ساعات الحسم في الحوار اللبناني بالدوحة   
الاثنين 21/5/1429 هـ - الموافق 26/5/2008 م (آخر تحديث) الساعة 13:48 (مكة المكرمة)، 10:48 (غرينتش)

- احتمالات الحسم في ضوء الاقتراحين القطريين
- الخيارات البديلة في حال عدم الوصول لتسوية

محمد كريشان
أنطوان زهرة
حسن خليل
محمد كريشان
: أهلا بكم. نتوقف في هذه الحلقة عند النقطة التي وصل إليها الحوار الوطني اللبناني في الدوحة في ضوء الاقتراحين اللذين طرحتهما اللجنة الوزارية العربية على طرفي الأزمة. ونطرح في الحلقة تساؤلين، هل أصبح الاقتراحان المخرج الوحيد والأخير لإنقاذ جلسات الحوار اللبناني من الانهيار؟ وما هي البدائل المتاحة في حال عدم موافقة أطراف الأزمة على المقترحين؟... إلى نهاية ما، أخذ حوار الدوحة يقترب من نتيجة ستظهر بظهور ردود المعارضة والموالاة على الصيغة العربية في نسختها المضغوطة والتي تطالب الطرفين باختيار إحدى صيغتين للتنازل عن بعض بنود الخلاف في مقابل الحصول على أخرى، خطوة رمت بالكرة في ملعب زعامات يطالبها اللبنانيون قبل غيرهم بوأد الفتنة قبل فوات الأوان.

[تقرير مسجل]

نبيل الريحاني: يوم خامس من حوار الدوحة بين قادة الساحة السياسية في لبنان، خمسة أيام تعثر الوصول فيها إلى مخرج للأزمة اللبنانية إلى حد الآن على الأقل. رئاسة الجمهورية وحكومة الوحدة الوطنية والقانون الانتخابي، ثلاثة بنود تباعدت عندها وجهات النظر وفشلت على خلفيتها التنازلات الشحيحة من هذا الطرف أو ذاك في الخروج بالنزاع من عنق الزجاجة، الجميع يشترط ضمانات تهدئ من روع مخاوفه وتتعهد له بموقع في شارع سياسي كاد يتحول إلى ساحة حرب، حرب عملت الوساطة القطرية تحت مظلة الجامعة العربية على تطويقها في المهد، أتت بالزعامات وفرضت عليهم الاجتماع بعد طول جفاء وألزمتهم التوقف عن المعارك الكلامية لعل حرارة الدوحة تذيب جبال الجليد في العلاقات اللبنانية اللبنانية. لم تكن المهمة سهلة ذلك أن سنوات المواجهة خلفت وراءها إرثا من التوجس وإيغالا في تفاصيل الخلاف، مع ذلك وقع تحييد ملف سلاح المقاومة إلى حين لفائدة انتخاب ميشيل سليمان رئيسا وفاقيا وتشكيل حكومة وحدة وطنية وتحديد ملامح القانون الانتخابي الجديد. اقترح القطريون على ضيوفهم الذين بدا الاختلاف بينا بينهم في ترتيب هذه البنود، اقترحوا عليهم تأجيل القانون الانتخابي إلى ما بعد البت في الرئاسة وتشكيل الحكومة. مرة أخرى عادت التفاصيل لتلعب دورها التقليدي في تأزيم الأمور، المعارضة تشترط الثلث الضامن والموالاة تريد استثناء بيروت من أي تعديل انتخابي، استثناء رفضه زعيم التيار الوطني الحر ميشيل عون من الأساس. لم ترد من غرف الحوار أخبار سارة وإنما محاولة قطرية جديدة لاختراق حصون الخلاف وذلك بحصر الخيارات في طريقين ثالثهما شبح الفتنة، الخصماء طلبوا مهلة وها قد نالوها.

[نهاية التقرير المسجل]

احتمالات الحسم في ضوء الاقتراحين القطريين

محمد كريشان: ومعنا في هذه الحلقة في الأستديو أنطوان زهرة عضو البرلمان عن القوات اللبنانية ومن مقر المؤتمر حسن خليل ناشر صحيفة الأخبار اللبنانية، أهلا بضيفينا. نبدأ بالأستديو سيد أنطوان زهرة، هل دقت ساعة الحسم الآن؟

أنطوان زهرة: يعني نأمل أن تكون الأمور قد حسمت قبل الآن، أنا لن أطيل في الشكليات ولكن كلفنا قطر والأخوان العرب كثيرا ويجب أن نصل إلى أجوبة واضحة عن المقترحات التي طرحت، معروف تماما ما هو نوع الاقتراحات، معروف تماما أن قوى الغالبية، قوى 14 آذار تجاوبت وقد تضمن التجاوب ما نسميه تنازلا في موضوع الثلث المعطل في الحكومة، بين قوسين، امتنعت القوات اللبنانية عن الموافقة عليه ولكنها تلتزم بقرار الأكثرية وهذا هو لب الديمقراطية والعمل الديمقراطي، ونأمل أن نصل إلى خواتيم إيجابية لأن الجميع بانتظار هذه النهاية من الشعب اللبناني إلى الشعوب العربية المهتمة وإلى الأخوة المهتمين من الوسيط القطري النزيه وتحية له إلى اللجنة الوزارية العربية، آمل أن نصل إلى نتيجة إيجابية بأسرع وقت.

محمد كريشان: ولكن الاقتراحان يفترض أن توافق كل من الموالاة والمعارضة على أحديهما يعني ماذا لو أنتم وافقتم على الأول وهم وافقوا على الثاني مثلا؟

أنطوان زهرة: نحن وافقنا على المقترحين والتفاصيل التي تبحث اللحظة في لجنة الانتخابات تتعاطى مع تقسيم دوائر بيروت الانتخابية، نحن وافقنا على اقتراح معين في تقسيم دوائر بيروت الانتخابية يعترض عليه فريق 8 آذار، سنرى إذا كان بالإمكان الوصول إلى حل توافقي في هذا الموضوع أو فلنحتكم إلى المقترحات القطرية العربية لتبني واحد منهما، أي من المقترحين يوافق عليه فريق 8 آذار نحن موافقون سلفا.

محمد كريشان: سيد حسن خليل، هذا الوضع يجعل الآن المعارضة وكأنها محرجة وفي زاوية، هل الوضع فعلا بهذا الشكل؟

حسن خليل: لا المعارضة إطلاقا ليست محرجة وليست منزعجة إنما يعني ردا على الأستاذ أنطوان زهرة، الموالاة فقط تقوم بعملية الرد على مقترحات، الموالاة لم تتقدم بأي اقتراح، كل الاقتراحات التي قدمت تقريبا إن لم نقل كلها تقدمت بها المعارضة وقد رفضت جميعها. الآن الاقتراحان القطريان اللي هما متمثلان بسبعة سبعة خمسة أو بقانون فؤاد بطرس على أن يدرس لاحقا مع تأليف حكومة حيادية، يعني لا أريد الدخول في تفاصيل الاقتراحين ولكن يتم درسهما عبر اللجنة التي تجتمع الآن إنما يجب المعرفة بأن المعارضة وصلت إلى اقتناع يجب أن يعرفه الشعب العربي واللبناني بأنه هو ليس موضوع تنازل من هنا أو من هناك، حان الوقت أن يكون قانون الانتخاب هو باب الخروج من أن يكون لبنان بلدا مرقعا كل الوقت ولذلك تحصل عليه حروب كل ست سبع سنوات أو عشر سنوات، يحق للبنانيين وللبنان أن يدخل مرة بمجموعة الدول الديمقراطية التي تمارس الديمقراطية فعلا فموضوع تقسيم بيروت وكيف تقسم بيروت أصبح شأنا لبنانيا وشأنا عربيا وشأنا دوليا. أنا لا أعرف أي دولة..

محمد كريشان (مقاطعا): عفوا سيد خليل يعني قبل لو سمحت لي فقط قبل أن نغوص في موضوع القانون الانتخابي، الذي جعل المعارضة تبدو محرجة أنه في مثلا تصريح للسيد علي حسن خليل أنكر تماما وجود مقترحين، هذا الخبر تناولته وكالات الأنباء مما أبدى وكأن المعارضة منزعجة تماما من وجودهما.

حسن خليل: أبدا، اللي صار وأنا كنت جالسا بجلسات مع المعارضة أنه تم الإعلان ببيان قطري عن وجود اقتراحين، كان ما زال البحث مطروحا بعدة اقتراحات فعندما أعلن في البيان القطري عن اقتراحين محددين الحقيقة المعارضة تقريبا كنا عم نتحير أنه أيهما الاقتراحين اللي عم يحكوا عليهما؟ هلق طبعا صار في لغط قد يكون اللغط بالـ communication، بالاتصال بين الثلاث أطراف الوسيط والطرفين إنما توضحت الأمور، الاقتراحان صارا معروفين عم بيتم البحث فيهما باللجنة الوزارية إنما يجب التشديد بأن موضوع قانون الانتخاب ليس بالبساطة وأنه اليوم من يطالع الصحف العربية وعناوين الصحف العربية والقرارات التي أدرجت في الصحف وما قيل في الصحف العربية يظهر حجم الضغط العربي بأنه أصبحت بيروت وكأنها رمز لوجود ليس لبناني فقط، لوجود لبناني عربي. أنا لا أعرف أي بلد يسمح لجميع دول العالم أن تتدخل بالتقسيمات الإدارية لعاصمته، عليهم التوفيق ما بين الأطراف إنما أن يكون بيروت هو رمز..

محمد كريشان (مقاطعا): ولكن هذا لم يعد مستغربا في الشأن في الموضوع اللبناني يعني..

حسن خليل (متابعا): اسمح لي، أن تكون، لا، بس النقطة الأساسية أنه لو كانت الدول العربية وجميع الأفرقاء اللي بيهمهم مصلحة لبنان عم بيساعدوا اللبنانيين للوصول إلى اتفاق أنا أفهم الموضوع إنما أن يتحولوا أطرافا لتحديد هوية بيروت بشكل معين وكأن بيروت أو لبنان المعارضة وفريق المعارضة دخلاء عليه وأي تنازل بيكون منة عليهم، لا، الشعب اللبناني المعارضة منه يحق لها التعبير لأول مرة حتى في المنافسة ما حدا عم بيقول اللي عم تقترحه المعارضة حتربح فيه إنما المعارضة بيهمها أنه لمرة أن يقف ترميم لبنان وأن يسمح للبنانيين بالتعبير والمنافسة الصحيحة والحقيقية، لا يجوز والله تقسيم بيروت لضمان..

محمد كريشان (مقاطعا): ولكن يعني اسمح لي فقط بأنه الآن التركيز..

حسن خليل (مقاطعا): اسمح لي لا يجوز تقسيم.. اسمح لي بس أكمل هالنقطة..

محمد كريشان: تفضل كمل النقطة.

حسن خليل: لا يجوز تقسيم بيروت بحيث أنه ممنوع خسارة طرف معين، طيب مين اللي قال إن المعارضة معنية أن يخسر هالطرف أو يربح هالطرف؟ خلي اللبناني هو يقرر، يجب أن يكون التقسيم مبنيا على تمثيل حقيقي للشعب اللبناني ولأهل بيروت أن ينتخبوا حسب إرادتهم مش بأقسم أنا بحط الأرمن بره وبيطلعوا النواب الأرمن بأصوات غير أرمن وبيكون الناخب الأرمني عم بيصوت لنواب غير أرمن، يعني هذه المواضيع اللي عم ندخل بتفاصيلها وللأسف جهات عربية ودولية صارت عم تدخل بهذه التفاصيل وهذا شيء غير مقبول، المعارضة وصلت لحد تقول لن تقبل..

محمد كريشان (مقاطعا): المسألة، وهنا اسمح لي أن أعود إلى السيد أنطوان زهرة، المسألة أنه كانت في الرئاسة ثم صارت في الحكومة والآن عندما اتضح أن الأمرين عولجا أصبحت القصة في القانون الانتخابي..

أنطوان زهرة: كل هذا لتأخير البحث في الموضوع الأمني الذي استدعى القدوم إلى قطر. بالإذن من الأستاذ حسن هذه المعارضة التي تفتش عن التمثيل الصحيح هي من استفادت وتآمرت إذا جاز التعبير مع نظام الوصاية السوري لافتعال أنظمة انتخابات توصلها وتكرس الوصاية من العام 1992 حتى العام 2005 وبالتالي تقسيم بيروت أنا مع أن يكون في كل لبنان..

محمد كريشان (مقاطعا): ولكن عفوا حتى تقسيم بيروت هو يفترض أنه من تركة الوصاية أيضا إذا أردنا..

أنطوان زهرة: لا، لا، ما يجري الآن أن هناك فريق من اللبنانيين متواجد بحجم قليل في بيروت يريد من الـ 19 نائبا بيروتيا أن يتحكم بسبع مقاعد، ثلاثة منهم للمسيحيين، الأرمن طبعا، واثنان للسنة بأقلية شيعية، مع كل احترامنا ومحبتي للأخوان الشيعة، في الوقت نفسه ممنوع الأقلية المسيحية أو السنية في بعلبك الهرمل أن تعبر عن نفسها من خلال العودة إلى القضاء وقد أتينا إلى قطر على أساس اعتماد قانون القضاء. ما أقوله الآن هو أنه يستهدف المعارضون اليوم من خلال تخييط وتفصيل منطقة بيروت إنهاء زعامة معينة هي زعامة آل الحريري، من حقهم التنافس معها على الزعامة ولكن ليس من حقهم اختراع قانون جديد على شاكلة 1992 و1996 و2000 والذي أرغمنا على خوض الانتخابات على أساسه بالـ 2005 من أجل إنهاء زعامة ما أو تفريخ زعامة جديدة، أما القول بأن الأرمن مظلومون فخلينا نقول في بيروت بحسب المقترح الحالي هناك دائرة لخمس نواب مسيحيين معظم ناخبيها، العدد الساحق من ناخبيها مسيحيون أما هذا الجزء الأرمني فبضم منطقة إضافية إلى الدائرة الثانية المقترحة في بيروت يمكن خلق توازن سني شيعي ويعطى للصوت الأرمني إمكانية الترجيح وليس العكس.

محمد كريشان: نعم باختصار..

إنهاء موضوع سلاح حزب الله الذي يشكل قلقا كبيرا لكثير من اللبنانيين يعالج بالروية وبإشراف رئيس الجمهورية اللبنانية لاحقا

أنطوان زهرة
(مقاطعا): على كل حال، إذا بتسمح لي باختصار شديد، المشكلة ليست في قانون الانتخابات المشكلة في أن الأخوان يقفزون من موضوع إلى موضوع لأنهم لا يريدون الوصول إلى استحقاق انتخاب رئيس جمهورية فورا، تشكيل حكومة وحدة وطنية، إقرار قانون انتخابات ومعالجة الوضع الأمني الناشئ عن أحداث مستغربة ومستهجنة في بيروت هي ما استدعى حضور الجميع إلى الدوحة والقول بأنه في ظل رئيس جمهورية جديد هناك حوار جدي وحقيقي حول موضوع السلاح، أؤكد لا أحد يذهب إلى طلب إنهاء موضوع السلاح في هذه اللحظة وفي الدوحة، نحن منطقيون، نحن نعرف أن إنهاء موضوع سلاح حزب الله الذي يشكل قلقا كبيرا لكثير من اللبنانيين يعالج بالروية وبإشراف رئيس الجمهورية اللبنانية لاحقا.

محمد كريشان: يعني هل كنتم تتوقعون، باختصار قبل الفاصل، هل كنتم تتوقعون بأنه بقبولكم الثلث المعطل يفترض أن الآخر يتجاوب في القانون الانتخابي بشكل آلي؟

أنطوان زهرة: نحن إذا أردت في ظننا أنه سيجد مأزقا جديدا وشيئا جديدا للتحجج به ولكننا تصرفنا من منطلق أم الصبي، من منطلق احترام الوساطة العربية والإرادة العربية في الحل وتجاوبنا معها بأكبر قدر ممكن بضمن الإمكانيات السياسية المتاحة.

محمد كريشان: سيد حسن خليل يعني وفق هذا التصور أن المعارضة تتحجج دائما بشيء ما تؤجل به استحقاقات يعني عاجلة؟

حسن خليل: ما في شك أن المعارضة حتتحجج دائما لأن المعارضة مقتنعة أن زمن السلطة الموجودة حاليا اللي هو الاستئثار واللي وصلوا عن طريق عملية غدر في انتخابات الـ 2005 بحيث أن التحالف الرباعي أمن بأن فريق السلطة اليوم سيلتزم بالبيان الوزاري وأنه تكون المقاومة والعناوين العريضة لبناء السلطة فوقعوا في الفخ واللي بيعترفوا وقعوا في الفخ، لن يعاد هذا الفخ. إنما خليني أذكره للأستاذ أنطوان، وصلت قوى السلطة إلى ما هي عليه اليوم بسبب قانون الوصاية السورية فإذا كان بيتهم المعارضة بالوصاية السورية هم يستفيدون، لحتى اليوم ما هم جنوه بتحالفهم مع الوصاية السورية لأن قانون 2000 هو قانون غازي كنعان اللي أوصل أن يكون المسيحيون حتى اليوم، وأنا إذا بده يحكي بالأقلية الشيعية خليني أرد عليه أنه أنا لست معنيا بالموضوع الشيعي، أنا معني بالموضوع المسيحي لأني بعتبر المسيحيين هم ركن من أركان لبنان لا يمكن قيام لبنان بدون المسيحيين، كل النواب المسيحيين اليوم الموجودين في المجلس النيابي لم يحصلوا على أكثر من 38% من أصوات المسيحيين وكل المسيحيين الذين..

أنطوان زهرة (مقاطعا): مش صحيح، مش صحيح..

حسن خليل: (متابعا): كل المسيحيين الذين انتخبوا في..

أنطوان زهرة (مقاطعا): مش صحيح، عم يينسمع صوتي يا أستاذ؟

حسن خليل: الإحصاء موجود أرجوك ارجع للإحصاء..

أنطوان زهرة (مقاطعا): البترون، أنا نائب عن البترون، 53.. 47%، عيب..

حسن خليل: (متابعا): يا أخي خليني، معلش ما تأخذ لي استثناءات..

أنطوان زهرة (متابعا): عيب يا أستاذ حسن، التزم بالأرقام..

حسن خليل: (متابعا): أنا عم بحيكيك.. سليمان فرنجية يا أستاذ أنا ما قاطعتك، الله يخليك..

أنطوان زهرة (مقاطعا): سليمان فرنجية بزغرتا مبروك عليه..

حسن خليل (متابعا): يا أستاذ أنطوان أنا ما قاطعتك..

أنطوان زهرة (متابعا): لا، هذه وقائع وأرقام بترجاك..

حسن خليل (متابعا): ما قاطعتك أنا..

أنطوان زهرة: تفضل، تفضل.

حسن خليل: هيدا الصوت العالي اطلعوا منه بقى..

أنطوان زهرة: لك أي صوت عالي؟

حسن خليل (متابعا): سليمان فرنجية بيجيب 80% من أصوات المسيحيين ما بيحصل على نيابة؟ هذا عيب عليكم أنتم كمسيحيين تقبلوا بهالموضوع، أنا بقول لك أنتم عم تستفيدوا من زمن الوصاية السورية وقانون الـ 2000، نحن نريد للبنانيين والمسيحيين تمثيلا حقيقا، أنتم من تقفون بسبب مصالحكم الشخصية أمام التمثيل الحقيقي للبنانيين، كفى، إنما إذا أريد..

محمد كريشان (مقاطعا): ولكن يعني..

حسن خليل (متابعا): اسمح لي بدي أقول هالنقطة، اسمح لي أريد أن أقول نقطة للسيد، إذا أردتم فعلا إصلاحا سياسيا فلنذهب نحن وإياكم إلى اعتماد المحافظة مع النسبية، فرجونا إذا بتقبلوا فيها، هذا يكون عادلا للجميع، من يحصل على نسبة معينة 20%، يحصل على 20% من النواب من يحصل على 60% يأخذ، لا تريدون هذا تريدون ضمان بيروت لزعامة. كيف تتكلم أنت نائب عن الأمة وفي القرن الواحد والعشرين بزعامة آل الحريري؟ من قال إنه اليوم زعامات عائلية؟ ألم نخرج من الزعامات العائلية؟ ألا يحق للبنانيين أن يخرجوا من منطق تكساس؟

أنطوان زهرة (مقاطعا): نحو الزعامات الدينية والطائفية..

حسن خليل (متابعا): هذا خلصنا منه، أنت نائب عن الأمة لا تدع إلى زعامة عائلية..

محمد كريشان (مقاطعا): عفوا سيد خليل..

حسن خليل (مقاطعا): أستاذ حسن روق، روق..

محمد كريشان (مقاطعا): سيد خليل يعني اسمح لي فقط بتوضيح سريع للسيد أنطوان زهرة ثم فاصل.

أنطوان زهرة: القوات اللبنانية ما اعتمدته وطالبت به في قانون الانتخابات إما دوائر صغرى مع العددي، النظام العددي، وإما محافظات بعد إعادة النظر بالتقسيم الإداري، يعني 15 محافظة في لبنان مع النسبية. لسنا نحن من نُهاجم بموضوع قانون الانتخابات، لسنا نحن من نُهاجم، نحن حزب موجود بكل المناطق المسيحية والتمثيل المسيحي يا أستاذ حسن، المزايدة مرفوضة خاصة منك، مش لأنك شيعي بس لأنك ملتزم سياسيا..

حسن خليل (مقاطعا): يا أخي ما تكلمني كشيعي الله يخليك، أنا كفران بالأديان أنا ماني شيعي..

أنطوان زهرة (متابعا): عم أقول لك مش عم أحاكمك كشيعي، بس التزامك السياسي..

حسن خليل (متابعا): لأنه حمّلت الشيعة المسؤولية في بيروت.. اللي بيسوى 40 ألف صوت..

أنطوان زهرة (متابعا): مع زعامة طائفية وليس مع زعامة عائلية حتى واللي هي ما خلف، ما قبل..

حسن خليل (مقاطعا): عيب عليك أنك تقول إن الشيعة هم بدهم الحرب ببيروت يا أستاذ أنطوان، نحن نريد الخروج من الطائفية..

محمد كريشان (مقاطعا): على كل، أنا آسف، عماد لو سمحت تعطيني الكاميرا، شكرا، لا نريد أن نغرق أكثر في هذه التفاصيل لأن جزءا كبيرا من سوء الفهم تجاه الملف اللبناني يعود بالضبط إلى هذه التفاصيل. نعود إليكم بعد الفاصل لاستكمال الحوار على الأقل بخطوطه العامة وليس بهذه التفاصيل الدقيقة، نعود إليكم بعد قليل.

[فاصل إعلاني]

الخيارات البديلة في حال عدم الوصول لتسوية

محمد كريشان: أهلا بكم من جديد. في هذه الحلقة التي نناقش فيها آفاق التسوية المحتملة للأزمة اللبنانية في ضوء مقترحي اللجنة الوزارية العربية. سيد أنطوان زهرة، يعني بعيدا عن هذه التفاصيل التي كنا غاطسين فيها يعني، الآن يفترض أن يحسم الأمر في هذه الأيام، ترجح ذلك؟

أنطوان زهرة: أنا أظن أنه استغرقنا الكثير من الوقت. عند افتتاح المؤتمر وفي الجلسة الأولى العلنية أذكر أن دولة رئيس مجلس وزراء قطر راعي هذا الحوار قال إما أن نخترق في 24 ساعة وإما يكون الاختراق صعبا في هذه المواضيع وليس للجميع الوقت لتمضيته في حوار ربما يتحول إلى سفسطائية وتكرار لنفس الكلام بنفس المواضيع ونفس المواقف. أنا أريد أن أؤكد أن الهم المسيحي هم المناطق المسيحية، وعذرا على الكلام الطائفي، وهذا كلام سمعته يوميا منذ بدء غزوة بيروت وحتى مغادرتنا إلى قطر، متى دورنا؟ متى ينتهون من بيروت والجبل ويرتدون إلينا لوضع اليد؟ هذا هم أساسي، الهم الأمني هم أساسي. مؤسف أنه صاير في فرز على أساس انتماء طائفي وسياسي مخلوط لأنه للأسف بلبنان الأحزاب أحزاب طائفية كلها سوا، يا ريت منوصل لمرحلة بيصير أحزاب سياسية عابرة للطوائف مع احترام الانتماء الديني لكل إنسان طبعا، لبنان بلد التنوع واحترام الآخر وقبول الآخر كما هو هذا الآخر، اليوم عنا طبعا هذا المأزق المستمر منذ سنة ونصف..

محمد كريشان (مقاطعا): ترجح أن يحسم في هذين اليومين؟

أنطوان زهرة: أنا أتأمل وإلا ما كان في لزوم حدا يأتي إلى الدوحة ونجرب نلاقي حلولا لأن الشعب اللبناني كله بحاجة إلى حل. وبالمناسبة بدي أقول إنه نحن التحالف الرباعي يا أستاذ حسن وعلى صوت واطي، لم يفدنا إطلاقا والبيان الوزاري ما أسقطه في موضوع المقاومة هو حرب تموز والقرار 1701 وليس تخلي أطراف الاتفاق الرباعي، الذين لا علاقة لي بهم، بالتزاماتهم في ذلك الوقت.

محمد كريشان: سيد حسن خليل، ترجح أن تحسم الأمور في اليومين المقبلين؟

حسن خليل: والله أول شيء بالنسبة للصوت العالي أنا السبب طلع صوتي لأنه أنا مش عم باسمع منيح، فإذا كان مبين أنه أنا عم بحكي بصوت عالي بعتذر عن هالموضوع..

أنطوان زهرة (مقاطعا): بسيطة، بسيطة، مقبول منك.

حسن خليل: إنما، وهذه ثاني مرة ألتقي بالأستاذ أنطوان، إنما بموضوع أنه إمكانية الوصول إلى حل أنا أقول لك إني أشارك الأستاذ أنطوان أن الجميع أتوا بروحية الوصول إلى حل وإلا ما إجوا خصوصا أنه بعد الأحداث المؤسفة اللي حصلت في بيروت من 5 أيار وجاية، وما بدنا ندخل بمسؤولية ذلك إنما ما ننسى أبدا قرار مجلس الوزراء في الليلة الظلماء التي أدت إلى ما أدت إليه. إنما موضوع إمكانية الوصول إلى حل يعتمد على إمكانية الخروج من عقلية الحفاظ على المصالح الشخصية في الزعامات، إذا كانت الأطراف اللبنانية ما اقتنعت بأنه يجب لمرة واحدة أن لا يرمم الوضع لشراء ستة أشهر إلى الأمام سنعود نقع في المأزق، المعارضة معنية بأن تطرح حلولا جذرية، حتى الحلول المطروحة خليني أكون صريحة معك، هي ليست الحلول المثلى بالنسبة للمعارضة إنما بسبب الضغوط المحلية والعربية وبسبب الوضع على الأرض لأن المعارضة..

محمد كريشان (مقاطعا): عفوا سيد خليل حتى لو لم تكن هي الحلول المثالية، ألا تعتقدون بأنه إذا ما غادرتم الدوحة دون أن تحسم الأمور ستحمّلون أنتم المسؤولية داخليا وربما حتى خارجيا..

حسن خليل: ما حدا طرح مغادرة الدوحة بدون حل..

محمد كريشان (مقاطعا): لا أنا قلت إذا خرجنا من الدوحة دون أن تحسم ودون أن يقع القبول بأحد الاقتراحين؟

الحريري حتى اليوم رافض لمبدأ الحكومة الحيادية التي من الممكن أن تؤمن الانتقال إلى ما بعد 2009

حسن خليل:
تصبح المعركة سياسية إعلامية تطرح أمام الرأي العام اللبناني، كل فريق يطرح وجهة نظره ليش هو رفض التنازل أكثر من حد معين، المعارضة أنا أجزم على أنها تساهلت بأمور كثيرة، هي تفضل المحافظة مع النسبية، عارفة أنه مش حتحصل عليها لأن هذه تهدد زعامة آل الحريري في بيروت ما رح يقبل فيها الحريري، الحريري حتى اليوم رافض مبدأ الحكومة الحيادية اللي هي ممكن تؤمن الانتقال إلى ما بعد 2009. يعني في ضغوط، أنت عم أقول لك راجع اليوم عناوين الصحف العربية وبتشوف شو هي الضغوط العربية الموجودة، عدم المس في بيروت وكأن بيروت أصبحت اليوم هي حكرا إما على لون واحد أو على طائفة واحدة، بيروت بتحوي جميع اللبنانيين، بيروت ما في عاصمة في الدنيا.. أنا بدي أسأل هل لندن أو باريس أو غيره هل في عاصمة هي موجودة إما لطائفة أو لعائلة؟ المشكلة أن الضغوط العربية للأسف دخلت في الزواريب اللبنانية ولا دولة عربية أنا أعتقد وأقولها بأسف معنية بأن لبنان يخرج إلى ديمقراطية حقيقية، للأسف طموحاتنا غير موجودة اليوم حتى في طروحات التسوية اليوم إنما مشكورة قطر لأن قطر عم بتقوم بجهود جبارة ولكن إذا أردت أن تطاع فاطلب المستطاع، هذا الموجود علينا زعامات لبنانية ما فينا نلغيها ولا فيها تلغي المعارضة، بدنا نتعايش مع هالواقع إنما هل هو هذا الواقع اللي بيطمح له اللبنانيين؟ لا. مين عم يحكي اليوم خارج قانون الانتخاب يا أخي ببناء السلطة؟ اليوم أليس من المعيب أن الدول العربية والمجتمع الدولي عم بيحكي بقانون انتخابنا بس؟ هذه..

محمد كريشان (مقاطعا): يعني هذه التدخلات سيد حسن خليل هذه التدخلات التي تشير إليها، في الدقيقة الأخيرة سيد أنطوان زهرة، هذه التدخلات يعني إن تأكدت، برأيك هي في اتجاه ترجيح الحسم في النهاية؟

أنطوان زهرة: سيدي، قوى 8 آذار هي من حصرت المشكل في القانون الانتخابي، مشكلتنا في غياب رأس الدولة، رئيس جمهورية غائب في لبنان منذ ستة أشهر، الحكومة مشلولة، المجلس النيابي مصادر ومعطل ومقفل، هذا هو المأزق. ما وضع كل العنب في سلة قانون الانتخابات هو فريق 8 آذار وليس التدخل لا العربي ولا الدولي..

محمد كريشان (مقاطعا): هل يمكن أن نسير في اتجاه حسم موضوع الرئاسة، حسم موضوع الحكومة وجعل هذا الرئيس العتيد هو الذي يشرف على النقاش الداخلي هو موضوع الانتخابات؟

أنطوان زهرة: لا مانع لدينا من ذلك ولكن فريق 8 آذار يتمسك بمنطق أن المبادرة العربية هي سلة واحدة ويجب حسم كل الأمور، حاولنا أن نخرج بسلة واحدة هي تشكيلة حكومية، حكومة وحدة وطنية مع ثلث معطل وهذا أعيد، شيء لم يكن واردا في الحسبان سابقا، قانون الانتخابات يؤمن إلى حد ما صحة التمثيل، وبالمناسبة برجع بعيد، تم التنازل كثيرا في المناطق الأخرى، أبقينا على قانون 1960 مع الأخذ بعين الاعتبار أن المنطلق كان قانون الأقضية وليس دمج الأقضية كما حصل في الستين وبقينا أمام عقدة بيروت لأن الهدف تخييط وتفصيل قانون انتخابات يناسب هذا الفريق وهو ما أظن أنه ليس بعادل عند الحساب.

محمد كريشان: شكرا لك سيد أنطوان زهرة عضو البرلمان عن القوات اللبنانية، شكرا أيضا لضيفنا من مقر المؤتمر، حسن خليل ناشر صحيفة الأخبار اللبنانية، وبهذا مشاهدينا نكون قد وصلنا إلى نهاية هذه الحلقة من برنامج ما وراء الخبر بإشراف نزار ضو النعيم، كالعادة نذكركم بإمكانية إرسال بعض المقترحات ولو أن هذه الأيام هي فقط للبنان ودون مقترحاتكم للأسف، هذا هو العنوان indepth@aljazeera.net غدا بإذن الله قراءة جديدة في ما وراء خبر جديد، في أمان الله.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة