العرب والمسلمون في أميركا، جزر القمر   
الاثنين 2/3/1426 هـ - الموافق 11/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:09 (مكة المكرمة)، 13:09 (غرينتش)

- ولاية ميتشغان.. التجمع الأكبر للعرب في أميركا
- جزر القمر بين الاستعمار والوحدة والانقلابات


محمد خير البوريني: تحية لكم وأهلا بكم معنا إلى حلقة جديدة من مراسلو الجزيرة ونشاهد فيها تقريرا يتحدث عن العرب والمسلمين في ولاية ميتشغان الأميركية التي ظلت عنصر جذب للأيدي العاملة منذ عقود بسبب شهرتها بصناعة السيارات، نتناول جانبا من حياتهم وتأثيرهم هناك والأجواء العربية التي تحيط بالمكان ومن جزر القمر الدولة العربية التي اشتهرت بالانقلابات العسكرية وتتكون من جزر لكل منها حكومة وبرلمان وعَلَم نعرض تقرير نتحدث فيه عن تركيبة البلاد السياسية ونظرة القمريين للعروبة والإسلام وتطلعهم لعون الأشقاء ومساندتهم، أهلا بكم معنا إلى أولى فقرات هذه الحلقة.. ولاية ميتشغان الأميركية التجمع الأكبر للعرب والمسلمين في الولايات المتحدة، معظمهم هاجروا إليها أوائل النصف الثاني من القرن الماضي، بعضهم فلسطينيون شُرِّدوا واقتُلعوا من ديارهم عام 1948، آخرون من العراق واليمن وسوريا ولبنان ومصر وغيرها، يتميزون بالترابط وارتفاع الدخل مقارنة بالأسر الأميركية لأنهم يكدّون ساعات أطول في العمل ويحافظون على لغتهم العربية ويهتمون بتعليم أبنائهم وإبعادهم عن مسالك الانحراف، يدافعون عن حقوقهم ويعتزون بالعروبة والإسلام بالرغم من كل ما تعرض له منذ أحداث سبتمبر، تقرير وجد وقفي.


ولاية ميتشيغان.. التجمع الأكبر للعرب في أميركا

[تقرير مسجل]

وجد وقفي: شهد منتصف القرن العشرين أولى موجات الهجرة العربية بأعداد كبيرة إلى ولاية ميتشغان وفي الفترة ما بين عامي 1990 و2000 أي في أعقاب حرب الخليج الثانية تضاعف عدد العرب الأميركيين في الولاية بنسبة 60% ليبلغ اليوم وفقا لإحصاءات المعهد العربي الأميركي حوالي نصف مليون أما أهم أسباب هجرة هذه الأعداد الكبيرة من العرب إلى ميتشغان فهو صناعة السيارات.

مهند حيمو– مدير تحرير صحيفة المنتدى– ميتشغان: كانت السفارات الأميركية تساعدهم على الحضور إلى الولايات المتحدة للعمل في مصانع السيارات وبالذات في شركة فورد، كان ما في داعي للشخص إنه يتحدث أي لغة أو حتى يكتب أو يقرأ، أتوا إلى ديترويت وبالذات مدينة ديربورن وقسم كبير منهم كان من الجالية اليمنية وبعد أن استقروا بدؤوا يحضروا عائلاتهم إلى الولايات المتحدة.

وجد وقفي: اختار العرب في ميتشغان مدينة ديربورن مقرا لمحالهم التجارية التي تلبي جميع احتياجاتهم، حتى أنها وأثناء تجوالك في شوارعها اليوم لا يسعك مشاهدتها إلا وكأنها اكتست برداء عربي.

مهند حيمو: بالنسبة لمدينة ديربورن هي على غرار.. نتأمل أنها تصبح على غرار تشاينا تاون في شيكاغو وفي سان فرانسيسكو، بعد.. أذكر بعد سبتمبر 11 أيلول زاد عدد الأميركيين الذين زاروا المطاعم والمتاجر العربية حتى يُظهِروا أننا ما زلنا نعتبركم جيران لنا ويهمنا أن تكونوا معنا، المهرجان العربي الذي يقام في ديربورن كل عام يستقطب أعداد كبيرة جدا من غير العرب، إذا أراد الشخص أن يشعر أنه في الشرق الأوسط أو يتذوق الأطعمة ويشم البهارات العربية ويرى المساجد وإلى آخره فيأتي إلى ديربورن.

وجد وقفي: وتُعَد الجالية العربية في ديربورن وضواحي مدينة ديترويت الأكثر تنوعا وظهورا وتأثيرا في السياسات المحلية مقارنة بسائر الولايات وهي تعتبر مزارا للمسؤولين العرب وكل من أراد مخاطبة الجالية، يوجد في مدينة ديربورن أكبر تجمع لأبناء الجالية العربية في الولايات المتحدة مقارنة بالعدد الإجمالي لسكان المدينة حيث يصلون إلى حوالي 35 ألفا أي ما نسبته 15% من سكان ديربورن والعرب الأميركيون هنا يفاخرون بمدينتهم تماما مثل ما يعتزون بأصولهم وقيمهم وعاداتهم وهم يُعدون من الجاليات الناشطة والمنظمة، حيث تكثر فيها المؤسسات والمراكز العربية والإسلامية التي تهدف إلى خدمة أبناء الجالية ولعل أبرزها المركز العربي للخدمات الاقتصادية والاجتماعية أكسس وقد أُنشئ قبل 34 عاما وله مكاتب فرعية منتشرة بسائر الولايات ويُعنى بتقديم الخدمات الإنسانية كالمساعدة في الحصول على تأمين صحي ووظائف والقبول الثقافي.

إسماعيل أحمد- المدير التنفيذي لمركز الخدمات الاجتماعية والاقتصادية– ميتشغان: لقد توسع نطاق عطائنا في مساعدة 125 شخصا إلى حوالي نصف مليون شخص كل عام فلدينا أكثر من سبعين برنامجا للمساعدة كما أننا سنشهد قريبا أول متحف عربي أميركي، كما نود أن نعمل مع الجميع لتحسين ظروفنا المعيشة.

وجد وقفي: المتحف الوطني للعرب الأميركيين سيكون الأول من بين أكثر من 15 ألف متحف في الولايات المتحدة ليتحدث عن الحضارة العربية والثقافة المتنوعة والغنية التي لا يعرف تأثيرها على العالم إلا قلة قليلة من الغربيين ومن الوسائل الأخرى للتعرف على هذه الثقافة الصحف التي تُصدرها الجالية باللغتين العربية والإنجليزية إلى جانب أنشطة وفعاليات العرب الأميركيين، الأخبار السياسية والآراء المتناقضة حولها، كذلك الأمر بالنسبة لتليفزيون الشرق الذي تأسس عام 1986 ويصل بثُّه إلى أميركا الشمالية وأميركا اللاتينية وكندا وهو يعرض نشرات أخبارية محلية وعالمية وبرامج حوارية وترفيهية وأخرى ثقافية ويغطي الفعاليات المختلفة للجالية في سائر الولايات، كما يُعد بنظر مؤسسيه صلة الوصل بين العرب الأميركيين من المحيط إلى المحيط.

والي جادان– مدير تليفزيون الشرق– ميتشغان: نلبي طلبات أفراد العائلة، الكبار بالسن اللي هم يتفرجون الأفلام والمسلسلات والفيديو لصغار السن للوسط ونغطي الأخبار والمقابلات اللي تهم ونناقش بها القضايا اللي تهم الجالية والشيء المهم في (T.V Orient) عندنا برامج كثيرة باللغة الإنجليزية.

وجد وقفي: لكن وسط هذا التأثر والتأثير هناك تحديات تواجه الجالية بخاصة فيما يتعلق بسياسات الهجرة والحقوق المدنية بعد أحداث سبتمبر 2001 وتحاول المنظمات العربية مواجهاتها من خلال إنشاء شبكة مكونة من تآلف مؤسسات مدنية في اثنتي عشر مدينة أميركية تُعنى بتوفير الخدمات الاجتماعية والدفاع عن الحريات المدنية.

طالب سلهب– مجلس القيادات العربية الأميركية– ولاية فلوريدا: لسنين طويلة كانت الجاليات العربية مثل جزر، كلاً يشتغل في المدينة التي هم موجودين فيها، الآن تم تطوير هذه الشبكة لكي يتم تنسيق الجهود بين الجاليات المختلفة، تقوية المؤسسات الموجودة في المدن المحلية وبلورة العمل كي يكون العمل على المستوى الوطني في الولايات المتحدة وعلى المستوى المحلي.

نهلة كيالي– مديرة مكتب مركز الخدمة الاجتماعية والاقتصادية– كاليفورنيا: عادة بنحاول نعمل حوار بيننا وبين المرأة العربية اللي عم تربي أطفالها هون، نحاول أن نعمل برامج ثقافية للمرأة هون كِيف بتربية الأطفال.

وجد وقفي: وتحاول الجالية في ميتشغان أن تعمل مع الجاليات والمؤسسات الأخرى مثل المجلس الوطني للارازا وهي أكبر منظمة لاتينية لحقوق الإنسان في أميركا.

راي لوزانو– عضو مجلس إدارة لارازا اللاتينية للحقوق المدنية– واشنطن العاصمة: نعم لدينا من أسباب الاتفاق ما يفوق بكثير أسباب الاختلاف أو الفرقة، نعتقد أن قضايا الهجرة والحقوق المدنية من أهم هذه الأسباب، الوسيلة الوحيدة للتعامل معها هي أن نكون جميعنا مواطنين فلدينا المشاكل نفسها.

وجد وقفي: من بين هذه الهموم القلق إزاء ما يصفه البعض بتراجع الحقوق المدنية في الآونة الأخيرة وتشديد إجراءات السفر بخاصة عبر الحدود مع كندا من خلال ميتشغان ضمن برنامج زيارة الولايات المتحدة أو (US Visit).

رشيدة طليب– مكتب الحقوق المدنية لمركز الخدمة الاجتماعية والاقتصادية– ميتشغان: إن برنامج (US Visit) يؤثر بشكل مباشر على الجاليات العربية والمسلمة، لقد سمعنا قصصا عن عائلات تنتظر على الحدود العربية لتسع ساعات حيث يُفصل الأزواج أثناء التحقيق معهم ويتم وضع الرجل في غرفة بها ستة أشخاص بعضهم مسلحون يثيرون الخوف والرعب خلال التحقيق.

"
برنامج visit us الأميركي واحد من أهم برامج وزارة الأمن الداخلي لمحاولة تأمين الحدود والدخول والخروج وإعادة الكرامة إلى نظام الهجرة
"
سيتوارت فيردري

ستيوارت فيردري– وزارة الأمن الداخلي الأميركية: أن برنامج (visit us) واحد من أهم برامج وزارة الأمن الداخلي ضمن محاولات تأمين الحدود والدخول والخروج وإعادة الكرامة إلى نظام الهجرة، كل من يتوجب عليه الحصول على تأشيرة الدخول سيتم التعامل معه بالمثل ولن نستند إلى أصولهم ولا إلى أجناسهم.

وجد وقفي: العرب في ميتشغان أنشؤوا غرفة التجارة العربية الأميركية عام 1993 من أجل تنظيم ودعم أعمال أبناء الجالية وتقديم كافة الخدمات الاستشارية.

ند فواز- مؤسس غرفة التجارة العربية الأميركية– ميتشغان: الغرفة هدفها كان هو جمع رجال الأعمال العرب خاصة في ميتشغان كبداية ليؤلفوا لوبي واحد للتجارة ومساعدة بعضهم البعض والتعامل مع الشركات الأميركية وفتح المجال للتعاون في كل أميركا، هذا كان الهدف منها لكن اليوم أصبحت الغرفة هي مهمة جدا لرجال الأعمال العرب في أميركا كلها وحتى في الشرق الأوسط.

ناصر بيضون– المدير السابق لغرفة التجارة العربية الأميركية– ميتشغان: إن الغرفة تُعنى بشؤون رجال الأعمال من الأميركيين وبينما نريد أن نأخذ من مجتمعنا الاقتصادي نريد أيضا من قوة العرب الأميركيين لذا فإن الغرفة تساعد في تأمين صوت للجالية على الصعيدين الاقتصادي والسياسي.

وجد وقفي: ومقابل هذا التواصل الاجتماعي والاقتصادي للعرب الأميركيين مع البيئة المحيطة بهم لم يُفلحوا بعد في التأثير في السياسة الخارجية.. لكن في الوقت نفسه هم يرون أن السياسة تبدأ على الصعيد المحلي على أمل أن يأتي الوقت الذي يتمكن فيه العرب الأميركيون من إحراز مكانة هامة وإيصال أصواتهم إلى صنَّاع القرار في واشنطن كجزء هام لا يتجزأ عن النسيج الأميركي، وجد وقفي لبرنامج مراسلو الجزيرة ديربورن ميتشغان.


[فاصل إعلاني]

جزر القمر بين الاستعمار والوحدة والانقلابات

محمد خير البوريني: جمهورية القمر المتحدة، أرخبيل يقع بين قارة أفريقيا ومدغشقر، عاصمتها موروني، تتكون من أربع جزر أساسية إحداها مازالت تحت الاستعمار الفرنسي حتى اليوم، أكثر من 99% من سكانها مسلمون لكنهم يتحدثون لغة هي خليط من العربية والفرنسية والسواحيلية، استقلت عن الاستعمار الفرنسي عام 1975 وانضمت إلى الجامعة العربية عام 1993 من القرن الماضي، ظلَّ هذا البلد عرضة لهزات سياسية فقد شهد أكثر من عشرين محاولة انقلاب أو انفصال أشهرها ما قام بها المرتزق الفرنسي بوب دينار، تقرير جواد العمري.

[تقرير مسجل]

جواد العمري: يُقدَّر عدد سكان جزر القمر بين سبعمائة إلى تسعمائة ألف نسمة تدير شؤونهم أربع حكومات وأربعة برلمانات وأربعة رؤساء، فإذا استثنيا جزيرة مايوت التي ما تزال تحت الإدارة الفرنسية فإن لكل واحدة من الجزر الثلاث رئيسا وحكومة وبرلمانا وعَلَمَا، رئيس الجمهورية عثمان غزالي هو أول رئيس يتولى المنصب بعد إقرار الدستور الاتحادي الجديد في نهاية عام 2001 والذي شكَّل أساسا لإعادة توحيد البلاد بعد دعاوى انفصال من جزيرتي إنجوان وموهيلي استمرت نحو أربع سنوات ويتولى رئيس الاتحاد حكومته إدارة شؤون الدولة المتعلقة بالدفاع والعلاقات الخارجية إضافة إلى ما نص عليه الدستور من حماية الدين والعَلَم والعملة، القصر الرئاسي في جزيرة القمر الكبرى ظلت السيطرة عليه منذ الاستقلال عرضة لهزات سياسية تمثَّلت في أكثر من عشرين محاولة انقلاب أو انفصال قام بخمسة منها مرتزق فرنسي يدعى بوب دينار وبقيت السفارة الفرنسية في موروني الذراع الطويلة لباريس في محاولات التدخل بشؤون مستعمرتها السابقة.

محمد الأمين صيف اليمني– وزير خارجية جزر القمر: هناك مآخذ على سياسة فرنسا لإفريقيا بصفة عامة وهذه البلاد بصفة خاصة لأنه هذه البلاد كما.. عهدنا هي بلد في الحقيقة الذي يزورها يعني ينبهر وينبسط ويرى بأنه بلد آمن، لأن هي البلد التي يمكن أن تتجول فيها حتى منتصف الليل أو بعد منتصف الليل دون أن ترى.. أن تجد أحد يسألك من أين أتيت وإلى أين تذهب من حيث الأمن والاستقرار ولكن في الخارج الناس يقولون بأنها بلد غير مستقر نتيجة الانقلابات وهذه الانقلابات هي انقلابات سياسية، هي ليس لها أي تأثير على الشعب، على السكان وعلى نشاطاتهم اليومية، فيعني المآخذ بالنسبة لفرنسا لأن الذين كانوا يدبرون هذه الانقلابات هم مرتزقة فرنسيون وعلى رأسهم المرتزق المشهور بوب دينار أو باب النار كما نسميه هنا في جزر القمر.

جواد العمري: مآخذ الحكومة الاتحادية على فرنسا تشترك فيها مع المعارضة لكن للمعارضة ولرؤساء الجزر مآخذهم على الحكومة أيضا خاصة في مسألة تطبيق الدستور الذي يحدد توزيع السلطة والثروة.

مزي عبد سولي عبد الباقي– رئيس جزيرة القمر الكبرى: الدستور اللي أوجد الوحدة، الدستور اللي أوجد الوحدة إلى اليوم لم تُنفَّذ.. لم تطبق بكل الأسف الشديد وهذه داخل أيضا في التاريخ السياسي لهذه الجزر، منذ ما استقللنا فعمره الاستقلال لم تحصل أن تكون الدستور مركز لتصرفات المسؤولين، لذلك أقول أن وصول البرلمان اليوم هو إيجاد تلك القوانين تُخلي لنا أمل للخروج عن الاختلافات الباطلة التي في الحقيقة لا تكون لا لمصلحة الغزالي ولا عبد الباقي، إنما الخسران الأول والأخير كان الشعب.

أحمد راشد امباي– الأمين العام لجبهة العدالة الوطنية– جزر القمر: إحنا كنا معارضين لهذا الدستور في الانتخابات ولكن بعد ما صوٌت الشعب لصالح هذا الدستور طلبنا من الحكومة أن تطبقه فليطبقوا الدستور، فيه صلاحيات خاصة للحكومة الاتحادية والصلاحية المشتركة بين الحكومة الاتحادية والحكومات المحلية وهناك صلاحية خاصة للحكومات المحلية، هذه كلها لم تُطبَّق وهذا هو لب النزاع والأزمة الحالية.

جواد العمري: مشكلة الانفصال شكَّلت عبءً على استقرار البلاد واقتصادها والحديث عنها يستدعي زيارة الجزيرة التي بدأت منها هذه النزعة، جزيرة انجوان طبيعة غنية وشعب فقير، أرض تهدي إلى العالم العطور والزهور والثمار وتحتضن شعبا يعاني أنواعا من الفقر والبؤس والشقاء والحرمان، شعب جمعه الدين وفرقته السياسة، جمعه الدين من طُرق صوفية مختلفة على مذهب واحد وخلف إمام واحد وفرقته السياسة بين تيارين مختلفين، تيار يدعوا إلى انفصال هذه الجزيرة وإعلان الاستقلال وتيار يدعو إلى الوحدة مع الوطن الأم ويعضُّ عليها بالنواجذ وفئة تنادي بعودة السيادة الفرنسية إلى هذه البلاد، لكن التيارين اتحدا ضد هذه الفئة، في مدينة ديموني بجزيرة انجوان دُفن الرئيس أحمد عبد الله في هذا الضريح الذي أقيم في مسقط رأسه وبجوار بيته ورغم ادعاءات تهميش انجوان فقد تولى أحمد عبد الله الحكم لمدة اثني عشر عام، أُطيح بحكمه مرة بانقلاب أبيض وقُتِل بعد عودته إلى الحكم في الانقلاب الثاني الذي قاده بوب دينار في السادس والعشرين من نوفمبر عام 1989 ومنذ ذلك الحين بدأ شعور سكان الجزيرة بالتهميش يتصاعد لكنه لم يؤثر على إيمان الناس بضرورة الوحدة.

مواطن قمري: نحن كلنا دم واحد لنا أسرة واحد، بعضنا مثلا يسكنون في هذا الجزيرة وبعضنا يسكنون في الجزيرة الكبرى لا يجوز نتفرق.

مواطن قمري- أول: نريد أن نكون مُوَحَّدِين لأن دمنا واحد ونسبنا واحد، الوحدة ستفعل لنا الكثير.

"
لمواجهة المشاكل التي تسببت في الانفصال علينا بتحسين مستوى المعيشة وكذلك تطبيق الدستور وترسيخه حتى يستتب الأمن في جزر القمر
"
   محمد بكر

محمد بكر– رئيس جزيرة انجوان –جزر القمر: الانفصال حدث بسبب المشاكل التي كانت تعيشها جزر القمر وهي أن السلطة كانت مُركَّزة في جزيرة القمر الكبرى والجزر كانت تطالب بحقوقها ولكن الآن اتفقت الجزر كلها ويبدو أن بعض هذه الاتفاقيات يمكن أن تُعيد الأمور إلى نصابها، من الأولويات أن نكافح المشاكل التي سبَّبت الانفصال بتحسين مستوى المعيشة وكذلك تطبيق الدستور وترسيخه حتى يستتب الأمن في جزر القمر.

جواد العمري: الوحدة تبقي ناقصة في غياب الشقيقة الرابعة جزيرة مايوت التي يمكن مشاهدتها من هذا الشاطئ بجزيرة انجوان حين يصفو الجو ويصل الصيادون إلى أطراف مايوت لكنهم لا يستطيعون دخولها دون تأشيرة مسبقة من السلطات الفرنسية الأمر الذي يشعرهم بالمرارة أكثر من غيرهم.

مواطن قمري- ثان: هي جزء من جزر القمر وليس من فرنسا، يجب على الفرنسيين أن يعيدوها، لو أردنا الذهاب إلى هناك فهم يزعجوننا ونتعذب، عندما ذهبت أنا إلى هناك ودخلت بطريقة شرعية قالوا إنني من المتمردين.

جواد العمري: الغُصَّة التي يشعر بها المواطن هنا لا تقل عنها تلك التي في نفوس الساسة في البلاد الذين يعترفون بأن الاستقلال منقوص.

محمد الأمين صيف اليمني: فرنسا هي حاضرة موجودة هنا، استعمرت هذه البلاد لفترة طويلة جدا ولكننا حظينا جزءً من استقلالنا لأنه ثلاثة جزر مستقلة ومازالت الجزيرة الرابعة تحت الاستعمار الفرنسي ونحن مازلنا نطالب بعودة هذه الجزيرة إلى حظيرتها.

مزي عبد سولي عبد الباقي: إلى اليوم لم تزل جميع المسؤولين السياسيين القمريون يدَّعون بصداقة وفاء بين الجزر ودولة فرنسا.. الدولة الفرنسية، مؤلم جدا لأننا إلى اليوم ليس هناك سياسة مرسومة حقيقية لتحرير تلك الجزيرة ولكن الشعب القمري بأكمله موافق أيضا.. حتى الشعب اللي عايش في جزيرة مايوت، هناك أغلبيتنا يؤمنون بأن جزيرة مايوت قمرية أرض القمري وسوف تعيش قمري وسوف نحررها يوما من الأيام.

محمد بكر: في رأيي جزر القمر الأربع هي بلد واحد، جزيرة مايوت بقيت بعد الاستقلال تحت الحكم الفرنسي، نحن نبحث عن الحل ويجب أولا أن نتعاون وأن نعيش معا حتى تطمئن قلوب السكان هناك إلى أننا أخوة.

جواد العمري: الشعب القمري الذي دفع ثمن الانفصال والانقلابات عجزاً في الاقتصاد والتنمية يدفع اليوم ثمن المصالحة الوطنية بتأخر دفع رواتب الموظفين.

يحي محمد الياس– زير التربية والناطق باسم حكومة جزر القمر: هذه الأزمة.. مشكلة الانفصال هذه استنزفت كثيرا من طاقات البلد وكان يعني.. وكان لابد، فنحن ينبغي أن نشعر بأننا ندفع ثمن هذه المصالحة، هذه المصالحة الوطنية التي أردناها نحن جميعا وأرادها أيضا إخواننا في الخارج ينبغي أن ندفع نحن الثمن والثمن قد تتأخر رواتب خمسة أشهر، ثلاثة أشهر، أربعة أو ستة، هذا ثمن المصالحة.

جواد العمري: وفي ظل المحنة يتطلع الشعب القمري إلى أشقائه العرب لمساعدته على النهوض وتجاوز الأزمة.

مزي عبد سولي عبد الباقي: الرسول صلوات الله وسلامه عليه يقول كادت الفُرقة أن تكون إيه؟ كُفرا، إذاً اعتزازنا إلى العروبة، اعتزازنا إلى الحضارة والثقافة الإسلامية، الصورة مهزوزة لأننا صحيح نتكلم بحرية في هذه الجزر لكن حرية الأرض وبقي الاستعمار الفكري.

جواد العمري: الوحدة بين جزر القمر لا يختلف بشأنها اثنان إلا أن الخلاف يتركَّز حول شكل هذه الوحدة وتوزيع الثروة والسلطة، هذا الخلاف الذي وصل إلى حد الانفصال، بيد أن الانفصال أصبح ورقة سياسية تعتقد النخبة السياسية في هذه البلاد أن زمن اللعب بها قد ولَّى بعد إقرار الدستور الجديد، جواد العمري لبرنامج مراسلو الجزيرة موروني.

محمد خير البوريني: من جزر القمر نصل إلى نهاية هذه الحلقة التي يمكن لجميع المشاهدين أن يتابعوها بالصوت والنص من خلال موقع الجزيرة على شبكة الإنترنت والصورة عند البث، العنوان الإلكتروني للبرنامج هو reporters@aljazeera.net والبريدي صندوق بريد رقم 23123 الدوحة قطر، هذه تحية من مخرج البرنامج صبري الرماحي وفريق العمل وتحية أخرى مني محمد خير البوريني، إلى اللقاء.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة