تداعيات اغتيال النائب اليمني جديان   
السبت 1435/1/20 هـ - الموافق 23/11/2013 م (آخر تحديث) الساعة 23:48 (مكة المكرمة)، 20:48 (غرينتش)

ناقشت حلقة السبت 23/11/2013 من برنامج "ما وراء الخبر" توالي ردود الفعل المنددة باغتيال النائب اليمني عبد الكريم جديان الذي قوبل بتنديد داخلي وخارجي واسع، مستعرضة تداعيات الحادث، والاتجاه الذي تسلكه العلاقات بين كل القوى السياسية اليمنية.

واستضافت الحلقة كلا من مستشار الرئيس اليمني فارس السقاف، والناطق باسم الحوثيين في مؤتمر الحوار الوطني علي البُخيتي، إضافة إلى الأمين العام لحزب الرشاد السلفي عبد الوهاب الحميقاني.

وأوضح السقاف أن للحادث تداعيات كثيرة على مختلف القوى السياسية باليمن، مستبعدا قيام أية مجموعة بهذا العمل "الرخيص"، خاصة في ظل توحد الجميع في إدانته، وحرصهم على إنجاح مؤتمر الحوار.

ووصف البُخيتي اغتيال جديان بأنه "اغتيال وطن"، منبها إلى أن من قام به يريد اغتيال حلم الشعب اليمني، مؤكدا عدم انجرارهم للدخول في دوامة العنف والقتل، وطالب الحكومة بالقيام بدورها في استتباب الأمن وإقالة المسؤولين عن هذا "الفشل" وعلى رأسهم وزير الداخلية ووزير الأمن القومي.

وأهاب الحميقاني بالجميع أن يفوتوا الفرصة على هذا الطرف الذي يريد بفعلته هذه أن يصعد الأمور ويعيق مخرجات مؤتمر الحوار الوطني، كما نادى بنزول جميع القوى السياسية إلى منطقة "دماج" لحل مشكلتها، معبرا عن تخوفه من أن ينجح من قام بالاغتيال في إشعال الفتنة في ظل الاحتقان الطائفي الذي تشهده البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة