مظاهرات عواصم العالم ضد الحرب على العراق   
الجمعة 1425/4/16 هـ - الموافق 4/6/2004 م (آخر تحديث) الساعة 7:34 (مكة المكرمة)، 4:34 (غرينتش)

مقدمة الحلقة:

جمانة نمور

ضيف الحلقة:

عبد الله السناوي: رئيس تحرير صحيفة العربي - القاهرة

تاريخ الحلقة:

20/02/2003

- مقارنة المظاهرات الغربية بالمظاهرات العربية.
- أسباب غياب المظاهرات العربية.

- المظاهرات العربية وقدرتها في التأثير على الحكومات.

جمانة نمور: أهلاً بكم إلى هذه الحلقة من (منبر الجزيرة).

شهدت العديد من المدن والقرى عبر العالم مظاهرات شعبية عارمة مؤخراً جدد خلالها أنصار السلام من مختلف القوميات والأعراق رفضهم شن الحرب على العراق، ووصفت تلك المظاهرات بأنها الأكبر من نوعها يشهدها العالم منذ حرب فيتنام، وكان أكثر من عشرة ملايين شخص تظاهروا السبت الماضي لاسيما في أوروبا حيث جاب ملايين الأشخاص الشوارع في روما ومدريد ولندن، وأعربوا عن معارضتهم للسياسة الأميركية التي تدعو إلى شن حرب وقائية ضد العراق، كذلك عرفت بعض العواصم العربية على استحياء مظاهرات مماثلة، وأدى غياب المظاهرات العربية إلى طرح السؤال عما إذا كان المواطن العربي فقد الثقة في التظاهر، فلماذا غابت المظاهرات إلا من بعض العواصم العربية؟ وهل فقد الشارع العربي القدرة على التظاهر أم أنه فقد الثقة في التأثير على حكوماته؟ مظاهرات عواصم العالم ضد حرب الخليج الثانية محور حلقتنا الليلة.

للمشاركة نستقبل اتصالاتكم على الأرقام التالية: الهاتف مفتاح قطر 9744888873، الفاكس: 9744890865، كذلك يمكنكم المشاركة عبر الموقع الإلكتروني للجزيرة على الإنترنت وهو: www.aljazeera.net

ويشاركنا في هذه الحلقة من القاهرة الأستاذ عبد الله السناوي (رئيس تحرير صحيفة العربي الناصرية). سيد عبد الله، أهلاً بك.

السؤال طبعاً يطرح نفسه: هل تصح المقارنة بين المظاهرات التي شهدها الغرب، وتلك التي شهدتها بعض العواصم العربية؟ ولماذا غابت هذه المظاهرات عن عواصم أخرى برأيك؟

مقارنة المظاهرات الغربية بالمظاهرات العربية

عبد الله السناوي: أنا بأعتقد إن يوم 14 فبراير يوم جليل في تاريخ البشرية، المظاهرات التي عمت العواصم الأوروبية وكثير من العواصم الدولية المرموقة، وتلاها مظاهرة من 200 ألف في (سان فرانسسكو)، أنا بأتصور إن هذه المظاهرات صفحة جديدة في تاريخ العلاقات الدولية، صفحة جديدة تتعدى الموازين والأوزان في المسرح الدولي، لكن المأساة الحقيقية أنها لن تؤتي ثمارها إلا على المدى المتوسط، وربما بعد 20 أو 25 عاماً، في المدى المنظور بدأ.. بدأت تباكير نوع.. نظام عالمي جديد وعلاقات دولية جديدة، لكن الوقت لن يسعف العرب المتخاذلين والضعفاء لن يحارب أحد بالنيابة عن العرب، أرجو أن أوضِّح أن المظاهرات التي خرجت هي معبأة بقيم إنسانية، لكنها أيضاً تعبر عن قلق أوروبي طاغٍ من توحش الإدارة الأميركية ومن السياسات الأميركية الجديدة التي تسمى بالضربات الاستباقية، ثمة شعور أوروبي بأن عدم الممانعة سوف يؤدي إلى توريط أوروبا في مغامرات عسكرية أميركية متوالية بعد أفغانستان هناك العراق، وبعد العراق قد تكون هناك إيران ودول عربية محورية أخرى، مثل: مصر أو سوريا، يعني هناك قلق بالغ أن السياسات الأميركية الجديدة سوف تلحق أبلغ الضرر بالعلاقات الدولية، سوف تؤدي إلى هدم المؤسسة الدولية.. مجلس الأمن، سوف تؤدي إلى العصف بالشرعية الدولية، ثم أن تكون هناك قوة وحيدة، هذا الأمر غير مقبول أوروبياً، ولهذا أوروبا خرجت لتدافع أولاً عن أوروبا، وعن مصالحها، وبالتالي لا نتصور أن أوروبا سوف تدافع عن مصالحنا نحن -أوروبا ربما وكما حدث في اجتماعات الاتحاد الأوروبي- سوف تصل إلى صيغة ما قيل بطريقة واضحة عدم استبعاد الحرب كخيار أخير، وبالتالي فإن فكرة الحرب فكرة واردة جداً، العرب في المقابل..

جمانة نمور[مقاطعةً]: طيب سيد.. سيد عبد الله، يعني لنبني على ما تتحدث به، أنت تقول إنهم ربما يتظاهرون لمصالحهم أو المواقف الأوروبية، بينما العرب أكثر المتضررين، ومقبلون على تغيير في خارطة الشرق الأوسط، وهذا ما اعترف به (باول) يعني بنفسه، إذاً ألم يكن بالأجدى والأجدر بالعرب أن يكونوا أكثر المتظاهرين وهم أعدادهم يعني معروفة؟

عبد الله السناوي: يعني بطبيعة الحال غياب فكرة التظاهر أو الاحتجاج أو..، في حقيقة الأمر حتى لا نُيئِّس الناس، هناك غضب حقيقي عربي، وهناك شعور طاغ بالمخاطر التي تتهدد المنطقة، لكن الإدراك العربي بضرورة التحرك، غياب السياسة، فشل المؤسسة الرسمية العربية في الدعوة إلى قمة عاجلة أو غير عاجلة لبناء سياسة عربية قادرة على المواجهة، يعني لم نستطع حتى أن نؤيد الموقف الأوروبي خشية أن نغضب الولايات المتحدة، وبدا أن هناك أطراف عربية عديدة تسعى إلى التيئيس، وتسعى إلى إفشال الحد الأدنى من التوافق العربي والعصف بفكرة القمة، أو أن تعقد القمة بعد خراب العراق، وبعد أن يعني قتل العراق، وبعد أن تصبح سياسة البلطجة الأميركية أمراً واقعاً في المنطقة، يعني هذا أمر خطير كنا نتمنى ولازلنا نتمنى أن يتحرك الشارع العربي، كنا نتمنى ولا نزال نتمنى أن تُعقد القمة العربية، وأن تعقد القمة العربية بمن حضر، وليتحمل من لا يريد أن يشارك الموقف أمام الرأي العام، ولابد أن يحاسب، وسوف يحاسب في يوم من الأيام كل الذين تقاعسوا عن أداء واجباتهم في اللحظة التي تذبح فيها الأمة العربية، لكن أنا أريد أن أتحدث أيضاً...

جمانة نمور[مقاطعةً]: سيد.. نعم سيد عبد الله السناوي، سوف يكون لدينا بعض الوقت الكثير لنتحدث عن العديد من المواضيع، وأبرزها ما يمكن أن نستمع إليه الآن من مشاهدينا الذين نبدأ بتلقي أولى اتصالاتهم، ومعنا الأخ أحمد من الأردن، مساء الخير.

أحمد فريحات: أحمد فريحات من الأردن.

جمانة نمور: أهلاً وسهلاً بك.

أحمد فريحات: مساء الخير، والسلام عليكم، والله يعطيكم العافية.

جمانة نمور: يعافيك، تفضل.

أسباب غياب المظاهرات العربية

أحمد فريحات: أعتقد بأن الأوروبيين قاموا بالمظاهرات، لأن رؤسائهم لم يجرؤوا على قول لا لأميركا، وأطاعوها الطاعة العمياء منذ عام 1991، ولأنهم أصبحوا يشعرون بأن أميركا تهدد بلادهم من خلال وجود أسلحة الدمار الشامل في إسرائيل، ولأن مصلحة استثماراتهم فيما يتعلق بالنفط هي أفضل مع العراق وليس مع أميركا، وليس مع أميركا التي شعارها: "جوِّع، ركِّع، وقِّع"، الشعوب الحية لا يردعها عن قيام المظاهرات خراطيم المياه ولا الهروات، ولا الغاز المسيِّل للدموع، ولا قانون التجمهر العثماني، أعتقد أن المواطن العربي محبط ونائم نومة أهل الكهف بالرغم من أن الأحزاب المنظمة.. المنظمة للمظاهرات حصلت على رخصة المسيرات السلمية كما هو الحال في كل دول العالم.

جمانة نمور: شكراً.

أحمد فريحات: كما وأنه محبط بسبب قناعته أن المظاهرات لا تغني ولا تسمن من جوع، لو أنهم تظاهروا...

جمانة نمور[مقاطعةً]: شكراً لك نعم، أعتقد وصلت رسالتك أخ أحمد، نتحول إلى السيد أبو معاذ من الكويت، يعني له توافق أحمد بأن الشعوب العربية محبطة لذلك لم تصل إلى مستوى المظاهرات المتوقعة، والسؤال أطرحه على خالد من.. من سوريا، ذلك أننا فقدنا الاتصال بأبو معاذ، يعني أخ.. أخ خالد، هل الإحباط هو السبب برأيك، وإذا كانت فعلاً نائمة هذه الشعوب -كما قال أحمد- هل من أمل في الصحوة؟

أخ خالد، هل أنت معنا؟ معنا الأخ مصطفى من موريتانيا.

مصطفى ولد بدر الدين: نعم.

جمانة نمور: نعم، أخ مصطفى، معنا من موريتانيا (الأمين العام لحزب قوى التقدم).

مصطفى ولد بدر الدين: نعم.

جمانة نمور: أهلاً وسهلاً بك، يعني كيف تنظر إلى موضوعنا لهذه الليلة؟

مصطفى ولد بدر الدين: طبعاً قبل أن أجيب عن السؤال لماذا اندلعت المظاهرات الحاشدة في البلدان غير العربية وخصوصاً الأوروبية، وكانت المظاهرات في الوطن العربي باهتة، أريد أن أقول أولاً إن موريتانيا عرفت في الأسابيع الأخيرة تحركات جماهيرية بدأت بمهرجان ثقافي وسياسي نظَّمه اتحاد قوى التقدم، ثم تلا ذلك مسيرة حاشدة يوم 5 فبراير الجاري جابت شوارع العاصمة، وسلمت رسالة إلى.. إلى ممثلية الأمم المتحدة، موجهة إلى الأمين العام، جاء فيها: يعيش العالم في الوقت الحالي أوضاعاً في منتهى الخطورة قد تكون لها عواقب وخيمة على البشرية، لذلك ارتأينا أن نلفت انتباهكم إلى الملاحظات الجوهرية التالية: إن إحدى الدول العظمى وهي الولايات المتحدة الأميركية تستعد لشن حرب تدمير واستعمار ضد العراق دون أي سند شرعي مما يتنافى مع المبادئ والأهداف التي أنشئت من أجلها منظمة الأمم المتحدة.

جمانة نمور: نعم، يعني ولكن سيد مصطفى، يعني إذا ما ركزنا أكثر على موضوع الحلقة وهو الشارع العربي والمظاهرات التي يعني غابت عن عواصم معينة، وربما كانت تحت المستوى المرغوب به في عواصم أخرى، يعني إذا ما عدنا إلى موريتانيا كيف كانت نسبة المشاركة في هذه المظاهرات؟ إلى أي مدى كان هناك اهتمام شعبي؟ وكيف هي العلاقة بين القرار السياسي، يعني بين الحكومات والشعوب في هذا الإطار؟

مصطفى ولد بدر الدين: بالنسبة لموريتانيا أولاً: يجب أن أخبر المشاهدين أن الشارع الموريتاني كان دائماً عند الموعد عندما يتعلق الأمر بمصالح الشعوب العربية والإسلامية وحتى قضايا التحرر جميعاً، وفي هذه المرة شكَّل الشارع الموريتاني استثناءً من بين الشوارع العربية الأخرى، فكما قلت نظم اتحاد قوى التقدم أسبوعاً تضامنياً عرف مسيرات، وكذلك نظمت أحزاب المعارضة الأخرى مظاهرات ومسيرات.

جمانة نمور: يعني و كم نسبة نعم.. وكان فيها مشاركة كبيرة سيد مصطفى؟

مصطفى ولد بدر الدين: في عاصمةٍ كموريتانيا.

جمانة نمور: تعتبر حاشدة.

مصطفى ولد بدر الدين: عندما تشارك أربعة آلاف شخص في مسيرة -وهذا ما حدث- في المظاهرات التي جرت يعتبر هذا مشاركة، وعندما تنظم أسابيع تضامن، فهذا شيء يحسب.

جمانة نمور: شكراً لك. نعم.. نعم، الأخ مصطفى ولد بدر الدين، شكراً لك.

نعود إلى خالد في سوريا، مساء الخير.

خالد نعمان: مساء الخير.

جمانة نمور: أهلاً وسهلاً بك، تفضل.

خالد نعمان: تحياتي لكِ يا سيدتي، وللأستاذ المناضل عبد الله السناوي.

جمانة نمور: أهلاً.

خالد نعمان: سيدتي، رغم الموقف المشرف لشعوب العالم، فقد أعلن (كولن باول) منذ أيام في الكونجرس -كما قلتِ يا أختاه- أن أميركا بعد احتلال العراق ستكون قادرة على تشكيل الشرق الأوسط حسب مصالحها، ثم أعلنت (كونداليزا رايس) بأنه حتى ولو تغير النظام في العراق وأُزيلت أسلحة الدمار الشامل لابد من احتلال العراق، لقد وضحت الصورة لكل العالم، وأصبحت أهداف العدوان علنية، وكلها تمس مصلحة أمتنا ووجودنا وبلادنا وكل القيم التي نؤمن بها. يا سيدتي، فُرضت علينا معركة قد تحول عشرات الملايين من شبابنا إلى قنابل ذرية تنهي أي أمان للعالم يمكن أن يُبنى على أنقاض أمتنا، أصبحت المواجهة بين كل قوى التقدم وكل قوى العدو، أمر لابد منه، ومع هذا فالخونة مستمرين.. مستمرون في غيهم رغم أنهم هم المستهدفون بالدرجة الأولى، لأنهم هم الذين فرضوا الإرهاب.. هم الذين فرخوا الإرهاب، وهم أصحاب البترول، لهذا واستمراراً في سحب الذرائع. سيدتي...

جمانة نمور[مقاطعةً]: سيد.. سيد خالد، يعني.. يعني لا، أرجو أن تسمح لي بسؤال قصير، لأن لدينا الكثير على.. يعني ينتظرون المشاركة.

خالد نعمان: مداخلة بسيطة.

جمانة نمور: لأ، أود أن أسأل عن أنه سوريا يعني دمشق من العواصم التي شهدت مظاهرات، برأيك لو لم يدعُ إليها الحزب الحاكم....

خالد نعمان: أيوه.

جمانة نمور: يعني لو لم يكن هذا موقف الدولة السورية والحكومة السورية، هل كان هناك هذا الحشد في.. في المظاهرات؟ بسرعة لو سمحت.

خالد نعمان: يا سيدتي، في مساء ذات اليوم آلاف من.. من الشباب هزُّوا دمشق بكاملها، وهم يصرخون: بالروح بالدم نفديك يا عراق، لهذا ولكنني أرجوكِ أن تدعيني أكمل مداخلتي، فأقول: استمراراً في سحب الذرائع التي يمكن أن يستعملها العدو..

جمانة نمور[مقاطعةً]: الوقت يعني.. أعتقد وجهة نظرك يعني وصلت، شكراً جزيلاً لك خالد على المشاركة. نتحول إلى السعودية ومعنا الأخ محمد، مساء الخير.

محمد أبو سعيد: آلو، مساء الخير جمانة.

جمانة نمور: أهلاً بك.

محمد أبو سعيد: مساء الخير لضيفك رئيس تحرير العربي.

جمانة نمور: مساء النور.

محمد أبو سعيد: الحقيقة يعني مبسوط جداً من المظاهرات الأوروبية، ولكن إحنا كما تفضلتِ يعني العرب المعنيين بالموضوع ده يعني.. يعني لا مظاهرة ولا حتى يعني الحد الأدنى كقمة عربية تعقد، يعني حاجة يعني غريبة يعني، بلاش مظاهرات.. ما أنه مظاهرات مثلاً، يعني سائر الأنظمة العربية ماشي، ولكن الحد الأدنى مستكثرينه علينا؟

جمانة نمور: يعني لماذا تطلب من.. من القادة قمة ولا تطلب من الشعوب التظاهر يعني؟

محمد أبو سعيد: ومن يسمح للشعوب يا أخت جمانة؟ من يسمح للشعوب؟

جمانة نمور: لماذا تسامح.. لماذا تسامح الشعوب على عدم تظاهرها وتلوم الحكام على عدم عقد القمة؟

محمد أبو سعيد: مَنْ.. من يسمح؟ مَنْ.. من يسمح لهم يا أخت جمانة؟ من يسمح ليهم؟ ولكن كان .... مش هم اللي يمثلونا؟ على الأقل يحترموا الحد الأدنى، يعني حاجة غريبة، يعني حاجة إحنا المعنيين يعني.. يا أخت جمانة، الاتحاد الأوروبي يعني يبغى يحط يعني ركيزة أساسية على موقف عربي على أساس إنه يعني يتقوى به مش لاقي، العرب المعنيين في الموضوع دا، يعني.. يعني حاجة يعني حقيقة أنا ما أدري كيف أبدأ، كيف أنتهي، أيش أقول، أيش أتكلم، الحقيقة أنا بألاقي نفسي عاجز، يعني حتى أنا مش عارف الحقيقة مش عارف أعبر، أعبر عن أنظمة، أعبر عن وضعنا، أعبر عن إن نحن ناس مستهدفين، أعبر عن أيه أو عن أيه بس يا أخت جمانة؟

جمانة نمور: شكراً لك محمد، نتحول إلى موريتانيا معنا من هناك الأخ أحمد، مساء الخير، يعني..

أحمد فال: مساء النور.

جمانة نمور: أهلاً بك، تفضل.

أحمد فال: على كل حال ممكن أطرح السؤال على ضيفكم.

جمانة نمور: تفضل.

أحمد فال: هذا رجوع.. أسوأ رجوع أميركي على الهجوم على العراق أم الهجوم عليه، نحن نفضل الهجوم على العراق حتى تكون الكرة الأرضية تنسف تحت أميركا، وترجع إلى (...) يعني ترجع (....)، وعلى كل حال نختار نقول إن الحكام كلهم من شرقهم إلى غربهم ومن جنوبهم إلى شمالهم، مستائين جداً لعدم العمليات الاستشهادية وعدم الخروج للشارع المظاهرات، هاي الحكام أنفسهم مستائين من شعوبهم، الحكام مستاءة من شعوبهم، وكذلك مستائين من عدم العمليات، لكن.. لكن يا أخت، عندما يجتمعون اجتماع في.. في اجتماع في شرم الشيخ نعلم أنه يخدم الإسرائيل والأميركان و(...)، لأن كل ما اطلع إنسان على الشارع، سياسته.. سياسة.. معناها مصر، (.....) لأنها هي المصيبة الوحيدة على العالم الإسلامي هو مصر سياسة مصر، ولكن الشعب المصري والشعب الأردني نشكره على الحماس وعلى القومية، وخاصة مصطفى بكري اللي الحقيقة يشعر بأنه غضبان، وعلى أن الكرة الأرضية ينبغي أن تنسف تحت أميركا، ولكن نفضل الهجوم على.. على العراق حتى.. حتى.. حتى يتحطم الأميركان...

جمانة نمور[مقاطعةً]: نعم، وصلت وجهة نظرك أحمد، شكراً لك، نتحول إلى أبو وسام في السعودية، مساء الخير.

أبو سامة عمر: مرحبة.

جمانة نمور: أهلاً.

أبو سامة عمر: بالنسبة للمظاهرات في الدول العربية وعدم مشاركة أكثر الدول العربية في هاي المظاهرات، أنا أظن إنها يأست الدول العربية ويأس الشعب العربي من المظاهرات، صارت المظاهرات تقريباً يعني بدون أحد يسمع، بدون سمع، ونتمنى إنا نشوف الشعب العراقي بانتصاره، ونتمنى إنه نساعد الشعب العراقي بالشهادة، وهذا ما نقوله بس.

جمانة نمور: شكراً لك أبو وسام، ربما لدينا بعض المشاركات، نعود بعدها إلى تلقي الاتصالات.

الأخ رامي يوسف يقول: تحول المظاهرات في بعض الدول العربية إلى عمليات تخريب للمنشآت والممتلكات تدفع الحكومات إلى منعها إلا في بعض أماكن محدودة، هو برر غياب المظاهرات بهذا السبب.

الأخ عربي قال: عدم خروج المظاهرات في الشارع العربي ليست سوى دليل على أننا جميعاً أبناء بارين لعصر الانحطاط العربي كما يصف به نعيب حكامنا وقمعهم، ولا نحاول تغيير أنفسنا بالتخلص من الخوف.

أحمد من السعودية يقول: نعلم جميعاً أنه جميع الحكام العرب لن يعملوا شيء، ولكن ما يستغرب أن الخطط الأميركية متجهة إليهم، ولو كانت في الشعب لأبادوهم، يعني ليس هناك رأي متعلق بموضوع الحلقة، يعني نتمنى على المشاركات أن تكون في موضوع المظاهرات هذه الليلة.. نتحول إلى الأخ لطفي من.. لطفي من تونس، مساء الخير.

لطفي الفقيه: آلو، سلام عليكم.

جمانة نمور: عليكم السلام.

لطفي الفقيه: أهلاً بكِ أخت جمانة.

جمانة نمور: أهلاً.

لطفي الفقيه: والله أخت جمانة، إذا كان عبر البعض عن الاستياء من.. من مواقف الشعوب والحكام العرب، فأنا أفشي أكثر من هذا يعني إنه الواحد يشعر بالذل وبالهوان في وقت تخرج فيه جماهير العالم لتساند شعب عربي مسلم تختلف عنه في الديانة، في المعتقدات، في مصالح، في حين 250 عربي وأكثر من مليار مسلم يقبعون وراء شاشات التليفزيون لمتابعة ما يجري، وكأنهم يعني في واد أو كأنهم لا يعنيهم الموضوع، النقطة ربما اللي..

جمانة نمور: ولكن يعني السؤال الذي يطرح نفسه لطفي، يعني هؤلاء المليار كله يعني يقول لماذا هذا الذل؟ لماذا لم يتأخر.. لم يتحرك أحد، ويبقى كل يمكن.. كل ينتظر جاره، يعني لماذا لا يبدأ فرد بالتحرك؟

لطفي الفقيه: والله أخت جمانة، يعني إذا كان أنتِ تتصوري إنه.. يعني هو كلامك فيه جانب كبير من الصحة، لأنه الشعوب العربية والإسلامية تحركت في السابق لما دعتها بطونها يعني ثورات الخبز، يعني تحركت لما جاعت، لكن من أجل الحرية، أو من أجل إبداء الرأي أعتقد أنها تأخرت جداً جداً، لكن هناك جانب آخر جانب إنه حقوقها هذه في التعبير وفي التظاهر مصادرة من زمان، ولا فائدة في الحديث عن هذا، وأنتِ عندك فكرة أعتقد ما يحصل للشعوب اللي حاولت أنها تظهر معناها رأيها أو تعاطفها مع شعب العراق، ولأنه مطلوب منها أكثر من هذا بكثير، النقطة الأساسية يعني نحب نتطرق.. نتطرق إلها، واللي هي يعني عبارة عن سخافة جداً أن يقع.. تقع دعوة إلى قمة عربية عنوانها قمة.. قمة طارئة عنوانها هو: دعم الشعب العراقي، ورغم إنه لم يكن مطلوباً من الزعماء اللي التقوا إنهم يقدموا للعراق يعني شيء كبير، يعني لأ.. لا مطلوب منهم لا جهاد، ولا بعث جنود، ولا جيوش معناها عربية كي ما حصل في أزمة الخليج الأولى لما ساندوا الكويت، ولما راحوا في لمح البصر بطلب من أميركا، ليس مطلوب منهم هذا، لأنه هذا لازمه رجال، وإحنا معناها الرجال في العالم العربي قلت، لكن مطلوب على الأقل إن هم يوقفوا يعني يعبروا عن تضامنهم أو يقفوا وراء أوروبا، وراء الاتحاد الأوروبي وفرنسا بالذات وألمانيا، يعني أن تتجه دول إلى قمة تدعو إلى مساندة شعب العراق، وترفض أنها يعني ما تقدمش تسهيلات لأميركا، فمش عارف أنا كيف يعني واحد ينتقل من بلده لمشاركة في قمة، ويمتنع حتى لمجرد إنه معناها لا يبيح لهذه.. لها القوة الظالمة هذه بش يستعملوا أراضيه لضرب الآخر.

جمانة نمور: شكراً.

لطفي الفقيه: فأنا أتصور يعني ذهابهم للقمة يعني شو هو؟ يعني هل هو نفاق، هل هو مغالطة للشعوب؟ هل هو ذر للرماد؟ يعني إذا كان مجرد..

جمانة نمور: شكراً لك لطفي، يعني وصلت وجهة نظرك في هذا الإطار، يعني معظم المشاركات تتحدث عن نقطة أشار إليها لطفي، موضوع الخوف، مثلاً عثمان يعتقد بأن سبب عدم التظاهرات في العالم العربي هو القمع من الحكومات العربية والقمع الشديد، وبذلك لن يكون للأفراد أي قدرة على عمل أي شيء برأيه.

يزن مثلاً من سوريا يقول: من يراهن على أن تقوم الشعوب العربية بشيء فهو يحلم، برأيه الشعوب العربية دُجِّنت على مدى السنين، ومن لم يجرِّب الحرية لا يمكن أن يناضل من أجلها.

أشرف من مصر يرى بأن الشعوب العربية تستطيع أن تتجمهر وتوقف أميركا، ولكنها محبطة ولا تثق في قادتها الذين يتآمرون عليها -بحسب رأي أشرف- ولا يستطيعون قول لا.

لنرَ إذا كان فارس من السعودية يوافق.. يوافق هذه الآراء، أم أن لديه رأي آخر، تفضل.

فارس أبو فارس: مرحبة أخت جمانة.

جمانة نمور: أهلاً.

فارس أبو فارس: أحيي فيكِ التمكن وفي (الجزيرة) التميز.

جمانة نمور: شكراً، أهلاً بك، تفضل.

فارس أبو فارس: بالنسبة نبدأ من مظاهرات أوروبا، مظاهرات أوروبا التي جرت يوم السبت الحقيقة لم تكن لتحدث أو لم.. أو لم.. أو لو يعني لم تكن لتحدث بهذا الحجم لولا الفيتو الفرنسي، الفيتو الفرنسي هو الذي أعطى الأمل لشعوب كثير من الدول.

جمانة نمور: الموقف الفرنسي يعني..

فارس أبو فارس: نعم.

جمانة نمور: الموقف الفرنسي الألماني يعني قبل أن نصل إلى.. إلى الفيتو.

فارس أبو فارس: أيوه، الفيتو الفرنسي في المجلس الأوروبي.

جمانة نمور: التلويح آه، نعم.

فارس أبو فارس: لا، في المجلس الأوروبي يا أخت جمانة.

جمانة نمور: في.. تقصد في الناتو في موضوع المساعدات لتركيا، نعم، تفضل.

فارس أبو فارس: في الناتو.. في الناتو نعم، هذا هو الذي أعطى شعوب كثير من الدول في العالم القدرة على وجود أمل على أن تقول لحكوماتها أنه لا يجب أن نقول نعم مطلقاً للولايات المتحدة الأميركية، وأنه يعني يجب أن نقول لا، ولو على استحياء، الموقف العربي أو الشارع العربي الإشكالية في هذه المرة -يا أخت جمانة- أن الأنظمة العربية والشعوب وُضعوا في سلة واحدة، فالضغط الذي تواجهه الأنظمة العربية من الإدارة الأميركية يعني بشكل كبير جداً إلى درجة أن تحرك الشارع العربي لا يمكن أن يؤثر بالحكام لوجود ضغط أميركي كبير جداً عليهم، وبالتالي أنا أعتقد، وقد تكون وجهة نظري غير موافق عليها من قبل الكثيرين، بأنه ربما تكون أميركا تراهن على المظاهرات في تحقيق بعض الشعارات التي تنادي بها، مثل تقسيم بعض الدول أو تغيير خارطة المنطقة، ولهذا أنا أتحفظ كثيراً على المظاهرات، ليس لأنني من بلد يمكن محافظ قليلاً، ولكنني أرى أن هذه الأزمة تختلف كثيراً عن الأزمات الأخرى، صحيح أن الشارع العربي يعاني الضعف، ولديه انهزام داخلي، ولكن أعتقد أن المظاهرات الآن يجب أن توجه لدعم الشعب العراقي.

جمانة نمور: نعم، شكراً جزيلاً لك، نتحول إلى البحرين، ومعنا من هناك الأخ سامي، مساء الخير.

سامي محمد: مساء الخير أخت جمانة.

جمانة نمور: أهلاً وسهلاً.

سامي محمد: أخت جمانة، أنا عندي سؤال لضيفك يعني.

جمانة نمور: تفضل.

سامي محمد: وأنا أعرف إنه هو صريح، لإنه إحنا متابعين كتير، يعني أنا أبغي أفهم يعني سياسة حسني مبارك ما هي بالضبط يعني؟ يعني يوم يقول يطلب قمة على أساس إن يعني يكون فيه موقف عربي أحسن ما يكون كل واحد حاطط إيده مثل ما يقول يعني كفه على إيده، ويوم.. يوم يغير رأيه يقول إحنا هنعمل أيه، يعني مش هنقدر نعمل حاجة، فيعني إحنا نعرف.. يعني نبغي نعرف يعني أيش موقف حسني مبارك يعني بصراحة يعني، يعني هل يعني قاعد يشتغل للأميركان يخدمهم يعني؟

جمانة نمور: يعني و.. وكيف يُؤثر هذا الموضوع على موضوع.. موضوعنا بالتحديد لهذه الليلة، وهو موضوع المظاهرات؟ يعني برأيك تصريحات بعض القادة العرب هل ساهمت في موضوع عدم التظاهر أم أن الشعوب العربية فعلاً نائمة كما قيل؟

سامي محمد: لا أختي الشعوب العربية مو نائمة، يعني الشعوب العربية ما عندهم أي مجال يعني ما.. طالما هم يعني أنت تصوري إذا.. إذا.. إذا واحد يتظاهر..

جمانة نمور: فقدنا الاتصال كما لاحظتم بسامي، نتحول إلى الأخ محسن في السعودية.

محسن بن عسكر: السلام عليكم.

جمانة نمور: وعليكم السلام.

محسن بن عسكر: يا أخت جمانة، نحب أن نشارك معاكم في هذه الحلقة، ألو.

جمانة نمور: تفضل.

محسن بن عسكر: يا أخت جمانة تتكلمي على المظاهرات في الشارع العربي وفي الدول العربية، وماذا شو تفعل المظاهرات إذا كان الحكام بجيوشها بصواريخها بطيرانها إذا قالوا لا ولا ولا، وقالت أميركا سوف تضرب سوف تضرب، لا جدوى في هذا الكلام أو في المظاهرات، يعني مادام إحنا تحت المظلة الأميركية أو تحت المظلة البوذية والصليبية والمسيحية واليهودية يعني ما لنا أي صوت يعني في.. في.. في الأمم المتحدة أو في مجلس الأمن، الذين بيقررون هم على حياتنا أو مماتنا، وشكراً على العموم.

جمانة نمور: شكراً.. شكراً لك. نبقى في السعودية، معنا من هناك الأخ أبو شنب.. محمد.. من السعودية، نبقى في السعودية الأخ محمد.

محمد أرشد: محمد أرشد.

جمانة نمور: أهلاً وسهلاً.

محمد أرشد: هاي، كيف الحال؟

جمانة نمور: الحمد لله.

محمد أرشد: والله أنا.. أنا من جنسية يعني هندي، بس أشتغل في السعودية، وأنا أشوف هنا فيه دبابات و.. والقوات الأجنبية كبير، بس أنا هذا كله أحسن أستخدم أوروبياً ولا أيه؟ أنا أبغي أبعث رسالة للحكام..

جمانة نمور: طيب محمد، نعم.. نعم، يعني بما أنك من الجالية الهندية، يعني أسألك سؤال باختصار، يعني تجربة مثلاً غاندي في الهند كان هناك تظاهرات وقالوا لأ سلمياً.

محمد أرشد: ولا تزال.

جمانة نمور: وانتهى الاستعمار، يعني الشعوب العربية الآن هل تستطيع فعلاً التغيير بغض النظر عن حكامها برأيك؟

محمد أرشد: لا والله هنا ما فيه تظاهر ولا شيء، ما فيه مظاهرات.

جمانة نمور: طيب شكراً لك أخ محمد. نتحول إلى بريطانيا ومعنا الأخت نعيمة، مساء الخير.

نعيمة محمد: مساء النور.

جمانة نمور: أهلاً وسهلاً.

نعيمة محمد: أهلاً بيكِ، أخت جمانة أنتِ تتسائلين عن الشعوب العربية كيف.. كيف تريد أن.. أن تتظاهر، وأنت رأيتِ في الاجتياح الأخير لرام الله معظمهم في السجون، ومعظمهم ضُربوا بالعصي، وبالخراطيش المياه، وأنتِ تعلمين هذا جيداً، و.. وهذه التصرفات جعلت من الشعب العربي وأنا أقولها علناً.. لا.. لا أدري ماذا أقول، لكن بالخوف، أجل هنالك.. هنالك شعوب، وهنالك جماهير خرجت في.. في الاجتياح الأخير لرام الله، ولكنها قُمعت بأشد الوسائل، وجميعهم الآن وأنا أعرفهم واحد واحد في.. في.. في السجون. وشكراً.

جمانة نمور: نعم، شكراً.. شكراً لكِ، على ذكر رام الله معنا من فلسطين الآن الأخ زياد السلام عليكم.

زياد توفيق: آلو، السلام عليكم.

جمانة نمور: أهلاً.

زياد توفيق: والله لو سمحتِ بالنسبة للشعوب العربية نحن أضيع من الأيتام في مأدبة اللئام، وينطبق علينا مقولة طارق بن زياد، نحن بحاجة إلى استقلالية في القرار السياسي للوطن العربي إن العراق العظيم دفع ثمن استقلالية القرار السياسي، ومازال يدفع الثمن، وستدفع الثمن لاحقاً سوريا ولبنان بامتلاكها جزءاً من القرار السياسي المستقل، أختي الكريمة، المطلوب من الأمة العربية الاستقلالية في القرار السياسي في الوطن العربي من خلال المؤسسات الوطنية، وتستطيع لجم العدوان السافر، المؤسسات الوطنية يجب أن تقوم بواجبها الوطني وأن تساهم في صنع القرار السياسي المستقل، وأخيراً وليس آخراً إني أقول إن العالم العربي يجب أن يدفع الثمن، وهو ضريبة الاستقلال الوطني السياسي، وهي ضريبة الدم بالارتقاء إلى موقع المسؤولية بالاستقلالية في القرار السياسي في الوطن العربي من خلال المؤسسات الوطنية، المؤسسات الوطنية تستطيع إعلان الحرب الصفراء حرب المؤسسات على الصهيونية والإمبريالية الأميركية، وتستطيع لجم العدوان، أختي الكريمة...

جمانة نمور: نعم، شكراً نعم.

زياد توفيق: الإضراب في فنزويلا حقق الكثير إضراب يوم من النفط، ماذا نستطيع أن نفعل؟

جمانة نمور: شكراً لك أخ زياد، نأخذ فيصل من المغرب، مساء الخير.

فيصل محمد: مساء الخير، ألو.

جمانة نمور: فيصل، أهلاً بك.

فيصل محمد: أهلاً وسهلاً.

جمانة نمور: يعني..

فيصل محمد: يا أختي أريد أن أقول لكِ..

جمانة نمور: تفضل.

فيصل محمد: أن التجمهر أو.. أو كذا مثلاً لن يغير شيئاً، لأننا نعرف أن الأنظمة العربية (...) لا يمكن أن ننتظر منها أي شيء، ok..

جمانة نمور: يعني لماذا التظاهر دائماً نقول الحكومات، يعني هناك من يتظاهر لموقف يعني، ليقول لا هذه الشعوب التي تظاهرت في أوروبا فقط لتعبر عن رأيها، يعني لماذا لا نعبر عن رأينا بغض النظر عن..

فيصل محمد: والتظاهرات التي سبقت هل أتت بنتيجة؟ وحتى المؤتمرات و.. وهذا فأنتِ.. هل أتت بأي شيء؟

جمانة نمور: شكراً لك أخ فيصل.

[فاصل إعلاني]

المظاهرات العربية وقدرتها في التأثير على الحكومات

جمانة نمور: وصلنا عدد من الفاكسات نحاول المرور على معظمها، عاطف هاشم، هو مصري مقيم بقطر، يقول ماذا ستغير المظاهرات من آراء الحكام؟ منذ متى والرأي العام العربي يغير اتجاهاتهم؟ الشعوب في وادي والحكام في وادٍ آخر، برأيه دكتور شكري من ألمانيا يرى بأنه لا يمكن المقارنة بين المظاهرات الشعبية في أوروبا، وبين المظاهرات في العالم العربي، لأنه برأيه الحكام العرب حولوه إلى غابة أصنام صامتة وعاجزة، لا حياة فيها.

بختيار في سويسرا، هو يرجو قراءة هذا الفاكس، يقول: أين كان هذا الحشد؟ أعتقد من أنصار السلام، أعتقد يتحدث عن المظاهرات في أوروبا، في الوقت الذي كان هناك يعني موضوع كردستان -حسب ما يقول بختيار- حيث قتل أكثر من 500 شخص في حلابشة بقنابل كيماوية.

أبو وائل من السعودية، يقول: لماذا يغرد العراق أو الرئيس صدام حسين خارج السرب العربي؟ ويشير إلى تطبيع العلاقات مع إسرائيل، لم يتحدث عن موضوع المظاهرات.

آخذ بعض.. فاكس واحد قبل التحول إلى ضيفنا من دكتور خالد سعيد، يقول: لا فائدة من المظاهرات، ولا فائدة من الكلام مع قادة أمتنا ملوكاً ورؤساء وأمرات.. وأمراء، لأنهم برأيه يعملون لمصالحهم الشخصية يعني، هذه المشاركات سيد عبد الله السناوي في القاهرة برأيك يعني عما تعبر؟

عبد الله السناوي: أنا بأعتقد إن قصيدة نزار قباني البديعة "متى نعلن وفاة العرب" لا يعني شاعرنا الكبير أن العرب قد ماتوا، ولا يدعو إلى دفنهم، لكنه فيما أتصور كشاعر قومي كبير يستحث الأمة العربية على الحركة، وأنا أعتقد أن كثير من المداخلات التي تنعي العرب وتتحدث عن الإحباط و.. أنا باتصور أنها تحمل في طياتها رغبة في الفعل، و.. وشعور دفين وحقيقي بالمهانة، وبأن هذه المهانة لابد أن تنتهي، وبأن المؤسسة الرسمية العربية المنتهية الصلاحية لابد أن تغادر مسرح التاريخ. أنا بأتصور أن داخل المجتمع العربي تفاعلات حقيقية وجادة، والحديث عن.. يعني حديث التيئيس عن أن العرب قد انتهوا، وأنهم ماتوا، وأنهم دائماً مفعول به، هذا الكلام وإن كان يعني له يعني صدى من حقيقة، لكنه يعبر أيضاً عن رغبة حقيقية داخل الأمة للخروج من الأزمة، وأنا أعتقد أننا أمام مرحلة يعني عاصفة وجديدة، وأن هذه الأمة الحزينة والمنهكة واليائسة سوف تنهض مرة أخرى من تحت رماد الهزيمة، أنا بأتصور إن النظام العربي الهزيل..

جمانة نمور[مقاطعةً]: طيب لنتوقف عند هذا التفاؤل يعني سيد.. سيد عبد الله، يعني سمعنا كلمة متفائلة بعد كل هذا التشاؤم.

لدينا بعض.. بضعة اتصالات نعود بعدها إليك، أرجو أن تبقى معنا.. معنا الأخ حسين من تونس، مساء الخير.. أخ..

الحسين البلومي: ألو، السلام عليكم.

جمانة نمور: عليكم السلام، تفضل.

الحسين البلومي: أود أن أقدم وجهة نظر حول موضوع الليلة.

جمانة نمور: نعم، تفضل بسرعة لو سمحت.

الحسين البلومي: ما لاحظته هو في جُلِّ تدخلات المتصلين نوع من الإحباط الذي يضرب هذه الأيام العالم العربي بأسره. بالنسبة لوجهة نظري أنا أرى أنه أن هذا الإحباط لا داعي له، ويجب أن نتفائل خيراً، لأن ذلك يساهم في رفع معنويات كافة الشعوب العربية، من أجل النهوض بهذا العالم الذي يعاني من صعوبات كبيرة، وشكراً.

جمانة نمور: شكراً لك. معنا الآن الأخ محمد من السعودية، مساء الخير.

محمد أبو سعد: مساء الخير.

جمانة نمور: أهلاً، تفضل.

محمد أبو سعد: والله أنا أود أن يعني أنبِّه أن الشعوب العربية لو تظاهرت ليلاً وصباحاً ما حررت لا فلسطين ولا العراق، وأن هذه المظاهرات تقابل بالقمع من الحكومات، لدرجة أن من يخرج الآن في الشارع و.. و.. ومعه علم أميركا ويحرقه يُحرق، فهذه الحكومات هي حكومات إجبارية على الشعوب، تقمع هذه الشعوب، ويعني قد تؤدي إلى حالات يعني من.. من التمرد عليها، فأن القواعد المنتشرة في الخليج يجب أن تقاوم وتجاهد، لأنها سوف ينطلق منها ما يضر بإخواننا المسلمين في العراق، و.. و..

جمانة نمور[مقاطعةً]: نأخذ مشاركة.. نعم، شكراً يعني أعتذر منك لضيق الوقت. مشاركة أخيرة لهذه الليلة تفضل، الأخ محمد من موريتانيا، تفضل.

محمد عبد القادر: هلا بيكِ، ومرحباً أخت جمانة.

جمانة نمور: أهلاً تفضل.

محمد عبد القادر: الله يبارك فيكِ. أعتقد الوضع الحالي بالنسبة للأمة، اللي إحنا نتكلم باسمها وبننتمي لها اللي هي الأمة العربية والأمة الإسلامية، أعتقد عن ما فيه غير إصلاح ذاتها هي أنفسها، لأن الأمة مهددة على أساس.. على أساس عمالتها للآخرين، لو أن الأمة تحررت في ضميرها، مكنت عقيدتها الإسلامية، أو عقيدتها العربية كقومية عربية ما كانت تجد عندها أميركا موطئ قدم واحد، ولا تجد عندها أي أمة تريد منها.. النيل منها، ما تجد عندها موطئ قدم لا الأميركان ولا غيرهم، وفي الحقيقة يجب على الأمة أنها تنتبه لأن العراق.. العراق العمق العربي، إذا احتلت العراق دا معناه الأمة كلها احتلت، كلها محتلة، ويجب إصلاح ذات البين بين الدول العربية حتى يفعلوا موضوع الدفاع.

جمانة نمور: نعم، شكراً محمد، شكراً لك.. شكراً لك محمد، يعني بعض.. لديَّ الكثير من الفاكسات، لا وقت لقراءتها جميعاً، يعني الأخ حسين محمد إبراهيم هو عضو مجلس الشعب المصري يقول، الأسئلة التي يرجو حولها إجابة هي أن الحكومات العربية تُعلن أنها ضد الاعتداء على العراق، ومع ذلك تلك الحكومات تحارب التظاهر، فلماذا؟ لأنها لا تحتاج لدعم الشعب، أم لأن أحزابها عليها وصاية؟

قرناس الشمري من السعودية يرى بأن المظاهرات التي عمت العواصم الغربية سلبت تمثال الحرية في واشنطن روحه وجعلته صنماً، أما العرب فهم إما غائبون أو مغيبون أو متواطئون.

سيد عبد الله السناوي، يعني بعد كل هذه المشاركات والآراء، لقد كنت متفائلاً قبل دقائق، في حين أننا لاحظنا نوع من الخوف وربما الإحباط والشفقة، مثلاً (روبرت فيسك) قال إن وضع العرب مثير للشفقة، وأعطى ها الأرقام يعني ملايين تظاهروا، مليون في لندن، نصف مليون في مدريد، مائتا ألف في باريس، ومثلاً في القاهرة نرى 600 متظاهر، ثلاثة آلاف من رجال الشرطة، حتى أنه أشار إلى مفارقة غريبة مضحكة مبكية في آن، ألفين شخص تظاهروا في إسرائيل ضد الحرب على العراق يعني، هل لازلت متفائلاً؟

عبد الله السناوي: أنا لا أتحدث عن التفاؤل أو التشاؤم، أنا أتحدث عن إرادة المقاومة، وإذا استعرنا تعبير المفكر الإيطالي الشهير (جرامشي) فأنا أدعو إلى تشاؤم الفكر وتفاؤل الإرادة، أدعو إلى المقاومة يعني أنا أخشى أن الحديث عن الإحباط يؤدي إلى تكريس اليأس، وبالتالي فإننا نستسلم، وبالتالي فإننا نبرر للذين يقدمون تسهيلات عسكرية للعدوان، وبالتالي فإننا نبرر للذين يتقاعسون عن الدعوة إلى القمة العربية أو عن توفير الحد الأدنى من المواقف العربية المشتركة، يعني النظام العربي أنا أوافق تماماً على أنه منتهي الصلاحية، وأنه ربما يكون قد مات إكلينيكياً وسياسياً، أنا أوافق تماماً على التخاذل الرسمي العربي، لابد من إدانته، وأن هذا الجيل من الحكام العرب لابد من إدانته، وأدعو إلى الحريات العامة الواسعة التي تمكن شعوبنا كشعوب حية وكأمة حية أن تعبر عن إرادتها، لكن هذا كله شيء، وتكريس اليأس، وبالتالي اعتبار العدوان الأميركي على الأمة العربية قضاء وقدر، واعتبار إعادة هندسة المنطقة لصالح دور إسرائيلي قضاء وقدر، واعتبار تغيير الحكومات العربية وإملاء الاشتراطات في بنية النظم العربية وفي توجهاتها الداخلية قضاء وقدر، ونعتبر كل هذه الأمور مسلم بها.

جمانة نمور: طيب يعني..

عبد الله السناوي: هذه الأمور يدعو لها الآن علناً لوبي أميركي واضح، وبالتالي لابد من المقاومة، ولابد من التظاهر، والتظاهر ليس الوسيلة الوحيدة..

جمانة نمور: طيب يعني.. نعم.

عبد الله السناوي: التظاهر تعبير يدل على أن بوسع أمتنا أن تلحق أبلغ الضرر بالمصالح الأميركية.

جمانة نمور: طيب يعني سيد.. سيد عبد الله، نعم يعني دائماً نسمع..

عبد الله السناوي: وأميركا إذا استشعرت أن الأمة العربية قادرة على الإضرار بمصالحها..

جمانة نمور: نعم، يعني دائماً نسمع هذه الدعوات وهذه..

عبد الله السناوي: اتفضلي.

جمانة نمور: الآن ربما لا وقت لإعطاء الحرية وتغيير هذه الأنظمة لكي يعني يتم التظاهر على.. العراق يُقال ضربة في غضون أسابيع، إذن ما الذي يمكن فعله لإقناع الفرد العربي يعني إذا لم نعد نقل أمة وشعوب، كل فرد بنفسه إذا تحرك كيف نقنعه بأنه يمكن أن يحدث فرقاً؟

عبد الله السناوي: أنا أريد أولاً أن أشيد بحكم تاريخي صدر قبل يومين، أريد أن أشيد بحكم تاريخي للقضاء المصري صدر قبل يومين من محكمة القضاء الإداري بإباحة حق التظاهر، وباعتباره واجباً وطنياً وقومياً، التظاهر بحكم قضائي مصري من سلطة قضائية عليا التظاهر من أجل الدفاع عن العراق هو واجب وطني وقومي.. وقومي، وبالتالي أنا يعني بأعتبر أنه لا قيود قانونية في مصر الآن، وبحكم قضائي ضد حق التظاهر، وضد التجمعات العامة، وإصدار البيانات، والتحرك الحزبي والسياسي المشترك، وأن نخلق قوة ضغط حقيقية لتبني سياسات أكثر جدية في الدفاع عن مصالحنا القومية، وفي الدفاع عن يعني وجودنا القومي، وعن مصالحنا ربما أيضاً المصرية، فالخطر لا يتعلق بالعراق، الخطر أيضاً يتعلق بمصر ويتعلق بسوريا، ويتعلق بالسعودية، وبدول عربية محورية كثيرة، وأنا أعتقد أن النظم العربية التي يعني لم تجرؤ على تأييد الموقف الأوروبي خشية إغضاب الولايات المتحدة إذا رأت مظاهرات حقيقية وضغوط شعبية حقيقية في شوارعها أنا أعتقد أنها سوف تذعن، وإذا لم تذعن فإنها سوف تتلقى الدروس الواجبة من شعوبها.

جمانة نمور: السيد عبد الله السناوي (رئيس تحرير مجلة العربي الناصرية) من القاهرة شكراً لك، وطبعاً شكراً لكم مشاهدينا على هذه المشاركات معنا الليلة، إن كان عبر الهاتف أم عبر الإنترنت، أو عبر الفاكسات والتي نتمنى أن نقرأها كلها ربما في الحلقة المقبلة، وعلى أمل لقائكم في الأسبوع المقبل نستودعكم الله، وإلى اللقاء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة