الأعمال الموسيقية الوطنية ماهيتها وضرورتها   
الثلاثاء 1427/9/25 هـ - الموافق 17/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 15:01 (مكة المكرمة)، 12:01 (غرينتش)

- الغناء المُقاوِم
- حصار الأغنية الهادفة سياسيا وفنيا
- مستقبل الأغنية الوطنية

غسان بن جدو: مشاهدينا المحترمين سلام الله عليكم يسعدنا أن نستضيف في هذه الحلقة الشاعر والناقد السيد عبد الغني طليس ويسعدنا أن نستضيف الموسيقي والملحن السيد زياد بطرس ويسعدنا أن نستضيف من باريس الفنان التونسي والعربي لطفي بوشناق. مرحبا بكم أيها السادة جميعا أما عن مقدمة هذه الحلقة فأتركها بالصوت والصورة كما هي من خلال كواليس عمل أحبائي.

[مشاهد لكواليس تصوير أغنية أحبائي لجوليا بطرس]

جوليا بطرس - مطربة لبنانية: إحنا نحب ارتأينا إنها تكون فكرة كثير بسيطة تنقل قصة الأغنية اللي تحكي عن مقاومين تربوا بهذه الأرض تربوا بهذه الطبيعة تربوا بهذه القرى، كانوا صغار نشؤوا على الظلم وعلى غياب الحق غياب العدالة غياب العدل وكان شيء بديهي وطبيعي بأنه يتحولوا إلى مقاومين بغياب يعني دولة بتحميهم دولة قادرة وقوية وبتحميهم، حبينا إنه نضم لهذا الكليب أطفال من هذه القرى الجنوبية وخاصة اللي تعرضت للقصف والاعتداء مؤخرا بالحرب الأخيرة وأنا دوري بالكليب بس يعني حاضرة ما أكثر ولا أقل يعني فكرة بسيطة وعم نقدمها كمان بشكل كثير بسيط ومش معقد.

[مشاهد لكواليس تصوير أغنية أحبائي لجوليا بطرس]

صوفي بطرس- مخرجة لبنانية: بأعرف مع هيك سرعة، صراحة من هذه أسرع مرة بنقرر بدنا نصور شيء وما نصور يعني يمكن كلها على بعضها القصة أسبوعين لأنه من بعد ما سمعت الأغنية تم التركيز إنه كيف شو هي الفكرة اللي بدها تطلع وتحضير لمواقع التصوير ونحضر الفريق كله هيك أسبوع كمان ونهارين يمكن كمان لنزيد نهار ثالث تصوير.

[مشاهد لكواليس تصوير أغنية أحبائي لجوليا بطرس]

جوليا بطرس: مزيج من البطولة والشجاعة والبراءة يعني بتحس إنه أنت بحضرة ملائكة وبنفس الوقت أبطال فكثير لفتني هذا الموضوع وحتى قلت للناس اللي كانوا معي إنه الغريب إنه قد إيش يعني سمعت عنهم وأنا كنت من اللي بيحلموا التقي بواحد منهم بس لأنهم إنه أنا بأحترم وبأعبد الأرض اللي بيمشوا عليها بس وبنفس الوقت ناس عندهم إيمان ناس عندهم إرادة ناس من هذه الأرض ناس بيضحكوا وبيمزحوا ناس طبيعيين مثلنا مثلهم في عندهم طيبة وبنفس الوقت عندهم كرامة وعندهم عنفوان وعندهم يعني شجاعة عالية.

صوفي بطرس: لا قسمت الأغنية تقريبا لقسمين قسم أول شوي يعني بيأرشف هذا الدمار وهذا الشيء من كل المحزن اللي صار والقسم الثاني بيأرشف الانتصار يعني حتى الانتصار والحرية بهيك بصورة حلوة أول قسم عملناه بمنطقة بنت جبيل نقيت يعني منطقة أكثر منطقة يمكن تضررت من أكثر المناطق اللي تضررت ودمرت حتى وجود الأولاد فيها يمكن ليعطيها شوية حياة إنه حتى لو دمرت هذه المنطقة بعد فيها حياة هؤلاء الأولاد عم بيطلعوا من هذه البيوت بعد عندهم أمل يعني إنه يظلوا حُرين يظلوا منتصرين والمنطقة الثانية اللي نقيناها هي هذا السهل هذا الواسع يعني هذه المنطقة كمان بالجنوب منطقة جدا حلوة حبيت إنه هيك هذا الذهب اللي بالأرض يعني يبين قد إيش مدى ممكن الواحد يظله حاطت الأمل قد إيش هؤلاء الأولاد اللي لاحقين جوليا بفكرة إنه إحنا سننتصر اللي هذه هي بتنتهي فيها الأغنية.

غسان بن جدو: أهلا بكم مشاهدينا الكرام إذاً كان هذا كواليس عمل أحبائي طبعا عمل أحبائي للفنانة جوليا وهذا العمل من تأليف القصيدة كانت لغسان مطر الأداء طبعا لجوليا بطرس التلحين لزياد بطرس والإخراج كما لاحظنا لجوليا.. لصوفي بطرس. طبعا هذا العمل أصبح معروفا بأنه سيكون ريعه بالكامل لعوائل الشهداء بعد الحرب السادسة الأخيرة وانطلاقا من هذا العمل سوف نناقش في هذه الحلقة قضية الأغنية الوطنية أو قضية أغنية الواقع إذا صح التعبير إشكالياتها وجودها الآن مدى انتشارها في العالم العربي وهذه الليلة أيضا سنشاهد ونسمع سوية لأول مرة الكليب الخاص الكامل لأغنية أحبائي لجوليا بطرس ولكن بعد الفاصل زياد بطرس أولا لحنت هذه القصيدة ممكن إحنا حكينا مع جوليا حكينا مع صوفي وفينا نحكي معك الآن شو هذا العمل.

الغناء المُقاوِم

زياد بطرس - موسيقي وملحن لبناني: يعني هلا كنت عم بأفكر بدك تسألني هذا السؤال شو بدي أجاوبك بس أنا وعم بأشوف الماكينغ هيك كنت عم بأفكر بشغلة بيني وبين نفسي إنه..

غسان بن جدو: الماكينغ يعني كواليس العمل.

زياد بطرس: كواليس العمل نعم إنه كنت عم بأقول بيني وبين نفسي إنه دائما الشخص اللي بده يعطي شيء من ذاته يعني الملحن أو المؤلف أو الشخص اللي المبدع يعني بأي صورة اللي كان بده شيء يحركه بده يعني عامل تحريك لأحاسيسه لشعوره فأنا وعم بأتفرج هلا شوفت إنه كيف بهيك قضية ومع هيك ناس ومع هيك شعب ومع هيك ظلم ومع هيك مقاومة ومع هيك تضحية كيف واحد ما بيتحرك يعني كيف واحد ما بده يعطي شيء من قلبه بغض النظر إذا.. يمكن أنا من فترة كثير طويلة ضمن هذه المعركة هذه وضمن هذه الحرب هذه قصدي حرب المقاومة يعني بس هذه المعركة عندها خصوصيتها..

غسان بن جدو: أنا فقط أود أن أوضح بأنه يعني الكواليس الحقيقة هو كان بيومين على الأقل إحنا حضرنا يومين فقط اليوم الثالث كما قالت صوفي كان في مكان آخر سنلاحظ بعد في الكليب مع من كان هذا العمل فقط أود أن أؤكد بأن كل العمل الذي سنشاهده بعد حين كله في الهواء الطلق وصورة حية يعني ما فيه أستوديو ما فيه (كلمة بلغة أجنبية) ما فيه (كلمة بلغة أجنبية) واليومين ولكن إحنا اختصرناه في خمس دقائق ربما نكون قد ظلمنا الكواليس ولكن هذا ما استطعنا أن نختصره، جوليا تحدثت أكثر صوفي تحدثت أكثر ينبغي أيضا أن نشكر كل الطاقم الذي كان يعمل بشكل أساسي أستاذ عبد الغني إذاً واقع الأغنية الوطنية إذا صح التعبير الآن على الأقل انطلاقا ما هو حاصل الآن هل هو أمامه أبواب للانتشار والوصول إلى شريحة أكبر.

"
هناك إشكالية تتناول كل جوانب الأغنية الوطنية ابتداء من الإنتاج ووصولا إلى الإعلام
"
     عبد الغني طليس

عبد الغني طليس - شاعر ناقد فني: باعتقادي موضوع الإعلام الفضائي يؤمن جانب الانتشار انتشار الأغنية الوطنية كما يؤمن جانب انتشار الكثير من الأمور الأخرى على الصعيد الثقافي أو السياسي لكن فيها يخص الأغنية الوطنية المشكلة ليس في انتشارها المشكلة أساسا في إنتاجها المشكلة في النصوص المشكلة في الألحان والمشكلة أيضا في نوعية التركيز على بعض الأغاني الوطنية أو المُسماة وطنية لذلك أنا أعتقد أنه هناك إشكالية تتناول كل جوانب الأغنية الوطنية ابتداء من الإنتاج وصولا إلى الإعلام وخلال المقابلة طبعا سنتطرق إلى مجموعة من الأمور لكن أنا أجد المشكلة الأساسية في الأغنية الوطنية تكمن في الإنتاج هل هناك إنتاج عفوا حقيقي للأغنية الوطنية من شركات الإنتاج من المؤسسات إلى آخره يعني إنتاج أغنية..

غسان بن جدو: لماذا المشكلة أين المشكلة الحصار عليها أو فيه عدم ربحية أم ماذا؟

عبد الغني طليس: إنتاج الأغنية التي نجتمع اليوم للكلام عليها إنتاج خاص إنتاج فردي إذا بدك مش إنتاج مؤسساتي إنتاج المؤسسات خلال الحرب الأخيرة على لبنان ذهب باتجاه آخر يعني نسمع كثيرا عن أوبريتات وطنية الأوبريت الوطني الضمير العربي أوبريت وطنية طير الرماد أوبريت يعني حتى تعبير أوبريت يُستخدم خطأ لا يمكن أن تسمى مثلا أول ما درجت هذه من عند أوبريت الحلم العربي التي أذيعت قبل خمس أو ست سنوات الأوبريت هي عمل مسرحي يعني هي مسرحية مغناة مسرحية قصة سيناريو حوار شخصيات أشخاص عم بيمثلوا بيغنوا بيمثلوا هذا يعني بتقول مثلا أوبريت صح النوم للرحبانية أوبريت كذا ما بتقول أوبريت عن أغنية مؤلفة من مذهب وكوبليتات مثل بعضها 15 كوبليه أسمها أغنية فإذا بلشنا عم نحكي عن الإنتاج يقال أنه الإنتاج يعني تكلف مليون دولار على الحلم العربي ما بأعرف الضمير العربي وين صار بس يعني انطلاقا من التسمية، التسمية خطأ واحد مثلا أسمه ربيع بتيجي أنت بتقول له لا أنت بدي أسميك صيف لأنه بالصيف بيكون فيه شمس أكثر يا أخي أسمه ربيع مش أسمه صيف فهذه أسمها أغنية تنطلق من هنا هلا يؤمن الإنتاج لبعض الأغاني لنوعيتها تذهب في اتجاه بتقديري عادي أو دون العادي أما الإنتاج الجيد فلا يجد من يقترب منه أو من يغامر فيه لذلك الإنتاج الجيد الإنتاج الوطني إنتاج مغامر وأنا لما بشوف بشغلة أنه حتى اللي بيشتغلوا أعمال وطنية غنائية مثل جوليا ومثل زياد ومثل مجموعة قليلة من الفنانين مغامرين كبار لأنه بالنهاية ما فيه ربحية.

غسان بن جدو: ربما يسعدنا كثيرا ويسعدني شخصيا كثيرا أن يكون معنا العزيز الفنان الكبير لطفي بو شناق من باريس مساء الخير أستاذ لطفي أولا، ثانيا أنت معروف فنان يعني تعانق كثير من أنواع الفن من الأغنية الوطنية إلى أغنية الواقع إلى الأغنية الطربية الآن يعني أهناك فرق جوهري عندما نتحدث عن أغنية طربية عن أغنية واقع عن أغنية وطنية خاصة خلال هذه السنوات الأخيرة.

لطفي بوشناق- فنان تونسي: مساء الخير أخي غسان وتحية للأستاذ عبد الغني وتحية لأخي زياد طبعا مفهوم يعني الطرب ما هو معنى أنك تغني أغنية وطنية أو أغنية تعالج قضية ما تفقد فيها الطرب لازم تكون بالطرب يعني تطرب وتقول فيها جمل جديدة وتقول فيها إبداع في اللحن وإبداع في القول للمطرب لكن حبيت نضيف نضم صوتي لأخي عبد الغني المسؤولية مسؤولية إعلام هذا صحيح وكذلك مسؤولية وعي ومسؤولية الفنان نفسه وفاقد الشيء لا يعطيه لابد على الفنان أن يكون على علم وعلى دراية بكل ما يحدث حوله ويكون متطلعا ويكون مرآة صادقة تعبر عن العصر وعن الواقع الذي يعيشه وهذه يعني تتطلب يعني مجهود وتتطلب تضحية وتتطلب وعي كبير وتتطلب ضمير وتتطلب إنسانية كذلك لأنه أعتقد أنه بكل صراحة الوضع التي تعيشه الأمة العربية حاليا ساهم في هذا الوضع الفنان بشكل خاص ساهم بقسم كبير لأنه تخلى وأدار ظهره إلى كل هذه المشاكل وكل هذه القضايا التي تهمنا من قريب ومن بعيد ويعني اكتفى بالتغني فقط في الحب أنا لست ضد الحب أنا مع الحب ولا يستطيع فنان أن يعطي وأن يبدع بدون حب لكن هناك كذلك مشاكل وهناك قضايا وهناك وإذا كان يعني اتفقنا أنه الفنان هو لسان الشعب وهو الناطق الرسمي بهذا الشعب فلابد أن يعبر عن قضاياه عن غضبه وعن حلمه وعن حبه وعن كل ما يهمه في حياته فأظن أنه المسؤولية أكبر مسؤولية الفنان كبيرة جدا في الواقع الذي نعيشه وحالة الأغنية العربية يتحمل جزء كبير منها الفنان نفسه لأنه لو أتفق الفنانين كلهم أننا لابد أن يعني أن نواجه حقيقتنا بكل صدق والفنان التزام أو لا يكون والفن التزام أو لا يكون لو انطلقنا من هذه المبادئ للأمور كانت تكون أحسن من الواقع الذي نعيشه.

غسان بن جدو [مقاطعاً]: نعم ربما الأستاذ عبد الغني طليس..

"
عندما احتلت أميركا العراق أول شيء فعلته هو الاستيلاء على المتاحف والكتب والمجلدات والمخطوطات، مما يعني وجود أهمية ثقافية في العالم العربي
"
        لطفي بوشناق

لطفي بوشناق [متابعاً]: كذلك الإعلام وخطورة الإعلام فيما تفضل الأستاذ عبد الغني الإعلام وخطورة الإعلام والكل يعلم أن الحروب والحرب أصبحت تشن إعلاميا قيمة الإعلام وقوة الإعلام في تبليغ الرسالة ويعني نحن نقولها بصراحة وبصدق نحن لا نملك تكنولوجيا ولا نملك.. صحيح نحن أغنياء ولكن هذا المال لا نتصرف فيه كما يجب والإعلام كذلك بكل صراحة لا نملكه فماذا تبقى لنا نحن العرب تبقى لنا هذا الفن هذه الرسالة الإنسانية الصادقة التي ممكن من خلالها أن نبلغ رسالتنا وأن نلمع صورتنا وأن نثبت الهوية بتاعنا ولكي أؤكد كلامي ذلك عندما أميركا دخلت للعراق واحتلت العراق وهي وبلدان التحالف أول شيء استلوا عليه هي الثقافة هي المتاحف هي الكتب هي المجلدات هي المخطوطات سبعة وعشرين أو كم مجلد يعني أهمية الثقافة في عالمنا العربي أتمنى أنها لا تقف عند التسلية أتمنى أنها تتعدى خطوط التسلية والترفيه وأن تعالج القضايا بصدق وبإيمان ونحن بأمس الحاجة إلى فنان صادق حقيقي يعرف كيف يواجه ويتحمل مسؤوليته أمام التاريخ وأمام ضميره وأمام الله.

غسان بن جدو: ربما الأستاذ عبد الغني طليس كان جريء في القول إن الإشكالية تقع أيضا على الإنتاج كيفية الإنتاج ولطفي بو شناق كان جريء أيضا بالقول ربما إحدى الإشكاليات تعود للفنانين أنفسهم ربما يكونون أكثر معانقة لقضايا كهذه مشاهدينا الكرام نتوقف مع هذا الفاصل وأؤكد بعد الوقفة مباشرة سنشاهد سوية ونستمع سوية للفيديو كليب الكامل لأحبائي مع جوليا بطرس مشاهدي الكرام أرجو أن تتفضلوا بالبقاء معنا.

[فاصل إعلاني]

غسان بن جدو: مشاهدينا الكرام أهلا بكم إذاً نشاهد ونسمع سوية الكليب الكامل لأحبائي من أداء أغنية غناء جوليا بطرس كاملا من الألف إلى الياء شكرا لجوليا بطرس شكرا لكل الفريق الذي معها لأول مرة نشاهد هذا الكليب.

[أغنية أحبائي لجوليا بطرس]

حصار الأغنية الهادفة سياسيا وفنيا

غسان بن جدو: مفيد طبعا أن أشكر طبعا هو كان طاقم كبير يعمل في هذا ولكن مفيد أن أشكر أيضا الذي أشرف على إدارة التصوير بشكل رائع جدا جوزيف الهندي وينبغي ألا ننسى أبدا إلياس أبو صعب الذي كانت لمساته واضحة في عملية الإنتاج، أستاذ عبد الغني طليس أول مرة تشاهد هذا الكليب.

عبد الغني طليس: الحقيقة يعني مَن يعرف جوليا ومن يعرف زياد ما بينتظر إلا هذا النوع من العمل من ناحية جودته.. جودته بالموسيقى بالتلحين جودته بالتوزيع جودته بالأداء وجودته بالنص أيضا، من المعروف أن النص الذي كتبه الأستاذ غسان مطر مأخوذ عن رسالة سماحة السيد نصر الله إلى المقاومين من خلال هذه الحرب وتحويل هذه الرسالة إلى نص غنائي باعتقادي مهمة صعبة لأنه يريد أن يجمع مجموعة كبيرة من الأفكار مجموعة كبيرة من المعاني التي قيلت في هذه الرسالة عبر بعض السطور، تجئ المهمة الثانية كمان الصعبة عند زياد إنه كيف بده يقدر من خلال هذه السطور أن يقول شيئا بقيمة هذه السطور بالمعنى الجهادي بالمعني الحركي على الأرض، تجئ بالمرحلة الثالثة يا اللي هي مسألة التوزيع وبتجيئ المرحلة الأخيرة يا اللي هي الأداء بتقديري في موقف أكثر من جرئ يعني لا نستطيع القول أنه جرئ يعني كلمة جرئ صغيرة عليه الموقف اللي أعلنته جوليا بإحدى ساحات بيروت على الملأ.

غسان بن جدو: يوم الزرقانا نعم..

عبد الغني طليس: موقف مفاجئ بقوته بنوعيته بالوقت اللي الكثير من الفنانين يحاذرون الكلام في السياسة أو إعطاء رأيهم في بعض المواضيع قالت جوليا الأمر بشكل واضح، هذه الأغنية هي من هذا المناخ بتقديري أحسنت هذه الأغنية اختيار المعاني وأحسنت اختيار طريقة إعداد النص واللحن والأداء بتقديري أغنية سيكون نجاحها كبيرا والهمة على الإعلام ونعود إلى موضوعنا..

غسان بن جدو: نعم طبعا يعني علما أنك أول مرة اعتقد تشاهد وربما تحتاج وقت آخر تشاهد أكثر مرة حتى تتفحص ولكن زياد أسألك بكل صراحة لاشك أن الأغنية فيها موقف ولاشك أن الأداء فيه موقف كله ولكن في عملية التصوير بحد ذاتها وخاصة إبراز المقاتلين والمقاومين يعني ينبغي أن نعلم بأن هؤلاء يعني مقاومين حقيقيين يعني أليس في هذا العمل مباشرة مبالغ فيها وربما تسئ إلى هذا الكليب تسيء إلى ما تريدونه أم أنتم لديكم رسالة ما وتريدون أن تذهبوا بها إلى النهاية.

زياد بطرس: اللي بأحب أقوله أنا إن بالنسبة للصور التي أخذت بالكليب هذا يعني أنا بأعتقد إن أي شخص بده يستفزه هذا الكليب أو هذه الصور بدأت يعني تحسسه باستفزاز أنا بالنسبة لي بدي معلش على التعبير بتاعي بدي أعتبره عميل يعني هذا بكل صراحة أنا شخصيا عم بأحكي لأنه إذا في أشخاص من هذا النوع قدموا دمهم وضحوا كرامة لوطنهم وكرامة للبقاء أرضهم وكرامة للدفاع أهلهم إذا هؤلاء أشخاص ما بدهم يتقدروا شو بده يقدر بعد بالوطن.

غسان بن جدو: لكن ألا تخشون حصاراً أنا على سبيل المثال هلا المخرج توني عون ربما ونحن نتحدث سيرينا مشاهد من كليب أعده عاصي الحلاني الفنان عاصي الحلاني هذا الكليب أثناء الحرب أعده ولكن يبدو بأنه محاصر من معظم الفضائيات طبعاً القنوات الإخبارية عادة لا تبث الكليبات ولكن معظم الفضائيات يعني ممكن ما عدا قناتين أو ثلاثة لا أريد أن أسمي كثير لكن أعرف (New TV) أعرف غيرها لمجرد إنه مش عارف لأنه في صور معينة يعني ألا تخشون حصاراً من نوع ما.

"
الشعوب العربية تعودت على الانكسارات وعلى الهزائم، لذلك فإن الأغنيات التي تذاع في عالمنا العربي هي أغاني يأس وإحباط فدورنا هنا نهضوي لإبراز العكس بالعزة الموجودة بأرضنا والكرامة
"
زياد بطرس
زياد بطرس: أستاذ غسان بدي أقول لك شغلة يمكن الشعوب العربية تعودت على الانكسارات وعلى الهزائم أو يمكن عشان هيك الإعلام تبع ها الفكرة هذه وأكثرية الأعمال الوطنية اللي كانت تذاع بعالمنا العربي هي أغاني نكد ويعني ويأس وإحباط دورنا نحن هو نهضوي هو لإبراز بالعكس العزة الموجودة بأرضنا والكرامة يعني إذا ها الشيء بده يتحارب يعني مثل ما قلت لك ما في رمادي بقى مثل ما قالت جوليا يا أبيض يا أسود.

غسان بن جدو: خليني أسأل إذا سمحت الفنان لطفي بو شناق طبعاً لطفي ربما لديك تعليق على ما شاهدته ولكن أود أن أسألك يعني أهناك إمكانية لحصار لهذا النوع من الأغنيات سواء من قبل حكومات سواء من قبل جماعات سياسية سواء حتى من قبل شركات إنتاج من قبل جهات إما لا تريد أو لا ترغب في نوع كهذا من الأغنيات أو المرحلة بكاملها لا تريد أن الفن الذي يعالج قضايا كهذه أن ينتشر أو يصل إلى الجمهور أنت كفنان ولديك خبرة وتجربة على الأرض ماذا تقول في هذه القضية.

لطفي بوشناق: إذا كان هذا صحيح أم غلط نفترض الإفتراضين أنا شخصياً كلطفي بو شناق يعني أفكر في حياتي بعد موتي وأقصد أن كل الأعمال التي أنجزها حالياً أتمنى أنها تبقى في الذاكرة وتكون صورة صادقة صريحة تعبر عن الواقع الذي أعيشه وأنا آسف جداً أن قول أنه يعني تاريخ الأمم وتاريخنا كله تقرر فيه شركة إنتاج وهذا خطر كبير جداً شركات الإنتاج لها وضعها أكيد ولن نحترمها ولكن لا يجب أنها تقرر مصير وتاريخ وحاضر ومستقبل وتاريخ الأمم فهذا غلط يعني رأيي الشخصي وهذه قناعات شخصية.

غسان بن جدو: أستاذ لطفي وماذا عن الحكومات إذا سمحت؟

لطفي بوشناق: أنا لا أريد أن أخوض في الحكومات أنا فنان خلقت طليقاً كطيف النسيم وحراً كنور الضحى في سماه وأحاول أن أرضي ضميري وأكون شاهداً على عصري بالكلمة الصادقة وبالموقف الصادق وبالعمل الصادق وأنا لا أنتظر أن تتبناني شركة أهلاً وسهلاً إذا كان تبنتني يعني بالشروطات يعني وأن لا تتدخل في قراراتي وأن لا تتدخل في اختياراتي الفنية أهلاً وسهلاً ومرحباً بالشركات أما الحكومات مثل ما تفضلت يعني أنا أغني وأغني في تونس وفي خارج تونس والكلام الذي أقوله في تونس أقوله خارج حدود تونس وأقوله في كل الوطن العربي وغداً إن شاء الله سأقوله كذلك في باريس وأينما أذهب وأقيم حفلة إلا وأقول كل ما أغنيه ويطلع نابع من قلبي وبكل صدق، أهم شيء أن أكون صادقاً وأن لا أخشى إلا الله ولا أخشى إلا كلمة الحق ولا أخشى إلا ضميري ولا أخشى إلا ردة فعل هذا الجمهور بتاعي والانعكاسات التي تحصل من أعمالي على الجمهور كانت خاطئة أم كانت مصيبة هذا هو همي أما أن تتبناني شركة أو تبث أعمالي أنا موجود وأنا أغني وسأظل أغني ربما ليست المساحات كبيرة وليست لي انتشار إعلامي كما يجب أن يكون لكنني مكتفي والحمد لله وسأناضل من أجل ذلك وهناك الشرفاء في العالم العربي من المحيط إلى الخليج يعرفون جيداً ويميزون بين الغث والسمين وبين الصادق وغير صادق واليوم آت لا ريب فيه بإذن الله ومن صار على الدرب وصل.

غسان بن جدو: أستاذ زياد يعني المرحلة المقبلة هي مرحلة مُسيّسة بلا شك في منطقتنا العربية الآن لا نريد أن ندخل كثيراً الفن أين يمكن أن يكون ولكن ألا تعتقد بأنه هناك إجحاف أيضاً في التعاطي مع الفن الآخر أو الطرب الآخر أو الأغنية الأخرى التي ليست بالضرورة مُلزَمة أو مضطرة فقط أن تغني هذا النوع يعني هناك قضايا أخرى كثيرة وهذا الذي يمكن أن يعني ننتبه إليه إنه قضايا أغنية الواقع عندما أتحدث عن أغنية الواقع هي ليست فقط الأغنية الوطنية القضايا التي تعالج قضايا اجتماعية حتى قضايا الحب العاطفة كل المسائل تعانق الإنسان لماذا لا نعتبره بأنها أغنية واقع حقيقة وتستحق التشجيع أيضاً.

زياد بطرس: هلا نحن أنا بالنسبة لي يعني من وجهة نظري إنه أنا ما ضد أي فن ثاني أو أي نوعية أغاني ثانية بس الواحد لازم يكون يأخذ في عين الاعتبار إنه في كلمة تستعمل دائماً بمجتمعنا إنه بدنا ننبسط بدنا نفرفش كلنا بدنا ننبسط كلنا بدنا نفرفش بس كمان نحن بصراع نحن ما بدنا ننسى نحن وين عايشين نحن ما جزء مفصول عن منطقتنا نحن بصراع وصراع طويل المدى لأنه صراع وجود ما صراع حدود فقصة إنه دائماً في ناس بيقولوا لك إنه بدنا نعمل أغاني ثانية أو بدنا ننبسط أو ما هو كل واحد فيه يعمل اللي بده إياه بس بأفتكر إنه مشكلتنا إحنا مثل ما قال أستاذ عبد الغني ومثل ما قال الأستاذ لطفي إنه مشكلتنا الإعلام.. الإعلام مسيّس شئنا أم أبينا الإعلام مسيّس الإعلام عم يجرب يحط صورة بعالمنا العربي يحجم فكر المواطن العربي أو فكر المستمع العربي أو المشاهد العربي إنه نحن هذه حدودنا وهذا الكادر اللي إحنا نقدر نقشع منه وعلى قد حجمنا على قد مستوانا نحن بينما هذا شيء خطأ ليش وقت ينزل عمل مثل أحبائي مثلاً ليش الناس تتفاعل معه فالناس موجودة الناس قابلة تسمعه وتحس بهيك عمل بس بدك المشكلة إنك بدك توصل لها العمل.

غسان بن جدو: فقط أود أن أشير إنه الآن عم بتشوفوا على الشاشة هذا جزء من الكليب الذي أنتجه الفنان عاصي حلاني وأخرجه أو على الأقل نفذه سعيد مروق واللافت في هذا الذي أعده عاصي وسعيد أن الإخراج اختار له سعيد أن يكون إخراج آلة الحرب الإسرائيلية أرجو أن ننتبه في نهاية الأمر لهذه المسألة، أستاذ عبد الغني يعني أرجو أن نختم معك هذا اللقاء سأعطيك مداخلة مطولة أود أن أعود فقط إلى الأستاذ لطفي بو شناق أستاذ لطفي طبعاً لديك تجارب معروفة في العراق في كوسوفو إلى غير ذلك طيب الفنان عندما ينخرط مباشرة في أعمال ميدانية كهذه هل يمكن أن يُعرِّض لا أتحدث عن لطفي بو شناق فقط لأنه في نهاية الأمر صار لك سنوات في هذا الميدان ولكن هل يمكن أن يُعرِّض هذه النوعية من الفن بشكل عام لمحاذير لتطويق يعني الآن كليب عاصي الحلاني كما قلت منع في كثير من الفضائيات لم يشاهده عدد كبير لمجرد أن في هذا الكليب هناك صورة لأمين عام حزب الله تفضل لطفي.

لطفي بوشناق: لكن عاصي الحلاني سيبقى والتاريخ سوف يذكر له هذا الموقف ويعني إذا كان نحكي بصراحة أستاذ غسان يعني كم ميدان هو محاصر عندنا في العالم العربي وقفنا على الأغنية ما إحنا كلنا محاصرين والمحاصرة والمؤامرة كبيرة والحصار كبير جداً على نطاق واسع وعلى أكثر من ميدان فعلينا أن يعني لا شيء يأتي من لا شيء لابد من النضال ولابد من الكفاح ولابد من المثابرة والحفر في نفس المكان لتطلع المياه أو يطلع الذهب يعني لا نخشى المهم أنك تكون صادق تكون صادق مع نفسك وتكون صادق مع ضميرك وخلي يعني خلي يعملوا ما يريدون ولكنك أنت ستبقى في الذاكرة بمواقفك ولا يصح إلا الصحيح ولا يبقى في الوادي إلا حجره أستاذ غسان مش مهم محاصرين إحنا مش أنا كفنان يعني العالم العربي كله محاصر فمش مشكلة أعتقد.

غسان بن جدو: أستاذ عبد الغني طليس إذاً يعني هذا الواقع في نهاية الأمر لكن مع ذلك الإشكالية أين هل إشكالية إنتاج فقط هل إشكالية سياسة فقط هل إشكالية كلمة هل إشكالية إعلام إشكالية مواطن إشكالية وضع الإشكالية أين؟

عبد الغني طليس: أخي غسان الإشكالية تمتد لكل هذه الأمور تبدأ بالإنتاج يعني أي عقلية تحرك هذا الإنتاج عاصي الحلاني قبل شويه ذكرت عن أغنيته مُنعت في أكثر من محطة مش بس هذا أنا بأقول لك عاصي الحلاني طلب منه أن يشارك في واحدة من الأغاني الوطنية اللي صار لهم شي ثلاثة أشهر عم يحكوا عنها بالعالم العربي أو شهرين ما راح أقول شو حتى ما يبين وكأنه قال لهم رفض الاشتراك اعتذر مش رفض اعتذر عن الاشتراك حقه يقول أنه هذا ربما مش عاجبني هذا المقطع ربما مش عاجبني هذا العمل كان الكتابة عنه والتشبيب به خلينا نستعمل كلمة التشبيب الكلام عنه بشكل سيئ وكأنه موقف وطني يعني وكأنه موقف ضد وطنه لأنه ما شارك بهذه الأغنية التي يقال أنها صنعت على اسم لبنان فهون الإنتاج يعني الإنتاج اللي بده يستجلب هؤلاء النجوم وقت لما بيجوا هؤلاء النجوم بيرمي عليهم تهم كبيرة أنا بدي أحكي عن موضوع أغاني الواقع.. أغاني الواقع ليست جديدة بالعالم.

غسان بن جدو: فقط حتى ما ننسى فقط عاصي الحلاني يبقى فنان كبير وهو بالمناسبة أعماله معروفة وربما في فترة لاحقة سنسعد أيضا بأن يكون أحد ضيوفنا..

عبد الغني طليس: عاصي لولا خوفه على قيمته وعلى حضوره كان شارك بالعمل مثل كل اللي شاركوا في هذا العمل إلى آخره هلا بموضوع أغاني الواقع موجودة بالتاريخ العربي بالتاريخ الفني العربي أبتدأ من سيد درويش مرورا بالكثير من الفنانين وصولا إلى لبنان مع عمر الزعني مع زياد الرحباني هناك مجموعة كبيرة من الفنانين المبدعين الخلاقين الذين نظروا إلى هذه المواضيع التي تبدو للوهلة كأنها مواضيع ليست غنائية يعني ركز الكثير من الإعلام على أنه هناك موضوعات تغنى وهناك موضوعات لا تغنى بتقديري هذا خطأ حتى الأغاني الوطنية الكبيرة أحيانا بتاريخ الفن العربي كانت تمر وكانت تمرر من خلال بعض الأغاني اللي ظاهرها اجتماعي أو ظاهرها عاطفي حتي تقدر تقول من ورائها أشياء كبيرة سالمة يا سلامة روحنا وجينا بالسلامة لما كتبت عن الأجيال التي كانت تؤخذ تساق إلى الحرب بلا أميركا بلا أوروبا ما في شيء أحسن من بلدي بأغنية أهو ده اللي صار وأدي اللي كان ما لكش حق تلوم علي أنه أحكي لي عن أشياء تفيدنا وبعدها أبقى لوم عليا يعني كان بيمرر كانت تمرر.. يا بلح زغلول.. بلح زغلول مش كان عم ينحكي عن البلح.

غسان بن جدو: لا حتى هناك من يؤرخ إذا حتى يؤرخ إلى تأسيس الأغنية هذا النوع مع سيد درويش رغم أنه الأمور لم تكن واضحة كما نحن الآن يعني بشكل..

عبد الغني طليس: صحيح بدأت من هناك وانطلقت بعدد كبير من البلاد العربية بلبنان هناك تجربة كبيرة بالأغنية الشعبية عن مواضيع اجتماعية مع عمر الزعني زياد الرحباني اشتغل عليها شغلة كبيرة هذا الجانب مارسيل خليفة اشتغل على هذا الجانب هناك أغاني ما نسميه أغاني لها علاقة بواقعنا بواقع حياتنا يا أخي مش بس.. يعني مرات في أهم من الأم من يجرؤ على أن يقدم أغنية للأم إلا بمناسبة عيد الأم في أهم من الطفل هو الطفل هو كل الحياة الطفل هو الحاضر هو المستقبل من يتجرأ من المنتجين أو من الفنانين أن يقدم أغنية لها علاقة بهذا الموضوع إنتاج الأغاني من ها النوع صاير السوق مش بشركات الإنتاج حتى بالفنانين كمان بدك تسأل عن المستوى الثقافي عند هؤلاء الفنانين أي نصوص بيختاروا أي لحن بيختار أنا بأعرف أنه لما بيجي الفنان حتى ينتج بعض الفنانين حتى ينتجوا أعمال وطنية أو أعمال لها علاقة بالمجتمع ولا مرة مرات ما بيروحوا لعند الشعر هما ما لهم علاقة بالشعر بيكتبوا بعض الجمل هن ما بيكونوا بيلحنوا مرات بيصيروا يلحنوا ليش يستسهلون هذه المواضيع على أنها ما لها إنتاج ضخم يساعدها ما لها هذا الانتشار فبيركزوا عليها يعني بيجيبوها على جنب وبيكون التركيز على الأغنية العاطفية هناك مشكلة بالإنتاج وهناك مشكلة في ثقافة الفنانين من هم الفنانون اليوم في لبنان شركات الإنتاج التي تدعمهم يا أخي بمرحلة من المراحل وبينسوا يعرفها الجمهور العربي بمرحلة من المراحل كان الشغل شركات الإنتاج تشتغل بالتجارة نحن قابلين أنهم يشتغلوا بالتجارة يعني اليوم لما بتحط مبالغ من المال بدك أنت تربح اليوم ما عاد حتى شغل تجارة شركات الإنتاج اليوم بيقدموا مبالغ هائلة لفنان بيقولوا له أنت روح اختار الأغاني أنت روح سجل وجيب لنا الكاسيت ما بيهمهم إذا هذا الكاسيت راح يرد مال أو لا بيهمهش..

غسان بن جدو: لماذا؟

عبد الغني طليس: ما بأعرف برستيج..

غسان بن جدو: شو برستيج؟

عبد الغني طليس: هذه شركات الإنتاج اليوم ما بدي أسمى..

غسان بن جدو: وفي احتكار يعني..

عبد الغني طليس: في احتكار شركة واحدة يعني هي كل الدنيا وربما في شركتين ثلاثة حوليها ولكن هذا هو الموضوع لا أحد يسأل عن مردود هذا الإنتاج الذي يقدم فكيف بدك تقول لي أنه بدنا نوصل لمرحلة نقدم فيها فن جميل وين الفن الجميل.

غسان بن جدو: لديك تعليق بالمناسبة أنا في الإطار حابب أيضا أحيي يعني هناك أعمال وطنية ينبغي أن نحييها العمل الأخير للفنانين نجوي كرم وملحم بركات أغنية تستحق المشاهدة..

زياد بطرس: أنا عم بأقول أستاذ عبد الغني أنه من الناحية من ناحية المردود أنه ها الشركات مع عم تسأل عن المردود مش عم تسأل حتى عن القيمة الفنية يعني ما عم بيسألوا ها الفنان وقت يروح ينقي أغانيه شو ها المضمون هذا شو ها الكلمة هل يا ترى بتليق بالمستمع ما في رقابة هذه مشكلتنا كمان..

غسان بن جدو: أنا حابب أسأل أستاذ لطفي بس فقط في دقيقة من فضلك أخ لطفي إذا سمحت أنا أعلم جيدا واقع الأغنية في المغرب العربي بما أعرفه على الأقل السؤال هو التالي هل المرحلة المقبلة برأيك ستشهد تطورا انتشارا أكثر لهذا النوع من الأغنية في المغرب العربي حيث أيضا الواقع مسيّس واجتماعي معروف وأيضا المغرب العربي هي تعانق بالكامل تلامس بالكامل كل القضايا الأساسية للوطن العربي ربما هناك كثير يغفلون عن هذه القضية ويحسبون المغرب العربي مهمش بعيد ولكن من يعرف المغرب العربي يعرف جيدا بأن تلك الأقطار شعوب تلك الأقطار تعانق بالكامل أي قضية تحصل من المشرق العربي إلى محيطه إلى آخره تفضل أستاذ لطفي..

مستقبل الأغنية الوطنية

لطفي بوشناق: أخي العزيز غسان إذا وصل الشيء إلى الحد انقلب إلى الضد نحن في الفترة الأخيرة أعتقد كي يبقى لي تفاؤل ومتفائل والحمد لله نحن في الفترة الأخيرة يعني وصلنا إلى درجة اللي مش ممكن ما أتصورش أنه نتعدى هذه الدرجة أو نذهب أكثر من هذا التدهور اللي وصلنا له أنا متفائل جدا ويكفي أننا يعني نتناقش على قناة مثل قناة الجزيرة اختصاصها الإعلام والأخبار أنها تناقش موضوع حساس لأهميته ولخطورته فهذا يبشر بخير وأنا متفائل جدا والمغرب العربي جزء لا يتجزأ من هذا العالم العربي ونحن كلنا نسعى..

غسان بن جدو: وأنا أؤكد لك أخ لطفي بأننا مستمرون وربما حتى قريبا نكون في المغرب العربي، كلمة باختصار من فضلك لأنه ونحن نتحدث عن الشعر وعن القصيدة والأغنية أود أن أختم بشعر من الشاعر الكبير عبد الغني طليس..

زياد بطرس: أنا بس بأحب أوجه تحية لكل الناس اللي اشتغلوا بها الأغنية هذه وبدي أشكر ربي يعني هيك ختاما أنه خلقت بزمن المقاومة بس..

غسان بن جدو: أستاذ عبد الغني الختام لك لكن في دقيقة من فضلك إذا سمحت..

عبد الغني طليس: قول ما أجملك قصيدة مهداه إلى المقاوم.. ما أجملك بثياب فقر مخزقة وطلة فرس/ جاي بالصبح بضحكتك جاي بالليل بعبستك والأرض فيك محيكة بحبل المرس/ كل الجبال تعرفك كل البيوت بتحلف باسمك وكل الناس لما بيسمعوا دعساتك من بعيد بيقولوا دعس/ كل الطيور ترقبك كل الأبواب العالية وكل الأحراش الواقفة على نومتك وقفة حرس/ بس انتبه في ناس شغلتهن السرقة بيسرقوا أعمار وبيسرقوا أدوار ومثل النعس بيعرب شو مثل النعس/ خليك صاحي الروح وأعبس.. وأعبس يا وقعة السوداء إذا المؤمن عبس.

غسان بن جدو: أستاذ عبد الغني طليس أستاذ زياد بطرس أستاذ لطفي بو شناق جوليا بطرس صوفي بطرس الجميع بدون استثناء لم يبق لي وقت أن أشكر أحد بأمر من السيدين المخرجين عماد بهجت في الدوحة وطوني عون في بيروت مع تقديري لكم في أمان الله.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة