ذكرى الإسراء والمعراج   
الجمعة 1425/4/15 هـ - الموافق 4/6/2004 م (آخر تحديث) الساعة 1:43 (مكة المكرمة)، 22:43 (غرينتش)

مقدم الحلقة:

أحمد منصور

ضيف الحلقة:

د. يوسف القرضاوي: داعية ومفكر إسلامي

تاريخ الحلقة:

18/05/2003

- الأسرار الكامنة وراء الإسراء والمعراج
- واقع اليهود والمسلمين الحالي من المنطلق الإسلامي

- تفنيد مقولة القدس عاصمة أبدية لإسرائيل

- واجبات المسلمين للوقوف ضد المخططات الصهيونية بهدم المسجد الأقصى

د. يوسف القرضاوي
أحمد منصور
أحمد منصور: السلام عليكم، وأهلاً بكم في حلقة جديدة من برنامج (الشريعة والحياة).

حيث تمر علينا في هذه الأيام ذكرى الإسراء والمعراج، تلك الذكرى العطرة التي شكلت مرحلة من مراحل البعثة النبوية، وأكدت سيادة المسلمين وريادتهم للدنيا، وإمامة الرسول -صلى الله عليه وسلم- للأنبياء.

فلماذا جعل الله -سبحانه وتعالى- الإسراء إلى المسجد الأقصى والمعراج منه، ولم يجعله من المسجد الحرام؟

ولماذا ظلت القدس بعدما فتحها المسلمون هدفاً للحملات الصليبية والمطامع اليهودية؟

وهل من حق اليهود أن يعلنوا القدس عاصمة أبدية لإسرائيل؟

هذه التساؤلات وغيرها أطرحها في حلقة اليوم على فضيلة العلامة الدكتور يوسف القرضاوي.

وقبل أن نبدأ حوارنا نذكر مشاهدينا أن بإمكانهم الاتصال بنا على مدار الساعة على الأرقام التالية: من داخل بريطانيا 0891556500، من جميع أنحاء العالم 0056916691، أما مشاهدينا الراغبين في الاتصال بنا على الهواء مباشرة فسوف تظهر الأرقام على الشاشة بعد قليل، أما الراغبين في الاتصال أو متابعة البرنامج على شبكة الإنترنت فعنوان البرنامج هو: www.aljazeera.net

أهلاً فضيلة الشيخ.

د.يوسف القرضاوي: أهلاً بك يا أخ أحمد.

الأسرار الكامنة وراء الإسراء والمعراج

أحمد منصور: الحقيقة موضوع الإسراء وموضوع القدس من الموضوعات التي يعني لم تتوقف تقريباً منذ الإسراء بالرسول -صلى الله عليه وسلم- إلى القدس والمعراج به من المسجد الأقصى، وسؤالنا الأول الذي يطرح نفسه في إطار مقاصد الشريعة لماذا أُسري بالرسول -صلى الله عليه وسلم- إلى الأقصى وعُرج به من هناك، ولم يتم المعراج به من المسجد الحرام على اعتبار أنه كان يقيم في مكة؟

د.يوسف القرضاوي: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه، أما بعد فلا شك أن هذه المناسبة النبوية الطيبة الكريمة التي سجلها الله تعالى في كتابه، وسمى بها سورة من القرآن، مناسبة الإسراء التي جاء الحديث عنها صريحاً في هذه السورة، ومناسبة المعراج التي أشارت إليها سورة أخرى سورة النجم، هذه المناسبة تفرض علينا أن نتذكر قضية المسلمين الأولى في هذا العصر، قضية القدس وقضية المسجد الأقصى وقضية فلسطين بصفة عامة، وجدير بنا -نحن أمة الإسلام- ألا ننس هذه القضية أبداً، وأن يتمحور حولها توجهنا وتصميمنا وسعينا المشترك لإنقاذ الأقصى وإنقاذ القدس، خصوصاً بعد أن مرت علينا في هذه السنة ذكريات مُرة عديدة، من هذه الذكريات مرور مائة سنة على المؤتمر الصهيوني الأول الذي عقده (تيودور هيرتزل) 1897، ومرت أيضاً ثمانون سنة على وعد بلفور من نوفمبر 1917..

أحمد منصور: 17.

د.يوسف القرضاوي: في الحرب العالمية الثانية [الأولى]، ومر 50 سنة على قرار تقسيم فلسطين الذي رفضه الفلسطينيون ورفضه العرب في ذلك الوقت، ومرت ثلاثون سنة على احتلال القدس في الحرب الشهيرة 1967..

أحمد منصور: 67..

د.يوسف القرضاوي: يونيو أو حزيران، تلك الحرب التي يسمونها حرب الأيام الستة، في الواقع هي حرب الساعات الست، فما أجدرنا أن نتذكر القدس وأن نتذكر..

أحمد منصور: زيارة السادات إلى تل أبيب في 77..

د.يوسف القرضاوي: نعم؟

أحمد منصور: عشرون عاماً على زيارة الرئيس المصري..

د.يوسف القرضاوي: آه، المصري أيضاً إلى القدس المحتلة وإلى تل أبيب في سنة 67..

أحمد منصور: 77، نعم.

د.يوسف القرضاوي: في 77، ومرت عشر سنوات على الانتفاضة الفلسطينية أيضاً، ويعني قد بدأت في 87، الذكرى الوحيدة الجيدة من هذه الذكريات هي..

أحمد منصور: يعني يشاء الله -سبحانه وتعالى- أن يكون هذا العام يعني يضم كل هذه الأشياء.

د.يوسف القرضاوي: هذه الذكريات، فلذلك نحن يعني ينبغي أن نقف وقفة في هذه الآونة بمناسبة الإسراء والمعراج الذي يحتفل به المسلمون عادة في شهر رجب وفي الـ27 من شهر رجب على أنه اشتهر عند المسلمين أن هذه الليلة هي ليلة الإسراء والمعراج، سورة الإسراء..

أحمد منصور: هناك.. هناك فضيلتك في الجزئية دية، هناك أعتقد روايات أخرى بخصوص تاريخ الإسراء والمعراج، لكن ربما الراجح هو..

د.يوسف القرضاوي [مقاطعاً]: هناك.. هناك روايات كثيرة حول الإسراء والمعراج نقول اشتهر.. هذا الرأي هو الأشهر، وليس من الضروري أن يكون هو الصحيح، إنما هو الذي اشتهر بين المسلمين، وأصبحوا يحتفلون بهذه الذكرى للإسراء والمعراج في شهر رجب، وواجب علينا نحن الداعين إلى الإسلام والمهتمين بقضاياه أن نستفيد من هذه الذكرى لتحريك همم المسلمين وعزائمهم وإثارة مشاعرهم ولفت انتباههم إلى هذه القضية الكبيرة والخطيرة قضية القدس والمسجد الأقصى.

سورة الإسراء يسميها الصحابة يعني ابن عباس وابن مسعود وعائشة أنها كانت تسمى أيضاً سورة بني إسرائيل، لأن الله -سبحانه وتعالى- ذكر الإسراء في آية واحدة، ثم ذكر قصة بني إسرائيل في عدة آيات بعد ذلك مباشرة..

أحمد منصور: في الآية وبدأت من الآية الثانية نعم.

د.يوسف القرضاوي: هذه المناسبة الإسراء أهم ما فيها في الواقع أنها ربطت بين مبتدأ الإسراء ومنتهاه.

أحمد منصور: كيف يا فضيلة الدكتور؟

د.يوسف القرضاوي: إن الله تعالى يقول: (سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ المَسْجِدِ الحَرَامِ إِلَى المَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا) فهنا ربط الله -سبحانه وتعالى- بين بداية الإسراء ونهايته، ابتدأ الإسراء من المسجد الحرام وانتهى إلى المسجد الأقصى، وعُرج بالرسول -صلى الله عليه وسلم- من المسجد الأقصى..

أحمد منصور: المسجد الأقصى.

د.يوسف القرضاوي: أو من القدس إلى السماوات العلا إلى سدرة المنتهى، طب إذا كان المقصود هو الذهاب إلى .. أو الصعود إلى هذه الرحلة العلوية السماوية، فلماذا لم يرق ويصعد من مكة نفسها ومن المسجد الحرام؟ وهذا يدلنا على أن المرور بهذه المحطة القدسية مقصود لذاته، مقصود أن النبي -عليه الصلاة والسلام- يمر على هذا المسجد الأقصى، ويؤم الأنبياء، يلقاه الأنبياء، يجمع الله له أرواح النبيين طبعاً، ويُصلي بهم في عالم الروح، ويكون إماماً لهم، وهذا إشعار بأن هناك أمة جديدة، وهناك قيادة جديدة للعالم، لم تعد القيادة الدينية لبني إسرائيل بعد أن حرفوا، وبدلوا، وانحرفوا، وطغوا في البلاد، وأكثروا فيها الفساد، فلابد أن تنتقل القيادة إلى أمة أخرى، ليست أمة عنصرية، إنما هي أمة ذات مبادئ وذات رسالة، هي خير أمة أخرجت للناس.

أحمد منصور: اختيار الأقصى لإعلان هذا الانتقال كان..

د.يوسف القرضاوي [مقاطعاً]: لأن الأقصى هو أرض النبوات، من الأقصى انطلقت النبوات التي.. مر على الأقصى إبراهيم وإسحاق ويعقوب ويعني أنبياء بني إسرائيل موسى وعيسى -عليه السلام- وداود وسليمان، مر عدد من الأنبياء بهذه الأرض التي بارك الله فيها للعالمين كما جاء في.. في القرآن، فمن أجل هذا كان من المهم أن يمر على الأقصى، وهذا يدل أيضاً أن الإسلام ما جاء ليهدم، وإنما جاء ليني، وليتمم كما قال -صلى الله عليه وسلم- "إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق" فهو جاء متمماً وبانياً، ولم يجئ هادماً، فلهذا كان عليه الصلاة والسلام كانت رحلته إلى المسجد الأقصى، فهذا يعني الأمر يدلنا على أن هناك رباطاً بين المسجدين، المسجد الحرام والمسجد الأقصى، وأن كلاً منهما يمثل قدسية معينة، ومن أجل هذا أصبحت القدس هي العاصمة الدينية الثالثة في الإسلام.

أحمد منصور: يعني فضيلة الدكتور هنا الإسراء والمعراج كان إعلاناً أيضاً لانتقال الريادة والسيادة إلى أمة جديدة وإلى رسول جديد، وأيضاً هل إلى أن يكون هناك التزام من المسلمين بهذا المسجد الأقصى الذي يعني أُسري برسول الله وعرج به منه..

د.يوسف القرضاوي: نعم، نعم هو.. .. الإسلام لم يجئ ليهدم ما سبق، لأ جاء ليتمم ويبني..

أحمد منصور: يتمم، نعم.

د.يوسف القرضاوي: ولذلك النبي -عليه الصلاة والسلام -حينما ذهب إلى المدينة وجد اليهود يصومون عاشوراء اليوم العاشر من محرم، فسألهم: لماذا تصومون؟ قالوا: هذا يوم نجى الله فيه موسى وبني إسرائيل وأهلك عدوهم، فقال لهم: "نحن أولى بموسى منكم" وصامه وأمر بصيامه، فلذلك الأمة الإسلامية هي وارثة النبوات جميعاً، فالمرور بالمسجد الأقصى ليدل على أن هذه الأمة الجديدة لم تجئ لتلغي كل ما مضى وتبدأ من الصفر، هي لأ تكمل وتصحح أيضاً، لأن هؤلاء حرفوا وبدلوا، فجاء القرآن مهيمناً على تلك الكتب، مصححاً لها، ومتمماً لرسالته.

أحمد منصور: في هذا الإطار فضيلتك تحدثت عن أن سورة الإسراء في الآية التالية مباشرة بعد (سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً) تأتي قصة بني إسرائيل بشكل مباشر، فهل يعني هناك ربط مباشر بين قضية الإسراء وبني إسرائيل، في الوقت الذي لم يكن هناك يهود في الأقصى بالحجم الكبير حينما أُسري بالرسول -صلى الله عليه وسلم- هناك وكانت تخضع لسيطرة المسيحيين في ذلك الوقت؟

د.يوسف القرضاوي: لأ هو في ذلك الوقت لم يكن هناك يهود لا بالحجم الكبير ولا بالحجم الصغير، لأن اليهود حينما ضربهم الرومان ضربتهم القاصمة سنة.. سنة 135 ميلادية لم يبقوا لهم من باقية، لم يبقوا يهودياً واحداً في القدس، فالقدس أخليت منهم تماماً، وحينما فتحها المسلمون سنة 18 هجرية واشترط بطريريك القدس في ذلك الوقت (صفرونيوس) أن يسلم مفاتيح المدينة لخليفة المسلمين

أحمد منصور: سيدنا عمر..

د.يوسف القرضاوي: لم يقبل إنه يسلمها للقواد، لأبي عُبيدة أو لخالد أو لأحد من.. لعمرو بن العاص أو.. لأ وإنما قال: أسلمها لأميركم أمير المؤمنين وخليفة المسلمين، وأرسلوا إلى سيدنا عمر ليحضر بنفسه، وحضر في رحلة تاريخية شهيرة ومثيرة إلى القدس، وتسلم مفاتيح المدينة من الرجل، وكتب له معاهدة أو اتفاقية أو عهداً أو عُهدة أحياناً تُسمى العُهدة العُمرية عهد يعني لأهل إلياء كانت تسمى أيضاً إلياء..

أحمد منصور: هذا ما عندهم، نعم..

د.يوسف القرضاوي: كتب لهم عهداً يعني يؤمنهم فيها على معابدهم وعلى أموالهم وعلى أعراضهم وعلى حرماتهم وعلى مشاعرهم وعلى شعائرهم وعلى كل ما يحرصون عليه، وكان من ضمن هذه العُهدة بند يقول: ألا يساكنهم فيها يهود، لا يسكن معهم..

أحمد منصور: هذا من الشروط الأساسية، نعم.

د.يوسف القرضاوي: من الشروط التي معهم، وهكذا ظلت يعني عدة قرون، ثم بدءوا يتسللون إليها بعد.. بعد ذلك.

أحمد منصور: فضيلة الدكتور هناك تفسيرات كثيرة لطبيعة علو بني إسرائيل وطبيعة فسادهم كما جاء في سورة الإسراء (وَقَضَيْنَا إِلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ فِي الكِتَابِ لَتُفْسِدُنَّ فِي الأَرْضِ مَرَّتَيْنِ وَلَتَعْلُنَّ عُلُواًّ كَبِيراً) هناك تفسيرات أن.. أن الإفساد والعلوين قد تما وانتهيا، وهناك تفسيرات أخرى ترى أن علو بني إسرائيل الثاني.. بني إسرائيل الثاني هو في هذه الأيام التي نعيشها الآن، فهل ترى فضيلتك هناك رباط بين الأحداث الآنية وبين الإشارة القرآنية؟

د.يوسف القرضاوي: لا أنا.. أنا في الحقيقة مع المفسرين القدامى الذين يعني أجمعوا على أن المرتين من مرات الإفساد قد حدثتا بالفعل، وقد عاقبهم الله تعالى عليهما، ولست مع من يذهب إلى ذلك من المحدثين والمعاصرين، كان فضيلة الشيخ عبد المعز عبد الستار هنا في قطر من قديم له رأي ونشره قديماً في مجلة "الأزهر" وكذلك الشيخ محمد متولي الشعراوي وغيرهم يرون أنه الإفساد..

أحمد منصور: العلو الثاني والإفساد نعم.

د.يوسف القرضاوي: اللي هم الإفساد الذي حدث يوم وقفوا ضد الرسالة الإسلامية وسلط الله عليهم المسلمين، ولذلك قال (عِبَاداً لَّنَا) يقول لك يعني هذا يعني تعبير فيه نوع من المدح والثناء، و.. والعلو الثاني هو الذي حدث الآن، يعني (ثُمَّ رَدَدْنَا لَكُمُ الكَرَّةَ عَلَيْهِمْ وَأَمْدَدْنَاكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَجَعَلْنَاكُمْ أَكْثَرَ نَفِيراً)

أحمد منصور: (وَجَعَلْنَاكُمْ أَكْثَرَ نَفِيراً)

د.يوسف القرضاوي: قال لك أي نفير؟ اليهود الآن أكثر أهل الأرض نفيراً فهذا، إنما أنا لست مع هذا التفسير في الحقيقة، يعني أولاً لأنه مخالف لإجماع المفسرين السابقين، ومخالف لأن القرآن يقول (وَقَضَيْنَا إِلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ فِي الكِتَابِ) المفروض في الكتاب هنا يعني في التوراة، يُقال (وَآتَيْنَا مُوسَى الكِتَابَ وَجَعَلْنَاهُ هُدًى لِّبَنِي إِسْرَائِيلَ) الكتاب اللي هو التوراة، (وَقَضَيْنَا إِلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ فِي الكِتَابِ) والذي في الكتاب السفر الخامس من أسفار التوراة هو إنه.. أنهم أفسدوا، وسلط الله عليهم مَن ذلهم ومَن.. سلط الله عليهم نبوخذ نصر أو ما يسميه العرب بختنصَّر، هذا وفعل بهم ما فعل..

أحمد منصور: لكن فضيلة الدكتور حتى هم..

د.يوسف القرضاوي: يعني فرق عليهم ديارهم، وحرَّق توراتهم، وقتل منهم مقتلاً عظيماً، وأخذ منهم 70 ألفاً أسرى إلى بابل، هناك يعني و.. يعني أنهى وجود دولتهم، فهذا هو العقاب يعني.

أحمد منصور: لكن فضيلتك الآن هم حتى بيفسروا التوراة الآن تفسيرات من بينها عملية بناء أن المسجد.. المسجد الأقصى بُني على أطلال الهيكل الثالث لداوود، وعليهم أن يزيلوا الأقصى حتى يقوموا ببناء الهيكل، وهناك محاولات مستمرة الآن ويقولون أن البقرة الحمراء قد ظهرت.

د.يوسف القرضاوي: الهيكل.. الهيكل هُدِّم مرتين في.. في الإفسادتين، عوقبوا مرتين، وكل مرة هُدِّم فيها الهيكل، وهم من سنة 67 وإلى اليوم يبحثون عن أي آثار لهذا الهيكل المزعوم فلم يعثروا على.. على شيء..

أحمد منصور: لأنهم لم يصلوا إلى المكان الذي حددوه وهو أنه تحت الأقصى نفسه ويجب أن..

د.يوسف القرضاوي: هم الحفريات مستمرة تحت الأقصى، ولم.. ولم يصلوا إلى شيء..

أحمد منصور: لكن..

د.يوسف القرضاوي: لأن الهيكل هُدِّم.. هُدِّم وأزيلت معالمه وآثاره وهم يعرفون يعني ذلك.

أحمد منصور: لكن فضيلة الدكتور..

د.يوسف القرضاوي: المهم إن أننا قلت الآيات الحقيقة لا تدل على إنه الإفساد والعقوبة الأولى كانت من المسلمين، لأن الله تعالى يقول يعني (ثُمَّ رَدَدْنَا لَكُمُ الكَرَّةَ عَلَيْهِمْ وَأَمْدَدْنَاكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَجَعَلْنَاكُمْ أَكْثَرَ نَفِيراً) وهذا يقولوه في معرض الامتنان على اليهود، ولا يمكن أن يمتن الله عليهم بإنه لو جعل لهم الكرة على المسلمين وأمدهم بالمال والبنين ضد المسلمين لا.. لا يمتن الله..

أحمد منصور: ما هم الآن فضيلتك هذا.. هذا وضعهم الحالي. يعني ألا ترى…

د.يوسف القرضاوي: لا يحدث هذا، وبعدين قال: (وَلِيَدْخُلُوا المَسْجِدَ كَمَا دَخَلُوهُ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَلِيُتَبِّرُوا مَا عَلَوْا تَتْبِيراً) المسلمين لم يدخلوا المسجد أول مرة بالسيف والقهر والغلبة والإذلال، لأ دخلوا فاتحين المسجد، ولا تبروا ما علوا تتبيرا..

أحمد منصور: لكن دخلوه..

د.يوسف القرضاوي: ولا فعلوا في التاريخ إنهم تبروا شيئاً دخلوه، المسلمين ليس من شأنهم التتبير والتدمير والتخريب، هذا شغل البابليين وشغل الرومان وشغل.. إنما الذين يفعلون ذلك غير المسلمين، ولذلك الآيات لا.. لا تدل إطلاقاً على ما يقوله يعني الذين يحاولون أن يجعلوا العلو الحالي هو العلو الثاني، لأ العلوان انتها..

أحمد منصور: ليس هناك أي دلالة من الآيات تربط أي شيء بواقعنا المعاصر أو المعايش؟

د.يوسف القرضاوي: لأ الآيات.. فيه.. فيه قانون إلهي ذكرته في الآية الأخيرة التي تقول (عَسَى رَبُّكُمْ أَن يَرْحَمَكُمْ) ما دمتم على الاستقامة يرحمكم الله (وَإِنْ عُدتُّمْ عُدْنَا) هذا هو القانون الإلهي الثابت والسُنة التي لا تتخلف (فَلَن تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّهِ تَبْدِيلاً وَلَن تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّهِ تَحْوِيلاً) إن عُدتم إلى الإفساد عُدنا إلى -الإيه- العقوبة وسلطنا عليكم من يؤدبكم. وقد قال تعالى (وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكَ لَيَبْعَثَنَّ عَلَيْهِمْ إِلَى يَوْمِ القِيَامَةِ مَن يَسُومُهُمْ سُوءَ العَذَابِ إِنَّ رَبَّكَ لَسَرِيعُ العِقَابِ وَإِنَّهُ لَغَفُورٌ رَّحِيمٌ (167) وَقَطَّعْنَاهُمْ فِي الأَرْضِ أُمَماً) قطَّعهم الله في الأرض أمماً منذ عهد.. منذ عهد الرومان..

أحمد منصور: لكن بدءوا يجتمعوا مرة أخرى الآن. نعم.

د.يوسف القرضاوي: يعني قُطَّعوا في الأرض أمماً شذر مذر، هم يحاولون، يعني إنما حتى مهما حاولوا لا يمكن لإسرائيل هذه أن يعني يرتفعوا على المسلمين في العالم.

أحمد منصور: فضيلة الدكتور عفواً نحن.. نحن أمام واقع الآن وأمام دولة يهودية معلنة على مبادئ توراتية وتلمودية..

د.يوسف القرضاوي: ولكنها لا تستطيع أن.. أن تضم المسلمين.. أن تضم اليهود في العالم.

أحمد منصور: لكن قراءتنا للنص وإنزاله على الواقع، أما يتناسب مع الواقع المعاش الحالي؟ ألا يوجد هناك دلالات سواءً في السنة أو السيرة أو القرآن تمتد..

د.يوسف القرضاوي: لا لا، لولا.. لا نتعسف.. لا نتعسف، وليس من شأننا هذا، ولسنا في حاجة إلى هذا، أن نتعسف بحمل الآيات لتدل على أشياء لم تدل عليها، ولم يفهمها أحد من المسلمين، وهي ضد ما.. ما نفهم يعني.

واقع اليهود والمسلمين الحالي من المنطلق الإسلامي

أحمد منصور: ما تفسير فضيلتك الحالي الواقعي الآني لواقع اليهود الآن ووضع المسلمين؟ يعني تفسيرك له من منطلق إسلامي ومن منطلق عقائدي ومن..؟

د.يوسف القرضاوي: هل لازم.. لازم أنا كل واقع يحدث أحاول أن أجد له آيات تدل عليه؟

أحمد منصور: ليس من الضروري أن تكون..

د.يوسف القرضاوي: هل مهمة القرآن إنه لابد أن يشير إلى كل ما يحدث في الكون من.. من أحداث، هذا يعني أمر غريب أن نحمل القرآن هذا الأمر، ليس من الضروري هذا، فحسبي إن القرآن ذكر لنا أن هؤلاء القوم من طبيعتهم الانحراف والتحريض والإفساد والعلو في الأرض والطغيان فيها، وأنهم فعلوا ذلك مرتين كما قال في التوراة، وأن الله سلط عليهم في كل مرة من أذاقهم الويل (..) والعلقم وأذلهم أشد الإذلال وسفك منهم الدماء وشردهم كل مشرد، لا تدري ما الذي حدث منهم في العقوبتين يعني شيء هائل، يعني من.. الذين قالوا إنه اللي حدث منه في السابق، أيام الإسلام لم تكن لإسرائيل دولة، دا شرائح من بني إسرائيل، عدة قبائل ذهبت لمن تفرق منهم، ذهبوا إلى بلاد العرب، قبائل بنو قينقاع وبنو قريظة وبني النضير، ليس هؤلاء هم إسرائيل وبني إسرائيل ودولة إسرائيل، (..) إسرائيل اللي كانت في الشام، وهي التي ضُربت الضربات القاصمة من البابليين ومن الرومان ومن غيرهم، هذه هي الضربات الهائلة، القرآن أشار إلى هؤلاء أنهم أفسدوا وعلوا علواً كبيراً وعوقبوا من القدر الإلهي، وبعدين القدر قال لهم: إن عدتم عدنا، كما يقول الشاعر العربي

إن عادت العقرب عدنا لها

بالنعل والنعل لها حاضر

[موجز الأخبار]

أحمد منصور: فضيلة الدكتور فيما يتعلق بالجوانب التي ذكرتها حول العلو، طبيعة العلو الثاني لليهود وغيرها، ولكن هناك أيضاً بعض المفسرين الذين تناولوا ما ذُكر عن.. عما تعرض له اليهود فيما يسمى بالهولوكست على يد هتلر في.. بعد الحرب العالمية الثانية، وإن كان الكثيرون يشككون في حدوث ذلك، ولكن يعني هل هناك أيضاً رباط أو تفسير لهذا الأمر؟

د.يوسف القرضاوي: هو بسم الله الرحمن الرحيم، هو ما حدث من هتلر ومن غيره مع اليهود يقع تحت هذا القَسَم الإلهي، وهذا النذير الذي ذكره القرآن بعد أن قص علينا بعض قصص بني إسرائيل والذين جعلهم الله قردة خاسئين إلى آخره، قال (وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكَ لَيَبْعَثَنَّ عَلَيْهِمْ إِلَى يَوْمِ القِيَامَةِ مَن يَسُومُهُمْ سُوءَ العَذَابِ) (لَيَبْعَثَنَّ عَلَيْهِمْ إِلَى يَوْمِ القِيَامَةِ مَن يَسُومُهُمْ سُوءَ العَذَابِ) وذلك لسوء أعمالهم، يعني الله -سبحانه وتعالى- لا.. لا يظلم الناس شيئاً، ولكن الناس أنفسهم يظلمون، اليهود بطبيعتهم يعني عنصريون، العنصرية عندهم يعني شيء أساسي، حتى نحن المسلمين عندنا الله رب العالمين، أول ما نزل القرآن بيقول بسم الله الرحمن الرحيم (الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ العَالَمِينَ) ونختم القرآن (قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ (1) مَلِكِ النَّاسِ (2) إِلَهِ النَّاسِ) هم يقولوا لك رب إسرائيل، ليس رب العالمين، رب.. رب إسرائيل، التوراة كتاب.. كتاب شعب، ليس كتاب للناس ولا كتاب للعالم، هو كتاب شعب، والجنة عند اليهود هي مُلك إسرائيل، فالعنصرية واضحة، ثم غير العنصرية القسوة والعنف شيء في طبيعتهم في تركيبهم (ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُم مِّنْ بَعْدِ ذَلِكَ فَهِيَ كَالْحِجَارَةِ أَوْ أَشَدُّ قَسْوَةً) (فَبِمَا نَقْضِهِم مِّيثَاقَهُمْ لَعَنَّاهُمْ وَجَعَلْنَا قُلُوبَهُمْ قَاسِيَةً) وقد بدا ذلك في قتلهم الأنبياء، قتلوا الأنبياء زكريا ويحيى و.. و.. وغيرهم، وبدا ذلك في عصرنا في المجازر الهائلة التي حدثت منهم في.. في دير ياسين، بحر البقر، صبرا وشاتيلا، قانا، مسجد الخليل إبراهيم، المسجد الأقصى، وما يحدث إلى الآن، القسوة و.. والعنف أيضاً طبيعة.

من ناحية أخرى اللاأخلاقية يعني هم يعني القوم كما حكى القرآن قال (قَالُوا لَيْسَ عَلَيْنَا فِي الأُمِّيِّينَ سَبِيلٌ) الأغيار هذه والأمم الأخرى ليس علينا سبيل في أن نأخذ أموالهم، نستبيح أعراضهم، نستحل مقدساتهم، كل هذا وارد عندهم، وعندهم المبدأ الميكافيلي يعني مرحب به جداً "إن الغاية تبرر الوسيلة" هذا ما.. ما نراه على كل صعيد، حتى الدولة نفسها تستحل دماء الناس، يعني حزب العمل هو الذي قتل يحيى الشقاقي وقتل المهندس يحيى عياش، الدولة نفسها، والآن.. الآن (نتنياهو) ألم يسع بالموساد لقتل أخينا خالد مشعل، خالد مشعل هو..

أحمد منصور[مقاطعاً]: إذن فضيلة الدكتور هذه الآية تؤكد على طبيعة الرباط والصراع القائم، يعني هناك.. هناك أيضاً.. نعم.

د.يوسف القرضاوي: هو آه.. هو هؤلاء قوم يعني الله -سبحانه وتعالى- يعني بعدله لا يدع هؤلاء.. يحاول أن يؤدبهم، وتأديب الله لهم ليرجعهم عن.. يمكن يعني يفيقون من هذا الغلو في الظلم والقسوة والعنف، فسلط الله عليهم طوال التاريخ من يؤدبهم إلى هتلر، رايح إنه يعني هتلر لم تكن المحرقة بالحجم الذي صوروه هم، همَّ ضخموا العملية وبالغوا فيها..

أحمد منصور: قيل أنهم شاركوا فيها لاستدرار عطف العالم لليهود.

د.يوسف القرضاوي: آه يعني فدا، وكل من يشكك في حجمها الآن -كما فعل جارودي- يعني.. يعني يصبون عليه سياط العذاب من كل ناحية. نعم.

تفنيد مقولة القدس عاصمة أبدية لإسرائيل

أحمد منصور: نعم، فضيلة الدكتور يشير النص القرآني وأيضاً الثوابت التاريخية وما ذكرته فضيلتك إلى أن اليهود قد حكموا القدس فترة قيل أنها تاريخياً حوالي 70 عاماً، بعدها حدث ما حدث وتحدثت فضيلتك عنه، الآن تقع القدس تحت السيطرة اليهودية وأعلنوا أن القدس هي العاصمة الأبدية لإسرائيل بحق توراتي وتلمودي، يعني كإعلان توراتي وتلمودي، هل من حقهم أن يعلنوا القدس عاصمة لهم؟

د.يوسف القرضاوي: هو يعني.. يعني إذا كنا يعني نريد أن نناقش هذه القضية.. هذه الدعوة الإسرائيلية أن لهم حقاً دينياً وأن لهم حقاً تاريخياً، يزعمون أن لهم حقاً تاريخياً، وأي هذا الحق التاريخي؟ المفروض إن القدس هذه كانت عربية من قديم، يعني كان أهلها اليغوثيون، اليغوثيون دُول يعني جماعة من العرب يعني كانوا يسكنونها قبل الميلاد بثلاثين قرناً، ثلاثة آلاف سنة، ثم جاء الكنعانيون وهم عرب أيضاً، هم بيحاولوا يجعلوا الكنعانيين حاميين وهم ساميون، هم عرب من قبائل العرب، ثم هم أخذوا القدس يعني فترة محدودة، قالوا إن الله أعطى لإبراهيم وعداً وكذلك لإسحاق وكذلك ليعقوب وعداً بأن يملكهم ونسلهم هذه الأرض أرض القدس وما.. وأرض فلسطين، ولكن إبراهيم مات ولم يملك منها شبراً، حتى إنه لم يجد أرضاً يدفن فيها امرأته سارة، فواحد أعطاه مغارة (..) أعطاه جزءاً من الأرض وتبرع له بها، وقال له: لأ أنا اشتريها منك، واشتراها منه ودفن فيها امرأته، لم يملك فيها شيء، وكذلك إسحاق لم يملك.. يعقوب طبعاً نعرف إنه ذهب إلى مصر ومات في مصر وعاش مع أولاده، وعاش وقالوا هم -حسب كلام التوراة نفسها -إنه عاشوا 430 سنة في مصر، فكل هذه لم.. متى ملكوا القدس؟ أيام الملوك شاوي وداوود وسليمان، وبعد ذلك انقسمت المملكة، مملكة يهوذا ومملكة إسرائيل وإحدى المملكتين انتهت بعد أقل من 300 سنة، والمملكة الأخرى انتهت مع حكم شاوي وداوود وسليمان بعد 434 سنة، هذا كل.. أقصى ما ملكه اليهود في إسرائيل، يعني.. يعني وانتهت سنة 586 قبل الميلاد، أي يعني أكثر من 25 قرناً، يعني لم يعد لهم شيء في القدس ولا في فلسطين، أكثر من 25 قرناً، والآن يريدون.. يقولون لنا حق في هذا..

أحمد منصور [مقاطعاً]: يعني بحكم السيطرة عليه، يعني الآن هم.. يعني ادعاءاتهم أن المسلمين حينما فتحوها في عهد عمر -رضي الله عنه-..

د.يوسف القرضاوي: لم يأخذها المسلمين منهم لا كان.. كما قلت لك: لم يكن يهودي واحد يوجد في القدس، واشترط أهل القدس وبطريريكها ألا يسكن فيها يهودي، فالمسلمين أخذوها منهم، الرومان أخرجوهم منها، والمسلمون فتحوها من أهلها بالسلم، وبقوا فيها يعني قروناً 14 قرن إلى الآن، أي حق..

أحمد منصور [مقاطعاً]: هل تعتبر وقف بحق المعاهدة التي تمت بين عمر -رضي الله عنه- وبين.. بحق المعاهدة التي تمت بين سيدنا عمر وبين أهل إيليا، هل تعتبر القدس الآن وقف للمسلمين يعني كشيء متميز عن باقي أراضي المسلمين الأخرى؟

د.يوسف القرضاوي: هو يعني الوقف دية قضية أنا يعني.. يعني مالهاش يعني اعتبار، هذه أرض متميزة لأشياء أخرى، يعني الآن كلمة وقف دية الأرض التي فُتحت ووقفها المسلمون على الأجيال يدخل فيها مصري ويدخل فيها الشامي ويدخل فيها القدسي ويدخل فيها غيرها، إنما نحن لا نهتم بهذا، القدس لها.. متميزة لأنها الأرض.. القبلة الأولى، صلى المسلمون 3 سنوات إليها قبل الهجرة، و16 شهراً بعد الهجرة، فهي القبلة الأولى، وهي أرض الإسراء والمعراج، وفيها المسجد الأقصى الذي يعتبر ثالث المسجدين المعظمين، أحد المساجد الثلاثة التي لا تُشد الرحال إلا إليها، وهي أرض البركات وأرض النبوات، وهي أرض الرباط والجهاد، روى الإمام أحمد والطبراني عن أبي أمامة الباهلي أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: "لا تزال طائفة من أمتي على الحق ظاهرين لعدوهم قاهرين، لا يضرهم من جابههم إلا ما أصابهم من لئواء -أي من أذى- حتى يأتي أمر الله وهم ظاهرون، قالوا: أين هم يا رسول الله؟ قال: ببيت المقدس وأكناف بيت المقدس" فدي منزلة القدس في الإسلام، منزلة أعظم من مجرد إن الأرض وقف أو..

أحمد منصور [مقاطعاً]: فضيلة الدكتور عندي رسالة من أبو رعد من السويد ومن زياد أبو خلدون من الأردن.. من عمان يسألون عمن بنى المسجد الأقصى.. في عهد من بُني المسجد الأقصى؟ وكيف جاءت تسميته بالمسجد ولم يكن الإسلام قد اكتمل بعد؟

د.يوسف القرضاوي: هو المسجد هو مكان السجود، يعني وطبعاً حتى لما قال القرآن (وَلِيَدْخُلُوا المَسْجِدَ كَمَا دَخَلُوهُ أَوَّلَ مَرَّةٍ) مسجدهم هو.. مسجد اليهود كان في..

أحمد منصور[مقاطعاً]: ليس المسجد الأقصى هي المذكور في الآية.

د.يوسف القرضاوي: لأ هو يقول مسجدهم.. لما كان مسجدهم، كما قال (..) (لَنَتَّخِذَنَّ عَلَيْهِم مَّسْجِداً) فالمسجد هو المعبد مكان السجود، إنما حينما قال القرآن المسجد الأقصى، لم يكن المسجد بُني في ذلك الوقت، هو بُني في عهد بني أمية، إنما المقصود مكان المسجد، يعني كما قال الله -تعالى- (وَإِذْ بَوَّأْنَا لإِبْرَاهِيمَ مَكَانَ البَيْتِ أَن لاَّ تُشْرِكْ بِي شَيْئاً) مكان البيت فهو بشارة، بأن هذا المكان سيكون فيه مسجد، وهو مسجد أقصى بالنسبة لأهل الحجاز، يعني ليس قريباً، فهو المسجد الأقصى، وكان بشارة بأن المسلمين سيفتحون هذه الأرض وسيكون لهم فيها مسجد -إن شاء الله- وقد حقق الله هذه البشرى.

أحمد منصور: معي مداخلة من الأخ عبد الفتاح العويسي من لندن، دكتور عبد الفتاح. اتفضل يا دكتور.

د.عبد الفتاح العويسي: أيوه شكراً جزيلاً، أنا حقيقة شاكر لكم على تخصيص هذه الحلقة الطيبة حول مكانة القدس والمسجد الأقصى، وأود أن أشير هنا إلى أن مجموعة من الأكاديميين الذين يعملون في بلاد الغرب، وجدنا أن الدراسات المتعلقة ببيت المقدس قد تعرضت للتشويه والتزييف والتحريف، فمعظم..

أحمد منصور [مقاطعاً]: عفواً دكتور ما عملك؟ عفواً ما عملك؟

د.عبد الفتاح العويسي: نعم.. نعم؟

أحمد منصور: ما عمل حضرتك كأكاديمي.. في أي مجال من العمل الأكاديمي تعمل هناك؟

د.عبد الفتاح العويسي: أنا أستاذ الدراسات العربية والإسلامية بجامعة (سبرلنج) هنا في بريطانيا. فوجدنا على أن معظم البحوث الأكاديمية، ولا سيما ما يتعلق بدراسات القدس قبل الفتح الإسلامي قد اقتصرت على الدراسات التوراتية أو الاستشراقية التي ليس من المتوقع أن تقدم للقارئ دراسات حقيقة وأمينة عن هذه المنطقة، فقمنا بإنشاء مشروع أكاديمي متكامل لبناء أو لتحقيق الوعي الحضاري من خلال بناء سقف حضاري معرفي وتأصيل عمل أكاديمي مميز حول بيت المقدس، وكذلك احتضان وتهيئة الطاقات البحثية العربية والإسلامية والعالمية المتخصصة في بيت المقدس، فنقوم.. نقوم سنوياً بعقد مؤتمر أكاديمي دولي سنوي حول بيت المقدس، وقد شرفنا فضيلة العلامة الأستاذ الدكتور القرضاوي في.. في هذا العام بافتتاح المؤتمر الأول في جامعة لندن، وكذلك لدينا جائزة سنوية اسمها جائزة بيت المقدس للعلماء المسلمين الشبان، الذي نسعى من خلالها أن نشجع علماء المسلمين على أن يقوموا بالكتابة والبحث في هذه القضية، كما أن المجمع يصدر مجلة دراسات القدس الإسلامية، وهي مجلة أكاديمية محكمة نصف سنوية تصدر مرتين في السنة باللغتين العربية والإنجليزية وتضم الهيئة الاستشارية الدولية لها..

أحمد منصور [مقاطعاً]: عفواً يا دكتور ما هي..

د.عبد الفتاح العويسي: نخبة من العلماء العاملين..

أحمد منصور: ما هي الأصداء التي يعني أتت لهذه الجهود في الغرب؟ هل هناك أصداء ملموسة لهذا الجهد الذي تقومون به؟

د.عبد الفتاح العويسي: لاشك.. لاشك، فإذا أردت إني أضرب مثال على صدى هذه الأصداء، أننا قمنا بنشر العهدة العُمرية باللغتين العربية والإنجليزية التي تفضل.. تفضلتم وتفضل الأستاذ الدكتور القرضاوي بالحديث حولها الآن، هذه العهدة العمرية قمنا بترجمتها إلى اللغة الإنجليزية، ويسعدني أن أقول إن بعض الكنائس اللي موجودة هنا في بريطانيا الآن تضعها وتعتز بها كوثيقة، حتى على أن أحد الغربيين قال على أن هذه أعظم وثيقة أمان يجب أن يطلَّع عليها العالم ويجب أن يراها، ليرى مدى تسامح الإسلام في تعامله مع أهل الديانات الأخرى، وعلى أن أهل الإسلام عندما كانوا يحكمون في بلاد القدس، كانوا يتمتعون بكافة حرياتهم العبادية وغيرها على عكس ما نرى في واقع الحال على أرض الواقع من.. من دولة يهود.

أحمد منصور [مقاطعاً]: شكراً دكتور على هذه المداخلة، هل لديك سؤال تحب توجهه إلى فضيلة الدكتور؟

د.عبد الفتاح العويسي: أود أن.. أن أشكره جزيلاً على حديثه في.. في هذا اليوم وأتمنى له طول الصحة والعافية -إن شاء الله تبارك وتعالى- وأن ينفع به أمة الإسلام والمسلمين.

أحمد منصور: شكراً يا دكتور، معي الأخت.. اتفضل..

د.يوسف القرضاوي [مقاطعاً]: الواقع الدكتور عبد الفتاح وإخوانه يعني أنشئوا هذه الأكاديمية للبحوث الإسلامية حول قضية القدس، ولهم نشاط جيد، وفي أوائل شهر سبتمبر في هذا العام كان أول مؤتمر لهم وقد حضرته وألقيت فيه بحثاً وحضره يعني المسؤول عن الشرق الأوسط في حزب العمال، وحضره بعض الباحثين من الإنجليز، وألقوا فيه بحوثاً جيدة وأنا أحيي نشاطهم..

أحمد منصور [مقاطعاً]: يعني فضيلتك أنا كان عندي الحقيقة سؤال حول: ما هو الدور الذي ينبغي للمسلمين أن يقوموا به الآن؟ وأعتقد أن هؤلاء الأكاديميين يمكن أن يعني في نطاق عملهم، ربما يكونوا بذلك قد استطاعوا أن يقوموا بجهد في هذا الجانب.

د.يوسف القرضاوي: هو لاشك أننا نحن المسلمين مقصرون يعني في تعريف العالم بقضيتنا، اليهود استطاعوا أن يجمِّعوا القوى العالمية على زعم أنهم مظلومون ومهضومون ومُعتدى عليهم ومُضيع حقهم، واستطاعوا بجهود متتالية أن يقنعوا الناس بهذا، وأن يقنعوا بعض الناس أن لهم الحق في القدس وليس لهم حق، من 25 قرن انتهى وجودهم من هناك، ونحن لم نأخذ منهم القدس، ولكن العالم لا يعرف هذه القضايا فلابد أن نبذل جهداً علمياً وجهداً إعلامياً، وجهوداً أخرى تتلاقى وتتكامل حتى نعرف العالم بحقوقنا.

أحمد منصور: معي الأخت أريج من جدة -السعودية- أريج.

أريج: آلو.

أحمد منصور: اتفضلي يا أخت.

أريج: السلام عليكم.

أحمد منصور: عليكم السلام ورحمة الله.

أريج: لو سمحت أنا عندي سؤالين.

أحمد منصور: اتفضلي.

أريج: السؤال الأول بخصوص مبنى المسجد الأقصى، المعروف إنه داخل الحرم القدسي يوجد مسجدين، مسجد الصخرة وعلى بعد أمتار منه يوجد المسجد الأقصى، السؤال: لماذا التركيز الإعلامي يكون دائماً على مسجد الصخرة؟ فعندما يكون هناك موضوع أو خبر عن المسجد الأقصى تكون الصورة على مسجد الصخرة، لدرجة إن معظم المسلمين اعتقدوا إن مسجد الصخرة هو المسجد الأقصى، فمن الضروري أن يكون هناك توعية إعلامية أنه يوجد مسجدين داخل الحرم القدسي، فإذا كنا نريد أن نحرر المسجد الأقصى، فعلى الأقل نكون نعرف شكله.

السؤال الثاني: بخصوص البقرة الحمراء التي ظهرت في حيفا، والتي يعتبرها اليهود علامة على بدء هدم المسجد الأقصى وبناء الهيكل التي تعتبر هي من الأضاحي المقدسة عند اليهود، وهم يعتقدون أن الذي سيشرف على شعائر التضحية بها هو المسيح المخلص وهم يزعمون أنه سيكون في أبريل من عام 98، وفي تصريح لمدير الأوقاف الإسلامية بالقدس، المهندس عدنان الحسين، قال: إن ناقوس الخطر بدأ يدق على.. من حصول اعتداء كبير على الحرم القدسي والأقصى المبارك مشيراً إلى أن المنظمات الإرهابية اليهودية أعلنت قبل شهور أنه سوف تقوم ببناء الهيكل اليهودي على أنقاض الأقصى، وأن التجهيزات لهذا البناء قد بدأ الإعداد لها، فما الذي يستطيع أن يفعله المسلمون في مثل هذا الوضع؟

أحمد منصور: شكراً للأخت أريج، أخذ قبل الإجابة عليها الأخ شريف عبد المولى من ألمانيا، أخ شريف.

شريف عبد المولى: السلام عليكم.

أحمد منصور: عليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

شريف عبد المولى: تحياتي لك ولفضيلة الشيخ القرضاوي.

أحمد منصور: شكراً لك.

شريف عبد المولى: لي.. لي سؤال أول عن المسجد الأقصى، ولكن أعتقد أن هناك من طرح هذا السؤال، ولكن أريد الاستيضاح أكثر من فضيلة الشيخ القرضاوي.

أحمد منصور: اتفضل.

شريف عبد المولى: وهو أن متى ظهر في الوجود المسجد الأقصى ومن الذي أنشأه؟ وقبل ظهور الإسلام من الذي كان يستخدمه في العبادة؟ ففضيلة الشيخ القرضاوي أظهر أن الذي أوجده الأمويين، إذن فعند إسراء الرسول: هل لم يكن لهذا المسجد أي وجود وكيف أدى الرسول الصلاة مع الأنبياء؟

أحمد منصور: شكراً لك.

شريف عبد المولى: السؤال الثاني ممكن.

أحمد منصور: اتفضل.. اتفضل.

شريف عبد المولى: السؤال الثاني: منذ عدة أيام في قناة (الجزيرة) تم اللقاء في إسرائيل عن استطلاع الرأي لليهود عن توقعاتهم للمستقبل، وهل يتم.. ممكن عمل سلام مع العرب؟ رد أحد اليهود أن.. أنه موجود لديهم في الكتب مؤكد شبه تأكيد أن يجب أن يمحو العرب من الوجود قبل القيامة، ومعلوم أن لدينا في الإسلام أيضاً أنه من علامات الساعة أن حرب ستقوم بين المسلمين وبين اليهود، وأن كل اليهود سوف يمحون من الوجود، حتى أن الأشجار والصخور سوف تنطق أن اليهود مختفين وراءها، أرجو التعليق من فضيلة الشيخ القرضاوي على هذا.. على ما يدعيه اليهود حول هذه المقولة لليهود شكراً.. شكراً.

واجبات المسلمين للوقوف ضد المخططات الصهيونية بهدم المسجد الأقصى

أحمد منصور: شكراً لك يا أخ شريف شكراً، فضيلة الدكتور الأول سؤال الأخت أريج، الأول هو تعليق ونداء لوسائل الإعلام أن تعتبر أن قبة الصخرة.. مسجد قبة الصخرة يختلف عن المسجد الأقصى، وهذا الأمر يعني وُجه، لكن سؤالها يتعلق بظهور البقرة الحمراء، فعلاً.. حتى إحنا في (الجزيرة) قبل أسابيع قليلة ظهر هذا خبر البقرة الحمراء وتم تصويرها تليفزيونياً، وبُثتِ في وسائل الإعلام المختلفة بأن البقرة الحمراء ظهرت، وهذا إيذان بهدم الأقصى، وبناء الهيكل الثالث بالنسبة لليهود، وفي الأسبوع الماضي فقط ضُبطت عصابة من إحدى عصابات اليهود أيضاً تتسلق، وهناك جنرالات في الجيش وحاخامات حوالي 40 حاخام ويتبنون يعني هذه الفكرة، يعني سؤالها: ما الذي يستطيع المسلمون أن يفعلوه قبل أن فعلاً ينهدم الأقصى، ويحقق اليهود هذا الحلم أو هذه الدعوة التي يدعونها؟

د.يوسف القرضاوي: والله أنا يعني أقول طبعاً إنه إذا ظل المسلمون على حالهم كما هو الوضع الآن من حيث الاستخذاء والتخاذل والاستسلام والضعف والتفرق والتشرذم الذي نراه الآن، فيمكن لليهود أن يحلموا بأي شيء وأن ينفذوا أي شيء، وطبيعة اليهود يعني الأحلام التوسعية، اليهود لا يقنعون بشيء.. ولا يقفون عند حد، هم قالوا: ملك إسرائيل من الفرات إلى النيل، وبعضهم قال: ومن الأرض إلى النخيل، يعني الأرض في لبنان إلى النخيل في السعودية، وواحد اسمه (إسرائيل شاحاك) يعني أصدر كتاباً قريباً، وذكر إنه الدولة التي يحلم بها اليهود بتضم يعني أماكن في العراق، وتركيا، وسوريا، ولبنان، والأردن طبعاً الأردن، ومصر إلى الإسكندرية، والكويت، يعني والسعودية، كل هذه، فأحلامهم يعني كبيرة، فلا تعجب إنه في وقت من الأوقات ينهار المسجد، والحفريات مستمرة، وأنا أظن إنهم يعلمون إن متى يمكن أن ينهار هذا المسجد، ولكنهم يحدِّدون الوقت المناسب، ينتهزون وقتاً معيناً يكون الناس فيه مشغولين بقضية أخرى، العالم مشغول بمصيبة أخرى، والمسلمون مشغولون بهمِّ كبير، ويفعلون فعلتهم، ما دام المسلمون ليس لهم قيادة، يعني هم يعلمون إنه كان للمسلمين قيادة، وهي الخلافة الإسلامية، حينما كانت الخلافة الإسلامية العثمانية موجودة على رغم ما فيها من عيوب ومن نقاط ضعف، ولكنها كانت تمثِّل آخر تجمُّع للمسلمين تحت راية لا إله إلا الله محمد رسول الله، كان الخليفة يقول: يا أهل الإسلام، هبوا لنجدة الأقصى، ينادي أهل الشرق والغرب، وأهل الهند، وأهل باكستان، وأهل نيجيريا، وأهل إفريقيا، وأهل آسيا يهب المسلمون، الآن لم يعد عندنا من يستطيع أن يقول للمسلمين: هبُّوا، ولذلك هم سعوا إلى هدم هذه القلعة التاريخية حتى لا يوجد مصدر يستطيع أن يؤثر في أمة الإسلام، إذا الوضع كما هو الآن ممكن أن يفعلوا يعني أي شيء، وهنا يعني ربما في هذه الحالة لو قدَّر الله أن يحدث هذا ربما تكون هذه الشرارة التي تنبِّه المسلمين، تكون ناقوس الخطر الذي يوقظ هذه الأمة من سباتها، ويحييها من مواتها، يعني الأمة أحياناً تحتاج إلى شيء هائل، يعني فرع يوقظها وينبهها، فالأحداث العادية لا تنبهها، هو سنة ما أُحرق المسجد الأقصى، كان هذا سبباً في أول تجمُّع إسلامي..

أحمد منصور: منظمة المؤتمر الإسلامي..

د.يوسف القرضاوي: أول يعني قيام المؤتمر قمة إسلامية، ودعا الملك فيصل -رحمه الله- وتجاوب معه المسلمون، وكان هذا سبب في إقامة منظمة المؤتمر الإسلامي، يمكن يعني لو حدث انهيار المسجد الأقصى يقوم المسلمون.. همَّ اليهود الآن بيقولوا إحنا يعني مستعدين نديكم حجارة المسجد الأقصى ونرقمها..

أحمد منصور: نعم، وينقلوها.. وينقلوها إلى مكة..

د.يوسف القرضاوي: واحد، واثنين، وثلاثة لحد كذا ألف، ونبعثها للسعودية، وعلى نفقتنا تبنوا.. كأن التقديس للحجارة، الأرض هي المقدسة، لذلك الأخ اللي بيسأل هو يعني هو المسجد ما كانش موجود أيام الرسول؟ آه ما كانش موجود، كانت خربة، كان مكان خراباً، لأنه كان تبُر تماماً، والمسلمين بنوه، فالمكان هو المقدس مش الحجارة، أنا أعمل أيه بالحجارة؟ ليُبنى بأي.. بأي حجارة، الله هو الذي بارك هذه الأرض، فيعني إذا لم يتنبه المسلمون من غفلتهم، ولم يصحوا من.. من سكرتهم يمكن لإسرائيل أن تفعل أي شيء، وهي معها القوة العالمية الأولى أميركا تربت على كتفها، وتدللها، ولا تقول لها: لما، فضلاً عن أن تقول لها: لا، فلولا المال الأميركي والسلاح الأميركي، والفيتو الأميركي ما كانت إسرائيل بهذا التطاول وهذا الاستكبار في الأرض بغير الحق..

أحمد منصور: فضيلة الدكتور، الأخ شريف يقول: إن نُشر استطلاع حول رأي اليهود، واليهود يرون أن لديهم في التوراة، أو في مفاهيمهم التوراتية أنهم سوف يبيدون العرب، في حين يقول أن فيه أحاديث أيضاً عن الرسول -صلى الله عليه وسلم- قال: "لا تقوم الساعة حتى يقتتل المسلمون واليهود، فيقول.."

د.يوسف القرضاوي: إحنا عندنا أحاديث مش هنبيد اليهود، لأن إحنا ما عندناش إبادة، ليس في الإسلام إبادة لأي شعب ما، إنما عندنا انتصار على اليهود، الأحاديث الصحاح الذي رواها ابن عمر، وأبو هريرة، وأبو أمامة، وغيرهم من الصحابة: إنه لا تقوم الساعة حتى تقاتلوا اليهود فيختبئ.. حتى يختبئ اليهودي وراء الحجر، فيقول الحجر والشجر: يا عبد الله أو يا مسلم، هذا يهودي ورائي، فتعالى فأقتله" حتى كان المسلمون يعني فيما سبق يعجبون من هذا الحديث، كيف يعني يقاتل اليهود المسلمون، وهم أهل ذمة يعني يعيشون في ذمة المسلمين، اليهود عاشوا تحت حضانة المسلمين وفي حمايتهم قروناً متطاولة بعد أن لفظهم العالم لفظ النواة، وطردهم من أنحاء العالم، حتى في أوروبا، وفي إسبانيا، وفي غيرها لم يجد اليهود صدراً حنوناً إلا بلاد الإسلام وإلا دار الإسلام، وبعدين عندما شموا رائحة القوة، قلبوا للمسلمين ظهر المجن، المعركة بيننا وبين اليهود حقيقة ليست معركة من أجل العقيدة، يعني نحن لا نقاتلهم من أجل أنه.. أن عقيدتهم اليهودية، بالعكس كانوا يهوداً، وكانوا في ذمتنا، وكانوا في حمايتنا، نحن نقاتلهم من أجل الأرض، وهذا تصحيح مهم يعني أقوله لكثير من المسلمين، بعض الناس يظن إن إحنا بنقاتل اليهود من أجل يهوديتهم. لأ، نحن لا نقاتل اليهودي من أجل يهوديته، ولا النصراني من أجل نصرانيته، نحن نقاتل من يعتدي على حرماتنا، من يصد عن سبيل الله، من يقاوم الإسلام ويعاديه، ويحارب أهله، هؤلاء لم يكتفوا بحرب الإسلام، دا احتلوا الأرض، وسفكوا الدم، وشرَّدوا الأهل، وفعلوا الأفاعيل، فهذه المعركة بيننا وبينهم، فهذه المعركة ستنتهي بالانتصار إن شاء الله.

أحمد منصور: فضيلة الدكتور.

د.يوسف القرضاوي: حتى يعني يقول الحجر والشجر، يعني وهذا يدل على أن كل شيء سيكون مع المسلمين، ليس من الضروري أن ينطق الحجر والشجر بلسان المقال، قد يكون بلسان الحال، ولا.. ولا مانع أن ينطق حتى الحجر والشجر آية من الله سبحانه وتعالى، وإنما العبرة أن النصر للمسلمين، لأنهم أصحاب الحق، والحق لابد أن ينتصر.

أحمد منصور: وهذا أيضاً يعطي دليل شرعي على بعض ما هو قائم الآن من صراع بين المسلمون واليهود.

معنا الأخت أم جاسم.. أم جاسم من البحرين

أم جاسم: السلام عليكم.

أحمد منصور: عليكم السلام ورحمة الله.

أم جاسم: أشكر فضيلة الشيخ، وجميع القائمين على نجاح هذا البرنامج المفيد.

أحمد منصور: شكراً لكِ.

أم جاسم: وأشكركم.. وأشكركم على هذه القناة المتميزة اللي يعتز بها كل عربي.

أحمد منصور: شكراً لكِ.

أم جاسم: الله يخليك.. بالنسبة لسؤالي طبعاً عن رحلة الإسراء والمعراج، هذه الرحلة الطويلة التي عبرها رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في مدة قصيرة، وهي ليلة واحدة، فهل كان الإسراء به والمعراج روحياً، أم جسدياً؟

أحمد منصور: شكراً لكِ أم جاسم.

أم جاسم: وكذلك عن مقابلته بالرسل عليهم السلام كانت بأرواحهم أم بأجسادهم؟

أحمد منصور: شكراً لكِ. الأخ محمد الشمري من السعودية.

محمد الشمري: السلام عليكم.

أحمد منصور: عليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

محمد الشمري: مساكم الله بالخير.

أحمد منصور: الله يبارك فيك يا أخي، مساك الله بالخير.

محمد الشمري: أرجو إن شاء الله أن يكرمنا الله بالصلاة نحن وإياكم في المسجد الأقصى إن شاء الله.

أحمد منصور: آمين إن شاء الله.

محمد الشمري: لي سؤال لفضيلة الشيخ.

أحمد منصور: اتفضل.

محمد الشمري: وهو نسمع بعض العامة يقولوا إن فيه صخرة في القدس معلَّقة، وإنها كل سنة تنقص بمقدار معيَّن، وعندما تلامس الأرض تقوم الساعة، فما مدى صحة ذلك؟

أحمد منصور: شكراً يا أخ محمد.

محمد الشمري: شكراً..

أحمد منصور: فضيلة الدكتور، بإيجاز السؤالين من الأسئلة المكررة والمعادة، أود الإيجاز، أم جاسم تسأل: هل كان المعراج بالروح والجسد، وأيضاً لقاء الرسول -صلى الله عليه وسلم- بالأنبياء؟

د.يوسف القرضاوي: الإسراء بالروح والجسد، والمعراج بالروح والجسد، الله تعالى يقول: (سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ) ما قالش بروح عبده، ولا.. ولم يقل مناماً، لأن لو منام ما كان يعني يستاهل الضجة التي يعني أثارها المشركون، المشركون كذَّبوا، لو كان واحد رأى في المنام، الإنسان بيرى في المنام كل شيء، إنما هو كان بالروح وبالجسد، ويقظة لا مناماً، أما لقاؤه بالأنبياء وهذه الأشياء، فهذا لا ندخل في التفاصيل، إنما أنا الذي يعني أرجِّحه إن أرواح الأنبياء يعني هو ده المعقول، وليس ضروري أن يُبعث الأنبياء بشحمهم ولحمهم، فأرواح الأنبياء كانت معه، ومُثِّلت له -صلى الله عليه وسلم- وصلَّى بهم، والإسراء والمعراج كان في ليلة واحدة.

أحمد منصور: قصة الصخرة، وفضيلتك أعتقد زُرت القدس..

د.يوسف القرضاوي: مسألة الصخرة، وأنها معلَّقة في الهواء، هذه من الأكاذيب التي يشيعها بعض الناس، وليست معلَّقة ولا شيء.

أحمد منصور: الأخ بطرس بطرس من السويد أرسل رسالة يقول: إن أُعلن في أكثر من.. صدر أكثر من قرار للأمم المتحدة بعملية تدويل القدس وغيرها، ويقول: إنه هناك بعض المسؤولين العرب حينما تأتي سيرة القدس يقولون أن هذه مسألة حسَّاسة، والكلام فيها يحتاج إلى مفاوضات وغيره، يقول: في الوضع الحالي الآن لو أن القدس تكون حرَّة ومستقلة في إدارة رجال الدين يهود.. قصدي يهود ومسيحيين ومسلمين، يعني أن تخضع لقيادات يهودية ومسيحية، وهذا ما يدعو له...

د.يوسف القرضاوي: نحن.. نحن نرفض هذا الحقيقة، القدس عربية إسلامية، وهذا ما أجمع عليه المسلمون والنصارى معاً، أنا حضرت في لبنان في العام الماضي مؤتمر كان شعاره "مسلمون ومسيحيون معاً من أجل القدس"، وحضر كبار المسيحيين، ومنهم البابا شنودة من يعني بابا الكنيسة القبطية في القاهرة، وكبار القسس في الشرق الأوسط، يعني في مصر، وفي لبنان، وفي سوريا، وفي فلسطين، وفي غيرها حضروا، وكلهم أجمعوا على هذا، فنحن نرفض تدويل القدس، ونصر على أن تبقى القدس عربية إسلامية، لا.. لا نُفَرِّط في هذا.

أحمد منصور: الأخ أبو أحمد يسأل في رسالة على الفاكس: ما الفرق بين قتل السياح في مصر والعمليات الاستشهاديه في فلسطين لتحرير الأقصى من براثن اليهود؟

د.يوسف القرضاوي: فرق كبير جداً يا أخي أن تقتل الإنسان الذي يعتدي على أرضك وعرضك ويستولي عليه بغير حق، ويعاملك بالحديد والنار وبالعنف والدم، وتقتل الناس السيَّاح الذين لا ذنب لهم، واحد جاي من.. من اليابان مع زوجته يقضي شهر العسل تقتله، عمل فيك أيه عشان تقتله؟! إنما اليهود أخذوا أرضنا، وشردوا أهلنا، وفعلوا الأفاعيل بنا، واليهود مجتمع عسكري، مجتمع محارب، كل هذا المجتمع حتى نساؤه، فإذا الإنسان المسلم قام بعمليات استشهادية ليثير الرعب في هؤلاء حتى لا.. لا يتوالى على هذه الأرض مهاجرون باستمرار أن إسرائيل تتوسع، تتوسع عن طريق أيه؟ الناس الذين يأتون من روسيا، ومن غيرها من البلاد، لو عرفوا أن هذه البلاد غير آمنة ما جاءوا، فلابد أن نثير الرعب، فمهمة هؤلاء إنهم يثيروا الرعب في قلوب هؤلاء، ولا يقصدون قتل طفل، ولا قتل شيخ، ولا.. هذا يحدث يعني كخطأ، إنما هم يريدون إثارة الرعب في قلب هذا المجتمع العسكري المتعدي الظالم، هذا فرق كبير، أما الاعتداء على السيَّاح، فهم ناس دخلوا آمنين مستأمنين، معاهدين لنا، فمن قتلهم فقد غدر بالعهد، وآه نقض الأمان، وقتل نفساً بغير نفس أو فساد في الأرض، وقد قال الله تعالى: (مَن قَتَلَ نَفْساً بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعاً).

أحمد منصور: يعني فضيلتك تدين ما حدث في مصر، وتؤكد وتعضد ما يحدث..

د.يوسف القرضاوي: جداً أدينه، وأنا خطبت خطبة الجمعة الماضية حول هذا الأمر، وقبلها خطبة أيضاً بعد أن سمعت بعض الشباب الذين اللي همَّ عملوا العملية بتاع المتحف المصري، وقال بعضهم: أنا فعلت هذا لله، يعني قتل من قتل لله، قتل التسعة الألمان لله، الله قال لك تقتل الناس الذين لم يعتدوا عليك، ولم يقاتلوك؟ ده في الحرب الرسمية بين المسلمين وبين الفرس والروم وغيرهم نهى الإسلام أن تُقتل امرأة، أو يُقتل شيخ، أو يُقتل صبي، أو.. أو يُقتل الراهب في صومعته، أو يُقتل الفلاح في مزرعته، هكذا كان المسلمون، كيف نقتل هؤلاء ولا ذنب لهم؟ فرق كبير بين هذا وذاك.

أحمد منصور: سؤال.. سؤال أيضاً: أيهما أشد ضررا على المسلمين مؤتمر شرم الشيخ الذي وُضعت خلاله خطة لمحاصرة المسلمين وضربهم، أم مؤتمر الدوحة الاقتصادي؟

د.يوسف القرضاوي: والله أنا لا أقر أي مؤتمرات من.. من هذا النوع، المؤتمر الذي يعني تُوضع فيه الخطة لضرب المسلمين، هذا طبعاً لا أقُّره، ولا أقُّر أي مؤتمرات تُعقد مع الإسرائيليين، وأنا يعني الأخ يمكن يريد أن يحرجني يعني بهذا السؤال، أنا أعلنت يعني على منبر الجمعة، وبالصوت الصريح، وخطبتي تُذاع من قطر على الهواء مباشرةً في الإذاعة وفي التليفزيون، قلت: أنا ضد مؤتمر الدوحة، والمسؤولون يعرفون هذا، أمير البلاد -حفظه الله- ورئيس الوزراء، وولي العهد، ووزير الخارجية، كلهم يعلمون هذا، أنا أحب أن أقول لهؤلاء الإخوة يعني بلد.. قطر بلد صغير، ولكنه بلد قوي، ليس بلداً رخواً، يعني يتحمَّل المخالفات، أنا رأيي معروف في هذه القضايا، أنا لا أضع يدي في يد إسرائيلي أبداً، ما داموا يعني يحتلون أرضنا، وما داموا مصرين على أن تكون القدس عاصمة أبدية لهم، ويريدون أن يطردوا أهلها، لا يمكن أن أضع، ولا يمكن أن أرحِّب (..)، لأ أنا يعني لا أقبل أن ألتقي معهم في أي مؤتمر ما.

أحمد منصور: معي الأخ عدنان مسلَّم من السعودية، أخ عدنان.

عدنان مسلم: آلو.

أحمد منصور: اتفضل يا أخي.

عدنان مسلم: السلام عليكم.

أحمد منصور: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

عدنان مسلم: عندي سؤال لفضيلة الشيخ.

أحمد منصور: اتفضل يا سيدي.

عدنان مسلم: ما المقصود بالمعراج؟ وإلى أين وصل الرسول في المعراج؟ وكم المدة التي بقي الرسول في المعراج، وشكراً.

أحمد منصور: شكراً، الأخ أبو بنان من سويسرا.

أبو بنان: السلام عليكم.

أحمد منصور: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

أبو بنان: الشيخ الكريم، يعني في المسألة الفقهية، أو المسألة التاريخية لا يستطيع أحد أن يتكلم فيها، لأن عندكم يعني فيها ما يكفي، إلا أنه ألا تعلمون شيخي الكريم أن في القرآن الكريم على سبيل المثال ذُكر (لُعِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ عَلَى لِسَانِ دَاوُودَ وَعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْا وَكَانُوا يَعْتَدُونَ (78) كَانُوا لاَ يَتَنَاهَوْنَ عَن مُّنكَرٍ فَعَلُوهُ لَبِئْسَ مَا كَانُوا يَفْعَلُونَ).

والمشكلة الأساسية صحيح أنها قضية أرض بيننا وبينهم، وهذا.. من هذا القبيل، لكن المشكلة الأساسية هو مبلغ الرسالة الإسلامية على حسب اعتقادي في هذا الأمر، الخلاف الأصلي بيننا وبينهم في الإفساد، هم يفسدون والإسلام يريد أن يصلح، وعلى هذا الأساس شيخي الكريم ترون ما يُعقد الآن من هذه التي تُسمى بالاتفاقيات السلمية وغيرها، وما يُصِّر فيه اليهود على أنهم يستبعدوا الفكرة الإسلامية أساساً والمنطلق الإسلامي من الإصلاح وتبشير الناس بالخير، ومعاداتهم على هذا الأساس، ويجتمع معهم آخرون في هذه الفكرة الذين يلتقون معهم من العرب ومن المسلمين، لأنه صحيح أن أميركا تقوّي إسرائيل، وتشد أزرها، لكن هناك من.. من عدم فهمنا، ومن سوء تقديرنا لهذا الأمر نستبعد فكرة الإسلام ورسالة الإسلام من جوهر حتى المفاوضات ومن جوهر هذا الشيء، ويؤدي ذلك إلى ما ترونه شيخي الكريم، أريد منكم أن -على الأقل- تبصرونا في هذا الأمر، وشكراً لكم.

أحمد منصور: شكراً يا أبو بنان، الأخ صالح جاسم من الدوحة.

صالح جاسم: نعم، السلام عليكم.

أحمد منصور: اتفضل يا أخي، عليكم السلام ورحمة الله.

صالح جاسم: كيف الحال؟

أحمد منصور: الحمد لله، بارك الله فيك.

صالح جاسم: لو سمحت يا أخي، فيه عندي سؤال.

أحمد منصور: اتفضل يا سيدي.

صالح جاسم: هو سؤالي يتكلم حول المسجد الأقصى أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين، نحن نلاحظ في الأعوام الأخيرة أنه تسمى جلالة الملك فهد بخادم الحرمين الشريفين، وهي.. والتي هي أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين، هل نيجي من خليفة يتكلم حول خدمة هذا المسجد الأقصى؟ خليفة المسلمين وين.. لكن خادم المسلمين جميعاً برغم أنه القيادة التي في المملكة العربية السعودية، وعلى أرضه.. وعلى.. وعلى.. لحظة..

أحمد منصور: يا.. يا.. يا أخ جاسم..

صالح جاسم: وعلى منزل الوحي ومنبع الرسالة هي تخدم المسلمين جميعاً، تخدم للمسلمين جميعاً، وهو.. يعني هل لنا من خدمة القدس نجيب واحد، نستعين بواحد خادم آخر يخدمه؟

أحمد منصور: شكراً يا أخ جاسم.

صالح جاسم: من يخدم المسلمين؟

أحمد منصور: شكراً لك. فضيلة الدكتور الأخ الأول بيسأل: ما المعراج؟ ومدته؟ وأيضاً هذه من الأسئلة التقليدية التي شبع الناس فيها كلاماً، لو فضيلتك تجاوبه بإيجاز.

د.يوسف القرضاوي: فيه شورى في مثل هذا الكلام..

أحمد منصور: هو يقول ما هو المقصود بالمعراج؟ وإلى أي مكان كان؟

د.يوسف القرضاوي: المعراج هو الارتقاء إلى.. إلى السماء.

أحمد منصور: وما هي المدة التي بقيها الرسول -صلى الله عليه وسلم- هناك؟

د.يوسف القرضاوي: هي كلها يعني.. يعني رجع في نفس الليلة، يعني وقالوا: رجع، ولقى مكانه ساخن كما.. كما هو، يعني حساب الزمن هذا يعني ليس الزمن بزمننا هذا، لأنه خرج عن قوانين الأرض إلى قوانين أخرى، ولقي.. وحصل ما حصل، ورجع في نفس الليلة، حدث الإسراء والمعراج، وكل هذه الأشياء، وفُرضت عليه الصلوات، وخُففِّت من 50 إلى 5، وعاد في.. في نفس الليلة.

أحمد منصور: الأخ أبو بنان يعني كانت له مداخلة، ويود أن تبصِّر المسلمين من خلال الآية التي ذكرها بالنسبة لإفساد اليهود في الأرض وغيرها، وطبيعة التعامل معهم.

د.يوسف القرضاوي: آه، الأخ يعني كأنه بيعترض على قولي إن المعركة بيننا وبين اليهود معركة الأرض، وأنا أقول: نعم، هي معركة الأرض، لأن اليهود كانوا يعيشون بين المسلمين وهم يهود، ما.. ما قاتلناهم لأنهم يهود، والقرآن قال أيضاً: (كَانُوا لاَ يَتَنَاهَوْنَ عَن مُّنكَرٍ فَعَلُوهُ) (لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِّلَّذِينَ آمَنُوا اليَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا) وذكر ما ذكر من إفسادهم ومن انحرافاتهم، ومع هذا ظلوا يهوداً، واسمهم أهل كتاب، كانوا أهل كتاب، يعتبروا من أهل الكتاب، وأجاز القرآن مآكلتهم ومصاهرتهم، والصحابة تزوجوا بعض اليهوديات، ويعني هذا أمر معروف، وهم أهل ذمة، وأهل الذمة لهم ما لنا، وعليهم ما علينا إلا ما اقتضاه الاختلاف والتميُّز الديني، فهذا أمر معروف لا.. لا ينبغي أن نفهم إن إحنا بنقاتل اليهودي لأنه يهودي لأ، هو كان يهودي وعاشوا في ديارنا، وكانوا من أغنى الناس، إحنا وكنا في مصر، ونعرف الذين كانوا يملكون المتاجر الكبرى، شيكوريل، وأوريكو، وشملا، وبنزايون، وداوود عدس وصيدناوي، وغيرهم همَّ ده بيكون ما حد منعهم هذا، فالمعركة بدأت يوم قرروا أن يأخذوا فلسطين، حينما انعقد المؤتمر الصهيوني الأول، واعتبروا أن يجب أن يقيموا لهم دولة، وتكون في فلسطين، وحينما صدر وعد بلفور لهم، وعلَّق عليه الحاج أمين الحسين -رحمه الله- بقولته الشهيرة: إن فلسطين ليست وطناً بغير شعب، حتى تستقبل شعباً بغير وطن، فبدأت المعركة بيننا وبينهم من هذه القضية، لو انحلت هذه القضية يبقوا بكفرهم وضلالهم، يعني ما كما يبقى غيرهم في الأرض، شأنهم شأن النصارى، شأنهم شأن الهندوس، شأنهم شأن البوذيين، وشأنهم شأن الوثنيين في أنحاء العالم، يعني..

أحمد منصور: الأخ صالح جاسم يقول: هل من خليفة أو إمام للمسلمين يعني يعلن عملية استرجاع الأقصى؟

د.يوسف القرضاوي: هذه قضية ليست سهلة يعني.. يعني واجب على المسلمين أن يسعوا في أن يكون لهم إمام، وأن يكون لهم خليفة، ونحن لكي نصل إلى هذا أمامنا مراحل ومراحل، إنما نحن الآن نسعى إلى قدر من التقارب والتضامن بين المسلمين بعضهم وبعض، نحن لم نصل إلى هذا، المسلمون للأسف عامةً والعرب خاصةً متمزقون متشرذمون، يجافي بعضهم بعضاً، بل يعادي بعضهم بعضاً، بل يقاتل بعضهم بعضاً، فأين نحن من الوصول إلى خلافة وإمام للمسلمين يناديهم، فيهبوا، هذا أمر لا زلنا يعني.. لازال حلماً من الأحلام وأملاً من الآمال، نرجو إذا لم نحققه نحن، فليحققه الجيل الذي بعدنا إن شاء الله.

أحمد منصور: الأخ الإمام حسَّان موسى من السويد.

حسان موسى: السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

أحمد منصور: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

حسان موسى: تحية طيبة للشيخ الكريم الصديق الدكتور يوسف القرضاوي، وكذلك الأخ الكريم أحمد منصور.

أحمد منصور: شكراً لك يا سيدي.

حسان موسى: جزاكم الله خيراً كثيراً، حيث أننا نتحف كثيراً بهذه الكلمات الطيبة التي تصل إلينا عبر أمواج الأثير في بلاد الظلام والضباب.

أولاً: فضيلة الشيخ، أنا فقط عندي إلمامة سريعة فقط، لعلها إيحاءة من القرآن الكريم حيث ذكر المسجد الأقصى والمسجد الحرام أولاً للربط بين المسجدين ولإشعار المؤمنين بأهمية المسجد الأقصى، كذلك أن المسجد الأقصى فما تهفو.. كانت تهفو إليه قلوب المسلمين في أول الأمر، وتهفو قلوبهم كذلك إلى تحرير مكة من براثن الأصنام، كذلك لعله إشعار لهم في تلك اللحظة إلى تحريره من براثن الرومان الذين عربدوا، وصالوا، وجالوا، كذلك لعله إشعار لأهل الإيمان في ذلك العصر، ولأهل الإسلام في عصرنا هذا بأن التفريط في المسجد الأقصى جريمة تعادل التفريط في المسجد الحرام، كذلك مع أن.. أن تهديد المسجد الأقصى وتهويده في ذلك العصر هو تهديد للمسجد الحرام إذا ما بقينا في نومنا وسباتنا، كذلك أن زوال المسجد الأقصى وتهويده هو توطئة لتهديد أمن المسجد الحرام، ولعل الفائدة العظيمة، حيث أنه ذكر المولى -عز وجل- قصة بني إسرائيل في مكة المكرمة، ولم تبدأ الجماعة المسلمة في الانتقال إلى المدينة، ولا تعرف حقيقة اليهود، فأشعر الصحابة بخطورة اليهود، وكيدهم حتى إذا ما ووجهوا بهم في المدينة تكون لهم نفسية غير انهزامية، شكراً يا شيخ.

أحمد منصور: شكراً لك يا أخ حسان، شكراً لك على هذه المداخلة. الأخ محمد حمدان من النرويج.

محمد حمدان: السلام عليكم.

أحمد منصور: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

محمد حمدان: فضيلة الدكتور يوسف القرضاوي، بارك الله فيكم، هناك سؤال حقيقة بعض الأخوة يشيعون بأن هناك قد صدرت فتوى لكم بحكم الصلح مع اليهود، وأنكم تراجعتم عن هذه الفتوى، فهل هذا صحيح؟ نرجو الإيضاح، أيضاً نرجو من الأخوة في قناة (الجزيرة) إعطاءنا عنوان الهيئة التي قد تحدث عنها الدكتور عبد الفتاح في بداية الحلقة لعل المسلمين يستطيعوا أن يتصلوا بها، ويأخذوا منها الأمور المفيدة مما ينشرونه، وجزاكم الله خيراً، وبارك الله فيكم.

أحمد منصور: شكراً لك أخ محمد حمدان من النرويج. فضيلة الدكتور، هل تراجعت عن.. صدرت لك فتوى بخصوص الصلح مع اليهود، وتراجعت عنها فيما بعد؟

د.يوسف القرضاوي: أجزت الصلح مع اليهود وتراجعت؟

أحمد منصور: صدرت لك فتوى فيما.. فيما يتعلق بالصلح مع اليهود في منعه، ثم تراجعت عنها فيما بعد؟

د.يوسف القرضاوي: أنا فتواي في منع الصلح مع اليهود، الصلح بمعنى الاعتراف بحق اليهود فيما استولوا عليه من أراضي المسلمين، وإعطاءهم الشرعية على هذه الديار، الصلح بهذا المعنى أنا أرفضه، وكتبت فيه، وخطبت فيه، وحاضرت فيه، ولم أرجع عنه، ولن أرجع عنه إن شاء الله، ولكن الهدنة مع اليهود ممكن أن تحدث، هذا لوأحببنا أن نهادن اليهود لفترة تقصر أو تطول ممكن، إنما الاعتراف بحق اليهود فيما استولوا عليه هذا هو الذي نرفضه، لأن هذه هي أرض الإسلام، لا أملك أنا، ولا يملك غيري أن يتنازل عن شبر منها لليهود، أخذوها بالحديد والنار، فلترد بالحديد والنار، وما أخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة.

أحمد منصور: الأخ عبد العزيز بن علي النفيسي من السعودية، يسأل: أرجو من فضيلتكم التوضيح إذا كان اليهود المحتلين لمقدسات وأراضي العرب في فلسطين والذين قدموا من روسيا، وأوروبا، ومن جميع أصقاع الأرض هم بنو إسرائيل، وهل كان من يدين بالدين.. بالدين اليهودي ينتسب أو يكون من بني إسرائيل؟

د.يوسف القرضاوي: لأ، ليس صحيحاً، أنه كل من يدين باليهودية.. لأن اليهودية دين يدخل فيه الناس، دخل فيه ناس من اليمن، وناس من مصر، وناس من المغرب، وناس من مملكة الخزر، كما قال بعض الباحثين: إن هناك يهود عدد ضخم جداً من اليهود كانوا من مملكة الخزر التي قامت في بلاد القوقاز وغيرها في القرون الوسطى، فليس كل يعني يهودي إسرائيلياً، ولذلك فكرة السامية التي يقول بها اليهود، ويقولون معاداة السامية، يقصدون معاداة اليهودية، هذه ليست صحيحة، ليس كل يهودي سامياً، نحن الساميون، العرب هم الساميون، لأنهم بنو إسماعيل، وإسماعيل من الساميين، والعرب بصفة عامة هم كلهم ساميون، فهم يتاجرون بقضية معاداة السامية، وهم يتاجرون أيضاً بقضية النازية، وقد تحولوا هم إلى أشر نازية في العالم الآن، النازية، العنصرية، المعتدية، الظالمة، الباغية، المستكبرة في الأرض هي التي تمثلها إسرائيل، فهي تحارب النازية، وأصبحت تمثل النازية، وتحارب من يعادي السامية، وهي تعادي العرب وهم ساميون.

أحمد منصور: فضيلة الدكتور، عندي رسائل كثيرة من سعيد من بلجيكا يقترح فتح حساب بنكي لجمع تبرعات من المسلمين في ربوع العالم لأجل القدس، تشرف عليه فضيلتك.

وعندي من مؤسسة الأقصى من ألمانيا، ومؤسسة الأقصى من هولندا، ومؤسسة الأقصى من بعض الدول الأوروبية الأخرى، يقولون بأن المفاوضات ومسيرة التسوية القائمة في المنطقة الآن جعلت كثيراً من المسلمين يُعرضون عن إرسال أي دعم أو تبرعات بالنسبة للقدس وفلسطين، على اعتبار أن قضية الصراع بين العرب واليهود قد تم حلها، وأن قضية فلسطين قد حُلَّت، ويطلب من فضيلتك بالتعليق على هذه..

د.يوسف القرضاوي: والله كنا نتمنى أن تُحل هذه القضية حتى الذين رحَّبوا بالسلام، هذا السلام الأعرج الهزيل، على ما به لم يتم، سلام أوسلو هذا، حتى اتفاقية أوسلو لم تحترم، ولم ترعاها إسرائيل كما ينبغي، حتى ياسر عرفات الآن وإخوانه في السلطة الفلسطينية يصرخون من أن هؤلاء لم يرقبوا في مؤمن إلاً ولا ذمة، ولم يرعوا عهداً ولا حرمة، وأنهم داسوا هذه الأشياء بأقدامهم، مبدأ الأرض مقابل السلام حتى رافضينه، مع أنه أرض.. أرض.. أرضنا مقابل سلامهم، يعني همَّ يعني الأرض بيحتلوها، ويقولوا هنترك هذه الأرض لتسالمونا، يعني.. يعني واحد أخذ بيتك، وبعدين يريد أن يصالحك على أن الدار اللي فيها عشر حجرات يعطيك منها تحت بير السلم جزء، ومع هذا فهم لا ينفذون هذا، ولا يرعونه، ولا حول ولا قوة إلا بالله.

أحمد منصور: شكراً.. شكراً لفضيلة الدكتور يوسف القرضاوي.

مشاهدينا الكرام، نشكر فضيلة العلامة الدكتور يوسف القرضاوي على هذا الحوار، ونود أن نلفت عناية مشاهدينا الراغبين في الاتصال بنا على مدار الساعة بأن هواتف البرنامج هي 0891556500 من داخل بريطانيا، أما من جميع أنحاء العالم فيمكنهم الاتصال على رقم: 0065916691، أما الراغبين متابعة نصوص حلقة البرنامج على شبكة الإنترنت، فيمكنهم الدخول على العنوان التالي www.aljazeera.net

شكراً لكم على هذه المتابعة، في الأسبوع القادم -إن شاء الله- نتناول موضوعاً هاماً آخر، هو موقف الإسلام من التقدم التكنولوجي، وكيفية التعامل مع علوم العصر، لا سيما شبكة الإنترنت.

في الختام أنقل لكم تحيات فريق البرنامج، وهذا أحمد منصور يحييكم، والسلام عليكم ورحمة الله.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة