الانقسام العربي حيال الأزمة السورية   
الأحد 1433/5/9 هـ - الموافق 1/4/2012 م (آخر تحديث) الساعة 8:54 (مكة المكرمة)، 5:54 (غرينتش)
فيصل القاسم
عادل الجوجري
إبراهيم حمامي

فيصل القاسم: تحية طيبة مشاهدينا الكرام أليس حريا بالعرب أن يوحدوا كلمتهم في القمة العربية المقبلة لإنقاذ الشعب السوري؟ ألا يتعرض السوريون لأسوأ محرقة في العصر الحديث؟ يصيح ضيفنا، أليس ما فعله العرب للشعب السوري دون المستوى المطلوب؟ أليس حريا بهم عزل النظام تماما على كل الصعد؟ يضيف آخر، لماذا يشن النظام السوري حملة شعواء على العرب لمجرد أنهم نددوا بمجازره الوحشية بحق الشعب الأعزل ولم يباركوها؟ يتساءل معارض سوري، ألم تسقط شعارات العروبة والمقاومة الممانعة التي تشدق بها النظام السوري على مدى عقود سقوطا مريعا؟ يضيف آخر، ألم تثبت الأيام أن إسرائيل هي أكبر حام للنظام؟ هل يتآمر العرب على سوريا فعلا أم النظام هو الذي يتآمر على العرب وعلى سوريا؟ يضيف ضيفنا، ألم يصبح ما يسمى بقلب العروبة النابض مجرد تابع ذليل لإيران وألعوبة في يد الدب الروسي؟ يصيح آخر، لكن في المقابل أليس من حق النظام السوري أن يشتكي من الموقف العربي المتآمر على بلاده؟ ألم يفرضوا بحقه عقوبات لم يفرضوها على إسرائيل؟ ألم يكن حريا بالعرب التعاون مع النظام لإخراجها من محنتها بدلا من تأزيم الأوضاع في سوريا إعلاميا وعسكريا وسياسيا؟ هل يعقل أن بعضهم يدفع بالبلاد إلى شفير حرب أهلية مهلكة؟ أليس من حق النظام أن يقول أنه مستهدف بسبب مواقفه القومية؟ ألا يدفع ثمن مقاومته وممانعته للمشاريع الصهيونية والغربية في المنطقة؟ ألم يكن وما زال نصير حركات المقاومة الوحيد؟ ألم تثبت الأيام أن النظام في سوريا كان على حق وأن المتآمرين عليه على خطأ؟ ألم يشرف على القضاء على أكبر مؤامرة كونية يتعرض لها بلد عربي في التاريخ الحديث؟ أليس من حق النظام أن يحتفل باقتراب الأزمة من نهايتها؟ أليس حريا بالعرب أن يعتذروا له على أخطائهم الفادحة بحقه على مدى أكثر من عام؟ أسئلة أطرحها على الهواء مباشرة على الدكتور إبراهيم حمامي مدير مركز الشؤون الفلسطينية في لندن وعلى السيد عادل الجوجري رئيس تحرير مجلة الغد العربي القاهرية نبدأ النقاش بعد الفاصل.

 [فاصل إعلاني]

 تحديات الدور العربي في سوريا

فيصل القاسم: أهلا بكم مرة أخرى مشاهدينا الكرام نحن معكم على الهواء مباشرة في برنامج الاتجاه المعاكس بإمكانكم التصويت على موضوع هذه الحلقة هل تؤيد الدور العربي الداعم للثورة السورية؟ صوت على صفحة الاتجاه المعاكس 9052 شخصا 72.6 % نعم، 27.4% لا، لو بدأت بهذه النتيجة مع السيد الجوجري هنا سيد الجوجري يعني الغالبية العظمى تريد أو تؤيد ما فعله العرب حتى الآن من عزل وعقوبات وضغوط على النظام السوري لكنهم في الوقت نفسه البعض يقول لا بد أن يشددوا هذه الضغوط ولا بد أن يتكاثفوا أكثر والضغط على النظام أكثر في القمة العربية بعد أيام لأن هذا هو الطريق الوحيد للتعامل مع هكذا أنظمة، كيف ترد؟  

عادل الجوجري: يعني هذه النتيجة تعتبر طبيعية جدا في ظل التحريض المستمر محطات فضائية تعمل ليل نهار.

فيصل القاسم: جميل.

عادل الجوجري: ومنهم الجزيرة والعربية نعمل ليل نهار وفق رئيس تحرير واحد هو إلي يصيغ الخبر ويمرره على كل هذه القنوات، التدفق الإعلامي المستمر والذي يحاول أن يوصل للرأي العام العربي بأن هناك ثورة في سوريا بينما لا توجد ثورة في سوريا الثورة تعني عمل شعبي وتقدمي يعني مواطنين ينزلوا الشارع يعتصموا في الميدان ثورة بدون ميدان لا يوجد ثورة! ثورة في الريف لا يوجد عبر التاريخ ثورة في الريف، الثورة في ميدان التحرير، الثورة في كل ميادين التحرير! وبالتالي فهذا الإعلام التحريضي المستمر يوميا يدق على دماغ الناس يوميا كثر خير 27% اللي هم قالوا لا ندعم هذا الدور العربي، الدور المتآمر! الدور العربي دور متآمر على ثلاث مستويات أولا: التحريض الإعلامي والتحريض الدبلوماسي وإحباط كل مبادرة كل مبادرة كانت للخير وللسلام وللمصالحة الوطنية كان يحبطها بالذات طرفان قطر والسعودية تحديدا، المسألة الثانية: مصادرة الجامعة العربية حتى حولوها إلى جامعة قطاع خاص أصبحت جامعة خاصة الآن بالفلوس من يدفع أكثر يسيطر على الجامعة العربية، موقف من السودان، السودان هل يعقل أن السودان توافق على تجميد عضوية سوريا في الجامعة العربية؟ سوريا العروبة، سوريا المقاومة، سوريا مؤسسة الجامعة العربية، سوريا التي أعطت للأمة العربية من المحيط للخليج تجمد عضويتها ومن يشارك فيها؟ السودان! عشان في قروض وفي استثمارات وفي مزايا وصلت إلى 2 مليار دولار، قطر اشترت من السلطة الفلسطينية رئاسة الدورة العربية والجامعة العربية في 2011 بـ 300 مليون دولار، هذا الدور التحريضي يرافقه دور آخر التسليح التحريض على التسليح..                

فيصل القاسم: طيب بس بتخيل نأخذهم نقطة نقطة بس كي لا تقولهم كلهم سوا..

عادل الجوجري: طيب.

فيصل القاسم: إبراهيم حمامي؟.

إبراهيم حمامي: بسم الله الرحمن الرحيم تحية لك يا أخي الكريم ولكل المشاهدين المستمعين اسمح لي في البداية أن أوجه تحية للثورة السورية العظيمة وللشعب السوري العظيم وأرفض هذا الادعاء بأنه لا توجد ثورة في سوريا ضيفك الكريم يا سيدي الكريم يحاول أن يقارن الوضع في سوريا والوضع في مصر لو كان الشعب السوري يعيش ربع ما كان الشعب المصري في ظل مبارك لكان في نعيم مقيم، للأسف الشديد أنه في الأحوال العادية أنا أرفض عادة الجلوس مع احد المجرمين أو المدافعين عنهم لكن اليوم أتشرف أن أقف في صف الثورة السورية، حقيقة الأسوأ من الإجرام الذي يحدث في سوريا هم الذين يحاولون تبرير هذا الإجرام كما أن هناك شبيحة النظام هناك شبيحة القلم واللسان وهؤلاء فئتين: فئة تصطف طائفياً....     

عادل الجوجري: في مجرمين يحاولوا إن هم يقتلوا الشعب السوري في مجرمين يشاركوا، يشاركوا بهذه الطريقة في قتل الشعب السوري.

فيصل القاسم: طيب ماشي بس بدون ما نقاطع كل واحد يأخذ دوره .

إبراهيم حمامي: في فئتين فئة تصطف طائفياً وفئة أخرى هي بقايا اليسار المتهالك الذين انقلبوا حتى على أنفسهم يعني كانوا يتغنوا بالثورة التونسية والثورة المصرية ثم تغير الآن وانقلب، أنا لا أتحدث الآن عن أمر شخصي ولكنها ظاهرة هناك فزاعات تعرض في وجه الناس أول فزاعة: الحرب الأهلية والسيناريو الليبي وأنا حقيقة أوجه تحية أيضا لثوار ليبيا الذين استطاعوا أن يسقطوا طاغية آخر هو معمر القذافي المقبور، وفزاعة ثانية: هي المقاومة والممانعة والعروبة  وإن لم نتحدث عنها بالتفصيل...   

فيصل القاسم: بس يا ريت ترد على الكلام هذا قبل أن نأتي إلى هذا كيف ترد على الكلام؟ يقول لك على ضوء هذه النتيجة يقل لك الرجل بأنه فعلا هناك حملة تحريض ضد سوريا والشارع معبأ ضد سوريا إعلاميا ودبلوماسيا وعلى كل الصعد، كيف ترد عليه؟ 

إبراهيم حمامي: طبعا هو يتحدث عن دولة أو اثنين أو يتحدث عن قناة إخبارية واحدة هي الجزيرة كل قنوات العالم دون استثناء تتحدث عما يجري في سوريا إلا فقط القناة السورية والدنيا اللي هو ضيف مستمر عليها بالمناسبة عشان نعرف من أين ينطلق...

عادل الجوجري: تشرفني، تشرفني.. 

فيصل القاسم: بس بدون مقاطعة.

إبراهيم حمامي: قناة الدنيا وقناة السورية وطبعا في قناة OTV بلبنان والمنار، هذه القنوات تعيش في كوكب آخر تتحدث انه لا يوجد شيء في سوريا الأخ يتحدث ينكر وجود ثورة في سوريا وهذه إهانة للشعب السوري حقيقة يجد أن الثورات فقط في ميادين التحرير لأنه هو عنده المثال المصري، يتحدث عن تجميد عضوية سوريا كل الدول العربية بدون استثناء إلا العراق الذي تحفظ وقال أنه لن يطبق ولبنان الذي نأى بنفسه هيك طلع التعبير كل الدول ...

عادل الجوجري: واليمن؟ 

إبراهيم حمامي: كل الدول العربية بدون استثناء إلا العراق وجزء من لبنان وزير الخارجية اللبناني فقط هما اللذين تحفظا على القرار، كل الدول وافقت على هذه العقوبات دون استثناء بسبب الدماء والأشلاء التي في الشارع، يتحدث عن أنها جامعة خاصة منذ متى كانت الجامعة أصلا مش جامعة خاصة؟ سوريا تحديدا أو النظام السوري وأنا أتحدث أن هناك فرق بين سوريا هناك فرق بين الوطن والشعب النظام السوري كان أكثر المستفيدين من الجامعة العربية والذي حصل على غطاء لتدمير بعض الدول العربية أيضا وسنأتي إلى ذلك الأمر، وبالتالي هؤلاء الذين يبررون الإجرام هم أكثر إجراما من الإجرام نفسه والذين يتحدثون فيش ثورات وفيش إشي كله إعلام يا أخي الدماء والأشلاء أصبحت واضحة للعيان لا يمكن إنكارها لأي شخص عنده عقل لا يمكن إنكار ذلك الأمر، ولكن الإنكار أسهل شيء أسهل شيء ما فيش هالحكي مش موجود تماما كما فعل وزير الخارجية السوري وغيره عندما خرج بشريطين فيديو بده يثبت أنه في مسلحين وكذا وإلى آخره وإجانا بشريط من جبل محسن في شمال لبنان وكترمايا في جنوب لبنان الذين يكذبون كما يتنفسون يحاولون إقناعنا أن نلغي عقلنا ونلغي أنفسنا ونلغي كل شيء عنا عشان نصدق رواياتهم المكذوبة التي لم يستطيعوا خلال سنة كاملة أن يثبتوها على الإطلاق! يقول لك مندسين يطلقوا النار وإلى آخره طب لماذا عندما تكون هناك مظاهرات مؤيدة للنظام لا تطلق رصاصة واحدة عليها؟ وثاني يوم يصير تفجيرات بالسيارات المفخخة! يا أخي معلش احترموا عقولنا وكفانا فزاعات المقاومة والممانعة والعروبة المكذوبة والتي سنفندها إن شاء الله فقرة فقرة.

عادل الجوجري: أي مقاومة مزعومة ولا مكذوبة على أي حال شوف فيما يتعلق بالثورة، الثورة لا بد أن يكون في جماهير أنا رحت لم أجد دمشق لم أجد بعصفورتين واقفين في ميدان يتظاهروا هذا كلام خيالي هذه التظاهرة موجودة في قناة الجزيرة والمظاهرات والثورة دي موجودة في قناة العربية في الميدان ما فيش في صحيح مشاكل في بعض المناطق الحدودية هي مشاكل مسلحين مجموعات مسلحة لديها أسلحة من السعودية ومن قطر ومن دول أخرى وتسريب من تنظيم القاعدة من الأنبار والرمادي وهذه تقارير وزارة الداخلية العراقية وليس أنا، هيومان رايتس ووتش قالت إن  انتهاكات حقوق الإنسان على يد المعارضة يندى لها جبين البشرية! هذا تقرير من 17صفحة  أدخل على الانترنت وطلعه، المسألة الثالثة والمهمة: تقرير المراقبين العرب الفريق الدابي الفريق الدابي راجل سوداني لا هو من الشبيحة ولا من غيره ومع ذلك أكد على وجود المسلحين ووجود العمليات الإرهابية و أكد على استجابة النظام السوري لكل ما جاء في المبادرة العربية وهي أربعة نقاط أول حاجة: سحب المظاهرة المسلحة قال: سحبت سوريا المظاهر المسلحة، نمرة الاثنين: الإفراج عن المعتقلين، نمرة ثلاثة: إدخال وسائل الإعلام، نمرة أربعة: الاستعداد للحوار والحوار الوطني، هذه المبادرة واستجابة سوريا لها تم مصادرتها بقرار عربي في الجامعة العربية في مجلس وزراء الخارجية العرب لغرض في نفس يعقوب، هذا الغرض نوعين: واحد ثأرا من سوريا، سوريا المقاومة التي أحبطت مخططاتهم في بيروت وغير بيروت، نمرة اثنين: التماهي مع مشروع الشرق الأوسط الكبير وتفتيت الأمة العربية لاثنين وخمسين دويلة وأدينا لاحظنا في السودان شفنا الدور المتخاذل للجامعة العربية وللرموز العربية الآن، وشفنا في العراق دستور بريمر هيعملنا الأقلمة في ديالي وصلاح الدين وغيره، وفي ليبيا ظهر لنا إقليم برقة في مشروع كبير مشروع عالمي أممي....                                          

فيصل القاسم: والعرب مشاركون، وبعض العرب مشاركون..

عادل الجوجري: ضالعين فيه متضرعين متطوعين متماهين تماما مع هذا المشروع ويؤدون، ويؤدون هم ووكلاء الغرب الآن، الغرب لديه مشاكل، مشاكل اليورو والمشاكل الاقتصادية ومشاكل الانتخابات فأصبح يعتمد على وكلاء محليين منهم هذه الدول المتآمرة على سوريا وسوريا لن تؤذي في أحد فيهم على فكرة.  

فيصل القاسم: جميل جدا، دكتور؟

إبراهيم حمامي: شوف أخي الكريم أهنئه على لقب شبيح حقيقة لأنه تماما يكرر ما تقوله الإذاعة السورية الرسمية وقناة الدنيا...

عادل الجوجري: مين الشبيح؟

إبراهيم حمامي: حضرتك الشبيح.

عادل الجوجري: لأ عيب احترم نفسك...  

فيصل القاسم:  بدون، بدون ما تسبوا...

عادل الجوجري: لأ عيب واحترم نفسك..

إبراهيم حمامي: ما أنت بتكرر نفس الكلام ...

عادل الجوجري: لأ عيب واحترم نفسك لو سمحت..

إبراهيم حمامي: من غير ما تعصب هأثبت لك..

عادل الجوجري: أنت راجل مصلح احترم نفسك لو سمحت...

إبراهيم حمامي: الشبيحة أنواع بالمناسبة...

فيصل القاسم: لو سمحت دكتور...

عادل الجوجري: احترم نفسك لو سمحت أنت بلطجي أنا بجيب مصطلح يليق بك يعني...  

إبراهيم حمامي: أنا رح أثبت أنك شبيح وأنت أثبت إني بلطجي!

عادل الجوجري: أنا ثبت، أنا ثبت إن أنت بلطجي من أول كلمة قلتها..

فيصل القاسم: دقيقة بس بدون مقاطعة بدون ما ننقد شخصياتنا بالله تدخلي بالنقاط بدون ما ندخل بالشخصيات لأنه هو حكا الكثير من الأمور؟

إبراهيم حمامي: أنا أطالبه بإعادة قراءة الموضوع لأنه يبدو أنه لا يعرف شيء البروتوكول العربي تبع الجامعة الدول العربية من 8 نقاط وليس من ثلاث نقاط ومن ضمنه النقطة الثانية التأكد من عدم تعرض أجهزة الأمن السورية والمسمى بالشبيحة للمظاهرات في نهاية البروتوكول كلمة الشبيحة فما تزعلش كثير يعني، هذا الشخص الذي كان يتباكى على اليمن الجنوبي وهو يحاول أن يفصل اليمن الجنوبي عن الشمالي ويقول 15 يونيو 2010 عشان ما نسقطه على الواقع السوري: أنه يجب على علي عبد الله صالح أن يحاكم كمجرم حرب كحكام تل أبيب بعد حادثة مرمرة لأنه قصف الضالع بالمدافع والدبابات، مطالباً يعني تهمته ارتكاب مجازر جماعية، كم مدينة سورية قصفت بالمدافع والدبابات ويدافع عنهم الآن؟         

عادل الجوجري: يا سيدي دول مدنيين مظاهرات مدنية في الضالع مظاهرات مدنية الحراك الجنوبي سلمي الذي علم الثورات العربية فن الحراك السلمي.

فيصل القاسم: سيدي، سيدي تفضل لو تكرمت تكتب هذا  تفضل، تفضل.

إبراهيم حمامي: مش قلت لك أنه شبيح رسمي..

فيصل القاسم: بدون، بدون ما ندخل بالشخصيات.  

إبراهيم حمامي:  أما المقاومة..

عادل الجوجري: بدون مشاجرة  يعني خليك مؤدب خليك مؤدب.

إبراهيم حمامي: هاذي قمة الأدب...

عادل الجوجري: يعني رد عليَّ رد عليَّ... 

إبراهيم حمامي: أنت هذا الذي تمارسه ليش بتزعل منه؟ ليش بتزعل منه؟

عادل الجوجري: عيب، عيب..

إبراهيم حمامي: يعني أنت لما تدافع عن النظام السوري أنت أكثر إجرام من النظام السوري.

فيصل القاسم: يا دكتور إبراهيم دكتور إبراهيم...

إبراهيم حمامي: أما المقاومة والممانعة...

عادل الجوجري: ده لا دكتور ولا حاجة ده بلطجي!

فيصل القاسم: روحت الوقت على الفاضي..

إبراهيم حمامي: شوف خلينا نحكي على المقاومة والممانعة والعروبة وإلي الأستاذ بيحكي فيه المقاومة وفهمناها شو يعني ممانعة؟ بنعرفش أبرز جبهة وهي الجولان لم تطلق رصاصة منذ عام 1973 ماشي كدنا أن ننسى أن هناك حدودا لسوريا مع الاحتلال لأنها باردة جداً لما في 15/5 الماضي كانوا يهددوا أنه في ألغام ما بتقدرش تدخل الناس دخلوا وووصلوا إلى يافا واحد من بيت الخطيب دخل وطلع ما فيش إشي الإسرائيليين أخذوا على حين غرة ما فيش حتى قوة حماية على جبهة الجولان دخلوا الناس إلى الجولان لأنهم أمنين عليها تماماً، لم يستخدم الجيش السوري عتاده كاملا بما فيها الطائرات بعد عام 1973 إلا في تدمير حماة والآن في الثورة السورية، أي ممانعة وإسرائيل تذهب فوق القصر الجمهوري تخرق جدار الصوت وتذهب إلى دير الزور مش بس يقصفوا ينزلوا تحت على الأرض ويقصفوا معسكرات القيادة العامة ويغتالوا الشخصيات السورية وغير السورية في سوريا ويقول لك في الزمان والمكان، أي مقاومة عندما يقتل نظام البعث منذ عام 1963 حتى الآن 56251 مواطن سوري ويقتل 612 إسرائيلي؟ أي مقاومة وقد خسرت سوريا بعد عام 1973 تسعة وثلاثين قرية سورية في فك الارتباط عام 1974 ؟ وانسحبت إلى 15 كيلو شمال القنيطرة، أي مقاومة وقد تاجر ويتاجر النظام بفلسطين وقضيتها منذ عقود بدعوى المقاومة؟ هذا بالنسبة وطبعا رح نيجي لفلسطين بعدين، العروبة إلي يقول لك الجامعة العربية ثأراً من موقف سوريا من المقاومة تماهيا مع المشروع...       

عادل الجوجري: ما أنا بقوله...

فيصل القاسم: دقيقة، دقيقة.

إبراهيم حمامي: اجتاح بلد عربي ونهب مقدراته لمدة 3 عقود لبنان، وهذا كان بالمناسبة عشان نعرف بالتآمر مع أميركا اللي يقول لك الهيمنة والشرق الأوسط لا يتحرك النظام السوري إلا بموافقة أميركا، أولا في 21/1/1976 جيرالد فورد الرئيس الأميركي يعلن تخليه عن المعارضة والتدخل السوري في لبنان وفي 29/1 بعدها ب8 أيام الولايات المتحدة تعترف بأهمية الدور السوري في لبنان ويدخل كميل شمعون يميز الأمور هذه كلها، قطع مياه الفرات بعد حرب 1973 في الموسم الزراعي لما عمل الخزانات دعم إيران ضد العراق هذا العروبي دعم إيران ضد العراق كان هو وليد للقذافي الوجه الآخر له الوحيدين الذين دعموا إيران وأول صواريخ سقطت على بغداد كانت صواريخ ليبية انطلقت من إيران، صوت النظام السوري لصالح تدويل الملف العراقي عام 1990 تمهيدا لإدخاله تحت الفصل السابع اللي الآن خايف منه، شارك في حصار الشعب العراقي وحفر الخنادق على الحدود الشرقية هذا العروبي هذا الذي قدم للأمة العربية ساهم بقوات في حفر الباطن وما كانش حدا طالب منه هذا في ضرب العراق، أول من اعترف مع إيران بالاحتلال الأميركي للعراق في إلي سموه مجلس إدارة الدولة إلي كان يشرف عليه بول بريمر سوريا كانت أول من اعترف بهذا المجلس اعترفت بالاحتلال والأهم من ذلك في ذلك الوقت يعني أحد أهم الكتاب المشهود لهم اسمه يوسف فضل يقول: انه حضر لقاء لاري كينغ في برنامج على قناة سي إن إن مع هنري كيسنجر يقول له: أسوأ شيء حصل بعد الحرب العراقية؟ قال له: أسوأ شيء حدث لنا أننا اضطررنا إن نكشف عن احد العملاء الكبار لنا وهو حافظ الأسد، هذا موثق أخي الكريم...

عادل الجوجري: إيه الكلام ده؟

إبراهيم حمامي: شارك وساهم في تعذيب وانتزاع المعلومات من العرب إلي في غوانتانامو والإدارة الأميركية شهدت بأكثر من ذلك، يتحدث عن العروبة النظام السوري رفض أن تضم المغرب العربي الصحراء الغربية مش بيحكوا وحدة عربية وكذا إلى آخره وإلى حد الآن يريد انفصالها رفض حتى الوحدة اليمنية وطالب بانفصال الجنوب يضغط اليوم طائفيا وليس عربيا يحكي لك عن العروبة! اسمع شهادة جمال عبد الناصر أمين القومية العربية مش هيك اسمه؟ في شريط موجود إلي بيروح يبحث عنه يتحدث عن حزب البعث في الستينات وطبقه الآن تجده حرفي يقول: أما حزب البعث في سوريا هو حزب متسلط والوظائف للبعثيين فقط وأنه يمارس التمييز العنصري والطائفية ويقسم البلد لقسمين بالله لو أخذنا الشيء هذا إلي حكاه في الستينات وطبقناه اليوم باسم العروبة ما نلاقيه نفسه ولا لأ؟ هذا هو النظام الذي يقول لك العرب والعروبة وإلى آخره ثأراً من إيش؟ ثأراً من مواقفه سوريا دخلت لبنان بغطاء من الجامعة العربية لحل أزمة حرب أهلية  في لبنان لماذا يرفض الآن تدخل عربي لحل أزمة في سوريا الآن حقيقية وواقعية يعترف بها النظام؟ النظام يعترف بأن هناك مناطق خارج السيطرة الأمنية، النظام يعترف بأن هناك حاجة للإصلاح لو ما كانش هناك ثورة كان النظام فكر في يصلح بعد 11 سنة من القمع والقتل والتشريد والإرهاب؟ هذا النظام الذي يتحدث عنه وهذه هي العروبة التي يتحدث عنها، وسنأتي إلى فلسطين بعدين.                  

عادل الجوجري: أولا يعني فيما قال على طريقة {لاَ تَقْرَبُواْ الصَّلاَةَ}[النساء:43] تحدث عن المقال في الحراك الجنوبي والحراك الجنوبي ظاهرة سلمية حضارية  ناس طلعوا على الشارع علي عبد الله صالح رد عليهم بالدبابات، أما في سوريا ناس مسلحين وإرهابيين وناس وعصابات مسلحة تدعي الإسلام وهي لا تعرف شيئا عن الإسلام فهذا ما انتقده ...    

فيصل القاسم: رد على النقاط...

عادل الجوجري: وأنا راجل وحدوي وعروبي وعمري ما كتبت كلمة مع انفصال اليمن اقرأ جيداً الآن يعني ويبقى عندك بصر وبصيرة...

إبراهيم حمامي: عندي كل البصر....

عادل الجوجري: لو سمحت أنا ما قاطعتكش...

إبراهيم حمامي: قاطعتني كثير بس أنا ما قاطعتك... 

عادل الجوجري: فيما يتعلق بمسألة الجولان وتحرير الجولان، تحرير الجولان عمل عسكري عربي عندما شاركت سوريا في حرب 1973 كانت معها مصر في نفس المعركة كان معها الجزائر كان معها ليبيا الآن أين العرب؟ من أعطى سوريا طلقة واحدة؟ رصاصة حتى تحارب بها؟ من أعطاهم خبزا حتى تدعم الاقتصاد السوري ويقف ضد العدو الصهيوني؟ من أعطاهم علما أو حداثة؟ لم يعطوهم  أي شيء! أعطوا لأميركا، عندما كانت تكون هناك أعاصير في أميركا  كانت السعودية تدفع فلوس لأميركا، ولم تدفع السعودية شيئا ولم تمول المعركة ولا جبهة المقاومة على الإطلاق، ثم يتحدث عن المقاومة أو دور سوريا في المقاومة، من الذي دعم المقاومة الفلسطينية؟ من الذي أنقذهم من مذابح الملك حسين في سنة 1970؟ من الذي أنقذهم؟ نمرة رقم اثنين، من الذي ساند المقاومة اللبنانية في حرب تموز عام 2006؟ من الذي دعمهم؟ هل كان يستطيع حزب الله أن يقود معركة بهذه الكفاءة والعبقرية لولا ضباط الجيش السوري، الجيش العربي السوري وأي إنسان يقول كتائب الأسد لا يستحق أن يعيش، لأن هذا هو الجيش العربي السوري، لا بد أن يكون لدينا قيم وأخلاقيات، والقيم والأخلاقيات تقول هذا اسمه الجيش العربي السوري مش كتائب الأسد، الجيش العربي السوري وهذا الجيش هو الذي دعم المقاومة، دعم حماس، وفتح المكاتب لحماس وهو الذي دعم المقاومة العراقية واستقبل واحد ونصف مليون عراقي وأنا سامع عبد الكريم العلوجي أمبارح، وهو من قيادات المقاومة العراقية قال: الدولة الوحيدة مليون ونصف عراقي، الذي طبق على العراقيين ما يطبق على السوري فكيف يتم السخف بكل ذلك؟ الموقف من المقاومة الآن هو سوريا تقوم نيابة عن الأمة العربية بردع مشروع الشرق الأوسط الكبير.

فيصل القاسم: ولهذا هي مستهدفة.

عادل الجوجري: ولذلك مستهدفة، لو إحنا افترضنا جدلا إن سوريا عملت مثل ما عمل أنور السادات، ووقعت اتفاقية سلام ومتمهلة مع المشروع الأميركي، كانت على الحجر دي الوقت وكان بشار الأسد دا أحسن رئيس في الوطن العربي، وكان ما يجري هو تمرد مسلح، وكان شاركه باعتباره عمل إرهابي، أميركا مش كانت عاملة حملة ضد الإرهاب، وحملة ضد تنظيم القاعدة، اليوم ما بقاش تنظيم القاعدة إرهابي واليوم هذه المنظمات ما عادتش إرهابية، لا لشيء، لأنها واقفة أمام الرئيس السوري والنظام السوري، نحن نتحدث عن الشعب السوري والرئيس السوري مسؤول عن حماية المواطنين السوريين ولو تخلى عن هذا الأمر يكون فقد أحد أبرز صلاحياته وواجبه الوطني والقومي ويعتبر خائنا إن لم يحم المواطنين السوريين من هؤلاء الإرهابيين أمثال الأستاذ الذي يتحدث الآن، لأنه الإرهاب برضه نوعين، في إرهاب فكري وإعلامي، وفي إرهاب بالسلاح، وفي إرهاب بالمتفجرات، هو يفجر في وجوهنا الآن ألغاما ويفجر عبوات ناسفة، من هذا النوع الذي ينسف التاريخ العربي، ينسف دور سوريا القومي وينظر إلى بعض الشتات، مواقف هنا وهناك يحاول يجمعها ويلمها على أساس إنها تنتقص من دور سوريا العروبي والقومي، هذا لن يستطيع أحد أن يقتنع به لسبب، التاريخ موجود بين الناس.

المقاومة والممانعة على الطريقة السورية

فيصل القاسم: جميل جدا، طيب دكتور، أنا بسألك، يعني وتعقيبا على كلام الأستاذ عادل طيب يعني لماذا نكران الجميل بهذه الطريقة؟ ألم تحتضن سوريا المقاومة العربية؟ أليس من حق سوريا الآن أن تشتكي من الدور العربي والتآمر العربي عليها في عز هذه المحنة وهي التي احتضنت المقاومة، أنت دافعت عن حماس وتدافع عن المقاومة منذ عشرات السنين، هل تنسى إنه حماس كانت في سوريا وما زالت في سوريا، وإنه حركات المقاومة لولا سوريا كانت في ستين ألف داهية؟

إبراهيم حمامي: شكرا دكتور فيصل، يعني حقيقة أشكر الخطبة العصماء، اللي ما ردتش ولا على شيء تاريخي موثق، وبالنسبة للجولان لأنه عمل عربي، كتب الكثير كيف بيعت الجولان وهناك عندي قائمة لو بتحب تشوفها بالكتاب وأركان النظام السوري الذين قدموا شهاداتهم كيف بيعت الجولان، وأطلق بيان الانسحاب من الجولان قبل أن تسقط الجولان، هذه مش موضوعنا يعني، يتحدث عن عمل عربي للجولان لكن لم يوجد عمل عربي لسوريا بدوش إياه بصيروا العرب فلوس، جامعة خاصة، المهم، شوف أخي الكريم، بالنسبة لدعم المقاومة، هذه المقاومة حكينا جزء من فلسطين، لا ننكر وللإنصاف ومن باب الأمانة أن سوريا احتضنت أو استضافت بعض حركات المقاومة في فترات متقطعة، هذه الأمانة والإنصاف ولكن لمصالح خاصة، تنقلب عليها عندما يناسبها ذلك تماما كما فعلت مع عبد الله أوجلان وسلمته لتركيا، وتماما كما فعلت مع ياسر عرفات، ياسر عرفات كان مقيم في دمشق وانقلبت عليه ولاحقته في لبنان وقصفت طرابلس وقتلت اللبنانيين والفلسطينيين، إذن هي تقاطع مصالح ولذلك هم احتضنوا صحيح، لا ننكر ذلك ولكن لمصالحهم الخاصة، وكنا ننتظر الغاية من ذلك، على العموم، بنحكي على فلسطين والمقاومة لأنه طبعا فلسطين هي الكرت الرابح عندهم، شوف يا سيدي، لم يكن هناك انشقاق فلسطيني فلسطيني إلا بتغذية سورية، كان آخره في عام 1983 عندما عملوا فتح الانتفاضة، أسوأ فرع للأمن في سوريا وحضرتك بتعرف يا دكتور فيصل اسمه فرع فلسطين، كان لملاحقة المقاومين الفلسطينيين بعدين عمموه على الكل، صار على الكل وصار أسوأ شيء عشان اسمه يضل مشوه للأبد، الحرب الأهلية في لبنان في عام 1982 وقف النظام، الحرب الأهلية في لبنان إحنا بنعرف ما الذي حدث ومخيم تل الزعتر، ودخول الجيش السوري للقضاء على الجيش اللبناني العربي اللي كان يقوده الملازم أحمد الخطيب، عروبي قومي، قضوا عليه، لمصالحهم الذاتية وكانت مجزرة مخيم تل الزعتر، في عام 1982 وقف النظام متفرجا والمقاومة الفلسطينية تذبح، لم يفعل شيء ظل في سهل البقاع يتفرج، حتى بعد أن انتهت المعركة في شهر 8 رفض النظام السوري أن يحتضن المقاومين الفلسطينيين ليبقوا على حدود فلسطين واضطروا لتشتتهم في كل الدول العربية، في عام 1982 دمر وقتل من فلسطين وطرابلس لبنان أكثر مما قتله الجيش الإسرائيلي في اجتياح لبنان ربما، في 1985 مساعدهم وذراعهم الأيمن نبيه بري حاصر المخيمات لأشهر حتى اضطروا لأكل الكلاب والقطط ونشر الضباع لهم وكان بدعم كامل من سوريا، الذي يتغنى بالمقاومة والممانعة إنه عمل زي السادات، تبنى النظام السوري المبادرة العربية، بل هو في لجنة المتابعة للمبادرة العربية التي تسقط حق العودة الفلسطيني، هذا اللي بحكي لك إياه إنه عمل زي السادات أسوأ من السادات، السادات لم يسقط حق العودة، المقاومة العام الماضي يعترف بحدود عام 1967، لما درست الثورة في سوريا تذكرت سوريا، النظام السوري إنه هناك مبادرة وغيرها واعترفت بدولة فلسطينية بحدود عام 1967، بما يعني اعتراف بإسرائيل، يا سيدي بقول لك ما عمل زي السادات، هناك اتفاق حصل بين الأسد الأب ورابين واتفقوا على كل شيء وتسمى وديعة رابين إلا أن مقتل رابين أسقط كل شيء وهلأ بقطع لهم الوديعة بكرة بعمل معهم سلام، لأنهم وافقوا على المبادرة العربية، اليوم الفلسطينيون في سوريا حتى هذه اللحظة، صحيفة الشرق الأوسط اليوم، والمستقبل العربي موقع، 106 فلسطيني الذين سقطوا مع الشعب السوري لأنهم يعيشون بينهم وما يحصل عليه يحصل عليهم، اليوم تقصف المخيمات، مخيم الرمل في اللاذقية يقصف من قبل البوارج السورية، ومخيم درعا حوصر من قبل الدبابات السورية وعوقب لأنه ساعد أهل البلد، يا سيدي خليني أقول لك حتى لو كان صحيحا أنهم يعني أبو القومية وأبو العروبة وأبو المقاومة وكل شيء، حتى لو كان أفضل نظام مقاومة على الإطلاق، قطرة دم سورية واحدة لا تبرر ما يفعل، لا يمكن بحجة المقاومة والممانعة أن نبرر هذا الدم الذي يسيل، إذا كان تحرير فلسطين ثمنه المزيد من القتل والدماء والأشلاء للشعب السوري لا نريد تحرير فلسطين اللي بده ييجينا من النظام السوري.

فيصل القاسم: بالله شو، بس عيدها، شو بالضبط.

إبراهيم حمامي: إن كان ثن تحرير فلسطين على طريقة النظام السوري، بقتل مزيد من أبناء الشعب السوري وكل قطرة سورية غالية علينا، لا توجد قطرة دم عربية أغلى من قطرة أخرى، لا نريد تحرير فلسطين على الطريقة السورية، النظام السوري الذي يقتل أبناء شعبه بحجة فلسطين المقاومة، أخي زهقتونا بدناش إياها الحجة هذه، بدناش إياكم تحرروا لنا فلسطين.

عادل الجوجري: بدناش مقاومة.

إبراهيم حمامي: لا يمكن تبرير القتل والإرهاب باسم فلسطين، هذا الأمر محسوم، ولذلك أعود وأقول من جديد، إنه هناك احتضان واستضافة بعض الحالات ولكن النظام السوري كان يستغل ورقة فلسطين لمصالحه، انضرب الفلسطينيين، انقتل الفلسطينيين، هذا الذي كان ، هذا كله موثق، جبت لك إياه بالتاريخ، هلأ خطبة عصماء وحكي في الهوا.

فيصل القاسم: تفضل يا سيد.

عادل الجوجري: حماس، حماس التي احتضنها الشعب السوري والنظام السوري، وقدم لها الكثير، اليوم تخون سوريا، وتخون الشعب السوري، وتخون النظام السوري.

فيصل القاسم: تخون، تخون..

عادل الجوجري: نعم، وتنضم إلى الحلف الذي يصنع الآن برعاية أميركا هذا الحلف الذي مجرد ما شاورا لها، حتى تنزع ورقة المقاومة من النظام السوري وحتى لا يقال إن أنت لا تدعم المقاومة الفلسطينية وهي حماس تركتك، لو كان لديهم إخلاص، لكانوا بقوا وكانوا تحملوا مع هذا النظام الذي أواهم عندما كان النظام العربي كله أعطاهم ظهره، فهذه مسألة، المسألة الثانية، يتكلم تاريخيا عن وقائع غير صحيحة، يقول إن سوريا دعمت أو كانت وراء انشقاق فتح الانتفاضة، هات أبو موسى على التلفون، لم يكن ذلك صحيحا، هذا الانشقاق له تاريخ في داخل حركة فتح، ولذلك هم يصممون على اسمها حركة فتح الانتفاضة فلم يكن لسوريا أي علاقة بهذا الموضوع على الإطلاق، فهذا تزييف للتاريخ، يتكلم عن الحرب  الأهلية ووقائع، إحنا نتكلم الآن نحن نتحدث الآن عما نحن فيه من مشكلة، يقول قطرة دم سورية، نعم على دماغنا من فوق، أي قطرة دم سورية غالية، بس من الذي يقتل السوريين؟ الذي يقتل السوريين ليس نظام وإنما المجموعات المسلحة التي تقصف يوميا بأسلحة إسرائيلية وأسلحة أميركية..

إبراهيم حمامي: يا ساتر، يا ساتر..

عادل الجوجري: وهذه الأسلحة يتم شراؤها وفي مخازن سلاح في طرابلس وقصف أحد المخازن أو انفجر من عامل داخلي، هذه المخازن موجودة لمحاولة تغيير التركيبة السياسية برمتها في داخل سوريا، الآن ما يجري في سوريا ليس إلا إرهاب منظم، إرهاب تقوده دول عربية من أجل تفكيك البنية السياسية وراهنوا على ثلاث حاجات في سوريا، أول حاجة راهنوا على تفكيك البنية السياسية بمعنى السفراء هينشقوا ووزراء هينشقوا، سنة ما انشقش حد إلا المعاون بتاع، أنت عارف في أي وزارة في سوريا في 500 معاون، ما فيش وزير انشق بالذات في الوزارات السيادية، نمرة اثنين، راهنوا على الجيش وقالوا سينشق الجيش، ده اليمن انشق منها علي محسن الأحمر معاه الفرقة الأولى المدرعة كاملة، في سوريا لم ينشق إلا شوية ناس هربانين من الخدمة يعني، راهنوا أيضا على الموقف الدولي وبرهان غليون أمبارح لما سألوه ولا النهارده في برنامج في العمق في قناة الجزيرة سألوه لماذا تراجع المجلس الوطني قال لأننا راهنا على الخارج أكثر مما راهنا على الداخل، قالوا له، طب ما فيش مظاهرات في دمشق ولا فحلب ولا اللاذقية والمدن الكبرى، لا توجد ثورة في التاريخ إلا تتحرك من المدن الكبرى، فقال أصل إحنا للأسف ما ركزناش على الداخل ركزنا على الخارج، يا سيدي دي معارضة مصطنعة من أجل صياغة موقف خارجي أكثر من الداخل وهي معزولة وليس لها أي جماهير، الجدع من المعارضة السورية يحشد عشر آلاف في أي ميدان.

فيصل القاسم: جميل.

عادل الجوجري: ويقعد بهم ثلاث أربع أيام، ولما يكون في ثورة شعبية أو انتفاضة حتى أو حركة احتجاج بتبقى لديها القدرة على التحمل ولديها القدرة تبقى في الميدان، إحنا قعدنا في الميدان ثمانية عشر يوم، في ميدان التحرير ثمانية عشر يوم، في تونس أربعين يوم أو ثلاثين يوم، قعدوا ومتمسكين، لا يوجد ذلك في سوريا، هنخترع ثورة يعني؟ هنجيب أدبيات ثورة الموجود في الكتب، هذا علم الثورات إنه الميدان والجماهير تنزل إلى الميادين، أين هذه الجماهير؟

فيصل القاسم: يعني هناك مؤامرة كونية على سوريا؟

عادل الجوجري: مؤامرة كونية متماهية مع الموقف العربي.

فيصل القاسم: كونية؟ بتعتقد إنه هاي كلمة شوي بتضحك هذه يعني!

عادل الجوجري: لأ ما بتضحكش، ليه؟ لما دمروا العراق ما كانتش مؤامرة دولية وكونية ولا إحنا بنخترع؟ ولما قسموا السودان مش كان في قساوسة وكان فيه صليبيين ده الموضوع كبير، وقسموها في الآخر السودان لأنه في مصالح نفطية، ولما ييجي قيادي كبير زي بوتين، هذا رجل رزين وراجل كبير ويتحدث عن إنه نريد أن نستند إلى الوقائع، في أرض الواقع في الميدان في سوريا وليس ما تتردده الفضائيات، لأن في الواقع مسألة محصورة بين مجموعة مسلحين اختطفوا المواطنين، منعوا المدارس، دخلوا المستشفيات، ضربوا أساتذة الجامعة، هذا عمل، hard at all بقول إذا لم تفرض الدولة سيطرتها على كل كيلو متر مربع ضاعت منها الهيبة، وماكس فيبر بقول كمان إن العنف تحتكره الدولة، أي طرف آخر يلجأ إلى العنف يعتبر متمرد وخارج عن القانون ويقمع بالعنف وهذه مسألة طبيعية جدا وإلا الدولة السورية تروح  لاسيما في ظل التحديات الإقليمية الخطيرة عليها.

فيصل القاسم: جميل، تفضل.

إبراهيم حمامي: والله ايش بدي أتفضل لأتفضل، شيء مضحك ومبكي في نفس الوقت.

فيصل القاسم: طيب، تفضل.

إبراهيم حمامي: بقول لك فيش ثورة، بقول لك احتكار العنف يعني يدعو إلى العنف ومزيد من القتل في الشعب السوري وبقول لك فيش ثورة، على العموم هو حكا في نقاط كثيرة، وجيد إنه هو أثارها مع إنه كله حكي في الهوا يعني.

فيصل القاسم: تفضل.

إبراهيم حمامي: يتحدث عن

عادل الجوجري: يعني هو هيفضل كده؟

فيصل القاسم: بس رد عليه؟ رد عليه بس بدون مقاطعة..

عادل الجوجري: هو هيفضل كده..

فيصل القاسم: لا، لا، تفضل.

إبراهيم حمامي: أنا كده أصلا مع..

عادل الجوجري: الأخلاق كده؟

إبراهيم حمامي: نعم،  مع كل واحد شبيح وكذا..

فيصل القاسم: تفضل.

إبراهيم حمامي: مع كل واحد، لما تكذب وتتعدى على ثورة سورية وشعب سوري قدم الضحايا، طيب شكرا.

فيصل القاسم: تفضل، أكمل بدون ما ندخل شخصيا تفضل.

إبراهيم حمامي: بتحدث عن المجموعات المسلحة، النظام السوري فشل خلال سنة كاملة أن يثبت في رواية واحدة، في صورة واحدة في شكل واحد إن هناك مجموعات مسلحة، طلع وليد المعلم كذب على التلفزيون، فضيحة وبعدها ما عادش طلع، طلع غير المقدسي بطلوا يطلعوه لأنه صار فضيحة، شوف أخي الكريم، الآن يتحدث عن الجيش السوري الحر، الذي بدأ بعد ثمانية أشهر من السلمية، بتحدث عن الميادين، حماة قبل شهر 600 ألف كانوا بالميدان، وفي الشارع وبقوا سلمية تماما، ثلاثة أشهر، رصاصة واحدة لم تطلق، دخل الأمن قمعهم في أول أيام رمضان، ليلة أول رمضان، هذا هو بدهوش يفهم، بدهوش يعرف، حر، بده يلغي عقله.

فيصل القاسم: طيب.

إبراهيم حمامي: أما موضوع انشقاق الجيش وانشقاق السياسيين، وأشكره أنه  أثار هذا الموضوع، كيف يمكن أن ينشق الجيش وهو جيش طائفي؟ كيف يمكن أن ينشق

عادل الجوجري: هذا الموضوع..

إبراهيم حمامي: لا لحظة، هذه قائمة اللي بحب، علوي، علوي، علوي، شيعي، علوي، علوي، علوي، الأجهزة الأمنية والجيش، كيف يمكن أن ينشق هؤلاء والذين يقودون هذا الأمر، ثم أن المؤيدين هناك أنواع من المؤيدين أخي، هناك مستفيدون، هناك وزراء وأعضاء مجلس الشعب، هناك متورطون مخابرات وأمن، هناك طائفيون أمنيون اللي حكينا عنهم، هناك مضللون اللي أنت سميتهم دكتور فئة مستحمرة، وهناك مطنشون، يعني بدي آكل وأشرب ما إليش علاقة، ولذلك لا نتخيل إنه الشعب كله هيطلع في الشارع زي ما هو بطالب، هناك إحصائيات، الشعوب التي تثور، 2% بس اللي بثوروا منها، يقودوا هذه الثورة، حدث خلل في هذا الأمر، في إيران كانوا 5% في مصر كانوا 8%، الآن في سوريا أعتقد حطموا هذه الأرقام، وبالتالي عندما يتحدث عن مؤامرة كونية أميركية، يا سيدي النظام السوري يتعامل مع أميركا في كل خطوة في كل نفس، أنا سأعلن الآن هذا الإعلان، دخول الدبابات السورية والآليات السورية إلى مناطق نواة وتسيل وجاسم والحارة في حوران، دخلت بموافقة أميركية إسرائيلية، هأقول لك ليش، مش بدنا نثبت، اضحك زي ما بدك، أنا بقول لك، هناك اتفاقية رقم 350 في مجلس الأمن بتاريخ 13/ 5/1974، فك الارتباط..

عادل الجوجري: والله مسكين..

إبراهيم حمامي:  تمنع سوريا من إدخال آليات ثقيلة إلى هذه المناطق، دخلت الآليات الثقيلة والدبابات ولم يحركوا ساكنا، موافقين على ذبح الشعب السوري، تماما كما أن مصر لا تستطيع إدخال هذه الآليات إلى سيناء، 13/5/1974 اتفاقية رقم 350 بمجلس الأمن تعمل من خلالها قوات يو اند دي اف  ماشي الحال، لما نتحدث عن الوضع الأميركي أنا حكيت لك، كيسنجر ماذا قال، دخول لبنان كان بموافقة الرئيس الأميركي في ذلك الوقت، التعامل مع أميركا في العراق، غوانتانامو، اليوم أخي الكريم نتحدث أيضا بموافقة أميركية دخول هذه المناطق في درعا تحديدا، في محافظة درعا وحوران إذن أخي الكريم ما حدا يحكي لنا عن أميركا، انظر على التباكي الأميركي على سوريا، هناك الكثير من هذا الأمر سنتحدث يعني، إذا بدك بنحكي لك، إسرائيل تتدخل الآن لحماية هذا النظام وهناك الكثير من ذلك، مش من اليوم بالمناسبة، من عام 2005 بدأت، صحيفة foreign affairs الأميركية في الأسبوع الأول من شهر 5/2011، تتحدث إنه أولمرت تدخل لإنقاذ نظام الأسد من الانهيار، أميركا، ماذا تحاول أميركا الآن، تحاول إضعاف سوريا، هي تعلم أن النظام منهار وسيسقط حتما والشعب السوري يعرف ذلك والشعب السوري يعرف إذا تراجع خطوة وحدة سيكون ثمن التراجع أغلى أضعاف مضاعفة عن الاستمرار بالثورة، هم يعرفون أن النظام سينهار، يريدون تدمير البلد بحيث إذا أجا واحد جديد نظام جديد سيضطر إلى الانكفاء الداخلي لإعادة الأعمار وبترك إسرائيل بحالها، هناك 28/7 /2011 لوفيغارو الفرنسية تقول بخبر أن إسرائيل طلبت رسميا من حلفائها وقف الحملة ضد سوريا، هذا في شهر 7/ 2011، هناك الكثير فاهمين كيف، ذا ادموند 14/ 9/2011 وجود قلق إسرائيلي من سقوط الرئيس بشار الأسد لأنه يقف على جبهة مغلقة منذ سنين طويلة، الأهم من هذا كله اللي حكاه عاموس جلعاد في 16/11/2011 من كم شهر ويقول أن سقوط الرئيس السوري بشار الأسد سيتتبع حدوث كارثة تقضي على إسرائيل، اميركا تتحدث في ذات النظام في ذات الأمر، هذا الذي يتحدث عنه يا أخي أميركا وموجة أميركا، موجة أميركا مين! ما هو تعامل معها في العراق وتعامل معها في لبنان وتعامل معها الآن تدخل الدبابات السورية بموافقة أميركية إسرائيلية لدرعا وحوران مؤامرة مين! هم مشاركون في المؤامرة على العرب..

فيصل القاسم: والمعارضة العراقية.

إبراهيم حمامي: نعم، والمعارضة العراقية أخي الكريم يقول لك مليون ونص عراقي كانوا يقبضوا ثمن المليون ونص UNICR للاجئين كانت بتدفع لكل راس هاي مش بلاش بعثينهم عنده.

فيصل القاسم: طيب.

إبراهيم حمامي: والأمر الآخر أخي الكريم الذين أتوا على الدبابات الأميركية في العراق كل هؤلاء القادة العراقيين الآن الذين يقتلون الشعب العراقي أجوا من حي السيدة زينب في سوريا كانوا تحت سمع وبصر وإشراف المخابرات السورية وسمحوا لهم أن يضربوا العراق لتدمير الشعب العراقي، مين بقول لك احتضان وما احتضان حاج تضحكوا علينا حاج تحكوا لنا كلام في الهوا  ولحد الآن مصر أنه ما فيش ثورة أخي ما يقول له أسوأ من الشبيحة وأسوأ من الإجرام نفسه.

فيصل القاسم: سيد عادل.

عادل الجوجري: يا أستاذ ده يقول أنه لا توجد جماعات مسلحة وأن النظام لم يثبت..

فيصل القاسم: بس رد لي  نفس النقاط، إيه.

عادل الجوجري:  وحدة، وحدة..

فيصل القاسم: تفضل، تفضل، تفضل..

عادل الجوجري: فأنا هأجيب لك تقرير لهيومن رايتس بقول ذكرت..

إبراهيم حمامي: تاريخه، لو سمحت تاريخه..

عادل الجوجري: يا عمي..

إبراهيم حمامي: تاريخه، تاريخه..

عادل الجوجري: يا عمي رح العب، اسكت بقى..

إبراهيم حمامي: تاريخه، تاريخه، إذا بتحكي لي كلام في الهوا قل لي تاريخه متى التقرير هيومن رايتس..

عادل الجوجري: أنا بتكلم لو سمحت..

فيصل القاسم: دقيقة، دقيقة، تفضل..

عادل الجوجري: ذكرت منظمة هيومن رايتس ووتش الناشطة في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان أن مسلحين في المعارضة السورية يرتكبون انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان بينها أعمال خطف وتعذيب وإعدامات..

إبراهيم حمامي: متى التقرير هذا؟

عادل الجوجري:  يا عمي يوم الثلاثاء اللي فات، يوم الثلاثاء مثل اليوم..

إبراهيم حمامي: بدي اليوم، بدي اليوم.

فيصل القاسم: معلش سيد عادل أنا بسألك سؤال أنت قلت التآمر..

عادل الجوجري: آه.

فيصل القاسم: التآمر العربي بس في نقطة طب هل مصر اللي أنت قادم منها متآمرة على سوريا عندما تسحب سفيرها من دمشق. 

الجيش السوري وإدارة الأزمة

عادل الجوجري:  طبعا مصر، الإخوان المسلمين متضامين مع الإخوان المسلمين في سوريا، مش هو تكلم عن الطائفية مش هو تكلم عن الجيش السوري، الجيش العربي السوري بقى جيش طائفي، النهاردة الجيش العربي السوري يحتل رقم 16 في العالم وهو مكون من..

إبراهيم حمامي: الله أكبر، في قتل شعبه..

عادل الجوجري: متكون من مليون، عيب، عيب.

إبراهيم حمامي: في قتل شعبه.

عادل الجوجري: دا جيش عيب عنده قيم وعنده أخلاقياته..

إبراهيم حمامي: هذا ليس الجيش السوري..

عادل الجوجري:  الجيش العربي السوري..

إبراهيم حمامي: هذا كتائب العصابة الحاكمة في سوريا..

عادل الجوجري: الجيش العربي السوري.

إبراهيم حمامي: نعم، نعم.

عادل الجوجري: عنده قيم وأخلاقيات..

إبراهيم حمامي: نهتف لك، شو رأيك نهتف لك.

عادل الجوجري:  مش البلطجية اللي أنت عارفهم، زي الإرهابيين اللي أنت عارفهم والإسلاميين اللي أنت عارفهم، إسلاميين متطرفين..

إبراهيم حمامي: طلع، طلع..

عادل الجوجري: والعلاقة باليسار ومش اليسار..

إبراهيم حمامي: طلع، خليك واضح، خليك واضح، بس خليك واضح..

عادل الجوجري: الجيش العربي السوري بقى جيش طائفي..

فيصل القاسم: جميل، تفضل.

عادل الجوجري: وهو مليون جندي بقوا طائفيين كلهم من العلويين، مليون جندي، في الثورات حاجة اسمها الكتلة التاريخية يعني مليون ينزلوا بالنسبة لسوريا نص مليون ينزلوا الميدان، إجمالي عدد المتظاهرين..

فيصل القاسم:  نزلوا في حماة.

عادل الجوجري: لأ ما نزلوش 35 ألف أقصى تقدير 40 ألف أقصى تقدير، هات لي  صورة من أي قناة في العالم، من العالم حتى إن شاء الله اشتروا مراسل، ما أنتم تشتروا مراسلين إيه المشكلة، ما تشتروا مراسل، ويبين لكم المظاهرات المليونية في سوريا لو كان في مظاهرة حقيقية أنا أمشي فيها أول واحد لأن هذا عمل شعبي وعمل..

فيصل القاسم: بس خليني أسألك بس سؤال صغير..

إبراهيم حمامي: سيسقط حتما والشعب السوري سينتصر..

فيصل القاسم: بس دقيقة، خليها النقطة هذه، بس طيب في هذه الحالة هل يعقل أنه كل العالم العربي وكل العالم مستنفر..

عادل الجوجري: مش الكل.

فيصل القاسم: والأمم المتحدة مستنفرة ومجلس الأمن مستنفر والدنيا كلها مستنفرة على لا شيء في سوريا.

عادل الجوجري: لا.

فيصل القاسم: وروسيا لا هم لها، تركت روسيا وتركت شغلها وعملها ولا هم للافروف إلا كل دقيقتين ناطط مثل البس يعطيني تقارير عن سوريا، طب السؤال المطروح، السؤال المطروح طيب حالة الإنكار هذه التي أنت ترددها بشكل يعني بشكل طيب كل اللي صاير في العالم حول سوريا وبسوريا ما في شي؟

عادل الجوجري: زي ما حصل في العراق مش كان موجود مجموعة معارضة عراقية موجودة في لندن وأميركا على علاقة بالسي أي إيه وأنت عايز تصدق إن المعارضة السورية اللي قاعدة مع هيلاري كلينتون ومع كاميرون ومع ساركوزي ومع الشيخ حمد ومع الملك عبد الله ولا سعود الفيصل..

فيصل القاسم: جميل.

عادل الجوجري: مقابلهم من يدعم النظام السوري؟ روسيا والصين وكوبا والبرازيل والهند وجنوب إفريقيا وكل الشعوب المحبة للسلام البعيدة عن هذا التآمر، الخط الرأسمالي العالمي عمره ما كان يتمنى لنا الخير..

فيصل القاسم: جميل.

عادل الجوجري: وكل الحشد اللي شايفه دي الوقتِ ما كان موجود على العراق، فأنت مستغرب ليه؟ ما كان موجود على العراق، وهذا الحشد..

فيصل القاسم: بنفس المؤامرة.

عادل الجوجري: بنفس التفاصيل، بنفس المفردات، وكان في برضه ناس بتقول نفس الكلام اللي بقوله الأستاذ، هو بتكلم عن أنه سيسقط حتما أنا النهاردة الرئيس كان في بابا عمرو، النهاردة الرئيس في بابا عمرو اللي كان بعتبروها يعني هي مصراتة، هي مصراتة بتاعة ليبيا هي دي بقى مصراتة بتاعة سوريا وكانوا يعتقدون أن بابا عمرو ستصمد سنين ودي كانت ثغرة في جدار الأمن السوري اتسدت إدلب اتسدت وإن شاء الله كل المسلحين دول هينتهوا ويبقى معارضة شريفة في الداخل لها كل الاحترام والإجلال، أي معارض شريف في الداخل يرفض التدخل الدولي ويرفض التسليح ويرفض التمويل ده إحنا بمصر نرفض تمويل خمسة جنية فما بالك بشلال المال اللي شغال على سوريا فقط لتفكيك بنية الدولة السورية وتغيير طبيعتها ليه بقى؟ لأن في محور المقاومة جاي من إيران ويمر على العراق وستعود العراق بعد أن تخرج من الفصل السابع قريبا وسوريا محور هنا، ثم حزب الله، كان في حماس لكنها خانت حماس كالعادة يعني ومش زعلانين ولا حاجة عادي شيء طبيعي من حماس بكره تسلم مش كان بقول إسماعيل هنية لن نعترف أبدا بإسرائيل بكره هيعترفوا بإسرائيل بكره يخشوا بمنظمة التحرير الفلسطينية، منظمة التحرير الفلسطينية أصلا معترفة بإسرائيل، فهذا يعني الموجود دي الوقتِ يؤكد على أن الدولة السورية ماشية على خطين خط الإصلاح السياسي عملت قانون انتخابات وقانون إعلام وقانون إدارة محلية وعملت دستور..

سوريا بين تعهدات الأسد وفائض البطش

 فيصل القاسم: طب ماشي كيف ترد على الإصلاحات، كيف ترد على أحد الإيميلات أو أحد الرسائل الإلكترونية التي وردت للقيادة السورية التي تصف الإصلاحات التي عملتها القيادة السورية بأنها إصلاحات زبالة Rubbish.

عادل الجوجري: لا أستطيع أن أرد على مثل هذا الكلام.

فيصل القاسم: كويس جدا، هذا كيف ترد عليه؟

عادل الجوجري: أنا أرد بأن الآن في سوريا تأسس جديدا 11 حزبا ستدخل الانتخابات في 7 مايو الجاي يعني كلها فركة كعب ونعيش مناخ نص العمى ولا العمى كله، المقصود لسوريا تدميرها تدميرا كاملا..

فيصل القاسم: بمؤامرة عربية.

عادل الجوجري: نعم، لكن نص العمى حتى لو ما قبلتش كل هذه الإصلاحات ما قبلتش الدستور..

فيصل القاسم: جميل.

عادل الجوجري: عدل ونمشي مع بعض بدل ما نفكك الدولة مثلما حصل في العراق، سبعة آلاف مصنع دمرت في العراق، المنشآت والجسور والكباري وهذا المستهدف، ليون بانيتا بقول إيه إحنا مخططين لضرب سوريا، ضرب سوريا يحتاج إلى تدمير الدفاع الجوي السوري لأنه منظومة معقدة جدا عايزين يدمروا الدفاع الجوي ويدمروا القوات البرية وفي الآخر يسلموا لك إياه خرابة مثلما سلموا العراق خرابة.

فيصل القاسم: جميل جدا، دكتور الوقت يداهمنا، يا ريت ترد بشكل مباشر.

إبراهيم حمامي: قال لك مليون جندي، وجيش 16 ومش قادرة على شوية عصابات مسلحة صار لها سنة المعادلة غريبة جدا ولا أزيد على ذلك، وبقولك المظاهرات السورية من 15 ألف إلى 40 ألف المتظاهر السوري الواحد بمئة ألف في بلد واحد وبقول لك ليش؟ لما كانوا يطلعوا مظاهرات في مصر احتراما للثورة المصرية اللي عايشناها لحظة بلحظة وشعرنا بالفخر فيها كان بطلع ماسك مرته حامل بنته بروح لميدان التحرير عايزين نستحم ارحل عايزين نتجوز ارحل كلام زي كده، رايحين زي رحلة الشعب المصري بطبيعته بالشكل هذا، في سوريا المتظاهر الذي يخرج رايح استشهادي مش راجع رايح للموت ودع أهله ودع والداته ودع إلى آخره ولو ما قتلش بروح لعائلته بذبحوها بقتلوا أطفال بقتلوا النساء ويغتصبوا النساء هذا الفرق إنه الناس مش عم بتطلع لأن هناك منظومة من الرعب والإرهاب والإجرام والفاشية يقودها حزب البعث بقرار قانون الطوارئ، المعارضة العراقية وبقول لك تتعامل مع السي أي إيه وأشكره  أنه ذكرني فيها هذه المعارضة نفسها اللي استلمت العراق الآن كانوا كلهم موجودين في سوريا اللي بحكي عليهم، وراحوا للعراق الآن والعراق هو المدافع الأول عن سوريا قبل ستة أشهر من الثورة السورية كان يشكو مجلس الأمن من سوريا وسوريا، الآن يرفض قرار الجامعة العربية يتحفظ عليه ويدعم سوريا هناك باصات تدخل من العراق إلى سوريا لدعم النظام السوري، بابا عمرو دخلها الرئيس السوري لماذا؟ لأنها بلد مدمر فيها الأرض المحروقة هذا الذي يقوم بتدمير هذه البلاد، دكتور فيصل الطغاة هم الذين يأتون بالغزاة وليس العكس، هو يتحدث لك عن تدخل خارجي، لماذا يتمسك؟ بحكي لك سوريا بدهم يدمروها إلى آخره، شو بدهم يدمروا فيها والله شارون لو بده يدمر سوريا ما رح يعمله اللي عمله حزب البعث ونظام الأسد، شوف أخي الكريم الفساد اللي موجود الآن المادة 153 من الدستور أحكام عرفية قانون الطوارئ عام 1963 نص قرن ماشي، رامي مخلوف وشاليش..

عادل الجوجري: اتشال، ما اتشال قانون الطوارئ ما اتشال.

إبراهيم حمامي:  ونزلت الدبابات ثاني يوم.

عادل الجوجري: اتشال.

إبراهيم حمامي: رامي مخلوف وشاليش، شالوه بسبب ثورة الشعب السوري غصبن عن راسه بعد نص قرن.

عادل الجوجري: ماشي، خليك موضوعي، اتشال.

إبراهيم حمامي: شاله نظريا وطبق على الأرض.

عادل الجوجري: اتشال.

إبراهيم حمامي: على الأرض ما اتشلش.

عادل الجوجري: ما اتشالش إزاي بقى، يبقى أنا جاي من بلد ثانية بقى جاي من موقع ثاني.

إبراهيم حمامي: في فساد أكثر أنه كل ضباط الجيش والأمن وأقارب الرئيس عاطف نجيب في درعا اللي أهان عشائر درعا وشاليش ورامي مخلوف الذين يسيطرون على مقدرات البلد المادة الثامنة من الدستور تتحدث أنه فقط حزب البعث هو الذي يقود الأمة.

فيصل القاسم: أزيلت، أزيلت هذه.

إبراهيم حمامي: في استفتاء، المادة الثامنة، بدأت البطالة فيها 30% وتزداد 100 ألف كل سنة، هذه البلد ما بدها دمار، 50% من الشعب السوري يعتمد على التحويلات من الخارج من المغتربين اللي زي الدكتور فيصل، السجناء السياسيون طل الملوحي مثلا على سبيل المثال..

فيصل القاسم:  طيب.

إبراهيم حمامي: إيش تهمتها مشكوك في وطنيتهم ويؤخرون المعركة الحاسمة مع إسرائيل، الله أكبر، صار لنا 200 سنة نعد لمعركة، سوريا تحتل المرتبة 147 في الفساد على مستوى العالم يعني ما فيش شفافية فيها..

عادل الجوجري: دي الرابع دي معناها بعيدة..

إبراهيم حمامي: ما فيش شفافية فهمتها بالعكس، ما بقول لك مخه مقلوب شو بتقول لي.

فيصل القاسم: طيب تفضل بدون..

إبراهيم حمامي: نظام البعث السوري أعاد البلاد عشرات السنوات إلى الوراء ويدمرها الآن وخايف من التدخل الخارجي، التدخل الخارجي لم يدمر سوريا أكثر مما يدمرها حزب البعث وعصابات الأسد المجرمة في سوريا لم يدمرها. 

القمة العربية والحل السياسي

 فيصل القاسم: بس خلينا ننهي البرنامج بماذا تريد من القمة العربية بعد كم يوم؟

عادل الجوجري: أنا لا أريد منها أي شيء أن تبتعد خالص عن الملف السوري، هذه القمة العربية مأجورة هذه القمة العربية مؤجرة للإيجار، لا مش عايزين منها حاجة.

فيصل القاسم: القمة العربية، جميل جدا، ماذا تريد من القمة العربية؟

إبراهيم حمامي: والله شوف العرب أثبتوا على مدار السنوات أنهم لا يستطيعون فعل شيء كان هناك بليت طفرة غريبة في لبيبا عندما أخذوا قرارا ضد ليبيا الآن الجامعة العربية أعطت سوريا مهلة ورا مهلة ورا مهلة، المراقبون الدوليون لم يصدروا تقريرا بالمناسبة نهائي..

فيصل القاسم: ماذا تريد منها؟ ماذا تريد منها؟

إبراهيم حمامي: لا أتوقع منها شيئا، لكن الجامعة العربية عليها أن تقف الآن مع الشعب السوري مع الثورة السورية وعلى أقل شيء أقل شيء إمداد إغاثي وممرات آمنة ومناطق عازلة، مش عم نقول تع  ر وحوا على القدس وسلحوا الناس.

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر، مشاهدينا الكرام لم يبق لنا إلا أن نشكر ضيفينا الدكتور إبراهيم حمامي والسيد عادل الجوجري نلتقي مساء الثلاثاء المقبل حتى ذلك الحين ها هو فيصل القاسم يحييكم من الدوحة، إلى اللقاء، يعطيكم العافية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة