حرب لبنان.. لبنان بلا رئيس وبحكومتين ج14   
الاثنين 1425/11/30 هـ - الموافق 10/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:18 (مكة المكرمة)، 14:18 (غرينتش)

محسن دلول
العماد ميشال عون
البير منصور
نجاح واكيم
امين الجميل
الاخضر الابراهيمي
عمر العيساوي:

بداية عام 88 وقف لبنان على مفترق طرق، ففي هذه السنة كانت ستنتهي ولاية الرئيس أمين الجميل وانهمكت البلاد بالتفكير بالرئيس العتيد الذي وفقاُ للاتفاق الشفهي الذي قام على أساسه لبنان يجب أن يكون مسيحياً مارونياً.

طرح العديد من السياسيين اللبنانيين نفسه مرشحاً إلا أن انتخاب رئيس للبلاد لم يكن مسألة محلية، إذا كان من الضروري أخذ العوامل الإقليمية والدولية في الاعتبار، وعلى وجه التحديد النفوذ السوري والأميركي.

ريتشارد مورفي (مساعد وزير الخارجية الأميركي):

لم يكن لدينا مرشح أبداً، تلك كانت من الاعتقادات الخاطئة في صيف 88، لم يكن هناك مرشح أميركي، لم يكن هناك واحد أبداً.

عمر العيساوي:

أحد المرشحين للانتخابات الرئاسية كان قائد الجيش اللبناني.

محسن دلول (سياسي لبناني):

جا لعندي ضابط صديقه كتير بأذكره صار اليوم خارج السلك اسمه العقيد طلال فواز، وكان هذا العقيد من.. أصدقاء العماد ميشال عون. قال لي: إنه العماد ميشال عون بيرغب يزور دمشق، وبيريد يحكي ويَّاهم يتحدث ويَّاهم. أنا نقلت ها الرغبة هاي، وصار فيه حديث طويل.. يعني تقييم لها الوضع، وبالفعل تمت الموافقة ووجهت إِلُهْ دعوة. وطلع إلى هناك والوقت اللي رجع مشهورة هاي جمع الضباط ووزارة الدفاع باليزري وأشاد بسوريا وهاجم النظام، هاجم الحكم، وتضايق منه أمين الجميل وجا بده يقيمه يومتها بعث مشروع مرسوم للدكتور سليم الحص بإقالته، وتعيين العميد أنطوان بركات. فالسوري ضغط حتى ما بيصير ها الشيء. ورجع مرة تانية طلع كمان. ألبير منصور هو حمل مشروع.. برنامج العماد عون للسوريين، وأنا كنت حاضر يعني حضرت مناقشة البيان.. البرنامج يعني في (بلودان) بمنزل السيد عبد الحليم خدام نائب الرئيس وعلى مائدة غدا، وكان برنامج يعني حافل بالمفاجآت وبالتطورات..

عمر العيساوي:

يحوز على رضا سوريا.

محسن دلول:

فيه جانب منه كبير حاز على رضا سوريا يعني، هو غير.

العماد ميشال عون (قائد الجيش اللبناني):

فالموضوع ما على ما كان هو إنه بعتوا لي بدهم توصيات إنه أدخل بالحل السوري مثلما هو حالياً مثلما صار الهراوي صار..، قلت له: لبنان لا يمكن أن يفاوض على شيئين (عسيت) و(السليلو).. وهايدا لهم رسالات خطية موجودة بينا وبينهم.

ألبير منصور (عضو مجلس النواب):

نحن طرحنا تعامل على طريقة يعني تقريباً على نموذج فؤاد شهاب مع عبد الناصر بأعتقد إنه كان فيه طروحات ونماذج مقدمة.. غير من يعني أقرب للمقبول منه، هذا اللي بأعتقده يعني، ما كان فيه موقف مبدئي من ميشال عون، لأ ما كان فيه موقف مبدئي من ميشال عون، ولا كان فيه موقف مبدئي من ميشال عون منهم يعني.. بالمناسبة لحتى يعني من.. ما يصير فيه غلط يعني، الموقف المبدئي اللي صار من السوريين من قِبَل ميشال عون كان متأخر يعني، كان.. متأخر مش أساسي، وكان إِلُهْ صلات فيهم من قبل هو يعني، هو بيعرف العماد حكمت الشابي، ومتصل فيه من قبل وفيه بيناتهم اتصالات، وقت اللي كان قيادة جيش سابقة.

آثار الدمار
ميشال عون:

قلت له (..) خيي أنت بتحكي بغيبي بتحكي باسمي، فيك تحكي عني بس ما فيك تحكي باسمي يا ألبير، هذا الشيء كل النواب اللي.. حكيوا معي بها الموضوع قلت لهم: حرين تحكوا باسمكم، ممكن تقولوا عني إن أنا زلمة صالح أكون رئيس جمهورية Ok هذا رأيكم، بس ما تقولوا الجنرال عون ما بيعمل رئيس جمهورية، محسن دلول حكيوا ظباط معه بيخصوني، بيحبوني، كانوا بينبسطوا كتير يشفوني رئيس جمهورية قلت له، بس أنا إذا.. مثلما قلت له حتى نكون واقعين يعني إذا.. إذا بينتخبوني رئيس جمهورية بإلهم شروط.. إيه بيتحمل مسؤولية، بأتحمل مسؤولية، لأنه ساعتها بيصير عيب يهرب من مسؤوليته الواحد إذا بيلاقي فيه نداء لإِلُهْ. بس أنا حتى أطرح هذا إلى مركز المسؤولية ما بدي أن مسؤولية، يعني شرف إنه يحملها واحد، بس أنا ما بأستفيد منها، أنا بتكلفني كتير تعب وكلفتني، أنا كلفتني.

عمر العيساوي:

كانت الأحزاب اليسارية والإسلامية في البلاد متفقة إلى حد كبير مع سياسات دمشق في لبنان. في بيروت الشرقية كان الوضع مختلفاً، فمنذ الإطاحة بالاتفاق الثلاثي برز سمير جعجع قائد ميليشيا القوات اللبنانية زعيماً رئيسياً في الوسط المسيحي المعارض علناً للوجود السوري في لبنان.

جندية من ميليشيات القوات اللبنانية المسيحية:

إن وجودنا كمسيحيين يتعرض لخطر دائم، خاصة من قبل عدونا سوريا، سوريا هي عدونا الأول، علينا أن نحاربها، وأن نكون أقوياء كمسيحيين ولبنانيين دائماً في بلدنا.

عمر العيساوي:

بدأت مفاوضات بين مسيحي لبنان وسوريا عبر الولايات المتحدة لانتخاب رئيس جديد للبلاد، طرح الرئيس الأسبق سليمان فرنجية نفسه مرشحاً وأيدته دمشق، إلا أن فرنجية كان مرفوضاً من قِبَل الأطراف كافة في بيروت الشرقية، التي اعتبرت أن سوريا تريد تعيين رئيس للبنان.

من آثار الدمار
نجاح واكيم (نائب لبناني):

يروي لي السيد خدام، كان قبل (مورفي) إجا (شولتز) وحكي عن تسوية بالمنطقة وحكى بإيجابية عن سوريا بأذكر، وقت اللي إجا مورفي جاي يحكي بالانتخابات اللبنانية سألوه السوريين، بيقول لي: عبد الحليم خدام إن هو سأله بالأول قبل ما يشوف الرئيس الأسد، إنه ماذا عن نقاط اللي أثارها (جورج شولتز) بزيارته الأخيرة اللي متعلقة بالتسوية في المنطقة؟ مورفي قال لهم لأ، يعني مع عبد الحليم خدام لم يقدم جواباً بيقول لي خدام إنه قال: ربما إذا التقى الرئيس الأسد بده يحكي هناك مع الرئيس الأسد ما قدم إجابات. فرجع سأله عبد الحليم خدام مرة أخرى لمورفي: هذه المسائل نقطة واحد، اتنين، تلاتة، أربعة المتعلقة بالتسوية ماذا عنها؟ قال له: أنا ما عندي جواب، قال له: قد إيش بدك تجيب جواب؟ قال له: أنا رايح بكرة على واشنطن وخلال الأسبوع بيكون عندكم الجواب. انتظروا السوريين أسبوع، بعد الأسبوع يوم، يومين ما إجا جواب من أميركا.. اتصلوا السوريين بالرئيس فرنجية طلع على الشام ومن هناك أعلن ترشيحه للرياسة. وقفت الولايات المتحدة الأميركية ضد، والجيش وقف ضد، والقوات اللبنانية وقفت ضد إذا بتتذكر، وصارت المعركة معركة نصاب. أنا أعتقد إنه السوريين كانوا عارفين إنه سليمان فرنجية لن يصل مازال الأميركان ضد، ولكن كان ها الشيء تعبير عن عدم التوافق السوري الأميركي.

عمر العيساوي:

في الثامن عشر من آب/أغسطس، وقبل نحو شهر من انتهاء ولاية الرئيس أمين الجميل قاطع نواب المنطقة الشرقية جلسة مجلس النواب المخصصة لانتخاب رئيس جديد للبلاد، بينما وُجهت اتهامات للجيش اللبناني وميليشيا القوات اللبنانية بإعاقة وصول النواب من بيروت الشرقية إلى مجلس النواب الواقع بين شطري العاصمة.

ميشال عون:

ما كان إِلي دور تعطيلي أبداً، دور.. تعطيل قبل..، بس أنا رفضت الأسلوب يعني، إنه ما راح أدخل بالموضوع حتى أمِّن انتخابات تعينت نتائجها.. تعينت من سوريا يعني بدون أي معركة. أعلنوا رئيس المجلس انتخابات بتاريخ كذا، المرشح الوحيد سليمان فرنجية تعالوا انتخبوه نحن نقطع الطريق حدانا.. وكثير نواب بيكسبوا خطرات، فيه نواب تلفنونا قالوا لنا وإحنا داخلين لإنكم حطوا لنا حاجز، امنعونا لأن ما عندنا عذر بكرة ما نروحش على المجلس.

عمر العيساوي:

ساهموا كمان بتعطيل جلسة انتخاب الرئيس..

ألبير منصور:

أي ما فيه شك.. ما فيه شك.

عمر العيساوي:

الكل تقريباً ساهموا.. بهذا الشغلة.

ألبير منصور:

الكل.. الكل ساهم أي.

عمر العيساوي:

قام (ريتشارد مورفي) مساعد وزير الخارجية الأميركي بجولات مكوكية بين بيروت ودمشق في محاولة لإيجاد تسوية تسمح بانتخابات رئيس توافقي للبلاد، وجد مورفي مهمته في دمشق شاقة للغاية.

آثار القصف السوري علي بيروت الشرقية
ريتشارد مورفي:

أولاً: إقناع السوريين بأنه لا يوجد مرشح أميركي شيء لا يصدق، فالقوى العظمى عادة لديها مرشحون، ثانياً: الجهد المتواصل للوصول إلى اتفاق يُؤمن انعقاد، وإقناع السوريين بأن هناك عدداً من الشخصيات اللبنانية، لبنانيون على درجة من علو الكعب والقدرة لا يكونوا معادين للمصالح السورية يمكنه أن يتبوءوا مدة الرئاسة.

عمر العيساوي:

كما شعر مورفي بلامبالاة سورية إزاء موضوع الانتخابات.

ريتشارد مورفي:

في تلك الفترة كنا مهتمين بحصول الانتخابات أكثر من سوريا، شعر الأسد بأن لا فارق بين حصول الانتخابات وعدم حصولها.

زهير دياب (كاتب ومحلل سوري):

أعتقد أن بالنسبة للقرار السوري كان هناك نوع من.. الاضطراب.. الارتباك عفواً، نسميه يمكن الارتباك، ما هي المرحلة التالية؟ ماذا بعد أمين الجميل؟

عمر العيساوي:

كان الاقتراح السوري أن يطرح المسيحيون أسماء أربعة مرشحين تختار دمشق منها واحداً.

أمين الجميل (رئيس الجمهورية اللبنانية):

كان أميركا عم بتلح إنه قدم طلبات للرئيس.. إن الرئيس الأسد، فاعتبرت إنه لا.. ما بأعرف.. اعتبرت هايدي إهانة إِليْ إنه أقترح هيك أمر، أو إنه يكون فيه نقدم أسماء يعني، لا بالشكل، لا بالمبدأ يعني شيء طبيعي. تحت الإصرار الأميركي قلت له.. كان (جون كيلي) وقتها وزير.. كان سفير جون كيلي، وكان إيلي سالم ما بقى وزير خارجيتي كان مستشاري للشؤون السياسية، قلت له.. لإيلي سالم تجتمع أنت والسفير كيلي، لأنه السفير كيلي هو عم بيراجعني بها الموضوع، تجتمع أنت والسفير كيلي، وأنت بتعرف شو التوجهات بتعرف شو رأيي، وبتعرف كيف أنا يعني بأفكر بقضية رئاسة الجمهورية قعد أنت وياه، واستعرضوه كل الأسماء، أسماء اللي ممكن تكون هي مرشحة للرئاسة، وأنا بأعطي كارت بلانش لإلك لشي بتتفاهم أنت.. أنت والسفير، خلي السفير ياخد الفكرة هايدي، وهو يعرض بقى الأسماء اللي بده إياها. يعني أما تكون بهاي الطريقة غربلنا الأسماء، وضعنا ها الغربلة هايدي بتصرف و السفير كيلي، على أساس ضمن هذا.. بعد.. الغربال هذا أي إنسان عنده حظ فنحن نمشي معه.

كريم بقرواني (القوات اللبنانية):

أن تحمل أميركا أربع أسماء وتفرض على سوريا أن تختار واحد بينهم، بالتأكيد –كما أعرف- السوريين سيختارون الخامس.

عمر العيساوي:

رفضت سوريا الأسماء التي طرحها المسيحيون وأبلغت مورفي أن مرشحها هو نائب لبناني يدعى مخايل الضاهر، وإلا فستؤيد ترشح فرنجة.

أمين الجميل:

لقت لمورفي قلت له أنا مخايل الضاهر بأحترمه ما عندي مشكلة معه، ورجل طيب وبأعرفه نايب بمجلس النواب زميل كان إِليْ بمجلس النواب ورجل وطني ما عندي اعتراض عليه اعتراض شخصي، بس بأعتقد بالأساس وبالشكل راح تلاقي اعتراض كبير على الساحة اللبنانية. وهذا بصراحة يعني كلام واضح كان مع مورفي بها التعبير إنه أنا ما عندي اعتراض بس راح تلاقي إشكال على الساحة.. بالشكل وبالأساس.

ريتشارد مورفي:

عندما غادرت دمشق وذهبت إلى بيروت في ذلك اليوم فهمت أنه إذا كانت الانتخابات ستحصل وهذا ما قلته للبنانيين، فمرشح سوريا هو مخايل الضاهر. لم أشعر أن دمشق تؤيد فرنجية، لم يكن سراً أن الرئيس الأسد كان يحترم سليمان فرنجية والعكس صحيح، وأن الرئيس الأسد كان قد وفر المأوى لفرنجية في يوم من الأيام. أنصت الأسد لملاحظاتنا وشرح موضوع صداقته لفرنجية واعتقاده بأنه زعيم فذ، ولم يُلزم سوريا بمعارضة ترشحه، ولكن وفي الوقت نفسه أبلغني أن المرشح هو مخايل الضاهر وإلا فلن تحصل انتخابات.

كريم بقرواني:

عاد مورفي إلى بيروت من سوريا، صار فيه 3 اجتماعات في آن واحد: مورفي مع الرئيس جميل أرسل مساعده للاجتماع بنا، وأرسل مساعد آخر للاجتماع بالجنرال عون، وتمت الاجتماعات في آن واحد، وكان الكلام واحد، أنه مورفي حاول بكل جهده أن يمرر أحد الأسماء الأربعة، ولكن دونما جدوى، الرئيس الأسد بأول بمفاوضات أصر إنه مادام الرئيس سليمان فرنجية مرشحاً هو لا يستطيع إلا دعم الرئيس فرنجية. بعدما استنفد بالمفاوضات هذا الأمر.. نائب الرئيس عبد الحليم خدام فتح له نافذة قائلاً له: إذا تقبلوا بمخايل الضاهر ممكن إنه نمشي.

عمر العيساوي:

وصل مورفي إلى بيروت ونُسب إله قوله: إما الضاهر وإما الفوضى، قوبل هذا بمعارضة مسيحية فورية.

كريم بقرواني:

كان التسويق الأميركي سيئ يعني عندما يقولون هيك اكنوا يسوقوا الأميركان أو.. ضاهر أو الفوضى كأنهم يتحدون شعور الناس، كأنهم عم بيقولوا قولوا اختاروا الفوضى.

ريتشارد مورفي:

لم أقل "إما الضاهر وإما الفوضى" وأعتقد أن أبحاثكم تثبت ذلك، لم أقل ذلك أبداً، خلال وجودي في دمشق قال أحدهم إذا أعطيت اللبنانيين خياراً كهذا سيختارون الفوضى. لا أتذكر تلك العبارة التي نسبت إليّ منذ ذلك الحين تم انتقادي لعودتي إلى بيوت برسالة كان عليّ أن أدرك أنها ستكون مفروضة تماماً، ولكن شعرت أن عليّ أن أعود لأكمل المهمة التي حاولنا القيام بها، فشلنا في الواقع كان هناك ثلاثة مرشحين، ففرنجية لم ينسحب وريمون إده لم يعلن عدم ترشحه، إضافة إلى اسم الضاهر، لم يفكر أحد بهذا. إذاً كانت هناك ثلاثة أسماء في ذلك اليوم التي لم تنعقد فيه الانتخابات.

العماد ميشال عون:

نفس الصدام صار معي، معي أنا بـ 18 أيلول، وأُبلغت عن.. قرار تعيين مخايل الضاهر رئيس جمهورية وعلى مجلس النواب أن يصدق على هذا القرار، طار صوابي، قلت لهم: من إمتى يعني بتقرروا، على الأقل يعطونا مسرحية انتخابات قعدت ألابط مسرحية انتخابات حتى على أي أساس نغير الوضع، نظل مآمنين على مسار الانتخابات بتصير بشكل طبعي بقى مسرحية الانتخابات.. لا (زاتس. إلييل.. زاتس إلييل) قلت له خليه نفذوه إنتو خلصوني منها أنا مش مستعد أغطيها أنا قال لك أنا ما بأعمل أغلاط تاريخية، يمكن يقولوا بده مين يعني، المسألة ما إنه واقعة بها الموضوع هيدا يمكن، يمكن الناس الواقعية اللبنانية جعلت منهم ممسحة لكل.. لكل سياسات العالم.

ألبير منصور:

شوف هو كان.. كان دايماً يعني الاعتماد بالنهاية، طبعاً هنقف لأميركان، هو فقد الأمل نهائياً وقت اللي أبلغوه الأميركان.. الأميركيين بنتيجة اللقاء اللي صار بينه وبين (نيوتن) وقت اللي صار الاتفاق بدمشق على مخايل الضاهر. أجا نيوتن موفداً من الأميركيين ليبلغ ميشال عون ويطلب منه المساعدة في انتخاب مخايل الضاهر بالانتخاب. فأبلغه يومها إن مش هو اللي رئيس جمهورية بالتالي يومها تأكد إنه ما بقى فيه إمكانية لرئاسة الجمهورية، ومن يومها بدأ حملة يعني كبيرة ضد..

عمر العيساوي:

أصدر بيان عنيف.

ألبير منصور:

عمل.. طلع بيان يومها موقف يعني جهدت نفس كتير لحتى إني خففت من وطأته يومها ومن تصغيره بعدما حاولت إني يعني ما أخليه يطلع ما قدرت، وإنما يطلع موقف رسمي يومها ضد الانتخاب، ومن يومها بأعتقد أنا بدأ التطورات بالقصة.

كريم بقرواني:

أنا بأتذكر، أنا و نازل من الاجتماع مع الأميركان من النقاش، كنا نازلين بالسيارة أنا وسمير جعجع، فتحنا الراديو، فتحنا "صوت لبنان" وسمعنا أن جنرال عون أصدر بيان ويقول فيه: هذا اتفاق الإذعان لا نقبله، عن اتفاق مورفي-الأسد. كان سمير جعجع موقفه إنه نحن بدنا رئيس جمهورية، ولكن لا نقبل به مفروضاً من الخارج وبها النقطة صار فيه اختلاف بيني وبين سمير، ولكن بالحقيقة ليس سمير جعجع يتحمل المسؤولية لوحده، كان الجو كله جو ضاغط، أكثر ضغطاً كان الجنرال عون، البطرق كان باتجاه المقاطعة، رفض الاتفاق، وبالتالي أدى رفض الاتفاق إلى عدم إجراء انتخابات رئاسة الجمهورية وإلى تسلم الجنرال عون حكومة انتقالية.

عمر العيساوي:

رفض الرئيس الجميل كل الاقتراحات التي قدمت إليه لتمديد ولايته الرئاسية. في الثاني والعشرين من أيلول/سبتمبر من عام 88، وقبل 24 ساعة من انتهاء ولايته توجه الرئيس جميل إلى دمشق للقاء نظيره السوري.

كريم بقرواني:

أنا فوجئت، وسألت الرئيس الجميل أنه بمن اتصل وكيف اتصل، وقلت له إنه يجب أن يعقد اجتماع يضم الأحرار والقوات والكتائب بيقول لي الرئيس جميل: ما بيهمك.. ما يهمك من الكتائب وجورج سعادة ولا من الأحرار وداني شمعون، بيهمني أنا سمير جعجع. طبعاً نزلت في آخر الليل كان سمير جعجع نايم أيقظته، أخبرته، فكانت ردة فعل سمير جعجع إنه.. أنه لا يفهم ماذا يحدث، وإنه باعتبار شو فيه جديد حتى يذهب الرئيس جميل إلى دمشق. وبدأ سمير جعجع يشك بكل تحركات أمين الجميل، وفي صباح ذلك اليوم اتصل فيّ الرئيس جميل يسألني إنه شو جواب سمير جعجع، فقلت له: سمير مش موافق، قال لي طيب واقترحت عليه أن يتصل به مباشرة، اتصل الرئيس جميل، قبل أن يأخذ الهليكوبتر، وحكي مع سمير، سمير أبدى اعتراضه، وكاد الرئيس جميل أن يلغي الزيارة لولا غسان تويني وجوزيف الهاشم وإيلي سالم ليقولوا لي ما بيصير تلغي زيارة رسمية. وبالتالي ذهب الرئيس جميل وهو يعرف أنه تارك وراه شيء مضطرب، لا بل لغماً سياسياً.

عمر العيساوي:

حمل الرئيس اللبناني معه اقتراحين إما الاتفاق على مرشح آخر غير الضاهر يكون توافقياً، وإما أن تطمئن دمشق المسيحيين بشأن ما سيأتي به الضاهر من مشروع وبرنامج سياسي وإصلاحات.

من آثار حرب لبنان
أمين الجميل:

اجتمعت مع الرئيس الأسد، مع الرئيس الأسد دايماً فيه طريقة إنه نبلش دايماً نحكي تاريخ وجغرافيا، ودايماً فيه عندنا يعني مدخل اللي هو ما إله علاقة بالموضوع، موضوع اللي جايين فيه. بيحب الرئيس الأسد محدث طريف وبيحب ياخد ويعطي مع الزاير على كل حال على الأقل معايا. نحكي كنا كتير بأمور مختلفة يعني..، حتى وصلنا لموضوع هذا وأنا عم بتطلع بالساعة، لأن فيه عندي طوافة بدي أضطر أرجع قبلما تعتم الدنيا، وهذا آخر يوم الولاية ما عندي يعني مضطر أرجع بأسرع وقت، والنواب نطرينا كانوا بها التركة ناطرين إنه أجي بالجواب الشافي وها الزيارة هايدي أحيت الأمل عند الناس، اجتمعت مع الرئيس الأسد بدأنا الاجتماع بحثنا بصورة عامة عن الأفكار اللي عم بيطرحها هلا وإنه مكان.. مكان الاجتماع كمان بده ينعمل بساحة النجمة.

قلنا له بساحة النجمة يا سيادة الرئيس صعبة، لأنه عاودين نحن.. صار إلنا من عشرين سنة عم يجتمعوا النواب بقصر منصور على المتحف اللي هو همزة وصل بين اتنين الكل بيقدروا يوصلوا له بدون إشكال، بالساحة النجمة.. صعبة على البعض يخاطر يفوت على ساحة النجمة، خاصة لاستحقاق من هذا النوع. فبيقول لي الرئيس الأسد: لأ ما فيه لزوم يخافوا، نحن مستعدين كل نايب نعطيه ضابط أو ضابطين من الجيش السوري يواكبه.. ما بأعرف إذا وجود ظابط من الجيش السوري ممكن يطمن لها الحد النواب اللي جايين من.. الشرقي.. فأدخلنا هيك ببعض الأبحاث اللي الرئيس أمامه وصار القضايا الأساسية أنا عم بأحكي معه للرئيس الأسد بيدخلوا له بيجي.. الضابط اللي عنده بيمرر، بيعطيه ورقة.. بيعطيني إياها الرئيس الأسد، بأقراها أنه فيه اجتماع حصل بوزارة الدفاع بين العماد ميشال عون والدكتور سمير جعجع وإنه الضابط حاطط إنه بأجواء تآمرية (مش تآمرية) انقلابية على الرئيس جميل، بيعطي الورقة الرئيس قرتها أنا، قال لي الرئيس الأسد: بأعتقد إنه كل الحكي اللي نحكيه.. ما إله أهمية من الآن فصاعداً، لأنه إذا ها دول الجماعة بيعملوا انقلاب، إذاً شو بتفيد نحن إنه نوصل لحل.

عمر العيساوي:

عاد الجميل إلى بيروت ليمضي اليوم الأخير من رئاسته وقد قرر تسليم البلاد إلى حكومة انتقالية تشرف على إجراء الانتخابات الرئاسية، أصر المسيحيون على أن يكون رئيس الحكومة الانتقالية من طائفتهم، بينما اعتبر المسلمون أن هذا هو خرق للميثاق الوطني الذي ينص على أن منصب رئيس الوزراء هو للمسلمين السنة.

كريم بقرادوني:

بأحوال الأزمة أسهل شيء الـ "لأ" والأصعب الـ "نعم" فاتفقوا على الـ "لأ" لسوريا والأميركان يعني الاتفاق مورفي -الأسد، ولكن ما اتفقوا على البديل. ودخل سمير جعجع وأمين الجميل بمفاوضات حول البديل، واضح كان البديل هو حكومة انتقالية.. وأمين الجميل بدا بالأول إنه يريد أن يكون سمير جعجع في الحكومة، ولكن لا يريد أن يكون ميشال عون وجرت اتصالات عديدة أنا شاهد عليها، وكنت دايماً أطمئن سمير أقول له إنه أنت مضمون في المرحلة الانتقالية، وجودك بحكومة انتقالية هو ضمانة سياسية لك. كان هو متوجس وخايف، وصل سمير جعجع في ليلة، آخر ليلة إنه ذهب معي ليقول لأمين جميل أن ينتبه، عليه أن يأتي بميشال عون داخل الحكومة أيضاً، يعني سمير كان بوضع معتبر حاله مضمون أنه سيكون في حكومة انتقالية، ولكن كان يفضل أن يكون ميشال عون موجود بالداخل، وكان حجته الكبيرة، إنه إذا كان هو داخل الحكومة وميشال عون خارجها هذا سيؤدي إلى صراع بين القوات والجيش، وإنه إذا بدنا نضمن وحدة الجيش والقوات يجب ا، يكون قائد القوات وقائد الجيش داخل الحكومة الواحدة.

عمر العيساوي:

في الثانية عشرة إلا ربع ليلاً أي قبل ربع ساعة من انتهاء ولاياته أعلن الجميل تشكيل الحكومة الانتقالية.

مسؤول لبناني:

رئيس الجمهورية يرسم ما يأتي:

المادة الأولى:

عٌين العماد ميشال عون رئيساً لمجلس الوزراء ويحتفظ برتبة العسكرية في الجيش.

المادة الثانية:

ينشر هذا المرسوم ويبلغ حيث تدعو الحاجة ويعمل به فور صدوره.

أمين الجميل:

وجدت (...) مأزق، فيه فراغ، والدستور بيقتضي إنه يا إذا ما فيه انتخاب رئيس بده يكلف حكومة انتقالية فدايماً تمسكي بالمؤسسات شفنا شو بينص الدستور، وشو بتقول التقاليد.. بالنسبة للدستور لازم حكمة والتقاليد، فيه تقليد كان سنة 52 لما استقال بشارة الخوري كلف الفؤاد شهاب قائد لجيش مع حكومة ما بأتذكر وقتها قوامها إنه هي تستلم المرحلة الانتقالية ومهمتها انتخاب.. العمل على انتخاب رئيس جمهورية في أسرع وقت. فأخذت الدستور وأخذت التجربة سنة 52، واعتبرت إنه هايدا الحل الأنسب بالوقت الحاضر للبلد، لأنه كان عندي يمكن خيارات تانية، كان عندي خيار نألف حكومة، لأن الدستور ما بيقول حكومة.. حكومة عسكرية بيقول حكومة انتقالية بيحدد صلاحيتها.

كان عندي مجال أولاً أجيب حكومة إلى أنا حكومة تكون امتداد لعهدي هايدي رفضتها رفض مطلق، لأن ما فكرت في حتى، لأنه هون عم.. يعني عم بأعمل لمصلحتي ما عم بأعمل لمصلحة البلد، وهذه بتكون ها الحكومة معرضة لكل الانتقادات، ومعرضة لكل الهجمات فإذاً كان بدي يجيب حكومة.. حكومة حيادية.. الحكومة الحيادية فكرنا بحكومة سياسية برئاسة بييرحلو ويكون جامع كل الأطراف فيها، بيرحلوا ما قدر يقلع بحكومة سياسية، لأنه الحكومة التوافقية بتقضي يكون فيها ميشال عون وسمير جعجع، الأطراف الإسلامية كانت تاهمه سمير جعجع بقضية مقتل رشيد كرامي، وكذلك الأمر كان عندهم اعتراضات على ميشال عون.. فكان فيه فيتو على اتنين فإذاً وقفت الحكومة السياسية هون، ما كان عندي خيار أفتش، يا بدي أجيب مجموعة قضاة أو مجموعة عسكر القضاة ما بيقدروا يحموا حالهم، ما بقى لنا إلا حكومة تقدر تحمي حالها يعني المجلس العسكري وانتقيت المجلس العسكري، المجلس العسكري هو هيئة معترف فيها، هيئة رسمية من ضمن المؤسسات اللبنانية، مكونة بأيام حكومة الرئيس رشيد كرامي.. يعني كل الأطراف بالمجلس العسكري هي مقبولة من قبل كل الأطراف، كل أعضاء المجلس العسكري، لأن ستة مقبولين من قبل كل الأطراف، لأنه تعينوا بأيام الرئيس كرامي وشارك فيهم وليد جنبلاط ونبيه بري، والمنطقة الشرقية كمان كل القيادات.

فإذا اعتبرت إنه هذا الحل الأمثل وتمسكت بالمجلس العسكري حصراً، يعني ما أدخلنا ولا أخرجنا حدا منه حتى ما يقولوا إنه رئيس الجمهورية عم بيحاول يخربط أو عم بيحاول يستفيد من ظرف معين، فأبقينا المجلس العسكري مثلما هو رغم إنه بهاذاك الوقت كان فيه بعض التحفظات مني على العماد ميشال عون كان بلشت شوية حكي فيه فتور بالعلاقة لأسباب هلا ما بدنا ندخل فيها.

عمر العيساوي:

يعني لما غادر أمين الجميل الحكم وعين الحكومة الانتقالية برئاسة العماء ميشال عون، يعني هدف الحكومة هو مفروض تأمين جراء انتخابات الرئاسة.

ألبير منصور:

تأمين إجراء انتخابات الرئاسة.

عمر العيساوي:

وهذا يعني ما لم يفعله ميشال عون.

ألبير منصور:

لأ إطلاقا يعني اشتغل عمل كل شيء إلا هذا الأمر، يعني لسوء الحظ كانت.. عمل كل شيء إلا هذا الأمر، واشتغل على أساس إنه رئيس حكومة.. رئيس البلاد مستلم البلاد شرعياً، وعلماً بأنه.. برأيي أنا وبرأيي الدستوري تعيينه.. مرسوم تعيينه مخالف للدستور، وحكومته غير شرعية، وبالتالي هي حكومة سليم الحص شرعية، لأنه خلال الشهرين الأخيرين من حكم رئيس الجمهورية ما بيعود فيه يغير حكومة ويعين رئيس جمهورية.. يعين حكومة مثل ما بده خاصة إنه هذه عملية انقلابية، لأنه بشارة الخوري وقت اللي عملها كان بعد في 3 سنين.. من عهده، فكيف.. مش الشهرين الأخيرين اللي فيهم يصبح.. رئيس الجمهورية بحكم المرحلة الانتقالية، واللي ما بقى بيقدر يغير حكومة ويغير حكومة، صارت الحكمة هي اللي موجودة هي اللي (...).

أمين الجميل:

اتصلت شخصياً..بالوزرا المسلمين بلطفي جابر وبمحمود طي أبو ضرغام، اتصلت فيهم إنه فيه.. نحن أمام مأزق أمام.. عندكم مهمة وطنية وتاريخية بأتمنى منكم إنه تقوموا فيها على أكل وجه، وأنا قررت أعين المجلس العسكري بمثابة حكومة انتقالية، وبأتمنى إنه تساهموا بانتخاب رئيس جمهورية في أسرع وقت، واتكالي عليكم فيه شيء اعتراضي، يعني لا لطفي جابر ولا محمود طي أبو ضرغام اعتذر أو قال لي لأ أنا ما فيني أشارك بالعكس كانوا شكروني وكانوا.. الأمور منتهية، اللواء نبيل قريطماللي هو الوزير.. يعني العضو الآخر العضو التالت بالمجلس العسكري ما قدرت أحكي معه، ما كان موجود على.. ما بأعرف وين كان موجود، غايب عن السمع، والعماد عون حكيت معه ما فيه مشكل، العماد أبو جمرة.. والعميد أبو جمرة والعميد معلوف كانوا موافقين، يعني كل الوزرا موافقين. لما شفت إنه ها الأمور هايدي ماشي الحال، اتصلت.. بكمان فيه عندنا مشكلة القوات، لأنه كانوات القوات قوة على الأرض اتصلت فيهم إنه بدنا نعمل الحكومة هدي، كان.. يعني سمير جعجع منزعج جداً، لأنه من جهة فيه هيك شوية نفور بينه وبين العماد عون، من جهة تانية كان متأمل إنه القوات بها المرحلة تعلب الدور اللي.. إنما ما قدر ما تسنى ليه، لأنه كان فيه فيتو محكم على ها الحكومة لاتحاد وطني اللي ذكرته.

عمر العيساوي:

أعلن رئيس الوزراء بالوكالة سليم الحص معارضته للحكومة الانتقالية، وعموماً اعتبر المسلمون خطوة الجميل مخلة بالأعراف السياسية في البلاد.

العماد ميشال عون:

وقد إيش الشعب على السخن وقت تكون الأجواء سخنة بيبطل يصغى بيبطل به وتلاقي له نور الخلل صار وقت العماد عون ماروني استلم رئاسة الحكومة محل السنة، لا ياخيي محل السنة، ما الحكومة الانتقالية بكفي يكون فيها وزير واحد يقول لأ حتى يوقف كل الإجراءات فيها.

عمر العيساوي:

وهكذا وبدل انتخاب رئيس يساهم في إنقاذ البلاد وقع لبنان في مأزق خطير، إذا أصبح دون رئيس وبحكومتين.. حاول سفراء الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن الوقوف على مسافة واحدة من الحكومتين، فالتقوا كلا من الحص وعون.. في بادئ الأمر نال العماد عون تأييد جزء كبير من الشارع الإسلامي، إذ رأى فيه وجهاً مغايراً لذلك الذين مثلته الميليشا، وقف الطرفان على مسافة من بعضهما البعض، حاول مجلس النواب اللبناني انتخاب خلف لرئيسه حسين الحسيني فلم يتمكن لعدم اكتمال النصاب اتخذت حكومة سليم الحص قراراً بإقالة ميشال عون من قيادة الجيش اللبناني وإسنادها للواء سامي الخطيب، استمر الوضع يراوح ما كان حتى شباط/فبراير من عام 1989 عندما اندلعت اشتباكات عنيفة بين وحدات الجيش اللبناني الموالية للعماد عون وميليشيا القوات اللبنانية، كانت الغلبة لقوات عون عندما أعلن وقت إطلاق النار، نال عون استحسان معظم اللبنانيين.

ألبير منصور:

واجهته خاصة للعمل الميليشيا والميليشيات.. هذا اللي كان مؤثر فينا أكثر ما يكون، لأنه كان بيواجه الميليشيات يعني، كان يواجه.. بيواجه الميليشيات، وهذا اللي كان الأساس.

عمر العيساوي:

يعني قرروا استعادة الحوض الخامس من مرفأ بيروت.

ألبير منصور:

مثلاً استعادة الحوض الخامس، استعادة تنفيذ القانون بالمساواة على الجميع، إلغاء دور الميليشيات بالتحكم برقاب العالم، يعني كان عنده دور مهم بهاديك المواجهة.

عمر العيساوي:

هذا أعطاه مصداقية كتير ببيروت الغربية.

ألبير منصور:

طبعاً وأعطاه مصداقية عند كل الناس، يعني عطاه مصداقية عند كل العالم بهذه المواجهة مع الميليشيات كانت أعطته مصداقية، بإنه بده يعيد بناء دولة شايف كيف، ما بده يخليها سايبة بتحكم ميليشيات وتحكم ها ذاك وبتاع، أنا بأديك المرحلة اللي اللي كانت يعني العالم همها الأساسي كيف الخلاص من من حكم الميليشيات واللي اللي بالنهاية كان وصل لدرجة من حكم الرعاع، يعني صارت تتحكم رعاع البشر تتحكم بالقوالب.

اللي وقفت الحرب بأعتقد تدخل جهات أجنبية.. يعني تدخل أميركي يعني عراقي بهذاك الوقت لأنه كان على علاقة جيدة بالطرفين، وإنما اللي بأعتقده إنه يعني يومها مع كانت غلطته تاريخية من أخطاء ميشال عون اللي لا تعوض.

ميشال عون:

أنا القوات اللبنانية كانوا طرف بها النزاع مثلهم مثل أمل مثل الاشتراكيين مثل غيرهم، والحل بعدهم ما إنه شامل، وأنا ما أني جاي حتى أحذف طرف وآخد محله، أنا أرفض.. ثم أرفض أن أكون الطرف المسيحي وما زال في لبنان الطرف المسيحي.

كريم بقرادوني:

كسر مع القوات اللبنانية في شباط 89، أراد أن يربح كل الذين يتعاطفون ضد القوات اللبنانية، وأن يربح شريحة كبيرة بحاجة إلى ما يسمى الدولة على حساب الميليشيات، فربح كثيراً عند المسيحيين وعند المسلمين وعند العرب لدرجة أنا أذكر إنه.. رفيق الحريري قال لي مرة أنه سمع مباشرة من الرئيس الأسد وصفاً عن ميشال عون قال فيه: إنه رجل وطني.. وأنا بأعرف هذا المعنى، يعني عندما يقول الرئيس الأسد إنه هذا الإنسان رجل وطني، هذا أقصى مديح يعطيه الرئيس أسد لشخص.

عمر العيساوي:

في الرابع عشر من آزار/مارس سقطت عدة قذائف على تقاطع حيوي في بيروت الغربية فقتل وأصيب العشرات، أعلن العماد عون قيام ما وصفها بحرب التحرير من الاحتلال السوري، ونفى أن تكون قواته هي التي فتحت النار.

عمر العيساوي:

يفترض العماد عون أنكم كنتم في مواقع المسؤولية، ولذلك يعني أي رماية تتم من المنطقة التي تسيطرون عليها تكونون مسؤولون عنها. صح أو لأ؟

العماد ميشال عون:

بلى بس مش مسيطرين على كل المنطقة، وبعدين نحن عم نعترف لك مش مسيطرين على كل المنطقة، 14 آزار كان لنا السيطرة فقط من.. من (إضبى) إلى (أبو عبده)، ومع ذلك على أنه وقت اللي قاموا ضدنا القوات اللبنانية كان عندنا بعض المراكز.. الثكنات في منطقة كسروان قدروا يسيطروا عليها وضربوها، ما كان فيه عندنا قوة هناك..

عمر العيساوي:

بس يعني بتعرف عماد عون إنك خسرت كتير تأييد شعبي بالمنطقة الغربية نتيجة اللي حصل باليونيسكو.

من آثار الدمار
العماد ميشال عون:

في حينه ولكن الناس بس تعرفوا.. بس يعرفوا الحقيقة شو هي بأعتقد إنه يرجعوا للصواب ويرجعوا لموقفهم الأساسي.. أنا بأخبرك شغلة تانية كمان وهاي كل الناس شفوها، كان الرئيس الحص يحط لحد مكتبه كان حاطط بالأحرى قذيفة 240 لم تنفجر، وين هايدي من اللي قصفوا فيها الجيش اللبناني، بأتسف إن هو رئيس حكومة كان ما بيعرف إنه هذا سلاح مش موجود بالجيش اللبناني، وهذا الجيش مزود فيه الجيش السوري.

وين اللي قصف فيها دار الفتوى وحد دار الفتوى وحد الرئيس الحص، فإذاً ناس.. كمان فيها تستنتج أشياء كتير يعني خارجة عن إرادتنا واستغلت بالإعلام ضدنا لا يمكن لا يمكن بطبيعة (...) خيي كيف أنا بدي أتصور أنا قائد اللواء التامن وقائد الجيش اللبناني، أنا باللواء الثامن قبل ما أصير قائد الجيش عندي.. شو كان نسبة لواء التامن اللي قاتل معي تلتين.. ثلثين 66% كانوا مسلمين، و34% كانوا مسيحيين.

كريم بقرادوني:

طبعاً هذا الأمر كان في غير محله بالمعنى الاستراتيجي، لأنه من جهة فتح جبهة داخلية جرح مع سمير جعجع، ومن جهة.. فتح جبهة خارجية عليه وهو قصف على سوريا.

عمر العيساوي:

تلك الليلة أعلن عون أنه بقي أن يكسر رأس الأسد فتفجر الغضب السوري.

العماد ميشال عون:

أنا لم أوجه الكلام بصفة شخصية لإله، وأنا أقول راسه بده يتكسر، الشعب اللبناني بده يكسر له رأسه.

عمر العيساوي:

ردت سوريا بقصف عنيف دام لنحو يومين بشكل شبه مستمر استهدف بيروت الشرقية، ينما شاركت ميليشيا القوات اللبناني في قصف بيروت الغربية، دخل لبنان دوامة من العنف استخدم فيها لطرفان أثقل أعيرة المدافع، وقف العراق الغريم التلقيدي لسوريا إلى جانب العماد عون.

الأخضر الإبراهيمي (موفد جامعة الدول العربية):

هذه الفترة هي كانت فترة إدراك أن الخطر أصبح حقيقي بأنه لبنان راح يتقسم، وخاصة أنه القوى الإقليمية.. يعني كانت منقسمة.. أو.. أو خلينا يعني بصريح العبارة العرب المهتمين في لبنان كانوا منقسمين وبالأخص سوريا والعراق، كل واحد منهم كان ورا طرف من الأطراف، لا يبخل عليه بشيء.

عمر العيساوي:

تواصل القصف وتدخل العرب، فأعلنوا تشكيل لجنة سداسية ترأسها وزير خارجية الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح مهمتها إحلال السلام في لبنان.

الأخضر الإبراهيمي:

أنا أول: زيارة إلي كمبعوث للجنة السداسية كان التمهيد يعني للاتفاق على يعني تثبت وقف إطلاق الناس التحضير لوصول هؤلاء المراقبين، لكن بعد أول زيارة أنا كان يعني تقريري على أنه ما احترامنا الشديد للسادة وزراء خارجية إرسال مراقبين عسكريين لا فائدة منه إطلاقاً، وحتى.. حصلت لي مشاكل شخصية مع الدول اللي كانت رايحة تبعت مراقبين، لأنه بعض منها كان جاهز، يعني اختار الناس وصبغ العربيات باللون الأخضر أظن اللي هو اللون بتاعهم،.. يعني الناس كانت جاهزة، الجزاير واحدة منهم يعني،.. الوحدة الجزائرية للانضمام كانت جاهزة مستنية بس أنهم يقولوا لهم اتفضلوا.. لكن أنا قلت لهم يعني مراقبة وقف إطلاق النار تتم عندما يكون فيه خط واضح يقسم بين الأطراف المتقاتلة، لكن هذا مش موجود، وبالتالي واحدة من اتنين، إما الأطراف جادة في وقف إطلاق النار ومش محتاجة إلى مراقبين، إذا مش جادين، المراقبين ما راح يفيدوك في شيء، لأنه تجي الطلقة من الشمال يعني فيه.. فيه تلاتة أربعة أطراف مختلفة اللي فيما بينها لا يمكن أن تحدد منين جات.. وقلت لهم أنه حتى بالعكس أنا هذا الإخوان اللي تبعتوهم لي واحد منهم راح يخطف، وواحد منهم راح يعتدي على بنت، واحد منهم راح يسكر ويعمل لنا مشكلة.. فيعني فائدتهم قليلة والمشاكل الممكنة التي تصدر عن وجودهم كثيرة، وبالتالي أنا أنصح بقوة شديدة على أنه ما يجيش حد وفعلاً ما جه حد..

عمر العيساوي:

كان عشرات القتلى والجرحى يسقطون كل يوم.. مجدداً أصبح لبنان محط أنظار العالم، ولكن وللمرة الأولى كان لابد من إيجاد حل فعلي لحرب لبنان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة