صحراء النقب   
الاثنين 29/11/1425 هـ - الموافق 10/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:18 (مكة المكرمة)، 14:18 (غرينتش)

مقدم الحلقة:

جيفارا البديري

ضيوف الحلقة:

عامر هزيل: مسؤول قسم التخطيط الإستراتيجي في بلدية رهط
جبر أبو كف: مدير المجلس الإقليمي في النقب
طلب الصانع: عضو الكنيست عن النقب
فارس أبو عبيد: رئيس المجلس العربي للتربية والثقافة
وآخرون

تاريخ الحلقة:

10/06/2004

- الكذبة الصهيونية لاحتلال النقب
- استهداف تاريخ النقب قتل للحاضر والمستقبل

- العنصرية تحاصر أهل النقب

- 1922 الحركة الصهيونية وضعت خارطة للنقب سوت استطلاع عام لكل الأراضي واشتغلوا وفق نهج وخطة برؤية بعيدة طبقوها حتى بعد الثمانية وأربعين.

- وتم ترحيلنا تحت حجة أن هذه المنطقة هي منطقة عسكرية وعلينا أن نخرج منها لمدة أسبوعين ثم نعود إليها وهذه الأسبوعين لم تنتهي حتى اليوم.

- قامت الدوريات الصهيونية وعلى رأسهم كان بن غوريون إلى ترحيل العرب من منطقة النقب وقتل عدد كبير جدا بن غوريون قال له موشى ديان أن وجودهم هو وجود مؤقت أي هنالك خطة لترحيل النقب

- ما زالت اليوم الحكومة الإسرائيلية أو الكيان الإسرائيلي يملك مخطط رهيب جدا لمنطقة النقب خصوصا على العرب الفلسطينيين في النقب حتى بئر السبع اليوم حولت إذا إحنا بنلاحظ بنشوف هنالك عملية تحويل متعمد لشكل البيوت على أساس أن تأخذ طراز يهودي أكثر، الأقواس تغيرت الشارع قاعدة بتتغير هذا الأمر جعلنا أيضا نتخوف من عملية تهجير جديدة.

الكذبة الصهيونية لاحتلال النقب

جيفارا البديري: تاريخ زور وحضارة صلبت وأراضي استولوا عليها بقوة عصاباتهم ليقولوا لأجيال تتعاقب أن لا صاحب للأرض إلا نحن ولكن أنغراسكم في الأرض لن يكون غير مدفوع الثمن، والثمن يا رفاقي بعد الأرض هم البشر، كنا نظنها رحلة تقليدية حين شددنا رحالنا صوب النصف الجنوبي من فلسطين التاريخية أو ما يعرف بصحراء النقب لكن سحر اللقاء الأول هزنا وهيئنا لتغيير معلوماتنا التقليدية عن هذه البقعة المنسية

عامر هزيل – مسؤول قسم التخطيط الاستراتيجي في بلدية رهط: حسب الوثائق التاريخية العرب البدو كانوا مزارعين 90% منهم عاشوا على الزراعة.

جبر أبو كف – مدير المجلس الإقليمي في النقب: النقب أكثر من ثلاثة ونصف مليون دنم مفلوح ومزروع في 1948.

عامر هزيل: وهذه الحقائق تبين أنه المجتمع العربي البدوي في النقب قبل 1948 كان مجتمع ثابت كان مجتمع زراعي كان مجتمع يزرع الأرض ويفلحها الأمور التي تدحض كليا الرواية الصهيونية أنه النقب كان قاحل وأتوا لأحياء النقب.

جيفارا البديري: الاحتلال ضاق بالعشر الباقي من أهل النقب بعد تهجير ما يزيد عن مائة ألف من أهلها لجأ معظمهم إلى الأردن وآخرون إلى قطاع غزة، أما 10% الباقون فسعى إلى تركيزهم في مثلث صغير يمتد من بئر السبع إلى ديمونة إلى عراد فيما يعرف بمنطقة السياج.

عامر هزيل: بعد الـ 1948 عمليا اتبعت إسرائيل حيال العرب استراتيجية اللي هي تركيز أكبر عدد ممكن من العرب على أصغر رقعة أرض وتوزيع أقل عدد من اليهود على أوسع رقعة أرض.

طلب الصانع – عضو الكنيست عن النقب: شارون منذ عام 1974عندما كان وزيرا للزراعة أقام وحدة تسمى الدوريات الخضراء التي هي أٌقرب ما تكون إلى وحدة عسكرية الشعار المعلن أن هدفها حماية الطبيعة ولكن الهدف الفعلي هو مطاردة المواطنين العرب البدو في النقب يتم مصادرة قطعان الماشية ويتم هدم بيوتهم.

لباد العزايزة – راعي ومزارع: هايدي الدورية السوداء مو الدورية الخضراء حتى نقول عنها الدورية الخضراء وهي الدورية السوداء هذه للبدو للي يسوو مشاكل للبدو وظلوا وراء البدو دائما وظلوا بس مسؤولين عن البدو.

الحاجة أم لباد – مواطنة بدوية: من مدة ثلاثة أسابيع أجوا أجولنا سيرة من عند حنان لعند آخر النطرة طيب ايش بدكم تسوو قال إحنا مبعوثين من وزارة الداخلية لتهد البيوت طيب ليش بدكم تهدوا البيوت قال أنتم قرى مش معترف بها.

جيفارا البديري: ما يزيد عن خمسة وأربعين قرية لا تعترف بها الدولة العبرية يسكنها نصف أهل النقب خارج مدن التركيز السبعة في منطقة السياج لتصبح كل أبنيتهم تحت شبح الهدم باسم القانون.


أكثر من سبعين ألف مواطن عربي في النقب يعيشون في أربعين قرية غير معترف بها، ويقطنون ثلاثين ألف منزل مهددة كلها بالهدم

طلب الصانع

طلب الصانع: يتم استعمال قانون التخطيط والبناء كوسيلة للترحيل من جهة واحدة لا يقوم بإعطاء المواطنين العرب في النقب ترخيص للبناء وفي الجهة الثانية يقوموا بتقديم لائحة اتهام بأنه بنى البيت بدون ترخيص ويقوموا بهدم هذه البيوت والآن هنالك أكثر من سبعين ألف مواطن عربي في النقب يسكنون أربعين قرية غير معترف بها ويسكنون ثلاثين ألف بيت مهددة كلها بالهدم بحجة أنه قيمت بدون ترخيص.

جيفارا البديل: لكن سياسة الهدم طالت حتى المناطق المرخصة للبناء داخل السياج مما يدل على أن الهدم هو الهدف بحد ذاته.

محمد السيد – صحفي: بالنسبة للبيت الذي بنيته في المرة الأولى قبل حوالي سبعة شهور كان على الحدود ما بين حدود القرية الهيكلية المعترف بها والأراضي التابعة لنا أيضا والتي تقع خارج القرية قاموا بهدم هذا البيت بعد إنذار دون أن تكون هناك محكمة وللأسف الشديد بعد حوالي شهر من بناء البيت قاموا بهدمه مجددا يعني خلال فترة ستة شهور تم هدم بيتين في نفس المنطقة داخل مخطط حكري.

عامر هزيل: في السنة الأخيرة زاد عدد هدم البيوت عشر أضعاف بعشر أضعاف ما قبل عامين الأمر الذي يدل على أن شارون حقيقة عنده مخطط وبالفعل أعلن عن المخطط لتصفية قضية الأرض ولتصفية قضية الوجود العربي وقضية القرى الغير المعترف بها وتركيزهم في مدن من أجل تهويد النقب وفق الرؤية الصهيونية.

جيفارا البديري: في قلب النقب تستفزك لافتات تحمل اسم مؤسس الدولة العبرية لاحقنا اللافتات لنعرف لماذا اختار الرجل أن يدفن هنا بدلا أن يبنى له هرم في تل أبيب فوجدنا أنه أراد أن يخدم الصهيونية في موته كما أخلص لها في حياته.

أورلي عامي – مؤسسة أطباء لحقوق الإنسان الإسرائيلية: لماذا قبره موجود هنا حسنا قبره موجود هنا لأنه هو صاحب فكرة أحياء النقب وهو مؤسس الدولة.

عامر هزيل: بن غوريون هو الذي جعل من النقب قلب الرؤية والاستراتيجية الصهيونية حينما قال الدولة اليهودية تقاس في النقب تقوم وتقعد على من سيطور ومن سيحتل النقب.

فارس أبو عبيد – رئيس المجلس العربي للتربية والثقافة: وجودها هنا جاء ليجذر وليسحب الشعب اليهودي ليستوطن في هنا ويحتل النقب الطلاب يأتون هنا أولا للتعرف على بن غوريون في متحف صغير عن أفكار بن غوريون يبقون هنا إلى عدة أيام.

جيفارا البديري: لا تقل يا أخي لا تقوم الدبر علي من زمن قام عليك وعلي قم واستعد تنظم وقف معي فنحن بالأرض والدم نغير الحال وأنت أيها المشاهد أبقى معنا نعود إليك بعد الفاصل.

[فاصل إعلاني]

استهداف تاريخ النقب قتل للحاضر والمستقبل

عامر هزيل: العرب في النقب استشعروا الخطر من الحركة الصهيونية خاصة أن للنقب كان حيز خاص في الرؤية والأيديولوجية والاستراتيجية الصهيونية حيث أن بالفعل رأوا فيه ما زالوا يروا فيه فاهم كيف الاحتياط للدولة اليهودية وكرسوا جهدا كبير يعني للاستيلاء على الأراضي ما قبل 1948 لكن حقيقة يعني معروفة أنه لم تستطع الحركة الصهيونية حتى عام 1948 للاستيلاء على أكثر من نصف في المائة من أراضي النقب لا يتعدى مائة ألف دنم.

جيفارا البديري: عرب النقب الذين استشعروا الخطر الصهيوني مبكرا قبلوا التحدي ومنذ كانت المؤامرة في مهدها اتخذوا القرار.


خرج الاجتماع الشعبي عام 1932 بوثيقة تاريخية نصت على أن من يبيع الأرض لليهود خائن

عامر

عامر هزيل: في عام 1932 كان اجتماع شعبي رسمي كبير دعوا له مشايخ وعرب النقب وشارك في هذا الاجتماع أمين الحسيني وخرج الاجتماع بوثيقة تاريخية من يبيع الأرض لليهود هو خائن وعمم هذا الموقف على النقب ككل هذا عام 1932 ويعني واحد من القضايا التي لا يمكن القفز عنها تاريخيا أنه المقاومة الشعبية في النقب استطاعت عام 1938 أن تحرر مدينة بئر السبع لفترة زمنية.

جيفارا البديري: الاحتلال واجه مقاومة أهل النقب بأطول مشروع تهجير عرفته فلسطين بدأ عام 1948 وتستمر فصوله حتى اليوم يصبح خنقا بطيئا بعدما عجزت قوة الاحتلال العسكرية عن التهجير المباشر.

طلب الصانع: تم استعمال الخدمات الأساسية كوسيلة للترحيل بمعنى يتم الإعلان.. عدم الاعتراف بالقرية يعني سلب سكان هذه القرى الخدمات الأساسية يتم سلبهم الحق في الخدمات الصحية وليس بالصدفة أن نسبة الوفيات بين الأطفال البدو أربع أضعاف معدلها العام في الدولة، يتم سلبهم الحق في المدارس يتم سلبهم الحق حتى في مياه الشرب نحن لا نتحدث عن برك للسباحة مياه للشرب ليس مياه للزراعة.

بانا بدرانة – محامية من جمعية حقوق المواطن: لما بدأت اشتغل في جمعية حقوق المواطن كنا نعالج قضية مطالبة بإقامة مدارس في قريتين قرية بئر هداج قرية عبدا عم بنحكي عن مدارس ابتدائية لطلاب بستان لحد الصف السادس السفر للمدرسة إذا أنا ما قدرت أوصل لهناك غير ما ريقي نشف كيف الطلاب فت على المدرسة طبعا الدنيا صيف حم مافييش ميه مافييش مية مافييش نقطة ميه بالمدرسة وين الميه بتقول بيقولونا من الدولة الميه هذا شيء ثاني انتم طلبتم مدرسة ما طلبتم ميه.

جيفارا البديري: رغم أن العربية هي لغة التعليم في النقب إلا أن الطلاب يضطرون للتعامل مع اللغة والتاريخ العبري كمواد إجبارية.

دعاء الغنامي – طالبة مدرسة: نتعلم التاريخ الدول الأوروبية نتعلم تاريخ اليهودي ما بنتعلم تاريخ العرب تاريخ العرب الأصل ما بنتعلمه فترات الرسول صلى الله عليه وسلم ما بنتعلم لما بنجي نتعلم المفروض ما بيركزوا على هذه المادة.


الحكومة الإسرائيلية تحاول أن تزرع في نفوس الطلاب العرب الهزيمة، وتسعى إلى اجتثاثهم من جذورهم التاريخية

الصانع

طلب الصانع: في المناهج الدراسية تركز على التاريخ اليهودي والأدب اليهودي وحتى الدين اليهودي وأبناءنا لا يتعلموا التاريخ الفلسطيني والأدب الفلسطيني والدين الإسلامي. ماذا يعني هذا؟ أن الحكومة الإسرائيلية تريد أن تقول للشاب العربي أنك بدون أنك مهزوم بدون تاريخ بدون أدب بدون حضارة وبالتالي زعزعة ثقة هذا الشاب نفسه واجتثاثه من جذوره التاريخية.

بانا بدرانة: مافييش أي مدرسة ثانوية بخمسة وأربعين قرية سبعين ألف بنى آدم مافييش إمكانية يتلقوا تعليم ثانوي.

جيفارا البديري: تدمير التعليم هو الاستهداف الموجه ضد مستقبل النقب لكن استهداف حاضرهم قائم بكل الأشكال والأرض دوما هي العنوان.

العنصرية تحاصر أهل النقب

طلب الصانع: منذ 1948 وحتى اليوم تم إقامة مائة وثلاثين تجمع سكاني يهودي وهذه التجمعات السكنية اليهودية متعددة منها القرى الزراعية منها الكيبوتسات والغريب أنه في دولة تدعي الديمقراطية يتم إقامة تجمعات لليهود فقط ويمنع أي عربي من السكنى فيها.

جيفارا البديري: المتجول في النقب لن يحتاج كثيرا عناء ليلاحظ التمييز المجحف بين المستوطنات اليهودية والقرى العربية.

طلب الصانع: مدينة مثل رهط يسكنها ثلاثين، خمسة وثلاثين ألف مواطن منطقة النفوذ كانت تسعة آلاف دنم والآن بعد توسيعها أصبحت عشرين ألف دنم وفي نفس الوقت يتم إعطاء يهودي واحد مستوطن واحد مزرعة بمساحة عشرة آلاف دنم

بانا بدرانة: عنصرية وتمييز دول عرب وهادلو يهود معادش سر في دولة إسرائيل أنه فيه تمييز صارخ في كافة مجالات الحياة فوق ألف بنى آدم من غير حنفية مية في البيت، لما بعد ثلاثة أو أربعة أو خمسة أمتار من هنا ناس عم بتسبح ببرك سباحة.

جيفارا البديري: هذا التمييز الصارخ لا يتناسب مع الدعاية الإسرائيلية بأنها دولة لكل مواطنيها لكن ذهنية الاحتلال تتفتق دائما عن حجج جديدة.

بيني باداش – رئيس مجلس محلي مستوطنة عومر: لا نستطيع أن نوفر لهم التعليم والصحة والخدمات الأخرى في كل زاوية يتواجدون بها ليس بالإمكان أن نصل لكل تلة يتواجدون بها لا يمكننا أن نأتي اليوم وندعي يوجد ثمانون قرية غير معترف بها وأن الحل هو الاعتراف بها لا يمكننا أن نمنح جوائز لخارقي القانون.

جيفارا البديري: لكن القانون الذي يتذرع به الإسرائيليون هو ذاته الذي صيغ بأحكام لتضييق الخناق على بدو النقب وسلبهم كل ما يملكون.

بانا بدرانة: قبيلة العقبة مائة وثلاثين عائلة فوق الألف شخص اليوم في الخمسينات تم نقلهم من مكان سكناهم إلى منطقة ثانية بادعاء احتياجها هاي المنطقة لتدريبات العسكرية ووعدوهم بعد ستة أشهر يرجعوا بعدهم بيرجعوا في هذه الأثناء تم المصادقة في آخر التسعينات على إقامة قرية لسكان بدو في أراضي قريبة جدا من الأراضي اللي كانوا يملكوها تغيرت الحكومة وتغيرت السياسة فجأة قالوا لهم بطلنا نبني هذه القرية بالمرة وبعدين بآخر 2002 بنصف 2002 بيكتشفوا أن القرية هايدي بعدها قائمة بس شو اللي اتقرر قرار حكومي كان بتغيير سكانها هذه القرية وتغييرها من قرية بدوية لقرية يهودية هيك بجرة قلم.

جيفارا البديري: المماطلة والخداع والتسويف هو ما يحكم معادلة الإحتلال في كسب الوقت وأحداث تغييره على الأرض وهو التغيير الذي شمل كل شيء الأرض والإنسان وحتى النبات.

لباد العزايزة: قبل ثلاثة أيام رشوا كل محصولنا الزراعي كله رشوه إبادة حوالي ألف وخمسمائة دنم رشوها بالتيارات.

الشيخ صياح – مزارع: ألف دنم مربع رشوه ورشوه مرتين مش مرة واحدة السنة هذه رشوها مرتين والسنة اللي فاتت رشوها مرتين

فارس أبو عبيد – رئيس المجلس العربي للتربية والثقافة: طائرات خاصة لذلك ترش هذه المزارع بالمبيدات الكيماوية وخلال ثلاثة أربع أيام تنشف تجف هذه المحاصيل وتصبح رمادا.

أورلي عامي: نحن على بعد ثلاثة كيلو مترات من مدينة ديمونة اليهودية وما نراه هو أن مجاري ديمونة تمر من هنا وهناك أيضا مواقع إلى الشرق أعني مفاعل ديمونة النووي لا نعلم ما يحدث فعلا هناك فهذا سرا لا يتم إطلاع أحد عليه.

جيفارا البديري: مجموعة من الصناعات العسكرية الخطيرة فضلا عن مفاعل ديمونة النووي موجودة في النقب تنفث سمومها المختلفة لتؤثر على أهل النقب جيل أثر جيل.


تكتظ النقب بثمانية عشر مصنعا تتعامل كلها بمخلفات صناعية لا يتم تصفيتها

أورلي عامي

أورلي عامي: هذه منطقة تكتظ بثمانية عشر مصنعا تتعامل بالمخلفات الصناعية هناك الكثير الكثير من المواد الكيماوية الأوبروم والكلور وخلائط تصنع هنا وغيرها من المفترض أن تصفى ولكننا نعلم بالتأكيد أنه لا يتم تصفيتها 90% من الأطفال الذين يتم إدخالهم إلى مركز سروقه الطبي مستشفى سروقه هنا في بئر السبع 90% هم من البدو مع أن البدو لا يشكلون إلا ربع السكان.

جيفارا البديري: على نفس الوتيرة التي يحارب بها الإنسان في النقب تحارب حضارته وتراثه ومساجده.

طلب الصانع: هذا الجامع هو جامع بئر السبع الجامع الكبير أقيم عام 1906 خلال الحكم العثماني لهذه المنطقة لخدمة المسلمين في مدينة بئر السبع، تم مصادرة الأرض وكذلك تم مصادرة المقدسات بما فيها مسجد بئر السبع الذي تم اعتباره وكأنه أملاك غائبين نحن نقول لهم أن المسجد هو بيت الله والله موجود وكذلك المسلمين موجودين وإذا كان هنالك شيء غائب فهي العدالة الغائبة.

جيفارا البديري: إسرائيل استغلت الانغلاق الذي فرض على المجتمع البدوي مع ضعف اهتمام الإعلام العربي بقضية النقب لتسوق نجاحها في تجنيد بعض شباب البدو وكأنها ظاهرة عامة وسعت إلى وصم البدو بها.

عامر هزيل: ظاهرة الجندية في المجتمع العربي في النقب هي ظاهرة هامشية وأنا أستطيع أن أقول عليها هامش الهامش، ولكن للأسف ضخمت إلى درجة أنها أخذت حالة وكأن الواقع العربي كله جنود في النقب يعني لا يتجاوز عدد المجندين الفعليين والمسرحين مائتين واحد.

لباد العزايزة: أي واحد بيخدم في الجيش هو درجة حتى ما بنقول ثانية ولا ثالثة درجة خامسة يعني أوطى أي شيء وفي أي كتيبة ما بيفوتوه بيفوتوه بس قصاص يعني أيش بيستعمله البوليس بيستعملوا كلاب.

إبراهيم أبو القيعان: هدفي يعني روحت على الجيش كنت يعني بؤيد كل إنسان بيروح على الجيش فكرت أنه إذا بنروح على الجيش بنصير مساواة بس بالعكس فكرت حتى وأنت على القواعد تبع الجيش كانت القصص معهم يتهجموا علي ويقولوا عربي ومو عربي وحاجات بهذا الشكل فهذا يعني بأسف على كل يوم روحت فيه على الجيش.

جيفارا البديري: إبراهيم الذي قتل جيش الدولة التي يحمل هويتها أخاه بما يحلوا لهم تسميته رصاصة طائشة أيقن أن الدخول في جحر الاحتلال لا يعني أن تأمن شره.

إبراهيم أبو القيعان: لو كان واحد يهودي ما كانت رصاصة طائشة بس علشان عربي اسمه ناصر أبو القيعان كانت رصاصة طائشة.

عامر هزيل: التجربة الحية على اللحن لهؤلاء الشباب داخل الجيش كلها تنعكس وعيا جماهيريا على مستوى النقب ككل، الأمر الذي نشعر ونراه في تقلص تراجع هذه الظاهرة وبالتالي حتى الدولة إسرائيل تتكلم على أن هنالك ازدياد وعي وطني التزامي بالقضايا العامة وهناك انحصار لظاهرة الجندية مما يقلق الدولة.

جيفارا البديري: وعي أهل النقب الذي يرهب إسرائيل هو ما يجعل بنات النقب يمتلكن الشجاعة والجرأة لتجاوز قيود المجتمع البدوي والمشاركة في إعلان عروبة النقب حتى من قلب جامعة بن غوريون في بئر السبع.

وضحة أبو فريح – طالبة جامعية: بحاول أضلل نفسي وأضلل اللي بيسمعوني إذا بحكي أنا بشعر أني مواطنة إسرائيلية كاملة الحقوق وحتى المبنى السياسي لدولة إسرائيل والوجود دولة إسرائيل ما بينكرو هذه الحقيقة أن الدولة معرفة في وثيقة الإعلان دولة يهودية.

جيفارا البديري: الاحتلال عندما أحس أنه بدأ يخسر معركة الوعي تراجع خطوة للوراء وعاد لاستخدام سياسة الإغراء مدعيا تخفيف سياسة حصار البدو.

دودو كوهين – حاكم لواء منطقة النقب في وزارة الداخلية: الدولة قبل كل شيء تعترف بشكل أو بآخر بالخطأ الذي جعل إسكان البدو في مناطق على غرار المدن وهي تعمل الآن على إصلاح ذلك الخطأ فهي لم تعد تقيم مدنا على غرار رهط بل تجمعات ذات طابع قروي بعد أن اعترفت بخطئها بدأت الدولة في الواقع بتنظيم أمور القطاع البدوي خاصة في القرارات التي اتخذتها الحكومة مؤخرا حيث قرر رئيس الحكومة شارون نقل مليار ومائة مليون شيكل لاستثمارها في القطاع البدوي.

فارس أبو عبيد: هنالك مخطط هو يقصد بذلك أنه مسح الوجود العربي الفلسطيني من النقب لماذا شارون بالذات وأيديولوجية شارون هي لا تريد أن يكون سكان عرب في النقب يربط بين الضفة وقطاع غزة.

طلب الصانع: هنالك محاولة للتركيز وتجميع مائة وخمسين ألف عربي في عدد محدود جدا من القرى تحت اصطلاح التطوير أننا نريد أن نطور البدو ولكن في الحقيقة الهدف ليس التطوير الهدف هو التطيير أن نطيرهم من أرضهم.

جيفارا البديري: العرض الجديد الذي سموه استراتيجية النقب 2020 يشمل تجميع عرب النقب في عشرة مراكز جديدة إضافة إلى السبعة القديمة مع تأجيرهم بعض الأراضي الزراعية لمدة تسعة وأربعين عاما تجدد فيما بعد أو لا تجدد مع استمرار منع الخدمات عن القرى الحالية.


نرفض نهائيا بيع أراضينا إلى الحكومة الإسرائيلية مقابل تعويضات

جبر أبو كف

جبر أبو كف: سياسة الحكومة هي الضغط عن وسيلة عدم إعطاء الخدمات لإجبار السكان على تسوية الأرض أي بيعها إلى الحكومة مقابل تعويضات نحن نرفض هذا رفضا باتا ونتمسك بملكيتنا على أراضينا ولن نفرط فيها.

عامر هزيل: إحنا عام 1996 صغنا خطة عرب النقب 2020 برؤية إستراتيجية ردا على خطة إسرائيل 2020 التي غابت كليا عن العرب ووضعنا خارطة للقرى غير المعترف بها بأسمائها التاريخية التي أخفتها إسرائيل تماما.

جبر أبو كف: واليوم كما قلت بدءوا الاعتراف بهذه القرية ونحن سنبني القرية على حسب مخطط حسب رؤية السكان مش على حسب رؤية السلطات.

سلمان غنامي – مدير المجلس الإقليمي في النقب: سياسة الدولة منذ قيامها أن أي تحرك إنسان من أرضه يمنع عليه العودة إلى أرضه فبالتالي مبدأ اليوم هما المحافظة على الأرض والبقاء فهي طبعا أخذين في الاعتبار إحنا بنأخذ أن الاعتبار الوحيد الموجود في ذهننا هو فقط وجودنا نحن كأشخاص وكأشخاص متعاقبين واحد وراء الثاني يرث الأرض هذا الطلب الوحيد.

بيني باداش: نسبة نمو بدو النقب هي 6% إلى 7% وهي أعلى نسبة في العالم ماذا نفعل خلال العشرين أو الثلاثين سنة القادمة سنقع في ورطة.

عامل هزيل: قبل 1948 كان عدد العرب البدو في النقب لا يتجاوز مائة، مائة وعشرة نسمة اليوم وصلنا إلى مائة وأربعين ألف نسمة.

جيفارا البديري: طريق عودتنا حملنا ثانية إلى قبر ديفد بن غوريون حيث وجدناه وحيدا مع حلمه باستثناء بعض الزائرين أما الاستيطان الذي أراد أن يقنع شعبه بضرورته في النقب يتقهقر اليوم أمام شعب لم يرهقه نصف قرن من الاحتلال فلا حرب 1948 انتهت ولا الحلم تحقق ومن عيون فتاة نقبية ندرك أن المعركة ربما لتوها بدأت.

سلمان الغنامي: هذه صورة من يوم الأرض السابق وهي بتزرع شجرة زيتون هذا أقل هدية بقدر اهديها زينب لم يصير عمرها عشرين أو ثلاثين سنة أنه يعني ما تنسى تاريخها.

فارس أبو عبيد: إذا بتعوص علينا إحنا بنزيد صلابة كلما زادت الأوضاع سوء علينا هذا يزيدنا رسوخا وتثبيتا ونحن على إيمان قاطع جدا أننا سنبقى هنا وستعود الأرض أن لم تعد اليوم ستعود غدا إلى أهلها.

الشيخ صياح: أنا أحمل هذه البطاقة ولكن أقول الهوية المضبوطة الهوية والأم هي الأرض.

جيفارا البديري: إنسان كرمه الله على الأرض لا اعتراف به، والبيت لا مكان له، والقرية لا وجود لها على أي خارطة والحكومة سلبته الاعتراف بحقه على أرض أجداده ولكنه يقول أنا عربي وبدوي أي نعم أحمل جنسية عدوي ولكنني صامد على أرضي صبر الجمل في صحراء النقب، طيب الله أوقاتكم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة