الصفات الشخصية للمسلم   
الجمعة 1425/4/16 هـ - الموافق 4/6/2004 م (آخر تحديث) الساعة 1:25 (مكة المكرمة)، 22:25 (غرينتش)

مقدم الحلقة:

أحمد منصـور

ضيف الحلقة:

الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي: داعية إسلامي كبير

تاريخ الحلقة:

14/06/1998

- صفات الإنسان المسلم الصالح
- النفاق.. أسبابه وخطورته وكيف تناوله القرآن

- كيفية الخروج من الواقع المتردي لشخصية المسلم

- قضية الرشوة وتأثيرها على بنيان المجتمع المسلم

- الغناء.. الضوابط والشروط

يوسف القرضاوي
أحمد منصور
أحمد منصور: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وأهلاً بكم في حلقة جديدة من برنامج (الشريعة والحياة)، حيث نتناول اليوم موضوعاً هاماً هو الشخصية المسلمة، فالإنسان المسلم الصالح هو المحور الأساسي لهذا الدين، وبناء الإنسان المسلم هو الهدف الذي ركَّز عليه النص القرآني والتوجيه النبوي، كما كانت دار الأرقم بن أبي الأرقم هي المحضن التربوي للمسلمين الأوائل، وكان جيل دار أرقم جيلاً تربوياً فريداً، سرى بعد ذلك في القرى والأمصار فنشر دين الله -سبحانه وتعالى- ودخل الناس في دين أفواجاً، بعدما رأوا سلوك المسلمين الأوائل الذين صح بناؤهم فدانت لهم الدنيا والتف حولهم الناس. أما حينما ضعفت التربية وتهاوت الشخصية المسلمة ضعف ملك المسلمين وزالت قيادتهم للدنيا وانفض من حولهم الناس.

وأصبح سلوك المسلمين الآن هو مضرب الأمثال في الضعف والتفكك والفساد الإداري والسلوكي والسفه والتبذير، وأصبحت الأمة تعيش خللاً كبيراً مرده الأساسي الخلل في بناء وتكوين الإنسان المسلم وبعده عن السلوك السوي الحضاري الإسلامي، الذي سبق به المسلمون الأوائل الأمم، لكنهم حينما ذهبوا.. حينما ذهبت أخلاقهم ذهبوا.

فما هي أسباب هذا التردَّي السلوكي الذي يعيشه كثير من المسلمين؟ وما هو السبيل لإعادة بناء الشخصية المسلمة حتى تتصدر زعامة العالم من جديد؟

تساؤلات نطرحها في حلقة اليوم على فضيلة العلاَّمة الدكتور يوسف القرضاوي، وقبل أن نبدأ حوارنا نذكر مشاهدينا الراغبين في المشاركة بأرقام هواتف البرنامج 888840 ،888841، أو 42، أما رقم الفاكس فهو 885999، مرحباً فضيلة الدكتور.

د. يوسف القرضاوي: مرحباً، أهلاً بكم يا أخ أحمد.

صفات الإنسان المسلم الصالح

أحمد منصور: فضيلة الدكتور.. يعني ألزم الإسلام الإنسان المسلم بصفات وأخلاق أساسية وأوجب عليه الالتزام بهذه الأخلاقيات حتى ينطبق عليه.. أو تنطبق عليه مواصفات الإنسان المسلم الصالح فما هي -بإيجاز- هذه الصفات؟

د. يوسف القرضاوي:بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه، أما بعد:

فلا شك أن من أهداف الإسلام الكبرى تربية الإنسان الصالح الذي هو اللبنة الأولي لبناء المجتمع الصالح والإنسانية الصالحة، والإنسان الصالح في نظر الإسلام إنسان متكامل الشخصية، الشخصية المسلمة التي يبنيها الإسلام لها مقومات عدة مقومات عقائدية، مقومات تعبدية، ومقومات عقلية ومقومات نفسية، ومقومات أخلاقية، لابد أن تتكامل هذه المقومات بعضها من بعض حتى يوجد الإنسان المسلم.

المسلم شخصية متكاملة في تربيتها وتكوينها، تكونت عقلياً بالثقافة، جسمياً بالرياضة، روحياً بالعبادة، خلقياً بالفضيلة، نفسياً بالأمل والتفاؤل، عقلياً بالتفكر والنظر والتأمل، اجتماعياً بالخدمة والمشاركة في المجتمع، سياسياً بالوعي واهتمام بأمر المسلمين في كل مكان، عسكرياً بالخشونة والتدريب. هي شخصية متكاملة وأساس هذه الشخصية الإيمان والأخلاق إذا أردنا أن نوجز نقول: الإيمان والأخلاق الإيمان هو الأساس الأول لتكوين هذه الشخصية الإيمان بالله واليوم الآخر، جوهر الإيمان هو التوحيد، الشخصية المسلمة شخصية موحِّدة..ترفض العبودية لغير الله، وترفض الخضوع لغير الله، شعارها لا إله إلا الله، هذه الكلمة كلمة تحرير للإنسان أن يُعبِّد نفسه لشيء من الأشياء أو لمخلوق من المخاليق في الأرض أو في السماء، لا ينحني إلا لن راكعاً، ولا يُعفر جبهته إلا من ساجداً، ولا يبذل إلا لله. شعاره (إياك نعبد وإياك نستعين). أي لا نعبد أحداً إلا إياك ولا نستعين أحداً غيرك، كما علم النبي -صلى الله عليه وسلم- ابن عباس قال: " يا ابن عباس، يا غلام ألا أعلمك كلمات إذا سألت فاسأل الله وإذا استعنت فاستعن بالله، فاستعن بالله، يريد أن يعلمه علو الهمة وعزة النفس، واعلم أن الناس -جميعاً- لو اجتمعوا على أن ينفعوك بشيء لن ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك، وإذا اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يجتمع.. لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك" أساس الشخصية المسلمة التوحيد والإيمان بالآخرة، أن وراء هذه الدنيا داراً أخرى، ليس الموت هو نهاية المطاف، ليست قصة الحياة كما قال الماديون قصة أرحام تدفع وارض تبلغ، نموت ونحيا وما يهلكنا إلا الدهر.. لا..،

احمد منصور: نعم.

د. يوسف القرضاوي: هناك حياة أخرى تُوفيَّ فيها كل نفس ما كسبت وتُخلد فيما عملت (فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره ومن يعمل مثقال ذرة شراً يره) هذا الأساس العقدي الإيماني هو الذي ينبغي أن تُربَّى عليه الشخصية.. الشخصية المسلمة، بعد هذا يتفرغ عنه التعبد .. العبادات الصلاة والزكاة والحج والصيام وذكر الله تبارك وتعالي، والدعاء له والاستغفار والعبادات المعروفة، هذه هي أيضاً من وسائل تربية الشخصية المسلمة، هي غايات في نفسها وهي وسائل تربية إسلامية لا يغني عنها غيرها. فالشخصية المسلمة شخصية متعبدة لله تبارك وتعالى، وهذه العقائد وتلك العبادات تثمر ثمرة أخلاقية، لأن من مهمة العبادة.. من ثمرات العبادة التزكية.. الصلاة.. الله تعالى يقول (واستعينوا بالصبر والصلاة) (إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر)، (خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها) (كُتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون) فمهمة العبادات أن تنشئ هذه الأخلاقيات الإسلامية الصدق.. والأمانة.. والصبر والشكر والحياء، والإتقان والتعاون على البر والتقوى وكل الفضائل الإنسانية.. كذلك من ثمار هذه العقيدة والتعبد.. فكرة الحلال والحرام: أن المسلم يتحَّرى ما حلله الله ويجتنب ما حرمه الله..

من تلقاء نفسه دون رقيب عليه ولا مفتش يفتش.. رقابة داخلية، كنترول ذاتي.. هو يعرف الحلال فيفعله.. ويعرف الحرام فيتجنبه.. دون أي رقيب إلا من داخل نفسه.. فهذه الأشياء.. ثم الشخصية المسلمة بعد ذلك لا تكتفي بصلاح نفسها إنها تعمل على إصلاح الآخرين، تعيش للخير، تفعل الخير وتدل على الخير وتدعو إلى الخير، وإذا لم تجد الخير نوته يعني هي تعيش.. ولذلك لعل أمثل نص قرآني يمثل لنا الشخصية الإسلامية هو سورة العصر.. الإنسان الناجي من الخسر في سورة العصر..الله تعالى يقول: (والعصر إن الإنسان لفي خسر إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر).

أحمد منصور: نعم.

د. يوسف القرضاوي: فالأساس الإيمان، الإيمان يثمر عملاً، وليس أي عمل، ولكن بهذه العبارة القرآنية عمل الصالحات، ما هي الصالحات؟ كل ما يصلح به الفرد روحياً ومادياً.. كل ما يصلح به الإنسان في حياته الفردية والاجتماعية، كل ما يصلح به دينياً ودنيوياً. عمل الصالحات، (الذين آمنوا وعملوا الصالحات) ثم لا يكفي أن يعمل صالحاً في نفسه.. ويقول أنا وليخرب العالم.. لأ.. إن عليه دوراً في المجتمع وهو أن يوصي غيره بالحق ويقبل من غيره الوصية بالحق.. وهذا معنى تواصوا.. وتواصوا بالحق..

أحمد منصور: يوصي ويتواصى..

د. يوسف القرضاوي: آه.. آه.. يعني يوصي غيره ويقبل الوصية من غيره.. ليس هناك أحد أصغر من أن يوُصى .. ولا أحد أكبر من أن يُوصى.. ولهذا معنى كلمة تواصوا، لأن هي في اللغة العربية مادة تفاعل.. تواصوا.. تفاعلوا يعني.. (تواصوا بالحق وتواصوا بالصبر). لأن الحق شديد ومر.. لا يتجرعه إلاَّ حر فلابد أن يقبل على تكاليف الحق ويصبر عليها، ولا يكفي أن يصبر وليوصي غيره بالصبر على الحق..

النفاق.. أسبابه وخطورته وكيف تناوله القرآن

أحمد منصور[مقاطعاً]: هذا الخلق بالذات -فضيلة - الدكتور عفواً -هذا الخلق بالذات، خلق التواصي بالحق وبالصبر، من الأخلاق التي شبه غابت عن الناس حتى غابت عن القطاعات الكبرى في الناس وهم العلماء أنفسهم المخولون بأن يعني يقطروا الناس على الحق ويرشدوا الناس على الحق، وظهر مكان التواصي خلق جديد أصبح الناس يتواصوا به للأسف هو خلق النفاق والمداراة والمداهنة كخلق أساسي يحافظ به الناس على أوضاعهم، على مكانتهم، على علاقتهم بالآخرين، على علاقتهم بالحكام.. فما هي الأسباب التي أدت إلى غياب هذا الخلق الذي أوصى القرآن الكريم به واستبداله بخلق آخر، للأسف، يتواصى الناس به الآن وهو خلق النفاق وخلق المراهنة؟ ما هي الأسباب التي أدت إلى ذلك؟

د. يوسف القرضاوي:النفاق، طبعاً، هذا يعني أبعد شيء عن أخلاق المؤمنين

أحمد مصور: نعم

د. يوسف القرضاوي: هو عكس آه، هو فيه إيمان وفيه نفاق، إذا اختفى الإيمان. ظهر النفاق.. فضعف إيمان المؤمنين هو الذي جلَّى أخلاق المنافقين وجعل لها سوقاً رائجة، وهذا اخطر شيء على المجتمعات ظهور النفاق واشتداد أذر المنافقين وهذا ما جعل القرآن يشتد في نكيره على النفاق والمنافقين في سورة البقرة ذكر الله تعالى أخلاق المؤمنين الذين هم جوهر الوجود أخلاق المتقين (الذين يؤمنون بالغيب ويقيمون الصلاة ومما رزقناهم ينفقون).. إلى آخره

أحمد منصور: نعم

د. يوسف القرضاوي:في أربع آيات وذكر الكافرين في آيتين وذكر المنافقين في ثلاث عشرة آية، في سورة البقرة في هذا السياق

أحمد منصور: نعم

د. يوسف القرضاوي: ولكن ذكر القرآن.. أطال الكلام عن النفاق في سورة آل عمران وفي سورة النساء وفي سورة المائدة وفي سورة التوبة أطال وأطال حتى أنها حتى إنها.

أحمد منصور: نعم.. وأفرد لهم.

د. يوسف القرضاوي: بعض السلف.. تُسمَّى الفاضحة لأنها فضحت أسرار المنافقين وهتكت أستارهم وفي سورة مخصوص اسمها سورة المنافقون.

أحمد منصور: نعم.

د. يوسف القرضاوي: فهذا كله يدل على خطورة مرض النفاق، حينما يستشري النفاق في المجتمع و، يعني، والمداهنة .. هناك فرق بين المدارة والمداهنة..في ذكر

أحمد منصور: نعم.

د. يوسف القرضاوي: في ذكر كلامك المداراة، المدارة جائزة شرعاً.

أحمد منصور: نعم.

د. يوسف القرضاوي: إنك تداري أهل البشر لتسكنهم ولكن لا تضيع شيئاً من دينك.

أحمد منصور: ما هي للأسف تنقلب إلى شكل من أشكال المداهنة، نعم

د. يوسف القرضاوي:آه.. هناك خيط رفيع ودقيق بين المدارة والمداهنة

أحمد منصور: نعم والمداهنة .. نعم

د. يوسف القرضاوي: آه.. هناك هذا الخيط إن بعض الناس يظن إن هذا مداراة وهي مداهنة في الدين تصل إلى حد أن ينافق الإنسان في دينه، ولا يكتفي بان يسكت عن الحق بل ينطق بالباطل، يعني نحن نعرف يعني عندنا الساكت عن الحق شيطاناً أخرس..

أحمد منصور: شيطان أخرس.. نعم..

د. يوسف القرضاوي: والساكت عن الحق كالناطق بالباطل.. والنبي -عليه الصلاة والسلام- يقول:"إذا رأيت أمتي تهاب أن تقول للظالم يا ظالم فقد تُودع منهم" قد تُودع، فما بالك إذا..

أحمد منصور: هذا وصف حازم.

د. يوسف القرضاوي: لم يسكتوا فقط أن يقولوا للظالم .. بل قالوا للظالم يا أيها البطل ويا أيها المحرر ويا أيها المنقذ، وأنت الإنسان العظيم وأحاطوه بهالات مكبرة؟! كل هذا من النفاق الذي تتحدث عنه.

أحمد منصور: نعم

د. يوسف القرضاوي: النبي -صلى الله عليه وسلم -يقول: لا تقولوا للمنافق سيد فإنكم إذا فعلتم ذلك فقد أسخطتم ربكم عز وجل، إذا قلت.. جعلت المنافق سيداً وناديته يا سيد.. سودتم المنافقين هذا شر ما تُصاب به الأمة وفي بعض الأحاديث إنه من أسباب البلاء الذي ينزل بالأمة أن يسود القبيلة فاسقهم ويكون زعيم القوم أرذلهم.. فيعني يختفي الأخيار ويظهر الأشرار.. يضيع الأبرار وتقوم قيامة الفجَّار، والعياذ بالله، فهذا شر ما يصاب به المجتمع، أما أسباب هذا فهي كثيرة.

أحمد منصور: نعم

د. يوسف القرضاوي: لعلنا نتحدث في الـ

أحمد منصور: لكن فضيلة الدكتور.. قبل أن ندخل في الأسباب هناك محور هام أشرت وهو قضية النفاق وتناول القرآن لها، التناول القرآني لقضية النفاق كان عن المجتمع المدني النبوي، وكان الرسول-صلى الله عليه وسلم- يعيش بين أطهر المسلمين ومع ذلك كان النفاق منتشراً بهذا بهذه الطريقة وبهذا الشكل الذي جعل القرآن الكريم يتناوله بهذا الحجم، إذا كان هذا في زمن النبي -صلى الله عليه وسلم- فما بنا بزماننا نحن.. وقد انتشرت..

د. يوسف القرضاوي: هو الآن فيه منافقين شر من منافقي عصر النبوة.. لأن منافقي عصر النبوة ذكر القرآن أنهم كانوا إذا قاموا للصلاة قاموا كسالى ونحن نجد بعض المنافقين الذين ينتسبون إلى الإسلام اليوم واسمه محمد وأحمد وحسن وحسين وعبد الله وعبد العزيز وعبد الرحمن ومع هذا لا يقيمون إلى الصلاة لا نشطين ولا كسالى..لا يعرف الصلاة هؤلاء، يدَّعون الإسلام ولم يركع لله في حياته ركعة واحدة.. منافقوا العصر النبوي خير من هؤلاء .. الله تعالى قال: (يراؤون الناس ولا يذكرون الله إلا قليلاً)، هؤلاء لا يذكرون الله قليلاً ولا كثيراً ولا أبداً.. الله تعالى قال: (ولا يأتون الصلاة إلا وهم كسالى ولا ينفقون إلا وهم كارهون) نحن في عصر لا نجد من ينفق لا طائعاً ولا كارهاً

احمد منصور[مقاطعاً]: ولا مرائياً.. نعم

د. يوسف القرضاوي: ولا مرائياً حتى يعني.. و الأمة من حوله يجد فيها الذين يموتون من الجوع والذين لا يجدون الكساء يعني ليكسوا عورتهم، ولا الدواء ليداووا مرضاهم ولا المسكن ليأووا إليه.. ولا .. ولا.. وعنده الملايين يعبث بها عبثاً ويبعثرها ذات اليمين وذات الشمال.. المنافقون الذين كانوا ينفقون وهم كارهون خير من هذا الذي لا ينفق شيئاً.. فالمنافقون في عصرنا أصبح هناك منافقون أشد وأخطر وشرُ من منافقي عصر النبوة.

أحمد منصور: وهذا ينعكس على عامة المسلمين، وهذا منعكس على الشخصية المسلمة في العصر القائم لأن كثير من هؤلاء يتصدرون مناصب رئيسية ويسيطرون على وسائل الإعلام.. وغيرها.

د. يوسف القرضاوي: .. كثير من هؤلاء.. هم.

أحمد منصور: ولهم تأثير على الشخصية المسلمة في العصر الحاضر؟

د. يوسف القرضاوي: كثير من هؤلاء هم الذين يملكون أزمَّة التثقيف والتوجيه ويسمونه سادة التنوير.. يسموا عملهم هذا في إفساد الأمة التنوير، وهو تظليم.. -الحقيقة- وليس تنويراً يعني هذا من باب الأضاد.. فهؤلاء المنافقون أصبح لهم سلطان في عصرنا. وهذا شر ما تُصاب به الأمة.. لأنه.. إذا أردنا أن نذكر الأسباب التي.

أحمد منصور[مقاطعاً]: نعم.. التي أدت إلى هذه الصورة وهذا الواقع المرير الذي يعيشه المسلمون..

د. يوسف القرضاوي: الأسباب. هو أيه..؟ الأسباب هو فعلاً، أسباب تربوية، أسباب إعلامية، أسباب تشريعية، أسباب سياسية، أسباب.. إنما أهمها السببان الأساسيان: ما يتعلق بالتربية والتوجيه، وما يتعلق بالإعلام والتثقيف، لأن الإنسان يُقاد من رأسه ومن قلبه.

أحمد منصور: عقله، نعم.

د. يوسف القرضاوي: الإنسان لا يُقاد من أذنيه كالأنعام.. إنما تقود الإنسان قُده بالفكر، قده بالمشاعر قده من الداخل، الإنسان يُقاد من داخله ولذلك لكي تصنع الإنسان المسلم، الإنسان الصالح، هذا هو ما يريده القرآن وتريده السنَّة..

أحمد منصور: نعم.. نعم.

د. يوسف القرضاوي: الإنسان الصالح.. مش الإنسان الانقلابي أو الإنسان الثوري أو الإنسان اليميني أو الإنسان اليساري أو الإنسان الوطني أو الإنسان لأ.. الإسلام حتى لا يريد إنساناً لوطن معين يريد إنساناً للإنسانية جميعاً، خيره لوطنه وخيره لغير وطنه، خيره للمسلمين وخيره لغير المسلمين خيره للإنسان وخيره للحيوان، خيره للبيئة حتى للبيئة حتى للكون، يعني الخير الذي يفيض من الإنسان على الإنسانية كلها..

أحمد منصور: نعم.

د. يوسف القرضاوي: كل ما في الكون يستفيد من الإنسان، لأن شر الإنسان يقع حتى على الأرض حتى على طبقة الأوزون، حتى على الحيوانات، حتى على الماء، حتى على الهواء.

أحمد منصور [مقاطعاً]: وهذا ما حدث عندما تراجع المسلمون عن قيادة الدنياـ الآن صارت..

د. يوسف القرضاوي: عندما تراجع المسلمون من وظيفتهم في الحياة فسدت الحياة، يعني كلها، فالإنسان الذي يُراد ويُنشد عند القرآن والسُنَّة هو الإنسان الصالح، وعندنا مصدران لتكوين الإنسان، المصدر الأول: المصدر النظري وهو القرآن الكريم هو الذي وضع أسس الإنسان الصالح تكوين الإنسان الصالح.. حينما نقرأ آيات سورة البقرة المتقين... وصف المتقين أو آية (ليس البر)..

أو أول سورة الأنفال (إنما المؤمنون الذين إذا ذُكر الله وجلت قلوبهم) أو أوائل سورة المؤمنين أو آية (أولي الألباب) في سورة الرعد أو (عباد الرحمن) في أواخر سورة الفرقان أو وصف المؤمنين في سورة الحجرات أو الوصايا العشر في سورة الأنعام، أو الحقوق العشرة في سورة النساء، أو الخصال العشرة في سورة الأحزاب (إن المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات والقانتين والقانتات)..

أحمد منصور: نعم.. نعم..

د. يوسف القرضاوي: إلى آخره.. حينما... القرآن هو الذي وضع لنا الركائز العقلية والنفسية والخلقية والإيمانية والتعبدية وللشخصية المسلمة ثم عندنا المصدر الآخر هو السيرة النبوية، شخصية رسول الله، -صلى الله عليه وسلم..

أخمد منصور: عليه الصلاة والسلام.

د. يوسف القرضاوي: ربنا -سبحانه وتعالى- جعلها نموذجاً للكمال البشري، تجسدت فيه الكمالات الإنسانية والفضائل البشرية

أحمد منصور: والتطبيق النظري للقرآن..

د. يوسف القرضاوي: (لقد كان لكم في رسول الله أُسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر)..

أحمد منصور: نعم.

د. يوسف القرضاوي: سُئلت السيدة عائشة -رضي الله عنها- عن خلق رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فقالت هذه الكلمة الموجزة البليغة المعبرة.. "كان خلقه القرآن" من أراد أن يعرف أخلاق محمد -صلى الله عليه وسلم- فليفتح المصحف وليقرأ فيها ما جاء في المصحف من أوامر ونواهي وفضائل وكمالات سيجد هذا كله مجسداً في الشخصية المحمدية، صلى الله عليه وسلم، هذه الشخصية ربنا جعلها أسوة للناس الناس في حاجة إلى مثال عملي، الكلام النظري، الفلسفة النظرية التجريدية لا يستفيد منها الإنسان العادي.. ممكن الفلاسفة وأمثالهم يستفيدوا من التجريديات النظرية، إنما الناس في حاجة إلى نموذج يرونه ملموساً أمامهم لذلك ربنا بعث إليهم الرسل بشراً مثلهم..

أحمد منصور: وهذا ما تميز به الإسلام عن الديانات.

[موجز الأخبار]

كيفية الخروج من الواقع المتردي لشخصية المسلم

أحمد منصور: فضيلة الدكتور، يعني بعد هذا الاستعراض الذي تناولنا فيه الواقع المأساوي للشخصية المسلمة والوضع الذي آل إليه المسلمين الآن، والأسباب التي أدت إلى ذلك نسأل: ما هو العلاج؟ وما هو المخرج في ظل ما ذكرته من أن لدى المسلمين القرآن الكريم والسنَّة والسيرة النبوية -كشيء نظري وتطبيقي عملي- لكي يقتضي .. يقتدي المسلمون به ويخرجوا من هذا الواقع المتردي الذي يعيشون؟

د. يوسف القرضاوي: بسم الله الرحمن الرحيم.. هذا الواقع الذي يعيشه المسلمون ورأينا فيه الشخصية المسلمة وقد تذبذبت وتلبلبت وأضربت أوضاعها إلا قليلاً من الناس، لأن جرت سُنَّة الله -سبحانه وتعالى- ألا يجتمع الناس كلهم على ضلالة وألاَّ تجتمع هذه الأمة على ضلالة ودائماً تبقى طائفة قائمة على الحق كما قال الله عز وجل: (وممن خلقنا أمة يهدون بالحق وبه يعدلون) قال (فإن يكفر بها هؤلاء فقد وكلنا بها قوماً ليسوا بها بكافرين) وكما جاء عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه "لا تزال طائفة من هذه الأمة قائمة على الحق لا يضرهم من خالفهم ولا من خزلهم حتى يأتي أمر الله وهم على ذلك" روى ذلك عدد من الصحابة من رسول الله، صلى الله عليه وسلم.

أحمد منصور: عليه الصلاة والسلام.

د. يوسف القرضاوي: والعلماء يسمونها الطائفة المنصورة، ولذلك نجد سيدنا علياً-رضي الله عنه وكرم وجهه -يقول: "لا تخلو الأرض من قائم لله بالحجة" ويقول شوقي -رحمة الله -في شعره:

إن الذي خلق الحقيقة علقماً لم يُخل من أهل الحقيقة جيلاً

هؤلاء الذين عليهم مسؤولية إنقاذ الأمة.

أحمد منصور: لكن هل يعتبر هؤلاء مقصرين في ظل هذا الوضع الآن.. وظهور أهل الباطل أو الآخرين عليهم؟

د. يوسف القرضاوي: هو على حسب مُكنتهم، لأن أكثر هؤلاء لا سلطان لهم، او هم -في الواقع- لا سلطان لهم، السلطان بيد غيرهم، ولكن لا بد أن يكافحوا ويجاهدوا حتى نغير مناهج التربية والتعليم ومناهج الإعلام والتثقيف، هاتان.. يعني الركيزتان هما أساس التغيير.

أحمد منصور: يقال أن المسلمون استهدفوا من هذا الباب وأن هناك مؤامرة على الشخصية المسلمة، وان بروتوكولات حكماء صهيون تطبق بشكل غير مباشر لتدمير الشخصية المسلمة، هل تعتقد -فضيلة الدكتور- أن هناك، فعلاً، مؤامرة تستهدف الشخصية المسلمة؟

د. يوسف القرضاوي: يعني أنا لست يعني من أنصار التفسير التآمري للأحداث وللوقائع وللتاريخ يعني لأن هذا -في الحقيقة- يسلبنا الإرادة ويجعلنا نؤمن بجبرية سياسية كالجبرية الدينية، هناك جبرية دينية يقول بها بعض علماء الكلام وبعض الفرق المنتسبة للإسلام، وأن الناس يعني.. الإنسان كالريشة في مهب الريح ليس لها إرادة هذه جبرية دينية، هناك جبرية اجتماعية هكذا مثل نظرية (دوركايم) وغيره الذين يقولون: الإنسان دمية يحرك خيوطها المجتمع.. وهناك جبرية سياسية أن هناك مؤامرة وهناك قوة خفية تحكم العالم، ونحن أحجار على.. على رقعة الشطرنج والدنيا لعبة إسرائيل وإلى..، هذه الجبريات -الحقيقة- تسلبنا الإرادة.. يعني ليس لنا يعني أي قدرة ولا اختيار، لأ.. نحن المسؤولية -أساساً-علينا، أنا طبعاً متأكد أن هناك قوى خفية تريد أن تلعب بنا وتريد أن تفسد حياتنا. وهذا أمر مؤكد..

أحمد منصور: نعم.

د. يوسف القرضاوي: ولكن يجب أن نحدد المسؤولية نحن المسؤولون أولاً، القرآن الكريم أشار إلى ذلك بعد غزوة أحد، جاء ذلك في قول الله تعالى: (أولما أصابتكم مصيبة قد أصبتم مثليها قلتم أنَّى هذا قل هو من عند أنفسكم) أنتوا أخطاؤكم هي التي أدت إلى هذا، فيجب أن نعلم الأمة حتى تبحث عن أخطائها وانحرافاتها، حتى إذا كان هؤلاء خططوا لنا، إلى متى نظل ضحية غيرنا؟ يخطط غيرنا لنا ونحن ننفذ مخططاتهم! المسؤولية إذن، لا بد أن يكون عندنا وعي وبصيرة بحيث نعرف ماذا يكاد لنا، ماذا يحاك لنا بليلٍ، هذه مسؤولية الأمة، القرآن الكريم يقول: (وما أصابكم من مصيبة فبما كسبت أيديكم ويعفو عن كثير) يعني ربنا لا يؤاخذنا بكل ما نفعل (ولو يؤاخذ الله الناس بظلمهم ما ترك على ظهرها من دابة) فهو. كما قال: (ليذيقهم بعض الذي عملوا لعلهم يرجعون) فيجب أن نحمل أنفسنا المسؤولية من الأخطاء إن كل واحد لا يريد أن يحمل المسؤولية ويحملها لغيره، ناس، يقول لك الحكام المسؤولية، وناس آخرين يقول لك: العلماء المسؤولية، وناس يقول لك: المربون المسؤولون.. كلنا مسؤولون، ولعل هذا ما يشير إليه الحديث النبوي الذي يقول: "كلكم راعٍ وكلكم مسؤول عن رعيته" صحيح المسؤولية تتفاوت لإن مسؤولية من كان له سلطان غير مسؤولية من لا سلطان له، مسؤولية من كان عنده علم، غير مسؤولية الأُمي، مسؤولية عالم الدين غير مسؤولية رجل الشارع، مسؤولية السياسي الذي بيده القرار غير مسؤولية الشعب، فالمسؤولية مشتركة ولكن تتفاوت المسؤولية.

هنا نريد.. إذا أردنا تغيير الشخصية المسلمة التي نشكو فيها في عصرنا لا بد أن نغير مناهج التربية والتكوين في فلسفتها وفي معالمها وأنظمتها، بحيث تكون عندنا واضحة، الشخصية المسلمة التي نريد أن نبنيها وأن نقولها وأن نربيها، نحن نعلم أن الرسول صلى الله عليه وسلم ظل ثلاثة عشرة عاماً في مكة مهمته إنه يربي الشخصية المسلمة المتوازنة المتكاملة، لم يكن هناك تشريعات في ذلك الوقت ولا تنظيمات ولا كذا، إنما ركَّز على التربية تربية الجيل الأول الذي سيحمل عبء نشر الدعوة، وعبء إقامة الدولة، عبء الجهاد وعبء نشر الإسلام في العالم هو أساس جيل دار الأرقم بن أبي الأرقم، فيجب أن نربي أبناءنا وهذه مسؤولية المدرسة والجامعة والأسرة والمسجد يعني كل هذه المؤسسات يجب أن يتعاون يعضها مع بعض في تربية الإنسان المسلم الصالح المصلح.. فلا يجوز أن تعمل، يعني، مؤسسة على البناء والأخرى تعمل على الهدم، لأن هذا ما نشكوا منه

أحمد منصور: يعني لا بد من دور متكامل..

د. يوسف القرضاوي: متكامل مع كل المؤسسات المؤثرة إنما أنا أقول خطبة في المسجد في.. أنصح الناس بشيء وأدعوهم إلى شيء وتأتي الإذاعة أو التليفزيون أو الصحافة فتهدم كل ما بنيته.. الشاعر العربي قديماً قال:

متى يبلغ البنيان يوماً تمامه إذا

كنت تبنيه وغيرك يهدمُ؟!

والمعروف أن الهدم أسهل من البناء.. الشاعر العربي قال:

فلو ألف بان خلفهم هادم كفى فكيف ببان خلفه ألف هادم! ي

قولك واحد.. هادم واحد يكفي إنه يهدم ما يبنيه ألف.

أحمد منصور: نعم،

د. يوسف القرضاوي: فكيف إذا كان واحد بيبني وألف بيهدم؟! والهدم في عصرنا بالألغام مش بالفأس أو بالمعول، بالألغام عني.. هذا ينطبق على المعنويات كما ينطبق على الماديات، هناك أجهزة جبارة قادرة على الهدم، فلابد أن نُعَّد من أدوات البناء ووسائل البناء بما يكافئ هذه الوسائل، فهناك لا بد من عمل تربوي، يتعاون فيه البيت والمدرسة ويتعاون فيه الجامع والجامعة، الاثنين معاً، ويتعاون فيه عالم الدين و عالم السياسة أو عالم الاقتصاد، وتتعاون فيه أجهزة التربية..، أجهزة التعليم وأجهزة الإعلام، لأن الإعلام هو يكمل دور التعليم، ونعلم أن الإعلام في عصرنا أصبح يصاحب الإنسان طول النهار يعني التعليم بيقعد مدة في … في المدرسة، إنما بقية النهار وإلى أن ينام الإنسان، وحتى الإنسان ما بينامش دلوقتي إلا بعد منتصف الليل لإنه بيتابع هذه الأدوات الإعلامية، فأيضاً لا بد أن يكون هناك إعلام موجِّه وموجَّه، لا يثير الغرائز لا يكون همه إنه يسطح عقول الناس ولا يعمق أفكارهم، وإن الناس، يعني، مهمته أن يوقظ الغرائز الهاجعة ويعطي الناس معارف مضللة، لأ .. نريد إعلاماً صحيحاً مستقيماً له هدف وله وجهة وله طريقة بينة، فإذا تجاهزت.. إذا تعاونت وتكاملت أجهزة التربية والتعليم وأجهزة الإعلام والتثقيف. وتعاون الكل في هذا نستطيع أن نبني الشخصية المسلمة القادرة على أن تحمل رسالتها في هذا القرن الخامس عشر الهجري أو القرن العشرين، أو الحادي والعشرين الذي سنستقبله بعد ثلاث سنوات

أحمد منصور: تسمح لي فضيلة الدكتور أبدأ في تلقية مكالمات المشاهدين.. وأبدأ بمكالمة من جامبيا الأخ منغوم مختار من جامبيا أخ منغوم.

منغوم مختار: السلام عليكم.

أحمد منصور: وعليكم السلام ورحمة الله مرحباً بيك يا أخ.

د. يوسف القرضاوي: وعليكم السلام ورحمة الله.

منغوم مختار: أهلاً وسهلاً.. أولاً نحن كان عندنا سؤال

أحمد منصور: أتفضل

منغوم مختار: ولكن يبدو أن الشيخ أجاب عليه بينما كنا ننظر

أحمد منصور: اتفضل، نسمع منك السؤال أيضاً

منغوم مختار: أين دور الإعلام في هذا الصدد؟ -الحمد لله- لقد أجاب عليه الشيخ إجابة واضحة فقط لم يبق لنا إلا أن نشكركم لأني أتصل من جامبيا من أقصى بقعة في غرب إفريقيا..

أحمد منصور: أهلاً بيك وبكل مشاهدينا في جامبيا وفي غرب أفريقيا وفي أنحاء العالم، شكراً ليك يا أخ منغوم على اتصالك.. الأخ ياسر توتونجي من سوريا

ياسر توتونجي: آلو السلام عليكم

أحمد منصور: وعليكم السلام ورحمة الله.

ياسر توتونجي: الله يعطيكم العافية.. كيفك شيخنا؟

د. يوسف القرضاوي: بارك الله فيك يا أخي

ياسر توتونجي: الله يعطيك العافية. سيدي الكريم.. أنا فيه مداخلة -ما بأعرف- أنا سمعت حلقة من الحلقات الماضية، يعني كي تصل إلى الرقي العقلي والروحي، ونصل بالإنسان المسلم إلى أعلى درجاته، كما يأمر الله عز وجل، فعلينا أن نعرف يعني -أنا بتصوري- علينا أن نعرف قدر القرآن الكريم وقدر رسول الله صلى الله عليه وسلم، هل أنت معي؟

د. يوسف القرضاوي: نعم .. بلى.

ياسر توتونجي: نعم.. يعني وفيه سورة، مثلاً مثل سورة (عبس وتولى) نحن نفسرها العلماء أنها جاءت للنبي الأعظم -صلى الله عليه وسلم- كلمة عبس وردت في القرآن مرتين، مرة بكافر ومرة بالنبي.. هل يُعقل هذا؟ يعني هل يعقل أن كلمة [عبس] تأتي في كافر وتأتي في النبي الأعظم؟ هذا شيء، كلمة تولَّى أيضاً تأتي تأتي للكفار، وكلمة (بسر) أتت بالقرآن مرتين، فهل يعقل أن تأتي كلمة عبس وتولى بالنبي الأعظم صلى الله عليه وسلم؟ هل أنت معي؟

د. يوسف القرضاوي: ما أدري، ماذا تقصد يعني؟

أحمد منصور: ماذا تقصد -بإيجاز- يا أخ ياسر؟ هل تعتقد أن عبس وتولى لم توجه للرسول صلى الله عليه وسلم لأنها وجهت للكفار في القرآن

ياسر توتونجي: هي لم توجه للكفار وإنما لم توجه للنبي الأعظم، صلى الله عليه وسلم، لأنه النبي الأعظم خلقه من خلق القرآن ومستحيل أن يعبس في وجه أي إنسان كان.. عارف شنو؟يعني الله -عز وجل- يقول له (وإنك لعلى خلق عظيم) فكيف يأتي ويقول له عبس وتولى ويخبرنا بعد 1400 سنة وأشياء القادمة وملايين السنين ربما أن النبي الأعظم -صلى الله عليه وسلم- يعبس في في الأعمى.. هذا غير معقول يعني..

أحمد منصور: مداخلتك واضحة، ونسمع تعليق فضيلة الدكتور عليها بعد الأخ خليفة عبد الله من السعودية.

خليفة عبد الله: آلو

أحمد منصور: هلا يا أخ خليفة، اتفضل.

خليفة عبد الله: هلا مرحباً.

أحمد منصور: هلا بيك يا أخي.

خليفة عبد الله: هلا مساء الخير.

أحمد منصور: مساك الله بالخير.

د. يوسف القرضاوي: مرحبا يا أخي.

خليفة عبد الله: سلامي وتحياتي لكم جميعاً.

أحمد منصور: حياك الله.

د. يوسف القرضاوي: حياك الله.

خليفة عبد الله: ولفضيلة الشيخ وجميع المشاهدين.

أحمد منصور: حياك الله يا أخي.

خليفة عبد الله: سؤالي: تعلمون ما تعانيه مجتمعاتنا العربية من تأخر وتخلف وسبب ذلك وجود الكثير من مظاهر الفساد في بعض الأجهزة الحكومية وغير الحكومية، نتيجة غياب الرقابة الرقابة المتسمة بالصلاح ذلك -طبعاً- أدى إلى وجود - طبعاً- الكثير من الأمور التي ما كان يجب أن تكون في مجتمعات مسلمة، فما أدري، يعني، إذا كان -طبعاً- فضيلة الشيخ نلقي الضوء على -طبعاً- الطريقة الصحيحة لعلاج هذه المشكلة، وإيجاد الحلول لها.. خاصة وإن إحنا يعني على أبواب القرن الواحد والعشرين، هذا -طبعاً- القرن الذي لا يقيم طبعاً وزناً إلا للأقوياء والقوة لا تتأتى إلا عن طريق مجتمع متكامل تتاح الفرصة لأن توظف جميع الإمكانيات المالية التي توفرها الدول لخدمة مجتمعاتها، والإمكانيات المادية، ما شاء الله، يعني لدينا في بعض أقطارنا العربية كثيرة، والحكومات لا تألو جهداً في توفير هذه المبالغ، ولكن توظيف هذه المبالغ لخدمة المجتمع، ولكن المشكلة مشكلة القائمين على تنفيذ.. تنفيذ ما يوجد طبعاً من ميزانيات.. و..

أحمد منصور: واضح يا أخ خليفة واضح سؤالك و أعتقد إن..

خليفة عبد الله: ما أدري يعني ممكن..

أحمد منصور: واضح شكراً لك نعم

خليفة عبد الله: فضيلة الشيخ ممكن يوجه نصيحة لهؤلاء القائمين على توظيف هذه الأموال...

أحمد منصور: شكراً يا أخ خليفة واعتقد إن..

خليفة عبد الله: للاستفادة منها طبعاً الاستفادة الصحيحة، وشاكرين لكم.

أحمد منصور: شكراً لك يا أخ خليفة شكراً جزيلاً.

فضيلة الدكتور.. لعل سؤال الأخ خليفة الأخير أنت أجبت عنه باستفاضة في المداخلة الأخيرة

د. يوسف القرضاوي: آه.. نعم

أحمد منصور: وكذلك سؤال الأخ منغوم من جامبيا. بقى -بإيجاز- الأخ ياسر توتونجي هو يقول أو يستغرب أو يستنكر أن يكون الخطاب الموجه الرسول-صلى الله عليه وسلم- (عبس وتولى) وجاء في القرآن الكريم -أيضاً- (وإنك لعلى خلق عظيم) وقول السيدة عائشة "كان خلقه القرآن" فكيف يوجه هذا إليه؟ أرجو توضيح هذا بإيجاز لو سمحت.

د. يوسف القرضاوي: هذا في الواقع يعني ما جاءت سورة عبس هو درس من الدروس التربوية العظيمة.. درس من الله -تبارك وتعالى- لرسوله -صلى الله عليه وسلم- وهذا يدلنا على أن هذا القرآن ليس من صنع محمد ولا من تأليف.. محمد...

أحمد منصور: عليه الصلاة والسلام.

د. يوسف القرضاوي: هناك سلطة أعلى من محمد تكلمه وتخاطبه وتامره وتنهاه وتلومه وتعاتبه ولذلك السيدة عائشة -رضي الله عنها- تقول: لو كان محمد صلى الله عليه وسلم كاتماً شيئاً مما أنزل الله لكتم هذه الآيات من هذه من سورة عبس.. ومنها (وتخفي في نفسك ما الله مبديه وتخشى الناس والله أحق أن تخشاه) ومنها (عفا الله عنك لِمَ أذنت لهم حتى يتبين لك الذين صدقوا وتعلم الكاذبين) إلى آخر الآيات التي جاء فيها عتاب لرسول الله، صلى الله عليه وسلم..

أحمد منصور: عليه الصلاة والسلام.

د. يوسف القرضاوي: يعني الرسول -عليه الصلاة والسلام- باجتهاده اهتم بجماعة من كبراء قريش كانوا عنده وكان يطمع أن يهديهم الله للإسلام فانشغل به وأعرض من ابن أم مكتوم حين جاءه وكان رجلاً أعمى.. وكله إلى إيمانه وانشغل إلى هؤلاء رجاء أن يشرح الله صدورهم، ولكن الله -سبحانه وتعالى- أراد لرسوله أن يعلمه إنه لأ.. مثل هذا الإنسان لا ينبغي -أبداً- أن تعرض عنه.. قال (عبس وتولى أن جاءه الأعمى وما يدريك).. خطاب أَهوه… بقوله (وما يدريك لعله يزَّكى أو يذكر فتنفعه الذكرى، أما من استغنى فأنت له تصدى وأما من جاءك يسعى وهو يخشى فأنت عنه تلهَّى) خطاب واضح لرسول الله -صلى الله عليه وسلم- فهذا يدلنا على أن نهتم بالمستضعفين من الناس ولا نحاول أن نهتم بالكبراء.. ولو كانت النية -طبعاً- هي نشر الإسلام والرغبة في إدخال هؤلاء في الدين ليقوى بهم الإسلام وليشتد أذره بهم.. ليس في هذا ما يمس شخصية النبي -صلى الله عليه وسلم- بل هذا يدل على أنه عبد من عباد الله مأمور، وأن الله تعالى يرشده ويسدده، ميزة القرآن إنه يقول النبي صلى الله عليه وسلم.. إنه يجتهد في بعض القضايا، وقد يخطئ، ولكن الوحي لا يتركه على خطئه بل يسدد خطاه ويُرشده إلى الطريق الأقوم وإلى النهج الأصوب، ولذلك العلماء يسمون هذا الوحي الباطن، لإنه وإن كان لم يبدأ بوحي انتهى بوحي بإقراره على ما هو عليه أو تصحيح ما أخطأ فيه.

أحمد منصور: شكراً فضيلة الدكتور.

د. يوسف القرضاوي: وهذا دليل على بشرتيه عليه الصلاة والسلام

أحمد منصور: أنا آمُل الأخ ياسر تكون استوعبت المعنى المقصود من الآيات.. وعملية الاستنكار التي تستغربها..

د. يوسف القرضاوي: آه ده بالعكس هذا..

أحمد منصور: يكون فضيلة الدكتور يكون وضحها لك وأيضاً لمشاهدينا الذين يمكن أن يكون لديهم لبس في فهم هذه الآية.

الأخ طلال يونس من بيروت يسأل عن عنوان البرنامج وكذلك الأخوة الذين يريدون عنوان البرنامج البريدي: صندوق بريدي 23123 الدوحة قطر، عنوان البرنامج البريدي صندوق بريد 23123 الدوحة قطر.

فضيلة الدكتور.. الأخ زكي من لندن يقول ألا ترون أن السبب الرئيسي في هذا الوضع السيئ الذي تعيشه الأمة هو الظلم والاستبداد الذي فرضته كثير أو الذي فرضه كثير من حكام البلاد العربية والإسلامية؟

د. يوسف القرضاوي: هو جزء من السبب وليس كل السبب، لا شك أن فساد الأنظمة وفساد الحكم هو من أسباب إضاعة الشخصية المسلمة ومن الآثار الواردة عندنا إنه صنفان إذا صلحا صلح الناس وإذا فسدا فسد الناس: الأمراء والعلماء.

ففساد الأمراء يفسد به الكثير، ولذلك كان السلف الصالح، الفضيل بن عياض وغيره من علماء السلف يقولون، والحسن البصري "لو كانت لي دعوة مستجابة لدعوتها للسلطان، فإن الله يصلح بصلاحه خلقاً كثيراً". والسلطان في العصر الماضي لم يكن يملك ما يملك السلطان في العصر الحاضر، لأن الناس كانوا هم ينشؤون المدارس، يعني بعيداً عن السلطان ولم يكن هناك إذاعة توجِّه الجميع وتليفزيون يوجه الجميع وإعلام يوجه الجميع والمدارس كلها في إن الدولة، والسلطة قادرة على تحريك الحياة وعلى التأثير فيها، فلذلك لا شك أن الأنظمة الفاسدة والمستبدة تؤثر في حياة الناس وفي سلوكياتهم، كما يؤثر غيرها من الأسباب.

قضية الرشوة وتأثيرها على بنيان المجتمع المسلم

أحمد منصور: الأخ عبد الحفيظ من لندن.. أخ عبد الحفيظ أخ عبد الحفيظ، يبدو أن هناك عطل في الاتصال.. الأخ محمد عبد الله هو صاحب أو.. صاحب شركة مقاولات يقول.. هو يتكلم عن قضية -الحقيقة- قضية تعد من القضايا الهامة جداً وهي قضية الاضطرار لرفع الرشوة أو العمولة أو الإكرامية كما تُسمىَّ ويقول: إننا في تعاملنا مع كثير من الشركات لا نستطيع الحصول على عمليات بدون أن ندفع نسبة معينة للقائمين عليها مع الالتزام بحسن العمل وجودته، وفقط نحن ندفع هذا المبلغ لنأخذ حقنا وهو إعطاءنا فرصة للدخول في المنافسة دون تلاعب في الأسعار أو كشف عروض أسعار أو أي شيء من هذا، فيقول إن إحنا إذا لم ندفع هذه النسبة بنستبعد من عروض الأسعار والمناقصات ونبقى بدون عمل ونحن علينا مصروفات والتزامات كشركات مقاولات. فماذا نفعل؟.. وهذا -أيضاً-السؤال يدخَّل فيه كل من مصلحة لا يستطيع أن يقضيها إلا بدفع الرشوة

د. يوسف القرضاوي: هو هذه قضية الرشوة هي من القضايا الهامة والخطيرة في عصرنا الهامة والخطيرة في عصرنا وفي كل العصور، إنه الإنسان لا يستطيع أن يصل إلى حقه ولا يستطيع ان يدفع ظلماً وقع عليه إلا بأن يدفع، والنبي -صلى الله عليه وسلم- لعن الراشي والمرتشي، كلاهما، اللي بيأخد الرشوة واللي بيدفع الرشوة، بل في بعض الأحاديث "الراشي والمرتشي والرائش" الرائش هو الوسيط بينهما، لعن هؤلاء لأنه إذا انتشرت الرشوة في مجتمع فسد هذا المجتمع، قد رأينا من أسباب انهيار كثير من الدول القوية الفساد والأذى فيها وانتشار الرشوة بين كبرائها ومسؤوليها والموظفين.. في هذه كذا.. بحيث إن كل شيء لا يمكن أن يقوم إلا بأن تدفع كما قال الشاعر قديماً يقول لك:

إذا كنت في حاجة مرسلاً فأرسل حكيماً ولا توصه.

وأحد الشعراء أخذ هذا البيت وشطرَّه وقال:

إذا كنت في حاجة مرسلاً

وأنت به كلف مغرم

فأرسل حكيماً ولا توصه

وذاك الحكيم هو الدرهم

يعني الدرهم هو ده اللي يقضي لك الأيه؟

أحمد منصور: المصالح.

د. يوسف القرضاوي: الأمور. فبعض الناس يقولك يعني ما يدفع وكان بعض الوزراء في بعض البلاد يعني عامل تسعيرة كدة، اللي يروح يسلم عليه أما يقول له يا 300 مرحباً يبقى معناها لأنه عايز 300 جنيه أو 300 دينار، يا 500 مرحباً .. يا ألف مرحباً آه.. فالناس تقول لك إياك ما يرحبش بينا أكثر يعني، فتفسد الحياة بهذه الطريقة.. لكل شيء لازم تدفع له..

أحمد منصور: وأصبح فعلاً في كثير من المصالح موجود كأنها جزء من القيم العملية

د. يوسف القرضاوي: الآن قضية الرشوة أصبحت قضية خطيرة وأصبح..

أحمد منصور: نعم.. نعم.

د. يوسف القرضاوي: هناك رشا هي يسمونها عمولات وهي بالملايين وبعشرات الملايين.

أحمد منصور: صحيح .. صحيح مثل المقاولات وغيرها..

د. يوسف القرضاوي: وأحياناً تصل لمئات الملايين، يعني يدفع مبلغ وبياخد مبالغ أكثر، وبذلك تفسد الحياة ويحي الناس، يعني ممكن شركة تاخد الـ .. الشيء بعشرة مليون، لو حصلت يعني منافسة حقيقة ومشروعة، إنما بيجي واحد وهو مسؤول يقوله طب إحنا هنا خدها بأربعين ويعني عشرين لك وعشرين لنا وكذا.. يعني يأخذها بأربع أضعاف وأحياناً خمسة أضعاف وحُكي لي من هذا أشياء كثيرة في بلاد شتى في الخليج وفي غير بلاد الخليج.

أحمد منصور: نعم.. نعم.

د. يوسف القرضاوي: هذا معناه بياخدوا أموال الشعب.. أموال الناس.. وأقول لك بالملايين!! يعني.. فهذه المشكلة الرشوة بكام ريال أو بكام كذا.. هذه الرشاوي الخطيرة.

أحمد منصور: ما هي الخطورة الآن، فضيلة الدكتور، يعني قضية الرشوة قضية كبيرة لو توسعنا فيها هو أنا أرجو -بس- تمنحني فرصة دقيقتين آخد بعض المشاهدين المنتظرين من فترة

د. يوسف القرضاوي: ونكمل بعد ذلك.

أحمد منصور: نعم.. نعم.. معي السيدة الفنانة نجاح سلام من بيروت. تفضلي.

نجاح سلام: السلام عليكم.

أحمد منصور: عليكم السلام، مرحباً بيكي أهلاً وسهلاً.

د. يوسف القرضاوي: وعليكم السلام ورحمة الله.

نجاح سلام: مساء الخير فضيلة الشيخ.

د. يوسف القرضاوي: أهلاً وسهلاً.

نجاح سلاح: أنا الحقيقة (.......) وخاصة تليفزيون (الجزيرة).... على الأقل منه معلومة وفكر جيدة.

أحمد منصور: سيدة نجاح أرجو..

نجاح سلام: أنا سؤالي.

أحمد منصور: أيوه تفضلي.

نجاح سلام: تفضل.

أحمد منصور: أنا بس ملاحظ.. ملاحظ في.. عفواً ملاحظ بس فيه خلل في الصوت، أرجو يبدو إنك بتتكلمي من تليفون موبايل، الإخوة هيرتبوا اتصال معاكي حتى نسمع الصوت بشكل أوضح من ذلك ونحن نرحب بك. امنحيني فرصة دقيقة واحدة هم يرتبوا الاتصال معك لأن الصوت غير واضح

نجاح سلام: نعم..

أحمد منصور: الأخ مولاي إسماعيل من المغرب أخ مولاي إسماعيل.. الأخ أبو محمد من المغرب..

أبو محمد: أي نعم

أحمد منصور: أخ أبو محمد حياك الله اتفضل يا أخي

أبو محمد: أهلاً دكتور أحمد

أحمد منصور: حياك الله

أبو محمد: نشكر (الجزيرة) على هذا المجهود الجبار من خلال بعض برامجها القيمة. سؤالي حول الشخصية الإسلامية ودورها الإيجابي في المجتمع المعاصر..

أحمد منصور: نعم.

أبو محمد: نحن مجموعة من التقنيين في دار كبريات شركات في المغرب

أحمد منصور: نعم

أبو محمد: نقوم بإضراب منذ أكثر من عشرة أيام وذلك بسبب إقدام الشركة على طرد ستة عشر من أصدقائنا ومنهم ثماني من أعضاء مكتب جمعيتنا، وبعض الإخوة الملتزمين المصلين لم يريدوا أن يشاركوا في هذا الإضراب.. مع أن هذا الإضراب يقود أكثر من 80% من التقنيين يطالبون بإرجاع أصدقائهم الـ ستة عشر، وعدم مشاركة الإخوة.. عدم مشاركة الاخوة فيه يؤدي إلى النيل من شخصيتهم الإسلامية، تصل في بعض الأحيان إلى اتهامهم بالنفاق والخوف والانتهازية..

أحمد منصور[مقاطعاً]: أخ أبو محمد اسمح لي استفسر منك عن شيء.

أبو محمد: نعم.

أحمد منصور: هل المجموعة التي فُصلت ما هي أسباب فصلها؟

أبو محمد: كانت هناك مطالب، يعني، حقوق خاصة بالتقنيين كلهم فيما يخص السُّلم الاجتماعي إلى آخره يعني هي فقط يعني أمور مادية محضة، يعني لتحسين وضعيتهم الاجتماعية.. وهذه مطالب، يعني، مشروعة في نظرنا..

أحمد منصور: نعم.

أبو محمد: فما رأي الشيخ في مسألة الإضراب ومشاركة التقنيين المصليين -إذا صح التعبير- بإبراز الشخصية الإسلامية والمدافعة عن الحق؟ وجزاكم الله خيراً

أحمد منصور: شكراً يا أخ أبو محمد .. أظن أعتقد أن الفنانة نجاح سلاَّم عادت إلى الهاتف الآن آمل أن يكون الخط واضح.. مرحباً أخت نجاح.

نجاح سلام: السلام عليكم.. أنا آسفة جداً.

أحمد منصور: وعليكم السلام. لا، حياك الله.. شكراً لك.

نجاح سلام: إذا الخط شوية.. والله أنا سؤالي بالنسبة لفضيلة الشيخ

أحمد منصور: اتفضلي.. اتفضلي..

الغناء.. الضوابط والشروط

نجاح سلام: أنا أعمل في الوسط الفني منذ فترة طويلة. والحمد لله أكرمني الله -سبحانه وتعالى- وقمت بفريضة الحج، ولكن أنا أريد أسأل سؤال أولاً: بدي أقول شغلة إني أنا كنت أعمل بأغني، ولكن الحمد لله كنت ملتزمة جداً بكل الفرائض الدينية والصيام وكل ما يتعلق بالدين، ومن الفنانات الملتزمات وهذا معروف في كل الأوساط. -الحمد لله- الفنية وغير الفنية وأنا خرجت من بيت جدَّي الشيخ عبد الرحمن سلام كان مفتي الجمهورية اللبنانية ويعني مواظبة جداً على كل ما هو يتعلق بالدين والأخلاقيات، ولكن بدي سؤال: هل يوجد نص صريح قرآني بيحرم الغناء وما بالنسبة للمعازف، يعني أنا سألت كثيراً ولكن ما بدي أنا أكون في غلط حابة اسأل الشيخ أسأل فضيلة الشيخ لأني أنا من المؤمنين جداً بحديثه وبفقهه العظيم؟ فبدي أسأل: هل الغناء مُحرَّم في الإسلام؟

أحمد منصور: هل لا زالت تغنين إلى الآن؟

نجاح سلام: والله شوف أنا لا طبعاً بعد ما حجيبت بدي اتجه اتجاه آخر وهو الابتهالات الدينية والأغاني اللي تفيد المجتمع وتفيد الناس اللي أصبحت ودانهم مشوهة في الكلمة السخيفة والبعد عن الله. لأن الغناء إذا كان احتساباً لله فهو -على ما أعتقد- فهو بيقرب الناس لأنه أصبحنا اليوم في زمن ما فيه قيم ولا فيه أخلاق وأطفال.. وخاصة التليفزيون وهو من أهم الوسائل يا اللي أساءت لأطفالنا فأنا بفكر -إن شاء الله- بدي اتجه اتجاه آخر وهو إنه أنا اتجه للأغاني الدينية والموشحات والابتهالات، فبدي أكون على بيَنة إذا كان هل الغناء حرام؟ وما هي المعازف اللي حرام؟

أحمد منصور: أرجو أن تبقي معي على الهاتف لو سمحت ربما يريد فضيلة الدكتور أن يستفسر منك عن شيء لأن السؤال الذي سألتيه أنا بعتبره من الأسئلة الهامة وربما يعتبر سؤال خطير جداً، لأنه ربما -أيضاً- هذا الاتجاه ربما تسعي بعض الفنانات الآخرات إليه وهناك توجه أيضاً من الفنانات خاصة حتى في مجال التمثيل وفي غيره، فضيلة الدكتور.. يعني بماذا تفتيها؟

د. يوسف القرضاوي: أنا طبعاً رأي في الغناء وهذه الأمور واضح من زمان وسجلته في كتبي في كتابي "الحلال والحرام في الإسلام" وفي كتابي "فتاوى معاصرة" وفي كتابي "ملامح المجتمع المسلم" الذي ننشره في فصل اللهو والفنون في المجتمع المسلم" وفي رسالتي عن الإسلام والفن وهي الرسالة الثانية من سلسلة رسائل ترشيد الصحوة. فرأيي معروف، الغناء ليس كله حرام وليس كله حلالاً، هناك الغناء يُباح بشروط معينة:

الشرط الأول أن تكون معاني الكلمات معاني موافقة للقيم الإسلامية والأخلاق الإسلامية والمفاهيم الإسلامية، يعني لو واحد بيغني أو واحدة بتغني مثلاً قال ابو نواس:

دع عنك لومي فإن اللوم إغراء

وداوني بالتي كانت هي الداء

أو:

رمضان ولَّى هاتها يا ساقي

مشتاقة تسعى إلى مشتاق

أو: الدنيا سيجارة وكاس يعني مثل الأشياء..

أحمد منصور: يعني فيه حاجات أكثر من دي دي الحاجات القديمة مهذبة شوية يعني..

د. يوسف القرضاوي: آه فيه حاجات أكثر أنا

أحمد منصور: الآن في الأغاني الحديثة مليئة..

د. يوسف القرضاوي: أنا بتكلم .. المعنى إذا كان.. أول شيء أن يكون المعنى غير مرفوض إسلامياً.

الشيء الثاني هو طريقة الأداء يعني ممكن المعنى يكون جيد ولكن واحدة بتتكسر وتتميع وتتعمد الإغراء..

أحمد منصور: نعم

د. يوسف القرضاوي: هناك -طبعاً- بعض الناس يحرمون صوت المرأة.. وأنا لا أحرم صوت المرأة ولا أرى أن صوت..

أحمد منصور: حتى في الغناء؟

د. يوسف القرضاوي: ولا في الغناء

احمد منصور: ولا في الغناء على ملأ؟

د. يوسف القرضاوي: ولا أرى أن صوت المرأة عورة.. ولا في الغناء على ملأ.

أحمد منصور: ولا في الإذاعة والتليفزيون؟

د. يوسف القرضاوي: لأن النبي -عليه الصلاة والسلام- وجد جاريتين تغنيان في بيت عائشة وسيدنا أبو بكر -رضي الله عنه- أنكر على هاتين.. وقال: أمزمور الشيطان في بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم؟! فالنبي -عليه الصلاة والسلام- قال له: دعها يا أبا بكر فإنها أيام عيد، وإن لكل قوم عيد وهذا عيدنا، وحتى تعلم اليهود أن في ديننا فسحة، إني بعثت بحنيفية سمحة، ضمن سماحة..

أحمد منصور [مقاطعاً]: لكن له مناسبة ممكن يقول له مناسبة.. ليلاً ونهاراً كما هو الآن . من الإذاعات.

د. يوسف القرضاوي: ولذلك.. المناسبة.. المستحب المناسبة تجعل الغناء في الأعياد مستحباً.. إحنا بنتكلم عن الجواز فقط، فا.. فلو كان صوت المرأة محرماً لم يجز سماعه لا في عيد ولا في غير عيد.

الأمر الثالث ألاَّ يقترن بحرام لإنه إذا اقترن بحرام كأن يقترن بخمر أو بالخلاعة أو بالأشياء اللي من هذا النوع.

كما جاء في الحديث الذي رواه ابن ماجه وابن حبان وغيرهما "إن ليأتين قوماً أمتي يشربون الخمر يسمونها بغير اسمها تضرب على رؤوسهم القيان والمعازف" قيان الجواري المغنيات في ذلك الوقت، فهم يشربون الخمر.. وبعدين يأتي الغناء والمعازف والأشياء دي صورة مكملة.. فهذا الشرط الثالث ألا يقترن..

الشرط الرابع: أن يكون محدداً لا يظل طول النهار يسمع أغاني ينتقل من محطة إذاعة لمحطة أخرى ومن قناة فضائية لقناة غير فضائية.. لأ.. الإسلام يكره الإسراف حتى في العبادة، يعني لو واحد أسرف نقوله قف إن لبدنك عليك حقاً وإن لعينيك عليك حق وإن لأهلك عليك حق، الإسلام يريد التوازن، فالإسراف في اللهو لا يُسمح، وإنما -كما جاء عن سيدنا علي -رضي الله عنه وكرم الله وجهه- "أعط الكلام من المزح بمقدار ما تعطي الطعام من الملح" يعني لو زودت الملح. خلاص يصبح الشيء لا يؤكل ولا يستفاد منه.. فينبغي أن يكون اللهو بقدر معقول، حتى لا تكون الحياة كلها تعباً وعناءً، لازم يكون فيه من ترويه ولذلك النبي عليه الصلاة والسلام قال لحنظلة: "يا حنظلة ساعة وساعة" وقال عليّ -كرم الله وجهه- روِّحوا القلوب ساعة بغير ساعة، فإن القلب إذا أُكره عمىّ أو إن القلوب إذا أُكرهت عميت" فبهذه الشروط يجوز الغناء، فإذا كانت الأخت متوجهة إلى إنها تغني في الابتهالات الدينية والموشحات والأغاني الحماسية لتعبئة الأمة، فأنا لا أرى بهذا بأساً، وأرى إن هذا.. إنه يعني لو وجَّه الفن التوجيه الصحيح فإنه يكون أداة بناء وليس معول هدم، للأسف إن كثيراً من الفنون في عصرنا أصبحت معاول لهدم أخلاقيات الأمة وكيانها المعنوي ومفاهيمها وقيمها و.. ولكن المفروض إن الفنون تكون غذاء للوجدان كما أن العبادة غذاء للروح، كما أن الثقافة غذاء للعقل، كما أن الرياضة غذاء للجسم، فكذلك الفنون الصالحة غذاء للوجدان، فهكذا ينبغي أن نرقى بفنوننا.

أحمد منصور: تسأل عن صحبة المعازف..

نجاح سلام: على كل حال.. على حال..

أحمد منصور: سيدة.. الفنانة نجاح سلام.

نجاح سلام: أنا شاكرة جداً..

أحمد منصور: هل لديك تساؤلات أو إضافة.. الإجابة واضحة؟

نجاح سلام: الله يخليك ويمد في عمرك.. وأنا الحمد لله معروفة نجاح سلام في العالم كله أخلاقياً وتربوياً وكل شيء وأنا الحمد لله أولادي متحجبات.. وعلمت أولادي علوم عالية.. بنتي خريجة جامعة السوربون.

د. يوسف القرضاوي: الحمد لله، ربنا يوفقك ويزيدك توفيقاً إن شاء الله.

نجاح سلام:الحمد لله.. وأنا يا أستاذ عايزة أقول لحضرتك شيء ولا إنه معلهش. دقيقة هاخد من وقتك.

أحمد منصور: اتفضلي.

نجاح سلام: إن كان ربنا، سبحانه وتعالى، الإنسان لما بيخلق بيخلق عمره معاه ورزقه معاه وقدره معاه، ربنا يمكن شاء إن يكون عندي هذه الحنجرة حتى أربي أولادي تربية صالحة وتربية عظيمة، وأنا بأشكر ربي أعطاني العمر وخلاني قدرت أعمل مناسك الحج والفريضة وهذا شكر من الله سبحانه وتعالى.. ها المعازف بس المعازف محرَّمة..؟

أحمد منصور: أنا كنت سأسألك فضيلة الدكتور عن هذا.. صحبة المعازف لها في الغناء؟

د. يوسف القرضاوي: أنا.. المعازف.. يعني في مذهبي وهو مذهب ابن حزم ومذهب كثير من علماء السلف، قضية خلافية معروفة، ولا أريد أن أثيرها ما بين الحين والحين يغني.. ولكن..

أحمد منصور[مقاطعاً]: فقط ستغلب عليك الآراء الأخرى

د. يوسف القرضاوي: من أجل الأخت نجاح.. أنا أقول المعازف التي لا تثير الغرائز، يعني بعض المعازف وبعض الموسيقى الهادئة والمؤثرة لا نستطيع أن نقول إنها حرام، لم يأت نص صحيح الثبوت صريح الدلالة من القرآن أو من السَّنة على أن المعازف محرَّمة، الحديث المعلق الذي جاء في البخاري حديث فيه كلام كثير في ثبوته وفي دلالته وليس هناك -كما قلت- نص صريح يدل على حرمة المعازف إلا المعازف والموسيقى المثيرة، ذي الغربيين المجانيين اللي بنسمعهم دولا بتوع الأشياء اللي..

أحمد منصور: الجاز.

د. يوسف القرضاوي: إنما المعازف.. واحد افرض غاوي يسمع (بيتهوفن) أو بعض المقطوعات أو كذا.. لأ.. والأوروبيين عندهم إن الموسيقى دي سمو للروح ورقيَّ بالوجدان، يا أخي لأ.. الإسلام جاء جاء عالمياً يجيء للعرب وحدهم ولا لفئة من الناس.. ولا بد أن نسعى للعالم.. الأفارقة عندهم الطبل والزمر والحاجات دي شيء أساسي في كيانهم النفسي والمعنوي، فلو حرمت عليهم هذه الأشياء حرمت عليهم عيشتهم، ولذلك يحب أن نُيسِّر على الناس في عصرنا حتى الإسلام لعموم العالمين، وهذا هو يعني الذي أراه وأدين الله به.

أحمد منصور: الفنانة نجاح سلام الشيخ فتح لك الباب على مصراعيه.

نجاح سلام: شكراً إليك.

د. يوسف القرضاوي: مش على مصراعيه خالص.. يعني بشروط وضوابط.

أحمد منصور: واحنا في انتظار الشريط الجديد اللي هـ..

نجاح سلام: شكراً.. الله يكرمك صدر.. الله يكرم صدرك.

أحمد منصور: إحنا في انتظار الشريط الجديد اللي. يعني بناءً على هذه الفتوى الخاصة الموسعة..

نجاح سلام: إن شاء الله.

أحمد منصور: شكراً لك.

نجاح سلام: وأنا على فكرة لبست اللباس الشرعي الإسلامي .. الحر.. ما بنسميه حجاب لأنه الحجاب يحجب بين الناس، ولكن حطيت اللباس الشرعي الجميل اللي بيجعل من المرأة لها كيانها واحترامها، فأرجو من الله -سبحانه وتعالى- أن يعطينا القوة نقدر نعمل شيء توجيهي، وأنا -على فكرة- فيه كذا بنت اتحجبوا لما اتحجبت وشافوني على التليفزيون، فأنا بأعتبر الفنان قدوة إذا كان فنان جيد قدوة وكلمته بتبقى مسموعة مثل أي إنسان بيكون إلهُ يرقى في تنمية ها النشء الجديد شكراً إلك فضيلة الشيخ..

د. يوسف القرضاوي: إن شاء الله ربنا يبارك فيك وفي جمهورك..

أحمد منصور: شكراً ليك.. وأرجو أن.

نجاح سلام: وشكراً لأخي مقدم البرنامج.

أحمد منصور: أشكرك شكراً جزيلاً. أرجو أن تتزكي رقم هاتفك مع الإخوة في الجاليري، الأخ أمير جابر من لندن.. الأخ أمير جابر من هولندا.

أمير جابر: السلام عليكم.

أحمد منصور: عليكم السلام ورحمة الله.

أمير جابر: أحييّ فضيلة الشيخ العلامة يوسف القرضاوي، لما يبذل من جهود جبارة في هذه الموضوعات الهامة، وكذلك الدكتور لاختياره الموفق لمثل هذه المواضيع.

أحمد منصور: شكراً ليك.

د. يوسف القرضاوي: حياك الله يا أخي.

أمير جابر: يا سيدي الفاضل.. أنا من العاملين، لفترة طويلة، في أوروبا في مجال الدعوة الإسلامية، وكذلك أعمل في مجال حكومي لفترة لا بأس بها، ولدي من المعلومات الجيدة، بصراحة نحن -كما يعلم فضيلة الشيخ- نعيش دول تعتمد التخطيط والعلم والبحث، وكذلك الجالية الإسلامية جالية كبيرة الآن في أوروبا، ومن الأولويات لدى الدول الأوروبية، طبعاً، هي مسألة الاندماج أو بما يسمونه كيفية اختلاط هذه الشعوب أو الجاليات الإسلامية بالمجتمعات الأوروبية، هذه مشكلة نواجهها طبعاً، وحضرنا كثير من الندوات والمؤتمرات، لكن رغم هذا الجانب الهام اللي إحنا نواجهه ونخاف المحافظة على الهوية الإسلامية، للأسف الشديد نجد بعض الحكومات أو بعض الجماعات ترسل بعض جماعاتها لنشر الفرقة بين المسلمين، يعني تكفير ومن هذه الأمور التي تحد..

أحمد منصور[مقاطعاً]: واضح يا أخ أمير الآن الصورة واضحة.. نعم.

أمير جابر: فنرجو من فضيلة الشيخ لأنه سبق وأن تكلم، مسألة أحد الأخوة من بروكسل -فيما أعتقد- على مسألة الفرقة، وتكلم كلاماً كان مفيداً جداً على الساحة، لأنه الشيخ أصبح له تأثير كبير على الساحة الأوروبية، ونسأله، باسم الإسلام، أن يحاول أن يوجه نصيحة لكل العاملين في هذا المجال أن يكفوا عن مسائل الفرقة وإثارة النعرات الطائفية التي تخدم أهداف سياسية معينة، والتي تثيرها- كما أكد العلاَّمة مصطفى محمود. هناك دوائر مخصصة تركز على إثارة العداء بين المسلمين وتكفير أحدهما الآخر.

أحمد منصور: شكراً ليك يا أخ أمير.

أمير جابر: وشكراً جزيلاً على هذه المواضيع.

أحمد منصور: شكراً ليك يا أخي..شكراً الأخ أبو محمد من ألمانيا.

أبو محمد: السلام عليكم.

أحمد منصور: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

أبو محمد: جزاكم الله خيراً. للجميع.

أحمد منصور: حياك الله يا أخي.

أبو محمد: عندي سؤال لحضرة الشيخ.

أحمد منصور: اتفضل.

د. يوسف القرضاوي: اتفضل يا أخي.

أبو محمد: سيدي الشيخ.

د. يوسف القرضاوي: اتفضل.

أبو محمد: والدي توفي رحمة.

د. يوسف القرضاوي: ربنا يرحمه.

أبو محمد: الله يسلمك، يرحم لإيمانك، حاولت أعمل جامع إله، فقالوا لي لبعض الناس إنه لا تصله الصدقة، لا تصله، هي صدقة جارية، حتى قراءة القرآن لا تصل إلى الميت. عندي، كمان سؤال إذا سمحت-تارك الصلاة.. هل تقبل ذبيحته؟

أحمد منصور: يعني يترك الفريضة ويذهب إلى السُنَّة ليؤديها يعني..

أبو محمد: لأ.. تارك الصلاة.. يعني واحد تارك الصلاة ذبح ذبيحة.. هل يجوز

أحمد منصور: أيوه الصلاة فريضة تاركها ورايح للذبيحة اللي هي سُنَّة يؤديها يعني؟

د. يوسف القرضاوي: لأ.. هو عايز الذبيحة.

أبو محمد: لأ.. هو.. لحَّام مثلاً أو أنا ما بأعرف أذبح.. واحد ذبح لي ذبيحة -تارك صلاة.

أحمد منصور: آه.. نعم.

أبو محمد: هل يجوز إني آكل منها.

د. يوسف القرضاوي: بعد موته أو في حياته يعني؟

أبو محمد: في حياته.

أحمد منصور: يعني الجزار هو .. آه.

د. يوسف القرضاوي: آه؟

أحمد منصور: يعني أنت تقصد إن فيه شخص ذبح ذبيحة -وهو تارك الصلاة- ودعاك للطعام عليها؟

أبو محمد: أنا ما بأعرف أذبح..

أحمد منصور: آه يعني يذبح لك أنت؟

أبو محمد: لحم إسلامي.. نعم.. يذبح لي، وهو تارك الصلاة.

أحمد منصور: خلاص واضح.. واضح شكراً لك..

أبو محمد: وما هو حكم تارك الصلاة بالنسبة لزوجته؟ إنسان زوجته بتصلي وبتصوم وهو لا يصلي.

أحمد منصور: خلاص واضح سؤالك يا أخ أبو محمد شكراً ليك، شكراً ليك.. فضيلة الدكتور.. القضية المشكلة الأساسية التي تواجه المسلمين في أوروبا، أرجو أن تفتيه أبو محمد بإيجاز، هو يقول إنه يريد أن يبني مسجد لوالده، فأخبروه أن صدقته -كجارية- لا تسري عليه، وكذلك قراءة القرآن عليه.. فما الذي يصل إلى الميت بإيجاز؟

د. يوسف القرضاوي: لأ.. هو.. أما.. قراءة القرآن فأمر خلافي..

أحمد منصور: نعم.

د. يوسف القرضاوي: يعني البعض قال يجوز والبعض قال لا يجوز. أما الصدقة عن الميت سواءً كانت صدقة جارية أو غير جارية أو بناء مسجد.. يعني لثواب أبيه أو مدرسة أو دار الأيتام فهذا من أعظم الأعمال التي يتقرب بها الإنسان إلى ربه ويبرر بها أباه أو أمه، من غير شك هذا مقبول منه، الصدقة التي يتصدق بها الإنسان على أبيه ومنها أن يبني له مسجداً لا.. بالإجماع هذا ينفع الأب، الصدقة عن الميت والدعاء له أمران مشروعان بالإجماع وينفعان الميت.

أما قضية تارك الصلاة طبعاً فيها خلاف بعض العلماء يقولون تارك الصلاة كافر، ولكن معظم العلماء يقولون: إذا كان تاركها، إذا كان تارك الصلاة وهو يعتقد إن الصلاة فريضة وأنه مقصر في أداء هذه الفريضة وإنه يسأل الله أن يغفر له فهو مسلم عاصٍ فاسق، وهذا يعني جمهور العلماء على هذا، إلا إذا أنكر تركها فيكون كافراً، وعلى هذا ما دام مسلماً عاصياً فذبيحته جائزة وبقاءه مع امرأته-أيضاً- جائز، ونسأل الله له الهداية.

أحمد منصور: الأخ أمير جابر سؤاله يحتاج إلى حلقة، اللي هو بيتكلم من موضوع المسلمين في أوروبا والمشاكل الموجودة، وأعده -إن شاء الله- إن إحنا نتناول مثل هذا الأمر.

د. يوسف القرضاوي: إنما أقول يعني بس باختصار إنه لا ينبغي لمن يذهبون من الدعاة إلى المجتمعات الأوروبية والأمريكية والمجتمعات غير المسلمة أن يثيروا المسائل الخلافية ويفرقوا المجتمع بعضه عن بعض ويكفر بعضهم بعضاً، نحن في حاجة أن نُعلِّم الناس في تلك الديار، نبدأ بألف باء الإسلام، ونحاول أن نجمع الناس ولو على الحد الأدنى من الإسلام حتى تقوى الأقلية الإسلامية، الاتحاد يقوي القلة والاختلاف يضعف الكثرة، وكل الأقليات في العالم تتلاحم وتتراص فيما بينها فلا يجوز أن ندع المسلمين يتفرقون.

أحمد منصور:الأخ شاذلي المناعي من إيطاليا.

د. يوسف القرضاوي [مقاطعاً]: عندنا قضية لم نجب عنها، مسألة الرشوة

أحمد منصور: لم يعُد إلا دقائق معدودة

د. يوسف القرضاوي: بس ده موضوع أثرناه ولم نجب عنه.

أحمد منصور: نأخذ الإخوة المشاهدين وبعدين نشوف، الأخ شاذلي المناعي من إيطاليا.

شاذلي المناعي: السلام عليكم.

أحمد منصور: وعليكم السلام.. أرجو أن توجز لإنه لم يعد هناك وقت.

شاذلي المناعي: نعم سيدي.

أحمد منصور: اتفضل.

شاذلي المناعي: شيخ .. يقول الرسول -صلى الله عليه وسلم-… الأخت اللي قالت أعطني فتوى من كلام الرسول -صلى الله عليه وسلم- أي حرَّم الإسلام الفن، الرسول -صلى الله عليه وسلم- يقول في معنى الحديث والله أعلم ممكن أنتوا أعلم مني بيه.. يقول الرسول صلى الله عليه وسلم، القينات والحرير و.. هل ذاك لا يحَّرم الفن؟ وجزاك الله خيراً.

أحمد منصور: شكراً يا أخ شاذلي. الأخ واصف هلال من الإمارات، بإيجاز لو سمحت. أخ واصف.

واصف هلال: السلام عليكم.

أحمد منصور: وعليكم السلام ورحمة الله.

د. يوسف القرضاوي: وعليكم السلام.

واصف هلال: أول شيء في البداية اقدم تحية إجلال لأستاذنا وشيخنا العلامة صاحب الفضيلة الشيخ يوسف، حفظه الله.

أحمد منصور: شكراً ليك.

واصف هلال: ونفعنا الله بعلمه، وأقدم لك أخي أحمد تحية على جهودك الطيبة في خدمة قضايا المسلمين.

أحمد منصور: حياك الله، شكراً.

واصف هلال: في البداية لي طلب أخي أحمد بتخصيص حلقة حول حقوق الأبناء على آبائهم، وحلقة حول حقوق الآباء على أبنائهم لما لهذين الموضوعين من أهمية بالغة في زماننا هذا، مداخلتي أخ أحمد..

أحمد منصور: على فكرة.. إحنا تناولنا الموضوع قبل، لكن نعدك -إن شاء الله- بمحاولة تخصيص، وأرجو أن توجز لم يعد هناك وقت..

واصف هلال: إن شاء الله، إن شاء الله أخ أحمد.

أحمد منصور: اتفضل.. اتفضل.

واصف هلال: اهتم الإسلام بإيجاد اليقظة الذاتية ويعني بذلك إن الإنسان يحاسب نفسه قبل أن يُحاسب . والأمثلة الواقعية على ذلك عديدة، ماعز الأسلمى، الغامدية، وأيضاً كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يهتم ولا يدع مناسبة سانحة ولا يفوِّت مناسبة ملائمة إلا ويعلم أبناء المسلمين العقيدة والتي هي الأساس، والدليل على ذلك حديث عبد الله بن عباس

أحمد منصور: أخ واصف أرجو أن تسأل سؤالك لأنه لم يعد هناك وقت وهناك مشاهد آخر أريد، سؤالك بالضبط تحديداً..

واصف هلال: إن شاء الله.. مداخلة يا أخ أحمد

أحمد منصور: يعني أنت تريد أن تقوم بمداخلة؟

واصف هلال: إن شاء الله.

أحمد منصور: أعطيك نصف دقيقة أرجوك أن تسامحني. اتفضل، اتفضل.

واصف هلال: إن شاء الله. إن شاء الله، حديث عبد الله بن عباس "يا غلام إني أعلمك كلمات احفظ الله يحفظك، واحفظ الله تجده تجاهك" يعني الاختلاف ما بين المجتمعات الإسلامية والمجتمعات الموجودة الآن يعني، ما يلفت الانتباه أن الإسلام يوجد شخصية مميزة ومهذبة في نفسها وتحاسب نفسها قبل أن تحاسب وتبني ولا تهدم، وإيجابية لا سلبية، لكن المجتمعات الجاهلية الموجودة الآن أوجدت شخصيات عجيبة تقوم بأعمال جنونية قبل يومين سمعنا ... الدول..

أحمد منصور [مقاطعاً]: يا أخ واصف.. أخ واصف.. اسمح لي رسالتك واضحة، أرجو أن تسامحني لم يعد إلا دقيقة آخذ فيه الأخ جمال حسن من رأس الخيمة أخ جمال.

جمال حسن: السلام عليكم.

أحمد منصور: وعليكم السلام ورحمة الله، بسرعة يا أخ جمال لو سمحت.

جمال حسن: السلام عليكم .. لو تكرمت بالنسبة للغناء للمرأة يقول الله عز وجل (ولا تخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض قلن قولاً معروفاً) فهل تتناسب. فهل يتناسب الغناء للمرأة مع هذه الآية القرآنية مع أن الغناء يحتاج إلى تلحين ويحتاج إلى نغمات حزينة ونغمات إلى غير ذلك..؟

أحمد منصور [مقاطعاً]: أخ جمال، أعتقد فضيلة الدكتور قال أن هناك شروطاً مع هذه الشروط يصبح عدم تطابق هذه الشروط لا يوجب هذا الأمر..

جمال حسن: عفواً أستاذ أحمد أستاذ أحمد..

د. يوسف القرضاوي [مقاطعاً]: ليس من الضروري أن يكون كل غناء للمرأة خضوعاً بالقول، الخضوع بالقول يعني الإغراء، التميع والتكسر الذي يغري صاحب القلب المريض من الرجال (فيطمع الذي في قلبه مرض) إنما ممكن هو امرأة تقول ابتهالات دينية أو أغاني وطنية أو أغاني حماسية ولا يكون فيها أدنى شيء من الإغراء والخضوع بالقول، وسمعنا من هذا عشرات ومئات الأغاني.

أحمد منصور: فضيلة الدكتور إن شاء الله، أنا.. نأمل إن شاء الله يكون هناك وقت في حلقة قادمة لمناقشة قضية الرشوة لأنها أيضاً قضية لا تكفي دقائق..

د. يوسف القرضاوي: الرشوة إحنا لم.. لم..

أحمد منصور: إحنا تكلمن عن الحالة .. ووصفنا ولكن لم نكتب عن العلاج وإن شاء الله نتناوله في حلقة قادمة.

د. يوسف القرضاوي: آه لكن أنا أقول فقط يعني عشان الأخ اللي سأل وقلنا أنه إذا كان مضطراً ليرفع ظلماً أو يأخذ حقاً فيكون الإثم على الآخذ وليس على الدافع، ولهذا تفصيل فيما بعد إن شاء الله.

أحمد منصور: شكراً فضيلة الدكتور، كما نشكركم -مشاهدينا الكرام - على حسن متابعتكم، في الحلقة القادمة -إن شاء الله- نتناول موضوعاً هاماً آخر هو: تطوير التعليم في الأزهر، هل تطوير أم تدمير لأقدم جامعة إسلامية في العالم؟

في الختام أنقل لكم تحيات فريق البرنامج، وهذا أحمد منصور يحييكم، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة