ملف الصراع على الخليج ج2   
الأحد 9/11/1431 هـ - الموافق 17/10/2010 م (آخر تحديث) الساعة 11:18 (مكة المكرمة)، 8:18 (غرينتش)

- السطوع البريطاني
- خطة مالكولم

- وقائع.. قلعة ضاية

- الأطراف.. بعد الرأس

جيمس أونلي
فالح حنظل
كورنيلس خ.براور
محمد بن سعد المقدم
برويز مجتهد زادة
حسين شحادة:
من هذا المبنى المهيب المطل على نهر التايمز وحدائق فيكتوريا في لندن خرجت بعض الخطط البريطانية للسيطرة، أظهرت الأبحاث في الأرشيف البريطاني أنه في عام 1907 قامت هيئة الأركان العامة لوزارة الحربية البريطانية بإعداد تقرير شامل بعنوان "ملاحظات حول العربية" والمقصود شبه الجزيرة العربية. كيف كانت الدوافع لهذا التقرير؟ إنها الآثار الباقية الشاهدة على ما كان من حضور برتغالي في الخليج، شهدت هذه المياه صراعات لقوى أخرى، قامت أربع سفن حربية هولندية وعدد من السفن الحربية البريطانية في الاتحاد بالهجوم ضد السفن البرتغالية في مياه بندر عباس، شيئا فشيئا انكمش الوجود البرتغالي في الخليج إلى أن انحصر هنا فحسب، إنه ساحل عمان الذي رحلوا عنه بدوره عام 1650. اليوم يرتاد السياح من كل أرجاء العالم هذه الأسواق بحثا عن سحر الشرق، في الماضي أيضا كانت السفن التجارية الأوروبية تزور موانئ المنطقة بالشغف ذاته، آنذاك كانت تلك الأسواق تبيع البهارات والتوابل والحرير والأقمشة والمشروبات الروحية واللؤلؤ والتبغ، بل وحتى العبيد والسلاح. كان لا بد من تأمين تلك التجارة، هكذا توالى حشد القوات الأوروبية لاحتلال الموانئ وإقامة حصون الحماية.

السطوع البريطاني

حسين شحادة: شارع لدنهام أهم وأعرق شوارع عاصمة الضباب، اختفت السماء خلف هذه المقرات الضخمة لتلك الشركات والبنوك التجارية، قبل ذلك كانت تنتصب هنا الشركة التي تحكمت في أكبر تجارة عرفها العالم حينها، تجارة الهند. تحكمت هذه الشركة في مصير العالم القديم بأسره، شركة الهند الشرقية البريطانية. في غرفة ما من غرف هذا القصر المهيب وقعت الملكة إليزابيث الثانية مرسوم تأسيس الشركة في ديسمبر من عام 1611. على بعد خطوات من القصر والشارع الذي احتضن مقر الشركة أقيم أحد المراكز البحثية المهمة التابعة لجامعة إكستر، وحدة دراسات الخليج. كان من الضروري طرح بعض الأسئلة على مدير الوحدة.

جيمس أونلي/ رئيس وحدة دراسات الخليج- لندن: أسست شركة الهند الشرقية عام 1600 ومنحتها الملكة إليزابيث حق احتكار جميع الأعمال التجارية بين بريطانيا والهند ولم تقم الشركة بأعمالها الاحتكارية حتى تحولت إلى قوة إمبريالية وكان اهتمامها بمنطقة الخليج قائما على أساس تجاري.

حسين شحادة: كما في لندن كان الحال نفسه في أمستردام، كانت شركتا الهند في العاصمتين تحظيان بدعم لا محدود من الملوك والسياسيين، إنها أحدث الحيل الاستعمارية لكن هل كانت الكعكعة الهندية قابلة للقسمة؟

فالح حنظل/ باحث ومؤرخ متخصص في تاريخ الخليج- أبو ظبي: الفرق بين الإنجليز والبرتغاليين و.. هو أن هؤلاء الناس جاؤوا بشكل تجار لم يأتوا بقوات مسلحة جاؤوا تسلسلوا تسلسلا يعني عقلانيا وذي ثعلبة أيضا وبه نوع من تسلسلوا جاؤوا تجارا وأرسلوا تجارا إلى المنطقة فتحوا لهم مراكز تجارية.

جيمس أونلي: لم تركز بريطانيا اهتمامها أثناء توغلها على الأراضي العربية الشرقية فلم يكن لها نشاط تجاري كبير إلا في البصرة.

حسين شحادة: قصر الإليزيه رمز الحكم الفرنسي، خلف هذه النوافذ كانت تدور خطط عديدة لضمان المصالح التجارية، ربما في تلك الغرفة قام لويس الرابع عشر بالتوقيع على مرسوم تأسيس شركة الهند الشرقية الفرنسية في عام 1664، بالطبع انضمت فرنسا إلى القوى الراغبة في الدخول إلى الخليج.

جيمس أونلي: كما قلت سابقا فقد تحول الاهتمام البريطاني بمنطقة الخليج من الاهتمام التجاري أو تحول في جزء منه إلى اهتمام إستراتيجي وذلك بسبب فرنسا المنافس الإمبراطوري لبريطانيا والتي كانت تسعى لقطع الطريق بين بريطانيا وممتلكاتها في الهند.

حسين شحادة: دار الصراع في العالم ومن ثم في المنطقة على مستويات عدة، دوليا حرب ثلاثية بين هولندا وإنجلترا وفرنسا في خمسينيات القرن الثامن عشر، اشتدت المنافسة بين الأساطيل الهولندية والبريطانية، رفع حاكم بوشهر ضرائبه، كرهت السلطات العثمانية الجميع، في النهاية أغلقت الوكالات الهولندية كافة. لا تزال الغصة في الحلوق الهولندية حتى اليوم.

كورنيلس خ.براور/متخصص فيتاريخ العلاقات الهولندية العربية- أمستردام: كانت تلك الشركة موجودة منذ عام 1602 حتى عام 1795 ثم ألغيت وخارت قواتها وذهبت وحلت محلها قوى أخرى، الفرنسية والإنجليزية، لقد ظهروا على المشهد ودخلوا الشبكة التجارية من نفس المداخل، يمكنك القول إنه في القرن الثامن عشر فقدت الشركة الأصلية الهولندية أهميتها وسلطتها لمصلحة الدول الأوروبية الأخرى.

حسين شحادة: احتدم التنافس الاستعماري بين الإمبراطوريات الثلاث، وصلت الحروب والمعارك إلى داخل أوروبا، مع بداية القرن الثامن عشر اندلعت الحرب التي عرفت باسم حرب الإرث الإسباني واستمرت 12 عاما بين إنجلترا وفرنسا. عادت المواجهات مجددا في حرب السنوات السبع بين الجبهة التي ضمت بريطانيا بروسيا وهانوفر ضد كل من فرنسا، روسيا، السويد وسكسونيا إضافة إلى إسبانيا والبرتغال اللتين انضمتا لاحقا. انتهت الحرب بهزيمة فرنسية. تم توقيع معاهدة باريس عام 1783، إنه التاريخ نفسه لظهور بروسيا الجديدة كدولة عظمى وتثبيت مكانة بريطانيا الدولة الاستعمارية الكبرى في العالم.

جيمس أونلي: مثلت منطقة الخليج أهمية كبرى للهند البريطانية لسببين رئيسيين، الأول أنه لو نجح منافسوها مثل روسيا في إيجاد موطئ قدم في منطقة الخليج وتأسيس قواعد بحرية لها فإن ذلك سيمثل تهديدا خطرا للهند البريطانية ولهذا كان من أولويات السياسة البريطانية منع منافسيها من الوصول إلى منطقة الخليج.

حسين شحادة: وصلت الرحلة إلى الساحل الشمالي من الخليج، شكلت بندر عباس حجر الزاوية الرئيس في إدارة التجارة البريطانية في الخليج لما يقارب 150 عاما، وهنا افتتحت شركة الهند الشرقية البريطانية وكالتها التجارية الأولى على ساحل الخليج عام 1623، لم تسبق تلك الوكالة سوى وكالتين في الداخل في كل من شيراز وأصفهان، كان الهدف احتكار تجارة حرير فارس. منذ عام 1763 تم إنشاء الوكالات وتعيين المقيمين في مسقط، الشارقة، البحرين، الكويت، البصرة وبغداد إضافة إلى بوشهر، أدت تلك الوكالات مهمتها على أكمل وجه، قامت بحماية الطرق البحرية والبرية إلى الهند وحماية مصالح الإمبراطورية البريطانية وراء البحار من تدخل القوى الأوروبية الأخرى. هذا هو ما مكن بريطانيا من إزاحة الهولنديين من الخليج نهائيا في عام 1766، أصبحت القوة الوحيدة المهيمنة على الخليج.

كورنيلس خ.براور: في القرن الثامن عشر تضاءلت القوة الهولندية في أوروبا ببطء وذلك لتصاعد القوى الفرنسية والإنجليزية وقد انعكس هذا بالطبع على الإمبراطوريات في الشرق إذاً الإنجليز والفرنسيون أيضا ولكن الإنجليز بصفة خاصة تمكنوا ونجحوا ببطء في طرد التجار الهولنديين وأصحاب المناصب في عدة أجزاء من آسيا، لكن في واقع الأمر دعنا نقل مع الحروب النابليونية وعندما هوجمت هولندا وهي المنطقة الرئيسية في أوروبا من قبل جيوش نابليون وإنجلترا تمكنوا من قهر أجزاء كبيرة من المستعمرات الهولندية في آسيا، هكذا رأينا أن الهولنديين فقدوا مواقعهم الرئيسية هناك.

حسين شحادة: يكشف الأرشيف البريطاني كيف انصب اهتمام الإنجليز حيث التجارة أي على الساحل فحسب، في هذه الوثيقة وبعد سنوات يشتكي الملك عبد العزيز بن سعود من كثرة الرسائل التي أرسلها والده إلى المقيم البريطاني في بوشهر وقت تعيين معتمد سياسي في الكويت وأبدى أسفه لأن الإنجليز لم يقابلوا وده بود مماثل.

فالح حنظل: بريطانيا دخلت بشكل تجار إلى المنطقة قبل أن يعني تتحول شركة الهند الشرقية من شركة تجارية إلى شركة تجارية يحميها أسطول حربي أي أنه كانت الهند لما أصبحت درة التاج البريطاني هناك أسطول حربي بريطاني عسكري وهناك أسطول أيضا تجاري عسكري لشركة الهند الشرقية.

حسين شحادة: من هنا أطل نابليون على المشهد من جديد، يصنف هذا الميدان على أنه الأكبر في العالم حيث يتفرع منه اثنا عشر شارعا. أمر بونابرت بإنشاء هذا البناء لذا وضعت أعلاه ثلاثون لوحة تسجل انتصاراته الحربية واكتسب منها اسمه "قوس النصر". أخذ نابليون يحلم بإعادة الهيبة والهيمنة الفرنسية المفقودة، حاول قطع طريق الهند، أوفد مبعوثين إلى الخليج لمنافسة بريطانيا هناك، حاول شن حملة على العراق وطور العلاقات الفرنسية مع إيران وحمى وطيس الصراع حول العالم.

جيمس أونلي: المنافس الرئيس للإمبراطورية البريطانية في منطقة الخليج هو فرنسا في عهد نابليون عندما سعى للوصول إلى الهند عبر غزو مصر وفي الأغلب كان يخطط للدخول إلى العراق ثم إيران وصولا إلى الهند البريطانية.

فالح حنظل: الإشكالات في أوروبا القتال في أوروبا كان محتدما على قدم وساق بين الدول الأوروبية فما به شك هذا، هذا الذي خلى يعني الدول تتكامل عن نفسها ولا تنس أيضا شوف يعني لا تنس ظهور المذهبية السياسية، المذهبية السياسية أوجدت زخما يعني زخما عقائديا عظيما عند الشعب سواء كان الزخم السعودي أو كان الزخم العماني.

حسين شحادة: هكذا يحكي التاريخ أن القرن الثامن عشر انقضى والقوى الأوروبية مشغولة بالتناحر فيما بينها. وفي المنطقة أيضا سقطت السلالة الصفوية الحاكمة في إيران وتجدد الصراع بين خليفتها الدولة الفارسية وبين جارتها الدولة العثمانية. خلت الساحة الخليجية وكان لا بد من بروز من يملؤها من جديد، نشأت الدولة الوهابية الأولى في عام 1746 وهو ما وفر الأمن لقوافل الجمال العابرة للصحراء، أثر هذا بدوره على حركة التجارة في الموانئ الخليجية كافة. في عمان انهارت أسرة اليعاربة وسيطر آل بوسعيد على مقاليد السلطة والتجارة والملاحة في مياهه، في رأس الخيمة ظهرت قبيلة القواسم كأبرز تجار الخليج بما لديهم من موانئ على جانبي مدخل الخليج. يشير التقرير البريطاني إلى جزء من الحالة السياسية آنذاك بقوله "كانت السلطة التركية في الحجاز محدودة في نطاق بلدات جدة ومكة والمدينة وبعض قرى الساحل أما في الداخل فالبدو لا يخضعون لأية مراقبة، في اليمن وعسير والأحساء تلاقي السلطة التركية متاعب وصعاب وفي الوسط تعتبر نجد مستقلة ويظهر أن قوة الوهابيين قد ثبتت مرة أخرى في تلك الأنحاء". دانت الهيمنة على الملاحة والتجارة في الخليج للحلف المكون من اتحاد بني ياس مع القواسم وآل بوسعيد.

محمد بن سعد المقدم/ رئيس قسم التاريخ- جامعة السلطان قابوس- مسقط: سوف نرى أن هناك كيانات عربية بدأت تتبلور في منطقة الخليج العربي وهذه طبعا الوحدات السياسية العربية من الإمارات إلى قطر إلى البحرين وإلى الكويت في ظل أيضا حركة إصلاحية وهابية في نجد في الدرعية.

حسين شحادة: هنا تشكلت ملحمة أشبه بالأسطورة، تشير بعض المراجع التاريخية البريطانية إلى أن أسطول القواسم في عام 1808 بلغ نحو 63 سفينة كبيرة والعديد من السفن الصغيرة وأن تلك السفن كانت تحمل نحو 19 ألف مقاتل. تقول المراجع أيضا إن الثقة بلغت بشيخ القواسم حدا طالب معه حكومة بومباي بدفع رسوم نظير تعهده بسلامة التجارة البريطانية في الخليج.

جيمس أونلي: المرور عبر الخليج العربي كان يتطلب المرور بمضيق هرمز حيث يتم تحصيل رسوم مرور شبيهة بتلك التي يتم تحصيلها عند المرور الآن بقناة السويس وكانت الرسوم تحصل لمصلحة رأس الخيمة والشارقة وتم توجيه العديد من الإنذارات إلى شركة الهند الشرقية التي كانت دائما ما ترفض دفع هذه الرسوم لذلك فليس من المستغرب الهجوم على السفينة وتحصيل الرسوم من القبطان بالقوة.

فالح حنظل: هذا شيء بديهي، هؤلاء يمخرون في المياه رايحين جايين ما هذا لا يعبؤون بالسفن العربية لا يعبؤون بالمشاعر العربية يتوقفون آنى شاؤوا ينزلون بضائع أينما أرادوا.

حسين شحادة: مجددا في مسقط، من هنا بدأ التسلل البريطاني الأول إلى المنطقة، في عام 1797 وقعت بريطانيا معاهدة صداقة مع سلطان بن أحمد سلطان مسقط، أمدت بريطانيا السلطان العماني بالأسلحة والعتاد، من جهتهم لم تعجب القواسم هذه العلاقة مع البريطانيين.

جيمس أونلي: مثل هذه المعاهدات تبدو ذات صبغة إستراتيجية لا تجارية، وبناء على ذلك شرعت بريطانيا عقد مثل هذه المعاهدات مع حكام الخليج.

محمد بن سعد المقدم: نرى طبعا بريطانيا سياستها طويلة وخبرتها في مجال الاستعمار سوف تحقق تلك الأهداف من خلال الاتفاقيات المنفردة مثلا.

خطة مالكولم

حسين شحادة: كتاب "تاريخ فارس" أحد مؤلفات سير جون مالكولم الضابط البريطاني ورجل الدولة الشهير، وضع السير جون خطة لاستعمار منطقة الخليج العربي تتلخص المبادئ الأساسية لهذه الخطة في النظر إلى إمارات الخليج، الدولة العثمانية وجزيرة العرب لا باعتبارها حكومات حقيقية بل بلدانا يمكن لأي أمة أن تتعامل معها بما يخدم مصالحها وأهدافها، يضيف مالكولم "الخليج العربي يجب أن يصبح سوقا للبضائع الإنجليزية ومكانا لإجراء المباحثات السياسية ومستودعا للذخيرة الحربية، إذا استطعنا تثبيت أقدامنا وتحصين أنفسنا في الخليج العربي نكون قادرين في المستقبل على تهديد فارس، جزيرة العرب والدولة العثمانية".

برويز مجتهد زادة/ رئيس مؤسسة البحوث الإيرانية- طهران: أصبحت الهند بعد وقوعها في قبضة البريطانيين سندا كبيرا لهم كي يحافظوا على موقفهم ومكانهم وهو ما كانوا مستعدين لفعل أي شيء للحفاظ عليه.

[فاصل إعلاني]

وقائع.. قلعة ضاية

حسين شحادة: سيطرة من القواسم على المياه ومن الوهابيين على الرمال، هكذا كان الحال في بداية القرن التاسع عشر. وجدت الخطة البريطانية حجتها للنفاذ إلى الخليج، تحركت ضد أسطول القواسم وموانئهم بمساندة عمان وذلك إثر توقيعها معاهدة الصداقة مع بريطانيا.

برويز مجتهد زادة: في تلك الفترة كانت بداية التفكير البريطاني في السيطرة على مياه الخليج الفارسي من أجل حماية الهند ومن أجل الدفاع عن سيطرتها على الهند وهذا هو السبب وراء التحول الإستراتيجي ودخول بريطانيا إلى الخليج الفارسي آنذاك بحجة أعمال القرصنة التي يمارسها القواسم في المياه الشرقية.

حسين شحادة: دارة الشيخ سلطان القاسمي حاكم الشارقة تمثل متحفا حقيقيا يجسد تاريخ تلك الحقبة، هناك كان اللقاء مع الدكتور خالد القاسمي المؤرخ والباحث في تاريخ دولة الإمارات ومنطقة الخليج.

خالد القاسمي/ مؤرخ وباحث في شؤون التاريخ- الشارقة: الدارة تعتبر مركزا وثائقيا مهما للباحثين وللمطلعين على تاريخ منطقة الخليج، وحقيقة بما تحتويه من قاعات أرشيفية مهمة منها القاعات التي تحتوي على صور أرشيفية لمختلف حقب التاريخ بمنطقة الخليج وتمثل النواحي السياسية والاقتصادية والاجتماعية لهذه المنطقة، أضف إلى ذلك مجموعة الوثائق التاريخية المهمة لتاريخ هذه المنطقة.

حسين شحادة: تروي الصور والخرائط هنا قصة ونتائج الحملات البريطانية على القواسم، أسفرت الحملة البريطانية الأولى على القواسم عن بداية العلاقات بين بريطانيا وزعماء المنطقة التي أصبحت حاليا دولة الإمارات. تحتفظ دارة الشيخ سلطان لنا بهذه الوثيقة، إنها اتفاقية السلام الموقعة بين الجانبين في السادس من فبراير/ شباط عام 1806، تعد هذه القلعة الشاهد الوحيد الباقي على الحملات البريطانية الثلاث على القواسم، تشير القلعة كذلك إلى مدى ما بلغوه من قوة.

خالد القاسمي: وجدت بريطانيا حينما استولت على المنطقة بأن هؤلاء يهددون ما تقوم به من سيطرة على منطقة الخليج وثرواتها وأيضا طريق المواصلات بين الهند والتجارة بين الهند وبين منطقة الخليج فكان لا بد من القضاء على هذه القوة البحرية العربية فجاءت الحملة البريطانية الأولى وحقيقة الحملة البريطانية الأولى رغم ضراوتها ورغم أنها يعني أثرت يعني حقيقة في قوة القواسم إلا أنها رأت بريطانيا المهادنة والمهادنة التي لدى حكام الخليج فكانت المهادنة لم تفد وقامت بالحملة البريطانية عام 1809 على معقل القواسم في رأس الخيمة.

جيمس أونلي: القواسم لم يكونوا مسؤولين عن جميع السفن التي تمر بالخليج ذلك بأن جميع السفن القادمة من الكويت أو عمان أو الشارقة كانت ترفع راية حمراء اللون ومن ثم فلا يمكن الجزم بهوية أي منها وبرغم ذلك استقر لدى البريطانيين أن القواسم هم المسؤولون لأن لديهم أكبر أسطول في المنطقة آنذاك.

حسين شحادة: تقول المراجع إن بريطانيا حشدت ثلاث سفن من البحرية وست سفن من بحرية شركة الهند الشرقية وقوة برية قوامها ثلاثة آلاف رجل تضم بعض رجال المدفعية البريطانية وقوة من المشاة الهنود، وانضم إليها حليفهم سلطان عمان بسفينتين وستمئة رجل قبل وصولها إلى رأس الخيمة، حينها واجه القواسم بقوة من أربعة آلاف إلى سبعة آلاف مقاتل من أهالي المنطقة.

جيمس أونلي: نظرا إلى تكرر هذه الهجمات ونظرا إلى أن شركة الهند الشرقية أصبحت معروفة كشركة تابعة للإمبراطورية البريطانية لم يكن أمامها سوى غزو رأس الخيمة عام 1818 لوضع حد لهذا الموقف.

حسين شحادة: تشهد هذه الجدران على ما تحملته من قذائف المدفعية البريطانية طوال عشرين يوما، أدى التفوق النيراني البريطاني إلى خسائر فادحة للسفن القاسمية بل وكادت المدينة بأسرها أن تشتعل أو أن تسوى بالأرض، في النهاية تم رفع الراية البيضاء على هذا البرج.

برويز مجتهد زادة: ما حدث في القرن التاسع عشر هو أن البريطانيين قد قرروا استعمار جميع قبائل الساحل الجنوبي من الخليج الفارسي بداية من رأس الخيمة.

حسين شحادة: تحكي الصور الأرشيفية كيف أمر القائد البريطاني الجنرال كير المدمرات ليفربول، تايكن ماوث، كرينت وأورارا بالتحرك على طول الساحل الممتد نحو جزيرة الحمراء وبلدة الفشت وأم القيوين وعجمان والشارقة حيث جرى تدمير أكثر من مائتي سفينة قاسمية. قامت المدمرات نفسها بتمشيط موانئ البحرين ثم عبرت على الساحل الفارسي فدمرت ما صادفته من سفن قاسمية.

فالح حنظل: كانت معركة جبارة، كان -تصور- 18 مدمرة بحرية بريطانية تقف قدام رأس الخيمة وينزل من عندها لوائي مشاة لواء بريطاني تقريبا ولواء هندي مختلط مع مدفعية مع هندسة مع ألغام مع غيرها فكانت معركة غير متكافئة قضوا بها على قوة القواسم البحرية.

حسين شحادة: السير تشارلز بلغريه الذي عمل مستشارا لحكومة البحرين بين عامي 1926 و 1957 يحكي في كتابه "ساحل القراصنة" قصة موقعة ضاية، يعكس عنوان كتابه وجهة نظر إنجليزية غربية تعتبر المقاوم الذي يزعج المحتل قرصانا!

خالد القاسمي: كلمة قرصنة أطلقتها بريطانيا وكلمة غير صحيحة حقيقة فما كان يقوم به القواسم هو حق شرعي لهم ويتمثل في تجارتهم ويتمثل في يعني مياههم الإقليمية وبالتالي يعني كانوا بلا شك أن بريطانيا حينما تهاجمهم في رزقهم وفي مصدر معيشتهم هم يقومون بضرب هذه السفن سواء كانت البريطانية أو الفارسية في تلك الفترة وهذا حقيقة لا يسمى قرصنة لأنها هي من اعتدت عليهم.

حسين شحادة: سقط المعقل الكبير في رأس الخيمة، امتدت الرحلة على الطريق نفسه الذي صار مفتوحا للاستيلاء على أم القيوين، عجمان، الشارقة ودبي. انتهت الجولة في المنامة حيث قام الإنجليز بإحراق السفن والمراكب العربية على مدار الرحلة.

خالد القاسمي: بلا شك يعني إسكات قوة هذه المنطقة وإسكات يعني القوة التي كانت متمثلة في القواسم ومتمثلة في تاريخ.. متمثلة في هذا الدور العروبي يعني والدور العربي المشرق في القرن السابع عشر وبداية القرن الثامن عشر حقيقة يعني يخلو هنا الجو لبريطانيا وتستطيع أن تسيطر.

حسين شحادة: إنها سفينة الجنرال كير التي رست قرب رأس الخيمة، إلى هنا توافد شيوخ إمارات المنطقة لتوقيع معاهدات السلام مع بريطانيا. تحفظ دارة الشيخ سلطان بنود هذه المعاهدات التي سلمت الإنجليز كل ما كان يشكل قوة للعرب، المدن الموانئ المدافع السفن المستودعات والذخيرة، في المقابل تعهد الجنرال كير فقط بمنع قواته من الدخول إلى المدن وتخريبها.

خالد القاسمي: بدأت الاتفاقيات البحرية التي يعني ركزت عليها بريطانيا استطاعت أن تحكم سيطرتها على المنطقة وأصبحت السفن سفن القواسم وسفن شيوخ المنطقة لا تمر إلا بإذن من الحكومة البريطانية وأيضا يعني حددت لها أماكن إقليمية في البحر تمر من خلالها وعليها خطوط حمراء للتوقف.

فالح حنظل: وطلبوا منهم أن يرفعوا علما موحدا، أي علم موحد لكل السفن العربية التي في المحيط كما أعطوا لأنفسهم الحق إيقاف أي سفينة عربية وتفتيشها، مش.. تقف يطلعون عليها يفتشون ماذا تحمل، منعوا عنهم حمل السلاح منعوا عنهم استيراد الخشب القوي خشب السفن.

محمد بن سعد المقدم: الاتفاقيات الأولى هي حقيقة الاتفاقيات الأولى يسمونها اتفاقية الهدنة بمعنى أن هذه الإمارات لا تقوم بحرب ضد الأخرى وخاصة في مجال صيد الغوص يعني وأيضا حتى تؤّمن بريطانيا سلامة الملاحة البحرية أيضا وبريطانيا أصبحت الآن هي القوة الموجودة التي ممكن في ظل الصراعات في مجال التجارة أيضا هي تكون المرجعية أيضا.

حسين شحادة: كانت معاهدات السلام تلك أساسا لكل المعاهدات اللاحقة حيث تولى المقيم السياسي البريطاني في بوشهر شؤون المنطقة بأكملها، طلب منه في عام 1822 القيام بدراسة النظام السياسي في الخليج وإعداد التقارير الدورية وتأسيس الوكالات المحلية البريطانية في كل من مسقط، الشارقة والبحرين على الجانب العربي إضافة إلى لنجة، شيراز، أصفهان ومغو على الجانب الفارسي، كما وقعت اتفاقيات مع البحرين وقطر فضلا عن السيطرة التامة على مسقط.

جيمس أونلي: بعد توقيع المعاهدة البحرية وما تلاها من اتفاقيات للحماية أصبحت بريطانيا مسؤولة عن الدفاع عن جميع دول منطقة الخليج باستثناء المملكة العربية السعودية وبنهاية القرن التاسع عشر أصبحت هذه المنطقة هي التي يطلق عليها الدول الواقعة تحت الحماية البريطانية سواء في علاقاتها الخارجية أو في الدفاع عنها، كل ذلك بدأ مع معاهدة عام 1935 البحرية.

حسين شحادة: يصف رياض نجيب الريس تلك المرحلة بأن الخريطة السياسية لإمارات الخليج العربي ومشيخاته كانت قيد التبلور وأن التصنيف السياسي والرسمي لشيوخ الخليج كان قيد الإعداد بناء على حجم الإمارة، قوة القبيلة، الغنى ودرجة وثوق العلاقات مع بريطانيا التي كانت تستخدم قذائف مدفعية بوارجها ضد المناوئين بينما تستخدم أصوات تلك القذائف لتحية الأصدقاء لدى انتهاء زياراتهم الرسمية.

فالح حنظل: الإنجليز قلبوا من شركة الهند الشرقية من شركة تجارية إلى شركة تحميها سفن حربية من شركة تجارية إلى شركة إذا حاول أي حاكم عربي بالخليج يخرج عن نطاق المعاهدة وإذا يشوف الباخرة يسمونها المنور، المنور البريطاني هو في الأصل man-of-war أي المدمرة، يشوفوا المنور استدار قصر الحاكم وتوجهت المدافع.

الأطراف.. بعد الرأس

حسين شحادة: نفذت المملكة البريطانية الجزء الأكبر من خطة مالكولم وبقي توطيد أركان نفوذها وإسقاط الأطراف الأخرى من حولها، جاءتها الفرصة الأولى بتمرد محمد علي على الدولة العثمانية، على الفور عملت على حصاره داخل حدود مصر وحجمت طموحاته التوسعية وفقا لبنود مؤتمري لندن عامي 1840 و1841. يحفظ الأرشيف البريطاني نص وثيقة توضح أنشطة شركة ستيفن لنش للملاحة التجارية في نهري دجلة والفرات والتي أسستها بريطانيا درءا لأي نشاط مصري عثماني في العراق. إنها الخطوة الثانية، تشير الوثيقة إلى إنجاز الخطوة الثالثة حيث توضح نجاح الشركة في أعمالها رغم المنافسة من رجل الأعمال الألماني فينك هاوس الذي اتخذ من لنجة مقرا له وكان يتاجر في الصدف ويرسل تقارير عن الأوضاع إلى بلاده. لم تعدم الأطراف الخارجية من حول بريطانيا الحيلة في التسلل مجددا، قام الأتراك بمحاولات متكررة لتثبيت سلطتهم على الساحل العربي للخليج، اتفقوا مع الروس على إقامة مستودع للفحم في الكويت كما اتفقوا مع الألمان على مد خط سكة حديد بين برلين والبصرة مرورا ببغداد، أبدت بلاد فارس اهتماما بالسيطرة على ما راح يطلق عليه الساحل المتصالح. بدأت بعض النشاطات الفرنسية في مسقط وعلى الساحل المتصالح منذ عام 1892.

محمد بن سعد المقدم: رأينا التحولات السياسية الإقليمية والدولية وأهمية منطقة الخليج وفي عام 1869 مع افتتاح قناة السويس وتعيين مدحت باشا الوالي العثماني في بغداد واهتمام العثماني الآن بمنطقة الخليج وقاد حملة مدحت باشا من البصرة إلى المنطقة الشرقية من السعودية وامتد النفوذ العثماني الآن إلى قطر أصبحت تحت النفوذ العثماني والنفوذ العثماني طبعا مرتبط بالتحالف مع الإمبراطورية الألمانية ونرى أيضا روسيا هنا لها أيضا اهتمام وفرنسا، فبريطانيا طبعا حتى تحمي مصالحها في منطقة الخليج وخاصة المرتبطة بوجودها في الهند.

فالح حنظل: لما نابليون دخل مصر انفتح الطريق أمامه إلى الشرق إلى الهند وأيضا فكر على أن يعني يحتل أماكن الإنجليز، ما صارت اشتباكات يعني مناوشات لكن على المستوى يعني المستوى بين الإنجليز وبين الفرنسيين، هم الفرنسيون شعروا نفسهم أنه يعني ليسوا بقوة الإنجليز، الإنجليز أكثر دهاة بالسياسة الإنجليز يعني أكثر شيطنة بالسياسة من الفرنسيين.

حسين شحادة: في مواجهة التهديد لنفوذها قامت الحكومة البريطانية بالدخول مع شيوخ الساحل المتصالح فيما سمي بالاتفاقيات المانعة أي الملزمة بعدم الدخول في اتفاقيات أو إجراء اتصالات مع أي قوة أو دولة أخرى عدا الحكومة البريطانية. تحفظ دارة الشيخ سلطان نصوص تلك الاتفاقيات.

خالد القاسمي: بلا شك يعني هذه الاتفاقيات المانعة هذه أنا في اعتقادي أنها في الوقت الذي أتاحت فيه للشيوخ السيطرة الداخلية وتكوين إماراتهم وتكوين أيضا يعني تجمعاتهم الإقليمية إلا أن المشايخ في ذلك الوقت كانوا يعني مسؤولين أو رؤساء على قبائل فهنا بعد هذه الاتفاقيات أصبحوا يعني تكونت لديهم يعني إمارات أو تكونت لديهم شعوب وتكونت لديهم يعني أصبحت عوامل داخلية تؤهلهم لأن يكون هذا إقليما، في حين الشؤون الخارجية من شؤون سياسية من شؤون دفاع وشؤون غيرها كانت كلها موكولة للمقيم البريطاني.

حسين شحادة: من جهة أخرى كانت الدولة العثمانية قد وافقت على سياسة بحرية مشتركة مع بريطانيا التي أصرت على رسم خط مستقيم يصل بين الساحل الغربي لشبه جزيرة قطر شمالا وقلب الربع الخالي جنوبا كحد فاصل بين المواقع الواقعة تحت إشراف بريطانيا وتلك الخاضعة للنفوذ العثماني وضمنت ذلك معاهدة للتوقيع عليها.

محمد بن سعد المقدم: من بنودها أن مثلا لا يحق لأي إمارة صغيرة أن تمنح أي وجود أجنبي إلا بإذن بريطاني، لا يحق لها طبعا تستقبل دبلوماسيا إلا بوجود أو بسماح من بريطانيا فالهدف من تلك الاتفاقيات هو طبعا في مواجهة التنافس الدولي على منطقة الخليج وإبعاد النفوذ العثماني الألماني من منطقة الخليج، وبريطانيا بدأت مبكرا حقيقة في منطقة الخليج وأيضا لها ارتباط بجانب وجودها في الهند وشرق آسيا.

حسين شحادة: الأرشيف البريطاني من جديد، التنقيب هنا يكشف الكثير، يحفظ الأرشيف نص اتفاقية الحماية الشهيرة الموقعة في 23 يناير عام 1899 مع الشيخ مبارك الكبير حاكم الكويت حيث تعهد هو وأبناؤه وخلفاؤه من بعده بعدم السماح للمثل أي دولة أو حكومة أجنبية بالإقامة في الكويت أو سواها من الأراضي التابعة له وألا يبيع أو يؤجر أن يرهن أو يعطي أو يتنازل عن أي جزء من أرضه لدولة أجنبية من دون موافقة مسبقة من الحكومة البريطانية.

جيمس أونلي: يعد التدخل البريطاني في الشؤون الداخلية لدول الخليج موضوعا شائكا وحساسا ولذلك يجب توضيح أن دور المبعوثين البريطانيين كان استشاريا وأن مواطني الخليج من العرب هم من تحمل مسؤولية إقامة دولهم وأن البريطانيين ساعدوا ولكن لم يقوموا بإنشاء هذه الدول.

حسين شحادة: الخطة التالية خرجت من هنا، انتهت هيئة الأركان العامة لوزارة الحربية البريطانية من إعداد تقريرها الشامل المعنون "ملاحظات حول العربية" والذي أرفق معه خريطة المنطقة للدراسة المتأنية. كيف كانت الخطوة البريطانية التالية؟

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة