تحريم القمار   
الجمعة 1425/4/16 هـ - الموافق 4/6/2004 م (آخر تحديث) الساعة 1:39 (مكة المكرمة)، 22:39 (غرينتش)

مقدم الحلقة:

أحمد الشيخ

ضيف الحلقة:

الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي: مفكر وداعية إسلامي

تاريخ الحلقة:

15/06/1997

- دليل تحريم المخدرات والمسكرات في القرآن والسنة
- أضرار المخدرات والمسكرات على الفرد والمجتمع

- حكم الاتجار بالمخدرات في الشريعة الإسلامية

- الوضع الشرعي لعقد الزواج في حالة كفر الزوج أو ارتداده

- موقف الشرع من المواد المحرمة عند استحالتها

يوسف القرضاوي
أحمد الشيخ
أحمد الشيخ: بسم الله الرحمن الرحيم،مشاهدينا الكرام، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وأهلاً ومرحباً بكم إلى حلقة جديدة من برنامج (الشريعة والحياة). نتابع اليوم الحديث الذي بدأناه الأسبوع الماضي عن مفهوم تحريم الإسلام لبعض الأشياء مثل الخمر والمخدرات والقمار. وغيرها، فحين يحرم الإسلام على الناس في مجتمع ما تعاطي شيء ما فإن ذلك ينطلق من رؤية الشارع الحكيم لما يحقق لهم المصلحة ويحفظ عليهم صحتهم بدنياً ونفسياً ويهيئ لهم الطمأنينة والأمن والأمان بعيداً عن هواجس القلق والاضطراب من هنا فإن الإسلام سبق غيره من الشرائع في التصدي لكل ما يضر بالمجتمع وبصالحه العام.

ولعل مخاطر انتشار المسكرات والمخدرات في مجتمع ما أصبحت في عصرنا الراهن واضحة جلية، وأصبحت تُعرف في كثير من الأحيان بأمراض الحضارة على حد تعبيرهم، فحيث يتفشى في بلد شرب الخمر وتعاطي المخدرات تكثر الجريمة والأمراض الفتاكة، ولعل ارتباط مرض الإيدز بالمخدرات أشد الأمثلة على ذلك، فأولئك الذين لا يردعهم عن الوصول إلى جرعة ما أدمنوا عليه من مخدرات أي شيء يستخدمون الأدوات نفسها، فتنتقل إليهم الأمراض نفسها، من هنا فما هو مفهوم الصالح العام في الإسلام من هذه الناحية؟ وإذا كانت المخدرات ضرراً يحيك بالصالح العام فما هي من وجهة نظر الإسلام عقوبة مروجها ومتعاطيها؟ وهل تصل العقوبة إلى حد الحرابة؟ وهل هناك.. رداً على بعض من يقولون في الإسلام من نصوص في القرآن والسنة تُحرم تعاطي مثل هذه الأشياء؟. مشاهدينا الكرام، لمناقشة هذه القضايا اسمحوا لي أن أرحب بفضلة الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي، أهلاً وسهلاً بك فضيلة الشيخ في هذا اللقاء.

د.يوسف القرضاوي:أهلاً بك يا أخ أحمد.

أحمد الشيخ: نتابع الحقيقة الحديث كما أوردنا في المقدمة عن قضية المسكرات والمخدرات، لنبدأ بالسؤال الذي طرحناه أخيراً، هل هناك من النصوص ما يحرم التدخين على سبيل المثال والمخدرات والناس وكثيرون من الناس يقولون ليس هناك من نص يحرم الحشيش أو المخدرات على.. فما ردكم على ذلك؟

دليل تحريم المخدرات والمسكرات في القرآن والسنة

د.يوسف القرضاوي: بسم الله الرحمن الرحيم،الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه، أما بعد فنؤجل الحديث عن التدخين إلى حلقة قادمة، ونحب أن نخص بالذكر في هذه الحلقة قضية المخدرات لما وراءها من أخطار على الحياة الإسلامية، والحياة الفردية والحياة الأسرية، والحياة الاجتماعية، والحياة العامة، وعلى الإنسان في الشرق والغرب، قضية المخدرات لم تعد قضية محلية، إنها قضية عالمية الآن، وتجار المخدرات يكونون عصابات هائلة، دولة داخل الدول في بعض الأحيان، أحياناً يكونون أقوى من

أحمد الشيخ: من الدولة.

د.يوسف القرضاوي: من الدولة نفسها، مافيا كما يسمون هذه المافيا.. المافيا التي تستعمل الأموال الملايين بل البلايين مليارات يكسبونها من وراء هذه الأشياء، أصبحوا يكونون أخطاراً على المجتمعات البشرية بصفة عامة، من أجل هذا لابد أن نبحث موقف الإسلام من هذه المخدرات وهذه السموم الضارة، هل هناك في الإسلام دلائل على تحريم هذه الأشياء؟ للأسف نجد بعض الناس المتحذلقين يقولون القرآن ليس هناك آية في كتاب الله ولا حديث في سنة رسول الله يقول إن الحشيش حرام أو الكوكاكين حرام أو الهيروين حرام، أو الأفيون حرام، كأن كتاب الله وسنة رسوله لابد أن ينص على كل جزئية من الجزئيات، لابد يقول الويسكي حرام والكونياك حرام والشمبانيا حرام والبيرة حرام، يعني لا يمكن أن يأتي كتاب مثل القرآن ولا بيان من السنة النبوية بهذه التفصيلات، إنما يأتي القرآن وتأتي السنة يأتي البلاغ الإلهي في القرآن والبيان النبوي في السنة بقضايا إجمالية وقواعد كلية وألفاظ عامة تدخل تحتها يعني ما شاء الله من المسائل والتفصيلات، فالقرآن جاء بتحريم الخمر وقد ذكرنا الآية الحاسمة في هذا، أي الآية التي جاءت في سورة المائدة أو الآيتان (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّمَا الخَمْرُ وَالمَيْسِرُ وَالأَنصَابُ وَالأَزْلامُ رِجْسٌ مِّنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ إِنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَن يُوقِعَ بَيْنَكُمُ العَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ فِي الخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ وَيَصُدَّكُمْ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَعَنِ الصَّلاةِ فَهَلْ أَنتُم مُّنتَهُونَ) الخمر جاء القرآن بتحريمها هذا التحريم المؤكد، بعض الناس يقول لا القرآن ما.. لم يقل إنها حرام.

أحمد الشيخ: قال اجتنبوه

أضرار المخدرات والمسكرات على الفرد والمجتمع

د. وسف القرضاوي: قال (فَاجْتَنِبُوهُ) واجتنبوه ديَّة كأنها كلمة هينة، ده كلمة اجتنبوه أشد من كلمة حرام،لأنه كلمة فاجتنبوه تساوي كلمة لا تقربوا في الزنا، القرآن لم يقل لاتزنوا ولم يقل الزنا حرام، ولكن قال (وَلاَ تَقْرَبُوا الزِّنَى إِنَّهُ كَانَ فَاحِشَةً وَسَاءَ سَبِيلاً) ومعنى لا تقربوه يعني ابتعدوا عنه، عن مقدماته عن كل ما يوصل إليه، فابتعدوا عن الخلوة، ابتعدوا عن التبرج، ابتعدوا عن الخلاعة، ابتعدوا عن هذه الأشياء، كذلك فاجتنبوه يعني اجعلوا بينكم وبينه.. وبين الخمر جانباً، ابتعدوا عن الخمر وهذا معناه إنه ليس مجرد تحريم شربها بل كما جاء في الحديث تحريم شربها وتحريم سقيها، وتحريم عصرها واعتصارها، تحريم بيعها وشرائها، تحريم حملها، تحريم أكل ثمنها، كل من ساهم في الخمر من قريب أو من بعيد بالصنع أو بالمشاركة في الصنع والعصر أو في.. في الاتجار أو في تهيئة أسباب شربها فهو ملعون على لسان محمد صلى الله عليه وسلم، وكما قلنا أن فلسفة الإسلام إنه إذا حارب شيئاً حاصره في أضيق نطاق ممكن يعني بحيث إنه يجعل المنكر محارب من كل ناحية، محاصر من يمين وشمال ومن شرق وغرب ومن شمال وجنوب حتى لا يستطيع التوسع والامتداد والانتشار، فمن أجل هذا في .. في الربا حرم.. لعن آكل الربا ومؤكلها وكاتبها وشاهديها؟حرم .. لعن النائحة والمستمعة، حرم الغيبة أن تغتاب الإنسان أو تستمع إلى غيبته، حرم في الخمر لعن فيها عشرة كل من ساهموا فيها، وده يدل عليه كلمة (اجْتَنِبُوهُ) (اجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ..) ومما يؤكد التحريم إنه قرنها بالأنصاب والأزلام، الأنصاب ديَّة ما ينصب للعبادة والأشياء دي الأصنام، والأزلام وكما قال تعالى (وَأَن تَسْتَقْسِمُوا بِالأَزْلامِ ذَلِكُمْ فِسْقٌ) فقرنها بهذه الأشياء وجعلها رجسة والرجس هو النجس الشديد ومن عمل الشيطان، والشيطان لا يعمل إلا منكراً وفساداً (وَمَن يَتَّبِعْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ فَإِنَّهُ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاءِ وَالْمُنكَرِ) (إِنَّمَا يَأْمُرُكُم بِالسُّوءِ وَالْفَحْشَاءِ وَأَن تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ ) فهذا من عمل الشيطان أمر باجتنابه، وقال (لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ) وقال ( إِنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَن يُوقِعَ بَيْنَكُمُ العَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ فِي الخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ وَيَصُدَّكُمْ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَعَنِ الصَّلاةِ) فبين الفساد من ناحية الدينية ومن الناحية الاجتماعية، ثم قال (فَهَلْ أَنتُم مُّنتَهُونَ) ولذلك قال الصحابة: قد انتهينا يارب، فالقرآن جاء بتحريم الخمر، والسنة جاءت يتحريم الخمر ولعن من شربها واعتبرتها أم الخبائث واعتبر يعني من شربها في .. في الدنيا لم يشربها في الآخرة، وجاءت الأحاديث المختلفة في وعيد شارب الخمر، واعتبر النبي -صلى الله عليه وسلم-مدمن الخمر كعابد وثن،لأنه بيعبد شهوته، فهو عابد وثن، هنا نقول: ما هي الخمر؟ الخمر المحرمة في القرآن والسنة، حتى إن السنة لم تسمح باستعمال الخمر كدواء، النبي -صلى الله عليه وسلم- قال يعني "إنها ليست دواءً ولكنها داءً "قال بعض الصحابة قالوا .. قال له أنا بأصنعها للدواء يا رسول.. قال"إنها ليست بدواء ولكنها داء" وجاء "إن الله لم يجعل شفاءكم فيما حُرَّم عليكم" فهذه الخمر المحرمة ما هي؟ الخمر من التخمير، والتخمير التغطية، لذلك الخمار غطاء الرأس، فالخمر ما غطَّى العقل،أو الخمر من المخامرة وهي المخالطة والملابسة، وهذا ما فسره سيدنا عمر فيما رواه الشيخان حديث متفق عليه عن سيدنا عمر قال على المنبر حُرَّمت الخمر وهي من خمسة أشياء: من العنب ومن التمر ومن العسل ومن البر ومن الشعير، ثم قال ألا إن الخمر ما خامر العقل، الخمر ما خامر.. ما معنى خامر العقل؟ أي ما خالط العقل وأخرجه عن طبيعته المميزة المدركة الحاكمة، فلم يعد العقل.. العقل خلاص لم يعد يميز بين الأشياء كما.. كما هي وكما خلقها الله، أصبح يرى البعيد قريباً والقريب بعيداً والمحال معقولاً، ويتصور الأشياء على غير حققتها، وهذا هو شأن السكران من الخمر وآكل الحشيش أو الأفيون أو الكوكاكيين أو هذه الأشياء، لم يعد يرى الأشياء كما خلقها الله، إنسان بيسموه المصريين مسطول.. مسطول يعني فقد أيه؟ عقله، قاعد بقى لا يًُبالي بشيء، لا يبالي لا بدنيا ولا بدين ولا بأسرة ولا بأهل ولا بوطن يقول لك: يا عم دا الكيف يعني راس بلا كيف تستاهل ضرب السيف، هكذا يقول هؤلاء، إنسان لم يعد صالحاً للحياة، ولذلك يعني فنحن الذين يقولون ما الدليل.. الدليل على تحريم الخمر أنها تدخل في الخمر، الدليل على تحريم المخدرات إنها تدخل في مُسمَّى الخمر، فالخمر ما خامر العقل كما قال سيدنا عمر على.. على المنبر واستمع إليه الصحابة ولم ينكر عليه أحد، وهذا يعتبر إجماع من الصحابة إن الخمر ما خامر العقل، وهذا ما ذهب إليه شيخ الإسلام بن تيمية وكثير من الفقهاء إنه الحشيش والأفيون وهذه الأشياء تدخل في مسمى الخمر، والبعض يقول لأ دا شبه البنج لأنه يغير العقل ولا يسكر، لأ هو بيغير العقل ويؤدي إلى نشوة ولذة وينتشي الكيف اللي يقول لك "راس بلا كيف ده منتشي، فهذا يعني تحريم المخدرات يدخل في مُسمَّي الخمر، ولذلك قال الفقهاء إنه يعني آكل هذه الحشيشة يعني يدخل في السكران، فيُجلد حد الخمر، من يقول إنه يُجلد 40 جلده، يجلدون 40، ومن يقول يجلد 80 جلدة يجلدونه 80 جلدة، ويقولون أنه من أنكر تحريم هذه المخدرات يستتاب تطلب منه التوبة،فإن تاب وإلا حُكم عله بالردة ويعامل معاملة المرتدين، فإذا نظرنا إلى القرآن والسنة نجد إنه حرم إن القرآن السنة حرما الخمر و هذه المخدرات تدخل في مسمى الخمر، من ناحية أخرى نهى النبي -صلى الله عليه وسلم-عن كل مسكر ومفتر روى ذلك أبو داوود عن أم سلمة، وهذا يدل على التحريم، لأن الأصل في النهي التحريم وخصوصاً إذا اقترن المسكر بالمفتر،"نهى عن كل مسكر.." فالاقتران يدل على أنهما في مرتبة واحدة، فالمفتَّر هو ما يحدث الفتور والخدر في الجسد هو والمخدر، فالنبي-عليه الصلاة والسلام - نهى عن ذلك هذا من ناحية، من ناحية ثالثة أن الإسلام حرَّم كل خبيث، جاء في وصف النبي صلى الله عليه وسلم في كتب الأقدمين في التوراة والإنجيل جاء من أوصافه أنه يأمرهم بالمعروف وينهاهم عن المنكر ويحل لهم الطيبات ويُحرَّم عليهم الخبائث، فهذه المخدرات خبائث يقيناً، خبائث هي المؤذيات الضارة، وضرر هذه الأشياء ثابت بيقين، حتى إن بعض الدول التي تبيح الخمور والمسكرات، كثير من الدول -للأسف- تبيح المسكرات والخمور، ولا تعاقب على من يشرب الشمبانيا أو الويسكي أو الكونياك أو هذه الأشياء وتبيح القوانين هذه، ولكنها تحرم المخدرات لأن ضرر المخدرات مؤكد بالإجماع، فمن أجل هذا نقول إنه ما دام الإسلام يحرم الخبائث وهذه من الخبائث وهي مضرة بيقين فتأتي .. يأتي التحريم من هنا، وإذا كنا نقول ده الإسلام يحرم التدخين لأنه مضر، الأطباء يقولوا أنه مضر فتحريم التدخين يعني فما بالك بهذه الأشياء وهي ضارة بكل ما يحافظ عليه الإسلام؟ يعني الضرورات الخمسة التي قال بها الأصوليون الفقهاء، قالوا الإسلام أو الشريعة الإسلامية جاءت تحافظ على أشياء ومصالح ضرورة خمس، أيه المصالح الضرورية الخمسة؟ الدين،النفس، والعقل، والنسل،المال، هذه.. المخدرات تضر بهذه الضروريات الخمس أبلغ الضرر، تضر بدين الإنسان، وكما قال القرآن إنما ..( وَيَصُدَّكُمْ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَعَنِ الصَّلاةِ) فهذه تصد عن ذكر الله وعن الصلاة، وعن طلب العلم النافع وعن التمسك بالشريعة الإسلامية، وعن أداء الواحبات، وعن رعاية الحقوق، الإنسان الذي يفعل هذا خلاص تعدى حدود الله ومشى في طريق الانحراف والعياذ بالله، فهي أضرما تكون بالدين، ومن ناحية النفس تضر بنفس الإنسان، تضر بصحته، بحياته، ممكن تؤدي بحياته، ممكن تدمره تدميراً،..

أحمد الشيخ: بسبب الإدمان..

د. يوسف القرضاوي: ينتهي الإنسان المدمن والعياذ بالله إلى الموت، أحياناً إذا خد جرعة زايدة شوية خلاص، وحتى لو لم يمت مات أدبياً، الإنسان المدمن ده اللي بينتظر ساعة ما يجي وقت معين ويبقى مذلول، يريد إنه يبتلع الحباية التي أدمنها وتعود عليها أو يأخد الحقنة في الذراع أو في العضل أو في أي شيء من هذا، إن ما كانش كده يجن، يعني هذا فقد حياته، فهي ضرر على الدين، وضرر على النفس والحياة والصحة بيقين، وضرر على العقل، إنه ما عاد يعقل إنسان هذا أصبح مقوداً، لم يعد له عقل ولا إرادة، ما عادش هو اللي بيفكر لنفسه، لأ، كل تفكيره انحصر في هذه القضية، ولذلك من ناحية أخرى هي ضرر أخلاقي وسلوكي، لأنه لكي يعني يسعف نفسه بهذه الأشياء يضطر إلى السرقة، يسرق من أبيه، يسرق من أمه، يسرق من جيرانه، يسرق من المحل الذي يعمل فيه، يسرق من أصدقائه، يسرق من.. خلاص فقد عقله وفقد إرادته وفقد أخلاقه، وممكن يبيع وطنه، يعني هؤلاء الناس الذين ممكن يستغلهم هؤلاء ليستخدموهم جواسيس هو لم يعد له إرادة ومن أجل هذا إسرائيل والصهيونية تشيع هذه الأشياء في .. وتساعد على تهريب المخدرات إلى الدول العربية، والإسلامية لماذا؟ لتفسد شبابها، وتدمر شخصياتهم تدميراً، تحطَّم الإنسان من داخله، وبعدين يمكن في هذه الحالة يصبح فريسة سهلة يُصطاد ليعمل جاسوساً لعدو، يبيع شرفه ويبيع دينه، ويبيع وطنه، ويبيع أمته، من أجل حفنة دولارات أو كذا عشان يستمر وما.. ما عاد عنده، ثم من ناحية أخرى هي ضرر بالمال، ضرر قبل المال بالنسل الجيل الجديد أولادنا وأحفادنا ضرر بهؤلاء لأن هَّم يقلدون الأولاد يقلدون الأباء والأحفاد يقلدون الأجداد، والصغار يقلدون الكبار، ولذلك كثيراً ما يفاجأ الأب اللي بيستتر من أولاده.. لازم يفكر إن أولاده.. أطفاله أصبحوا أيضاً مدمنين، هذا أمر يعُدي كما يُعدي الأجرب السليم، فهذه.. هذا وباء إذا انتشر لا.. لا يقف يعني سيل منحدر، حريق يعني إذا انتشر يأكل الأخضر و.. الابس، ففيه ضرر على النسل، وفيه ضرر على المال، المال هؤلاء الذين يتاجرون في هذه الأشياء يتاجرون من أجل ماذا؟ أنهم يكسبون، ويكسبون ملايين ومليارات، مليارات من وراء هذه الأشياء خصوصاً بعد انتشار هذه الأشياء الجديدة، كان زمان الحشيش والأفيون و.. لأ، دلوقتي الأشياء اللي بيقولوا عليها البودرة

أحمد الشيخ: الآن الكوكايين.. الكوكايين.

د.يوسف القرضاوي: السموم البيضاء هذه الكوكايين والهيروين وهذه الأشياء أشياء يعني الحفنات منها بملايين يعني ما.. ما خف حمله وغلا ثمنه دكهم عايز يشتال شيلة كبيرة، إنما دي بالجرامات، فهؤلاء يتاجرون، ويتاجرون في إيه؟ في أموال الشعب، يأخذون أقوات الشعب، عصارة أرزاق الخلق يأخذها ليكون هو منها ثروة ويضعها في الخارج من مال الشعب المسكين الغلبان الذي يعني يكسب رزقه بكد يمينه وعرق جبينه وبعدين هو يصطاده وبعدين يخليه خلاص يصبح عبداً له، أسيراًُ فقد عقله وفقد إراداته، فهو ضرر بالمال، ومن أجل ذلك نقول: إن تعاطي هذه المخدرات محرم بيقين، محرم ومن استحله فهو كافر،لأنه استحل أمراً معلوماً من الدين بالضرورة، يستحيل أن يقول الإسلام إن هذا أمر مباح، كيف يبيح الإسلام للإنسان أن يقتل نفسه والله تعالى يقول : (وَلاَ تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيماً) العلماء قالوا لو إن إنسان يعني أكل الطين وكان الطين يضره حرام وهو بيأكله مجاناً فكيف وهو يشتريه بهذا المال الثمين الغالي ويدفعه لمن؟ لهؤلاء الأشرار، هذه العصابات القاتلة المدمرة، فالمخدرات حرام.. حرام تعاطيها وطبعاً بالأكثر حرام تهريبها وحرام الاتجار بها وسنعود إلى ذلك إن شاء الله.

[موجز الأخبار]

أحمد الشيخ: لقد بينت فضيلة الشيخ في المقدمة الأولى لهذا البرنامج ما هي التحريم المخدرات، الآن هناك.. الناس.. هؤلاء الذين يتاجرون بالمخدرات ويفسدون المجتمع، بعضهم قد لا يتعاطاها ولكنه يزوَّد الآخرين بها، ما حكم ذلك في الإسلام؟ كما قلنا في مقدمة البرنامج هل يصل ذلك إلى حد الحرام ضد المجتمع؟ وكيف يعاقب على ذلك؟

حكم الاتجار بالمخدرات في الشريعة الإسلامية

د. يوسف القرضاوي:بسم الله الرحمن الرحيم، أنا أعتقد أن هؤلاء هم من أشد المحاربين للمجتمع، يعلنون الحرب على المجتمع، إنهم يريدون تدمير الشعب، تدمير الناس، تدمير صحتهم، تدمير أخلاقهم، تدمير عقولهم، تدمير أجسامهم، تدمير دينهم، ولذلك يعني ينبغي أن تكون عقوبتهم الموت، الإعدام، إذا كان الإسلام قد جاء بالقصاص فيمن قتل نفساً من قتل نفساً متعمداً فجزاؤه القصاص (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ القِصَاصُ فِي القَتْلَى..)، (وَلَكُمْ فِي القِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُوْلِي الأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ) القصاص، وقال .. وجاء وقرر القرآن بأنه (مَن قَتَلَ نَفْساً بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعاً) نفس واحدة، هذا لا يقتل نفساً يقتل مجتمعاً

أحمد الشيخ: أمة.

د. يوسف القرضاوي: يقتل الأمة، يدمر الكيان المعنوي والمادي للأمة، فهؤلاء يجب أن يعني يُطبَّق عليهم القصاص القتل العمد، قتلوا فيُقتلوا من قتل يُقتل، وهؤلاء قتلوا الشعب، ومن ناحية أخرى القرآن جعل المحاربين الفقهاء بيعبروا عنهم بحد الحرابة، المحاربين الذين جاء.. جاء ذكرهم في قول الله تعالى (إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَاداً أَن يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا..) إلى آخر ما قالت الآية الكريمة (ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ) هؤلاء يحاربون الله ورسوله ويسعون في .. هم من أشد الساعين بالفساد في الأرض، أي فساد أكثر من نشر هذه السموم وهذه المخدرات وهذه المواد القاتلة؟ فهم ينبغي أن يطبق عليهم حد الحرابة، ومن ناحية أخرى هناك بعض الفقهاء يقولون: أن التعذير في بعض القضايا يمكن أن يصل إلى القتل، لبعض مش للذي يدعوا إلى .. إلى منكر ويروجه ويروج فساداً مثل مثلاً من اغتصب امرأة يعني .. يعني في .. في المملكة السعودية العلماء هناك جعلوا يعني عقوبة مغتصب المرأة القتل، عقوبة الزنا هي الجلد أو الرجم إنما حتى هذه لو كان عزباً وغير محصن واغتصب امرأة خطفها في.. في الطريق وهددها بالبندقية أو كذا و.. وهتك عرضها هذا جزاؤه القتل، وهذا تعذير، تعذير يصل إلى القتل، فأنا ممن يقولون بوجوب أن ينتهي التعذير في ترويح المخدرات والاتجار بها إلى القتل، هؤلاء جرثومة في المجتمع، يجب أن يبتروا، أن نعفي المجتمع من شرهم بقاؤهم خطر وشر، فمثل هؤلاء ليس لهم دواء إلا البتر، أي القتل وهذا هو عدل الله سبحانه وتعالى.

أحمد الشيخ: جزاك الله فضيلة الشيخ، معنا أول مكالمة الأخ عبد الرحيم ماضي من هولندا، ألو.

عبد الرحمن ماضي: السلام عليكم.

أحمد الشيخ: عليكم السلام ورحمة الله.

د. يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله.

عبد الرحيم ماضي: أولاً أريد أشكر الشيخ القرضاوي اللي الله يطول لنا في عمره.

د. يوسف القرضاوي: بارك الله فيك.

عبد الرحيم ماضي: ويعلمنا من..من المعالم اللي عنده إن شاء الله عندي سؤالين للشيخ.

أحمد الشيخ:بارك الله فيك.. تفضل يا أخي.

د. يوسف القرضاوي: بارك الله فيك يا أخي.

عبد الرحيم ماضي: السؤال الأول أنا بصفتي ممثل في شركة أزور شركات كثيرة في هولندا، وبأكون بأرجع..بأرجع من .. من العمل تيجيني بعد أسبوع هدايا كحول يعني وأين ومثل هاي وشمبانيا الأول، طبعاً الحمد لله أنا أصلي وأصوم ومتابع للدين بجميع النواحي، بعد بأهديه لأصحاب إلنا يعني أصحاب مسيحيين طبعاً هولنديين، فسؤالي للشيخ ما هو نظره في هذا الموضوع؟

أحمد الشيخ: نعم.

د. يوسف القرضاوي: نسبة..

عبد الرحيم ماضي: السؤال الثاني:

أحمد الشيخ:نعم.. السؤال الثاني يا أخي..

عبد الرحيم ماضي: قبل ما أحج- أنا الحمد لله حجيت السنة هذه -كنت بأصلي واستدعي واقرأ الفاتحة للأموات أموات المسلمين، أنا أثناء الحج سمعت من بعض الشيوخ يقولوا قراءة القرآن للموتى بدعة، فلحد الآن بعد ما جت من .. من الحج صرت ما أقراش الفاتحة للأموات ولا أمواتنا وإلى آخره، فهل هذا صحيح أو مش صحيح؟

أحمد الشيخ: جزاك.. نعم، هو يا فضيلة الشيخ السؤال الأول يتحدث هو عمل مندوب شركة كبرى في هولندا ويزور شركات، وعندما يعود من الزيارة هذه الشركات تبعث له بعض أسبوع أو كذا بهدية من الكحول واين وبيرة وخمرة وإلى آخره فيهديها بدوره إلى أصدقاء إله مسيحيين من الهولنديين فيريد أن يعرف حكم الشرع في ذلك

د. يوسف القرضاوي: لا هو الشرع.

أحمد الشيخ: هو ملتزم لا يشرب طبعاً.

د. يوسف القرضاوي: الشرع لا يبيح شراء الخمر ولا بيعها ولا إهداءها، لما نزل قوله تعالى(إِنَّمَا الخَمْرُ وَالمَيْسِرُ وَالأَنصَابُ وَالأَزْلامُ رِجْسٌ مِّنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ) الصحابة أهراقوا ما عندهم من الخمر، يعني جاءوا بقرب الخمر وأفرغوها في طرقات المدينة، بعضهم سأل النبي -صلى الله عليه وسلم- يا رسول الله: ألا.. أفلا أبيعها وأستفيد من ثمنها؟ قال" إن الذي حرم شربها حرم بيعها" إن الله إذا حرم شيئاً حرم ثمنه، قال له " أفلا أكارم بها اليهود؟ اليهود بيشربوها يعني أكارمهم وأهديهم إليها، قال له: "ولا إهداءها" يعني حتى الإهداء لا يجوز، ينبغي .. لأن إحنا بنعتقد إنها أذى وضرر، فلا يجوز الإنسان أن يضر نفسه ولا يضر غيره، حتى ولو كان غير مسلم.

أحمد الشيخ: مسلم.

د.يوسف القرضاوي:"فلا ضرر ولا ضرار"، فيجب على المسلم أن تخلص منها، يفرغها في المجاري يعني ولا .. لا يبيعها ولا يهديها ولا يقبلها، وينبغي أن يقول لهم: أنا مسلم والخمر حرام في ديني لا أشربها ولا أقبلها حتى هدية، فيعرفون هذا منه ويعملون على هذا الأساس، كما قال لي الأخوة وأنا في اليابان قالوا أن إحنا بنروح حفلات اليابانيين، هم يعرفون أننا مسلمون فلا يعرضون علينا أن نشرب، إنما كل ما يخافونه إنه بيحضر شربها، يعني هم يشربون وهم لا يشاركون، فالسؤال عن هذا، فلذلك المسلم لا.. لا يبيع الخمر ولا يهديها ولا يقبلها، المفروض يعرفهم إنها لا تقبل.. هذا السؤال الأول، السؤال الثاني: من ناحية قراءة الفاتحة على الموتى وهذه الأشياء، الواقع أنا يعني أحب في هذا اتباع السلف- رضوان الله عليهم-، ولم أقرأ أن السلف كانوا يقرأون الفاتحة على الأموات، وإنما كانوا يدعون للأموات ويستغفرون لهم، وكما علمنا القرآن أن نقول (رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالإِيمَانِ) وكما قال سيدنا إبراهيم (رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الحِسَابُ) وكما قال سيدنا نوح (رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَن دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِناً وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ) وأنا أحب في هذه الأمور أن نخرج من المختلف فيه إلى المتفق عليه، يعني فيه شيء لا يختلف معك فيه أي مسلم وهو أن تدعو للموتى وتستغفر لهم، النبي -عليه الصلاة والسلام- لما كان يذهب إلى القبور كان يقول :" السلام عليكم يا أهل الديار من المؤمنين وإنَّا إن شاء الله بكم لاحقون أنتم لنا سلف ونحن لكم تبع، نسأل الله لنا ولكم العافية"فيدعو.. يدعو لهم، ما ورد إنه كان بيقرأ الفاتحة عليهم، ولا ورد إن أحد من الصحابة، ولا واحد من التابعين، ولا واحد من الأئمة كان بيقرأ الفاتحة على الأموات، إنما كان يدعو ويستغفر للأموات، فلنترك الأمر الذي اختلف فيه المختلفون إلى الأمر الذي اتفق عليه الجميع وهذا هو الأولى.

أحمد الشيخ: نعم، جزاك الله خير يا فضيلة الشيخ، الأخ منصور العربي من ألمانيا.

منصور العربي: السلام عليكم.

أحمد الشيخ: عليكم السلام ورحمة الله.

د.يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله.

منصور العربي: أخي أحمد، جزاك الله خيراً على هذا البرامج.

أحمد الشيخ: الله يبارك فيك يا أخي.

منصور العربي: والشيخ يوسف القرضاوي أبقاك الله ذخراً للإسلام والمسلمين..

د.يوسف القرضاوي: بارك الله فيك يا أخي وحفظك.

منصور العربي: لو سمحتم عندي سؤال خارج الموضوع.

د.يوسف القرضاوي: تفضل.

أحمد الشيخ: تفضل يا أخي.

منصور العربي: يواجه هذه الأيام جندي مسلم في الأردن محاكمة قد تؤدي به إلى الإعدام من أجل قتله سبع فتيات إسرائيليات وهو بسبب استهزائهنَّ به وهو يعبد الله، فأرجو من فضيلة الشيخ أن يبين لنا حكم الشرع في هذه المحاكمة،خاصة وإن إسرائيل من سنة 48 إلى الآن وهي تذبح الشعب الفلسطيني وغيره من الشعوب المسلمة ولم نسمع بجندي إسرائيلي حُكم و.. أو أُعدم من أجل قتله للمسلمين.

أحمد الشيخ: جزاك الله خيراً يا أخي.

د.يوسف القرضاوي: شكر الله لك يا أخي، أنا رأيي معروف في موقفنا من الصهيونية وموقفنا من إسرائيل وهي أنها مغتصبة، اغتصبت ديارنا، وأخرجت أهلنا من ديارهم بغير حق إلا أن يقولوا ربنا الله، سفكت الدم وهتكت العرض، وشردت الأهل، وفعلت الأفاعيل، وارتكبت الفظائع والجرائم التي يقشعر منها جلد التاريخ، هذا أمر يعني معروف، قامت إسرائيل من أول يوم على الاغتصاب والعدوان، لم يكن لها أي كيان في هذه البلاد، وجاءت الهجرات الجماعية المخططة والمنظمة وساعدت الدول الغربية إسرائيل حتى قامت، نحن نقول، هذا كيان غير شرعي دخل على بلاد المسلمين بالحديد والنار والعنف والدم، ويجب علينا عرباً ومسلمين أن نقاوم هذا، ما .. ما وجدنا إلى ذلك سبيلاً، ولذلك أنا موقفي يعني معروف، أنا أرى إن قضية السلام هذه المزعومة قضية لا .. ليس لها أصل شرعي، ولا يجوز للإنسان أن يسالم من اغتصب داره، واحد اغتصب دارك وظللت تحاربه ويحاربك 50 عاماً وبعدين جه قال لك تعالى يعني أنا هأعطيك يعني قطعة كده تحت بير السلم تعيش فيها أنت وأولادك، ويقول لك أنا جنحت إلى السلم،أي جنوح للسلم هذا؟ ما جنحت إسرائيل إلى السلم؟ وإلى الآن وأين الجنوح للسلم؟ هل جنحت إلى السلم يوم قتلت من .. من قتلت في النفق في الأقصى؟يوم ما قتلت من قتلت في الخليل في مسجد الخليل الركع السجود في صلاة الفجر في شهر رمضان المعظم والمكرم، من قتلت في قاناوكذا ولوثت دماءها بيد هؤلاء، متى جنحت يعني إسرائيل إلى السلم؟ والآن تحفر تحت المسجد الأقصى وهي تعتقد وأنا .. وأنا أعتقد إنها مخططة ليوم ينهار فيه هذا المسجد، متى تعلن هذا الوقت هي تعرف هذا الوقت، وأبو غنيم وقرحومة والقرى التي تُبنى وما فعلوه الآن باعتراف حتى مجلس النواب الأميركي اعترف.

أحمد الشيخ: بالقدس.

د.يوسف القرضاوي: القدس عاصمة لإسرائيل، عاصمة موحدة، وانضم مجلس النواب إلى مجلس الشيوخ، يعني هذه مؤامرة على الأمة، فنحن يعني في الواقع نرى أننا في حالة حرب مع هذه الدولة المعتدية، ولعل هذه المعاني تكون أمام هذه المحكمة التي تنظر في هذا الأخ الذي يعني يقولون إنه مجنون وهو يعني حق له أن يجن، جن بقضيته، يعني لازم يعني هُمَّ كانوا.. اللي حرق المسجد الأقصى قالوا راجل مجنون جاي من استراليا، وبتاع مسجد الـ .. قالوا ده راجل مجنون، خلي دا مجنون بفلسطين، مجنون بالقدس، مجنون بقضية القضايا وقدس الأقداس، فإن شاء الله نسأل الله- سبحانه وتعالى- أن يعافي هذا الأخ، وحتى لو قتل فهو شهيد إن شاء الله من ضمن الشهداء ليس .. لن يكون آخر شهيد ولا أول شهيد، قافلة الشهداء مستمرة والحمد لله وكل هذا يهون في سبيل فلسطين وتحرير فلسطين وتحرير القدس والمسجد الأقصى إن شاء الله.

أحمد الشيخ: أحسنت فضيلة الشيخ، معنا الأخت عائشة عبده من لندن، أخت عائشة.

عائشة عبده: ايوة .. ايوة

أحمد الشيخ: تفضلي، أهلاً وسهلاً

عائشة عبده: ابغى أسأل الشيخ سؤال.

أحمد الشيخ: تفضلي.

عائشة عبده: إحنا كنا بنات المسلمات نعيش في لندن كما أن بعض نطلع نشتغل في بعض السوبر ماركت، بعضهم بيبيعوا بالخمر إحنا عارفين حرام بالخمر، وكمان بعضهم ما يقبل الحجاب، بحين لقينا بعض السوبر ماركت ما يبيعوا الخمر، لكن يبيعوا الخنازير، كيف الحكم ذاته لو نشتغل مع الحجاب حقناو..؟

د. يوسف القرضاوي: الحجاب!

أحمد الشيخ: أي هم.. تقول أنهم يعملون بنات في لندن هؤلاء في سوبر ماركتات في أسواق تبيع في.. الماضي كانت تبيع الخمر ولا تقبل الفتاة المتحجبة، الآن وجدت مكان آخر يقبل الحجاب ولكن يبيع.. ولا يبيع الخمر، ولكن فيه لحم الخنزير.

د. يوسف القرضاوي: آه، على كل حال يعني جزى الله يعني لابنتنا هذه خيراً إنها حريصة على دينها ولم تفرط في حجابها، الحجاب ده ليس أمراً هامشياً على الدين، بل هو من فرائض الله عز وجل (وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ) ( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ المُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَن يُعْرَفْنَ فَلاَ يُؤْذَيْنَ) فالحجاب فريضة إسلامية، وينبغي لكل مسلمة أن تخرص على هذه الفريضة ما استطاعت إلا ما .. ما حكمت به الضرورات التي تبيح المحظورات، فأنا أُحيَّي هذه الأخت وأُحيي فيها هذه الغيرة وهذا الموقف أنها رفضت أن تعمل في المحلات التي تفرض عليها أن تخلع الحجاب، ولا عجب أن نجد في لندن محلات يعني تمنع فريضة الحجاب هذا إذا كان في بعض البلاد الإسلامية تعتبر لبس الحجاب جريمة، هذا موجود في شمال إفريقيا وموجود في تركيا من أسباب المعركة بن نجم الدين أربكان (رئيس الوزراء التركي) وبين الجيش الذي يحمي العلمانية في تركيا، من أسباب المعركة إنه طلب إتاحة حق .. لبس الخمار للفتيات في الجامعات وفي المصالح الحكومية وغير ذلك، إنه يصبح مباحاً لها، مش فرض كما يريد الإسلام، إنما هي حرة، تلبس الحجاب، تلبس الخمار، كما أن الأخرى اللي بتلبس الميني جيب والميكروجيب وهذه الأشياء حرة في أن تلبس ما تشاء على أن دا حرية شخصية، هذه حرية شخصية وحرية دينية، فأربكان يعني تصب عله سياط العذاب وتفتح عليه النار ويقاومه الجش حام حمى أتاتورك، أتاتورك يحكم تركيا من قبره، مات بقاله 50 سنة أو كذا وبيحكم تركيا إلى الآن، فهذا يعني.. يعن ليس بغريب أن نجد في لندن من يقول لا .. لا نقبل الفتاة المحجبة، فالحمد لله حيث وجدت الأخت يعني محلاً يقبل إنها تعمل وهي لابسة حجابها، وما دام يمتنع عن الخمر فيبقى مسألة لحم الخنزير هذه المسلم لا يأكل الخنزير، يعني معروف ممكن -للأسف- بعض المسلمين يشربون الخمر، ولكن لا أعرف مسلماً يأكل خنزيراً حتى الذين يتعاطون الخمور الخنزير لا.. لا يقبله مسلم، فهذا سيشتريه غير المسلمين، هذا مما يخفف يعني هذا الأمر إنه عادة الذين يشترون هذا الأمر ليسوا مسلمين، وهؤلاء يعني "ليس بعد الكفر ذنب"، وإذا استطاعت إن هي تمتنع عن هذا أو.. أو تقول لهم يعني خلوني بعيد عن هذا القسم، قسم الخنزير، لو وجدت استجابة تفعل هذا ويبقى هم، إذا كان هناك مسيحيون مثلاً يعملون هم الذين يبيعون الخنزير، زي سيدنا عمر يعني قال في الخمر عن أهل الذمة قال: "ولو هم بيعها" خلوهم هُمَّ اللي يبيعوها ما لكوش دعوة أنتم بيها، هم بيأكلوا الخنزير ويشربون الخمر إنما إحنا ما نتدخلش سبهم يبيعوها لبعض، "ولُّوهم بيعها" فإذا وجدنا من يبيع هذه الخمور في هذه المحلات السوبر ماركتات هذه فلتقبل، وإلا تقبل الأخت هذا لأن ده أخف الأضرار ، المسلم يقبل عند الضرورة أهون الشرين ويرتكب أخف الضررين.

أحمد الشيخ: أحسنت فضيلة الشيخ الأخ سلم زبيدي من فنلندا، أخ سلم.

سليم زبيدي: نعم، آلو، السلام عليكم

أحمد الشيخ: وعليكم السلام ورحمة الله

سليم زبيدي: السلام عليكم.

أحمد الشيخ: عليكم السلام -يا أخي- ورحمة الله.

أحمد الشيح: وعليكم السلام ورحمة الله يا أخي، تفضل.

سليم زبيدي: تحياتنا إلى الشيخ القرضاوي وإلى.. إلى الأخ مقدم البرنامج على البرنامج هذا القيم.

أحمد الشيخ: حياك الله.. حياك يا أخي.

د.يوسف القرضاوي:حياك الله.

سليم زبيدي: شيخنا هناك سؤال أود أن أسمع إجابته منكم.

أحمد الشيخ: تفضل.

د.يوسف القرضاوي: تفضل.

سليم زبيدي: في العام الماضي كنت في مكة المكرمة وقد وفقني الله إني حجيت بيت الله الحرام، وقد قال لي أحد المشايخ عندما رآني أصلي وأنا سابل اليدين إن صلاتي غير مقبولة وإني كافر،فما رأيكم في ذلك؟ فهذا السؤال الأول والسؤال الثاني هو عندما ألمس جدار..

د.يوسف القرضاوي[مقاطعاً]: إنك كافر؟!

أحمد يوسف: هل قال لك أنك كافر؟

سليم زبيدي: نعم، كافر ومشرك تقريباً يا سيدي.

د.يوسف القرضاوي: أعوذ بالله.

سلم زبيدي: وعندما ألمس جدار الكعبة و.. عندما ألمس .. وأقبله أحياناً فأيضاً هناك ينهرونني عن هذا العمل ويصفونه بالشرك .. يصفون هذا العمل بالشرك أيضاً، فما رأي الشيخ بهذا؟

د.يوسف القرضاوي: عندما أيه؟ عندما.

أحمد الشيخ: جزاك الله خير، السؤال الثاني هو عندما يلمس جدار الكعبة ليس الحجر الأسود ويُقبل الجدار قالوا له إن هذا شرك وكانوا ينهون عنه.

د.يوسف القرضاوي: أما السؤال الأول يا أخي، فمن المعروف أن المذاهب تختلف في قضية إسبال اليدين ورفع اليدين وأين توضع اليدين، هناك من يضع اليد اليمنى على اليسرى تحت السرة، وهناك من يضعها عند الصدر، وهناك من يرسل يديه وهو المذهب المالكي، معروف أن الإمام مالك وأصحابه وأتباعه يعني يرسلون أيديهم ومن ذهب إلى المغرب وموريتانيا والجزائر..

أحمد الشيخ: تونس.

د.يوسف القرضاوي: وتونس وليبيا والسودان، البلاد والسنغال وكثير من البلاد التي ينتشر فيها المذهب المالكي يروا هذا، يعني هذا هو المذهب السائد هو أحد المذاهب الأربعة المتبوعة ولا يستطيع أحد أن يذم الإمام مالك رضي الله عنه، شيخ الإسلام بن تيميه له رسالة عن صحة أصول أهل المدينة، أهل المدينة يقصد به الإمام مالك ومن معه أن أصولهم صحيحة له رسالة في غاية الإبداع والروعة، فهذا أمر اختلف فيه الأئمة، والأمور اللي اختلف فيها الأئمة يسعنا أن نأخذ بأيها شاء، هذا قال .. قاله شيخ الإسلام بن تيمييه، وقاله الإمام ابن القيم، قال: "من أخذ بأحد هذه الأقوال فلا حرج عليه"، صحيح الأولى أن يأخذ بما استمر عليه هدي النبي صلى الله عليه وسلم، يعني فيه أشياء اختلف فيها المسلمون، واحد بيقرأ.. بيقرأ البسملة يعني في الصلاة في الفاتحة جهراً مثل المذهب الشافعي، واحد يقرأها سراً مثل المذهب الحنفي، واحد لا يقرأ البسملة إطلاقاً مثل المذهب المالك، وهناك من يعني الآذان من يقول الله أكبر الله أكبر مرتين، وهناك من يقول الله أكبر الله أكبر الله أكبر الله أكبر أربعة مرات، وهناك من يقنت في الصبح، هناك من يقنت في الوتر، الإمام بن تيمية قال: "من فعل أي شيئاً من هذه فهو جائز"، وكذلك الإمام ابن القيم في زاد الميعاد، وقالوا هذا يعني لا ينبغي الإنكار فيه، ما اختلفت فيه المذاهب بعضها مع بعض لا يجوز أن يوضع موضع إنكار، وخصوصاً الإنكار بالعنف، فأنا أستغرب إنه يقول له دا أنت مشرك أو أنت كذا، لا هذا يعني ينبغي ممكن يقول له والله يا أخي الراجح أنه الإنسان يضع يده، يقول له والله أنا عندي كذا، ممكن يعمل هذا، ويمكن لو قال للأخ بلطف وبين له الصحيح والراجح من الأقوال يمكن يسمع له، لأن العامي لا مذهب له، في الحقيقة العامي مذهبه مذهب من يفتيه، فالإنسان العامي الذي نشأ في المغرب أو في موريتانيا وجد الناس كلهم مالكية خلاص كل العلماء الذين يستفتيهم على مذهب مالك، فهو نشأ مالكياً لأن أهل بلده مالكيين، إذا بلغ مرتبة أعلى من العلم واستطاع أن يقرأ ويوازن بين الأقوال ويرى أي الأقوال أرجح دليلاً وأهدى سبيلاً، ممكن نقول له خذ بالأرجح، إذا استمع إلى العلماء ووجد عالم قال له يعني الرأي ده ضعيف والرأي ده قوي لأنه فيه حديث صحيح يقول كذا كذا ووثق بهذا العالم، وثق بعلمه ووثق بدينه، يسمع لهذا العالم ويأخذ بقوله ولا حرج، ويعتقد أن الإمام مالك لن يغضب منه، بالعكس الإمام مالك قال كلمته الصريحة الحكيمة، قال: "كل أحد يؤخذ من كلامه ويترك إلا صاحب هذا القبر صلى الله عليه وسلم"، لأن كان الإمام مالك يدرس في المسجد النبوي، القبر بجواره يقول: إلا صاحب هذا.. كل واحد نأخذ منه ونرد عليه، إنما اللي نأخذ منه ولا نرد عليه وكلامه كله مأخوذ (وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا) هو صاحب هذا القبر صلى الله عله وسلم، فيستطيع المسلم أن يأخذ ما ترجح لديه، لم ترجح لديه وهو إنسان مقلد فهو يقلد المذهب الذي يعرفه والإمام الذي يثق به، هذا السؤال الأول.

أحمد الشيخ: السؤال الثاني عن تقبيل جدار الكعبة.

د. يوسف القرضاوي: آه، التقبيل في الحقيقة لم يرد إلا للحجر الأسود، لم يرد أن النبي -صلى الله عليه وسلم-قَّبل جدار الكعبة، هناك الحجر الأسود المسلم مطلوب منه إنه يقبل الحجر الأسود إن استطاع، ولا يعني يؤذي نفسه بالمزاحمة والضغط على الناس وعلى نفسه، لأ، إذا وجد فرصة يقبله، لم يجد فرصة يعني أيه يمسح بأيده كده ويقبل يده، لم يجد يشير بيده أو بشيء في يده من بعيد، هناك الركن اللي هو قبل الحجر الأيه؟ الأسود، دي يستلمه بأيده ولا يقبله، فالتقبيل إنما ورد للحجر الأسود وكما ورد في بعض الآثار إنه يمين الله في الأرض، فهو نوع من الرمزية كما قال الشاعر:

أمر على الديار ديار ليلى

أقبل ذا الجدار وذا الجدار

وما حب الديار شغفن قلبي

ولكن حب من سكن الديار.

بعض الناس يقولوا ده .. ده المسلمين بيعبدوا الحجر ، لأ المسلمين ما بيعبدوش الحجر الأسود، يعني نقول اللهم إيماناً بك وتصديقاً برسولك ووفاءً بعهدك، نقول إماناً بك مش بالحجر، ووفاءً بعهدك وعهده هو (لاَّ تَعْبُدُوا الشَّيْطَانَ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُّبِينٌ وَأَنِ اعْبُدُونِي هَذَا صِرَاطٌ مُّسْتَقِيمٌ)

أحمد الشيخ: نعم، جزاك الله يا فضيلة الشيخ، مكالمة من الأخ جمال صالح من الدنمارك.

جمال صالح: آلو، السلام عليكم.

أحمد الشيخ: عليكم السلام ورحمة الله.

د. يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله.

جمال صالح: سؤالنا يا شيخ: هل يفسخ عقد الزواج إذا كفر الرجل بشتمه لله سبحانه وتعالى؟ وهل ترجع الزوجة إلى عصمة زوجها بمجرد التشهد أو الاستغفار، أو يلزمها عقد قران جديد؟ نرجو التوضيح إذا ممكن.

الوضع الشرعي لعقد في حالة كفر الزوج أو ارتداده

د. يوسف القرضاوي: إذا كفر الرجل يعني كفراً صريحاً فانفسخ عقد الزوجية بينه وبين زوجته، وإذا رجع إلى الإسلام رجع عن ردته هذه يعقد على زوجته من جديد، يعني بعقد جديد ومهر جديد، .. اتنين شهود فقط يعني.. أمام اتنين شهود يعني وزوجتك نفسي، وقبلت يعني وانتهت القضية، إذا كفر كفراً صريحاً نعم.

أحمد الشيخ: نعم معنا الأخ علاء الدين عبد الوهاب من الدوحة، لكن أحببت الحقيقة -بما أن المكالمة من الدوحة لو سمح لي الأخ المخرج- أن نأخذ بعض الفاكسات فضيلة الشيخ، الأخ علاء الدين لا نكلفه شيئاً في هذه الأمر لأنه يتكلم من الدوحة، عندنا الأخ عبد الله إدريس من ميونخ بألمانيا لديه سؤال ما دمنا نتحدث عن الخمر والأشياء هاي، يقول يسأل الجيلاتين المكون من استحالة عظم حيوان نجس حلال أم حرام، ولديه سؤال آخر حكم الإسلام في الاختلاط مع النساء المتحجبات في الدروس العلمية في المساجد وحكم الإسلام في مصافحة المرأة بدون شهوة.

الموقف الشرعي من المواد المحرمة عند استحالتها

د. يوسف القرضاوي: أما قضية الجيلاتين فأنا عرضت في حلقة سابقة بقضية مهمة في قضايا الطهارة والنجاسة وما يحل وما يحرم من المأكولات، هذه القضية هي ما عبر عنه الفقهاء بقضية الاستحالة، استحالة مادة معينة إلى مادة أخرى، هنا يتغير حكمها حسب التحول، يعني وقلنا إن حتى الفقهاء قالوا لو أن كلباً مات في ملاحة وأكله الملح تبحث عنه الكلب لا تجد لا شعر ولا عظم ولا شيء ولا حاجة أصبح ملحاً، قالوا خلاص انتهت الكلبية وأصبح جزءاً من الملح يستعمل ف الطعام وفي الشراب وفي كل شيء، خلاص لأنه استحال، الخمرة هي عبارة عن أيه؟ هو مثلاً عصير عنب استحال فأصبحنا بنحكم لها بالخمرية بعد أن صارت خمراً ومسكرة، لو تحولت الخمرة إلى خل خلاص تصبح أيه؟

أحمد الشيخ: خلاً.

د. يوسف القرضاوي: خلاً ويحكم لها بحكم الأيه؟ الخل، الأشياء النجسة إذا احترقت وصارت رماداً أصبح هذا الرماد طاهراً، ولذلك فالحكم إن الأشياء اللي بيكون أصلها أشياء نجسة مش ميتة أو لحم خنزيرا أو.. أو دهن خنزير أو نحو.. وتحولت تحولاً كيماوياً بنعبر عن هذا بتبعبير العلم الحديث إنه التغير الكيماوي تحولت تحولاً كيماوياً فيه مخلوط كيماوي وفيه يعني مركب كيماوي، المخلوط الكيماوي زي ما تحط يعني الملح في الميه هذا مخلوط، أو السكر في .. في الماء وصار شربات هذا ليس تغيراً، لأ، إنما التغير إنه يصبح شيئاً آخر، فإذا تغيرت الأشياء تغيراً كيماوياً أصبحت مادة أخرى، وقد سمعت من الأخ الدكتور محمد الهواري وهو أحد الرجال العلميين المختصين في هذه النواحي وهو يعمل في مركز.. مركز أخم بألمانيا وكان له محاضرة في المنظمة الإسلامية للعلوم الطبية بالكويت وقال فيها إنه الجيلاتين ده مادة تغيرت تغيراً كيماوياً، أصلها من العظام ولكن انتهت، تغيرت تغيراً كيماوياً، سواء كان هذا الجيلاتين أصله عظم ميتة، أو عظم خنزير، أم عظم بقرة، أم عظم خروف، على كل حال تحول تحولاً كيماوياً فأصبح حلالاً، وكل مادة تحولت يعني أصبح منها صابون، أو أصبح منها معجون أسنان، أو أصبح منها أي مادة أخرى مادامت تغيرت تغيرا كيماوياً فالحكم للمادة المتغيرة لا لأصل المادة.

أحمد الشيخ: نعم، نأخذ الأخ عبد الوهاب من الدوحة.

د. يوسف القرضاوي: الأخ لسه السؤالين الآخرين.

د. يوسف القرضاوي: مسألة الأخ عبد الله إدريس.. مسألة الحجاب إن كيف يتعامل مع المحجبات؟ لا مانع في الدروس العلمية الاختلاط بمعنى أيه؟ أنه يعني يكونوا في مجلس واحد بشرط إن لا يكون هناك خلوة ولا تماس، يعن ما يجليش وبجنبه واحدة يعني، إنما كما علمنا النبي -عليه الصلاة والسلام- في .. في المسجد وجد الرجال والنساء، النساء في جانب أو في الخلف. والرجال في الأمام لأن الإمام رجل فاللي وراه رجال، والنساء في الخلف، ولم يكن بينهم أي حائل لا من خشب ولا من بناء، ولا من زجاج، ولا من قماش، ولا من أي شيء، بس دوله ورا ودولا أمام، فإذا وجد الأخ مع النساء بهذه الطريقة أو وجد رجال و.. ومجموعة رجال ومجموعة نساء وكان النساء يحضرون مجلس .. درس النبي عله الصلاة والسلام -وبعدين طلبوا من النبي -عليه الصلاة والسلام- أن يجعل لهم يوماً خاصاً مع الأيام الأخرى، يعني لهم الحق أن يحضروا مع الرجال، و.. ولهم يوم خاص تميزن به عن الرجال، وكن يسألن في كل ما يعن لهن، حتى في أشياء يعني ربما يستحي منها النساء في عصرنا، بتسأل المرأة: هل تحتلم المرأة يا رسول الله؟ هل كذا هل كذا، فلأنة لا حياء..

أحمد الشيخ: في الدين.

د. يوسف القرضاوي: في الدين.

أحمد الشيخ: نعم، السؤال الثالث: ما حكم الإسلام في مصافحة المرأة بدون شهوة؟

د. يوسف القرضاوي:آه، هذا يعني تكلمنا عنه قبل .. قبل هذا، وقلنا إن هناك طبعاً الرأي السائد هو تحريم المصافحة، والرأي الذي أذهب إليه إنه يجوز للرجل أن يصافح المرأة أو المرأة أن تصافح الرجل إذا دعت إلى ذلك الحاجة وأمنت الفتنة، دعت إلى ذلك الحاجة يعني مثلاً ضربت مثل واحد مسافر وذهب إلى قريته، أنا أذهب إلى قريتنا وتأت بنت عمي وبنت خالي وبنت خلتي، ومرات عمي، ومرأة خالي وكذا يعني منهم من تعتبرني مثل أخيها، ومنهم من تعتبرني مثل ابنها، ويجئن للسلام عليَّ، فيعني يمددن أيدهن، استحي أن.. أن أرد ، لا مانع الحاجة داعية والفتنة مأمونة، مفيش .. مفيش فتنة، إنما إذا لم تكن هناك حاجة فلا ينبغي للمسلم إن هو يبادر، يعني كل ما يقابل واحدة يقول لها كيف حالك ويمد إيده، المسلمة كل تقابلها.. يقابلها واحد تمد إيدها، لأ، إنما عند الحاجة يعني الإنسان يعني يفعل هذا ما دامت الفتنة..

أحمد الشيخ: مأمونة. نعم.

د. يوسف القرضاوي:مأمونة.

أحمد الشيخ: أرجو قبل أن نأخذ، الأخ سليم زعرورة لديه سؤال عن مادة الجيلاتين وأرجو أن يكون في جواب الشيخ يا أخ سليم جواباً على ما سألت عنه.. معنا الأخ علاء الدين عبد الوهاب من الدوحة.

علاء الدين عبد الوهاب: أيوه.

أحمد الشيح: تفضل يا أخي.

علاء الدن عبد الوهاب: السلام عليكم.

أحمد الشيخ: لدينا 3 دقائق يا أخي، تفضل.

د. يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله.

علاء الدين عبد الوهاب: بنحب نسأل الشيخ القرضاوي.

د. يوسف القرضاوي:تفضل.

أحمد الشيخ: تفضل.

علاء الدين عبد الوهاب: ما حكم الدين في الشخص اللي ذهب إلى الحج وحج حج تمتع وذهب في اليوم الثالث من التشريق للهدي ليذبح فلم يجد ما يذبحه ورجع فلقى القافلة اللي هو فيها مسافرة فاضطر إن هو يسافر معاهم، فبالتالي لم يستطع أن يصوم الـ 3 أيام كما جاء في الآية، ولم يستطيع بذلك صيام 7 أيام بعد ما يرجع، فما حكم الدين؟ أفيدونا أفادكم الله، ونرجو .. وما هي كفارته ؟ وشكراً.

د. يوسف القرضاوي: يا أخي كفارته إن هو يبعث إلى يعني مكة بثمن يعني الهدي، هذا هدي التمتع، لأنه ما دام قادراً على الدفع فينبغي أن .. أن يدفع(فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلاثَةِ أَيَّامٍ فِي الحَجِّ وَسَبْعَةٍ إِذَا.. ) وهذا واجد وليس معدماً، فيبعث إلى مكة المكرمة لأنه هذا دين في عنقه ينبغي أن يؤديه، ودين الله أحق أن يقضى.

أحمد الشيخ: نعم، معنا أقل من دقيقتين فضيلة الشيخ، الأخ أبو علي وأخت هنا رسالة من ألمانيا الحقيقة لم تذكر اسمها والاثنين يسألوا عن حكم الشرع في التجنس بالجنسية الفرنسية والألمانية، ونعرف أنك أجبت على هذا من قبل .

د. يوسف القرضاوي: نحن أجبنا على هذا من قبل، وقلنا إذا كان المسلم يحتاج إلى هذه الجنسية وهي تشد عضدة وتقوي ظهره وتعطيه سلاحاً يقوى به في هذه البلاد، لأنه يصبح متجنساً فلا يمكن أن يطرد من البلد كما يطرد المقيم.. من معه مجرد إقامة ممكن لسبب ما تلغى إقامته، إنما المتجنس يصبح مواطناً، لا يستطيع أحد أن يطرده، يمكن في هذه الحالة يكون له صوت انتخابي فهو مع المجموعة الإسلامية يكوَّنون قوة تستطيع أن تكسب للمسلمين أشياء كثيرة وأن يكون لهم حقوقهم المرعية، ويطلب لهم مساجد، يطلب لهم الاعتراف بالدين ليعلَّم الدين لأبنائهم في المدارس، يطلب.. فالجنسية تفيد المسلم ولا تضره

أحمد الشيخ: نعم جزاك الله خير.

د. يوسف القرضاوي: فلا مانع أن يستفيد منها ويكون بذلك قوة لإسلامه إن شاء الله.

أحمد: جزاك الله خير فضيلة الشيخ.

د. يوسف القرضاوي:خصوصا إن في فرنسا فيه أكثر من أربعة مليون مسلم. يعني.

أحمد الشيخ: نعم، آه جزاك الله خير فضيلة الشيخ، بهذا نأتي أيها السيدات والسادة إلى نهاية هذه الحلقة من برنامج (الشريعة والحياة) واسمحوا لي في ختامها أن أتقدم باسمكم بالشكر إلى فضيلة الشيخ الدكتور .. الدكتور يوسف القرضاوي، وإلى أن تلتقوا مع حلقة أخرى من هذا البرنامج في الأسبوع المقبل، هذا أحمد الشيخ يحييكم، والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة