اللياقة البدنية والمفهوم الحديث للرياضة   
الاثنين 30/11/1425 هـ - الموافق 10/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:21 (مكة المكرمة)، 14:21 (غرينتش)
مقدم الحلقة أيمن جادة
ضيف الحلقة - محمد صبحي حسنين عميد كلية التربية الرياضية في جامعة حلوان
تاريخ الحلقة 30/12/2000





د. محمد صبحي حسنين
أيمن جاده
أيمن جاده:

مشاهدينا الكرام، تحية لكم من الجزيرة، وأهلاً بكم مع (حوار في الرياضة) وكل عام وأنتم بخير مرة أخرى.

يُقال: إن الرياضة علم، وأنها أصبحت كذلك أكثر فأكثر مع تسارع التقدم وتلاحق التطور، ولكن السؤال الذي يفرض نفسه علينا كعرب على الأقل إلى أي مدى ندرك ذلك ونطبقه؟ وما مدى فهمنا وإدراكنا للمفاهيم الأساسية في الرياضة وأسسها العلمية، كاللياقة البدنية والمواصفات الجسمانية وأساليب الانتقاء الرياضي وأسس القياس والتقويم، وغير ذلك مما يهم الرياضي والإنسان العادي على حد سواء؟

إنه موضوع مهم، ومن المؤكد أنكم ستجدون فيه بعض ما تتعرفون إليه للمرة الأولى، كما أن هذا الحديث سيحمل الفائدة حتى لأولئك غير المهتمين بالرياضة ومتابعة فعالياتها، لأنه يتصل بالحياة اليومية لكل منا، لذلك أتمنى من غير المهتمين كثيراً بالرياضة أيضاً أن يتابعوا هذه الحلقة، لأنها محاولة لمناقشة المفهوم الحديث للرياضة، أو محاولة لرؤية الرياضة من منظور عصري.

ولنفعل ذلك سنلجأ للأستاذ الدكتور محمد صبحي حسنين عميد كلية التربية الرياضية في جامعة حلوان في القاهرة، ورئيس الاتحاد المصري للرماية بالقوس والسهم، والباحث الذي أصدر أكثر من خمسة وعشرين كتاباً ودراسة في الرياضة وعلومها، وشارك في العديد من المنتديات العلمية، وحاضر في أنحاء مختلفة من العالم.

فمرحباً بالضيف الكريم، ومرحباً بمداخلاتكم واستفساراتكم على هواتف وفاكس البرنامج إنما بعد موجز الأنباء، ولنبدأ أولاً كالمعتاد بهذا الاستهلال.

تقرير: معز بولحية:

في ظل تطور الرياضة وتكاثر مصطلحاتها يظن الكثيرون أحياناً أنهم يدركون ما ترمي إليه مسميات ومصطلحات كثيرة، ولكن الواقع يكشف غير ذلك في أحيان عديدة، فاللياقة البدنية ليست مجرد القدرة على التحمل أو القوة أو السرعة، بل هي مفهوم أوسع من ذلك وأعمق بكثير، والمواصفات الجسمية وكيفية الانتقاء المبكر للرياضيين أمور لها أسسها العلمية الدقيقة مثلما أن لحصول الإنسان العادي على القوام السليم والبعد عن السمنة واضطرابات الوزن قواعد وشروط.

أما القياس والتقويم الرياضي فواحد من العلوم الفائقة الأهمية والتي تتغلغل في كل جوانب العمل، ولا يكاد بعضنا يعرف عنها شيئاً، ألم نقل: إن الواقع يكشف أننا في حاجة لإعادة تجديد مفاهيمنا للرياضة في هذا العصر؟

أيمن جاده:

هذا ما سنحاول أن نفعله من خلال هذه الحلقة وبقدر ما يسمح لنا به الوقت. بداية –دكتور صبحي- يعني دعنا نبدأ بمحور اللياقة البدنية، يعني ما هو مفهوم اللياقة البدنية العصري الحديث سواء للرياضي أو للإنسان العادي؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

أولاً: عايز أقول لكل المشاهدين: كل سنة وأنتم طيبين.

أيمن جاده:

وأنت طيب يا سيدي.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

وعايز أشكر الدعوة الكريمة من قناة الجزيرة إن أنا أكون ضيف هذه الحلقة.

أيمن جاده:

نحن نشكرك على وقتك وقدومك إلى هنا يا سيدي.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

الله يخليك. طبعاً هو مصطلح اللياقة البدنية يمكن أكثر المصطلحات الرياضية انتشاراً في العالم كله، بصرف النظر عن سواء كان ما بين المتخصصين أو ما بين العامة أو ما بين جميع القطاعات، كل واحد بيتكلم يقول: اللياقة البدنية، اللياقة البدنية، شكل مكثف جداً في استخدام هذا المصطلح، لكن السؤال واللي سيادتك طرحته في المقدمة هل هذا الانتشار يصاحبه بالفعل انتشار للمفهوم الحقيقي للياقة البدنية؟

لأن أي إنسان بيتكلم عن اللياقة البدنية أو بيسمع عن اللياقة البدنية يقول إن أنا يبقى عندي تحمل، بس بشكل خاص، أو إن أنا أبقى قوي، أو يتكلم عن عناصر اللياقة البدنية اللي هي المرونة والسرعة والرشاقة والتوافق إلى آخره.

هذا في حد ذاته ما هو إلا المنظور الإجرائي للياقة البدنية، يعني دي الأدوات اللي إحنا بنستخدمها علشان نرفع مستوى اللياقة البدنية. لكن أيه هو المفهوم الحقيقي للياقة البدنية؟ المفهوم الحقيقي للياقة البدنية إنك أنت تملك جسم سليم، سليم من الأمراض، يكون عندك جهاز مناعة قوي يستطيع أن يدافع عنك وقت اللزوم، لأن الإنسان مُعرَّض في ظل الحياة اللي إحنا بنعيشها حالياً والتلوث والكلام ده إلى هجوم من كل جانب، فلازم يكون عنده جهاز مناعة قوي، لازم يكون الأجهزة العضوية بتاعة الجسم سليمة، وأكثر الأهمية أو أكثر الأجهزة أهمية الجهاز العصبي بتاعه، لازم يكون سليم، علشان تستطيع إنك أنت تتحمل العبء العصبي اللي أنت بتعيشه في الحياة الحديثة دلوقتي، الحياة السريعة جداً..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

وضغوطها، نعم.

أ.د. محمد صبحي حسنين[مستأنفاً]:

والرتم سريع جداً، لابد أن تكون مهيأ بدنياً إنك أنت تعايش هذا، لازم يكون جسمك خالي من التشوهات البدنية، وقوامك سليم، لازم تكون مقاييس جسمك متناسقة مع بعضها، ما يكونش فيه نفور في شكل الجسم، لازم يكون كمية الشحوم والدهون الموجودة في الجسم الكمية اللي هي اللازمة فقط وليس زيادة عن ذلك، لابد إنك أنت تستطيع أن تنام نوم مريح، ده فيه بعض الناس يناموا يقوموا مجهدين وده شيء مهم جداً، كيف تستطيع أن تنام دون أن تكون لائق بدنياً لهذا؟

أيمن جاده:

يجب أن نعرف كيف ننام أيضاً، نعم.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط كده لازم تنام كويس عشان تقدر تنتج كويس، ليه إحنا مهتمين باللياقة البدنية؟ وليه بنحاول نفهم الناس يعني أيه اللياقة البدنية؟ اللياقة البدنية مهمة جداً عشان تزيد إنتاجك على المستوى الشخصي وعلى المستوى القومي، أنت محتاج إنك أنت تزود دخلك وتشتغل أكثر عشان تسعد نفسك وتسعد أسرتك وتسعد المجتمع اللي أنت عايشه.

اللياقة البدنية عشان الدفاع، لأن كثير من الشعوب معرضة لغزو من الخارج، محتاجة إن هي تدافع عن نفسها، اللياقة البدنية من أجل التكيف الاجتماعي، إزاي إنك أنت تستطيع أن تتكيف في المجتمع اللي أنت بتعيش فيه؟ اللياقة البدنية من أجل إن الشاب لا يشعر بالاغتراب، يعني ظاهرة الاغتراب النفسي ظاهرة شائعة الآن، اللياقة البدنية لمكافحة الجريمة والتصدي للجريمة والانحراف، اللياقة البدنية من أجل إبعاد الشباب بتاعنا عن الانحراف، وعن الإدمان، وعن المخدرات، اللياقة البدنية عشان يبقى لنا وطنية وهوية، كل ده لا يستطيع أن يؤديه الإنسان إلا إذا كان لائق بدنياً، اللياقة البدنية هي الأساس اللي هي بتهيئ الناس إن هُمَّ يعيشوا حياة سعيدة.

أيمن جاده:

طب عفواً دكتور، هل هذا يعني أن اللياقة البدنية واحدة أم مختلفة؟ هل اللياقة البدنية العامة هي التي تتحدث عنها أم أن هناك أنواع من اللياقة الخاصة بكل مهنة، الخاصة بكل رياضة، الخاصة بكل وضعية؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

هو بالضبط زي حضرتك ما بتيجي تبني مبنى، اللياقة البدنية هي الأساس، ولكن هنا بيدخل سؤال مهم جداً، والسؤال ده مش جديد يعني الناس من زمان العلماء بيطرحوه، يعني سيادتك لائق لأيه؟ يعني Fitness for what? أنت لائق لأيه؟ سيادتك مثلاً كمذيع مطلوب إنك أنت تؤدي حلقة، حلقة على مدار ساعتين بتحاور ناس متخصصين، بيخش عليك مداخلات من الخارج، لابد أن تكون لائق لهذا الكلام.

أنا كرجل أستاذ جامعة، بأعمل 5 أو 6 محاضرات في اليوم لازم أكون لائق لأداء هذه المحاضرات بحيث أول محاضرة تبقى زي آخر محاضرة، الطبيب، الموظف اللي بيقعد على مكتبه 7 أو 8 ساعات، كل واحد مننا له قدر من اللياقة، وله حجم من هذه اللياقة وأنا لياقتي تختلف عن لياقتك، وهكذا كل الناس، إذاً مفهوم اللياقة لابد أن يكون متجه إلى أين؟ إلى ما يكفل للإنسان أن يؤدي كل المهام اللي مطلوبة منه بنجاح، يُضاف على هذا أيه؟

إنك أنت لك أدوار مختلفة، لأنك أنت لا تعمل فقط، ولكن لك دور في الأسرة، لك دور في المجتمع لازم تؤديه، لابد يكون عندك احتياطي من الطاقة يؤهلك أن تُشارك في العمل العام، العمل التطوعي، ده جزء من اللياقة البدنية، إذا لم تتوفر هذه القدرة لن تستطيع أن تساهم كإنسان في العمل العام، فده مطلوب إنك أنت يكون عندك اللياقة البدنية من أجل الانتماء للوطن، لأن إحنا عندنا مشكلة كبيرة جداً، إن إحنا مثلاً في مجال الرياضة ممكن إنك أنت تنتمي لنادي أكثر من انتمائك للفريق القومي، دي ظواهر لابد إن إحنا نركز عليها.

أيمن جاده:

طيب دكتور، هل هناك أو هل يقصد اللياقة البدنية لياقة الجسم؟ أم أن هناك لياقة بدنية ولياقة عقلية أو ذهنية أيضاً؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه هو طبعاً أنا مش عايز أفصل ما بين العقل والجسم، لأن دي مدارس قديمة، وكان مدخول العقل والجسم، وهل ده غير ده؟ لأنه الكيان كله واحد، يعني لو رجعنا للفلسفات القديمة، يعني حتى في أحلك الفترات في العصور الوسطى لما كان بيهمل الجسد كان الغرض من إهمال الجسد تزكية الروح، إنه هو متصور إن أنا كل ما أهمل الجسد فأنا بأعمل سمو أكثر بالروح، حتى في الإهمال كان له وظيفة برضو.

لكن الكلام ده أصبح غير موجود، نحن الآن نفكر بعقولنا وأجسامنا، يعني فيه مقولة مشهورة لعالم كبير اسمه (لاسال) يقول لك: "نحن نفكر بعقولنا وأجسامنا وقدرتنا على اتخاذ القرار السليم تتوقف على لياقتهما معاً"، ده شيء مهم جداً، لأن أنت ببساطة شديدة، لو أنت عندك صُداع تقدر تفكر تفكير سليم؟ لو أنت مريض تقدر تتخذ قرار سليم؟ هذا الكلام يعني مستبعد تماماً، إذن نحن ننظر للجسم أو للبدن على إنه كيان واحد سواء عقل أو جسد.

لذلك إحنا بنقول أيه؟ نحن نملك جسم عاقل أو نملك عقل مُجسم، ومن ثَمَّ كل ما يؤدى في الرياضة مين اللي بيقوم به؟ الجهاز العصبي بتاع الجسم، العقل، إذاً تدريب الرياضة هو تدريب عقلي بالمقام الأول، كل حركة رياضية بتتعمل عبارة عن إشارات بتطلع من المخ إلى الأجهزة المتحركة أو الأجهزة الحركية اللي هي العضلات بتحرك الجسم في مسارات محددة.

إذاً معنى كده إن الأداء الرياضي نفسه هو ترجمة لجهاز عصبي سليم وقدرة على التفكير السليم وتوجيه للعضلات لاتخاذ مسارات رياضية أو حركية معينة، كل اللي سيادتك بتشوفه ده يعني في مجال الرياضة عبارة عن أيه؟ النماذج اللي أنت.. السلة والقدم والطائرة وكل الحاجات دي بالنسبة لنا إحنا كمتخصصين ما هي إلا نماذج مختلفة بنعرضها على الناس حتى يتحرك الإنسان.

المطلوب أن يتحرك الإنسان إنما إذا كانت هذه الحركة في شكل قدم أوسلة أو يد أو طائرة هذا بالنسبة لنا سيان، إنما المهم إنك أنت تتحرك، لأنك أنت لما تيجي تتحرك الجسم هيشتغل، لما يجي الجسم يشتغل الكفاءة بتاعته هتعلى، لما الكفاءة بتاعتك تعلى الإنتاج بتاعك هيزيد وقدرتك على العمل تزيد.

أيمن جاده:

نعم، طب يعني دكتور أنت في هذا الإطار أنت تقول إذاً إن التدريب يهدف إلى أن يطوع الجسم أو يطوع الجسم للعقل، تطويع الجسم للعقل، لكن هل هناك تدريب عقلي مستقل عن تدريب البدن؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه طبعاً، طبعاً، يعني هو دلوقتي حتى في مجالات علم النفس فيه حاجة اسمها التدريب العقلي Mental training، التدريب العقلي بيعتمد أساساً على فكرة أساسية وهي إن الجزء الإدراكي اللي بيحصل في الجهاز العصبي المركزي، هذا الجزء هو الذي يسود الموقف، تأهيل أو تهيئة العضلات ده أمر سهل جداً، يعني كل ما يؤدى من تدريبات لتهيئة العضلات لتنفيذ الواجبات الحركية ده أمر سهل جداً.

ولكن التدريب الرياضي في المقام الأول هو تدريب للجهاز العصبي لذلك إحنا لما بنيجي ندرب مبتدئ تبص تلاقي بيشرك مجموعات عضلية كثيرة في الحركة، وبعدين كل ما يحصل تكرار تقل الأيه؟ المشاركات اللي هي ليس لها داعي، إلى أن نصل إلى مرحلة بتسمى Fine form، الـ Fine form ده معناه إن المجموعات العضلية المعنية فقط هي التي تؤدي الحركة، ده بيتم إزاي؟

بيتم عن طريق حاجة بسيطة جداً اسمها Frequency التكرار لأن أنا كل ما بأكرر النموذج الحركي، كل ما المسار العصبي بيتحفر أكثر، وبيستقر أكثر، إلى أن يصل الفرد أن يؤدي الحركة تلقائياً دون أن يكون هناك إدراك من الجهاز العصبي المركزي، من المخ، وهو ده المطلوب إن الإنسان يؤدي دون تفكير مع آلية مطلقة ونموذجية في الأداء.

لدرجة إن أحد العلماء الكبار، واحد اسمه (كونسلمان) ده راجل بتاع سباحة والناس اللي هم متخصصة في السباحة يعرفوه، يقول لك إنك أنت لو قعدت عملت عملية تركيز شديد جداً وتخيلت المسار الحركي للحركة الرياضية اللي أنت متخصص فيها وأنت قاعد في بيتكم، يعني أنا قاعد كده تخيلت مثلاً أنا لاعب جُلة، حطيت الجُلة في مكانها، ابتديت أعمل مرحلة الزحف، ومرحلة الدوران وبأَلِف وبأرمي، هذا التخيل يُعادل في تأثيره رمية حقيقية في الملعب.

أيمن جاده:

يعني ممكن جزء من التمرين يجلس الواحد يعني في بيته أو في غرفته وهو يفكر ويركز ذهنياً يعني.. ممكن يساعده؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

طبعاً، طبعاً ده جزء من التدريب العقلي، ده مهم جداً، وبعدين الـ Variety اللي موجودة في اللاعبين محتاجة نوع من التدريب النفسي مهم جداً، يعني تبص تلاقي مثلاً لاعب متوتر، عنده..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

طب ما هو، ما هو يعني دور التدريب النفسي هنا؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه يعني أنت لما تيجي تعمل Relaxation للاعب متوتر بيدخل الملعب مستهدي والعكس برضو، يعني لاعب عنده لا مبالاة وداخل على المباراة كأن مفيش أي مشكلة.

أيمن جاده:

أيضاً هذا كثير.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

واخد بالك، فأنت محتاج إنك أنت تشحنه أكثر.

أيمن جاده:

تشده شوية.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط كده، لإنك أنت لما تيجي تشوف الرتم البيولوجي بتاع اللاعب من ساعة ما بيخرج بيته بيبتدي الانفعال العصبي بيزيد..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

إما تصاعد التوتر أو اللامبالاة.

أ.د. محمد صبحي حسنين[مستأنفاً]:

خصوصاً لو كانت المباراة حساسة أو المباراة مهمة، أو تمثل نتيجتها درجة عالية من الأهمية، درجة الانفعال بتزيد بشكل مستمر.

أيمن جاده:

نعم، طيب دكتور أنت تحدثت عن الإدراك، يعني ضرورة إيصال الإدراك في الأفعال إلى مرحلة اللا إدراك في ردود الأفعال.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط دي حتة مهمة جداً.

أيمن جاده:

يعني ما هو دور رجال التدريب اللا إدراكي؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه يعني هو اللا إدراكي يعني أيه؟ يعني إحنا بنصل في مرحلة الأداء إلى الآلية، بمعنى إنك أنت تؤدي دون أن تضيع وقت –بالبلدي- في عمليات التفكير، وفي نفس الوقت أدائك يبقى نموذجي، يعني هأدي لحضرتك أمثلة، مثلاً في لعبة زي الكاراتيه، المطلوب إنك أنت تستخدم ما يُسمى الفعل المنعكس وليس رد الفعل الطبيعي.

رد الفعل الطبيعي عبارة عن مثير، المثير ده بيوصل لأحد الحواس سواء النظر أو السمع إلى آخره وبعدين يطلع للمخ، المخ يدرك نوع المثير، يبتدي يحدد الاستجابة المناسبة، يبتدي يدِّي الإشارات للجهاز الحركي إنه هو يستجيب الاستجابة المناسبة، لكن إحنا بنقول إن إحنا عايزين حاجة أسرع من كده، إن بدل ما يحصل هذا الكلام يتم الاستجابة، والاستجابة الصحيحة مباشرة عن طريق الفعل المنعكس اللي هو بيحصل من النخاع الشوكي، سيادتك لما تبقى نايم..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

بدون مرور الأمر عن طريق العقل.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بدون مرور المثير على الجهاز العصبي المركزي، سيادتك مثلاً لو نايم وجيت أنت وأنت نايم رحت شكك بدبوس، ممكن تبعد إيدك وما تقومش من النوم، أيه اللي حصل بالضبط؟

أيمن جاده:

لاإرادياً.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

ده لا إرادي، ده لا إرادي، كويس، إن هو الإشارة راحت للنخاع العصبي المركزي، النخاع العصبي أدرك أن هناك خطورة معينة فأمر الإيد إن هي تبعد بعيد.

أيمن جاده:

بدون تفكير.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

دون وأنت تصحى من النوم، أقول لك أنا شكيتك تقول لي: لا.. ما، طب أيه المثير كان أيه؟ ما أعرفش، ما حصلش نوع من أنواع الإدراك، فاللي حصل هنا، اللي بيحصل هنا تبص تلاقي بندخل اللاعب مثلاً في الكاراتيه أوضة ضلمة يفقد حاسة البصر، نسد ودانه عشان ما يسمعش الخصم هيعمل أيه، أو المنافس هيعمل أيه.

والمطلوب إن هو يستجيب لكل المثيرات المحيطة به باستخدام الفعل المنعكس وليس باستخدام Reaction time العادي أو رد الفعل العادي اللي هو بيدخل في الإدراك الجزئي، طبعاً لو أنت بقى عزلت جزء الإدراك تقدر بقى توجه اللاعب في تنفيذ حاجات ثانية، طول ما المهارات الأساسية بتؤدى بشكل تلقائي وآلي جداً دون أن يدخل فيها عمليات إدراك أنت تستطيع بقى أن تستخدم الإدراك في تنفيذ خطط معينة، تنفيذ طرق لعب معينة، لكن ما عندكش شاغل إطلاقاً يتعلق بالمهارات الأساسية.

أيمن جاده:

نعم، طب دكتور يعني الوصول لهذه المراحل في التدريب أو إيصال الرياضي أو حتى الإنسان العادي من خلال التدريب إلى هذه المراحل، هل له علاقة بالنضج؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه طبعاً، طبعاً يعني فيه فرق ما بين النمو وما بين النضج، يعني ممكن النمو يوصلك لمراحل معينة، لكن ما يديكش الصلاحية إنك أنت تؤدي أداء رفيع المستوى.

هأديك مثال من أحد التجارب اللي اتعملت على التوائم، التوائم جُم بيعلموا توءم، الاثنين طلوع السلم، فبدؤوا مع الأولاني في سن 18 أسبوع يعلموه يطلع الدرج بشكل منتظم، تمكن من إن هو يطلع السلم بشكل جيد لما وصل سنه إلى سن 24 أسبوع، التوأم الثاني بدؤوا معاه في سن 20 أسبوع.

أيمن جاده:

متأخر أسبوعين.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

متأخر أسبوعين، وصل لنفس الدرجة من الكفاءة بعد.. في سن 24 أسبوع.

أيمن جاده:

في نفس العمر.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

ده معناها إن هو إنك أنت بدأت معاه وهو في مرحلة نضج مناسبة لتعليم المهارة الحركية دي، لذلك حصل الثاني في نفس التوقيت، لذلك إحنا لما بنيجي نتعامل مع الأطفال، مهم جداً إن التركيبات الحركية ما تكونش على درجة عالية من التعقيد، لأن الجهاز العصبي لم يصل بعد إلى مرحلة النضج المناسبة، اللي هي تسمح إنك أنت تدي حركات معقدة ورفيعة المستوى.

لأن الرياضة، الرياضة دلوقتي دخلت في مراحل الإبداع، طبعاً إحنا عارفين الإبداع يعني إبداع يعني بيتعمل حاجات غير مسبوقة، يعني أنت لو رجعت حتى للقرآن الكريم يقول لك (بديع السماوات والأرض) بديع السماوات والأرض هو الله، الذي خلق السماء والأرض من لا مثال، وفرق كبير جداً ما بين الإبداع والابتكار، لأن الابتكار هو تطوير لشيء أُبدع، يعني مثلاً.

أيمن جاده[مقاطعاً]:

سواء بتجميع عناصر أصيلة أو بإدخال تعديل عليها.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط كده، آه يعني نيوتن مثلاً لما شاف التفاحة بتنزل، مليون واحد شاف التفاحة بتنزل، نيوتن نفسه شافها قبل كده مليون مرة، لكن في لحظة معينة حدث ما يُسمى بالإشراقة الذهنية، اللي هي ربطت ما بين نزول التفاحة والجاذبية.

أيمن جاده:

وقانون الجاذبية.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

وكانت النتيجة إن هو وصل لقوانين الجاذبية، ما وصل إليه نيوتن هذا هو الاكتشاف، يأتي على هذا الاكتشاف كل الاختراعات المستخدمة لهذه النظرية، وهذا هو الفرق أيضاً ما بين الإبداع والابتكار، واخد بالك؟ الابتكار إنك أنت بتطور شيء، بتصلح من شيء، بتطلع شكل مختلف من شيء سابق، أما الإبداع فهو شيء غير مسبوق.

الرياضة وصلت في مستوياتها دلوقتي إن هي بتؤدي الحركات الرياضية في شكل مُبهر ومبدع وخلاق، إذاً معنى كده إن لابد أن يكون هناك قاعدة أساسية وعشان كده بنرجع بقى للياقة البدنية، من اللياقة البدنية تسمح للفرد الرياضي أن يرتفع بمستوى الأداء الحركي إلى حد هذه النمذجة غير المسبوقة، أنت بتقعد تتفرج دلوقتي ..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

إلى درجة الإبداع أو الكمال البشري، أنه طبعاً حتى تشبيه بلفظة (بديع السموات والأرض) نعرف إن أسماء الله الحسنى أحياناً بعضها ينطبق في جزئية على مستوى البشر وعلى حجم البشر.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط، بالضبط.

أيمن جاده:

طب دكتور في إطار هذا الإعداد وفي غضون أقل من دقيقتين الآن، ما هو دور التعب في هذه المسائل، التدريب العضلي، التدريب العقلي؟ التعب أين تقف حدوده؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه التعب شوف حضرتك .. إحنا عندنا 3 مراحل للتعب، عندنا مرحلة التعب، وبعدين مرحلة الإجهاد، وبعدين مرحلة الإنهاك، أي أداء أول ما بتبدأ الأداء يبدأ التعب اللي هو تراكم التعب إلى أن تصل إلى مرحلة إن التعب أصبح عالي، ولكن اللاعب لديه القدرة على المحافظة على معدل الأداء كما هو، إلى أن يدخل إلى مرحلة الإجهاد، بيبتدي منحنى الأداء يقل.

أيمن جاده:

نعم.. في الإجهاد..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

إلى أن يدخل إلى مرحلة الإنهاك يبتدي يتوقف، معنى كده أيه؟ ودي برضو أحد المشاكل اللي موجودة في المنشطات، لو تكلمنا عن المنشطات، من ضمن المنشطات فيه حاجة اسمها المهدئات أو حاجات بتتاخد لعدم الإحساس بالتعب، ودي الواقعة المشهورة اللي حصلت للاعب الدراجات الفرنساوي، إن هو تجاوز الـ 3 مراحل دول، وكان واخد نوع من أنواع المنشطات ما يحسسوش بالتعب، فكانت النتيجة إن قلبه توقف، يعني تعب.

أيمن جاده:

لأنه وصل إلى مرحلة الإنهاك ولم يشعر.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

إجهاد، ثم إنهاك دون أن يشعر وبالتالي توقف القلب، ودي أنواع من المنشطات خطيرة جداً لأن عاملة بالضبط زي البنج اللي أنت بتأخذه عشان ما تحسش بالعملية، فالتعب داخل عليك دون أن تشعر إنك أنت تعبان، فالنتيجة كارثة، زي بالضبط الأطفال، الجماعة الألمان يقول لك أيه؟ يقول لك الأطفال ما عندهمش فرامل، (Kinder Haben Kaine Brinze) يعني إيه؟ يعني ممكن طفل يستمر في الأداء.

أيمن جاده:

بلا توقف.

أ.د. محمد صبحي حسنين[مستأنفاً]:

وهو مجهد فتكون النتيجة إن هو ممكن تحصل حاجات غير محمودة.

[موجز الأخبار]

أيمن جاده:

دكتور صبحي في ختام حديثك عن محور اللياقة البدنية هناك سؤال يفرض نفسه، كيف يصل الإنسان إلى اللياقة البدنية المطلوبة بالمفهوم الذي أشرت إليه كل في عمله، كل في مجاله؟ نوع اللياقة الذي يحتاج إليه كيف يصل إليه؟ بما في ذلك طبعاً الرياضي المتخصص.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

هو الحقيقة أنا عايز أشير لنقطة مهمة جداً وهي التقدم اللي إحنا بنعيشه وتأثيره على اللياقة البدنية، يعني إحنا الحقيقة التقدم التكنولوجي اللي موجود حَوَّل الإنسان إلى درجة عالية جداً من الاسترخاء يعني أنت بتقعد كده بتدوس على زرار..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

أو الكسل.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

التليفزيون بيشتغل .. الآلات بتستخدم كل حاجة والكلام ده كله، طبعاً إحنا مش رافضين هذا التقدم وإلا أصبحنا كمن تدثر بأردية الماضي رافضاً لرياح التقدم والرقي كما بيقولوا، لكن بنقول إن هذا التقدم أوجب على الإنسان أن يفرد وقت محدد للتدريب، كان الأول اللياقة البدنية بتكتسب من مجرد ممارسة المناشط الحياة العادية.

التلميذ كان يروح المدرسة يمشي كيلو أو اثنين، الزارع في الأرض بيشتغل، بيعمل جهد جسماني كبير جداً، مش محتاج إن يخصص وقت إن هو يتدرب، دلوقتي كل حاجة بقت مريحة، فلابد إن الإنسان يخصص وقت عشان يمارس فيه الرياضة من أجل إن هو يحافظ على جسمه ويحافظ على لياقته، هذا الكلام بيتطلب أيه؟

نمرة واحد: إن لابد أن يكون هناك وعي بمعنى التدريب الرياضي وأهمية اللياقة البدنية ومفهومها الحديث، لابد إن هو، يعني الدول دلوقتي، بعض الدول بتعمل مشروعات قومية للياقة البدنية، بتنزل برامج تدريب، وبتنزل اختبارات والناس بتستخدمها لتقويم اللياقة البدنية الذاتية عندهم، لابد هذه البرامج إن هي تنزل للناس إنهم عشان يقدروا يمارسوا التدريبات.

وعلى فكرة مش شرط إن التدريبات تؤدى في ملاعب كبيرة، وصالات مجهزة فيها أحدث الأجهزة والكلام ده كله، يعني هذا الكلام وارد جداً على مستوى الممارسات العادية حتى في البيت، ممكن للإنسان إن هو يُمارس، دلوقتي إحنا بنشوف الناس بتلجأ مثلاً لرياضة المشي، ده ظاهرة كويسة جداً، إنه هو بيخصص وقت معين بيمشي فيه كل يوم أو على.. في توقيتات محددة عشان يكتسب اللياقة البدنية.

وبرضو عايز أقول إن إحنا لازم ننتبه لإن الكلام هنا التجاري بيبقى كثير شوية، الأندية الصحية والكلام ده وبيقول لك إن لابد إنك أنت تعمل عشر دقائق، فيه اللي يقول لك عشرة دقائق كل يوم، واللي يقول لك 24 دقيقة بعدد ساعات اليوم، واللي يقول لك 3 أيام في الأسبوع، والكلام ده كله، إحنا بنقول الكلام ده كله ما هواش مضبوط، ولكن الإنسان ترمومتر نفسه، إزاي؟ حضرتك لما بتيجي مثلاً تخصص ساعة في اليوم للمشي.

وبتيجي تمشي إحنا بنقول لك امشي لغاية ما تشعر بالتعب ثم توقف، مشيت كيلو، لو ثبت هذا الكيلو على مدار أسبوع، هتيجي بعد الأسبوع تحس إنك أنت عندك القدرة إنك تمشي أكثر، فبنقول لك امشي أكثر، فمشيت كيلو و200 متر أو كيلو ونص، ابتديت تشعر بالتعب ثبت الكيلو ونص، وبعدين بعد فترة حتحس إن الكيلو ونصف تقدر تمشي أكثر منه.

ده اللي بيحصل في نظريات التدريب الرياضي، يعني أنت لما بتيجي تدرب بتعمل أيه؟ أنت بتوصل اللاعب لحمل معين، لما بيبتدي يتكيف مع هذا الحمل بتبتدي ترفع الحمل، هو ده اللي أنا بأقوله بالنسبة للمارسة العامة برضو لكل إنسان مارس رياضة زي المشي، زي السباحة، وياريت تبقى أنواع الرياضة اللي أنت بتمارسها بتحرك الجسم بكامله، ثم حدد أنت بذاتك الجرعة اللي أنت هتعملها، وابدأ بجرعة بسيطة جداً وأنت اللي هتبقى ترمومتر نفسك.

وبعد كده كل ما تحس إنك أنت عندك القدرة إنك أنت تزيد هذه الجرعة زودها بقدر، ثم بقدر، ثم بقدر، إذاً معنى هنا الكلام إن إحنا عايزين نقول إن الإنسان لازم يخصص وقت للرياضة، ولازم تكون الرياضة تصل عنده إلى حد العادة اليومية، دلوقتي في بعض الدول تبص تلاقي الإنسان إذا ما عملش الرياضة اليومية بتاعته يحس إن هو فيه حاجة مش مضبوطة، قدرته العقلية بتختل، قدرته على اتخاذ القرار بتقل.

أيمن جاده:

حتى نسمع ذلك على مستوى رؤساء مرشحي الرئاسة الأمريكية، يعني سمعنا من هذا الكلام.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه، يعني بيل كلينتون في المفاوضات الأخيرة بتاع كامب ديفيد جُم الناس بتوع اللياقة البدنية بتوعه اللي هم بيدربوه وقالوا له إحنا حنزود نصف ساعة.

أيمن جاده:

في تدريبك؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه، وهو في المفاوضات، فقال لهم: ليه النصف ساعة؟ قالوا له: لأن إحنا شايفين إنك أنت مقبل على قرار خطير فلابد إنك أنت تكون مهيأ بدنياً لاتخاذ هذا القرار، فزودوا البرنامج بتاعه اليومي نصف ساعة، تبص تلاقي حتى الجماعة الفلاسفة زمان يعني سقراط وأرسطو والكلام ده، كان فيه مدرسة اسمها مدرسة المشايين.

وكان فيه طريق اسمه الطريق المسقوف، كان سقراط يمشي وكل دروس الفلسفة يديها وهو ماشي، لو بصينا لغاندي، المقولة المشهورة بتاعة غاندي: "أهملت الرياضة في شبابي فأهملتني في شيخوختي".

وكل رؤساء الدول، كل القيادات والرموز بتحاول تدي قدوة للناس للممارسة الرياضية اليومية لأن إحنا بنعتبر دلوقتي..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

وفائدة لنفسها أولاً.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط طبعاً، إحنا بنعتبر الرياضة هي الوجبة الرابعة، أنت بتفطر وتتغذى وتتعشى الرياضية هي الوجبة اللي لازم تحرص عليها زي حرصك على الوجبات الثلاثة، بهذا الأسلوب لو نجحت إنك أنت تخصص هذا الكلام وتمارسه بشكل حتى بسيط جداً هتنام كويس، قدرتك على اتخاذ القرار هتبقى عالية، توافقات الجسم بتاعتك هتبقى عالية، قدرتك على مواجهة المواقف الطارئة هتبقى عالية، الجسم بتاعك هيبقى أكثر تناسق، قدرتك على إنجاز الأعمال غير المسبوقة هيبقى عالية، وبعدين هتحس بيقظة ذهنية عالية جداً تستطيع أن تدخل إلى مراحل الابتكار والإبداع في مجال عملك، هو ده المفهوم الحديث للياقة البدنية.

أيمن جاده:

نعم، طب اسمح لي دكتور ننتقل إلى محور يعني القوام والمواصفات الجسمية سواء منها السائدة الشائعة أو المطلوبة للإنسان الرياضي وحتى للإنسان العادي، يعني ماذا عن المواصفات الجسمية وحتى دورها في ممارسة الرياضة؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

شوف هأقول لحضرتك على حاجة: إحنا كده هندخل فيما يُسمى بصناعة البطل الرياضي، صناعة البطل الرياضي، أي مدرب مهما بلغت كفاءته لا يستطيع أن يصنع بطل من أي جسم، كل لعبة دلوقتي لها مواصفات جسمية محددة، وأنا بأدعي إن النمط الجسماني، الشكل الجسماني هو الأساس في التفوق الرياضي، ليه؟

لأن كل لعبة لها متطلبات محددة، إذا لم تتوافر هذه المتطلبات هتكون النتيجة إن لا يمكن هيصل الفرد إلى معدلات البطولة خصوصاً بعد الأرقام القياسية اللي وصلت إلى درجات عالية جداً، دراسات نمط الجسم بتعني، أو اللي أنا بأقصده بنمط الجسم اللي هو كمية العضلية اللي موجودة في الجسم، وكمية النحافة اللي موجودة في الجسم، وكمية السمنة اللي موجودة في الجسم.

وللعلم نظرية أنماط الأجسام دي نظرية بدأت من فترة طويلة جداً، يعني التأريخ بتاعها بدأ من الفيلسوف أو الطبيب اليوناني القديم (هيبوقراط) من 400 سنة قبل الميلاد، يعني أول من كتب من هذا الموضوع اللي هو أنماط الأجسام، وكان السر في الاهتمام بأنماط الأجسام هو ارتباطها بالسلوك، سلوك البشر، وحضرتك لغاية دلوقتي لما تيجي تلاحظ حتى فيه علاقة قوية جداً ما بين شكل الجسم وما بين السلوك.

مثلاً الناس السمان قوى دمهم خفيف، اجتماعيين بطبعهم، ميالين للصحبة، يعني تعاطف وتخاطر مع الناس لدرجة التسيب، لو متيسر مادياً تبص تلاقي كل يوم عامل عزيمة [عزومة] عنده في البيت، حتى يُقال إن.

أيمن جاده:

ماله علاقة بحب الأكل وفتح الشهية؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه.. يُقال إن يعني الجهاز الهضمي يسود اقتصاديات الجسم، مجموعة من السلوكيات بتنتمي إلى هذا النمط، لو مسكنا على الطرف الآخر مثلاً النمط النحيف، متوتر، استجاباته عالية جداً، أميل للعزلة، بعضهم معادي للمجتمع إلى آخره، لو مسكنا بقى النمط العضلي نبص نلاقي جرئ، شجاع، مقدام، إسبرطي زي ما بيقول لك يعني..

أيمن جاده:

نسبة إلى إسبرطة فروسية يعني وبطولة، نعم..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بيتحلى بأخلاق الفروسية.

أيمن جاده:

إذاً هي ثلاثة أنماط رئيسية للأجسام دكتور، ممكن أن نشاهد نموذج عنها يعني ونتحدث عنه.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه، يعني في اللوحة قدامنا أهو مثلاً دول الثلاث أنماط الرئيسية اللي هو النمط النحيف، وطبعاً إحنا بنقول نحيف يعني التطرف في النحافة، اللي تصل إلى درجة النحالة.

أيمن جاده:

نحيف زيادة عن اللزوم، نعم.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه، وثم النمط العضلي وده النمط اللي هو المستهدف في المجال الرياضي، ثم النمط السمين اللي هو درجة عالية من السمن، ما بين الأنماط الثلاثة دي فيه 86 عائلة نمطية يعني صنفت أنماط البشر كلها على سطح الكرة الأرضية إلى 86 عائلة نمطية، كل عائلة من هذه العائلات لها مواصفات وسلوكيات معينة، ودي حقيقة يعني أنت لما تيجي، ده علم النفس اسمه علم النفس الجِبِلِّي Constitutions اللي هو بيُسمى دلوقتي علم النفس البيولوجي، اللي هو تفسير سلوك البشر في ضوء المواصفات.

أيمن جاده:

تكوينها الجسمي.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

التكوين الفيزيقي بتاعه، أو التكوين الجسمي بتاعه، ودي نظرية قوية جداً موجودة وبتدرس على مستوى الشخصية، الأهمية الثانية.

أيمن جاده:

نعم، تفضل.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

ارتباط هذه الأنماط بالأمراض، يعني تبص تلاقي النمط السمين أمراض السكتة، أمراض الشرايين، بيواجهوا خطورة شديدة جداً في العمليات الجراحية وده ممكن يجرنا إلى كلام كثير جداً على موضوع السمنة ودي حديث المجتمع دلوقتي، آه.

أيمن جاده:

وسنحاول أن نمر عليها، سنعود إليها بعد أن تنهي هذا..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

تبص تلاقي النمط النحيف، أمراض القُرحة، قرح المعدة، وقُرح الاثنى عشر.

أيمن جاده:

عصبي، متوتر.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه عصبي متوتر، لأن metabolism عمليات التمثيل الغذائي اللي عنده عالية جداً، فالواحد زي ما بيقولوا بياكل في نفسه، النمط العضلي بقى نمط بيتميز بأيه جرئ، شجاع، عنده القدرة إن هو يواجه المواقف المفاجئة بمعدلات تفوق النمطين التانيين، لذلك جميع ألعاب المخاطرة في الرياضة بيرتادها أصحاب النمط العضلي، لكن الشيء الظريف بقى إن 86 نمط اللي بتتوزع عليها البشرية دي كلها هناك أنواع من الرياضة تناسب كل نمط، يعني سيادتك لما تيجي تمسك الجوكي، الجوكي ده لازم يكون نمط نحيف جداً.

أيمن جاده:

ضئيل الحجم.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

ووزنه محدود بحكم القانون لا يزيد عنه.

أيمن جاده:

أقل من خمسين كيلو، نعم.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

إلى تصل إلى السومو، شوف السومو، دول.

أيمن جاده:

العمالقة اليابانيين.. وزن فوق 130، 150 كيلو.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه، السومو دول متوسط أعمارهم 40 سنة، ما يعيشوش أكثر من كده.

أيمن جاده:

بسبب هذه البدانة الفائقة.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بيعتمد على كتلة كبيرة جداً في إحداث القوة العضلية، واخد بالك؟ فلما نيجي نمسك النمط الجسماني ده العمود الفقري بتاع البطل، ده العمود الفقري بتاع البطل.

أيمن جاده:

نعم، نعم.. يعني ممكن أن نلاحظ ربما مجموعة من الأنماط الفرعية من خلال هذا الجدول ومتغيرات نمط البناء الجسمي.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

يعني آه دي النظرية اللي هي بدأت بيها اللي هو الأنماط الجسمانية، يعني عندنا نوعين من الأنماط، في حاجة اسمها النمط الأصلي، وده النمط الـ Genetic اللي هو الوراثي اللي أنا عشان أعرفه لازم أوصل للآباء والأجداد أجيب أسرتك كلها من الأول علشان أقدر أقول إن نمطك الجسمي بتاعك كذا، وفيه النمط اللي هو الظاهري، اللي هو النمط اللي بأشوفه لحظة القياسي، وده أنا معرض إن أنا أخطئ فيه، لأنك أنت ممكن تكون –Sorry في التعبير- في حالة مرضية حالية فأنت فاقد جزء كبير من وزنك، إذن أنا ممكن أنخدع في النمط الظاهري، النمط الأصلي صعب جداً قياسه لأنني لازم أجيب بقى تاريخ حياتك كله والوالدين.

أيمن جاده:

طب ما هو المقصود بهذا الجدول في متغيراته؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

المقصود دلوقتي إن النظرية الجديدة بتاعة أنماط الأجسام اللي هو إن إحنا وصلنا إلى نظرية تجمع ما بين الاقتراب بقدر المستطاع من النمط الأصلي اللي هو الموروث والابتعاد بقدر المستطاع من النمط الظاهري اللي هو ممكن إن إحنا ننخدع فيه فخرجوا بنظرية إن فيه تلات أنماط رئيسية اللي هو النمط النحيف والنمط العضلي والنمط السمين ومجموعة من الأنماط الثانوية، الأنماط الثانوية دي يمكن أكثر أهمية عن الأنماط الأساسية.

أيمن جاده:

لأنها أكثر شيوعاً أو وضوحاً ..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

ممكن تبقى موجودة في المجتمع.

أيمن جاده:

وربما تجمع صفات من هذا وذاك.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه .. يعني مثلاً يقول لك النمط الأنثوي، تبص تلاقي ذكر مواصفات جسمه تقترب من مواصفات الأنثى أو أنثى وده بنشوفه حتى في الصوت يبقى واحد صوته رفيع زي الستات، أو واحدة صوتها تخين زي الرجالة أو أنثى مواصفتها الجسمانية تقترب من مواصفات الرجل، يعني معروف الرجل مثلاً حوض ضامر..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

وهذه الأمور لا علاقة بالهرمونات؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه طبعاً، طبعاً لأنه هو Genetic .

أيمن جاده:

هذه لها علاقة بتكوين الجسم.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

لأنه هو Genetic يعني موروث فلما جينا زي حضرتك بالضبط، أنا بأدي مثال يمكن للطلبة بتوعي لما حضرتك تروح مثلاً تجار المواشي –لا مؤاخذة- اللي بيروحوا يشتروا العجول والبتاع والكلام ده كله، لما يروح يشتري، يشتري يدوَّر على العجل اللي خشبه عريض حتى لو ما كنش فيه لحم كتير .. ليه؟ لأن الخشب ده هو اللي هيملاه بعد كده عن طريق التسمين..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

يعني ممكن تسمينه بكمية أكثر من اللحم..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه طبعاً.. إنما لو خد عجل خشبه ضيق مهما أكِّله بعد كده مش هيعمل لحم.

أيمن جاده:

لن يتضخم، نعم.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

فإذاً لابد أن يكون الهيكل كبير، هكذا في الرياضة.

أيمن جاده:

على ذِكْرِ الحيوانات والعجول يعني، هناك أيضاً أحياناً لأنواع الأنماط الجسمانية للمواصفات البشرية بالحيوان.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه طبعاً.. على فكرة تاريخ نظرية الأنماط، يعني هم بيدعوا إن هم بدؤوا من أيام الطبيب اليوناني (هيبوقراط) من 400 سنة قبل الميلاد، التأريخ الأوروبي أو الأجنبي ما ذكرش عالم مهم جداً في هذه النظرية هو ابن سينا يعني اللي مطلع على كتاب "القانون في الطب" لابن سينا يلاقي أن ابن سينا كتب عن الأنماط الجسمانية ومدى ارتباطها بالرياضة من خلال البرامج، وواضحة جداً، وقال إن النمط مثلاً النحيف الطويل ده ممكن ينجح في ممارسة كذا وممارسة كذا، ابن سينا ذكر هذا الكلام هم بدؤوا هذه القصة من أيام، من الطبيب اليوناني (هيبوقراط) لذلك أحدث الناس اللي بيكتبوا دلوقتي، فيه اتنين واحد اسمه (هيس) وواحد اسمه (كارتر) دول بيكتبوا عن أنماط الأجسام الرياضيين والكلام ده، أنا بعثت لهم –لما صدر الكتاب الجديد بتاعهم- قلت لهم ارجعوا لكتاب ابن سينا لأن ابن سينا كتب عن أنماط الأجسام وذكر يعني تصنيفات..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

تشبيه حتى ببعض الحيوانات حتى بأخلاق أو بسلوك أنا أقول –ليس بأخلاق- بسلوك الحيوان.

أ.د. محمد صبحي حسنين[مقاطعاً]:

آه.. بالضبط.. الحتة بقى إن هم في الطبعة الجديدة نزِّلوا وكتبوا إن ابن سينا وده طبيب عربي قديم تكلم عن أنماط الأجسام وشرحها كويس، النقطة الثانية لو سيادتك اطلعت على كتاب "الفراسة" بتاع الرازي، كتاب الفراسة بيرجع كل سلوك الإنسان إلى عالم الحيوان، وفعلاً يعني إنك أنت دلوقتي كل ما بتتعلم أكثر وتتحضر أكثر وثقافتك بتزيد بتعمل Control على الغريزة لذلك لو جِه وقت من الأوقات في موقف من المواقف لو أنت استفزيت بشكل قوي جداً ممكن –بيقول لك- بترجع تاني إلى الطبيعة الحيوانية اللي ممكن تؤدي جريمة، وده اللي بيفسر إزاي يقول لك إزاي راجل مثقف وراجل متعلم ويعمل جريمة زي دي، هو في لحظة من اللحظات حجم الاستثارة اللي وقع عليه عمل له ارتداد إلى الطبيعة البشرية فكانت النتيجة..

أيمن جاده:

الطبيعة الحيوانية.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

الطبيعة الحيوانية، اللي أنا عايز أقوله، ولغاية النهاردة سيادتك بتقول فلان ده شجاع كالأسد، فلان ده جبان كالنعجة، فلان ده حمول كالجمل فلان ده خبيث كالثعلب، حتى الآن تنسب هذه المسميات إلى الناس في تفسير سلوكهم.

أيمن جاده:

نعم، طيب دكتور يعني في إطار الحديث عن المواصفات الجسمية يعني كيف تتشكل هذه الأنماط؟ هل من خلال تزاوج أو كيف تشكلت بالأحرى هذه الأنواع؟ هل من خلال تزاوج؟ هل هو أمر ممكن التحكم فيه أيضاً من خلال يعني ربما تنظيم أو ترتيب أو زيجات أو من خلال علم الجينات؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

هو طبعاً في خلال المنظور الحديث وده عملية خطيرة جداً يعني في خلال النظريات الجديدة فيما يتعلق بالوراثة والكلام ده بيلعبوا دلوقتي في الحتة دي من ناحية بقي، يعني مثلاً فيه في أمريكا أحدث حاجة دلوقتي بيتكلموا على Factor جديد أو عامل جديد اسمه Sport factor، مكاتب المقبلين على الزواج ابتدت تدرس المواصفات اللي ما بين الطرفين اللي ممكن إن هي تساعد على خلق بطل رياضي، يعني أنت مثلاً لما تيجي تتجوز ببساطة شديدة طبعاً..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

يعني بتشبيه تقريباً ما يحدث بالنسبة للخيول.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط كده يعني مثلاً.

أيمن جاده:

لما يكون الخيل .. الفرس يعني كما يسموه فحل ويفوز بالسباقات، وينجب..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط يعني حضرتك لما تيجي مثلاً تُجوِّز واحدة طويلة لواحد طويل متوقع إنه يطلع جيل أكثر طولاً.

أيمن جاده:

أكثر طولاً.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

مش كده أم لا؟ عشان إنت بتستهدف ألعاب معينة زي كرة السلة..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

عدَّاء وعدَّاءة بيجيبوا عدَّاء أسرع..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

مثلاً، يعني مشكلة العداء دي على سبيل المثال أصعب حاجة في الرياضة الراجل الأسبرنتر.

أيمن جاده:

لاعب المسافات القصيرة.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

لاعب الـ 100 متر ده عملة نادرة يعني في وسط مثلاً 10000 لما تلاقي واحد يصلح للعبة الـ 100 متر .. ليه؟ لأن مطلوب جهاز عضلي معين وجهاز عصبي معين له مواصفات خاصة هي اللي تعمل الأسبرنت، تعمل العدو السريع ده يعني لما تبص للجهاز العضلي تبص تلاقي لمجموعات العضلية، فيه مجموعات تميل إلى اللون الأحمر وفيه المجموعات تميل إلى اللون الفاتح مش عايز أقول الأبيض أو الأحمر، الفاتح والغامق.

أيمن جاده:

الوردي.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه، المجموعات العضلية اللي بتميل للون الأحمر دي اللي هي الـ Hard Work اللي هي مسؤولة عن العمل الشاق والمجموعات اللي ي تميل إلى اللون الفاتح هي دي بتاع السرعة والـ reactoin السريع، العدَّاء المجموعات اللي هي الفاتحة عنده هي السائدة في الجسم بتاعه، لذلك العداء، دا ده مولود في الأساس، لازم يكون عنده هذه الصفات عشان تقدر تنميها، عارف حضرتك عاملة زي إيه؟ زي حضرتك الفراخ، الفراخ تبص تلاقي الجزء اللي تحت الرجلين حمرا، الصدر أبيض ليه؟ لأن الرجلين دي هي اللي شاقة هي اللي شايلة الجسم والصدر مستريح عشان كده الشعيرات الدموية اللي فيه قليلة لذلك لما الواحد يتعب.

أيمن جاده[مقاطعاً]:

لكن كنت تتحدث دكتور عن موضوع التلاعب الآن في موضوع الجينات أو الزيجات هذه ترتيبها..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

التلاعب تبص تلاقيه بيحاولوا يلعبوا في موضوع الجينات ده عشان استغلالها في إن هو يعمل مواصفات مطلوبة في مجال الرياضة، زي ما قلت لك الأنماط مثلاً كل لعبة دلوقتي بقى لها نمط لابد أن تبحث عن النمط الجسماني المناسب لهه اللعبة، يعني مثلاً تبص تلاقي لعيبة الرمي، معروف شاسيهات كبيرة ضخمة كميات، مسطحات عريضة..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

الرمي هو رمي الكرة الحديدية أو الجلة ليس الرماية بالبندقية؟ نعم..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

اللي هو رمي جُلة، رمي قرص، رمي الرمح والكلام د كله، إذا لم يتوافر هذا الشاسيه مش هتقدر تعمل بطل، بعدما توفر الشاسيه ده ييجي بقى دور المدرب، المدرب هنا إيه؟ هو النحات، هو المثَّال هو اللي بيصنع بقى اللي بيجسم المواصفات دي عشان يكسبها عناصر البطولة، لكن إذا لم تتوافر هذه المواصفات من ناحية الحجم لن يستطيع أن يصنع البطل..

أيمن جاده:

المادة الخام الأساسية، إن لم توجد لا يمكن أن تصنع البطل.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط، إذًا معنى كده إنه لابد من عنصر مبشر ثم يأتي بعد ذلك دور التدريب..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

قبل أن ندخل في ذلك وربما يتعلق في موضوع انتقاء الرياضي وصنع الأبطال دكتور يعني أنت أشرت إلى موضوع الزيجات حتى أو يعني جوانب علمية تتعلق بـ..، أو معامل الرياضة المتعلقة بهذا الجانب، يعني هل هناك نظريات حديثة في الولايات المتحدة الأمريكية، في ألمانيا، في الغرب تتعلق بهذا الجانب؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه.. هو طبعاً مفيش شك لأن هو زي ما بأقول لك دلوقتي العملية بقت مكتوبة، يعني حضرتك لما تيجي تفتح أي كتاب تلاقي دلوقتي مواصفات البطولة في كل لعبة، يقول لك لازم الطول يبقى كذا، لازم الوزن يبقى كذا، المسطحات الجسمية كذا، المحيطات بتاعة الجسم كذا، في سن كذا يبقى كذا، 12 سنة يبقى كذا 14 سنة يبقى كذا، يديك المواصفات اللي هي بتاعة البطل، جابها منين؟ إحنا بنجيب مواصفات البطل من طريقين، إن إحنا إما بندرس مواصفات أبطال العالم وبنحاول ناخد المواصفات دي وننتقي بيها، هي دي اللي بتوجهنا لـ.. هي بنسميها محددات الانتقاء، لأن الراجل ده هو ما وصلش إنه بقى بطل العالم إلا إذا كان يحمل مواصفات البطولة فلما آخذ هذه المواصفات وانتقى في ضوئها الناشئ يبقى هي دي اللي ممكن، الناشئ ده ممكن يبقى بطل، آدي جزئية.

يعني مثلاً لو خدت عشان أوضح للمشاهد مثلاً لعبة زي الكرة الطايرة، مطلوب أجسام طويلة .. ليه؟ لأن فيه شبكة، شبكة ارتفاعها 2 متر كذا سنتي، مطلوب إنه هو يطلع فوق مستوى الشبكة ويؤدي بعدد معين من المهارات، فإذن صفة الطول صفة مهمة، لو أنا بصيت للناس اللي هم أبطال العالم، جبت أربع فرق..، أحسن أربع فرق في العالم هلاقي متوسط الطول 2.5 متر، و2.10 متر، إذن معنى كده أن صفة الطول تعتبر أحد الصفات المطلوبة للنجاح في هذه اللعبة فلما بآجي انتقي انتقي أطوال الناس لكن هنا فيه مشكلة، أيه المشكلة بقي؟

إنك أنت من الذي يضمن لي إن هذا الطفل اللي أنا خدته دلوقتي وهو أطول أقرانه سيظل محافظ على هذه الصفة النسبية على مدار العمر الرياضي بتاعه ده مهم جداً عشان كده بأقول لك ارجع للنمط لأن النمط من المحددات اللي هي الثابتة اللي لا تتغير.

أيمن جاده:

لكن النمط الأصلي يعني .. تبحث عن النمط الأصلي؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

النمط الأصلي اللي هو Genetic.

[فاصل إعلاني]

أيمن جاده:

نأخذ اتصال من مصطفى عبد الله من الإمارات مساء الخير مصطفى، يبدو فقدنا الاتصال، إذن دكتور كنت تتحدث عن موضوع الزيجات والنظريات المتعلقة بهذا الجانب في موضوع يعني استغلال الأنماط الجسمية لتكوين جيل رياضي أو جيل أكثر ملائمة.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

هو زي ما قلت لحضرتك إن مثلاً موضوع أمريكا ده يعني إن هُمَّ دخلوا الجين الرياضي اللي هو Sport factor ده اللي هو في المقبلين على الزواج إن هُمَّ يراعوا هذه العملية، يعني هأقول لحضرتك مرة أنا قرأت مقالة كانت نازلة في مجلة ألماني، واحد بيتكلم بيقول، عنوان المقالة "نحو بشرية أقل حجماً" طبعاً كلام شديد يعني، فبيقول لك إحنا أحجامنا بقت زيادة عن اللزوم لما كنا محتاجين المسطحات البدنية دي والعضلات والقوة والكلام ده عشان ننجز الأعمال اللي مطلوبة مننا في فترة ما كانش التكنولوجي وصل لهذه الدرجة كنا محتاجين هذه المسطحات الجسمانية وكانت بتساعدنا في إنجاز مصالحنا، لكن دلوقتي في ظل التقدم التكنولوجي الموجود حالياً إحنا مش محتاجين كل هذه الأحجام من الأجسام، فبيقول لك ليه ما يكونش أحجامنا أقل من كده..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

وكيف يعني يريد أن يصغر حجمنا؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

لأ ما هو ده سهل جداً إذا كان عندي القدرة إن أنا لو جوزت واحد طويل لواحدة طويلة إن أنا أعمل جيل أطول يبقى بالتالي ممكن جداً إن أنا أوجه العملية إلى ناحية عكسية وأعمل جيل أقل حجماً، ودخل في هذه المقالة..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

طيب، إذا زوجت القصار، والطوال الطوال يبقوا بدون زواج؟!

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه.. بالضبط، ودخل في هذه العملية من المنظور الاقتصادي، قال لك هتاكل أقل، الملابس بتاعتها أصبحت أقل.

أيمن جاده:

البشرية ستصبح أصغر حجماً وأقل متطلبات.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

كل الإمكانات اللي حواليك، المباني والكلام ده هيبقى حجمها أقل، وبالتالي حجم الإنفاق هيبقى أقل وبالتالي..

أيمن جاده:

سيكفي عدد أكبر.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط كده يكفي عدد أكثر، وبعدين أنت هتعمل ارتقاء أكثر في.. طبعاً ده تفكير عايز أقول..

أيمن جاده:

نعم.. صعب.. صعب شوية.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

صعب شوية، إنما بيتكلموا فيه.

أيمن جاده:

طيب.. يبدو مصطفى عبد الله عاد إلينا، مصطفى عبد الله مساء الخير.

مصطفى عبد الله:

آلو.. السلام عليكم.

أيمن جاده:

عليكم السلام ورحمة الله.

مصطفى عبد الله:

كل عام وأنتم طيبين.

أيمن جاده:

أهلاً وسهلاً.

مصطفى عبد الله:

أستاذ أيمن إحنا بنحييك على هذا البرنامج الشيق.

أيمن جاده:

حياك الله يا سيدي، بارك الله فيك.

مصطفى عبد الله:

وبنرحب بالأستاذ العلامة الدكتور صبحي حسنين، أهلاً بيه وكل عام وهو بخير.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

أهلاً بيك يا فندم وكل سنة وأنت طيب.

مصطفى عبد الله:

إحنا لو سمحت بس بنبعد شوية عن الموضوع ده.

أيمن جاده:

اتفضل.

مصطفى عبد الله:

نبعد عن الرياضة الكمية أو المواصفات والمقاييس وهنتكلم في الرياضة للجميع. إحنا يعني من زمان بنتمنى إن المواطن العربي من المحيط إلى الخليج إن هو تكون الرياضة عنده عادة يومية. حتى إحنا بنشوف أبطال كتير مارسوا الرياضة لحد مستوى دولي، ولكن انقطعوا عن الرياضة بشكل..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

حتى ما يؤثر على تكوينهم الجسمي ربما أو الشكل الجسدي، نعم.

مصطفى عبد الله:

لأ، مش التكوين الجسمي، هو يعني هو كان بيمارس نوع مثلاً معين من الرياضة، انقطع عنها، انقطعت صلته بالرياضة بتاتاً. إحنا عايزين ننمي علشان نوسع القاعدة، لما القاعدة تتسع أكيد قمة الهرم بالتالي هيكون عندنا انتقاء أكتر علشان نمثل على مستوى الدول تمثيل أكبر وتمثيل مشرف.

فنرجو من الدكتور إن هو يوضح لنا أيه هي الآليات اللي إحنا نقدر نتمشى بيها المواطن العربي يوصل زي المواطن في أوروبا؟ ويكون على.. إن الرياضة دي حاجة أساسية اللي هي الوجبة الرابعة زي ما تفضل.. شكراً..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

هو أشار إلى هذه النقطة. نعم.. طيب مصطفى عبد الله من الإمارات، شكراً لك. نأخذ أيضاً علاء ماهر من العاصمة البريطانية (لندن)، مساء الخير علاء. (فنلندا) آسف من فنلندا.

علاء ماهر:

أيوه، السلام عليكم، وكل سنة وأنتم طيببين.

أيمن جاده:

اتفضل، وأنت طيب يا سيدي.

علاء ماهر:

الحقيقة أنا.. أنا مصري وعايش في فنلندا هنا من 30 سنة.

أيمن جاده:

حياك الله يا سيدي.

علاء ماهر:

وأنا خريج أساساً المعهد العالي للفنون المسرحية من مصر دفعة 73.

أيمن جاده:

نعم، أهلاً وسهلاً.

علاء ماهر:

وللأسف يعني لما بأنزل مصر، وبأروح أزور الدول العربية، وبأشوف دولة زي دولة فنلندا اللي أنا عايش فيها من 30 سنة، التقدم الرهيب في مسألة الرياضة وما إلى آخره، وإزاي إن الإنسان من أول ما بيتولد لغاية ما يبقى عنده يمكن 80، 90 سنة مسألة الرياضة دي بالنسبة له يعني مسألة زي ما الدكتور تفضل..

أيمن جاده:

وجبة رابعة..

علاء ماهر[مستأنفاً]:

زي الأكل والشرب بالظبط. فأيه المطلوب .. يعني أنا بأشوف الحكومة هنا، بأشوف المدارس، بأشوف حمامات السباحة الموجودة في كل حي من الأحياء اللي إحنا موجودين فيها هنا، بأنزل مثلاً مصر أو الكويت أو السعودية، يعني الحقيقة.. طبعاً رغم الكلام ده بيؤلمني جداً يعني، بأجد إنه فيه تأخر شديد جداً في ثقافة الإنسان.

يعني ناس قرايبي أنا شخصياً وأولاد إخواتي وكده ماعندهمش فكرة حتى فكرة بدائية إزاي إن الرياضة ليها ارتباط بمسألة السكر، ومسألة الدورة الدموية، ومسألة الحياة والموت والنوم والصحيان والكلام ده كله، فما هي النصيحة اللي الدكتور بصفته إنه هو عميد، وأنا أساساً من حلوان على فكرة من شارع إسماعيل كامل..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

يا سيدي أهلاً وسهلاً.

علاء ماهر[مستأنفاً]:

أيه هي.. أيه النصيحة اللي حضرتك توجهها لحكوماتنا الإسلامية والعربية والعالم الثالث بشكل عام بحيث إن المناهج الدراسية، والثقافة.. ثقافة الطفل وثقافة الشباب وثقافة الناس العواجيز حتى، بحيث إن هذا الموضوع يكون يعني حاجة مهمة، لأنه هيساعد في -زي ما أنت حضرتك عارف وناس كتير جداً طبعاً دراسه في المجال دوَّن- هيساعد في تقليل الأمراض الموجودة نتيجة التخن ونتيجة التدخين وما إلى آخره. برضو..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

طيب.. طيب، أستاذ علاء ماهر من فنلندا، الحقيقة أنت يعني أوضحت.. أوضحت فكرة بشكل جيد، وقبل أن ننسى كل التفاصيل التي أشرت إليها أرجو أن تسمح للدكتور بالإجابة. أشكرك شكراً جزيلاً.

ونأخذ الأخ سامي كاشور من القاهرة. سامي، مساء الخير. دكتور سامي، مساء الخير دكتور.

د. سامي كاشور:

مساء الخير أستاذ أيمن.

أيمن جاده:

مساء النور يا سيدي.

د. سامي كاشور:

كل عام وأنت بخير.

أيمن جاده:

وأنت بخير يا سيدي، اتفضل.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

وأنت بخير.

د. سامي كاشور:

وكل عام وأنت بخير دكتور صبحي.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

كل سنة وأنت طيب يا أستاذ سامي.

أيمن جاده:

نعم، وأنت طيب يا سيدي.

د. سامي كاشور:

أستاذ أيمن، يعني حقيقة المحاضرة اللي ألقاها الدكتور صبحي، وتناول فيها مجموعة علوم في التربية الرياضية حقيقة كانت إثراء كامل لجميع الإخوان اللي استمعوا إلى الحلقة..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

نعم يا سيدي، بارك الله فيك..

د. سامي كاشور[مستأنفاً]:

ولكن أنا بأحب أركز على مهم، وجانب مهم في الرياضة اللي هو ممارسة الرياضة بصورة عامة. يعني بأقول: في الوقت اللي أنا بأتمنى فيه إنه تصبح الرياضة متطلب مثل الأكل والشرب،وأشار الدكتور فيها إنه هناك يكون وعي وبرامج، بأحب أكد معلومة إنه هناك كليات التربية الرياضية أنشئت من سنة الأربعينات والثلاثينات..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

صحيح.

د. سامي كاشور[مستأنفاً]:

والآن أصبح في كل الوطن العربي كليات تربية رياضية، فيه..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

يا سيدي مصر وحدها فيها 65 كلية أعتقد.

د. سامي كاشور:

بالظبط.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

لأ، مصر فيها 12 كلية.

أيمن جاده:

آه، نعم.. عفواً، على مستوى الوطن العربي 65 كلية.

د. سامي كاشور:

يعني أقول: فين دور كليات التربية الرياضية في العالم العربي، ودور وزارات الشباب، والإدارات العامة سواء في القوات المسلحة أو المسؤولين عن الرياضة المدنية في نشر الوعي اللي اتكلم عنه الدكتور صبحي؟ أو حتى في وضع البرامج الرياضية اللي يعني يدرك فيها الإنسان العادي كيف يمارس الرياضة؟ أنا لا أنكر إن المحاضرة.. الندوة المقامة الآن ندوة علمية وعلى أعلى مستوى، إنما أنا بِدِّي المفهوم للإنسان العادي جداً كيف يمارس الرياضة، ومتى؟ وأن يتم؟

فلذلك يعني أنا بأطلب من كليات التربية الرياضية ووزراء الشباب في اجتماعاتهم إنه التركيز على نشر الوعي ووضع البرامج، وسواءً في المجال الإعلامي في البرامج التليفزيونية والصحف، وفي مختلف المجالات الإعلامية في نشر الرياضة، بحيث إنها تصبح مثل الأكل والشرب.

أيمن جاده:

طيب، دكتور.. دكتور سامي كاشور من القاهرة، شكراً جزيلاً لك. يعني أعتقد أنك أوضحت الفكرة أيضاً، وأعتقد إن كل المتحدثين يعني ربما نحوا نفس المنحى، والحقيقة يعني أنا أريد أن أنبه إلى نقطة يعني، هو يقول: إن الحديث مهم جداً وعلمي وعلى مستوى عالي، ولكن أيضاً يعني هو يقول: نحن بحاجة للتوعية والبرامج وإلى آخر ذلك.

يعني أعتقد أيضاً أن مثل هذا الحديث هو إحدى الخطوات الأولى المهمة، لأنه نحن يجب أن نبدأ بالتنبيه، ومن ثم يحدث التوجه والاهتمام، والاتجاه الكامل في هذا الإطار، لكن إن لم ننبه بداية، إن لم نوضح الأهمية والقيمة العلمية، وأشرت

في بداية الحلقة رجوت حتى غير المهتمين كثيراً بالرياضة أن يتابعوا لأنه هناك معلومات جديدة، وهناك حقائق علمية، وهناك أشياء ربما أسرار وخفايا أشار إلى بعضها الدكتور صبحي، وربما يعني الوقت لن يكفي لكل الحديث في كل الرياضة كما يطالب البعض، وبالتالي حتى جانب النصائح مطلوب، ولكن قبل أن ننصح بشيء يجب أن نوضح أهميته، وهذا ما نحاول أن نفعله.

طيب، لكي لا نستهلك وقت طويل دكتور، نحن في حديثنا في محور المواصفات الجسمية والقوام الجسماني مازلنا، لكن المتصلين الكرام ربما أخذونا خارج هذا الإطار قليلاً. دعني أرتب الأسئلة.

مصطفى عبد الله من الإمارات تحدث عن موضوع أن الرياضيين.. الرياضيين الممارسين للرياضة بعد أن ينتهوا من ممارسة الرياضة ينقطعوا. أنا أريد أن أستغل ذلك في نقطة أشرت إليها، هذا يعني مؤسف حتى على الصعيد الشخصي، أحياناً تجد بطل رياضي انتهت ممارسته للرياضة واعتزل، انقطع عن العمل الرياضي أو إفادة الناس بخبرته الرياضية وباسمه الرياضي، لكن أيضاً على المستوى الشخصي انقطع عن ممارسة الرياضة العادية، بحيث تجد بطل رياضي تحول إلى شخص مترهل، وشخص لا يوحي شكله إنه كان بطل رياضي.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

ده صحيح، هو..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

هذا جانب، والجانب الآخر الذي دعا إليه هو قضية الرياضة للجميع، وقضية استغلال الرياضيين السابقين في ألا يذهبوا بعيداً لإعطاء القدوة في المجتمع، ماذا نقول في ذلك؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط، يعني أنا شايف الحقيقة إن سواء التعليق بتاع الأخ مصطفى من الإمارات، أو الأخ علاء من فنلندا، أو الدكتور سامي، هي محورها كلها بيدور حولين..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

أيضاً علاء من فنلندا تحدث عن هذا الموضوع، وسامي في نفس الإطار أن يكون.. هو الأخ سامي أضاف إنه أين دور الكليات الرياضية الـ 12 في مصر أو الـ 65 ربما في كل الوطن العربي، وأيضاً دور وزارات الشباب والرياضة والمؤسسات الرياضية في نشر الوعي وتطبيق البرامج التي نصحت بها؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالظبط، هو الحقيقة يعني إحنا محتاجين لأيه؟ أولاً: فيه دور بتقوم به الدولة، دور الدولة بيبقى عبارة عن التشريع اللي بيدي أحقية الممارسة الرياضية لكل إنسان، وتوفير إمكانات الممارسة: الملاعب والساحات والصالات وحمامات السباحة، إلى آخره، وأنا بأقول: إن عندنا في الدول العربية متوفرة إلى حد كبير هذه الجزئية. الجزء الثاني: ويقع على عاتق اللي هي.. الفرد نفسه. الفرد نفسه لابد أن يكون لديه ثقافة رياضية.. ما أنا هأكمل..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

عفواً دكتور.. عفواً دكتور، يعني هذه النقطة هم يقولوا: مَنْ يعطيها هذه الثقافة؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

مَنْ يعطيها؟ الثقافة الرياضية هنا أولاً: نمرة واحد: لابد إن الفرد يكون بذاته عنده الاستعداد إن هو يقبل عليها، آدي نمرة واحد. نمرة اتنين: الجهات المعنية ببث الثقافة أولاً: وسائل الإعلام، لأن هي اللي أكبر قوة موجودة في المجتمع تستطيع أن تنقل هذه الثقافة زي سيادتك ما بتعمل في هذا البرنامج.

أنت عايز تفهم الناس يعني أيه رياضة، يعني أيه لياقة بدنية مفهوم صحيح، لأن الممارسة الخاطئة ممكن تؤدي إلى كوارث. في هذا الإطار كليات التربية الرياضية ووزارات الشباب والاتحادات الرياضية والأندية الرياضية هي المطبخ اللي بيجهز الأعمال اللي يجب أن تبث في وسائل الإعلام، وده دور إحنا مش عايزين نداريه. بمعنى إن أنا مثلاً –ككلية تربية رياضية- أنا بأطلع للمجتمع إيه؟ بأطلع كادر، كادر يعمل في مجال التدريس في المدرسة، في مجال التدريب في الملاعب، في مجال الإدارة الرياضية. هذا الكادر.. هذا الكادر اللي أنا بأطلعه من الكلية هو الذي يقود حركة التنوير من خلال المؤسسات اللي هي موجودة في الدولة، سواء أكانت المدرسة..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

التنوير الرياضي..

أ.د. محمد صبحي حسنين[مستأنفاً]:

أو .. التنوير الرياضي، أو المصنع، إلى آخره. وسيلة الإعلام بقى هي التي تستطيع أن تنقل هذا إلى الجماهير، ده مهم جداً. تكاتف هذه القوى مع بعضهم مع إنسان فاهم، وواعي، وعنده القدرة أن يتقبل المعلومة، لأن أنا مش هأوصل إن أنا يبقى فيه احتكاك مباشر مع كل فرد.

لكن الإنسان لما بياخد هذه المعلومات من الوسيلة الإعلامية، ويستخدمها في مكانه، وإذا وجد صعوبة أن يتوجه لأقرب نادي أو أقرب مركز شباب، أو أقرب مدرسة فيها مدرس تربية رياضية، هيستفيد، وهيسأل، وهيتعرف على الأداء الصحيح.

لو كل هذه الأدوار اتعملت.. يعني مثلاً أنا هأقول لحضرتك تجربة أنا عشتها بنفسي. أثناء ما كنت بأدرس في (ألمانيا الغربية) سابقاً –دلوقتي طبعاً اتوحدوا- فيه بلد.. مالقتش مكان في مدينة (هايدنبرج) اللي أنا كنت بأدرس فيها، فرحت في قرية بتبعد 8 كيلو عن المدينة عشان أسكن فيها، فقلت: أروح أشوف المدرسة. القرية دي على نهر (النيكر)، ده نهر كده زي نهر النيل من الأنهار المشهورة في ألمانيا.

فرحت المدرسة لقيت مبنى قصر قديم مافيهوش لا حوش ولا ملاعب ولا أي حاجة. الله! فين الطلبة؟! فين مدرسين التربية الرياضية؟! قالوا لي: دول موجودين على النيكر، تمشي حوالي 5 دقائق على رجليك. رحت على النيكر لقيت جميع الملاعب، مش معمولة للمدرسة، ده اللي عملاها المدينة..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

للقرية، أيوه.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

حمامات سباحة، وملاعب جولف، وملاعب سلة، وملاعب قدم، جميع الملاعب، والمدرسين قاعدين تحت المظلات، وبيؤدوا حصص التربية الرياضية. يعني الطالب بيروح بياخد الساعتين بتوع التربية الرياضية بيروح على النيكر.. بس هأكمل لسيادتك حاجة لما رحت اتفرجت لقيتهم قاعدين وبيدوا الحصص بتاعتهم. بصيت للطلبة لقيت ناس كبار في السن مش طلبة بس، أيه دول؟! قال لك: إحنا بنسمح لأولياء الأمور إن هم ييجوا ياخدوا الحصة مع ولادهم، مقابل رسم بسيط جداً بيدفع منه مكافآت المدربين دول. هنا عايز أقول أيه؟ إن الإنسان لابد أن يسعى عشان يقدر يستفيد. دول راحوا، وبيتعلموا الحركات الرياضية..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

لكن فيه نظام يسمح دكتور.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

نعم؟

أيمن جاده:

فيه نظام يسمح، يعني إذا كان واحد ولي أمر في بلد عربي بعت خبر للمدرس إني هأحضر درس التربية الرياضية مع ابني هيتهم بالجنون!!

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بقى عندنا تجارب دلوقتي..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

وبعدين اسمح لي دكتور، أنت قلت وأجبت، وجود هذه الآلية، وجود هذا النظام يساعد أيضاً، يعني يقول مثل: "يد واحدة لا تصفق"، إذا كان شخص واحد يدعو مهما حضرتك مثلاً قمت ودعوت، أو وسيلة إعلام واحدة دعت لن يكفي، وأيضاً يقول: إن مسؤولية الجميع ليست مسؤولية أحد، بمعنى أننا إذا قلنا: إن هذا مسؤولية الإعلام، ومسؤولية كليات التربية، ومسؤولية.. ولكن لا أحد عملياً يقوم بهذه المسؤولية ليس هناك تحديد ليس هناك جهة معينة تدعو أو تحاول أن تربط هذه الخيوط مع بعضها، لتحقيق ما تفضلت به، ولدينا الناس ولدينا علماء ولدينا..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

هو يعني مثلاً هأقول لحضرتك أنا رسالة الدكتوراه بتاعتي.. رسالة الدكتوراه بتاعتي عن اللياقة البدنية وتقنين اختبار للمدارس، وهذا الاختبار حالياً معمم على جميع المدارس المصرية بينفذ بالفعل واخد بال سيادتك، دلوقتي كثير من المدارس بتفتح في فترات اللي هو بعد الظهر لأن مفيش دراسة بتفتح كأندية وكمراكز خدمة لخدمة المجتمع المحيط بيها، الأندية، مركز الشباب، إنما زي ما بتقول إنت حضرتك فيه مجالس عليا بقى بتخطط هذا الكلام يعني مثلاً وزارة الشباب، القوات النظامية سواء الشرطة أو الجيش، الجامعات، فيه مراكز عليا بتعمل عملية تنسيق ما بين جهود كل هذه المؤسسات للاتجاه في مسار واحد مطلوب تنشيط لهذا الكلام أنا مش عايز أقول إن إحنا كويسين وحلوين والملاحظات اللي قالوها الأساتذة.. دي موجودة..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

ولكن أيضاً ليس سيئين تماماً، يعني ربما فيه هناك نظام موجود، هناك جهود موجودة لا ننكرها..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

وناجحة.

أيمن جاده:

نعم، وفي أكثر من بلد عربي، لكن دكتور يعني سؤال ربما بشكل آخر يعني وجود علماء أجلاء مثل حضرتك أو آخرين استضفناهم هنا أو آخرين نعرف أو نسمع عنهم، وجود هذه الكمية من العلماء، رجل يؤلف 20 ، 30 كتاب في كل العلوم الرياضية، وآخر يؤلف وآخر، مئات الكتب التي ربما لا تصل إلا للمختصين أو قلة من المهتمين الذي يستطيعون الحصول عليها، وهذه قضية أخرى سنحاول أن نناقشها لاحقاً في حلقة أخرى، لكن هذا الكم لا تجد مقابله مستوى حتى لا مستوى رياضي تنافسي متقدم ولا مستوى رياضة للجميع أو فكرة أو ثقافية رياضية عند المجتمع بشكل عام متقدمة، لماذا؟ هذا السؤال.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

ده ملاحظة مضبوطة حتى إحنا يعني حتى في المؤتمرات اللي إحنا بنعملها..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

نوع من الاغتراب يعني.. نوع من الاغتراب بين الاكاديميين على رأي وزير الشباب والرياضة الأردني الأسبق محمد خير مامسر، الدكتور محمد خير مامسر قال: نحن نشعر بأننا تقوقعنا أيضاً في برج عاجي كأكاديميين أو عزلنا عن الحركة الموجودة بشكل..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

ما هي هي دي المشكلة -يا أستاذ أيمن- إن إحنا يعني عندنا من الخبرات ومن العلم ما يكفي لتطوير الحركة الرياضية في الوطن العربي، ده حقيقي يعني ما فيهوش مبالغة، لكن للأسف الشديد إنه ده شيء واتخاذ القرار شيء آخر، يعني كل العلماء اللي هم موجودين..

أيمن جاده:

نعود إذن لأصحاب القرار.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه طبعاً لابد أنا شايف فيه بوادر كويسة الحقيقة يعني الدكتور مامسر مثلاً لما كان في الأردن كان بيتكلم عن الحتة دي وإزاي إنه لابد إن إحنا نجيب الدراسات اللي معمولة، لأن دراساتنا أقوى من الدراسات الأجنبية..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

وأكثر واقعية وملاءمة للواقع.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

لأن هي بالطبع فهي مرتبطة بالمجتمع بتاعنا ارتباط حقيقي، أنا شايف بوادر كويسة على الساحة العربية..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

وهو أيضاً تحدث عن قضية الانتقال من النظرية إلى التطبيق يعني لا نظل في إطار النظرية.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط.. بالضبط.

أيمن جاده:

طيب دكتور أنا أخشى أن نخرج عن موضوع الحلقة ونتجه لمناقشة واقع الرياضة العربية أو مشاكل الرياضة العربية، هذا موضوع ناقشناه ويمكن أن نعود إليه مستقبلاً وربما كان هذا نتيجة الاتصالات، لكن تحدثنا عن القوام أو التكوين الجسماني، وهناك جزئية مهمة فيه، نعرف أنه أحد أمراض أو ظواهر العصر الحديث عن موضوع السمنة وموضوع زيادة الوزن وموضوع تخفيف الوزن، التخسيس، الرجيم إلى آخر ذلك، وهذا حتى مستغل تجارياً بأجهزة وأندية ووسائل وبرامج مختلفة، الكيميائي والغذائي، فماذا تقول في هذا الجانب يا دكتور؟ هل هناك نظام معين ينصح به سواء للرجال وخصوصاً للنساء؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

والله أنا الموضوع ده مهم جداً و.. آه والنساء أكثر الحقيقة، يعني طبعاً الناس كلها معنية بهذه المشكلة، وهي أحد مشاكل الساعة وبالذات في قطاع الشباب، لأن الشاب أو الشابة ممكن تعمل أي حاجة عشان تحافظ على وزنها وتحافظ على قوامها، والملابس اللي هي جابتها ما تضيقش عليها، وما تفقدش ثروة الملابس اللي موجودة عندها والكلام ده فبتندفع إلى إجراءات ما هياش سليمة، بعض الناس بيستخدموا هذه الظاهرة في النواحي التجارية، اللي إحنا بنشوفه دلوقتي في الأندية الصحية والاتجار بهذه القضية، إحنا بنقول ببساطة شديدة جداً إن مشكلة الدهون ودي المشكلة اللي أبرز من النحافة إحنا عندنا نوعين من الدهون الموجودين في الجسم فيه الدهون الداخلية وده شيء مهم جداً بالنسبة للجسم، على فكرة الدهون البعض بيتصور إن الدهون لازم نوصل نسبة الدهن في الجسم لصفر، وده طبعاً الانسان يموت، لأن الدهون مهمة جداً..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

كما العضلات.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

موجودة في الأحشاء الداخلية وموجودة في النخاع الشوكي وسنادات للأجهزة الداخلية، لها عمل، والدليل على ذلك إنك إنت لما بتتكلم على الوجبة الغذائية من ضمنها الدهون، يعني بروتينات ونشويات وفيتامينات ودهون، لازم ياخد دهون ففيه دهون داخلية، وفيه دهون خارجية موجودة في مناطق معينة تحت الجلد، يعني مناطق بنسميها إحنا مخازن الدهون زي مثلاً خلف العضد دي منطقة تجمع دهون.

مثلاً أسفل الثدي دي منطقة تجمع دهون على جانب الوسط دي منطقة تجمع دهون، على جانبي السرة منطقة تجمع دهون، على الفخذين، على الإلية من أسفل دي منطقة تجمع دهون، ودي بنقيسها بسهولة شديدة جداً عن طريق جهاز اسمه (سكيم فولد كاليبر) ده جهاز زي المقص كده بنجيب الثنية دي نحبسها في المقص ونقدر نحدد نسبة الدهن اللي موجودة وبحسابات معينة أقدر أقول لك إن نسبة الدهن اللي موجودة عندك كذا. بيجوا بقى الأندية التجارية بقى بتستغل هذه الظاهرة إن الشاب أو الشابة عايزة تنزل وزنها بأي طريقة وبأي ثمن فبيتاجروا بهذه العملية.

إحنا بنقول إن لابد إن عمليات التخسيس أو التحكم في الوزن لازم تاخد إحنا عندنا شقين: تنظيم التغذية ده شق والشق الثاني: الرياضة، مفيش واحدة من دول هتمشي لوحدها لأن أنا لو مسكت التغذية بأقول تنظيم التغذية ليه؟ لأن أنا لازم أدي وجبة متكاملة، لأن العملية ببساطه شديدة فيه أكل اللي هو مدخلات، وفيه حركة اللي هي المخرجات لو أنا كلت على قد الحركة، هيثبت الوزن لو أنا كلت كثير وتحركت قليل، الوزن هيزيد، لو أنا كلت قليل وتحركت كثير الوزن هيقل، دي النظرية..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

عفواً.. عفواً دكتور لو قاطعتك هنا مفيش قابلية، فيه ناس بيقولوا إنه لو أكلت شيء بسيط يشعر إنه زاد وزنه والآخر يأكل كثيراً ولا يزيد وزنه.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

فيه.. دي هانقل ليها، أنا بأتكلم عن الشخص الـNormal دلوقتي لأن في عمليات الـ metabolism اللي هي التمثيل الغذائي بتلعب دور كبير جداً تبص شخص نحيف ويقعد مثلاً ياكل طبق رز قد كده وما يزيدش جرام .. ليه؟ لأن الحرق –بالبلدي- أو التمثيل الغذائي عنده عالي، وفيه واحد لو كل معلقة رز تبان عليه دي طبعاً..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

هذا ماذا يصنع؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

ده بالضبط ده نوع من أنواع الغدد فيه خلل معين محتاج إلى طريقة أونوع معين من أنواع العلاج، لكن أنا بأقول إن إحنا لما بنتحكم في الوجبة الغذائية ونتجنب الدهون، ونتجنب النشويات، ونتجنب السكريات اللي هي ممكن تدي نسبة عالية من الشحوم، وننظم وجباتنا الغذائية مع ممارسة رياضية منتظمة زي ما بيقول الزملاء اللي كلهم بيتكلموا على الرياضة كوجبة من وجبات اليوم..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

أنت أشرت لهذا..

د. محمد صبحي[مستأنفاً]:

هنا ممكن نضمن إن يحصل نزول في الوزن، إحنا مش عايزين نستعجل نزول الوزن، عايزين النزول يبقى متدرج، لأن لو نزل الوزن بشكل متدرج وبطئ هيثبت على ما يصل إليه لكن الـ Drop اللي بيحصل اللي بينزل خلال أسبوع ينزل 5-6 كيلو، أولاً ده خطير جداً على الصحة، لأن ممكن يصاحبه كمية كبيرة جداً من الأمراض يصعب حلها، بعد كده هتبقى المشكلة مش مشكلة السمنة، ولكن ما يصاحب التخسيس المفاجئ لهذه العملية، من أخطر ما يمكن على سبيل المثال، عمليات شفط الدهن، تبص تلاقي يعني منتشر قوي ما بين الفنانين وما بين الـ..، لما تكون السمنة عالية جداً يروح رايح للدكتور ويروح فاتح له ويروح شافط له 10-15 كيلو دهن، تكرار.. أولاً: تجمع الدهن في هذه المنطقة هيرجع بسرعة دي نمرة 1، نمرة 2 تكرار هذه العملية هيؤدي إلى أنواع معينة من السرطانات، في منتهى الخطورة، فإذن إحنا عايزين نلجأ لطريقة طبيعية جداً تنظيم الأكل..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

بالطرق الطبيعية التي نسمع عنها إنه والله حبة أعشاب، والله سد الشهية، أو سراويل هذه الضاغطة أو سراويل تخسس الوزن..

د. محمد صبحي[مقاطعاً]:

لأ.. السراويل الضاغطة دي مهلكة، يعني هو تبص تلاقي إن أول ما يحصل سمنة..

أيمن جاده:

معظم ما يدعى إليه أنت تعتقد إنه غير عملي..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه.. يعني السمنة، البنت تبص تلاقي بتتخن شوية فتبص تلاقي الفستان اللي جابته مش داخل فيها فتبتدي عايزة توصل نفسها للحجم المناسب للفستان وإلا الفستان هيبوظ، فتكون النتيجة إن تلبس مشدات معينة بتلم الجسم عشان تقدر تلبس الفستان، المشدات اللي بتحصل دي كارثة .. ليه؟ لأن العضلات بتسترخي على هذه المشدات لا تعمل العضلة، مع تكرار هذه العملية هتكون النتيجة إن العضلات هتضعف والدهون هتزيد وتبص تلاقي الكرش ابتدى يبان وابتدى كل الانبعاجات اللي أنت تسمع عليها دي ابتدت..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

نعم، طيب دكتور اسمح لي، يبدو أيضاً حضورك الكريم معنا فتح شهية بعض الإخوة الأكاديميين، نأخذ الدكتور حسين أبو الرز من الأردن، مساء الخير يا دكتور.

د. حسين أبو الرز:

مساء النور يا أخ أيمن.

أيمن جاده:

أهلاً وسهلاً تفضل.

د. حسين أبو الرز:

اسمح لي بداية أحييك على هذا الجهد وأن أرحب بأستاذي صبحي.

أيمن جاده:

حياك الله يا سيدي.

د. محمود صبحي:

أهلاً بك وسهلاً.

د. حسين أبو الرز:

اللي كان لي شرف التتلمذ على يديه في الدكتوراه، وكان من ضمن متغيرات البحث: قياس ومعالجة الانحرافات القوامية لفئة من المعاقين بدنياً، الحقيقة موضوع الانحرافات القوامية هو أحد أمراض الحياة المعاصرة زيه زي نقص اللياقة البدنية والسمنة وأمراض قلة الحركة، فياريت يعني أحب أنه نعطي الاهتمام لهذا الجزء من حياتنا.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

القوام.. التشوهات.

د. حسين أبو الرز[مستأنفاً]:

الناحية القوامية لأنه زي ما شفت من..، الرياضة بتتعامل مع الإنسان ككل جسماً وعقلاً وروحاً، والآن كثير من أطفالنا خاصة في مرحلة الدراسة الأساسية الصفوف الأولى سهل جداً التدخل الرياضي أن يعدل من هذه الانحرافات إذا وجدت، لأنها بتكون في مستوى بنسميه المستوى الأول، أو مستوى النغمة العضلية وبالتالي ممكن تستجيب للتمرينات، إذا تركناها وأهملناها ووصلت لنهاية مرحلة النمو بتثبت وتوصل للأربطة والعظام وبالتالي يصعب معالجتها إلا جراحياً أو طبياً، وهذا بيدعونا دائماً أن نبدأ بتشخيص هذه الانحرافات مبكراً عند الأطفال، وهناك الحقيقة –يعني- عالمياً وفي الدراسات فيه العديد من الأدوات القياس الموضوعية مخبرية كانت أو ميدانية، اللي بتستطيع تشخص بسهولة هذه الانحرافات والتدخل في تعديل النغمة العضلية، لأن هذا الجسم رب العالمين عندما أبدعه وخلقه في أحسن تقويم خلق توازن في البناء العضلي اللي بيبني هذا الهيكل العضلي...

أيمن جاده[مقاطعاً]:

كما خلق –جل وعلا- التوازن في كل البيئة ونحن كبشر أفسدناه طيب دكتور حسين تسمح لي بشوية الوقت المتبقي على أساس نتيح مجال لمتصلين آخرين وللدكتور صبحي ليجيب.

د. حسين أبو الرز:

أنا بأنتهز هذه الفرصة إنه الدكتور صبحي يعني..

أيمن جاده:

ويبدو لي إن إحنا بحاجة لحلقة أخرى أو حلقات أخرى لمعالجة كل هذه المواضيع و الاستفاضة فيها، ونتمنى مداخلاتكم دائماً، شكراً لك يا سيدي، ناخذ دكتور حازم فريد من الدوحة أيضاً، مساء الخير دكتور، وآسفين على الانتظار الطويل، دكتور حازم. تفضل يا سيدي.

د. حازم فريد:

أيوه معك مساء الخير.

أيمن جاده:

مساء النور.

د. حازم فريد:

بداية بدي أسلم على أستاذي الدكتور محمد صبحي حسنين وكل عام وأنتم بخير.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

الله يسلمك، وكل سنة وأنت طيب.

د. حازم فريد:

الله يبارك فيه، أنا لي عودة بسيطة بس بالنسبة للمداخلة اللي تفضل بها الدكتور سامي كاشور من القاهرة، وكان يتحدث عن دور الكوادر التربوية من خريجي أقسام وكليات التربية الرياضية في الوطن العربي، يعني لاحظت إنه قلل من دورهم ومن أهميتهم في الموضوع اللي بيتحدث فيه الدكتور محمد صبحي حسنين..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

ليس قلل بقدر ما هو حملهم مسؤولية ربما تزيد عن مسؤوليتهم.

د. حازم فريد:

إلى حد ما تحميلهم مسؤولية، لكن لازم نتذكر جميعاً يعني إنه المسؤولية تقع على تلات جهات رئيسية كما نوَّه الدكتور محمد صبحي، الجهة الأولى اللي هي المؤسسات التربوية ولها دور، الجهة الثانية اللي هي الأسرة ولها دور، والجهة الثالثة اللي هي المؤسسات الصحية، الثلاث جهات هذه ممكن أن تعمل في إطار تشريعي مفعل، وليس إطار تشريعي مكون من ديباجات نظرية..

أيمن جادة[مقاطعاً]:

عفواً دكتور، دكتور حازم يعني ألا تعتقد أن هذا يدعو إلى وجود برنامج وطني لمثل هذه الأمور؟

د. حازم فريد:

أكيد .. أكيد يعني إحنا دائماً لما نتحدث في أي موضوع من مواضيع..، على الأقل في مواضيع الطفولة، في مواضيع الإعاقة، نطالب بشكل كبير بأن يكون هناك برنامج وطني كبير وتشريعات فاعلة وقوانين تتناول هذا الموضوع، وبالتالي تصبح ملزمة للجميع إلى حد ما طبعاً، لكن إحنا لغاية الآن نتحدث عن ديباجات غير فاعلة، عن أطر نظرية غير فاعلة، هذه الكوادر التربوية هي عملت أو أدت دورها في الميدان، ولكن تحتاج –كما ذكر الدكتور محمد صبحي- إلى القرار، القرار قد يكون أحياناً سياسي، قد يكون اقتصادي، قد يكون تشريعي، وبالتالي كل هذا يصب في مصلحة فعالية الرياضة واللياقة البدنية من أجل الصحة لدى جميع أطفالنا.

أيمن جاده[مقاطعاً]:

نعم، طيب دكتور حازم أيضاً استميحك عذراً، شكراً لك، يعني أريد أن أتيح الوقت للدكتور صبحي ليجيب يعني، موضوع التشوهات القوامية أولاً، اللي أثاره الدكتور حسين أبو الرز وبداياته المبكرة ومعالجته المبكرة وموضوع العودة للرياضة للجميع وأنها مسؤولية الجميع وليست مسؤولية التربويين أو الأكاديميين فقط.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

الحقيقة الدكتور حسين أبو الرز بيتكلم من عمان أعتقد من الأردن.

أيمن جاده:

نعم من عمان في الأردن.

د. محمد صبحي[مستأنفاً]:

وهو متخصص على فكرة في القوام ومعالجة المعوقين.

أيمن جاده:

هو أشار إلى ذلك، نعم.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

وأنا كان لي شرف الإشراف على رسالة الدكتوراه بتاعته وهو من..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

طلابك كثار ما شاء الله،وبعضهم اتصل..

د. محمد صبحي حسنين[مستأنفاً]:

العلماء العرب الحقيقة المتميزين، يعني أنا أحييه، أنا عايز أتكلم في القوام على حاجات معينة تتعلق بالناس، اللي هو العادات القوامية الخاطئة..

أيمن جاده:

بدءاً من الجلوس الخاطئ و..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه أنا عايز أفيد الناس، أنا مش هاتكلم بشكل علمي وأقول التشوه بيحصل إزاي والكلام ده، يعني ده شيء ممكن ببساطة نقوله إنما إحنا عايزين نقول بعض العادات الخاطئة اللي هي موجودة اللي بتؤدي إلى حدوث التشوهات البدنية والتشوه البدني معناها إن فيه deformity يعني فيه خروج عن الخطوط اللي معترف بها في شكل الجسم، يعني إحنا لو مسكنا العمود الفقري، لو مسكنا العمود الفقري هنبص نلاقي العمود الفقري، ده من أخطر ما يمكن لأن بيسمح بالحركة في اتجاهات متعددة جداً ، لو بصينا في اللوحة اللي إحنا أمامنا دي يعني معظم حركات الإنسان مبنية على العمود الفقري لو مسكنا العمود الفقري بيسمح بالثني للأمام والثني للجانب والـ rotation التدوير والكلام ده كله، لذلك لما بيحصل إصابة..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

والحمل عليه أيضاً في العضلات وفي الدهون وفي زيادة الوزن.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

أحمال عالية جداً.. بالظبط كده، يعني هو شايل جزء وبعدين المشكلة اللي فيه إنه متحرك، يعني مفصلي فبيتحرك في جميع الاتجاهات ومطلوب إنه هو يوازن الأداء الحركي بشكل جيد وخصوصاً عندما يكون الأداء من الطرف العلوي.

أولاً: أنا بأقول للناس على سبيل المثال إن إحنا عندنا من أكثر التشوهات..

[موجز الأخبار]

أيمن جاده:

دكتور كنت تعلق أو تجيب على ما قال الدكتور دكتور حسين أبو الرز، وهناك كان نصائح على موضوع تشوهات القوام والحفاظ على القوام السليم..

د. محمد صبحي حسنين[مقاطعاً]:

آه.. هو الدكتور حسين أبو الرز الحقيقة موضوع القوام، وقلنا إن إحنا هنقول مجموعة من النصائح يعني طبعاً إحنا بنحاول إن إحنا نتفادي حدوث أي تشوهات في الجسم فبنقول مثلاً من أكثر التشوهات انتشاراً تسطح القدمين حنا بننصح الناس ما توفروش لما تيجوا تختاروا الحذاء، الحذاء لازم ينتقى انتقاء جيد جداً، لو عايز توفر في أي حاجة وفر ما عدا الحذاء، الحذاء لابد إنك إنت تتأكد إن الوسادة اللي موجودة جوه الحذاء سليمة لأن هي دي اللي بتحمي أقواس القدم من الانهيار، لازم تتأكد إن المقاس بتاع الجزمة مضبوط، لأن الجزمة الضيقة بتعمل مشاكل والجزمة الواسعة بتعمل مشاكل، لما تيجي تختار الحذاء وخصوصاً للأطفال لازم تهتم جداً بانتقاء حذاء صحي ما توفرش فيه، آدي حاجة، الحاجة التانية عايزين الشباب بتاعنا يتجنب الملابس الضيفة، لأن بعض الأبحاث..

أيمن جاده:

الشباب والشابات تقصد؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

والشابات طبعاً، لأن بعض الأبحاث الجديدة أشارت إن الملابس الضيقة وخصوصاً البنطلونات الجينز والكلام ده ممكن تصيب الشباب بالعقم، ودي حتة أنا عايز أوجه الشباب إليها، الكعب العالي عند السيدات لأن استمرار الكعب العالي عند السيدات هتكون النتيجة بتاعته إن الحوض عند السيدة هيحصل له نوع من أنواع الـ rotation الدوران، هتعاني الأمرين في حالات الوضع وفي حالات الدورة الشهرية..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

يعني يقصروا الكعب شوية؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه، إحنا عايزين، مطلوب إن يبقى الكعب مرتفع عن الأرض حوالي من 2 إلى 3 سنتي، لأن ده بيحسن ميكانيكية الجسم، لكن المبالغة في هذا الارتفاع هتكون النتيجة، إن عندك الوتر اللي هو موجود خلف القدم ده باسمه (تندل أكيناس) (وتر أكيناس)..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

وتر أخيل.

أ.د. محمد صبحي حسنين[مستأنفاً]:

ده أقوى وتر موجود في الجسم، نتيجة لارتفاع الكعب بيحصل له قصر، لما تيجي الست تقلع الجزمة بقى، بيحصل شد وتمزقات في هذا الوتر ممكن يكون مؤلم جداً، بالإضافة إلى أن الحوض نفسه بيحصل فيه تدوير للإمام.

أيمن جاده[مقاطعاً]:

يعني بيحصل حتى تأثير للعمود الفقري يمكن..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

طبعاً. فيكون لما بيحصل تدوير للإمام، هيحصل اللي هو التشوه، اللي هو اسمه تقعر القَطَن، اللي هو (اللردودس)، إن التقعر بتاع القطن ده هيبقى زيادة، هتكون النتيجة إن الأحشاء هتسقط للأمام ليصاب الإنسان بما يسمى بالكرش، الهارموني الكلي بتاع الجسم أيه؟ هينهار..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

طب ماذا أيضاً بعد الحذاء يعني مثلاً..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

عندنا الحذاء لازم نهتم بيه، لازم نتفادى الكعب العالي، لازم نتفادى الملابس اللي هي المشدات الداخلية، لأن كل المشدات اللي بيستخدمها السيدات من الداخل بتضعف الجهاز العضلي بتاع الجسم، وبيكون النتيجة إن الإنسان بيصبح أكثر تعرضاً للتشوهات اللي هي موجودة، ده بالإضافة إلى بعض العادات القوامية الخاطئة، يعني نبص نلاقي البنت –مثلاً- أول ما تصل لمرحلة المراهقة، ويبتدي الثديين يبانو تبتدي تحاول تداريهم، لأن مكسوفة، فبتكون النتيجة إن بتحاول تقوِّس الضهر علشان تحتضن الثديين، وهي متهيأ لها إن ده حاجة عيب طبعاً لازم تفهم. إن ده نمو طبيعي جداً بالنسبة للبنت وإن هي لازم تفرد صدرها، وإن ده شيء طبيعي لازم إن هي.. يعني لا يعيبها مثلاً معروف قوي حكاية شيل الحقيبة، بنشيل..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

أو حمل الأثقال يعني بالإنحناء، أو بطريقة خاطئة..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

مثلاً، الحركة السليمة، إزاي تتحرك مش تمشي لقدام الكلام ده..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

أو سقوط كتف أكثر من كتف نتيجة التركيز على جانب اللي يتحمل الجلوس..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

الجلوس السليم.. إزاي إنك أنت تقعد جلسة سليمة، إزاي لما تيجي تلتقط حاجة من الأرض تلتقطها بشكل سليم، لأن القوام ليس فقط في حالة الثبات، ولكن أيضاً في حالة الحركة، لما تتحرك تتحرك صح إزاي، كل دي أمور، لازم نوجه شبابنا من خلال برامج معلنة، وأنا مازلت بأحمل وسائل الإعلام مسؤولية كبيرة في إن هي تنقل هذا الفكر إلى الجماهير، لأن أنا ممكن أقول هذا الكلام في محاضرة، هيسمعه 100، أو 200، أو 300 لكن لما بأقوله في وسيلة إعلام هتسمعه كل (الناس)..

أيمن جاده:

طيب يا سيدي إحنا هنحاول ننقله، نأخذ اتصال للدكتور أمير رفاعي من مصر. مساء الخير دكتور أمير، ومرحباً بك يا سيدي.

د. أمير الرفاعي:

مساء الخير يا أخ أيمن.

أيمن جاده:

أهلاً وسهلاً.

د. أمير الرفاعي:

ومساء الخير للدكتور صبحي.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

أهلاً مساء الخير يا دكتور أمير.

د. أمير الرفاعي:

أهلاً بيك، وأنا بأترجاكم إن الحلقة دسمة جداً، ومحاورها متعددة، أنا أتمنى، وأثني على رأي الأخ أيمن، إحنا محتاجين الدكتور صبحي في حلقة أخرى.

أيمن جاده:

أكيد.

د. أمير الرفاعي:

وأتمنى أن يكون التركيز على الاستفادة من الدكتور صبحي، لخدمة قطاع البطولة، يعني وخصوصاً الانتقاء، أو انتقاء الناشئين للألعاب المختلفة، حضور النمط البدني، اللي بيلعبوا لتحقيق الإنجاز الرياضي، لأن أنا في رأيي إن إحنا بنهدر كثير من الوقت والجهد والمال على عناصر، أو بعض الناشئين اللي تكوينهم البدني لا يمكننا من الوصول إلى العالمية..

أ.د. محمد صبحي حسنين[مقاطعاً]:

بالضبط صح.

د. أمير الرفاعي[مستأنفاً]:

بل أكثر من هذا، أحياناً في المنتخبات الوطنية نجد أن هناك من يمثل بلدانهم في منتخبات وطنية، ولا يتمتعوا بالسمات والخصائص التي تمكن من الوصول إلى العالمية، كقصر القامة المفرط والقدرة على استخدام الأداة، والمراوغة، فيغرنا هذا، وهناك أعتقد، والدكتور صبحي متخصص في هذا المجال ويستطيع أن يفيد كل المدربين والمتخصصين في هذا المجال في الوطن العربي، ويقدر يزودنا بمعلومات إزاي المدرب في النادي، أو في مركز الشباب، أو في المدرسة، يستطيع أن ينتقي عناصر تصلح لتوسيع قاعدة الانتقاء، والوصول لقمة الهرم، ولمنتخب وطني قادر على تحقيق الإنجاز الرياضي، أنا أشكركم جداً، وأنا استمتعنا جميعاً بالحلقة، وأناشدكم أن نتمتع بالدكتور صبحي وبمعلوماته الغزيرة في حلقة أخرى.

أيمن جاده:

والشكر موصول لك دكتور أمير أيضاً، أنت يعني.. من قيادات، وأيضاً من العلماء الرياضيين العرب المشهود لهم.. شكراً لك يا سيدي، إذن يعني هو نقلنا الدكتور أمير -دكتور صبحي- إلى موضوع..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

الانتقاء.

أيمن جاده [مستأنفاً]:

محور الانتقاء الرياضي، وهو موضوع مهم يعني. ماذا عن الانتقاء المبكر للرياضيين قياساً إلى كل ما سبق وذكرته، إلى أي مدى يرتبط أيضاً بالنمط الجسماني وكيف يتم؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

هو الحقيقة، زي ما قال الدكتور أمير الرفاعي إحنا وقتنا بقى ضيق جداً، وبنفتح حاجات دسمة جداً ومحتاجة طبعاً..

أيمن جاده [مستأنفاً]:

يعني أريد أن آخذ منك وعداً بأن نعود إلى هذه المواضيع في المستقبل، نعم..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

ده أنا يشرفي طبعاً، يعني عايز أقول إن طبعاً كل لعبة لها سن بداية، وسن بطولة، فيه ألعاب مبكرة جداً، ممكن تبدأ من سن مبكر، وفيه ألعاب تبدأ من سن متأخر، يعني –مثلاً – لو خدنا ألعاب الرمي في ألعاب القوى، ده ممكن تبدأ من 16 سنة، و17 سنة، و18 سنة، أبطال العالم..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

على أي حال لدينا جدول.. نحن يمكن يعني.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

لدينا جدول فيه..

أيمن جاده:

يعني هو هذا الجدول يضم، بعض الرياضات..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط كده.

أيمن جاده:

وبعض النماذج، ممكن أن نشاهد الجدول إذا كان جاهزاً، نعم.

سن الكشف المبكر

وبداية التخصص والبطولة في بعض الألعاب

الألعاب سن الكشف المبكر سن التخصص سن البطولة

كرة قدم 10-12 11-13 17-18

كرة سلة 7-8 10-12 16-18

كرة يد 10-12 11-13 16-17

كرة طائرة 11-12 14-15 16-18

سباحة 3-7 10-12 15-17

ملاكمة 13-14 15-16 17-18

مصارعة 13-14 15-16 16-18

(أنواعها المختلفة)

جمباز 6-7 12-14 14-17

ألعاب قوى 10-12 13-14 17-18

رفع أثقال 11-13 15-16 17-18

تنس 6-8 12-14 14-17

فروسية 12-14 16-18 17-18

رماية 11-12 13-15 16-18

دراجات 14-15 16-17 17-18

أ.د. محمد صبحي حسنين:

يعني ده مثلاً نموذج لبعض الألعاب، إحنا عندنا طبعاً جداول لكل الألعاب، متى.. سن الكشف المبكر، وسن التخصص، وسن البطولة، لو لاحظت سيادتك هنا، أنا بأصل لسن البطولة يعني اللاعب بتاعي دلوقتي يلعب على مستوى العالم، يعني يلعب بطولة عالم، في سن 16 سنة، و17 سنة، و18 سنة لو لاحظت البدايات مختلفة بالنسبة للألعاب. إن كل لعبة لها بداية مختلفة عن الحتة التانية، لكن نظرية الانتقاء أساساً مبنية على أي أساس، إن كل لعبة لها بداية، نفترض إن البداية 7 سنين، أو 8 سنين إلى آخره، اللي إحنا عايزين نلفت النظر له.

إن عملية الانتقاء عملية لا تنتهي بعملية الاختيار الأولي بالنسبة للاعبين، ولكن عملية مستمرة بتصل إلى حوالي 10 سنوات، إلى أن يصل اللاعب إلى المستوى الدولي لأن فيه عملية اختيار أولى، وبعدين فيه عملية تنقية و[Filtration]، وبعدين فيه.. كل هذه العمليات بتمر بـ 3 مراحل، إلى أن يصل الفرد إلى مرحلة المستوى الدولي، لأن من الفكر الخاطئ اللي شايع، إن الانتقاء ينتهي لحظة اختيار الناشئ وده غير حقيقي، لأن أنا باختاره، بيمر بـ 3 مراحل، لو بصينا برضو فيه جدول موجود عن مراحل الانتقاء، أو أحد النماذج المستخدمة في عمليات الانتقاء، اللي أنا عايز أقوله إن مدارس الانتقاء دلوقتي، فيه نوعين من مدارس الانتقاء، فيه مدرستين مدرسة اللي هي الدول، اللي هي حالتها الاقتصادية ما هياش عالية.

أيمن جاده:

نعم.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بتستخدم نظام، والدول اللي هي غنية جداً بتستخدم نظام، الدول اللي حالتها الاقتصادية يعني متواضعة. بتستخدم ما يعرف في الرياضة بنظرية [Transfer] أو انتقال أثر التدريب. إن أنا بآجي انتقي الناشئ لمجموعة من الألعاب، وليس للعبة بعينها. يعني ما بييجي أقول الناشئ ده أنا واخده علشان يبقى لاعب رمي، في هذه المرحلة لا تحدد نوع المسابقة، إذا كان رمي جلة، أو رمي قرص، أو رمي رمح.. إلى آخره، واخد هنا اللاعب ده علشان الـGames ، ما بحددش هنا سلة أو طايرة، أو يد، إلى آخره، في مرحلة متقدمة بعد كده يبتدي بقى..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

التخصص..

أ.د. محمد صبحي حسنين[مستأنفاً]:

التخصص بالنسبة لهذا اللاعب.

أيمن جاده[مقاطعاً]:

كما أشرتم الكشف المبكر ثم التخصص ثم الوصول لمستوى البطولة.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط كده.

أيمن جاده:

لكن دكتور –اسمح لي- يعني هذا الانتقاء هل يتم فقط -بناءً طبعاً على قياسات علمية وأشياء سنتحدث عنها أيضاً- هل يتم بناءً فقط على النمط الجسماني، أم أيضاً يدخل موضوع الموهبة، القبول، المستوى العقلي إلى آخر ذلك..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

شوف حضرتك عندنا مصطلحين مهمين جداً، لازم الناس تفهمهم، فيه حاجة اسمها الاستعداد وفيه حاجة اسمها الميل، إذا اتفق الاستعداد مع الميل كسبنا بداية بطل.

أيمن جاده:

نعم.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

لكن في كثير من الأحيان لا يتفق الاستعداد مع الميل، يعني سيادتك لو دخلت مدرسة وسألت الولاد عايزين تلعبوا أيه؟ كلهم هيقولوا لك كرة قدم، بينما 90% منهم أو 95% منهم..

أيمن جاده:

ليس لديه استعداد لكرة القدم..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

إمكانتهم البدنية يصعب إن هي تحقق.

أيمن جاده:

ليس لديه الاستعداد البدني لكرة القدم.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

ما عندوش الاستعداد..

أيمن جاده:

أو بالعكس واحد عنده استعداد –مثلاً- بطول القامة لكرة السلة، أو كذا، وليس لديه الميل.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط كده، إحنا بقى نجحنا دلوقتي عن طريق علم النفس الرياضي، إن إحنا نغير الميل، نجحنا عن طريق جلسات اللي هي Psychoanalysis..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

بالتحبيب أكثر، أو بـ..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

لأ. فيه نوع من أنواع علم النفس، اللي هو التحليل النفسي، إن إحنا نقعد مع الطفل وخصوصاً في السن الصغير، 3 جلسات عمل من خلال دراسات اتعملت، حولت اهتمام الطفل من نشاط هو كان عايز يمارسه، ولا يملك إمكانية التفوق فيه إلى نشاط آخر يتفق مع استعداداته الجسمانية، ويمكن أن يصبح بطل فيه، فما بقتش مشكلة كبيرة.

أيمن جاده:

نعم.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

إن أنا أحول الميل بما يتمشى مع الاستعداد، يلي ذلك بقى أيه؟ إن إحنا داخلين، لأنك إنت عملية تنبؤ يعني مشكلة الانتقاء إنك أنت كيف تستطيع أن تقنع صاحب القرار النهارده إن هذا الطفل اللي إنت بتنقيه دلوقتي هيبقى بطل بعد 10 سنين؟ اللي هو في مقابل هذا يديك الملايين، ويسخِّر لك الوقت والجهد والمال عشان نقوم بالعمل بتاعك، فمشكلتنا إن إحنا بنتعامل مع التنبؤ، إن إحنا لازم أقدم ليه دراسة جدوى، ولازم أقدم ليه مجموعة من المفردات، اللي تخليه هو مطمئن إن هذا الطفل بعد 10 سنين هيبقى بطل رياضي.

لذلك لما بأقول النمط الجسماني، لأن النمط الجسماني جواه المقاييس الجسمانية كلها، زي ما قلت لك إن النمط الجسماني مرتبط مع السلوك، وبالتالي أنا بأختار نمط بسلوكه، افرض أنا –مثلاً- عايز ملاكم، الملاكم ده لازم يكون [Fighter] لازم يكون درجة العدوانية عنده عالية..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

سلوك عنده عدواني.. نعم.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

فأنا بأختار النمط الجسمي اللي هو بيتمتع بدرجة عدوانية عالية، عشان ده اللي هيبقى بعد كده بطل في الملاكمة.

أيمن جاده:

وهل هذا يتم تحديده فقط من النمط الجسمي؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

من النمط الجسمي.

أيمن جاده:

يعني الشخصية نفسها أو السلوك يكون متأثر بالدرجة الأولى بذلك؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

طبعاً.. ما هي نظرية الأنماط دي نظرية في الشخصية أساساً، يعني ارتباط النمط بسمات الإنسان وسلوكه..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

ارتباط وثيق يعني..

د. محمد صبحي [مستأنفاً]:

فأنا لما باخد النمط اللي شكله كده باخده هو والسلوك بتاعه كله.

أيمن جاده:

وهل مضمون النتيجة تقريباً يعني، أم أنه يظل في إطار تنبؤ..؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

مضمون، أكثر الأشياء قدرة على التنبؤ لأنك أنت كل ما تتنبأ في دور محددات لها صفة الثبات، أو الثبات النسبي، هي دي القادرة على التحقيق في عمليات التنبؤ.

أيمن جاده:

نعم.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

لأن أنا لو جيت أنا قلت هاخد الأولاد النهارده الأكثر لياقة بدنية، طب ما اللياقة البدنية ممكن تدريبها، والولد اللي هو عمل معدلات قليلة في اللياقة البدنية لو خضع لعمليات تدريب عالية هيتحسن في اللياقة البدنية..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

طب دكتور من هذا النطاق، فيه سؤال جاءني الحقيقة، يتعلق بما أشرت إليه أثناء موضوع اللياقة البدنية والتدريب وقضية النضج، يعني يقول إن هناك نظرية بأنه كلما زاد التدريب، وتكرار الحركة زاد اتقانها، كلما أتقنت الحركة أكثر، وبالتالي فإن مثال الطفلين، اللي بدأ عمره 18 أسبوع، واللي عمره 20 أسبوع، إن الاثنين وصلوا إلى صعود الدرج بسن 24 أسبوع قد يتناقض بعض الشيء مع هذه النظرية؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

لأ. ده بالعكس ده بيؤكد نفس التفكير.

أيمن جاده:

كيف؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

يعني الطفل اللي هو بدأ 18 شهر عمل كمية تكرارات عالية، التاني عمل كمية تكرارات أقل.. ولكن..

أيمن جاده:

أقل ووصلوا لنفس النتيجة في نفس الوقت!

أ.د. محمد صبحي حسنين:

ولكن نظراً لأنه قد وصل إلى مرحلة النضج المناسبة، فبهذه التكرارات الأقل استطاع أن يحقق نفس الإنجاز اللي عمله الآخر في ضوء تكرارات أعلى.

أيمن جاده:

نعم.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

وده بيبرز أهمية النضج، إنك إنت تبدأ في السن المناسبة بالنسبة للمهارة الحركية، اللي إنت بتعلمها للطفل، ده بالعكس.

أيمن جاده:

نعم. طيب. يعني أيضاً هناك أكثر من فاكس وصلنا، لكن نأخذ فاكس من الأخ أحمد بشير سلامي يقول: هل نستطيع تعريف اللياقة البدنية بمقدرة الدورة الدموية والرئتين على إيصال أكبر قدر من الأكسجين إلى المكان الذي يحتاج إليه أثناء التدريب؟ وهل هناك مقاييس للـ [Physical fitness] أو اللياقة البدنية الجسمية حتى يصل إليها الإنسان؟ وما هي الألعاب التي تختارونها للمعدل المتوسط للإنسان العادي والشخص الرياضي؟ هذا يقودنا إلى محور القياس..

أ.د. محمد صبحي حسنين[مقاطعاً]:

لأ. هو الحقيقة واضح من صاحب السؤال إن هو اتجاهاته.

أيمن جاده:

القياس.. والتقويم الرياضي..

أ.د. محمد صبحي حسنين:

أو راجل مهتم بالفسيولوجي.

أيمن جاده:

نعم.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

يعني بكفاءة الجهاز الدوري والجهاز التنفسي بالنسبة للـ..، طبعاً ده شيء مهم جداً لكن مش هي دي كل الرياضة، لأن الرياضة فيها مثلاً المرونة،أو كل.. مش هي كل اللياقة..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

ليس كل اللياقة.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

المرونة، أيه دورها هنا؟ دا مفهوم كان بيبقى موجود في بداية القرن العشرين، لما ابتدؤوا يهتموا بكفاءة الجهاز الدوري، لأن سبق هذا مفهوم القوة العضلية كانت هي السائدة بالنسبة للياقة البدنية، وكان الإنسان الأقوى هو الإنسان الأكثر لياقة، في عصور قديمة، ولو رجعت حضرتك للتاريخ، تلاقي (هرقل) مواصفات هرقل هي المواصفات التي يسعى إليها كل شاب، عايز يوصل لنفس المواصفات اللي هي الضخامة والقوة والكلام ده.

أيمن جاده:

أو نموذج أطلس الذي يحمل الكرة الأرضية كلها.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط.. بداية القرن العشرين ابتدوا يتجهوا إلى المقاييس الفسيولوجية، وظهرت اختبارات مشهورة قوي في مجال الرياضة زي اختبار كوبر.

أيمن جاده[مقاطعاً]:

طب هذا يقودنا إلى موضوع القياس والتقويم يعني.. نعم.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

آه. بس أنا عاوز أجاوب على دي، يعني فابتدوا يهتموا بكفاءة الجهاز الدوري، والجهاز التنفسي للأنشطة الرياضية، دا مهم جداً، لكن هذا لا يمنع أن هناك عناصر أخرى لابد أن تأخذ نفس الأهمية، زي المرونة، زي الرشاقة زي التوافق، التوافق ده، سلامة جهاز عصبي أساساً..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

توافق عضلي وعصبي.. نعم.

د. محمد صبحي [مستأنفاً]:

فمعنى كده إن إحنا لو ركزنا على هذا العنصر فقط، هنركز على ما يسمى بالجلد أو التحمل فقط، وسنهمل باقي العناصر، وهذا ضد المفهوم الحديث للرياضة البدنية..

أيمن جاده[مقاطعاً]:

إذن هذا جزء من التفسير وليس كل التفسير، نسبياً.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

بالضبط كده. هذا جزء من التفسير.

أيمن جاده:

طيب نصل يعني ربما فيما تبقى من وقت، دقائق قليلة جداً. محور القياس والتقويم الرياضي، الذي يتصل ربما بكل هذه الأمور.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

دا تخصصي بقي التقويم، يعني أنا أستاذ قياس وتقويم..

أيمن جاده:

وتخصص حضرتك.. نقول ما هي الأسس العامة للقياس والتقويم في المجال الرياضي؟ وما دور التقنية الحديثة في ذلك؟

أ.د. محمد صبحي حسنين:

هأقول لحضرتك –ببساطة شديدة- لضيق الوقت إن عملية القياس والتقويم دي مبنية أساساً على نظرية الفروق الفردية، حتى لو رجعنا للعرب، الأصمعي قال أيه.

يزال الناس ما تباينوا، فإن تساووا هلكوا إن الفروق الموجودة ما بين هذه الناس، هي اللي مخلية الحياة مستمرة، تخيل حضرتك لو كلنا مواصفات واحدة، وشكل واحد، وذكاء واحد.

أيمن جاده[مقاطعاً]:

وضغوط واحدة..

أ.د. محمد صبحي حسنين[مستأنفاً]:

وضغوط واحدة، هتتوقف الحياة، إذن معنى كده إن الفروق اللي موجودة دي حكمة من عند ربنا علشان الحياة تستمر، ماذا يفعل القياس والتقويم؟ يقيس هذه الفروق، سواء الفروق في ذات الفرد، الفروق ما بين الأفراد، الفروق ما بين الجماعات، الفروق ما بين المجتمعات.. الفروق ما بين العصور.

كل هذه الأمور يجب أن تخضع لعمليات القياس والتقويم، هذه واحدة، إذن ده أساس النظرية، النظرية التانية، أي عمل من الأعمال اللي إنت بتقوم بيها، كيف تستطيع أن تثبت أن هذا، أن جهدك، وعملك وبرامجك ناجحة؟ كيف تستطيع أن تثبت أنك حققت الأهداف الموضوعة؟ لا يمكن تعمل هذا الكلام إلا من خلال عمليات القياس والتقويم، إنت سيادتك لما بتيجي تحط برامج تدريب، محتاج نمرة 1 إنك تعرف المستوى الحالي للفرد، اللي إحنا

بنسميه[ability test] أو اختبار القدرة الحالية، اللي هو يعادله في برامج

التدريب ما يسمى [Maximum test] اللي هو اختبار الحد الأقصى، مستواه الحالي كده.

مطلوب إنك إنت تحقق هدف معين في خلال فترة زمنية معينة، حطيت برامج تدريب شغالة، مين اللي يقول لك إنك أنت ماشي صح؟ القياسات الدورية اللي بتتعمل خلال هذه البرامج، ثم القياس النهائي اللي يقول لك إنك إنت حققت الهدف أو لم تحقق الهدف، فإذن فبدون عمليات القياس والتقويم لا تستطيع أن تصدر أحكام على العمل بتاعك إنه ناجح أو مش ناجح، لسه بنتكلم عن القوام، وبنقول التشوه، ما هو التشوه؟ هو خروج في شكل الجسم عن المسار المحدد ليه، طب أنا هأعرف الخروج ده إزاي إلا إذا قسته، فبآجي أقول لك الراجل اللي عنده استدارة في الضهر ده، لأن الزاوية بتاعة الضهر زاوية مثلاً 45 درجة وصلت عنده إلى درجة مثلاً 80 درجة، إذن فيه انحناء زايد عن المطلوب، إذن هنا فيه تشوه وإلا هابقى أنا راجل ما بديش قيم كمية للعمل بتاعي، إذن بدون عمليات القياس والتقويم لا يمكن أن تحقق أي إنجاز، ولا يمكن أن تقنع الناس أن هناك إنجاز ما في أي مجال، مش الرياضة بس، في الحياة كلها.

أيمن جاده:

وأن تصوب عملك.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

وأن تصوب عملك طبعاً.

أيمن جاده:

نعم.. لكن يعني يا دكتور هذا أيضاً من المواضيع والمحاور التي مررنا عليها مرور الكرام بسرعة.. ونحن نشكر لك.. إفادتنا بعلمك، ونعتقد أننا بحاجة بالتأكيد لحلقات أخرى لكي نناقش هذه المواضيع وغيرها، فيما يتصل بالمفاهيم المعاصرة للرياضة في إطارها الحديث والعلمي الحديث.

أ.د. محمد صبحي حسنين:

أكيد .. أكيد.

أيمن جاده:

يعني في الختام مشاهدي الكرام لم يبق لي إلا أن أشكر الأستاذ الدكتور محمد صبحي حسنين (عميد كلية التربية الرياضة في جامعة حلوان في القاهرة، ورئيس الاتحاد المصري للرماية بالقوس والسهم) وأشكر أيضاً حضوره، وكل ما تفضل به، ونتمنى أن نلتقي وإياه وإياكم في مناسبات أخرى قادمة.

أشكر متابعتكم وأضرب لكم موعداً دائماً مع (حوار في الرياضة) ولكن في يوم السبت القادم، ستكون الحلقة خاصة، عام من الرياضة، عن أهم أحداث الرياضة في عام 2000م. تحية لكم وإلى اللقاء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة