القمم العربية واتخاذ القرارات فيها   
الأحد 1425/8/18 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 12:32 (مكة المكرمة)، 9:32 (غرينتش)

مقدم الحلقة:

غسان بن جدو

ضيوف الحلقة:

أمين الجميل/ رئيس الجمهورية اللبنانية الأسبق

تاريخ الحلقة:

22/05/2004

- الأمل العربي الغائب ونمطية القمم
- المأساة الفلسطينية والقمة الحالية
- الانحياز الأميركي والدور العربي المتكاسل
- الأوضاع العراقية
- فصل الإرهاب عن المقاومة
- مسيرة الأكفان اللبنانية

غسان بن جدو: رحم الله زميلنا الشهيد رشيد حميد والي زميلنا في مكتب بغداد وتعازينا القلبية الخالصة إلى أسرته في بغداد وجميع العاملين في مكتب بغداد، مشاهدينا المحترمين سلام الله عليكم، للمعنيين طلب استفتوا أو استطلعوا موقف من يحمل صفة المواطن في العالم العربي حول القمة العربية تجدون لا مبالاة لدى الغالبية واستخفاف لدى البعض وبعض أمل لدى من بقي في آخر البعض وللمهمومين بحال الأمة رجاء سلوا التاريخ المعاصر وقولوا للناس متى ساغت قمة عربية مشروعا حضاريا نهضويا شاملا للأمة؟ ومتى قررت توحيد البلدان على برنامج إنقاذ اقتصادي وتنموي؟ ومتى أصلحت أوضاعنا الاجتماعية جذريا لا سطحيا؟ ومتى اتخذت قرار حرب على من احتلوا الأرض وينتهكوا المقدسات والكرامات ويدمروا الحجر ويذبحوا البشر؟ ومتى حددت أولويات واقعية لا نرجسية ومثالية؟ ومتى قالت الكرامة للإنسان العربي مرحى وللاستبداد أفٍ؟ وسلوا التاريخ المعاصر أيضا فقولوا للناس حتى لو أن القمم أو قمة واحدة نجحت في تقرير مفردة واحدة مما ذكر آنفا هل طُبقت المقررات على الأرض فعلا؟ وللمهتمين والحريصين من القادة مناشدة السادة أولي الأمر لا تشاهدوا إلا تلفزيونات المدح والتمجيد وتصوير بياض الواقع ولا تصدقوا الفضائيات العربية فهي تحريضية فتانة كيف لا؟ وهي تُري مشاهد التدمير والقتل في رفح وتسمع صراخ الثكالى والأرامل وتصور الشهداء وهم في ثلاجات البطاطا لأن القوات الإسرائيلية تمنع حتى اعتبارهم آدميين يستحقون الدفن الكريم كيف لا وهذه الفضائيات العربية المشبوهة تبرز مشهد القتل اليومي في العراق وتدنيس الأماكن الدينية ذات القدسية لدى أصحابها ولا تصدقوا أن الصحفيين العرب يستشهدون وهم يؤدون واجبهم المهني الشريف برصاص محتل أو عميل وانسوا سادة أولي الأمر أن ثمة بلدا عربيا محتلا ونحن في القرن الواحد والعشرين كذاب هو سادة أولي الأمر من يقول لكم إن الجماهير العربية لم تعد تصدق وعود الحكام ولم تعد تثق لا في عنتريات حاكم بالقول لا بالفعل طبعا ولا في دروس من يزعم من الحكام التبصر والإدراك ولا في مواعظ فقهاء السلاطين الذين يتدفقون للاستحواذ على كرسي في أحد صفوف قاعة القمة العربية ما سلف ليس قولنا إنه حصيلة استطلاع لآراء من مواطنين عربا أما قولنا فهو سَلة استفهامات نحملها إلى ضيفنا الرئيس اللبناني السابق الشيخ أمين الجميل ونسأله كيف يمكن للقمة العربية لأية قمة عربية أن تكون قمة عمل للقادة بالفعل لا مجرد اجتماع في عاصمة تتحول إلى مجرد فندق من فئة الخمس نجوم وسيارة نقل من الليموزين الفاخر طبعا لا أكثر ولا أقل بل هي أقل؟ كيف هي كواليس القمم ومن يُعد ويطبخ ويضع قرارات القمم أهم القادة أم الوزراء أم الخبراء أم أصحاب الوحي الخارجي؟ من يمثل مراكز الثقل الحقيقي في القمم أكانوا قادة أم دولا؟ ولأن حوارنا المفتوح يتزامن مع قمة تونس الثانية الأولى أو الأولى الثانية لا فرق والوضع العربي لاسيما في فلسطين والعراق ملتهب فلا شك أننا معنيون باستطلاع رأي الرئيس الجميل هذا بالإضافة طبعا بل أكيدا إلى تضاريس الساحة السياسية اللبنانية حيث انتخابات بلدية بامتياز تقلبت فيها التحالفات وانقلبت فيها الموازين وذلك عشية الاستحقاق الرئاسي وبعد مسيرة الأكفان نصف المليونية التي نظمها حزب الله الجمعة بكل ما حملته من دلالات ورسائل ووسط حملة أميركية على سوريا عنوانها عقوبات اقتصادية بعد أن كان الرئيس السوري بشار الأسد قد أعلن إن أبواب دمشق مفتوحة لجميع اللبنانيين بدون استثناء مرحبا بكم فخامة الرئيس أمين الجميل في حوار مفتوح مرة أخرى وشكرا على استضافتكم لنا من جديد في دارتكم في بكفيا.

أمين الجميل: أهلا وسهلا فيك في بكفيا.

غسان بن جدو: شكرا لك فخامة الرئيس مشاهدينا الكرام أرجو أن تتفضلوا بالبقاء معنا فاصل قصير نعود بعده للبدء في حوار مفتوح.

[فاصل إعلاني]

الأمل العربي الغائب ونمطية القمم

غسان بن جدو: مشاهدينا الكرام أهلا بكم من جديد في حوارنا المفتوح فخامة الرئيس نستأذنكم ابتداء نحن استفتينا جزء من الشارع العربي في كلا من ليبيا لاعتبارها تمثل المغرب العربي في الإمارات في الخليج وفي العراق نستمع لآراء المشاهدين ثم نبدأ معكم هذا اللقاء.

[شريط مسجل]

مواطن من ليبيا: يا أخي أي قمة وأي عرب فلسطين محتلة العراق محتلة عن أي قمة يتحدثون الآن هل هذه هي.. من الستينات ونحن نعقد قمم العرب يا أخي يقولون ما لا يفعلون والله إنهم أخجلونا قدام العالم في قمة تونس الأخيرة يقولوا والله الجامعة العربية ولا عرب انتهت العرب.

مواطنة من ليبيا: نتمنى أن يحقق مؤتمر القمة نتائج نرجوها للعرب كافة بأن يناقش بعض المشاكل الجارية في الوطن العربي وهذا كل ما نتمناه.

مواطن من الإمارات: اللي نهتم إنه يصدر قرار على الأقل للأحداث اللي حاصلة فلسطين والعراق ولا شيء إن شاء الله يعني فهذا اللي نتمناه يعني يطلع قرار على الأقل يرد الهيبة العربية يرد الأمة العربية شيء لهيبتها.

مواطن ثان من الإمارات: والله اتخذوا قرارات مثل الفلسطينيين العراقيين يعني مفروض إنهم يساعدونهم بس إحنا ماشيين كله وراء أميركا ووراء إسرائيل شو بيقولوا لنا إحنا بنمشي ورائهم.

مواطن من العراق: ما أعتقد القمة العربية راح تقدم شيء للعراق لأن القمة العربية الحالية والسابقة هي اللي دمرت العراق ملوكها وأمراءها وهي اللي دمرت فلسطين والدليل أن من 1948 لحد الآن فلسطين جرح أكبر من جرح والرؤساء والملوك والأمراء بس تحب تتفرج وإذا أرادت تخرج بنتيجة فيعني تخدر الجماهير العربية بالاستنكار والتنديد فقط.

مواطن ثان من العراق: القمة العربية سوت شيء إيجابي مستحيل لأنه معطوهم برنامج والبرنامج هذا يمشون عليه العرب من اللي أعطاهم البرنامج الأميركان يعني الأمم المتحدة وكله بيد أميركا الأمم المتحدة والقمة العربية وكل شيء بالعالم بأيد أميركا فمن سابع المستحيلات العرب يسووا شيء للعراق.

غسان بن جدو: فخامة الرئيس إذا استمعنا إلى هذه الآراء ربما أولا أود أن أشكر الزميلين خالد الديب من ليبيا ومحمد عبد الله من الإمارات ومكتب بغداد على هذه المساعدة ولكن أول مداخلة كانت من ليبيا الأخ يقول العرب أخجلونا وهناك مداخلة من الإمارات تقول نحن نذهب كلنا إلى وراء الولايات المتحدة الأميركية اليوم في قمة تونس قائد الثورة الليبية السيد معمر القذافي انسحب احتجاجا على جدول الأعمال ما تعليقك الأولي؟


توقعت انسحاب العقيد معمر القذافي من القمة بسبب إعلان وزير الخارجية الليبي أن القمم العربية هي مجرد تخدير وتضليل للشعب العربي

أمين الجميل

أمين الجميل: أنا كنت بتوقع انسحاب العقيد معمر الأخ العزيز يعني ما.. الموضوع كان أعلن عنه منذ يومين من قبل وزير خارجيته لأنه وزير خارجية ليبيا أعلن بوضوح تام بأنه تلك القمم هي مجرد تخدير وتضليل للشعب العربي للشعوب العربية وكذلك الأمر قال بأنه القمم العربية تحولت إلى صيدلية توزع مسكنات بينما المطلوب هو عملية جذرية عملية جراحية جذرية تنقذ العرب نهائيا وتعيد الاعتبار للقمم العربي وللجامعة العربية هذا كلام وزير خارجية ليبيا منذ يومين فإذا أنا ما بتعجب أبدا الكلام اللي يقال بعدين أنا حقيقة باعتبر إنه عودة سريعة إلى التاريخ بدأت القمم العربية على أثر الإعلان إنشاء دولة إسرائيل 1949 من ثم الرئيس شمعون دعا إلى قمة عربية ثانية سنة الـ 1956 في بيروت قمة بيروت على أثر العدوان الثلاثي على السويس على مصر وبعد ذلك سنة الـ 1964 الرئيس عبد الناصر كذلك الأمر دعى إلى مؤتمر القاهرة بمناسبة تحويل محاولة إسرائيل تحويل مجرى نهر الأردن وروافد نهر الأردن وعلى الأثر أُعلنت منظمة التحرير برئاسة الشقيري وإعلان القيادة العربية المشتركة بقيادة علي علي عامر فإذا إذا بنلاحظ من هاذيك الوقت لحد اليوم وبعدين سنة الـ 1974 تأسست ما يسمى القمم العربية أصبحت يعني مؤسسة القمم العربية بنلاحظ إنه حقيقة ما تقدم أي شيء من ذاك الوقت يعني حقيقة رأى الشعوب العربية..

غسان بن جدو [مقاطعاً]: صحيح إن القمم العربية بلا جدوى؟

أمين الجميل [متابعاً]: راحت من يأس إلى يأس ومن خيبة أمل إلى خيبة أمل ما حصل أي شيء حقيقة جدي وبينما كانت تُدعى القمم العربية أثناء الأزمات أصبحت بالوقت الحاضر لما يحصل أزمة ما يجتمعوا لأن خوفا من أنه ما يقدروا يواجهوا الأزمة أو يوجدوا الحلول..

غسان بن جدو: ما هو السبب هل لأن القادة يفتقدون القرار؟ هل لأنهم يخافون؟ هل لأن الوضع العري كله متأزم؟ أم لأن قمة القادة هي بالفعل فخامة الرئيس مجرد عملية ديكور يعني كل شيء يكون إما مهيأ والقادة يجتمعون في نهاية الأمر فقط إمام الكاميرات؟

أمين الجميل: باتت في مجموعة أسباب في السبب الأول والأساسي والرئيسي إنه ما في إرادة عند رئيس الدولة العربية ما في إرادة بإعطاء حقيقة للعمل العربي المشترك أي أهمية كل واحد منغمس بمشاكله الداخلية أو حماية النظام أو قضايا المشاكل الحية للمواطن أو مشاكله الخاصة وهذه عم بنعيشها أنا زرت أنا معظم الدول العربية والمؤسف إنه دايما كان الانهماك بقضايا داخلية على حساب القضايا العامة بعدين في سبب آخر كذلك أمر منذ البداية طرحنا موضوع كبير طرحنا يعني كان مطروح الوحدة العربية، الوحدة العربية ونظام عربي شامل يجمع كل الأنظمة العربية وهذا كانت خرافة يعني إذا بنلاحظ كيف بدأت أوروبا نأخذ مثل بسيط هون كيف بدأت أوروبا؟ أوروبا بدأت في بداية الأمر ما يسمى منظمة الصلب والحديد بدؤوا على موضوع محدود جدا وكانت محصورة بثلاث دول ثم صارت ست دول بعدين صاروا يتوسعوا وصاروا دخلوا بالسوق الأوروبية المشتركة وفيما بعد توسعت إلى اثني عشر وأصبحوا يتعاطون بالقضايا الاستراتيجية العامة يعني تدريجيا نحن بالدول العربية اللي حصل منذ البداية علَّينا السقف وعلَّينا السقف وأصبح أنه بدنا نعمل وحدة عربية شاملة بدنا نعمل جيش عربي شامل بدنا نروح نحتل إسرائيل بدون أي تحضير بدون أي تنسيق بين الجيوش بين القيادات على الأقل الحد الأدنى من توحيد نوع الأسلحة أو توحيد القيادات إلى ما هنالك فهذا هو باعتقد السبب نحن علّينا السقف لدرجة أنه أصبحت لما تنطرح مشكلة محددة غير قادرين أنه نعالجها لأنه منا محضرين إليها في سبب ثالث كذلك الأمر سبب ثالث هو البعد الهوة بين الأنظمة والشعب ما في يعني بكل الدول مفهوم الدول الحديث المفهوم الحديث اليوم أنه لازم تعطي الكلمة للشعب الديمقراطية هي اللي بتعزز موقع النظام بصف النظام هو حقيقة لسان حال الشعب والشعب يتجسد ويتمثل بالنظام وبالحكم بينما بالواقع اللي عم نعيشه اليوم في هرم يعني خَتْيَر الأنظمة العربية خَتْيَرِت..

غسان بن جدو: شاخت.

أمين الجميل: والقيادات شاخت، شاخت إلى حد أنه حقيقة يعني بنشوف اليوم بقضية القمة العربية الأخيرة يعني الحقيقة بنلاحظ أنه في مشكلة، في مشكلة تمثيل وكيف ممكن نقدر نوصل لنتيجة ضمن بهذا المنطق.

غسان بن جدو: لكن حتى نستفيد يعني يستفيد المشاهدون عندما ينسحب الزعيم القذافي احتجاجا على جدول الأعمال لأنه الرجل جاء إلى تونس وانسحب احتجاجا على جدول الأعمال طب من يهيئ جدول الأعمال ويبدو أن الزعيم القذافي متحسر ومتألم جدا إلى الحد أنه تحدث حتى في المؤتمر الصحفي وسئل لأنه لأول مرة يشاهد أنه يدخن يعني وقال أنه هذا من القرف نقلا عن الرئيس محمد حسني مبارك..

أمين الجميل: لا مش أول مرة بيدخن الرئيس قذافي نرجع بنحكي فيها إذا بتريد.

غسان بن جدو: تفضل لا الآن.

أمين الجميل: هايدي يعني موضوع منه بأساس يعني منه أساسي إنما أنا بتذكر بإحدى القمم العربية كان الأخ معمر مزعوج من بعض الأجواء فكذلك أمر طلب سيجار استطلب سيجار إلى القاعة وبدأ يدخن السيجار وللتأكيد أنه من الإزعاج للتأكيد على عدم رضاه على ما كان يحصل في القاعة..

غسان بن جدو: طيب حيئنذ نود أن نفهم من يطبخ القرارات داخل القمم من يهيئها من يحضر كل شيء؟ هل القادة عندما تجتمعون فخامة الرئيس أنتم شاركتم في ثلاث قمم أليس كذلك..

أمين الجميل: نعم

غسان بن جدو: في الثمانينات عندما كنت توليتم الرئاسة بين 1982 و1988 يعني هل تجتمعون لاتخاذ بالفعل قرارات أم فقط تجتمعون وكل شيء قد يكون هيئ سلفا؟

أمين الجميل: كما ذكرت لك يعني حقيقة ما في تواصل حقيقي ولا في إرادة حقيقية من قبل القادة العرب أنه يوصلوا إلى نتيجة كل واحد عنده كان برنامجه الخاص وهاديك الوقت ما ننسى كنا بظل الحرب الباردة في عرب الأميركان وعرب السوفيت وكل واحد كان يعني ينسق أكثر خارج إطار الشرق الأوسط والعالم العربي لأغراض شخصية حماية النظام أو لأغراض لمصالح، مصالح النظام ومصالح الدولة..

غسان بن جدو: طيب عندما تجتمعون فخامة الرئيس؟

أمين الجميل: إنما كقمم كانت تتحضر ضمن المطبخ إذا سمح التعبير هو في الأمانة العامة وتصل الأمانة العامة التقارير والمعلومات من الدول المعنية من وزارات الخارجية وكان إجمالا في بهاديك الأيام أو السعودية أو كانت سوريا أو كان العراق، العراق كان فعال في الجامعة في ذلك الوقت حاولوا أن يؤثروا على مجريات القمم ويؤثرون على قرارات.. على التحضيرات التي كانت تحصل ضمن إطار الأمانة العامة أنا بنوصل إلى المؤتمرات إلى الاجتماع القمة حقيقة كان كل واحد عنده مشاريعه وكل واحد كان عنده توجهاته..

غسان بن جدو: أجندة خاصة.

أمين الجميل: أجندة خاصة فيه وما دايما كانت تلتقي الأجندة ما كنا نقدر نوصل إلى قواسم مشتركة فلذلك كان يأتي البيان الختامي ويمكن البيان الختامي اللي سمعنا عنه اليوم في مؤتمر تونس مجموعة يعني سلة ونحط كل شيء فيها ونحط قضية الصومال قضية جمهورية القمر بنحط مشكلة الجزر الإماراتية ونحط مشكلة سوريا مشكلة لبنان يعني نحط كل هالمشكلات بها السلة هذه وبنطرحها بعدين على بساط البحث بدون أي تحضير جدي لها لا سيما طبعا قضية فلسطين واليوم قضية العراق حتى اللي فاتني أنا بمشروع البيان اللي قرأناه اللي لفتني إنه حطوا كل هالمشكلات كما ذكرت بنحط كل الأمور بالسلة وأبقينا رقم رقمين شاغرين بالمشروع اللي جرى مشروع البيان وكانوا إذا حد نسي أي بند إضافي بنكبه بالسلة كمان عن جديد فهذا بيدل إن دل على شيء فعلى إنه حقيقة ما في تصور مشترك للب المشكلة أساس المشكلة ما عندنا لا تصور مشترك ولا إرادة بحل هالأزمة اللي هي مطروحة اليوم على بساط..

غسان بن جدو: في السابق ذكرتم مثلا ثلاث دول يعني السعودية العراق سوريا يعني هذه الدول هي كانت مراكز الثقل الحقيقي المؤثرة في هذه القمم الآن برأيكم من هي مراكز الثقل هل بقيت هناك مراكز ثقل في هذه القمم؟

أمين الجميل: يعني كان في قيادات كان في الرئيس الأسد كان عنده كلمته الرئيس صدام حسين وحضر مرة واحدة المؤتمر كان في جلالة الملك فهد خادم الحرمين الشريفين إنما اليوم ممكن أكيد بنا نحكي عن مصر لما..

غسان بن جدو: هل لا يزال لمراكز الثقل دور أساسي أم برأيكم بشكل صريح كما قال أحد المشاهدين كل شيء يأتي من الخارج والكل هنا تابع لأميركا أنتم تفضلتم سابقا كان هناك عرب أميركا وعرب السوفيت وهذا المصطلح..

أمين الجميل: نعم صاروا كلهم عرب أميركا اليوم..

غسان بن جدو: كلهم عرب أميركا.

أمين الجميل: حتى اللي ما منه عرب أميركا عم بيحاول يتقرب إلى أميركا وهذا المؤسف إنه القيادات أو الأنظمة في وادي والشعب في وادي آخر يعني النخب العربية النقابيين والجامعيين والطلاب كل هالنخب العربية الشارع العربي المثقف حقيقة مشمئز جدا من هذا الوضع وباعتقد إنه مفروض إعطاء الكلمة للنخب العربية لأنه عندنا نخب ممتازة عندنا نخب حقيقة مبدعة بنسافر على أميركا بالجامعات الأميركية الكبيرة بنلاقي العراقي بنلاقي المصري بنلاقي السوري بنلاقي اللبناني بأعلى المراكز إنما بلبنان.. بالعالم العربي النخب مغيبة شوي.

غسان بن جدو: أخيرا باختصار شديد في هذا الملف فخامة الرئيس لأنه مضطر أن أعود إلى الدوحة اليوم الأمين العام عمرو موسى تحدث بمرارة وبألم ولكن بصراحة وجرأة بالغة يتحدث عن وضع جامعة الدول العربية هل ترى أن المشكلة في جامعة الدول العربية أم في القادة العرب الذين لا يريدون خيرا وفاعلية حقيقية لجامعة الدول العربية؟

أمين الجميل: أنا أحترم جدا الصديق الأخ عمرو موسى وحقيقة أظهر جدارة لما كان وزير خارجية مصر والآن كأمين عام الجامعة العربية إنما المشكلة ليست عند عمرو موسى في اليوم بإحدى مثلا إحدى مؤسسات الجامعة العربية مجلس الاقتصادي والاجتماعي استقدموا فريق أميركي فريق دولي بوز الان هاملتون باعتقد للمساعدة في تنظيم هذه المؤسسة إنما المشكلة مش هون ممكن يوجد أجمل تنظيم..

غسان بن جدو: إنما المشكلة عند القادة.

أمين الجميل: إنما المشكلة عند القادة المشكلة إنه ما في إرادة ولا في استراتيجية مشتركة وفي نوع من الانطباع نوع من المجاملات بين القادة العرب ونوع من الـ
(Forum) لتبادل آراء ومنبر لإعلان مواقف مثل ما أعلن اليوم الأخ أبو عمار.

غسان بن جدو: استميحكم عذرا في التوقف لبضع دقائق مشاهدي الكرام أرجو أن تتفضلوا بالبقاء معنا نعود معكم بعد هذا الموجز من بكفيا إلى غرفة الأخبار في الدوحة.

[موجز الأنباء]

المأساة الفلسطينية والقمة الحالية

غسان بن جدو: مشاهدينا الكرام أهلا بكم من جديد في حوار مفتوح نحن على الهواء مباشرة من بكفيا مع فخامة الرئيس اللبناني السابق الشيخ أمين الجميل فخامة الرئيس نحن سنتوجه إلى رفح، رفح تُعبر الآن أو تجسد عن حقيقة وعمق مأساة هذه الأمة بكل ما للكلمة من معنى..

أمين الجميل: نعتبرها رمز الصمود العربي بالوقت الحاضر رفح هي رمز الصمود العربي وكلنا فخور كل العرب فخورين بها الصمود والمقاومة في رفح.

غسان بن جدو: بقدر هذا الفخر بالصمود بقدر هذا ربما الألم بالمعاناة اليومية التي يعيشها هؤلاء

أمين الجميل: ما في شك.

غسان بن جدو: وربما الحسرة ربما سنسمع هذا بأكثر تفصيل حسرة على عجز ربما القادة العرب عن تقديم شيء ملموس معنا زميلتنا شيرين أبو عاقلة مباشرة من رفح شيرين طبعا أنا ذكرت بأنه للأسف هناك عدد من الشهداء الذين سقطوا خلال الأيام الماضية بعضهم بقي فترة طويلة في ثلاجات أو برادات البطاطا لأنه لم يُسمح لهم بدفن كريم اليوم سمعنا خبرا بأن هناك سبعة فهود مفترسة بات يخشاها سكان رفح لأن هذه الحديقة هدمت من قبل الإسرائيليين هذا مدخل فقط حتى نعبر عن عمق مأساة رفح إليكِ الخط شيرين مع ضيوفك هناك.


على هامش القمة العربية يتساءل المواطن الفلسطيني إلى أي مدى الزعماء العرب قادرون على رد العدوان الإسرائيلي

تقرير مسجل
شيرين أبو عاقلة: نعم بالفعل الأوضاع صعبة جدا هناك كما ذكرت شهداء سقطوا وبقوا فترة طويلة في الثلاجات وهناك أيضا شهداء سقطوا وإلى الآن لا تستطيع عائلاتهم الخروج من المناطق التي يعيشون فيها لكي يشيعوا الشهداء الذين لا زالت جثثهم موجودة في بعض المشافي في رفح ولا يستطيع أهاليهم أن يشيعوهم اليوم وعلى هامش القمة العربية يتساءل المواطن الفلسطيني إلى أي مدى قادرون الزعماء العرب على رد العدوان الإسرائيلي والخوف كما حدث قبل عامين بعد قمة بيروت أن يزداد العدوان الإسرائيلي عليهم كما حدث في ذلك الوقت، الآن دعنا نستطلع بعض آراء المواطنين نحن الآن في إحدى المدارس التابعة لوكالة الغوث هنا عشرات العائلات الفلسطينية التي شردت من منازلها البعض هدم منزله والبعض الآخر يخشى من الهدم وبالتالي لجؤوا إلى هذه المدرسة نبدأ معك سيدي كيف تتابعون القمة العربية؟ هل هناك توقعات وهل تعولون شيء على القمة العربية اليوم؟

مواطن فلسطيني: إن هذه القمة ستكون كسابقاتها لا منها فايدة ما في منها فايدة هذا كله كلام فاضي إن كان مجلس الأمن نفسه الجمعية العامة تتحكم فيه أميركا فكيف الجامعة العربية هتتحكم فيها أميركا وتتحكم في العرب والعرب لا يطلع بيدهم حاجة هذا كله جُبن في الزعماء العرب.

شيرين أبو عاقلة :ما بيطلع في أيديهم إلا هم ما في عندهم الإرادة؟

مواطن فلسطيني: مفيش عندهم شجاعة مفيش عندهم شجاعة ليكون كلهم يد واحدة ويكون كلمتهم تمشي لو اجتمعوا مع بعض كلمتهم تمشي.

شيرين أبو عاقلة: شكرا نتوجه إلى أحد الشبان أيضا ما المتوقع يعني ماذا تنتظرون وماذا تريدون من القمة العربية؟

مواطن فلسطيني ثان: حقيقة يمكن القمة العربية كسابقتها وكالظروف التي تمر فيها إحنا كشعب فلسطيني وكأبناء شردنا وأهالي مشردين في هاي المدارس بنتأمل من القمة العربية إنها تنظر للشعب الفلسطيني وأن تنظر لأفراد الأسر المشردين ألوفات الأسر المشردة اللي ما في مكان إيواء ومكان يأووا أنفسهم فيه أطفال رضع أطفال بتولد في المدارس مفيش إليهم أي مكان الشهداء مفيش حد قادر يدفنهم بنتأمل من القمة العربية إنها تنظر إلى حال الشاب الفلسطيني والمسن الفلسطيني والطفل الفلسطيني وأنه يتمتعوا بحقوقهم كباقي حقوق أطفال العالم كباقي شعوب العالم إن يكون لهم أي حقوق وأن يكون إلي كشاب فلسطيني يكون لي مكان آمن أعيش فيه وأتأمن في.. ويكون لي حياة سعيدة مع أسرتي هذا اللي بتأمله وإن شاء الله بنتوقع من القمة العربية أن توفر لنا إياه.

شيرين أبو عاقلة: حقيقة هل تعتقدوا إنها ستخرج بنتائج بقرارات من هذا الشأن اللي تحدثت عنه بتعبر عن الأماني اللي تحدثت عنها؟

مواطن فلسطيني ثان: يمكن هاي هي طموحاتنا وآمالنا إحنا بنوجهها إليهم على أمل كبير إن شاء الله إن يكون في اليوم إنهم يطلعوا بقرارات يوفروا لنا أقل شيء مكان لإيواء هاي العائلات اللي مشردة اللي عم بتتشرد بالمدارس.

شيرين أبو عاقلة: إذا غسان الآن يعني دعنا ندخل إلى إحدى الصفوف التي أصبحت مأوى للعائلات الفلسطينية هذه مدرسة لم تعد لم يعد هناك فيها صفوف للأطفال ولكنها تحولت إلى مأوى لعدد من العائلات نساء وأطفال لم تجد مكان لهم أصبحوا يبيتون في هذا المكان نبدأ مع هذه السيدة من هنا التي هدم منزلها وشردت عنه حدثينا عن تجربتك وما هي الكلمة التي توجهيها اليوم للقادة العرب المجتمعين في تونس؟

مواطنة فلسطينية: أنا برسل رسالتي إلى القمة العربية اليوم مع يوم الخراب يوم الدمار ويوم هدم البيوت بلوك (O) كله مشرد في المدارس، المدارس أصبحت مأوى للأطفال وللنساء وللرجال.

شيرين أبو عاقلة: أنتِ شو حصل معكِ؟

مواطنة فلسطينية: إحنا أربعة عشر نفر انهدم بيتنا في بلوك (O) يعني بيتنا على الثالث ومتجوزين أولادي وأنا عند دار سلفي ثلاثين نفر في البيت انهدم علينا وهايد زي ما أنت شايفة أطفال وحريم وبنات ومدارس وكله في صف خمسين نفر في صف حرام وين العرب وين العالم يشوفون الحريم الأطفال العيانين المكسرين المصابين جرحى كلنا وين العالم؟ وين مش عارفين فلسطين وين؟

شيرين أبو عاقلة: ما المطلوب؟ حدد لي المطلوب.

مواطنة فلسطينية: يقفوا معنا يساندونا بدنا بيوت بدنا مأوى بدنا معيشة هنية زي العالم المية اتكسرت خراب دمار بيوت انهدمت المعيشة خربت الشهداء مش مدفونين يا عالم يا عرب فوقوا اصحوا شوفوا شعبكم الفلسطيني المدمر الله أكبر الله أكبر وكل هذا وكل اللي بيصير وإحنا يعني إحنا بنأخذ سندنا من رئيسنا أبو عمار إحنا شجعان زي رئيسنا إحنا الحمد لله إحنا منصورين الحمد لله وصامدين بنأخذ سندنا وبنأخذ شجاعتنا من رئيسنا أبو عمار ما بنعاني ما بنخاف ما بيرهبنا أي عدوان أي طائرات الطائرات فوقنا بتضرب علينا ما بنخاف الطفل الفلسطيني ما بيخاف بيحمل البندقية بيضلوا جندي ما بيخاف صامد جندي.. لآخر طفل في أولادي جندي فلسطيني والحمد لله ولله الحمد.

شيرين أبو عاقلة: شكرا لك أيضا دعنا نشير إلى أن عملية التعليم أيضا معطلة نهائيا هذه إحدى طالبات التوجيهي اليوم الدراسة معطلة ربما المستقبل إلى حد كبير هناك قلق وخوف ومع ذلك هل هناك توقعات وآمال تبنونها على القمة العربية والاجتماع هذا اليوم؟

طالبة فلسطينية: لا أنا كمواطنة فلسطينية لا أبني توقعات هادفة كبيرة أن تكون من.. تكون هادفة في القمة العربية تكون القمة العربية كسابقاتها ستكون كسابقاتها توضع على الأرشيف لأن أي قمة عربية لم تعطِ لنا أي حق كل العالم ينظر إلينا وكأنه نائم جميع الأطفال مشردة النساء أطفال الجميع لا يوجد مأوى ولا يوجد ملاجئ لهم نحن نعيش في ظل هيمنة استعمارية هيمنة أميركية.

شيرين أبو عاقلة: ماذا توجهين؟ ماذا تطلبي لو أتيح لكي أنك توجهي طلب معين للقادة مجتمعين اليوم؟

طالبة فلسطينية: أنا كمواطنة فلسطينية أو كطالبة من حقي أن يكون لي مأوى وأن يكون لي ملجأ أن يكون لي ملجأ أدرس فيه أن يكون لي مكان أجتمع مع أسرتي فيه لا نعيش في ظل هذا التشرد الهدم أن يكون لي ملجأ كأي طفلة فلسطينية أو كأي طفلة في العالم.

شيرين أبو عاقلة: هل تتوقعي قرارات على هذا المستوى؟

طالبة فلسطينية: لا للأسف لا لأنه أي قمة عربية سابقة هدفت إلى ذلك ولم تعطنا أي حق فلا أتوقع أن هذه القمة هي التي سوف تعطينا حقوقنا.

شيرين أبو عاقلة: إذا غسان يعني هذه بعض الصور الموجودة هذا اليوم في رفح الآن نعود مرة أخرى إليكم غسان بعد أن اطلعنا على بعض آراء المواطنين هنا في رفح حول توقعاتهم وإن كانت إلى حد ما قليلة بشأن نتائج القمة العربية إليك غسان.

غسان بن جدو: شكرا لك شيرين أبو عاقلة وللفريق التقني الذي كان معكِ فخامة الرئيس أولا أود أن أجيب السيدة التي سألت أين العرب أقول لك بكل ثقة وبكل اطمئنان لا تخشي ولا تخافي على وضع القادة العرب إنهم في فنادق الخمس نجوم الآن في تونس العاصمة الخضراء الخلابة فخامة الرئيس استمعتم إلى ما يحصل أنا السؤال الذي أود أن أطرحه معك إسرائيل الآن تقاد من قبل أرييل شارون..

أمين الجميل: ممكن فقط لحظة؟

غسان بن جدو: تعليق؟

أمين الجميل: التعليق نعم على اللي سمعته حقيقة شيء مؤثر جدا وكنت متوقع هكذا ردات فعل وهكذا مشاعر ووصف للواقع المرير اللي عم بتعيشه رفح وقطاع غزة بصورة خاصة إذا عندي ملاحظة أقولها بكل مرارة وبكل مسؤولية العالم العربي كله في سجن كبير ليس فقط رفح هي في سجن العالم العربي كله في سجن كبير وأعتقد بأنه..

غسان بن جدو: من هو السجان ؟ أميركا؟ إسرائيل؟ القادة؟

أمين الجميل: أولا أقولها في بداية الأمر الأنظمة هي السجانة والعقم اللي باقي في هذه المنطقة هايدي وإبقاء الشعب العربي بها المستنقع اللي حقيقة.. وهالنفق المظلم اللي ما عم يقدر يطلع منه في مسؤولية أولا إلينا إحنا كعرب ومسؤولية الأنظمة وما في خيار إلا من أن تنتفض النخب العربية وبيرجع الشباب الشاب العربي والنخب العربية والكوادر اللي كلها نخوة كلها كفاءة حقيقة أن تنتفض على هذا الواقع المرير.

غسان بن جدو: جميل جدا أن نسمع من رئيس سابق دعوته النخب أن تنتفض.

أمين الجميل: نعم.

غسان بن جدو: كيف تنتفض؟ يعني تنتفض تقوم بثورات هل هناك إمكانية للإصلاح خاصة وأن هذا الشعار الآن مطروح على هذه القمة؟ كيف تنتفض بالتحديد النخب والجماهير بطبيعة الحال؟

أمين الجميل: عفوا ما باعتقد إنه فينا ننتظر من القمة كما ذكرت يعني..

غسان بن جدو: أو من القادة.

أمين الجميل: موافق على كل الكلام اللي قيل وعلى يمكن العقيد معمر لما انسحب ما هو اللي حدث معين إنما تراكمات وهو من زمان كان عم بيهدد ينسحب بتذكر إنه أكثر من مرحلة باعتقد اعتكف عن المشاركة في النشاطات العربية الشاملة..

غسان بن جدو: وهو الآن سيستفتي اللجان الثورية على ما أعتقد على أنها ربما تنسحب من جامعة الدول العربية كأنك تريد القول فخامة الرئيس أنه فعلا العقيد القذافي أكثر القادة شفافية وصراحة وجرأة في التعبير عن هذا الواقع المرير وانسحابه ليس كما يساوره البعض علامة سلبية إنها ربما علامة إيجابية لتنتفض لينتفض هؤلاء القادة؟

أمين الجميل: يمكن العالم العربي والقمة العربية بالذات بحاجة لما يسمى (Electro-Shock) بحاجة لهذه الصدمة الكهربائية نحن بحاجة إليها لربما هايدي المدخل لوقفة وجدانية وإعادة النظر بكل عملنا العربي..

غسان بن جدو: يعني ما يجري في رفح وفي فلسطين وفي العراق لا يشكل (Shock) لهؤلاء القادة حتى..

أمين الجميل: ما يجري في رفح هو عار على الجميع عار علينا كلنا والمؤسف إنه اللي لما انطلقت المشاكل بغزة بتنظم مظاهرة مائة وخمسين ألف إسرائيلي من اللي عم بينادوا بالسلام وينادوا بإعطاء الشعب الفلسطيني حقوقه بينزلوا بيتظاهروا بالشارع إنما ما وُجد مائة عربي ينزلوا الشارع ويتضامنوا مع أهالي رفح وأهالي غزة أنا هايدي باعتقد هاد مؤشر خطير للحياة اللي عم بنعيشها الوضع اللي عم بنعيشه نحن.

غسان بن جدو: كنت أود أن أسألك فخامة الرئيس إسرائيل الآن تقاد من قبل أرييل شارون وأرييل شارون تعرفونه جيدا وفي لبنان غزا لبنان وحتى وصل..

أمين الجميل: باعرف عنه باعرف عنه الأمور المؤلمة والمأساوية نعم.

الانحياز الأميركي والدور العربي المتكاسل

غسان بن جدو: سؤالي التالي هل تعتقد بكل صراحة بأن هناك إمكانية لتسوية حتى لا أقول سلام مع إسرائيل شارون أم لا؟

أمين الجميل: شعوري تجاه الممارسات الأميركية اليوم بالعالم العربي وهالموقف اللي بلا حدود مع إسرائيل حقيقة هذا بيثير اشمئزاز عند كل مواطن عربي وأنا أول المشمئزين من هالتضامن الأميركي بلا حدود مع..

غسان بن جدو: انحياز يعني.


عندما حدث الاجتياح الإسرائيلي للبنان في يونيو/حزيران عام 1982 أعلنت أميركا عقوبات على إسرائيل بالرغم من أن الرئيس ريغان كان حليفاً لإسرائيل إلا أنه لم يتحمل اجتياح إسرائيل لبيروت

أمين الجميل
أمين الجميل: الانحياز الكامل أكان في العراق أكان اللي عم بيحصل في سجون أبو غريب كمان شيء غير مقبول إطلاقا لا الضمير ولا الوجدان ولا الإنسانية ولا حقوق الإنسان ولا كل شيء عم بتبشر في أميركا اليوم ومقبول بما يحصل والتضامن كذلك الأمر تغطية ممارسات شارون بغزة وبغير غزة كذلك الأمر شيء غير مقبول يعني إنما أنا بدي أفاجئك بموضوع معين أنا باعتقد إن كمان في تقصير عند العرب باعتقد أنه في مجال أميركا ليست كلها تلك الإدارة بالذات وتلك الإدارة ليست هالتصرفات ليست حتمية عن تلك الإدارة أنا بأعطيك فقط بسرعة جدا بأعطيك أمثلة الرئيس ريغان، الرئيس ريغان كان رئيس جمهوري مثل الرئيس بوش حاليا سنة 1982 لما حصل الاجتياح الإسرائيلي للبنان بحزيران سنة 1982 أعلنت أميركا عقوبات على إسرائيل وهذا شيء ما بيتذكره الناس وخاصة العرب الرئيس ريغان وهو حليف إسرائيل إنما ما قدر يتحمل اجتياح إسرائيل لبيروت بالذات وأعلن عقوبات وكانت العقوبات بمثابة وقف اتفاق تعاون بين أميركا وإسرائيل لتطوير طائرات لافي اللي هي شبيهة بالـ (إف-15) ومن ثم أنا بتذكر كنت بأميركا سنة 1982 والرئيس بوش.. الرئيس شامير.. الرئيس بوش الأب جورج بوش الأب وقتها أخد موقف ضد شامير ووقف ضد ما يسمى طلب إسرائيل بضمان القرض عشرة مليارات دولار.

غسان بن جدو: عشرة مليارات دولار نعم.

أمين الجميل: وأنا يعني تعجبت كيف الرئيس بوش وقتها أخذ موقف صارم بوجه.. وبنتذكر كمان الرئيس شارل ديغول اللي لما حصلت عملية إسرائيل على مطار بيروت كذلك الأمر أعلن عقوبات على إسرائيل فإذا الموضوع مَنُه ميؤوس منه نحن كمان عندنا واجب اللوبي الإسرائيلي اللوبي اليهودي في أميركا لما بيتوصل إلى قرار مثلا أخيرا قرار معاقبة سوريا اللي هو ما في شك إنه اللوبي الإسرائيلي أكثر شيء كان متحمس إله هذا أخذ أشهر وأشهر لا بل سنوات فحتى اللوبي الصهيوني في أميركا منا ما معه عصا سحري أو شغل منه كبسة زر بده معاناة طويلة وشغل دؤوب فنحن شو بيمنعنا نحن العرب نقوم بهذا الشغل عندنا فرصة مثل ما ذكرت الرئيس ريغان والرئيس بوش والرئيس بوش الحالي كذلك الأمر بإمكاننا نغير مجريات الأمور أنا ما بأعرف أميركا تماما بعرف الكونغرس في جهات بالكونغرس الأميركي وفي الإدارة الأميركانية لاسيما في وزارة الخارجية الأميركانية هن ضد هالتصرف الإسرائيلي هن ضد هالمسار في السياسة الأميركية الداعمة بلا حدود لإسرائيل في عندنا حلفاء كبار في أميركا إنما إذا تردنا نحن كمان نحكي عن الإرهاب..

غسان بن جدو: لكن إن الإدارة الأميركية الحالية لا تحترم حتى هؤلاء القادة حتى حلفاءها لا تحترمهم الآن.

أمين الجميل: لأن إحنا ما عن نعرف نتعاطى نحن عندنا قدرات بأميركا نحن قادرين نشتغل بالكونغرس الأميركي ونقلب الطاولة على الـ (New Conservative) ما يسمى..

غسان بن جدو: المحافظين الجدد.

أمين الجميل: المحافظين الجدد اللي موجودين في أميركا واللي متحالفين مع اللوبي الصهيوني مع أيبك وغير أيبك.

غسان بن جدو: نعم سؤالي هل باختصار فخامة الرئيس هل هناك من إمكانية أو أمل لتسوية ما مع إسرائيل شارون أم لا؟

أمين الجميل: شارون منه أبدي الموضوع موضوع إسرائيل من سنة الـ 1949 من 1942، 1949 منه من اليوم والقصة طويلة القصة شاقة صار من هالوقت صار كامب ديفد صار أوسلو صار وادي عربا صار مجموعة اتفاقات الأمور منا ما حد معه بعض مرة عصا سحرية والأمور لا يمكن تتعالج بكبسة زر..

غسان بن جدو: يعني إسرائيل شارون صعب..

أمين الجميل: في عمل إذا شارون عنده مشاكل مع القضاء الإسرائيلي عنده مشاكل مع استقصاء الرأي بإسرائيل منه أبدي شارون يمكن قضية شهر شهرين سنة ما بعرف أد إيه إنما في شغل بدنا نعمله وذكرنا إنه 150 ألف إسرائيلي بيتظاهروا من أجل الانسحاب الإسرائيلي من غزة فإذا وفي مجموعة (Peace Now) السلام الآن في إسرائيل..

غسان بن جدو: لكن تظاهروا قبل ذلك يا فخامة الرئيس ونشطت السلام الآن..

أمين الجميل: يا سيدي.

غسان بن جدو: ولم يحصل شيء يعني كان هناك شامير ذهب شامير أتى رابين ثم جاء نتنياهو، فشارون المسائل يعني..

أمين الجميل: صحيح بس ما ننسى.

غسان بن جدو: المسائل داخلية.

أمين الجميل: ما ننسى ما حصل من اتفاق أوسلو وجاء رابين كذلك الأمر قلب كل اللعبة في إسرائيل..

غسان بن جدو: ما نتيجة أوسلو الرئيس عرفات الآن محاصر؟

أمين الجميل: هذا اللعب، بتبتدي في بتبتدي إذا بتريد يعني على الصعيد العام في عندنا أولا مفروض العرب يكون في حد أدنى من التوافق بين بعضهم والإرادة بحل القضية الفلسطينية لحد اليوم ما في إرادة، في إرادة للمحافظة على النظام هنا وهناك إنما ما في إرادة مطلقة للدفاع عن القضية الإسرائيلية ممكن إنه اليوم ياسر عرفات بالإقامة الجبرية تقريبا بالسجن بتيجي كل هيك عابرة بالبيان بيان القمة العربية إن ياسر عرفات هل مقبول هذا الشيء؟ بدنا يكون تنتفض القمة العربية وتعمل اتصالات مع أوروبا مع أميركا من أجل وضع حد لها المأساة مأساة أبو عمار بإقامة جبرية في حقيقة تخلي عربي في عندنا هذا الموضوع بالأول يكون في وقفة وجدانية عربية شاملة بعدين في علاقة مع أميركا المفروض نعمل نشتغل أنا فوجئت بكلام للشيخ محمد حسين فضل الله اللي بيقول بتصريح بالأمس للصحافة الأميركية بيقول نحن عندنا أصدقاء في أميركا عندنا شعب بأميركا عندنا ناس عندنا أصدقاء عندنا حلفاء..

غسان بن جدو: ليست لديهم أي مشكلة مع الشعب الأميركي..

أمين الجميل: ما عندنا مشكلة مع الشعب الأميركي عندنا مشكلة مع الإدارة الأميركية إذا عم بيقر إن عندنا نحن لوبي عربي في أميركا ممكن يشتغل بالكونغرس وغير الكونغرس والانتخابات على الأبواب الإسلام والعرب الإسلام ثاني دين في أميركا والعرب هن أكثر من اليهود في أميركا لماذا لم نوظف تلك الطاقة الهائلة في أميركا وأنا كفيل وأنا مستعد أتجند لهذا الأمر حتى نقلب المعادلة في أميركا ويصبح اللوبي العربي هو بما أقوى من اللوبي اليهودي.

غسان بن جدو: عندما تقول تجند يعني من قبل من؟ هل يمكن أن أو تريد أن تقوم بدور ما بعمل ما داخل الولايات المتحدة الأميركية بتكليف ربما من قمة عربية من جامعة دول عربية من منظومة عربية؟

أمين الجميل: بإمكاننا خلينا نبلج بالأول مع الجزيرة مع وسائل الإعلام نحن بحاجة لوسائل الإعلام نبتدأ من مكان ما ومن ثم نوسع مع بعض الأصدقاء اللي هن المسؤولين في الدول العربية وغيرهم حقيقة ننطلق بعملية مركزة في أميركا وأنا كفيل بإنه نقدر نقلب القرار الأميركي لأنه ما بتتصور لدى التعاطف الأميركي مع القضية العربية حتى من ضمن الحزب الجمهوري وبالطبع ضمن الحزب الديمقراطي كذلك الأمر فإذا هذه هي النقطة الثانية هي العمل على أميركا وثالثا أن نتقدم بمشروع مشروع الأمير عبد الله بقمة بيروت مشروع ممتاز إنما انتهى في مؤتمر بيروت ما كان في أي متابعة إله هذا المؤسف فإذا بتريد نكون عمليين أكثر في عندنا في ممكن ننطلق من قضية غزة، قضية غزة في إرباك كبير إسرائيلي في غزة وفي رغبة إسرائيلية لانسحاب من غزة لماذا لا نسرِّع بموضوع غزة وتكون غزة أولا وتكون مدخل لمعالجة الأمور ونستعيد الأرض شبر شبر لأن بيّن أن من المستحيل أن نستعيد دفعة واحدة نبتدأ بغزة يكون في أولا قرار عربي صارم من هذا القبيل ندعم السلطة الفلسطينية ندعمها بكل قوة وبكل قناعة هي بحاجة لنا سياسيا وماديا ومعنويا من كل النواحي السلطة الفلسطينية بحاجة اليوم إنه تشعر إنه حقيقة نحن معها فعلا وليس قولا فقط وقضية ياسر عرفات جزء لا يتجزأ من تلك السلطة، النقطة الثانية البند الثاني من هذه المبادرة نشكل نقنع الأميركان يعني يكون في موقف عربي صارم ونعمل من أجل تحقيق هذا الهدف اللي هو تشكيل قوى متعددة الجنسيات يمكن الأمم المتحدة صعبة لمجموعة اعتبارات منها إسرائيلية منها أميركية إنما قوة متعددة الجنسيات بتكون أولا عربية من مصر والأردن اللي هن في علاقات دبلوماسية مع إسرائيل ولربما غير دول العربية أخرى ممكن إسرائيل ما تكون ضدها وكذلك الأمر جنود من أميركا أو من أوروبا ويكون في قوة متعددة الجنسيات تضمن هي بالوقت الحاضر وبسرعة قضية الفصل وقضية تسريع الانسحاب الإسرائيلي من الضفة..

غسان بن جدو: غزة.

أمين الجميل: من قطاع غزة بالدرجة الأولى والنقطة الثالثة إنه يكون هذا منطلق لمشروع، مشروع ذكرنا مشروع الأمير عبد الله ويكون هذا المشروع حقيقة نتبناه بقناعة وبفاعلية على الأرض وباعتقد ممكن نعطيه عضل نعطيه زخم نعطيه قوة حتى نساعد الطرف الأميركي اللي بيريد يساعدنا نعطيه مواد كي يقدر يضغط على شارون ويقدر يضغط على الإدارة الإسرائيلية خاصة هلا في إرباكات كبيرة بإسرائيل يمكن هذا الظرف نقدر نوصل لهذا النتيجة.

غسان بن جدو: نعم بالمناسبة فخامة الرئيس يبدو أن القادة العرب حتى القمم العربية للأمانة هي تدعم السلطة الفلسطينية ولكن المطلوب الشعب الآن الفلسطيني هو الذي يستصرخ ساعدونا وليس فقط السلطة الفلسطينية على كل حال هذا ما تفضلتم به ومدخلنا إلى الملف العراقي لأنها ساحة ملتهبة أخرى وسؤالي تقريبا يدمج بين الساحة الفلسطينية والساحة العراقية أنتم تفضلتم الآن بذكر مشروع هناك من ربما لا يوافقكم الرأي بالقول ليس على المشروع في حد ذاته..

أمين الجميل: لا مني متمسك فيها عم بقول هذه أفكار معينة يعني أفكار.

غسان بن جدو: لا أنا ليس عن المشروع فخامة الرئيس عن مبدأ المشاريع السياسية هناك من يقول في الساحة العربية هؤلاء لا يفهمون إلا لغة القوة أكان في إسرائيل أو كان حتى الاحتلال الأميركي للعراق والسبيل الوحيد هو خيار المقاومة أكان في فلسطين أو في العراق ما الذي تقوله بالتحديد فيما يسمى بخيار المقاومة في العراق؟ هل تعتقد أنه السبيل الوحيد أم ثمة إمكانات أخرى لإخراج هذا الاحتلال وبناء العراق الجديد بطريقة جديدة؟

أمين الجميل: بادئ ذي بدء حتى ما يفسر كلامي بغير موقعه أينما ينوجد قوة احتلال فالمقاومة هي مشروعة هذا الأمر مبتوت يعني أما نحن اليوم..

غسان بن جدو: حتى في فلسطين؟

أمين الجميل: حتى.. بدء بفلسطين قضية رفح اليوم يعني منِّي فهمان أنا اللي هالطفل أو هالشاب اللي عم بيواجه الدبابة أو عم بيواجه طائرة هذا شو بنسميه هذا بنسميه عميل بنسميه إذا ما بنسميه مقاوم وشهيد شو بنسميه؟

غسان بن جدو: إرهابي.

أمين الجميل: لا.

غسان بن جدو: هكذا تقول إسرائيل حتى الإدارة الأميركية حتى الإدارة الأميركية الحالية تقول إن ما يفعله شارون هو دفاع عن النفس وإن هؤلاء إرهابيون.

أمين الجميل: إذا بتريد نحن راح نيجي على موضوع الإرهاب أريد أن أخصص له تعطيني بس أربع دقائق على موضوع الإرهاب.

الأوضاع العراقية

غسان بن جدو: لندخل في العراق.

أمين الجميل: ندخل هلا بموضوع العراق موضوع العراق أنا طرحت عندك من كذا شهر يعني أقل من سنة موضوع معين هو موضوع إنه الحل في العراق هو الشراكة الأميركية العربية وأنا بتمسك بعني بها الموقف وباعتقد من وقت من سنة لليوم صار هذا المشروع قابل أكثر وقادر للتنفيذ أكثر من الماضي وبينت الظروف إنه كنت على حق بطرح هذا الموضوع صار حصل اللي حصل بالعراق هلا عليك الحال بنقول بتعبير إن نحن ملغوصة كبيرة العراق وكل الناس موجودة بفخ بدء بالأميركان لا سيما بإنه المسوغ الشرعي اللي دخلوا على أساسه أو الحجة اللي دخلوا عليها على أساسها إنه أسلحة دمار شامل..

غسان بن جدو: أسلحة دمار شامل.


ما حدث في العراق هو تفكك أمني واقتصادي وإداري والحل الوحيد لتجنب الحروب الأهلية والاقتتال الداخلي هو مساعدة أميركا للخروج من العراق

أمين الجميل
أمين الجميل: بين كلها غير موجودة إذا كل الحجج.. إنما اليوم تفكفك النظام تفكفك النظام العراقي تفكفك كله الأمن والاقتصاد والإدارة كل شيء تفكفك في فراغ اليوم بالعراق والفراغ مخيف الحل الوحيد لملئ الفراغ بدون مزيد من الفوضى ومزيد من التشرذم والاقتتال الداخلي حرب أهلية أو غير ذلك فوضى عامة وبات الحل هو إنه نساعد الأميركان إنه يخرجوا من العراق في أسرع وقت وأصبح اليوم مطلب..

غسان بن جدو: من يساعد؟

أمين الجميل: أميركي إنه تخرج أميركا من العراق بأسرع وقت إنهاء الاحتلال الأميركي للعراق وهذا الأمر يتم بنظري أنا بشراكة عربية أميركية المفروض نحن نكون عندنا القدرة إنه نتقدم بمشروع ونساعد الأميركان إنه ينسحبوا نحن أدرى بشؤون البيت بدء بالعراقي أدرى بشؤون العراق والعرب أدرى بشؤون العراق من الأميركان بالطبع يعني فلذلك..

غسان بن جدو: يعني كيف نساعدهم فخامة الرئيس؟

أمين الجميل: نساعدهم..

غسان بن جدو: ماذا ما الذي يعنيه الشراكة عندما حتى نتحدث عن الشراكة لا أقول نديين لأنه هناك فرق كبير بين العالم العربي والولايات المتحدة الأميركية ولكن على الأقل يكون هناك جزء من الاحترام المتبادل يعني أنتم تشاهدون بأن الإدارة الأميركية الحالية لا تحترم لا هؤلاء القادة ولا هذه المنظومة العربية ولا حتى الموجودين في العراق حتى حلفاءها في العراق الآن يعني ستبدأ باضطهادهم.

أمين الجميل: هذه الشراكة بدها تكون مبنية على الاعتراف والاحترام اعتراف بشعب العراق وحقوق شعب العراق واحترام شعب العراق وحقوق شعب العراق وحقوق العراق مثل ما ذكرت إنه في الماضي لما طرحنا موضوع الشراكة كانت الناس عم تتطلع فينا إنه شو عم نحكي لا أميركا جاهزة ولا العرب جاهزين وكان في غير أوضاع أما اليوم بين أكثر وأكثر إنه كل الناس في مأزق الشعب العراقي في مأزق أميركا في مأزق ونحن العرب في مأزق في عندنا اليوم موضوع المدخل يمكن الوقت ما بيسمح نسترسل بالأمر نبتدي أولا بموضوع الأخضر الإبراهيمي في الأمم المتحدة انتدبت الأخضر الإبراهيمي كمندوب خاص للعراق الأخضر الإبراهيمي هو خبير بالشؤون العربية وأصبح اليوم خبير بالشؤون العراقية وأصبح من العناصر الأساسية في إعادة تركيب العراق لا شك بأنه أميركا موافقة على انتداب الأخضر الإبراهيمي إلى العراق..

غسان بن جدو: لا شك نعم.

أمين الجميل: طيب نحن خلينا نعطي الدعم للأخضر الإبراهيمي ونعطيه كل الإمكانيات ونحط كل إمكانياتنا بتصرفه ونتصور يمكن العرب نتصور نحن بالتفاهم مع الأخضر الإبراهيمي نطرح نوع هدنة مؤقتة في العراق مع الأطراف المعنية على الأرض وممكن نتوصل لحد أدنى من الهدنة مش شيء أكيد ما مع كل الأطراف إنما هدنة معقولة مع مجموعة كبيرة من الناس..

غسان بن جدو: مع من؟ يعني الهدنة مع من؟ بين من ومن؟ هناك احتلال أميركي وهناك أطراف تقول إنها تقاوم بين من ومن هذه الهدنة؟

أمين الجميل: المقاومة، المقاومة في اثنين في مقاومتين في العراق في المقاومة ضد الاحتلال وهي مقاومة ممكن الحكي معها إذا إحنا عم نتشغل من أجل تسريع التحرير وعندك مقاومة أخرى هي باعتبرها مقاومة عبثية هذه منّها مقاومة هذا إرهاب منّها مقاومة هذا شيء هذا تصرف عبثي وممكن اللي كان عم بيحصل اليوم ببعض الدول العربية الثانية ما بدي أسميها حتى ما أحرك جروحات إنما في كذلك الأمر أعمال إرهابية عم بتكون بغير أقطار عربية فإذا في مجال تفاهم مع مجموعة كبيرة من الأطراف الموجودة على الأرض في العراق نوصل إليه ونؤطر على الأقل الاقتراح بعدين نعطي كل الدعم العرب كلهم حقيقة عندهم تصور مشترك وهذا ما منه مستحيل المنال طالما الموضوع تقريبا واضح العراق نحدد موضوع العراق بالذات ويكون البند الأول هو تحرير العراق وإعادة بناء المؤسسات العراقية هذا البند الأول، البند الثاني إعادة بناء المؤسسات النظام الدستور إلى ما هنالك وأنا كنت طرحت على نقابة المحاميين في بيروت نوع من المشاركة مشاركة لبنانية مع إعادة بناء العراق إنه النقابة تنتدب فريق دستوري إلى العراق لأنه مثل ما نعرف العراق كما لبنان مجموعة أديان واتجاهات وإلى ما هنالك فلذلك وضع نفسنا بتصرف يكون هو نوع من منسق عام ليس فقط باسم الأمم المتحدة إنما كذلك الأمر باسم الجامعة العربية والمجموعة العربية ونتوصل يكون هو محاوِر بين كذلك الأمر بين الأميركان ونسرع بها الطريقة بقدر ما سرعنا بإعادة بناء المؤسسات العراقية إعادة والحمد لله إنه اقتنعت أخيرا الأميركان أنا كنت كان عندي اعتراض لما كنت عم بحكي مع الجانب الأميركي كان عندي اعتراض لجهة إنهاء خدمات الجيش العراقي وإلغاء وزارة الدفاع بتركيبة الحل المؤقت..

غسان بن جدو: حل كل المؤسسات.

أمين الجميل: لذلك اليوم أعادوا وزارة الدفاع والحمد لله وأعادوا التعاون مع الجيش ولا سيما بعض ضباط الجيش وكذلك الأمر مع الأساتذة الجامعات مع.. ففي بداية تعاون هذا القبيل المفروض التسريع بهذا الأمر بقدر ما سرعنا والأخضر الإبراهيمي كان هو عنده تجربة في لبنان وفي أفغانستان وفي كثير من المناطق الأخرى ممكن إذا ساعدناه ممكن يتوصل إلى حل مؤقت بالوقت الحاضر هو يوضع العراق على الخطة على الأقل بداية الحل.

غسان بن جدو: حتى وإن كانت هناك مقاربة أخرى تقول إن ما يحصل في العراق هو بداية صراع استراتيجي حقيقي بين الهيمنة الأميركية والإرادة العربية المستقلة ولكن سأعود إليك بعد هذا الفاصل مشاهدينا الكرام كونوا معنا بعد فاصل قصير من الدوحة.

[فاصل إعلاني]

فصل الإرهاب عن المقاومة

غسان بن جدو: مشاهدينا الكرام أهلا بكم من جديد فخامة الرئيس كنت قد ذكرت بأن هناك من يعتبر يعني أنتم نحترم موقعكم باعتبارك تتحدث كرئيس سابق يعني لا نستطيع أن نقول أنه نتحدث مع شخص يدعو الآن إلى المقاومة والضرب على يد من الاحتلال إلى آخره ولكن ثمة من يعتقد بأن الواقع في العراق الآن يجسد بداية صراع ومعركة كسر عظم حقيقية بين الإرادة العربية المستقلة وبين هذه الهيمنة الأميركية والإرادة العربية المستقلة تتجسد فيما يسمى الآن بالمقاومة ودعم كل الأطراف لهذه المقاومة على كل حال أنت في لبنان حصل أمس خطاب واضح من خلال مسيرة نصف مليون مسيرة الأكفان التي دعا إليها حزب الله وهذا الخطاب كان واضحا فما الذي تقوله سيما عفوا فخامة الرئيس وأن هذه المعركة ليست معركة فقط إرادة مستقلة ولكن هي معركة على التفريق الواضح بين المقاومة وبين الإرهاب؟

أمين الجميل: إذا بتريد نيجي لموضوع.. طرحت ثلاث مواضيع هلا طرحت موضوع مظاهرة حزب الله أمس..

غسان بن جدو: لا اترك موضوع مظاهرة حزب الله سنتحدث عنها أنا قلت أنه ذكرتها كمثال كيف أن هناك في المنطقة العربية من يعتقد بأن العراق ليس هو ساحة ولكنه مدخل حقيقي لضرب هذه الهيمنة الأميركية وتتجسد في أكثر من اعتبار؟

أمين الجميل: ذكرت أنه الطريق الأفضل لتسريع الانسحاب الأميركي وتحرير العراق هو بالشراكة والآن بأعتقد أنه منطقة العراق غير فيتنام إذا بيفكروا وبيفكر البعض إنه ممكن إنه أميركا تنسحب من العراق كما انسحب من فيتنام بتقديري الشخصي هذا الشيء خطأ حتى إذا ما نجح الرئيس جورج دبليو بوش بالانتخابات (كلمة غير مفهومة) الديمقراط باعتقد من الصعب لأنه إذا انسحبت أميركا بشكل فوضوي من العراق بدون ما يكون أوجدت الحل البديل يعني وقعت المنقطة كلها بفراغ وفي فوضى ما لها مثيل والفوضى هايدي لن تقتصر على العراق فحسب إنما ستنتقل العدوى إلى الدول المجاورة.

غسان بن جدو: لماذا تعتقد أن ممكن تحصل فوضى؟ يعني لماذا لا يمكن أن يأخذ العراقيون أمورهم بأيديهم حتى وإن حصلت هناك بعض الفوضى ولكن في نهاية الأمر صار الاحتلال؟

أمين الجميل: لأنه المؤسف بظل النظام الرئيس صدام حسين حقيقة هالدكتاتورية اللي كانت موجودة استغنت وأنهت كل المؤسسات العراقية المؤسسات اللي ممكن تجمع بين الناس مع بعضهم البعض بنعرف إنه كان في نظام قاسي جدا قمعي وقلّب عليه الأكراد كما نعرف والشيعة وغيرهن وأفرغ العراق من كل..

غسان بن جدو: حتى السُّنة الوطنيين.

أمين الجميل: من السُّنة الوطنيين وأفرغ العراق من كل تنظيم جامعي اللي بيجمع أنت ترجع تقدر تركب التركيبة هايدي هذا الي عم بنقول عنه ما عم بنقول غير شيء عم بنقول إنه لازم الجامعة العربية والقادة العرب أن يساهموا ضمن إطار الشراكة لإعادة تركيب الحد الأدنى من النظام القادر بأن يجمع بين كل هالأديان والإثنيات في العراق..

غسان بن جدو: طيب ذكرت قبل قليل فخامة الرئيس حول التفريق بين عمليات المقاومة التي تستهدف الاحتلال أكان في العراق أو في فلسطين وبين هذه العملية العبثية التي وصفتها بالإرهاب يعني ما هو تحليلك بالتحديد لقضية الإرهاب؟


اختلاط مفهوم الإرهاب والإسلام والعرب في الغرب يخدم الإرهابيين خدمة كبيرة لأن كل عربي أصبح إرهابيا وكل مسلم أصبح إرهابيا

أمين الجميل
أمين الجميل: في خطأ كبير عم بيرتكبه الغرب الخطأ خطأ جسيم يعني اللي هو عم بيطفش الناس تخلط بين الإرهاب والمسلمين والعرب وهذا خطأ كبير وهذا عم بيجعل عم بيخدم خدمة كبير الإرهاب، الإرهاب عم بيرتاح لهذا الشأن لأن كل عربي أصبح إرهابي وكل مسلم أصبح إرهابي يعني هايدي عم يريح الإرهاب وعم نجعل الإرهاب مثل السمكة بالبحر ما بقى قادر تتصدى له بشكل مباشر بالمقابل كذلك الأمر إحنا كعرب ما عم نستوعب تماما ويمكن عم نقع بالفخ بفخ الدعاية اللي عم بتروجها اللوبي الصهيوني وبعض المتزمتين في أميركا نحن عم نقع بفخهن وما عم بيكون في مواجهة عقلانية لهذا المنطق حتى نرجع نعيد الأمور إلى مجراها الطبيعي نحن مفروض ننبه الغرب إنه اللي أنتم عم تشكوا منه نحن شكينا منه قبل بالجزائر مثلا نتذكر مثلا بالجزائر أد إيش كان في أد إيه الشعب الجزائري عانى من بعض الأصوليات الموجودة عنده والمناحات والمجازر اللي حصلت بسوريا ما بدنا نستذكر قصة حمى بالسعودية اليوم اللي عم بيصير بالسعودية من مشاكل وتفجيرات وإلى ما هناك وبغير دول عربية كذا لسنا بمعركة فإذا المشكلة عندنا جوه فيه مشكل عندنا وهذا لازم يفهمها الغرب بهالمنطلق بكل اختصار أنا اللي بقترحه وهذا شيء كمان لازم نجند له وكل اللي قادرين يساعدوا مفروض يساعدوا وأنا مستعد أساعد بهذا الإطار مفروض نقنع الغرب بأنه هو مخطئ بسياسته ولازم يميز بين المقاومة وبين الإرهاب لازم العالم العربي والنخب العربية تتجند لهذا الغرض ولماذا مثلا ما بينعمل مؤتمر نحن كعرب ممكن إذا طرحنا الموضوع طرحه كان بالماضي الرئيس الأسد بس ما لاقى تجاوب..

غسان بن جدو: مؤتمر دولي لمكافحة الإرهاب.

أمين الجميل: انطرح يمكن بشكل غير مقنع بس إذا حقيقة دخلنا باتصالات مع مثلا المجموعة الأوروبية المؤتمر الأوروبي بستراسبور أو الرئيس شيراك أو الألمان أو البلجيكان كثير معنيين هن بهذا الأمر ينعمل حقيقة ينعمل لقاء فكري حول هذا الموضوع حتى نميز وين بيوصل إلى أين يوصل المقاومة وين تنتهي المقاومة وين بينتهي الإرهاب وهذا نحن فينا نقنعهم مثلا جورج واشنطن المقاوم الأول بواشنطن اللي انتصر على الإنجليز وأسس لاستقلال أميركا جون مولان المقاوم الأول في فرنسا أثناء الاجتياح النازي قضية بشير الجميل في لبنان هل هم إرهابيون أم مقاومون؟ فمفروض إنه والعالم الغربي ممكن يتفهم تماما هذا الموضوع خاصة بهذا الظرف أما أن تسترسل أميركا وبعض الغرب المزج بين.. الخلط بين الإرهاب والمسلمين والعرب هذا خطأ كبير وهذا بيكون عم بيساعدوا الإرهاب وعم بيمنعوا حقيقة محاربة الإرهاب أنا اللي بقترحه كلمتين فقط هون إنه حقيقة نوجد حد فاصل بين المقاومة والإرهاب نضع بدل ما مثل ما موجود اليوم في الوقت الحاضر عندنا الدمج بين الإرهاب والعرب والإسلام نخلق معسكرين في العالم معسكر اللي هو عم بيناهض الإرهاب والمعسكر اللي هو مع الإرهاب والمعسكر اللي هو مناهض للإرهاب هو مسلم عربي غربي مسيحي من جهة ضد الإرهاب والإرهاب بالمقابل اللي هو ليس فقط إسلامي ما ننسى إلا قتل بالحرمين..

غسان بن جدو: رابين.. المسجد الإبراهيمي، الحرم الإبراهيمي.

أمين الجميل: المسجد الإبراهيمي الحرم الإبراهيمي اللي قتل عشرين مصلي هذا منه إرهابي فالإرهاب موجود في كل مكان فمن المفروض إذا حقيقة بدنا ننتصر على الإرهاب وهايدي أول خطوة بتكون يكون في حقيقة تركيز وخطة استراتيجية حتى نوضع حد فاصل بين الغرب..

غسان بن جدو: الإرهاب والمقاومة.

أمين الجميل: والمسيحيين والعرب والمسلمين من جهة ضد الإرهاب والإرهابيين.

غسان بن جدو: وإن كان ثمة من يعتقد فخامة الرئيس إنه هذه الندوات عقدت واللقاءات والحوارات..

أمين الجميل: لم يعقد بعد.

غسان بن جدو: ليس مؤتمر الدولي يعني أنا أتحدث عن الندوات التي تحدث الغربيين حول التمييز بين المقاومة والإرهاب لكن ما أود أن أقوله لك..

أمين الجميل: كان في مبادرات فردية بس ما كان في خطة عربية بهذا القبيل.

مسيرة الأكفان اللبنانية

غسان بن جدو: لا أنا أتحدث عن هذه الندوات التي تحاول إقناع الغرب بأن ثمة فرق وأن العرب والمسلمين ليسوا إرهابيين لكن ثمة مقاربة أخرى تقول بشكل واضح فخامة الرئيس هنا في المنطقة العربي والعالم الإسلامي هؤلاء ينبغي ألا يفهمون إلا لغة القوة وأنا هنا أدخل معك في الدقائق المعدودة التي بقيت لنا في هذا البرنامج من مسيرة الأكفان نصف المليونية التي نظمها حزب الله هذه ثمة من اعتبرها رسالة واضحة للولايات المتحدة الأميركية أننا ننطلق من النجف وكربلاء وحتى السيد حسن نصر الله دمج بين القدس والنجف وكربلاء والرسالة الأساسية التي يقولها البعض إنها رسالة تشدد على ضرورة المقاومة ومواجهة الهيمنة الأميركية وليس هذا الحور لأن الولايات المتحدة الأميركية والإدارات الحالية المتحالفة مع إسرائيل أرييل شارون لم تُبقي للعرب أي مجال هذا الحوار ما هي قراءتك في أول تعليق لك على مسيرة نصف المليون في لبنان التي اعتبرت تاريخية في تاريخ لبنان؟

أمين الجميل: أنا قراءة سلبية جدا إذا هي رسالة للخارج ما باعتقد هي أفضل رسالة على كل حال مش من لبنان، لبنان غير قادر بمفرده إنه يواجه كل العالم بهذا الشكل نحن اليوم بمعرض قمة عربية في لبنان موجود بالقمة العربية والحكم اللبناني حليف لحزب الله في سوريا موجودة بالقمة وحليفة لحزب الله لماذا لا يطرح هذا الأمر إذا في رسالة للخارج لماذا لا يطرح هذا الأمر في القمة العربية ولا يستفرد لبنان بهذا الشكل وندخل لبنان مرة جديدة في معركة هي أكبر منه لماذا هذه المظاهرة لا تحصل في الجولان لا تحصل في أمكنة أخرى لذا لا لماذا دائما لبنان يجب أن يبقى ساحة وأن يبقى ورقة إذا كانت الرسالة هي رسالة للخارج أما في

غسان بن جدو: لأن لبنان هو نبض حي.

أمين الجميل: الموضوع الثاني.

غسان بن جدو: لأن لبنان هو النبض الحي.

أمين الجميل: لأنه هو..

غسان بن جدو: يعني كما هناك إعلام حي كما هناك سياسة حية كما هناك مقاومة حية..

غسان بن جدو: وسوريا ليست كذلك بالعكس سوريا هي قلب العروبة النابض وهي رأس الحربة للتحرير والتصدي والصمود إلى ما هنالك فهذا الكلام غير مقبول أما..

غسان بن جدو: ألا تعتقد بان هكذا مظاهرة يمكن حتى أن تسند القمة وتدفعهم إنه أيها القادة هناك مقاومة شعبية تستطيع أن تساعدكم.

أمين الجميل: لا أعتقد ذلك بالعكس هذه بدها تورط لبنان أكثر وإذا حقيقة إحنا مقتنعين فيها فلتكون هذه المظاهرة في دمشق فلتكن في القاهرة فلتكن في عمان ولتكن في كل مكان لبنان غير قادر من جديد مثل اتفاقية القاهرة 1969 ومثل في كل الظروف عم بنحمل لبنان أكثر من طاقته.

غسان بن جدو: لكن هذه المظاهرة سلمية ليست مظاهرة مسلحة هي.

أمين الجميل: يعني على كل حال الرسائل كانت واضحة في إذا كانت رسالة ثانية وهذا الأخطر إنه تكون رسالة داخلية وهذا الأخطر من ذلك تكون رسالة كذلك أمر داخلية هل لبنان بيقدر يحتمل بالوضع الراهن هكذا مظاهرة هل هي رسالة لمين؟ لأي طائفة ولأي مذهب ما بدي أدخل بالتفاصيل باعتقد بنفهم تماما شو عم نقول هل يا ترى هي رسالة للداخل كذلك الأمر لمن هي تلك الرسالة فنحن باعتقد إنه لبنان..

غسان بن جدو: يعني كيف رسالة للداخل حتى نفهم فخامة الرئيس؟

أمين الجميل: أنا باعتقد لبنان لا يحتمل اليوم هكذا..

غسان بن جدو: كيف هي رسالة للداخل من فضلك يعني كيف هي رسالة للداخل؟

أمين الجميل: لبنان لا يحتمل لا رسالة للخارج بهذا الشكل ولا رسالة للداخل.

غسان بن جدو: كيف هي رسالة للداخل لمن؟

أمين الجميل: يا سيدي الرسالة أنا قاعد أي مواطن مسيحي أو غير شيعي أو غير حزب الله أكيد بيتخوف من هكذا مشهد هذا ما بيطمئن على الساحة الداخلية لا بيطمئن ولا بيعزز..

غسان بن جدو: مع أن السيد حسن نصر الله في خطابه قال أنه هذه لا توجه للداخل إطلاقا ولا حتى لها علاقة بأي طرف هل تفهمون عكس ذلك؟

أمين الجميل: يعني على كل حال رسالة صارت الحدث صار بلبنان مجرد حصل بلبنان وخاصة بظروف لبنان عم بيتخبط باستحقاقات كبيرة بالوقت الحاضر أنا ما بفهم كمان إذا إنه ما تكون كذلك أمر رسالة داخلية وإذا ما كانت رسالة داخلية ترجمتها هي رسالة داخلية حتى إذا النوايا ما كانت رسالة داخلية ما ممكن المواطن اللبناني ما يفسرها رسالة داخلية أكان المواطن بالجنوب أو بالشمال أو بجبل لبنان أو ببيروت فهمها رسالة داخلية بقدر ما فهمها رسالة خارجية.

غسان بن جدو: للأسف الوقت يضيق علينا سيادة الرئيس يعني باختصار شديد هناك الآن عقوبات أميركية فرضت على سوريا وهناك حتى أطراف لبنانية شاركت في صياغة هذا القانون ما هو موقفكم منها؟

أمين الجميل: أنا موقفي واضح قلته وبرجع بقوله أنا ضد استقواء أي طرف بالداخل استقواء بالخارج ضد الداخل أو ضد سوريا كما أنه أنا برفض استقواء بعض اللبنانيين بسوريا على أطراف داخلية نحن بننادي بحوار شفاف حوار سليم يساهم إنه بيساعد لبنان أن يستعيد سيادته استقلاله وقراره الحر وباعتقد هالموضوع هايده ممكن نوصل بالحوار خاصة أنه إذا أدخلنا لبنان باستراتيجية أوسع منه بكثير وأكبر منه بكثير بنعرف إنه بالنهاية ما حدا راح يساعدك لمجرد مساعدتك شو الثمن بدك تدفعه بعدين لقاء مساعدة الغير.

غسان بن جدو: الرئيس بشار الأسد في حديثه الأخير التليفزيوني الأخير قال أن أبواب دمشق مفتوحة للجميع بدون استثناء.


استقلال لبنان لا يتناقض مع إقامة علاقة طيبة مع سوريا لأن من مصلحة البلدين استقرار الساحة اللبنانية

أمين الجميل
أمين الجميل: نحن على كل حال ما بحياتنا إلا مدينا أيدنا لكل الأخوة العرب لاسيما لسوريا نحن كذلك الأمر يدنا ممدودة للجميع ونحن لا نريد إلا الحوار أنا باعتقد إنه بعد مرة بقولها وقولتها وبرجع أكررها أنه سيادة لبنان استقلال لبنان وقرار لبنان الحر ما بيتناقضوا مع أقامه أطيب العلاقات بين لبنان وسوريا بالعكس أنا باعتقد اليوم من مصلحة سوريا مصلحة لبنان مصلحة العرب أنه تستقر الساحات جميعها لاسيما الساحة اللبنانية والساحة اللبنانية لن تستقر إلا إذا لبنان استعاد سيادته واستقلاله وقراره الحر لأنه طالما في شعب مغلوب على أمره حتى إذا كان فئة 10%، 20% أيا كان منا هلا بالنسب إذا كانت 80% أو 20% مجرد إنه في أقلية أو أكثرية مغلوب على أمرها في البلد فهذا دليل غير عافي ولا يمكن أن يؤسس لسلام لبناني سليم ودائم.

غسان بن جدو: هناك انتخابات بلدية هذا آخر سؤال فخامة الرئيس انتخابات بلدية في لبنان الحقيقة نحن كمراقبين عندما كنا نتابعها وهي مازالت مستمرة حسبنا أنفسنا كأننا نتابع انتخابات رئاسية في الولايات المتحدة الأميركية وليس انتخابات بلدية هنا في لبنان لأنها..

أمين الجميل: ما هو لبنان كل شيء بيأخذ حجم كبير.

غسان بن جدو: كانت سياسية بامتياز شديد.

أمين الجميل: ما هو لبنان الصغير اسمه لبنان الكبير.

غسان بن جدو: حصل ما حصل ولكن ما يعنينا معكم بالتحديد أن هناك من اعتبر بأن المعارضة بدت مرتبكة حتى أن العماد ميشيل عون يعني تحدث بقسوة شديدة عن قرنة شهوان وهناك عدة تصريحات لعلك قرأت ورأيت وأنا عندي عدة تصريحات في هذا الأمر هل المعارضة مرتبكة أم أن العماد ميشيل عون هو الذي خرج عن صف المعارضة التي تتبنونها أنتم خاصة في قرنة شهوان باختصار لو سمحت؟

أمين الجميل: يمكن العماد عون يمكن عنده أسلوبه الخاص بالتعاطي السياسي بالنسبة للقضايا العامة وكذلك الأمر بالنسبة للقضايا الداخلية والعلاقات بين بعضنا البعض..

غسان بن جدو: هو الرجل تحدث عن طلاق نهائي بينه وبينكم.

أمين الجميل: يمكن حكي عن طلاق يمكن كلام استعمل كلام غير مقبول ببعض أركان المعارضة واستعمل كلام هذيان وغير ذلك يعني ما باعرف الهذيان بمين يعني إذا الكلام بمحله أو على مين بينطبق ماني عارف على كل حال في مواقف كثير انقالت من هون ومن هون وحتى بإثناء الانتخابات صارت كمان يعني ممارسات هي كانت سببت إلى حد بعيد كانت من أسباب هذه الشرذمة اللي حصلت أثناء انتخابات بلدية ودفعنا ثمن غالي إنما أنا برجع بأكد أنه هذه كان من الماضي نحن بنرجع بنأكد إنه لا خيار لنا إلا لما نوحد الصفوف أولا نوحد الصفوف بين بعضنا البعض كمسيحيين نرجع نوضع برنامج مشترك لمواجهة استحقاقات القادمة وموحدون علينا أن ننفتح على الأطراف الأخرى وأن نؤسس لمشروع وطني متكامل للمرحلة القادمة في استحقاقات قادمة في قضية رئاسة الجمهورية ومن الضروري أن يحصل تداول السلطة هذا من ضمن النظام اللبناني ومن المقدسات اللبنانية تداول السلطة لبنان هو البلد الوحيد اللي في تداول السلطة بشكل طبيعي وهذا لازم يبقي ما الناس رايحة للحج وإحنا راجعين من الحج فإذا لازم نحافظ على النظام اللبناني وهذه قدسية النظام اللبناني تداول السلطة في عندنا بعدين المشروع الانتخابي مشروع القانون الانتخابي مشروع اللامركزية السياسية مجموعة قضايا مفروض أنه تحضر لها ما بنتحضر لها إلا لما نكون أولا نجمع الشمل بين بعضنا البعض ونفتح حوار وطني شفاف ليؤسس للمرحلة القادمة..

غسان بن جدو: والحمد لله أننا مازلنا في بلد عربي نتحدث إلى رئيس سابق الحمد لله على الأقل في لبنان هذا الأمر مازال متوفرا..

أمين الجميل: وإذا بنحاول نحافظ عليه.

غسان بن جدو: الحمد لله شكرا لك فخامة الرئيس الشيخ أمين الجميل على هذا اللقاء أود أن أشكر كل من ساهم في إنجاز هذه الحلقة من بيروت الفريق التقني أذكر منهم خالد موسى سليم حداد جوزيف نجار جمال حيدر إيلي برخيا غازي ماضي من فلسطين شيرين أبو عاقلة ومكتب الجزيرة هناك مع إسلام حجازي من الدوحة كل من ساهم في إنجاز هذه الحلقة عماد بهجت رفاه صبح محمد العجي محمود رحمة مع تقديري لكم في أمان الله.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة