المرأة والإيدز   
السبت 6/11/1425 هـ - الموافق 18/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 10:16 (مكة المكرمة)، 7:16 (غرينتش)

- تصاعد مستمر لحالات الإصابة
- أول تشخيص للإيدز وسبب انتشاره
- صمت عالمي وضحايا بالملايين
- أسباب ارتفاع نسبة الإصابة بين النساء
- تزايد حالات الإصابة رغم حملات التوعية
- وضع المُصابات في عالمنا العربي
- عوائق تقف أمام مواجهة انتشاره

لونه الشبل: مشاهدينا الكرام السلام عليكم، عشرون مليون امرأة عدد النساء المصيبات بالإيدز في العالم إنه مؤشر خطير لاعتبارين، أولهما يقوم على أساس أن النصف يعادل عدد كل الرجال والأطفال الأمر الذي يعكس حقيقة أن غالبية المصابين من النساء، أما الاعتبار الثاني فيكمن في كون المرأة هي من يحمل وهي ناقلة العدوى لجنينها وبالتالي هي التي ستضيف بإصابتها رقما آخر لعدد المصابين، فما هي الأسباب التي تقف وراء هذه الأرقام المرعبة لإصابات النساء في كل من أفريقيا وأوروبا الشرقية وشرق ووسط آسيا؟ ولماذا تتركز 95 من الإصابات في الدول النامية؟ وما هو دور الدولة والأسرة والمجتمع في مكافحة هذا المرض؟ ولماذا لا يزال هذا الموضوع محاطا بتابوهات قاسية في مجتمعاتنا العربية على الرغم من أن أغلبية من النساء تنتقل إليهن العدوى من خلال الأزواج؟ وما هو الدور الذي تلعبه المصالح الدولية في تردد الدول الغنية في مساعدة الدول النامية على مكافحة المرض؟ وما هي خلفية المعارك القائمة بين الشركات المنتجة للدواء والحكومات حيث ينتشر المرض؟ وأخيرا ما هو دور ترسيخ قيم العفة في الحد من هذه الظاهرة؟ للحديث عن المرأة والإيدز نستضيف اليوم في استوديوهاتنا في الدوحة الدكتورة اليسار راضي اختصاصية في طب العائلة وخبيرة إقليمية في مجال مكافحة الإيدز كما ونرحب بالسيدة عائشة إبراهيم من السودان إحدى ضحايا الإصابة بمرض الإيدز من خلال عملية نقل للدم، نرحب أيضا في الرباط بالدكتورة حميدة خطابي رئيسة برنامج مكافحة الإيدز في المغرب كما وستنضم إلينا عبر الأقمار الاصطناعية من جوهانسبرغ السيدة جوهانا نيكالا وهي حالة مصابة بالإيدز وناشطة في حملة التحرك من أجل العلاج، أهلا بكن جميعا ضيفات على هذه الحلقة من للنساء فقط، مشاهدينا الكرام بإمكانكم أيضا المشاركة معنا في هذا الحوار من خلال الاتصال بنا سواء عبر الهاتف على رقم 974 مفتاح قطر 4888873 أو عبر الفاكس على الرقم 9744890865 أو عبر موقعنا على الإنترنت على العنوان التالي الصفحة الرئيسية
www.aljazeera.net، ننتظر آراء وأفكار الجميع ونرحب بالمداخلات من الجنسين وبداية ولمزيد من تسليط الضوء على ظاهرة التصاعد المستمر للإصابة بمرض الإيدز عند النساء أعدت لنا الزميلة مريم أوباييش التقرير التالي نتابع معا.


تصاعد مستمر لحالات الإصابة

[تقرير مسجل]

مريم أوباييش: أربعون مليون شخص في العالم يحملون فيروس (HIV) حالة عدوى كل ست ثوان، 70% من حاملي الفيروس في أفريقيا و60% من المصابين بالإيدز في أفريقيا هم من النساء، يوجد نحو مليون مصاب بالإيدز في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا توفي من المرض عشرون مليون شخص منذ ظهوره قبل عقدين، أرقام تعكس مدى انتشار وخطورة مرض فقدان المناعة المكتسب الصورة الحقيقية لوضع المصابين به أكثر سوداوية في الدول الفقيرة، دول بأكملها كلاوس ومالاوي مهددة بالزوال لو استمر انتشار المرض على وتيرته الحالية وبعد مرور عشرين عام على ظهور الإيدز أو مرض فقدان المناعة المكتسبة تبين أن المرأة وبحكم طبيعتها البيولوجية معرضة أكثر لانتقال العدوى التي كثيرا ما يكون مصدرها الزوج الحامل لفيروس (HIV) وبالرغم من أن التوعية بأسباب المرض وطرق انتقال العدوى قد قطعت أشواطا كبيرة خلال السنوات الأخيرة فإن الموضوع لا يزال في مناطق كثيرة من التابوهات أو الممنوعات التي لا يجب الخوض فيها بسبب الأعراف والتقاليد علما بأن حالات كثيرة كان انتقال العدوى فيها عن طريق نقل الدم في المستشفيات. الوقاية وتوفير العلاج الضروري لمرض الإيدز معركة تصفها هيئات الأمم المتحدة التي تعنى بالصحة بالصعبة فأسعار الأدوية لا تزال مرتفعة جدا بالنسبة للدول ذات الدخل المنخفض وحتى في حال تمكن بعض الدول من تحمل تكاليف الأدوية فإن الأنظمة الصحية في هذه الدول لا توفر السبل اللازمة لتوزيع الدواء بشكل فعال والمعركة الحقيقية تدور مع بعض المختبرات التي تملك حق الاستثمار الحصري لإنتاج الدواء المكتشف لمدة عشرين عام هذا الأمر لم يمنع بعض الدول كالهند وجنوب أفريقيا من إنتاج ما يعرف بالأدوية النوعية بأسعار في متناول المصابين في الدول الفقيرة، المسألة لم تسلم من احتجاج مختبرات الدول المتقدمة لما تعتبره انتهاكا لحق ملكية الاختراع ويبقى الحق في الحياة والعلاج في أوقات كثيرة مرهونا بحسابات سياسية معقدة لا تُعجل في الحد من انتشار مرض الإيدز، ولا شك أن الصلوات وإيقاد الشموع لن يطيل من عمر طفلة تولد اليوم في سيراليون قد لا تعيش أكثر من 36 عاما في حين أن مولودة أخرى في نفس اليوم في اليابان قد يتجاوز عمرها 75 عاما.

لونه الشبل: إذاً مشاهدنا الكرام المرأة والإيدز نفتح هذا الملف بعد الفاصل.


[فاصل إعلاني]

أول تشخيص للإيدز وسبب انتشاره

لونه الشبل: أهلا بكم من جديد دكتورة اليسار حسب منظمة الصحة العالمية 37.2 مليون نسمة نصفهم من النساء مصابون بالإيدز وإن كانت مناطق شرق ووسط آسيا وأوروبا الشرقية، أيضا حسب منظمة الأمم المتحدة لمكافحة الإيدز في العالم فاقت أعداد النساء المصابات أعداد الرجال يعني أكثر من النصف، أول ما ظهر الإيدز أو شُخِص الإيدز كان في الولايات المتحدة ثم انتقل بشكل متسارع وخطير جدا إلى إفريقيا وأوروبا الشرقية ووسط آسيا لماذا كيف انتقل هذا المرض ولماذا بهذه السرعة؟

"
أسباب انتقال عدوى الإيدز هي العلاقات الجنسية بالدرجة الأولى والدم الملوث والأدوات الجارحة
"
   اليسار راضي

اليسار راضي: لعله الانتقال سببه أساسا طريقة التقاط العدوى يا اللي هي العلاقات الجنسية بالدرجة الأولى والدم الملوث والأدوات الجارحة مع سهولة التنقل يعني السفر صار سهل صار كثير هين إنه الحدود ما عاد فيها ما بتوقف ما عادت حاجز بقى الأرجح عوامل متعددة خلت المرض ينتشر هلا المرض معروف قديما إذا بدك شبيه لمرض الإيدز معروف منذ مئات السنوات في القارة الأفريقية يقال إنه انتقل عبر بحارة أخذوه من أفريقيا وشُخِص بسان فرانسيسكو يقال لم تثبت..

لونه الشبل [مقاطعةً]: يعني إذاً قد تكون في جنوب أفريقيا ولكن أول تشخيص للمرض ظهر في الولايات المتحدة.

اليسار راضي [متابعةً]: أول تشخيص ظهر في سان فرانسيسكو في الولايات المتحدة.

لونه الشبل: طيب لماذا تتركز 95% من الإصابات بشكل عام في الدول النامية لماذا تتحمل هذا العبء؟

اليسار راضي: لأنه الإيدز أو السيدا لم يعد مرض جسدي أصبح مرض اجتماعي يعني طريقة انتقاله إليها عوامل اجتماعية مساعدة أهمها الفقر أهمها قلة المعرفة أهمها ممارسات خطرة عن جهل عدم توافر سبل الحماية عدم توافر التشخيص للوقاية كلها عوامل تساعد على انتشار المرض بالمناطق الأفقر من المناطق الأخرى.

لونه الشبل: أفقر يعني اقتصاديا والأفقر علميا وغيره، طيب دكتورة حميدة خطابي في المغرب، بداية مساء الخير، القائمون على حملات التوعية بالمرض وسبل مكافحته طالما يؤكدون على ضرورة الالتزام اللغوي عند الحديث عن مرضى الإيدز والمصابين بعدوى فيروس الإيدز يعني الحاملين للفيروس ومرضى الإيدز أود أن أسألك بداية ما الفرق طبيا يعني أين تكمن الخطورة في هذا الاصطلاح اللغوي متى نقول عن شخص بأنه حامل للفيروس ومتى نقول عن شخص بأنه مريض بالإيدز؟

حميدة خطابي: شكرا جزيلا لقناة الجزيرة لهذا البرنامج القيم أولا وبادئ ذي بدء فيما يخص الفرق ما بين حاملي الفيروس ومرضى الإيدز أو السيدا لأن إحنا بشمال أفريقيا نتحدث على السيدا إذاً فيما يخص الفرق فحامل الفيروس فهو شخص حامل للفيروس لكن يتمتع لو صح التعبير بصحة ممكن أن نقول جيدة يعني لا تظهر عليه أي علامة من أعلام مرض معين وبالتالي فهو شخص عادي يعني لا يمكن أن نشك ولو لحظة واحدة في مرضه أو في كونه يحمل هذا الفيروس ونسميهم عالميا حاملي الفيروس، أما فيما يخص الأشخاص المرضى بالإيدز أو بالسيدا فهو شخص حامل للفيروس وكذلك وصلت به يعني درجة المناعة عنده قليلة جدا تجعله يعني عرضة لبعض الأمراض يعني ما نسميها بالأمراض الانتهازية يعني بعض الأمراض تنتهز كون الشخص ضعيف المناعة وتُكوِن عنده مرض ممكن يكون أخطر من مرض لو كان عند شخص عادي يعني يتمتع بمناعة عادية وهذه الأمراض الانتهازية تكون فرصة للشخص المريض أن يلتجئ إلى المصحات وفي المصلحة التي تقوم بالتكفل بهذا الشخص يقوم الطبيب بتشخيص مرض الإيدز أو بالسيدا فيكون التشخيص إيجابي إذاً فالمريض بالسيدا أو بالإيدز فهو مريض تظهر عليه علامات بعض الأمراض الانتهازية ممكن أن يكون مرض أو اثنين أو ثلاثة أو أربعة على حسب درجة المناعة التي يتوفر عليه الشخص، طبعا حسب تقديرات المنظمة الصحة العالمية ممكن حامل الفيروس أن يعيش يعني بمعدل موسط إلى عشر سنوات يعني ممكن أن يعيش وهو حامل للفيروس دون..

لونه الشبل: أن يكون حاملا للمرض لمدة عشرة سنوات قبل أن تظهر عليه أعراض بأنه مصاب بالإيدز.

حميدة خطابي: حامل الفيروس ممكن أن يعيش في معدل عشر سنوات دون أن تظهر عليه السيدا مرض يعني دون أن يصاب بالأمراض كما قلت بهذه الأمراض الانتهازية طبعا يمكن أن يكون أقل من عشر سنوات ممكن أن يكون أكثر شيئا ما من عشر سنوات هو معدل يعني..

لونه الشبل: تقريبي.

حميدة خطابي: تعطيه منظمة الصحة العالمية كفكرة لكم سنة يمكن حامل الفيروس أن يعيش دون أن تظهر عليه أي علامة من هذه الأمراض الانتهازية.

لونه الشبل: طب سيدة عائشة معنا في الأستوديو حسب هذا الوصف أنتِ الآن حاملة لفيروس الإيدز أم أنتِ مصابة في الإيدز يعني هل أنتِ في المراحل الأخيرة كيف تُشخص حالتكِ الآن؟

عائشة إبراهيم: أولا في البدء بسم الله الرحمن الرحيم بأحييكم على الاستضافة اللي استضفتوها لي يعني وإني آجي من السودان..

لونه الشبل: أهلا وسهلا.

عائشة إبراهيم: وأشارك في موضوع بيهم المجتمع عامة.

لونه الشبل: شكرا لشجاعتكِ بداية.

عائشة إبراهيم: الله يخليكِ، أنا طبعا بأحمل الفيروس يعني من سنة 1990 لحد هسه ست سنوات..

لونه الشبل: سنة 1998.

عائشة إبراهيم: ستة سنة بدت معايا الإصابة..

لونه الشبل: من عام 1998 لـ2004 ست سنوات.

عائشة إبراهيم: ست سنوات.

لونه الشبل: طب كيف تعرضتِ للإصابة كيف نُقِل إليكِ فيروس الإيدز؟

عائشة إبراهيم: نقل إليّ إنه كنت أنا في البدء بأعاني من التهاب في الكبد والأطباء عندنا قالوا لي عندكِ حصوة ولازم نعمل لكِ لها عملية وأجروا معي كل التحاليل والفحوصات لقوا من ضمنها دمي 52 والدكتور بيحدد إنه عندي حصوة في الكبد عشان يعملوا لي العملية لكن الدم بتاعي 52 يعني مشيت عندنا في الجزيرة رقدت في أحد المستشفيات بالسودان عملوا لي كل اللازم برضه لقوا دمي 52..

لونه الشبل: ما معنى دم 52 دكتورة معلش؟

اليسار راضي: فقر دم.

لونه الشبل: فقر دم.

عائشة إبراهيم: فقر دم قال لي بتحتاجي لنقل دم يعني..

لونه الشبل: قبل العملية؟

عائشة إبراهيم: قبل العملية يجيبوا لكِ ناس يدونا دم عشان نقدر نعطيكِ الدم ونعمل لكِ العملية.

لونه الشبل: طب هل تم نقل الدم من أشخاص مباشرة إليكِ أم من بنك دم موجود في الخرطوم وفي السودان يعني هل تم نقل الدم مباشرة من أشخاص معينين أم نُقِل إليكِ عبر بنك الدم؟

عائشة إبراهيم: نقل إليّ من أخوي وواد خالي يعني شالوا زجاجتين بتاعت دم لكن استبدلوا الدم في البنك ما بيدوكِ الدم طوالي اللي بيشلوه.

لونه الشبل: أه تبرع أخوكِ وابن خالكِ إلى البنك ومن ثم تم نقل إليكِ دم من البنك الدم.

عائشة إبراهيم: من البنك الدم إدوني الزجاجتين بتاعت الدم وكتبوا لي التقرير إنه أمشي وآجي بعد شهر يعملوا لي العملية بعد شهر طبعا مشيت كان بتذكر للمقابلة وتاني ما رجعت يعني فضلت قاعدة يعني طوالي تعبانة وحيلي كده ما شايلني يعني وبعد فترة شوية كده تميت أربعة شهور خمسة شهور يعني ابتدى جسمي صحتي تنزل.

لونه الشبل: يعني نحول تنحفي؟

عائشة إبراهيم: نحفت أيوه نزلت شديد يعني شويتين بدا يجيني إسهال يعني إسهال مستمر أربعين يوم أسبوعين شهر يعني زاد يعني فوق للخيال كل ما امشي لدكتور يكتب لي علاج..

لونه الشبل: ما تستفيدي.

عائشة إبراهيم: ما بأستفيد منه أي حاجة.

لونه الشبل: ولم تذهبي لاستكمال العمل الجراحي العمل الجراحي انتهى؟

عائشة إبراهيم: ما مشيت حتى إنه ذاتي ما مشيت يعني خلاص زهقت من التعب والإسهال وعرق ليلي وحمى ويعني حاجات كده مصاحبة المسألة دي شديد يعني فكرت إنه أمشي الخرطوم وفعلا مشيت الخرطوم بأمشي لأخصائي باطنية أخصائي الباطنية بيحولني لدكتور ثاني العلاج ما ينفع أمشي أستعمل علاج ثاني..

لونه الشبل: لم يطلب منكِ أحد تحليلا للدم؟

عائشة إبراهيم: لا لحد ما وصلت أخر جراح محمد أحمد ابن عوف في الخرطوم مشيت له ومشيت شلت معي كرتونة كده بتاعت أدوية قلت له كلها استعملتها وما بقيت كويسة ومازال معي قلت له وإسهال يعني مبالغ فيه قال لي خلاص نكتب لكِ تمشي ابن سينا يعملوا لكِ التحاليل ويعملوا لكِ منظار وإن شاء الله بنصل يعني لحل، فعلا مشيت وعملوا لي كل التحاليل لقوا ما عندي حصوة ذاتها في الكبد منه أصلا..

لونه الشبل: أساسا ما فيه حصوة؟

عائشة إبراهيم: ما فيه حصوة وكان فيه التهاب عادي وبالعلاج..

لونه الشبل: يعني نُقل إليكِ الدم لتجري عمل جراحي وبالتالي حتى العمل الجراحي لم يكن له داع؟

عائشة إبراهيم: إجراء عملية جراحة ولا فيه له أي داعي.

لونه الشبل: طيب قمتِ بتحليل الدم علمتِ في لحظتها بإنه معكِ إيدز؟

عائشة إبراهيم: لا كتب لي أن أمشي معمل ستاك مشيت معمل ستاك إدوني النتيجة بعد شهر بعد أعادوا الفحص للتأكيد مشى زوجي العاقب جاب النتيجة للدكتور الدكتور شافه قعده قال له يا العاقب زوجتك ديه ما تحاول تمارس معها جنسي من اللحظة اللي جيتني فيها دي يعني لحد ما تقابل الطبيب المختص.

لونه الشبل: طب وتأكدتِ إذاً حينها إنه أنتِ تحملين فيروس الإيدز؟

عائشة إبراهيم: أنا ما كنت أعرف أي حاجة..

لونه الشبل: بس ما كنتِ تعرفين.

عائشة إبراهيم: ما أعرف أي حاجة يعني حتى شرح لي إنه ما بيعدي بالكلام بالأكل بالشراب بحتى إنه أطفالي أسلم على أطفالي..

لونه الشبل: طب متى علمتِ أنكِ تحملي فيروس الإيدز؟

عائشة إبراهيم: متى علمت لما شلت النتيجة ومشيت للطبيب المختص.

لونه الشبل: أه هو من أبلغكِ؟

عائشة إبراهيم: هو من أبلغني طوالي قال لي أنتِ تحملي فيروس مرض الإيدز.


صمت عالمي وضحايا بالملايين

لونه الشبل: طب أنا طبعا سأستمر معكِ لكي أسأل كثير من الأسئلة ربما لرد فعل الأسرة الزوج المجتمع ولكن اسمحي لي فقط أن أتوجه إلى جوهانسبرغ، سيدة جوهانا نيكالا أهلا بكِ كون يعني انضميتِ إلينا قبل قليل سؤال قبل أن أنتقل إلى موجز الأنباء وأعلم بأنه ليس هناك كثير من الوقت ولكن 25 مليون مصاب من حوالي 38 مليون موجودون في إفريقيا جنوب الصحراء حيث يموت تقريبا ستة آلاف شخص يوميا بسبب الإيدز هذه الأرقام تفوق عدد ضحايا الفيضانات والحروب والمجاعات وكل ما ذلك يعني ومع ذلك هذه الأرقام المرعبة نرى أمامها العالم صامت لماذا وأنتِ من جنوب أفريقيا؟

"
يجب أن يكون لدينا وزراء صحة أقوياء يطورون سياسات جيدة تتعلق بالإيدز وليتمكنوا من جعل الناس يحصلون على العلاج
"
       جوهانا نيكالا

جوهانا نيكالا: هناك الكثير من الأمور التي جعلت هذه مشكلة معلقة وأولها أعتقد أني ألوم رئيسي في حجته التي يعارض فيها فكرة أن (HIV) يسبب الإيدز وثانيا فهذه مسألة النساء التي اعتمدن على الذكور ومن الصعب على النساء استخدام أو فرض استخدام الواقي الذكري فهذا أيضا صعب على النساء أن يفاوضوا لاستخدام الواقي الذكري في علاقة ما فهذه الأمور التي تؤثر علينا وأخيرا الفقر فالفقر هو أحد الأمور الذي يجعل وجود هذا الانتشار نسبة الانتشار فيه لهذا المرض في هذا الحد في أفريقيا فعلى الأغلب ربما يجب أن نقوم بأحد الأمور في أفريقيا أن نعمل معا لمكافحة هذا المرض الخطير الذي يؤثر على بلادنا وأعتقد أن القيادة هي أهم شيء يجب أن ندرسه في محاربة هذا المرض، إن لم يتحدث زعماؤنا عن الفيروس ومرض الإيدز فمن الصعب أن يصدق الناس أن هذا الفيروس يسبب هذا المرض ويجب أن يكون لدينا وزراء صحة أقوياء يطورون سياسات جيدة تتعلق بهذا المرض وليتمكنوا من جعل الناس يحصلون على العلاج والنقطة الأخرى التي علينا التطرق إليها هي مسائل الفقر كما علينا أن نتطرق لمسألة تخويل النساء في أفريقيا فيجب ألا يكونوا على هذه الدرجة من الاعتمادية على الرجال في أي شيئا يقومون به.

لونه الشبل: طب هي نقاط مهمة جدا سيدة جوهانا وأنتِ من الناشطات في حملة التحرك من أجل العلاج وكما هو واضح للجمهور أنتِ ترتدين أيضا ما يعبر عن ذلك وما يحمل يعني اسم الفيروس (HIV) ولكن عموما كل هذه النقاط التي تفضلتِ بها هل ترفعون الصوت بها أنتِ تقولين بأن حتى الحكام لا يريدون الاعتراف بأن الفيروس يؤدي إلى الإيدز هل تحاولون وأنتِ ناشطة وتحملين فيروس الإيدز هل تحاولون رفع الصوت التصرف بشكل من الأشكال خاصة وأن الإيدز عندكم يتصدر أسباب الموت هو المسبب رقم واحد؟

جوهانا نيكالا: نعم 5.6 ملايين من الأفريقيين موجبون بفحص الفيروس الـ(HIV) فيروس الإيدز وفي عام 1994 كان يجب أن يكون هذا البرنامج في ذلك الوقت ولكن لم يفعل شيء في ذلك الوقت وكان لدينا جدل وإن كان هذا الفيروس يسبب هذا المرض لذلك أشعر أنه في هذه اللحظة ما علينا أن نفعله هو أن نعطي العلاج الكامل ونعطي الناس المعلومات الصحيحة وأن يكون لدى الناس خيار في الحصول على أي نوع من المعلومات التي يحتاجون إليها وإن كانوا بحاجة إلى علاج فيجب أن يحصلوا عليه فيجب أن يحصلوا على تلك الفرصة ولكن..

لونه الشبل: طيب سيدة جوهانا شكرا جزيلا لكِ طبعا سأعاود الحوار معكِ بعد موجز لأهم وأخر الأنباء نعاود بعده الحوار مع ضيفاتنا الأكارم ابقوا معنا.


[موجز الأنباء]

أسباب ارتفاع نسبة الإصابة بين النساء

لونه الشبل: أهلا بكم مشاهدينا الكرام في هذه الحلقة من للنساء فقط والتي كما نوهنا سنفتح فيها ملف الإيدز وتحديد المرأة والإيدز، دكتورة اليسار خلال العامين الماضيين ارتفعت نسبة النساء المصابات بعدوى فيروس الإيدز في كل أقاليم العالم ازدادت نسبة النساء المصابات لماذا كيف نفسر ذلك هل حقيقة كما يقال بأن المرأة أقدر على التقاط هذا الفيروس من الرجل يعني هل بيولوجيا تستطيع أن تلتقطه بسرعة؟

اليسار راضي: فيه عدة عوامل فيه عامل ذكرته السيدة من جوهانسبرغ عن الفقر وعدم قدرة المرأة على المفاوضة للجنس المأمون أو الجنس الآمن بس الأهم من هيك هو التكوين البيولوجي للمرأة، المرأة المساحة تبع الأعضاء التناسلية أوسع وأكبر من المساحة عند الرجل والمادة المخاطية بتلقط بسرعة أكثر الفيروس حتى عند الرحم مكون من خلايا بتلقط بسرعة كثير فيروس (HIV) الإيدز، كمان العلاقات الجنسية قبل وبعد الطمث العادة الشهرية تُشكِل خطورة لأنه بيكون فيه دم ما بيبين بالعين المجردة بس هو دم موجود بطريقة ميكروسكوبية كمان هايدا من إحدى العوامل البيولوجية اللي بتخلي المرأة..

لونه الشبل: تلتقط الفيروس بسرعة.

"
يوجد بعض الممارسات ضد المرأة مثل ختان الإناث والولادة بالأدوات الجراحية غير المعقمة التي تنقل الأمراض مثل الإيدز
"
  اليسار راضي

اليسار راضي: فيه بعض الممارسات ضد المرأة إحنا بنعتبرها ضد المرأة لأنه جسديا هي ممارسات عنف ضد المرأة مثل ختان الإناث بالإضافة إلى صعوبة العمليات الجنسية والولادة ياللي كمان بتشكل خطورة بالنسبة للتمزق والتقاط السوائل للدم كمان بالعمليات الجراحية الباضعة والأدوات الجراحية الباضعة غير المعقمة اللي تستعمل بها الحالات هايدي بقى صار فيه عندنا بالقليلة ثلاثة أشياء..

لونه الشبل: ولكن عموما الأدوات الجراحية عموما إذا كانت غير معقمة هي أدوات خطرة لنقل الفيروس بصرف النظر إذا كانت أثناء الولادة أو غير الولادة.

اليسار راضي: خطرة عامة صح مش بس بالولادة بعمليات الختان بعمليات الـ(Tattoo) كل هايدي أدوات خطرة.

لونه الشبل: خطرة، طيب سيدة عائشة، علمتِ بأنكِ حاملة لفيروس الإيدز من أخبرتِ أولا هل أخبرتِ زوجك هل أخبرتِ عائلتك وماذا كان رد فعل الزوج؟

عائشة إبراهيم: أما عرفت أنا ساعتها زوجي كان معي وكانت معي الوالدة ذاتها..

لونه الشبل: بلغكم الدكتور أنتم الثلاثة؟

عائشة إبراهيم: بلغنا الدكتور إحنا الثلاثة لكن كيف أنا أوري ناس البيت يعني ديه المشكلة يعني.

لونه الشبل: مين ناس البيت يعني؟

عائشة إبراهيم: يعني حتى أنا ما قدره استحمل الموقف ولا حتى ما قدرت أصبر يعني من كثرة البكاء والمفاجأة كانت بالنسبة لي يعني بعدها طوالي بعد ما الدكتور ده قال لي أنتِ تحملي الفيروس إتشليت ستة شهور يعني بقيت ما بأقدر أمشي على رجلي يعني..

لونه الشبل: ستة أشهر وأنتِ أتشليتي.

عائشة إبراهيم: ستة أشهر وأنا راقدة يعني في حالة كده نفسية تماما.

لونه الشبل: طب توقعت إنه من نقل الدم توقعتِ إنه من هذا السبب؟

عائشة إبراهيم: إطلاقا ما حطيت إنه نقل الدم ده ولا افتكرته يعني لأنه الدكتور طوالي وجه الاتهام إنه جاني عن طريق زوجي يعني اتهم زوجي طوالي..

لونه الشبل: اتهم زوجك فورا؟

عائشة إبراهيم: قال أنت جبت لها المرض.

لونه الشبل: طيب في رد فعل زوجك أول ما علم بأنه أنتِ حاملة فيروس الإيدز؟

عائشة إبراهيم: يعني حتى قال ما هو بقي متهم معي يعني الدكتور لما قال أنت حامل أنت نقلت إليها أنا اللي اتهمته كمان قلت له خلاص أنت جبت لنا المرض اللي ما بيتعالج معناه أطفالنا نحن عندنا سبعة أطفال معناها هيكونوا حاملين للفيروس وكلها سنوات والأطفال خلاص هيموتوا وأنا هأموت وأنت هتموت قال لي أنا بأؤكد لكِ يعني سلامة نفسي بالفحص.

لونه الشبل: وراح فحص.

عائشة إبراهيم: راح فحص وفات الفترة الشباكية ستة أشهر النتيجة بتعته بتطلع سليمة 100% الحمد لله أخر طفل عندي مهند برضه النتيجة بتعته طالعة سليمة يعني وريت أخواتي في البيت إخواني يعني حزنوا كثير يعني..

لونه الشبل: أطفالك السبعة سليمين؟

عائشة إبراهيم: سليمين الحمد لله.

لونه الشبل: طيب حينها علمتِ بإنه نقل الدم هو السبب يعني بعد كم من الوقت لحتى استطعتِ أن تراجعي نفسك وتعرفي أن نقل الدم هو ما كان السبب ؟

عائشة إبراهيم: بعد ثماني شهور تسعة شهور بعد ما خلاص تأكدنا إنه النتيجة بتاعت زوجي سليمة..

لونه الشبل: إنه زوجك سليم لم ينقل لكِ المرض.

عائشة إبراهيم: اتهموا إنه برضه يمكن الدم اللي نقلوه لي من أخوي أو واد خالي يكونوا برضه حاملين للفيروس برضه عملوا لهم تحاليل في المعمل بتاع ساك طلعوا نتائجهم برضه سليمة تأكدت إنه أنا أصبت عن طريق نقل دم ملوث في المستشفى.

لونه الشبل: نقل دم ملوث في المستشفى.

عائشة إبراهيم: أيوه بعدها يعني قعدت أسأل ليه إدوني دم ملوث وحتى ما يكون مفحوص أو ما محطاطين للحتة بتاعت مرض الإيدز أو القيرقانة والحاجات الثانية يعني فكرت في البداية إن أسيب الموضوع ومشيت للجهات يعني حتى إنه الجهة اللي نقلوا لي فيها الدم عشان بس يسعدوني في الجرعة رفضوا حتى إنه يساعدوني في ثمن الجرعة كانت بمليون و329 ألف.

لونه الشبل: الجرعة الدوائية؟

عائشة إبراهيم: أيوه بتحمل الفيروس داخل الجسم بس يعني ما بتقضي عليه ولكن بتحمله وبتدي درجات المناعة وتخفف..

لونه الشبل: بتخمد صحيح دكتورة طب كيف يعني تحصلي على الدواء عندما كان سعره مليون وثلاثمائة ألف؟

عائشة إبراهيم: من الخيرين يعني بأشوف الجهات الخيرية وأمشي بشوف الخيرين عندنا في السودان الحمد لله وبأكتب خطاب بأمشي لهم بأقدر أجيب الجرعة بتاعتي يعني.
لونه الشبل: كيف تعامل معكِ المحيط؟

عائشة إبراهيم: المجتمع يعني؟

لونه الشبل: أه المحيط زملاؤك زميلاتك أصدقاؤك كيف تعاملوا معكِ؟

عائشة إبراهيم: والله أصدقائي أساسا يعني إحنا من حته اسمها المناقل الجزيرة، ما قناتكم بتاعت الجزيرة، لكن إحنا عندنا الجزيرة ومشيت هناك يعني حتى إنه كنت عاملة حسابي مشيت خلاص إنه سمعوا عني وكتبت في الجريدة إنه أنا بأحمل فيروس مرض الإيدز وكده وريحت خلاص البلد يعني ما لقيت زوجي ذاته خائف مني يعني فيه ناس يعني خافت مني وفيه ناس احتضنوني وقعدوا معي وإتونسوا بيشربوا معي الجبنة ما حسسوني خالص إنه أنا مصابة يعني واللي إداني هو أكثر الأسرة وزوجي يعني.

لونه الشبل: احتضنوكِ أكثر؟

عائشة إبراهيم: احتضنوني أكثر وحتى حطيت خيار لزوجي إنه يطلقني طالما هو ما بيحمل الفيروس ويمشي رفض برضه طرحت له فكرة إنه يتزوج ويشوف حياته برضه رفض الحتة دي يعني.

لونه الشبل: ندرة هدول الأزواج، دكتورة حميدة هذا الكلام يفتح أمامنا قضية مهمة جدا وهي نقل العدوى إلى الزوجات عن طرق يعني ليست غير شرعية إذا صح هذا التعبير يعني طرق كنقل الدم كغيرها يعني طرق لا ننظر فيها للمرأة كما لو أنها يعني فعلت كل ما هو سيئ في العالم وبالتالي يعني فليكون معها إيدز والله لا يقيمها هناك حالات ينتقل فيها المرض بعيدا عن الاتصال الجنسي غير الشرعي ما هي وكيف يمكن الوقاية منها؟

حميدة خطابي: يعني هو كما تفضلت دكتور اليسار ذكرت عامل مهم جدا من العوامل التي تجعل المرأة أكثر عرضة لهذا المرض وهو العامل الذي يتمثل في مستوى المعرفة للمرأة لأنها ده العامل المهم جدا كون المرأة في كثير من البلدان منها العربية كذلك لا تحظى بنفس القسط من التمدرس والمعرفة والتربوية كالرجل مثلا هذا النقص في التمدرس وهذا النقص في المعرفة يجعل المرأة يعني تكون أكثر عرضة لهذا المرض طبعا وكذلك من الأشياء التي ذكرتها الدكتور اليسار هو الوضع الاجتماعي والاقتصادي للمرأة فتأنيث مثلا الفقر فهو يجعل المرأة تعيش يعني إذا صح التعبير طيلة اليوم في وضعيات مولدة للخطر وبالتالي من أجل حماية المرأة لكي نتكلم على حماية المرأة من الإيدز أو السيدا يجب أن نتكلم على حماية المرأة قانونية وحماية المرأة اجتماعيا واقتصاديا وتربويا وبالتالي لازم أن يتوفر البلد عربي أو يعني كل البلدان عبر العالم على خطة شاملة لما أقول خطة شاملة يعني خطة تأخذ بعين الاعتبار الجانب الطبي وهو أساسي كذلك لأنني أنا تتبعت يعني بإصغاء كثير للأخت الفاضلة من السودان وأنا أشجعها على شجاعتها هذه طبعا فالتكفل في الولوج للعلاج شيء أساسي من أجل حماية المرأة ولكن أساسا ولكن لا يجب أن نهمل الجوانب الأخرى كما قلت الجوانب الاجتماعية والاقتصادية والقانونية فمثلا بالمغرب المدونة المتعلقة بشؤون المرأة جاءت أساسا لتحميها قانونيا المرأة جاءت لتحمي المرأة والطفل جاءت للتعامل.. ونص مدونة بصفة عامة يتعامل مع المرأة ككيان أساسي للتنمية الاجتماعية لأنه المشكل لما نتكلم ولما نحكي على السيدا عند المرأة يحيلنا أساسا هذا إلى مشكل التنمية الاجتماعية بصفة عامة في كثير من البلدان منها العربية كذلك وبالتالي لازم أن يكون هناك في هذه البلدان قانون يحمي المرأة لذلك أعطيت مثل للمدونة التي تخص حماية شؤون المرأة في المغرب وأتمنى أن تحظى البلدان العربي الأخرى بهذه الخطوة الجبارة التي قام بها المغرب فيما يخص حماية المرأة، الشيء الثاني لازم أن نقوم بحملات تحسيسية على الصعيد الوطني في كل البلدان المعنية بالأمر وكل بلدان العالم معنية بهذا الوباء وكل بلدان العالم معنية بالسيدا أو الإيدز..

لونه الشبل: نعم ولكن هناك بلدان يا دكتورة حميدة البلدان تتكتم على الأرقام الحقيقية من الأساس فكيف ستقوم بإعلان يعني إذا كانت تتكتم على الأرقام فكيف لها أن تواجه المشكلة وتعالجها وتساهم من دواء وغيره وحملات توعية وغيره يعني إذا كانت الدولة في بعض الدول لا تقر بأن هناك حالات إيدز بالأرقام الحقيقية؟

حميدة خطابي: أنا متفقة معكِ أختي لكن هذا والله يعني واسمح لي أقول هذا ليس حل نهائي لابد من تصريح بهذا المرض لأنه الآن حتى أن وجود العلاج الثلاثي ونتائجه الجد الفعالة يعني جعلتنا الآن نصف الإيدز أو السيدا بمرض مزمن وليس بمرض قاتل وبالتالي فالكتمان بالعكس فالكتمان يزيد من خطورة المرض يزيد من انتشار المرض وبالتالي فالمشكل إذاً تفاقم يمكن أن هذا البلد الذي يصر على كتمانه قد يجد نفسه في وضعية وبائية يعني لا تسمح له أن يجدها بطريقة فعالة للقضاء أو للحد من انتشار هذا الوباء فمثلا أنا لما تكلمت على الحملات التحسيسية أنا متفقة معكِ لا يمكن أن نقوم بحملات تسحيسية إذا كتمنا على المرض في البلد وبالتالي فهذه فرصة لنقاش هذا الموضوع أن الضروري محاربة الإيدز أو السيدا تبدأ أولا بالتصريح بالمرض في البلد بعدد المرضى في البلد بالتقديرات لحاملي الفيروس في البلد.

لونه الشبل: جميل جدا طب أود فقط أن أتوج إلى السيدة جوهانا نيكالا في جوهانسبرج وسمعتِ معنا قطعا ما تقوله الدكتورة وأنتم صرحتم بهذا المرض وتصرحون عادة ولكن يبقى انتشاره بشكل مرعب وخطير جدا في جنوب أفريقيا هناك نقاط أود أن استوضحها منكِ سيدة جوهانا ولكن اسمحي لي بداية قبل ذلك أن نتحدث عن مدينة وهي مدينة ديربان بالتحديد من قرية وان ساوذندس هيلز أو قرية الألف تلة حيث تعم الإصابة بالإيدز من هذه القرية بالذات أعد لنا الزميل غسان أبو حسين التقرير التالي نتابعه معا ثم أعود إليكِ.

[تقرير مسجل]

غسان أبو حسين: هنا في محافظة كوازولو نتال حيث تُسجَل أعلى نسب الإصابة بمرض الإيدز في جنوب أفريقيا والتي يتجاوز عدد النساء المصابات فيها بالمرض مليونين ونصف، تسجل نساء أخريات قصصا غير مألوفة عن الإرادة والمبادرة في مواجهة حصاد الموت فهذه الممرضة بيشنز مافيتا عانت من جفاء والدتها لشقيقتها المصابة والتي توفيت عقب معاناة وألم قاسيين فدفعها ذلك لإنشاء نُزل لعلاج مرضى الإيدز مع زوجها الذي يعاني من إعاقة حركية وهي ترى بالرغم من كل ذلك أن المرأة أقدر على مواجهة المرض.

بيشنز مافيتا: هناك فرق الرجال عادة يبقون صامتين في أغلب الأوقات ولا يودون إخبار الآخرين لكن النساء يتحدثن عن مرضهن الذي عادة ما يتفاقم.

غسان أبو حسين: وفي حين لم تسلم الموعظة في الكنيسة ونيسي بيسا من الفيروس ذاته فإنها تتحامل على ألم المعاناة لتقدم النصح للمصابات.

ونيسي بيسا: معظم نتائج فحوص المراجعات للعيادة تكون إيجابية مما يعني إصابتهن بالفيروس وتبدأ المشاكل مع عودتهن إلى البيت حيث يهرب أزواجهن أو أصدقاؤهن لدى علمهم بالنبأ وبعد أن يظهر حملهن لا يجدن السند فيواجهن الأمر بمفردهن.

غسان أبو حسين: أمام خيارين أحلاهما مر موت بطيء أو موت محقق ينتظر ويندلي البالغ من العمر عامين ينتظر مصيره بعد أن كانت أمه قد لقيت مصيرها العام الماضي إثر نقل العدوى من صديقها السابق وتشير آخر الإحصاءات المحلية هنا لعام 2004 إلى وفاة ثلاثمائة و11 ألف مصاب خلال العام الحالي بسبب الإيدز ومع نهاية هذا العام فإن ستمائة ألف طفل سيفقدون أمهاتهم بسبب الإيدز ويحذر علماء مختصون من تزايد عدد الحوامل اللواتي يحملن الفيروس في جنوب أفريقيا.

جيفري سيتسوي - مدير معهد الإيدز بجامعة فيتس: الوضع الحالي لمعدل انتشار فيروس ومرض الإيدز يبين استمرار وجود زيادة على الرغم من أن وزير الصحة يقول بوجود ثبات في معدل انتشارهما إلا أننا نرى زيادة بسيطة، كانت نسبة الانتشار حوالي 25% بين الحوامل وهي الآن حوالي 26% بين كافة الحوامل التي تم فحصهن نهاية العام الماضي.

غسان أبو حسين: رغم المجهودات التي تبذل هنا على صعد مختلفة إلا أن الخوف من أن تبوء بالفشل نتيجة غياب الدواء الفعال يظل شاهرا سيفه، غسان أبو حسين لبرنامج للنساء فقط قرية وان ساوذندس هيلز، ديربان.


تزايد حالات الإصابة رغم حملات التوعية

لونه الشبل: إذاً سيدة جوهانا استمعتِ إلى التقرير واستمعتِ أيضا إلى ما تفضلت به الدكتورة حميدة خطابي وربما خلاصة ما قيل حتى هذه اللحظة بأن محاربة هذا المرض تبدأ من التصريح والإعلان بأن هناك مشكلة وهناك تصريح وهناك أعداد واضحة مصابة بالإيدز، أنتم في جنوب أفريقيا صرحتم بل وكان هناك كثير من حملات التوعية ويعني جهارا نهارا تشكون بأن هناك يعني عدد ليس بالقليل بل ربما بالكثير جدا في جنوب أفريقيا مصاب أو حامل لفيروس الإيدز ورغم ذلك مازالت المشكلة تتزايد وتتفاقم وربما يعني تتطور إلى الأسوأ ما القصة ما الحكاية لماذا يعني يزداد هذا العدد رغم كل ما تقومون به في جنوب أفريقيا؟

جوهانا نيكالا: أعتقد أن أحد الأمور التي علينا معالجتها والتفرغ إليها هو أننا هنا نستخدم استراتيجيات (ABC) ألف باء جيم أي الامتناع عن الجنس أو استخدام الواقي الذكري أو أن يكونوا أوفياء ومخلصات لرجالهم وهذا قد يكون مستحيل فالكثير لديهم علاقات خارج الزواج فأحيانا تعتقد الناس أن النساء أنهن لا يمانعن في جنس غير مأمون أو غير أمن فعلينا أن نتطرق إلى هذه المسائل، النساء يصبن أكثر لأنهن لا يستطعن الوصول إلى الواقي الذكري فهذه الواقيات يجب أن توجد في كل مكان في العيادات في جنوب أفريقيا ولكن من النادر إيجاد الواقيات التي تستخدمها النساء، هناك أهمية في التركيز على هذه النقطة فالنساء لسن ممكنات من اتخاذ قرار فماليا واجتماعيا وغير ذلك فكل ما تقوم به النساء ستلامن به سواء كانت المشكلة من الرجال أم غيرهم، إن هيكلنا التكاثري يعرض النساء أكثر للإصابة بالأمراض فأعتقد أن هذه الأمور التي تتسبب بإصابة النساء بدرجة أكبر من الرجال، المسألة الأخرى هي وسبب الارتفاع في انتشار المرض بين النساء هو أن المنظومة الصحية وخاصة في المناطق الريفية لا توفر سهولة الحصول على الخدمات الطبية فلدينا دور هنا في معظم الحالات في المستشفيات ليس هناك وعي يقول للناس أنكم قادرون للحصول على هذا الدواء مثلا في العيادة فأعتقد أن الرجال أيضا لديهم المال للتوجه إلى العيادات الخاصة أو إلى الأطباء التقليديين للحصول على العلاج فإذاً ليس من السهل لهم أو عليهم بالأحرى أن يوصموا بأنهم مصابون بهذا الفيروس أو المرض فيجب أن يكون هناك فرص أفضل ليتوجه الناس إلى المستشفيات العامة والخاصة إذاً هذه هي المسائل التي أعتقد أن علينا التطرق إليها.

لونه الشبل: طب قضية العيادات الخاصة والدواء هو الملف طبعا سأفتحه معك سيدة جوهانا وسنتحدث فيه بالتفصيل حول الدواء ويعني إرسال الدواء إلى جنوب أفريقيا وهذه الدول الفقيرة عموما، دكتورة اليسار هناك نقطة خطيرة أثرناها في بداية هذه الحلقة أود أن أتعمق بها الآن هي قضية أن المرأة كونها نصف عدد المصابات من النساء هو حقيقة أكثر من ذلك لإن النصف من النساء والنصف الآخر هو رجال وأطفال بالتالي أيضا هناك نقطة المرأة هي التي تنقل الفيروس إلى ابنها في حال كانت حامل أود أن استفهم منك طبيا حول هذه النقطة ما نسبة نقل الفيروس إلى الجنين هل الإرضاع يؤدي حقيقة إلى نقل الفيروس ما نسبة نقل الفيروس عبر الإرضاع؟

اليسار راضي: تسمح لي بس فيه شغلة كثير مهمة وما عم تأخذ حقها بالنقاش حول الإيدز، نحن بنحكي بالإيدز وبالأمراض المنقولة جنسيا لأنه نفس الممارسات يا اللي بتؤدي بالمرض منقول جنسيا تؤدي إلى التقاط الإيدز أكثر شيوعا اللي هي العلاقات الجنسية المتعددة مع شركاء متعددين، الأمراض المنقولة جنسيا بالنسبة للمرأة خاصة إليها وقع كثير مهم لأنه حوالي الـ60% من الأمراض منقولة جنسيا عند المرأة أمراض صامتة ما بتبين يعني المرأة لا تدري بها وإذا تواجدت الأمراض المنقولة جنسيا يزيد احتمال التقاط العدوى من شخص مصاب أربع مرات الزيادة أربعة أضعاف..

لونه الشبل: لحظة عدوى الفيروس الإيدز أم عدوى أي مرض؟

اليسار راضي: نعم عدوى الإيدز ينتقل الإيدز أربعة أضعاف احتمال انتقاله أربع مرات أضعاف لو ما فيه مرض منقول جنسي عند المرأة.

لونه الشبل: يعني المرأة قد تلتقط مرض جنسي غير الإيدز وهي لا تعلم به وبالتالي ترتفع نسبة التقاطها للإيدز إن كانت ستلتقطه أربع مرات.

اليسار راضي: أربع مرات نعم وبالمنطقة العربية من المغرب إلى باكستان إذا بدك نزولا إلى السودان جيبوتي الصومال الأمراض المنقولة جنسيا لم تأخذ حقها لا بالوقاية لا بالمعرفة لا بالعلاج..

لونه الشبل: على الرغم أنها تخفض احتمال نسبة..

اليسار راضي: صح وعلى الرغم من أنها تعكس ممارسات اجتماعية خطرة جدا لانتقال الإيدز يعني صحيح منطقتنا العربية تعتبر منطقتنا قليل الانتشار للإيدز ولكنها منطقة مرتفعة للأمراض المنقولة جنسيا مرتفعة جدا..

لونه الشبل: وبالتالي ستصبح مرتفعة لنقل للإيدز إن كان أربع مرات يزيد الاحتمال.

اليسار راضي: تفاقم وباء الإيدز بسرعة كبيرة هو مرتبط ارتباط وثيق بانتشار الأمراض المنقولة جنسيا، فيه اتجاه حاليا إلى ربط الوقاية من الأمراض المنقولة جنسيا أيضا بالوقاية من الإيدز لأنهم بيتبعوا بعضهم وهالشيء كمان بيؤثر على المرأة إن كان بالحمل احتمال الحمل احتمال مضاعفات الحمل كمان الإيدز والأمراض المنقولة جنسيا بالنسبة للإيدز بالتحديد لأن الحلقة بالتحديد عن الإيدز.

لونه الشبل: يعني لم تخرجي كثيرا لأنه يزيد احتمال الإصابة في الإيدز يعني.

اليسار راضي: صح الإيدز عند المرأة الحامل ينتقل إلى الجنين خلال الحمل خلال عملية..

لونه الشبل: من أول يوم حمل؟

اليسار راضي: لا من أخر مراحل الحمل أخر أسابيع الحمل احتمال الانتقال أعلى خلال الحمل خلال الولادة وخلال الرضاعة الاحتمال العام 35% إذا المرأة لم تأخذ دواء ولكن انتقال العدوى إلى الجنين ترتبط بعوامل أخرى حتى تشوفي قد إيه الإيدز معقد يعني إذا كانت معدل الفيروس عند المرأة عالي يعني حسب تقدمها أو أول مراحل التقاط العدوى لأنه الفيروس بيكون كثير عالي..

لونه الشبل: هل مرتبط أيضا بالسنين لها أن تعرف أنه صار لها سبع سنوات أو ثمان سنوات إذا هو متأخر أم لا دخل له؟

اليسار راضي: لا ممكن يكون لها سبع سنوات ولكن المعدل تبع الفيروس عندها مازال واطي معدل كمية الفيروس بالدم بعد واطي مش عالي..

لونه الشبل: طيب إذا كان عاليا نسبة انتقاله للجنين أعلى؟

اليسار راضي: أعلى اللي هي عادة بتكون بأخر مراحل الفيروس المرض أو بأول مراحل التقاط العدوى أول ستة أشهر بيكون الفيروس كثير عالي إليه علاقة مباشرة بفترة المخاض إذا ولدت بالسبعة أقل احتمال من إنه تكون ولادة متعسرة وطويلة إذا ولدت بصعوبة كان فيه مضاعفات للولادة إذا نزفت..

لونه الشبل: هل صحيح ما يقال بأن الولادة قيصريا تخفف من نسبة..

اليسار راضي: تخفف الدراسات أثبتت إنه تخفف إذا كمان الولادة القيصرية إنعملت بسرعة قبل ما يبلش المخاض يعني ما ينطر ولا يصير فيه مخاض..

لونه الشبل: الموضوع شائك حقيقة ودقيق جدا الموضوع.

اليسار راضي: شائك جدا ويرتبط أيضا بالتغذية عند المرأة..

لونه الشبل: طيب الإرضاع كم نسبة الإرضاع؟

اليسار راضي: نسبة للإرضاع كمان حوالي 35% من النساء المرضعات بينقلوا الفيروس للولد لـ(Baby) هلا طبعا فيه..

لونه الشبل: ينتقل عبر حليب الأم؟

اليسار راضي: طبعا ينتقل عبر حليب الأم طبعا.

لونه الشبل: عائشة أنتِ ولدتِ بعد أن كنتِ حاملة للفيروس صحيح؟

عائشة إبراهيم: صحيح.

لونه الشبل: والحمد لله جاء الجنين سليما؟

عائشة إبراهيم: لحد هسه طبعا أساسا هي الحمل أطرح لك فكرة بسيطة عن إنه الحمل حصل كيف طبعا زوجي غير مصاب لكن الأطباء حددوا له إن ممكن نمارس حياتنا طبيعية بالعوازل الذكرية وللقسمة يعني حصل فشل في العازل وأنا حملت..

لونه الشبل: حمل بطريق الخطأ يعني؟

عائشة إبراهيم: خطأ يعني كنا متحفظين يعني طوال السنين ديه كلها متحفظين الحمد لله لكن أي شيء له وقته ويعني بأقول ديه قسمة من الله حصل الحمل ولحد ما قابلت الأطباء المختصين إنه أنا ولادتي هيكون وضعها كيف عشان أضمن أمانة المجتمع الطفل الحال ده وبرضه أضمن سلامته أكثر من الولادة طبيعية في البيت وفعلا قابلت أطباء مختصين في مستشفى الخرطوم حددوا لي إنه أعمل عملية وعملت العملية..

لونه الشبل: قيصرية؟

عائشة إبراهيم: قيصرية وقالوا لي ما ترضعي الطفل الناس مكتب الإرشاد والوحدة بتاعت..

لونه الشبل: طيب معلش هناك قصة حدثت أثناء ولادتك بالولادة القيصرية قضية الدم قضية الأطباء لو تذكرين لنا إياها.

عائشة إبراهيم: أنا ممكن أذكر لكم منها حاجات كده يعني قبل ما أقابل الوحدة اللي أساسا عاوزه تولدني وعارفين مشكلتي إني أنا مصابة وإتبنوا حتة إنه يولدوني رغم إنه أنا مصابة وما عندهم مشكلة لكن حصل لي وجع لازم أنا أنقل نفسي للمستشفى مشيت لوحدة غير الوحدة اللي هي عارفة موضوع مرضي تماما لكن من حق الأمانة لنفسي أنا إديتهم الكارت علشان يعرفوا اللي حاصل..

لونه الشبل: إنه أنتِ حاملة لفيروس الأيدز؟

عائشة إبراهيم: أيوه علشان يحتاطوا يعني..

لونه الشبل: أنتِ توجهتِ إلى وحدة صحية مختلفة عن التي كان من المفروض أن تلدي فيها؟

عائشة إبراهيم: ألد فيها مشيت عليهم وإديت لهم الكارت وإديت لزوجي الكارت الثاني ويعني الخوف ظاهر في وجوههم الخوف والارتباك وأي واحد فيهم جاي علشان يكشف علي يتردد يعني خلاص عانيت شديد حتى إني ضربت لي واحدة..

لونه الشبل: شو شعورك بهذه اللحظة وأنتِ شايفة الخوف في عيونهم ويتبادلون البطاقات؟

عائشة إبراهيم: شعوري خلاص أنا افتكرت إني هأضيع في اللحظة ديه يعني لأنه ما منهم هينقذني لأنه شايفة الخوف في عيونهم يعني قربت لي واحدة من المرشدات وريت لها الحاصل جاتني قالت لي خلاص إحنا نضرب للوحدة المتخصصة اللي عايزة تولدك إن شاء الله وبنوصل لنتيجة يعني حولوني في عنبر كده يعني من المفترض كان أكون راقدة فيه يعني..

لونه الشبل: ما له العنبر ما به العنبر؟

عائشة إبراهيم: حتى رفضت عنبر ما بيصلح تماما يعني حتى.

لونه الشبل: يعني عزلوكِ عمليا؟

عائشة إبراهيم: أيوه في الكرنتينة وأنا جت لي حالة ولادة يعزلوني في الكرنتينة وديه أسوأ الحاجات اللي بتحصل للمصابين يعني رفضت وقلت أنا جت لي حالة ولادة يعني ما جيت ازور واحدة عيانة أو تعبانة أو حاصلة لي حاجة ولادة يعني عايزين تعملوا لي عملية ممكن تعملوها ما عايزين تعملوها بعد الفحص أنا مستعدة أطلع من المستشفى يعني.

لونه الشبل: عملوها؟

عائشة إبراهيم: ما عملوها لحد ما أصبحت الوطأة وجاءت الوحدة ذاتها المفروض اللي هي تعمل لي العملية جت الحمد لله اجروا لي العملية..

لونه الشبل: يعني أنتِ دخلتِ إلى وحدة صحية تستطيع أن تقوم بعمل جراحي لكي كما هو كان مفروض ولم يقوموا بهذا العمل خوفا من أنك حاملة لفيروس الإيدز؟

عائشة إبراهيم: أكيد.

لونه الشبل: واضطروا لاستجلاب الوحدة الأساسية التي كان المفترض أن تلدي فيها.

عائشة إبراهيم: لحد ما ثاني يوم الوطأ أصبح وعملوا لي العملية الوحدة اللي أساسا هي اللي تعملي العملية يعني.

لونه الشبل: وبقيتِ في هذا المكان؟

عائشة إبراهيم: نقلوني للعنبر برضه عنبر يعني معزول لكن فوقه مرضى وراقدين رقدت يعني حتى الممرضة والدكتور بيقول لها شيلي الدم أنتِ تقول له أنا ما بأشيله فشيله أنت نسبة للخوف أمام المرضى الكلام ده يعني ما فيه سرية يعني تشيله أنت ما أشيله أنا أنت دكتور أنا خايفة أنا ذاتي خايفة على نفسي زي ما أنت خايف على نفسك وكلام كده..

لونه الشبل: أمامك وأمام المرضى؟

عائشة إبراهيم: أمام المرضى رفضوا يشيلوا لي الدم لحد ما جاء الطبيب المختص برضه وشالوا لي الدم، بعد ذاك المرضى حسوا إنه هنا فيه حالة خطرة يعني أطباء بيخافوا من المسألة دي معناه هنا المرضى هيعملوا شنو.

لونه الشبل: مشاهدينا الكرام نعود إليكم بعد الفاصل.

[فاصل إعلاني]

لونه الشبل: أهلا بكم من جديد، دكتورة حميدة في المغرب كما استمعتِ يعني حتى طبيا يتم التعامل مع أي مريض أو حامل لفيروس الإيدز كما لو أنه موبوء أو يشكل خطر علينا جميعا ولا يجب أن نصافحه ولا يجب أن نكلمه ويجب أن ننبذه ونلفظه ويلفظه المجتمع جميعا هذه التابوهات التعامل مع مرضى الإيدز على أنهم ملفوظون ومنبذون اجتماعيا أولا يعني إلى أي مدى يعكس هذا التصرف أو ينعكس حقيقة على المريض بحد ذاته ويساهم في سوء حالته بدل أن تتحسن حالته وما الذي يجب فعله يعني سواء من الأسرة سواء من الدولة سواء من المجتمع وبعد أن اسمع منك الإجابة ستحدثنا أيضا عائشة عن بعض الحالات التي نبذها أهلها يعني قبل أن ينبذها المجتمع؟

حميدة خطابي: ممكن أطلب قبل أن أجيب على هذا السؤال أن أعقب على تدخل الدكتورة اليسار وهو تدخل كان جد واجب فيما يخص دور أو الأمراض المنقولة جنسيا القابلة للشفاء الأخرى فيما يخص كون المرأة يجعل المرأة أكثر عرضة لهذا المرض فبالنسبة للمغرب ممكن يعنى فهو حالة استثنائية وعى من وزارة الصحة بكل ما تفضلت به دكتورة اليسار فيما يخص مشكل الأمراض المنقولة جنسيا عند المرأة فقد كنا منذ سنة 1981 من أولى البلدان في تطبيق مقاربة جد فعالة وناجحة فيما يخص تحسين التكفل بهذه الأمراض المنقولة جنسيا وذلك كما قلت منذ سنة 1981 ونحن الآن في بداية نتائج قد أقول جد سارة فيما يخص هذه المقاربة..


وضع المُصابات في عالمنا العربي

لونه الشبل: طب جميل جدا دكتورة حميدة ولكن كي نبقى فقط في موضوع الإيدز يعنى حتى الدكتورة اليسار نوهت بأن هذا ربما يكون خروجا بسيطا على الموضوع ولارتباطه بنقل فيرس الإيدز بشكل أعلى بنسبة أربع مرات فتطرقنا إليه كي نبقى في موضوع الإيدز ونبقى في موضوع السيدا كما تسمونه في شمال أفريقيا ما وضع المصابات في عالمنا العربي خاصة وهذا الموضوع هو عبارة عن (Taboo) لا يمكن الحديث عنه تلفظ هذه المرأة خاصة إن كانت امرأة يعني مصابة بالإيدز أو بالسيدا؟

حميدة خطابي: (Ok) أنا جد متفقة معكِ لكن لازم أن ننور المواطن بصفة عامة لأن التكفل بالأمراض المنقولة جنسيا القابلة للشفاء فهي إستراتيجية خاصة لمكافحة الإيدز أو السيدا وبالتالي فالتكفل بالأمراض المنقولة جنسيا عامل أساسي من أجل الوقاية من الإيدز أو السيدا في البلد إذا كان البلد يعرف عدد كبير من هذه الأمراض المنقولة جنسيا فيما يخص العبء النفسي الذي يعيشه حامل الفيروس أو عفوا المريض بالسيدا صحيح فإن عالميا وربما أكثر في الدول النامية يعيش المريض بالإيدز أو بالسيدا حالة نفسية رهيبة كونه يجد نفسه لا يجد يعني صديق ولا عائلة ولا في بعض الأحيان حتى طبيب لكي يقوم بالتكفل بمرضه، فيما يخص يعني هذا الإجابة لهذه الحالة يحب أن يكون التكفل النفسي بالمرضى قسم وطيد مع التكفل السريري أو بالأدوية يعنى لا يجب أن نتعامل في العلاج إلا بالعلاج سريري للمرض ولكن كذلك بالعلاج النفسي للمرض وذلك بإشراك المساعدات الاجتماعيات التي ضروري أن تكون في فرقة أو في الطاقم الطبي الذي يتكفل بهؤلاء الأمراض يجب إشراك المجتمع المدني فمثلا في المغرب هناك جمعيات جد نشيطة نقوم بإشراكها فيما يخص الحد أو النقص من هذا العبء النفسي للمريض بالسيدا..

لونه الشبل: هل تعلن المغرب عدد المصابين بالفيروس دكتورة هل هناك إعلان رسمي لعدد المصابين ومواجهة حقيقية لهذا الواقع بما أنك تتحدثين عن المغرب يعني؟

حميدة خطابي: نعم في المغرب هناك إعلان رسمي لعدد السيدا مرض هناك إعلان رسمي لتقديرات عدد حاملي الفيروس وذلك منذ سنة..

لونه الشبل: وهل هي أرقام حقيقية وصحيحة أم يعنى مثل معظم العالم العربي أرقام فقط لذر الرماد في العيون ربما؟

حميدة خطابي: فيما يخص رقم عدد السيدا أو الإيدز مرض فطبعا كما يصير الحال في كل بلدان العالم لا يمكن أن أجيبكِ وأقول بأنه رقم حقيقي لأن مرض السيدا ممكن أن مثلا يفارق الحياة قبل أن يجيء إلى المصحة لكي تصرح به للبرنامج الوطني لمحاربة السيدا لكن هي حقيقة بدرجة أن كل عدد السيدا مرض أو إيدز سيدا أو مرض بُلِغ عليه في البرنامج إلا والعدد يعطى لجميع المؤسسات التي تعمل بشراكة مع وزارة الصحة تعطى كذلك..


عوائق تقف أمام مواجهة انتشاره

لونه الشبل: طيب جميل جدا أشكرك جزيلا دكتورة حميدة، أتوجه إليكِ سيدة جوهانا في جنوب إفريقيا فتحتِ موضوع قبل قليل نقطة أثرتيها وهي العيادات الخاصة والدواء يعني معظم المتابعين للموضوع يؤكدون أن المشكلة في أساسها تعود إلى عدم توافر الدواء بسبب تعنت شركات الأدوية في خفض سعر الدواء الذي يحد من الإصابة واضح تماما أن هناك إهمالا ربما من طرف الدول الغنية للانتشار المرعب لمرض الإيدز بداية ما قصة صراعاتكم مع شركات الأدوية ومن ثم قد أسألك يعني لماذا هذا الإهمال ولماذا ما مصلحة الدول الغنية في التجاوز والتغاضي عن هذه المشكلة معكم في جنوب أفريقيا؟

جوهانا نيكالا: الشركات التي تحصل على براءات الاختراع تريد الربح أكثر من أي شيء آخر فهم لا يهتمون بأرواح الناس، في إفريقيا ما فعلناه هو حملة التحرك من أجل علاج الإيدز عملنا مع الشركات فأتحدث عن الناس المصابين وهم حاملون للمرض وهم يشكون للجنة المنافسة التي تتفقد ما إذا كانت الأسعار مرتفعة أم لا فقلنا أن أسعار الأدوية الأساسية التي تنقذ الأرواح تكون باهظة ومبالغ فيها وكان هذا خلال دراسة تمت لشركات الأدوية التي حصلت على البراءة فرأت لجنة التنافس هذا الموضوع ودرسته وبالتالي الأدوية لدينا الآن أقل كلفة الآن فقد أعطت الشركات إمكانية إنتاج الأدوية النوعية ذات الاسم النوعي فهي قالوا ليست بالطريقة التي أردناها ولكننا بدأنا نتقدم، عندما بدأت في هذه الحملة وهذا التحرك وعلاجي كان المبلغ الذي كنت أدفعه مقابل هذا الدواء هو الآن انخفض كثيرا عما كان عليه قبل ستة أعوام فالأمر يختلف بالنسبة للناس ولكن من الصعب للفقراء أن يتمكنون من الحصول على هذا الدواء ولكن في حركتنا فزنا بهذه القضية ولكن كان علينا أن نمر بالكثير من الأمور من خلال العصيان المدني واشتكينا للوزير حتى حصلنا على خطة العلاج المتكامل والتي بمقتضاها يكون أي شخص في هذا البلد مؤهلا للحصول على الأدوية المقاومة لفيروس الإيدز مجانا والآن لدينا أكثر من خمسة آلاف شخص يحصلون على العلاج في المؤسسات الحكومية وفي أنحاء البلاد أعتقد أن هناك الآلاف المؤلفة الأشخاص الذين يحتاجون للأدوية المضادة لهذا الفيروس خمسمائة ألف شخص يحتاجون إلى هذا النوع من الأدوية حاليا وهذه مجرد نقطة في بحر فلا علينا نحن بحاجة إلى طريقة لتسريع عملية حصول الذين يحتاجون إلى الدواء وحصولهم عليه بسهولة وأيضا أردت أن أعلق حول السيدة من السودان التي تحدثت عن تعرضها أو حاجتها لعملية قيصرية في جنوب إفريقيا نستخدم إحدى وسائل الوقاية لمنع انتقال المرض من الأم إلى الطفل فقد انخفض معدل الانتقال إلى مستوى متدني جدا وأعتقد أنه في كافة إفريقيا إن تمكنا من إتباع الشيء ذاته كما هو الحال في غانا وغيرها من الدول فربما استخدمنا دواء يسمى نفربين وهو زهيد الثمن جدا فكل امرأة حامل مصابة حاملة للفيروس تمكنت من الحصول على حبة من هذا الدواء فمن السهل جدا منع انتقال المرض إلى أطفالهم كما أن استخدامه سهل فالأدوية تعطى للطفل بعد الولادة وخلال 72 ساعة فأعتقد أن علينا أن نشن حملة في كافة الدول الإفريقية بضرورة توفير هذا الدواء هذا ليس حلا طبعا ولكنه طريقة من منع انتقال الفيروس من الأم إلى الطفل فالوقاية الحقيقية هي استخدام العلاج الثلاثي حيث نستخدم ثلاثة أدوية وهي فعالة ولا تكلف كثيرا ولا تسبب..

لونه الشبل: طيب جميل جدا سيدة جوهانا، كان لديكِ تعليق باختصار لأنه هناك أسئلة كثيرة.

اليسار راضي: العلاج الوقائي لمنع انتقال الفيروس من الأم خلال عملية الولادة فيه عدة بروتوكولات هلا حكيت السيدة عن حبوب دواء بيتاخد بالفم فيه علاجات بالإبر فيه علاجات كمان تتاخد بأوقات مختلفة حسب العوارض الجانبية وحسب صحة الأم..

لونه الشبل: ولكن كلها جميعها ليست علاجات؟

اليسار راضي: ليست علاجات هي وقائية..

لونه الشبل: نهائيا يعني لن يشفى هذا الشخص من المرض؟

اليسار راضي: لن يشفى هذا الشخص من المرض وتقلل نسبة انتقال العدوى ولا تنعدم.

لونه الشبل: إذاً لا شفاء ولا انعدام للعدوى

اليسار راضي: للعدوى تقليل من نسبة انتقال العدوى عندي..

لونه الشبل: طيب قضية الانتقال باختصار شديد يعني يقال إن تصاعد في كل من شرق ووسط آسيا يعود في أغلب أسبابه إلى الفقر وتحديدا إلى ممارسة الدعارة في هذه الدول أما في أوروبا الشرقية فيعود إلى النشاط المتزايد لتجارة الرقيق الأبيض بعد انهيار المعسكر الشرقي هل هذه القضايا عالميا حقيقة هي من زاد نسبة إصابة النساء تحديدا بالإيدز؟

اليسار راضي: هي أحد العوامل الأساسية يا اللي هي تجارة الجنس نحن لا نتكلم عن الدعارة لأن عندها وصم ولكن هي تجارة الجنس أكثر الأوقات سببها الفقر والعوز تجارة الرقيق الأبيض من وإلى السياحة للجنس مانه تجارة ولكن سياحة جنسية وكمان عندنا مشكلة بدي أحكي شوية عن الشرق الأوسط عندنا بالشرق الأوسط طبعا عندنا تجارة الجنس والسياحة الجنسية عم تكبر..

لونه الشبل: تزدهر.

اليسار راضي: تزدهر ولكن عندنا شغلتين كثير مهمين عندنا مشاكل في الدم المنقول وعائشة إحدى الأمثلة سلامة الدم المنقول ما ليست منضبطة في كل البلدان في الشرق الأوسط حتى الآن مع الأسف خاصة في البلدان الفقيرة أو البلدان التي فيها حروب أو معارك..

لونه الشبل: نزاعات.

اليسار راضي: نزاعات وعندنا مشكلة ثانية هلا برزت أواخر التسعينات يا اللي هي انتقال العدوى عبر المخدرات المحقونة..

لونه الشبل: الإبر المنتقلة بين كل الأشخاص.

اليسار راضي: الإبر الملوثة صح عندنا مشاكل كثير كبيرة بينة في بعض البلدان وتبينت متفاقمة وتزداد بشكل عشوائي ما راح نعطي أمثلة يعني للبلدان ولكن..

لونه الشبل: طب هذه البلدان التي لا تعترف أساسا بقضية المخدرات بانتشار المخدرات هل ستعترف بالإيدز؟

اليسار راضي: لم تكن تعترف ولكنها تواجهها لم تعترف بالمخدرات حتى واجهت الإيدز هي الآن تواجه الإيدز وتواجه المخدرات ولكن متأخر..

لونه الشبل: تحت الاضطرار، طب بسرعة شديدة قبل أن أختم هذه الحلقة مع عائشة توجهت بالسؤال للدكتورة حميدة ولم ألق الإجابة الوافية يعني لو سمحتِ لي وضع المصابات هؤلاء المصابات دائما يوصفن بأنهن يعني سيئات السمعة والصيت ولعن الله من وحقيقة قد تكون يعني بريئة وقد نُقِل لها دم وحتى وإن كانت مخطئة فالله يحاسب يعني على العموم ما وضع المصابات في عالمنا العربي وفي نفس الوقت أود أن أفهم منكِ ما دور التحريض على العفة على الالتزام الأخلاقي والزوجي والحياتي؟

اليسار راضي: الالتزام بالعفة والأخلاق هذه من قيمنا من تراثنا من ثقافتنا العامة بالشرق الأوسط هلا المشكلة اللي تُطرَح هي الالتزام المتبادل لشريك واحد الالتزام الجنسي المتبادل لشريك واحد..

لونه الشبل: يعني النداء لا يوجه فقط للمرأة يوجه أيضا للرجل؟

اليسار راضي: يوجه للسلمتين أنا بدي أحكي عن الرجل إذا بتطلعي إحصائيا في الشرق الأوسط الأكثرية الساحقة من نسائنا إما نساء انتقلت لهم العدوى عبر نقل دم ملوث هن نساء حوامل مصابات بالأنيميا بفقر الدم وانتقل لهم دم ملوث مثل حالات كثيرة بالسودان بالصومال بجيبوتي أو نساء ربات بيوت غافلات انتقلت العدوى من رجل يتنقل وله علاقات خارج إطار زوجها.

لونه الشبل: زوجها؟

اليسار راضي: الزوج رجلها يتنقل بينقل من بلد لبلد بينقل من منطقة لمنطقة عنده علاقات جنسية غير مأمونة مع شركاء متعددين.

لونه الشبل: إذاً هو نداء ليس فقط للمرأة ونداء للرجل الالتزام من الطرفين؟

اليسار راضي: هو نداء للرجل أولا نداء أولا للرجل وثانيا للمرأة ليصير عندها الحشرية لتتعلم لتحمي حالها كمان عندنا..

لونه الشبل: يعني عمليا ضحية مرتين المرأة العربية؟

اليسار راضي: إذا فينا نقول عندنا خنوع وارتخاء من قِبَّل المرأة اتكال على الرجل لدرجة إنه حتى هو الرجل مسؤول عن صحتها هي مسؤولة عن صحتها وهو مسؤول عن صحته وعن صحة العائلة..

لونه الشبل: وأحيانا هو يعلم ولا يخبرها وينقل لها الفيروس وهو يعلم ولا يخبرها.

اليسار راضي: صح أو أكثر الأحيان لا يعلم لأنه ما عنده عامل الشك لا يشك أنه قد التقط العدوى لأنه لا يعرف وقلة المعرفة تؤدي إلى ممارسات خاطئة وهي حلقة تدور وتتسع (ٍSpiral) ليست حلقة..

لونه الشبل: وهي حلقة مفرغة دوامة.

اليسار راضي: حلقة دوامة لا تنتهي فهذا نداء إلى الرجل فعلا مع إنه الحلقة للنساء فقط ولكن هو نداء فعلا للرجل أكثر ما هي للمرأة.

لونه الشبل: خاصة وأنه ينتقل إليها وربما هي لا تعلم أو أكيد هي لا تعلم في غالب الأحيان كي لا نبرئ دائما المرأة ونكيل كل الاتهامات على الرجل تحمل جزء من المسؤولية ولكن النداء الأكبر ربما يبقى للرجل، عائشة أختم معكِ هذه الحلقة أنتِ مصابة بفيروس الإيدز وذكرتِ لي قبل بداية هذه الحلقة أنكِ تطوفين أحيانا عند المصابات اللواتي هن على وشك الموت.

عائشة إبراهيم: بأطوف عليهم طبعا في عنبر العزل يعني حتى إنه بلقى حالتهن تسوى يعني عن الحالات الثانية، أنا الحمد لله إنه أسرتي احتضنتني الناس عرفتني ظهرت أنا للمجتمع إذا اندفعت وسط المجتمع يعني غصبا عن المجتمع لكن أنا ظهرت عشان أكون قوية دائما..

لونه الشبل: هل أحسستِ أن المجتمع رفضكِ في البداية وبالتالي تقولين غصب عن المجتمع؟

عائشة إبراهيم: في البداية أكيد أيوه رفضني رفضا عام يعني حتى وقلت لكِ الكادر الطبي يعني حتى إنه جيت للدكتور وقلت له أنا عندي ضرس لكن عشان أعمل حساب الآخرين أنا مصابة بالإيدز طردني بره وإداني فلوسي رفض إنه يخلع لي ضرسي يعني في إمكاني أمشي عيادة ثانية وأخلع ضرسي..

لونه الشبل: وما تقولي.

عائشة إبراهيم: وما أقول لكن الحتة بتاعت الأمانة وإنه الواحد بيعمل حساب المجتمع ديه أهم حاجة يعني (كلمة غير مفهومة) يعني عندنا الجمعية السودانية لرعاية مرضى الإيدز في السودان يعني الجمعية السودانية لرعاية مرضى الإيدز ديه يعني فيها مصابين وغير مصابين يعني..

لونه الشبل: في هذه الجمعية تطوفين وترين هؤلاء النسوة اللواتي تحدثتِ عنهن قبل قليل؟

عائشة إبراهيم: مجموعة يعني حتى في الكرنتينة..

لونه الشبل: العزل.

عائشة إبراهيم: في عنبر العزل حتى معانا في الجمعية السودانية لرعاية مرضى الإيدز معنا مصابين وقائمين بعمل طيب يعني وبأتمنى حتى من الخيريين في السودان أو خارج السودان أن ينتبهوا لنا شوية يعني في الجمعية السودانية لرعاية مرضى الإيدز واللي عن حالتي أنا يعني بالمختص يعني إنه أم لسبع أطفال زوجي يُرفَض من العمل تماما يعني حتى الظروف الحالية اللي إحنا بنمر بها يعني ما يعلم بها إلا الله يعني.

لونه الشبل: نتمنى لكِ الشفاء هي دعوة ورغبة منا جميعا ومن قلوبنا جميعا، مشاهدينا الكرام أبعد الله عنا وعنكم هذا المرض بل وهذا الوباء في بعض المناطق في هذه الحلقة فتحنا ملف المرأة والإيدز وهذه الحلقة انتهت وفي نهايتها لا يسعني سوى أن أشكر ضيفاتنا الدكتورة اليسار راضي والسيدة عائشة إبراهيم وأتوجه لها بالشكر الخاص على شجاعتها وتواجدها معنا في الأستوديو كما أتوجه للدكتورة حميدة خطابي في الرباط بالشكر وأيضا السيدة جوهانا نيكالا من جوهانسبرغ دون أن ننسى توجيه الشكر إلى كل من الزميلين غسان أبو حسين وليلى صلاح على ما قاما به من مجهودات خاصة في هذه الحلقة كما وأتوجه بالشكر للمترجمة السيدة لينا دخقان إلى أن نلقاكم في الحلقة المقبلة لكم أطيب تحيات معدة هذا البرنامج أسماء بن قادة ومخرجه رمزان النعيمي وكما دائما أطيب تحياتي السلام عليكم.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة