التصعيد ضد القوات البريطانية في البصرة   
الخميس 1427/4/12 هـ - الموافق 11/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 14:43 (مكة المكرمة)، 11:43 (غرينتش)

- أحداث البصرة وأثرها على علاقة البريطانيين والعراقيين
- مستقبل التصعيد ضد القوات البريطانية

علي الظفيري: أهلا بكم نحاول في حلقة اليوم التعرف على ما وراء التصعيد الجديد في مدينة البصرة جنوب العراق بين القوات البريطانية والسكان في منطقة يضرب بها المثل في الاستقرار مقارنة ببقية مناطق العراق، نطرح في الحلقة تساؤلين اثنين؛ ماذا حصل في البصرة وكيف سيؤثر ذلك على العلاقة المستقرة بين القوات البريطانية والسكان؟ وما هي دلالات هذا التصعيد وكيف تقرأ في إطار ما يشهده العراق ومحيطه الإقليمي؟ إضافة إلى المروحية ومن فيها من الجنود أسقط المسلحون الوضع الأمني في البصرة في توتر كبير أختلف المتابعون في تفسيره، بعضهم قرأه داخل السياق العراقي بينما فتحه آخرون على التجاذبات الإقليمية ليس العراق ببعيد عنها.

أحداث البصرة وأثرها على علاقة البريطانيين والعراقيين

[تقرير مسجل]

نبيل الريحاني: مظاهرات واشتباكات بين الأهالي وبين القوات البريطانية تلك هي صورة الأوضاع في البصرة منذ أن أسقط مسلحون مروحية بريطانية فقتل الجنود الذين كانوا على متنها، حادثة خارجة عن المألوف لم تعدها ثاني أكبر مدن العراق إلا في أحيان قليلة، فالبصرة كانت تعد إلى حد ما نموذج لجنوب مستقر غير أن ما جد حوّلها إلى مأزق للقوات البريطانية التي وجدت نفسها وسط بحر بشري يهتف بحياة جيش المهدي وزعيمه الشاب مقتدى الصدر، القوات البريطانية التي فتحت تحقيقا للوقوف على حيثيات إسقاط الطائرة لم تتهم جهة بعينها لكن فصائل قيل دون أن يتأكد ذلك أنها قريبة من التيار الصدري تبنت العملية سواء كان المسلحون ينتمون لمن يسمون أنفسهم أنصار الحسين أو كتائب الإمام أو كتائب أبناء البصرة المجاهدة فإن المهم هو المطالب شبه المتطابقة التي رفعتها تلك الجماعات المطالبة برحيل قوات الاحتلال، وقف تجوال جنودها داخل المدن، تحريم تحليق طائراتها على علو منخفض فوقها، لغة حاسمة ترى فقط مع تهديد كل من تعاون مع القوات المحتلة في أي مجال بل وتصفية البعض منهم في الأيام الأخيرة تصعيد تكتنفه الأسئلة من كل جانب، لماذا الآن وقد شهدت البصرة تدخلات عسكرية بريطانية عنيفة في الماضي ولماذا جيش المهدي إن صح أنه من يقف وراء الحادثة وقد دخل التيار الصدري العملية السياسية وهو من الموعودين بحقائب في حكومة المالكي المرتقبة، ربما لم تكن الإجابة عراقية بحتة فبعض الأصابع تشير إلى تزامن موضوعي بين التوتر في العلاقات الإيرانية الغربية وبين حوادث مماثلة، إمكانية تحول الوضع الأمني في البصرة إلى رسالة ملغومة سيضطر البريطانيون إلى فتحتها مجددا لفك شفرتها كلما سقطت مروحة أو مات جنود بريطانيون بهذه اليد أو بتلك.

علي الظفيري: ومعي في هذه الحلقة من بيروت الأكاديمي اللبناني والباحث دكتور حبيب فياض السياسي ومن لندن الإعلامي والسياسي العراقي هارون محمد مرحبا بكما، أبدأ مع السيد هارون محمد في لندن وأسألك يعني ربما من زاوية من هو المستفيد هل يمكن أن نقرأ أو نفهم حقيقة ما حدث في البصرة؟

"
مدينة البصرة التي وصفت في يوم من الأيام بأنها سيدة المدن العراقية ترزح منذ ثلاثة أعوام تحت احتلالين, الأول معلن ورسمي وهو البريطاني والآخر غير معلن وهو الإيراني
"
هارون محمد
هارون محمد- إعلامي وسياسي عراقي: يعني في تقييم موضوعي لما حدث في البصرة لابد من التذكير بأن البصرة التي وصفت في يوم من الأيام بأنها سيدة المدن العراقية هذه المدينة منذ ثلاثة أعوام وهي ترزح تحت احتلالين؛ احتلال بريطاني معلن ورسمي كما هو معروف واحتلال إيراني ظاهر وساتر وغير رسمي ونتيجة لذلك فإن البصرة دفعت الثمن، ثمن الاحتلالين ثمنين، ثمن الاحتلال البريطاني وما رافقه من آثار مدمرة في انفلات الأمن، في نقصان الخدمات، في غياب القانون، في الإجراءات والانتهاكات المستمرة وثمن ثاني دفعته البصرة نتيجة الاحتلال الإيراني وما صاحبه من تحريض طائفي وانتشار للمخدرات الواردة من البصرة من تهريب النفط العراقي إلى إيران كل هذه..

علي الظفيري: سيد هارون الآن ما الذي حدث بالظبط كي تتوتر الأوضاع ويعني نتابع مثل هذه الحادثة الأمور كانت مستقرة طوال الأعوام الثلاثة الماضية نقرأ حادثة الأمس فقط يعني لو سمحت.

هارون محمد: لا ما حدث في البصرة شيئا طبيعيا يندرج ضمن ما تعانيه المدن العراقية الأخرى في مواجهة الاحتلال والبصرة كما قلت تواجه احتلالين وبالتالي فإن ما الذي حدث في البصرة هو تعبير عن مشاعر الغضب والسخط الشعبي لكل أشكال الاحتلال ولتدخلات الاحتلال ولأخطاء الاحتلال..

علي الظفيري: هل ترى جهة معينة تقف وراء هذا العمل؟

هارون محمد: بالتأكيد الكثير من الجهات وراء هذا العمل، إذا كان البصريون يواجهون الاحتلالين كما أسلفت فإن هناك أيضا أطراف لا تريد لشعب البصرة لأهل البصرة أن تقاوم هذه الاحتلالات وأن تناهض إجراءات الاحتلالات..

علي الظفيري: طيب دكتور حبيب..

هارون محمد: نعم هناك أطراف مستفيدة..

علي الظفيري: اسمح لي سيد هارون دكتور حبيب في بيروت هل هذه القراءة يعني تدفعنا إلى فهم حادثة إسقاط مروحية بريطانية بشكل دقيق؟

حبيب فياض: أنا أدعو إلى قراءة الأحداث التي حصلت في البصرة بشكل هادئ وموضوعي وبعيدا عن الاتهامات التي تفتقد إلى الأدلة وبالتالي لا تؤدي إلا إلى توتير الأجواء داخل الساحة العراقية، إذا أردنا أن نكون موضوعيين في هذا المجال ما حصل في البصرة ما يشبه الانتفاضة الشعبية العارمة ضد الاحتلال البريطاني ومن هنا الحديث عن دور إيراني في هذه الأمور ربما يفتقد عن الصواب فضلا عن إنه يتفقد إلى الأدلة، هناك عدة مؤشرات بتقديري متزامنة مع هذه الأحداث؛ المؤشر الأول إنه البصرة تعبر بشكل عام عن المزاج الشيعي العراقي في ظل الممارسات الأخيرة التي بدأت تكبر ككرة الثلج من قبل قوات الاحتلال سواء البريطانية أو الأميركية في داخل العراق، بتقديري هذه الأحداث بمثابة رسالة واضحة أننا على أبواب تشكيل حكومة جديدة عراقية، هناك فئة من العراقيين وفئة أساسية من الشعب العراقي لن تتعامل في المرحلة المقبلة مع قوات الاحتلال وتحديدا البريطانية في جنوب العراق كما كانت تتعامل في السابق على أساس التعايش..

علي الظفيري: طيب تسمح لي دكتور حبيب..

حبيب فياض: ليس تتعامل معها على أساس المواجهة..

علي الظفيري: تسمح لي قبل أن أفصل معك في الرسالة التي يحملها مثل هذا العمل قلت بما أنه هناك رسالة لماذا الآن ثلاثة أعوام والبصرة هادئة باستثناء حوادث متفرقة هنا وهناك لماذا الآن تحديدا؟

حبيب فياض: نعم هو سؤال وجيه لا يوجد عامل واحد أدى إلى بروز مثل هذه الأحداث، حاليا نحن نعرف بأنه منطقة البصرة منطقة ذات غالبية شيعية وبشكل عام الشعب العراقي سواء السُنّة أو الشيعة متعاطفون معنويا مع الجمهورية الإسلامية في إيران وتحديدا على خلفية الملف النووي إيران في حالة مواجهة مع الغرب وتحديدا مع أميركا وبريطانيا، التضييق البريطاني على إيران من شأنه أن ينعكس وأؤكد هنا على خلفية التعاطف المعنوي من قبل العراقيين مع إيران ينعكس على شكل ممارسات تؤدي إلى حصول مواجهات في الشارع العراقي وتحديدا البصرة الاعتبار الآخر..

علي الظفيري: ولكن دكتور..

حبيب فياض: الاعتبار الآخر..

علي الظفيري: تفضل أعطنا الاعتبار الآخر قبل أن أسألك لو سمحت..

حبيب فياض: الاعتبار الآخر إنه حتى على المستوى الرسمي نحن نعرف بأنه محافظة البصرة كانت على قطيعة منذ ما يزيد على الشهر مع القوات البريطانية وبالتالي هذا الأمر نحن هنا لا نتكلم على مستوى الشارع نتكلم على مستوى المحافظة التي لم يكن لديها أي علاقة نتيجة الاحتجاج على بعض الممارسات وعلى بعض الأمور وعلى خلفية بعض الأمور التاريخية وهذا أيضا من شأنه أن ينعكس على مستوى الشارع..

علي الظفيري: طيب دكتور أتحول إلى السيد هارون في لندن، سيد هارون أنت قلت إنه الاحتلال الإيراني وصفته هكذا الدكتور حبيب يقول إنه هناك حالة من التعاطف وانعكاس بشكل أو بآخر لم تتبن أي جهة مسؤولية إسقاط المروحية لكن منشورات وزعت باسم تحمل توقيع أبناء البصرة المجاهدة، المطالبات غريبة؛ رحيل قوة الاحتلال، وقف تجوال الجنود البريطانيين في المدينة وكذلك وقف تحليق الطائرات على علو منخفض، ماذا تقرأ في مثل هذه المطالبات وعدم تبني أي جهة واضحة مسؤولية ما جرى؟

هارون محمد: أولا المطالبة برحيل القوات البريطانية أعتقد أن هذا مطلب مشروع ويجب أن يترافق معه رحيل القوات والأجهزة والدكاكين والميليشيات الإيراني المتواجدة في البصرة..

علي الظفيري: لا دكتور أنت تدفعني لإيران..

هارون محمد: والتي لها..

علي الظفيري: خليني أسألك يا دكتور من يطالب برحيل قوات الاحتلال هل يطالب في نفس المنشور بعد تحليق الطائرات على علو منخفض هل يشير هذا إلى نضج معين في المطالبة؟

هارون محمد: هذا هو المطالب هذه مشروعة لا يمكن النقاش حولها لكن يجب أن يترافق مع هذه المطالبات مطالبات في المقابل أيضا نعم القوات البريطانية أخلت بمسؤولياتها والتزاماتها الدولية والقانونية باعتبارها جزء من قوات الاحتلال التي تسمى القوات المتعددة الجنسيات وهذا الإخلال أتاح أيضا أنها غضت الطرف عن التدفقات والتسللات الإيرانية إلى البصرة، الآن يا سيدي الإيرانيون في البصرة ليس فقط يحتلون الدوائر والمؤسسات الحكومية وإنما اخترقوا حتى أجهزة الأمن والشرطة وأعتقد أنكم تتذكرون تصريحات قائد شرطة البصرة عندما قال لدي ثلاثة عشر ألف وخمسمائة ولا أستطيع إلا أن آمر خمسمائة من هؤلاء، هذا يعني أن في البصرة وضع يختلف يكاد يختلف عن أوضاع المدن العراقية الأخرى التي تواجه الاحتلال الأميركي..

علي الظفيري: طيب سيد هارون إلى الدكتور حبيب في بيروت يبدوا عن السيد هارون يعني لا يريد أن يقول إلا أن إيران مسؤولة عن كل ما يجري في البصرة، العلاقة التي كانت بين التيار الصدري وبين إبراهيم الجعفري وترشيح إبراهيم الجعفري وعدم مرور هذا الترشيح وحصوله يعني منصب رئيس الوزراء وما تبع ذلك من تدخل الولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا بقوة لفرض تشكيلة معينة أو مواصفات معينة، هل تعتقد أن لهذا الأمر علاقة لما حدث في البصرة؟

حبيب فياض: يعني الشخص الذي يعرف طبيعة العلاقة التي تربط الشخصيات الأساسية الشيعية على الساحة العراقية مع طهران يعني يرى أن مثل هذا التحليل هو بعيد عن الواقع وحتى إنه ربما يعني إنه السيد المالكي ربما هو أقرب في طريقة تفكيره إلى طهران من الدكتور الجعفري، أنا لا أريد أن أخوض في مثل هذه التفاصيل فقط أنا أحب أن أؤكد على مسألة إن طهران بلد مجاور يعني البصرة هي أقرب المدن العراقية إلى طهران، البصرة أيضاَ تشكل منطلق لمجموعة من الاعتداءات التي شهدها إقليم خوزستان الإيراني وتحديداً مدينة الأهواز حيث يعني حصلت طهران على مجموعة من الأدلة إنه التفجيرات التي حصلت هناك من قبل بعض الجماعات الأهوازية المعارضة إنما تمت بدعم من القوات البريطانية الموجودة في البصرة ورغم ذلك يعني ردة الفعل الإيرانية كانت ردة فعل هادئة ولم تعمد إلى توتير الأجواء أو إلى اتهام أي طرف عراقي بالوقوف خلف هذه المسألة، بشكل عام نعم لا نستطيع أن نفصل هذه الأحداث التي شهدتها البصرة عن التجاذبات السياسية الحاصلة بين طهران من جهة والولايات المتحدة وبريطانيا من جهة ثانية ولكن العلاقات التاريخية والعلاقات الدينية والعلاقات الثقافية بين الشعبين الإيراني والعراقي تسمح للإيرانيين بالوقوف إلى جانب أبناء الشعب العراقي وتحديداً في منطقة البصرة من دون أن يكون إذا كان هناك تدخل إيراني في البصرة على حساب مصالح الشعب العراقي وأن يوصف..

علي الظفيري: نعم دكتور..

حبيب فياض: كما عبر السيد هارون على أساس إنه احتلال.

علي الظفيري: سنقرأ في أيضاً دلالات هذا التصعيد وفهمه في إطار الظروف السياسية المحيطة، هذا ما نتابعه معكم مشاهدينا الكرام مع ضيوفنا بعد وقفة قصيرة فابقوا معنا.


[فاصل إعلاني]

مستقبل التصعيد ضد القوات البريطانية

علي الظفيري: أهلاً بكم من جديد حلقة اليوم تبحث في ما وراء التصعيد الجديد في مدينة البصرة في جنوب العراق بين القوات البريطانية وسكان المدينة سيد هارون محمد يعني إذا ما حاولنا قرأه هذه الحادثة في الإطار السياسي العام والمحيط الذي يحيط بالبصرة بشكل عام والعراق هناك علاقات متشابكة بين العراقيين جهات عراقية عراقية والعراقيين والإيرانيين والإيرانيين والغرب، أنت أشرت بشكل كبير إلى الدور الإيراني في هذه المسألة إلى أي مدى يمكن أن تكون إيران لاعباً أساسياً في تحريك الأوضاع في البصرة تحديداً بحكم قربها الجغرافي؟

هارون محمد: يعني لا يخفى على المراقبين والمتابعين للشأن العراقي بأن إيران استغلت العجز الاحتلالي سواء في البصرة أو غير البصرة ونقمة العراقيين ضد الاحتلال وتمكنت عبر من خلال السنوات الثلاثة المنصرمة من التغلغل والنفوذ إلى الساحة العراقية هذا شيء بات مألوفا معروفاً على صعيد واسع، الخشية حقيقة أن تتحول البصرة أو غير البصرة من المدن العراقية إلى ساحة مواجهة بين إيران وأميركا وبريطانيا ونحن نعلم بأن الإيرانيين يعني يخططون إذا ما هوجموا من قبل الأميركان وحلفاء الأميركان فإنهم ينقلون المعركة إلى الساحة العراقية وعند ذاك سيتضرر العراقيون الذين لا ناقة لهم ولا جمل بالصراع القائم بين إيران والدول الغربية حول الأنشطة النووية، المطلوب حقيقة من قوات الاحتلال سواء الأميركي أو البريطاني أن تخوض معاركها مع إيران خارج الساحة العراقية وليس في داخل الساحة العراقية، العراقيون يواجهون احتلالاً أميركياً بريطانياً وبعض محافظات العراق تواجه أيضاً احتلالاً إيرانياً سافراً كما هو معلوم، من هنا فإن المطلوب من القوات البريطانية في البصرة أو القوات الأميركية في المحافظات الأخرى أن تمارس حروبها فاعليتها خلافتها مع إيران خارج العراق وليس داخل العراق..

علي الظفيري: دكتور حبيب هل من مصلحة العراقيين أن يقاتلوا هذه القوات نيابة عن إيران وهل فعلاً هذه الحادثة هي مقدمة لمواجهات أكبر بين طهران والغرب بشكل عام بريطانيا الولايات المتحدة الأميركية على أرض عراقية؟

حبيب فياض: نحن لا نقول بأن العراقيين يقاتلون نيابة عن إيران، نحن قلنا أن ربما هناك عامل يعني ولد ردة فعل عفوية عززت حالة الأحداث التي شهدتها البصرة ولكن اسمح لي أن أعلق قليلاً على ما قاله السيد هارون لأنه منذ بداية الحلقة وهو يكرر مسألة الاحتلال الإيراني وأيضاً هو أشار إلى مسألة ثانية إنه يعني إيران سوف تحول العراق إلى ساحة مواجهة أولاً في حال حصول ضربة أميركية أو دولية لإيران، الأراضي العراقية يعني ستكون منطلق لهذه الضربة هذا أولاً ثانياً الأميركي هو من سيبادر أولاً إلى توجيه الضربة أنا أسأل السيد هارون هل ستمنعون الأميركيين من أن يوجهوا ضربات صاروخية وأن تنطلق الطائرات الأميركية والبريطانية من العراق وفي هذه الحالة إذا ردت إيران من الذي يتحمل المسؤولية أيضاً بالنسبة للمسألة الأخرى يعني حالة المواجهة التي من الممكن أن تحصل إيران يعني يجب أن نعترف بأن المنطقة ليس عبارة عن جزر معزولة عن بعضها البعض المنطقة مترابطة ببعضها البعض بشكل وثيق وبشكل كبير هناك ما يشبه يعني انتقل إلى نقطة أخرى أنه يجب قراءة هذه الأحداث في إطار سياق طبيعي بريطانيا من جهة لديها مصلحة في التأزيم الحاصل لأنه ربما تؤدى هذه الأحداث إلى حجب الأضواء عن الأزمة الحكومية الحاصلة في الداخل البريطاني بعد الانتخابات المحلية وبعد التغييرات الحكومية أيضا بريطانيا وأميركا في المدى المنظور بتقديري يريدون توسيع دائرة الضغط على إيران وإخراج يعني بالإضافة إلى مسألة الملف النووي التي تشكل مدخلية لمحاصرة إيران سوف يثار من الآن فصاعدا بتقديري للضرب على وتر تدخل إيران في شؤون دول الجوار وتحديدا العراق وأيضا سوف يثار الحديث عن إيران داعمة للإرهاب من خلال ما يحصل في البصرة مؤخرا.

علي الظفيري: طيب دكتور أسمح لي أسأل سيد هارون في إطار هذه القراءة هل تتوقع مزيدا من التصعيد ضد القوات سواء البريطانية والأميركية بالإضافة لما هو حاصل؟

هارون محمد: أنا فقط أود أن أوضح للسيد فياض أنه يقول أن هل تمنعون القوات الأميركية المحتلة من توجيه ضرباتها من العراق، نحن بلد محتل يا سيدي والقوات الأميركية والبريطانية والإيطالية والأوكرانية تسرح وتمرح في البلاد، نعم هناك مقاومة لهذه القوات ولكن هي موجودة مائة وخمسين ألف جندي أميركي موجود من هنا على..

حبيب فياض: طيب عزيزي أسمح لي بسؤال فقط.. أسمح لي يعني بكل هدوء أريد أن أطرح عليك..

علي الظفيري: خلينا نسمع تعليق الدكتور يا سيد هارون..

حبيب فياض: أريد أن أطرح سؤال..

علي الظفيري: تفضل دكتور فياض..

حبيب فياض: نعم أولا أنت تتكلم يعني تكلمت على الدوام عن احتلال إيراني للعراق..

هارون محمد: نعم..

حبيب فياض: حبذا لو تحدد لي شكل عفوا حبذا لو تحدد لي شكل هذا الاحتلال وتجلياته ومعطياته وانعكاساته، دلني فقط على قاعدة واحدة عسكرية إيرانية داخل العراق هذا أولا..

هارون محمد: أقول لك أسمح لي أقول لك..

علي الظفيري: هنا يا دكتور فياض سيد هارون لو سمحت لي..

حبيب فياض: ثانيا نعم فقط أسمح لي مسألة أخرى..

علي الظفيري: لو سمحت يا دكتور حبيب..

حبيب فياض: أسمح لي مسألة أخرى التجربة التاريخية..

علي الظفيري: أولا هذا مبحث آخر هناك..

هارون محمد: أنا لا..

علي الظفيري: يا سيد هارون أسمح لي لو سمحت..

هارون محمد: فقط أريد أن أجيب على ما تسأل..

علي الظفيري: طيب ترد وتجيب على سؤالي هل تتوقع مزيدا من التصعيد في مدينة كالبصرة ضد القوات البريطانية؟ هل تحمل هذه الحادثة أبعادا قادمة؟

هارون محمد: بالتأكيد الأيام المقبلة ستكون أكثر شدة وحدة مما حصل خلال اليومين المنصرمين لأسباب كثيرة، كما قلت هناك احتلال بريطاني وإجراءاته إجراءات عاجزة عن بسط الأمن، عن استتباب الاستقرار، عن تنشيط وانتعاش الاقتصاد وهناك أيضا احتلال إيراني يريد أن يواجه بريطانيا وأميركا في داخل العراق هو لا يستطيع أن يواجه..

علي الظفيري: دكتور حددنا احتلال إيراني أنت من اليوم تقول احتلال إيراني أيضا دكتور سألك أنه كيف احتلال إيراني يعني؟

هارون محمد: أقول لك هناك العشرات من المنظمات الإيرانية العاملة في البصرة والعمارة وهما المحافظتان المتجاورتان مع الحدود، هناك حتى التسميات يا سيدي تسميات إيرانية..

حبيب فياض: يا أخي سيد هارون..

هارون محمد: هناك أيضا..

حبيب فياض: سيد هارون..

علي الظفيري: أسمح لي دكتور دعنا نسمع فقط..

هارون محمد: العشرات من أعضاء المجالس البلدية في المحافظات..

علي الظفيري: سيد هارون أسمح لي دكتور حبيب أسألك في أقل من دقيقة هي ما تبقى من الوقت، هل تتوقع مزيدا من التصعيد ومثل هذه العمليات في مدينة كانت أو يطلق عليها المدينة الهادئة المدينة المتوافقة ربما مع الوضع طوال الأعوام الثلاثة الماضية تتوقع شيء أكثر في الأيام القادمة؟

"
الأحداث التي حصلت في البصرة لها دلالتان أساسيتان, الأولى أن حجم الرفض الشعبي في البصرة لقوات الاحتلال البريطانية بدأ يتصاعد بشكل كبير جدا، والثانية أن المواجهة العسكرية أيضا بدأت تشهد تحولا نوعيا من خلال إسقاط الطائرة البريطانية
"
حبيب فياض
حبيب فياض: أنا بتقديري أنه مرحلة الهدنة التي كانت قائمة بين بعض الأطراف العراقية وقوات الاحتلال مفعولها الأقصى وحدها الأقصى مدة ثلاث سنوات ومضى على الاحتلال هذه السنوات الثلاث من الآن فصاعدا سوف نشهد المزيد من التصعيد الشعبي العفوي والبريء بمعزل وبغض النظر عن التداعيات والتأثيرات السياسية الأخرى، بشكل عام أريد أن أختم لأقول بأن الأحداث التي حصلت في البصرة لها يعني دلالتان أساسيتان؛ الدلالة الأولى أنه حجم الرفض الشعبي في البصرة لقوات الاحتلال البريطانية بدأ يتصاعد بشكل كبير جدا، الدلالة الثانية أن المواجهة العسكرية أيضا بدأت تشهد تحولا نوعيا من خلال إسقاط هذه الطائرة وكان لها تداعيات أهمها أنه اليوم لم يكن هناك طائرات بريطانية في سماء البصرة.

علي الظفيري: طيب سيد هارون سيكون هناك مزيد من التصعيد ولكن بدلالته العراقية رفض شعبي عراقي لممارسات هذه القوات هذا ما يقوله دكتور حبيب هل تتفق في هذه النقطة نصف دقيقة تبقى أرجوك..

هارون محمد: نعم هو رفض للاحتلال البريطاني وإذا عدنا إلى ثلاثة أشهر ماضية فإن هذا الغضب تجسد أيضا في تشييع الجندي قاسم علي جندي البحرية العراقية الذي قتلته قوات سواحل الخفر الإيرانية لأنه وزملائه حاولوا منع سفينة محملة بالنفط العراقي إلى إيران..

علي الظفيري: طيب سيد هارون محمد الإعلامي والسياسي العراقي من لندن والدكتور حبيب فياض الأكاديمي والباحث اللبناني من بيروت شكرا لكما انتهت حلقة اليوم من برنامج ما وراء الخبر بإشراف نزار ضو النعيم وبإمكانكم المساهمة دائما في اختيار مواضيع حلقاتنا القادمة بإرسالها على البريد الإلكتروني indepth@aljazeera.net غدا إن شاء الله قراءة جديدة فيما وراء خبر جديد شكرا لكم وإلى اللقاء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة