت إلى أوكار للتمرد والإرهاب؟ يضيف آخر، هل استهدف الجيش يوما إلا العابثين باستقرار البلاد، أليس من حقه التصدي لكل من يعبث بأمن الوطن وسلامته؟ ألم يخسر المئات من جنوده وخيرة ضباطه في مواجهة عصابات الغدر على مدى الفترة الماضية؟ يتساءل معلق سوري، ألا يتردد كثيرا قبل مواجهة الأحياء المسلحة حفاظا على أرواح المدنيين؟ أسئلة أطرحها على الهواء مباشرة هنا في الأستوديو على المتحدث باسم الضباط الأحرار في الداخل ثائر الناشف وعبر الأقمار الصناعية من بيروت على الكاتب والباحث اللبناني فيصل عبد الساتر نبدأ النقاش بعد الفاصل.

[فاصل إعلاني]

فيصل القاسم: أهلا بكم مرة أخرى مشاهدينا الكرام، نحن معكم على الهواء مباشرة في برنامج الاتجاه المعاكس قبل أن نبدأ أريد أن أنوه إلى أنه كان من المفترض أن يكون معنا من دمشق السيد نضال نعيسة لكنه تبين أنه ممنوع من السفر بموجب برقية من الفرع 251 يعني سمعنا إنه قوانين الطوارئ انتهت في سوريا ولم يعد هناك قوانين طوارئ لكن تيتي تيتي مطرح ما رحتِ أو مثل ما رحتِ مثل ما جيتِ كله مثل بعضه، نشكر السيد فيصل عبد الساتر الذي أنجدنا في اللحظات الأخيرة أبدأ معك السيد الناشف لدينا تصويت على الانترنت هل تعتقد أن الجيش السوري جيش وطني؟ صوت على صفحة الاتجاه المعاكس 42256 شخصا 16.5 يعتقد 16.5 يعتقد أن الجيش السوري جيش وطني 83.5 يعتقد أن الجيش السوري ليس جيشا وطنيا ألا تعتقد أن هناك الكثير من الإجحاف بهذه النتيجة معقول يعني حوالي 84% من المصوتين لا يعتبرون الجيش السوري جيش وطني؟

ثائر الناشف: بسم الله الرحمن الرحيم {وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ}[آل عمران:169] في هذه اللحظات لا يسعني إلا أن أنحني إجلالا وتكرمة لكل سوري استشهد دفاعا عن أمته وعن وطنه، وهنا أدعو كل من يشاهدني من أبناء الأمة العربية والإسلامية أن يقرأ الفاتحة على أرواح شهداء ثورة الكرامة ثورة العزة ثورة الأمة في حربها المستعرة ضد أعدائها من عصابة الضباع والذئاب، والتحية لأرواح شهداء ثورة الكرامة.

فيصل القاسم: تفضل.

ثائر الناشف: هذا الجيش هو ليس جيشا نظاميا وبالتالي كيف يكون جيش وطني؟ إنه عبارة عن عصابة من الضباع والذئاب والخنازير والقردة لأنك إذا ما نظرت إلى سلوك هذا الجيش الأسدي فإنك ستجد فيه المكر والغدر والخيانة والنذالة، وهذه كلها صفات تتمتع بها الضباع والذئاب اليوم من يقتل ومن يقصف ومن يدمر لا يستحق أن يقال عنه جيش وطني ثم أنه جيش من لون طائفي واحد هناك أكثر من 1200 ضابط علوي في هذا الجيش، ونحن هنا لسنا ضد أبناء الطائفة العلوية من إخوتنا في هذا الوطن فعدد الأجهزة الأمنية 17 جهازا وعدد الضباط العلويين في هذه الأجهزة السبعة عشر 1168 ضابطا في حين أن عدد الضباط غير العلويين أي من الطوائف الأخرى يبلغ 765 ضابطا في حين أن عدد السنة في أجهزة أمن هذه العصابة المجرمة 385 ضابطا، فإجمالي عدد ضباط المخابرات في هذه العصابة المجرمة 1933 ضابطا، نسبة العلويين في الجيش ككل جيش وأجهزة أمن بفروعها المتعددة 80% عدد عناصر أجهزة الأمن 70 ألف عنصر من كل الطوائف والإثنيات، عدد العلويين ضباطا وجنودا في أجهزة الأمن فقط أكثر من 40 ألف، وعدد الجيش بإجماله يبلغ 325 ألف تصور هذه النسبة حينما خطف الجيش السوري عندما كان جيشا مهنيا عندما كان الشهيد يوسف العظمة والشهيد عدنان المالكي والشهيد جورج جمال كيف لهذا الجيش الذي يخطف اليوم على يد حافظ وعلى يد وريثه القاصر بشار الذي يقتل ويسفح بشعبنا الأبي في سوريا، عدد المنشقين الآن من الضباط العلويين 9 ضباط 2 منهم في الداخل و7 في تركيا عدد المنشقين من الموحدون العرب أي من الطائفة الدرزية 17 ضابطا فهذا هو واقع الجيش بكل مرارة وبكل أسف، جيش طائفي من صبغة معينة ولا يستطيع أحد أن يقول أن السنة في سوريا طائفيين لأن السنة لو كانوا طائفيين لما سمحوا لإخوتهم العلويين بدخول الجيش لما سمحوا لحافظ الأسد لما سمحوا لصلاح شديد لما سمحوا لمحمد عمران وفوق ذلك بحجة العلمانية وبحجة حزب البعث دخلوا وتغلغلوا إلى صفوف الجيش سرعان ما كشروا عن أنيابهم في عام 1970 حينما حولها حافظ الأسد إلى جيش طائفي بامتياز يعتمد على أبناء الطائفة ويغري أبناء الطائفة بمواقع سيادية وهذا الذي أوصلنا إلى هذه الحالة أن هذا الجيش الذي هو في سوريا اليوم هو جيش عصابة بامتياز لا يرقى إلى أن يكون كالجيش المصري ولا الجيش التونسي ولا الجيش اليمني.

جدل حول ممارسات الجيش السوري

فيصل القاسم: وقف هون سيد فيصل عبد الساتر سمعت هذا الكلام الكل يطرح هذه النقطة تحديدا يقول لك لو كان هذا الجيش جيشا وطنيا لو كان هذا الجيش السوري جيشا وطنيا وأقرأ لك من أمامي لتصرف كما تصرف الجيشان المصري والتونسي عندما وجد الجيش المصري أن الشعب المصري لا يريد حسني مبارك فورا طلب من الرئيس التنحي، وفي تونس عندما وجد الجيش أن التونسيين لا يريدون زين العابدين بن علي أيضا طلب منه أن يتنحى الجيش السوري بدل أن يفعل ذلك صار له 11 شهرا يقتل بالسوريين من درعا حتى إدلب لم يبق قرية إلا ما قتل فيها كيف ترد؟

فيصل عبد الساتر: يعني أولا يعني من يسمعكم تتحدثون عن الجيش العربي السوري يظن أنكم أنتم الذين تضعون عقائد هذا الجيش وما هي المهمات التي يتولاها هذا الجيش وهذه التمثيلية والمسرحية التي قام بها السيد الناشف إما أن تعبر عن هستيريا أعتقد أن هذه الهستيريا سوف تتواصل سوف يستهدف الجسم الدبلوماسي السوري غدا ويقال هذا السني وهذا درزي وهذا شيعي وهذا علوي وهذا مسيحي أنا أعتقد أن الجيش العربي السوري بعيد عن كل هذه المحاصصة الطائفية أنتم تعرفون أننا بالأمس حتى عرفنا أن السيد داود الراجحة وهو وزير الدفاع السوري وهو من الطائفة المسيحية لا أحد كان يعرف في سوريا من هو المسيحي ومن هو الدرزي ومن هو العلوي..

ثائر الناشف: بإعادة الاستقلال كان..

فيصل عبد الساتر: اسمح لي، اسمح لي..

ثائر الناشف: وهو من الطائفة الدرزية وهو من أصول لبنانية وهو رئيس أركان..

فيصل عبد الساتر: لا تقاطعني اسمح لي لا تقاطعني اسمح لي لم أقاطعك، لم أقاطعك صاحب التمثيلية الهزلية لم أقاطعك اسمح لي اسمح لي لم أقاطعك اسمع الكلام وأحفظ لسانك لا تسمح لنفسك بأن تقاطعني..

ثائر الناشف: أنت من يحفظ لسانك ليس نحن من يحفظ لساننا أنتم من تحفظون لسانكم اليوم..

فيصل عبد الساتر: لا تسمح لنفسك بأن تقاطعني لا تسمح لنفسك بأن تقاطع، لا تسمح لنفسك بأن تقاطع أن تخرج علينا وتصنف الجيش العربي السوري، لا تصنف الجيش العربي السوري الجيش العربي السوري هو جيش شريف ووطني قام بكل التضحيات منذ أيام 1948 من 1920 عندما كان الشهيد يوسف العظمة في معركة ميسلون، عندما أسس هذا الجيش لم يكن هناك لا درزي ولا مسيحي ولا علوي ولا سني ولا شيعي ولا إلى آخره كل هذه التصنيفات لم تخرج إلا مع روائحكم الطائفية أنتم الذين تنفخون في بوق الطائفية وتستعملون المنابر الإعلامية..

فيصل القاسم: سجل، سجل.

ثائر الناشف: انتم الطائفيين وأنتم من تبعثون فيلق القدس أنتم من تبعثون الحرس الثوري الإيراني وعناصر حزب الشيطان حزب الشيطان الذين آويناهم في بيوتنا عندما كانت هناك حرب لبنان ..

فيصل عبد الساتر: اسمح لي اسمح لي اسمح لي أن أكمل..

ثائر الناشف: انتم الآن لقتل شعبنا في سوريا انتم اللذين تقتلون شعبنا اليوم في إيران وحزب الله والجيش المهري وفيلق القدس وجيش..

فيصل عبد الساتر: هذا الجيش الذي تشهد له التضحيات وتشهد لهم المعارك اسمع، اسمع لا تسمح أن تقاطع لا تسمح لنفسك أن تقاطع الجيش العربي السوري تاج على رأس كل مواطن سوري أنتم الذين تبيعون الهوية السورية وتصبحون مرتزقة وعملاء في الأساس للقطريين وللسعوديين..

ثائر الناشف: أنتم قتلة، أنتم من يجب أن يحاكم، وجيشنا الحر هو..

فيصل عبد الساتر: أنت ومن خلفك الروائح الطائفية..

فيصل القاسم: وقف لهون ماشي ماشي دقيقة دقيقة أخي وقف البرنامج وقف البرنامج.

فيصل عبد الساتر: لتسلطوا نيران الحقد على الجيش العربي السوري أشرف من أن يدل عليه بأي كلمة لو كان هذا الجيش كما تظن أنت وأمثالك لاستطاع أن يتخلص من كل هذه العصابات المسلحة منذ زمن بعيد.

فيصل القاسم: طيب أخ فيصل أشكرك جزيل الشكر بصراحة هذه آخر وصلة مقاطعة إذا قاطعنا أخ ثائر إذا تمت المقاطعة للأسف الشديد ما راح نكمل ما راح حدا يفهم.

فيصل عبد الساتر: دكتور فيصل هو الذي قاطعني هو الذي قاطعني.

فيصل القاسم: أعطيه وقته لفيصل عبد الساتر يا أخي رجاء ما انتوا بدكم الديمقراطية كن ديمقراطيا أرجوك رجاء حار طيب أخي أخ فيصل وصلت الفكرة لكن أعود وأسأل السؤال أعود وأسأل السؤال لماذا يتورط الجيش السوري على مدى عام بدم الشعب السوري لماذا نزل إلى الشوارع بعد أسابيع فقط من الثورة السورية، لم يكن هناك لا عصابات كان الشعب السوري كله في الشوارع في درعا تحديدا ليس لديه سكين، لماذا، من المسؤول عن إنزال الشعب السوري إلى الشوارع والعبث بهيبة الجيش السوري العظيم الجيش الباسل الذي أصبح الآن عدوا في نظر السوريين في نظر درعا في نظر إدلب في نظر حمص في نظر حماة في نظر الزبداني في نظر دوما في نظر جديدة عرطوز في كل هذه البلدان هذا ليس سؤالي سؤال السوريين لماذا يقتلنا دفعنا عليه المليارات لماذا يقتلنا جاوب؟

فيصل عبد الساتر: اسمح لي أولا لا يصح المقارنة بين ما حدث في مصر وما حدث في تونس وما يحدث بالبحرين وما يحدث في السعودية مع ما حدث في سوريا، الأزمة في سوريا بدأت سلمية نعم في بداية الأسبوع الأول والأسبوع الثاني ثم ما لبثت أن تحولت إلى عمل مسلح ومنظم وبدأت السبحة تكر حتى وصلنا إلى ما يسمى بالجيش السوري الحر الذي هو عبارة عن تجمع لفيف من الأحزاب والتنظيمات تلبس ثيابا عسكرية وتتظاهر أمام وسائل الإعلام بأنها أفراد وعديد وضباط من الجيش السوري وانشقت عن الجيش السوري، ليس هناك انشقاقات في الجيش السوري يعتد بها، هذه الانشقاقات لا تشكل سوى حالات فرار عادية وعلى الأرجح ربما أن يكون هناك 10 أو 20 ضابط من رتبة دنيا انشقوا عن الجيش السوري لأسباب قد تكون مادية أو قد تكون لسوء السلوك والسيرة في المؤسسة العسكرية..

فيصل القاسم: وصلت الفكرة فيصل وصلت الفكرة فيصل..

فيصل عبد الساتر: إذن لا يمكن أن نصف اسمح لي لا يمكن أن نصف أن الجيش العربي السوري تورط في قمع الشعب السوري ما هو موجود في سوريا هو قوات حفظ النظام وهي التي تتعرض للاغتيال يوميا وتتعرض للقتل يوميا لكن وسائل الإعلام ومنها الجزيرة والعربية لا تريد أن تعترف بأن هناك عمليات اغتيال منظمة وعمليات قتل منظمة يمارسها هؤلاء المتطرفين والتنظيمات المدعومين بالسلاح والمال والمدعومين بالإعلام من كثير من الجهات والكثير من الدول وبالخصوص أن السلاح الموجود الآن لدى ما يسمى بالجيش السوري الحر والمنتشر الآن في كل المناطق في إدلب وفي حمص هي أسلحة إسرائيلية وأسلحة أميركية وهي ليست أسلحة من..

فيصل القاسم: وصلت الفكرة أشكرك جزيل الشكر فيصل وصلت الفكرة فيصل بس أرجوك رجاء حار خلينا نوزع الوقت ثائر الناشف أليس من حق هذا الجيش الذي تتهمونه أنتم بأنه جيش قاتل وجيش ما بعرف شو وجيش مجرم وجيش وحشي يا أخي كل جيوش العالم من مهمتها أن تحفظ السلم الداخلي هناك مشكلة أمنية في سوريا، ما العيب في أن يحافظ هذا الجيش العربي الباسل السوري الباسل المعروف عنه تاريخيا بأنه حمى سوريا وحمى وحدتها الوطنية وترابها الوطني ما العيب أن يحمي التراب ما العيب ما العيب كيف ترد؟

ثائر الناشف: أي تراب هذا الذي يحميه هكذا جيش عصاباتي؟ جيش لا ينتمي إلى السلالة البشرية بصلة أنا أقصد هنا نظام العصابة المجرم..

فيصل القاسم: ماذا فعلوا؟

ثائر الناشف: أحد عشر شهراً قتل وذبح واغتصب ودمر وقتل ..

فيصل القاسم: ما هي؟ أعطيني أعمال أعطيني معلومات مش إنه قتل وقتل..

ثائر الناشف: مجازر ارتكبها الآن في حمص، بابا عمرو تقصف وتدك هذه هي صور الدبابات دبابات بشار ها هي مساجد المسلمين تدنس، ها هو بشار شبيحته يكتبون لبيك يا بشار ها هي محارب المسلمين تنتهك الآن، ها هو جيش بشار هذا هو جيش بشار جيش العصابة: الله، سوريا بشار وبس ها هي سوريا؟ ها هي سوريا الحضارة؟ حضارة أكثر من سبعة آلاف سنة الله سوريا بشار وبس؟ ها هم الشبيحة ها هم الضباع والذئاب بدأ يكفر، ربي الأسد وهذا الشبيح والسكر والعربدة، هل هذا ينتمي لأخلاق الجيش السوري؟ هل الجيش السوري الذي كان سليلاً ليوسف العظمة الذي قال:

لا يسلم الشرف الرفيع من الأذى    حتى يراق على جوانبه الدم

وخرج بمسدسه ليواجه المجنزرات الفرنسية واستشهد ونظام العصابة اليوم يستخدم أسلحة روسية قاتلة سفاحة، يستخدم أسلحة إيرانية يتهموننا بأننا نستخدم أسلحة إسرائيلية أميركية، انتم عملاء إسرائيل وعملاء أميركا لأن إسرائيل حتى الآن تتشدق بكم وتعض على نواجلها لأجل بقاء نظام الأسد ليحمي حدودها وأميركا التي تخاذلت في دعم الثورة السورية طبعاً في مصر ضغطت وفي تونس ضغطت نحن ثورة يتيمة حتى الآن لا يوجد من يمد يده لنا ها هم منحبكجية بشار وعار على كل من يتهم الجيش السوري الحر بأنه يستخدم أسلحة أميركية إسرائيلية، الأسلحة الإيرانية التي تقتل وتفتك بشعبنا تلقى بحممها الثقيلة على حمص العدية ويستطيع من يذهب إلى حمص ليجد الكتابات الفارسية عليها والكتابات الروسية هاتان الدولتان المارقتان اللتان فقدتا حيائهما وضميرهما وشرفهما وأخلاقهما إيران وأي إسلام هذا الذي تتدعيه وتدعم عصابة مجرمة لتقتل من المسلمين في سوريا؟ وروسيا التي ليست عبارة عصابة مافيا تتاجر بدماء الشعوب، كما يتاجر القواد بالمومسات، وها هو جيش بشار ها هو جيش أبو شحاطة أو جيش صرمايتي العتيقة ها هو يطلق النار على الحمير طبعاً لا يستطيع أن يطلق النار على الإسرائيليين لأن جيش أبو شحاطة لا يرقى إلى أن يكون إلى رباط حذاء جندي إسرائيلي التي أغارت فوق قصره عام 2007 وقصفت عين الصاحب وقصفت ظهر البيدر في عام 1998 وأغارت فوق بلدة الكبر في دير الزور عام 2007 ولم يستطيع أن يرد فما بالنا بهذا الجيش الذي يقتل اليوم بشعبنا ويغتصب نساءنا ويقتل أطفالنا ويسجن حرائرنا وأحرارنا ويدمر بيوتنا ويقصف قرانا، هل هذا جيش وطني؟ هذا عار على الشعب السوري أن يكون هناك جيش يحمي العصابة؟

فيصل القاسم: هذا تحريض ضد الجيش يا أخي..

ثائر الناشف: لا ليس تحريضاً هناك شرفاء في الجيش انضموا إلى الجيش الحر، وهناك الآن من يريد أن ينضم ونحن ندعوه أن ينضم سواء كان علوياً أم درزياً، نحن لن نستهدف من لم تتلطخ دمائه بدم الشعب السوري، نحن كل من تلطخت يداه بقطرة واحدة من دم أبناء الشعب السورية سينال قصاصه العادل سواء كان إيرانياً أو حزب لاتياً أو كان لبنانياً أو كان عراقياُ أو حتى سورياً سنياً أو علوياً نحن مبدأنا العين بالعين والسن بالسن والبادي أظلم، شعبنا اليوم يقتل، شعبنا اليوم يذبح وهذا ليس جيش هذه عبارة عن عصابة مفترسة متوحشة تمارس القمع ضد الشعب السوري..

فيصل القاسم: ماشي وصلت الفكرة.

ثائر الناشف: ما لم تمارسه جيوش التتار ولا المغول.

الانشقاقات داخل الجيش السوري

فيصل القاسم: وصلت الفكرة سيد عبد الساتر بدون مقاطعة بس سيد عبد الساتر الآن أنت تقلل من أهمية الانشقاقات داخل الجيش السوري لكن في الآن ذاته نرى أن هناك نوع من التناقض في هذا الخطاب من جهة تقول لي: إن عدد المنشقين لا يشكل شيء وكذا وكذا ومن جهة أخرى نرى أن كل الجيش السوري الآن منتشراً كما يقولون لك إنه أكبر معركة في تاريخ الجيش السوري هي الآن، يعني أي معركة تدوم سنة كاملة؟ معركة تشرين دامت شهر، شهر وشوي على مساحة صغيرة جداً، الجيش السوري الآن منتشر من درعا إلى آخر إدلب يقولون لك يعني: هذا الجيش من يقاوم؟ يقاوم جيشاً آخر إذن هناك انشقاق خطير في الجيش السوري عصابات مسلحة إرهابية هذا هو القسم الآخر الذي انشق عن الجيش، ومن المسؤول عن انشقاق الجيش وتفتيت الجيش السوري؟ طبعاً القيادة السورية ممثلة ببشار الأسد كما يقولون لك هو المسؤول إذا تفتت الجيش هذا النظام هو المسؤول عن تفتت الجيش السوري وخراب البلاد لأنه أرسل الجيش ضد الشعب الأعزل ومن حق الشعب الأعزل أن يدافع عن نفسه عندما يرى أخته تغتصب والناس تُقتل وكل الأسلحة تستخدم ضده، أليس من حقه أن يحمل أي شيء في المطبخ ليدافع عن نفسه ضد هؤلاء التتار كما يقولون لك؟ كيف ترد؟

فيصل عبد الساتر: يا دكتور فيصل أنت تعرف أن كل هذا الذي تتكلم به أنت غير مقتنع به وأنت تعرف أن هذا كلام كذب..

فيصل القاسم: أنا أسأل يا أخي أنا أسأل لا هون ولا هون أنا عم بسأل.

فيصل عبد الساتر: أنت تسأل، أنت تسأل وأنت تمارس هذا الدور على كل حال أنا سوف أذهب معك إلى آخر المطاف لكن أعتقد أن هذه الحلقة هي قدمت أكبر خدمة للشعب السوري وللجيش العربي السوري من أنهم يدركون أنهم تماماً على حق وأن كل الذي يفبرك الآن في كل وسائل الإعلام أن هذه الجيوش التي تأتي..

فيصل القاسم: بس جاوبني على سؤالي جاوبني على الانشقاق..

فيصل عبد الساتر: سأجاوبك اسمح لي اسمح لي سأجاوبك على سؤالك هذه الحلقة وهذا الضيف الذي في الأستوديو عندك قدم أكبر خدمة للجيش العربي السوري وللشعب السوري من أنه على حقيقة وأن كل الذي يحدث في كل وسائل الإعلام إنما يأتي لخدمة الباطل وهدفه النيل من الجيش العربي السوري وهذا أمر لن يتحقق لأن الجيش العربي السوري مبني على ركائز عقائدية وأنه بعيد كل البعد عن هذه الفبركات والطائفية والمذهبية..

فيصل القاسم: بس جاوبني على سؤالي فيصل الوقت يداهمنا فيصل..

فيصل عبد الساتر: سأجاوبك على سؤالك..

فيصل القاسم: فيصل جاوبني على سؤالي..

فيصل عبد الساتر: المسؤول أولاً هذا انشقاق..

فيصل القاسم: دقيقة أخ فيصل هل تستطيع أن تنكر..

فيصل عبد الساتر: نعم..

فيصل القاسم: أن الجيش موجود في الشوارع وفي المدن السورية منذ أحد عشر شهراً؟ بس بنعم أو لا؟ ماذا يفعل في الشوارع؟

فيصل عبد الساتر: أولاً هذه القوات..

فيصل القاسم: أخ فيصل لا تستطيع كما أنت، بس دقيقة بس والله من شان أنقل لك الأفكار لا تستطيع أن تغطي عين الشمس بغربال بس من شان أعطيك معلومة ربما لا..

فيصل عبد الساتر: أنا لا أريد أن أغطي..

فيصل القاسم: بس دقيقة، الأقمار الصناعية هل تعلم أن الأقمار الصناعية تصور دبيب النمل الآن في حمص وفي كل المدن السورية؟ وفي صور أقمار صناعية لا موبايل ولا هوبايل ok؟ تصور كل شيء وحتى تصور الضباط المتورطين في هذا وصورهم موجودة وأين يختبئون طب أنا عم بعطيك معلومات من شانك يعني من شانك تفضل..

فيصل عبد الساتر: لا، لا مش من شاني أبداً، مش من شاني أبدا أولاً هذا الكلام الذي تفضلت به هو عارِ عن الصحة تماماً لأن الموجود الآن في الأراضي السورية هي قوات حفظ النظام وأن عديد قوة الجيش المستخدمة الآن في كل الإحصائيات وفي كل الوثائق التي تقول أن الجيش العربي السوري المنتشر في بعض المناطق الحساسة لا يتجاوز عدد هذه القوة من عديد الجيش السوري سوى 7 أو 10% على الأكثر في حين أن الأزمة وأن عمليات الرعب وعمليات التفجير المستهدفة في سوريا من أقصاها إلى أقصاها ممكن أن تحدث في أكثر من ثلاثين أو أربعين منطقة وأكثر من 6 أو 7 مدن فما هو المطلوب من الجيش العربي السوري؟ هل المطلوب أن يتفرج على عمليات تفجير الأبنية في حمص؟

فيصل القاسم: جميل جداً سؤال في غاية الأهمية..

فيصل عبد الساتر: وعمليات التهجير وعمليات القتل وعمليات اغتيال..

فيصل القاسم: سؤال في غاية الأهمية..

فيصل عبد الساتر: اسمح لي وعمليات الاغتيال التي تحدث في حمص وفي بعض المدن السورية الأخرى؟ هل المطلوب من الجيش العربي السوري..

فيصل القاسم: سؤال في غاية الأهمية أستاذ فيصل، كيف ترد؟ بس دقيقة..

ثائر الناشف: أرد عليه، نعم..

فيصل القاسم: فيصل عبد الساتر يقول لك، هل تريده أن يتفرج؟ ثانياً الأمر الآخر أنت تقول لي أن هذا الجيش السوري غير وطني وفي نفس الوقت أيضاً هناك تناقض في كلامك كيف يكون غير وطني وتتحدثون الآن عن انشقاق أكثر من 50 ألف عنصر وحوالي ثلاثة وخمسين كتيبة في سوريا؟ كيف الكلام هذا؟ كيف بدنا نفهمه منكم يعني كيف؟

ثائر الناشف: هناك منشقون أعدادهم الآن تتجاوز الكثير من هذه الأرقام..

فيصل القاسم: كم؟

ثائر الناشف: وهم في مواقعهم وفي ثكناتهم العسكرية لا نستطيع أن نقول لأن هذه معلومات أمنية سينشقون عن هذه العصابة المجرمة ومنهم من هو في الطائفة العلوية ومنهم من هو في الطوائف الأخرى..

فيصل القاسم: بس يا ريت تبعد عن الطائفية لأنه مش موضوعنا الطائفية.

ثائر الناشف: سنبعد لكنكم وضعتموني واضطريت أن أتحدث في الطائفية، يتحدثون عن اغتيالات العصابة المجرمة لم توقف عمليات اغتيالها وهذه وثيقة مسربة من جهاز المخابرات وأطمئنكم أن الذي سربها لنا ضابط أمن دولة علوي بين هلالين وهو منشق يعمل داخل صفوف العصابة المجرمة وسيلتحق بالجيش الحر، تتحدث عن اغتيال شخصيات لبنانية وعلماً انه منذ سبعة أعوام حدثت جريمة نكراء في لبنان في عين المريصة ذهب ضحيتها الرئيس رفيق الحريري واليوم يا سبحان الله مسلسل الاغتيالات مستمر وشخصيات لبنانية من ضمنها شخصيات أمنية كاللواء أشرف ريفي وأيضاً سامي حسن وأيضاً اسمي موجود في نهاية الصفحة، على كل حال الموضوع ليس شخصيات..

فيصل القاسم: خلينا ندخل في الموضوع.

ثائر الناشف: هذه العصابة المجرمة ادعت أنها حاربت إسرائيل عام 1973 حربها كانت على بضع كيلومترات من قنيطرة وكانت عبارة عن حرب تحريكية وليست حرباً تحريرية الآن هي تحارب الشعب السوري من درعا في أقصى الجنوب إلى القامشلي في أقصى الشمال..

فيصل القاسم: يعني لو حطت ربع الجهد هذا ضد إسرائيل كانت حررت الجولان.

ثائر الناشف: يا سيدي العزيز لو أن دبابات جيش أبو شحاطة توجهت إلى الجولان لتحرر الجولان! أكثر من خمسة آلاف دبابة تتحرك في كافة أرجاء المدن السورية تستهلك المازوت هناك أزمة مازوت في سوريا سببها أن دبابات العصابة المجرمة تستهلك المازوت وفوق ذلك بكل نذالة يرفعون صور الوريث القاصر المجرم على دباباتهم كهذه الصورة التي ظهرت في دوما يضعون صورة الوريث القاصر بشار الضبع على دباباتهم..

فيصل القاسم: رجاءً بدون تجريح رجاءً.

ثائر الناشف: هو يقول لشبكة تلفزيونية أميركية: "أنني لست مسؤولاً عن أعمال القتل وأن هذه أخطاء فردية"، أخطاء فردية ويقتلون باسمه ويضعون صوره ويهينون كرامة الشعب السوري؟ هذا هو جيش العصابة المجرمة التي لا ينتمي للإنسانية حقيقة بصلة وقتل من الشعب السوري أكثر مما قتل من الإسرائيليين، هو قتل من الإسرائيليين 612 منذ تاريخ الصراع المزعوم مع إسرائيل في حين أنه قتل اليوم في 11 شهراً وحدهما أكثر من 30 ألفاً: عشرة آلاف موثقين وعشرون ألف مفقودين ما عدا الجرائم التي ارتكبها المجازر في حماة عام 1982 الذي ذهب ضحيتها أكثر من أربعين ألفاً عدا عن مجازر جسر الشغور ومجازر المشارق في حلب ومجازر سرمدة ومجازر سجن تدمر هذا النظام ارتكب جرائم أكثر من القذافي نفسه..

فيصل القاسم: جرائم بحق الإنسانية؟

ثائر الناشف: نعم ارتكب جرائم أكثر من المغول أكثر من نيرون ارتكب جرائم أكثر من هتلر ارتكب جرائم يندى لها جبين الإنسانية وارتكب جرائم تستقطر لها القلوب دماً وتستقطر لها العين دماً وليس دمعاً.

انتهاكات لحقوق الإنسان في سوريا

فيصل القاسم: سيد الناشف طيب ok، سيد فيصل عبد الساتر طيب نحن من نصدق الآن؟ أنت تعلم أن مجلس حقوق الإنسان اجتمع بالأمس وتحدث عن أن الجيش السوري ارتكب مجازر بحق الإنسانية في سوريا وأن ملف حقوق الإنسان في سوريا سيرفع إلى محكمة الجنايات الدولية ولدي معلومات لا أستطيع أن أفصح عنها وعدد الضباط، معظم الضباط، قادة الفرق والفيالق وحتى قادة السريات وكذا موجودين الآن في قوائم في مجلس حقوق الإنسان وهؤلاء سيلاحقون بطريقة لم تحدث في تاريخ الملاحقات، وأقول لك معلومات وليس مجرد يعني كذا، طب عندما نسمع عن حقوق الإنسان يتحدث عن هذه الجرائم عندما نسمع الشيخ راجح شيخ راجح شيخ قراء الشام يقول لك: ليت الجيش السوري يتعامل معنا كما كان يتعامل معنا الجيش الفرنسي! في الماضي عندما كنا نضرب الجيش الفرنسي كنا نهرب ونختبئ في المساجد فكان يتردد الجيش الفرنسي في ملاحقتنا إلى المساجد، الآن عندما ندخل إلى المساجد يقوم الجيش السوري بقصف المساجد فرجيته الصور معظم المساجد قصفت في حماة في حمص في درعا كلها دمرت طب مين أصدق أنا؟ مين أصدق بربك؟

فيصل عبد الساتر: يعني الذي تفضل به الدكتور فيصل وأريد أن أقول لضيفك عليه أن يكون محترماً عندما يتكلم عن رئيس سوريا هذا..

فيصل القاسم: ممنوع التجريح any way ممنوع التجريح رجاءً..

فيصل عبد الساتر: هذا رئيس يشرف الأمة عربية ويشرف الشعب السوري..

فيصل القاسم: ممنوع التجريح أخ ثائر رجاء..

فيصل عبد الساتر: وهو رئيس للشعب السوري وهو رئيس يدفع ثمن مواقفه..

فيصل القاسم: يا ريت تجاوبني على سؤالي وصلت الفكرة وأنا معاك فيها..

ثائر الناشف: أتريدني ألا أقاطع يا دكتور فيصل، هذا لا يعقل، هل هذا شخصاُ محترماً بشار الضبع هذا؟

فيصل القاسم: يا سيدي لا رجاءً، تفضل خلينا بالسياسة، خلينا بالسياسة رجاء بلا تجريح، هذا شخص، شخصية اعتبارية وشخصية ويمثل دولة رجاء..

فيصل عبد الساتر: من غير المسموح أن يتعرض شخص لرئيس جمهورية في الأستوديو، من غير المسموح هذا غير لائق لا بحقك أنت على المستوى الشخصي ولا بحق البرنامج، عليه أن يكون محترماً..

فيصل القاسم: كلام سليم..

فيصل عبد الساتر: ربما لا يحب بشار الأسد هو حر لكن عليه..

فيصل القاسم: أنا معك في هذه الفكرة يا ريت تجاوبني على سؤالي لو تكرمت حقوق الإنسان الآن جرائم بحق الإنسانية..

فيصل عبد الساتر: أريد أن أجاوبك على سؤالك..

فيصل القاسم: معظم الضباط السوريين مطلوبين لجرائم الآن حسب القوائم كيف ترد؟ معلومات تفضل يعني عم نقدم لك خدمة.

فيصل عبد الساتر: يا سيدي نحن نعرف كيف تدار اللعبة الإعلامية والسياسية في العالم الآن كان هناك سيناريو معين للحرب على سوريا بدأت من مكان والآن تتدرج من مكان إلى مكان وهذه الحلقة هي جزء من هذه الحرب..

فيصل القاسم: جميل، جميل..

فيصل عبد الساتر: أنها تسلط الضوء للتعريض بالجيش العربي السوري عبر شخصية ليس لها علاقة لا بالجيش السوري لا من قريب ولا من بعيد ربما الآن خرج علينا بهذه المسرحية..

فيصل القاسم: يا أخي يا فيصل..

ثائر الناشف: أنا مفوض من حركة الضباط الأحرار وهذا هو التفويض لا تستطيع أن تتجنى علي وهذا أمر إداري بتعييني مسؤولا سياسيا..

فيصل عبد الساتر: أنت لست على علاقة لا بالحرية ولا بالأحرار..

ثائر الناشف: في تجمع الضباط وفي الجيش السوري..

فيصل عبد الساتر: أنت لست على علاقة لا بالحرية ولا بالأحرار..

فيصل القاسم: طيب..

فيصل عبد الساتر: الحرية بعيدة عنك من كان مرهوناً لقطر وبالسعودية وبتركيا وأميركا ليس له علاقة بالحرية..

فيصل القاسم: بس بدون، سجل عندك بدون، بدون مقاطعة..

فيصل عبد الساتر: الذي يكون حراً لا يقبل أي مساعدة وتمويل..

ثائر الناشف: قطر..

فيصل القاسم: من دون مقاطعة..

فيصل عبد الساتر: لا يقبل من أحد أن يكون عبداً لهذه الجهة أو تلك الجهة..

فيصل القاسم: فيصل بلا شخصنة أنت تضيع النقاش..

فيصل عبد الساتر: دكتور فيصل هو الذي يقاطع..

فيصل القاسم: جاوبني على السؤال..

فيصل عبد الساتر: عليك دكتور فيصل أن تسكته هو الذي يقاطعني أنا لم أقاطعه..

فيصل القاسم: يا ريت لا تشخص.

فيصل عبد الساتر: الذي يقول أن له علاقة بالحرية لا يمكن أن يكون مرتبط بهذه الدولة وتلك الدولة ويقبض من هذه الدولة وتلك الدولة على الجيش العربي السوري..

ثائر الناشف: من قال لك أنني أقبض..

فيصل عبد الساتر: ويطلق أوصاف على الجيش العربي السوري..

ثائر الناشف: من الذي قال لك أنني أقبض وأنني أعيش في الدول الغربية..

فيصل عبد الساتر: وقاتل في عام 1948 وقاتل في 1973..

ثائر الناشف: أنني أعيش في قاهرة صلاح الدين الأيوبي...

فيصل القاسم: قلت لك من دون مقاطعة..

فيصل عبد الساتر: وقاتل في عام 1982 وقاتل في كل هذه المعارك ودفع الآلاف من الشهداء الآن يأتي من هم مرتزقون ويدعمون من قطر وتركيا والسعودية وأميركا وإسرائيل وكل الدول في العالم ليقتلوا الجيش العربي السوري..

فيصل القاسم: طيب طيب ماشي أخ فيصل..

فيصل عبد الساتر: عدد الشهداء من الجيش العربي السوري إلى الآن وصل إلى 2500 شهيد..

فيصل القاسم: ماشي ماشي، أخ فيصل وقف فيصل.

فيصل عبد الساتر: هؤلاء لم يسقطوا في حرب تشرين ثم يخرج علينا ويقول الجيش العربي السوري ارتكب مجازر، مجازر بحق من؟

فيصل القاسم: ممتاز، ممتاز، فيصل.

فيصل عبد الساتر: الذين يقتلون الجيش العربي السوري..

فيصل القاسم: فيصل وصلت الفكرة، فيصل.

فيصل عبد الساتر: هم هؤلاء الذين يقولون أنهم ضباط أحرار أو أنهم جيش سوري حر من كان حراً لا يقتل شعبه..

فيصل القاسم: جميل.

فيصل عبد الساتر: ولا يقتل أبناء جيشه.

فيصل القاسم: جميل. ثائر الناشف كيف تتدعون الوطنية؟ أنتم تتهمون الجيش السوري بقتل السوريين المدنيين وأنتم متهمون أيضاً بقتل الجيش السوري الوطني، يعني كيف بدك تفسر لي هذه؟ من جهة تتهمون الجيش وأنتم كما قال لكم الأخ فيصل قتلتم أكثر من 2500 ضابط وجندي وعنصر أمن من الوطنيين السوريين الذين يذودون على الحرية في سوريا وكرامة سوريا وأرض سوريا كيف ترد؟

ثائر الناشف: يا سيدي العزيز نحن أحرار لأننا الآن نواجه ضباعاً ونواجه ذئاباً مفترسة من هذه العصابة المارقة الحاقدة العصابة الخائنة نحن أحرار رغم أنف الجميع ثم أن هذه الأرقام التي تحدث عنها 2500 الذين قتلوا هؤلاء لم يقتلوا على يد رجال الجيش السوري الحر إنما قتلوا برصاص الغدر والخيانة..

فيصل القاسم: مين يعني؟

ثائر الناشف: رصاص نظام الأسد نفسه كان يطلق النار في إعدامات ميدانية وكان بين من يطلق النار مستشارون إيرانيون من الحرس الثوري الإيراني وعناصر من حزب الله كان الجندي يوضع في الصف الأول من خلفه عناصر الأمن السوري من العصابة ومن ثم المستشارون الإيرانيون القناصة من لا يطلق النار على شعبه يقومون بإعدامه يا سيدي العزيز أنا أعطيك وقائع هؤلاء الـ 2500 إذا كان هذا الرقم صحيح قتلوا بإعدامات ميدانية لأنهم لم يطلقوا النار وهؤلاء الشهداء لدينا..

فيصل القاسم: يعني ماذا ترد..

ثائر الناشف: على سبيل المثال عندما اقتحمت الفرقة الرابعة التابعة لماهر الأسد هذا المجرم دخلوا إلى الزبداني فعندما قام الجيش الحر بالسيطرة على بعض المدرعات حوالي 3 مدرعات وجد أن جنوداً في داخل المدرعات مقيدين في السلاسل والجنازير!

فيصل القاسم: متأكد من هذا الكلام؟

ثائر الناشف: متأكد من هذا الكلام وهم جنود لا أريد أن أقول عنهم سنة متأكد 100% كانوا يربطون الجنود بالسلاسل وبالجنازير ليقتلوا شعبنا الأبي في سوريا الحبيبة هذه هي جرائمهم التي يندى لها الجبين ثم أنه يا سيدي العزيز اليوم صدر أمر إداري وهذا التسريب وصلني من أحد ضباط المخابرات في فرع أمن الدولة أن بشار الأسد الآن استبدل بعض العلويين، الضباط المخابرات وبعض الضباط الشيعة في جيشه المجرم بعناصر من الحرس الثوري الإيراني، قيادات أمنية وعسكرية ليمارسوا القمع في الربع ساعة الأخيرة عسى أن ينقذ نظامه..

فيصل القاسم: بس خليني أسألك سؤال، يعني تريد أن تقول يعني توجه رسالة للذين يتوجهون إلى الجيش للأغرار الآن أنهم يعني..

ثائر الناشف: أوجه رسالة إلى كل من الآن يحمل دفترا للخدمة العسكرية أن يمزق دفتره وأن ينضم إلى صفوف الجيش الحر وأن لا يذهب إلى هذا جيش العصابة..

فيصل القاسم: لماذا؟ لماذا؟

ثائر الناشف: لأن هذا الجيش يقوم الآن باستخدام هؤلاء الأغرار لقتل شعبهم، هل يرضى أحد من السوريين أن يقتل أهله؟ هل يرضى أحد أن يغتصب حرائره؟ هل يرضى أحد أن يقتلوا أطفاله؟ أوجه نداء إلى شباب سوريا، شبابها ورجالها أن يمزقوا دفاتر الخدمة وأن يلتحقوا بالجيش السوري الحر وأن لا يذهبوا إلى جيش بشار، والآن الانشقاقات تتزايد في صفوف جيش بشار رغم الإقامة الجبرية التي يفرضها على بعض الضباط في المواقع الحساسة سواء كانوا سنة أو علويين أو حتى دروز لأن هذا النظام المجرم لا يثق بضباطه ولذلك الآن يستخدمهم كأسرى لديه ويجبرهم على إطلاق النار على شعبهم، هو يستخدم من المجهود الحربي أكثر من كل جيوش العالم، هذا المجهود الذي يصل إلى 80% الذي سرق من مال جيبنا ومن قوتنا ومن عرق جبيننا، ذهب إلى جيب بشار الأسد وأبيه الطاغية الهالك حافظ أسد واستخدموا كل هذا المجهود الحربي لقمع الشعب السوري الذي يتبدا اليوم بكل هذه الوحشية وبكل هذه الإجرامية التي يقتلون بها شعبنا الأبي في سوريا الحبيبة، يا سيدي إنهم في جرائمهم هذه وهذه معلومات وأنتم تعلمون يا سادة يا مشاهدين ماذا يجري، عندما يعتقلون مواطنا سوريا أو عندما يقبضون على جندي منشق يضعون له صورة الوريث القاصر ويقولون له اسجد على ربك اسجد لربك فيقوم هذا المسكين إما أن يسجد وإما أن يبصق، حمزة الخطيب لأنه بصق على صورة بشار قاموا بقطع عضوه الذكري، ثامر الشرعي التقيت والده قال لي في آمرية الطيران في فرع التحقيق في المخابرات الجوية كان هناك ثمانية ضباع، ثمانية ضباع من المخابرات الجوية بينهم اثنان من الحرس الثوري الإيراني قاموا بضربه ضربا مبرحا واستخدموا المثاقب، نحن قرأنا رواية القوقعة قرأنا خمسة دقائق وحسب قرأنا تدمر شاهد ومشهود، لم نسمع بالمثاقب من أين أتوا لنا بالمثاقب؟ إنها المثاقب التي تثقب أحرار العراق واليوم المثاقب الإيرانية تثقب بأحرارنا وثامر الشرعي ثقبوا له أكواعه وركبه وجبينه حتى أن أمه التقيت فيها بالقاهرة وقالت لي يا ثائر والله لم أعرف ابني ثامر لولا العلامة التي على جبينه، وحوش ضارية يا رجل قتلوا طفل عمره أربعة عشر سنة، وحمزة الذي بصق على صورة بشار لأنه لا يريد أن يركع، هل الجيش الإسرائيلي عندما يعتقل فلسطينيين وعندما يلقي القبض على أي فلسطيني حتى لو كان من حماس أو الجهاد الإسلامي أو فتح يطلب له أن يركع لشارون؟ هل يقوم الجنود الإسرائيليون بتدنيس المساجد ويكتبون ربكم بن غوريون أو ربكم غولدا مائير؟ هل يكتبون ربكم موسى أو ربكم داوود؟ لا والله إنهم يمكن أكثر إنسانية من هذا المجرم بشار أسد الذي يطلب اليوم من الشعب السوري أن يركع له والشعب السوري لن يركع إلا لله، لن نركع إلا لله ونحن صامدون صابرون مستمرون لأننا أحفاد خالد بن الوليد، أحفاد صلاح الدين، نحن نخوض معركة الأمة، هذه ليست ثورة يا سيدي، هذه معركة أمة نخوضها ضد المحور المجوسي هذا المحور الذي يمتد من خم حتى الضاحية الجنوبية، الآن يقتلون حمصا، يحرقون حمصا دبابات مدافع مجنزرات قصف متواصل على حمص، حمص خالد بن الوليد التي تحولت إلى جسد خالد، لم يبق فيه موضع شبر إلا وفيه طعنة سيف أو ضربة رمح، إن دماء الشعب السوري اليوم لهي كجسد الحسين، كجسد الحسين الذي نزف دما وانتفض ثائرا نصرة للمظلومين والمستضعفين في الأرض لكنه غدر من أصحابه الذين يبكون عليه ويلطمون اليوم ويقولون يا لثارات الحسين هيهات من هذه الذلة ونحن نقول لهم هيهات من الذلة هيهات من الذلة هيهات من الذلة.

هل مهمة الجيش السوري حماية الشعب أم قتله؟

فيصل القاسم: طيب أخ فيصل، عودة إلى نقطة ذكرها قبل قليل، حسب الإحصائيات عدد ضحايا الانتفاضة الفلسطينية الأولى التي دامت لسنوات كان 1300 قتيل أو شهيد فلسطيني، آه الانتفاضة الفلسطينية لسنوات 1300، عدد ضحايا ثورة سوريا حتى الآن تجاوز أكثر من عشرين ألف، عشر آلاف معروف وعشرة غير معروفين كما أعلنت الأمم المتحدة، الأمم المتحدة تقول لك هذا الكلام، سؤال آخر يقول لك لنقارن ما فعلته إسرائيل بغزة وماذا يفعله الجيش السوري الآن بحمص، الفرق شاسع، شاسع، ما حصل في حمص ما حصل في درعا، ما حصل في جسر الشغور، ما حصل في كذا، أريدك أن ترد عليهم يعني هذا كلام لا نستطيع أن نخبيه، وثانيا مئة، مئة من رجال، من علماء الشام قبل يومين قالوا للرئيس السوري بشار الأسد أرجوك دفعنا المليارات على هذا الجيش كي لا يقتلنا، المليارات ذهبت إلى قتلنا، كل قرش ندفعه الآن للمجهود الحربي يذهب رصاصا في صدور نساء حمص وحماة وإدلب وجسر الشغور، ماذا تقول لهم؟

فيصل عبد الساتر: يعني أنا لا أعرف كيف نتخلص من هذا الفيلم الهندي الطويل وهذه الطريقة الاستعراضية في الخطابات وإدخال عناصر في الأزمة السورية ليست لها علاقة لا من قريب ولا من بعيد..

فيصل القاسم: طيب.

فيصل عبد الساتر: سوى أن يكشف عن اللغة الحاقدة التي يحملها هذا الشخص وأمثاله الكثيرين من المغرضين..

فيصل القاسم: يا سيدي أدخل لي بالموضوع وشو بدك بالشخص..

فيصل عبد الساتر: الذين إذا ما حشروا في الزاوية..

فيصل القاسم: شو بدك بالشخص يا زلمة أدخل بالموضوع والله الوقت عم بداهمنا، شو بدك فيه

فيصل عبد الساتر: إذا حشروا في الزاوية يستجلب عناصر غير موجودة في الثورة السورية، ما دخل إيران وما دخل حزب الله في هذا الموضوع؟ لماذا يريدون يعني إدخال عناصر وتوتير الأجواء على المستوى الطائفي واستحضار لغة طائفية ومذهبية وأنها معركة ضد المجوس ونحن من سلالة خالد بن الوليد، وهل الذي يحصل في سوريا له علاقة بالسنة والشيعة والعلويين؟ ما هذا الكلام الذي فيه نفخ في روح الطائفية؟ الذي يحدث في سوريا انقسامات على المستوى السياسي، كان هناك أزمة على صعيد المطالبة بالحرية وبعض الفئات المهمشة التي ليس لها حقوق، استجاب النظام وحاول أن يصلح لكن هناك إرادات معينة مدفوعة من الخارج تحاول أن تنتقم من الرئيس بشار الأسد على خلفية سوريا ومواقفها الإستراتيجية في المنطقة، آن لنا أن نعرف هذه الحقيقة وكل هذه التمثيليات التي تتدرج من مكان إلى مكان ليس لها سوى قصد واحد هو توهين المجتمع السوري وضرب الدولة السورية ومؤسساتها..

فيصل القاسم: كلها تمثيليات؟ أخ فيصل، أخ فيصل، أخ فيصل كل ما يحدث..

فيصل عبد الساتر: اسمح لي

فيصل القاسم: أخ فيصل، أخ فيصل..

فيصل عبد الساتر: أنا أسألك الآن..

فيصل القاسم: دقيقة، دقيقة بس دقيقة..

فيصل عبد الساتر: اسمح لي، اسمح لي.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

فيصل عبد الساتر: من أين تأتون بهذه الأرقام؟

فيصل القاسم: أخ فيصل، أخ فيصل، يا رجل يا رجل.

فيصل عبد الساتر: نعم، تفضل.

فيصل القاسم: بربك، بربك من شان ربك.

فيصل عبد الساتر: تفضل.

فيصل القاسم: معقول كل اللي يحدث في سوريا عبارة عن كاتشاب عن كاتشاب وعن صناديق واحد، يا رجل هل يعقل إن العالم كله، كل العالم يجتمع الآن وأنت بتصور لي إنه ما في شي بسوريا؟ معقول يا فيصل؟ معقول كل هذا الدمار في سوريا.

فيصل عبد الساتر: لم أصور لك، أبدا، أبدا.

فيصل القاسم: طيب لماذا؟ إذا لم يكن هناك في سوريا كل هذا الدمار وكل هذا القتل وكل هذا التمرد وكل هذا الانهيار، لماذا الدولة السورية تصارع بكل قوتها لكي تصلح وترضي الناس؟ يا رجل اكذبوا الكن كذبة تتصدق كما يقول الدين..

فيصل عبد الساتر: أولا أنا، اسمح لي، اسمح لي أنا لم أنف أن هناك شيئا..

فيصل القاسم: ما في شي خلصت، خلصت، ما خلص في سوريا إلا المازوت يا زلمة..

فيصل عبد الساتر: أبدا، أبدا، أبدا، غير صحيح، أنت تقولني ما لم أقله، أنا لم أقل أن ليس هناك أزمة في سوريا وأن هذه الدماء التي تسقط هي خسارة لسوريا وخسارة لكل عربي ولكل مواطن ولكل إنساني شريف ولكل من يقول أن هناك حقوق إنسان، لكن علينا أن نعترف أن هذا الأمر ليس من طرف واحد وإنما من أطراف موجودة على الساحة السورية وهذه الأطراف مدعومة من جهات خارجية، آن لكم في الجزيرة أن تعترفوا أن هناك تنظيمات متطرفة وأن أيمن الظواهري لم يخرج عن عبث ويقول أن هناك تنظيم قاعدة وصل إلى سوريا، في بدايات الأزمة السورية..

فيصل القاسم: يا فيصل.

فيصل عبد الساتر: خرجت الوثائق الأمنية السورية.

فيصل القاسم: يا فيصل، يا فيصل.

فيصل عبد الساتر: يقول أن هناك تنظيم للقاعدة.

فيصل القاسم: ظل في طاغية عربي..

فيصل عبد الساتر: اسمح لي، اسمح لي، لماذا تقاطعني؟

فيصل القاسم: ظل في طاغية..

فيصل عبد الساتر: يا أخي اسمح لي، اسمح لي..

فيصل القاسم: إلا واستشهد بالقاعدة..

فيصل عبد الساتر: أنت تريد..

فيصل القاسم: القذافي قبل ما مات..

فيصل عبد الساتر: أنت تريد أن تأخذ..

فيصل القاسم: القذافي قال في قاعدة، ومبارك قال في قاعدة، زين العابدين قال في قاعدة.

فيصل عبد الساتر: دكتور فيصل، دكتور فيصل، اسمح لي، اسمح لي..

فيصل القاسم: ما شاء الله هالقاعدة شو جسمها لبيس يا زلمة..

فيصل عبد الساتر: أنت تريد أن تأخذ الحلقة إلى وجهة نظر واحدة..

فيصل القاسم: عم بسألك أنا..

فيصل عبد الساتر: اسمح لي أن أكمل وجهة نظري، نحن نتحدث الآن عن مؤسسات في سوريا، هناك مؤسسة عسكرية، هناك مؤسسة أمنية، هناك مؤسسة، مؤسسة سياسية، الجسم الدبلوماسي، دلني على تفكك في هذه المؤسسات، تستشهد لي ببعض العناصر من الجيش السوري الحر، الأعداد المذكورة في الجيش السوري الحر، أعداد الضباط لا يتجاوز العشرين ضابطا من رتب دنيا، هل تستطيع أن تجعل مقارنة بين عشرين رتبة دنيا من الجيش العربي السوري إلى عديد يصل إلى 600 ألف من الجيش السوري؟ هذا معيب، نتحدث عن الجسم الدبلوماسي بعد إحدى عشر شهرا من الأزمة في سوريا هل هناك سفير واحد؟

ثائر الناشف: هاي اللي كانت حرية، هاي اللي كانت حرية أكتر من المجرم عباس..

فيصل القاسم: مسكوه لعباس..

فيصل عبد الساتر: عبر عن استيائه من السلوك السوري على المستوى السياسي؟ إذن هناك دفع، هناك دفع من مؤسسات وجهات ودول تريد أن تنتقم من سوريا على خلفية الموقف السياسي.

فيصل القاسم: جميل، جميل.

فيصل عبد الساتر: ليس له علاقة لا بالحرية ولا بالديمقراطية، هذا كلام لقد سمعنا منه الكثير، أين هي الحرية والديمقراطية في قطر؟ أين هي الحرية والديمقراطية في السعودية؟ وفي الكويت وفي البحرين..

فيصل القاسم: وصلت الفكرة فيصل، وصلت الفكرة.

فيصل عبد الساتر: وفي سلطنة عمان وفي الإمارات، أين هي الديمقراطية؟

فيصل القاسم: طيب.

فيصل عبد الساتر: إذا كان هذا العالم ينادي بالديمقراطية وبالحرية..

فيصل القاسم: ماشي..

فيصل عبد الساتر: وحقوق الإنسان، كل يوم يقتل في السعودية، كل يوم يقتل في البحرين..

فيصل القاسم: وصلت الفكرة، فيصل، وصلت الفكرة..

فيصل عبد الساتر: أين هي هذه المؤسسات مما يجري في البحرين وفي السعودية..

فيصل القاسم: يا سيدي والله وصلت الفكرة..

فيصل عبد الساتر: لماذا فقط على سوريا! وتخرجون كل يوم بأرقام..

فيصل القاسم: وصلت الفكرة يا فيصل..

فيصل عبد الساتر: وكأنكم فقط آلات حاسبة لأعداد الضحايا..

فيصل القاسم: خلص الوقت، الناشف، ثائر الناشف، أنا أسألك، طيب أنتم لمصلحة من الآن تحاولون أن تضربوا أو أن تدقوا مسامير في نعش الجيش السوري؟ طيب، انظر ماذا حدث للعراق بعد أن تفكك جيشها، انظر ماذا حدث للصومال بعد أن تفكك جيشها، أليس من الأفضل أن تتوقفوا عن هذه الألعاب الخطيرة جدا التي في نهاية المطاف لن يتضرر منها لا النظام السوري ولا القيادة السورية، سيتضرر منها سوريا الوطن، الجيش هو عماد وطننا هو عماد سوريا، حماة الديار عليكم سلم، حماة الديار عليكم سلم، من الأفضل أن نحافظ على هذا الجيش ببقاء النظام أو بزواله، هل تريد منا أن تخرب البلد؟ ما قيمة البلد بلا جيش؟

ثائر الناشف: ليس هناك حماة للوطن، نحن حماة الوطن ونحن لا ندمر الوطن، نحن بناة الوطن الحقيقيين ونحن أحرار هذا الوطن وإذا ما تحدثت عن جرائم هذه العصابة المارقة الآن لما استطعت أن تحصي أعداد الجرائم والمجازر التي فقط ارتكبت في عهد بشار هذا، في هناك مجزرة حصلت في القامشلي عام 2004 ضد إخوتنا الكرد، مجزرة سجن صيدنايا المتتالية لثلاث مرات عام 2007، مجازره التي ارتكبها هنا وهناك والاغتيالات السياسية في لبنان يندى لها الجبين، مجازره التي يرتكبها الآن هذا ما عدا مجازر أبيه..

فيصل القاسم: والتفكك.

ثائر الناشف: إذا، إذا كان يتحدث السيد سأرد، سأرد..

فيصل القاسم: خلص الوقت، خلص الوقت شو في عندك؟

ثائر الناشف: بالنسبة للإيرانيين، كتيبة الفاروق أسرت عددا من المرتزقة الإيرانيين..

فيصل عبد الساتر: دكتور فيصل ، اسمح لي، اسمح لي..

ثائر الناشف: وهم موجودين في ولن نسلم رؤوسهم حتى يسلمونا أبو البراء، حسين العرموش مقابل رؤوسكم أيها الإيرانيون، هذا أولا، مراسل قناة الدنيا قال لي والله إنه رآه بالعين الذي انشق عن هذا التلفزيون العصابة المجرم ، رأى ضباط العصابة المجرمين يطلبون من النساء أن يتعرون في جسر الشغور في معمل السكر ثم انتهكوا أعراضهن في..

فيصل عبد الساتر: اسمح لي يا دكتور فيصل..

فيصل القاسم: خلص الوقت..

ثائر الناشف: تريدون حربا طائفية نحن لسنا طائفيين..

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر، خلص الوقت يا سيد ثائر.

ثائر الناشف: نحن أبناء الوطن.

فيصل القاسم: سيد ثائر أشكرك جزيل الشكر.

فيصل عبد الساتر: اسمح لي يا دكتور فيصل..

ثائر الناشف: وأيمن الظواهري أنتم من صنعوه وأنتم من صنع القعقاع..

فيصل عبد الساتر: اسمح لي دكتور فيصل، حتى يكون هناك توازن الختام يجب أن يكون معي من بيروت، حتى يكون هناك توازن، لا أقبل لا أقبل..

فيصل القاسم: مشاهدينا الكرام، هل تعتقد، أشكرك سيد ثائر، يا ريت أن تختم الحلقة..

فيصل عبد الساتر: لا أقبل أن تختم الحلقة بهذه التفاهات، لا أقبل، إذا كان هذا الذي يتحدث، إيران طردت السفير الإسرائيلي واحتضنت فلسطين..

فيصل القاسم: أشكرك.

فيصل عبد الساتر: إذا كان يريد فلسطين فنحن نقف خلفه، أما هذه النزعة الطائفية الحاقدة، إلا لأمثاله..

ثائر الناشف: سننتصر عليكم وسنحرقكم، وسيكون لنا الموقف إن شاء الله..

فيصل عبد الساتر: أعتقد أن الشعوب العربية يجب أن يكون لها موقف من هذه اللغة المشينة التي يحملها هذا الصعلوك..

ثائر الناشف: غصبا عنه، أحفاد خالد بن الوليد، أنتم من ستنحازون وهذه هي أيامكم الأخيرة..

فيصل عبد الساتر: إيران تشرف رأسه ورأس الذين يقفون خلفه وحزب الله يشرفه..

فيصل القاسم: خلص الوقت يا أخي..

فيصل عبد الساتر: ويشرف الذين يقفون خلفه..

فيصل القاسم: يا زلمة..

فيصل عبد الساتر: إذا أراد فعلا أن يحرر فلسطين وأنه من أحفاد خالد بن الوليد عليه أن يجهز.

فيصل القاسم: يعطيكم العافية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة