فلسطين بعد عرفات   
الاثنين 1425/10/10 هـ - الموافق 22/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 0:59 (مكة المكرمة)، 21:59 (غرينتش)

- غموض رحيل عرفات والوضع الفلسطيني
- المتهمون بتصفية عرفات وضرورة التحقيق في وفاته
- مشاركات المشاهدين
- مستقبل المقاومة واحتمالات وقفها
- مستقبل العلاقة بين القيادة الجديدة والفصائل الأخرى

فيصل القاسم: تحية طيبة مشاهدي الكرام، هل تنقلب حركة التحرير الفلسطيني التي يُرمز إليها بفتح بعد عكس حروفها الأولى هل تنقلب إلى عكسها أي حتف موت بعد رحيل عرفات؟ ألم تدخل القضية الفلسطينية حقبة معاكسة تماما للخط العرفاتي؟ هل تستطيع القيادة الجديدة أن تحكم فلسطين؟ هل تستطيع أن تجمع كل الفصائل على هدف واحد كما فعل أبو عمار أم أنها لا تملك الجاذبية ولا الشعبية ولا الهيبة ولا الموهبة كما يرى البعض؟ ألا يحتاج الشعب الفلسطيني المناضل والمقاوم إلى قيادة مناضلة تمثل روحه وتطلعاته لا إلى جماعة من أصحاب البدلات الأنيقة والمشاريع التجارية والـ(Business) وتجارة الأسمنت؟ يتساءل آخر، أليست الشخصيات المرشحة لقيادة السلطة معروفة إما بمعارضتها للمقاومة وهي مطلب إسرائيلي أو مساومة على الحقوق الفلسطينية من خلال وثائقها الشهيرة في جنيف وغيرها أو مستعدة لأن تبيع خدماتها الأمنية لإسرائيل وأميركا؟ يتساءل أحد الكتاب الفلسطينيين، ألم يطلق أبو عمار نفسه على أبي مازن لقب كرزاي فلسطين؟ ألم يرحل عرفات وهو على خلاف كبير مع خلفائه الذين تقاسموا السلطة من بعده؟ ألم يؤكد مستشار عرفات السابق بسام أبو شريف اليوم أن الرئيس مات مسموما؟ ألم يُنقل عن عرفات أنهم قتلوه عن طريق المطبخ؟ هل يمكن اعتبار محاولة الاغتيال الأخيرة لمحمود عباس مؤشرا على ما يمكن أن يحدث للزعامة الجديدة؟ ألم تشر سهى عرفات إلى من أسمتهم جماعة المستورثين؟

لكن في المقابل لماذا لا نقول إن القضية الفلسطينية قد تحررت من الاحتكار يتساءل مبشر بالعهد الجديد؟ هل يُعقَل أن قضية شعب بأكمله كانت مختزلة في شخص واحد؟ أليس من الجميل أن يتم توزيع السلطات التي كانت مكدسة في يد واحدة؟ أليس أبو عمار مسؤولا عن ترك فلسطين بلا قيادة قادرة على إدارة البلاد؟ أليس هو الذي كان يحيط نفسه بموالين لا يتمتعون بأي شعبية؟ ألم يعمل أبو عمار كغيره من الحكام العرب على أن يكون خلفاؤه من وزن الريشة؟ يتساءل آخر، أليس من الإجحاف النيل من رفاق عرفات وهم الذين عايشوه على مدى عقود وكانوا في مقدمة صفوف المناضلين؟ هل فاوض قريع ومحمود عباس في أوسلو إلا برعاية أبي عمار؟

لماذا يتم تصويرهم الآن على أنهم خارج السرب ومفرطون بالحقوق الفلسطينية لتبييض صفحة الزعيم الراحل؟ يتساءل أحد الكتاب، هل القيادة الجديدة هي المسؤولة عن حالة الفساد الهائل داخل أروقة السلطة ووزرائها ثم أليست فلسطين بحاجة إلى قيادة جديدة حكيمة هادئة بعيدة عن لغة الشعارات والتهييج الجماهيري العقيم؟ أسئلة أطرحها على الهواء مباشرة عبر الأقمار الصناعية من غزة على السيد جمال الزقوت عضو المكتب المركزي لحزب فدا وأمين سر اللجنة السياسية للمجلس الوطني الفلسطيني وهنا في الأستوديو على الكاتب الفلسطيني محمد أسعد بيوض التميمي مؤلف كتاب واقعنا أخطر أحداث القرن العشرين وكتاب واقعنا بين التشخيص والعلاج نبدأ النقاش بعد الفاصل.



[فاصل إعلاني]

غموض رحيل عرفات والوضع الفلسطيني

فيصل القاسم: أهلا بكم مرة أخرى مشاهدي الكرام نحن معكم على الهواء مباشرة في برنامج الاتجاه المعاكس، محمد التميمي هنا في الأستوديو رحل أبو عمار رحمة الله عليه لكن كما ترى يعني أنه مازال مسيطرا على المشهد الفلسطيني خاصة اليوم هناك مظاهرات أمام ضريح أبي عمار بالآلاف تقول إنه مات مسموما وهناك تصريحات مهمة لبسام أبو شريف مستشاره السابق تؤكد الشيء نفسه كيف يمكن أن تؤثر هذه التطورات الجديدة الآن يعني البعض قال إن أبو عمار يعني ذهب إلى رحمة الله لكن عاد إلى الساحة الفلسطينية الآن كيف يمكن أن يؤثر ذلك على الترتيبات الجديدة للسلطة؟

محمد أسعد بيوض التميمي: سيدي بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين ولا عدوان إلا على الظالمين، اللهم أعنا على قول الحق وإن شاء الله لن نقول إلا الحق ولن نخشى في الحق لومة لائم وبداية أتوجه بالتعزية إلى الشعب الفلسطيني لفقدان قائده التاريخي ياسر عرفات الذي ذهب إلى ربه وهو لم يوقع ولم يفرط وذهب ضحية ثمن موقفه في كامب ديفد فرحمة الله عليه ونحسبه عند الله شهيدا وندعو أن يتقبله الله في الشهداء وبهذه المناسبة أيضا أتوجه بالتحية تحية إعزاز وإجلال وإكبار إلى المجاهدين في أرض الرافدين الذين يحطمون الآن غطرسة أميركا وجبروتها وعنجهيتها ويقررون مصيرها كدولة عظمى فتحية إلى أهل السُنة والجماعة في أرض الرافدين الذين يصنعون فجرا جديدة لهذه الأمة ونصرهم الله وأيدهم بملائكته.

"
ياسر عرفات قبل أن يُصفى جسديا عُمِل على تصفيته سياسيا ثمنا لموقفه في كامب ديفد حيث رفض أن يتنازل عن القدس وعن اللاجئين
"
محمد أسعد التميمي
 أما بالنسبة لياسر عرفات فلا زال يطغى على المشهد الفلسطيني لأنه ذهب بجريمة وهذه الجريمة تضع علامات استفهام كبرى على كل من كان يحيط بياسر عرفات، فياسر عرفات قبل أن يُصفى جسديا كان هناك مؤامرة لتصفيته سياسيا وعُمِل على تصفيته سياسيا ثمنا لموقفه في كامب ديفد حيث رفض أن يتنازل عن القدس وعن الأقصى وعن اللاجئين وعندما ضغط عليه كلينتون وضغطت عليه الإدارة الأميركية أصر على موقفه ورفض بعناد وإصرار وكان شامخا في موقفه مما جعل الإدارة الأميركية أن تهدده بالقتل وقال له كلينتون أن طائرتك نحن لن نتكفل بحمايتها عندما تغادر الولايات المتحدة وقال له أنا وقعت طائرتي في العام 1992 ولم أمت وعندما يأتي أجلي سأموت، فقال له تينيت مدير المخابرات المركزية كيف تخاطب رئيس الولايات المتحدة بهذه الطريقة ألا تعلم أننا نعين حكاما ونزيل دول، قال أعرف ولكن أدعوكم جميعا أن تمشوا في جنازتي لأني لو وقعت على القدس وعلى حق العودة للاجئين إلى أرضهم في فلسطين أول من سيطلق عليّ الرصاص أخي فأنا لن أوقع وأؤخذ قرار بتصفيته سياسيا، فأعلنت الإدارة الأميركية أن عرفات شخص غير مرغوب فيه ولا يمكن التعامل معه ويجب إيجاد قيادة بديلة وأعلن شارون أنه لا يوجد له شريك فلسطيني ويجب تصفية عرفات وأوكل الأمر إلى الزمرة إلى كثير من رموز السلطة الحالية الآن الذين يتكالبون على وراثة عرفات، أوكل الأمر لهم بتصفية ياسر عرفات سياسيا فأخذوا يتنافسون بانتزاع صلاحياته المالية والأمنية والإدارية تحت حجة الإصلاح ومحاربة الفساد وبطلب من شارون والإدارة الأميركية وكأن شارون الذي هو أبو الفساد في الأرض والإدارة الأميركية هي التي منبع الفساد في الأرض والشر في الأرض تريد إصلاح الشعب الفلسطيني وتريد إصلاح السلطة تحت حجة الإصلاح ومحاربة الفساد، بدؤوا بانتزاع صلاحيات عرفات ومن المحيطين به وأخذوا يتكالبون عليه وأحدهم يريد وزارة الداخلية وأحدهم يريد وزارة الأمن وأحدهم يريد وزارة المالية وأحدهم يريد وأخذوا يتكالبون على الرجل وهو مُحاصَر أخذوا يصفونه سياسيا بأمر شارون وبأمر الإدارة الأميركية وعندما ذهبت إدارة كلينتون وجاءت إدارة بوش كان هناك قرارا لا رجعة فيه بتصفية عرفات نهائيا من الوجود فتم الإيعاز لشارون قال شارون عندما جاء بالانتخابات وكان واقفا مع جورج بوش في أميركا قال شارون أنا خلال مائة عام سأُركِع ياسر عرفات..

فيصل القاسم: مائة يوم.

محمد أسعد بيوض التميمي: مائة يوم سأركع ياسر عرفات وسأخضعه وسأجعله يأتيني زاحفا على أقدامه من أجل أن يوقع ما أريد، ففال ظنه وطاش سهمه وبقي عرفات صامدا متحديا عنيدا في موقفه يرفض التراجع فكان منه إلا أن قرر أن يقتل ياسر عرفات بالإنذار التاريخي المشهور عندما وجه إنذار لياسر عرفات قال خلال نصف ساعة إذا لم يخرج ياسر عرفات من المقاطعة مستسلما خالعا ملابسه سأهدم المقاطعة على رأسه، فكان رد عرفات لن أخرج سأموت شهيدا شهيدا شهيدا وللأسف الشديد أنه في أثناء التهديد كانت هناك مجموعة من رموز السلطة تجتمع لخلافة ووراثة ياسر عرفات أرسلوا فاكس لياسر عرفات قبل هذا التهديد بساعة..

فيصل القاسم: من هم؟

محمد أسعد بيوض التميمي: كان محمود عباس ومحمد دحلان ويوسف نصر ونبيل عمرو يجتمعون في اجتماع في عمارة في بيت محمود عباس أرسلوا فاكس لياسر عرفات يقولون له تنازل عن كل سلطاتك وكل صلاحياتك حتى نستطيع أن ننقذك واجتمعوا بحجة أنه في حالة قتل ياسر عرفات أن يكونوا هم القيادة البديلة حتى لا يحدث فراغ سياسي، فرد عليهم ياسر عرفات على الفاكس قال إلى اجتماع العار في عمارة العار الخزي والعار لكم هذه مشهورة ولا أحد يستطيع أن يناقش بها ولذلك قبل أن يصفى عرفات جسديا عملوا على تصفيته سياسيا هؤلاء المجرمون..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: دقيقة بس دقيقة.

محمد أسعد بيوض التميمي [متابعاً]: بس أنا أستكمل فكرتي يا دكتور لا بس استكمل فكرتي أرجوك..

فيصل القاسم: بس دقيقة خلينا بأنه نقطة نقطة سنأتي إلى الفكرة الثانية، أنت تقول أنه صُفي سياسيا خلينا نوجه الكلام للضيف الآخر كي يأخذ دوره، سيد زقوت سمعت هذا الكلام يعني الرئيس الراحل صفي سياسيا من قِبَّل المحيطين به قبل أن يصفى جسديا، كلام خطير كيف ترد عليه؟

محمد أسعد بيوض التميمي: كانوا يتكالبون على انتزاع صلاحياته يا رجل بذلة وخسة ووضاعة والشعب الفلسطيني كان يقرفهم يا رجل والرجل محاصر بدلا من أن يعملوا على فك حصاره يا رجل كانوا يتكالبون على انتزاع صلاحياته..

فيصل القاسم: جميل جدا أعطي المجال تفضل يا سيدي.

جمال زقوت: بداية أؤكد مرة أخرى ومن خلال شاشة الجزيرة العزاء الكبير لأنفسنا وللشعب الفلسطيني ولكل المقاتلين والمناضلين الذين حملوا مع قائدهم التاريخي راية الثورة والكفاح والنضال في كل الميادين العسكرية والسياسية والجماهيرية من أجل تحقيق الحلم الذي ناضل من أجله ياسر عرفات وربما يكون دفع حياته ثمنا لذلك، أولا نحن نُحمِل الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن استشهاد الرئيس القائد والزعيم الكبير ياسر عرفات حيث أن الحصار الذي فُرِض جائرا وظلما على الزعيم الكبير وعلى الشعب الفلسطيني إنما فعل فعله حتى استشهد قائدنا وزعيم ثورتنا ولكن بما يخص ما يجري من حديث حول جريمة مخططة من قِبَّل الاحتلال فالقيادة الفلسطينية توجهت رسميا بما في ذلك صباح هذا اليوم من أجل أن تحصل على التقرير الرسمي والتفصيلي الذي تسبب بشكل مباشر بوفاة واستشهاد القائد الكبير والمُعلِم ياسر عرفات هذا من ناحية ولكن من ناحية أخرى اسمح لي أخي فيصل ونحن لا زلنا في أيام الحداد وفي أيام العزاء ونحن نحاول أن نلملم جراحنا وأن نلملم آثار هذا المصاب الجلل ألا ننكأ جروحا توزع التهم جزافا دون أدلة بل الواقع ربما يدحضها كثيرا، هذا الكلام الذي نسمعه الآن لا يسر روح الشهيد ياسر عرفات، أنا أقول في كل الأحوال بأن من حق الشعب الفلسطيني أن يطلع على الحقيقة كاملة أولا من خلال التقرير الطبي المفصل والذي نعتقد أن على الحكومة الفرنسية مسؤولية أخلاقية وقانونية وسياسية ورغم التعقيدات القانونية الموجودة لديهم بأن يسلموه إلى القيادة الفلسطينية وإلى الشعب الفلسطيني حتى يعرف الحقيقة كاملة، نحن في هذه اللحظة وعلى ضوء الفراغ الكبير الذي تركه استشهاد القائد أبو عمار ورحيله المفاجئ وسرعة هذا الرحيل نحاول جميعا قوى ومؤسسات فلسطينية رسمية كانت أم شعبية أن نملأ هذا الفراغ الكبير وأنا أعتقد بأن الأسس التي أرساها الرئيس عرفات من خلال القانون الأساسي للسلطة الوطنية الفلسطينية ومن خلال النظام الأساسي لمنظمة التحرير الفلسطينية مكننا من أن نضع الخطوة الأولى لملء هذا الفراغ، أنا أقول وبكل صراحة لا يمكن أن يملأ فراغ رجلا بمثل وزن أبو عمار إلا مؤسسة فلسطينية جماعية موحدة وقادرة أن تستكمل المسيرة التي بدأها أبو عمار منذ أربعة عقود وأكثر حتى نستطيع أن نحقق الحلم الذي عاش وناضل وأستشهد من أجله وهو دحر الاحتلال وتجسيد استقلالنا الوطني بدولة فلسطينية مستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس وإيجاد حل عادل لقضية اللاجئين وفقا لقرارات الشرعية الدولية هذه هي الأولويات التي تمثل أمامنا وهذا هو الوفاء الكبير للرئيس ياسر عرفات، نعم أن نتوحد جميعا سواء كانت حركة فتح أو كافة القوى الوطنية والإسلامية أو المؤسسات الشعبية والمناضلين والمقاتلين من أجل إنجاز الرسالة التي كما قلت أسسها ياسر عرفات، فخسارة أبو عمار ليس بالشيء الهين فهو باني الهوية الوطنية الفلسطينية التي حاولت الحركة الصهيونية واحتلالها لأرضنا أن تذوبها وتطمسها وتلغيها وهو مؤسس أول سلطة وطنية فلسطينية ولو على جزء من الأرض الفلسطينية وهو كذلك باني برنامج منظمة التحرير الفلسطينية برنامج الائتلاف الوطني الذي عمدته دماء الشهداء كذلك يجب ألا يتحول..

فيصل القاسم: طيب جميل سيد زقوت هذا كلام جميل..

جمال زقوت: اسمح لي أخي فيصل كل ذلك يجب ألا يتحول ووفاء لهذه الرسالة إلى مندبة على شاشة الجزيرة وأرجوك أخي فيصل أن نحترم في هذه اللحظة وأن نكون الأوفياء، الرئيس ياسر عرافات عندما كانت تُرتكَب جريمة واضحة المعالم أول ما كان يفعله هو أن يحصل على الأدلة من خلال لجان تحقيق وليس توزيع التهم حتى تسري الفتنة التي يريدها أيا كان وأنا لا أعتقد أن أحدا يريد الفتنة لشعبنا سوى إسرائيل التي أرادت تصفية الرئيس أبو عمار وتصفية القضية الوطنية الفلسطينية وتصفية المشروع الوطني الفلسطيني، القلاع لا تهدم إلا من داخلها والفتنة هي التي يمكن أن تهدم قلعتنا الموحدة هذا لن يمنعنا أن نعرف الحقيقة كاملة..

فيصل القاسم: جميل جدا سأعطيك المجال..

جمال زقوت: ولكن ليس في إطار توزيع التهم بهذه الطريقة التي لا أعتقد أنها تُكِن الوفاء لأبو عمار ولتاريخه ولكفاحه ولرفاقه المناضلين.

فيصل القاسم: جميل جدا نعود إليكم بعد موجز للأنباء من غرفة الأخبار إلى اللقاء.


[موجز الأنباء]

المتهمون بتصفية عرفات وضرورة التحقيق في وفاته

فيصل القاسم: أهلا بكم مرة أخرى مشاهديّ الكرام نحن معكم على الهواء مباشرة في برنامج الاتجاه المعاكس بإمكانكم التصويت على موضوع هذه الحلقة هل سيفرط خلفاء عرفات بالحقوق الفلسطينية، صوّت حتى الآن عبر الإنترنت 2639 شخصا 58.2% يقولون نعم سيفرطون، 41.8% يقولون لا لن يفرطوا، محمد تميمي يعني هذا الخطاب الذي تفضلت به في البداية بتوزيع التهم جزافا كما قال لك يعني السيد زقوت لا تسر بأي حال من الأحوال روح الرئيس الراحل ويعني إذا كان هناك هذه مدعاة للفتنة في واقع الأمر ونكأ للجروح وهي في بدايتها ولا تخدم إلا إسرائيل يعني فلماذا أنت يعني تطحش بهذه الطريقة؟

محمد أسعد بيوض التميمي: يا سيدي أنا أولا لم أتهم أحد بعينه بتصفية عرفات جسديا وإنما أنا أتحدث الآن على التصفية السياسية وكل الشعب الفلسطيني يعرف من كان أدوات وتلاميذ شارون وبوش النجباء الذين عملوا على تصفية عرفات سياسيا هذا موضوع آخر لسه ما أعطينا له التصفية الجسدية أن أحكي على التصفية السياسية من الذي فرض على عرفات رئيس وزراء بعينه ووزير للأمن الداخلي بعينه وشارون قال لن أقبل إلا برئيس وزراء محمود عباس وأمن داخلي محمد دحلان، من الذي ذهب إلى شرم الشيخ وجاء بوش بعظمته حتى يُتوِجه قيادة بديلة لياسر عرفات أنا؟ من الذي ذهب إلى العقبة وألقي خطابا تاريخيا يعتذر فيه لليهود عن كل المآسي التي اُرتكِبت بحقهم عبر التاريخ وحملها للشعب الفلسطيني؟ نحن الذين اقتلعنا اليهود من وطنهم، نحن الذين قذفنا بهم خارج فلسطين في أحضان الأنظمة العربية ليلاقوا الذل والهوان والقهر؟ يا رجل ستون عاما نعيش في ذل وقهر ويأتي محمود عباس يعتذر لشارون ويعتذر لبوش عن المآسي التي ارتكبنها بحق.. أنا الذي انتزعت وفرضت على ياسر عرفات انتزاع صلاحياته يا رجل؟ ما هذا كل الشعب يعرف ذلك، اجتماع عمارة العار لولا خروج الشعب الفلسطيني في تلك الليلة رجالا ونساء وأطفالا مخيمات وقرى ومدن لحماية زعيمهم وقائدهم الذي أصبح بمثابة أب لهم يحمونه بصدورهم في ظل منع التجول لم تحصل في التاريخ شعب يخرج بكل أطفاله يواجه الدبابات أنا لو عرفات حيا ما حضرت إلى هذه الحلقة حتى لا يقال أنني أنافق عرفات، عرفات ذهب إلى ربه الآن لا ينفعني ولا يضرني مع أني أنا كنت على علاقة مباشرة معه وباتصال مستمر على التليفون وأخر تليفون قبل أن يمرض بأسابيع رأيته يخطب على التلفاز كان يخطب كأنه قبل عشرين عاما قلت والله أنا أتصل فيك فقط لأهنيك أن صحتك عادت لقبل عشرين عاما، كم فرح وكم كانت معنوياته عالية فجأة وإذا بالرجل وهو يصلي صلاة التراويح في أول يوم في رمضان يسقط دفعة واحدة، عرفات صُفي سياسيا بعد أن فشلوا بانتزاع صلاحياته، بعد أن فشلوا بكل كان يناور عليهم بعد أن فشلوا، أبو مازن لماذا أفشله شارون لأنه قال له لأن أعطيك شيء قبل أن تنهي عرفات لأنه إذا تنازلت لك بشيء سيأتي عرفات يأخذه على الجاهز وأنا لا يمكن تنهي الرجل حتى أبدأ بالتنازل لك، فلما فشل وفشلوا معه لأنه كان يتقن المناورة كان رجلا ربنا معطيه الذكاء والدهاء بشكل لا يتصوره عقل حتى أن أجهزة المخابرات العربية والعالمية كانت تهاجم الرجل وتطلق عليه الإشاعات وتطلق عليه الأقاويل وعن أصله وعن فصله، هذا الرجل ذهب إلى ربه الآن أنا لا ينفعني ولا يضرني أنا أدافع عن الحقيقة أما تصفيته جسديا بعد أن عجزوا قال شارون قبل مرض عرفات بأسبوعين قال سأساعد الرب على قتل عرفات نشرته كل الصحف العبرية والعربية، قال سأساعد الرب على قتل عرفات وصرح موفاز قال أصبحت أيام عرفات معدودة وصرح يعلون رئيس الأركان قال قرب الانتهاء من عرفات ودحلان صرح في عمان قبل عدة أشهر للصحفيين الأردنيين وهم يسمعونني الآن قال هذا الرجل القابع في المقاطعة في رام الله على جبل من جثث وجماجم الشعب الفلسطيني يجب أن يتنحى كيف لم يُصف عرفات؟ عرفات الآن دمه يلعن كل من يرفض تشكيل لجنة تحقيق حتى يُعرف من قتله تحقيق، أنا أدعو كتائب الأقصى التي أصبح الآن كتائب الشهيد ياسر عرفات إذا لم تقم السلطة ويقم أحمد قريع لأنه أحمد قريع هو أخفهم وهو كان يعني الرجل الوحيد الذي كان يناور مع الأميركان واليهود من أجل الحفاظ على كرامة الرجل كلمة حق يجب أن تقال وأبو اللطف هو رجل تاريخي في حركة فتح ومشهود له بالطهارة والنظافة وأدعو كل كتائب الأقصى أن تلتف حول هذا الرجل أما البقية الباقية من القيادة الفلسطينية يجب أن يُفتَح الملف كل من يرفض فتح لجنة فهو شريك بدم ياسر عرفات، أدعو كتائب شهداء الأقصى كتائب الشهيد ياسر عرفات أن تأخذ على عاتقها أما أن ننكأ الجروح يريدوننا يعني كما يقول المثل يقتلوا القتيل ويمشوا في جنازته حتى نغطي على الجريمة ما هذا؟ هذا جهل هذا غباء، هذا الحدث حدث تاريخي ليس هذا حدثا عابرا، هذا ياسر عرفات الذي لعب المنطقة خمسين عاما كان يلاعب الأنظمة العربية على أصابع رجليه هذا كان يلاعب القوى الدولية على أصابع رجليه وكان يخوض المعارك وكان..

فيصل القاسم [مقاطعاُ]: طيب بس دقيقة أنت تقول القيادة الفلسطينية بأكملها تطالب بالتحقيق الآن وتطالب بالتقرير من الفرنسيين فلماذا أنت تستبق الأمور ثم قلت شيئا عن مطبخ ماذا تقصد؟

محمد أسعد بيوض التميمي: يا سيدي ياسر عرفات قال وهو يخرج من المقاطعة لما أصيب بالانهيار وبدأ يتقيأ قال لمن حوله قال لقد استطاعوا أن يصلوا إليّ من المطبخ قالها عرفات وكل من ينكر هذه الكلمة يريد أن يخفي معالم الجريمة قالها بالحرف وسمعها كثير، أنا سأخفي الأسماء حتى يتم التحقيق قالها ياسر عرفات وبعدين إداك دليل على إن ياسر عرفات قُتِل، يا رجل ياسر عرفات أشرف الكردي هذا طبيب أردني ابن عائلة كريمة ورجلا مشهود له ورجلا عالم في طبه، الرجل كان يستطيع أن يصمت ويسكت ولكن ضميره حيّ يصير وينبح صوته على الفضائيات عرفات قُتِل عرفات سُمِم عرفات يجب أن نعرف التحقيق، أبو اللطف إمبارح في تصريح على إحدى الفضائيات يقول عرفات قُتِل بمؤامرة دنيئة إسرائيلية تمت في المقاطعة ويقول يجب فتح التحقيق ويقول توسطت عند زعماء عالم عربي وعالميين حتى يذهب الدكتور أشرف الكردي للإشراف والإطلاع على التقارير للإشراف على حالة ياسر عرفات والإطلاع على التقارير لم يُجَب في طلبه..

فيصل القاسم: طيب جميل بس دقيقة لكن السيد زقوت يقول لك أيضا لا ينفي أن تكون هناك أصابع إسرائيلية في عملية تصفية ياسر عرفات.

محمد أسعد بيوض التميمي: طبعا أصابع الإسرائيلية ولكن الأدوات من هي؟

فيصل القاسم: من هي الأدوات؟

محمد أسعد بيوض التميمي: الأدوات هي يعني ما نزلت عن القمر، يجب أن يبدأ التحقيق بالحلقة الضيقة المحيطة في ياسر عرفات ثم تتسع حتى لإنه ما جاء أحد من الشارع..

فيصل القاسم: يعني الذي صفوه سياسيا هم الذين تأمروا؟

محمد أسعد بيوض التميمي: يا سيدي الآن أنظر إلى خطابهم السياسي هؤلاء يقولوا انتهينا من عهد التفرد السياسي انتهينا من فرضية القرار ونظل بس يقولوا العهد المقبور وياسر المقبور بس فقط بقي يعني بكل خسة ونذالة الآن يتحدثون عن التفرد بالقرار وهؤلاء الذين يتحدثون عن التفرد بالقرار ولو جمعت تنظيماتهم كلها في (Pick-up) ما بيلموه أصحاب الرايات الحمر لا يمنعوا يا رجل لا يشكلوا شيء في الشعب الفلسطيني..

جمال زقوت: أخ فيصل..

فيصل القاسم: طيب سيد..

محمد أسعد بيوض التميمي: الشعب الفلسطيني ثلاثة تيارات حماس والجهاد وفتح وهذا معظم الشعب الفلسطيني..

فيصل القاسم: طيب ماشي سيد زقوت سمعت هذا الكلام أريد أن تفنده وقال إن الذين يتدخلون الآن يعني على مبدأ..

جمال زقوت: أخ فيصل اسمعني قبل أن تسأل..

فيصل القاسم: يا أخي على مبدأ.. تفضل.

جمال زقوت: اسمعني قبل أن تسأل أنا قلت لك من البداية ومع منظم هذا البرنامج إذا كنا نأتي هنا حتى نتحول إلى حلقة ردح فلست من الرداحين..

فيصل القاسم: هذا يقول لك ردح، من الذي يردح؟

جمال زقوت: أنا لا أقول عن أحد أنا لا أتهم أحد أنا أتهمك أنت يا أخ فيصل..

محمد أسعد بيوض التميمي: هذه حجته وحجة من لا حجة له..

جمال زقوت: يا أخ فيصل اسمعني جيدا.

محمد أسعد بيوض التميمي: وهذا كلام أنا لا أريد أن آتي بك شخصيا فأنت حافظ على كلامك حتى لا آتي بك شخصيا لأن لا أريد أن أحول الحوار بيني وبينك شخصيا، أنا أتحدث عن حدث ضخم هز العالم ياسر عرفات أحد معالم السياسة العالمية..

فيصل القاسم: طيب خلص أنت طيب خليه يأخذ دوره يا سيد..

محمد أسعد بيوض التميمي: خلال الأربعين سنة ياسر عرفات كان يتمنى زعماء وقادة أن يصافحوه..

فيصل القاسم: يا سيد تميمي خليه يأخذ دوره الرجل..

محمد أسعد بيوض التميمي: الآن ياسر عرفات وضع اسم فلسطين حتى عند قبائل الزولو تعرف قبائل الزولو؟

فيصل القاسم: طيب دقيقة خليه يأخذ دوره.

محمد أسعد بيوض التميمي: يقولك هذا ردح.

فيصل القاسم: سيد زقوت بدلا من تعطينا محاضرات..

محمد أسعد بيوض التميمي: الشعب الفلسطيني الآن يسمعني، هذا الشعب العظيم..

فيصل القاسم: يا سيد زقوت يا أخي دقيقة يا أخي..

محمد أسعد بيوض التميمي: الخارق كالعادة يعرف أننا نردح أو لا نردح أنا لا أريد أن آتي به شخصيا..

فيصل القاسم: يا أخي دقيقة، سيد زقوت بدلا من أن تعطينا محاضرات أرجوك أن تجاوب وهذا الكلام غير ردح إذا كان لديك كلام رد عليه وما تعطيني محاضرات ابدأ، أنت تعطيني محاضرات لا تضيع الوقت تفضل.

"
ما هو ثابت بوضوح أن حصار إسرائيل للرئيس أبو عمار على مدار سنوات طويلة يحملها مسؤولية تدهور صحته ووفاته
"
جمال زقوت
جمال زقوت: أنا لا أعطيك محاضرات ولا أضيع الوقت أخ فيصل أرجوك أن تتحدث بلباقة المذيع بحجم احترام قناة الجزيرة التي يشاهدها في هذه اللحظة ملايين..

فيصل القاسم: يا سيدي أنت الذي تضيع الوقت أرجوك لا تضيع الوقت تفضل لا تعطينا محاضرات تفضل.

جمال زقوت: أنا أريد أن أقول لشعبنا أن جلل اللحظة يجب ألا يجعلنا نلتفت إلى أقاويل، نحن قلنا بأن كل الاحتمالات واردة رغم أنني لست في موقع القيادة الفلسطينية وهنا لست في موقع الرد بالتبرئة أو بالاتهام لأي شخص كان ولكنني أقول..

فيصل القاسم: طيب بس سيد زقوت دقيقة سيد زقوت قلت كل الاحتمالات واردة، لكن من الاحتمالات التي تطرحها محمد التميمي أن يكون عرفات قد صُفي من قبل الزمرة التي صفته سياسيا وهذا الكلام له أريد أن ترد.

جمال زقوت: أنا أخي فيصل أنا أعتقد وبكل حسم أن كل القيادات الفلسطينية أكانت في منظمة التحرير أم في السلطة الوطنية الفلسطينية أم في المعارضة الوطنية أو الديمقراطية أو الإسلامية والتي اختلفت في مراحل محددة مع الأخ القائد أبو عمار إلا أنها لم تختلف عليه وفي هذه اللحظات الصعبة أنا أقول أن ما هو ثابت بوضوح أن حصار إسرائيل للرئيس أبو عمار على مدار سنوات طويلة يحملها المسؤولية، أما أن هناك أسباب أخرى متعلقة بشكل مباشر بتسارع تدهور صحته فهذا يحكم عليه التقرير الطبي الذي طالبت به القيادة الفلسطينية بشكل رسمي ونأمل كما قلت أن تستجيب الحكومة الفرنسية لهذا المطلب حتى يأخذ كل الإجراءات بشكل سليم وكامل لأن من حق الشعب الفلسطيني أن يعرف الحقيقة..

فيصل القاسم: كلام جميل سيد زقوت كلام جميل..

جمال زقوت: هذا كل ما يمكن أن أقوله في هذه اللحظات الصعبة..

فيصل القاسم: جميل جدا كي ننتقل إلى نقطة أخرى..

جمال زقوت: ولا أعتقد أن أي حديث آخر يمكن أن يفيد حتى هذه القضية ذاتها.

فيصل القاسم: جميل جدا سمعت هذا الكلام كي نأخذها نقطة نقطة طب نحن لماذا نتسرع سيد التميمي الآن ونبدأ يعني نطلق نحن لسنا بحاجة إلى مثل هذا الكلام في هذا الوقت، هل تستطيع أن تنكر أن السلطة انتقلت بشكل سلس وتم توزيع.. وهناك حديث عن الانتخابات ويعني لا يمكن أن تمرر مثل هذا الكلام على الناس خاصة وأن المحيطين بالرجل هم من رفاق دربه لمدة أكثر من أربعين عاما، هم الذين تفاوضوا هم الذين كانوا من المناضلين الأوائل فلماذا يجري الآن الحديث عن أنهم هم الذين يتآمرون وإلى ما هنالك من هذا الكلام هذا الكلام لا يمكن أن يُبتلًع؟

محمد أسعد بيوض التميمي: يا سيدي من المهازل أننا نردد يعني هذا الكلام وكأنه يعني أصبح يعني الرسول صلى الله عليه وسلم يوم القيامة..

فيصل القاسم: باختصار يا رجل الوقت يداهمنا.

محمد أسعد بيوض التميمي: يرى أصحابه ويقول "أصحابي أصحابي" يقولوا قد بدلوا غيره بعدك وهذا ليس مقارنة مع رسول الله وإنما نضرب مثل، هؤلاء غيروا وبدلوا منذ زمن بعيد، منذ أن ياسر عرفات رفض أن يوقع في كامب ديفد وهؤلاء أصبحوا أداة طيعة في أيدي الأميركان، أبو مازن منذ أكثر من عام لم يزر ياسر عرفات في المقاطعة يا رجل وهو محاصر لم يزره ولا مرة فجأة بقدر قادر قبل موته بأسبوع يذهب إلى المقاطعة أي صداقة هذه وأي صحبة هذه التي نتحدث عنها..

فيصل القاسم: صحبة النضال.

محمد أسعد بيوض التميمي: أي صحبة هذه كثير من الأصدقاء والأصحاب يفترقون هذا افترقوا ولم أنت تأتي كصديق أي صديق تنتزع مني؟ عرفات حياته كانت هي صلاحياته كان رجل متمرس بالصلاحيات هكذا ربنا خلقه رجل يعرفون أن مقتله في انتزاع صلاحياته ياسر عرفات بدون صلاحياته لا شيء ولذلك قتلوه سياسيا وعملوا على قتله سياسيا، يا رجل هؤلاء ليسوا بأصحابه هؤلاء أصبحوا يتلقوا الأوامر من شارون وبوش هؤلاء يقولوا تحت حجة محاربة الفساد والإصلاح بالسلطة..

فيصل القاسم: طيب جميل قلت هذا الكلام كي لا تكرره بالله كي لا يأخذنا الوقت يعني ماذا تريد أن تقول باختصار إن الذين صفوا عرفات وأنت هذا الكلام لك أنا لا أريد أن أتدخل لا يمكن أن يوثق بهم الشعب الفلسطيني..

محمد أسعد بيوض التميمي: أبدا.

فيصل القاسم: كيف؟

محمد أسعد بيوض التميمي: أبدا الذي عمل على تصفية عرفات سياسيا كيف سيُؤمَن بعدين ده قال لك كثير من رموز هذه السلطة من السكارى والمساطيل يا رجل لا يعرفون قيمة الأقصى ولا القدس ولا بركتها، كانوا يستهزؤون بياسر عرفات لأنه كثيرا وفي كل تصريح يردد الآيات التي تتحدث عن قدسية القدس وبركة فلسطين كانوا يستهزؤون به فهؤلاء يستهزؤون بعقيدة الأمة، يا رجل ومن السكارى والمساطيل وأنا أتحدث عن أمر خطير يتعلق بأبو مازن هناك أقاويل وإشاعات كثيرة أنه بهائي..

جمال زقوت: أخ فيصل هل هذا هو النقاش الموضوعي؟

محمد أسعد بيوض التميمي: فإذا كان بهائي يجب أن.. الشعب الفلسطيني يرفضه فيجب أن يظهر ويكذبه أنا لا أتهمه ولكن هذه أصبحت شبه تأكيد عند الناس فأنا أريد منه أن يبرئ نفسه من هذه التهمة لأنه إذا كان سيفرط بالأقصى وبالقدس وبفلسطين والذي يقف أمام شارون ويقول له سيدي رئيس الوزراء كنت أظنها زلة لسان وإذا هي تكرر أكثر من كيف سيجابه شارون هذا كيف سيجابه بوش؟ عرفات كان يقول ذهب وهو الزعيم العربي الوحيد الذي قال للأميركان لا.

فيصل القاسم: جميل جدا سيد زقوت سمعت هذا الكلام أرجوك نقاط مهمة أريدك أن ترد عليها..

محمد أسعد بيوض التميمي: أنا أريد أتحدث الحقيقة لا أخشى في الله لومة لائم..

فيصل القاسم: بس دقيقة يا أخي بس دقيقة، يا سيد زقوت أرجوك أنا أسألك أريد توضيح لهذه الأفكار البعض يقول الآن إن القيادة الجديدة تتألف من أناس إما معارضين للمقاومة من أساسها ويريدون تصفية المقاومة ومنع عسكرتها وإلى ما هنالك وهذا الكلام عن أبو مازن طبعا أو أناس آخرين يعني معروفين يعني متهمين بتفريطهم بالحقوق الفلسطينية من خلال وثيقة جنيف وإلى ما هنالك وأنت تعرف يعني زميلك ياسر عبد ربه والآخر متهم بأنه يعني يبيع خدماته الأمنية وهذا الكلام للسيد التميمي والمقصود به قبل قليل السيد دحلان، فكيف يثق الشعب الفلسطيني بهذه القيادة التي ضد المعارضة التي تبيع خدماتها الأمنية التي تفرط بالحقوق إلى ما هنالك وهذا الكلام مش من عندي يعني أتفضل؟

جمال زقوت: هذا الكلام مش من عندك ولكن يعني دعني أقول بكل صراحة أن الإنجاز الكبير الذي حققه ياسر عرفات هو أنه نقل الشعب الفلسطيني من مجموعات للاجئين أريد تذويب هويتها في أقطار اللجوء والشتات إلى شعب مكافح ومناضل خاض كفاحه وتوحد كشعب يحمل قضيته بيده وبلور برنامجه الكفاحي وبرنامجه السياسي..

فيصل القاسم: بس مش هذا الجواب يا سيد زقوت، أرجوك تجاوب على سؤالي يا سيد زقوت والله السؤال خطير جدا..

جمال زقوت: لا هذا هو الجواب لا تعطيني إذا كان لا يعجبك يا أستاذ فيصل..

فيصل القاسم: السؤال خطير جدا والجواب أخطر منه أرجوك تجاوب.

جمال زقوت: إذا كان لا يعجبك جوابي يمكنك أن تجاوب كما تشاء.

فيصل القاسم: لا أنت أريدك أن تجاوب يا أخي هذا غير جواب.

جمال زقوت: اسمعني حتى أكمل أنا لست موظفا عندك حتى تضع الكلام في فمي..

فيصل القاسم: استغفر الله يا أخي أنا لا أريد أن أضع كلام..

جمال زقوت: اسمعني حتى أكمل كلامي..

فيصل القاسم: يا أخي أنا سألتك سؤال محدد فبتجاوبني بالاتجاه الآخر.

جمال زقوت: أنا أجاوب بطريقتي هذا الشعب المكافح والمناضل والذي قاد وخاض بقيادة الرئيس ياسر عرفات أطول ثورة بالتاريخ وخاض أطول انتفاضة شعبية كبرى عام 1987 وهو لا يزال يخوض غمار أقسى وأصعب انتفاضة في وجه المحتل الإسرائيلي لم ولن يتمكن.. اسمعني يا أخي..

فيصل القاسم: كلام جميل بس يا سيد زقوت والله لا أريد أن أتدخل بس أرجوك تجاوب على سؤالي الآن رحمة الله عليه..

جمال زقوت: أنا سأجاوب على السؤال.

فيصل القاسم: وكل الكلام الذي تقوله عنه صحيح لكن عن هذه القيادة الجديدة..

جمال زقوت: اسمعني أجاوب على السؤال..

فيصل القاسم: كيف تنظر إلى القيادة التي ستأتي محله هل تستبشر خيرا بها ماذا تقول عن الذين يقولون الكلام اللي قلته قبل قليل؟ أرجوك هذا هو السؤال.

جمال زقوت: دعني أقول أولا نعم أولا الذي يحمل راية الرئيس ياسر عرفات الآن هي مؤسسات فلسطينية يشوبها بعض الخلل أكان في منظمة التحرير أو في السلطة الوطنية الفلسطينية ولذلك الحوار الفلسطيني الذي امتد على مدار ثلاث سنوات ماضية يتكثف في هذه الأيام وفي هذه الساعات من أجل الحفاظ على الإنجاز التاريخي الذي حققه الأخ أبو عمار ممثلا بتحويل منظمة التحرير الفلسطينية ممثلا شرعيا ووحيدا للشعب الفلسطيني ومرجعية عليا له أي مؤسسة تجسد الائتلاف الوطني العريض ونسعى لأن تكون شاملة لتشمل في إطار موحد كل القوى الوطنية والإسلامية المناضلة من أجل استكمال رسالة ياسر عرفات الشهيد والزعيم وثانيا فإن السلطة الوطنية الفلسطينية والتي تشرف الرئيس ياسر عرفات بأنه مؤسسها ورئيسها الأول أعلنت بالأمس عن انتخابات ديمقراطية حرة ومفتوحة مدعو الجميع للمشاركة فيها بشكل ديمقراطي، هذا هو ما تركه لنا ياسر عرفات أنظمة وقوانين نحمل لواءها حتى نتمكن من أن نحمل المسيرة، أما أن يجري تقزيم القيادة الفلسطينية بأن هذا صفته كذا وذاك صفته كذا والثالث صفته كذا فأعتقد أن من يقول ذلك لا يزال يعيش بأحلام ما قبل تأسيس منظمة التحرير الفلسطينية وقبل هذا النضال الطويل بعشرات السنوات وبانتفاضات متواصلة، هذا الكفاح لا يمكن لأحد أن يتنازل عن ثوابت الإجماع الوطني الفلسطيني التي أرساها المجلس الوطني الفلسطيني فياسر عرفات الشهيد والزعيم والمُعلِم كان مقاتلا وكان مفاوضا لأن ساحات الكفاح مفتوحة ومشرعة على كل الأبواب حتى نسترد حقوقنا المعيار في تقييم كل شكل من الأشكال هو بمقدار ما يخدم هذه الحقوق ويقربها من أن تتحول من تطلعات وأحلام إلى واقع ملموس لدولة مستقلة كاملة السيادة دولة حرة دول لكل أبنائها دولة القانون والمؤسسات وليست دولة توزيع الاتهامات.


مشاركات المشاهدين

فيصل القاسم: جميل جدا سيد زقوت جميل جدا كلام جميل، محمد محمود إسبانيا تفضل سيدي.

محمد محمود: السلام عليكم ورحمة الله.

فيصل القاسم: وعليكم السلام تفضل سيدي.

محمد محمود: أخي فيصل القاسم أرجوك أن يتسع صدرك لأول كلمة أوجهها للمقاومة العراقية في الفلوجة أولا تحية إكبار وإجلال للمقاومة العراقية في الفلوجة المقاومة الباسلة وأقول للحكام العرب ما ينتظرون في الفلوجة..

فيصل القاسم: طيب سيد محمد محمود كان بودي أعطيك الكذا لكن الموضوع الوقت يداهمني وليس لدي وقت لموضوع خارج الحلقة، أشكرك جزيل الشكر، دكتور إبراهيم حمامي نشرك الدكتور إبراهيم حمامي بريطانيا تفضل يا سيدي.

إبراهيم حمامي: شكرا دكتور فيصل بسم الله الرحمن الرحيم سلام عليكم جميعا وتحية لكم.

فيصل القاسم: عليكم السلام تفضل يا سيدي.

إبراهيم حمامي: موضوعك اليوم أخي فيصل خطير جدا وحساس والأخطر منه السيناريوهات اللي عم يعدوا لها في الخفاء لضرب الشعب الفلسطيني وقواه وتمرير تنازلات جديدة تنهي ما تبقى بعد أن فرطت أوسلو قيادتها لأكثر من عشر سنوات بالكثير من الثوابت وذلك من خلال تنصيب علاوي فلسطيني جديد يقود مع زمرته نهج التفريط والفساد ويستمر فيه، الأدعياء الآن اللي يحاولوا الظهور بمظهر القيادة الرشيدة التي تريد أن تتجاوز أخطاء المرحلة السابقة متناسين أنهم كانوا دعامات تلك المرحلة وأساساتها مع إقرار بأن عرفات يتحمل الكثير من المسؤولية لأنه كان ممسك بمقاليد كل شيء ولا يمكن إعفاؤه من المسؤولية ولكن أيضا هذا لا يعفي الزمرة الجديدة من المسؤولين القومية والأخلاقية عن مرحلة أوسلو اللي شاركوا فيها واللي بيحاول الآن التملص منها على مبدأ القاعدة الشعبية لتلبيس الشايب، ما أذكره أخي فيصل ليس تهجم أو تجريح أو قصف بلا دليل ولكن وقائع موثقة وسد الحقائق وفضح الفاسدين ليس دعوة للفتنة كما يدعي السيد زقوت من حزب عبد ربه بل هو إحقاقا للحق ولا يمكن السكوت عن الحق لأن "الساكت عن الحق شيطان أخرس" ودائما حجة التوقيت هذا ليست بالتوقيت بهدف فتنة واقتتال داخلي مرفوضة تماما لأنه هذه مرحلة فاصلة في تاريخ الشعب الفلسطيني، سيدي الفاضل زمرة الفساد هذه لم تنتظر إلا ساعات قليلة بعد دفن عرفات لتبدأ بالتكشير عن أنيابها بل أن رئيس حزب فدا اللي بيمثله السيد زقوت عبد ربه خرج على شاشة الجزيرة بالتحديد وبعد أقل من أربع ساعات في برنامج يوم الجمعة ليكشر ويرغي ويزبد ويتهدد ويتوعد ويطرح أفكاره المخزية ويقول أن هذه حق للاشتراك وهؤلاء متطرفون وهؤلاء لن نسمح لهم أن يصبحوا حكاما في فلسطين وليبرر ويروج لأفكاره الخبيثة في وثيقة جنيف اللي وقعها بخزي وعار في 8/12/2003 واللي للأسف حضرها ممثلين ووزراء عن السلطة الفلسطينية بدون استثناء بمن فيهم البرغوثي من داخل سجنه اللي مثله محمد حوراني وقدورة فارس وهذا موضوع آخر لن أتطرق إليه، سيدي الفاضل عبد ربه هذا الآن يحاول تمرير الأمور وكأن شيئا لم يكن وسيحاول الطعن في المرحلة السابقة وقد أعد مع آخرين اجتماع في أخر هذا الشهر في هولندا حتى قبل الإعلان عن وفاة عرفات ترى ما الذي سيخرج علينا به عبد ربه؟ الرجاء من الأخ زقوت يجاوب لأن هذا رئيسه وسيده يعني، الشغلة الثانية محمود عباس، محمود عباس يا سيدي هو الذي وقع اتفاق أوسلو وهو الذي خرق كل المحرمات عام 1968 بالاتصال مع الآخرين وهو الذي وقع وثيقة عباس- بيلين في عام 1995 وهو الذي وصفه عرفات بكرزاي فلسطين وهو الذي اتهم الانتفاضة بالعسكرة وهو عدو الانتفاضة الأول والساعي لوقفها بكل الطرق والوسائل، عباس هو الذي قال في العقبة أنه يتباكى على عذابات الآخرين ونسي عذاباتنا، عباس هو الذي استقال من 14 شهر من كل مناصبه ليظهر فجأة ويقفز على السلطة في يوم وليلة حيث وصل إلى مقر المقاطعة قبل يوم واحد من تسفير عرفات ولا أقول السفر بل تسفير عرفات مع أنه كان مختلف معه مع أن عرفات كان مريض لفترة قبل ذلك ولكن قبل يوم واحد ظهر في المقاطعة ليتم تسفير عرفات وبعد وفاة عرفات تم تنصيبه بعدة ساعات رئيسا لمنظمة تحرير فلسطين رئيس اللجنة التنفيذية، عباس هذا هو الذي وقع الاتفاق مع سهى عرفات صفقة بملايين الدولارات، الصفقة يا سيدي عشرين مليون دولار نقدا و35 ألف دولار شهريا حتى سن التقاعد لسهى عرفات إضافة إلى نفقات زهوة حتى سن الخمس وعشرين من الذي أعطى عباس المستقيل الحق في التصرف في مال الشعب الفلسطيني ومن الذي أعطاه الحق بأن يعد بما لم يملك؟ هذه الأموال التي سُلِبت ظلما وجورا وعدوانا دون وجه حق خلال سنوات ماضية كيف ظهر عباس فجأة قبل تسفير عرفات بيوم واحد ليصبح فجأة الكل بالكل هل هذا الشخص يوثق به ليقود شعبنا؟ دحلان وما أدراك ما دحلان هذا المتمصلح الدعي الذي خرج من خان يونس معدم ليعود عقيد في الجيش ولا في اللي هو مش عارف رتبة عقيد وليصبح ممتلك لفندق الواحة على شاطئ غزة ولتخرج فضائحه في معبر كارني حيث كان يتقاضى مليون شيكل شهريا عام 1997 باسم سلطة المعابر الوطنية لفلسطين التي كانت حسابا خاص له، دحلان هذا الذي ذهب إلى كامبردج وبقي فيها ثلاثة أشهر في أفخم فنادقها كالتون تاور يتلقى اللغة الإنجليزية على يد ثلاثة من الأخصائيين، من الذي دفع هذه الفاتورة؟ دحلان هذا الذي في عهده لمّا كان رئيس للأمن الوقائي عُذِب العشرات وقضى منهم الكثيرون داخل السجن تحت التعذيب وأسماؤهم معروفة وتواريخهم معروفة وموثقين بالكامل لمن أراد أن يعلم هذا الدعي الذي أصبح داعية هل نثق به يا أخي؟ أما خالد سلام.. محمد رشيد اللقيط الذي لا نعرف له أصلا ولا فصل وهو محرك الأحداث المالية وكاتم أسرار عرفات والذي هرب بملايين الدولارات إلى الخارج وهو صاحب صفقة كنيسة المهد المخزية التي شرعت لأول مرة أن يبعد مواطن من أرضه بموافقة السلطة والذي أُتهِم بسرقة مائة وستين مليون دولار عام 1998 من شركة بال تل من صندوق تقاعد الموظفين والذي اختفى قرابة العامين من 2002 إلى 2004 واستقال قبل أسبوعين فقط من مرض الرئيس عرفات أسبوعين فقط استقال من جميع مناصبه ثم ليعود كما عاد عباس قبل يوم واحد من تسفير عرفات إلى المقاطعة ليذهب معه في الطائرة، يا أخي ما هذه الصدف الغريبة؟ أيضا الآخرين إذا أردنا الكلام عن قريع والطريفي ومن لف لفهم فيكفي أن تذكر كلمة الأسمنت لتعلم من هم وما هي أخلاقياتهم وما هو مستواهم، هذا القريع الذي زود مستوطنة أبو غنيم هارحوما والذي زود الجدار الفاصل بالإسمنت لبنائه هذا الذي وقع مع بيريز عام 1997 اتفاقية أو مذكرة التفاهم والذي هدد بالاستقالة أكثر من مرة بما يوصف بالولدنة السياسية والذي بنى فيلا بأريحا في شهر ستة 2002 بمليون ونصف دولار، هذا كيف نستطيع أن نثق فيه ليصبح رئيس مجلس الأمن القومي الأعلى إضافة لرئاسته الوزراء؟ هؤلاء يا سيدي هم الذين يدعون أنهم يقودون الشعب الفلسطيني ظلما وعدوانا الذين يريدون أن يقولوا أنهم يمثلوننا وهم لا يمثلون إلا أنفسهم هذه المرحلة امتداد لمرحلة..

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر الكثير من النقاط نعود إليكم بعد هذا الفاصل.

[فاصل إعلاني]

فيصل القاسم: أهلا بكم مرة أخرى مشاهدي الكرام بإمكانكم التصويت على موضوع هذه الحلقة عبر موقع الجزيرة على الإنترنت السؤال هو هل سيفرط خلفاء عرفات بالحقوق الفلسطينية؟ 2942 مصوتا 60.2% يقولون نعم سيفرطون 39.8% يقولون لا لن يفرطوا، كيف ترد على مثل هذه النتيجة محمد تميمي وباختصار الوقت يداهمنا ماذا تقول عن هذه النتيجة وماذا تقول ردا على جمال الزقوت؟ جمال الزقوت تحدث عن وقائع سياسية على الأرض ليست في السماء تحدث الرجل عن انتخابات ديمقراطية مفتوحة تحدث عن الحفاظ على الإنجازات التاريخية التي حققها أبو عمار قبل أن يرحل تحدث عن كل هذه الأمور لا تنازل عن الثوابت وكل هذه الأمور إن دلت على شيء تدل على أن القيادة الفلسطينية الآن لم تعد محتكرة في يد واحدة بل أصبحت في يد مؤسسات وهذا ما يبشر بالخير أريد أن ترد على كل هذه النقاط باختصار.

"
الخشية الآن أن يتم اختراع ظروف لا تسمح بإجراء الانتخابات فيتم اختيار الرئيس من خلال المجلس التشريعي المنتهية صلاحياته
"
محمد أسعد التميمي
محمد أسعد بيوض التميمي: يا سيدي الآن في يد مؤسسات القائمين على هذه..

فيصل القاسم: أول شيء كيف ترد على نتيجة الاستفتاء؟

محمد أسعد بيوض التميمي: النتيجة هذه تدل على أن الشعور العام تجاه هذه القيادة أنه يشعر بالخطر الداهم من هذه القيادة وأن هذه القيادة يعني لا يؤمن لا بها الشعب الفلسطيني ولا الشعب العربي ولا أحد..

فيصل القاسم: وماذا ترى في الاعتداء الغاشم على أبو مازن قبل أيام؟

محمد أسعد بيوض التميمي: هذه رسالة للجميع هذه رسالة لكل من الآن يريد أن يتكتم على دم ياسر عرفات هذه فيه أمور وألغاز حصلت كثيرة من يوم أن مرض عرفات إلى أن توفي وأحداث كثيرة صاحبتها ألغاز كثيرة ولذلك جاء إلى غزة حتى يظن جاء.. به محمد دحلان حتى يأخذ البيعة من أهل غزة أثناء العزاء ومنها عزاء ومنها بيعة يعني ضربتين بحجر واحد زي ما بيقول المثل هو هذا فكان الرد عليه سريعا من كتائب ياسر عرفات إنه إحنا هذه الأفلام هاي ما بتمشى علينا لسه الأمور ما انتهت وإحنا التحقيق يجب أن يبدأ ونعرف من يده لُطِخت بهذا..

فيصل القاسم: لكن الرجل نفي أن تكون محاولة اغتيال.

محمد أسعد بيوض التميمي: كل وكالات الأنباء وكل الفضائيات غطت الحدث وغطت الهتافات التي خرجت من الهذا كل الهتافات التي خرجت ضد محمود عباس ودحلان سمعناها كلنا يعني مبدهاش إثبات لا أنا بأخترع الدليل والدليل..

فيصل القاسم: طب لكن كيف ترد على جمال الزقوت كلام مهم الذي قاله جمال الزقوت أنه هناك انتخابات ديمقراطية لا تنازل عن الإنجازات التاريخية التي حققها عرفات باختصار؟

محمد أسعد بيوض التميمي: يا سيدي هو الآن الانتخابات الخطورة أنه يتم اختراع ظروف الآن لا تسمح بإجراء الانتخابات فيتم انتخاب الرئيس من خلال المجلس التشريعي فيبايعوا أبو مازن مجلس تشريعي منتهية صلاحياته لا يصلح لشيء فاقد الصلاحية منذ زمن والآن الخطورة أن يأتوا ويبايعوا أبو مازن زعيما على الشعب الفلسطيني وستكون هناك أنا برأيي كارثة ولكن أقول لكل من يفكر بأنه يستطيع أن يفرط بأرض فلسطين وبالقدس وبالأقصى وبحق العودة فهو واهم هذا الشعب العظيم الخارق للعادة الذي ضرب أروع الأمثلة بالتضحية والفداء لا يوجد له مثيل في الأرض هذا الشعب ولا في التاريخ ولم نقرأ أن شعب يقاوم منذ مائة عام بالحجر..

فيصل القاسم: طب مش هذا الموضوع.

محمد أسعد بيوض التميمي: لا وهذه أن هذا الشعب العظيم الذي قدم عشرات الآلاف من الشهداء ويقاوم بإمكانيات صفر أقوى دولة في العالم إسرائيل ومن ورائها أميركا هذا الشعب لن يسكت ولن يقبل وسيضع حد لكل من يتنازل عن شبر من أرض فلسطين وعن حق العودة وهو واهم..


مستقبل المقاومة واحتمالات وقفها

فيصل القاسم [مقاطعاً]: طب باختصار لكن ماذا طيب جميل جدا، سيد زقوت سمعت هذا الكلام لدي يعني مقال من إحدى الصحف الإسرائيلية تقول إن التقارير الأمنية الإسرائيلية الجديدة تتوقع أن تقوم القيادة الفلسطينية الجديدة أو أن تكون حازمة في حربها ضد الإرهاب الإسلامي ألا يعني ذلك تنبؤا بصراع مع حركات المقاومة يعني كيف يمكن أن تُحل مثل هذه القضية هناك تقارير أيضا إنه أحد رجال يعني المخابرات الفلسطينية بالأمس بالتحديد قال كلاما مخيفا عندما سألوه ماذا ستفعلون مع حركات المقاومة الأخرى قال إذا لم يسلموا أسلحتهم فهذه الفلوجة يأخذوا منها درس فماذا تقول يعني ردا على هذا الكلام؟

"
الفلسطينيون على مختلف مواقعهم حريصون على عدم الاقتتال فيما بينهم فهناك اتفاق على اعتبار الدم الفلسطيني خطا أحمر
"
جمال زقوت
جمال زقوت: يعني أولا أنا أعيش بفلسطين ولا أعيش في عواصم بعيدة عن أرض الواقع، أولا علينا أن نفرق أن ما تقوله الصحافة الإسرائيلية هو القرآن الإلهي الذي يعني يصبح لا نقاش فيه في أوساط القيادة والشعب الفلسطيني أم أن التمنيات الإسرائيلية هي التي يمكن أن تقود الفلسطينيين، نعم الإسرائيليون لا يريدون للشعب الفلسطيني إلا الفتنة والاحتراب حتى تُبدَد قضيتهم بعد أن تحولت إلى أكبر وأعدل قضية دولية في العصر المعاصر ولعل هذا الإجماع الدولي الذي شهدناه في جنازة الرئيس ياسر عرفات إنما هو تزكية لسياسة الرئيس ياسر عرفات بأنه بطل السلام مثلما كانت محكمة لاهاي ومثلما كان التصويت الساحق في الجمعية العامة أكان لحق الشعب الفلسطيني بدولة مستقلة أم تأكيدا لإدانة الاحتلال والجدار والاستيطان واعتباره كله غير مشروع، أولا دعني أقول بأن الإسرائيليون حاولوا ذلك مرارا وأن الرئيس ياسر عرفات رفض ذلك بحزم وأن الأخ أبو مازن عندما كُلِف رئيسا للوزراء من الأخ أبو عمار تمكن من أن يثني هذه اللعبة الإسرائيلية وربما الأميركية إلى اتفاق فلسطيني فلسطيني بإعلان الهدنة فالحرص الفلسطيني على الاتفاق دوما واعتبار الدم الفلسطيني خطا أحمر هذه ليست جملا إنشائية نتحدث بها عبر الفضائيات أما فيما يخص..

فيصل القاسم: سيد زقوت كلام جميل جدا لكن كلام جميل الوقت يداهمنا بس أرجوك هناك الكثير من النقاط أريدك أن تجيب عليها.

جمال زقوت: نعم دعني أكمل..

فيصل القاسم: باختصار لو تكرمت تفضل.

جمال زقوت: المسألة الثانية يبدو أن بعض متحدثيك أخي فيصل عبر الهاتف بسبب اغترابهم الشديد لم يعودوا يعرفوا يعني الكثير من الخارطة السياسية والحزبية بفلسطين وهنا أنا لست بصدد لأنني لست نائبا عاما ولا أملك أدلة مادية، نحن نقر وقلنا ذلك في عهد الرئيس ياسر عرفات وهو رئيسا للسلطة الوطنية الفلسطينية أن هناك أشكالا من سوء الإدارة والفساد علينا أن نعمل على تصحيحها ولكن هذا لا يُصحَح إلا أولا بالقانون بوحدة الموقف في إطار مؤسسات الشعب الفلسطيني وبتقديم الأدلة الواضحة ومحاسبة كل من تثبت إدانته، المجلس التشريعي فتح ملفات الفساد وهو مدعو لاستكمال البحث فيها بشكل كامل أما بما يخص نتائج الاستطلاع وأنت لم تسألني..

فيصل القاسم: طيب تفضل.

جمال زقوت: فأنا أطمئن ليس الشعب الفلسطيني لأنه ليس بحاجة إلى اطمئنان، أنا مطمئن من الشعب الفلسطيني ولذلك أطمئن المصوتين الشعب الفلسطيني شعب حي يحمل قضيته بيده يحمل قضيته بكفاحه وهو في نفس الوقت ليس مجرد قطعان متفرقة فهي فصائل منظمة ومؤسسات منظمة وقيادة نسعى إلى مزيد من تنظيمها حتى نتمكن من ملء الفراغ الكبير الذي تركه ياسر عرفات وليس أمامنا من طريق سوى ديمقراطية..

فيصل القاسم: جميل جدا سيد زقوت بس اسمح لي أسألك أرجوك..

جمال زقوت: ومؤسسة محترمة وعلى أساس برنامج سياسي يتفق عليه ينطلق من ثوابت الإجماع التي أقرتها منظمة التحرير الفلسطينية ويقرها ويمارسها شعبنا يوميا..

فيصل القاسم: جميل جدا إذاً تستطيع أن ترد إذاً الكلام بس دقيقة لأسألك يا رجل يا سيد زقوت إذاً الكلام..

جمال زقوت: أما وضع الشعب الفلسطيني وكأنه مجرد مجموعة من المتصارعين..

فيصل القاسم: جميل إذاً الكلام الذي سمعناه عن كرزاي فلسطين وعن علاوي فلسطين لا أساس له من الصحة تطمئنهم يعني؟

جمال زقوت: هذه لا تستحق الرد ودعني أقول أنا كنت في خيمة العزاء أخ فيصل لا تأخذ من الذين يسمعون عبر الفضائيات وأنا لا أعرف ماذا هو في بواطن بعض الفضائيات، أنا كنت في خيمة العزاء على بعد أمتار من الأخ أبو مازن وكافة قادة العمل الوطني والفلسطيني لم يكن أحد مستهدفا بعينه وحجم الفوضى التي أدنّاها جميعا بالأمس في اجتماع لجنة المتابعة مع الأخ أبو مازن لو كان هناك مستهدفا واحدا أو مائة مستهدف فمن كان موجودا يستطيع أن يقضي على أي شخص، نحن نقول أن الفوضى هي التي يمكن أن تقتلنا جميعا ولذلك الإجماع الوطني والفلسطيني الذي أُقِر بالأمس في اجتماع مشترك بين الأخ أبو مازن رئيس اللجنة التنفيذية ولجنة المتابعة العليا التي تضم كافة القوى الوطنية والإسلامية هو الإدانة القاسية لكل أشكال الفوضى وسوء استخدام السلاح ووضع حدا لهذه الفوضى ولا أحد فوق القانون..

فيصل القاسم: جميل جدا أشكرك جزيل الشكر وصلت الفكرة أشكرك جزيل الشكر يا زلمة أشكرك.

جمال زقوت: هذه هي الاستخلاصات التي يجب أن نمسك بها، لست بحاجة إلى شكرك يا أخ فيصل.

فيصل القاسم: أشكرك جزيل، إبراهيم أبو خليل فرنسا تفضل يا سيدي أشكرك يا سيدي.

إبراهيم أبوخليل: يا دكتور فيصل.

فيصل القاسم: اتفضل يا سيدي.

إبراهيم أبو خليل: مساء الخير دكتور فيصل.

فيصل القاسم: يا هلا تفضل يا سيدي.

إبراهيم أبو خليل: سيدي الكريم رحم الله المناضل الأخ أبو عمار قُتِل اثنان من مرافقي أبو مازن بعد هجوم قاده ثلاثين مسلحا والقادم أعظم والمكتوب واضح كالشمس من يريد أن يقود الشعب الفلسطيني يجب أن يقود هذا الشعب إلى تحرير القدس وليس إلى تسليمها، طبعا أنا أؤكد على السيد زقوت أنه لن يكون هناك كرزاي ولا علاوي لأن الشعب الفلسطيني قادر على محو علاوي جديد في فلسطين أو كرزاي جديد هل بمقدور أبو مازن والدحلان والرجوب اتهام شارون بتسميم الراحل عرفات هل لديهم الشجاعة؟ إنهم عصابة من الفاسدين والمفسدين في الأرض..

فيصل القاسم: يا سيدي لا نريد..

إبراهيم أبو خليل: إنهم لا يعتمدون على الله عز وجل إنما يعتمدون على دعم بوش وشارون وأنظمة عربية فاسدة ملطخة أياديهم بدم الشعب الفلسطيني والعراقي البطل الذي يغيظك أكثر ما صرح به دحلان وأبو مازن على تليفزيون الجزيرة بأن هناك خلافات بين مجموعة مسلحة وأبو مازن لم يسمع هتافات عند وصول موكبه فإما أن يكون أطرشا أو ينتمون إلى أبو سلمة الكذاب، نطالب هؤلاء بعدم إحراج فرنسا أكثر مما يجب لأن لديها قوانينها وأسباب الوفاة ظاهرة لمن يعرف أو لا يعرف عرفات مات مسمما من قِبَّل شارون وعصابته يجب شكر فرنسا وشكر الزعيم جاك شيراك على كل ما قدموه للقضية الفرنسية والعراقية وأقول لأبو مازن ومن لف لفه مصير كل خائن وبائع كمصير السادات وأخيرا تحية إجلال وإكبار لشهداء فلسطين والفلوجة الأبرار والخزي والعار لثلاثة أرباع الحكام العرب الخونة الأشرار.

فيصل القاسم: طيب أشكرك جزيل الشكر أشكرك وصلت، الكلام لك سيد تميمي ويبدو جمال زقوت قال كلاما في العمق في الصميم ويبدو أنك سكت لأنه فعلا لا تستطيع أن ترد عليه وأنا أقول لك أكثر من نقطة يعني لماذا الآن لماذا لا نقول أن الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية بحاجة لقيادة جديدة وهذه القيادة الآن وُزِعت ولم تعد محتكرة كما قلنا بحاجة إلى قيادة غير شعارتية قيادة واقعية لا تعيش على التهييج الجماهيري وعلى الخطابات الرنانة اللي أنت بتتحفنا فيها يعني؟

محمد أسعد بيوض التميمي: يا سيدي نحن مع قيادة تخلف ياسر عرفات ولكن قيادة ليست من الرموز الحالية الموجودة في السلطة لأن هذه الرموز..

فيصل القاسم: يا أخي هذه الرموز من رفاق عرفات يا أخي.

محمد أسعد بيوض التميمي: هذه وجوه محروقة من كوارث الدهر يا رجل أن محمد دحلان يقود هذا الشعب؟ يا رجل هذا شعب عظيم يا رجل يحتاج إلى قائد عظيم على مستوى ياسر عرفات يا رجل..

فيصل القاسم: طيب وياسر عرفات..

محمد أسعد بيوض التميمي: يا رجل ياسر عرفات..

فيصل القاسم: طيب يا أخي بس دقيقة وياسر عرفات لم يسمح بظهور أي قيادة قومية من خلفه.

محمد أسعد بيوض التميمي: يا رجل لأن هو يريد إذا أنت ليس فيك صفة القيادة أصنع منك قائدا؟ ياسر عرفات خُلِق قائدا، يا رجل ياسر عرفات هكذا إذا هي قيادته بهذا الشكل يعني هذا ذنبه أن الذي حوله شخصيته قيادية ياسر عرفات شخصية غير عادية شخصية..

فيصل القاسم: طيب يا أخي هذا الكلام..

محمد أسعد بيوض التميمي: ونحن مع قيادة أن تخلف ياسر عرفات ولكن لا تفرط ولا أن تكون من الرموز الحالية للسلطة لأنه هذه السلطة عملت على تصفية ياسر عرفات سياسيا ومهدت لتصفيته جسديا فلا الشعب الفلسطيني كارثة أن يأتي أحد منهم يجب أن يظهر وجوه.. الشعب الفلسطيني شعب ليس طارئ على الوجود هذا يعلم الدنيا وخرج أبطال ودرب كل ثورات العالم في القرن..

فيصل القاسم: جميل بس باختصار جميل ما عندي وقت معدش عندي وقت باختصار.

محمد أسعد بيوض التميمي: ما بعد نصف القرن العشرين هي صناعة الشعب الفلسطيني، الثورة الإيرانية صناعة الشعب الفلسطيني صناعة ياسر عرفات..


مستقبل العلاقة بين القيادة الجديدة والفصائل الأخرى

فيصل القاسم: كيف ترى باختصار يا أخي جميل جدا كيف تنظر الآن إلى باختصار بجملتين إلى مستقبل العلاقة بين هذه القيادة الجديدة والفصائل الأخرى وقبل قليل سمعنا على الأخبار بأن حماس رفضت المشاركة في الانتخابات واعتبرتها غير شرعية ومجتزئة بالحرف الواحد الزهار باختصار؟

محمد أسعد بيوض التميمي: يا سيدي موقف حماس أنا مع عدم دخولها المفاوضات، حماس حركة جهادية يجب ألا تلتفت لهذه الأمور على الإطلاق وكذلك الجهاد لا تدخل في اللعبة ولكن على حماس والجهاد أن يتجنبوا على الإطلاق إسالة دم الشعب الفلسطيني، الشعب الفلسطيني الدم الطاهر الذَكّي يجب أن يُحافَظ عليه ولكن الدم الخائن النجس يجب أن يهدر ويسال أما الطاهر الذَكّي لا يجوز الاقتراب منه وهذه من المحرمات أما كل من سيفرط بفلسطين أو يبيع الأقصى والقدس وفلسطين..

فيصل القاسم: طيب يا أخي من قال لك إنه راح يبيعوها؟

محمد أسعد بيوض التميمي: يا رجل اللي عملوا على تصفية عرفات لأنه رفض أن يتنازل في كامب ديفد رفضت أن يتنازل عن القدس رفض أن يتنازل عن حق العودة..

فيصل القاسم: فصفوه.

محمد أسعد بيوض التميمي: أمرهم بوش أن يصفوه سياسيا وأخذوا يتكالبون عليه بحقارة ونذالة ويتقاتلون على المناصب وأصبح الشعب عندما ينظر إليهم يتقيأ هي وجوه تدعو إلى التقيؤ تريد أن تحكم الشعب الفلسطيني، أنا أنطق الآن باسم العشب الفلسطيني أرفض هؤلاء.

فيصل القاسم: طيب سيد زقوت الكلمة الأخيرة لك سمعنا قبل قليل أن حماس وهي من الفصائل المهمة يعني ما بنا نطلق تعميمات رفضت المشاركة في الانتخابات، ألا يمكن أن نعتبر ذلك مؤشرا على صعوبة الموقف بالنسبة لهذه القيادة الجديدة في مفاوضاتها مع الفصائل القوية الأخرى هل سيتحقق كلام السيد بتاع المخابرات الفلسطينية فلوجة ثانية أم ماذا؟

جمال زقوت: هذا بعيد عن كل واحد بيحاول يعني يتمنى للشعب الفلسطيني ذلك دعني أُذكر..

فيصل القاسم: الكلمة الأخيرة لك نعم.

"
نتمنى أن تشارك حركة حماس في الانتخابات الرئاسية وأن تتوافق هي والسلطة على قانون جديد ينظم الانتخابات التشريعية بأسرع وقت ممكن
"
جمال زقوت
جمال زقوت: بأن حركة حماس حركة حماس لم تشارك في الانتخابات التي أتت بالرئيس ياسر عرفات رئيسا للسلطة الوطنية الفلسطينية هذا حقها، نحن نتمنى أن تشارك حركة حماس في الانتخابات الرئاسية وأن نذهب معا إلى قانون جديد ينظم الانتخابات التشريعية بأسرع وقت ممكن يجب ألا يتجاوز آذار، كنا نتمنى أن يكون الوقت مسعفا والقانون مقرن حتى نذهب إلى انتخابات رئاسية وتشريعية في إطار رزمة واحدة..

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر الوقت انتهى يا سيد زقوت أشكرك.

جمال زقوت: ولكن يا أخي فيصل دعني أقول كلمة واحدة..

فيصل القاسم: تفضل يا أخي بس يا أخي أنت ناقص تضربنا بعد يا سيد زقوت ناقص تضربنا بعد يا أخي شوي والله لو أجبنا لعملت لنا كفين تفضل يا سيدي الكلمة الأخيرة.

جمال زقوت: كلمة واحدة أنا أعتقد أنه ليس لائق أن تُستخدَم كلمات مثل الخيانة فالشعب الفلسطيني قياداته ليست خائنة أو فاسدة وأخيرا رغم أنني كنت أفكر قبل ذلك أنا أعتذر للشعب الفلسطيني على مشاركتي في هذا البرنامج الذي لم يكن مستواه إلا هابطا بهذه الطريقة السيئة وشكرا لك.

محمد أسعد بيوض التميمي: والشعب الفلسطيني سيلعنك وأنا أتواجه معك أنا أعرف وأدرى منك بالشعب الفلسطيني أنت وجماعتك لا تعبون بكم بالشعب الفلسطيني..

جمال زقوت: مش مشكلة.

محمد أسعد بيوض التميمي: إنما أصحاب الرايات الحمر أعرف ماذا تمثلون للشعب الفلسطيني..

جمال زقوت: لك أن تقول ما تشاء..

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر..

محمد أسعد بيوض التميمي: أنت تمثل الشعب الفلسطيني؟

جمال زقوت: لك أن تقول ما تشاء وليس لي أن أقول إلا أنني أعتذر للشعب الفلسطيني على مشاركتي في هذا اللقاء.

محمد أسعد بيوض التميمي: فدا تمثل ياسر عبد ربه تمثل الشعب الفلسطيني؟

فيصل القاسم: يا جماعة أشكرك جزيل الشكر مشاهدي الكرام..

محمد أسعد بيوض التميمي: مهازل يا رجل ينطقون باسم الشعب الفلسطيني ويظنون.. كان ياسر عرفات يحافظ على بقاء هذه التنظيمات التي ليس لها قيمة عند الشعب الفلسطيني لاستغلالها في التناقضات الإقليمية والدولية..

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر يا جماعة..

محمد أسعد بيوض التميمي: لاستغلالها أما هم لا.. أبو مازن طلع له في أخر استطلاع صفر بالألف 0% طلع له..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: يا جماعة لم يبق لنا إلا أن أشكر ضيفينا..

محمد أسعد بيوض التميمي: وهذا يقول لك يمثل الشعب الفلسطيني سترى الآن الجواب في غزة عليك أو في رام الله..

فيصل القاسم: السيد جمال الزقوت والسيد محمد التميمي نلتقي مساء الثلاثاء المقبل فحتى ذلك الحين هاهو فيصل القاسم يحييكم من الدوحة فإلى اللقاء شكرا.

محمد أسعد بيوض التميمي: تحية إلى الشعب الفلسطيني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة