معاناة السجينات الفلسطينيات   
السبت 1425/10/15 هـ - الموافق 27/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 17:37 (مكة المكرمة)، 14:37 (غرينتش)

- نساء في مواجهة الجلادين
- ميكانيزمات القوة

- ما يجري في السجون الإسرائيلية

- التعذيب الجسدي والاغتصابات

- مائة معتقلة في السجون الإسرائيلية

- إعادة تأهيل الأسيرات

لونه الشبل: السلام عليكم توثيق تجربة السجن واحدة من أهم وسائل فضح السجّان الإسرائيلي عاريا أمام محكمة التاريخ والإنسانية ولعل سعة وعمق التجارب التي مر بها الأسرى الفلسطينيون على مدى أكثر من نصف قرن في سجون الاحتلال الإسرائيلي باتت نا

ضجة تماما للتحول إلى شهادات ووثائق حية من شأنها الكشف عن التجربة بكل آلامها وجروحها وبطولاتها وعلى طريق إنجاز هذا الهدف صدر الجزء الأول من ذكريات المناضلة عائشة عودة حول تجربة الاعتقال والتحقيق والتعذيب تحت عنوان أحلام بالحرية والتي وَصفت من خلالها تجربة الأسيرات الفلسطينيات في سجون الاحتلال فكان بذلك علامة فارقة في عالم أدب السجون ومن ثم ولإثراء البحث في موضوع توثيق تجربة السجن لدى الشعب الفلسطيني وتسجيل أهم لحظات التحدي لدى الأسيرات الفلسطينيات يتشرف برنامج للنساء فقط باستضافة ثلاث بطلات فلسطينيات ابتداء بمؤلفة أحلام بالحرية السيدة عائشة عودة والتي شاركت بتنظيم المقاومة في فلسطين بعد عام 1967 واعتقلت عام 1969 بتهمة تفجير متجر بمدينة القدس وحُكم عليها بأكثر من حكما مؤبد وأُفرج عنها في أول عملية تبادل للأسرى عام 1979 أما البطلة الثانية فهي تيريزا سلمان التي شاركت في المقاومة الفلسطينية في لبنان عام 1971 واتهمت بخطف طائرة سابينا البلجيكية عام 1971 وحُكم عليها بالسجن مائتين وعشرين عاما قضت منها اثني عشر عاما وأفرج عنها في ثاني عملية لتبادل الأسرى وأخيرا خولة الأزرق التي نشطت في مجالات العمل الوطني واتهمت بتنفيذ هجوم على حافلة مستوطنين فاعتُقلت مرات عدة بين عامي 1982 و1990 أهلا بكن جميعا ضيفات يتشرف برنامج للنساء فقط باستضافتكن هذا اليوم. مشاهدينا الكرام بإمكانكم أيضا المشاركة في هذا الحوار وذلك من خلال الاتصال بنا سواء عبر الهاتف على الرقم 974 وهو مفتاح قطر 4888873 أو عبر الفاكس على الرقم 9744890865 إذا مشاهدينا الكرام ننتظر مشاركاتكم وننتظر أيضا آراء وأفكار الجميع ونرحب بالمداخلات من الجنسين إذا هذه الحلقة من برنامج للنساء فقط مخصصة ولأول مرة لشهادات حية لمعتقلات فلسطينيات كن في سجون الاحتلال الإسرائيلي نبدأ للاستماع بعد الفاصل.

[فاصل إعلاني]

نساء في مواجهة الجلادين

لونه الشبل: أهلا بكم من جديد سيدة عائشة أبدأ معكِ هذه الحلقة وتحديدا أقتطع جملة من كتابك أحلام بالحرية وحدي أنا بينهم وتقصدين الجلادين أو المحققين وأنا ند لهم كما نوهتِ عبارة اقتطعها من كتابك، بداية ما التهمة التي دخلتي بها بشكل مفصل أكثر مما بدأنا بها هذه الحلقة وكيف كانت أول مواجهة لكِ مع الجلاد؟

عائشة عودة- أسيرة محرَّرة: تم اعتقالي على أثر يعني بـ 1/3/1969 ثم عرفت أنه بتهمة عملية (Super Store) بالقدس هاي يعني السبب العملي أو الحكم.

لونه الشبل: أنتِ زرعتِ قنبلة داخل هذا المتجر؟

عائشة عودة: نعم، عملية المواجهة مع المحقق هي ليست لحظة حقيقة هي معركة متواصلة.

لونه الشبل: نعم ولكن أقصد أول لحظة واجهتي فيها هذا المحقق يعني اعتقلتِ بدأت عملية التحقيق أود أن أقف عند أول لحظة واجهتي هذا المحقق بها ما الذي شعرتي به؟ ما الذي أحسستِ به؟

عائشة عودة: يعني صعب أنه محقق لأنه أجوا جيش اعتقلوا في نفس اللحظة يعني في قرارا أنه بدي أواجهكم وبالتالي أنا حاطة حالي ند لهم وأنا حاملة قضية عادلة قضية شعبي وحقنا في التخلص من الاحتلال وإقامة.. ورسم مستقبلنا وبناء مستقبلنا بعيدا عن الاحتلال والاضطهاد وأنه يكون في كياننا ووطنا الخاص ودولتنا الخاصة هاي اللحظة هي لحظة أنه نعم أنا ند لهم وبدي أكون ند لهم رغم كل ما يملكون من قوى قمع وقوى مادية هم بيمتلكوها وأنا مجردة تماما من أي سلاح وإنما فقط من الإرادة والإيمان بالحق.

لونه الشبل: على الرغم من أنكِ كما تقولين في الكتاب دخلتي إلى مكتب وكان يعني يجلس وراء المكتب شخص تطلقين عليه اسم المسؤول كما يَرِد في الكتاب وكان يتحلق حوله عدد من الرجال يعني لم تكونِ يعني لم يكن هناك شخص واحد على الأقل كان يحقق كانوا أكثر من شخص كيف أحسستِ بأنكِ ند لهم؟

عائشة عودة: هاي مالهاش علاقة بالعدد لها علاقة بأنه أنا صاحبة حق وأنا بأمثل إرادة شعبي في النضال وأنا أصلا لما دخلت في النضال بأمثل إرادة هذا الشعب ولحظة المواجهة مع المحققين وخليني أقول مش لحظة مواجهة المعركة مع المحققين هي هاي استمرارية للنضال بالعكس مش بس استمرارية هي التكتيف للمواجهة والنضال في مواجهة هم المحتلين يعني وبالتالي أنا صحيح نعم كنت بالطبيعي كنت واحدة وهم كانوا مجموعة وكلهم جيش وإلى آخره لكن نعم أنا صاحبت الإرادة التي تمثل شعب يريد الحياة ويريد الحرية ويريد الاستقلال ويريد التخلص من الاحتلال وهم المحتلون مهما كان عددهم عشرة عشرين جيش كبير طويل يبقوا هم الطرف المحتل المعتدي وأنا الطرف صاحب الحق.

لونه الشبل: سيدة تيريزا حُوكمتِ بمائتين وعشرين سنة أو أكثر ربما أو مائتين وواحد وعشرين سنة سجن واتهمتِ باختطاف طائرة أود تفاصيل بداية عن هذا الاختطاف كيف تم؟ كيف.. ما هي تفاصيل هذه العملية التي أدت بكِ إلى الدخول إلى المعتقل وأيضا كيف اعتقلتِ كيف تمت لحظات الاعتقال؟

تيريزا سلمان: اختطفت طائرة سابينا من بلجيكا لمطار اللد..

لونه الشبل: جميل.

تيريزا سلمان: نعم وكان الهدف من العملية الهدف المعلن كان من العملية تحرير أسرى والهدف العام كان منها أول شيء إبراز دور يعني شيء اسمه شعب فلسطيني منظمة التحرير الفلسطينية أنه فيه شعب واقع تحت احتلال وبالتالي أنتم يا هالعالم ما حدا يعني ما حد سامع ولا حد متحرك فكانت العملية يعني تهدف لعدة كانت تدخل على عدة محاور.

لونه الشبل: ربما لإسماع الصوت أننا هنا يعني.

تيريزا سلمان: لإسماع الصوت الفلسطيني للمطالبة بتحرير المعتقلين هذا هو كان الهدف المعلن.

لونه الشبل: كيف تمت هذه العملية؟

تيريزا سلمان: كيف تمت يعني كنا من بلجيكا لمطار اللد استقرت الطائرة في مطار اللد لمدة أربعة وعشرين ساعة وكان فيه هناك مفاوضات مع الحكومة الإسرائيلية وبنفس الوقت مع الصليب الأحمر، مشكلتنا ما كانت مع الحكومة الإسرائيلية كانت مشكلتنا مع الصليب الأحمر.. الصليب الأحمر دوره دوليا وعالميا مفهوم أن هو دور إنساني بمعنى أن هو مفترض أنه يكون على الحياد بين الطرفين ويكون معنيّ كيف المسافرين أوضاع المسافرين وهاي ما نصَّت عليها اتفاقية جنيف.

لونه الشبل: اتفاقية جنيف صحيح.

تيريزا سلمان: وإحنا مشينا على حسب اتفاقية جنيف يعني سمحنا للصليب الأحمر أنه يدخل على الطائرة..

لونه الشبل: بناء على ما قاله وعلى اتفاقية جنيف.

تيريزا سلمان: على اتفاقية جنيف كمان عشان العالم تشوف أنه منظمة التحرير مش شيء تخريبي أو شيء غير قانوني إحنا ماشيين على القانون اللي صار أنه الصليب الأحمر بالتعاون مع إسرائيل مع الحكومة الإسرائيلية بدِّكِ تسميها مع الجيش الإسرائيلي كان من المفترض أنه يجيب أغذية غذاء للي في الطائرة فجاء جاب غذاء مضبوط للي في الطائرة بس جاب معه جنود إسرائيليين.

لونه الشبل: إذا كان هناك خديعة من الصليب الأحمر.

تيريزا سلمان: كان هناك خديعة وتعاون وتباطؤ.. وتواطؤ مع السلطات الإسرائيلية وهو كان السبب المباشر لاقتحام الطائرة.

لونه الشبل: لاقتحام الطائرة.

عائشة عودة: يعني هو أنا معلش أسأل في هذا الموضوع يعني تم التحقق من أن هو فعلا الصليب الأحمر اللي فات ولا أنه الإسرائيليين مثلوا دور الصليب الأحمر وبالتالي قاموا بهاي العملية.

خولة الأزرق: تنكَّرُوا بزي الصليب الأحمر.

تيريزا سلمان: لا كان مسؤول الصليب الأحمر وأقمت دعوة أنتِ ناسية عائشة أقمت دعوة وأنت في السجن الصليب الأحمر حاول عدة مرات أنه يحاور على أساس أنه ما تنقمع الدعوة وبشكل أو بآخر من أي طرف كان أغلقت الدعوة لم يكن هناك دعوة.

لونه الشبل: إذاً أنتم وقعتم ضحية خداع من الصليب الأحمر بالتعاون مع السلطات الإسرائيلية أو الحكومة الإسرائيلية وتم دخول الطائرة التي اختطفتموها من قبل كما هو كان معلن من الصليب الأحمر ولكن دخل الصليب الأحمر مع القوات الإسرائيلية.

تيريزا سلمان: مع القوات الإسرائيلية من بينهم إيهود باراك وبنيامين.

لونه الشبل: نتنياهو، وتم إلقاء القبض عليكم.

تيريزا سمان: وتم إلقاء القبض علي أنا تم إلقاء القبض علي مش زي الأخوات يعني أنا انصبت.

لونه الشبل: آه مصابة داخلت المعتقل.

تيريزا سمان: أنا آه انصبت أنا بدِّي أقول ليش مش زي الأخوات إنه ما كنت صاحية تم إطلاق الرصاص عليّ أطلقوا خمس رصاصات واحدة في الإيد اليمين واحدة اخترقت الإيد الشمال وواحد إجت عند العين بس اللي آذاني أكثر شيء السكينة تبع الجندي اللي قطعت الوريد الشريان اللي بيغذي الإيد يعني من القلب لليد هذا تم قطعه وعشان هيك أنا بأقول إنه مش زي الأخوات إنه ما كنت صاحية للعملية صحيت في المستشفى وكبُّوا عليَ مي صحيت وبدوا يحققوا معي وأنا مش صاحية مضبوط يعني الصوت جاي هيك من بعيد مخدرة يعني..

لونه الشبل: أنتِ لستِ في وعيكِ يعني.

تيريزا سمان: نعم الصوت جاي من بعيد بس بشكل أو بآخر كيف كمان صعب الواحد أنه يعرف أدركت أنه عم بتحقق معي يعني هذا..

لونه الشبل: أنتِ عمليا بين يعني الغائب عن الوعي والواعي ربما.

تيريزا سمان: بين صاحية و.. ففهمت أنه عم بتحقق.

لونه الشبل: هل ما زالت الآثار على يدكِ حتى الآن آثار الطلق؟

تيريزا سمان: آه بس نعم هنا موجودة وهنا مفتوحة من هون لآخر الكتف من تحت فبدأ التحقيق في المستشفى.

لونه الشبل: أول لحظة بدأ التحقيق معكِ فيها والتي أريد أن أركز عليها وأنتِ تقولين الآن بأنكِ لم تكوني واعية تماما يعني هل هذه لحظة شعرتي حقيقة بأنكِ تحت الاعتقال الآن دخلتي إلى معتقل ربما ينتظركِ يعني مسلسل درامي من التعذيب والتحقيق أم لم تكونِ واعية لكل هذا الكلام؟

تيريزا سمان: يمكن هاي هذه الفترة تيجي بعدين بعد ما أصحى مضبوط لأنه في هاي الفترة أنا مش كثير صاحية مضبوط، فخطأ أني أعطي لأنه آه كنت واعية وحاولت لا ما بتقدريش تقولي هاي الفترة كيف كانت ومقدرش..

لونه الشبل: كم استمرت هذه الفترة؟

تيريزا سلمان: مع كمان مقدرش أقول أديش استمرت الفترة لأني أنا ما كنت واعية قديش استمرت..

لونه الشبل: ممكن تكون أشهر مثلا.

تيريزا سلمان: لا ممكن ساعات.

لونه الشبل: ساعات.

تيريزا سلمان: ساعات ممكن يكون يوم ممكن مش كثير بأقدر.

لونه الشبل: بالضبط بدقة.

تيريزا سلمان: أحدد.

ميكانيزمات القوة

لونه الشبل: طيب أنا طبعا سندخل بالتفاصيل في سياق هذه الحلقة كيف تم التحقيق معكن ولكن أيضا أتوجه إليكِ السيدة خولة أيضا أود أن أعرف كيف تم اعتقالك ما العملية التي قمتِ بها نود أن يعني نروي للسادة المشاهدين ما الذي فعلتيه أنتي كأسيرة الآن محرَّرة؟

خولة الأزرق: صحيح أنا اعتقلت أكثر من مرة أول مرة اعتقلت فيها كان عمري ستة عشر سنة كانت فقط لأيام محدودة ما كانت فترة طويلة وما كان فيها يعني محطات مميزة أحكي عنها كان فقط فعاليات وطنية ومظاهرات وهيك وأنا بسنة أولى بالجامعة اعتقلت لمدة ثلاث سنوات بتهمة إلقاء عبوة حارقة على باص مستوطنين أنا بأفضل أحكي عن تجربتي الثالثة إذا أنتِ.. معرفش..

لونه الشبل: شوفي ما تريدين..

خولة الأزرق: يعني أتكلم.. آخر اعتقال اللي كان عام 1990 وبأفكر كانت أكثر تجربة مميزة أو أكثر تجربة آلمت فيّ بشكل..

لونه الشبل: آلمت.. مؤلمة أكثر؟

خولة الأزرق: أه أكثر تجربة مؤلمة بيجوز العمر أو المرحلة اللي كنت فيها كانت كثير صعبة بحب أنوِّه لشيء بيجوز الأخوات كمان بيشاركوني الاعتقال بعمر صغير بيكون كثير أسهل يعني بيكون يعني بيكون فيه يعني..

لونه الشبل: اندفاع.

خولة الأزرق: ذروة الاندفاع وذروة الحماس ومفيش مسؤوليات مفيش ارتباطات أنا اعتقلت في المرة الأخيرة كان عمري ستة وعشرين سنة كنت متزوجة وعندي ابن.. ابني الأول خالد وكان زوجي معتقل فترتها كان محكوم لمدة ست سنوات هلا اعتقلت بظروف جدا صعبة اعتقلت أثناء تشييع جثمان زوجة أخي اللي استشهدت في عملية أيضا بالقدس، تم اعتقالي وأنا يعني تهرَّبت تهريب عشان أشوفها لأنه ما كان مسموح إلا لثمان أشخاص يشاركوا في تشييع جثمانها واعتقلت عند المقبرة يعني كنت أنا بأشوفها لآخر مرة وهي مستشهدة وكانت بوضع جدا جسديا بوضع صعب لأنه انفجرت العبوة بين أيديها وهون بدي أنا ألفت نظرك لشيء لهلا أنا مش فهمته أو بيجوز هو جزء من حالة التحدي اللي أنتِ بتحكي عنها هلا اعتقلت وحطوني بجيب عسكري وتم نقلي إلى معتقل تحقيق بالقدس اللي بيسمُّوه المسكوبية مركز هو خاص للتحقيق هلا لحظة اعتقالي اللي أنا بأشعر أنه مهم أحكي عنها كنت بداية يعني لما أنا شفت أمل اللي هي زوجة أخوي كنت في حالة نفسية وعصبية جدا صعبة منهارة لكن الغريب في الموضوع أنه لما طلعت على الجيب دخلت في حالة مخالفة تماما للحالة اللي كنت فيها تعاملت بكل هدوء ولا كأني شفت جثة زوجة أخوي ولا كأني بأعرفها ولا كأني لي علاقة بالموضوع وتعاملت بكل هدوء وكأنه في يعني ميكانيزمات قوة جوه الإنسان هي أحيانا..

لونه الشبل: تنفجر في لحظة معينة.

خولة الأزرق: تخليه آه يدخل في حالة شديدة ويستخدم آليات دفاع وآليات مقاومة وآليات حماية كيف أنا ممكن أحمي حالي في هاي اللحظة انتقلت لمركز التحقيق معرفش إذا مناسب أوصف الأشياء وأوصف المكان..

لونه الشبل: طبعا ما تريدنه مناسبا.

خولة الأزرق: هو مكان بجزء يعني أكيد العديد من الأخوان والأخوات اللي بيسمعونا هلا بيتذكروه مليح يعني أنا زرت هذا المكان ثلاث مرات وهو مكان كريه..

لونه الشبل: هو في نفس المكان حقق معك ثلاث مرات في اعتقلتِ في نفس المكان؟

خولة الأزرق: نعم كان كريه جدا ومكان صعب جدا.

تيريزا سلمان: هو مركز تحقيق.

لونه الشبل: هل هذا المركز تأتي إليه كل المعتقلات يعني يحقق معهم ثم يتوجهون..

خولة الأزرق: لا هناك العديد جدا من مراكز التحقيق والعديد من السجون لكن أحد أقصى هاي المراكز هو هذا المسكوبية معتقل المسكوبية نعم طبعا يعني لما بيفوتونا على مكان التحقيق بنكون مقيدين اليدين وبيحطوا كيس على رأسنا يعني أنتي بتكوني رايحة وفي عندك شعور أن أنت رايحة لمكان مجهول مكان أنتي معندكيش أي فكرة عنه وعشان نكون صادقين مع حالنا بتدخل كثير من المشاعر وكثير من الأفكار لذهن الإنسان وهذا الشيء طبيعي وشيء إنساني لكن المهم كيف أنا أتعامل معه وكيف أنا يعني أسيطر عليه هلا بتفوتي على ساحة طبعا مركز التحقيق منفصل تماما عن بقية السجن في باب كبير بيسكَّروه وبيدخلوا شعور عندك أن أنت الآن معزولة تماما عن كل شيء عن كل الناس محدش راح يحميكِ محدش له علاقة فيكِ وشون ما عملنا فيكِ محدش راح يسمعك طبعا.

لونه الشبل: ولكن اسمحي لي نقطة فقد يعني أُخذتِ من على قبر زوجة أخيكِ ما التهمة آخر مرة لكي نوضح للسادة المشاهدين تهمتك ماذا كانت عندما اعتقلوكِ هذه المرة؟

خولة الأزرق: كانت على خلفية استشهاد أمل.

لونه الشبل: زوجة..

خولة الأزرق: طبعا أنا ما كان لي أي علاقة بالموضوع لكن نتيجة الماضي بتاعي يمكن هم شكوا أنه في أي علاقة..

لونه الشبل: طيب متى كانت تهمة التفجير التي أوردناها الآن؟

خولة الأزرق: عام 1982.

لونه الشبل: أول مرة اعتقلتِ بها؟

خولة الأزرق: لا أنا اعتقلت أول مرة بعمر ستة عشر سنة.

لونه الشبل: إذاً ثاني اعتقال هو من كانت عملية التفجير التي قومتِ بها.

خولة الأزرق: نعم.

لونه الشبل: طيب تفضلي.

خولة الأزرق: بتفوتي على هذا المكان على ساحة بيكونوا مقسمينها بحواجز خشبية وبيكونوا حطين شباب أو معتقلين عديدين بهاي الساحة بأوضاع مختلفة طبعا..

لونه الشبل: على مرأى منك.

خولة الأزرق: آه لازم أشوفهم عشان أخاف وعشان أفكر أنه أنا راح هكون طبعا راح أنحط في نفس المحل طبعا بيرافق هذا الحكي أصوات ومعرمش بهلا لازم نفوت إحنا بتفاصيل التحقيق بدك..

لونه الشبل: ما تحبين تكلمي عنه أنا فقط أردت لنكون مقسمين يعني كي المشاهد الآن يعني يعرف تماما ما الذي سيقال في هذه الحلقة أردت في البداية فقط إحساسك أول لحظة عندما واجهتِ أصعب مرة يعني أول مرة كيف واجهتِ لا أعني أول إلقاء قبض عليكِ يعني أصعب لحظة واجهتي فيها..

خولة الأزرق: في كان الاعتقال الأخير كان أصعب اعتقال بالنسبة إلي لكن أنا اللي بدي أركز عليه أنه هاي الصعوبة أو هذا الظرف الصعب الظرف العائلي الصعب اللي كان اللي أنا كنت أنا فيه كثير كان عامل صمود لي وكثير كان عامل يقويني أنه أنا لازم أطلع من هون ولازم أطلع أرجع لابني بسرعة ولازم أنتصر لازم أتخطى هاي المحنة بأي طريقة ما لازم أعطيهم شيء عشان يعني خالد لحاله ولازم أرجع بسرعة..

لونه الشبل: طيب شهادات مهمة جدا سنكملها مشاهدينا الكرام ولكن بعد الفاصل الذي يتضمن موجز لأهم وآخر الأنباء ابقوا معنا.

[موجز الأنباء]

ما يجري في السجون الإسرائيلية

لونه الشبل: أهلا بكم من جديد مشاهدينا الكرام في هذه الحلقة الخاصة من للنساء فقط والتي خصصناها للاستماع لشهادات حية من معتقلات فلسطينيات في سجون الاحتلال الإسرائيلي سيدة عائشة أعود إليكِ أنتِ ربما أوّل من وثّق هذه التجربة في كتاب واضح صريح كل ما جرى داخل هذا المعتقل وربما سأقتطع في هذه الحلقة كثير من جُمَلك في هذا الكتاب تقولين اذهبوا واحضروا لها أمها وزوجة أخيها وعلقوهما من أذلائهما لتسمع صراخهما وهما تتعذبان ضرب تعذيب أذى جسدي أذى نفسي ما الذي كان يجري في الداخل؟

عائشة عودة: يعني هم معركتهم واضحة وأنا بالنسبة إليّ كمان معركتهم ضدنا واضحة وأنا معركتي بالنسبة واضحة أيضا هم بيستعملوا كل الوسائل اللي الموجودة عندهم حتى يكسروا الشخص نفسه بمعنى يسيطروا على إرادته ويصبح هو يتحرك بناء على إرادتهم أو بناء على خوف منهم فيعني هاي الأشياء مثلا التعذيب اللي يعتبر تعذيب نفسي بيعتبروه أنه بيهدِّدوا إحضار أمي وامرأة أخوي على أساس وبيهددوا بهذا..

لونه الشبل: ما الذي شعرتِ به في هذه اللحظة؟ خفتِ؟

عائشة عودة: في لحظة نعم في اللحظة اللي سمعت أنه فكرت أنه ممكن يكون هذا حقيقة وتصورت أنه راح تكون بالنسبة إلي شيء كبير كثير يعني إذا فعلا بيحضروا أمي وامرأة أخوي وبيعذبوهم بلا ذنب بدون أي شيء آخر ما تصورت في لحظة من اللحظات كيف ممكن أتحمل هذا المنظر ولكن مثل ما حكت زميلتنا خولة أنه الإنسان في داخله كثير من العوامل اللي بتساعده أنه يعمل (Stop) للخوف لأن فيه عنده معركة أهم وأكبر ويقول أنه لا يعني تمهلي من هذا الخوف وممكن يعني في الآخر لابد من المواجهة واستمرارية الصمود حتى الواحد ما يعني ما يضعف أمام هذا العدو وتنكسر إرادته أمام هذا العدو ويعني هاي أحد الأشياء طبعا يعني وسائل التعذيب اللي بيستعملوها هي شاملة من كل النواحي ما فيه يعني وإذا بدنا نحكيها أنه ما يجري الضجة الكبيرة اللي عملوها في أبو غريب هي مش غريبة أبدا على الجيش الإسرائيلي على المحققين الإسرائيليين.

لونه الشبل: هل ما كان يجري في أبو غريب هو نفسه مثل ما يجري في السجون الإسرائيلية أم أنه أكثر؟

عائشة عودة: أينعم بس لكن هاي توثقت وظهرت بالأصوات لكن إحنا اللي بيحصل معنا في داخل التحقيق في غرف التحقيق في الزنازين ما على طول فترة الاحتلال يعني من أول ما بدى يسير فيه مقاومة للاحتلال بعد 1967 لحتى الآن في هذه اللحظة ما يجري في السجون الإسرائيلية وفي التحقيق الإسرائيلي هو يفوق ما جرى في..

لونه الشبل: ما الذي يجري في السجون الإسرائيلية؟ ما الذي جرى معكِ أو مما تعلمين مما جرى مع غيرك؟

عائشة عودة: يعني..

لونه الشبل: أعلم بأنه مؤلم يعني اسمحِ لي أعلم أنه مؤلم.

عائشة عودة: يعني أنا مسجلة تجربتي على أي حال أنا مسجلة تجربتي في الكتاب.

لونه الشبل: في الكتاب.

عائشة عودة: وبالتفاصيل فالموضوع موجود بالتفاصيل في داخل هذا الكتاب يعني.

لونه الشبل: نعم وأنا أدعو أيضا لقراءة هذا الكتاب بل وترجمة هذا الكتاب إلى أكثر من لغة وهو أحلام بالحرية ما عانته الأسيرة عائشة عودة يعني لعلها دعوة حقيقة لترجمة هذا الكتاب فقط لفضح ما يجري داخل هذه السجون وهذه المعتقلات أعلم بأنكِ وثقتي هذه التجربة ولكن ما تستطيعين قوله في هذه الحلقة عما كان يجري من تعذيب نفسي من تعذيب جسدي، تقولين في كثير من الحالات بأنه انتزعني من شعري كدي الفرس ورماني على الأرض أكثر من مرة دعس على فمي، ما الذي كان يجري في الداخل؟

عائشة عودة: زي ما حكيت لكِ أنه يعني تفاصيل كثيرة لا يمكن أن يسع هذا البرنامج هو مطروح بتفاصيل دقيقة جدا في داخل هذا الكتاب أنا مش في حاجة أني أعيده يعني طالما هو موثق وبإمكان الناس تحصل عليه يعني مش مثلا فقط ممكن يحصلوا عليه من سماعهم.

لونه الشبل: لمَن لم يقرأ هذا الكتاب.

عائشة عودة: أنا الآن شو اللي ممكن أحكي ولكن هم ممكن يحصلوا عليه من خلال كتاب موثق أصبحت التجربة هي ملك للناس مَن يشاء أن يتطلع عليها بس بدي أحكي أنه فيه شاغلة مهمة أنه دائما بتطرح على بالي هذا العدو الذي المنتصر كمنتصر في حينها بعد 1967 على كل الجيوش العربية والذي يمتلك كل أدوات الجيش ويمتلك كل شيء ويحاصر في الآخر شخص فتى مثلا أو شاب أو إلى آخره منزوع من أي شيء لحاله في هذا الخضم لما بيقدم بيسمح لحاله أنه يقدم على مَس كرامته مش بس مَس كرامته على الدعس على كرامة هذا الإنسان واستضعاف هذا الإنسان اللي حاله هو فقط يكشف أخلاقياته لهذا المحتل الذي لم يستطع الانتصار أن يعطيه قوة وإنما زاده ضعف لما المحققين بيعملوا بيستعملوا كل هاي الإجراءات ضد المعتقل هو عمليا بيكشفوا ضعفهم وهاي نقطة أساسية إن هم جواهم خايفين النصر العسكري لم يستطع أن يعطيهم قوة ويجعلهم يرتفعوا بسلوكهم تجاه إنسان أعزل يعني حتى بدي أحكيها كمان شيء لما بيكونوا في سجينات أو سجناء في داخل زنازين مجردين من أي شيء آخر وبيفوتوا يرشوهم بالغاز هذا أيضا يكشف أخلاقيات هاي.. هؤلاء المحققين اللي لم تستطع مهما حققوا من انتصاراتهم ومهما كان عندهم من قوة يعني كل وسائل القوة اللي موجودة عندهم لم تستطع أن تزودهم أو تحصِّنَهم أخلاقيا بحيث يتصرفوا إنسانيا تجاه هذا الإنسان المجرَّد من أي عوامل الدفاع.

خولة الأزرق: تأكيد على هاي القضية..

لونه الشبل: جميل جدا أنا أعلم بأن الموضوع مؤلم وأن العودة له ربما أكثر إيلاما ولكن سأبقى بالاستشهاد من كتابكِ، أستاذة عائشة هناك وسائل بشعة وأقل ما يقال عنها بأنها بشعة تعرية المعتقلة الضغط على بطنها على صدرها على.. مخاطبتها بألفاظ نابية كل ذلك أود أن يعني أعرف بأنها تجربة بشعة ولكن بالتفاصيل ما الذي كان يجري داخل السجون ما الذي كان يجري في الداخل ما الذي جرى معكن؟

تيريزا سلمان: في السجون ولا في التحقيق؟

لونه الشبل: في التحقيق.

تيريزا سلمان: في التحقيق مع..

لونه الشبل: التعذيب الجسدي والنفسي الذي تعرضتن له داخل..

تيريزا سلمان: أنا دعيني أتكلم عن التعذيب النفسي يعني كنا نتحدث البارحة أنا زي ما قلت لكي أنا كنت مجروحة يعني مصابة وكان وضعي سيئ جدا فعمليا وين كانوا بدهم يضربوني مفيش محل بدهم يضربوني يدي لا تستوعب الكلوكوز فكان الكلوكوز محطوط في القدمين.

لونه الشبل: مهشمين يديكِ يبدو.

تيريزا سلمان: الرصاص وسكين والهاي فعمليا ما كان فيه إمكانية للضرب ما حد يضرب إذ كان في إمكانية أنه يفتحوا القطب يعني يأخدوا القطبة وشوي شوي يأخدوها هذه كانت مؤلمة جدا مؤلمة بس في نفس الوقت ما كنت أقول أن فيه شيء بينزل أو دم أو كنت أفضل أنه الدم ينزل وخلاص.

لونه الشبل: هل كنت تستعدين للموت؟

تيريزا سلمان: ما أصلا إحنا جايين في طائرة وطالبين مستعدة للموت نعم بس مش فرحانة أني بدي أموت.

لونه الشبل: لا ولكن هل كنت مستعدة للموت في هذه اللحظة؟

تيريزا سلمان: مستعدة للموت بس مش فرحانة أني بدي أموت كنت أحب كثير الحياة بأحب الحياة بأحب الانبساط بنفس الوقت لما فيه واجب بيتطلب إن الواحد يعمل يعني في شيء أقوى من أنه تحبِّي الحياة وتحبِّي حتى بتروحي تعملي العملية وأنتي برضه بتحبِّي الحياة وبتحبِّي الناس ولولا ما أنتي بتحبِّي الناس ما بتعمليها قصة التعذيب النفسي كيف بتصير؟ مثلا المحقق يحقق يقعد تقريبا حوالي سبعة عشر ساعة يحقق أكو يكون النوم أمنية حلم النوم فيقول طيب سأتركك تنامي وبنيجي بكرة الصبح من التحقيق يطلع من الباب يدخل من باب ثاني يقول لي مفيش خمس دقائق صباح الخير كيف نمتِ أنا نمت مليح أطلع عليه مضبوط نايم شعره مبلول حالق لحيته قميصه مغير بس أنا ما نمت فما حكيت شيء بس اللي أنا قلته أنه يعني هاي استمرت كذا يوم صباح الخير كيف نمتِ بس حقيقة أنا ما..

لونه الشبل: هي وسيلة للدفع إلى الجنون..

تيريزا سلمان: بالضبط هي كانت دفع للجنون فيعني فكرت كثير أنه ما أكون أنا صرت مجنونة قلت ما في إمكانية أعرف إذا أنا مجنونة أو مش مجنونة إلا باختبار فبيجي بالعشا خدت شقفة خبزة الخبزة خليتها في الإيد يعني يدوب الإيد مسكاها كانت أنا وخليتها معي قررت أنه أول ما يطلع المحقق أنه بده يروح ينام وبدنا ننام أول ما بيطلع بحط هاي الخبزة معرضة للهوا لما يجي المحقق..

لونه الشبل: إذا يبست..

تيريزا سلمان: إذا يبست معناها أنا مجنونة وإذا طرية معناها أنا مش مجنونة فجاء قال صباح الخير حسيتها الخبزة طرية صباح الخير قلت له صباح النور كيف نمتِ؟ قولت له ممتاز قال أنا بسأل كيف نمت قولت له أنا بأقولك ممتاز نمت كثير مليح، قال أنت نمتِ؟ قولت له أنا نمت قال أنت كذابة ما نمتِ قولت له لا أنت اللي كذاب أنا نمت..

لونه الشبل: جننتيه إله.

تيريزا سلمان: قال متى لحقتِ تنامي؟ قولت له اثنتا عشر ساعة نمت مش أنت بتقول أنه اثنتا عشر ساعة إمبارح نمت أنا اليوم نمت اثنتا عشر ساعة قال أنت واحدة وقحة ما بتستحي أنت بتكذبي عليَ قلت له أنا ما بأكذب على حدا أنا نمت اثنتا عشر ساعة أنت جيت قولت لي صباح الخير ما أنا ما بأكذب أنا نمت.

لونه الشبل: تعذيب نفسي حقيقة يعني خطير وربما مُمَنْهَج أكثر منه هو عشوائي.

تيريزا سلمان: مثلا في شاغلة ثانية الأضواء..

لونه الشبل: الأضواء الكاشفة القوية ربما.

تيريزا سلمان: الأضواء الكاشفة القوية جدا جدا هاي.

لونه الشبل: في زنازين صغيرة أو في أماكن صغيرة ربما.

تيريزا سلمان: أنا لسه في المستشفى أنا بأحكي وأنا في المستشفى بس حتى في المستشفى فيها يعني هاي وبعدين فيه أضواء بطلع صوت ززز هاي صوت..

لونه الشبل: الأزيز أو الأنين..

تيريزا سلمان: الأزيز وهذا مزعج جدا مع كثرة الأضواء هاي كانت كثير.

لونه الشبل: يقال بأن أحيانا هناك إضاءات حمراء تحديدا يعني ألوان حمراء كي تثير نفسية المعتقل وتساعد في هيجانه يعني الضوء الأحمر مُسلَّط على وجه طول الوقت.

تيريزا سلمان: هو بيكفي أنه يكون عدة أضواء..

لونه الشبل: على الوجه.

تيريزا سلمان: عشان أنه..

لونه الشبل: طيب جميل جدا يعني طبعا كلام مهم جدا تفضلي..

عائشة عودة: أنه وسائل التعذيب يعني هم متفننين في هذا الموضوع ممكن كل حد يعمله له شيء جديد يعني ممكن ما يحدث معي لا يتكرر مع آخرين واللي بيحدث مع الآخرين لا يتكرر مع آخرين دايما في عندهم هناك..

لونه الشبل: أنا سأبقى مع ما حدث معك والذي لا تريدين أن تدخلي في تفاصيل.

خولة الأزرق: أود التعليق فقط.

التعذيب الجسدي والاغتصابات

لونه الشبل: تفضلي وسأسألك قبل أن تعلقي أمامي الآن لقاء مطوَّل مع الأسيرة المحرَّرة نور أبو حجلة تقول في قوات الاحتلال تستخدم أساليب قذرة لانتزاع الاعترافات من المعتقلات أيضا في فندتي في كتابك أحلام بالحرية أستاذة عائشة.. سيدة عائشة تعذيب جسدي بشع يعني أقل ما يقال عنه بأنه بشع يتضمن ألفاظ نابية ويتضمن تهديد بالاغتصاب وهذا ما تقوله أيضا الأسيرة المحررة نور أبو حجلة وأنت تقولين عن كثير من الحالات منها تعري منها سب منها شتم منها أشياء أخرى سأتطرق عليها لها واعذرني يعني جميعكن لأنني سأقول بأن هناك من يقول وأنت في كتابك تقولين كثيرا عن هذه الحالات هل صحيح هناك تهديد بالاغتصاب؟ هل هناك صحيح اغتصاب؟ هل هناك صحيح هذه العصا التي تخترق رحم المعتقلة؟ هل هذا الكلام صحيح ما الذي كان يجري؟

خولة الأزرق: أنا لدي التعليق فقط على بعض..

لونه الشبل: نود تسليط الضوء على هذه النقطة على التعذيب الجسدي.

خولة الأزرق: نعم ضمن هذا السياق هلا من خلال تجربتي الشخصية ومن خلال إطلاعي على تجارب العديد من الأخوات المناضلات في بداية دخول الاحتلال لمناطق الضفة الغربية عام 1967 كان هذا الاحتلال يتعامل بشراسة تامة مع المعتقلين مع كافة المعتقلين وكان التعذيب الجسدي يستخدم بكثرة وكل يعني كل ما بيخطر على بالك من أساليب تعذيب جسدي كان ممكن يستخدموها..

لونه الشبل: بما فيها ما ذكرته أيضا؟

خولة الأزرق: نعم بما فيها ما ذكرت والبعض قد يحرج من الحديث عن هذا الجانب ولكن هذه هي صور من جرائم الاحتلال يعني.

لونه الشبل: نحن فقط نود تسليط الضوء يعني ليس لإحراج أحد أو نكأ لجرح أحد.

خولة الأزرق: لا ليس هناك إحراج هذا عدو غاشم مجرم مارس كافة أنواع الاضطهاد والقهر ضد شعبنا ومن ضمنها التنكر لكافة المواثيق والأعراف الدولية المتعلقة بالتعامل مع الأسرى والأسيرات تم فضح هاي الأساليب وتم تسليط الضوء عليها والحديث عنها بكثرة في تلك الفترة بعد ذلك بسنوات أصبح يستخدم أكثر الأسلوب النفسي في التعذيب زي ما حكت..

لونه الشبل: يعني ابتعدوا عن الضغط الجسدي عن التعذيب الجسدي؟

خولة الأزرق: كان يستخدم ولكن ليس بنفس الحدة اللي كان يستخدم..

تيريزا سلمان: لا ما في شيء اسمه ابتعدوا..

خولة الأزرق: لا ما ابتعدوا كان يستخدم لكن مش بنفس الشراسة اللي كانوا يستخدموها في الأول وأنا بدي أنوه لقضية أنه التعذيب النفسي لا يقل خطورة بل يفوق أحيانا التعذيب الجسدي الطريقة اللي بيمارسوا فيها هذا التعذيب المُبرْمج يتم بطريقة مُبَرْمَجَة ومدروسة وتدفع الإنسان في كثير من الأحيان إلى الانهيار العصبي وإلى الإدلاء باعترافات حتى بدون وعي..

لونه الشبل: إلى الجنون يعني على الأقل إلى الجنون.

خولة الأزرق: بالضبط وكثير من عفوا تيريزا كثير من المعتقلين دخلوا في حالة نفسية صعبة جدا جراء التعذيب النفسي اللي من أهم الأشياء اللي بيمارسوها فيه اللي هي منع المعتقل من النوم لساعات طويلة أنا أود الحديث عن تجربة خاصة في هذا المجال..

لونه الشبل: تفضلي.

خولة الأزرق: في آخر اعتقال لي وكأنه يعني هاي عملية مبرمجة أنه أول ثلاث أيام اعتقال يتم التحقيق فيها مع المعتقل لساعات طويلة قد تصل لاثنتي عشر ساعة بالكامل يتم التحقيق..

تيريزا سلمان: اثنين وسبعين.

"
يتم التحقيق 72 ساعة بدون أكل ونوم، وعلميا الإنسان عندما لا ينام فترة طويلة قدرته على التركيز والتفكير السليم تختل
"
        خولة الأزرق

خولة الأزرق: بيتم التحقيق 72 ساعة بدون أكل بدون نوم وعلميا الإنسان لما ما بينام فترة طويلة قدرته على التركيز وقدرته على التفكير السليم بتختل هلا في كثير من السؤال اللي دائما أحيانا بيراود الإنسان في تلك اللحظات إن أنا ممكن أفقد أعصابي ممكن أنجن ممكن أصير يصير عندي خيالات أو هلوسات عندي معينة كثير ها الأسئلة بتراود الإنسان وهذا وضع طبيعي ساعات النوم اللي كانوا يعطونا إياها بتكون محدودة جدا وكمان خلال التحقيق بتكون في كمان بترافقه عملية الشبح أنه بيكونوا مربطينك على كرسي صغير اللي ما بتقدري تنامي يبقى صعب وحتى لما هيك..

لونه الشبل: معلش ما معنى عملية الشبح يعني ما أفهمها؟

خولة الأزرق: أنه في..

لونه الشبل: اليدين إلى الوراء؟

خولة الأزرق: اليدين إلى الوراء ومقيدين أنا هيك عملوا معي في عدة أشكال يعني بيحكوا عنها بيكون على كرسي صغير مربوطة وبتكوني في وضع..

لونه الشبل: وقدماكِ؟

خولة الأزرق: لا أنا ماكنوش مربطين وفي كيس طبعا على رأسك وأحيانا بتجيكي ضربات ما بتعرفيش من وين يعني وأنتي مشبوحة بيكون في حد يضربك برجله يدفعك يعني بيحطوكِ في وضع اللي تشعري فيه أنه مش بس أنت منهكة جسديا وكأنك في حالة من الحذر الشديد اللي بتترقبي في كل لحظة أنه ممكن شيء يصير معكِ ممكن تجيكِ ضربة من هون ضربة من هون كيف بدك تحمي حالك كيف بدك يعني تظلي تفكري في الموضوع باستمرار هلا يعني هاي العملية بالإضافة إلى لهيك بحب يعني التنويه لبعض التفاصيل اللي صارت على الأقل معي يعني بالتحقيق..

لونه الشبل: تفضلي.

خولة الأزرق: بيتم أولا العزل بزنازين انفرادية القسم التحقيقي غير أنه في شبح فيه زنازين انفرادية كل شخص بيكون في زنزانة..

لونه الشبل: قد إيش مساحتها الزنزانة؟

خولة الأزرق: بتكون يعني متر ونصف في متر لكن فيه شيء ثاني بيعملوه أنا بأتذكر أول ما دخلت حطوني بمحل بارد جدا ومعتم جدا وفي زي مكيف هواء صوته كثير مزعج طبعا يعني الصوت مع البرد أنا اعتقلت بشهر واحد فبيكون كثير..

لونه الشبل: برد.

خولة الأزرق: آه منهك.

لونه الشبل: تفضلي.

خولة الأزرق: يعني كل هاي العملية المبرمجة هي بتقود أو بتحط الإنسان في حالة نفسية قاسية جدا المهم.

لونه الشبل: منهكة يعني ربما؟

خولة الأزرق: منهكة لكن أنا بأقول أنه الشخص العقائدي الشخص المؤمن هو يخلق إرادة للحياة وإرادة للانتصار من جواه.

لونه الشبل: هذا الكلام مهم جدا.

خولة الأزرق: مهم جدا أنه وفيه حالات يعني بطولات سُجِّلَت في هذا المجال وفيه العديد من الإخوان الذين اعتقلوا استشهدوا أثناء التحقيق استشهدوا وفقدوا حياتهم.

لونه الشبل: ساورتكِ لحظة خوف من الاستشهاد أثناء التحقيق؟

خولة الأزرق: أكثر من الخوف من أنه يصير عندي انهيار عصبي أنا أكثر شيء.

لونه الشبل: أكثر من الموت أكثر من الاستشهاد؟

خولة الأزرق: أكثر من الاستشهاد نعم.

لونه الشبل: لماذا أكثر من الاستشهاد؟

خولة الأزرق: لأنه أنا ما كنش بتحكِّم في نفسي إذا استشهدت خلاص.

لونه الشبل: قد ترتاحي يعني ربما من هذا العذاب؟

تيريزا سلمان: لا.

خولة الأزرق: نعم لكن أنا أدخل في حالة نفسية ما أسيطرش على نفسي فيها أنا بالنسبة لي كان هذا قمة..

تيريزا سلمان: مش الراحة من العذاب لا.

خولة الأزرق: لا مش الراحة.

تيريزا سلمان: لا مش راحة عذاب أنتِ لما تنهاري ممكن أنه تحكي شاغلات كثير أنتِ ما بدك تحكيها.

خولة الأزرق: ما بتسيطري على حالك.

تيريزا سلمان: إذا أنا مثلا لما فيه شاغلات فيه بالتحقيق ما بدي أحكيها اللي بكون خائفة منه أنه لما تصيبني لحظة انهيار بصير أحكي شاغلات أنا مش عارفة شو اللي بأحكيه مش واعية شو اللي بأحكيه وبنفس الوقت هذا اعتراف وأنا ما بدي إياه.

لونه الشبل: طب هذا الضبط يعني هذه الحالة أنتم تعرضتن للضرب لإهانات لتعذيب نفسي وجسدي وكل هذه الأشكال حتى التي لم تردن الإفصاح عنها وأنا أحترم هذه الرغبة وما أفصحتن عنه يكفي ربما هذه اللحظات هذه القوة هذا التحدي هذه الصلابة من أين أتت؟

خولة الأزرق: من الإيمان.

لونه الشبل: هل أتت من الإيمان فقط؟ أم أتت من ربما من تنظيم عقائدي من أشياء ممنهجة تدربتم عليها ربما قبل الدخول إلى المعتقل؟

عائشة عودة: عوامل الصمود وعوامل القوة هي عديدة يعني فيه آية قرآنية بتقول { سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الآفَاقِ وفِي أَنفُسِهِمْ } من يريد أن يصمد مؤمنا في حق بالأساس أنتِ على.. بالأساس أنتِ صاحبة حق وصاحبة قضية هاي المنبع الرئيسي اللي بتخلي الواحد أنه يظله متماسك لكن هناك عوامل أيضا بتساعده على إنه يصمد يعني ثقافته الرموز اللي أمامه إيمانه.

لونه الشبل: يعني بتستحضري ممكن في هذه اللحظات تجارب الأخريات؟

عائشة عودة: نعم المعرفة بتاريخك ومناضلينك الثقافة مثلا أنا يعني من الأشياء اللي كانت بتساعد على الصمود أنا كنت من الناس اللي بيحفظوا مثلا أشعار محمود درويش، سميح القاسم، توفيق زياد اللي هي كلتها أشعار تستنهض طاقة وتدلل على الصمود أنا كنت قارئة مثلا كثير من الكتب اللي أيضا بتدل على كتب مثلا غسان كنفاني كتب أيضا لروائيين كبار اللي هي بتحدد أنه قيمة الإنسان في هذا الحياة يجب أن يناضل يجب أن يصمد ويناضل ويواجه هذا العوامل..

لونه الشبل: هل هناك تدريبات من التنظيم الذي كنتن تنتمين إليه يعني هناك ربما مثلا إن حصل كذا فيجب أن يكون كذا؟

عائشة عودة: هاي جزء ولكن هذا غير كافي.

لونه الشبل: ولكن مجموعة تعليمات ربما فقط قد تفيد؟

عائشة عودة: هذا جزء لكنه غير كافي لأنه حتى تستطيعي إنك تصمدي لابد من تشكيل الوعي وتشكيل الوعي بيجي مش بس فقط من قراءة بيان التشكيل الواعي بيجي..

لونه الشبل: من الداخل.

عائشة عودة: من خلال التجارب اللي الواحد بيخوضها من مجوعة القوى النفسية الحصانة الداخلية اللي هو بيستمدها عبر تاريخه وعبر ثقافته وعبر نماذجه عبر قراءاته وعبر مطالعته يعني عوامل الصمود هي كثير ومن يريد أن يصمد يجد عوامل الصمود كثيرة في هذا الأمر بس الأهم بالنسبة لي كانت عوامل الإيمان أنا فعلا واضحة عندي قضيتي تماما وواضح أنه أنا يعني من شعب معتدىَ عليه ومشرَّد ومحتل وبيتم الاعتداء عليه يوميا وأرفض هذا الاعتداء اللي أنا كنت بأشوفه يوميا في كل لحظة من اللحظات بالإضافة على أنه التربية اللي أنا تربتها تربية أيضا في بيت وطني ومتماسك وأيضا الثقافة مهمة جدا.

لونه الشبل: طب وضوح هذه الأفكار هل يكفي حقيقة في هذه اللحظة لتتحدي هذا السجان الذي يملك كل وسائل التعذيب وكل وسائل الضغط النفسي والجسدي عليكِ وأنتِ وحيدة ربما مع شخص ربما مع خمسة ربما مع عشرة ربما مع اثنين وسبعين ساعة تحقيق كما تفضلتِ الآن لحظة التحدي من أين أتت؟

تيريزا سلمان: نعم أنا اللي بأقوله شاغلة واحدة يعني إضافة للي قالته الأخت عائشة أنا اللي بأقوله أنه فيه شيء بيصير بيتكون بلحظتها قوى أنتِ داخلك.

لونه الشبل: بالضبط.

تيريزا سلمان: هاي القوة اللي داخلك بيبطل فيها لها علاقة لا بمبادئ أخذتها ولا بفلان قال لي بتكوني قوية أو بتكوني لا.. ملهاش علاقة في ها الشيء.

لونه الشبل: طب تخلق الآن؟

تيريزا سلمان: لها علاقة القوة فجأة هيك بتطلع عندك قوة أنه أنتِ قوية هو الإنسان إيش؟ مش أنا إنسان واللي قدامي إنسان هو إنسان لا يملك المعلومات أنا أملك المعلومات فمن منا الأقوى؟ أنا الأقوى طالما أنا الأقوى وطالما أنا مقتنعة بأنني الأقوى يروح يبلط البحر يعمل ليشتغل لكمان ستة عشر ساعة ما راح يأخذ شيء لأنه هو بده مني أشي هو اللي بده مني مش أنا اللي بدي منه فأنا قوية أنا بهذا قوية فقوية يعني بحيث أنه حتى لو وبالعكس، يعني خليني أقول هون شاغلة ماعرفش الأخوات يتفقوا معي ولا لا أنه الضرب بيعطي قوة أكبر بتعاني من الضرب موجع بس بيعطيكي قوى أكبر ليش؟ يعني ضربني عشان يأخذ معلومة لا مش راح يأخذها.

لونه الشبل: أسمحوا لي أن أتابع مشاهدينا الكرام بعد هذا الفاصل نعود إليكم بعده.

[فاصل إعلاني]

مائة معتقلة في السجون الإسرائيلية

لونه الشبل: أهلا بكم من جديد أعود إلى هذه اللحظة لحظة التحدي يعني هناك ضرب هناك كما تذكرين في كتابكِ سيدة عائشة أحيانا يستعملون أنابيب حديدية على الرأس ومن ثم يضربون على الآذان وهذا ما أثر حتى هذه اللحظة على هذه على هذا العضو من جسدكِ فقد تأثر مما جرى ورغم ذلك أنتن أقوى منه.

خولة الأزرق: يعني أنا بدي بس أعلق اللي حكته تيريزا واللي أنا مؤمنة فيه تماما الإنسان يصنع قوة من داخله التربية لها دور القناعات والمبادئ لها دور ممكن الأحزاب بتلعب دور في تقوية بناء الإنسان لكن الإنسان يصنع قوة في داخله بنفسه فيه هناك قوة خفية في الإنسان أحيانا كثير بيكون هو غير مدركها ومش مدرك حجمها ومش مدرك حدودها وهاي تبرز في لحظات معينة كثير من الناس اللي يعني أنتِ ما بتكوني تتوقعي منهم أنه يحتملوا أبسط التجارب أو أبسط الأحداث اللي ممكن تمر في حياتهم ولكن بيحتملوها بصلابة وبقوة وبجرأة وهذا ما يحدث في اللحظات الاعتقال هناك تحدي بين إرادتين وفي حالة من الصراع بين الإنسان وبين ضعفه أنه أنا بدي أنتصر على ضعفي وبيكذب اللي بحكي أنه في لحظات معينة بتراودوش فكرة أن أنا ممكن أضعف وهذا الصراع القاسي والصعب اللي بيتم الداخلي..

لونه الشبل: الداخلي.

خولة الأزرق: ما بيني وبين نفسي اللي في النهاية المناضل الحقيقي والمناضل الصلب بينتصر على حالة الضعف هاي وبيقدر فعلا ينتصر.

لونه الشبل: طب باختصار شديد سيدة تيريزا هل هذا الكلام استمر يعني لحظة التحدي هذه استمرت حتى في المحاكمة؟ يعني حتى وأنتِ تعلمين أن سيُحكَم عليكِ بمئات السنين من السجن؟

تيريزا سلمان: بألوف السنين آه استمر التحدي يعني التحدي.

لونه الشبل: في المحكمة؟

تيريزا سلمان: في التحقيق وفي المحكمة استمر التحدي بطريقة كثير كبيرة في المحكمة خاصة مثلا طلب مني أنه ما يكون في عندي مترجم.

لونه الشبل: هاي معلش هذه لحظات المحاكمة التي حوكمتِ بها.

تيريزا سلمان: أيوه.

لونه الشبل: هذا القاضي؟

تيريزا سلمان: هذا القاضي يعني محكمة عسكرية كانت طبعا محكمة صورية من هذا الشيء إذا طلب مني أنه ما أحكي كيف.

لونه الشبل: أين أنتِ؟

تيريزا سلمان: أنا هاي أنا لبسه مورد.

لونه الشبل: آه على اليمين نعم.

عائشة عودة: هاي واقفة.

تيريزا سلمان: واللي في النص المترجم فطلبوا مني إني أحكي بالعبري رفضت إني أحكي بالعبري قالوا إنه فيه الخوري.

لونه الشبل: سنستمر بعد الصور.

تيريزا سلمان: شيء اسمه قاله أنه أحكي بالعبري قلت لهم أنه ما بقدرش أجاريكوا في العبري مقدرش يعني أحكي العبري قال لا أنتِ بتحكي عبري مضبوط لأنكِ درستيها تعلمتيها بتعرفيها قلت لا ما بأقدر فاستمر هم مع العناد هم قلت (Ok) مين بده يطلع رأسه أنا ولا أنتم فبدوا يحكوا بالعبري صرت أسألهم هاي الكلمة إيش معناها طب هاي الكلمة إيش معناها طب هاي الكلمة إذا جت معي في كلمة بتغير معناها.

لونه الشبل: طبعا.

تيريزا سلمان: فهالحاكي هذه فآخر شيء صارت الجملة بدل ما تأخذ خمس دقائق صارت تأخذ ساعة فقالوا لي (Ok) بنرجع للعربي وجابوا المترجم.

لونه الشبل: المترجم هو الشخص الموجود بينكِ وبين.

تيريزا سلمان: نعم.

لونه الشبل: مر يعني مر مرت صورة المترجم ما قضية الخوري؟

تيريزا سلمان: فالخوري مدير المدرسة اللي كان يدرس لي جابوه شاهد.

لونه الشبل: عليكِ أم لكِ؟

تيريزا سلمان: هم ما فكروا أنه علي طلع لي طلع لصالحي.

لونه الشبل: طب بسرعة شديدة ما قصة المرأة الحامل أثناء المحاكمة في الطائرة التي اتهمتِ بقتلها؟

تيريزا سلمان: آه في الطائرة صار في..

لونه الشبل: باختصار.

تيريزا سلمان: إطلاق نار فقيل وقتها في الصحف أنه أنا اللي قتلت هذه البنت وقتلتها يعني وقاصدة إني أقتلها.

لونه الشبل: بدم بارد.

تيريزا سلمان: نعم عملت المستحيل إني أثبت أنه إحنا إنسانيين مش ماقتلتهاش لأنه لو كان الوضع العام في شاغلات كثيرة يعني بس هاي البنت بالذات أنا ما قتلتها.

لونه الشبل: وأصريت على أنكِ لم تقتليها؟

تيريزا سلمان: وأصريت إني ما قتلتها.

لونه الشبل: يعني خطفتي طائرة معلش ولكن لم تقتلِ هذه المرأة.

تيريزا سلمان: لم أقتل هذه المرأة وخاصة أنها كانت كمان حامل فبعد التحقيقات وبعد يعني صارت شاغلات كثيرة وظليت وراء الموضوع أكثر من عشرة سنين إلى أن قالت أمها أنه تيريزا لم تقتلها وإنما الذي قتلها جندي إسرائيلي.

لونه الشبل: يعني لسنا نحن الذين قتلناها أنتم من قتلتوها.

تيريزا سلمان: أنتم من قتلها.

لونه الشبل: هذه الرسالة التي كنتِ تودين إيصالها؟

تيريزا سلمان: نعم.

لونه الشبل: طب جميل اسمحوا لي ولكن أيضا ضيفاتي الأكارم ومشاهدينا الكرام تسليط مزيد من الضوء على تجربة الأسيرات الفلسطينيات في معتقلات الاحتلال الآن في هذه المرحلة ولتسليط الضوء على هذه التجربة أعدت لنا الزميلة شيرين أبو عاقلة التقرير التالي نتابع معا.

[تقرير مسجل]

شيرين أبو عاقلة: لم يشفع لتلك السيدة سنها أو وضعها الصحي حين حاصرت قوات الاحتلال الإسرائيلي منزلها بعد منتصف الليل في مدينة الخليل لاعتقالها مع غيرها من الشبان والرجال الفلسطينيين فلا فرق بنظر الاحتلال بين سيدة أو رجل، خلف القضبان الحديدية حيث تقسوا الحياة وتشدِّد قبضة السجان تعيش اليوم أكثر من مائة وعشر أسيرات فلسطينيات موزِّعات على سجني تلموند والرملة في ظروف لا تقل صعوبة وقد تزيد عن تلك التي يعانيها الأسرى اعتقال يتلوه تحقيق واستجواب تحت أصعب الضغوط يقين طالبة جامعية خرجت من الأسر قبل أيام بعد قضاء ستة أشهر فيه بتهمة القيام بنشاط سياسي طلابي.

يقين: منعوني من النوم الطرق على الأبواب زنزانة كانت طابقين تحت الأرض والباب الزنزانة بده اثنين يزيحوه وكانت ثلاثة أبواب مسكَّرة عليّ كنت لحالي ما أسمعش حد ما أشفش حد بعدين الأيام المتتالية اللي بعدها صاروا يخدوني الساعة تسعة الصبح للساعة واحدة بالليل على نفس الشيء تسعة الصبح لواحدة بالليل لمدة خمسة أيام.

شيرين أبو عاقلة: لكن الأصعب مع ذلك هي الضغوط النفسية التي يمكن أن تتعرض لها الأسيرة.

زهرة: ضغوطات من ناحية الأولاد بنجيب ولادك بنقتلهم بنتكِ بنحرمكِ إياها عمركِ ما بتشوفيهم جوزك بنجيبه من قدامكِ أهلكِ بنهدملكِ البيت هذه نوع من الضغوطات ضغوطات اللي هم بيعتبروها إنها الأصعب على المرأة الفلسطينية وخاصة إنها امرأة شرقية ودائما العرض بالنسبة لنا غالي دائما بيهددوها بالعرض.

شيرين أبو عاقلة: زهرة قضت في الأسر أحد عشر عاما بتهمة المشاركة في التخطيط لقتل جندي، ابتعدت خلالها عن أبناءها الذين كان أكبرهم تسع سنوات وأصغرهم في الثالثة من العمر فقط وداخل السجن تعيش اليوم أربع وعشرون أمَّاً وبين مشاعر الأمومة ومشاعرها تجاه الوطن تعيش الأسيرات لحظات أصعب ما يكون.

زهرة: أنا كان يجب علي أن أصمد في أسباب لأن فيه أسباب كثيرة أول شيء أنا قضيتي عادلة مؤمنة أني أنا صاحبة حق النقطة الثانية والرئيسية أنا بدي أطلع لأولادي بكامل قواي العقلية على أساس أني أعوضهم في السنين اللي أنا هم إنحرموا منها النقطة الثالثة أنا مارست الأمومة في داخل المعتقل كانوا في عند زهرات أعمارهم لا تتجاوز الستة عشر عاما كانوا في عندي أشبال في القسم الثاني في تلموند عددهم ثمانين شبل والثمانين شبل كانوا ينادوني ياما.

شيرين أبو عاقلة: كنتم تتحدثوا مع بعض؟

زهرة: لأني كنت أتحدث عن معهم عن عبر طاقة لا تتجاوز العشرين سم.

شيرين أبو عاقلة: لكن بعض الأسيرات لا تعتقل لدورها شخصيا في المقاومة بل في محاولة للضغط على زوجها أو أخيها إن كان مطاردا أو أسيرا.

"
 يتم اعتقال الزوج والزوجة والضغط عليهما بوجودهما معا في تحقيق واحد  كنوع من الضغط عليهما
"
       بثينة دقماق

بثينة دقماق- محامية: لما بيتم اعتقال الزوج بيتم اعتقال الزوجة بعده وبيتم الضغط على الزوجة أو على الزوج بوجودهم مع بعض في تحقيق معين يعني فيما حصل مع الأسيرة اللي تحرَّرت المدللة ندى وزوجها الأسير فلاح ندى في المسكوبية جابوا الأسيرة مدللة وخلوها تشوف زوجها وهو مشبوح وبيتعذب كنوع من الضغط على زوجته أنه يعني تعترف بأشياء هي أصلا مش موجودة.

شيرين أبو عاقلة: وتتقاطع هموم الأسيرات مع هموم الأسرى وإن كان أبرز تلك هي سياسة التفتيش العاري الذي خاضت من أجله الأسيرات الإضراب الأخير عن الطعام والاعتداء عليهن ووضعهن في سجن واحد مع السجينات الإسرائيليات الجنائيات وربما أهم ما تطالبن به السماح للأم بدقائق تحتضن فيها أطفالها خلال الزيارة، قد تصعب المفاضلة بين مشاعر الأمومة ومشاعر حب الوطن لكن الأكيد أن الاحتلال عندما يغزو وطنك وقريتك ويصل إلى الشارع في حيِّك وحتى منزلك لا يصبح القرار الذي اتخذته الأسيرات في المعتقل يوما ما في اختيار طريقهن مجرد خيار، شيرين أبو عاقلة الجزيرة لبرنامج للنساء فقط من أمام سجن عوفر القريب من رام الله.

لونه الشبل: سيدة خولة دخلت المعتقل وأنتي أم لخالد وأنت أم خالد ما الذي شعرت به وأنت معتقلة وزوجك معتقل وابنك في الخارج وحيدا؟

خولة الأزرق: عشان هيك أنا اخترت أحكي عن هاي التجربة لأنها كانت تجربة أكثر إيلام من أي تجربة أخرى ولكن بأحب أحكي أنه أنا وظفت هذا الخوف على ابني كعامل قوة ساعدني كثير أني أصمد أني أنا لازم أرجع بسرعة ما لازم أنهار لأني راح أدفع ثمن انهياري ممكن فترة طويلة بالسجن، فلازم أختصر هاي التجربة بأسرع وقت ممكن وأرجع لابني كان عندي طبعا فترة هذا الاعتقال صارت حرب الهجوم الأميركي على العراق في عام 1990 1991 معرفش آه في هذه الفترة..

لونه الشبل: لإخراج العراق من الكويت.. حرب الخليج.

خولة الأزرق: نعم وكان فيه منع تجوّل كامل في كافة مناطق الضفة الغربية وصعَّدَت إسرائيل فترتها من إجراءاتها ضد شعبنا في كافة المناطق في هاي اللحظات حطونا هم داخل مركز التحقيق في حالة نفسية صعبة، أنه خلاص أنتم راح تظلوا هون راح تموتوا هون هاي إحنا دخلنا العراق وصاروا هيك يعني يحاولوا يثيروا جو نفسي جدا قاس هاي القضية ساعدت كثير في أني أنا أقدر أتجاوز هاي المحنة بكل قوة يعني كونه كان عندي ابن صغير كثير ساعد في أني أنا أقدر أتجاوز هاي المحنة.

لونه الشبل: طيب إذا أسمحوا لي فقط أن أشرك بعض المتصلين معنا السيد محمد بوعزيزي من سويسرا تفضل سيد محمد وباختصار شديد لو سمحت.

محمد بوعزيزي: نعم السلام عليكم.

لونه الشبل: وعليكم السلام تفضل.

محمد بوعزيزي: لابد وأنه مازال الكثير من السجناء والسجينات في إسرائيل وغيرها من بلاد المسلمين كم كنت أود أن يكون تفسير الأخوات الحاضرات في هذا البرنامج أوسع أفقا وأن يعتبرن أنفسهن هم جزء من الأمة الإسلامية وهن كذلك ولسن فلسطينيات فقط وأن يوجهوا النداء من منبر الجزيرة وهي خاصة إلى الجيوش الإسلامية لكي تستفيق وتهب لتطيح بالأنظمة القائمة في بلاد المسلمين وتنطلق لتزود عن الأعراض وتلتحم في معركة حقيقية مع العلوج الأميركان وتخلِّص العراق وأفغانستان من رجسهم ثم..

لونه الشبل: شكرا جزيلا لك السيد محمد بوعزيزي من سويسرا الموضوع خارج موضوعنا تماما معي السيد محمد سعيد من الجزائر تفضل سيد محمد.

محمد سعيد: السلام عليكم.

لونه الشبل: وعليكم السلام تفضل.

محمد سعيد: أحيي الأخت وأسرة قناة الجزيرة كذلك بودي يعني أن أحيي الأخوات الأسيرات، تدخلي تتناول يعني أنا حالة الأخوة.. الأخوات الأسيرات يعني كان بودي يعني يكون أكيد ما تعرَّضوا له في السجون كان أكثر من كثير مما حكوا يعني أنا بودي أن تدوين وتدويل هذه القضية يعني تدويلها ما إحنا بنسمع كثير وين منظمات حقوق الإنسان ومنظمات حماية الأمومة حماية المرأة، لماذا لا تهم الصفوة من أميركا وأوروبا تقام الدنيا ولا تقعد أما أخواتنا الفلسطينيات يعني بالسنوات والشهور في السجون وين وأين هم حكام العرب سابقا لما صاحت امرأة من السجون من سجون العدو فالمعتصم وفَّر لها جيش أوله في عندها وآخره عنده أما الآن فهم يعانون يعني هذه ما أقول لهم سىا أن يكون الله في عونهم وشكرا لكم.

إعادة تأهيل الأسيرات

لونه الشبل: شكرا لك سيد محمد سعيد من الجزائر أما عن تدوين هذه التجربة فقد دونت كما نوهنا ولأول مرة في كتاب أحلام بالحرية وهو أساسا هو ما فتح موضوع هذه الحلقة وأما عن تدويل هذه القضية فهي دعوة أيضا لترجمة هذا الكتاب مرة أخرى ولرفع الصوت عاليا عما يجري في داخل سجون ومعتقلات الاحتلال الإسرائيلي وهذه الحلقة ربما واحدة من هذه الأصوات التي ترتفع، سيدة تيريزا خرجتم من المعتقل بعد سنوات طويلة ربما لم تكن من السهل على الإطلاق والإنسان إحدى السجينات تقول إحدى الأسيرات المحررات تقول الإنسان ابن بيئته وأنا بيئتي السجن يعني بالضبط وهو هي أنت وأنا قصدت أن أقولها لكي خرجت بعد أعوام طويلة كيف تعاملت مع المجتمع هل كان من السهل التواصل مع المجتمع مع العائلة مع الآخر مع الزوج مع..

تيريزا سلمان: هي النقطة اللي كان مفترض أنه وطبعا إحنا حكينا فيها كثير حكينا مع المختصين أنه يا عمي اللي بتكون في السجن أي معتقل أي معتقلة بتكون موجودة بالسجن وتطلع المعركة برة خارج السجن يعني بدها إعادة تأهيل لكيفية التعامل مع هذا المجتمع..

لونه الشبل: هل أحسستِ بأن هناك فجوة ربما بينك وبين هذا المجتمع فارق أحداث سياسية تغيرت ناس تغيرت طبائعها؟

تيريزا سلمان: أحداث سياسية تغيرت التكنولوجيا تغيرت..

لونه الشبل: الصعيد النفسي.

تيريزا سلمان: المنطق بين الناس تغير وما تنسي أنا يعني كنت أنا من 1948..

لونه الشبل: تفضلي.

تيريزا سلمان: فلسطين 1948 فعمليا أنا جاية على جو كله جديد يعني فلسطين 1948 المعتقل الأردن فعمليا هو جو كثير جديد علي..

لونه الشبل: تأقلمت مع الحياة؟

تيريزا سلمان: خليني هون في شاغلة بدي أقولها كمان ذكرت قبل في قبل سنتين أو في وقت الحرب اللبنانية اختطف اثنين أميركان من المقاومة مش هذا المشكلة اختطف اثنين أميركان قعدوا ثمان شهور لسنة بديش أكون مش متأكدة ثمان شهور لسنة لما طلعوا انعمل لهم برنامج تأهيل لمدة سنتين أول شيء كيفية التعامل مع المجتمع كيفية التعامل مع العائلة كيفية التعامل فيما بعد مع زوجة مع الأولاد..

لونه الشبل: مع الجزء الآخر مع الرجل.

تيريزا سلمان: مع البيت.

لونه الشبل: مع أولاد مع أسرة مع..

تيريزا سلمان: نعم.

لونه الشبل: يعني كل هذا التعذيب النفسي قطعا ترك أثار معينة على نفسية هذه الأسيرة.

تيريزا سلمان: نعم وكمان..

لونه الشبل: حتى فسيولوجيا.. يعني حتى القضايا الفسيولوجية التي قد تتعرف عليه الأسيرة داخل المعتقل.

تيريزا سلمان: نعم وكمان السجن لا زال يمكن بعض السجينات تقول أنه لا لازال موجود في داخلنا.

لونه الشبل: حتى هذه اللحظة؟

تيريزا سلمان: نعم ونحن نتكلم عن المعتقل لا زال المعتقل موجود في داخلنا.

لونه الشبل: طب ألم تتزوجِ ألم تنجبِ أطفالا؟

تيريزا سلمان: تزوجت وأنجبت أطفال وأطفالي أحبهم جدا.. أعرِّف؟

لونه الشبل: تفضلي طبعا.

تيريزا سلمان: الواقف فوق سلمان توجيهي على اليمين إسحاق صف إحدى عشر، نادية صف تاسع.

لونه الشبل: وما زال السجن موجود في داخلك حتى هذه اللحظة؟

تيريزا سلمان: ما زال السجن موجود عندما أتحدث عن المعتقل اللي بدي أقوله إنه الأولاد موجودين وبتتعاملي معهم بس مثلا ممكن شاغلة صغيرة أنتِ ما تعصبك ما تضايقك أنا تضايقني كثير وشاغلة كبيرة.

لونه الشبل: متى يعني؟

تيريزا سلمان: ما أدري.

لونه الشبل: هل هذا الكلام ينطبق عليكم أيضا سيدة عائشة بصراحة؟

عائشة عودة: تحكيها يمكن بعد خروجي من السجن هي الأصعب يعني أنتِ داخله السجن بتتكيفي مع عدد من الناس في مساحة صغيرة بتتحركيها بتعرفي كل الأمور زي كف أيدك وأنتِ معزولة بعالم آخر لما تطلعي للعالم تكتشفي أنه أنتي كنتِ في عالم آخر فعلا أنتِ كنتِ في عالم آخر وفي كم هائل من الحياة ومن التفاصيل حصلت إحنا كنا منقطعين تماما عنها في داخل السجن، إحنا كنا بنتعامل إحنا كنا مجتمع مناضلات ومتفهمات وإلى آخره بره بتطلعي فيه كم هائل من الناس اللي بيفكروا بالطريقة تختلف معهم معندهمش خبر عن يعني معندهمش خبر لا عن النضال ولا عندهم أفكار أشكال وألوان وأنتي بدك تواجهيها فيه تفاصيل كثير لا نهاية لها إضافة لما الواحد بيقعد فترة طويلة جدا بالسجن يعني حواسه تتأثر بها القضية.

لونه الشبل: عشرين سنوات قضيتِ في السجن؟

عائشة عودة: نعم حواسه تتأثر بهذا المكان يعني لما عيون الشخص ما بيشفش اللي دائما مساحة صغيرة وعدد من الجدار نفس اللون وبيشوف نفس الوجوه.

لونه الشبل: وفجأة يخرج ربما إلى الطبيعة أو إلى جبل أو إلى..

عائشة عودة: نعم وعدد من السجَّانات وعدد من الأسيرات وبتعرفي كل التفاصيل بتعرفيها طب لما تطلعي تتعاملي مع كل هذا العالم يعني الحواس كلها بدأت تتأثر لأنه أنتِ مش بتتعرضي لها بشكل مفاجئ إحنا مثلا تعرضنا لها عشرة سنوات متواصلة ليل نهار بدقائقها بثوانيها باستمرار بهذا القطع اللي بحيث إنه بس هاي الحواس يعني تستعمل لهذا الكم الصغير جدا من المعلومات ومن المعرفة شئنا أم أبينا هاي اللي بتطلع أنا بدي أحكي مثال بسيط جدا حصل معي لما جيت أقطع الشارع بدي أطلع يعني أشوف أنه أنا فعلا بإمكاني أستعمل رجلي بشكل عادي وتقليدي بمشي بالشارع بشكل طبيعي جدا لأنه إيش يزيد علي الشارع لما جيت بدي أقطع الشارع أتطلع شمال يمين أنا مش قادرة أقدر عقلي لم يعد قادرا أنه يقدر في حينها في هاديك اللحظة أنه طيب إذا سيارة جاية من بعيد أنا بإمكاني أقطعه ولا بإمكانيش أقطعه.

لونه الشبل: تقدير المسافة غامض؟

عائشة عودة: تقدير المسافة والمن صار صعب أحكي لكي شيء ثاني مثلا إحنا ما كناش نتعامل كانوا بيخلونا نشتغل يوم كامل بيعطونا إما أربعة سجاير سخيفة يعني أو أربع أجورات يعني الأربع أجورات شو بدي أحكي مثلا بالأردني في حينها أربعة فلس وكل 15 يوم بيخلونا نشتري مثلا كيلو سكر بكية شاي شاغلة بهذا الموضوع فإحنا عمليا نتعامل بالأجورات لما أطلع بره مثلا وطلبت أنه بدي أشتري كوز ذرة وطلب مني مثلا قرشين يعني قرشين بمعنى أنه قد أجرتي خلال شهر كامل في السجن.

لونه الشبل: حتى مفهوم المال يعني تغير.

تيريزا سلمان: عارفة ما تقدرش تشتري.

عائشة عودة: أنا أدفع يعني أجرة شهر كاملة بمعنى أنه لساته هذا الأيام اللي تقريبا جزء من السجن.

تيريزا سلمان: أنتِ بتدفعي أجرة شهر كامل تشتري فيهم ذرة لا ما بديش أشتري.

لونه الشبل: طبعا وخرجتن من كل هذا الكلام ليس هناك تأهيل ليس هناك مؤسسات ليس هناك من أهل ليس هناك من..

خولة الأزرق: يعني في شيء لونه.

تيريزا سلمان: وبحديثي.

لونه الشبل: سأستمع لإجابة هذه النقطة المهمة جدا ولكن اسمحوا لي كي لا أطيل على المشاهد حسان العنزي من السعودية تفضل باختصار شديد كما تشاهد هناك كم كبير من المعلومات.

حسان العنزي: طيب الأخت مدموازيل شبل أنا في عندي جمل ويعني هي على شكل أسئلة بسم الله الرحمن الرحيم إن الحرية إدمان لا يستطيع من تعاطاها الإقلاع عنها والله لم أرَ ولم أسمع حرَّات كما أسمع الآن نفتخر بهن في العالم كله ولم أرَ أعلون كما أرَ الآن { ولا تَهِنُوا ولا تَحْزَنُوا وأَنتُمُ الأَعْلَوْنَ إن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ}.

لونه الشبل: شكرا جزيلا لك سيد حسان العنزي هي شهادة حقيقة مهمة جدا حقيقة أنتن البطلات ليس الآن فقط وليس في هذه الحلقة أنتن بطلات تستحقون التقدير إذاً خرجتن ليس هناك أي نوع من أنواع التأهيل باختصار شديد كيف استقبلكن المجتمع بعد خروجكن؟

خولة الأزرق: أود فقط التعليق..

لونه الشبل: بدقيقة.

خولة الأزرق: نعم بدقيقة على السؤال السابق التناقض يحدث ما بين المعتقل بعد ما يتحرر ونتيجة نوع الحياة الاجتماعية اللي بيعيشها في السجن هناك حياة تقوم على الشراكة تقوم على التعاون تقوم على الحياة الجماعية بكل معانيها ليس هناك حياة فردية إطلاقا إحنا بنطلق يعني أنا ممكن هاي القضية ما عتشها بحكم إني أنا فقط قضيت ثلاث سنوات بيجوز الأخوات عانوا منه أكثر مني لكن حالة الاغتراب اللي بيعيشها السجين بعد ما يطلع هي نتيجة التربية المثالية تاما اللي بيعيشها في السجن واللي هي بتوقعه في تتناقض مع الحياة العامة.

لونه الشبل: شكرا جزيلا لكن اعذروني مشاهدينا الكرام اعذروني أيضا ضيفاتي الأكارم هناك الكثير من النقاط لم نستطيع التطرق لها هي تجربة غنية جدا ومهمة جدا ومخجلة ربما للكثير ممن يقف يتفرج على هذه التجارب أنتم مدارسنا بالنتيجة ليس بوسعنا في نهاية هذه الحلقة مشاهدينا الكرام سوى أن نتقدم بجزيل الشكر لضيفاتنا المناضلات والأسيرات الفلسطينيات المحررات السيدة عائشة عودة والبطلة تيريزا سلمان وأيضا البطلة خولة الأزرق اللواتي تشرف بهن برنامج للنساء فقط اليوم إلى أن نلقاكم في الحلقة المقبلة هذه أطيب تحية من معدة هذا البرنامج أسماء بن قادة ومخرجه رمزان النعيمي ومحدثتكم لونه الشبل إلى اللقاء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة