قرار السلم والحرب في المنطقة   
الاثنين 26/10/1431 هـ - الموافق 4/10/2010 م (آخر تحديث) الساعة 11:57 (مكة المكرمة)، 8:57 (غرينتش)

- مصير القرار بين خطاب المقاومة وخطاب التسوية
- القرار العربي في مهب المصالح الإستراتيجية العالمية

- دور السلاح وتأثير المقاومات في توجيه مسارات المنطقة

- الانقسام العربي وتحديد الأعداء والأولويات

غسان بن جدو
سامي النصف
منذر سليمان
غسان بن جدو:
مشاهدينا المحترمين سلام الله عليكم. بالفعل من صاحب قرار السلم والحرب الفتاك ذاك؟ من أعاد نغمة الفتنة الفتاكة تلك؟ أميركا، الشيطان الأكبر ذاك، تلك هي رأس فتنة العالم تقرر الحرب والسلم في العالم ومنطقتنا متى تشاء كيفما تشاء، لا راد ببساطة لأنه لا قادر. بالحرب الباردة لهبت وبالغزوات العسكرية لهبت وبحكامنا هملت وبأوطاننا هتكت وباستقرارنا هدرت لأنها بإسرائيل هللت، أأميركا صاحبة قرار السلم والحرب والفتنة؟ هكذا البعض يحسم. إيران الشيطان الكبير ذاك، تلك هي رأس فتنة إقليمنا ومن ثم عالمنا، نظامه بخطابه فتان وبسياسته فتاك، إيران الجمهورية الإسلامية تلك تسلب السلم وتنشر الحرب مذ قامت. في لبنان بحزب الله تحارب، في فلسطين بحماس والجهاد تقاتل، في العراق بالكل تلعب، في بحر الخليج وبيابسته تناور وبأميركا كارتر وريغن وبوش وكلينتون وبوش الثاني تهكمت وبقيت، لا بل ذررت النووي الذي لا يتذرر، رئيسها أحمدي نجاد في لبنان قريبا، ربما من الجنوب يطل، لأنصاره هو بطل لإسرائيل هو قتل، لبعض العرب هو عطل. أأيران صاحبة قرار سلم وحرب وفتنة؟ هكذا البعض يجزم. إسرائيل الشيطان المتكبر ذاك، تلك يكفي أن تقول إسرائيل، لا حاجة لكلام تفصيل أو مثال تشكيل أو حجة تعليل أو حتى اتهام تقليل، أأسرائيل صاحبة قرار كل السلم وكل الحرب وكل الفتنة؟ هكذا البعض يفصل. من من حكام بلداننا العربية المسماة كبرى ومركزية ومحورية أصحاب قرار السلم والحرب في المنطقة؟ السؤال هو بصراحة نكتة لأن الإجابة هي بصراحة أقرب إلى المهزلة فالبعض منهم قادر على الفتنة نعم لكن السلم والحرب هو قرار كبار، فتش عن الكبار، هكذا البعض يزعم. من يمكن أن يصنع قرار سلم وحرب وفتنة بأحكام من غير حكام؟ أحزب الله في لبنان رغبا أو رغما قادر مع حلفائه في الداخل والجوار وقوى الممانعة الراديكالية في المنطقة وبسلاحه وصواريخه وإصراره على مقاومة إسرائيل وربما بتكرار 7 أيار لا بل سبعين 7 أيار جديد؟ ربما، هكذا يزعم البعض. أسعد الحريري قادر رغبا أو رغما مع حلفائه في الداخل والإقليم والغرب وأنظمة الاعتدال العربي ومنظومة شهود الزور وبإصراره على المحكمة الدولية الخاصة باغتيال والده رغم تشكيك أوساط في نزاهة المحكمة واتهامها بالتواطؤ مع إسرائيل لاستهداف المقاومة وبث الفتنة؟ ربما، هكذا يزعم البعض. أحماس قادرة بسلطتها في غزة وعنادها على رفض المفاوضات؟ ربما، هكذا البعض يزعم. مع الخليجي الكويتي سامي النصف الكاتب السياسي القريب من دوائر القرار ومع اللبناني الأميركي منذر سليمان الخبير في شؤون الأمن القومي ومدير مركز الدراسات العربية الأميركية نسأل ونقرأ ونجيب، سنحاول.

مصير القرار بين خطاب المقاومة وخطاب التسوية

غسان بن جدو: مرحبا بكما سيدي، أستاذ سامي النصف شكرا جزيلا لك شرفتنا من الكويت، دكتور منذر سليمان أهلا بك في بيروت. هذه الحلقة يشاركنا أيضا بعض الإخوان والأصدقاء من العراق ومن فلسطين من لبنان من اتجاهات متعددة سوف نستفيد من رأيهم وملاحظاتهم. دكتور منذر سليمان أخيرا كتبت شيئا على ما أعتقد لم تنشره بعد دليل عمل حول كيفية صنع القرار السياسي، سوف نستفيد منه لاحقا ولكنك في العام 2004 كتبت قائلا الجيش والسياسة والسلطة في الوطن العربي، تقول التالي "يبدو النظام الرسمي العربي محكوما بنوعين من الملكية مهما تنوعت التسميات، الملكية التقليدية للأسر الحاكمة والملكية العسكرية للأنظمة التي تطلق على نفسها غالبا لقب جمهورية" السؤال هنا هل يعني هذا بأن المؤسسة الأمنية العسكرية هي الحاكمة بالفعل في بلداننا العربية وبالتالي هي صاحبة القرار ومن ثم هي صاحبة قرار السلم والحرب أم هي لا تقدم ولا تؤخر؟

منذر سليمان: للأسف فيما يتعلق بموضوع قرار السلم والحرب في الوطن العربي والعالم الإسلامي نحن مسرح للحرب ولسنا في معظم الحالات من يشكل مصدرا لقرار الحرب والسلم، السبب في ذلك معقد ولكن بصورة أساسية المشروع الصهيوني الذي زرع في منطقتنا كجزء من المشروع الإمبراطوري الأميركي للهيمنة يحقق بالدرجة الأولى المقولة التي تقول بأن هناك السياسة هي التعبير المكثف عن الاقتصاد وكذلك إذا كان الحرب هي امتداد للسياسة بوسائل أخرى فجوهر الحروب يجب أن ننظر إليه من نطاق الهيمنة جوهر اقتصادي الأمن الاقتصادي بمعنى أننا نحن مسرح تلقينا عدا عن المشروع الصهيوني هناك مساندة لهذا المشروع الصهيوني بدأنا في الفترة الأخيرة نجد أن هناك سعيا محموما للهيمنة والسيطرة من قبل المتفرد الأميركي..

غسان بن جدو (مقاطعا): طيب من صاحب قرار السلم والحرب ومن هو الذي يصنع القرار أصلا؟ قلت لك هل هي المؤسسة الأمنية العسكرية أم هي لا تصنع شيئا؟

منذر سليمان: للأسف الشديد أن القرارات في العالم العربي عموما هي قرارات فردية وارتجالية، تستند النظم إلى المؤسسة الأمنية العسكرية في حماية النظام بالدرجة الأولى لذلك نجد أن ترسانات الأسلحة وهذا الإنفاق الضخم عليها هو لا يهدف إلى محاولة حماية الأمن الوطني الداخلي للدول ولا حتى الأمن القومي العربي وبنفس الوقت من الاختبار أن العديد من الدول التي تتقدم في مشتريات الأسلحة لا تستخدم هذه الأسلحة لا في الصراع العربي الصهيوني ولا حتى أيضا في حماية وضعها الداخلي لذلك..

غسان بن جدو (مقاطعا): نعم سوف نتحدث عن موضوع التسلح. أستاذ سامي النصف الآن إذا أردنا أن نحدد بوضوح لأن موضوعنا الآن من يصنع قرار السلم والحرب، ليس من يصنع القرار في البلاد العربية والوطن العربي وأنا اتخذت من السؤال المدخل فقط المؤسسة العسكرية الأمنية حتى أكتشف في النهاية حسب وجهة نظري بما أنها هي صاحبة القرار الفعلي في بلادنا العربية هل تستطيع أن تصنع السلم والحرب، لكن في منطقتنا من يصنع السلم والحرب، أميركا، إسرائيل، إيران، تركيا، سوريا، السعودية، مصر، الأردن، حزب الله، حماس، من؟

سامي النصف: الحقيقة شوف أستاذ غسان في بداية الحلقة تحدثت أنت عن شياطين، الشيطان الأكبر أميركا الشيطان الآخر في إيران الشيطان الثالث في إسرائيل وأصبحنا نحن الملائكة، القضية عكس من ذلك تماما، أنا أعتقد أن قرار الحرب والسلم..

غسان بن جدو (مقاطعا): كلا، هكذا يزعم يعني هناك من يصف أميركا بأنها الشيطان الأكبر هناك من يصف إيران بأنها الشيطان الكبير وهناك من يصف إسرائيل بأنها الشيطان المتكبر وقلت هكذا يزعمون.

سامي النصف: نعم، نعم، أنا أرد على من زعم هذا الأمر. لأنه حولنا إلى ملائكة، واقع الحال غير ذلك تماما، أنا أعتقد أن قرار الحرب والسلم قد رفع من يد العرب لسبب بسيط لأننا أسأنا استخدامه، نحن أكثر الناس سوءا في استخدام قرار الحرب، لو تشوف المائة سنة اللي فاتت على سبيل المثال من ميسلون إلى ثورة رشيد آل الكيلاني إلى حرب 48 و 56 وغيرها وغيرها كنا سباقين للكر وكنا سباقين للفر كنا أسوأ من يستخدم سلاح الحرب وبالتالي نزع هذا الخيار من يد العرب، الحال كذلك بالسلم، عندما لم نجد..

غسان بن جدو (مقاطعا): بس عفوا متى بادر العرب إلى الحرب بهذه الطريقة؟ حتى من مائة سنة..

سامي النصف: كل هذه الحروب..

غسان بن جدو: يعني من مائة سنة أستاذ سامي كل البلدان العربية تقريبا كانت محتلة يعني العنف أو يعني هذه الحروب هي التي مورست عليه فرضت عليه فمتى العرب بادروا إلى الحرب؟

سامي النصف: أستاذ غسان هذا الكلام اللي يقوله العامة إنما عندما تبحث في حقائق الأمور عندما تقرأ الوثائق رح تكتشف أن كل حروب العرب كان بالإمكان تفاديها، لو أخذنا بمبدأ التسامح لو أخذنا بمبدأ ما يسمى بالأجنبي الـ compromise..

غسان بن جدو (مقاطعا): أعطني مثالا..

منذر سليمان (مقاطعا): أي حروب عرب عم تتحدث؟ الحروب العربية العربية ولا الحروب العربية الصهيونية؟

سامي النصف: اسمح لي خلينا..

منذر سليمان: هذه حروب العرب.

سامي النصف: كل حروب العرب إذا جئت حتى الحرب الأولى من موقعة ميسلون تكتشف أنه بالفعل كان بإمكاننا لو كنا بقليل من الواقعية لتفادينا الحرب إنما كان هناك من يثير الكلام ثم انتهينا بهزيمة بخمس دقائق والحال كذلك بحروبنا الأخرى، حتى حرب الـ 48 والـ 56 والـ 67 كلها حروب كان بالإمكان تفاديها بقليل من التعقل وقليل من الحكمة..

غسان بن جدو (مقاطعا): هكذا؟!

سامي النصف: نعم، نعم، هذا بإمكاننا وهذا بحث آخر بإمكاننا نتكلم فيه..

غسان بن جدو (مقاطعا):، هو بحثنا يا سيدي هو بحثنا..

سامي النصف: يا سيدي الفاضل هل تريد..

غسان بن جدو: يعني إذا في 56 وفي.. كلها..

منذر سليمان (مقاطعا): يعني عفوا يعني..

سامي النصف (مقاطعا): اسمح لي خليني أكمل بس الجملة وبعد ذلك..

منذر سليمان: تفضل.

سامي النصف: وبالتالي بعدما أسأنا قرار الحرب وانتهينا بهزائم ونحن أمة الأبطال المهزومين في نهاية المطاف كل أبطالنا ينجلي الغبار ونحن إما مجندلين أو مقتولين أو مأسورين، في الأمم الأخرى لا يسمى هذا بطلا، البطل من يحوز على جائزة، هذه في زاوية قرار الحرب. قرار السلم كذلك يا سيدي لم نجد قرار السلم يعني عندما نتحدث، اليوم انظر إلى ما يحدث بين العرب وجيرانهم بما في ذلك إسرائيل تجد أن ما تم بيننا أقل بكثير مما تم بين ألمانيا وفرنسا مع ذلك لما أخذوا قرارا إستراتيجيا بالسلام طبعوا، ما في شيء اسمه قرار سلم دون تطبيع، هذا القرار لايمكن أن يقبله الطرف الآخر، أنت لا تستطيع خداع الطرف الآخر أنه والله رح أعطيك سلما عبارة عن ورقة نقطعها، ما الأوراق تمزق، إحنا بشهر 5 سنة 1990 زار الشيخ جابر الأحمد بغداد وتعرف استقباله البطولي وغيره، بعد ثلاثة شهور مزقت الأوراق وقيل إن الكويت تتبع العراق وغزينا في ليلة داهمة..

غسان بن جدو (مقاطعا): يعني فيما يتعلق بعلاقتنا بإسرائيل أنت تشبهها بالعلاقة بين فرنسا وألمانيا..

سامي النصف: نعم، بل أقل..

غسان بن جدو: هم جيراننا وينبغي أن..

سامي النصف: أقل من ذلك ولهذا السبب أقول علينا..

غسان بن جدو: أقل من ذلك، نعم.

سامي النصف: علينا أن نعطي العقلاء والحكماء من أبناء أمتنا قرار الحرب والسلم قبل أن يخطف ولربما خطف القرار.

غسان بن جدو: من مثلا من الحكماء والعقلاء؟

سامي النصف: جدا جدا..

غسان بن جدو: يعني هل هم حكام هل هم رموز، مؤسسات؟

سامي النصف: أعطيك مثالا، هناك أنظمة أثبتت جدارتها في قضايا الحرب والسلام والتنمية وغيرها..

غسان بن جدو: جميل، أعطني نظاما.

سامي النصف: أعطيك، الأنظمة الخليجية أنجح وحدة عربية، الأستاذ منذر يتحدث عن الوحدة، كل الوحدات اللي يتكلم عنها فاشلة حتى السودان فصلت في 1954 بسبب فشل إدارة الحكم المصري لقرار السودان ثم سوريا ثم غزة اللي ضيعت مرتين وغيرها. عندنا أفضل تجربتين وحدويتين واحدة في السعودية عندما قام الملك عبد العزيز بتوحيد المملكة وقرار دولة الإمارات العربية المتحدة. قضايا التنمية لأن أحد الأسباب التي نعاني منها..

غسان بن جدو (مقاطعا): لا، لا، هذا موضوع آخر، خلينا في موضوع السلم والحرب. دكتور سليمان..

سامي النصف: لا، لا، لأنها مرتبطة..

غسان بن جدو: واضح الآن واضح. تفضل دكتور سليمان.

منذر سليمان: أنا يؤسفني يعني إما هذا الحديث إما عن طريق إما يمكن أن يكون نوعا من الجهل أو نوع من الغباء أو نوع من الصهينة..

سامي النصف (مقاطعا): هذه كلمة لا تقال يا دكتور..

منذر سليمان: عفوا عفوا لأنه لا يمكن لأي شخص أن..

سامي النصف (متابعا): عفوا يعني إذا أردنا أن نجرح بعضا أستطيع أن أجرحك، لا نجرح بعض رجاء.

منذر سليمان: لا، لا، لا يمكن لشخص أن يتحدث ولو كان بثوب أكاديمي يعني يتحدث بأن يكون ناطقا رسميا باسم الصهيونية العربية المتجددة..

سامي النصف (مقاطعا): هذا كلام؟ هذا الكلام اللي ضيعنا، لا تشر بإصبع الاتهام يا أستاذ منذر..

منذر سليمان (متابعا): وأن نقبل ذلك، كيف يمكن أن يكون المقاومة العربية المناضلة الشريفة..

سامي النصف (متابعا): خاطب.. كلم الفكر بالفكر والرأي بالرأي..

منذر سليمان: هذا الرأي والرأي..

سامي النصف: لا تخوّن، لا تخوّن، ما حد ضيعنا إلا قضايا التخوين..

منذر سليمان: يا عزيزي أنا أعتبر..

سامي النصف: كلمني رأيا برأي وفكرا بفكر.

منذر سليمان: يا عزيزي ليس تخوينا، أنت تعكس وجهة نظر صهيونية تتوغل في موضوع قبول هذا المشروع الاستيطاني الاقتلاعي للشعب الفلسطيني وترغب في عملية التطبيع معه وتعتقد أننا فشلنا في عملية التطبيع معه وتنظر إلى أن كل عمليات العدوان الذي مارسه ضد الشعب الفلسطيني ويمارسه ضد كل الشعوب العربية وخاصة في لبنان تعتبره أنه كان هناك تلكؤ ومبادرة من قبل الدول العربية..

سامي النصف (مقاطعا): أنا أستطيع بالمقابل أن أتهم..

منذر سليمان (متابعا): يا عزيزي دعني أكمل..

سامي النصف (متابعا): الخطاب المتشدد بأنه من ضيع فلسطين، انظر من لجنة بيل 1936 و1948 وكل..

منذر سليمان (متابعا): يا عزيزي الحرب نحن مسرح الحرب..

سامي النصف (متابعا): القرار المتشدد أفاد إسرائيل أكثر من قرار العقل.

منذر سليمان (متابعا): وقرار الحرب هو قرار القوى المستغلة المستبدة المهيمنة التي زرعتها..

سامي النصف: أنتم من ضيعتم أنتم سبب الهزائم..

منذر سليمان: من نحن؟

غسان بن جدو (مقاطعا): يا أستاذ سامي، دكتور منذر..

منذر سليمان: الشعب العربي يفخر بالمقاومة التي تستطيع..

غسان بن جدو (متابعا): أستاذ سامي عندما غزا العراق الكويت عام 1990 أنتم لم تتسامحوا.

سامي النصف: نعم.

غسان بن جدو: لم تتحدثوا مع العراق وقتذاك بمنطق التسامح، لقد دفعتم من أجل حرب عاصفة الصحراء وجلبتم الأميركان من أجل تحرير الكويت وأنتم تعتبرون هذا الأمر مشروعا وبالتالي..

سامي النصف (مقاطعا): يا سيدي لماذا؟ أنا كنت في مركز قوة لماذا أتسامح؟

غسان بن جدو: يعني أنتم إذاً عندما غزا العراق الكويت وقتذاك أنتم اعتبرتم أنه كان غزوا كان تهجيرا وتشريدا..

سامي النصف: صحيح صحيح.

غسان بن جدو: وظلما كما تفضلت قبل قليل ولم تتعاطوا بمنطق التسامح وقتذاك، لقد جلبت الدنيا كلها من أجل تحرير الكويت، ربما يكون هذا من حقك..

سامي النصف: يا سيدي..

غسان بن جدو: ربما يكون من حقك، أنا الآن لا أناقش تلك الفرضية التاريخية ولكني أقول إن مقاربتك في الجوهر عندما تقول، يا رجل أنت أستاذ سامي حتى الـ 48 كان يمكن أن نتفاداها مع أنه قسمت فلسطين واحتلت أرضنا..

سامي النصف: نعم بس..

غسان بن جدو: 1956 ما الذي حصل؟ أليس العدوان الثلاثي هو الذي حصل آنذاك؟

سامي النصف: كيف وصلنا إلى العدوان الثلاثي؟ كيف وصلنا لـ 1948؟

غسان بن جدو: عبد الناصر أمم قناة السويس آنذاك، أليس من حقه؟

سامي النصف: تعرف يا سيدي، هل قرأت قرارات لجنة بيل اللي أعطت الفلسطينيين 90% من الأرض وأعطت الإسرائيليين 10%؟ حتى أن غولدا مائير قالت رفضنا هذا الأمر وذهبت إلى وايزمن وقالت أرض يعني دولة خير من لا دولة، رفضنا هذا الأمر ورفضنا مشروع الدولة الواحدة، اسمح لي أنا ما أريد أن أدخل بالتاريخ والـ 48 وما أدراك ما الـ 48..

غسان بن جدو: جميل جميل إذاً نحن نتحدث عن فرضية عامة على المقاربة الأساسية الخلاصة العامة بأن هذه الأنظمة العربية أخفقت سابقا في السلم أخفقت في الحرب لم تنجب أبطالا لم تنتج رموزا أنتجت فقط إخفاقا، تفضلي سيدتي.

منذر سليمان (مقاطعا): لا، عفوا دعني بس نقطة بسيطة.

القرار العربي في مهب المصالح الإستراتيجية العالمية

غسان بن جدو: لا، الله يخليك لأنه عنا الإخوان الحضور نريد أن نشركهم بفعالية، تفضلي أختي.

ليال اسكندراني: مساء الخير. أستاذ غسان أنا بس بدي أسأل سؤالا منطقيا لأخلي العالم تفكر باللي عم نحكي فيه، لما عم نحكي بقرار..

غسان بن جدو (مقاطعا): نتعرف عليك من فضلك.

ليال اسكندراني: ليال اسكندراني أستاذة جامعية بحزب الاتحاد. عندما نقول بأن قرار الحرب والسلم في المنطقة، طيب سؤال بسيط هل نحن نعد العدة ونرسل بجيوشنا إلى أوروبا وأميركا أم هم الذين يعدون العدة ويرسلون بجيوشهم؟ منذ عام 1900 إلى الآن إلى عام 2010 من يرسل جيشه إلى من، هل الغرب يرسل جيشه إلى منطقة الشرق الأوسط أم نحن؟ من قال بنظرية -بالجيوبولتيك السياسي- من قال بنظرية منطقة القلب للاستيلاء على المنطقة أو على العالم من خلال منطقة القلب اللي هي تمتد من السواحل من شمال القارة الإفريقية إلى الشرق الأوسط وهذه المنطقة التي دائما تتأجج فيها الحروب؟

غسان بن جدو: وبالتالي من صاحب قرار السلم والحرب؟

ليال اسكندراني: وبالتالي من صاحب قرار السلم والحرب؟

غسان بن جدو: من؟

ليال اسكندراني: عندما تقول عندما نقارن ما بين أميركا الشيطان الأكبر وإيران التي يزعمون بأنها الشيطان الأكبر فمنذ سنة 1900 وقيام الكيان الصهيوني إلى عام 1979 كان هناك الشاه في إيران وكان الشاه يتعامل مع أميركا، من كان يقيم هذه الحروب؟ ومن كان يحرض من في هذه المنطقة الحروب للاستيلاء على المياه والاستيلاء على النفط والاستيلاء على ثرواتنا والاستيلاء على أدمغتنا وعلى علمنا وعلى حضارتنا؟

غسان بن جدو: جميل، خلينا نستفيد من السيدة العراقية فنانة تشكيلية، تفضلي سيدتي يا هلا.

عليا الوهاب: مساء الخير، عليا الوهاب.

غسان بن جدو: مرحبا.

عليا الوهاب: أول شيء أحب أرد على الأستاذ النصف أن حرب 48 و56 و67 هذه حروب يعني قامت على أساس أن جسما دخيلا دخل الأمة العربية فمن غير المنطقي ومن غير المعقول أن الدول العربية تأخذ الأمر بعملية سلمية..

غسان بن جدو (مقاطعا): الآن من؟ الآن، خلونا الآن.

عليا الوهاب: الآن القانون المصالح الإستراتيجية للدول هي اللي تحدد الحرب والسلم وهذه الدول اللي هي أميركا إسرائيل الدول الأوروبية حسب تقاطع المصالح بالمبدأ..

غسان بن جدو (مقاطعا): ومنطقتنا؟

عليا الوهاب: منطقتنا يعني إحنا..

غسان بن جدو: يعني تركيا ليس لها مصالح يمكن أن تشن حربا؟ إيران ليس لها مصالح لكي تشن حربا؟ على بعضنا أليس لدينا مصالح إستراتيجية؟

عليا الوهاب: عندنا مصالح بس أميركا لها أساليب يعني مثلا عندنا صدام حسين بالعراق نفذ الحلم الأميركي بعملية غزوه للكويت، ليش غزا الكويت؟ معروف في أسباب معينة هي اللي خلت صدام حسين يغزو الكويت، دكتاتور نعم متفرد بالقرار نعم بس هناك أسباب محددة لسبب غزو الكويت يعني من غير المعقول كان ممكن تفادي هذه..

غسان بن جدو (مقاطعا): إذاً تريدين القول سيدتي بأن صاحب القرار..

سامي النصف (مقاطعا): وغزو إيران؟ غزو إيران كمان عنده أسباب؟

عليا الوهاب: لا، يعني هو يعني أنا مش دفاعا عن صدام حسين لا إطلاقا مش.. أنا لا أدافع أنا بس أحدد وقائع حدثت، بغزو الكويت كان في أسباب..

سامي النصف (مقاطعا): وغزو إيران؟

عليا الوهاب: غزو الحرب تمت بين الاثنين يعني..

سامي النصف: في أسباب ولا ما في أسباب؟ هذا الرجل الملاك اللي اسمه صدام كان عنده سبب؟

عليا الوهاب: لا، لا، صدام مش ملاك، ما حد قال يعني من غير المنطقي أن أذكر أن صدام ملاك بس أنه إحنا كعرب يعني المنطقة كلها شبعت غزوات وحروب ومن حرب الكويت إلى حرب إيران إلى حرب إسرائيل..

غسان بن جدو (مقاطعا): إذاً الخلاصة سيدتي بأنك تقرين الآن بأن صاحب القرار..

عليا الوهاب (مقاطعة): المصالح الإستراتيجية للدول هي اللي تحدد.

غسان بن جدو: جميل، وهذه مقاربة مهمة الحقيقة يعني أحيانا بمعنى آخر المصلحة الإستراتيجية والأمنية والسياسية هي التي تحدد، هي صاحبة قرار السلم والحرب أحيانا تلبس لبوسا أميركيا أحيانا إيرانيا أحيانا إسرائيليا..

عليا الوهاب: هذه الدول، تماما..

غسان بن جدو: هل هكذا هو؟

عليا الوهاب: هي تفتش..

غسان بن جدو: طيب في هذه الأونة الآن، في هذه الآونة دكتور منذر سليمان إذا أخذنا بهذه المقاربة، وعلى كل حال بالمناسبة تتحدث في ورقتك يعني أشرت إلى هذه النقطة..

سامي النصف: سريعا..

غسان بن جدو: وأود أن أشير أيضا إلى هذا الكتاب الجميل "كيف يصنع القرار في الأنظمة العربية" فيه كثير من القضايا اللي يعني موجودة عن مركز دراسات الوحدة العربية أنصح الجميع بقراءته لأنه تحدث في كثير من القضايا عن بلادنا العربية.

منذر سليمان: أولا..

غسان بن جدو: أشار أيضا إلى هذه النقطة. تفضل.

منذر سليمان: نعم، من الظلم أصلا حتى موضوع حرب تشرين هي الفترة التي حدث فيها نوع من التنسيق الحد الأدنى بين الأنظمة الرسمية العربية نظامين رسميين عربيين واستطاعا أن يحققا بعض الانتصارات رغم أن السادات أجهض هذا الانتصار، وانطلاقة المقاومة الفلسطينية والمقاومة اللبنانية والمقاومة العراقية في قتال شريف وقتال مستميت من أجل الدفاع عن قضايا الأمة هذه مسألة واضحة أنها هي الآن تشكل رمزا لشرف الأمة وكرامتها وعزتها. على أية حال نحن..

غسان بن جدو (مقاطعا): طيب هذه المقاومة، هذه المقاومة الآن التي تتحدث عنها الآن وتصفها بأنها شريفة أليست هي التي تتسبب الآن في منطق الفوضى والعبث..

منذر سليمان (مقاطعا): ليس صحيحا على الإطلاق..

غسان بن جدو (متابعا): والحروب الموجودة الآن في المنطقة؟

منذر سليمان: بالعكس هي تحولت..

غسان بن جدو (متابعا): أليست المقاومة التي قسمت فلسطين أليست المقاومة التي دمرت لبنان؟..

منذر سليمان: على الإطلاق.

غسان بن جدو: أليست المقاومة التي يعني أدخلت العراق في هذه الفوضى وهذا اللا أمن الموجود الآن؟

منذر سليمان: أبدا، أبدا..

غسان بن جدو: كيف ذلك؟

منذر سليمان: نهج المقاومة..

غسان بن جدو: برر لي العكس من فضلك.

منذر سليمان: نهج المقاومة هو الذي يحقق الحد الأدنى من المصالح العربية وثبت أن نهج التفاوض والاستسلام هو الذي يفرط بالحقوق العربية..

غسان بن جدو (مقاطعا): هذا أمر آخر، برر لي من فضلك دكتور منذر سليمان بأن هذه المقاومة ليست هي التي تتسبب لا في الفوضى ولا في العبث ولا في اللا أمن ولا في أي شيء آخر، برر لي هذه النقطة.

منذر سليمان: سأوضح لك، أولا من السذاجة لا بل من الجهل والغباء اعتبار أن حرب 2006 كانت بسبب أسر حزب الله للجنود الإسرائيليين وثبت بالملموس أنه كان هناك تخطيط للحرب، علينا أن نتفهم أن هناك رغبة أميركية صهيونية في السيطرة على العالم العربي..

غسان بن جدو (مقاطعا): وفي العراق وفي فلسطين كيف؟

منذر سليمان: في العراق وفي فلسطين وفي كل المنطقة هذا المشروع الإمبراطوري يستند إلى منع والحيلولة دون أن يتمكن أي طرف عربي أو الأمة العربية..

غسان بن جدو (مقاطعا): هل هذه المقاومات مشروعة؟

منذر سليمان: عفوا..

غسان بن جدو: لا، لا، عفوا، أريد أن نتحاور، نحن لسنا في مدرسة نحن نريد أن نتحاور، هذه المقاومات، خليك معه دكتور منذر، هذه المقاومات أستاذ سامي النصف الآن هل تعتبرها مشروعة تدافع عن نفسها وبالتالي هي بالحرب صحيح ولكنها تريد أن تفرض السلم، لأنه تم الاعتداء على العراق وتم الاعتداء على لبنان وتم الاعتداء على فلسطين وبالتالي هذه المقاومات هي ترد عنفا ترد ظلما ترد حربا لتعيد سلما واستقرارا، كيف تجيب على هذه النقطة؟

سامي النصف: سيد غسان يا أخي الفاضل إذا كان هناك دواءان استعملت الدواء الأول مرارا وتكرارا وفي كل مرة تستخدمه يعني لا ينفع لربما أدى إلى الموت في بعض الأحيان..

غسان بن جدو: لم ينفع مطلقا؟

سامي النصف: نعم، هذه الحروب وهذه المقاومة وهذه الكلمات الكبيرة إلى ماذا أدت؟ تجد أننا خسرنا بدل الأرض أراض وهزمنا بدل المرة عشرات ولم نجرب حتى مرة الخطاب الآخر الخطاب العاقل الخطاب اللي استخدم في كثير..

غسان بن جدو (مقاطعا): كيف لم نجربه يا أستاذ سامي؟!..

سامي النصف: لم نجرب..

غسان بن جدو: نحن على مدى عقود الآن نعيش..

سامي النصف: سيدي الفاضل..

غسان بن جدو: لا، عفوا، كيف لم نجربه يا سيدي العزيز؟

سامي النصف: خليني أكمل..

غسان بن جدو: أليس من كامب ديفد جربنا هذا الخطاب العاقل الذي تصفه؟

سامي النصف: على فكرة كامب ديفد أرجعت سيناء، على فكرة كامب ديفد..

غسان بن جدو: أنا لا أنا لا أقول إنه سيء..

منذر سليمان: كامب ديفد أخرجت مصر من الصراع العربي الإسرائيلي..

سامي النصف: ما في أحد قاعد يقرأ حتى أوراق كامب ديفد..

منذر سليمان: كامب ديفد هي التي حفرت في كل الحروب اللاحقة التي حصلت..

غسان بن جدو: دكتور منذر عفوا، أنا لا أقول إن كامب ديفد..

منذر سليمان: كان يفترض أن تكون آخر الحروب.

غسان بن جدو: بس خلينا نوضح، أنا لا أقول إن كامب ديفد سيء ولا إيجابي، أنا كل ما أقوله عندما تتحدث عن خلينا نجرب هذا الخطاب العاقل قلت لك لقد جربناه من 1979.

سامي النصف: استفدنا يا أخي، أراضينا لم ترجع بالحرب لا الضفة الغربية ولا سيناء ولا غيرها رجعت بالحرب..

منذر سليمان: ليس صحيحا..

سامي النصف: جميعها رجعت بقضية السلام.

منذر سليمان: أجبر العدو الصهيوني على الخروج من لبنان بسبب المقاومة أجبر على الخروج من غزة بسبب المقاومة..

سامي النصف: هل أنشئت.. واحدة بجنوب لبنان؟

منذر سليمان (متابعا): وأجبر على الانسحاب الجزئي من العراق بسبب المقاومة العراقية..

سامي النصف: يا دكتور منذر أنت تتكلم..

منذر سليمان (متابعا): هذا الموقف الذي تدافع فيه عن العدو الصهيوني موقف مستغرب..

سامي النصف (متابعا): بأمور لا تبحث فيها لا تقرأ فيها.

منذر سليمان (متابعا): خاصة وأنك تتحدث وكأن خطاب الاستسلام والانهزام والتراجع لم يكن سائدا، بالعكس الذي نحتاجه الآن أن يزداد وتيرة الخطاب المقاوم والدفاع عنه ويتم استخدام محاولة الحصار على المقاومات العربية كلها من قبل أطراف عربية هي أدوات أميركية وأدوات صهيونية..

سامي النصف: هذا الخطاب جربناه..

منذر سليمان: تشكل حاليا تشكل بوقا لهم أنت..

غسان بن جدو: دكتور منذر، على كل حال..

سامي النصف: أنت البوق..

منذر سليمان (متابعا): الطريق الوحيد لإنقاذ الوضع العربي أن يتصلب وضع المقاومة..

سامي النصف (متابعا): شوف، أنت بوق لإضاعة مستقبل العرب..

منذر سليمان: بالعكس، أبدا وليس هناك..

سامي النصف (متابعا): هذا البوق، هذا الخطاب هذه الخارطة الزرقاء استخدمناها..

منذر سليمان: البوق هو أنني أعكس إرادة الشعب العربي وإرادة المقاومة..

سامي النصف (متابعا): استخدمناها بالـ 52 ضيعنا الأراضي..

منذر سليمان (متابعا): وليس إرادة الانهزام والتراجع والتخاذل الذي لم يوصلنا إلى..

سامي النصف: يا منذر ضيعنا كل الأراضي تحت هذا الخطاب..

منذر سليمان: بالعكس..

سامي النصف: هذا الخطاب..

غسان بن جدو (مقاطعا): طيب على كل حال دكتور منذر..

منذر سليمان: الآن المقاومة تشكل قوة رادعة حقيقية..

غسان بن جدو: سنتحدث عن المقاومات والتسلح علما..

منذر سليمان (متابعا): بسبب قدرتها على منع هذا العدوان..

سامي النصف: خطاب الصوت العالي هذا جربناه..

منذر سليمان: الذي نقوله، دون تنفيذ قرار الحرب..

سامي النصف (متابعا): هزمنا بالـ 56..

منذر سليمان (متابعا): الصهيوني هو قدرة المقاومة وردعها والقوى التي تساندها..

غسان بن جدو: دكتور منذر..

سامي النصف: (متابعا): هذا الذي يوقف الحرب..

سامي النصف (متابعا): الشعب العربي..

غسان بن جدو (متابعا): يعني طبيعي جدا..

منذر سليمان: الحرب مؤجلة بسبب قوة المقاومة وقدرتها على الردع وإلحاق الأذى بالذين يرغبون هذا..

غسان بن جدو: لأن حلقتنا هي عن الحرب والسلم فأنا أتفهم جيدا هذه الحرارة. مشاهدي الكرام أرجو أن تتفضلوا بالبقاء معنا وقفة نعود بعدها لاستكمال حوارنا المفتوح من بيروت سوف نعود للسادة، أذكر فقط بأن الخريطة الزرقاء التي تحدث عنها الأستاذ سامي النصف كتبها بشكل مفصل في مقالة له في الشرق الأوسط عام 2004، أليس كذلك؟ كونوا معنا من فضلكم.

[فاصل إعلاني]

دور السلاح وتأثير المقاومات في توجيه مسارات المنطقة

غسان بن جدو: أهلا بكم مشاهدي الكرام. حول قرار السلم والحرب نحن نريد أيضا أن نتحدث عن صفقات السلاح الموجودة في البلاد العربية، طبعا تقريبا لا بلد عربي مصنع للسلاح، ربما في السابق كانت مصر، لست أدري الآن إن كانت هناك صناعة حربية حقيقية في مصر، ربما تكون موجودة لكن ليس بالقدر الذي ربما نطمح إليه جميعا، السبب أو المبرر الحجة الكبيرة التي تقدم هناك في مصر بأن مصر بعد دخولها في عملية السلام مع إسرائيل أصبحت حاجتها للسلاح كما كانت في السابق أقل، على كل حال بالأرقام نتابع سوية صفقات السلاح في البلاد العربية.

[معلومات مكتوبة]

أكثر الدول النامية إنفاقا على صفقات شراء الأسلحة (الاتفاقيات) بين عامي 2001 و 2008 بمليارات الدولارات:

الدولة

معدل الإنفاق العسكري

النسبة الإجمالية*

المرتبة

السعودية

36.7

16%

1

الهند

30.8

14%

2

الإمارات

15.3

7%

3

الصين

12.9

6%

4

مصر

12.3

5%

5

باكستان

11.8

5%

6

إسرائيل

7.1

3%

7

سوريا

6.5

3%

8

فنزويلا

5.8

3%

9

الجزائر

4.9

2%

10

الدول النامية المتبقية

80.9

36%

11

*نسبة إنفاق الدولة مقارنة مع مجموع ما تنفقه الدول النامية مجتمعة على التسلح.

المصدر: تقرير صادر عن خدمة أبحاث الكونغرس في 4 أيلول/ سبتمبر 2009 (الأرقام تقريبية)

[نهاية المعلومات المكتوبة]

غسان بن جدو: ربما نلاحظ سوية، طبعا نحن أتمنى من السادة المشاهدين أن يطلعوا على الأرقام بشكل جيد ولكن نشير إلى أن آخر صفقة أساسية هي مع المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأميركية سبعون مليار دولار. أنا أكمل معكم النقاش وأرجو من السادة المشاهدين أيضا أن يكملوا وهم يعني يمعنون النظر في هذه الأرقام. أستاذ سامي النصف على ذكر أرقام السلاح أنت تقول سيدي العزيز "نعلم علم اليقين أن دول المنطقة ليست مصنعة للسلاح والذخائر فمن أين يأتي المعين الذي لا ينضب والنهر المتدفق للسلاح والمتفجرات التي تتكفل بتفجير ما لا يقل عن نصف دزينة من أوطاننا العربية في آن واحد ومن يدفع أثمان السلاح المالية؟" هذا لك أنت في الثامن من نوفمبر عام 2009، هل يعني هذا السؤال من أين تأتي هذه المتفجرات وهذه الذخائر؟ لماذا تتساءل أصلا إن كان هذا الأمر معلنا أم أنك تتهم دولا إقليمية أخرى بأنها هي التي تمول وتسلح سرا داخل بلادنا العربية من أجل إثارة الفوضى واللا أمن والعبث وبالتالي اللا سلم؟

سامي النصف: الإجابة نعم، إن دولا إقليمية هي من يعني يرسل السلاح لأنه تريد أن تحول أوطاننا..

غسان بن جدو: تحديدا من؟

سامي النصف: لا أستطيع أن أذكر هذه الدول..

غسان بن جدو: هل هي دول عربية أم إقليمية؟

سامي النصف: نعم دول إقليمية ترسل السلاح لتفجير الأوطان من الداخل، واقع حال الأمة العربية العراق وغيرها واليمن وغيرها حروب متتالية، الحروب تحتاج إلى سلاح. إنما بودي فقط أن أعقب على اللي تفضل به الدكتور منذر واللي تفضلت فيه قضية الخارطة الزرقاء، يا رجل إذا بنينا بيتا بخارطة ثم هدم البيت لا نذهب ونستخدم نفس الخارطة مرة أخرى لأنه رح يهدم، هذا الخطاب المتشنج اللي خلانا نرفض بالثلاثينات 90% من فلسطين وبالـ 48 رفضنا قرار الأمم المتحدة وبالـ 56..

غسان بن جدو (مقاطعا): يا أستاذ سامي تعود وتقول عن الثلاثينات رفضنا فلسطين 90%؟

سامي النصف: اسمح لي يا أستاذ غسان لا تقاطعني الله يخليك..

غسان بن جدو: هذه كانت أرضنا!

سامي النصف: في خطاب يا سيدي.. لا، في..

غسان بن جدو: هذه كانت أرضنا، تعود وتقول لي..

سامي النصف: لا، في يهود موجودين ترى من مئات السنين، أول مستوطنة..

منذر سليمان (مقاطعا): موجودين، ممكن يكونوا يبقوا الآن كجالية وكسواح في فلسطين العربية المحررة، شو هذا الكلام السخيف هذا!

سامي النصف: شوف، أنا لا أريد أن أحيلها، لجنة بيل ذهبت وسألت الأمير الحسيني قالت له لو قبلنا بالدولة الواحدة ما الذي ستفعله بأربعمئة ألف يهودي؟ قال سنرجعهم للبحر، بالتالي ذهبوا..

منذر سليمان: مش صحيح هذا الكلام..

سامي النصف: اسمح لي، هذه لجنة بيل، إذا ما تقرأ ما مشكلتي، مع ذلك..

منذر سليمان: قال يرجعوا يعني بالسفن الذين أتوا بالسفن يعودوا بالسفن.

سامي النصف: اسمح لي خليني بس أكمل الفكرة. القضية كلها أن هذا الخطاب المتشنج اللي سمعناه مرارا وتكرارا، بالـ 56 الرئيس الله يرحمه جمال عبد الناصر يقول سنقاتل، بعدها بدقيقتين في نفس الخطاب يقول أصدرت أمرا للجيش المصري بالانسحاب من سيناء، ويبدأ التهليل والتصفيق، أول مرة بتاريخ الأمم يعلن إنسان أنه يسحب قواته..

غسان بن جدو (مقاطعا): متى هذا؟ عفوا.

سامي النصف: بالـ 56 خطاب حنقاتل، مجرد.. إحنا حفظنا كلمة حنقاتل ما حد سمع الخطاب بأكمله..

غسان بن جدو: ولكنه قاتل.

سامي النصف: نعم بس..

غسان بن جدو: ولكنه قاتل.

سامي النصف: تمت مهاجمته إنما انسحب من سيناء دون حرب يا سيدي..

منذر سليمان: يا عزيزي ليس صحيحا هذا الكلام!

غسان بن جدو: ذلك تكتيك عسكري.

سامي النصف: خلينا..

منذر سليمان: تدخل في قضايا جزئية وتحاول أن..

سامي النصف: اسمع النقطة يا دكتور منذر..

منذر سليمان: خلص النقطة.

سامي النصف: الآن هناك خطابان خطاب متشنج استخدمناه ما قصرنا فيه استخدمناه مرة واثنين وثلاثة وأربعة وخمسة وستة وسبعة وغيرها، في خطاب آخر عاقل لم نستمع له قط، اليوم الخطاب العاقل اللي تمثله مثلا المملكة ودول الخليج وغيره هذا خطاب غير مسؤول..

غسان بن جدو (مقاطعا): نعم قلت هذه النقطة، دكتور منذر؟

منذر سليمان: أعقل الخطاب والأكثر حكمة في الخطاب السياسي العربي الآن هو خطاب المقاومة هو خطاب استنهاض هذه الأمة والنماذج واضحة، قرار الحرب والسلم موضوع حلقتنا الآن في اللحظة الراهنة هذا قرار أميركي إسرائيلي يستخدم، لماذا تعجز الولايات المتحدة وإسرائيل الآن عن المباشرة الفورية في الحرب التقليدية؟ لأنها تخوض حربا أخرى، أولا الولايات المتحدة تخوض حربين إقليميتين في أفغانستان وفي العراق لا تزال وتخوض حربا شاملة بوسائل مختلفة إلكترونية إستخباراتية بالكاميترول بأيضا الحروب المناخية بالحروب الزلازل وبحروب الفتنة المذهبية والحروب الانشقاقات الداخلية، هذه أدوات لتحضير المسرح لينضج لكي تنقض إسرائيل الأداة الضاربة المباشرة القائمة على الشعب الفلسطيني وعلى الشعب العربي لكي تتحرك كأداة للولايات المتحدة الأميركية، لذلك الخطاب العاقل والخطاب الناضج الآن هو الخطاب الذي يحمي المقاومة..

غسان بن جدو (مقاطعا): لا أعتقد بأن..

منذر سليمان (متابعا): الذي يصون المقاومة والذي يدافع عن المقاومة..

غسان بن جدو (متابعا): لا أعتقد بأن كلامك هذا يوافقه أخونا من حزب الكتائب، دكتور منذر عندما تتحدث وتقول..

منذر سليمان (متابعا): والذي يؤيد المقاومة لأنها هي الطريق الوحيد لمنع وحيلولة وتأخير الحرب لأن قرار الحرب قرار أميركي إسرائيلي.

غسان بن جدو: عندما تقول إن خطاب المقاومة هو أعقل خطاب في المنطقة أعتقد الأخ أنطونيو من حزب الكتائب لا يوافقك، أليس كذلك؟ تفضل.

أنطونيو: أول شيء بيكفي هدما للدول يعني هدم للشعوب، كيف بدنا نواجه نحن بالمستقبل كيف بدنا نواجه إسرائيل ونحن عم نهدم الدول؟ يعني عم نهدم الشعوب؟ أول شغلة لازم..

منذر سليمان (مقاطعا): إسرائيل هي اللي عم تهدم الدول والشعوب يا عزيزي إسرائيل هي آلة الدمار.

غسان بن جدو: خليه يكمل فكرته.

أنطونيو: نحن بلبنان..

ليال اسكندراني (مقاطعة): عملاء هدول..

غسان بن جدو: شو عملاء؟ من عملاء؟ يا ساتر يا رب!

ليال اسكندراني: هم من يهدمون..

غسان بن جدو: على المايك، الله يخليك، أي عملاء؟ يا ساتر، عن أي عملاء تتحدثين؟

ليال اسكندراني: من يدعي علنا جهارا بوسائل الإعلام أن العمالة مع إسرائيل ليست خطأ..

غسان بن جدو: تقصدين السيد سامي الجميل؟

ليال اسكندراني: سامي الجميل، معلمه.

غسان بن جدو: تفضل يا أستاذ أنطونيو.

أنطونيو: أول شغلة..

غسان بن جدو: خليك معها.

أنطونيو: بموضوع سامي الجميل وغير سامي الجميل بدي أكمل فكرتي، نحن بلبنان اليوم الشيخ نعيم قاسم بكتابه الطبعة 2008 يعني مش الثمانينات، 2008..

غسان بن جدو: المنقحة نعم.

أنطونيو: بالصفحة 74 بيقول قرار الحرب والسلم أو بالأحرى بيقولها "الولي الفقيه هو الذي يملك صلاحية قرار الحرب والسلم" وبيقول..

ليال اسكندراني: برد العدوان، إيه معك 100%، برد العدوان بالمدافعة بالمقاومة.

غسان بن جدو: خليه يكمل فكرته من فضلك.

أنطونيو: وأنا شاب لبناني انتخبت دولة انتخبت بالأحرى سلطة استلمت مؤسسات الدولة، أنا كشاب لبناني اليوم انتخبت مؤسسات انتخبت سلطة تستلم مؤسسات الدولة هي اللي بدها تقرر عني هالأمور هيدي، أنا ما بأقبل شاب لبنان ولي الفقيه بإيران شو إلي بهالقصة يعني؟ ولي الفقيه بإيران..

غسان بن جدو (مقاطعا): أنا الحقيقة أخ أنطونيو أنا اطلعت على الكتاب وهذه الفقرة تحديدا..

أنطونيو: وفي غيره وغيره.

غسان بن جدو: هي لازم تحطها بسياقها، هو يقول لأن حزب الله مرجعه العقائدي هو ولي الفقيه فهو..

أنطونيو: ok بقى هيدي هي..

غسان بن جدو: ولكن على الداخل هنا، أنت الآن خليني.. يعني كشاب..

أنطونيو: أنا بدي المؤسسات اللبنانية هي اللي تقرر.

غسان بن جدو: في لبنان أخ أنطونيو في لبنان من تعتبر أنه صاحب قرار السلم والحرب، الدولة الجيش إسرائيل..

أنطونيو: أكيد مش الدولة.

غسان بن جدو: حزب الله؟ من؟ حزب الله؟

أنطونيو: أكيد مش الدولة، أكيد، الصراع الإيراني الأميركي، إسرائيل حزب الله إيران أميركا هو اللي عم بيقرر عني كشاب لبناني عم بيقرر عني قرار الحرب والسلم، أنا بدي الدولة اللي أنا انتخبتها هي تقرر عني قرار الحرب والسلم تأرجع أقدر أحاسبها.

الانقسام العربي وتحديد الأعداء والأولويات

غسان بن جدو: نعم، تفضل أخي، ناقشه إذا سمحت.

فريد ياسين: أولا قرار الحرب والسلم عنا بلبنان يعني حكما هو قرار أميركي صهيوني، نحن شفنا بالـ 2006 كيف قرار الحرب كان بيد الأميركان كيف 2006 الحرب كانت لشرق أوسط جديد وفشلت في 2006 بسواعد المقاومين الأبطال هم اللي أفشلوا مشروع الشرق الأوسط الجديد، الشرق الأوسط الجديد اللي بدها تقوده إسرائيل، الكيان الصهيوني هو اللي بده يقود الشرق الأوسط الجديد، والآن نرى من خلال المحكمة الدولية كيف يزرعون الفتن بين الطوائف وبين المذاهب وكيف يوجهون البوصلة من خلال المحكمة الدولية حيث يرونها مناسبة لهم من أجل حرب جديدة حتى تنضج الفتنة من أجل حرب جديدة لتثبيت مشروع الشرق الأوسط الجديد وبالتالي صاحبة قرار الحرب هي أميركا والكيان الصهيوني. وبس بدي أرد شوي بدي أوجه سؤالا لأستاذ سامي..

غسان بن جدو (مقاطعا): أنطونيو شو؟ ماذا أنطونيو؟ خليه، شو أنطونيو؟

أنطونيو: بغض النظر أنا إذا إسرائيل أو أميركا أو إيران، نحن كلنا سوا كلبنانيين وكشعوب هالدول بالمنطقة لازم الدول العربية ومن ضمنها لبنان لأن لبنان هو صورة عن المشكلة..

غسان بن جدو (مقاطعا): هذا مثال يا أخي نحن نتحدث عن الدول العربية نحن منقسمون..

أنطونيو: طيب عن الاثنين..

غسان بن جدو: العرب مختلفون ومنقسمون..

أنطونيو: لازم نحن بلبنان..

غسان بن جدو: حتى أنتم في لبنان منقسمون مختلفون.

أنطونيو: نحن دولتنا هي تقرر عن.. أنا انتخبت.. حزب الله مش أنا انتخبته.

منذر سليمان: يا عزيزي بالبيان..

فريد ياسين: وأنا ما انتخبت الأكثرية اللي إجت على باطل إجت على جمهورية الضريح إجت على النفاق وعلى اتهام الأبرياء باغتيال الشهيد الرئيس رفيق الحريري ولم تأت بلعبة ديمقراطية، كانت الأموال معروف كيف توزع على المنتخبين وعلى المواطنين ولم تأت بديمقراطية.

أنطونيو: نحن قلنا بلبنان..

منذر سليمان: البيان الحكومي الذي أخذت الثقة عليه..

غسان بن جدو: لا نريد أن..

منذر سليمان: على وحدة الجيش..

أنطونيو: نحن بلبنان لنا من سنة 1968..

منذر سليمان: والمقاومة والشعب..

غسان بن جدو: جميل جميل، بس خليه يكمل.

منذر سليمان: بس هذه النقطة..

أنطونيو: عم نعاني من إخراج قرار الحرب والسلم من يد الدولة..

منذر سليمان: بيان الحكومة الرسمي..

غسان بن جدو: ما عم نفهم، قال جملة فقط..

منذر سليمان: بيان الحكومة الرسمي، ردا عليه..

غسان بن جدو: لحظة فقط، قال كلمة -لأنه يمكن الناس ما سمعوها- هو يقول من عام 1968 ولبنان يعاني من فقدان..

أنطونيو: من إخراج قرار.. القرار الإستراتيجي مش بس الحرب والسلم..

غسان بن جدو: من دولته.

أنطونيو: والتفاوض وقرار.. يعني وزارة الخارجية بطلت بالدولة!

منذر سليمان: ليس صحيحا هذا الكلام..

فريد ياسين: ولكن الحكومة تتبنى عمل المقاومة تتبنى المقاومة.

أنطونيو: مع تحفظ أحزاب لبنانية..

منذر سليمان: ليس صحيحا..

أنطونيو: بقوة السلاح انعمل البيان الوزاري.

منذر سليمان: استعاد لبنان كرامته وقوته وقدرته على صد العدوان عندما انطلقت المقاومة واستطاعت أن تحرز انتصارات والآن الذي يحمي لبنان هو هذه المعادلة..

أنطونيو: بس يللي أدخل إسرائيل هو إخراج قرار الحرب والسلم من يد الدولة..

منذر سليمان: معادلة الجيش والشعب والمقاومة..

أنطونيو: هو اللي أدخل إسرائيل للبنان.

غسان بن جدو: خلي نسمع رأيه.

منذر سليمان: وأن البيان الوزاري الذي على أساسه.. يتحدث عن السلطة، البيان الوزاري الذي أخذت الحكومة الثقة عليه هو بيان يؤكد على هذه الوحدة الذهبية الثلاثية بين السلطة وبين الجيش والشعب والمقاومة والشعب وبالتالي هذا هو الطريق الوحيد الذي يحول دون أن تدمر الحروب، آلة الحرب الإسرائيلية الجهنمية أن تفكر بإمكانية الهجوم على لبنان..

غسان بن جدو: بقيت خمس دقائق من فضلك..

منذر سليمان: هذا لا يعني أنها لا يمكن أن تحاول..

غسان بن جدو: سأعود إليك، رويدا تفضلي.

رويدا: عودة إلى ما قاله الأستاذ سامي، من العجيب جدا إعطاء براءة ذمة للعدو الإسرائيلي والأميركي واعتباره بأنه جاء ووجد في العالم العربي مؤهلا ومسهلا به لإقامة حروب في المنطقة! فهذه القوى قامت على أهداف ومصالح لها هنا في المنطقة وللأسف أنها عندما جاءت وجدت في هذه المنطقة تخلفا ثقافيا وفكريا وسياسيا واقتصاديا وعسكريا فوضعت يدها بيد هذا التخلف الفكري والاقتصادي لتصنع حربا في هذه المنطقة، وضعت يدا بيد ببعض القوى التي تبالغ في الاستسلام والمقامرة على الحقوق العربية وضعت يدا بيد في بعض القوى التي تبالغ في التطرف الديني والتطرف الفكري والتطرف السياسي فصنعت حربا في هذه المنطقة. وهناك يعني موضوع آخر، هل الشعب العربي -أو الشعب الفلسطيني بالتحديد بما أنني فلسطينية- هل هو له متعة بأن يعيش مخيمات لجوء تفتقد لأساسيات العيش الكريم؟ هل للفلسطيني متعة بأن يعيش 11 ألف فلسطيني في السجون؟ هل للفلسطيني متعة بأن يعطي هوية يهودية للقدس؟ هل للفلسطيني.. يعني خطاب غريب! ولنعد إلى خطاب العقلانية والنزول إلى الخطاب العاقل، فذهبت السلطة الفلسطينية الآن إلى التفاوض نزولا عند رغبة الخطاب العاقل، ماذا وجدت؟ وجدت تعنتا إسرائيليا وأميركيا ورفضا لوقف تمديد الاستيطان، من يعرقل الخطاب العاقل؟ من يريد الحرب في هذه المنطقة؟ نحن طبعا نلوم كل هذا التخلف الفكري والفساد السياسي والعسكري الذي نعيش فيه ولكن لا نريد أن نعطي براءة ذمة لمن يأتي يستغل هذا التخلف لصنع حرب في هذه المنطقة.

غسان بن جدو: أستاذ سامي تفضل.

سامي النصف: الحقيقة يمكن أحمد شوقي لخصها قال

هتف الشعب بأسماء قاتليه

يا له من ببغاء عقله في أذنيه

نحن شعوب سماعية، اللي يتكلم حتى عن القضية الفلسطينية، أنا زرت غزة مؤخرا وزرت الضفة الغربية وزرت السودان وغيرها، هذا الخطاب اللي تفضلت فيه الأخت..

غسان بن جدو: وزرت العراق وكربلاء.

سامي النصف: وزرنا كمان العراق كذلك والسودان على فكرة، واللي يبكي اليوم على فلسطين مساحتها 27 ألف كيلو، السودان مساحتها مليونين ونصف رح تضيع بعد شهرين من الآن بالتالي هذا الخطاب المتشنج جربناه مرارا وتكرارا. الأخت الفاضلة، كلنا نبكي على وضع الفلسطينيين وعلى وضع اللاجئين إنما أتيحت فرص حتى في الـ 56 ضمن حلف بغداد..

غسان بن جدو: لكن أستاذ سامي..

سامي النصف: كان هناك مشروع اقتصادي يرجع 250 ألف فلسطيني اللي هم أغلب اللاجئين، الخطاب المتشدد هو من ضيعنا بالـ 48 من ضيعنا بالـ 67 تسبب باللاجئين..

غسان بن جدو: طيب بعيدا عن الخطاب المتشدد أستاذ سامي..

سامي النصف: الآن بالنسبة حق لبنان، ما دام تكلم الإخوة عن لبنان..

غسان بن جدو: لديك دقيقة من فضلك.

سامي النصف: أولا بالفعل مثلما تفضل الأخ منذ 68 مؤتمر القاهرة 69 يفرض على الدولة اللبنانية سلاحا غير سلاح الدولة، سامي الجميل ما أخطأ، لا أخاف من الذي يتكلم بالعلن عن التعامل مع الآخرين أخاف ممن يتعامل بالسر معهم وبالتالي أنا أتصور أن أمل الأمة هذه بإبعاد الصوت المتشنج الصوت العالي، جربناه مرارا وتكرارا خسرنا الحروب، علينا..

غسان بن جدو (مقاطعا): ولكن بعيدا عن الخطاب المتشدد أستاذ سامي وأرجو أن.. يعني دقيقة واحدة أيضا لك من فضلك، أنت القضية الآن حتى ترتب أولويات الأعداء، ليست.. بعيدا عن الخطاب المتشدد، تقول سيد سامي النصف في 26/ كانون الثاني/يناير 2009 إلى إيلاف تقول التالي "إن إسرائيل على الرغم من كل الضرر الذي ألحقته بالعرب طوال العقود الماضية إلا أنها لم تعد العدو الأول والخطر الأكبر على العرب فإسرائيل تحتل أراض وترجعها تأكل ولا تستطيع الابتلاع وهي عدو ظاهر كما أنها لم تذب الهوية العربية لعرب فلسطين فلا تفرض أسماء معينة أو تمنع الحديث بالعربية" لكنك تنتقد في المقابل تعتبر بأن إيران ربما العدو الأول الآن والخطر الأساسي كما تقول، أيضا مسألة أخرى حول إيران تقول أيضا أستاذ سامي النصف في 22 حزيران 2009 إلى إيلاف أيضا "أنا أدعو العالم الحر إلى التدخل في الشأن الإيراني في أسرع وقت ممكن -بعيدا عن لغة التسامح التي تفضلت بها- لتقديم الدعم إلى الشعب الإيراني ضد الحكم القمعي والدكتاتوري لأن إيران حاليا تتدخل في الشؤون اللبنانية والفلسطينية عبر إرسال المال والسلاح إلى جهات تؤيدها" إذاً القضية الآن من يصنع قرار السلم والحرب في رأيك -لأنك لم ترد أن تقولها وكنت مستغربا لأنه لم ترد أن تقولها بوضوح- أنت تقول إن إيران هي صاحبة قرار الحرب في المنطقة صاحبة قرار الفوضى والعبث عبر دعمها لحزب الله والمقاومة الفلسطينية، أليس كذلك؟ ولوأد هذه الفتنة التي تدعو إليها إيران أنت تدعو إلى التدخل في الشأن الداخلي الإيراني كما فعلوا بالعراق.

سامي النصف: يعني أولا الجزء الأول مما كتبته لا يختلف عليه اثنان، إسرائيل بالفعل تأكل ولا تستطيع أن تهضم وترجع..

غسان بن جدو (مقاطعا): ولكن هي ليست العدو الأول؟!

سامي النصف: إنما إيران أخذت الأراضي..

غسان بن جدو: ولكنها ليست العدو الأول؟

سامي النصف: إسرائيل بالوقت الحالي؟

غسان بن جدو: نعم.

سامي النصف: وبرغبتها عندها السلام وهذه نقطة مهمة، إحنا عمرنا ما ذهبنا بمشوار السلام إلى الأخير..

غسان بن جدو (مقاطعا): قل لي يا سيدي من فضلك..

منذر سليمان: لا حول الله من أمر الله!

غسان بن جدو: هي ليست العدو الأول إذاً؟

سامي النصف: نعم إسرائيل ليست العدو الأول.

غسان بن جدو: جميل، تفضل دكتور منذر.

منذر سليمان: يا عزيزي يعني لا يجوز على الإطلاق أن يسمح يعني لهذا..

غسان بن جدو: لا، اسمح له عفوا يا أخي اسمح له أن يتحدث ويخاطب.

منذر سليمان: لا، لا، يعني بالعكس يتحدث..

غسان بن جدو: يا أخي هو حر، رد عليه أجبه.

منذر سليمان: هو ناطق رسمي باسم الحكومة الإسرائيلية.

غسان بن جدو: لا، لا يجوز، لا، عفوا، رد على حجته.

سامي النصف: هذا كلام لا يجوز..

منذر سليمان: لا يجوز على الإطلاق اعتبار..

سامي النصف: أنا أتهمك بنفس التهمة لأن هذا الخطاب اللي يفيد إسرائيل..

منذر سليمان: كل هذا النهج الذي..

سامي النصف: هذا خطاب ينفع إسرائيل.

منذر سليمان: التفريط والمساومة وما يسمى تحت ستار الاعتدال والخطاب العقلاني كله إلى أين؟ وصلوا إلى طريق مسدود وصلوا إلى طريق استباحة كل القرار المستقل إن كان بقرار الحرب أو حتى قرار ماذا يقدم للعشاء والغداء..

غسان بن جدو (مقاطعا): طيب أنت قبل قليل دكتور منذر أشرت لفتنة شيعية سنية..

منذر سليمان: نعم.

غسان بن جدو: المرشد خامنئي أمس -بالمناسبة- أفتى بتحريم من يسيء إلى الصحابة ورموز الصحابة وإلى أمهات المؤمنين وزوجات الرسول عليه الصلاة والسلام، ربما بالمناسبة هذه الفتنة كما قلت لك أستاذ سامي النصف قبل هذه الحلقة ستقطع برزق المتطرفين من الجانبين يعني للأسف الآن يعني 14 قرنا والمتطرفون من الجانبين يتمعيشون ويعيشون على هذا، راحت عليهم يعني قطع برزقهم.

منذر سليمان: والله أن هذا ما يسمى بالخطاب الانهزامي العقلاني يعتاشون على مثل هذه القضايا الجانبية والانقسامات الداخلية التي يتم تغذيتها بينما يتم محاولة اختراع أعداء جدد أعداء مزعومين للأمة العربية بينما العدو الحقيقي واضح ومنذ الأساس العدو الصهيوني ومن يدعمه من يقدم شرايين الحياة له..

غسان بن جدو: شكرا، انتهى الوقت..

منذر سليمان: وكل الأدوات المحلية في لبنان وعلى المستوى العربي هذه الأدوات التي لا تشكل فقط بوقا للمشروع الصهيوني إنما أصبحت أدوات تنفذ مثل هذه الفتن وتساعد في تغذية مثل هذه الفتن.

غسان بن جدو: عشر ثوان.

سامي النصف: بعشر ثوان، أصبت بهذا التوصيف، الحال كذلك بالقضية الفلسطينية هناك مزايدون يقتاتون على القضية الفلسطينية والدكتور أولهم.

منذر سليمان: ليس مزايدا، بالعكس أدافع عن الحق العربي..

غسان بن جدو: أستاذ سامي النصف، الدكتور منذر سليمان، الإخوان جميعا، كانت حلقة جميلة حية حركية، تريدون أن تتحدثوا ولكن هذا الوقت. أود أن أشكر كل من ساهم في إنجاز هذه الحلقة بدون استثناء، طوني عون، جهاد نخلة، يونس فرحات، وسام موعد، غازي ماضي، الجميع الذين يشاهدوننا ربما في الدوحة، عماد بهجت مرحبا بك عماد بعد عودتك، وعبير العنيزي. مع تقديري لكم، في أمان الله.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة