ظاهرة الفيديو كليب السياسي   
الأحد 1428/10/17 هـ - الموافق 28/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 10:00 (مكة المكرمة)، 7:00 (غرينتش)

- تعريف الفيديو كليب السياسي
- مدى التزام الأغنية الوطنية بقضية الوطن

غسان بن جدو: مشاهدينا المحترمين سلام الله عليكم.

الشرق الأوسط الجديد.. مقاطع من فيديو كليب:

عيش يا ابن آدم عيش

آه ويا ابن آدم عيش

عيش يا ابن عيش

أسر اطلعوا لعينا ارجعوا

لكم كل الحرية

وعيون الشمس الذهبية

جاي يغني والغنية أنا من قلبي اسمعوا

[مقطع من أغنية]

كل واحد فصل على قياسه مصلحته الوطنية

كل همه تقسيم الغلة وصارت شركة حلبية

ولكن كيف هيدا حاطط راسه براس الثاني اللي ضده

ولولا تهبطت البلاد والله ما فيه شيء يرده

ع قلوب النصر مشينا جبنا الأمجاد وجينا

ما فيه قوة بتهزمنا ما فيه قوة بتلغينا

نصر العرب سيف الغضب مجد الرسال اللي انكتب

والدم اللي بالأرض انسكب أرض الفدى موت العدى

غسان بن جدو: مشاهدي الكرام أهلا بكم من جديد كل عام وأنتم بألف خير عيدا سعيدا عليكم جمعيا في هذه الحلقة من حوار مفتوح على الهواء مباشرة هنا من بيروت أردناها أيضا أن تكون حلقة متناغمة مع الأفراح ومع بهجة العيد لكل العرب والمسلمين بدون استثناء طبعا أردناها حلقة أن تناقش وتراجع هذه الليلة ظاهرة الفيديو كليب السياسي بطبيعة الحال ظاهرة الفيديو كليب السياسي انتشرت في الآونة الأخيرة ولكنها تبقى نشازا إذا صح التعبير في ظاهرة انتشار الفيديو كليب من نوع آخر سوف نشاهد في هذه الحلقة أكثر من فيديو كليب عبارة عن فيلم قصير جديد عنوانه الشرق الأوسط الجديد فيديو كليب للفنان غسان رحباني سلاح بيد الخواجة فيديو كليب للفنانة جوليا عن الأسرى أنا بأتنفس حرية وفيديو كليب الذي تحدث عنه الجميع هذا العام فيديو كليب نصر العرب في الأثناء سوف تكون لنا مداخلة مع الفنان التونسي والعربي الكبير لطفي بوشناق الذي هو أيضا يغني أغان وطنية وملتزمة وسياسية ولكنه في الوقت نفسه هو من نوع إذا صح التعبير أو محروم كغيرة من عدد من الفنانين من إنتاج الفيديو كليب سوف نراجع ونسأل لماذا هذه الظاهرة ظاهرة الفيديو كليب السياسي ليست مرغوب من قبل شركات الإنتاج وسوف نسأل أيضا هل إن ظاهرة الفيديو كليب هذه هي انعكاس حقيقي للواقع العربي أم هي تبشر بأحلام وردية وربما حتى تستبطن شعارات ديماغوجية ونسأل أيضا هل إن هذه الظاهرة يمكن أن تؤثر جديا في الرأي العام سوف نستعد باستضافة في هذه الحلقة الفنان والناقد الكبيرة الأستاذ محمد حجازي مرحبا بك.

محمد حجازي-ناقد فني: يسعد مساءك.

غسان بن جدو: كل عام وأنت بخير.

محمد حجازي: ينعاد عليك.

غسان بن جدو: مشاهدي الكرام أرجوا أن تتفضلوا بالبقاء معنا وقفة نعود بعدها مباشرة للبدء في حوار مفتوح.

[فاصل إعلاني]

تعريف الفيديو كليب السياسي

غسان بن جدو: مشاهدينا الكرام أهلا بكم من جديد أستاذ محمد ما الفرق بين الفيديو كليب السياسي والفيديو كليب من نوع آخر صفه كما تشاء؟

"
الكليب السياسي عليه أن يحمل رسالة واضحة ليوصلها إلى الشخص الموجهة له بشكل مفهوم
"
محمد حجازي: النوع الآخر فلنسمه عاطفيا على اعتبار أنه الكليبات عرفت يعني في عالمنا العربي عموما يعني في المجال العاطفي الأغاني اللي عماله بتطلع عموما فكانت دائما أن كل أغنية بيحاولوا أنه يدعموها عبر الصورة حتى تكون بالنهاية معروفة سمعا ومعروفة صورة اللي الأغنية العاطفية ما بتصور لها أي غاية إلا أنه تؤمن لصاحب هذه الأغنية للمطرب مكان على الشاشة على الدوام أنه تظل تطع هذه الأغنية وتعبر وتكون مريحته بأنه ينعمل له متركاج دائم لحضور هذا المطرب يعني ما عنده أي رسالة خاصة يقدر يوصلها بينما المادة السياسية والكليب السياسي عليه أن يحمل رسالة عليه أن يوصل رسالة وهذه الرسالة يجب أن تكون واضحة حتى تصل إلى الأخر اللي هي موجه له عموما عم بتكون العملية مش دائما بتوصل الرسالة صح لا في المجال العاطفي عم بتصول دائما لأنه بعد الكليبات التي تنفذ للأغنيات العاطفية بتكون الأغنية جيدة يأتي الكليب أقل منها مستوى فيضر ما بيفيدها بالمجال السياسي.

غسان بن جدو: وربما حتى العكس يعني الأغنية ليست جيدة ولكن الفيديو كليب يكون مصنوع بشكل كبير.

محمد حجازي: كتبنا كثير عن بعض الأغاني لم تكن أبدا مسموعة وما لها قيمة وحتى إذا بدك يعني كسولة جدا في أنها توصل للناس أتى الفيديو كليب ورفعها وأوصلها للناس صارت الناس تتذكر أكثر الصورة مما كانت تسمعه من الأغنية على الصعيد السياسي العملية تختلف تماما يعني أنا برأيي فيه مشكلة بمادة التوصيل السياسي للمادة الكليب يعتقد بعض اللي عم يعلموا كليبات سياسية بأنه لما بيكون فيها صراخ وعييط ويافطات وهيدي الضجة والصخب أنه بهذه الطريقة ستصل الرسالة سريعا وستصل ويعني تصيب الهدف تماما أنا رأيي بالعكس تماما يعني إذا بنذكر من فترة يعني أسابيع قليلة من بعد ما معارك نهر البارد ظهر اسبوت إعلاني للجيش اللبناني اللي هو التحية بس تحية أنا برأيي هذا اسبوت أو هذا الكليب فلنسمه ما شئنا لكن مادة مصورة تحمل رسالة لتقول شكرا للجيش اللبناني تحية للجيش اللبناني هذا اسبوت أوصل أهم من كل ما نفذ وكان فيه دبابات عمالة بتعبر أو فيه رشاشات عم تضرب أو فيه طيران عم يمرأ كل هيدا ما عمل شيء للناس الناس حست بهذه الرسالة إذا بدك الرومانسية الرسالة اللي فيها ود وصلت بهذه الطريقة الهادئة أفضل مما أوصله الرصاص الكثيف التفجيرات الكثيفة ظهور دبابات مدرعات رشاشات فأنا برأيي كمان فيه الطريقة اللي عم نوصل فيها مشكلة سواء في المجال العاطفي أو في المجال السياسي.

غسان بن جدو: هذه الطريقة بذاتها هي التي سنناقشها حول أكثر من فيديو كليب بطبيعة الحال الآن سنشاهد هو عبارة بالحقيقة عن فيلم قصير وفيه أيضا جانب فني فيديو كليب وفيلم قصير من إنتاج اللجنة اللبنانية للفنون وأنا أشكرهم كثيرا على هذا العمل الذي نشاهده لأول مرة الشرق الأوسط الجديد.

[فيديو كليب (فيلم قصير) الشرق الأوسط الجديد]

تعليق صوتي داخل الفيلم

تغيرت ملامح المكان هنا رمت الطائرات الإسرائيلية حقدها القديم تبعثرت كل الأوراق والكتب وأصيبت الطفولة في عقر برائتها تغيرت ملامح المكان تاهت الشوارع من الركد بين الركام تناثرت الأثواب والألعاب والأقلام تناثرت الأحلام قلصت الطائرات مساحة فرحتهم نقلتهم إلى غرف العناية الفائقة كانوا يحملون حين باغتتهم الطائرات بعضهم لم يستيقظ ومن بقي منهم سيبقى يتذكر تلك اللحظة قبل سقوط القذيفة.

طفلة مصابة: هو كان نايم عالأرض ومقطر عين إجريه.

عيش يا ابن آدم عيش

آه ويا ابن آدم عيش

عيش يا ابن آدم عيش

اسمعني يا ابن آدم عيش

تعليق صوتي داخل الفيلم

مرت الأيام ثقيلة قالت الأيدي والوجوه لن تمروا بالمكان

طفل مصاب: بوجع كثير إيدي وإجريي.

طفل آخر: بابا تعاشوى مش سامع.

طفلة مصابة أخرى: لأنو بس إسمعن بخاف لأنو بينزل الشو اسمو .. بينزل الصاروخ.

تعليق صوتي داخل الفيلم

تغيرت ملامح الطفولة صار للذاكرة صوت الفزع والقلق أصبح لقانا ذاكرتان صار للدمعة الساخنة وجع الحسرة وللبسمة موعد مع الانتصار

(lebanese committees for arts 2006www.lc4a.ort)

غسان بن جدو: أعاود شكر هذه اللجنة وهذه الشركة على هذا العمل الذي نتحدث نحن كإعلاميين بأنه عمل مبدع فيه تأريخ فيه حدث فيه ناس تتحدث عن المأساة تتحدث عن الضحايا تتحدث عن العدوان تتحدث عن الحياة الطبيعية ولكن في الوقت نفسه هناك نص بصوت الفنان المبدع سمير شمص وهناك لحن هناك موسيقى هناك غناء بقطع النظر الآن عن الرسالة السياسية وأنا أود أسألك أستاذ محمد كناقد فني كيف تنظر لهذا العمل فنيا؟

محمد حجازي: أنا أميل جدا إلى هذا النوع من التعبير بأي مادة تريد توصيل أي مناخ للناس اللي عماله بتشوفه أول شيء رشة الكلام البسيط الرقيق القليل جدا اسهمت بأنها تدعم هذا الفيلم يعني كنت بأفضل أنه ما يمرق أي كلام أبدا ولكن الرشة البسيطة أسهمت بأنها تزيد من الإيقاع الجيد يعني تواكبت وانسجمت وكانت رحبة ومريحة مع مناخ الموسيقى ومع المشاهد اللي عم تعبر وجيد جدا طريقة المونتاج والمكساج ما بين الكلام اللي عم يعبر والصورة اللي عم تكون متوفرة يعني عم تعطي كمان نوع من تأثير إضافي التناقض اللي موجود بهذا العمل ما بين الحقد والصلف والوحشية الإسرائيلية بكل ما تفعله بمقابل براءة الأطفال أد أيش فيه دوز عالي جدا من الصلف الإسرائيلي والوحشية بالمقابل نحن نفجي أطفال هن ضحايا لهذا المناخ أنا برأيي مثل هذه الرسالة..

غسان بن جدو [مقاطعاً]: البداية كانت أطفال يلعبون ثم بعد ذلك يجدون أنفسهم ضحايا.

محمد حجازي: مثل ها الرسالة يا أستاذ غسان هذه تصل إلى الغرب أكثر نحن مواكبتنا لمهرجانات دولية يعني مثل كان مثل فينيس مثل ما كنا نحس أبدا تنبعت رسالة فيها ضرب رصاص وناس حاملة وبدها تقاتل وبدها تكسر ما كانت تعني كثير لكل النقاد الوافدين من أنحاء العالم عندما كنا نمرر رسالة فيها المناخ الإنساني كانوا ينتبهوا أكثر يعني إذا حبيت أكثر كثير من الأفلام ذهبت إلى العالم لكي تتحدث عن قضايانا وهي كثيرة ومنها القضية الفلسطينية ولاحقا القضية اللبنانية وغيرها اللي كان يحصل شو لما نبعت هذه اليافطات والعياط وبدنا نكسر ما نشوف حد يفوت معنا حتى على الصالة أو يقول أي كلام إيجابي عندما كان يمر فيلم فيه هذا المناخ الإنساني التتش اللي فيه البني آدم حاضر كان يجلس الأجنبي تيابع من خلال هذه المتابعة للأجنبي لأن إحنا بدنا رأي عام من هون بنمرر الرسالة وهذا اللي عم بقصده بهيك.

غسان بن جدو: كيف تنظر للتكتيك؟

محمد حجازي: التكتيك الإعلامي.

غسان بن جدو: لا عندما أقول لك تكتيك الحكام تكتيك السياسيين بكلمة ماذا تقول فيها وستفهم لماذا أسألك هذا السؤال.

محمد حجازي: أنا برأيي أنه تكتيكهم ما زال ضعيفا إذا ما قورن بالتكتيك الإعلامي اللي بعده لحد هلا هو أكثر أهمية وأفعل من من كل ما يفعلونه في السياسة.

غسان بن جدو: إحنا كده بنتكتك.

محمد حجازي: آه طبعا.

غسان بن جدو: طيب خلينا نشوف الفنان كيف..

محمد حجازي [مقاطعاً]: كيف يتكتكون.

غسان بن جدو: أو يعبروا عن التكتيك أغنية ستسمعونها للفنان التونسي والعربي الكبير لطفي بوشناق سوف نسمعها وبعد إذن سنحدثه عن هذه الأغنية وبقية الأغاني التي أداها على هذا النمط ولكنه لم يستطع أن ينتجها كفيديو كليب.

[مقطع من أغنية للفنان لطفي بوشناق]

مدى التزام الأغنية الوطنية بقضية الوطن

غسان بن جدو: هذه الأغنية للفنان لطفي بوشناق التي أرسلها لنا الأستاذ عدنان فرحاني طبعا مساء الخير أستاذ لطفي وكل عام وأنت بخير من تونس.

لطفي بوشناق- فنان تونسي: أخي غسان تحية حب صادقة وكل سنة وأنتم طيبين وتحية لكل ضيوفك ومتتبعي هذا البرنامج.

غسان بن جدو: شكرا أستاذ لطفي هذه الأغنية نحن كنا فكرنا سوية وتناقشنا بأننا ربما نضع عليها صور مونتاج حتى تصبح فيديو كليب ولكن فكرت مليا في هذا الأمر وقلت ربما لا بأس بأن نضع عليها صورا ولكن من الأفضل أن نسمعها كما هي بصوت بطبيعة الحال نسمعك ماذا تقول ونظهر بأنك لم تستطع أن تنتجها كفيديو كليب لماذا السبب؟

لطفي بوشناق: هذه الأغنية لا بد أن نعطي كل ذي حقه هذه الأغنية للفنان الكبير الفلسطيني عبد الله حداد وغنائها أنا لطفي بوشناق فيعني طبعا لك سديد النظر في وضع ما تشاءون من صور تليق بهذه الكلمات.

غسان بن جدو: طيب لماذا لم تنتجها كفيديو كليب هي وبقية الأغاني؟

لطفي بوشناق: أخي هي مش أغنية فقط هي أنا أتفق في البداية أخي غسان أن الأغنية ملتزمة أو لا تكون الأغنية بمختلف مواضيعها ومضامينها لابد أن تكون ملتزمة عندما تتغنى بالحب لابد أن تكون ملتزما بكلمة الحب وعندما تتغنى بالوطن لابد أن تكون ملتزما بقضية الوطن عندما تغني الصوفي أو الروحاني لابد أن تكون يعني تعطي حق كل نمط غنائي تعطيه حقه وأنا معرفش أنا يعني متحرج من كلمة أغنية سياسية لأني أنا فنان لست سياسي أنا فنان أسعى أن أكون في الذاكرة وأن أكون مرآة صادقة تعبر عن العصر الذي أعيشه وأحاول أن أكون الناطق الرسمي باسم هذا الشعب وهذا الجمهور الذي انتمي إليه والذي صاحبني حقبة من الزمن وأحاول أن أكون صادقا معه وأكون مرآة صادقة تعبر عن كل همومه وصورته وإخلاصه وأحلامه وأحزانه وثورته والتزامه هذه هي رسالتي.

غسان بن جدو: طيب هو السؤال لماذا لم تستطع أن تنتج فيديو كليب؟

لطفي بوشناق: الفيديو كليب أخي إذا كان أنا لطفي بوشناق بإنتاج الأعمال بتعاتي بنفسي لأنني مؤمن بها وأنا لست ضد شركات الإنتاج أنا يدي مفتوحة للتعامل مع شركات الإنتاج شرط أن لا تتدخل في اخيتاراتي الفنية والفنان خلق طليقا كطيف النسيم وحرا كنور الضحى في السماء وإلا لو تدخل الفنان اللي هو الذاكرة تدخل المنتج في اختياراته الفنية فأصبح يعني أداة لعب يعني ومصداقيته تروح ورسالته تروح ويعني انتهى دوره في هذا المجتمع وأنا أقولها في أكثر من لقاء من أهم الأشياء وأؤكد على ذلك من أهم الأشياء التي تبقت في يد العرب لتثبيت الهوية وتبليغ الرسالة وتلميع الصورة هي الفن والثقافة هذا السلاح الخطير جدا الذي لم نعرف إلى يومنا هذا نستغله أحسن استغلال.

غسان بن جدو: طيب شركات الإنتاج تقبل على إنتاج هذا النوع من الأغاني كفيديو كليب أم تتأفف منه وتتبرم منه ربما لا تعتبره مربحا أفهمنا من فضلك كفنان وخاصة معرفتك ببقية الفنانين.

لطفي بوشناق: أخي هذا السؤال يطرح على وسائل الإعلام العربية هذا السؤال يطرح على شركات الإنتاج أنا يعني اللي علي بأبحث عن كلمة صادقة تعبر عن واقعها وتعبر عن الأحداث التي يعيشها الشارع العربي ويعيشها بوشنان اللي هو جزء من هذا الشارع العربي ولكن هذا السؤال يطرح على شركات الإنتاج لماذا لا ينتجون هذا وتأكد أخي غسان أن الشارع العربي يعج بالمبدعين في هذا المجال ووسائل الإعلام عليكم أن تطرحوا يعني أنا أعتز وأفتخر أن قناة فضائية يعني مثل قناة الجزيرة أصبحت تهتم بهذا وأنها تثير هذا الموضوع في قناتها قناة إخبارية هذا دليل على خطورة وأهمية هذا الموضوع فعليكم أن تسألوا أصحاب الذكر وأهل يعني أصحاب القنوات وأصحاب شركات الإنتاج لماذا لا ينتجون هذه الأعمال ولما لا يشجعون مثل هذه الأعمال الخالدة الصادقة التي تعبر عن واقعنا.

غسان بن جدو: شكرا لك أستاذ لطفي بوشناق من تونس أستاذ محمد إذا شوف بالعالم العربي حسب إحدى دراسات أعدها الأستاذ في جامعة الزقازيق دكتور أحمد حجازي يقول إنه في الشرق وفى هذه المنطقة حتى الآن أنفق الاستثمارات العربية ستة عشر مليار وأربعمائة مليون دولار على إنتاج الفيديو كليب من كل هذا الرقم الكبير المبالغ المخصصة لهذا النوع يعني لا تكاد تضاهي 0.01% لماذا هل هي المشكلة في الفنانين هل المشكلة في شركات الإنتاج هل هي مشكلة في التليفزيونات يعني هناك عدد حتى ممن أنتجوا فيديو كليب على هذا النمط ولكنهم لم يجدوا مجال لهم بأن تبث فيديو كليباتهم على شاشات التليفزيون لماذا؟

لطفي بوشناق: يعني طبعا الإجابات كلها معروفة أنا مش راح اخترع إجابات لكن راح أقول إجابات وهي واقع وحقيقية وصرنا عم بنواكبها بأكثر من حال ومن موضوع هناك مشكلة في العالم هي قضية تمتد من سنة 1948 لها الحين هذه القضية كلما أنتج فيلم عنها هذا الفيلم لا يجد أي مكان في العالم العربي يعرضه ما حدا بيهمه يحكي سياسة لأنه ما حدا أصلا بيهمه أنه يقاتل من أجل هذه القضية لا ببندقية ولا غيرها لما غنت أم كلثوم وقالت أصبح الآن عندي بندقية إلى فلسطين خذوني أنا برأييكم عم كانت بتحكي باسم ناس عندها مشاعر تعبر عنها لكن إذا أنتجنا وإذا قلنا أد ما بدك يعني إذا علمنا أفلام وعملنا كليبات وكتبنا مقالات وما خلينا شيء إلا ما عملناه طيب إحنا بنكتب وبنسوي وبنجهز ما بدنا حد يعرض يعني المنتج عندما ينتج أي عمل كان عنه قضية وأنتج عملا عنها يحمل هذا العمل لكي يوزعه إذا ما وزعه يعني يعني بيأكلها يذهب للتوزيع ما حدا بيحب يعرضه لأنه اللي بده يعرض إذا كان القضية أصلا مش تعنيه وهو لا يهتم لها وهو يعني ما بيتحرك من أجلها وما بيعمل شيء من أجلها ليش بده يسوق لها لا عبر وسائل الإعلام بيسوقها ولا عبر صالاته إذا كان عندك فيلم سينما فلماذا يعني يلتزم هو ويقدمها.

غسان بن جدو: هل هو موقف سياسي أم شركات الإعلان لأن هذا لا يأتي بالإعلانات لا يأتي بالربح ماذا؟

محمد حجازي: نحن محكومين بشركات الإعلان لكن شركة الإعلان تقدر تفرض بنسبة معينة لكن إذا كانت هناك سياسة بالمحطة هذه السياسة من يقدر أنه يفوت بشكل معاكس عليها.

غسان بن جدو: طيب شركات الإنتاج الفنية المعروفة الكبيرة هنا في العالم العربي لماذا لا تنتج؟

محمد حجازي: ما بيهمها لأنها تدرك أنها لن توزع من هو اللي بده يصرف مال وبالنهاية ما هو ضامن أن يسترد.

غسان بن جدو: طيب هناك شركات إنتاج عند التليفزيونات وتستطيع أن تبث هذه الأشرطة فإذا المشكلة أين؟

محمد حجازي: اللي عمال بتحكي فيه وعنه هن عمال ويعرضوا عبر شاشاتهم طيب ما بالك بثلاثمائة شاشة عربية فضائية موجودة لا تعرض كل هذا النتاج يعني بترجع بالنهاية أنت ماذا تريد تحب هذه القضية تؤيد هذه القضية لك أن تعود إلى المحطة الفلانية لكي تتابع عليها أنت ليست مع هذه القضية وبدك تعيش حياتك يعني حياة بمبي على الطريقة المصرية تعود إلى الثلاثمائة فضائية الأخرى التي تعرض ما هب ودب من الهشك بشيك والأجواء الثانية المعروفة وهي ليست معينة بهذه القضايا.

غسان بن جدو: السلاح بيد الخواجة للفنان غسان رحباني مع شكر بطبيعة الحال لقناة (LBC) التي أنتج هذا الشريط ومنحته لنا.

[مقطع فيديو كليب الحرية بإيد الخواجة بتجرح]

أهي حياتي أأمري أأمرأ أستاذ لحظة صغيرة ممنون لكم

الحرية سلاح خطير يعني فينا نقول إنه الحرية بإيد الخواجة بتجرح

أوف ظبطنا كل المطار وضبط طريق المطار ما عاد معالي الوزير

يدوشنا بها التزمير صاروا يمرقوا على السكت من دون تطبيل وتزمير أتاري بده السترة وين رايحيين وجايين

إنه راحيين واجيين ما هم جايين ورايحين كيف هيدا بدهم السترى سترة وبلوزة

كل واحد فصل ع قياسه مصلحته الوطنية كل همه تقسيم الغلة وصار شركة حلبية

ولكن كيف هيدا حاطط راسه براس الثاني اللي ضده

ولولا تهبطت البلاد والله ما فيه شيء يرده

المهم الباشا الكبير بأمره نبقى من سعيد ليه كل عمره عايش كلب والطوق ضروري هيهديه

ظبطنا كل المطار وضبط طريق المطار ما عاد معالي الوزير

يدوشنا بها التزمير صاروا يمرقوا على السكت من دون تطبيل وتزمير أتاري بده السترة وين رايحيين وجايين

بالانتخابات يا ماما فيه ربحان وفيه خسران رباحان بنقوله يعني والخسران نقوله أمان

عهد البكى وعهد النأ وعندنا الهجرة فورية بس غلي عم تتأمل نغذيها الشعبية وإذا بقى طقم الحكام يتحكم فيك وفيا رانح نغني ها الموال ونكت ميت غنية

اسمعوا

أوف جاء سيدي وأمرني أني أحكم ها البلد وأنا لا بأعرف أحكم ولا أكتب سند خربت الدنيا خربت البلد وشو همه وشو بيهمني كل مصريات خارج ها البلد

اسمعو هيدي

زعجنا ها النورمندي قلنا لوين بنوديه وضع الشبيبة حايص بده يسهر لصم دي زيتيناهم بقلب البحر وقلنا السر بيبقى فيه وقرف البحر وهاج وماج ورد المرض اللي بيعديه

ظبطنا كل المطار وضبط طريق المطار ما عاد معالي الوزير

يدوشنا بها التزمير صاروا يمرقوا على السكت من دون تطبيل وتزمير أتاري بده السترة وين رايحيين وجايين

راحين وجايين لأن الحرية بإيدالخواجة تجرح

غسان بن جدو: الحرية بإيد الخواج بتجرج الحرية وطبعا كان ماسك السلاح ولكن إذا لا حظت يعني هو كلام مباشر كلام قوي كلام سياسي واضح بطبيعة الحال يتحدث عن نورمندي تلويث البيئة وليس تلوث البيئة يتحدث عن السياسيين لكن في الوقت نفسه الكلمة سخرية يعني هذه السخرية.

محمد حجازي: وهي جارحة لأنه معروف يعني أنه السلاح بإيد بيجرح يعني هو مثل متداول..

غسان بن جدو [مقاطعاً]: هل هذا النمط من العمل يؤثر؟

محمد حجازي: الناس بتحب هذا النمط إنها تسمعه وبتتسلى فيه وخصوصا إنه في هذا الإكليل هنا الغنم يعني معروف أنه في لبنان يجب أن يكون الشعب مثل الغنم يظل حاطط راسه بالأرض بيأكل وبيشرب وبيرعى قد ما بيقدر بمحله ويروح ينام بدليل أنه كل التصريح اللي عمال بيلقيه هو وعمال بيعمل هذا الموال.

غسان بن جدو: حاطتها باذنجانة وكوسة وجزرة.

محمد حجازي: بالضبط وجزرة وكل شيء والنغم نايم ورا يعني الغنم ورا الشعب وراه مش أمامه فهو عم بيتلى مزاميره على ناس مش عم بيسمعوا بالمرة يعني هم قاعدين ورا وناييمن وغفلانين شعب غنم هذا المناخ موجود عندنا في لبنان يعني هذه الصورة نحن بمداولات ومجالساتنا..

غسان بن جدو [مقاطعاً]: طيب..

محمد حجازي [متابعاً]: لا أنا برأيي يعني مطلوب إنه يكون حد يوصل رسالته لكن طبعا هذا الكليب يؤشر سياسيا على مناخات واضحة تماما يعني الأستاذ غسان له يعني توجه سياسي وواضح في هذا الكليب له حريته مثلما أي لبناني عادة يظهر على أي شاشة ويقول أي رأي عنه هذه شغلة كثير مهمة في لبنان نحن أكثر ناس في العالم كلمنجية يعني إحنا بنطلع بنقول نظل نحكي ليل نهار وكل واحد منا بيقول رأيه والوطن الوحيد الل هو ما عم يلاقي أحد لا يحضنه لا يضمه لا يحبه لا يفتدي نفسه عشانه على الأقل ونحن شايفينه رايح باتجاه الهاوية المناخ اللي عم نسمعه هون أنا برأيي هو نوع من تنفيسه هلا عندنا المسرح ما أحد عم يقدر ينافس يعني غاب الأستاذ زياد الرحباني لفترة وهو كان واحد من اللي يحملوا المنولوج العظيم على الخشبة جاء محله الأستاذ رفيق علي أحمد عمل من فترة جرسة الأستاذ رفيق أيضا كمان يعني عمل عروض محدودة جدا وانزاح قليلا وما استكملت العملية اللي عم يستكمل هي سياسيا..

غسان بن جدو [مقاطعاً]: إحنا سنتحدث في حلقة أو في إحدى الحلقات اللاحقة.

محمد حجازي: نعم.

غسان بن جدو: هنربرمجها الآن عن المسرح السياسي بطبيعة الحال وسأتحدث عن هذه النقاط أكثر أنت تحدثت عن الوطن من لا يجد أن يحتضنه.

محمد حجازي: بالضبط.

غسان بن جدو: ولكن هناك بشر التاريخ يحتضنهم القلوب تحتضنهم ولكن هم ينتظرون أيضا من السياسيين أن يلتفتوا إليهم وليس فقط أن يحتضنهم نتحدث بطبيعة الحال عن الأسرى أنا بأتنفس حرية مع الفنانة جوليا والملحن زياد بطرس.

[مقطوعة غنائية- أنا بأتنفس حرية]

جوليا بطرس:لكل أسير حرق سنين عمره تيضوي شعلة الحرية

لكل أسير حدود أرضه أبعد بكثير من حيطان الزنزانة الضيقة

لكل المقاومين يللي كانوا يللي بعدن أسرى المعتقلات والسجون

لإلن أنا بهدي هالنشيد

غسان بن جدو: طبعا الفنانة جوليا أنتجت أو قدمت هذا الفيديو كليب بالكامل في معتقل الخيام حيث أطلق سراح الأسرى وقت ذاك بعد عام 2000 شكرا لها بطبيعة الحال ولكن عذرا لا نستطيع أن نكمل كل الفيديو كليب بسبب بسيط جدا لأنه لدينا فيديو كليب آخر نصر العرب وأستسمحك أيضا أستاذ محمد حجازي في عدم التعليق لأننا نريد أن نسمع نصر العرب وبعدئذ نعلق على كل شيء هذا الفيديو كليب لجوليا كما قلت في معتقل الخيام إذا كان مزيج بين صور حقيقية لعملية إطلاق الأسرى في معتقل الخيام حيث كان الأسرى والمعتقلون وقت ذاك يجلدون ويعذبون ويحقق معهم وفي الوقت نفسه اختارت أن تلبس رداء أبيض عبارة عن الفرح كأن هؤلاء الأسرى أصبحوا يعني الجميع هو عريس وعروس نصر العرب مع الملحن والمخرج حسن غملوش.

[مقطوعة غنائية – نصر العرب]

غسان بن جدو: هذا العمل بالمناسبة أستاذ محمد أنتج كما قلت يعني للملحن والمخرج حسن غملوش أنتج في لبنانة في سوريا في قطر وفي مصر وربما حتى لاحظت أعلام معظم الدول العربية كانت حاضرة..

محمد حجازي [مقاطعاً]: بس الفنانين مش كلهم..

غسان بن جدو [متابعاً]: والفنانون كما قلت من لبنان ومن سوريا..

محمد حجازي: لبنان سوريا..

غسان بن جدو: ومن مصر موجودين..

محمد حجازي: تبين واحد بس من مصر.

غسان بن جدو: لا في عدد..

محمد حجازي: يبدو الكاميرا ما بدت عليهم.

غسان بن جدو: لا يمكن عبد العزيز الفنان عبد العزيز مخيون عدد من الفنانين إذا كنت أنا أذكر بطبيعة الحال الفنانة راغدة بطبيعة الحال كانت أيضا في مصر.

محمد حجازي: لا طبعا ما عامل لك واضح كانوا أكثر.

غسان بن جدو: المهم باختصار أستاذ محمد إذا أردنا أن نلخص هل أن هذا العمل ستعتبره انعكاس للواقع ويمكن يؤثر بشكل جدي هل له مستقبل في المرحلة المقبلة أم لا يزال فيديو كليب هذا النوع من الفيديو كليب سيقمع وسيحاصر أكثر.

محمد حجازي: أنا برأيي لن يقمع وإنما هو مرتبط بمناسبة لكن هذه المناسبة بالإمكان تثميرها أكثر يعني أنا كان بدي أعلق على هذا الكليب.

غسان بن جدو: تفضل.

محمد حجازي: أنني كنت أرغب أكثر لو أن كل الأعلام العربية بانت في هذا الكليب جيد أن تمر الكاميرا على أكثر من وجه للفنانين عرب هذا شيء كثير كويس حتى نحس أنه نحن كلبنانيين لم نكن وحدنا في هذه المعركة لاحظت أنه كان في كثرة من الفنانين السوريين أقل منهم من الفنانين اللبنانيين أقل بكثير يمكن حضرتك أشرت عبد العزيز مخيون وفي اسم ثاني بس هذا اللي مبين..

غسان بن جدو [مقاطعاً]: لا في عدد من الفنانين المصريين.

محمد حجازي: بس مش مبينين.

غسان بن جدو: الأعلام العربية أنا لاحظت لأنه شاهدت الفيديو أكثر من.. يعني.

محمد حجازي: لا ما في أعلام.

غسان بن جدو: العلم السعودي موجود العلم المغربي على ما أعتقد موجود أعلام خليجية أخرى على كل حال شكرا لك أستاذ محمد حجازي على هذه المشاركة اللطيفة.

محمد حجازي: يطول عمرك.

غسان بن جدو: أود أن أشكر كل من ساهموا في إنجاز هذه الحلقة من منصور الطلافيح، محمود رحمة، عبير العنيزي، هنا من بيروت توني عون، سهير الأمير، مصطفى عيتاني، وسام موعد، إليني خور، غازي ماضي، جوني نمر، شادي شلهوب، إليد عبوس مع تقديري لكم في أمان الله وكل عام وأنتم بألف خير.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة