فريضة الحج   
الجمعة 15/4/1425 هـ - الموافق 4/6/2004 م (آخر تحديث) الساعة 1:37 (مكة المكرمة)، 22:37 (غرينتش)

مقدم الحلقة:

أحمد الشيخ

ضيف الحلقة:

الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي: مفكر وداعية إسلامي

تاريخ الحلقة:

23/03/1997

- العبر والمعاني التي تنطوي عليها فريضة الحج
- الحكمة من اختيار مكة مكاناً للحج

- هل يجوز تحديد أعداد الحجاج من كل دولة

- ما المقصود بفقه الأولويات

يوسف القرضاوي
أحمد الشيخ
أحمد الشيخ:بسم الله الرحمن الرحيم.مشاهدينا الكرام، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،أهلًا ومرحباً بكم إلى حلقةٍ جديدة برنامج (الشريعة والحياة).

قال الله تعالى مخاطباً سيدنا إبراهيم-عليه السلام-: (وَإِذْ بَوَّأْنَا لإِبْرَاهِيمَ مَكَانَ البَيْتِ أَن لاَّ تُشْرِكْ بِي شَيْئاً وَطَهِّرْ بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ (26) وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالاً وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ (27) لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ عَلَى مَا رَزَقَهُم مِّنْ بَهِيمَةِ الأَنْعَامِ فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا البَائِسَ الفَقِيرَ (28)) كانت هذه استجابة الله_ عز وجل_لخليله حين دعاه مبتهلاً أن يكلأ برعايته ذريته التي أسكنها في وادٍ غير ذي زرع عند البيت الحرام وأن يرزقهم من الثمرات (رَبَّنَا إِنِّي أَسْكَنتُ مِن ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِندَ بَيْتِكَ المُحَرَّمِ رَبَّنَا لِيُقِيمُوا الصَّلاةَ فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِّنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ وَارْزُقْهُم مِّنَ الثَّمَرَاتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونَ (37)) أما نداء إبراهيم وآذانه

للناس بالحج فمازال يتردد في أصداء الكون وتستجيب له نفوس الملايين كل عام "لبيك اللهم لبيك … لبيك لا شريك لك لبيك" هذا النداء الذي ستنهج به ألسنة وقلوب حجاج بيت الله الحرام عما قريب.

أيها السادة أرحب مرهً أخري بفضيلة الشيخ الدكتور يوسف القرضاوى ليحدثنا عن المعاني العظيمة التي تنطوي عليها فريضة الحج ويجيب على أسئلتكم وأنتم تستعدون إلى التوجه إلي الرحاب الطاهرة،أهلاً وسهلاً بك فضلة الشيخ.

د.يوسف القرضاوى: أهلاً بك يا أستاذ أحمد.

أحمد الشيخ: كما قلنا بالمقدمة، عما قريب سيتوجه المسلمون إلى أداء فريضة الحج لو بدأنا، فضيلتكم، أن تحدثونا عن العبر و المعاني العظيمة التي تنطوي عليه.. عليها هذه الفريضة التي شرعها الله لمن استطاع من عباده ومعنى الاستطاعة بداية.

العبر والمعاني التي تنطوي عليها فريضة الحج

د. يوسف القرضاوي: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى أله وصحبه ومن اتبع هداه وبعد مما أتفق علية المسلمون أن الحج ركن ٌ من أركان الإسلام، هو الركن الخامس من أركان الإسلام قد جاء ذلك في حديث ابن عمر المشهور المتفق عليه"بُني الإسلام على خمس"ومن هذه الخمس.. أو آخرها_هو حج البيت لمن استطاع إليه سبيلاً، وكذلك جاء في تفسير النبي_صلى الله عليه وسلم. للإسلام في حديث جبريل المشهور"الإسلام أن تشهد ألا إله إلا الله وأن محمد.. وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة وتصوم وتحج البيت. فحج البيت هو فريضة إسلامية وركنٌ من أركان هذا الدين، قد قال الله تعالى (وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ) والحج هو فريضة قديمه جديدة منذ عهد إبراهيم كما ذكرت في الآيات التي تلوتها من سورة الحج (وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالاً وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ) واستمرت منذ عهد إبراهيم إلي عهود الجاهلية ولكن أهل الشرك من العرب أدخلوا في الحج ما لوّن الحج وأخرجه عن طبيعته التوحيدية حتى إنهم كانوا يقولون: "لبيك لا شريك لك إلا شريكا هو لك تملكه وما ملك"يعني يعنون الأصنام..

أحمد الشيخ: الأصنام..

د.يوسف القرضاوي: والآلهة التي كانوا يعبدونها، واخترعوا أشياء من عند أنفسهم ما أنزل الله بها من سلطان أنهم لا يطوفون بالبيت في ثياب عصوا الله فيها، فكانوا يطوفون بالبيت عُراةً، فجاء النبي_ صلى الله عليه وسلم_وأرسل سيدنا أبا بكر في السنة التاسعة من الهجرة ليحج بالناس ثم بعث وراءه علي بن أبى طالب لأن ينادي في الناس بهذه النداءات "ألا يحج بعد العام مُشرك ولا يطوف بالبيت عُريان"أبطل النبي_ صلى الله عليه وسلم هذه الأشياء التي أدخلها الجاهلية (دنسوا بها شعيرة الحج وجعل الحج خالصا لله وأصبحت التلبية للجميع "لبيك اللهم لبيك.. ليبك لا شريك لك لبيك. إن الحمد والنعمة لك والملك. لا شريك لك". الحج عبادة متميزة. الإسلام جعل العبادات أنواع: هناك عبادات بدنه يؤديها الإنسان بدنية، يتعب فيها، الصلاة والصيام، وهناك عبادات مالية: مثل الزكاة والصدقات، وهناك عبادات بدنيه ومالية مثل: الحج والجهاد. فالحج عبادة يتعب الإنسان فيها ببدنه بأنه يهاجر إلى الله من وطنه ويرحل إلى تلك الديار، والله_سبحانه وتعالي_ لم يجعل الحج إلى سويسرا ولا حتى إلي الطائف يعنى كان في..ممكن أن يكون الحج إلى الطائف بدل مكة، الطائف بلد لطيف..

أحمد الشيخ: أجواءه لطيفة..

الحكمة من اختيار مكة مكانا للحج

د. يوسف القرضاوي[مستأنفاً]: أجواء لطيفة وفيه من الثمرات كل شيء، إنما مكة ده وادٍ غير ذي زرع يعني بين الجبال، فالله أراد أن يكون الحج بهذه الطريقة، ليكون لوناً من الجهاد، إعداد المسلم للجهاد، الصوم يعده للجهاد، بفطام النفس عن الشهوات، والحج إعداد للجهاد بالرحيل عن الديار وفراق الأهل والأوطان والخلان وممارسة المشقات يعيش في حياه أشبه ما تكون بالحياة الكشفية، يعني ينام على التراب يضع.. يجعل يده وسادة أو مخدة، يعنى يعيش في الخيام، هكذا أراد الله إلى هذه الفريضة فهي يعني عبادة بدنية وعبادة مالية لأنها تكلف الإنسان ولذلك قال الله تعالى (وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً) ما معنى من استطاع؟ جاء في بعض الأحاديث إن السبيل هي الزاد والراحلة الزاد والراحلة عبرنا عنها بالتعبير العصري يعني الزاد يعني الزوَّاده اللي بياخدها الإنسان، والراحلة الركوبة التي يركبها، الآن نعبر عنها بنفقات الطريق والإقامة أيام الحج، أن يملك الإنسان نفقات الطريق يعني السفر لأن الله لم يكلف الناس أن يذهبوا للحج مُشاةً على أقدامهم، كما لم يكلفهم أيضاً أن يجاهدوا يعني مشاةً، القرآن الكريم (وَلا عَلَى الَّذِينَ إِذَا مَا أَتَوْكَ لِتَحْمِلَهُمْ قُلْتَ لا أَجِدُ مَا أَحْمِلُكُمْ عَلَيْهِ تَوَلَّوْا وَأَعْيُنُهُمْ تَفِيضُ مِنَ الدَّمْعِ حَزَناً أَلّا يَجِدُوا مَا يُنْفِقُونَ) الجهاد، وخصوصاً إذا كان في بلاد بعيدة، لابد من ركائز وكذلك الحج، فمعنى هذا أن يملك الإنسان أن يحج إما بالطائرة أو بالباخرة أو بالـ..بالسيارة أو بالحافلة، الباص يعني، بأي طريقة من هذه الطرق ولم يكلفه الله أن يذهب.. فلازم يكون عنده نفقات للحج يعنى نفقات السفر الطريق والوصول ونفقات الإقامة ليس من الضروري أن يكون فيه يعنى فندق خمس نجوم يعنى إنما ما يناسب حاله كل إنسان على ما يليق بحاله، بحيث يعيش هناك كما يعيش في بلده يعنى لن يكلفه الله أن يعنت نفسه (وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لَأَعْنَتَكُمْ) (يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ ) فا لاستطاعه الاستطاعه المالية والبدنية أيضاً أن يكون قادراً على من الناحية البدنية على مشقات الحج.. ولو بالآلات والأدوات يعنى.. يعنى قد لا يستطيع الإنسان أن يطوف ولكن يطوف مثلاً بكرسي والآلة، كذلك لا يستطيع أن يسعى بين الصفا والمروة ماشياً إنما هناك عربات يستطيع أن يستأجر عربة بـ40ريال أو خمسين ريال وهناك حتى الـ.. الـ.. رئاسة المسجد الحرام تعطيه يعنى كرسي.. كرسي متحرك مجاناً، فيستطيع إذا كان يعنى ضعيفا عن السعي بين الصفا والمروة أن يركب هذه العربة فهذا فإذا كان يعنى إنسان صحته جيدة ولكنه لا يستطيع أن يسعى أو يطوف عند.. يعنى ما يغنيه عن الطواف ما شياً وعن السعي بين الصفا والمروة ماشياً، إنما إذا كان عاجزاً ببدنه تماماً.. راجل ملازم الفراش ما كلَّفه الله أن يعنى.. يعنى يحج هنا يستطيع أن يحج عنه أحد أبنائه أو تحج ابنته عنه أو زوجته أو قريب له يجوز.. ويجوز أن يبعث بما له من يحج عنه يعنى يجيب واحد.. الأَولَى أن يكون قريب له إذا لم تتيسر القريب أي واحد من الناس يعنى ويعطيه النفقة ويحج عن هذا الإنسان بشرط أن يكون قد حج عن نفسه أولاً النبي _عليه الصلاة والسلام _سمع رجلاً يعنى يقول لبيك اللهم عن شبرمة فقال له: "من شبرمة هذا؟ فقال: أخٌ لي، أو قريب لي قال: أحججت عن نفسك قال: لا، قال: فحج عن نفسك أولا ثم حج عن شبرمة يعنى أنت أسقط الفرض عنك ثم.. حج عن غيرك وهذا هو المنطقي والطبيعي، قبل أن تحج عن سواك حج عن نفسك، أدي الفريضة عن نفسك فهذا يعني الاستطاعة البدنية والاستطاعة المالية، وهناك -أيضاً- أن لا يوجد شرط يعني أي حاجز يمنع الإنسان مثل مثلاً الآن إنه كل بلد لها عدد معين من الحجاج، هذه البلد لها خمسين ألف حاج، وهذه لها سبعين ألف، وهذه لها عشرة آلاف فإذن لا يستطيع كل إنسان أن يحج إذا أراد، ومن هنا يعمل بعض الناس بالقرعة إذا لم تأته القرعه فهو غير ملوم، لأن هذا شرط أن يكون ضمن الذين اقترعوا على الحج وخرج القرعه من حظه أيضا مما اشترطوه أن يكون الطريق آمنا وهذا كان في بعض الأوقات إن كان طريق الحجاج مخوفاً جداً، يعنى قبل أن يحكم الملك عبد العزيز منطقة الحجاز كان الديار مخوفة والطرق يعنى قٌطَّاع الطرق يخرجون على الناس ويأخذون أموالهم ويقتلونهم ويقطعون رقابهم، وكان الذاهب إلى الحج يعتبر مفقوداً والراجع يعتبر مولوداً، يعنى فعلاً أنا لاحظت وأنا صغير كان يأتي واحد من السويس قبل أن يأتي الحج ويذهب إلى الناس يقول جاء فلان من السويس يسمونه البشير وهذا من قديم يعني.. يعني إنه كان الراجع كأنه ولد من جديد فيأتي من يبشر الناس بأنه وصل إلى مصر إلى ساحل السويس.. هذه هي الشروط، فالإنسان إذا يسر الله له هذه الاستطاعة البدنية والمالية والطريق الآمن الحمد لله أصبح الطريق آمن، وأصبح الناس يأمنون على أنفسهم وأموالهم والراجل يدع دكانه مفتوحاً ويذهب ليصلي يعني ولا حرج والحمد لله و إذا تيسر للإنسان الحج وأصبحت الشروط متوافرة ينبغي أن يبادر للحج، صحيح العلماء اختلفوا هل الحج واجب على الفور أو واجب على التراخي؟ بعض العلماء قالوا واجب على التراخي لأنه الحج فرض من السنة السادسة والنبي_ عليه الصلاة والسلام_لم يحج إلا العاشرة حتى انه كان يستطيع، لو كان واجباً على الفور، أن يحج في السنة التاسعة حينما حج سيدنا أبو بكر فأجَّل الحج إلى السنة العاشرة فهذا يدل على إنه واجب على التراخي وليس.. هناك قالوا لأ، واجب على الفور ولكن الجميع متفقون على أن استباق الخيرات مطلوب كما قال الله تعالى (فَاسْتَبِقُوا الخَيْرَاتِ) (وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَوَاتُ وَالأَرْضُ) (سَابِقُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ) المسابقة والمسارعة في الخير مطلوبة كما مدح الله بعض المؤمنين قال (وَيُسَارِعُونَ فِي الخَيْرَاتِ) وبعدين جاء في الحديث "تعجلوا إلى الحج فإن أحدكم لا يدري ما يعرض له" يعنى الصغير يكبر والشاب يشيخ والصحيح يمرض والغنى يفتقر، والظروف تتغير والأحوال تتحول ودوام الحال من المحال، فمن الحزم والاحتياط أن يبادر الإنسان إذا واتته الفرصة إلى الحج هذا أمر متفق عليه، إذا واتته الفرصة وعزم على الحج فأول ما يطلب منه أن يجرد النية لله -سبحانه وتعالى- حتى يكون الحج خالصاً لوجه الله عز وجل "إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرءٍ ما نوى" والله تعالى يقول (وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ) لا يكون همه الرياء انه..يعنى بعدما كان اسمه أحمد، يبقى اسمه أيه؟ الحاج احمد، فعايز يشترى اسم الحاج فلان لا.. أجعل يعنى نصب عينيك ابتغاء مرضات الله -سبحانه وتعالى- والامتثال لأمر الله، ولذلك هم يعرفون الحج بأنه يعنى هو الرحلة لأداء المناسك امتثالاً لأمر الله وابتغاء مرضاته لابد أن يجرد النية لله الناس لن ينفعوه ولن يضروه ولن يغنوا عنه شيئاً، يجعل نيته لله -سبحانه وتعالى- الأمر الثاني أن يحاول أن يكون ماله من حلال، يتحرى ويجتهد أن يجعل المال الذي يحج به مالا حلالاً صافيا مُبَّرأً من كل شبهة لو واحد بيشتغل في مجال فيه شبهه يحاول إنه إذا أراد أن يحج يجعل مال الحج د ه مال من شيء بعيد عن المال الذي فيه شبه ثم من ناحية أخرى إذا كان عليه دين فلا يحج حتى يستأذن صاحب الدين، لأن ديون العباد مقدمة على حقوق الله .. قلنا دائماً أن حقوق العباد مبنية على المشاحة، وحقوق الله مبنية على المسامحة، الله يسامح لكن العباد لا يسامحون، فلو كان عليه دين لواحد الأول نقول له سدد دينك بدل أن تحج إذا واتته الفرصة وقال الدين لسه مؤجل وكذا طيب، استسمح صاحب الأيه؟ الدين، إلا إذا كان الدين معروفاً ومقسطاً مثل مثلاً المديونون بديون للحكومة عليهم ومقسطة إلى عشرين سنة أو ثلاثين سنة وبيؤخذ من راتبه كل شهر كذا هذا دين ما يعني.. مسموح به في.. في حدوده إذا كان عليه دين يستأذن صاحب الدين، من ناحية أخرى عليه أن يتوب إلى الله سبحانه وتعالى يعني إذا كان ارتكب ذنوباً فيما بينه وبين الله عليه أن يتوب من ذنوبه ،طبعاً ذنوب العباد أو ديون العباد لازم يؤديها.. الذنوب اللي بينه وبين الله يتوب إلى الله، هو رايح رحلة مطهَرة غُسل يغتسل من جديد الحديث يقول "من حج فلم يرفث ولم يفسق رجع من ذنوبه كيوم ولدته أمه " ميلاد جديد للإنسان يحاول أن يستفيد من هذه الرحلة ويعود مولوداً جديداً طاهراً مطهراً، إذا كان بينه وبين الله شيء.. يا رب.. يعنى يتوب فيما بينه وبين الله سبحانه ويوصي أهله عند سفره بتقوى الله -سبحانه وتعالى- وفعل الخيرات واجتناب السيئات ويودع إخوانه يعني.. عند السفر ويقول لهم: أستودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه، ويقرأ رسالة فى أحكام الحج يعني حتى ينفقه فى هذه الفريضة يقرأ، فيه رسائل مكتوبة كثيرة كتبها العلماء لتوضيح هذه الفريضة، وما يجب على المسلم فيها وما ينبغي له أن يهتم به، يقرأ هذا الشيء، وبعدين إذا يعني عرض له عارض أو طرأ عليه طارئ يسأل العلماء هناك وما أكثرهم إن شاء الله، وعادة بعثات الحج بيصحبها عالم يُرجع إليه (فَاسْأَلوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ)

أحمد الشيخ : جزاكم الله خير فضيلة الشيخ ،معنا أول مكالمة الأخ عبده السيد من ألمانيا فيما بقي لدينا من أربع دقائق قبل موجز الأخبار تقريباً ..أخ عبده..

عبده السيد : نعم .

أحمد الشيخ : اتفضل يا أخي.

عبده السيد : السلام عليكم.

أحمد الشيخ : وعليكم السلام ورحمة الله.

عبده السيد: بعد التحية للـ.. لقناة (الجزيرة) لإتاحة الفرصة، أنا بسأل فضيلة الشيخ: هل…( ... )حل التعددية أو العدد المطلوب للحج أو تحديد عدد معين لكل دولة هل هذا من الفريضة؟ يعني مثلاً ..يعني مثلاً نحن في السودان 27 مليون بيسمحوا لنا بـ 20700 مثلاً في كل مليون ألف شخص في حين ممكن بعض الدول التانية فيه عدد مسلمين برضو أقل ويسمحوا له بعدد وهما ما بييجوا بنفس العددية دي، يعني كده لو حدود لكل دولة عدد معين يبقى فيه دول تانية ممكن ناس بتحج لكن ما عندها الفرصة على أساس إنه الحج لأنه العدد اكتمل ..

أحمد الشيخ :نعم قصده يقول إن يعني هناك تحديد لما ذكرته فضيلتك قبل ..قبل شوي..

د.يوسف القرضاوي: نعم ..نعم.

أحمد الشيخ: في عدد الحجاج من كل بلد.

د.يوسف القرضاوي: نعم.. نعم.

أحمد الشيخ: السودان مثلاً 27مليون و27 ألف فهل هذا جائز؟

هل يجوز تحديد أعداد الحجاج من كل دولة؟

د.يوسف القرضاوي :نعم هو جائز لأنه الـ ..الواقع إنه هذا بناءاً على الازدحام الهائل الذي يكون في موسم الحج، نحن نعرف إن من عدة سنوات مات عدة مئات عند مرمى الجمرات من شدة الزحام داس الناس بعضهم بعضاً ومات المئات حوالي ثمانمائة معظمهم مات تحت الأقدام هذا لا يجوز يعني في الحقيقة لابد من وضع حد حتى لا يموت الناس في هذا الزحام وطبعاً لابد من عدة أمور طبعاً هما في المملكة -حقيقة جزاهم الله خيراً- استطاعوا أن يجعلوا مرمى الجمرات من طابقين يعني.. تحت وفوق وهذا يسر أموراً كثيرة، وأيضاً نظموا بعض الأمور بعد، خصوصاً بعد هذه الحادثة _فجعلوا يعني ..يعني طريقاً للذهاب وطريقاً للإياب ومنعوا الناس الذين كانوا ينامون تحت الجسور والكباري ويعوقون الـ.. المشاة فكل هذه الأشياء ومن الأشياء اللي أنا أفتي بها ..أيضاً في تسهيل هذا الـ .. الأمر، جواز الرمي قبل الزوال عند اشتداد الزحام وهذا أفتى به عطاء بن رباح وهو فقيه المناسك وفقيه مكة وأفتى به طاووس اليماني فمن أجل تخفيف الزحام عن الحجاج أجازوا تحديد العدد لكل بلد عدداً معيناً.

[موجز الأخبار]

أحمد الشيخ: نعود فضيلة الشيخ للحديث الذي كنت قد بدأته -لكن موجز الأنباء قد قطعنا -حول قضية إجازة الرمي قبل الزوال للتيسير على الناس.

د. يوسف القرضاوي: بسم الله الرحمن الرحيم، هو كنا هنتحدث في هذا الأمر بمناسبة الحديث عن سؤال الأخ هل يجوز تحديد عدد الحجاج لكل بلد؟ وقلنا إن هذا أمر جائز للحاجة والمصلحة يعني إذا كان يعني ترك الأمر مفتوحاً قد يأتي خمس ملايين أو عشرة ملايين يعني.. لو فتح الباب يعني قد يأتي بعض السنوات-وخصوصاً السنوات القادمة- عندما يكون الجو بارداً ولطيفاً و.. أصبحت الأمور ميسره والحمد لله، ووسائل المواصلات فقد تأتينا ملايين هل يمكن أن يتسع المكان لهذه الأعداد؟ مستحيل، فلابد من تحديد قد يكون.. لابد أن يكون هناك مرونة في التحديد تراعى بعض الظروف، قد توجد يعني في بعض السنين بعض البلاد عندها ظروف معينة يقل العدد فنكثر عدد جيرانها أو نحو ذلك، إنما التحديد أصبح ضرورة سداً لزريعة إلى المخاطر والأضرار الهائلة التي تقع من كثرة الزحام في هذا الموسم العظيم، وهنا أنا قلت إن إحنا يعني لابد أن نيسر في أمور الحج بمناسبة هذا الزحام، ومن هذا التيسير هو جواز الرمي قبل الزوال يعني اللي هو في اليوم الـ .. أيام التشريق يعني بعد يوم العيد معروف إن الرمي مبكراً إنما يأتي اليوم الثاني واليوم الثالث .. اليوم الثالث أجاز الإمام أبو حنيفة إن الإنسان إذا كان سينفر ويترك مِنى يرمي في أي وقت ويغادر ولو قبل الزوال، بقى الخلاف في يوم واحد تاني يوم العيد هذا أو الأيام التشريق فـ .. هناك بعض العلماء يتشددون ويقول لك: من رمي قبل الزوال فحجة باطل مع إن كما قلت إن هناك عدد من الأئمة الكبار مثل الطاووس واليماني وعطاء بن رباح وأبو جعفر الباقر وهناك الإمام الرافعي من الشافعية، وعدد من الفقهاء حتى من فقهاء المذاهب أجازوا الرمي قبل الزوال، وإذا كان هؤلاء أجازوه ولم يكونوا في مثل عصرنا، ولم يروا هذه الملايين، عمر الحج ما بلغ يعني هذه الأعداد ولا عُشر معشارها فنحن الآن يعني أمام هذا الزحام الهائل لابد أن نيسر على الناس وقد ألَّف العلامة الشيخ عبد الله بن زيد المحمود رحمه الله، علامة قطر ورئيس المحاكم الشرعية فيها، ألَّف منذ أربعين عاماً ونحو ذلك رسالة سماها "يسر الإسلام" وذكر فيها موضوع الرمي قبل الزوال وأقام الأدلة عليه، صحيح أن مشايخ المملكة خالفوه ولكن أنا أرى إن منطقة الشيخ عبد الله بن زيد -رحمه الله- كان قوياً ومدعوماً بالأدلة ولم ينفرد به يعني.. لم يخرج على إجماع ولا على نص، كل ما فيه إن النبي -عليه الصلاة والسلام- يعني فعل هذا والفعل لا يدل على الوجوب وكم من امر ثبت في الحج فعله النبي -صلى الله عليه وسلم- وأجازوا أن يفعل الحاج غيره يعني أنه -صلى الله عليه وسلم- مثلاً طاف طواف الإفاضة يوم العيد وهما أجازوا تأخير طواف الإفاضة، يعني لا حرج في .. في ذلك، والنبي -صلى الله عليه وسلم- ما سُئل في أمور الحج عن أمر قُدم أو أُخر إلا قال: "أفعل.. ولا حرج".. رميت قبل أن أحلق، حلقت قبل أن أرمي، ذبحت قبل أن أفعل.. يقول له: "أفعل ولا حرج أفعل ولا حرج"، دليل على إنه -صلى الله عليه وسلم- أراد التيسير على الناس في هذه الفريضة وإذا كان التيسير مطلوباً في كل وقت فهو ألزم ما يكون في عصرنا مع هذه الأعداد الهائلة التي تحج بيت الله كل عام والحمد لله.

أحمد الشيخ: جزاك الله خير فضيلة الشيخ. معنا الأخت أم مريم من الدنمارك .. آلو.

أم مريم: سلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أحمد الشيخ: عليكم السلام ورحمة الله.

د. يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله.

أم مريم: أنا أحب نسأل لموضوع الحج لا نستطيع أنا نروح للحجة عندي خمسة أطفال أريد أخلص على أمي يعني أجرة الحج، وهي تروح تحج تؤدي فرض بتاع الحج حتى هي ما تستطيع يعني تدفع..

أحمد الشيخ: نعم

أم مريم: إيجارها زي بتاع الحج يعني هل يجوز هذا أم لا؟ قبل ما نحج لها هي يجوز لي مش ندفع لأمي قبل ما نحج لي ولا لأ؟ يعني هذا اللي حبيت نسأل عليه الموضوع هذا فقط.

أحمد الشيخ: الأخت أم مريم تقول إن هي لا تستطيع أن تحج لأن عندها خمس أطفال صغار ولكنها تريد أن تدفع نفقة الحج لأمها كي تحج وهي لم تحج بعد هل يجوز أن تدفع النفقة وهي لم تحج لأمها؟

د. يوسف القرضاوي: يجوز أن تتبرع لأمها بهذا ويجزيها الله خيراً، ولكن هذا لا يسقط عنها الفريضة هذا.. يعني تظل الفريضة في عنقها حتى ييسر الله لها الطريق إلى الحج مادام في العمر بقية الفريضة.. هي الآن معذورة مادام عندها مانع لوجود أطفال ترعاهم ولا تجد خصوصاً في بلاد الغربة وهي تعيش في الدانمارك يعني لعلها لا تجد من يرعى أطفالها، وأحب أن أقول إنه الحاج ليس كما يتصوره الناس بعض الناس رأوا الحج ده شهر أو عشرين يوماً أو نحو ذلك، الحج خمسة أيام، يعني فيه ناس بيحجوا هنا من قطر وبلاد الخليج حج يسمونه الحج السريع يعني يذهب يوم 7 أو يوم 8 إلى مكة الكرمة يوم 8 اللي هو يوم الترويح ولو ذهب يوم.. يوم عرفة يجوز يعني.. يعني يذهب يوم عرفة ويقف في عرفة ويأتي يوم العيد وتاني يوم العيد وتالت يوم العيد يرمي الجمار ويسافر يعني يمكن الحج يكون خمسة أيام ويمكن يكون حتى أربعة أيام يعني غير كاملة، يعني ليس من الضروري الأخت التي عندها أطفال إنها تتصور إنها تريد أن تبقى أسبوعين مثلاً فلو وجدت مثلاً لو كانت أمها ترعى الأطفال بدلها كان هذا أولى، يعني إن بدل ما هي تعطي لأمها ولا يلزم أمها أن تقبل يعني هديتها هذه، يعني لو وجد الإنسان من يدفع له قيمة الحج والسفر والإقامة لو.. لا يعتبر مستطيعاً بهذا يعني لأ .. إذا لم يكن عنده المال هو ليس من الضروري أن يقبل يعني لأنه لا.. لا يكلفه الله أن يقبل منة أحد، لو فُرض إنه واحد فقير وجاء واحد قال له تعالى أنا أحججك على حسابي هل يلزمه إنه يقبل هذا؟ لأ .. هو حر، لأن ده هيكون منة في عنقه وربنا لا يكلفه أن يتحمل منة أحد، فله أن يقبل وله أن يقول له شكر الله لك جزاك الله خيراً، أمها تستطيع أن تقبل هدية أبنتها وتستطيع أن تقول لها لا يا بنيتي أنا لا أريد أن أكلفك هذا وخصوصاً إذا لم تكن موظفة أو نحو ذلك فـ .. أحب أن يعني أؤكد على قلة المدة لأنه إذا استطاعت أن تحج هذا الحج السريع قدر الإمكان..

أحمد الشيخ: أن تخفف..

د. يوسف القرضاوي: أن تخفف يعني ليس من الضروري مثلاً أن تذهب إلى المدينة، بعض الناس يعتقد أن الذهاب إلى المدينة من تكملة الحج ويرون عن النبي حديث يقول: "من حج ولم يزرني فقد جفاني" هذا ليس بصحيح، هذا حديث باطل وهو موضوع -كما قال الإمام ابن تيمية وغيره- فالمهم هو أداء هذه الفرائض وأولها الوقوف بعرفة ولو ذهب قبلها بيوم يعني يكون أفضل خمسة أيام أو أربعة أيام هذا هو الحال.

أحمد الشيخ: جزاك الله خير فضيلة الشيخ، معنا الأخ معتصم أحمد من الدنمارك آلو.

معتصم أحمد: السلام عليكم.

أحمد الشيخ: عليكم السلام ورحمة الله.

د. يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله.

معتصم أحمد: تحياتي لفضيلة الشيخ.

د. يوسف القرضاوي: حياك الله يا أخي.

أحمد الشيخ: حياك الله يا أخي.

معتصم أحمد: نسأل والله سؤال ع لسماحة الشيخ.

أحمد الشيخ: تفضل.

معتصم أحمد: أول سؤال بيقول .. قبل شوية سمعته بيقول إنه إذا إنسان حج بلا رفث معنى الكلام هذا يرجع كما ولدته أمه.

أحمد الشيخ: نعم.

معتصم أحمد: والحديث التاني بيقول.. "رجع غفر له ما تقدم"

أحمد الشيخ: نعم.

معتصم أحمد: بس .. يعني تفسير أقوى من هيك يعني.. ما استوعبتش قبل شوية.

أحمد الشيخ: يعني أيش السؤال يا أخي؟ بدك يعيد الشيخ..؟

معتصم أحمد: تفسير..

أحمد الشيخ: نعم..

معتصم أحمد: تفسير الحديثين هادول ..

أحمد الشيخ: تفسير.

معتصم أحمد: تفصيلها زيادة بس شوية.

د. يوسف القرضاوي: هو كما قلنا يا أخي إنه الحج إذا كان حجاً مبروراً .. الحج المبرور، الحج المبرور الخالي من الإثم، ذكرنا إنه .. تجردت فيه النية لله وكان المال فيه من حلال، لم يكن مال من حرام بعض الناس يأكل الربا ويقبل الرشوة ويعمل كذا ويقول لك طب الآخر أحج أتطهر بالحج، لا والله ولو .. لا يطهرك لا حج ولا عمرة ولا .. حتى الجهاد في سبيل الله لا يطهر الإنسان من ذنوب العباد .. حقوق العباد،النبي -عليه الصلاة والسلام- قال" يُغفر للشهيد كل ذنب إلا الدَّين"

د. يوسف القرضاوي: ديون العباد، وجاء رجل للنبي -صلى الله عليه وسلم- وقال يا رسول الله: إذا قُتلت في سبيل الله تُكفَّر عني خطاياي؟ قال: نعم، ثم مضى الرجل.. مشي خطوات وبعدين نده له النبي -صلى الله عليه وسلم- قال له: تعالى ماذا قلت آنفاً؟ قال: قلت لك إذا قُتلت في سبيل الله تُكفَّر عني خطاياي؟ فقلت لي: نعم، تُكفَّر عنك خطاياك فقال: إلَّا الدَين أخبرني جبريل بها الساعة" يعني جبريل صحَّح للنبي -صلي الله عليه وسلم - جه وقال: له لأ قل له إلا الدين.. الديون فهناك أشياء لا تُغفر لا بالحج ولا بالعمرة ولا بشيء وهي ما يتعلق بحقوق العباد وخصوصاً الحقوق المالية لا تأكل أموال الناس بالباطل، لا تنهب الناس، لا تختلس الناس، لا تبيع على الناس تكسب منهم من وراء بيع الأغذية الفاسدة أو الملوثة بالإشعاع أو نحو ذلك أو الذين يبيعون المخدرات أو المسُكرات يُدمَّر عقول الناس ويُدمَّر شباب الأمة من أجل أن يجمع ملايين، وبعدين الآخر يقول لك أنا أروح أحج أتطهر! تتطهر أيه؟ دا بقى لا يطهرك إلا نار جهنم فـ.. فمثل هذا يعني كما ورد في .. رُوي في بعض الأحاديث -وإن كانت ضعيفة- إنه يقول لك" إذا حج الرجل من حلال وقال لبيك اللهم لبيك قيل له: لبيك وسعديك، والخير في يديك، أما إذا حج من مال من حرام وقال لبيك اللهم لبيك قيل له: لا لبيك ولا سعديك، وحجك مردود عليك، إرجع مأذوراً غير مأجور. ولذلك يقول الشاعر:

إذا حججت بمالٍ أصلُهُ دنسٌ

فما حججت ولكن حجت الإبل

الجمل اللي أنت ركبته هو اللي حج، إنما أنت ما حجَّتش، ولا تقول له الطيارة اللي أنت ركبتها هي اللي حجَّت ولا الباخرة، إنما أنت لا حجيت ولا.. لأنه الحج (….) فلازم من النية الصالحة لازم من المال الحلال، لا.. لابد من التطهر من الذنوب التي بين الإنسان وبين ربه، والذنوب التي بينه وبين عباده، فالتبعات .. الحج لا تُغفر له التبعات التي بينه وبين عباد الله، لابد أن يُخلِّص نفسه برد الحقوق إلى أهلها إذا أمكنه و إلا ينوي، يعني افرض إنه أكل مال من حرام وبعدين ضاع المال، ما عاد يملك هذا المال، ينوي .. إنه طول ما هو عايش يسدد أصحاب هذه الأموال إن كانوا عايشين، إذا ماتوا يسدد ورثتهم، إذا لم يعرفهم لأنه ظلم الآلاف من الناس ولا يعرف . يتصدق بهذا على الفقراء والمساكين والمشاريع الخيرية حتى يُطهِّر نفسه فهذا هو الـ .. الحج الذي لا رفث فيه ولا فسوق النبي قال: فلم يرفث ولم يفسق، أيضاً الحج الذي ذكره ليس فيه رفث ولا فسوف كم قال الله تعالى (الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَعْلُومَاتٌ فَمَنْ فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلا رَفَثَ وَلا فُسُوقَ وَلا جِدَالَ فِي الْحَجِّ).

أحمد الشيخ: نعم.

د.يوسف القرضاوي: الرفث يعني الأمور المتعلقة بالناحية الجنسية سواء يعني الجماع وما يتعلق به أو حتى الكلام عن هذه النواحي، عندما يحرم الإنسان لا يجوز له أن يتحدث في هذه الأمور التي لا تليق بالإنسان في رحلة التطهر، لا رفث ولا فسوف لا معاصي، لا ينبغي للإنسان أن يرتكب.. دا أنت في رحلة يعني مع الله، في هجرة إلى الله فلا يجوز أن ترتكب المعاصي وأنت في هذه الهجرة، ولا جدال في الحج لا تخاصم إخوانك وتقعد على النقير والقتمير و الكبير والصغير وتعمل جدال لأن ربنا -سبحانه وتعالى- يريد هذه الرحلة رحلة سلام، رحلة سلام حتى سلام..سلام مع الرفقاء، وسلام مع الطير والوحوش حتى لا يصطاد إلا صيد البحر، السمك والحاجات دي، إنما لا يصطاد لا وحشاً ولا غزالاً ولا.. ولا يشير إلى صيد ولا يدل على واحد فين صيد أمامك أهه، لأ، ولا يأكل لحم الصيد إذا صيد له أو بدلالته أو بإشارته، كل هذا ليكون .. تكون هذه الرحلة رحلة سلام (لَا تَقْتُلُوا الصَّيْدَ وَأَنْتُمْ حُرُمٌ) فإذا كان كذلك فهو الذي يُرجى -إن شاء الله- أن يعود منه كيوم ولدته أمه وأن تُغفر له ذنوبهِ التي بينه وبين الله تبارك وتعالى.

أحمد الشيخ: نشكرك فضيلة الشيخ، معنا الأخ حمد بن المنصوري من الدوحة

حمد بن المنصوري: آلو.

أحمد الشيخ: اتفضل يا أخي.

حمد بن المنصوري: السلام عليكم ورحمة الله.

أحمد الشيخ: عليكم السلام ورحمة الله.

حمد بن المنصوري: كيف حالك يا شيخ يوسف؟

د.يوسف القرضاوي: يا مرحباً يا أخي.

حمد بن المنصوري: عساك طيب.

د. يوسف القرضاوي: بارك الله فيك.

حمد بن المنصوري: شيخ يوسف، لو حصل لشخص ما مثلاً عند أيام حجه وعند طواف والرجم بالجمرات لو توفي هل يعتبر شهيد؟

أحمد الشيخ: لو أيه ..لو توفي..؟

حمد بن المنصوري: توفي أيوه .. هل يعتبر شهيد؟

أحمد الشيخ: أثناء الطواف أو رجم الجمرات.

حمد بن المنصوري: وعندي سؤال ثاني.

أحمد الشيخ: تفضل.

د. يوسف القرضاوي: آه إن شاء الله يعني هو مات بدون ذنب يعني فهو، إن شاء الله، من الشهداء لأنه من فضل الله -سبحانه وتعالى- أنه وسَّع في الشهادة هناك .. الشهادة أنواع: هناك شهيد الدنيا والآخرة وذلك المسلم الذي يقاتل أعداء الله ويُقتل بأيديهم، مثل شهداء غزوة بدر وشهداء أحُد، وشهداء المعارك الإسلامية، والشهداء الذين قُتلوا في البوسنة والهرسك، والشهداء الذين يُقتلون بأيدي اليهود هؤلاء الشهداء شهداء المعارك هذا شهيد الدنيا والآخرة، وهناك شهيد الدنيا وليس شهيد الآخرة وهو الذي يقاتل في المعركة وليس له نية القتال ولا كذا وإنما هو راح مع الناس و.. وقُتل.. قتله الكفار، هنصلي عليه ونعتبره شهيد أو نغسَّله بأكفانه وكذا وندفنه بأكفانه ولا نغسَّله وبعض المذاهب حتى ولا نصلي عليه بنعتبره شهيد، بس دا شهيد في نظرنا من ناحية الدنيا إنما عند الله ليس شهيداً لأنه نيته لم تكن خالصة لله تبارك وتعالى، وهناك شهيد الآخرة وهو كل من مات مظلوماً أو كل من قُتل مظلوماً والنبي -صلى اله عليه وسلم- قال:" من قُتل دون دينه فهو شهيد -يدافع عن دينه- "من قُتل دون أهله فهو شهيد. من قُتل دون نفسه- يدافع عن نفسه- فهو شهيد. من قُتل دون ماله فهو شهيد" حتى النبي - عليه الصلاة والسلام- قال المرأة وهي بتلد يعني جاءت .. الجنين سبَّب لها موتاً.. ماتت وهي تلد النبي-صلى الله عليه وسلم- اعتبرها شهيدة في سبيل الله، كل من قُتل مظلوماً فهو شهيد، لا شك أن الذي قُتل وقُتل وهو يعني في عبادة ويحاول رمي الجمرات قُتل ظلماً اللي داسوا عليه دول يعني قطعاً لم يقصدوا قتله ولكن شدة الزحام يعني للأسف الناس لا تملك إرادتها في هذا الوقت، لأنه موج فهو قُتل فهو يُعتبر من شهداء الآخرة إن شاء الله.

أحمد الشيخ: إن شاء الله. أخ أحمد مازلت معنا الهاتف؟

حمد بن المنصوري: فضيلة الشيخ..

أحمد الشيخ: السؤال الثاني يا أخي..

حمد بن المنصوري: أيوه السؤال التاني، لما نروح العمرة أو الحج نشوف بعض الناس عند غار حراء أو جبل عرفات يصلون ويتبركون عند الغار مثلاً أو الجبل ففيه ناس تقول لك بدعة وفيه ناس تقول إنه يجوز، فنرجو توضيح فضيلة الشيخ.

أحمد الشيخ: يتبركون؟ يصلون..

حمد بن المنصوري: يعني يدعون وكذا..

أحمد الشيخ: يصلون ويدعون عند غار حراء، هل هذا بدعة؟ فيه ناس تقول إنه بدعة وآخرون يقولون لا.

د. يوسف القرضاوي: لا هو غار حراء الناس تذهب إليه باعتباره أثراً من الآثار الإسلامية، يعني لو كان الناس يقدسونه ننكر هذا، تقديس هذه الأشياء أو عبادتها أو.. إنما اعتبارها أثر من آثار الرسول-صلى الله عليه وسلم- إن هذا الغار كان النبي-عليه الصلاة والسلام- يتعبد فيه الليالي ذوات العدد وجاءه أول نداء من الله -تبارك وتعالى- جاءه جبريل بالآيات الأولى من القرآن في هذا الغار (اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ) فزيارة هذه الأماكن والتعُّرف عليها لا أرى فيها شيئاً يعني لاأرى المبالغة كما يفعل بعض إخواننا إنه يريدون أن يطمسوا هذه الأشياء لا .. لا نريد طمس هذه .. لماذا لا نعرف غار حراء وغار ثور الذي اختبأ فيه النبي -صلى الله عليه وسلم- أيام الهجرة؟ نعرف هذه الآثار، نعرف يعني كيفكانت خديجة -رضي الله عنها- تصعد إلى غار حراء طبعاً دلوقتي أصبح فيه طريق وكذا إنما زمان كانت يعني تقتحم الصخر وتمشي في الشوك وتمشي في الأشياء وتصل إلى قمة هذا الجبل، كيف كانت امرأة وهي يعني في سن ليست صغيرة كانت أكبر من النبي -عليه الصلاة والسلام- فكيف استطاعت أن تصل إلى هذا الغار كيف كانت أسماء بنت أبي بكر تصل إلى غار ثور؟ لما نشوف هذه الأشياء نقول والله عجباً، حتى النساء كان عندهن من اللياقة البدنية ما يجعل خديجة تصل إلى غار ثور .. غار حراء، وما يجعل أسماء تصل إلى غار ثور وهو أشد وعورة من غار حراء هذه المعاني نستفيد منها عندما نزور هذه الآثار؟ إنما الذي نمنعه إنه واحد يعني يتبرَّك بها أو يعتبر إن في حصياتها بركة أولا.. لا هي أشياء يعني تاريخية يعني لها في نفوسنا معاني طيبة ولكن لا نقدسها ولا نعطيها يعني معني من معاني التعظيم والتعبُّد.

أحمد الشيخ: جزاك الله خير فضيلة الشيخ. معنا الأخ بن عيسى من فرنسا. أخ بن عيسى.

بن عيسى: السلام عليكم ورحمة الله.

أحمد الشيخ: عليكم السلام ورحمة الله.

د. يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله.

بن عيسى: تحياتنا للدكتور يوسف القرضاوي ولكم.

د. يوسف القرضاوي: حياك الله يا أخي.

أحمد الشيخ: حياك الله.

بن عيسى: عندي سؤال يا أخي. هناك بعض الإخوة يحجون كل سنة وينفقون أموال كثيرة، فهل يجوز أن يتصدق بهذا المال عوض أن يحج به كل سنة بعلم أن هناك شباب محتاج لهذا المال من أجل إتمام مثلاً دراسته أو الزواج وغير ذلك وجزاكم الله كل خير.

ما المقصود بفقه الأولويات؟

د. يوسف القرضاوي: جزاك الله خيراً يا أخ .هذا أمرٌ حقيقة يعني تكلمنا عنه أكثر من مرة وكتبته في كتبي هو يدخل تحت ما أسميه "فقه الأولويات"، المسلمون عندهم خلل في فقه الأوليات يؤخرون ما حقه التقديم، ويقدمون ما حقه التأخير! يعظَّمون الهيَّن ويهونون العظيم! نحن نعلم إن الأمور في الإسلام ليست في مرتبة واحدة، الإسلام جعل لكل، يعني، عمل تسعيرة معينة، له سعر، له مرتبة، نحن للأسف لا نعرف مراتب الأشياء، ولذلك أجمع المسلمون على أنه.. أنه الله تعالى لا يقبل النافلة حتى تؤدى الفريضة، لا يقبل النافلة حتى تؤدى الفريضة، وقالوا من شغله الفرض عن النفل فهو معذور، ومن شغله النفل عن الفرض فهو مغرور"، والإمام الغزالي يقول.. يعني فَقْد الترتيب بين الخيرات من جملة الشرور جملة الشرر إنك لا تعرف الترتيب بين الخيرات إنك تقول ده رقم (1) ودا رقم (5) ودا رقم (10) النبي -عليه الصلاة والسلام- يقول الإيمان بضع وسبعون شعبة أعلاها لا إله إلا الله وأدناها إماطة الأذى عن الطريق، والحياء شعبة من الإيمان" فيه أعلى وفيه أدنى، وبين الأعلى والأدنى مراتب، والله تعالى يقول: (أَجَعَلْتُمْ سِقَايَةَ الْحَاجِّ وَعِمَارَةَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ كَمَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَجَاهَدَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ لا يَسْتَوُونَ عِنْدَ اللَّهِ) لابد أن نمَّيز بين الأشياء، الإمام بشر بن الحارث المشهور باسم بشر الحافي وكان من أئمة الورع والزهد جاءه أحد الناس يقول اجتمع لي يعني مبلغ من المال كم ألف درهم، وأنا أريد أن أحج به، قال له: هل حججت حجة الإسلام؟ قال: نعم، قال: ألا أدلك على ما هو أفضل من الحج؟ قال: دلني، قال: تذهب بهذا المال إلى يتيم فتكفله، أو إلى أرملة فترعاها أو إلى مسكين فتسد حاجته أو إلى مريضٍ فتداويه أو إلى كذا أو إلى كذا فهذا أفضل من حجك، قال له: ولكني يا أبا فلان يعني نفسي تتوق إلى الحج قال له: آه، المال إذا جاء من شُبُهات تأبى النفس إلا أن تنفقه في متعها ،أصبحت المسألة متعة وشهوة لك لا تبحث عما هو أرضى لله ،إنما تبحث عما هو أرضى لنفسك أنت ،ما هو أشهى على نفسك ،وأنا جربت هذا مع بعض الإخوة، لي بعض الأصدقاء في مصر مجموعة كبيرة من الأسرة وأقاربهم من الموسرين -والحمد لله - وصار لهم حوالي 40 سنة يحجون، كل سنة أنا جيت من عدة سنوات وقلت لهم يا فلان ويا فلان ،ما رأيكم إنتوا حججتم الكثير والحمد لله وعندكم رصيد من حج التطوٌع يغنيكم ونحن نرى ونسمع إن المسلمين في بلادٍ كثيرة يموتون من الجوع، ناس لا تجد اللقمة، وناس لا تجد قلم الرصاص، بعض الـ..الـ..البلاد قالوا نحتاج لأولادنا كراريس وأقلام رصاص لا نجدها، نحتاج إلى كتاب لا نجده، نحتاج إلى مصحف يقرءوا فيه لا نجد.. لا نجد هذا، أنا .. إنتم حوالي 100 واحد، وفي كل حجة على الأقل الواحدة منكم بيتكلف عشرة آلاف جنيه، 100 ×10 بمليون جنيه ما رأيكم ترصدون قيمة حج هذا السنة لمشروع من هذه المشروعات يسُد مسدَّا وتفتحون الباب لغيركم تضعون قدوة لغيركم من الناس الذين يحجون كل عام؟ قالوا: ولكن يعني نحن إذا جاء شهر ذي الحجة رفرفت أرواحنا كدا ترفرف كده نريد أن نطوف بالبيت ونسعى بين الصفا والمروة ونذهب إلى المدينة المسألة أصبحت بقى متعة، لو أن عندكم فقهاً صحيحاً لسعدتم واستمتعتم كلما وجدتم هذه الأموال سدت حاجة وغطت شيئاً من المسلمين المحتاجين الفقراء المعوذين الذين يتعرضون للغزو التنصيري والغزو التكفيري والغزو الشيوعي وهم لا يجدون من ينقذهم،.. ولذلك أنا يعني مع الأخ الكريم وأقول إنه لإنفاق هذا المال الذي يُنفق في التطوع لو أُنفق في سد حاجات المسلمين المحتاجين في إننا نجمع من أموال الذين يحجون للمرة الثانية أو السابقة أو العاشرة أو العشرين نجمع ملايين والله، نجمع.. كان أخونا الأستاذ فهمي هو يدي من عدة سنوات أيام حرب البوسنة - قال: أنا أرى إنه الـ.. إنقاذ البوسنة أهم من أداء فريضة الحج، أنا قلت له لا داعي لإننا نعطل الفريضة يعني هو طبعاً يريد إنه يعني نكتفي بحجاج المملكة والحجاج إلى جايين من بره دولا يعني يدفعوا هذا المـ ..إنما لأ أنا أقول يكفينا إن الذين يحجون للمرة الثانية أو الخامسة أو العاشرة يتبرعون بمال التطوع هذا، الحج التطوعي، يجمع لنا مئات الملايين آلاف الملايين، أنا من عدة سنوات ناديت لتأسيس صندوق إسلامي أو هيئة إسلامية لمقاومة الغزو التنصيري كان هناك سنة 1978 اجتمع المبشرون البروتستانت الأميركان بولاية (كلورادو) وقالوا.. وكان هدفهم تنصير المسلمين في العالم ورصدوا لذلك ألف مليون دولار فقلنا يا مسلمين، المسلمين أكثر من ألف مليون لو كل واحد في المتوسط دفع دولار نجمع الألف مليون لا ما جمعنا شيء نستطيع بواسطة ما يُنفق في حج التطوع وعمرة التطوع أن نجمع آلاف الملايين ولكن للأسف لا نجد من يدعو هذه الدعوة ومن ينادي المسلمين يا مسلمون ..لو كان لنا قيادة إسلامية لو عندنا خليفة لو عندنا بابا حتى ..لو عندنا شيخ إسلام ينادي الناس بهذا إنه تعالوا ننقذ أحوال المسلمين لكان هذا أولى.

أحمد الشيخ: جزاك الله خيراً، معنا الأخ فادي سوق من لندن، آسفين على تأخيرك يا أخ فادي. اتفضل.

فادي سوق: ألو، السلام عليكم.

أحمد الشيخ: عليكم السلام ورحمة الله.

د.يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة وبيَّاك.

فادي سوق: تحياتي إلك يا فضيلة الشيخ.

د.يوسف القرضاوي: حياك الله يا أخي والله.

فادي سوق: أطال الله في عمرك.

أحمد الشيخ: بارك الله.

د.يوسف القرضاوي: بارك الله.

فادي سوق :سؤالي هو الآية الكريمة من ..رقم (3) من سورة التوبة تقول بسم الله الرحمن الرحيم (وَأَذَانٌ مِّنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ إِلَى النَّاسِ يَوْمَ الحَجِّ الأَكْبَرِ أَنَّ اللَّهَ بَرِيءٌ مِّنَ المُشْرِكِينَ وَرَسُولُهُ فَإِن تُبْتُمْ فَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ..) صدق الله العظيم.

فضيلة الشيخ، هل تعني هذه الآية التظاهر في موسم الحج وإعلان البراءة من المشركين ؟

والسؤال الثاني هو: متى سنراك عندنا في لندن - إن شاء الله - قريباً؟ وجزاكم الله خير والسلام عليكم.

د.يوسف القرضاوي: ربنا ييسر يا أخي أن نسعد بكم إن شاء الله .

إنما الـ ..هذه السورة، سورة براءة، نزلت بأسباب معروفة وهى الإذن بقتال المشركين الذين تعدوا الحدود ونكسوا العهود ونقضوا المواثيق بينهم وبين الرسول -صلى الله عليه وسلم -ولم يكن لهم نظام يجمعهم ولا حكومة ولا سلطة ولا كذا، فكان لا بد للإسلام أن يقف موقفاً منهم، نزلت سورة براءة تحدد المواقف من هؤلاء، حتى هذه السورة نزلت بغير بسملة دون سور القرآن الـ 114هى السورة الوحيدة التي نزلت بلا بسملة فيها، لأنها سورة حرب، كما جاء عن أمير المؤمنين علي -رضى الله عنه -إنه "بسم الله الرحمن الرحيم " أمان، وبراءة نزلت لرفع الأمان (بَرَاءَةٌ مِّنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ إِلَى الَّذِينَ عَاهَدتُّم مِّنَ المُشْرِكِينَ).

فهذه براءة إلى مشركين معينين هم مشركو العرب وقد بريء النبي -صلى الله عليه وسلم -وبريء أبو بكر وبريء علي الذي بعثه النبي -صلى الله عليه وسلم- وأعلنوا هذه والحمد لله فالبراءة حصلت والآذان حصل منذ السنة التاسعة من الهجرة، هم إخواننا الشيعة يقولون إنه هذا أمر مستمر عندهم ومن أجل ذلك تحدث مشاكل في الحج وأنا أرى أنه الحج ينبغي أن يُبعد عن كل ما يثير الحساسيات أو يثير هذه الأشياء حتى وهو تجًّمع إسلامي عظيم ينبغي للمسلمين فيه أن يتجمعوا على الخير ويتواصوا بالحق ويتواصوا بالصبر ويتعاونوا على البر والتقوى، ويتدارسوا مشاكلهم، ولكن في خير تظاهرات، يعني ينبغي أن يجتمع أهل الرأي من المسلمين كل بلد فيه عقلاء وفيه ناس من أهل الرأي والفضل لابد أن يجتمعوا هؤلاء كما تحاول رابطة العالم الإسلامي أن تجمع هؤلاء، مفروض مؤتمر العالم الإسلامي يحاول أن يتخذ من الحج مناسبة خصوصاً الحج اللي جاي ده ونحن أمام هذا المسلسل الدموي الذي ترتكبه إسرائيل اليوم معنا وهذه الأيام لعقت ولحست كل الاتفاقيات وضربت بها عرض الحائط وتريد أن يعني تقيم المستوطنات ولا يهمها لا عرب ولا مسلمون ولا عالم ولا احتجاجات، يجب أن يكون للمسلمين موقف حبذ أن.. أن يُستفاد من هذا ،ولكن يُستفاد من هذا بطريقة منظمة حتى لا يُترك الأمر للغوغاء من الناس فقد يحدث مالا تحمد عقباه.

أحمد الشيخ:نعم، بارك الله فيك فضيلة الشيخ.

الأخ جمال صالح من الدنمارك، ألو..

جمال صالح: ألو. السلام عليكم.

أحمد الشيخ: عليكم السلام ورحمة الله.

د.يوسف القرضاوى: عليكم السلام ورحمة الله.

جمال صالح: عندي سؤالين لفضيلة الشيخ.

أحمد الشيخ: اتفضل يا أخي.

جمال صالح: شيخنا الكريم، أنا السنة -إن شاء الله- ناوي أطلع الحج بس عندي نوع من الحساسية، حساسية الشمس، والحساسية قوية جداً فلذلك ما بأعرف بالنسبة للطواف فيه إني ما أكشف كتفي؟ وبعدين بالنسبة لعرفة يعني أنا في اعتقادي إني بأضطر ألبس طاقية أو أحطها عشان الشمس ما تصيب يعني بعض أعضاء الجسم مثل الرقبة أو الأذن، شو بأقدر أسوي ؟

السؤال الثاني :أيام الدراسة مرت ..مريت بظروف صعبة فيه أحد الإخوة ساعدني بمبلغ 200 دولار وكان باعتقادي المبلغ هذا مقدمه لي في سبيل الله بس أنا بنيتي قلت إني آخذه بعدما الله يوفقني وتتيسر أموري أسدد له إياه ها الأخ من 10 سنين يعني مافيه اتصالات، ما بعرفه وين وحتى من بلد بعيد جداً، كذلك أنا شو راح أعمل قبل الحج؟ يعني بيتطلب مني أعمل إشي ولا لأ؟ جزاكم الله خير.

د.يوسف القرضاوي: حياك الله. السؤال الأول بالنسبة لتغطية الرأس إذا كان الأخ حساساً من الشمس يمكن أن يغطي رأسه ولكن ليس بطاقية أو قلنسوة أو طربوش أو لباس عادي، إنما مثلاً يعني يجيب فوطة مثلاً يعني ويلفها يعني ليس لباساً رسمياً مفصلاً على قد الأيه ..الرأس، إنما يجيب فوطة ويكون مثلاً يبلها ميه مثلاً ويضعها على يعني الـ.. رأسه فـ.. ولا حرج في ذلك، لو أمكن طبعاً يمكن في الطواف يكون صعب إنه يحمل مظلة - شمسية كما نقول - يعني يحمل مظلة تقيه من الشمس يمكن لو قدر أن يفعل هذا في الطواف يفعل إنما يفعله يعني في غير الطواف أيضاً، أقول للأخ أيضاً يستطيع الأخ أن يعني يطوف في وقت غير وقت الشمس، يعني ليس من الضروري أن (….) في الظهيرة ويطوف بالبيت، إذا كان هو حساس من الشمس يطوف يا أخي يعني في الصباح أو بعد المغرب، يعني يشوف الوقت المناسب له وفي غير الطواف يحمل المظلة ،حمل المظلة لا حرج فيه، بعض.. يمكن بعض من إخواننا الشيعة وبعضهم لا يرى إنه حتى يستظل بسقف الباص ولذلك نجدهم في يعني أتوبيسات وأشياء مكشوفة، إنما لأ عندنا، أهل السنة، كل المذاهب تقول يجوز للإنسان أن يعني يضع فوق رأسه مظلة أو يتغطى بغطاء السيارة نفسه ..بسقف السيارة أو نحو ذلك . فأنا أنصح الأخ إنه لا يطوف في وقت الشمس ،وإنه يستعمل المظلة في غير الطواف ولا حرج إن شاء الله .

أحمد الشيخ: فيما تبقى لنا حوالي 3 دقائق فضيلة الشيخ، في الحقيقة عندي فاكسين هون: الأخ زكريا عبد الله من ألمانيا.

د.يوسف القرضاوي: نعم.

أحمد الشيخ: بيقول: بعض الناس من غير المسلمين يمسكون علينا مثلاً تقبيل الحجر الأسود ورمي الجمرات بأنها من أعمال الوثنية، وأنها لا صلة لها بالعبودية لله ،فكيف يمكننا الرد عليهم هنا ونحن في أوروبا؟

د.يوسف القرضاوي: نحن نقول للأخ هذه يا أخ.. الحج يعني فيه كثير من الأعمال الرمزية التي ترمز إلى أشياء معينة، فمثلاً رمي الجمار هو يعني ..يعني رمز لمقاومة الشر المتمثل في الشيطان، نحن به نجدد موقف سيدنا إبراهيم حينما عرض له الشيطان ورماه بالحصيات، فنحن نجدد هذا وفي أنفسنا إحنا بنقاوم الشر الذي يمثله الشيطان، ولذلك بعض الناس يقولوا لك الشيطان العود والشيطان الإبن والشيطان الأب والشيطان الجد و..وأحياناً بعض الناس يرميه بالنعل أو كذا يعني كأنه تمثل له الشيطان بالفعل إنما هو رمز لمقاومة الشر.

أيضاً الحجر الأسود هو بداية لـ.. يعني نبدأ من عند هذا المكان و.. وهو رمز أيضاً كما لو إنسان جاء له يعني.. يعني رسالة من صديق له أو من حبيب أو من أمه أو من أبيه وأخذ الرسالة وقبَّلها هل يعني هذا.. هو لأنه أثر وكما قال الشاعر قديماً:

أمُرُ على الديار ديار ليلى

أُقبل ذا الجدار وذا الجدار

وما حب الديار شغفن قلبي

ولكن حب من سكن الديارَ

فهذه رموز ،واللغة الرمزية لغة عالمية .

أحمد الشيخ :نعم .

د.يوسف القرضاوي :والإسلام أبعد ما يكون ..بالعكس أنا قلت إنه أهل الجاهلية ملأوا الحج بالأمور الوثنية والشركية وجاء الإسلام وطهر شعيرة الحج من كل أثرٍ للشرك والحمد لله، إحنا نقول "لبيك اللهم لبيك " ولما المسلم يقول لك: "اللهم إيماناً بك - مش بالحجر - وتصديقاً بكتابك ووفاءً بعهدك .." فلا يعبد حجراً ولا يعبد صنماً، الحمد لله الإسلام بالتوحيد طهرنا من هذه الشركيات كلها.

أحمد الشيخ :آه، جزاك الله خير فضيلة الشيخ. أيها السادة، بهذا، مشاهدينا الكرام، نأتي إلى ختام هذه الحلقة من برنامج (الشريعة والحياة ).

وسـ.. إن كان لكم أسئلة عن الحج سنحاول -إن شاء الله - أن نجيب عليها، وما لدينا من فاكسات هنا أخرى أن نجيب عليها في الحلقة المقبلة.

فإلى أن نلتقي في حلقة أخرى، أود -أولاً- أن أشكر فضيلة الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي على تفضله بالإجابة عن أسئلتكم ،والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة