المغرب وهموم المرحلة   
السبت 1426/3/15 هـ - الموافق 23/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:01 (مكة المكرمة)، 12:01 (غرينتش)

مقدم الحلقة:

أسعد طه

ضيوف الحلقة:

محمد الفقيه البصري: زعيم وطني ومعارض سابق
محمد العربي المساري: وزير الإعلام السابق
محمد البردوزي: أستاذ العلوم الاجتماعية
عبد الله حريف: أمين عام حركة ماركسية غير معترف بها
محمد عابد الجابري: أستاذ الفلسفة
وآخرون

تاريخ الحلقة:

28/08/2003

- المغرب بين ضريبة الجغرافيا ولعنة التاريخ واستحقاقات السكان
- معطيات المشهد المغربي بين تحديات الداخل والخارج

- مسار الديمقراطية وحقوق الإنسان في المغرب

- الأزمة الاقتصادية وانعكاساتها الاجتماعية
- الأمازيغية وإشكالية الهوية وحجم التدخلات الخارجية

- المؤسسة الملكية.. ما لها وما عليها

أسعد طه: كان النهار قد انهار.

وأنا أركض ورائكِ من دارٍ إلى دار.

أصادق من أمتي المستضعفين.

أتغادرين؟ تمهلي.

استحلفك بالله تمهلي.

وقبل أن ترحلي انزعيهم عنَّا.

احمليهم معك إلى البعيد البعيد.

خذي زمانهم وعصيهم وموائدهم العامرة بالشياة والشعراء.

إذا ما غداً دونهم تأتين.

لا زنازين، ولا حرس قديم.

التفتُ أنا إلى اليسار وإلى اليمين.

الجمع الجميل في انتظار القوي الأمين.

السلام عليكم، أتينا إلى المغرب آملين ألا تطول إقامتنا عن أسبوعين، فزادت عن شهرين، خلال هذه الفترة تنقلنا في طول البلاد وعرضها، رصدنا أطياف المشهد السياسي، حاورنا الموصوف بالاعتدال، الموصوم بالتطرف، الإسلاميين منهم والعلمانيين، الحاكمين منهم والمعارضين، زرنا العديد من القرى والمدن، دخلنا الأكواخ والقصور، تابعنا مُرحباً الحرس الجديد، وراقبنا منزعجاً الحرس القديم، أكلنا الكسكس، وشربنا الأتاي، وتناولنا الحريرة، وقعنا في هوى مراكش، وبهرتنا فاس بتاريخها القديم المتجدد، وسحرنا شاطئ أجادير، وفي ذلك كله غمرنا الناس بدفء مشاعرهم الجياشة وتعليقاتهم البنَّاءة التي لم يخلو بعضها من انتقاد لما يعرض على شاشات (الجزيرة) من برامج تتعلق بالقضايا المغربية، غير أن السؤال كان دائماً هل في المغرب نقطة ساخنة؟!

كنا نقول لهم إن البرنامج تعدى معالجة القضايا الآنية، التي لم يكتمل مشهدها بعد، إلى فتح ملفات هامة، نرى أن المغرب واحداً منها وهو الذي لم ينل حقه من اهتمام أهل المشرق الإعلامي، وهي فرصة لأن نرصد واقع الحال في البلاد، بعد مرور ثلاث سنوات من عهد الملك الجديد، وبعد الانتخابات التشريعية المختلف على تقييمها سلباً وإيجاباً، وهو ما يستحق في النهاية أن يكون نقطة ساخنة، والعنوان: المغرب وهموم المرحلة.

المغرب بين ضريبة الجغرافيا ولعنة التاريخ واستحقاقات السكان

لست في حاجة إلى زمن طويل حتى تكتشف أن المغرب ليس بلداً فحسب، بل إنه أمة، أمة غنية بتراثها الثقافي، وإرثها الحضاري، وعراقتها التاريخية، لقد بدت لنا مؤمنة إلى حد التطرف، منفتحةً إلى حدود التفريط، متعددة وكأنها أمم شتى، أحادية وكأنها من نسل رجلٍ واحد، روحها متقدة، ومدنها محصنة بالقلاع والأسوار التاريخية، ودروبها معقدة، توحي لك إن سرت فيها بليالي ألف ليلة وليلة، وعمائرها متقنة البناء، فيما أسواقها تعج بالصناعات القبلية، وبالأشغال اليدوية، لتتناغم تلك الصورة مع صوت الإيقاعات الإفريقية والموسيقي الأندلسية الصادرة من هنا وهناك.

المغرب وطن رائع، يشدك لاكتشافه وللتجوال فيه شرقاً وغرباً، شمالاً وجنوباً، تماماً كما فعلنا نحن من العاصمة الرباط إلى المحمدية والدار البيضاء ومراكش وأجادير وورزازات وتنجير، إلى مكناس وفاس، ثم طنجة حتى باب سبتة، حدود المحتل من الوطن، بالإضافة إلى بلداتٍ وقرى أخرى، لتبلغ المسافة التي قطعناها براً اثنى عشر ألف كيلو متر، فضلا عما قطعناه جواً، هذه الآلاف من الكيلومترات سمحت لنا أن نكتشف حقيقة أن المغرب يتمتع بخصوصية جغرافية، وهو الذي يتشكل من سهول زراعية خصبة، تقدر بآلاف الهكتارات في أنحائه المختلفة، ومن جبال شاهقة تسمى الأطلس الكبير، تقع في وسط البلاد، ومن صحارى شاسعة في الجنوب، ومن سهولٍ ونجود في الجنوب الشرقي، وأخيراً من سواحل تمتد لمسافة 3500 كيلومتر تطل من ناحية على البحر الأبيض المتوسط، ومن ناحية أخرى على المحيط الأطلسي، وهي سواحل كانت عرضة للحملات العسكرية التي أخضعت المغرب للعصور الفينيقية والقرطاجانية، قبل أن يصل الإسلام ويسارع الأمازيغ باعتناقه، الأمازيغ أو البربر هم سكان البلاد الأصليون، الذين كانوا محكومين حينها بإمارات مشتتة، تدين بالمجوسية والوثنية.

الأطماع الخارجية في المغرب قديمة قدم التاريخ، الذي يذكرنا بهزيمتين تعرض لهما المغرب، الأولى أمام الجيش الفرنسي عام 1844، والأخرى أمام الجيش الأسباني عام 1860، وبعدهما أفاق المغاربة على واقع مأساوي يفيد أن البلاد قد مزقت إلى أربع مناطق، واحدة في الشمال وثانية في الجنوب خاضعتان للنفوذ الأسباني، وثالثة في الوسط تحت السيطرة الفرنسية، ورابعة في مدينة طنجة بأقصى الشمال تخضع للنفوذ الدولي، غير أن المقاومة الوطنية ضد الاستعمار بدأت في التشكُّل مطلع الثلاثينيات، لتشهد البلاد ثورات وانتفاضات متعددة، إلى أن اجتمع قادة الحركة الوطنية في الحادي عشر من شهر يناير/كانون الثاني عام 1944في هذا المنزل ليقرروا تقديم وثيقة تطالب المستعمر بمنح المغرب استقلالها وهو الأمر الذي لم يستجب له بالطبع، بل أقدمت سلطات الحماية الفرنسية في العشرين من أغسطس/آب عام 1953 على نفي ملك البلاد محمد الخامس إلى جزيرة مدغشقر، غير أن ثورة عارمة اجتاحت أرجاء البلاد، لتجبر سلطات الاحتلال على إعادة الملك المنفي إلى عرشه في مشهد يلفت النظر إلى ما تتمتع به المؤسسة الملكية في المغرب من خصوصية.

على كل حال، عاد الملك محمد الخامس لتنال المغرب في عهده الاستقلال عام 1956، وليؤسس للتعددية الحزبية، وللقوانين الضامنة للحريات العامة، ثم يخلفه ابنه الحسن الثاني عام 61، لتشهد البلاد نزاعاً قوياً بين القصر وأحزاب الحركة الوطنية، التي أصبحت في موقع المعارضة، واتسمت هذه المرحلة بمحاولات انقلابية فاشلة، واغتيالات ومحاكمات لزعماء المعارضة، وصورٍ متعددة للقمع وانتهاكات واسعة لحقوق الإنسان.

محمد الفقيه البصري (زعيم وطني ومعارض سابق): الملك الحسن الثاني هو ظاهرة خاصة في.. يمكن ربط الحسن الثاني بإسماعيل، جده أو جد آبائه الملك إسماعيل، لا علاقة له لا بمحمد الخامس، ولا علاقة له بكثير من الملوك اللي مروا، رغم أنه العصر كان يختلف والملك الحسن عاش عصر -في الحقيقة- عصر الحداثة، عصر.. عصر التقدم، عصر اللي أسميته (..) ودراسته أيضاً، لكن الأساليب اللي حكم فيها -في الحقيقة- هي أساليب القرون الوسطى لا علاقة لها بالعصر، ولا علاقة لها بالمجتمع، هو بالعكس ترويض المجتمع وقهر المجتمع.

أسعد طه: في المقابل يرى آخرون أن الحسن الثاني قام بتحديث وتطوير بلاده، وأحدث انفراجاً سياسياً قبل أن يتوفاه الله عام 99 ليتولى ابنه محمد السادس الحكم مدخلاً بلاده مرحلة جديدة، يقال إن فيها اختلافاً.

محمد الفقيه البصري: هذا ليست لديه في الحقيقة هذه التربية أولاً، وهو كان ضحيتها كذلك من طرف أبوه، فمن هذه الناحية سيظل باستمرار أمل، هل يعرف كيف يترجم هذا الأمل، هل يعرف كيف يميز ما بين التواصل مع أبوه والوراثة؟ وما بين تواصل الملك بشكل يتجدد، وبشكل يتطور، وبشكل عصري؟ إذا ما انتبه لهذا الموضوع، أنا في تقديري المخاطرة أنه الأمل لسه منظور إله كشاب لم يتورط في كثير من هذه الأمور، لكن مما لا شك فيه وإنه الاحتفاظ بالأجهزة اللي مارسوا مع أبوه هذا الموضوع، هي أيضاً.. مخاطرة.

أسعد طه: مخاطرة يبدو أن الملك الابن أدرك أبعادها، وهو يُبكي الملك الأب يوم جنازته، فاستعد لها بسلسلة من القرارات عزز بها الحريات العامة، فأفرج عن المعتقلين السياسيين، وسمح للمنفيين بالعودة، وحارب الفساد المتفشي في الإدارة، وأطلق العنان للصحافة لتتناول ما كان يوماً من المحرمات، وكأنه في ذلك يُدِّعم جبهته الداخلية في مواجهة هموم المرحلة، التي هي متعددة ومتنوعة.

[فاصل إعلاني]

معطيات المشهد المغربي بين تحديات الداخل والخارج

أسعد طه: عند أعتاب مدينة طنجة، وعلى مقربة من أوروبا، بحدودها الإسبانية، يكون الحديث مناسباً عن الهم الخارجي ضمن قائمة التحديات، التي تواجه البلاد، وهو الهم الذي يرهق المغرب ملكاً وحكومة وشعباً.

تقع طنجة على القمة الشمالية للمغرب، حيث تتواجه إفريقيا وأوروبا عبر مضيق جبل طارق، وتعد البوابة البحرية الرئيسية للبلاد، حيث يعبر بها حوالي 90% من النقل البحري، وهي مدينة تاريخية لها جذور فينيقية ورومانية، وشهدت حكماً بيزنطياً وعربياً ومغربياً وإسبانياً وبرتغالياً وإنجليزياً، ثم إشرافا دولياً مدة قاربت ربع قرن، طنجة كأغلب المدن المغربية تضم ما يسمى بالمدينة القديمة، تسير في أرجائها فتكتشف أنها تتكون من شبكة مذهلة من الشوارع الضيقة والمتداخلة، يحيط بها سور وكأنها مازالت تتحصن ضد أي عدو خارجي، تمر بمبنى المفوضية الأميركية القديمة الذي كان منحة من السلطان مولاي سليمان، أول من اعترف في العالم كله بالاستقلال الأميركي عام 1776، لكن البناية باتت اليوم متحفاً تاريخياً صغيراً.

قبل أن ينقضي يومك، ستفهم لماذا نجحت طنجة في جذب فنانين وأدباء، محليين ودوليين، هجروا أوطانهم، واختاروا الحياة هنا، حتى سميت المدينة بجنة الصعاليك، بعد أن وجد هؤلاء في طنجة مأربهم في حياة ممزوجة بالأدب والخيال، ولأنهم مسالمون عاشوا فيها آمنين.

ونخرج نحن من طنجة في اتجاه الشمال، لنصل جبل موسى المنسوب إلى موسى بن نصير، الذي وصل هنا فاتحاً في العام الثاني والتسعين للهجرة، نصبح على مقرُبة من جزيرة ليلى، صخرة صماء غير مسكونة، يقل قطرها عن كيلومتر واحد وبتعد حوالي مائتي متر عن الشاطئ المغربي، فيما تبعد كل هذه المسافة عن شواطئ إسبانيا. رغم أنَّ الأخيرة تدعي حقاً بها مع الجزر الجعفرية الكائنة قبالة سواحل المغرب في البحر المتوسط، وقد شهد صيف عام 2002 توتراً كاد أن يؤدي إلى صدام مسلح، بعد أن جلبت إسبانيا قواتها في تظاهرة عسكرية أمام جزيرة ليلى.

إذا غادرنا المنطقة، واتجهنا إلى باب سبتة، سندرك أن إسبانيا لا تعاند الجغرافيا والتاريخ بشأن ادعاء حقها في جزيرة ليلى والجزر الجعفرية فقط، وإنما كذلك بشأن مدينتي سبتة ومليلية، اللتين تحتلهما بالفعل منذ ما يزيد على خمسة قرون، رُغم أنف الخارطة التي تؤكد مغربية المدينتين، على الأقل جغرافياً، فيما المشهد يفيد أنهما لا تزالان مقصدين لسكانهما الأصليين من المغاربة، وعبرهما تنشط حركة تهريب البضائع، بعد أن جعلت إسبانيا من المدينتين منطقة حرة.

محمد الفقيه البصري: الموقع المغربي هام جداً، وملتقى البحرين، وهذا الموضوع ممكن أن يترجم في الحقيقة، يجب ترجمته في الحرص على أن سبتة.. سبتة ومليلية ستبقى مواقع كخنجر في خاصرة المغرب، أرضه ولكنه مع ذلك مواقع لا علاقة لها بالمغرب وبالعكس تخرب الاقتصاد، تخرب كل.. كل ما هو بضمن القرار الوطني للمغرب، سبتة ومليلية (..) السهل كثير، المنظور إله على إنه مجرد احتلال لا علاقة له باستراتيجية الأميركية، ولا علاقة له بالاستراتيجية الأوروبية.

أسعد طه: حسم أمر جزيرة ليلى على الأقل مؤقتاً، غير أن مدينتي سبتة ومليلية المغربيتين مازالتا محتلتين كآخر المستعمرات في إفريقيا، اللتين يراهن المغرب على عامل الزمن لتحريرهما وعلى ربط مصيرهما بمصير جبل طارق الذي تحلم إسبانيا باسترداده من بريطانيا، أما إسبانيا ترفض مجرد التفاوض بشأن المدينتين، بل تدَّعي حقاً في المزيد من الأراضي المغربية، وفي كل الأحول فإن أزمة المغرب مع إسبانيا جارتها الشمالية تتجاوز شأن الأراضي المتنازع عليها إلى ملفات أخرى كالهجرة غير الشرعية عبر الأراضي المغربية إلى إسبانيا وتهريب المخدرات، وعدم تجديد اتفاق الصيد البحري مروراً بقضية الصحراء الغربية التي يمنحها المغرب الأولوية.

ما أن نذكر قضية الصحراء حتى نتذكر المسيرة الخضراء التي نظمها المغرب في شهر نوفمبر من عام 1975 والتي شارك فيها ما يقرب من أربعمائة ألف مواطن اخترقوا الحدود الفاصلة بين المغرب والصحراء في مواجهة القوات الإسبانية المحتلة التي انسحبت لاحقاً مخلفة وراءها مواجهات مسلحة بين الجيش المغربي وبين مقاتلي البوليساريو المطالبين بالانفصال.

محمد العربي المساري (وزير الإعلام السابق): سوء التفاهم الأساسي بيننا وبين الجزائر هو أنه في الوقت الذي تمكنَّا نحن من إجلاء إسبانيا من الصحراء الغربية بعد مائة سنة من الجهود تأتي الجزائر وتقول إن تصفية الاستعمار لم تتم بعد، وأنه لابد من إقامة دولة مستقلة، يعني هذا شيء غير مقبول في الشارع المغربي ولا النخبة السياسية.

أسعد طه: دعم الجزائر للبوليساريو واحد من ملفات الأزمة الجزائرية المغربية التي تمتد من الخلافات الحدودية إلى استغلال الثروات الطبيعية في المنطقة غير أن هذه التوترات الشرقية مع الجزائر والجنوبية المتمثلة في قضية الصحراء، والشمالية من جهة إسبانيا لا تمثل وحدها أبعاد الأزمة الخارجية التي يواجهها المغرب، فرنسا مهمومة بالحفاظ على مصالحها الاقتصادية والجيوسياسية في الدول المغاربية التي تمثل مستعمراتها السابقة خصوصاً وأن فرنسا تنظر إلى المنطقة المغاربية بكاملها على أنها خط أحمر في نفوذها الدولي مستعدة لخوض الصراع من أجله حتى لو كان منافسها طرفاً في حجم الولايات المتحدة الأميركية.

محمد العربي المساري: الآن أميركا أيضاً تضغط من أجل إقامة منطقة صديقة وهادئة في شمال إفريقيا، ومن هنا تأتي مبادرة (إيزن سات) التي كانت في عهد إدارة (كلينتون)، تجددت الآن في عهد إدارة (بوش) ومنذ أسابيع كنا في جولة أولى من المحادثات في واشنطن بين المغرب والولايات المتحدة لإقامة منطقة تبادل حر.

المهدي لحلو (أستاذ الإحصاء بالمعهد الوطني): فيما يتعلق بالجانب الاقتصادي والمالي فأنا أعتقد أنه لن يكون هناك أي مردود إيجابي على المغرب من هذه الاتفاقية على اعتبار -كما قلت- أن.. أن رؤوس الأموال أميركية، والشركات الكبرى الأميركية كلها شركات كبرى لا تعتبر المغرب كوحدة اقتصادية كبرى أو كسوق يمكن أن تربح.. تربح فيها.. تربح فيها، فيها إمكانية الربح مرتفعة وهو ما أكدت عليه مؤخراً السفيرة الأميركية في التلفزة المغربية حيث أنها قالت.. حين قالت: اتفاقية الشراكة ممكنة إلا أنه يجب أن يكون للشركات الأميركية فيها ربح.

أسعد طه: إذن إن المغرب أشبه ما تكون في خندق من شمالها العلاقات مع أوروبا وعلى رأسها كلٌ من: فرنسا، المحتل السابق الساعي للحفاظ على مصالحه الاقتصادية والثقافية الممثلة في الفرنكفونية، وإسبانيا باحتلالها مدينتي سبتة ومليلية ونزاعها حول المزيد من الأراضي المغربية، فيما نظام القطب الواحد يرسم أبعاد الدور الأميركي الذي يقوم بدور الوساطة في قضية الصحراء في الجنوب، تلك القضية التي استنزفت المغرب سياسياً واقتصادياً وزادت من حدة التوتر مع الجارة الشرقية.. الجزائر.

على العموم في مواجهة الهم الخارجي تبدو صفوف المغاربة متقاربة إلى حد التوحد، فالجميع في خندق واحد، المشكلة أن هذا الخندق يواجه تحديات داخلية ربما هي أعنف وأخطر.

[موجز الأخبار]

مسار الديمقراطية وحقوق الإنسان في المغرب

أسعد طه: أجدد التحية. مواجهة الهم الخارجي تستلزم بيتاً داخلياً متماسكاً تنسجم كل مكوناته السياسية والاجتماعية، وهو الأمر الذي لا يستقيم إذا ما غابت الحريات.

مسار الديمقراطية وحقوق الإنسان هو ما يشغل بال المجتمع المغربي الذي يخشى من أن تكون كل خطوة إلى الأمام تواجه بخطوتين إلى الخلف.

نهر (أبي رقراق) وسفن وصيادون وأسراب النورس، مشهدٌ رومانسي يخفف بلا شك من صرامة الرباط التي حملت للمرة الأولى صفة العاصمة في القرن الثاني عشر في عهد الموحدين قبل أن ترتد مركزاً ثانوياً في القرون اللاحقة إلى أن استردت مكانتها وباتت العاصمة الإدارية مع بداية الاحتلال الفرنسي الإسباني، ثم عززت موقعها كعاصمة للمملكة مع نيل البلاد الاستقلال عام 56.

ساحة محمد الخامس هي شريان العاصمة النابض بالحركة والحيوية حيث المباني الحكومية والمصارف ومحطة السكك الحديدية والمكتب الرئيسي للبريد، ثم متاجر ومطاعمٌ ومقاهي ومشاةٌ يستمتعون بمناخ الرباط اللطيف والمعتدل نسبياً. السلطان يعقوب المنصور بادر إلى بناء هذا المسجد أواخر القرن الثاني عشر، غير أن وفاته عطَّلت العمل به، فلم يبقَ منه اليوم سوى صفوف متوازية من الأعمدة القصيرة المهدبة بجدرانٍ قرميدية مفتتة، فيما مئذنته الفخمة غير المنجزة والتي تُعرف اليوم بصومعة حسان مازالت شامخةً في مواجهة ضريح محمد الخامس الذي يقف على مدخله حراسٌ يرتدون لباس المقاتلين البربر فيما هو يتألق بالنحاس اللامع والرخام الناعم والخشب النفيس والقرميد الخزفي المتعدد الألوان لتُعد بناية الضريح من أكثر المباني كُلفة في العالم.

إلى جانب محمد الخامس الذي تحقق في عهده الاستقلال يرقد ابنه وكذلك الحسن الثاني الذي مثَّلت وفاته وتولِّى ابنه الحكم منعطفاً هاماً في التاريخ المغربي، البعض يضيف حدثاً آخر وهو انتخابات السابع والعشرين من سبتمبر عام 2002 إنها أول انتخابات في عهد الملك الجديد والتي أثارت جدلاً واسعاً وآراءً متضاربة.

محمد البردوزي (أستاذ العلوم الاجتماعية): أظن أنها خطوة مهمة في.. في.. في.. في المسار الديمقراطي في.. في المغرب، لا يمكنني أن أجزم بأنها سليمة مائة بالمائة، ليست عندي معطيات تدل على هذا أو على العكس، ولكن آخذ المؤشرات التي يمكنني استعمالها، هو الرضا العام لمعظم الأحزاب السياسية، رضا الملاحظين الأجانب في معظمهم وضعف الطعون القضائية، بهذه المقاييس أعتقد أنها كانت خطوة إيجابية إلى الأمام.

عبد الله حريف (أمين عام حركة ماركسية غير معترف بها): نحن في النهج الديمقراطي لا نتفق على ها الكلام لا نعتبر أن.. أن ما عرفه المغرب في.. في 27 شتنبر (سبتمبر) هو انتخابات حرة ونزيهة، كانت هناك عدة تجاوزات خلال الاقتراع و.. وأيضاً أن الاقتراع كان في.. في بشكل من الأشكال تحصيل حاصل، أي أن السلطة عملت كل ما في وسعها لاقصاء القوى التي تعارضها وإقصاء أيضاً جزء من الشعب المغربي من المساهمة في هذا.. في هذا الاقتراع.

فتح الله أرسلان (الناطق باسم حركة إسلامية غير معترف بها): أي انتهت إلى خريطة فسيفسائية إلى تمييع الساحة السياسية، إلى حكومة غير منبثقة أصلاً من أغلبية كما يدَّعون، حكومة فيها كشكول من الأحزاب، فيها من اليمين ومن اليسار ومن الوسط وفيها وزير أول معين خارج هذه الأغلبية، معناه كل الضمانات التي كانت تُطرح وكل الشروط التي كان من المفروض أن يحترمها النظام وتدخل في إطار هذا ما.. بدأ يصطلح عليه بالعهد الجديد، كلها يتم التراجع عليها وأُفرزت الآن حكومة بعيدة كل البُعد على ما يمكن أن نقول بأنه أفرزتها الانتخابات.

أسعد طه: إذا كنت قد اعتدت زيارة المغرب فإن جولة في شوارع وأزقة العاصمة كفيلة بأن تُشعرك بالفرق بين عهدين من حيوية وروح جديدة باتت تدب في الحياة هنا، النقاشات والحورات تطال كل القضايا حتى الشائك منها وعناوين الجرائد تتناول ما كان يوماً من المحرمات.

محمد الربيو (بائع صحف مخضرم): السنوات الأخيرة ما يزيد على تقريباً خمس سنوات أو ست سنوات ما بقاش عندنا أولاً، ما بقاش عندنا شهادات... المنع ديال الجرائد أو الكتب، أقول لك عندنا واحدة حرية زين ناحية الكتابة أو من ناحية الجرائد، الجرائد كانت الكتابة السنوات.. السنوات الماضية كانت الكتابة أبسط شيء ولو على الاقتصاد ولو على.. على السياحة ممكن.. ما تخرج.

محمد البريني (مدير تحرير صحيفة يومية): وقع تطور كبير جداً في هذا الميدان في ميدان ممارسة الحرية، أولاً الرقابة ألغيت اللجنة الرقابية، ألغيت، ثانياً: أصبح للصحفي إمكانية التعبير عن رأيه بحرية أكثر، ولذلك كصحفي أشعر الآن حقيقة بسعادة، لكن هناك... مثل هذا أنه الصحفي يمارس عمله بشكل إيجابي ويخدم قارئه وجمهوره بشكل إيجابي، لأن هناك عوائق كثيرة مازالت.. مازالت موجودة، هناك عائق الوصول إلى مصدر الخبر، فلازال هناك الإدارات والمؤسسات العمومية إلى آخره تعتبر.. تعتبر المعلومات سر، ولا تقدمها إلى الصحفي، هناك أيضاً بعض العراقيل التي تجدها الإدارات لدى بعض رجال السلطة الذين لم يتغير بعد تفكيرهم ولم تتغير بعد ثقافتهم.. ثقافتهم الديمقراطية.

أسعد طه: بعد قضائنا أسابيع في المغرب كانت الصورة تبدو أمامنا زاهية للغاية، إن مساحة الحريات العامة مفتوحة بلا نهاية إلى الحد الذي دعا بعض الصحفيين إلى تجاوز حدود الأدب واللياقة.

أما عن تجربتنا الخاصة فقد تحركنا في طول البلاد وعرضها والتقينا بمن شئنا أن نلتقي دون أن يعترضنا أو يوقفنا أحد وهو ما كان ليحدث من قبل.

في المقابل فإن جمعيات حقوق الإنسان والصحف الصادرة هنا تحمل أخبار حملات اعتقالٍ ودهمٍ واختطاف -على حد التعبير المغربي المتداول- يتعرض لها المواطنون المنتمون إلى تيارات مختلفة وخصوصاً الإسلامية منها.

خالد الجامعي (كاتب صحفي): هذا هو التناقض الكبير يمكن، أنه من جهة يجب أن نقر أنه يوجد تطور كبير من ناحية حرية التعبير وحرية الصحافة، ولكن يجب أن نقول كذلك أن هذا التطور الإيجابي ابتدأ مع نهاية حكم الحسن الثاني مش مع بداية محمد السادس، الحقيقة أن محمد السادس ذهب في هذا المسار، ورسخ حرية التعبير وحرية الصحافة، ولكن من جهة أخرى نجد اختطافات، نجد اعتقالات تعسفية، نجد أن التكوين الحكومي والحكومة لا تمشي في سياق ديمقراطي.

وزير العدل: أنا أقول بأنه هناك تضخيم لهذه الظاهرة، لماذا؟ لأنه مصطلح الاختطاف هو فقط من صنيعة واجتهاد بعض أنواع من الصحافة، إن الشخص عندما يُعتقل من طرف السلطة الشرعية لها حق أن تقوم ببحث وبجمع أدلة لإثبات جريمة معينة، فلا يمكن إذا كانت هذه السلطة هي التي ألقت القبض فلا يمكن أن نطلق على ذلك.. على هذه العملية عملية اختطاف، ولكن التسمية جاءت نتيجة أنه في بعض الحالات لم يقع إخبار العائلة بكيفية مباشرة بإلقاء القبض، عندما لا تخبر العائلة فمعنى هذا أنه هناك من يُطلق هذه التسمية على أنها اختطاف.

جمال البراوي (كاتب صحفي): علينا أن نفهم ما هي الديمقراطية، الديمقراطية ليست فقط عملية انتخابية وتواجد حريات عامة، الديمقراطية أكبر من هذا، الديمقراطية هي سيادة الشعب أولاً، هي المساواة بين الأفراد ثانيا، وثالثاً هي التعبير عن.. عن تعليق انتخابات وإمكانية التغيير، فسيادة الشعب لم نرها انكسرت بتعيين السيد (..)، مسألة المساواة لازالت لم تحل لمشكل ديني بالنسبة للمرأة ولمشكلٍ اجتماعي ثقافي بالنسبة.. بالنسبة للعموم، فلازالت.. فصدمة جديدة للديمقراطية أن.. أن طرف كبير من الوزراء هم أبناء وزراء سابقون لا علاقة لهم بأحزابهم ولا.. فالوراثة أصبحت ليس في الملكية بحسب وحتى في الوزارة وحتى في المناصب الكبرى.

أسعد طه: قصبة الأودايا معلمٌ آخر لأهم الإنجازات المعمارية العظيمة في عصر الموحدين المبنية في القرن الثاني عشر، حيث تشرف على ما تبقَّى من حصون منيعة، وعلى مدينة سلا الكائنة على الضفة الأخرى لنهر أبي رقراق، مشهدٌ جميل يُتيح قراءة هادئة للواقع، تفيد أنه لا يمكن تحميل القصر أو السلطة كامل المسؤولية عن صعود أو تدني المسار الديمقراطي في البلاد، فالأحزاب.. مثلاً وهي التي تنادي بالديمقراطية والتداول على السلطة تحتفظ بقياداتٍ تاريخية لا تتنازل عن مقاعدها الرئاسية.

محمد البردوزي: الأحزاب السياسية لا تنزل للساحة إلا وقت الانتخاب، عندما تنتهي الانتخابات يغادرون الساحة، أي أنه ليس هناك من يحاسب، البرلماني ينتخب ويغيب عن دائرته إلى مرحلة خمس سنوات حتى تأتي فترة انتخابية أخرى، الأداء السياسي التسييري للمجالس المحلية وحتى للبرلمان يكفي أن ننظر ظاهرة الغياب عن.. عن جلسات البرلمان، ظاهرة خطرة، وهناك قوانين يصوتوا عليها بعشرين صوت من بين 325، يعني فظاهرة الغياب خطيرة كذلك جداً، يحاول البرلمان الآن معالجتها، ولكن لا أدري إلى.. إلى أي حد سينجح في ذلك، إذن سوء الأداء، الغياب عن الجماهير، الغياب حتى عن المؤسسات التي انتُخب فيها الناخبون، ثم الوعد بما لا يوفى به.

الأزمة الاقتصادية وانعكاساتها الاجتماعية

أسعد طه: مفهومٌ أن الأحزاب والإعلام من آليات العمل الديمقراطي، ورغم مساحة الحرية المتاحة إلا أن هذه الآليات مستغرقة في الخلافات الناشبة بين فصائلها المختلفة، بمعنى أن التعاطي مع هموم المرحلة يستلزم أن تبتعد عن الأحزاب وعن الإعلام، وأن تحاول ملامسة شؤون الشريحة الغالبة من المجتمع المغربي، الأزمة الاجتماعية والاقتصادية هي هَمُّ الفقراء.

في العام 1515 بنى البرتغاليون مدينة صغيرة على الساحل الأطلسي للمغرب وسموها (كازابرنكا). أي الدار البيضاء، وقد أطلق عليها الباعة الإسبان الذين أقاموا فيها في القرن الثامن عشر اسم كازابلانكا، الدار البيضاء اليوم هي أهم مرفأ في البلاد وأكثر مدينة آهلة بالسكان، وهي العاصمة الاقتصادية والصناعية للمملكة وبجوار المرفأ يقع الحي القديم، فإذا واصلنا السير نجد ساحة محمد الخامس التي تعد قلب المدينة وإلى جوارها ساحة الأمم المتحدة ذات البنايات الضخمة كمركز إداري هام، هذه الحيوية والحركة الدافقة قد تخفف لكنها لا تمحو كآبة المشهد الاقتصادي والاجتماعي، حيث تشير تقارير البنك الدولي إلى تراجع الاستثمارات الخارجية وبطء النمو الاقتصادي، وازدياد العجز التجاري، فضلاً عن العبء الذي يتحمله الاقتصاد المغربي نتيجة المديونية الخارجية، وما يترتب من عدم الوفاء بها، أضف إلى ذلك ملفات الفساد الإداري حيث تُقدَّر قيمة الاختلاسات بأنها تفوق ملياري دولار، فيما القطاع الصناعي يشهد جموداً حاداً.

هذه الأسباب وتلك أدت إلى تدهور في المستوى المعيشي، فارتفعت معدَّلات الفقر الذي طال 47% من السكان، يعيش ما يزيد على خمسة ملايين منهم تحت خط الفقر بدخل يومي يراوح دولاراً واحداً في بلدٍ تبلغ نسبة الأمية فيه 55% من عدد سكانه.

خلال فترة وجودنا بالمغرب كنا نرصد أشكالاً متنوعة من الاحتجاج على تدهور الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية، تظاهرات المتضررين والعاطلين عن العمل تكاد تكون دورية، وهي إن كانت تشهد بمساحة الحرية المتاحة، فإنها تشير إلى أبعاد الأزمة، حيت يزداد عدد العاطلين عن العمل بنحو مائة ألف عامل سنوياً مقابل فرص عمل محدودة توفرها الحكومة لا تتجاوز خمسة عشر ألف وظيفة جديدة سنوياً.

محمد البردوزي: المشكل الأكبر حالياً هو البطالة يعني العطالة ونقص في الشغل، رسمياً هو حوالي 22% من الساكنة النشيطة التي ليس لها شغل حسب الإحصاءات الرسمية، وتمس على الأخص الشباب ومن بين الشباب المتكون الذي حصل على شهادات، لكن الإشكالية الاجتماعية قد تساعد على التخفيف منها بالمساعدات، بالضمان الاجتماعي، بتعويض حتى عن البطالة، عادة كما يحدث في البلدان المتقدمة، ولكن هذه فقط أقراص للتخفيف، ليست حل على المدى البعيد وحتى المتوسط.

أسعد طه: مسجد الحسن الثاني واحد من أهم معالم الدار البيضاء، بناه الملك الراحل عام 1994 كأكبر مسجد في العالم يتسع لأكثر من خمسة وعشرين ألف مُصَلٍّ، وقد بلغت كلفته ما يزيد على مليار دولار أميركي، وما دمنا عند الشاطئ فلنعد بالذاكرة إلى ما قيل لنا عند شواطئ طنجة من أن حالة اليأس التي تنتاب الشباب العاطل عن العمل تدفعهم إلى محاولة الوصول إلى السواحل الإسبانية عبر اجتياز مضيق جبل طارق، وهو ما يسبب موت العديد منهم نتيجة غرق القوارب التي تقِّلهم والتي سميت بقوارب الموت.

المهدي لحلو: يقدَّر عدد المغاربة الذين يهاجرون سرياً بحوالي 35 إلى 45 ألف فرد سنوياً يعبرون مضيق جبل طارق، أو يعبرون.. يعبرون البحر البيض إلى البحر الأطلسي ما بين العيون في الصحراء المغربية وجزر الخالدات.. إذن وهذا مؤشر أساسي بالرغم من المخاطر التي ترتبط بهذه الهجرة، هذا مؤشر من بين المؤشرات الأساسية التي تدل على أنه كان هناك إخفاق في مجال إيجاد فرص شغل للشباب.. للشباب العاطل المغربي، خصوصاً منهم الشباب الحاملين للشهادات.

أسعد طه: مشاهد ساحرة في مدينة أغادير بالجنوب المغربي، وهي التي ضربها زلزال عام 1960 فقتل وشرد الآلاف من أبنائها، فأعيد بناؤها من جديد، ويقصدها السياح اليوم من أنحاء مختلفة من العالم للاستماع بمناخها الرائع وشواطئها الفاتنة، حتى أن المرء ليتساءل: لماذا يصر السائح العربي على تجاهل ما يتمتع به العالم العربي من ثروات سياحية؟

وتمثِّل السياحة أحد مصادر الدخل الرئيسي للبلاد حيث تبلغ عائداتها ما يزيد على ملياري دولار سنوياً، كما يمثل القطاع الزراعي في المغرب أكثر من 17% من إجمالي الناتج الإجمالي وعليه يعيش نحو نصف عدد السكان، غير أن هذه المفارقة غير المفهومة بين ما تملكه المغرب من ثروات وما تعيشه من أوضاع اقتصادية توازيها مفارقة أخرى بين فقرٍ مدقع تعانيه شرائح واسعة من المجتمع وغنىً فاحش تتمتع به طبقة محدودة من الشعب.

محمد عابد الجابري (أستاذ الفلسفة): الأزمة الاجتماعية هي أزمة وجود فوارق اجتماعية تسمِّيها طبقية.. سمِّها لكن مش بالضرورة بالمعنى الأوروبي، يعني ليست لدينا طبقة الآن رأسمالية ماسكة بالسلطة وأخرى عمَّالية، فيه، لكن مش هي لوحدها، يعني السلطة الاقتصادية أحياناً يكتسبها الإنسان من التعامل مع الدولة من خدمة الدولة من استغلال الدولة، وليس من رأسماله الخاص يعني، مش طبقة برجوازية بالمعنى أوروبي، لكن فيه أزمة أو فيه تفاوت من هذا النوع.

أسعد طه: الدار البيضاء.. صخب وضجيج، سيارات من كل صنف، ووسائل للمواصلات من كل نوع، وبشرٌ من كل المستويات، بنايات شاهقة وبيوت من قصدير، محجبات وسافرات، محافظون ومتحررن، والجميع في مشهدٍ اجتماعي تهدده التوترات، وتجعل منه هماً من هموم المغرب، هماً يكاد ينفجر.

المهدي لحلو: السمات سمات الانفجار الاجتماعي واردة الآن هذا ينتظر شرارة.. إلا أنه هذا ما لا آمله للمغرب نظراً لأن المغرب له إلى جانب هذا واقع معين يختلف شيئاً ما عن بعض الدول العربية المجاورة أو البعيدة من المغرب شيئاً ما وحتى عن إن.. وعن غالبية الدول الإفريقية، فيمكن أن نقول أن تاريخ المغرب الحديث وتاريخ اليسار المغربي مثلاً، وتاريخ النقاش السياسي في المغرب جعل أنه لحد الآن هناك مقاربة يمكنني أن.. أن أقول أنها مقاربة متحضرة للوضع السياسي إلا أنه هذا لا يمنع من وقوع هزات اجتماعية كبرى كما وقع كما كان الشاهد في سنة 1984.

محمد البردوزي: لا أظن إن الانفجار متوقع عن قرب، ولكن إذا تركت الأمور على هذا.. إلى.. إذا تركت الأمور تتفاقم، إذا لم يتم تسريع المجهودات المبذولة حالياً على مستوى الملك، على مستوى الحكومة، على مستوى بعض الجماعات المحلية والإقليمية.. والمحلية والجهوية وعلى مستوى مجتمع.. منظمات المجتمع المدني، الجمعيات التي الـ NGOS التي تلعب أيضاً دوراً مهم.

[فاصل إعلاني]

الأمازيغية وإشكالية الهوية وحجم التدخلات الخارجية

أسعد طه: العالم الخارجي متهم بمحاولة استغلال بعض الإشكاليات الداخلية في المغرب لتحقيق مصالحه الخاصة، وهو ما يثير الشكوك حول دوره فيما يخص الحركة الأمازيغية، تلك التي تتفاعل سلباً وإيجاباً مع سائر القوى السياسية هنا لتحتل موقعها على خارطة التحديات التي تواجه البلاد، كنيسة القيامة، لكن المكان ليس بيت لحم وإنما ورزازات جنوبي البلاد المعروفة اليوم كمركز سينمائي تقام به الديكورات السينمائية وتنتشر به الاستوديوهات، وتصوَّر به الأفلام التي لقى بعضها شهرة عالمية كفيلم "لورانس العرب".

قد بنيت ورزازات عام 1928 كموقع عسكري على مدخل الصحراء، وهي تحتضن قصبة تاوريت، حيثما كان يسكن الجلاوي الذي كان يحكم جنوبي المغرب في عهد الاستعمار الفرنسي، ومن هذه المدينة انطلق المشاركون في المسيرة الخضراء عام 1975، التي استرد المغرب بها أقاليمه الصحراوية، ورزازات تعدُّ كبرى مدن الأمازيغ التي تقع في الأطلس، والأمازيغ أو البربر هم سكان المغرب الأقدمون، حيث يعتبر حوض البحر الأبيض المتوسط مركز الحضارات القديمة، وضمنها حضارة الأمازيغ، غير أن الإسلام انتشر بين سكان شمال إفريقيا ومن ضمنه المغرب، واختلط العرب بالبربر.

إبراهيم أخياط (رئيس جمعية أمازيغية): تعرف أن شمال إفريقيا من سيوة بمصر حتى جزر الكناري هو الوطن الأمازيغي وهذا الوطن الأمازيغي منسجم، بمعنى الأساس البشري هو كله أمازيغي، لكن مع تعاقب بمعنى الثقافات والأديان إلى آخره هذا الإنسان الأمازيغي تعرف على لغات مختلفة وثقافات مختلفة، إذن في إطار هويته فهو.. فهي هوية أمازيغية بمعنى في المستوى الأرض، في المستوى البنية الاجتماعية، في المستوى ديال مثلاً التجارب السياسية والثقافية التي مرت منه بمعنى هذا الشعب كله عرف نفس الاستعمارات ونفس الأحكام ونفس كذا إلى آخره، فعندما تُتاح له الفرصة فيكون دولة موحَّدة من (...) الذي وحَّد شمال إفريقيا إلى الدولة المرابطية والموحدية إلى آخره، فإذا ما نتحدث عن الهوية ديال الوطن، فهي أمازيغية، لكن داخل هذا الشعب هناك مُعرَّب، وهناك مفرنس، وهناك من لازال يحتفظ بلغته الأصل.

أسعد طه: إذن قد يكون جدي أمازيغياً باعتبار انتسابي إلى شمال إفريقيا، وهو ما يستلزم البحث هنا وهناك عن رموز الثقافة الأمازيغية والتفتيش في كنوز تلك الحضارة والتوقف ولو مؤقتاً من الحديث عن المغرب العربي.

إبراهيم أخياط: المغرب العربي هذا.. هذا مصطلح بمعنى.. قهري، بمعنى أُدمجنا، بمعنى هذه التسمية يعني بالنسبة لنا إحنا قدحية، لتقول المغرب العربي، ما.. ما هو.. ما هو العربي فيه؟ قد أكون مثلاً جزء من الدول الناطقة بالعربية.

الطيب بو عزة (كاتب إسلامي): عندما نراجع كثير من الكتابات الأمازيغية الآن على مستوى حتى الصحف والمجلات للأسف الشديد أجد هناك مزالق خطيرة جداً في حق التاريخ الإسلامي والتاريخ المغربي، فهم مثلاً يتحدثون عن الفتح الإسلامي بوصفه استعماراً عربياً للمنطقة، ولا يسمونه فتحاً إسلامياً، بل في الكتابات في المجلات يسمونه غزواً إسلامياً أو غزواً عربياً، وهذا كلام خطير في حق الإسلام وفي حق التاريخ الإسلامي، ثم إنه كلام مغلوط من الناحية التاريخية فلو راجعنا التاريخ سنجد أن الإسلام لم يستقر في المغرب بفعل السيف، فأول دولة إسلامية عربية هي دولة الأدارسة، والأدارسة لم تأتِ بفعل جيش، إنما جاءت بفعل رجل واحد هرب من الأمويين الذين كانوا يطاردون أهل البيت، ووصل منفرداً بلا سلاح ولا سيف، والأمازيغ أنفسهم أعطوه وملكوه عليهم.

أسعد طه: لقد طُرحت الأمازيغية كإشكالٍ أساسي منذ نهاية الستينيات، وفي البداية اتُّهم نشطاء الحركة الأمازيغية بأنهم يطرحون المسألة من منظورٍ عرقي، وفي مرحلة تالية شُكِّك في الأمازيغية كلغة، وقيل إنما هي عدة لهجات، ثم في مرحلة ثالثة ظهر الجدل واسعاً حول الحرف الذي يجب أن تكتب به وعمَّا إذا كان يجب أن يكون عربياً أو لاتينياً أو أمازيغياً.

أحمد أرحموش (رئيس جمعية أمازيغية): هو الأمازيغ عبر التاريخ يمكن أن.. أن أقول منذ.. منذ القرن الحادي عشر إلى حدود هذه اللحظة أو منذ المرابطين إن شئنا إلى حدود هذه اللحظة، تعرضوا العديد من.. الانتهاكات بممارسة حقوق الإنسان بسبب يمكن أن يكون أحياناً يأتي بسبب الانتماءات العرقية، أحياناً يتم بسبب لغتهم، وأحياناً بسبب موطنهم، وأحياناً بسبب انتمائهم القومي، وهذا الإشكال لازال ساري المفعول إلى حدود هذه اللحظة التي نتواجد فيها بحكم السياسة المتبعة من طرف الأنظمة السائدة والأنظمة الحاكمة في دول شمال إفريقيا.

أسعد طه: للأمازيغية خصوصياتها المتعلقة بالعادات والتقاليد والطقوس الاحتفالية، كذلك الآداب والفنون التي تتميز بالتنوع والثراء، غير أن التأمل في هذه اللوحة الفنية الجميلة لن يثنينا عن محاولة التعرف إلى مسار الحركة الأمازيغية ومظالمها.

إبراهيم أخياط: في 1991 تم وضع ميثاق أغادير، ميثاق حول اللغة والثقافة الأمازيغية في.. في 5 أغسطس 1991 حيث سطَّرت الحركة الثقافية الأمازيغية الخطوط العريضة لمطالبها، تبتدئ أولاً في دسترة الأمازيغية، لأن في الدستور المغربي لا توجد هوية للمغرب بمعنى.. بمعنى لن يحسم في مسألة الهوية في.. في المغرب، حيث فقط يختصر أن المغرب دولة إسلامية لغتها الرسمية العربية، لذلك ليس هناك بُعد أمازيغي بمعنى لهذه الهوية، لأنه شعب أمازيغي وحضارته أمازيغية.

ثانيا: إدماج الأمازيغية في التعليم.

أحمد أرحموش: انطلقت في البداية عندما انطلقت الحركة الأمازيغية كما انطلقت في بعدها الثقافي، وبحكم التراكم والعوائق التي تعوق مسارها في علاقتها مع الدولة بالأخص اضطرت إلى أن تربط مطالبها بمطالب ذات أبعاد سياسية.

الطيب بو عزة: أعتقد بأن الحركة الثقافية الأمازيغية في المغرب لحد الآن لم تصل إلى أن تُشكِّل نقطة خطر على الوحدة السياسية المغربية، عكس ما وصلت إليه في الجزائر، لكن أعتقد بأنها مسألة وقت فقط، فالتحوُّلات الآن هي في سياق تتصاعد فيه نحو ضرب الوحدة السياسية المغربية.

أسعد طه: نغادر ورزازات في اتجاه الجنوب مشاهد رائعة لمناطق أمازيغية كانت ممراً لقوافل التجار عبر التاريخ، وجبال كانت معاقل المقاومة في زمن الاستعمار، وقرى مازال أهلها يحتفظون بعاداتهم وثقافاتهم الأمازيغية، خلال الرحلة الطويلة نعود بالذاكرة إلى حدثٍ يستدل به البعض على تاريخ التدخل الخارجي المستغل للمسألة الأمازيغية وهو إصدار سلطات الاحتلال الفرنسي ما عُرف بالظهير البربري في السادس عشر من مايو عام 1930.

الطيب بو عزة: والظهير البربري هو مشروع استعماري وضعته فرنسا من أجل تجزئة المغرب إلى منطقتين بالأساس، منطقة الأمازيغ من الشمال ريف والأطلس والجنوب سوس، وتجزئته تجزئة النصف الثاني عن النصف الثاني اللي هو فاس، الرباط، والساحل بالأساس، باعتبار أن هذه المنطقة منطقة عربية أو يسكنها عرب والأخرى يسكنها الأمازيغ، هذه التجربة.. التجزئة.. مشروع التجزئة الذي وضعته فرنسا كان هو منطلق الحركة الوطنية في المغرب، حيث انبعثت الحركة الوطنية كمشروع مناهضة لهذا المشروع الاستعماري الذي يضرب في الهوية الموحَّدة للوطن أو للبلد المغرب.

محمد عابد الجابري: من الذين ثاروا على الاستعمار في القرن العشرين محمد عبد الكريم الخطابي، هذا أمازيغي زعيم قبائلي أمازيغي، وفي نفس الوقت كان فقيه ومفتي في.. في المسجد (...)، وأيضاً في الجنوب فيها مختار السوسي اللي هو من زعماء الوطنية، والذي كتب كتباً في تاريخ سوس العالمة يعني كمركز علمي عربي إسلامي منافس للقرويين ولفاس إلى آخره، وأيضاً فقهاؤنا القدماء كلهم كثير منهم، يعني كلهم أمازيغيين مثل(..) وغيره وغيره..

أسعد طه: نصل تنجير مدينة أمازيغية خالصة ومركزٌ للتراث المعماري والثقافي والاجتماعي الأمازيغي، ولا تبعد سوى مائتين وخمسين كيلو متراً عن الحدود مع الجزائر التي هي مشغولة أيضاً بالقضية الأمازيغية بصورة أكثر حدة عما عليه الحال هنا.. هنا حيث الطبيعة الفاتنة والمواطنون البسطاء الذين يعيشون حياتهم الوادعة، حتى أن المرء ليتساءل: هل هم مشغولون بما شَغَلت نفسها به الطبقة المثقفة من معارك حول القضية الأمازيغية؟

محمد الفقيه البصري: الموضوع أيضاً فيه تخطيط خارجي.. تخطيط خارجي كان من قبل هو أن الأمازيغيين هم الأساسيين وأن العرب يعني هجموا واستلبوا الاقتصاد وسلبوا الإرادة الأمازيغية، هذا موضوع في الحقيقة موضوع استعماري أكثر، وبالتالي تجد آثاره في النخبة، ولكن لا علاقة لهذا الموضوع بعمق شعبي.

محمد عابد الجابري: معروف أنه في فرنسا موجودة أكاديمية لا تعطي يعني كانت لحد الآن منذ سنوات لا تعطي المنح لطالب (...) يعني الماجستير إلا إذا سيقوم بها في اللسانيات وفي فرع الأمازيغية، فعملياً كثير من هؤلاء الشباب راحوا يطلبون المعرفة ولم يجدوا إلا هذا الطريق، فتكونوا في اللسانيات تطبيقية على الأمازيغية لما جاءوا إلى المغرب لم يجدوا مكاناً، مافيش أمازيغية تُدَّرس، فيعني ارتبطت الوضعية الفردية بوضعية اجتماعية بمشاكل المجتمع فأصبح هذا.. هذا الوضع قائم، وأنت تعرف أنه في جميع البلدان التي كانت مستعمرة سواء من المغرب أو من.. من فرنسا، أو من إنجلترا، أو من غيرها لم.. لم تكن هناك قطيعة نهائية مع الاستعمار.

أسعد طه: عند الأطلس الكبير المنسوب جغرافياً إلى الأمازيغ يُهيَّأ للمرء أن المجتمع المغربي قد حسم إشكالياته الداخلية والخارجية والاقتصادية والاجتماعية حتى لم يتبقَ سوى هذا الترف الفكري الذي تستنفذ فيه الطاقات عبر جدال إعلامي حول المسالة الأمازيغية ومن معها ومن ضدها.

الطيب بو عزة: قلت أن المشروع الثقافي الأمازيغي هو من الناحية الاستراتيجية لابد وأن يذهب في اتجاه خدمة المصالح الصهيونية والمصالح الاستعمارية، أنا لا أقول بأن التيار الثقافي الأمازيغي وقادته الآن هم يخدمون هذا المشروع الصهيوني أو المشروع الاستراتيجي الاستعماري عن رغبة وعن دافع ذاتي منهم، بل أقول أنهم رغماً على أنفسهم أن عمليتهم هذه من حيث ابتعاث المشروع الثقافي الأمازيغي بهذا الشكل السياسي سيصل بنا إلى نوع من الاستقلال والتجزئة لمجموعة من الإثنيات في العالم العربي.

أحمد أرحموش: هذا خطاب سبق للحركة الوطنية في المغرب وبجانبها طبعاً الحركات الوهابية الإسلامية طرحت هذا الموضوع منذ سنوات في المغرب، وكان مرحلة تالية في مقاومتها ضد الأمازيغية بعد ركوبها على ما يُسمى بالظهير الاستعماري الذي صدر سنة 1930 والذي اعتبر بأنه جاء من طرف فرنسا قد.. قد.. لكي يقسم المغرب إلى منطقة أمازيغية ومنطقة عربية وهذا غير صحيح، لأن الظهير 1930 يتعلق بتنظيم المحاكم العرفية التي يحاكم فيها الأمازيغ على خلاف المحاكم التي يحاكم فيها غيرهم، هذه.. هذا النوع من الاتهامات لا أعتقد بأن هناك إمكانية للحديث أولاً على هذا.. هذا المعطى، لماذا؟ لأن أولاً المغرب بكامله كنموذج، المغرب بكامله كنموذج هو شعب أمازيغي بكامله، وبالتالي أرضه.. ومن.. ومن.. كان يُقرأ لنا أو يُدرَّس هنا في الابتدائي بأن سكان المغرب الأولون هم البرابرة عبر أمازيغ، ولسوء الحظ أو نظراً للسياسات التي تحدثوا عليها فيما مضى أزيلت هذه الفقرة من التعليم الابتدائي ليحل محلها تاريخ شبه الجزيرة العربية ما قبل الإسلام، وهذا شكل من الأشكال ديال تحريف التاريخ المغربي، في هذا الاتجاه أقول بأن عملية الانفصال هو خطاب يصدر من مجموعة من الأطراف العاجزة عن التجاوب إيجاباً مع حقوق الإنسان وحقوق الشعب الأمازيغي في وجوده وفي إقرار حقوقه كاملة بدون استثناء وبالتالي فأعتقد بأن الأرض شمال إفريقيا هي أرض أمازيغية لا يمكن أن نتحدث فيها بأنه يمكن أن يأخذوا منطقة دون الأخرى وبالتالي لا يمكن أن نتحدث على أنه في وقت ما يمكننا أن نتحدث على المغرب أولاً كما حدث في فلسطين في الوقت الأخير.

أسعد طه: ظاهرة غريبة هنا، الأحزاب والإعلام أي أدوات الديمقراطية تستنفذ طاقاتها في حروب فيما بينها، فيتهم هذا الحزب ذاك، وتسب هذه الجريدة تلك، وقد نلنا نصيبنا من الشائعات الإعلامية السلبية، لكن أثلجت صدرنا مشاعر الود والاهتمام التي وجدناها حيثما حللنا، دُعينا لزيارة ملك البلاد في لقاءٍ قصير اعتبرناه نوعاً من التكريم، بين جنبات القصر وفي الطريق إليه كنت أسترجع ما وصفته به وسائل الإعلام الغربية بعد فترة وجيزة من توليه مقاليد الأمور إذ أنه ملك الفقراء، الراغب في حل الإشكالية الاقتصادية في بلاده، العازم على تطوير المغرب وتحديثها، المنحاز إلى الديمقراطية والحرية، غير أن أمام أحلامه سلسة عظيمة من التحديات.

خالد الجامعي: كان الإرث ثقيل يعني الحكم ديال الحسن الثاني كان الساحة السياسية المغربية هي الآن فضاء عبارة عن صحراء، الأحزاب لا توجد أحزاب ملتصقة بالشارع، ليست لها قواعد، ليست فيها ديمقراطية داخلية، ولا تمثل هذا الشعب، ولا تمثل الأجيال التي وُلدت بعد الاستقلال، حتى الملك صعيب عليه الآن، صعب، كيف يمكن أن يسير الأوضاع؟ لأنه حقيقة يجب أن نكون.. أن نقوم بما قلت، ولكن الوضع الآن ليس له من يحميه ما عندوش، الآن اللي يمكن يحمي الملك هو الجيش هو المخابرات، لأنه الأحزاب والنقابات لا وجود لها، فكان فراغ سياسي كامل.

المؤسسة الملكية.. ما لها وما عليها

أسعد طه: تُضاف إلى هذه التحديات ما تعيشه المغرب من هموم داخلية وخارجية اجتماعية واقتصادية، أضف إلى ذلك ما يجري داخل المؤسسة الملكية نفسها، حيث الخلافات بين الملك محمد السادس وابن عمه الأمير هشام الذي ينتقد بشدة أداء المؤسسة الملكية انتقاداً تقوم به أيضاً الصحافة المحلية، خالد الجامعي (صحفي ورئيس تحرير سابقٍ لجريدة "الرأي" الناطقة بالفرنسية) وجه رسالة إلى الملك طالبه فيها بتطهير المؤسسة العسكرية من الفساد.

خالد الجامعي: أنا كنا أعتقد أن هذا من (...) ديال.. ديال الحسن الثاني بعد الانقلابات الأولى والثانية، الملك أعطى الجيش عدة امتيازات وهذه الامتيازات وقضية الصحراء و(..) الصحراء أدت إلى أنه بعض الضباط في الجيش استعملوا مواقعهم ليصبحوا رجال أعمال بدون اختيار من القانون.

أسعد طه: لقد ظل الجيش دوماً مجال اختصاص الملك من عهد محمد الخامس، فيما وظَّف الملك الراحل الحسن الثاني طاقات الجيش في مهام مدنية وأخرى ردعية لتصفية وتجميد الحياة السياسية وتقزيم الأحزاب، غير أن الجيش تأفف من قمع المؤامرات الوهمية والانتفاضات الكبرى وانخرط في انقلابات متوالية وفاشلة، إلى أن أصابه ما أصاب بعض البُنى الإدارية للدولة من فساد.

خالد الجامعي: يجب محاسبة كل من يسول نفسه أن يختلس الأموال أن.. أن يحاكم، يجب على.. أن نجعل حداً للمأزق الاقتصادي الذي تعشعش في جميع.. لا في الأحزاب ولا في.. في.. في النقابات، ولا في الجيش، حيث أصبح بعض الضباط قوة اقتصادية، لوبي اقتصادي مش يقوي، يجب الحد منهم.

أسعد طه: يوم جمعة في مدينة مراكش، وحشود شعبية تنتظر وصول الملك لتأدية صلاة الجمعة في مسجد سيدي بلعباس، أشهر المعالم الدينية في المدينة، بروتوكولات وتقاليد ملكية معمول بها منذ زمن بعيد، أراد الملك الشاب أن يتمرد عليها حين وُلِّي المُلك، وربما ضمن ما يحمله من رؤية تحديثية، لكن الحرس القديم خصوصاً الفرنكفونيين منهم قاوموا الأمر بشدة.

محمد الفقيه البصري: الآن نحن نعيش مرحلة حقيقية الملك شاب، أكيد وأنه حياة أبوه ليس.. ليس مثل ما كان ابن محمد الخامس مع أبوه، اطلاقاً، الملك عاش أيضاً حياة ليست.. ليست فيها تجربة، ولا مجال أنه يشارك وكذا، فهذا الموضوع قلت له أنا في مقابلة، وأنه يجب أن تنسي أن أبوك مرَّ في العرش، لأنه لا تستطيع أن تتحمل مسؤولية ما قام به أبوك في المجتمع، فأحسن تربطه بجدك، ولكن الارتباط بجده يتطلب ما فاته من التجربة، ومن تراكم التجربة، ومن ممارسة المسؤولية.

خالد الجامعي: حان الوقت للقيام بقطيعة مع الإرث ديال الحسن الثاني، لا يمكن أن نحكم البلاد أو يحكم البلاد، لأنه قرر أن يحكم البلاد، أن يحكم البلاد بشخصياتٍ وبرجالٍ كانوا مع الحسن الثاني، ولم يفلحوا في.. في مهامهم.

ثانيا: لا يمكن أن تحكم البلاد بأصدقاء المدرسة، أنه أن يأتي بأصدقائه من القسم، و.. يحكمون البلاد.

[هذا عيب.. هذا عار.. صهيوني مستشار]

أسعد طه: هتافاتٌ يرددها دوماً المتظاهرون من أنصار التيار الإسلامي، يقصد بها (أندري أوزولاي) أحد رموز الحرس القديم، وهو يهودي يعمل مستشاراً اقتصادياً للملك منذ أحد عشر عاماً، أي منذ عهد الحسن الثاني، وهناك تقديرات متفاوتة عن عدد اليهود الذين مازالوا يعيشون بالمغرب.

محمد الفقيه البصري: أنا شخصياً مش من الأشخاص اللي ممكن يتهم كل اليهود وأنهم صهيونيين، لكن أهم مستشار الآن اللي موجود في المغرب هو أوزولاي، كيف أوزولاي الآن؟ هل هو يهودي مغربي؟ هل هو متدخل.. متدخلة فيه الصهيونية مع يهوديته؟ هذا الموضوع، لكن لا أعتقد بأنه هو غايب على التأثير في العلاقة.. في العلاقات اللي يجب أن يكون المغرب حازم فيها ضد إسرائيل، وضد الصهيونية، مع ما يجري.

أسعد طه: يسود البلاد مناخ الديمقراطية والحريات العامة، مسألة تختلف حولها النخبة السياسية، لكن المغرب تنتظر من شعبها أن يحرر نفسه من دور المشاهد، أو المفعول به، إلى دور الفاعل في عالمٍ لا يعترف إلا بقوة الفاعلين.

محمد ساسي (أستاذ قانون): ما نحتاجه في بلادنا اليوم هو قوة شعبية، بقيادة ناجعة، عملية لها رؤية استراتيجية، وقادرة على أن تورِّط البلاد في مسلسل لا رجعة فيه للتغيير والانتقال، المعادلة المغربية اليوم تحتاج إلى رقم جديد، نحن لا نطلب من الملك أن يقود ثورة، نطلب من القوى التي لها رؤية استراتيجية، والتي كنا ننتظر منها أن تعمل على تغيير الأوضاع، أن تهيئ نفسها، وأن تنظم نفسها، وأن تعبئ الشعب في اتجاه الانتقال، لكي يساير الملك هذا الانتقال، الطبقة السياسية التي كنا نعوِّل عليها في مرحلة من المراحل، هي الآن تعيش ما يمكن أن نسميه حالة إجهاد، أحسن ما يمكن أن تعطينا إياه أعطتنا، وهو حكومة تناوب، لا يمكن أن نتصور بأنها ستعطينا أشياء جديدة، ستعطينا مبادرات جديدة، لأنها أصبح لديها ضمور في النقد وفي المبادرة، وأصبحت عملياً تكتفي بمباركة المبادرات الصادرة من النظام، ولا تستطيع أن تصنع جديداً.

أسعد طه: مشهدٌ رائع، أليس كذلك؟ نعم، وكذلك موقع عظيم، وثروات جمَّة، وأطماع خارجية، وأحلامٌ لتحرير المحتل من الوطن، مسؤولياتٌ عظامٌ هي ملقاةٌ على عاتق الملك، الذي لن تسعفه نياته الطيبة، ورؤيته الوطنية في إنجاز ما يحلم به، ما لم يكن هناك تغييرٌ جذري، وتواصلٌ مع الشعب الذي يحبه، والذي يجب أن يظلَّ حراً، فالشعوب التي تُجبر على الانحناء ليس بوسعها أبداً النهوض.

للنهضة شروط لا قيود، ويخلى الدار من الزنازين، ومن السدنة المنافقين الجلادين، الذين أسماءهم وطنية ونواياهم أعجمية، الفقراء يتقدمون، الشرفاء يحكمون، يكبر الوطن، والملوك.. يهنأون.

السلام عليكم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة