الشارع العربي ومؤتمر أنابوليس   
الثلاثاء 1429/2/6 هـ - الموافق 12/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 17:03 (مكة المكرمة)، 14:03 (غرينتش)

- خلاف الشارع الفلسطيني حول أنابوليس
- المشاركة السورية في المؤتمر
- نتائج المؤتمر على المسار الفلسطيني الاسرائيلي

- أنابوليس عودة للاهتمام بالملف الفلسطيني

- فوائد اتفاق أوسلو

- مؤتمرات السلام والمطالب العربية


فيصل القاسم: تحية طيبة مشاهدينا الكرام، ألم يعلن عمرو موسى قبل عام أن عملية السلام قد ماتت تماماً؟ فلماذا إذاً يشارك هو وأعضاء جامعته في مؤتمر أنابوليس؟ سبحان من يحيي عملية السلام وهي رميم، أليس من المضحك أن يدّعي البعض بأنه يريد اختبار نوايا إسرائيل؟ فعلاً هزلت، يتساءل أحدهم، ألا يشارك وزراء خارجية العرب كشهود زور؟ أليس تطبيعاً مجانياً بامتياز؟ ألم يمضي بوش في الرئاسة سبع سنوات متجاهلاً الصراع العربي الإسرائيلي؟ فلماذا تذكر هذا الصراع فجأة؟ أليس من السخف أن بوش دعا كل العالم إلى أنابوليس باستثناء منظمة التحرير الفلسطينية المخوّل الوحيد للتفاوض باسم الشعب الفلسطيني؟ هل يمثل أبو مازن وشركاه إلا أنفسهم؟ يتساءل آخر. ألم تقل الصحف الإسرائيلية أن المؤتمر انتهى قبل أن يبدأ، فمداولاته المثيرة وقراراته المدوّية لن تُتخذ في أنابوليس، وإنما اتُخذت في الكنيست الإسرائيلي؟ ألم يجرب العرب أمريكا على مدى عقدين من الزمن وكانت النتيجة ضياع الأرض والحقوق وتكريس الاحتلال وزيادة القتل والترويع؟ أليس الذي يجرّب المُجرَّب يكون عقله مخرب؟ لكن في المقابل أليس مؤتمر أنابوليس بمثابة إعادة القضية الفلسطينية إلى الواجهة الدولية وفكِّ العزلة عنها بعد أن حولها أشاوس فتح وحماس إلى هوشة أشبه بهوشات باب الحارة؟ لماذا نلوم الفلسطينيين على الحضور، إذا كانت سوريا المحسوبة على معسكر الممانعين العرب قد هرولت إلى أنابوليس على جناح السرعة؟ أليس من الأفضل أن نلحق الكذاب لوراء الباب؟ ماذا بقي أمام العرب أصلاً غير توسل أو تسول السلام؟ أليست اليد قصيرة والعين بصيرة؟ من قال أن أميركا تريد من خلال مؤتمر أنابوليس التستر على إخفاقاتها في العراق؟ ألم تهدأ الساحة العراقية مؤخراً؟ أسئلة نطرحها على الهواء مباشرة على رئيس مركز الشرق الجديد للدراسات والإعلام ناصر قنديل، وعلى المستشار الإعلامي في منظمة التحرير الفلسطينية الدكتور جمال نزال. نبدأ النقاش بعد الفاصل.


[فاصل إعلاني]

خلاف الشارع الفلسطيني حول أنابوليس

فيصل القاسم: أهلاً بكم مرة أخرى مشاهدينا الكرام نحن معكم على الهواء مباشرة في برنامج الاتجاه المعاكس بإمكانكم التصويت على موضوع هذه الحلقة، هل تتوقع خيراً من مؤتمر أنابوليس للسلام؟ 16.1 نعم، 83.9 لا. جمال نزال لو بدأت معك، كيف تعلق على هذه النتيجة 84 بالمائة من الشارع العربي، من المصوّتين سمِّهم ما شئت، لا يتوقعون أيّ خير من هذا المؤتمر، وأنتم كمان كفلسطينيين ذهبتم إلى أوسلو وذهبتم إلى أكثر من مكان وأيضاً كانت النتيجة كما نرى الآن، لكنكم، كما نرى الآن يعني، بدلاً من الاستماع إلى أصوات الشارع، قوات أبو مازن في الضفة الغربية تقمع المتظاهرين بعنف عزّ نظيره!

جمال نزال: لا، نظير هذا العنف كان موجود بوتيرة أشد في غزّة، يوم أن خرجت الجماهير في غزة للاحتفال بالذكرى الثالثة لاستشهاد الرئيس عرفات، مليون مواطن في رقعة صغيرة من الأرض يعيش فيها مليون ونصف مواطن، يخرجون للاحتجاج على انقلاب حماس، يبعثوا رسالة تأييد وولاء للرئيس أبو مازن القائد الفلسطيني الشرعي، بالتالي نحن نقرأ الرسالة الفلسطينية التي وصلتنا. عدد قليل اليوم من المتظاهرين كان في رام الله وبعض الأماكن يتظاهرو، ضد أنابوليس، نحن نعتقد أن التظاهر ضد أنابوليس يقوي الموقف الفلسطيني ولا يضعف الموقف الفلسطيني...

فيصل القاسم (مقاطعاً): طيب إذا كان يقوّيه لماذا تقمعونه؟

جمال نزال: يعني بصراحة المتظاهرون لجؤوا إلى الشغب وإلى حرق السيارات وإلى الاعتداء على ممتلكات المواطنين وهذه أمور مخلّة بالنظام، ثم إننا بحالة طوارئ ممنوع التظاهر بشكل عام في مناطق السلطة الوطنية، ممنوع على فتح، ممنوع على حماس، ممنوع على الآخرين، خصوصاً في الجامعات.

فيصل القاسم: طيب كيف تنظر إلى هذه النتيجة؟

جمال نزال: النتيجة لا أستطيع التعليق عليها كثيراً، أنا لست خبيراً في public relations ولست خبيراً في شؤون الكمبيوتر والتصويت، أنا شخصياً صوتت خمس مرات قبل أن آتي إلى هذا الاستوديو، بالتالي أعتقد أن المسألة ليست ذات مصداقية كبيرة، أريد باختصار إذا شئت لي..

فيصل القاسم (مقاطعاً): من كم كمبيوتر صوّتت؟

جمال نزال: من ثلاث كمبيوترات.

فيصل القاسم (مقاطعاً): يعني داير من مكان لمكان لتصوّت؟! طيب أوكيه ما عندنا مشكلة، ما دام عندك الوقت لتروح من مكان لمكان، ما عنا مشكلة صوّت قد ما بدّك.

جمال نزال: على شان أثبت بس أن عملية التصويت في الكمبيوتر مش مسألة ذات مصداقية. إذا سمحت لي بس أن أعلّق على ثلاث نقاط وردت في المقدمة، أنا أتحفظ عليها بعض الشيء. أنت قلت.. افترضت وهذا حقك طبعاً وواجبك العلمي أن تفترض بأن هذا المنعطف هو منصّة للتطبيع، مدريد كانت في عام 1991 كانت السعودية وسوريا ولبنان في مدريد لم يطبع أيّ من هذه الدول التي توجهت إلى مدريد، أنت قلت هل منظمة التحرير مخوّلة بأن تتفاوض باسم الفلسطينيين؟

فيصل القاسم (مقاطعاً): خلينا واحدة واحدة..

جمال نزال: ما هو باختصار، باختصار..

فيصل القاسم (مقاطعاً): أنت بدّك تجاوب عليهم كلهم سوا؟ لأ. واحدة واحدة.

جمال نزال: ثلاث نقاط أعترض عليها فقط، كون الرئيس أبو مازن مش مخوّل، الرئيس أبو مازن مخوّل بصفته مُنتخب، بصفته رئيس الشعب الفلسطيني، رئيس منظمة التحرير الفلسطينية، وبموجب اتفاق القاهرة الموقّع في آذار 2005 الذي قبلت فيه حماس والجهاد الإسلامي أن يكون الرئيس الفلسطيني بصفته رئيس منظمة التحرير المخوّل بإجراء المفاوضات نيابة عن الفلسطينيين.

فيصل القاسم: جميل جداً، سيد قنديل سمعت هذا الكلام وماذا تقرأ أيضاً في هذه النتيجة 84 بالمائة، تفضل.

"
أنابوليس أفشل مؤتمر في تاريخ المفاوضات الفلسطينية العربية مع إسرائيل، فقد أجمع 60 باحثا أميركيا على أن هذا المؤتمر لا يملك الحد الأدنى من شروط النجاح
"
ناصر قنديل

ناصر قنديل
: أنا أعتقد ان المصوّتين يقرؤون الصحف ويتابعون ما يجري في الإعلام العالمي، خلافاً لزميلنا على الطاولة، عندما يقول الأمريكيون الذين يرعون هذا المؤتمر أنه أتفه من أن يكون غداء عمل، لا يمكن أن يُطلق عليه اسم مؤتمر، عندما يقول الاسرائيليون، الـ هاآرتس تُعدد تسعة أسباب لاعتباره أفشل مؤتمر في تاريخ المفاوضات الفلسطينية العربية مع إسرائيل. عندما تكون كل مراكز الدراسات الأمريكية، يُجمع ستون باحثاً أمريكياً مُعتمداً لدى مراكز الدراسات، في استفتاء رأي أنجزه مجلس العلاقات الخارجية الأميركية، على أن هذا المؤتمر لا يملك الحد الأدنى من شروط النجاح. عندما يكون كل هذا، المواطن يقرأ ويتابع وليس موظفاً ولا صاحب مصلحة ولا يقبض من صندوق مال كي ينفذ أوامر معلمه، ولذلك هو يُرافع عن حقه يُرافع عن قضيته، وأنا أصدّق ما يقوله الناس لأنهم ينطلقون من الحقائق والوقائع. ثانياً عندما نتحدث عن هدف المؤتمر، متى وُلدت فكرة المؤتمر؟ هل دخل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي محطةً نوعية ما، استدعت هذا الجهد من أجل البحث في حل سياسي؟ هذا لم يحدث، ولدت فكرة المؤتمر عندما وقعت أحداث غزة، عندما فشل المخطط ( أ ) الذي وضعه دينيس روس والذي كتب عنه في 7/3/2007 عندما قال: plain (A)، علينا أن ندعم دحلان من أجل أن يتمكن من القضاء على حماس في غزة، وعندما تمسك السلطة الفلسطينية، عندما يمسك رجلنا، أبو مازن، بالقرار الفلسطيني الأمني، يمكن عندها أن ندخل في مرحلة سياسية يتفاهم فيها الإسرائيليون مع أبو مازن. فشلت خطة ( أ )..

جمال نزال (مقاطعاً): هل أستطيع التعليق هنا على هذه النقطة؟

ناصر قنديل (مقاطعاً): عفواً عفواً. إذا بتريد..

فيصل القاسم (مقاطعاً): بس دقيقة، بس دقيقة..

جمال نزال (مقاطعاً): عن نقطة واحدة. نقطة..

ناصر قنديل: إذا بتريد إذا بتريد، اسمع،اسمع، سجل..

فيصل القاسم (مقاطعاً): بس دقيقة. بس دقيقة.

ناصر قنديل (متابعاً): عندما فشل المخطط ( أ ) كتب دينيس روس في 26 حزيران مقالة عن الخطة (ب).

فيصل القاسم (مقاطعاً): باختصار.

ناصر قنديل (متابعاً): الخطة (ب) تقول، الآن يجب أن نفكر كيف نتخلص مما جرى في غزة، وعلينا أن نستثمر ضعف النظام العربي الذي يشعر بأن هناك حالة إسلامية تجتاح المنطقة، وضعف أبو مازن الذي يشعر بأن الخطر قد يمتد إلى الضفة، لنجنّدَهما في عملية تغطية لعملية عسكرية يجب أن يتعاون فيها الفلسطينيون والإسرائيليون من أجل القضاء على الواقع الجديد في غزة. أنابوليس هي الفولكلور، هي المكياج المطلوب من أجل خداع الناس للقول أن هناك عملية سياسية لحل القضية الفلسطينية، لكن الحقيقة أنها إعلان حلف عربي إسرائيلي أميركي من أجل تصفية الواقع الفلسطيني المقاوم..


المشاركة السورية في المؤتمر

فيصل القاسم (مقاطعاً): طيب إذا كان الوضع هكذا، كيف يذهب الذين يسمّون أنفسهم ممانعين..

ناصر قنديل (مقاطعاً): أنت تتحدث عن سوريا. حسناً...

فيصل القاسم (متابعاً): كالسوريين، لماذا يذهبون ويشاركون في هذه الحفلة وهذه الزفة؟

ناصر قنديل: بالعكس، أنا أعتقد أن هذه فرصة لنشرح لماذا تشارك سوريا، لأننا أمام مُعطى مهم جداً في قراءته. أولاً من الواضح أن العرب يخافون، عرب الاعتلال وعرب الاحتلال وليس عرب الاعتدال، يخافون من الانفتاح الأميركي على سوريا وإيران وحماس وحزب الله كما حذرهم السبعة الكبار في أميركا الذين وجّهوا رسالة إلى بوش.. بريجينسكي وكيسنجر وسكاوكروف الذين يقولون لا جدوى من هؤلاء العجّز والفاشلين، اذهبوا وانفتحوا على سوريا وإيران وحماس وحزب الله أولئك الذين يملكون القرار ويملكون القدرة. بقدر ما يخاف عرب الاعتلال من هذا الانفتاح، عندما وصلت ساعة الاستحقاق وكان الاتفاق ألاّ تُدعى سوريا، والكل يعرف أنه كان القرار بعدم دعوة سوريا، جاؤوا يستنجدون..

جمال نزال (مقاطعاً): إلاّ أن أصرينا نحن على دعوة سوريا والدول العربية مختلفة..

ناصر قنديل (متابعاً): ادعوا سوريا لأننا لا نستطيع أن نذهب إلى مؤتمر إذا عارضته سوريا، سوف تستطيع إفشاله واستنهاض قوى فلسطينية وعربية في مواجهته، وضعت سوريا شرطاً أن يُدرج الجولان، أّدرِج الجولان، سوريا تدفع ضريبة اعتراف العالم بأنها رقم صعب في معادلات المنطقة لا يمكن كسره، وأميركا تدفع ضريبة فشل وعجز من اعتمدت عليهم من حلفاءها من أولمرت إلى أبو مازن.

فيصل القاسم (مقاطعاً): دكتور؟

جمال نزال: يعني أنا باعتقادي أنه شيء كويس أن العرب كلهم أجمعوا على التواجد في أنابوليس، وبصراحة نحن هنا مش بصدد استجواب الكتلة العربية في البرلمان الإسلامي، اللي حضرته يمثّل الكتلة الإسلامية فيه، وإلاّ كنت أنا مستعد لأبرر لك موقف العرب، موقف العرب مش ضعيف، مش بحاجة لتبرير، بدي أقول لك كلمة..

ناصر قنديل (مقطعاً): أنت اليسار الديموقراطي، ياسر عبد ربه..

جمال نزال (متابعاً): إذا بتسمح لي، العرب موجودين في أنابوليس لأن هذا قرار عربي واللي مش يعجبوا يخبط راسه في الأرض، هذا موقفي بصراحة، مش عاجبك أن العرب في أنابوليس، مشكلتك. سوريا في أنابوليس، وزير الإعلام السوري أول امبارح يقول تجمع دولي ومنبر دولي تُبحث فيه القضية السورية، وذهابنا هو تلبية للإجماع العربي والنداءات والمناشدات التي وجّهت إلى القيادة السورية لكي تكون هناك، لتدافع عن القضية السورية والقضية العربية. كان باستطاعة وزير الإعلام السوري، ليلة الأحد عندما تحدث إلى الجزيرة أن يكون متحدث باسم جميع الوفود العربية ليقنع الناس أن التواجد العربي هناك يعطي العرب فرصة ليـشرح..

ناصر قنديل (مقاطعاً): يا أخي يا أخي.

جمال نزال: أنت لم تسمح لي بالمقاطعة، لا تكل بمكيالين هذا لا يجوز لك..

ناصر قنديل: إيه، إيه.. خذ مجالك، خذ مجالك.

فيصل القاسم: بس دقيقة، بس دقيقة.


نتائج المؤتمر على المسار الفلسطيني الإسرائيلي

جمال نزال(متابعاً): التزم بالخلق الصحيح للأدب، فإذا سمحت، أنا بشوف أن الليلة، لا أستطيع أن أثبت أن الليلة كانت ليلة جيدة للعرب في واشنطن، لكني أستطيع أن أثبت لك أنها كانت ليلة سيئة لليمين الإسرائيلي وحلفاء اليمين، أنا كنت أشاهد جنازة تجريبية..

ناصر قنديل (مقاطعاً): عندما قال بوش، إسرائيل وطن قومي لليهود.

جمال نزال: لو تسمح لي، لا تكل بمكيالين، لا تقاطعني، لا تقاطعني، لا تكل بمكيالين..

ناصر قنديل: نعم، نعم.

فيصل القاسم: بس دقيقة، بس دقيقة.

جمال نزال (متابعاً): أنا رأيت اليوم جنازة تجريبية لشارون واليمين الإسرائيلي، لماذا رأيت جنازة تجريبية لشارون؟ رأيت انتهاء وسقوط التحفظات الأربعة عشر التي رفعها شارون، رأيت سقوط الحلول الجزئية التي مشت فيها حماس وأحمد يوسف مستشار اسماعيل هنية في جنيف بالاتفاق على دولة فلسطينية في 42 بالمائة من الضفة الغربية، اسمها اتفاقية أحمد يوسف جنيف، جنيف للتنازل عن حق اللاجئين وعن القدس، رأيت فرضية سقوط اللاشريك التي عملت حماس على إنجاحها بالتعاون مع اليمين الإسرائيلي، رأيت سقوط درجة رابعة لشارون، وهي رفض التفاوض، رأيت أربع مسامير يدقها المبدع أبو مازن في نعش السياسة الشارونية، وهي موافقة.. انتزاع موافقة إسرائيلية..

فيصل القاسم (مقاطعاً): المبدع أبومازن!

جمال نزال: القائد العظيم أبو مازن سأقول لك..

فيصل القاسم : ما شاء الله.

جمال نزال: زن كلماتي بميزان الذهب، سأشرح لك ماذا أقصد بأن أبو مازن قائد عظيم..

فيصل القاسم : تفضل، تفضل.

جمال نزال(متابعاً): أعتقد أن أبو مازن دق أربع مسامير في نعش شارون اليوم وحلفاء شارون مِن بعض مَن يظنون أنهم عرب أصحّاء. تطبيق خارطة الطريق انتُزع اليوم من إسرائيل، ووافقت اسرائيل على تجميد الاستيطان، انتزعنا اعتراف...

ناصر قنديل (مقاطعاً): مقابل تصفية حماس.

جمال نزال: لا تكل بمكيالين..

ناصر قنديل (متابعاً): نعم، مقابل تصفية حماس.

جمال نزال: حماس صفّت السلطة.

ناصر قنديل: بعشرة آلاف مكيال أنتم، إيه.

جمال نزال: اسمح لي، حماس صفّت السلطة في غزة ويجب إسقاط حكم حماس في غزة بأقرب فرصة وسيكون ذلك..

ناصر قنديل (مقاطعاً): هذا هو العدو المشترك بينكم وبين إسرائيل.

جمال نزال: اسمح لي أن أكمل، أنت عندك مشكلة مع الرأي الآخر..

ناصر قنديل (مقاطعاً): أيها الحلفاء..

فيصل القاسم: بس دقيقة.

جمال نزال(متابعاً): إذا بتسمح لي، دقينا مسمار آخر في نعش اليمين الإسرائيلي، اعتراف أمريكي إسرائيلي بوجود شريك فلسطيني، المسمار الثالث، بدء المفاوضات بعد انتهاء احتفال أنابوليس وهو ليس أكثر من احتفال، ثم المسمار الرابع، تحديد أسس جديدة كمرجعيات. أولمرت وبوش يتحدثون عن القرارات الشرعية الدولية، وقد تنكروا لها كما تنكرت لها حماس لسنوات طويلة، يتحدثون عن اللاجئين وعن مسؤولية إسرائيل في حل مشكلة اللاجئين، هذا تطور على صعيد المرجعيات..

فيصل القاسم (مقاطعاً): والمسمار الرابع.. خلصنا مسامير أربعة، آه.

جمال نزال: بدك فيه خمسة.

فيصل القاسم: طيب، لأ ماشي، بس أنا أسألك سؤال بسيط، يعني الكثيرون يقولون في واقع الامر، أن الرئيس الأمريكي جورج بوش دعا العالم كله إلى هذا المؤتمر، باستثناء منظمة التحرير الفلسطينة التي لا يمثلها أحد، الرئيس عباس، وهذا كلام لصحف فلسطينية، ليس مفوض من الشعب الفلسطيني للتفاوض باسمه حول قضايا الحل النهائي..

جمال نزال (مقاطعاً): غير صحيح.

فيصل القاسم(متابعاً): فهو لم يرجع إلى أي مؤسسة فلسطينية شرعية معينة أو منتخبة، المجلس الوطني أو المجلس التشريعي، لأخذ رأيها أو الحصول على مباركتها لخطوتها هذه. استشار فقط..

ناصر قنديل (مقاطعاً): دكتور فيصل..

جمال نزال: السؤال لي.

فيصل القاسم (متابعاً): بس دقيقة، استشار فقط حفنة من الشخصيات المحيطة به، مثل رئيس وزرائه السيد سلام فياض، ما شاء الله فياض يمثل الشعب الفلسطيني! الذي يمثل كتلة من نائبين في المجلس التشريعي، أحدهما الدكتورة حنان عشراوي التي ابتعدت عنه، والسيد عبد ربه الذي لا تمثيل له في هذا المجلس، ويستمد شرعيته من عضوية لجنة تنفيذية انتهت صلاحيتها منذ عشرة سنوات، ومات معظم أعضائها. سؤال أخير، ياسر عبد ربه يمثل الشعب الفلسطيني! ياسر عبد ربه، وأنت تعلم من يمثّل عبد ربه، كان عندنا كاتب فلسطيني اسمه محمد التميمي قبل سنة، قال عن ياسر عبد ربه وحزبه، كلهم بتحطهم بسيارة بيك آب..

ناصر قنديل: سيارة وحدة.

فيصل القاسم (متابعاً): بسيارة بيك آب من الوراء، هو يمثل الشعب الفلسطيني؟! يعني مهزلة.

جمال نزال: اسمح لي، أنت تريد أن تجرني لأدافع عن أشخاص، أنا أدافع عن الشرعية الفلسطينة مجسدة بالرئيس الفلسطيني أبو مازن، ولا يمكن للرئيس أبو مازن أن يستشير كل الشعب الفلسطيني كل مرة يريد يسافر فيها إلى دول العالم. الرئيس أبو مازن قطع تعهد شخصي، وهو رجل أمين يثق به الناس، بأن يطرح أي اتفاق سلام إسرائيلي فلسطيني على الاستفتاء الشعبي، إذاً انتهت، ليش هالضجة كلها عالفاضي، ما في أي مشكلة..

ناصر قنديل (مقاطعاً): يعني..

فيصل القاسم (مقاطعاً):بس دقيقة، بس دقيقة، ليجاوب على السؤال.

ناصر قنديل: دكتور فيصل، فيه مناقشة نوايا..

فيصل القاسم : سجل، سجل.

ناصر قنديل: مسجل، مسجل..

جمال نزال (متابعاً): بالأساس، بالأساس. يا أخي أنت، الأخ عنده مشكلة مع أن الآخرين يحكوا، هذا الطرح، يعني هذا الأسلوب لا يمكن أن يمشي، خلي الناس تحكي..

ناصر قنديل: يا أخي احكِ، شو بدك فيّ.

جمال نزال:خلي الناس تحكي عشان أنت تعرف تستوعب بعض الأشياء.

فيصل القاسم : باختصار.

جمال نزال: طيب اسمح لي، أنا ما عنديش أي مشكلة، عندي مشكلة في صوتك المزعج..

ناصر قنديل: بدك تسمعه غصباً عنك.

"
الرئيس الفلسطيني أبو مازن سجل إنجازا شخصيا على صعيد تمكنه السديد من تحويل العلاقة الفلسطينية الإسرائيلية من مجرد ملف أمني إلى ملف سياسي
"
 جمال نزال

جمال نزال
(متابعاً): إذا بتسمح لي، أعتقد أن الرئيس الفلسطيني أبو مازن اليوم سجل إنجاز شخصي على صعيد تمكنه السديد من تحويل العلاقة الفلسطينية الإسرائيلية من مجرد ملف أمني إلى ملف سياسي، أبو مازن أعادنا إلى الخارطة السياسية، اليوم رأيت فلسطين تُنتشل مرة أخرى من قعر الإهمال، على حساب.. كانوا يهتمون بافغانستان وبالعراق وبمناطق أخرى على حسابنا..

ناصر قنديل (مقاطعاً): بدك تسمحلي يا دكتور، إذا بتريد..

فيصل القاسم: بس هذه النقطة، بس دقيقة، هذه نقطة مهمة جداً، بس دقيقة، خليني اسألك في نفس الطريقة.

جمال نزال: فقد أعصابه الأخ. فقد أعصابه نهائياً الأخ.

ناصر قنديل(متابعاً): فيه كثير من الإسهال في كلامه خارج السياق..

فيصل القاسم(مقاطعاً) : خليني أسألك سؤال.

جمال نزال (متابعاً): نهائياً، صار ينتفض.

ناصر قنديل (متابعاً):في مرض إسهال لأنه.

فيصل القاسم(مقاطعاً): يا أخي يعني قبل أن نبدأ بتوزيع الاتهامات ونكيل لأبو مازن وكذا. الرجل قال لك وتحدث عن إنجازات حقيقة، حققها أبو مازن العظيم المبدع اليوم، اليوم..

ناصر قنديل (مقاطعاً): سنرى الابداع.

فيصل القاسم (متابعاً): فكيف دغري تقفز فوق كل هذه الحقائق؟

ناصر قنديل: أبداً، أنا موافق على الإبداع، خصوصاً في تزوير خطاب الراحل الرئيس الشهيد ياسر عرفات في كامب ديفيد قبل 14 عاماً بعد توقيع أوسلو. أنا قارنت اليوم بين الخطابين، خطاب أبو عمار، رحمه الله، وخطاب المبدع الذي زوّر في خطاب أبو عمار. كان قد وُقّع أوسلو، والوعد بحل قضايا الحل النهائي، كان أبو عمار يقبض بيده آنذاك، لنعذره، العودة إلى الأراضي المحتلة، استلام المناطق ( أ ) ثم المناطق ( ب ) وصولاً إلى العام 2000 بعد سبع سنوات لمناقشة الوضع النهائي، كان من حقه أن يقول أن الآن هناك فرصة، أن الآن هناك وعد، أن الآن هناك أمل. ماذا قال عرفات؟ قال، القدس عاصمة ذات سيادة. سقط سهواً عن أبو مازن، ذات سيادة..

فيصل القاسم (مقاطعاً): ماذا قال؟ تفضل.

ناصر قنديل (مقاطعاً): سقط سهواً، لم ينتبه لكلمة ذات سيادة، قال دولة على حدود عام 67، 4 حزيران، قال أبو مازن الضفة والقطاع، لأنه يمكن التلاعب في حدود الضفة والقطاع، سقط سهواً حدود 67..

جمال نزال (مقاطعاً): بس هذه مش اتفاقية سلام..

ناصر قنديل (متابعاً): اسمع. قال أبو عمار عودة اللاجئين، وحق العودة للاجئين، تحدث أبو مازن عن استجداء، نريد أن نحل قضية اللاجئين وأصبحت قضية إنسانية، وهو طَلَب من دول مجلس التعاون الخليجي مليار ونصف مليار دولار من أجل بناء مدينة نموذجية، لتوطين سكان المخيمات في الضفة، تمهيداً للتجربة النموذجية التي ستجسّد من أجل بقية اللاجئين. لنقرأ ماذا قال بوش، وهذه المسامير الأربعة التي لا أعرف أين سيضعونها، المسامير الأربعة، ماذا قال بوش؟ وماذا قال أولمرت؟ قال بوش، وطن قومي يهودي. إذاً لا تبحثوا بعودة اللاجئين، بل أين ستستقبلون المهجَّرين العرب من أراضي عام 48. قال أولمرت، سنبحث قضايا الوضع النهائي ونحن مستعدون وسنسير في المفاوضات، لكن المعيار تنفيذ خارطة الطريق. ما هي خارطة الطريق؟ أن إسرائيل تُوقِف ولا تُزيل، تتوقف، تجمّد، وهي جمّدت في الماضي، تجمّد تحت شعار، عليكم أن تكافحوا المقاومة، وأن تستأصلوا المقاومة. وبحضور أبو مازن، ماذا قال له؟ قال، إن المجرمين يعبثون، حتى في الضفة، تحت أنظاركم وأنوفكم، وعليكم أن تضبطوا هؤلاء وتضربوا هؤلاء حتى نصدقكم. مَن هم... إذا صدّقنا أن الوضع في غزة خارج نطاق السلطة، في الضفة يتحدث عن كتائب القسام، عن حركة فتح، قبل أن يتحدث عن الآخرين في حماس والجهاد والديموقراطية والشعبية، عن الإجماع السياسي، إذا لم نتحدث عن الإجماع الشعبي الآن، في رفض هذه المهزلة. أحد أعضاء الوفد الإسرائيلي علّق على مشهد، كان أولمرت يصافح ويشد على يد أبو علاء أثناء الجلسة الثنائية أو الثلاثية الأمريكية الإسرائيلية الفلسطينية، قال، يبدو أن أولمرت كان يشكره، بصفته رئيس سابق لبلدية القدس، على نوعية الإسمنت الذي كان يزوّد به بناء الجدار العازل. يا عيب الشوم، يا عيب الشوم. ونتحدث عن مسامير، هذه المسامير في جنبات الشعب الفلسطيني، هذه المسامير في جنازة الثورة الفلسطينية، التي أطلقها الراحل أبو عمار ويدفنها أبو مازن اليوم، لذلك... الخجل، القليل من الخجل، عندما نتحدث عن إنجازات، أية إنجازات؟! الآن الذي جرى هو التالي، أن أبو مازن تحوّل إلى حليف أولمرت في ضرب القوى الفلسطينية، هذا هو التعهد. إذا فشل أبو مازن سوف يقول أولمرت، مرةً أخرى ليس لدينا شريك، فشلوا في تقديم تعهداتهم، وإذا انخرط أبو مازن، نحن أمام مشهد حرب أهلية فلسطينية ستبدأ في الضفة وسوف تنتقل مرة أخرى إلى غزة.


أنابوليس عودة للاهتمام بالملف الفلسطيني

فيصل القاسم: بس سيد قنديل، هل تستطيع أن تنكر أن القضية الفلسطينية انتُشلت من مجاهل النسيان والإهمال ووضعت في الواجهة الدولية..

ناصر قنديل: نعم، نعم، نعم.

فيصل القاسم (متابعاً): بس دقيقة. كانت القضية أُهملت وطُوّقت وعُزلت وكادت أن تتحول إلى هوشة بين أشاوس فتح وحماس.....

ناصر قنديل (مقاطعاً): نعم، يا دكتور فيصل، أنا أشاركك الرأي.

فيصل القاسم (متابعاً): يعني لماذا أصبحت... بالعكس القضية الفلسطينية استعادت احترامها....

ناصر قنديل (مقاطعاً): تماماً.. كتير، كتير.. كتير احترامها!

فيصل القاسم (متابعاً):.... وهيبتها بعد أن حولها الرفاق في غزة وفي غيرها إلى ملطشة.

ناصر قنديل: أولاً يا دكتور فيصل، عندما يكون الشعار الذي يرفعه أبو مازن هو أنه لا حوار مع الأشقاء في الوطن والشركاء في الوطن مهما أخطؤوا بحقنا وأخطأنا بحقهم إلا بشروط.

جمال نزال (مقاطعاً): أي أشقاء؟

ناصر قنديل (متابعاً): شروط العودة إلى وضع ما قبل حزيران 2007. كنا ننتظر أن يعاملوا أولمرت بذات المعاملة، عذابات الشعب الفلسطيني من الإسرائيليين والصهاينة لا يمكن أن تُقاس بما يقع بين الأشقاء والإخوة. كان يمكن أن... ننتظر أن يقول لأولمرت، لا حوار قبل العودة إلى 28 سبتمبر عام 2000، كما كان شعار المرحوم ياسر عرفات، الذي اغتاله محمد دحلان والذي ورثوه من أجل... هنا أُعيدَ الاعتبار للقضية الفلسطينية، متى؟ عندما أصبح علم فلسطين بيد من يشتغل لدى الأمريكيين والإسرائيليين وينفذ لهم مطالبهم ووعودهم، أعادوها لأنهم يحتاجون شعار ويافطة، عندما سقط شعار الديموقراطية الذي استعملوه، وانتُخبت حماس، وانتُخب حزب الله، وانتُخبت القوى المقاومة في العراق، قرر الأمريكيون استبدال اليافطة بيافطة أخرى، فإذ بين أيديهم من يقدّم لهم مجاناً عَلَم فلسطين ليكون عنواناً من أجل ذبح فلسطين، وذبح القضية الفلسطينية، وذبح المقاومين في فلسطين.

فيصل القاسم: دكتور جمال.

جمال نزال: يعني تحريض في تحريض في تحريض. وأقول { وَمَثلُ كَلِمَةٍ خَبِيثَةٍ كَشَجَرَةٍ خَبيثَةٍ اجْتُثَّتْ مِن فَوْقِ الأَرْضِ مَا لَهَا مِن قَرَارٍ } [إبراهيم/ 16]. أكاذيب وأحقاد...

ناصر قنديل (مقاطعاً): أحسنت، أحسنت. راح تاخد BONUS عليها.

جمال نزال(متابعاً): وفي نوع منها أحقاد طائفية صراحة، وعندي الإثبات على ذلك. خصوصاً وأنه حضرة جنابك في حلقة 3/ 7 من هذا البرنامج الكريم، قلت أنا اسمي ناصر وأنا إنسان شيعي ووجهت انتقاداتك وأحقادك من منطلقات طائفية ذميمة الطبيعة.

ناصر قنديل(مقاطعاً): أن أكون شيعي شيء ذميم يعني؟

جمال نزال (متابعاً): إنني أعترض على أنك تشتم العرب بهذه الطريقة التي.. عرب الاعتلال، ليس لك الحق في أن تشتم العرب، إنه أمرٌ يسيؤنا....

ناصر قنديل (مقاطعاً): يا عزيزي...

فيصل القاسم: بس دقيقة..

ناصر قنديل  (مقاطعاً): حركة حماس ليست شيعية.....

جمال نزال (متابعاً): اسمح لي بس، لا إله إلا الله... بالضبط، طيب حلو..

ناصر قنديل (مقاطعاً): والمقاومين في فتح، في كتائب الأقصى سُنّة وأنا مع السُنّي الذي يقاتل إسرائيل وأمريكا.. وضد الشيعي الذي يقف مع الاحتلال في العراق...

جمال نزال (مقاطعاً): أوكيه، طيب، ممنوع نحكي إحنا؟

فيصل القاسم: بس دقيقة.

ناصر قنديل (مقاطعاً): أنا من وقفت في وجه الشيعة الذين ساروا مع الاحتلال. ليتأدب ويتهذّب ولا يستخدم كلمات نابية من هذا النوع. لستُ أنا من يُقال له مذهبي. أنت أكثر من أن توجّه لي هذا الكلام..

جمال نزال (مقاطعاً): ممنوع أحكي؟ شكراً لك. حلو جداً.

ناصر قنديل (متابعاً): احترم حدودك إذا سمحت، تحدث في الجوهر والمضمون.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

جمال نزال: أنا بدّي أذكرك لأن عباراتك خرجت عن اللياقة، بالتالي، "المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يصغره ولا يحقره"، "المسلم ليس بالطعّان ولا الفاحش ولا البذيء"، وفي كلماتك الكثير من البذاءة والفحش...

فيصل القاسم (مقاطعاً): يا دكتور جمال، عامل دورة إفتاء باين عليك..

ناصر قنديل (مقاطعاً): هذا ماذا فعلتم في الخليل، يوم عندما قتلتم المتظاهرين؟ ليسوا مسلمين الذين قتلتموهم؟!

فيصل القاسم: بس دقيقة.

جمال نزال(مقاطعاً): يا أخي خلينا نحكي مع بعض زي الناس.

جمال نزال (مقاطعاً): احترم كلامك.

فيصل القاسم: please بدون مقاطعة. بالله بلا مقاطعة. دكتور جمال.

جمال نزال (متابعاً): حيثما حضرت الحماسة يغيب المنطق.

ناصر قنديل(مقاطعاً): تأدب يا ابني تأدب.

جمال نزال(متابعاً): يا أخي أوكيه. قيل للرسول صلى الله عليه وسلم، المسلم يكذب قال يكذب...

فيصل القاسم (مقاطعاً): عليه الصلاة والسلام. يا رجل من متى صاير مفتي؟!

ناصر قنديل (مقاطعاً): هذه الطريقة الجديدة.

جمال نزال(متابعاً): المسلم يزني قال يزني، قال المسلم يكذب قال المسلم لا يكذب. وأنت تقول فلان اغتال فلان، يا أخي { إِن جَاءكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْماً بِجَهَالَةٍ } [الحجرات/ 6]. يعني مش عارف كيف!

ناصر قنديل (مقاطعاً): كنا ننتظر أن يُطلب تعيين لجنة تحقيق دولية في اغتيال المرحوم أبو عمار.

فيصل القاسم: بس دقيقة، بس دقيقة.

جمال نزال(متابعاً): إذا بتسمح لي، خلّينا نهدّي الأمور شويّة على شان الجمهور اللي بدّو يسمع لك اليوم يكون مبسوط كثير.. إنت بتحكي جنابك أنه فيه...

ناصر قنديل (مقاطعاً): بعد ما سمعوا أبو مازن اليوم، وأولمرت.. مين حيجي نوم اليوم.

جمال نزال(متابعاً): ممنوع أحكي أنا؟ أنا ممنوع أحكي. دكتور فيصل أنا أعترض. أنا ممنوع أحكي!

فيصل القاسم: بس دقيقة. تفضل يا سيدي.

جمال نزال (متابعاً): إنت صار لك ربع ساعة إحنا ما حكينا. خليك... التزم بالأصول.

ناصر قنديل (مقاطعاً): التزم بالموضوع، ما يخرج عن الموضوع.

فيصل القاسم: بس دقيقة سيد ناصر. أرجوك رجاء حار..

ناصر قنديل (مقاطعاً): بس يخرج عن الموضوع ويوجّه كلام شخصي، أنا أقاطع.

فيصل القاسم: طيب قاطع، بس... ندخل بالموضوع سيد.... لو تكرّمت..

جمال نزال (متابعاً): طيب خلّي الدكتور فيصل يحدد إذا أنا بخرج عن الموضوع. خلي الدكتور فيصل يحدد.. أنا مش عارف شو بدّك منّي يعني هلّق، مش فاهم، شو؟

فيصل القاسم: معقول كل الكلام اللي حكاه!

ناصر قنديل (مقاطعاً): ما عارف شو جاي هو يعمل. عنده يسمع الدرس وبس..

فيصل القاسم: بس دقيقة.

جمال نزال (متابعاً): طيب اسمح لي. إنت بتحكي إن هذا المؤتمر عبثي. أنا بصراحة.....

ناصر قنديل (مقاطعاً): لأ مش عبثي، حرب أهلية جاية على الأبواب.

جمال نزال (متابعاً): إذا بتسمح لي. إنجاز هذا المؤتمر... خلّينا بس نهدّي الأمور علشان نفهم بعض. إنجاز هذ المؤتمر لا يتمثّل في.. اليوم الذي حصل فيه المؤتمر، وإنما سيتمثّل بما سيأتي في الأيام القادمة.

ناصر قنديل (مقاطعاً): بعد 60 سنة إن شاء الله.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

جمال نزال (متابعاً): هناك أُفُق معقول. ستبدأ المفاوضات بعد فترة قريبة، لا نعرف إلى ماذا ستقود المفاوضات.

ناصر قنديل (مقاطعاً): 60 عاماً.

جمال نزال (متابعاً): ولكن إلى أن تنتهي المفاوضات، أو إلى أن تبدأ المفاوضات، هناك أشياء تجري على الأرض الآن. الإنسان الفلسطيني سيحس بنتائج ملموسة بسرعة. هناك جملة من المشاريع غير مسبوقة. هناك... دعني أعدّد لك بعض المشاريع...

فيصل القاسم (مقاطعاً): هات، هات.

جمال نزال (متابعاً): أنت سألتني عن الأخ سلام فياض، دعني أقول لك بعض الأشياء التي تحقّقت على يد الرئيس أبو مازن بواسطة الحكومة الفلسطينية الشرعية. في جنين ستقام منطقة صناعية ضخمة بتمويل من ألمانيا، سيشتغل فيها مالا يقل عن 10 آلاف إنسان.

فيصل القاسم (مقاطعاً): بس خلينا بالموضوع.

جمال نزال (متابعاً): ما هو في الموضوع! إنت بتسألني إيش بيجيب السلام للفلسطينين. إيش السلام...


 فوائد اتفاق أوسلو

فيصل القاسم (مقاطعاً): شو جابلكم أوسلو طيب؟ هذا أوسلو.

جمال نزال (متابعاً): سؤال جيد.

فيصل القاسم (مقاطعاً): أصبح ملطشة يعني. أصبح مسبّة، شتيمة. يوم بتقول واحد أوسلوي معناها يعني... ما بدنا نقول شو...

جمال نزال (متابعاً): حلو، طيب فهمت عليك. أنا بدّي أجاوب على سؤالك، مش إنت سألتني شو جابلكم أوسلو.

فيصل القاسم: بالضبط، تفضل.

جمال نزال: بتسمحلي أجاوبك على سؤالك؟

فيصل القاسم: تفضل.

جمال نزال: متأكد إنك بتسمح لي؟

فيصل القاسم: 100 بالمئة.

جمال نزال: خلّيني أجاوبك. أوسلو جاب ما يلي، أول شيء أوسلو نقّص البطالة في فلسطين من 40 في المئة إلى 11.5 في المئة في ظرف أربع سنوات، أوسلو فتح أفق لتعليم الناس، أوسلو فتح أفق لتوفير العلاج المجاني للناس. أنا أعيش تحت الاحتلال. يعني بعد إذن الأخ اللي هنا، أنت لا تعرف ما معنى الاحتلال.. أنت لا تعرف ما معنى أن يكون الإنسان تحت الاحتلال.

ناصر قنديل (مقاطعاً): إحنا عشنا تحت الاحتلال وقاومنا الاحتلال وتحرّرنا من الاحتلال. إنت اللي لا تعرف معنى الاحتلال.

جمال نزال(متابعاً): اسمح لي أتكلم. إنت لا تسمح لي بالكلام لأنك تخاف أن يسمع الجمهور وجهة نظر مضادة لكلامك. إذا بتسمح لي، عندما كانت منظمة....

ناصر قنديل (مقاطعاً): قاتلنا في وجه الاحتلال، وحرّرنا أرضنا من الاحتلال، وعلّمنا الناس كيف يُقاوم الاحتلال. وعندما كان أبو عمار، كان لي الشرف أن أكون إلى جانبه في بيروت..

جمال نزال (متابعاً): عندما كان يحارب....

ناصر قنديل (مقاطعاً): أنتم كنتم تبيعون المواقف في الخارج وكنّا نحن نقاتل في بيروت أثناء الاجتياح.

جمال نزال (مقاطعاً): إذا بتسمح لي. ممنوع أحكي أنا؟!

ناصر قنديل (مقاطعاً): أنا من أطلق النار على دبابة شارون في مطار بيروت.

جمال نزال(مقاطعاً): أنا عندي انطباع...

ناصر قنديل  (مقاطعاً): أنت لا تعرف مع من تتحدث، أنت تتطاول على من يقفون كانوا مع معلّميك وأسيادك.

جمال نزال (متابعاً): أنا عندي انطباع أنه أنا ممنوع أحكي.

فيصل القاسم: لأ، تفضّل.

ناصر قنديل (مقاطعاً): ما تتدّخل بشأن خارج حدودك. إلزم حدودك في الموضوع.

جمال نزال (متابعاً): عندي انطباع أنا... للتعليق بس على نقطة جزئية ذكرها الأخ ناصر، بقول أنه إحنا علّمنا الناس المقاومة، سنة 82 منظمة التحرير قتلت 600....

فيصل القاسم(مقاطعاً): بس خلّينا في الموضوع، خلّينا في الموضوع...

ناصر قنديل  (مقاطعاً): أنا كنت إلى جانب أبو عمار...

فيصل القاسم (مقاطعاً): يا أخي.. يا سيد قنديل.

ناصر قنديل (مقاطعاً): نحن تعلّمنا من الفلسطينيين وعلّمنا المتخاذلين كيف تكون المقاومة.

جمال نزال (مقاطعاً): طيب كويّس. إحنا اتفقنا...

فيصل القاسم: يا سيد قنديل. بس أبوس إيدك..

ناصر قنديل (مقاطعاً): ما يدخل على موضوع شخصي.

فيصل القاسم: طيب ماشي، بس أرجوك، بطّلنا نعرف نحكي يا زلمة..

ناصر قنديل (متابعاً): يلتزم بموضوعه.

فيصل القاسم: أرجوك رجاء حار. تفضل.

ناصر قنديل(مقاطعاً): أنا حاضر، يلتزم بموضوعه.

جمال نزال: يعني أوكيه إذا هو يقر أنه هو تعلّم المقاومة من الرئيس أبو عمار.

ناصر قنديل (مقاطعاً): طبعاً ولنا الشرف.

جمال نزال (متابعاً): فإحنا خلّي هذه تكون أرضية مشتركة. أنه...

فيصل القاسم (مقاطعاً): بس خلينا بالموضوع رجاءاً، الوقت يداهمنا please... جاوب على السؤال..

جمال نزال (متابعاً): أنه بتعرف أهالينا وإخوانا، أصدقاؤنا في حزب الله ورثوا أطنان من الأسلحة التي تركتها منظمة التحرير الفلسطينية لهم في لبنان، كنّا مع بعض ولا زلنا مع بعض، إلى أن بدأت حرب المخيمات وخلّصوا على الفلسطينيين. هذا صار موضوع ثاني.

فيصل القاسم (مقاطعاً): خلّينا بالموضوع.

جمال نزال (متابعاً): أوكيه إنت سألتني شو جابلكم أوسلو؟ يا أخي أنا قلت لك أنا بعيش تحت الاحتلال وبعرف شو معنى حواجز الإسرائيليين، شو معنى أنه المريض لا يتوفر له العلاج، شو معنى أنه إنسان معوز ما يقدر يعلّم ابنه. أعرف أنه في فترة أوسلو كان النمو الاقتصادي الفلسطيني 6 بالمئة، إيرلندا تحلم في هذه النسب، في الصين نسبة النمو الاقتصادي لا تصل إلى هذا الحد، أوسلو فتح أفق للحياة بالنسبة للفلسطينيين. ويا أخي دعني أقول لك شيء، هناك حصل ثماني اجتماعات بين الرئيس أبو مازن والسيد أولمرت، جاءت السيدة رايس ثماني مرات إلى منطقة الشرق الأوسط، وحصلت 12 جولة مفاوضات على مستوى الوفود بين السيد أحمد قريع، أبو علاء والسيدة ليفني ولم نتوصل، أرجو أن تقرأ شفتي عند هذه النقطة....

ناصر قنديل (مقاطعاً): باطون.. باطون...

جمال نزال (متابعاً): امتلك الشجاعة لتنظر إلي، امتلك الشجاعة لتنظر إلي، لأقول لك ما يلي..

ناصر قنديل (مقاطعاً): عمبسمعك باطون.

جمال نزال (متابعاً): رغم 12 جولة زائد 16 جولة مفاوضات لم نصل مع الإسرائيليين إلى سطر واحد مكتوب، ليش؟

ناصر قنديل (مقاطعاً): طبعاً 600 مليون دولار حقّ الباطون اللي للجدار راحوا لأبو علاء، كيف بدكم توصلوا؟

جمال نزال (متابعاً): ليش، ليش؟ اسمحلي أقول لك ليش، إنت عندك مشكلة إذا أنا بحكي لأنك بتخاف أنه أحكي، إنت بتخاف أنه أحكي.

ناصر قنديل (مقاطعاً): أبداً بالعكس. لك بدّي اسمع، انه الفلسطينيين....

جمال نزال (متابعاً): طيب خي مش معقولة.

ناصر قنديل (مقاطعاً): اللي عمبتقولوا أن جنة النعيم يعيشها الفلسطينيون تحت الاحتلال.

جمال نزال (متابعاً): إي بعدين مش معقولة هيك، في ناس يخافوا من الرأي الآخر، هاي عندك واحد منهم.

فيصل القاسم (مقاطعاً): طيب بس دقيقة، الوقت انتهى، لأنه الوقت منتهي.

جمال نزال (متابعاً): أكمّل الجملة، خلّيني أكمّل الجملة.

فيصل القاسم: الموضوع، طيب اتفضل يا سيدي.

"
رغم كل المفاوضات لم نتوصل إلى سطر واحد مكتوب، وذلك لأن المطالب الإسرائيلية التي تطرحها مرفوضة فبالنسبة لنا التنازل عن القدس والتهاون في حق اللاجئين مرفوض
"
 جمال نزال

جمال نزال
: رغم 12 جولة مفاوضات على مستوى الوفود، ورغم 8 جولات رايس، و 8 اجتماعات بين الرئيس أبو مازن والسيد أولمرت، لم نتوصل إلى سطر واحد مكتوب، ليش؟ لأنه المطالب الإسرائيلية التي يطرحونها علينا مرفوضة، يهودية الدولة الإسرائيلية بالنسبة لنا مرفوضة، التنازل عن القدس بالنسبة لنا مرفوض، التهاون في حق اللاجئين بالنسبة لنا مرفوض.. الرئيس أبو مازن...

ناصر قنديل (مقاطعاً): العودة، حق اللاجئين بالعودة، مش بالتعويض. إيه وضّحها هاي..

جمال نزال(متابعاً): طيب اسمح لي خلّيني أحكي. الرئيس أبو مازن كان مسؤول في كامب ديفيد عن تمثيل الجانب الفلسطيني في لجنة المفاوضات، والإسرائيليون يعتبرونه حتى اليوم أنه هو المسؤول عن إفشال كامب ديفيد بسبب تمسكه بحق اللاجئين.

ناصر قنديل (مقاطعاً): أعوذ بالله.

جمال نزال (متابعاً): موشي يعلون. إنت طبعاً هلّق عمتقتبس بهالأمريكان وبالصحافة الإسرائيلية...

ناصر قنديل (مقاطعاً): أي موشي يعلون... أبداً موشي يعلون يعتبر أنه أبو عمار هو من أفشل التفاوض.

جمال نزال (متابعاً): ما اقتبست ولا كاتب عربي، ما اقتبست ولا كاتب عربي. لحد الآن ما اقتبست كاتب عربي واحد إنت، تقتبس الأجانب فقط، موشي يعلون...

فيصل القاسم (مقاطعاً): كي لا نبتعد.. بس يا جماعة. كي لا نبتعد كثيراً عن الموضوع، دكتور جمال لو تكرّمت.. السؤال المطروح، هآرتس...

جمال نزال (مقاطعاً): يا أخي اقتبِس العرب...

فيصل القاسم (مقاطعاً): بس دقيقة، ماشي، ماشي.. صحيفة هآرتس...

ناصر قنديل (مقاطعاً): آه طبعاً تكرم عينك.

جمال نزال: بتحبهم إنت..


مؤتمرات السلام والمطالب العربية

فيصل القاسم(متابعاً): دقيقة. صحيفة هآرتس قالت بالحرف الواحد أن لقاء أنابوليس قد انتهى قبل أن يبدأ، بعدما تمكنت إسرائيل من إفراغه من مضمونه، وهذا الأمر، يعني عمبتقلّك، أنه مداولاته المثيرة وقراراته المدوية لم تجرِ ولم تتخذ في المدينة الأمريكية البحرية وإنما في كنيست إسرائيل، ليست في المدينة الأمريكية التي وصفها أحد الكتاب الدكتور نبيل طعمة اليوم أنا بوليس...

جمال نزال (مقاطعاً): حلوة هذه النقطة...

فيصل القاسم (متابعاً): أنا بوليس يعني، مش أنابوليس، أنا بوليس...

جمال نزال: حلوة هذه النقطة. إذا بتسمح لي علّق عليها؟ أكيد؟ بيسمحلي الأخ كمان. أوكي.. أنا راح علّق عليها..

ناصر قنديل: خذ وقتك بالعكس.

جمال نزال: أولاً، حالياً ما يجري في داخل المعادلة الإسرائيلية أنه يتم سحب الأجندة اليمينية الإسرائيلية من طاولة الحكومة الإسرائيلية، هذا أمر جيد، أبو مازن وصل إلى هذه النقطة بصبر أيوب وحكمة سليمان، ليست سهلة. اليمين الإسرائيلي لا يريد دولة فلسطينية، لا يريد قرارات الأمم المتحدة، لا يريد تطبيق خارطة الطريق، لا يريد مبادرة السلام العربية. لاحظ، إذا عندك القدرة على الملاحظة، حماس ترفض الدولة الفلسطينية، ترفض خارطة الطريق، ترفض قرارات الشرعية الدولية، ترفض مبادرة السلام العربية، حماس شريك اليمين الإسرائيلي الذي أوصل شارون إلى الحكم، وصاحب المقدار الأكبر من الحزن اليوم هم شركاء الحلم اليميني الإسرائيلي، اليمين الإسرائيلي اليوم تلقى ضربة شديدة من حيث أن برنامج عمله قد مُسح عن الطاولة الإسرائيلية، هذا إنجاز كبير أليس كذلك؟

فيصل القاسم: جميل. سيد قنديل بس دقيقة. أسألك بالاتجاه الآخر. إلى متى هذه المكابرات والمزايدات وما بعرف شو، هل تستطيع أن تنكر أنه لم يبق أمام العرب إلا توسّل أو تسوّل السلام لا أكثر ولا أقل. فلماذا هذه المكابرة؟ العرب أجمعين ذهبوا إلى أنابوليس والكل.. بما فيهم سوريا، مَن بقي في معسكر الممانعة أو المتشددين أو... لم يبق أحد يا أخي...

جمال نزال (مقاطعاً): المجانين..

فيصل القاسم(متابعاً): لم يبق أحد يا أخي. لم يبق إلا المجانين كما يقول لك.

ناصر قنديل: يادكتور فيصل يعني لا يوجد أحد في الدنيا يخوض حركة مقاومة ويرفض التفاوض، هذا محاولة تصويرنا نحن أهل المقاومة بأننا رافضون لمبدأ التفاوض، هو نوع من التزوير والتزييف التافه يعني لا يمر على الناس، الفيتناميون فاوضوا ولكن كيف فاوضوا؟ فاوضوا وهو يقاومون..

فيصل القاسم (مقاطعاً): بالبندقية والزيتون..

ناصر قنديل (متابعاً): فاوضوا وهم يحفظون الوحدة الوطنية الداخلية. أنا أعطيتك مثال، لو وقف أبو مازن وقال، الوحدة الوطنية الفلسطينية بلا شروط، ومع العدو نضع الشروط، وعلى العدو نضع الشروط، ونقول لا نذهب إلى التفاوض إلا بعد العودة بالوضع في الضفة إلى ما كان عليه قبل 28 سبتمبر 2000، قبل اندلاع الانتفاضة، لكنا قلنا هذا هو المسار وعندها عندما يذهب إلى التفاوض، وأنا مع الذهاب إلى التفاوض، ولكن أي تفاوض؟ الذهاب إلى حلف ضد ابن الوطن، ضد الشقيق، ضد المقاومة هذا من المحرمات. ثانياً عندما نتحدث عمّا قُدم في أنابوليس، هذا ذر رماد في العيون. ماذا قُدم في أنابوليس؟ وقف أولمرت وقال، رسالة الضمانات التي وصلت من الرئيس بوش إلى رئيس الوزراء آرييل شارون في 26 نيسان 2004 هي جزء من مقوّمات التفاوض. ماذا في رسالة الضمانات؟ الأربعة عشر تحفّظ الذين يتباهى بهم، أن شارون كان يطرحهم وأن المفاوض الفلسطيني رفضهم، خرجوا من الشباك دخلوا من الباب باسم رسالة الضمانات الأمريكية وهي الآن من مندرجات التفاوض. ثانياً كل الكلام زيطة وزمبليطة ما الذي قُدّم الآن، الآن مفاوضات لستين عام ولجان ولكن على الفلسطيني أن يقدم رأٍس أخيه الفلسطيني تحت شعار خارطة الطريق ومكافحة الإرهاب. حاج نضحك على بعض. الوضع هو التالي، يشعر الأمريكي والإسرائيلي أن عنده خيار آخر، خياره الآخر هو توصيات بيكر هاملتون، أن يذهب إلى التفاوض مع حماس وحزب الله وسورية وإيران، يأتي لأبو مازن ولعرب الاعتلال ويقول لهم أتعطوني ما أريد أم أذهب؟ في المرة الماضية أعطوه تغطية حرب تموز على لبنان، ثم أعطوه محاولة دحلان في غزة، الآن يعطونه تفويضاً وتمويلاً واستعداداً للتعاون من أجل إعطاء أولمرت إنجاز بديل عن هزيمة تموز، سيكون اجتياح غزة وعندها سيبدأ الإسرائيلي بالاجتياح ويسلم السلطة الفلسطينية لتستكمل تحت شعار تنفيذ خارطة الطريق وأن الجزرة باليد...

فيصل القاسم (مقاطعاً): هذه نقطة مهمة جداً، جمال نزال، ألا تعتقد أن المُشاهد العربي، المواطن العربي بدأ يخشى ويرتعب في واقع الأمر كلما يسمع بمؤتمر سلام؟ بعد كل مؤتمر سلام أو بعد كل مبادرة سلام تكون هناك كارثة، الآن المتوقع كارثة إما في غزة أو في ضرب إيران أو كذا كل هذه الزيطة والزمبليطة غطاء لتمرير مشاريع ما إلها علاقة لا بالسلام ولا بغير السلام. ماذا تقول لهم؟

جمال نزال: يعني إن شاء الله أن لا يحصل أي كوارث لكن أنت تعرف أن... هنا أنا عندي مقالة من زهير قصيباتي يقول إن إيران وجهت تهديدات للدول العربية المجاورة بأنها ستقصفها إذا تعرضت لعدوان من الأمريكيين. أنا أقول إن الصراع الأساسي في المنطقة هو الصراع اللي بين العرب وإسرائيل. أعتقد أن هناك صراع جانبي آخر هو بين إيران والعرب، ليش إيران تحتل جزء من أراضي العرب مثلاً في الجزر الإماراتية الثلاثة؟ هذه ليش ما ينسحبوا منها كبادرة حسن نية...

فيصل القاسم (مقاطعاً): طيب ليش ما انسحب منها الشاه.. كان حبيب الأمريكان...

جمال نزال (متابعاً): اسمح لي، هو سؤال، بدنا نطرح السؤال، لماذا لا يسوون مشاكلهم الحدودية مع الكويتيين بالسلم والمحبة؟ ليش يحتلوا جزء من الأراضي العراقية؟ ليش يشجعوا حماس أنها تنقلب على السلطة الوطنية في غزة؟ ليش هالمشاكل كلها؟ طيب ما الإيرانيين خليهم يكونوا حبايبنا وأصدقائنا ليش الإيرانيين بيوجهوا هذا الانتقاد الكبير والشتائم والتحقير للعرب؟ أنا يسوؤني، بصراحة أنا كنت في يوم مضى، كنت أحد الواهمين بأن الإيرانيين يحبوننا. الإيرانيين لا يحبوننا، مش عارف ليش؟ مش عارف شو بدهم منا الإيرانيين. الإيرانيين يحاولوا يسيطروا على المنطقة، يحاولوا يسيطروا علينا، يحاولوا يخربوا لعبة الديموقراطية في الوطن العربي. ثم أنه في بعض الناس يجاروا هذا التهجم، ياعرب مش فاهم..

ناصر قنديل (مقاطعاً): أن هذا الكلام قرأته لألوف بن..، من هآرتس، نفس الكلام هذا، يقول أن، أيها العرب الإيرانيون لا يحبونكم..

فيصل القاسم (مقاطعاً): يعني تقول أنه يردد هذا الكلام...

ناصر قنديل (متابعا): يقرأ في ذات الكتاب.. أبداً على ذات الشيخ..

جمال نزال: يعني أنا مش فاهم ليش أنت دائماً بتقتبس الإسرائيلين أو بتقتبس الأمريكان...

ناصر قنديل (مقاطعاً): معلميكم هؤلاء.

جمال نزال: معلمينا؟ إنت ليش بتشتم محاوريك؟

ناصر قنديل  (مقاطعاً): أبداً، لتعرف تلتزم بحدودك، لتعرف تحكي بتهذيب، لأنك تطاولت في بداية الحديث.

فيصل القاسم: بس دقيقة، بس دقيقة.

جمال نزال (مقاطعاً): إذا بتسمح لي خليني أحكي.

فيصل القاسم: لو تكرمت، لو تكرمت. تفضل..

جمال نزال: خليني أحكي. أنا أدعو المثقفين العرب، المفكرين العرب، لإعادة بلورة الـVISION أو الرؤية بتاعة القومية العربية. لأن إحنا العرب، زي بعض، بنحب بعض، وريحتنا زي بعض ولغتنا لغة بعض، بس فيه عنصر غير عربي في منطقتنا بيحكي عربي بس، بيحمل بطاقة هوية عربية لكن لا يؤمن بالعروبة، يؤمن بالسيطرة الأجنبية على منطقتنا العربية، هؤلاء عرّوهم،اكتشفوهم بسرعة.

فيصل القاسم (مقاطعاً): جميل ماشي. بس خلينا نسأل سؤال بسيط، الشارع العربي الآن يسأله، بس دقيقة، أن المراهنة على الدور الأمريكي مرة أخرى في هذه اللعبة، لعبة السلام..

جمال نزال (مقاطعاً): نحن ما بنراهن على السلام..

فيصل القاسم (متابعاً): طيب بس دقيقة. كيف ما بتراهنوا يا راجل؟ كيف ما بتراهنوا؟ كل العرب بيراهنوا على الأمريكان. جرّب العرب الولايات المتحدة على مدى عقدين من الزمن، فكانت النتيجة ضياع الأرض والحقوق وتكريس الاحتلال وزيادة القتل و الترويع فما بالك في إدارة تجعل من مصالح إسرائيل تتقدم على أي مصلحة أمريكية. السؤال، يعني الشارع العربي الآن يسخر، يضحك، والبعض يتساءل أليس من حقه أن يزدرئ ويتهكم على كل هذه المؤتمرات السخيفة كما يسميها الشارع؟ جربناكم يا أخي واللي بيجرب المجرب بيكون عقله مخرب.

جمال نزال: ياأخي يخرب بيت هذه المؤتمرات، أنا ما بحب هذه المؤتمرات. بس بتصير، صدقني، الإنسان يحس بالملل وهو يتابع هذه المؤتمرات، بصراحة. أنت تقول أنها ما جابت نتائج للعرب، طيب المصريين أخذوا كل سيناء بالمفاوضات، بس ما كان للمصريين أن يأخذوا سيناء فقط بالمفاوضات، لا.. المصريين حاربوا من أجل أن يحصلوا على سيناء وأخذوها بالمفاوضات وبالحرب. شوف يعني، نحن لا نؤمن بأن بالمفاوضات تحصل على كل شيء، الفلسطينيون منخرطون بالكفاح المسلح منذ 45 عام، والأخ يقول نحن في المقاومة عملنا أبصر شو، والآخرين تخلّوا عن المقاومة، طيب اسمح لي بهذه المناسبة أوجه تعازي الحارة لعائلة الشهيد أحمد علي أبو ستة، وعائلة الأخ جيفارا محمد صالح من حي الزيتون، الأخ أحمد أبو ستة أبو البراء استشهد وزميله وهم من حركة فتح أثناء عملية نفذوها في 20 تشرين...

ناصر قنديل (مقاطعاً): مو فتح الحقيقيين..

جمال نزال (متابعاً): فتح بزعامة أبو مازن..

ناصر قنديل  (مقاطعاً): أبداً..

جمال نزال (متابعاً): في 20 تشرين الثاني من هذا الأسبوع. لا يمضي أسبوع منذ أن نشأت..

ناصر قنديل (مقاطعاً): ليتجرأ أبو مازن ويعلن مسؤوليته عن العملية..

جمال نزال (متابعاً): ياأخي خليني أكمل جملة واحدة في هذا الأستوديو هذا اليوم..

فيصل القاسم: باختصار، باختصار.

جمال نزال: أنا بدّي.. لاحول الله ياربي، ما بخلّينا نحكي هذا الزلمة. لا يمضي أسبوع، منذ أن عرفتُ فتح، إلا وتنفذ حركة فتح.. طبعاً أنا كنت ناطق باسم فتح في الضفة الغربية..

ناصر قنديل (مقاطعاً): غير صحيح أنت لم تكن يوماً ناطقاً باسم فتح. منتحل صفة أنت..

جمال نزال (متابعاً): لا يمضي أسبوع في الضفة الغربية، أو في أي مكان أخر، دون أن تنفذ حركة فتح عملية ضد الاحتلال الإسرائيلي. لا يمضي أي أسبوع، لا يمضي أسبوع دون أن تغتال إسرائيل من كوادر حركة فتح. منذ استشهاد الشيخ ياسين رحمه الله، لم أعلم بأن حركة حماس قامت بعملية عسكرية في الضفة الغربية، لم أعلم بأن إسرائيل استهدفت مقاتلين من حركة حماس في الضفة الغربية أو في أي مكان آخر، باستثناء في غزة طبعاً، لأن الوضع مختلف هناك. لكن أنا أريد..

ناصر قنديل (مقاطعاً): غزة مرتبطة بفلسطين..

جمال نزال(متابعاً): أريد أن أقول لك أنه لا تسير المفاوضات بدون مقاومة ولاتسير المقاومة بدون مفاوضات..

فيصل القاسم: جميل جداً، سيد قنديل، يعني لماذا هذا التشاؤم؟ ولماذا دائماً أن الأمريكان يعقدون مؤتمرات للضحك على ذقونكم؟ الأمريكان جادون هذه المرة ويتوقون فعلاً إلى، على الأقل حل الدولتين الفلسطينية والإسرائيلية، هذا من جهة. وأن الكلام على أن هذا المؤتمر غطاء لضرب إيران واجتياح غزة وها الكلام لا أساس له من الصحة. أريد أن تجيب. ثانياً موضوع التطبيع، عمرو موسى قال، يا أخي نحن لسنا ذاهبين إلى أنابوليس من أجل التطبيع، وهذا التطبيع عبارة عن تخويف وإلى ما هنالك من هذا الكلام.

ناصر قنديل: نعم بان كي مون صرّح بأنه اتفق مع عدد من الوفود العربية بأن ستفتح قنصليات لها في إسرائيل تشجيعاً لإسرائيل للذهاب في مسيرة السلام التي أطلقت في أنابوليس..

جمال نزال(مقاطعاً): بان كي مون كذاب..

ناصر قنديل(متابعاً): آه طيب أنت أصدق.. ثانياً عندما نتحدث، بس حتى ما يثير الغرائزية، أنه فتح وحماس، لك أنا أقدس غبار على حذاء مقاتل في فتح يقف في وجه الاحتلال، وتطارده قوات الاحتلال، أما الذين يكذبون وينافقون وينتحلون الصفة فهؤلاء مكانهم آخر. مقاتل فتح، مقاتل حماس، مقاتل شعبية، المقاتل، المقاوم هو على رؤوسنا نحمله. ولذلك ما حدا يزايد في هذا الموضوع ويعتبر حاله أنه عم ينعّس المقاتلين لحتى يغمضوا عيونهم وما يشوفوا الخيانة التي تُرتكب اليوم، لم يجرؤ أبو مازن في يوم من الأيام، حتى عندما كانت فتح تقوم بعمليات، كان يعلن التنصل والتبرؤ من هذه العمليات، الناس شايفة وقاشعة والشمس طالعة. لنعد إلى موضوع الأمريكيين..

فيصل القاسم (مقاطعاً): والتطبيع طبعاً.

ناصر قنديل (متابعاً): الأمريكيون يريدون أن يحلوا، نعم يريدون الدولتين، الأمريكيون، ويريدون أن يختاروا. أولمرت ضعيف عاجز عن أن يقبل بحد عربي طلبه أبو عمار، رحمه الله، في كامب ديفيد و طابا، وهو أرض 67، القدس، عودة اللاجئين. يقول الأمريكيون أن عباس أضعف من أن يقبل ما لم يستطع عرفات قبوله، و أن أولمرت أضعف من أن يعطي..

فيصل القاسم (مقاطعاً): خاصة وأنه محصور، فيما يسميه بعض الفلسطينيون، بالمنطقة السوداء، في الضفة..

ناصر قنديل (متابعاً): أكثر من ذلك، أكثر من ذلك في جزء من المنطقة السوداء، لأنه يضيق عليه الخناق وهو يعرف بأنه في اليوم الذي يقدم تنازلاً حقيقياً عن القضايا المصيرية للشعب الفلسطيني، حتى مرافقوه لا يبقون معه، لأن شرفاء فتح لن يسمحوا. هم يقبلون الرهان، يقولون كما قلت في المقدمة امشي وراء الكذاب لباب الدار، خلينا نشوف شو بيصير. ولكن في النهاية الاستحقاق هو التالي، الأميركي عليه أن يختار، إما أن يحمي شروط أولمرت أو أن يحمي شروط عباس. الخيار الأميركي واضح خطاب بوش اليوم، التبشير بوطن قومي يهودي حسم الأمور، وعندما قال أنا سأراقبكما في تنفيذ ما يُتفق عليه، وخارطة الطريق أولاً وأخيراً، العودة إلى بدء. عندما كان يُقال للراحل ياسر عرفات، أنت لم تنفذ تعهداتك بأن تضرب المقاومين وأن تعتقل المقاومين وأن تصفي المقاومين، طبعاً هم يسمونهم إرهاب. الآن عباس يعطي التعهد. أنا أقول، متشائم، لا أنا لست متشائم، أنا أقول أن الظروف التي تحكم الصراع العربي الإسرائيلي أكبر من أن يستطيع المتاجرة بها كل الحكام العرب ولو اجتمعوا عليها، مرّت على هذه الأمة ظروف أقسى من هذه الظروف ومصاعب أقسى من هذه المصاعب، أسوأ من احتلال العراق، كلهم رأوا بأن الزمن الأميركي قد انتشر وعمّ ولم يعد إلا أن نخضع ونصلي ونسجد أمام البيت الأبيض، وقف المقاومون العراقيون وهم من أهل السُنة الذين نفتخر بهم ونعتز وقاتلوا الأميركي وهزموا الأميركي ومرّغوا أنف الأميركي في الوحل والتراب، كما وقف المقاومون في جنوب لبنان، كما وقف المقاومون من فتح قبل حماس في فلسطين وقاتلوا وانتصروا، أنا أقول هذه الأمة ستنتصر والذين يسيرون في عكس اتجاه الشهداء سيُهزمون والذين يدافعون لأنهم يدافعون عن راتب آخر الشهر سيندمون، هذه هي مسيرة الأمة..

جمال نزال (مقاطعاً): ما فيش رواتب، الرواتب مقطوعة..

ناصر قنديل (متابعاً): أكبر من أن تغير بوصلتها لا اجتماعات بوش ولا أولمرت ولا عباس ولا سواهم، وأنا عندما أتحدث عن مشاركة سورية لا أتحدث عن هذه المشاركة من موقع أنني أريد أن أوجد أعذاراً، كل العالم يعرف أن سورية لم تكن مدعوة بالأصل. اقرأ ماذا يقول التلفزيون الإسرائيلي، يحب الاستشهاد بالاسرائيليين، يحيز كيلي، المراسل الإسرائيلي للتلفزيون الإسرائيلي في أنابوليس في واشنطن، يقول زرنا _لا أريد أن أسمي سفارة الدولة العربية التي تحدث عنها_ فاستقبلنا السفير وأضافنا القهوة والحلويات وقد استمتعنا بجلستنا معه، وعندما أردنا التسلّل إلى السفارة السورية أوصِدت الأبواب في وجهنا وقيل أنه غير مرغوب فينا. أنا أقول أن سورية لم ولن تتغير، ستمسك بيد الفلسطينيين من أجل الوحدة الوطنية الفلسطينية، نحن مع الوحدة الوطنية الفلسطينية، نحن نريد للمفاوض الفلسطيني أن يعلم بأن الطريق الأسهل هو طريق حماية المقاومة وحماية الوحدة.

جمال نزال: أثلجت صدري في النقطة الأخيرة التي قلتها بأن سورية ستمسك بيد الفلسطينيين، تحترم الشرعية الدولية، بالأمس فقط كان مخطط أن يصير في..

ناصر قنديل (مقاطعاً): أنا ما شفت الشرعية الدولية..

جمال نزال (متابعاً): اسمح لي، اسمح لي، الشرعية الفلسطينية..

ناصر قنديل (مقاطعاً): لا بس حتى يكون أمين الوحدة الوطنية..

جمال نزال (متابعاً): نحن يعني نشكر أخواننا السوريين أنهم حافظوا على التزامهم بالشرعية الفلسطينية مجسدة بالرئيس أبو مازن، كان مخطط أنه بدو يصير في دمشق على هامش انعقاد أنابوليس تجمع للطبالين والزمارين تحت..

ناصر قنديل (مقاطعاً): مناضلين، مناضلين..

جمال نزال (متابعاً): ما حدا بيسمع فيهم، ما حدا بيعرفهم، بدهم يعملوا مؤتمر دمشق، لكن السوريين..

ناصر قنديل  (مقاطعاً): عيب هذا الكلام..

فيصل القاسم (مقاطعاً): يعني الجبهة الشعبية وأحمد جبريل وكذا.. هدول طبالين وزمارين؟..

جمال نزال (متابعاً): لا لا لا، الجبهة الشعبية والديموقراطية لتحرير فلسطين ولدت وناضلت وضحّت بالشهداء قبل أن تفكر حماس أن تنشأ..

ناصر قنديل (مقاطعاً): وهلّق عم تقول كانوا مشاركين..

جمال نزال (متابعاً): خلي بالك، خليني أكمل الجملة أخواننا السوريين بإحساسهم بالمسؤولية سحبوا الفيش، طبعاً أنا بفهم أن الدبدوب رح يمشي نص ساعة زمان، رح يفكر حاله بأنه بيمشي بطاقته الذاتية، بعدين بيستهلك البطارية وبيرجع عند صاحب الشاحن بيقول له اشحنّي من جديد عشان أعرف أحكي. فلو تسمح لي ياأخي خليني.. اسمح لي..

ناصر قنديل (مقاطعاً): على كل حال عقد مؤتمر في غزة، وسيُعقد مؤتمر في رام الله إن شاء الله، وسيقف الفلسطينيون في وجه هذه المسيرة..

فيصل القاسم (مقاطعاً): بس دقيقة شو قصدك الدبدوب، يعني اللعبة ها؟

جمال نزال: اسمح لي... طبعاً عندي فعل أمر لك، { ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ } [النحل/ 125] التزم بهذا الكلام ستخفف عني وعنك.

فيصل القاسم (مقاطعاً): يا جمال والله أنت صاير يعني ناقصك لحية بس..

جمال نزال (مقاطعاً): عندك مانع.. عندك مانع؟ هون يحكي لي...

ناصر قنديل (مقاطعاً): الفرق بين المفتي والمُفتِن كبير..

فيصل القاسم (مقاطعاً): بس دقيقة، بس دقيقة.

جمال نزال(مقاطعاً): ياأخي أنت ليش خايف أني أحكي..

ناصر قنديل: لا بالعكس، لا، أبحث عن كلام يثلج الصدر..

جمال نزال(مقاطعاً): أنا عمري ما شفت محاور بيخاف هيك بصراحة..

ناصر قنديل (مقاطعاً): أنا بحب أثلجلك صدرك بس..

جمال نزال: أنت تحكي لي أن دور السلطة الوطنية في خارطة الطريق أنها تلاحق المقاومين، أنا عنديBreaking News لك بخصوص علاقة الجهاد الإسلامي بحماس، هناك شيء خطير، عضو..

ناصر قنديل (مقاطعاً): إذاً بلشنا بالجهاد الإسلامي..

جمال نزال (متابعاً): اسمح لي. عضو في.. لأ ليش عضو في المكتب السياسي..

ناصر قنديل (مقاطعاً): اقرأ اليوم في ماذا قال أمين عام حركة الجهاد الإسلامي..

جمال نزال(مقاطعاً): اسمح لي، عضو في المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي... أنت خايف أني أحكي..

ناصر قنديل: رمضان عبد الله شلح، اليوم في بيان تعليقاً على أنابوليس، قال أنها الخيانة بعينها وأدعو الشعب الفلسطيني ومقاتلي فتح إلى رفض هذه الخيانة..

جمال نزال (مقاطعاً): دكتور فيصل لماذا انسحبت من النقاش عندما قاطعني؟!

فيصل القاسم: نص دقيقة، نص دقيقة.

جمال نزال (متابعاً): حركة الجهاد الإسلامي تلقت إنذاراً من حركة حماس، وهذه معلومات من عضو في المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي، وأبلغت الجهاد الإسلامي بأن عليها أن تحل نفسها في غزة وقالوا لهم في حماس...

ناصر قنديل (مقاطعاً): كان بالأمس فيه مؤتمر صحفي هو وحماس ضد أنابوليس. لا تزتّوا فتيل يارجل، عيب بتفرح أنت إذا تقاتلوا الفلسطينيين مع بعض؟ بتفرح أنت إذا تقاتلوا؟ لك معقول! شعبك هاد. لك اخجل قدام الناس يارجل، بتفرح أن الحماس وجهاد يتقاتلوا؟! أن أبكي إذا تقاتل فلسطيني وفلسطيني. ياعيب الشوم على هذا.

جمال نزال: حماس قالت للجهاد الإسلامي، حلوا نفسكم هناك حركة إسلامية في غزة.. أنت خايف أني أحكي، أنت خايف، أنت خايف.. حركة حماس قالت للجهاد الإسلامي حلوا نفسكم لأن الحركة الإسلامية بتكفي. والآن عرفتم من هو عدو الحقيقة الذي يخاف أن أتكلم...

فيصل القاسم (مقاطعاً): يا جماعة يا جماعة، خلوني أقرأ النتيجة، يا جماعة. هل تتوقع خيراً من اجتماع أنابوليس للسلام 15بالمائة نعم، 85 بالمائة لا..

ناصر قنديل (مقاطعاً): وكتير عليهم 15 بالمائة.

فيصل القاسم: لم يبق لنا إلا أن نشكر ضيفينا.

ناصر قنديل(مقاطعاً): والله مافي 5 بالمائة، كلهم ماسكين كمبيوترات وعم يصوتوا تزوير يا دكتور فيصل، مقبضينهم ليتكتكوا..

فيصل القاسم: الدكتور جمال نزال، والسيد ناصر قنديل. نلتقي مساء الثلاثاء المقبل، حتى ذلك الحين ها هو فيصل القاسم يحييكم من الدوحة إلى اللقاء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة