التهديدات الإسرائيلية   
الأحد 1425/8/19 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 12:32 (مكة المكرمة)، 9:32 (غرينتش)

مقدم الحلقة:

غسان بن جدو

ضيوف الحلقة:

- غازي العريضي: وزير الثقافة اللبناني
- مصطفى المالكي: محافظ قلقيلية
- معروف زهران: رئيس بلدية قلقيلية
- عزمي بشارة: عضو الكنيست الإسرائيلي
- وآخرون

تاريخ الحلقة:

24/01/2004

- موقف الحكومة اللبنانية من صفقة تبادل الأسرى
- رد فعل الفلسطينيين تجاه الصفقة

- المعاناة التي سببها الجدار العازل للفلسطينيين

- تأجيل الإفراج عن سمير القنطار ضمن الصفقة

- موقف أميركا الحالي من حزب الله

- المعتقلون بالسجون السورية

- تصحيح واجب لمسمى الجدار العازل

- مطالب الفلسطينيين من العرب

غسان بن جدو: مشاهدينا المحترمين سلام الله عليكم في ثقافتنا الشعبية المتداولة لا سيما بين البسطاء من أمثالنا المواطنين لمصطلح الجدار رنين محبب فهو يرمز أولا إلى البيت وكل منا يبدأ في الطموح منذ رشده إلى أن يكون له أربعة جدران مسقفة تحميه وتستره، أما في هذا الزمن الإسرائيلي الشاروني الجدار بات لعنة، إنه الجدار الذي يصفه الفلسطينيون بالعنصري وينعته الإسرائيليون بالأمني، جدار يفصل بين منطقة وأخرى بل بين قرية وقرية لا بل بين عائلة وعائلة مع ضيوفنا وأصدقائنا الأعزاء على الهواء مباشرة من قلقيلية وإلى جوار هذا الجدار العازل سوف نقف على حقيقة ما يعنيه الجدار بهؤلاء كل يوم وكل دقيقة اجتماعيا وأمنيا واقتصاديا وطبعا سياسيا غير أن هذا الجدار الأسمنتي الثقيل على التاريخ والحق والقانون الدولي وأي شِرعة إنسانية هو في الوقت ذاته رمزا لجدر جدر محلية وإقليمية ودولية جدر سياسية وأمنية وحتى ثقافية، كيف ذلك؟ بعض أركان الحل السلمي السياسي مع إسرائيل يرى أن الجدار الأسمنتي هو جدار يسد منافذ السلام حتى وأن نُقل عن قيادي بارز في السلطة الوطنية الفلسطينية قوله فضيحة شارون الحالية تربك مسيرة السلام وليس واضحا لدينا متى ظهر دفع شارون للسلام خلال السنوات الأخيرة، جماعات المقاومة الفلسطينية ترى الجدار جدار أمام أي أمل وترى أن من حقها أن تقتحم جدار الترهيب والتهديد لتستمر في خيار العمليات الفدائية لكن فلسطينيين وعرب ناهيك عن معظم المجتمع الدولي يرى في خيار هذه الجماعات تثبيت للجدار الأسمنتي وترسيخا لجدار الفجوة القائمة بين الإسرائيليين والفلسطينيين وبالتالي تأبيدا للا سلام، في لبنان لا يوجد مع الإسرائيليين جدار بل خط أزرق لا يقل ثقله القانوني دوليا عن ثقل ذلك الجدار العازل ماديا. في الآونة الأخيرة رد حزب الله على خروقات إسرائيلية دمر جرافة وقتل جنديا اكتفت إسرائيل برد جزئي بعد أن كانت هددت لبنان رسميا وسوريا وعاد التساؤل هل تكون جبهة لبنان الجنوبية مدخل لاشتعال إقليمي، أنصار حزب الله والمقاومة في لبنان يقولون المقاومة اللبنانية كانت حطمت جدار أسطورة الجيش الإسرائيلي الذي لا يهزم وقضت على ثقافة الهزيمة العربية أمام إسرائيل المدعومة أميركياً كما يقولون واليوم هي مستمرة في تحطيم جدار الأمر الواقع الذي يفرضه الزمن الإسرائيلي ومن حقها الاستمرار في المقاومة لكن آخرين في لبنان الوطن يقولون إن حزب الله ماضٍ في تحطيم جدار الأمن والاستقرار والازدهار في لبنان والمنطقة وأن خياره لا يحظى بإجماع اللبنانيين وهؤلاء يُحمّلون الحكومة مسؤولية كبرى أيضا مع أصدقائنا من لبنانيين وفلسطينيين هنا في بيروت نراجع معهم هذه المسألة وبمعزل عن الجدار العازل في فلسطين وجدار الخط الأزرق في لبنان أين تتجه المنطقة الآن، ما الذي يسعى إليه شارون في هذه المرحلة تحديدا وقبل شهور قليلة من الانتخابات الرئاسية الأميركية، ما الذي يعنيه وصف الإدارة الأميركية الجديد لحزب الله بأنه منظمة إرهابية أجنبية؟ هذا وما سوف نراجعه مع ضيفنا السيد غازي العريضي وزير الثقافة اللبناني مرحبا بك سيدي الوزير مرحبا بكم أيها الأصدقاء هنا مرحبا بكم أصدقائنا الأعزاء في قلقيلية طبعا لعلكم لاحظتم ساداتي المشاهدين أن آخر خبر عُلِم قبل قليل بأن حزب الله وإسرائيل تم الاتفاق بينهما على صفقة اسري سنعلم تفاصيلها بعد حين ولكن بعد الفاصل سنأخذ أول موقف لبناني رسمي من قضية هذه الصفقة مشاهدي الكرام أرجو أن تتفضلوا بالبقاء معنا فاصل قصير نعود بعده البدء في حوار مفتوح.

[فاصل إعلاني]

موقف الحكومة اللبنانية من صفقة تبادل الأسرى

غسان بن جدو: مشاهدي الكرام أهلا بكم من جديد، سيدي الوزير أنا وصلت بيروت قبل أقل من ساعة.

غازي العريضي: حمد الله على السلامة.

غسان بن جدو: فوجئت كما الجميع على ما أعتقد بأن يبدو أن حزب الله وإسرائيل اتفقا على صفقة الأسرى، أولا هل الحكومة اللبنانية على علم بهذا الأمر هل أنت كوزير في هذه الحكومة على علم وأود أن نأخذ أول موقف لبناني رسمي من هذه القضية؟.

غازي العريضي: أنا على علم..

غسان بن جدو: وهل تستطيع أن تؤكد لنا بالفعل عفوا..

غازي العريضي: الخبر صحيح هذا إنجاز كبير من إنجازات المقاومة في لبنان وهذا تحطيم لجدار العذاب والإرهاب الذي فرضته إسرائيل على الأسرى والمعتقلين اللبنانيين أنا على علم بما جرى ليس بصفتي وزيرا في الحكومة اللبنانية بل بصفتي رفيقا للأستاذ وليد جنبلاط ومعنيا..

غسان بن جدو: الزعيم الدرزي المعروف وزعيم الحزب الاشتراكي التقدمي..

غازي العريضي: الزعيم الوطني اللبناني العربي المتابع لهذه القضايا والحليف الأساسي للمقاومة في لبنان، لماذا أقول ذلك لأن هذا الأمر كان موضع نقاش في آخر زيارة قام بها الأستاذ وليد جنبلاط إلى سماحة السيد نصر الله منذ يومين وليس سرا القول أن المفاوضات جارية عبر الألمان بين حزب الله وإسرائيل، تعثرت مرات توقفت لفترة بسبب شروط متبادلة الموضوع الأساس والعقدة الأساس كانت في الموضوع الأسير أو عميد الأسرى اللبنانيين سمير القنطار معروف في السابق وافقت إسرائيل على إطلاق سراحه ثم اتخذ قرار في المجلس الوزاري في إسرائيل وبضغط من قوى كبيرة في إسرائيل برفض إطلاق سراح سمير القنطار، السبب المعلن من قِبَلهم أن هذا البطل اخترق كل الجدران والبحار واقتحم الأراضي الفلسطينية المحتلة وقتل إسرائيليين من بينهم علماء ومن بينهم مسؤولون عسكريون على الأرض الفلسطينية المحتلة.

غسان بن جدو: طيب ما هي طبيعة هذه الصفقة الآن سيدي الوزير؟

غازي العريضي: الآن وصلت الأمور إلى النقطة التالية إما أن يطلق سراح جميع الأسرى اللبنانيين إضافة إلى عدد كبير من الأسرى الفلسطينيين المعتقلين ليس إداريا بل عدد من الكوادر الأساسيين في حركتي حماس والجهاد ومنظمات فلسطينية أخرى وعدد من الأسرى السوريين وغير السوريين لن أدخل في تفاصيل هذا الأمر قبل الإذاعة الرسمية لكن عدد كبير..

غسان بن جدو: حضرتك تؤكد لنا الآن بأن هناك أسرى غير لبنانيين.

غازي العريضي: نعم، غير لبنانيين وهذا كان موقف وطني قومي عربي إسلامي مُشَرِّف من قِبَل القيادة قيادة المقاومة في لبنان التي أكدت بهذا الإنجاز بهذا الموقف بهذه المبادرة بهذا الإصرار بهذا العناد أن المقاومة قادرة على تحقيق انتصارات وإنجازات وعلى لَيّ الذراع الإسرائيلي وليس صحيحا أن إسرائيل باستطاعتها أن تفعل ما تشاء وأن أميركا التي تدعم الإرهاب الإسرائيلي وتشارك إسرائيل في إرهابها تستطيع أن تُسقط إرادتنا هذه المفاوضات العسيرة الصعبة أنجزت هذا الاتفاق بالتالي الاتفاق الآن هو إطلاق سراح جميع الأسرى اللبنانيين ومعهم عدد كبير من الأسرى العرب سياسيين المقاومين المناضلين يبقى موضوع سمير القنطار من المفترض أن يكون الوسيط الألماني قد أعلن نصا اتُفِق عليه فيما يخص سمير القنطار.

غسان بن جدو: ما هو سيدي الوزير؟

غازي العريضي: هذا النص مكتوب باللغة الإنجليزية بأن سمير القنطار سٌيطلق سراحه ولن يتأخر خلال فترة شهرين وثلاثة تستمر المفاوضات بهذا الأمر طبعا..

غسان بن جدو: لا، عفوا هل ستستمر المفاوضات من أجل إطلاق سراح الأسرى؟

غازي العريضي: الأسرى الذين تم الاتفاق على تحريرهم وإطلاق سراحهم سيطلقون خلال الأيام المقبلة هذا الاتفاق الذي سيعلن.

غسان بن جدو: وسمير القنطار؟

غازي العريضي: يبقى موضوع سمير القنطار وهذا هو الموضوع حقيقة كان مدار نقاش بين سماحة السيد نصر الله وبين الأستاذ وليد جنبلاط نظرا لخصوصية هذا الوضع نظرا لأن المقاومة كانت تحرص على إعطاء هذا الموضوع الصفة الوطنية القومية العربية الإسلامية وكما قال سماحة السيد نصر الله هو لا يُميّز بين أسير وآخر لانتمائه لهذا التيار أو هذا الحزب أو هذا الفريق أصبحنا إذا أمام الحالة التالية أما أن يطلق سراح هؤلاء الجميع ويتحقق هذا الإنجاز الكبير وتبقى مرحلة لسمير القنطار أما أن يتجمد كل شيء، الحقيقة الخيار كان بشراكة بين سماحة السيد نصر الله والأستاذ وليد جنبلاط بأننا نبارك هذه الخطوة طبعا هذه هدية بمناسبة هذه الأعياد المباركة هذه هدية لكل شعبنا العربي للانتفاضة للمقاومة وأيضا لسمير القنطار الذي بالتأكيد سيفرح كثيرا لإطلاق سراح رفاقه، بالتأكيد كنا نتمنى أن يكون هو واحدا منهم وأن نبارك أيضا لعائلته عسى أن يتم هذا الشيء في وقت قريب، على كل حال سمير القنطار هذا البطل المجاهد مرة من المرات أرسل لي رسالة يقول فيها جاء الإسرائيليون إلى وطلبوا التوقيع على تعهد بأنه إذا أطلق سراحه لا يقوم بأي عمل مقاومة، كان جواب سمير القنطار، لن أدعكم تفرحون وبالتالي الذي رفض التوقيع على هذا التعهد كي لا يفرح الإرهابيون في إسرائيل هو يضحي بروحه من أجل القضية ومن أجل ما آمن به ومن أجل رفاقه وفي وقت قريب سيكون سمير القنطار بيننا لذلك نحن نبارك هذه الخطوة المُتخذة من قبل قيادة المقاومة نهنئ المقاومة وقيادتها وأهالي المعتقلين الذين سيحرَرون ونهنئ في الوقت ذاته عائلة سمير القنطار لأن سمير أصبح اسما لبنانيا عربيا عالميا أساسيا في عملية تفاوض كهذه ستنتهي في النهاية بإطلاق سراحه لأن ثَمة بعض الأمور المتعلقة بهذا الموضوع التي من خلالها يمكن الاستناد في المفاوضات لإطلاق سراح سمير.

غسان بن جدو: طبعا يعني دخول السيد وليد جنبلاط على الخط بصفته زعيما وطنيا لبنانيا عربيا هذا لا شك هناك شراكه بينكم وبين حزب الله فقط للسادة المشاهدين أود أن أوضح أن سمير القنطار إضافة لكونه لبناني عربي فهو أيضا درزي ولكن التوجه إلى قلقيلية قبل الإخوان هنا..

غازي العريضي: هذا الموضوع عفوا إذا سمحت لي أن أقول يعني يأتي أيضا في توقيت تُمارس فيه إسرائيل ضغوطات استثنائية على المواطنين العرب الموحدين من الطائفة الدرزية..

رد فعل الفلسطينيين تجاه الصفقة

غسان بن جدو: سنتحدث عن هذه القضية عن الدخول في فلسطين لكن أتوجه إلى قلقيلية قبل أصدقائنا هنا في بيروت أيها الأصدقاء أولا مساء الخير انتم في قلقيلية الآن إلى جانب الجدار العازل أود أن أفهم أو أسمع منكم رد فعل، لأن السيد الوزير اللبناني هذا أول موقف يعلن على الإطلاق الذي يؤكد فيه أن هناك أسرى فلسطينيين سيطلق سراحهم انطلاقا من هذه الصفقة التي تمت بين حزب الله وبين إسرائيل هل هناك من رد فعل عن هذا الأمر هناك في قلقيلية إذا سمحتم؟

مصطفى المالكي: مساء الخير مرحبا أولا نحن نشكر قيادة المقاومة في حزب الله ونتمنى لهم التوفيق دائما ونقول لهم سواء خرج الأسرى اللبنانيين أم العرب أم الفلسطينيين فإن هذا يعتبر بٌشرى عامة لكل الشعب العربي في كل أنحاء الوطن العربي ونتمنى أن يتم تحرير كافة الأسرى الفلسطينيين والعرب الموجودين في سجون الاحتلال الإسرائيلي والذين يُقدر عددهم بآلاف حوالي عشرة آلاف معتقل من أبناء شعبنا الفلسطيني.

غسان بن جدو: أيها العم العزيز هل نستطيع أن نتعرف عليك إذا سمحت؟

مصطفى المالكي: أنا محافظ محافظة قلقيلية مصطفى المالكي.

غسان بن جدو: مرحبا بك سيدي طيب آخذ موقف هنا من لبنان مباشرة إذا سمحتم.

علي فضل الله: السلام عليكم، نشكر قناة الجزيرة على استضافتنا في هذا الحفل بنسميها حفل الجميل بتهنئة أكيد لأهل الأسرى واحد واحد بداية..

غسان بن جدو: نتعرف عليك من فضلك.

علي فضل الله: علي فضل الله طالب قانون دولي في الجامعة الأميركية بس حابب أديك إشارة صغيرة بداية ما هي إسرائيل؟ لابد أن نؤسس بسرعة..

غسان بن جدو: لا، لا..

علي فضل الله: بسرعة.

غسان بن جدو: معلهش بعدين سأعطيك الكلمة، أعطيني أولا رد فعل على هذا الموضوع الآن دعنا في ملف هذه الصفقة هل تعتبره إنجازا ؟ أم تعتبره منقوصا؟

علي فضل الله: أعتبره إنجاز كبير أنا لا أعلم المعلومات بالتفاصيل.

غسان بن جدو: السيد الوزير قال خبرا والتفاصيل الآن.

علي فضل الله: جاءنا الخبر في الأستوديو أكيد فرحة عارمة شخصيا أعرف بعض أهالي الأسرى يعني من هون بقدر أهنيهم كلهم فرحة عارمة في انتظار سنوات طويلة في آلام اللي جربوا هذا الموضوع بيعرفوا حجم الآلام اللي كانوا بيعانوها أهالي الأسرى بعيدا عن عائلاتهم.

غسان بن جدو: شكرا جزيلا، شكرا اتفضلي يا أختي.

دينا بسام: مساء الخير دينا بسام كلية الإعلام تحية إلى عميد أسرانا وبطلنا وخينا سمير القنطار مثلما كان أسره غير عادي أنا أكيد أن تحريره بيستحق أنه يتحرر لحاله وتكون فرحته فرحة لحاله وتحية لأهله.

غسان بن جدو: تفضل يا أخي.

يوسف عبد النور: أنا حابب انطلق من سؤالك أستاذ غسان لمعالي الوزير.

غسان بن جدو: وأنا حابب أتعرف عليك أكثر.

يوسف عبد النور: يوسف عبد النور إدارة الأعمال الجامعة اللبنانية، أنه هل يجوز أن الحكومة اللبنانية ما يكون لها علم وما تكون على اطلاع على تفاصيل تبادل الأسرى اللي صار بين حزب الله وبين إسرائيل وهل يجوز أنه حزب الله اللي هو بيمثل جهة من اللبنانيين يتكفل بالقرار عن كل اللبنانيين ويأخذ القرار على الصعيد الحكومي؟

غسان بن جدو: خليك معي أتفضل سيدي الوزير رد على هذا الموضوع إذا سمحت؟

غازي العريضي: ربما تكون الحكومة في جو هذه الاتصالات أنا عندما أجبت على هذا الموضوع تحدثت عن شخصي بتواضعي عن مسؤوليتي عن سبب إطلاعي على هذه المسألة لكن هذا موضوع يطرح دائما حول والبعض يحاول استغلال هذه المسألة تفرّد حزب الله في ساحة الجنوب أو في قرار الجنوب ويحاول البعض أن يغمز من قناة حزب الله من جهة وذكرت حضرتك في مقدمتك بأن ثمة عددا من اللبنانيين ينظر بأن حزب الله يغامر، أنا أعتقد أن ما جرى يؤكد مجددا بأن حزب الله لم يغامر، غير حزب الله غامر وقامر بلبنان وسَبَّب الاجتياح الإسرائيلي و17 آيار والوصول إلى بيروت وكان رهانه ولا يزال الآن هذا البعض رهانه على أميركا ورمسفيلد وغير رمسفيلد من العراق إلى الجنوب اللبناني لكن هذا الإنجاز يثبت لو لم تكن ثمة مقاومة لم تحرر الجنوب لو لم يكن ثمة مقاومة لما تحرر الأسرى والمعتقلون وإلا لياقة إسرائيل أخلاق إسرائيل الكرامة بإسرائيل القيم بإسرائيل أم القيم عند رمسفيلد وبوش وتشيني وباول وبيرل وهذه المجموعة يعني التي تحكم في أميركا أو احترام للدبلوماسية أو الأمم المتحدة هو الذي سبب إطلاق سراح الأسرى والمعتقلين بعد تحرير الأرض اللبنانية، هناك خصوصية في عمل المقاومة وهناك أسباب موضوعية الدولة اللبنانية هي على تواصل مباشر مع المقاومة، المقاومة تصرفت بكثير من الحكمة وبتواصل مع الدولة اللبنانية عبر قنوات كانت ترعى هذا الأمر وتتابع هذا الأمر من مصلحة الدولة اللبنانية أن تختار الأسلوب الذي تراه مناسبا المهم الهدف، الهدف ها نحن نحقق جزءا ثانيا منه وبالتالي لنتجاوز هذا الشكل الذي كنا جزء منه كدولة لبنانية لنصل إلى المضمون.. المضمون يؤكد دور المقاومة موقع المقاومة أهمية المقاومة أهمية خيار المقاومة وإرادة المقاومة التي حققت التحرير للأرض وحققت التحرير للأسرى والمعتقلين من الخيام والآن للأسرى والمعتقلين من السجون الإسرائيلية.

غسان بن جدو: أنا على أكيد بأن هذا الموقف الذي تفضلت به أيضا سيجد صداه هنا بالتعليق السلبي أو الإيجابي ولكن بعد هذا الفاصل مشاهدي الكرام أرجو أن تتفضلوا بالبقاء معنا بعد الفاصل أعود مباشرة إلى قلقيلية لأنني أريد أن أسمع من أصدقائنا وأشقائنا الفلسطينيين هناك ما الذي يفعلونه وكيف يعانون من هذا الجدار العازل أرجو أن تتفضلوا بالبقاء معنا من بيروت إلى غرفة الأخبار في الدوحة.

[فاصل إعلاني]

المعاناة التي سببها الجدار العازل للفلسطينيين

غسان بن جدو: مشاهدي الكرام أهلا بكم من جديد نحن على الهواء مباشرة من بيروت ضيفنا السيد غازي العريضي وزير الثقافة اللبناني ومعنا جمهور من أصدقاء حوار مفتوح هنا في بيروت وأيضا في قلقيلية ونتوجه إلى قلقيلية مباشرة أيها السادة هناك أود أن توضحوا صورة إلى لكل هؤلاء المشاهدين الآن الذين يشاهدونكم عندما نتحدث عن جدار عازل أو جدار الفاصل أو أمنيا أو عنصريا ما الذي يعنيه لكم بالتحديد؟

مصطفى المالكي: ألو مرحبا، أولا هذا الجدار الذي شيدته حكومة شارون المتطرفة وقوات الاحتلال يعني بالدرجة الأولى هو مصادرة 58% من أراضي الضفة الغربية وهذا يعني فرض الشروط المسبقة وإقامة الحدود قبل أن تبدأ المفاوضات، إن هذا الجدار في محافظة قلقيلية قد صادر لغاية الآن حوالي 36 ألف دنهم من الأراضي الزراعية الخصبة التي حَرم منها المزارعين من الذهاب إلى أرضهم أو الذهاب إلى مزارعهم وبالتالي أصبحت الأراضي مصادرة أو بحكم المصادرة إن جدار الفصل العنصري سموه جدارا أمنيا لكي يصادر الأرض بدون حق الاعتراض على هذه المصادرة، هذا الجدار أولا يفصل بين محافظة قلقيلية وبين قرى قلقيلية وبالتالي يعزل المدينة عن قراها والمحافظة عن بقية محافظات الوطن هذا الجدار صادر لغاية الآن المساحة التي قلنا عنها وقد طوق السكان والأهالي في مدينة قلقيلية وفي محافظة قلقيلية تطويق ومن ثم تجويع الأهالي تمهيدا لتهجيرهم ضمن مخطط شارون إن هذا الجدار لا يمكن..

غسان بن جدو: سيد المحافظ طالما تتحدث عن الأهالي أود أن أسمع ملاحظة أو مداخلة من أحد هؤلاء الأهالي، ما هي معاناتهم اليومية في قضية هذا الجدار يعني عندما نريد أن نصفها ونحددها بشكل يومي بكل دقيقة ما الذي يعنيه هذا الجدار؟

حافظ: نعم أترك الحديث لأخي رئيس بلدية قلقيلية الأستاذ معروف زهران فليتفضل.

معروف زهران: معروف زهران رئيس بلدية قلقيلية مساء الخير أخ غسان مساء الخير للإخوان في الأستوديو في بيروت.

غسان بن جدو: مساء النور.

معروف زهران: حقيقة معاناة مدينة قلقيلية والسكان في مدينة قلقيلية وكذلك معاناة قرى المحافظة والبالغ تعدادهم حوالي 47 ألف نسمة هي معاناة يومية حيث أن الجدار دمر البُنى الاجتماعية دمر الخدمات التربوية دمر الاقتصاد للمواطنين وحرمهم من مصادر رزقهم وبالتالي الجدار هو ليست له أي دواع أمنية ولكن هدف الجدار هو في النهاية ترحيل المواطنين من ديارهم ترحيل المواطنين من بيوتهم وكذلك مصادرة مصادر المياه الرئيسية ومصادرة الأراضي الفلسطينية وخرق مبدأ السيادة وخرق أي إمكانية للتواصل ما بين سكان المدينة أنفسهم ما بين سكان المدينة وأراضيهم الزراعية ما بين القرية والقرية وكذلك العائلات الفلسطينية حوالي أربعة آلاف عائلة داخل مدينة قلقيلية تعاني حاليا من انشطار ومن انقسام وعدم إمكانية التواصل بمعنى أن الزوج يعيش داخل المدينة والزوجة والأطفال يعيشون خارج المدينة وليست هناك إمكانية لتواصل العائلة وهذا خلق آثار نفسية وآثار سيكولوجية وأثار اجتماعية ودمر البُنى الاجتماعية داخل المدينة وداخل القرية وبالتالي الجدار هو حقيقة جدار نكبة ثالثة لفلسطين وجدار فقط الهدف منه تهجير المواطنين وتكريس أجنده أو إستراتيجية حكومة شارون بتهجير الفلسطينيين من أراضيهم.

غسان بن جدو: أنا أول سأعود إلى بيروت هنا أود أن أوجه شكر خاص إلى فريق الجزيرة هناك في قلقيلية وخاصة الأخ المصور هناك الذي نشاهد من خلال الكاميرا الجدار وهو على بعد أمتار من المكان الذي يوجد فيه الإخوان لدينا هنا بعض الإخوان الذين جاءوا من فلسطين قبل أسبوع أليس كذلك أخي تفضل يعني حدثنا عن هذا الجدار وأنت في بيروت؟

سمير صباح: سمير صباح فلسطين جنين سنة أولى تجارة جامعة بيروت العربية..

غسان بن جدو: وصلت قبل أيام.

سمير صباح: أنا يمكن صلني تقريبا شهر في بيروت.

غسان بن جدو: تفضل.

سمير صباح: الجدار العنصري اللي عملته إسرائيل اللي هي الحكومة الإرهابية..

غسان بن جدو: لا، أخي حتى أكون في تواصل معك حتى ما تعطينا وصف ما الذي يعنيه الجدار، هل تستطيع أن تفيدنا هذا الجدار بالحياة اليومية ما الذي يعنيه؟

سمير صباح: الجدار بيقسم المدن الفلسطينية والقرى الفلسطينية وبيصادر حوالي يعني تقريبا 10% من الأراضي اللي على الخط الأخضر أنا ما بحكي عن الأراضي الفلسطينية بس الأراضي اللي متصلة بالخط الأخضر حوالي 10% من هذه الأراضي الجدار بيصادرها، الأهل ما بيقدرو يوصلوا هذه الأراضي عشان يزرعوها الأراضي هي ملك لهم بس أتصادرت بحكم الجدار العنصري اللي بيسموه هما جدار أمني ويعني الجدار الأمني بيحكو إنه هالجدار عشان يمنع العمليات الاستشهادية بس هذا الجدار أمني لمصادرة الأراضي الفلسطينية.

غسان بن جدو: نعم شكرا أخي العزيز أنا أعود إلى فلسطين لست أدري من أي مكان الآن من الأراضي الفلسطينية معنا الدكتور عزمي بشارة مساء الخير دكتور عزمي بشارة شكرا لك على تفضلك بالمشاركة وأنت على ما أعتقد أنك في الطريق هو سؤالي سيدي الفاضل لعلك سمعت بأن تمت صفقة الآن أو هذا الإنجاز الذي وصفه صديقك السيد غازي العريضي هنا الإنجاز الكبير بين حزب الله وإسرائيل فيما يتعلق بصفقة الأسرى وثانيا نريد أن نفهم منك بالتحديد ما الذي يسعى ويعمل عليه إليه الآن شارون، شارون الآن يبدوا أنه في مأزق من خلال هذه الفضيحة فجأة نسمع بترتيب صفقة بينه وبين حزب الله، هل ترى في هذا التوقيت دلالة سياسية بالنسبة لشارون التحديد وما الذي يعمل عليه الآن فلسطينيا وإقليميا؟

تأجيل الإفراج عن سمير القنطار ضمن الصفقة

عزمي بشارة: الحقيقة بالنسبة للصفقة يعني الحديث عن يوم الثلاثاء كما أقرأ الآن على مواقع الصحف الإسرائيلية القدسية الحديث عن يوم الثلاثاء هنالك اتصالات لعقد مؤتمر صحفي من قِبَل المبعوث الألماني المعلومات التي يدلون بها أنها يعني تشمل أربعمائة سجين بما فيها كل اللبنانيين والقوميات أو الوطنيات العربية الأخرى والحديث عن تأجيل قضية سمير قنطار إلى ثلاثة أشهر طبعا في تفسيرات مختلفة الإسرائيليين يعرضونها كإنجاز بتقديري إنهم يريدون أن يوفروا إحراج إطلاق سراح قنطار فاخترعوا قضية الثلاثة أشهر وكأنه فصلوا قضيته عن الباقي ولكن بتقديري الإنجاز أُنجِز، هذا تقدير أنا لا أعرف ولكن هذا تقدير، الآن بالنسبة للتوقيت لا أخي غسان يعني لا أرى إنه هذا موضوع توقيته بناء على فضيحة شارون وإنما عمل تراكمي طويل بعد مأزق مرت به هذه المفاوضات عدة مرات أنا لا أعتقد أن شارون بالأمس وافق بناء على أزمته الموجود فيها واضح إنه الآن شارون خطير يعني في حالة المأزق الجنائي الذي يمر به هو وعائلته وأفراد بيته ويصبح أكثر خطورة من ناحية تصعيد مسائل أمنية وليس من ناحية التوجه السلمي، الآن هذا أمر طبعا يعني متراكم من عدة سنوات وبرأيي استوى نضج وهذه مسألة التوقيت، دعنا نتحدث على يعني عن الشق الآخر من سؤالك المتعلق بحالة شارون والقضايا أو الفضائح الخطيرة لأنه قدمت لوائح اتهام فعلا ضد مقاول رجل أعمال كبير مرتبط بالليكود يمول الكثير من نشاط الليكود وارتبط اسمه في الماضي مع نتنياهو،ارييه درعي والآن عاد هذا الرجل مرة أخرى وارتبط أسمه بتمويل (primary) لشارون مقابل خدمات لسياحة وجزيرة سياحية في اليونان ومقابل خدمات يقدمها ابن شارون لوظيفة بأجر عالي جدا غير طبيعي هذه رشوة قدموا لائحة اتهام ضد الراشِي ولم يقدموا لائحة اتهام ضد المرتشي وهو شارون والقائم بأعماله السلطة من هذه الناحية ارتاح نتنياهو من خصمين إذا كانت ستقدم لوائح اتهام والغريب إنه في حالة رشوة يقدم لائحة اتهام ضد الراشِي وليس ضد المرتشِي أنا أعتقد إنه هذه قضية وقت لتقديم لائحة اتهام ضد المرتشِي ولكن لكي لا يجلس العرب وينتظرون المدعية العامة لإسرائيل لتقوم لهم بالمهمة أريد أن أطمئن شارون سيحارب حتى آخر لحظة، الرجاء عدم الاعتماد على إنه المدعية العامة الإسرائيلية ستؤمن باستراتيجيات الأمة العربية هذه مسألة أخرى يعني السياسة الإسرائيلية مرتبطة بالأميركية وإذا وصل نتنياهو إلى السلطة في مبنى الكنيست الحالي بدون انتخابات لن يصل نتنياهو إلى السلطة وإذا وصل نتنياهو إلى السلطة بوجود جورج بوش نفس السياسة لأن في النهاية السياق الذي تتحرك به السياسة اليمينية الإسرائيلية الحالية هو السياق التاريخي الجديد الغريب للتحالف بين الولايات المتحدة واليمين الإسرائيلي خلافا لتحالفها في السابق مع المؤسسة العمالية الإسرائيلية هذا سيعطي نتنياهو قوة أكبر مما كان بين الأعوام 1996 –1999 عندما كان كلينتون في البيت الأبيض وكان واضح أن هنالك في فرق في التوجه بين الرجلين تجلى في قضية الخليل عندما أُحضِر إلى الولايات المتحدة ووافق على اتفاق الخليل، الأمر الآن مختلف تماما هنالك جورج بوش سياسته اليمنية لا تقل يمنية عمن يجلس في القدس وفي تل أبيب، الأمر الثالث اللي اتفضلت فيه اللي حضرتك سألت عنه وهو قضية ماذا يريد شارون من العرب ومن الفلسطينيين أولا الموضوع الذي ذكرتموه اليوم أنا لا أراكم الآن يعني أنا موجود في مكان آخر لست أمام شاشة ولكن واضح لي أنكم تناقشون مسألة الفصل العنصري والجدار وبرأيي إن هذا جوهر سياسة شارون في المرحلة الراهنة وجيد أنكم ركزتوا عليه لإنه إستراتيجية شارون الحالية بما إنه الـ (Transfer) غير ممكن طرد الفلسطينيين من ديارهم إلى شرق الأردن غير ممكن، غير ممكن التنفيذ، ليس غير وارد غير ممكن التنفيذ إذ إنه يعني مذابح كبرى تستطيع إسرائيل أن تحتملها وبما إنه شارون لا يقبل ويرفض الانسحاب إلى حدود الرابع من حزيران 1967 وإقامة دولة فلسطينية هو يصر على فصل ديمغرافي دون انسحاب فاصل ديمغرافي دون انسحاب والـ (Transfer) غير ممكن هو الذي ولد فكرة بناء الجدار، على فكرة من جلب فكرة الجدار وأنا أتابع هذه الفكرة من سنوات هو حزب العمل أول من طرح فكرة الجدار العالي هو حزب العمل وعدة شخصيات لا أريد أن أتعبكم بأسمائهم ولكن أقرته الحكومة الإسرائيلية في شهر أربعة 2001 ومنذ ذلك الحين ونحن نحذر على مستوى الأمة الحقيقة من المحيط للخليج إنهم ينتبهوا لقضية الجدار لم يأخذوها جديا حتى القيادة الفلسطينية لم تدرك إن هذا الأمر جد فعلا يعني وإنه سينفذ وإحنا برأينا إنه كان سينفذ لأنه في شعبية للفكرة بالشارع الإسرائيلي صنعها حزب العمل اللي كان معارض لليكود في البداية إلا إنها تلائمت تماما مع عقلية شارون التي ترفض الانسحاب إلى حدود الرابع من حزيران ولا تستطيع أن تنفذ (Transfer) وفي نفس الوقت تريد فصل ديمغرافي الحالة حالة الطرد يعني طبيعية حالة الطرد سياسية نموذجية هذا ما يطبق طبعا شارون الآن طرح..

موقف أميركا الحالي من حزب الله

غسان بن جدو: شكرا لك دكتور عزمي بشارة على هذه المداخلة وأنا أعد السادة المشاهدين بأننا سنخصص معك حلقة حول عدة قضايا، سيدي الوزير استمعت إلى كل ما قيل ولكن طالما نتحدث عن قضيتكم هنا، الآن ربما شارون له إستراتيجيته وله خياراته ولكن في الوقت نفسه مع أنك دافعت عن المقاومة ودافعت عن حزب الله، هنا في لبنان تقريبا الجميع يُجمع على أن المقاومة بقيادة حزب الله قامت بعمل جلل لتحرير الجنوب ولكن نقطة الخلاف هي التالية الآن إنه انتهت تلك المرحلة ينبغي أن نُدير مرحلة أخرى، المعطى الجديد الذي دخل على الخط بشكل شديد هو الموقف الأميركي الكبير الآن الذي وصف حزب الله بأنه منظمة أجنبية إرهابية هذا الكلام جاء على لسان..

غازي العريضي: أجنبية إرهابية!

غسان بن جدو: أجنبية إرهابية، نعم جاء على لسان غريك سوليفان وهو المتحدث باسم مكتب شؤون الشرق الأوسط والسفير الأميركي هنا في بيروت نقل الوصف نفسه.

غازي العريضي: ونحن نقول أن أميركا دولة تمارس الإرهاب وشريكة في إرهاب الدولة المنظمة الذي تمارسه إسرائيل ونحن نكرر قول أميركيين وأنا لدي مستندات هنا عن عدد من المسؤولين الأميركيين باستطاعتي أن أقرأ مضمونها الآن، أولا الذين يقولون هذا الكلام نسألهم ماذا جرى لموضوع الجرافة هل الجرافة لبنانية دخل إلى الأراضي المحتلة من قبل إسرائيل؟ الأمم المتحدة قالت بأن الجرافة الإسرائيلية تجاوزت الخط الأزرق 200 متر تقريبا ببيان رسمي من قوات الطوارئ الدولية..

غسان بن جدو: لكن كان يمكن تجاوز هذه القضية لان الولايات المتحدة يمكن أن تتهمكم..

غازي العريضي: لا يمكن، لحظة.

غسان بن جدو: بشكل أساسي بان ما يحصل تصعيد محسوب ومخطط.

غازي العريضي: السفن الحربية في المياه الإقليمية اللبنانية حمامات سلام ورجال سلام ورغبة أميركية ورسائل أميركية من خلال الإسرائيليين للسلام في المنطقة، الطائرات الحربية الإسرائيلية يوميا فوق الأجواء، في الأجواء اللبنانية فوق كل الأراضي اللبنانية أيضا هذه رسائل سلام، العدوان الإسرائيلي على سوريا داخل الأراضي السورية رسالة سلام كما قال أرميتاغ أمس قال هذا ليس عدوانا هذه رسالة، الاعتداءات الإسرائيلية اليومية على اللبنانيين على الأرض اللبنانية على السيادة اللبنانية داخل الأراضي اللبنانية وراء الخط الأزرق أيضا في المفهوم الأميركي هي مواقف مسالمة يطلبون منا ضبط النفس، أما أن يستخدم لبنان حق الدفاع عن نفسه وحق الرد على هذا العدوان فهذا توتير وهذا تهديد للأمن والسلام والاستقرار في المنطقة كأن الإسرائيليين هم قديسون هم دعاه سلام يريدون تطبيق القرارات الدولية وإلى ما هنالك أعود وأكرر، بالنسبة إلينا أولا الموضوع لم ينته كما يستخدم البعض التعبير إنه انتهت المسألة والآن نبدأ مرحلة جديدة مزارع شبعا أراضي لبنانية محتلة الأسرى والمعتقلون في السجون الإسرائيلية اليوم إنجاز كبير ولكن لا يزال سمير القنطار في السجون الإسرائيلية وهذا حق من حقوقنا أن نبقى نطالب بتحرير كل الأسرى كما نطالب بتحرير كل الأرض اللبنانية لحظة..

غسان بن جدو: جملة اعتراضيه، حتى تعطيني معلومة سيدي الوزير..

غازي العريضي: نعم أتفضل.

غسان بن جدو: عندما تقول كل الأسرى هل نستطيع أن نؤكد من خلالك اليوم إنه أيضا الشيخ عبد الكريم عبيد والحاج مصطفى الديارني.

غازي العريضي: الشيخ عبد الكريم عبيد والحاج مصطفى الديارني في عداد الأسرى الذين سيطلق سراحهم

غسان بن جدو: هذا أكيد.

غازي العريضي: لن يبقى إلا سمير القنطار من اللبنانيين، الآن يقولون لمدة ثلاثة أشهر نحن سنتابع هذا الأمر بالتفصيل على مستوى الدولة على مستوى المقاومة على مستوى الأسرى رفاق سمير القنطار هؤلاء المجاهدون الذين تم تحريرهم سيلعبون دورا في السعي لتحرير سمير القنطار وأنا أشكر الأخت التي تفضلت بهذا الكلام المعبِر خير تعبير عن الأصالة اللبنانية وعن رِفقة الضرب في هذا النضال وتقدير لما يعانيه البطل سمير القنطار ولكن أريد أن أضيف..

غسان بن جدو: نعطي مجال للجمهور يا سيدي العزيز.

غازي العريضي: لحظة.

غسان بن جدو: أتفضل.

غازي العريضي: هذا الموقف الأميركي إذا سمحت في سياق الكلام، لي حديث حول يعني الموقف الأميركي من حزب الله كمنظمة إرهابية لأن ثمة نقاشا دار بين وبين السفير الأميركي الذي يعتبر حزب منظمة إرهابية أود أن أشرح هذا الموضوع أيضا من وجهة النظر الأميركية كما قيلت لي يعني وهذا من باب المعلومة أتفضل وأنا أتابع..

غسان بن جدو: أتفضل يا سيدي أتفضل.

مصطفى مرتضى: جامعة بيروت العربية، بهذه الفرحة اللي إحنا فيها بعد ما أتبلغنا نبأ الإفراج أو التهييء للإفراج عن الأسرى أعتقد انه إحنا والأسرى جميعا ننتظر فرحة اكبر وهي الإفراج عن إمام الأسرى وإمام الوطن الإمام القائد السيد موسى الصدر اللي هو للأسف بسجون عربية بينما أسرانا بسجون العدو الصهيوني أنا بدي أوجه كمان تحياتنا لأهلنا على الجدار الفاصل بقلقيلية ونحن بدنا نأكد إنه نحن بهذا نقف معهم هون في بخصوص محكمة لاهاي والمحكمة اللي بدها تجري بين التحكيم بين الفلسطينيين والإسرائيليين أنا بأعتقد إنه هذا إنجاز كبير إذا الفلسطينيين بيحافظوا على موقفهم بهذه المحاكمة لأنها مجرد أن تعقد محاكمة فهي هون نكون عم نحشر العدو الصهيوني بهذا الموضوع.

غسان بن جدو: شكرا عزيزي، تفضل أخي.

رون شضياء: أنا سؤالي بس أحب..

غسان بن جدو: نتعرف عليك.

المعتقلون بالسجون السورية

رون شضياء: رون شضياء ثالثة علوم سياسية، بس أنا اللي بدي أعرفه أولا بنحب نهنئ الشباب انه بعودة اللبنانيين لبيوتهم لأنه حزب الله أخد مبادرة وقت غيبة الدولة بس اليوم نحن سؤالنا ليش الدولة غابت عن موضوع المعتقلين بالسجون السورية ليش مش هي اللي قامت بالمفاوضات، اثنين كيف بيسمح لحاله وزير بحكومة بدولة يقول ربما الحكومة على إطلاع بالمفاوضات اللي صارت بجو المفاوضات اللي صارت وثلاثة سؤال بعد بسيط ليه نحن اليوم ناسيين مع فرحتنا بعودة المعتقلين بالسجون السورية، ليه نحن ناسيين المعتقلين بالسجون السورية بالأحرى ليه نحن اليوم ناسيين معتقلين بالسجون السورية ليه ناسيين رفاقنا الموجودين بسوريا واللي ساعة بتقول الدولة عايشين، ساعة بتقول الدولة ميتين بيقولوا ماتوا كلهم وشوية بيظهر اسم كبير منهم واليوم بنقول ما في أسرى بالسجون السورية، شوية بتبين في اسري بالسجون السورية اليوم بطرس خواندو وين هو وين هم اللبنانية كلهم بس.

غسان بن جدو: نعم تفضل أعرض مباشرة إذا سمحت.

غازي العريضي: أولا أريد الاتفاق معك، هل تعترف بالدولة وتريد الدولة أم لا، لأن في كلامك تناقضا بمعنى، دعني اشرح يعني..

غسان بن جدو: هل تعترف بالدولة؟

رون شضياء: في إجابة أكيد بعترف بالدولة بس اليوم السلطة الموجودة بالدولة أنا عندي كثير ملاحظات عليها..

غازي العريضي: ما أنت عم بتطالبها, أنت عم بتطالبها انه هي تدير الموضوع

رون شضياء: طبعا

غازي العريضي: طب كويس خليني أجاوبك

رون شضياء: أنا من ملاحظاتي على الدولة إنها بتغيب عن هذه المواضيع..

غازي العريضي: خليني أجاوبك.

غازي العريضي: لا مش غايبة راح أجاوبك.

رون شضياء: أتفضل.

غازي العريضي: الحكومة السابقة اللي إحنا كنا فيها شكلت لجنة هذه الدولة هذه السلطة التي تتحدث عنها شكلت لجنة ولجنة كان يرأسها أحد يعني الشخصيات الوطنية اللبنانية المرموقة التي لا شك في انتمائها وخلفيتها السياسية التي تتلاقى مع كثير من الأمور التي تطرح الآن والتقرير كان شامل وواضح لم يتأكد حتى الآن وفق هذه التقارير من صحة المعلومات وجود أي شخص خارج ما أعلن عنه من السلطة السورية إلى السلطة اللبنانية لم يتأكد كل ما قيل حتى الآن هو في إطار الأخبار في إطار المعلومات التي تبث من هنا أو من هناك، هذا بالنسبة لهذا الشق الذي تحملت الدولة المسؤولية كاملة فيه يعني لم نهرب من مواجهة هذه المسألة وأنا على كل حال يعني ليس ثمة مرجعيه أعلى من مرجعيه غبطة البطريرك صفير وليس ثمة أحرص من البطريرك صفير وغيره من الأطراف في ساحة معينة يعني تثير هذا الموضوع بشكل دائم أكثر من مرة وجهت الأسئلة وكان الجواب أيضا بهذا الاتجاه لأنه على اطلاع تفصيلي على هذه المسألة.

غسان بن جدو: أجبت على هذه النقطة من فضلك سيدي الوزير حتى لا نخرج كثيرا عن الموضوع لأنه أنا ما في عندي مشكلة.

غازي العريضي: هذه نقطة النقطة الثانية، نعم.

غسان بن جدو: إنه فتحت هذا الموضوع سنغلقه من حقك..

غازي العريضي: أستاذ غسان هناك نقطتين حول إن حزب الله.

غسان بن جدو: أتفضل.

غازي العريضي: يعني أخذ المبادرة عندما غابت..

غسان بن جدو: الدولة اللبنانية.

غازي العريضي: الدولة أعود وأكرر في فترة كانت الدولة بنظام كامل يعني موجودة أخذت مبادرة مختلفة لذلك أخذ حزب الله وفي البداية قبل حزب الله أحزاب وقوى سياسية وطنية خيار المقاومة بوجه الإسرائيلي عندما احتل بيروت، ثم القول بأنني قلت ربما أنا أريد أن أكون دقيقا في كل كلمة المفاوضات خلال ساعات وأنا احترم الآخرين لكن في سياق الكلام أنا أكدت وأود أن تتذكر أن قنوات الاتصال والتواصل قائمة مع الأخوة في المقاومة حول كل الخطوات وحول كل السياسات التي اعتمدت لذلك يعني أود التدقيق مجددا بهذا الأمر.

رون شضياء: (كلام غير مفهوم)

غسان بن جدو: طيب تفضل معلش أخي..

غازي العريضي: هذا نوع من الإدارة السياسية لصراعنا مع إسرائيل..

غسان بن جدو: طيب دعني أتوجه..

غازي العريضي: هذا قلت هذه الخصوصية وهذا خيار اتخذته الدولة وقد حقق هذا الخيار نجاحات كثيرة هو التحرير قامت المقاومة بالتحرير وعلى رأسها حزب الله الدولة كانت ترعى هذا الموضوع بالموقف السياسي الديبلوماسي الإعلامي وعلى تنسيق وتواصل حول كل الأمور الدولة بهذا المعنى الذي تطرح هو موضوع الجيش اللبناني لم يدخل الجيش اللبناني في هذه المواجهة لأن طبيعة المواجهة مع إسرائيل على الأرض ميدانيا كانت كان الخيار الأنجح والأنجح هو اعتماد المقاومة الشعبية..

غسان بن جدو: شكرا سيدي.

غازي العريضي: الجيش كان خلفية حامية لهذه المقاومة..

غسان بن جدو: دعني أعود إلى.

غازي العريضي: بالتالي الدولة موجودة.

غسان بن جدو: إذا عدت إلى قلقيلية أيها السادة في قلقيلية لعلكم سمعتم هنا الملاحظة التي قالها أحد الأصدقاء هنا انه إذا استطاع الفلسطينيون ومعهم العرب بطبيعة الحال وحتى منظمة المؤتمر الإسلامي دخلت على خط في محكمة لاهاي هل تعتقدون أنتم هناك بأن هذه القضية يمكن أن تثمر شيئا ملموسا لكم أم لا بحكم خبرتكم شارون ماضي قدما أيا كانت التكاليف وأيا كانت الأثمان وأيا كانت الضغوط؟

تصحيح واجب لمسمى الجدار العازل

وليد السبع- رئيس الغرفة التجارية: بسم الله الرحمن الرحيم أولا سيد غسان ومعالي الوزير أرجو إعلاميا أن تصححوا اسم الخاطئ الذي تستعمله وسائل الإعلام العربية أن هذا جدار فصل أو جدار عازل أو ما شابه ذلك، إما أن يسمى جدار النكبه الثالثة إلى فلسطين أو إما أن يسمى جدار الإرهاب وأنا أقصد بمعنى الكلمة الإرهاب لان الإرهاب ليس فقط هو من يموت بالبندقية، هذا جدار يسرق الأرض يسرق المياه يشرّد الناس يعزل الناس فيُجوع الناس والمقصود منه هو هجرة الناس فلذلك هذا هو جدار الإرهاب بمعنى الكلمة، أرجو من معالي الوزير ومرة ثانية من السيد غسان تصحيح هذا الاسم وتسميته جدار الإرهاب أو الجدار النكبة الثالثة إلى فلسطين، ثانيا سيد معالي الوزير تحرير الأرض اللبنانية وتحرير الأسرى شيء نفتخر به نحن المنزرعون هنا في قلقيلية وفي فلسطين وفي خاصرة إسرائيل لأنه هذا بإذن الله سينعكس علينا في فلسطين ونتأمل بإذن الله أن تكون هي بداية السلام للشعب الفلسطيني حتى يكون هذا رادعا لإسرائيل.

غسان بن جدو: أرجو عمي العزيز أرجو أن تُعطي الكلمة إلى شخص آخر في قلقيلية هناك ليجيبنا على سؤال محكمة لاهاي هل تأملون شيئا من محكمة لاهاي أم لا؟

محمد العبوشي: الدكتور محمد العبوشي من الإغاثة الطبية الفلسطينية، بالتأكيد عند الحديث عن محكمة لاهاي ترتبط هذه المحكمة بإطار قيمي وأخلاقي وقانون دولي وإذا تم التركيز على تنفيذ القانون الدولي فإن لنا أمل كبير بأن يتحقق إنجاز يدين إسرائيل ويمنع استكمال بناء الجدار ولكن المشكلة التي تواجهنا هي الانحياز الأميركي والكيل بمكيالين وعدم القدرة على تنفيذ أي قرارات دولية اتخذت ضد إسرائيل هناك عشرات القرارات الدولية التي اتخذت ولم ينفذ منها أي شيء مشكلتنا الرئيسية هي في التحالف الغير نزيه والتحيز الأعمى لإسرائيل والكيل بمكيالين في السياسة الأميركية، هذا ما نواجهه وهذا هو سر تشاؤمنا المستقبلي من إمكانية تحقيق أي شيء لكن إيجاد قرار صادر عن محكمة كمحكمة العدل الدولية يدين هذه الممارسات الإسرائيلية والتي قد ترتقي إلى مستوى ويجب أن ترتقي إلى مستوى جرائم حرب وإرهاب كما ذكر صديقنا الأستاذ وليد السبع رئيس الغرفة التجارية هو جدار إرهابي مبني على أساس الفصل العنصري ونهب الأرض الفلسطينية.

غسان بن جدو: لدي سؤال آخر إلى قلقيلية لأن قبل أن أعود إلى السيد الوزير أريد أن يتحدث أيضا ويتواصل معكم مباشرة سؤال أخر وأنتم هناك اسمحوا لي بهذا السؤال، ثمة من يعتبر بأن هذا الجدار الذي تصفونه بالإرهابي هذا الجدار يثبّت مقولة اللا سلام أو استحالة السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين وبالتالي يدفع باتجاه تكثيف عمليات المقاومة وهناك أيضا داخل الساحة الفلسطينية من يقول على العكس تماما، هذا الجدار أكد بأن ضرورة أن يُسرع الفلسطينيون في قاطرة السلام لان لا خيار أمامهم كيف تشعرون أنتم بهذا الأمر بالتحديد هل هناك من يجيبنا عن هذه القضية هناك؟

سلمان سلمان: بسم الله الرحمن الرحيم دكتور سلمان سلمان أستاذ بجامعة النجاح الوطنية بالنسبة لسؤالك أنا المضبوط فيه ملاحظتان كمان، بالإضافة للسؤال بس بجواب على السؤال أولا اعتقد بالنسبة للجدار هو تعريفه وجوده يعتبر مناقض لفكرة السلام لأنه إذا في سلام من المفروض الجدار يختفي في نفس الوقت إذا الجدار بده يستمر الحرب لازم تستمر وبالتالي في النهاية الجدار لازم ينهار أنا في رأيي على المدى البعيد الجدار لا يمكن أن يحقق لا هدف عسكري ولا هدف سلامي في نفس الوقت وإنما هون بنرجع لنفس النقطة اللي طرحوها الإخوان سابقا هو جدار إرهابي حقيقة لعزل ولتهجير السكان بالدرجة الأولى هذا النقطة جميع الفلسطينيين متفقين عليها وباعتقد إنه مفيش على خلاف يعني على فهم الدوافع الحقيقة للجدار، استخدام الحجج المختلفة الأمنية وغير الأمنية باعتقد مش أول مرة المستوطنات كلها انبنت حولين مدن فلسطينية وقري فلسطينية وبعدين كان يدعوا إنه في خطر على أمن المستوطن اشمعنى إجى المستوطن جنب القرية وهو خايف لو خايف على الأمن كان مجاش أصلا بالتالي إدعاء الأمن باعتقد مسألة محسومة النقطة الثانية اللي بدي أحاول ألاحظها وأرجو أنكم تتحملونا فيها يعني أخ غسان إنه طريقة عرض البرنامج توحي مع كل الاحترام والتقدير للإخوان في لبنان والإنجاز الكبير اللي أنجزوه في الإفراج عن الأسرى وإنشاء الله بيتحقق وبيكتمل، بس طريقة العرض يعني مع مقارنة أما بنقارنها مع الجدار تبدو كأنك تعرض عظمة الإنجاز اللبناني مقارن مع ضآلة الإنجاز الفلسطيني، لسوء الحظ دائما نظهر هكذا الفلسطينيين بيضحوا لهم أكثر من خمسين سنة بذلوا كل الجهود اللي ممكن أن تبذل ورغم ذلك دائما نقف في النهاية كأننا فاشلون ولا نحقق شيئا، أرجو أنكم دائما يعني نريد أن نسمع أكثر فهم أكثر ودعم أكثر للفلسطيني اللي في الداخل واللي بيناضل يوميا، لا نريد نصائح يعني أكثر من نصيحة وجهت للفلسطينيين الآن كيف لازم يعملوا اتعلموا من فلان واتعلموا من علان أعتقد هذا مزعج كثيرا، نحن نريد سماع حركي دعمي، حكيت سؤال سابق عن لاهاي بأعتقد إذا في أمل انه ينجح لاهاي فقط سيصدر قرار ممكن يكون إيجابي لصالح الفلسطينيين قد إيش في دعم عربي له راح يكون له واقع الأرض إذا مفيش دعم عربي له واتبعنا نفس الطريقة السابقة لن ينجز شيئا سيكون قرار ضحل وسيؤدي إلى إحباط أكثر وأكثر وبكتفي هون.

غسان بن جدو: ملاحظاتك في محلها دكتور وتستأهل توضيحا من السيد وزير الثقافة وأيضا من أصدقائنا هنا في الجمهور ولكن بعد هذا الفاصل أرجو أن تتفضلوا بالبقاء معنا.

[فاصل إعلاني]

غسان بن جدو: مشاهدينا الكرام أهلا بكم من جديد، سيد غازي العريضي لعلك سمعت لهذه الملاحظة مع كل المحبة والتقارب بين كل العرب والفلسطينيين واللبنانيين ولكن ثمة عتب بأنكم تتعاطون مع الإخوان الفلسطينيين من منطق الأستذة، تفضل سيدي وضح هذه؟

غازي العريضي: أبدا هذا الموضوع غير مطروح لبنانيا أولا نقدر معاناة الأخوة الفلسطينيين على الأرض داخل فلسطين والانتفاضة في فلسطين موضع تقدير كبير واعتزاز واحتضان ودعم من قبلنا المشكلة مع عدد كبير من الدول العربية مشكلة صحيحة قائمة هي مشكلتنا أيضا خاصة عندما كانت المقاومة تقوم بدور وعمل ميداني يومي لذلك نحن لا نتصرف على هذا الأساس الإنجاز الذي تحقق اليوم هو إنجاز ومن واجبنا أن نعطي هذا الإنجاز الحجم الذي يستحقه هذا إنجاز لبناني وفلسطيني وهذا إنجاز للانتفاضة لو لم يكن ثمة تقدير الانتفاضة لما كان تم إصرار من قبل قيادة المقاومة أن يطلق سراح قادة الانتفاضة، أن يطلق سراح عدد من الرجال المقاومِين في وجه الاحتلال الإسرائيلي داخل فلسطين والرجال المقاومِين العرب الآخرين، لذلك كل التقدير وكل الاحترام خيار الانتفاضة وخيار المقاومة في لبنان نريده أن يكون خيارا عربيا إسلاميا في وجه الإرهاب الإسرائيلي المغطى بالكامل من قبل أميركا لكن مسألة الجدار إذا سمحت يعني يتم تناول مسألة الجدار وكأن الذهاب إلى لاهاي مسألة محتمة لدي ملاحظة ثمة طعن إسرائيلي بهذا الأمر، تم تأييده اليوم من قبل الولايات المتحدة الأميركية وهذا دليل آخر على دعم أميركا للإرهاب الإسرائيلي عندما بدأت إسرائيل بناء الجدار..

غسان بن جدو: طعن في الإجراء والشكل..

غازي العويضي: نعم قالت أميركا بلسان بوش ورايس وباول وغيرهم من المسؤولين الأميركيين بأن هذا الجدار يشكل مشكلة في طريق السلام هم كانوا يقولون ذلك هذا عقبة في طريق السلام ثم تحول الخطاب الأميركي إلى القول إن هذا الأمر هو موضع تفاوض ولا ننسى أن شارون ومساعدي شارون ذهبوا أكثر من مرة إلى أميركا وعادوا بتطمينات بأن أميركا ستتبنى الموقف الإسرائيلي، آخر كلام أميركي واضح بأن الولايات المتحدة الأميركية تتبنى الموقف الإسرائيلي وتم توجيه تهديد للأمم المتحدة اليوم على لسان بيرل عندما قال إذا استمرت الأمم المتحدة بسياستها الحالية سنخرج منها والآن أمين عام الأمم المتحدة يراهن على القطاع الخاص لتمويل هذه المنظمة الدولية كما قال بالأمس.

غسان بن جدو: شكرا، تفضل أخي.

محمد أبو السعيد: محمد أبو السعيد من بيروت العربية، بداية بنحيي أهلنا الموجودين من محافظة قلقيلية وجميع محافظات الوطن الغالي وعلى رأسهم الرئيس أبو عمار اللي نسيه إخوانه القادة العرب حصاره وحصار شعبه من أربع سنين، كذلك بنحب نؤكد أن بالنسبة للقاء رؤساء الدول العربية اللي بكرة بدوا ينعقد بعمان بس بنحب نسأل إن بدي يتناقش موضوع الوضع في فلسطين لغياب رئيس الوزراء الفلسطيني الأخ أبو علاء عن هاي المناقشات وشو محضرين الدول العربية لدعم الملف الفلسطيني في محكمة لاهاي بالنسبة لجدار الفصل العنصري.

غسان بن جدو: أنا سأعتبر هذا السؤال استنكاري لأنني لا أستطيع أن أجيبك بطبيعة الحال، أُعطي الكلمة إلى شخص آخر من فضلك.

غازي العويضي: لا لدينا إجابة على هذا الموضوع.

غسان بن جدو: معلش ليست مشكلة، باختصار من فضلك تفضل.

فؤاد خريس: بسم الله. فؤاد خريس من كلية الإعلام والتوثيق الجامعة اللبنانية بصراحة عندي موضوع غير الموضوع اللي كان بيحكيه الشاب اللي حدي، الموضوع من أول الحديث اللي إحنا بنحكيه غير لما بنحكي على الأسرى ما بيغيب عن بالنا أن إحنا نذكر الشهداء لأن صنّاع هذا الانتصار هو الشهداء اللي علمونا دروس كثيرة دروس أن بصراعنا مع العدو أكيد ما فيه لا خطوط زرقاء مثل ما عم كنتم تتفضلوا ولا خطوط خضراء في خط واحد هو خط أحمر ما في غيره هو اللي بيعلمنا نحن كيف نحول جدران الفصل الجدار مش على طول بيكون جدار مادي ممكن يكون جدار عسكري يمكن يكون جدار ثقافي إن اللي علمونا كل هذه أنواع الحصار كيف نحولهم للسجون نسجنهم إحنا بداخلها ونحول تحصيناتهم الكبيرة لتوابيت نرجعهم فيها لأوطانهم بتخيل تجربة لبنان تشهد على هذا الموضوع، بالنسبة إلى الجدار، عفوا بس عندي كلمة صغيرة، أنا بتخيل إنه هذا الجدار إذا وصل شارون أن يبني هذا الجدار لأول مرة يمكن بتاريخ العالم الحديث باسم حدا حفر مدينة بجدار أنا بتخيل هذا آخر شيء ممكن يعمله شارون معدش فيه شيء أكثر من هيك وبرد على الأخ اللي حكى أن إحنا بنتعاطف مع الفلسطيني.

غسان بن جدو: لا معلش رد عليه الوزير، خلينا أخي الكلمة العزيز خلي الوزير يرد عليك، إعطي الكلمة إلى من بجوارك شكرا..

فؤاد الخريس: بأستاذة، بس عفوا، بس بدي أختم بس شاغلي أن هذا الجدار آخر شيء وصلنا لمرحلة بيحكي شارون أن هم الفلسطينيين بمرحلة عض أصابع.

غسان بن جدو: شكرا يا حبيبي.

فؤاد الخريس: نثبت أن إحنا شعب ما بيكتم الصراخ، وشكرا.

غسان بن جدو: تفضل.

علي فضل الله: علي فضل الله الجامعة الأميركية بالنسبة لجدار الإرهاب يعني نستفيد من اللي صار اليوم ونقول كفانا اجتهادا في المشكلة ولنجتهد قليلا في الحال أنا بالنسبة لإسرائيل كي ينظر في قلب العالم الإسلامي والعالم العربي وتعتبر للأسف من قبل الأوروبيين والأميركيين خط دفاع أول في وجه التاريخ والذاكرة الأوروبية سيئة، الحل أقول أن المقاومة الحديدية يقول كارل فون كلاوزفيتز مفكر عسكري كبير في الحرب الشعبية بين القوي والضعيف يربح الضعيف إذا لم يخسر ويخسر القوي إذا لم يربح بالنسبة للي بيقول المقاومة بهون باستعير عبارة محمد حسنين هيكل الصحفي الكبير فيما يتعلق بالجدار اقتل الإسرائيليين.

غسان بن جدو: شكرا تفضلي يا أختي.

فاطمة الخشاب: فاطمة الخشاب كلية الإعلام والتوثيق أنا بدي أقول إنه نحن الفلسطينيين على خط واحد طول ما العدو الإسرائيلي بأرضنا بلبنان أو بفلسطين يعني لازم نحن الاثنين نقف بحد بعض ما لازم إن إحنا نقف نسأل إن إحنا شو عملنا وهنا شو عملوا لازم كل واحد يكون دافع للآخر لنستمر ونقاوم لأني بعتقد الحرب المعنوية أكثر بكثير، إليها أهمية من حرب السلاح وإن إحنا كثير بحاجة إلها اليوم.

غسان بن جدو: شكرا، تفضل أخي، لا أنت أخذتِ الكلمة شكرا يا أختي العزيزة.

سامر غازي: بسم الله الرحمن الرحيم سامر غازي كلية الإعلام والتوثيق أنا بس في عندي وجهة نظر ثانية أن نحن دائما بنحكي إنه حصار وتحرير إنه إحنا بلشنا وعد بلفور وصلنا بدنا نحرر فلسطين بعدين سبنا الأراضي سنة 1948 هلا أراضي 1967 صرنا نفك حصار الآن نحن كاملين بكرة بنسير نتفاوض على بنايه، مفروض نحن كعرف نكون كلنا إيد واحدة وهذا واجب على كل عربي وكل واحد بيعتبر حاله عربي وكل واحد بيعتبر حالة مسلم بشكل خاص تحرير فلسطين لأن إحنا تاركين إخواتنا بفلسطين ما حدا بيقرب صوبهم.

مطالب الفلسطينيين من العرب

غسان بن جدو: شكرا، أتوجه من جديد إلى قلقيلية قبل أن أختم معك سيدي الوزير ثمة تفضلوا في حوار مفتوح قولوا ما تشاءون ولكن أرجو أن تأخذوا بعين بالاعتبار هذا السؤال وأنتم إلى جوار الجدار العازل ما الذي تطلبون به العرب في هذه اللحظة بالتحديد؟

خالد الشنتي: بسم الله الرحمن الرحيم، خالد الشنتي خبير وباحث زراعي من قلقيلية أولا يعني قبل ما أطلب من العرب إحنا بنطلب نتوجه لأنفسنا حقيقة أنه أولا الصمود والصمود، نحن لا نعول كثيرا نتيجة تجربتنا المريرة باتجاه العالم العربي والإسلامي نحن الآن نعول كثيرا على الساحة العربية والإسلامية بل نعول حقيقة على صمودنا هنا في قلقيلية على صمودنا هنا لدي الشعب الفلسطيني هذه هي القاعدة الأساسية لبقائنا، إنما أن نتطلع إلى المؤتمرات التي تعقد في قطر في الدوحة وهنا وهناك، عند إذ نحن نأخذ الجواب ما بين الأسطر القضية الفلسطينية تم تهميشها وبإيعاز أميركي مباشر ولا أحد يجرأ أن يضع الأجندة الفلسطينية الآن على أي طاولة من طاولات المؤتمرات والندوات التي تعقد الآن، إنما كل ما يوضع بإيعاز أميركي، الإرهاب والإرهاب وما ذلك ليعني إلا إرهاب حقيقة الدولة الراعية للإرهاب وهي أميركا فقط.

غسان بن جدو: شكرا لك سيدي العزيز أنا أعرف أن لديكم كلاما كثيرا ولكن الوقت يداهمني سيدي الوزير آخر مداخلة لك لعلك استمعت إلى هذا الحديث الذي فيه مرارة من العرب وأنت اليوم في صحيفة الاتحاد قرأت لك التالي العرب بددوا ما قرره في قمة الحد الأقصى في بيروت، كأنكما تلتقيان من موقعك كرسمي وموقعك كمواطن تلتقيان على أن ربما الوضع العرب الرسمي لم يقدم شيئا كثيرا وسؤالي الأخير هل المنطقة متجهة إلى تصعيد عسكري أم إلى سلام؟

عازي العريضي: ليس ثمة سلام مع إسرائيل في هذه الإدارة الأميركية هذا أونيل جيت فضيحة وزير الخزانة المالية الذي خرج من حكومة جورج بوش منذ أشهر يقول بوش أيد إراقة دماء الفلسطينيين يروي بالتفصيل كلاما عن اجتماعا بينه وبين الرئيس الأميركي وكيف أتخذ قرارا الرئيس الأميركي بتنحية عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين جانبا وراح يهتم بالعراق يقول نقلا عن بوش حلقنا فوق المخيمات الفلسطينية وبدت حقا في حال يٌرسى له لا أرى أن بوسعنا القيام بالكثير هناك في هذه المرحلة أعتقد أنه حان الوقت للانسحاب أي لانسحابنا من عملية السلام مليح، وزير الخارجية الأميركي كولن باول قال إن ذلك يُرتب تبعات، هز بوش كتفيه بلا مبالاة وقال ربما يكون هذا أفضل سبيل لإعادة الأمور إلى نصابها.

غسان بن جدو: وبالتالي.

غازي العريضي: وبالتالي هذه هي إراقة الدماء المستمرة بتغطية كاملة وبقناعة تامة من إدارة بوش، المسألة الثانية جاءت سوريا وقالت نحن نريد المفاوضات من النقطة التي توقفت عندها أو من نقطة الصفر هذا جدال لا قيمة له على أهمية الموقف السوري لا قيمة له إسرائيلية، الدليل أجاب شارون في كل تصريحاته الأخيرة لن نذهب إلى مفاوضات مع سوريا لأن المفاوضات تعني الانسحابات وبالتالي لن ننسحب من الجولان، إذا أي سلام يبحثون عنه، جاءت أميركا تمارس ضغط على سوريا وتتبنى الموقف الإسرائيلي أين هو هذا السلام باول يقول على سوريا الاقتضاء بليبيا هذا بتاريخ 17 الشهر، اليوم بالذات باول يقول لا أدلة على إخفاء سوريا أسلحة دمار شامل كيف ستقتضي بليبيا بغض النظر عن الخطوة الليبية إذا كانت خطوة إيجابية أم سلبية، وماذا فعلت بنظري كله سلبية في سلبية يعني الكل يستسلم ويسلم أوراقه دون أي حساب ولن يكون لأحد موقع محترم أو مكرّم أو مضمون في الحساب الأميركي والأجندة الأميركية والدليل أن الموقف الأميركي الإسرائيلي هذا بيرل يهاجم الدكتاتورية في مصر وبيرل يدعوا إلى تغيير في السعودية وإلى إسقاط النظام وبيرل يهاجم إيران وبيرل يهاجم سوريا وشارون هاجم الأردن كل الذين وقعوا اتفاقات مع إسرائيل هم مهددون وكل الذين ذهبوا إلى أميركا واعتبروا أن بذهابهم إلى أميركا يضمنون مصالحهم والكراسي والحكم والمصالح أيضا يتعرضون لأبشع الاتهامات من قبل الأميركيين، تشيني يقول لا اتفاق وإسرائيل لن توقع ويجدر بها ألا توقع هذا تشيني إذا كيف تنظر إلى هذا الإرهاب الإسرائيلي الذي هو بمباركه من الإرهاب الأميركي كيف تنظر إلى مستقبل المنطقة ونتوقع أن يكون سلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين نحن مقبلون على عملية تغيير شاملي بالمعنى السياسي الأمني العسكري لتدمير كل شيء في هذه المنطقة من قبل الأميركيين والإسرائيليين وعلى هذا الأساس يجب أن تبنى الحسابات العربية، لذلك قلت بددوا ما اتفقوا عليه في قمة بيروت وبدأ التعاطي بالمفرق وبتسليم الأوراق لم يبق إلا الانتفاضة في فلسطين لبنان بموقفها السياسي الشعبي الرسمي والمكون من ميدانية على الأرض وسوريا بهذا الموقف الرافض والمعاني لهذه المعاناة.

غسان بن جدو: أستاذ غازي العريضي من موقعك كوزير ثقافة وليس فقط كسياسي لعلنا في حاجة إلى حلقة أخرى حتى نتحدث..

غازي العريضي: أتمنى وهناك الكثير من المعلومات...

غسان بن جدو: عن الجانب الثقافي ولكن الوقت يداهمنا شكرا جزيلا سيد غازي العريضي وزير الثقافة اللبناني شكرا لكم أيها الأصدقاء شكرا واعتذاري الشديد إلى إخواني في قلقيلية ولكنكم أرجو أن تعذروننا فقضية الأسرى ألقت بظلالها علينا ونعيدكم بحلقة أخرى بإذن الله أود أن أتوجه بشكر خاص إلى فريق الجزيرة هناك في قلقيلية وليد صبابة وائل تنوس عبد الناصر جودة نعيم سويلم رمضان عسانا وأود أن أتوجه بشكر خاص إلى فريق الجزيرة هنا في بيروت مع المخرج أنطوان ناعون ولينا رضوان وغازي ماضي ومصطفى عيتاني والجميع بدون استثناء وأيضا ولا شك المايسترو في غرفة الجزيرة في الدوحة مع المخرج رمزان النعيمي، زين الزين، محمد الساعدي ومنتج الحلقة إسلام حجازي مع تقديري لكم غسان بن جدو في أمان الله.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة