تداعيات الأزمة اللبنانية   
الثلاثاء 1429/2/6 هـ - الموافق 12/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 16:29 (مكة المكرمة)، 13:29 (غرينتش)

- ملابسات الأحد الأسود في مار مخايل
- خطوات المعارضة وموقفها من العماد سليمان
- دور السنة والموقف من سعد الحريري
- الموقف من المساعي العربية وآفاق التسوية

غسان بن جدو
سليمان فرنجية
غسان بن جدو:
مشاهدينا المحترمين سلام الله عليكم. يريد اللبنانيون أن يضحكوا، كيف ومحنة بلدهم تزداد عفونة؟ يريد اللبنانيون أن يبتسموا على الأقل، كيف وهم يشاهدون من يروجون للزمهرير السياسي بوجوه مكفهرة منافقة؟ يريد اللبنانيون أن ينعموا بأمن، كيف وموجة التفجيرات والاغتيالات لا تتوقف؟ يريد اللبنانيون أن يشعروا بأمان، كيف ودمهم يسيل على أرضهم بأهل أرضهم؟ يريدون أن يصدقوا حكاية الاستقلال والسيادة، كيف ولم يبق أحد في الدنيا إلا وتدخل في شأن لبنان وأهله، اللهم عدا الهونولولو وجزر الوقواق؟ يريدون أن يفكروا بمستقبل جيل بكامله يوشك أن يحرق بطاقة هويته ويهاجر، لا بل يفر، كيف والتفكير بات منصب أساسا على تأمين قوت يوم شحيحة أمام غول المافيا السياسية والمالية؟ يريدون عيشا موحدا بين أهل وطن موحد، كيف والدجالون في الدين والمذهب هم الفتانون أصلا بدلا من أن يكونوا هم المصلحين؟ يريد اللبنانيون دوائر أمنية تحميهم لا تمحوهم، وتنصت إليهم لا تتنصت عليهم، كيف ومخابرات الداني قبل القاصي في العالم تعبث وتمرح في أزقة لبنان وحاراته وربما مؤسساته؟ يريد من واجه حرب إسرائيل على بلدهم بقبضاتهم وعنفوانهم وصبرهم ووحدتهم الوطنية أن يفرحوا بنصرهم لا سيما بعد أن شهد شاهد من أهل فينوغراد إسرائيل، كيف وبعض إسرائيل فينوغراد تصيبهم كلمة النصر بالرعشة الدماغية وتنعشهم لغة الهزيمة باللذة الدموية؟ هذا الكلام أيها السادة ليس لقارئ هذه المقدمة، إنها صرخات مغدورين بقتل على قارعة الطريق وجوعى حتى من نفاية قارعة الطريق، ودماء سالت بذهول على قارعة طريق وعتمة ظلمة ظالمة لدور تحاذي قارعة طريق، لبنان هنا جمهورية بلا رئيس وحكومة مبتورة أو بتراء اختاروا، وبرلمان لا يعمل احتجاج أو تعطيلا اختاروا، أما عن الأحد الأسود في مارمخايل فقد يراها البعض محطة مفصلية جدية سياسية وأمنية، ولأن الرأي العام يريد كلاما صريحا واضحا مباشرا بلا لف أو دوران كان بد أن نستحضر السواد الدموي ذاك بقراءة لبياض ثلوج الشمال في لبنان مع مواقف، هنا في بن شعيه، مع مواقف زعيم تيار المردة السيد سليمان طوني فرنجية مرحبا بك سليمان بيك.

سليمان فرنجية: أهلا وسهلا بك أستاذ غسان.

غسان بن جدو: أود أن أقول شيئا لا يعلمه كثر في الكواليس سليمان بيك، منذ مدة كنا نريد أن نجري مقابلة معك، خلل فني حال دون هذه المقابلة وبعدها صار أمر ثاني والآن أنا أتأخر دقيقتين أو ثلاث دقائق سوف نحاول أن نلحق في النهاية، لذا أنا أعتذر منك شخصيا، أنت ضيف عزيز مكرم ومعزز دائما، مشاهدينا الكرام أرجو أن تتفضلوا بالبقاء معنا، وقفة قصيرة وأعود بعدها مباشرة للبدء في حوار مفتوح.


[فاصل إعلاني]

ملابسات الأحد الأسود في مار مخايل

غسان بن جدو: مشاهدينا الكرام أهلا بكم من جديد. سليمان بيك يعني قبل أن ندخل هنا أُعلمنا بأنه تم توقيف ثلاث ضباط، اثنين من الرقباء على ذمة التحقيق، ستة مدنيين اتهموا أو يتهمون حتى الآن بأعمال شغب وحيازة سلاح بلا ترخيص، هل يعني هذا بأنكم تثقون الآن في جدية التحقيق لما حصل في مارمخايل الأحد الماضي؟

سليمان فرنجية: يعني ما فينا نقول نوثق ولا ما منوثق أستاذ غسان قبل ما نشوف معطيات هذا التحقيق، اليوم فهمنا أنه توقف ناس وهناك تحقيق، أكيد هناك قضاة نزيهين في هذا التحقيق هناك محققين موثوق منهم وخاصة من قبل المعتدى عليهم، يعني وافقوا عليهم، نحن ما فينا يعني مثل ما بيقولوا، ملكيين أكثر من الملك، ولكن بدنا نشوف نتيجة التحقيق كيف بدها تكون، لنشوف يا ترى هل النتيجة سياسية أم قضائية، النتيجة.. يعني بتعرف القضاء بيمشي حسب المعطيات اللي بتجيه، بالنتيجة.. بنشوف النتيجة وين وقفت يعني هل الجواب مقنع أنها وقفت هون أو غير مقنع يعني بدها تبين، كل الأمور بدها تبين.

غسان بن جدو: طيب كيف تقرأ الآن ما حصل يوم الأحد الماضي، يعني شو اللي حصل، يعني هل تعتقدون بكل صراحة سليمان بيك بأن المعارضة أخطأت في اللجوء إلى الشارع وبالتالي اضطر الجيش أن يظهر بتلك الطريق أم ماذا؟

سليمان فرنجية: يعني أنا أعتبر أن قيادة المعارضة في هذه المنطقة، منطقة الشياح، مانها بحاجة..

غسان بن جدو (مقاطعا): يعني حركة أمل وحزب الله؟

سليمان فرنجية: إيه حركة أمل وحزب الله مانهم بحاجة يقولوا شيء ويعملوا شيء، السيد حسن قبل كم يوم كان عم بيقول نحن ما رح نتلطى وراء الرغيف، ما رح نلطى وراء الكهرباء تننزل على الشارع. يعني ما عودنا السيد حسن يقول شيء ويعمل شيء ولا الرئيس بري ولا قيادة حركة أمل بهذا الموضوع، يعني نزلوا ناس عم بيطالبوا بالكهرباء، هلق ردة الفعل اللي صارت غير مبررة، وأنا بعتبرها مستغربة يعني اللي صار، يعني إنه من تقوص، وقت نحكي بتسعة شهداء ما معناها توجه الرصاص على تسعة شهداء لأنه في خمسين جريح عندهم، 45 جريح، توجه الرصاص على.. كان مقصود مجزرة أكثر من تسعة شهداء، هلق صارت بتسعة شهداء وبأربعين جريح، بس من وراء هذه المجزرة؟ أنا بقول أيادي داخلية يمكن، بس أكيد مخابرات خارجية.

غسان بن جدو: شو مخابرات خارجية، مخابرات خارجية عند المعارضة أو الجيش؟

سليمان فرنجية: مخابرات خارجية تريد عبر أدوات لها بالجيش ويمكن ببعض المدنيين مثل ما عم نشوف اليوم بالتوقيفات، خلق فتنة بين الجيش وحزب الله والمقاومة وحركة أمل ربما، ولكن خلينا نجي نشوف يعني، إذا منجي نستعرض هالمرحلة، ترشيح العماد ميشيل سليمان، يا ترى هل المقصود منه ترئيس العماد ميشيل سليمان ولا المقصود منه خلاف بين الجيش والمقاومة؟ اللي عم نشوفوا هو خلاف بين الجيش والمقاومة، وقت اللي لقوا أنه ما مشيت العجلة مثل ما شايفين أو مثل ما بدهم..

غسان بن جدو(مقاطعا): يعني عفوا أنا حابب أفهم ترشيح العماد ميشيل..

سليمان فرنجية: (متابعا): اغتيل الشيهد فرانسوا الحاج، وقت اللي مرق والعجلة عم تمشي بالسرعة اللي بدهم ياها، صار اللي صار امبارح بمنطقة الشياح من قبل الجيش، هلق إذا كانت القيادة تدري أو هي العاطية الأمر هذه مصيبة كبيرة، أنا أشك أن القيادة تتورط بهذا الوضع..

غسان بن جدو(مقاطعا): قيادة الجيش تقصد؟

سليمان فرنجية: إيه قيادة الجيش، ولكن بذات الوقت لازم تكون المعالجة كمان فعلا تأرجي إنه مش قرار قيادي هذا، يعني أكيد وأنا أشك أنه قرار قيادي، ولكن ما فينا نقول شيء قبل ما نشوف، يعني شفنا اليوم بداية نتائج التحقيق، لكن ما شفنا نتائج التحقيق، يعني ما فينا نحكم على شيء نحن كسياسيين بدون ما نشوف..

غسان بن جدو(مقاطعا): إذاً سليمان بيك يعتقد بأن ما حصل يوم الأحد الماضي..

سليمان فرنجية (متابعا): يعني نحن ما بنتمنى إنه يكون في.. يعني نحن مانا عم نفتش أو ما بتصور المعارضة ولا كل واحد حريص على إيصال أصحاب حق إلى حقهم، إنه يكون في كبش محرقة، لا، بدنا فعلا أن يتحاكم الداني بهذا الموضوع إن كان في القيادة بالمسؤولية على الأرض. بس لازم يكون في يعني توضيح وبتصور بكرة أو بعد بكرة رح تبين الأمور.

غسان بن جدو: سليمان بيك إذا أردت أن ألخص أقول التالي، هناك تحرك حصل في الميدان أنت تجزم أن قيادتي حركة أمل وحزب الله لم تكونا على علم أو وراء هذا التحرك. هناك إطلاق نار حصل من قبل الجيش، أنت الآن تعتقد بأن قيادة الجيش لم تكن تدري ما حصل وإنما إطلاق النار تم من قبل الضباط على الأرض.

سليمان فرنجية: يعني أنا أتمنى ذلك أكيد، يعني أن أتمنى.. لأنه اللي عم نشوفه أنه في ضباط على الأرض، هل ترى معهم قرار من القيادة أم لا؟ هذا يغير كل شيء، إذا القيادة أعطت الأمر شيء، إذا القيادة لم تعط الأمر شيء آخر. وأنا اللي فهمته لحد اليوم أن اللي صار هو دون علم القيادة، إذا دون علم القيادة معناه في حدا موجه هذه المجموعات، أنا أتهم هون مخابرات خارجية، اللي بده يخلق فتنة بين الجيش والمقاومة هو الذي حرك هذا الجو.

غسان بن جدو: مخابرات خارجية أين مثلا؟ شو المخابرات الخارجية؟

سليمان فرنجية: من المستفيد؟ خلينا نجي نشوف من المستفيد من إيقاع الفتنة بين الجيش والمقاومة؟ يعني عم نشوف.. يعني أنا بتصور جهات، أكيد أولهم إسرائيل يعني ما بدنا.. مثلا دايما صفى نتهم إسرائيل مثل كأنه يعني .. بس نحن منقول يعني أكيد إسرائيل، أكيد كل الجهات اللي بيهمها إيقاع مشكلة بين الجيش.. وأنا أقول يمكن اللي رشح العماد سليمان، في أكيد ناس نواياها جيدة أو دول نواياها جيدة وأكيد أغلبيتها نواياها جيدة، بس يمكن في قلة نواياها مش إيصال العماد سليمان! هي الإيصال إلى خلاف بين الجيش والقيادة العسكرية وهذا اللي عم ينشغله من فترة لليوم يعني.

غسان بن جدو: أنا سأصل إلى قضية ترشيح العماد ميشيل سليمان، لكن بخلاصة ما تفضلت به إذا قيادة المعارضة لم تكن على علم أو لم توجه ذلك التحرك الميداني، قيادة الجيش لم تكن تدري ولم تأمر أو تصدر الأوامر للضباط على الأرض والجنود على الأرض بإطلاق النار. نحن الآن أمام كارثة، كارثة ماذا يعني؟ كارثة يعني أن القيادات لا توجه ولا تأمر ولا شيء، اللي موجودين على الأرض هم الذين يتحكمون على كل شيء، نحن كنا أمام أزمة طاحنة هنا في البلد.

"
لبنان ساحة مفتوحة لكل الاحتمالات وهناك عناصر تابعة لمخابرات خارجية تعمل على تزكية الخلافات الداخلية، وليس بالضرورة أن تكون إسرائيل، وهناك من رشح ميشال سليمان بهدف إيصال الخلاف إلى الجيش
"
سليمان فرنجية
: أكيد نحن أمام أزمة، نحن ساحة مفتوحة لكل الاحتمالات، اليوم اللي عم نشوفوا نحن هو المطلوب الخلاف أو إيقاع الخلاف بين الجيش والمقاومة، والمطلوب هو تحويل، إذا بدنا نتطلع، أو خلق فتنة بين.. يعني ما بدنا نحكي طائفيا.. بين الشيعة والمسيحيين، يعني تحريض.. تقوية الفتنة بين الشيعة والمسيحيين، اللي صار أكيد ما حدا بده إياه يصير، بس كمان بذات الوقت لو ما من حكمة الحزب ولو لا من حكمة حركة أمل، بتصور كنا وصلنا يعني إلى كارثة. هلق إذا بدي أنا أرسم سيناريو باللي صار، خلينا نجي نشوف شو كان يصير دائما، اغتيال، اتهامات، أحكام، إذا منجي منطلع، واستثمار دغري، يعني كل ما يطلع اغتيال دغري منحكم قبل ما نحقق، قبل كل شيء دغري إنه سوريا، بعدين حتى لو الزلمة المقتول هو لا يخدم مصلحة سوريا بأي اتجاه، سوريا! بعدين منعمل مهرجان نستثمر هذا الجو ومنمشي ولا منحقق ولا شي، يعني ما في لزوم نحقق. بس كان دائما هذا الشيء يخدم مصلحة معينة، ساعة يخدم اجتماع المحكمة الدولية بالأمم المتحدة، ساعة يخدم التقرير في الأمم المتحدة، ساعة يخدم اغتيال، الله يرحمه، الشهيد جبران تويني، شو إجى؟ أخذها بمجلس الوزراء لكي يقرر المحكمة الدولية، ثاني اجتماع اغتيال الشيهد الوزير بيير جميل خدم التقرير في الأمم المتحدة، طيب منجي منقول خلص ما حدا بيحقق، ما حدا بيسأل. منجي هلق، امبارح الشي اللي هيك بيلفت النظر، إنه شو كان مطلوب؟ أنا أعتبر أن الذي كان مطلوب أن يصير اللي صار، ولكن كان مطلوب أن يقتل أشخاص في عين الرمانة، أن يتم التعدي على مسيحيين في عين الرمانة، وأنا أعتبر يمكن بالخطة كان معد ذلك وفشل هذا الشيء، كتر خير الله أنها فشلت، بس ولكن البرنامج بقي ماشي، ما انتظر سمير جعجع إنه ما صار هالشي، يعني طلع أعلن أنه تم التعدي، طلع أعلن أنه تم الشغب، أنه هناك قنبلة رميت وبعدين تبين في التحقيقات وعم يتبين إنه ما منعرف..

غسان بن جدو (مقاطعا): ولكن ما علاقة السيد سمير جعجع بما.. ما علاقته الآن؟

سليمان فرنجية: يعني نحن لا، عم نقول أن هذا ضمن السيناريو، ما دائما بتعملوه، بيصير حدث تتم الأوركسترا، الأوركسترا مشيت بس الحدث ما تم هذه المرة، يعني الأوركسترا أنه تم التعدي على أشخاص..

غسان بن جدو(مقاطعا): الأوركسترا من يقودها؟

سليمان فرنجية: يعني الذي يقودها أنا أعتبر أنه غير لبناني..

غسان بن جدو(مقاطعا): لا في الداخل من؟

سليمان فرنجية: يعني..

غسان بن جدو: لماذا ذكرت السيد سمير جعجع؟

سليمان فرنجية (متابعا): أنا أعتبر أن هناك مصالح دول مشتركة، اليوم في دول هي أعداء بالشكل ويمكن هي متفقة في المضمون..

غسان بن جدو(مقاطعا): سليمان بيك لماذا ذكرت السيد سمير جعجع؟

"
التفاهم بين الجنرال عون وحزب الله ينطلق من بعدين، الأول القرار السياسي ويمثله حزب الله، والقرار العاطفي ويمثله المسيحيون، إلا أن هناك من يريد كسر هذا التفاهم بإبعاد المسيحيين عن الشيعة
"
سليمان فرنجية
: لا أنا عم بقلك امبارح لأن هو يعني سمير جعجع، أحمد فتفت، خلينا نجي نشوف اللي صار، بيجوا دغري بيستغلوا هذا الوضع بيقولوا لك تم التعدي وهؤلاء الناس مشاغبين والجيش تصدى إلى الرصاص. بعدها طلعت قيادة الجيش، يعني مثلا وقت اللي قتل الشهيد الأول، بيطلع أحمد فتفت شو بيقول؟ هو الذي بدأ بإطلاق الرصاص على الجيش، طلع الجيش قال لا، لم يبدأ بإطلاق الرصاص على الجيش. يعني كنا عم نشوف الأوركسترا قلعت بس ما صار الحدث الذي يخدم هذه الأوركسترا، اللي صار بهذا الموضوع أنه.. طيب طلع رئيس بلدة عين الرمانة قال ما صار في أي تعدي، أو رئيس بلدية الشياح. بقى اللي عم نشوفوا كان.. ونحن إذا منرجع لمقابلة أنا من سنة يمكن كنت عاملها مع الأستاذ سعيد غريب يا مع أستاذ عماد مرمر، كنت شو عم بقول؟ كنت عم بقول سيبدأ الخلاف في عين الرمانة، ليش؟ لأنه اليوم ماذا .. يعني شو مطلوب اليوم..

غسان بن جدو(مقاطعا): بس حتى نوضح للسادة المشاهدين، يعني الشياح هي منطقة ذات كثافة إسلامية شيعية..

سليمان فرنجية: وعين الرمانة ذات كثافة..

غسان بن جدو: مسيحية، نعم.

سليمان فرنجية: وهي خطوط تماس كانت في حرب 75، 76، وهون شو المطلوب؟ مطلوب اليوم كسر ورقة التفاهم التي جرت بين التيار الوطني الحر وحزب الله. هون كيف بتنكسر؟ بكل الجو المسيحي اللبناني والجو الشيعي اللبناني، وهون عم نحكي طائفيا بس هذه هي الحقيقة في لبنان، في مناخ رايق ومناخ جيد ومناخ تفاهم وعلاقة جيدة، عين الرمانة هي النقطة التي يمكن أن يستغلها أي عابث لكي يخلق الخلاف، يعني إذا عبكرة.. أنا ليش بقول هون المطلوب أن يقتل مسيحيين؟ لأن المطلوب هو إبعاد المسيحيين عن الشيعة وليس إبعاد الشيعة عن المسيحيين، لأن الشيعة هم قرار سياسي أما المسيحيين قرار عاطفي وقرار، إذا منطلع يعني هو عرضة للتجاذب، لذلك أنا أعتبر كان المطلوب أن يقتل مسيحيين وأن بعض الشيعة يقتلوا مسيحيين لكي نصل إلى عصبية مسيحية تتشنج ضد الشيعة وتنعكس على كل الساحة المسيحية ويصبح كل المسيحيين الذين هم بتحالف مع حزب الله وحركة أمل ومثل ما بيقولوا مع الطائفة الشيعية محرجة، وهون أو أن نفكس أو تكسر ورقة التفاهم بين الجنرال عون وحزب الله أو أن يكون محرج و يخسر شعبيته. هذه مصلحة من هون؟ أنا أعتبر مصلحة الأفرقاء الآخرين الذين يعملون على ذلك، لذلك أنا أتهم جعجع أنه استعجل وراح ليقول هناك تكسير وهناك تخريب وهناك قتل وهناك محاولات قتل والجيش تصدى إلى ذلك لكي يثير الغرائز المسيحية، وأنا أعتبر أنه فشل في ذلك، يعني هون أنا عم بتهم جعجع، وأنا أعتبر أن أحمد فتفت الذي هو صورة عن 14 آذار، حرض بهذا الاتجاه، ليش؟ لأنه مزعوج من ورقة التفاهم يعني هذا الفريق مزعوج من ورقة التفاهم.

غسان بن جدو: لكن هم لا ينظرون إلى المسألة بهذه الطريقة، يعني الآن ذكرت سليمان بيك السيد سمير جعجع، الدكتور سمير جعجع ينظر للمسألة من زاوية أخرى، يقول بوضوح، هناك مؤامرة كبيرة على لبنان ويحاولون تيئيسنا وإحباطنا، وموازين القوى الداخلية والعربية والدولية - هذه مهمة- وموازين القوى الداخلية والعربية والدولية جيدة، ولن يستطيعوا تحقيق مآربهم والمهم أن لا نيأس، وآسف لأن يكون هناك فريق مسيحي يقوم بتغطية الفريق الآخر يضر بالمسيحيين وبالوطن. مسألة، مقاربة مختلفة؟

سليمان فرنجية: أنا اللي عم بحكيه تقريبا نفس الكلام..

غسان بن جدو: لا هناك، أنتم تقودون مؤامرة على لبنان، هدفكم في المعارضة تيئيس الناس إحباط الناس، تثبيت الفراغ الموجود.

سليمان فرنجية: اليوم شو عم بيقوله؟ يعني أنا أتطلع، هو اللي عم بيقوله بالنتيجة، يجب أن التيار الوطني الحر وسليمان فرنجية والمردة وكل المسيحيين اللي عاملين ورقة تفاهم أو عاملين تفاهم مع حزب الله وحركة أمل، ونحن مانا معقدين يعني مانا عاملين تفاهم مع الشيعة، نحن عبكرة يشرف الشيخ سعد نتفق على أمور مشتركة، مستعدين نعمل تفاهم معه، بعتقد الجنرال عون دعا الشيخ سعد ودعا الآخرين إلى تفاهم، بس كل اللي عاملين ورقة تفاهم مع حزب الله، يعني شو عم بيصير أنه مطلوب أن نترك هذا التفاهم، يعني كلام جعجع بنتيجته أنه نحن تفاهمنا مع حزب الله وتحالفنا مع حزب الله وحركة أمل هو المشكلة اللي عم بتعقد. بس نحن منجاوبه شغلة أنه يا هل ترى حزب الله وحركة أمل هم سوريون أو هم..

غسان بن جدو(مقاطعا): طبعا هم جزء من المحور الإيراني السوري.

سليمان فرنجية: مين قال؟ يعني هم شعب لبناني وأنا بعتبر شغلة إذا ثلث الشعب اللبناني هو جزء من المحور الإيراني السوري وإذا نحن والجنرال وكل فريقنا منصير أكثر من نصف الشعب اللبناني، كلنا جزء من المحور الإيراني السوري معناها خلينا نجيب رئيس جمهورية سوري أو إيراني لأنه عندهم أكثر من نصف الشعب اللبناني في لبنان! يعني المشكلة الحقيقية أن هذا شعب لبناني، هذا شعب لبناني موجود..

غسان بن جدو(مقاطعا): نعم، لكن لم تجب على نقطة أساسية، هو دكتور سمير جعجع، قد تختلف معه ولكن الرجل يفكر ويخطط وينظر وواضح أنه.. هو يقول موازين القوى الداخلية والعربية..

سليمان فرنجية(مقاطعا): شو اللي قاله وصار لحد هلق؟

غسان بن جدو: شو يعني؟!

سليمان فرنجية: يعني لسه ما قال شيء وصار، يعني على أساس رئيس جمهورية قبل رأس السنة، على أساس رئيس الجمهورية طاير من سنتين، على أساس كل شيء رح يصير، لسه ما قال شيء وصار، خلي بس يقول شيء ويصير، يبقى منحكي.

غسان بن جدو: لا، هناك نقطة أساسية، موازين القوى الداخلية والعربية والدولية جيدة، يعني بمعنى آخر هذه موازين القوى في صالحنا..

سليمان فرنجية (مقاطعا): يعني أكيد غير جيدة، يعني أنا أقول أنها غير جيدة بدون ما.. لأن بس يقولوا هم معناها عكسه عم بيصير، لأنه لسه ما قال شيء إلا صار العكس. وين موازين القوى الدولية الجيدة؟ بس فسر لي، بالعراق! ولا بأفغانستان! ولا يعني جاء جورج بوش، يمكن هو، أنا بعتبر، بيعتبر وقت اللي بيجي جورج بوش بيحكي بالكيان الصهيوني وأن هذه دولة يهودية معناها هذه هي موازين القوى، وقت اللي بيحكي إنه سندفع تعويضات إلى الفلسطينيين بالمنطقة يعني التوطين بلبنان، هي موازين القوى الجيدة تبعه! يعني أنا أعتبر أن موازين القوى، شو هي موازين القوى؟ يعني..

غسان بن جدو(مقاطعا): يعني الدول التي تدعم فريق الرابع عشر من آذار والحكومة اللبنانية هي القوية.

سليمان فرنجية: لأنه إذا عبكرة دعمته رح يصير مثل العراق لبنان، إذا عبكرة جاءت كل الدول جابت جيوشها حطتها في لبنان رح يصير لبنان مثل العراق.

غسان بن جدو: إلى هذه الدرجة؟

سليمان فرنجية: أكيد، إنه شو حيصير يعني، إذا مفكر إنه عبكرة المقاومة أو المعارضة رأيك تجي تستسلم وتقول يالله خلص تعالوا احكموا يا أكثرية! غلطان.

غسان بن جدو: ما هم يحكمون الآن، يحكمون ويقودون البلد ويديرونها بسلطة شرعية معترف بها إقليميا ودوليا.

سليمان فرنجية: هم يتحكمون، وهم يتحكمون من خلال، أنا أعتبر، تساهل المعارضة، يعني المعارضة هي لا تريد الوصول إلى مشكلة، والمعارضة عم تتعاطى يعني حتى عم توصل إلى الضعف لأنه ما بدها تعمل مشكل بهذا الموضوع، وأنا أعتبر يعني أن حزب الله، يعني بالزمان كانوا يقولون قوة لبنان في ضعفه، أنا أعتبر ضعف المقاومة أو ضعف حزب الله في قوته، يعني هذه القوة صارت..

غسان بن جدو(مقاطعا): لأنه قوي بحجمه..

سليمان فرنجية (متابعا): صارت عبء على حزب الله، ليه؟ لأن كل شغلة إنه هو بيقدر يعمل كل شيء، صاير حزب الله هو اللي عم بيكون حريص على..

غسان بن جدو(مقاطعا): يعني حزب الله نقطة ضعف المعارضة عندكم؟

سليمان فرنجية: مش نقطة ضعف، لا أكيد كلها المعارضة منسجمة وجزء لا يتجزأ من بعضها، وهذا يعني بتصور، هذا الحصرمة في عين الآخرين، يعني إذا منجي منطلع منلاقي مجموعة تناقضات تخلق الموالاة، أما في المعارضة ما في مجموعة تناقضات، هي مجموعة انسجام، مجموعة منسجمة. وكلما اختلفوا بيجيبوا ويلش وبيجيبوا إليوت أبراهام تيجمعوهم، نحن هون ما في لزوم، نحن مجتمعين، ولكن أكيد أكيد تساهل المعارضة اللي وصلنا، تساهل المعارضة وصل كثير أشياء إلى ما وصلنا لها وتحكم فريق الأكثرية، يعني أكيد.


خطوات المعارضة وموقفها من العماد سليمان

غسان بن جدو: طيب أذاً أنت تقر الآن بأن المعارضة تساهلت، تقول طبعا بأنها تساهلت فيما حصل، هل تعترف سليمان بيك بأن شارعكم، جمهوركم أنتم في المعارضة الآن يشعر ببعض الإحباط، يشعر ببعض الحيرة لما يحصل..

سليمان فرنجية: أكيد، أكيد بمحلات كثيرة يشعر ببعض الإحباط.

غسان بن جدو(متابعا): وبالتالي، ما هي خياراتكم الآن في المرحلة القادمة؟

سليمان فرنجية: يعني أكيد، بس جمهورنا يعني إن كان محبط أو غير محبط هو جمهور ثابت، وأنا أعتبر جمهور الموالاة أيضا ثابت لأنه بهالسنتين كل واحد خلص يعني تمترست العالم بمواقعها، يعني أصبح التغيير جزء كثير صغير، ولكن أكيد جمهورنا، إيه يعني فينا نقول عم يسأل وين كذا؟

غسان بن جدو(مقاطعا): الآن إذا سألتك أنا ماذا ستفعل المعارضة؟

سليمان فرنجية: أنا الذي أقوله إن المعارضة بهذه المرة عندما ستفعل، أنا أعتبر لن تتراجع، يعني اليوم المعارضة لما بدها تروح على مشكل، خلص هو المشكل النهائي الذي ستلجأ إليه المعارضة..

غسان بن جدو(مقاطعا): يعني أنت قلت قبل يومين..

سليمان فرنجية (متابعا): سنبدأ، سنبدأ، يعني أو يحسمون أو نحسم، بس ما رح يكون المشكل عرضي هذه المرة.

غسان بن جدو: شوف سليمان بيك، قبل يومين قلت كلاما..

سليمان فرنجية (مقاطعا): مش مشكل عم نحكي أو نزول إلى الشارع أو تحرك..

غسان بن جدو (مقاطعا): سأستوضح، سأستوضح منك نقاط، لكن قبل يومين قلت كلاما قد يعتبره البعض خطيرا، نود توضيحه منك إذا سمحت، تقول "الحرب هي الأبشع على الإطلاق، لأن الحرب ليست بذة جميلة وبندقية جميلة وجعبة جميلة، إنها الدم والوجع والموت والبشاعة وعلينا أن نتحاشاها، ولكن إذا وصلنا إليها نكون وقعنا في شر لا بد منه وساعتها نعرف كيف نتعاطى معها" كيف؟ كيف ستتعاطى؟

سليمان فرنجية: يعني أكيد إذا في حرب بدك تتعاطى مع الحرب، يعني..

غسان بن جدو(مقاطعا): يعني تعتقد أن هناك إمكانية لحدوث حرب في لبنان؟

سليمان فرنجية: أكيد اليوم.. يعني إذا بتقلي اليوم عبكرة في حرب بقول لك لا. بس اغتيال معين اليوم.. يعني المناخ جاهز، اغتيال معين يمكن أن يأخذك إلى حرب، امبارح اللي صار في الشياح لو تكون ردة فعل الحزب والحركة يعني هيك ردة فعل عفوية كانت وصلتنا إلى حرب، يعني وكلنا شايفين أن الجو كان من ثاني ميل مش عم بيروق، يعني اللي لازم يروق كان هو إذا بدنا نعتبر الغير مأذي مباشرة، كان المأذي مباشرة هو اللي عم بيروق والغير مأذى كان عم بيقول لا أنا مأذي ولازم.. كان عم بيحرض. وهون أنا بعتبر أنه كمان لازم بالتحقيق كمان شو يصير في سؤال، من الذي كان يحرض ومن الذي كان يروق الجبهة يعني؟ إذا بدنا نجي نقول واحد بده يعمل مشكل بالبلد، أنا بدي إجي اطلع اثنين عم بيعملوا مشكل، ما بعرفهم، طيب اللي عم بيهدي الجو، ومقتول، بيكون هو اللي عم بيحرض وبيكون هو اللي عم بيعمل شغب، واللي بيكون هو عم بيحرض وعم بيقول لا لازم يصير في ولازم نعمل، بيكون هو اللي عم بيروق؟ يعني هذا البلد فعلا عجيب غريب خيي غسان.

غسان بن جدو: لكن بكل محبة سليمان بيك لماذا لا تقرون أيضا بأن لديكم قلة حيلة أنتم في المعارضة؟ يعني بمعنى آخر على مدى سنتين تتظاهرون وتعتصمون وتحشدون وتهولون وتتحدثون وتتوعدون بكل شيء ولكن في نهاية الأمر لم تحققوا شيئا على الأرض، وربما السلطة الآن مقتنعة فعلا بأنكم لن تفعلوا شيئا.

سليمان فرنجية: لا فعلنا الكثير.

غسان بن جدو: شو عملتوا؟

سليمان فرنجية: خلينا نقول شو عملوا هم؟

غسان بن جدو: كيف شو عملوا؟

سليمان فرنجية: شو عملوا؟ إنه مراسيم وكذا بس شو عملوا؟ يعني بالنتيجة هذا البلد ماشي؟ يعني مجلس النواب واقف، يعني رئاسة جمهورية ما في..

غسان بن جدو: أنتم معطلين مجلس النواب.

سليمان فرنجية: طيب نحن المعارضة آخر شيء، المعارضة آخر شيء بكل بلد، بكل بلد، شغلتها تعطل، شغلتها تعتصم، شغلتها تعمل مظاهرات. شغلة الدولة تستوعب، المشلكة أن الدولة ما عم تستوعب، الدولة شو عمتعمل؟ عم بتواجه، عم بتواجه، عم بتواجه. يعني اليوم بيجوا بيقولوا لك.. يعني ونحن تعطيلنا ديمقراطي، نحن بعدنا معتبرين الدولة ديمقراطية، يعني إنه النائب مثل ما بيحق له يروح ينتخب رئيس جمهورية، عاطيه الدستور حق إنه ما يحضر، يعني مثل ما.. يعني بهذا الجو، بدنا نجي نحن عندنا الثلث، ما عندنا النصف بمجلس النواب، بتجي بتقول لهم خيي تعالوا لنعقد نحكي ونتفاهم على رئيس جمهورية، بيجوا بيقولوا لك طيب تفاهمنا ولكن الحكومة النصف كذا، تعالوا لنتفاهم على سلة متكاملة. مش مطروحة. طيب بتوصل لهون بتصفي أنت معطل رئاسة الجمهورية، بتجي لنتفاهم على حكومة، ممنوع، جيب الرئيس لنحكي بعدين. طيب توصل على هذا الموضوع.. بتصور ما.. يعني إذا ما بده يعطيني الرئيس أنا وعندي الثلث، بده يعطيني رئيس وقت اللي هو بيصير هو عنده كل الأكثرية..

غسان بن جدو(مقاطعا): أنا سليمان بيك حقيقة أطمع كثيرا في رحابة صدرك والأجوبة المختصرة، في كثير من النقاط والوقت يداهمنا لو سمحت، هناك الآن قضية يعني عندما سألتك الآن وأسألك من جديد وللمرة النهائية، المعارضة ماذا يمكن أن تفعل؟ ماذا تقول؟

سليمان فرنجية: ستفعل الكثير المعارضة.

غسان بن جدو: ماذا يمكن أن تفعل؟

سليمان فرنجية: يعني أنا أعتبر أنه بمحل معين عندما تصبح الكيانات مهددة، يعني وقت اللي بتصفي الكيانات مهددة تستطيع أن تفعل كل شيء المعارضة، اليوم عندما الكيانات هي غير مهددة، المعارضة ستتعاطى بكل إيجابية وبكل ديمقراطية، إنه اليوم اعتصمنا ما ردوا، بس إنه اليوم مثل ما هم متكلين واللي عم بيقوله جعجع عن المناخ الدولي والإقليمي المناسب، يمكن نحن ننتظر المناخ الدولي والإقليمي المناسب، يعني وكل شيء مرتبط بالمناخ الإقليمي، مرتبط بالمناخ الدولي ومرتبط بالمناخ الداخلي. خلينا نقول المناخ الداخلي مناسب وجيد ولكن في محل معين يمكن بعضهم هم عندهم اتكال على بوش، يمكن من هلق لكم شهر ما يعود فيهم يتكلوا على بوش، يمكن ما يعود فيهم يتكلوا على المناخ الدولي، لذلك أنا أعتبر أن الاتكال على الخارج أو العلاقة مع الخارج جيدة ولكن الاتكال على الخارج أنا بتصور يعني مانها كثير شغلة جيدة أن الواحد يضل متكل بهالطريقة على الخارج، وأنا أعتبر أن الحل الوحيد هو الوفاق الوطني. واليوم ما عم بقول أنه في حرب اليوم بس عم بقول المناخ جاهز للحرب في كل لحظة في البلد.

غسان بن جدو: هل إن العماد ميشيل سليمان لا يزال هو المرشح التوافقي بالنسبة لكم؟

سليمان فرنجية: بالنسبة لي أن شخصيا أنا أعتبر أن العماد ميشيل سليمان أصبح أقل توافقا بالنسبة لنا، هلق نحن اللي عم نقوله نحن نقبل بالعماد ميشيل سليمان، هلق في كثير قالونا هذا مرشحم، نحن مانه مرشحنا، هو أصلا مرشحنا العماد ميشيل عون أما المرشح التوافقي الأول كنا نشوفه نحن إذا بتحطلي مين توافقي، كنا نرى العماد ميشيل سليمان. اليوم بعد ما صار في موضوع تجاذب بموضوع العماد ميشيل سليمان، أنا أعتبر أن العماد ميشيل سليمان كان هو عنده، لأن ذاك اليوم حطوا إنه سليمان فرنجية عم بيقول العماد ميشيل سليمان تخلى عن دوره كرئيس جمهورية، أنا ما عم بقول، أنا عم بقول العماد ميشيل سليمان كان مرشح لرئاسة الجمهورية، وكمرشح الدول العربية كلها داعمته ومسميته، كان عليه واجب أنه يجي ويقول أنا اللي بدي أضمن ثلث للمعارضة وأنا اللي بدي أضمن النصف زائد واحد للموالاة يعني مش.. ما يقول أنا ما خصني، تعالوا اقعدوا اتفقوا، أنا شو بتتفقوا أنا ماشي. يعني هون تخلى عن دوره كرئيس للجمهورية العماد ميشيل سليمان، فلذلك أنا أعتبر أن العماد ميشيل سليمان وقت اللي ما بيلعب هذا الدور، وقت اللي أنا بعتبر إنه أنا هو مرشح توافقي وبعتبره في محل معين كان أقرب إلى المعارضة، أنا كنت وقت اللي شفته للعماد سليمان كنت أنا أنتظر إنه هو يقول لي إنه أنا الثلث عندي أنا بضمن لكم إياه، وقت بيقول لي لا أنا ما بضمن لكم الثلث وما فيني أعطيكم الثلث أنا أعتبر أنه أنا صرت أحس أبعد بالنسبة إلي.

غسان بن جدو: طيب بعد ما حصل يوم الأحد الماضي، يعني لا تعتبر أنه يلحق ضرر بترشيحه؟

سليمان فرنجية: أنا عم بقول بدي أنتظر التحقيق، ولكن أنا أعتبر يعني ويمكن هون كثير حلفاء ما يؤيدوني، بس أنا بدي أقول شغلة أن تصرف الجيش كان غريب، تصرف الجيش كان غريب، يعني هذا النفس اللي رأيناه يوم الأحد بالجيش ما كان موجود قبل، بقى لذلك ننطر التحقيق ونشوف شو عم بيصير.

غسان بن جدو: بس إلى حد الآن هو المرشح، العماد ميشيل سليمان؟

سليمان فرنجية: هو المرشح التوافقي الذي طرحته جامعة الدول العربية، ليس مرشح المعارضة وليس مرشح الموالاة، مرشح إذا منحكي توافقي في لبنان طرحته جامعة الدول العربية، ما بعرف يعني الأحداث عمتتكاثر في البلد ومنشوف شو حيصير.

غسان بن جدو: بس علاقتك فيه كويسة؟ يعني مبارح سمعنا أنو عزيته وبعثت له باقة ورد..

سليمان فرنجية: أنا ما عندي مشكلة أبدا معه، أنا بالصداقة صداقة، وبالسياسة سياسة، يعني أنا بالسياسة اللي بيخدم مصالح خطي السياسي وما أنتمي إليه بالسياسة، يمكن يكون خصم بالعلاقة الشخصية انا ماشي معه، ويمكن يكون صديق قريب قريب وما بيلتزم بالأشياء اللي بتخدمني بالسياسة أنا مش معه.

غسان بن جدو: ذكرت أكثر من مرة والحقيقة كأنك اتهمت 14 آذار بأنهم أوركسترا، هم أيضا يتهمون المعارضة بأن هناك أوركسترا، نحن لاحظنا خلال الأيام الماضية حملة شديدة جدا على الدكتور سمير جعجع، وبدت كأنها غير مبررة على الإطلاق، يعني اتهامات أن القوات اللبنانية شاركت في عين الرمانة، ولم يؤكد هذا الأمر، نائب رئيس المكتب السياسي لحزب الله قال إن هذا الرجل ينبغي أن يحاكم لأنه يحرض على الفتنة، حليفكم السيد وئام وهاب، اليوم قال إن زنزانته تنتظره في السجن.

سليمان فرنجية: أنا يللي بحب أقوله، أنا ما بحب أحاكم، وما بحب أعطي رأيي بشي ما عندي ياه ملموس، بس أنا بأخذ كلام سمير جعجع وقت اللي صارت الحادثة، وكلام سمير جعجع في الأيام الأخيرة، يعني كلام تحريضي مانه كلام مثل ما عم نحكي استيعابي وترويق، يعني إذا بجي أنا بشوف أن التيار الوطني الحر، صار عامل كذا اجتماع بعين الرمانة بين الشيعة والمسيحيين وصار عامل كذا، وعبكرة عامل قداس، وترويق وترويق وترويق، و الثاني من ثاني ميل تحريض وتحريض وتحريض، لا أستطيع إلا أن أشك ولا أستطيع إلا أن أتهم، يعني أنه هذا الجو شو التحريض، يعني خلينا نجي نشوف.. أنا بدي أشوف أنا بدي أكون زلمة محايد، طيب في محل راح أربعين جريح وتسعة قتلى، في محل تاني بيقولوا وقع جرحى ما ورجونا ولا واحد، ورجونا كم واحد انجرحوا بقنبلة وأكيد نحن مانا مع هذا الموضوع، بس مثل ما فهمنا أنه هذه القنبلة حتى كان في واحد بينهم فتحها وفقعت فيهم، طيب إذا كل هذا الجو هيك، طيب ما معقول يكون الحق على الأربعين جريح والتسع شهداء، يعني في شيء صار غلط. هلق اللي عم بيحط حق هون معناها بده شيء من وراها، شو بده؟ بده خلاف مسيحي شيعي، الخلاف المسيحي الشيعي سيبعد المسيحيين عن الشيعة وإذا بعدوا المسيحيين عن الشيعة، أنا بعتبر هم بدهم يجربوا يستفردوا بحزب الله، وأنا بشوف من ثاني ميل في فريق بالمسيحيين بده يجرب يحرج كل المسيحيين اللي عاملين تحالف مع الشيعة، هذا المطلوب. والمستفيد الأول هو سمير جعجع، هذا المنطق.


دور السنة والموقف من سعد الحريري

غسان بن جدو: ذكرت المسيحيين والشيعة سليمان بيك، وقلت أنه ما في مجال إلا التوافق، التوافق هنا في البلد، طيب مكون رئيسي موجود هنا في البلد الطائفة السنية، نعم نحن نعلم جيدا بأن هناك عدد كبير من السنة مع المعارضة من رموز ومن شخصيات سياسية وحتى عدد لا بأس به، ولكن ليس خافيا بين القيادة السياسية، أن السنة هنا في لبنان تتمثل في الحكومة تتمثل في الشيخ سعد الحريري، طيب لماذا حتى هذه اللحظة لم يتم التواصل والتوافق مع الشيخ سعد الحريري.

سليمان فرنجية: أنا بدي أقول لك شغلة كثير بسيطة، التحالف المسيحي الشيعي هو تحت شعارات السنة..

غسان بن جدو: وهي؟

سليمان فرنجية (متابعا): يعني نحن، يعني اليوم حزب الله أنا عم بسميه شيعي مسيحي هو إذا بدنا نسميه تيار وطني حر ومردة وكذا مع حزب الله وهكذا الأمر. ولكن شو شعاراتنا؟ مين علمنا هي الشعارات؟..

غسان بن جدو(مقاطعا): يعني في المعارضة في سنة، عمر كرامي..

سليمان فرنجية (متابعا): اللي علمنا إياها عبد الناصر، اللي علمنا إياها الملك فيصل بن عبد العزيز هي الطروحات العروبية اللي نحن طارحينها، نحن مانا عاملين تحالف شيعي مسيحي طائفي ولا فارسي، نحن اللي عاملينه هذا التحالف هو عروبي وعربي وهذه القضية العربية نحن اللي عم نتبناها، القضية الفلسطينية، القضية العربية، نحن هذا اللي عم نتبناه، يعني لذلك نحن إذا بدنا نسميه.. يعني نحن اليوم باللغة الدارجة اللبنانية اليوم أصبحت مثل ما بيقولوا الكلام في الدغري عم بتروح مباشرة على الموضوع، يمكن عربيا بيعتبروا نحن عمنحكي طائفيا، مش مظبوط، نحن عم نقول هذا تحالف تيار وطني حر ومردة والرئيس عمر كرامي والأمير طلال أرسلان وكل الحلفاء في المعارضة والأستاذ عبد الرحيم مراد وكل حلفائنا يعني بعتذر إذا نسيت حدا.

غسان بن جدو: أسامه سعد وغيره يعني.

سليمان فرنجية: أسامة سعد وكل الشباب، طيب هو اللي عاملينه نحن مع حزب الله وحركة أمل وكلنا فريق واحد، يعني في معارضة وفي موالاة، بس ولكن هم مثل ما بيسموه، يعني هم شو عم يطلبوا؟ شعو عم بيجربوا يعملوا، عم بيجربوا يحرضوا المسيحيين على الشيعة، من هون أنا عم بقول هذا التحالف المسيحي المتحالف مع الشيعة لأنه اليوم المستهدف إبعاد المسيحيين عن الشيعة، يعني هذا الجو..

غسان بن جدو(مقاطعا): هذه فهمناها، لكن لم تجبني لماذا لم يتم تواصل مع الشيخ سعد الحريري، يعني بعد كل هذه الفترة ليش ما تتواصلوا معه؟

سليمان فرنجية: يعني نحن منقول شغلة، واحد يقيم عليك دعوى شخصية وبيأخذك على المحاكمة وبذات الوقت تاهمك بالقتل وبذات الوقت تحريض كل يوم عليك شخصي، كيف بدك تعمل معه علاقة؟ يعني وقت اللي راح الجنرال عون تيعمل علاقة مع الشيخ سعد، كلنا كنا سوا بالجو، بالعكس شجعنا هذا الموضوع، طيب دلنا كيف منعمل علاقة كريمة مع الشيخ سعد باحترام وبقناعاتنا؟ نحن مستعدين نحن ما عندنا مشكلة، نحن ما عندنا عقدة من حدا، نحن بدنا نروح نتعاطى مع الشيخ سعد، نحن حلفاء المقاومة وما رح نتراجع، حلفاء سوريا وما رح نتراجع أصدقاء إيران وما رح نتراجع وحلفاء إيران، ونحن حلفاء كل دولة عربية شريفة من قطر وكل دولة شريفة وعدوة فعلية لإسرائيل، إذا بيقبلنا هيك نحن ماشيين ما عندنا مشكلة، وإذا بيقبل نعطي رأينا ويسمع، بس إذا بيعتبرنا أصلا أعداء بهذا الجو كيف بدنا نتعاطى معه؟

غسان بن جدو: لكن معذرة الآن لو يسمعك أي طرف من الفريق الآخر يقول كأنكم أنتم العروبيون أنتم أنصار القضية الفلسطينية أنتم ضد المشروع الأميركي الإسرائيلي وكأنهم هم جزء من هذا المشروع الإسرائيلي والأميركي، يعني كأنك تتهمهم بهذه الطريقة؟

سليمان فرنجية: يعني أنا برأيي هم بطريقة غير مباشرة جزء، أكيد جزء.

غسان بن جدو: جزء من ماذا؟

سليمان فرنجية: من المشروع الأميركي الإسرائيلي، يعني أنا اليوم وقت بلاقي 1701 لجنة فينوغراد عم تعتبره هو الانتصار الوحيد لحرب تموز، وبلاقي أنا إنه هو أقل بكثير مما كان يطلبه الشيخ سعد بواسطة وسام الحسن مع نائب الأمين العام لحزب الله الأستاذ حسين خليل، طيب وقت بلاقي أنا كانوا عم بيطلبوا أكثر، يعني 1701جاء بعد مفاوضات وتخفيف وتخفيف وتخفيف بيعتبروه الانتصار الوحيد، طيب أنا وقت اللي بيعتبروا، بنصف الحرب كانوا عم بيعتبروا أن الحزب مغامر، وقت كانوا بنصف الحرب كانوا مبسوطين أنه شو عم بيصير بالحزب، وقت اللي كانوا عم بيطلعوا يأكلوا صندويش مع رايس في السفارة الأميركية، أنا شو بدي أعتبر يعني؟ في شيء.. بدي أقول شغلة، قال مثل في حيوان في أفريقيا له خرطوم وله أنياب ووزنه أكثر من طون بس آخر شيء مانه فيل، شو هو؟ يعني إنه في أشياء واضحة، يعني النتيجة بتوصلك لذات المحل، إنه لازم نوصل مثل ما بيقولوا نحط إصبعنا بالجرح تيكون مظبوط؟ يعني إنه هيدا الجو يلي صار يعني واليوم يعني أقرت إسرائيل بهزيمتها ونحن لسه ما أقرينا بهزيمة إسرائيل، إسرائيل هي اعترفت بهزيمتها ونحن ما أقرينا بهزيمتها، نحن منقول.. أكثر شيء وقت اللي واحد بده يقر بهزيمتها منهم شو بيقول لك؟ ولكن بأي ثمن! ولكن بأي ثمن! كانت سفيرة انجلترا عندي من كم شهر، قالت لي ولكن بأي ثمن! جاوبتها، قلت لها في الحرب العالمية الثانية عندما انتصرتم على الألمان وكان تشرشل بطل، طلعتوا شو صار بلندن يومها؟! إذا بدنا نطلع شو صار بلندن خسرتوا الحرب أنتم، قالت لا، قلت لها هذا هو الحرب لها ثمن ولكن بالنتيجة كرامات الشعوب وكرامات الدول هي التي تقرر.


الموقف من المساعي العربية وآفاق التسوية

غسان بن جدو: السؤال قبل الأخير، لنتحدث الآن عن المساعي العربية الآن قلت أن العماد ميشيل سليمان هو المرشح التوافقي الذي أقرته الدول العربية، أي الدول العربية، الأمين العام عمرو موسى سيأتي بمبادرة عربية هذه المرة، أوضحها، هل ستتفقون في المبادرة العربية مع السيد عمرو موسى؟

سليمان فرنجية: لا نثق لا.

غسان بن جدو: نعم

"
لا نثق بالجامعة العربية ولا نعتبر الأمين العام حياديا، فهو جاء على طائرة سعد الحريري وعاش في ضيافته، فأين الحيادية المفروض أن تكون في وسيط لحل الأزمة؟ لا بد من تقديم تنازلات بين أطراف الأزمة اللبنانية للتوصل إلى تسوية
"
سليمان فرنجية
: لا نثق، لا نثق بالجامعة العربية، نحن نعتبر وقت اللي الواحد بيجي بطيارة سعد الحريري وراكب بطيارة سعد الحريري وعايش هون عند سعد الحريري وآخر شيء بده يجي يقول لي أنا وسيط، وسيط مين؟ يعني بالنتيجة اللي بده يجي يكون وسيط بده يكون حيادي ونحن لا نعتبر أمين عام الجامعة العربية أنه حيادي..

غسان بن جدو: بوضوح.

سليمان فرنجية: نعم بوضوح، لا نعتبره حيادي، ونحن كل مبادرة لا تضمن الثلث زائد واحد ولا تضمن قانون انتخابات على أساس قضاء الستين ولا تضمن رئيس حكومة لا يستقيل إلا عند الوصول إلى انتخابات نيابية، يعني بعد انتخابات نيابية، نحن مش ماشيين، كثير بسيط، يعني ما حدا يعتبر أن المعارضة حتعمل..

غسان بن جدو: سؤالي الأخير سليمان بيك بوضوح، هل البلاد مقبلة على تسوية سياسية أم مواجهة ميدانية؟

سليمان فرنجية: أنا أعتبر..

غسان بن جدو(مقاطعا): مش ماذا تريد.

سليمان فرنجية: خليني أقول لك شغلة، البلاد.. يعني أكيد الأمور متعلقة بالإرادة اللبنانية، أولا إذا فعلا كان في إرادة حقيقية في لبنان أن نعمل تسوية، التسوية جاهزة، ليه؟ لأنه إذا بينزلوا شوي من العلياء اللي قاعدين فيها وبيتنازلوا شوي عن هالوزير اللي هو خالق المشكلة، وعن اتفاقية وقانون القضاء اللي بيقول الله يرحمه الشهيد الرئيس رفيق الحريري هو بده ياه، وعن أن رئيس حكومة أكيد ما بيستقيل..

غسان بن جدو(مقاطعا): وإلا فماذا؟ فأنتم ذاهبون إلى مواجهة ميدانية.

سليمان فرنجية: وإلا نحن في المجهول، ما بدي أقول نحن في مشكل، نحن في المجهول ونحن أرض خصبة، كل يوم في مشكلة، يعني الفتيل موجود، أو نسحبه أو نبقيه، يعني هذا الأساس. يعني اليوم المشكلة.. يمكن ما يصير مشكلة بس يمكن بكرة.. كنا عم نحكي بأول الحلقة، اغتيال يؤدي إلى مشكلة، يمكن يعني أي شيء يؤدي إلى مشكلة.

غسان بن جدو: سليمان بيك فرنجية الحديث معك لذيذ جدا، شكرا لك على استضافتك لنا هنا في مقر تيار المردة في ابن شعيه، الوقت داهمنا ولكن مع ذلك أود أن أشكر بعض الأخوان طوني عون، أحمد نجفي، غازي ماضي، وداد بكري، ناجي بحوص، شادي شلهوب، جورج نجار، جمال حيدر، عمر عيتاني، علي نخلة، مصطفى عيتاني، أود أن أشكر المحامي سليمان فرنجية هنا في تيار المردة، ومن الدوحة، محمود رحمة، عبير العنيزي، إحسان حبال، عماد بهجت، وأمل برومو مع تقديري لكم من ابن شعيه. في أمان الله.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة