الأهمية الإستراتيجية والعالمية للغاز   
الأحد 1428/5/10 هـ - الموافق 27/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 15:15 (مكة المكرمة)، 12:15 (غرينتش)

- الأهمية الاقتصادية للغاز ومميزاته كمصدر للطاقة
- قطر على عرش الدول المصدرة للغاز

- مستقبل الغاز وأبعاده الإستراتيجية والسياسية


أحمد منصور: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أحييكم على الهواء مباشرة وأرحب بكم في حلقة جديدة من برنامج بلا حدود، تمثل الطاقة المصدر الرئيسي للحياة الحديثة ومع استمرار اعتماد العالم على المصادر الرئيسية الثلاث للطاقة الفحم والبترول والغاز فقد أخذ الغاز الطبيعي يكتسب أهمية متزايدة بين المصادر الثلاث باعتباره المصدر الأنظف للطاقة علاوة على تمتعه بالكفاءة العالية في التشغيل حتى أصبح أكثر من 20% من محطات توليد الكهرباء في العالم تعتمد على الغاز في تشغلها كما أثار اجتماع الدول المنتجة للغاز في قطر في شهر أبريل الماضي ردود فعل واسعة النطاق بعد مداولات عن سعي هذه الدول لإقامة اتحاد فيما بينها يتحكم في أسعار الغاز وكميات إنتاجه على غرار الدول المصدرة للنفط أوبك مما أرعب أوروبا التي تعتمد على الغاز بشكل أساسي ودفع المستشار الأوروبي لشؤون الطاقة أندريس بيبيغالس أن يهدد من واشنطن كل من روسيا وقطر والجزائر بأنها إذا أقدمت على هذه الخطوة فإن أوروبا ستتجه إلى خيار الطاقة النووية لكن نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني كان أكثرا وضوحا من الأوروبيين في هجومه حينما اتهم روسيا بأنها تستخدم الغاز والنفط لتخويف جيرانها الأوروبيين وابتزازهم إذاً دخل الغاز ومنتجيه على خط المواجهة ولأن قطر هذه الدولة الصغيرة أصبحت أكبر منتج للغاز المسال في العالم كما أنها تحتضن منتدى سنوي لمنتجي الغاز الكبار ولديها 14% من احتياطي الغاز في العالم فإننا في هذه الحلقة سنحاول فهم أبعاد الأهمية الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية التي تبوأها الغاز الآن في العالم وذلك في حوار مباشر مع الدكتور إبراهيم إبراهيم المستشار الاقتصادي لأمير قطر ونائب رئيس مجلس إدارة شركة راس غاز ورئيس لجنة التسويق فيها والأمين العام للأمانة العامة للتخطيط التنموي في قطر، ولد في قرية مرمريتا في سوريا عام 1939 حصل على درجة الدكتوراه في إدارة الأعمال من جامعة نيويورك عام 1969 له العديد من المؤلفات في مجال اقتصاديات الأعمال والطاقة عمل أستاذ للأعمال والاقتصاد في جامعة هاواي هونولولو في الولايات المتحدة الأميركية بين عامي 1970 و1978 عمل بعد ذلك رئيسا لقسم الاقتصاد بمنظمة الدول العربية المصدرة للنفط أوبك بين عامي 1979 و1986 انتقل بعدها للعمل كبيرا للاقتصاديين في معهد أكسفورد لاقتصاديات الطاقة بين عامي 1986 و1988 ثم انتقل بعدها للعمل في الحكومة القطرية كخبير ومستشار اقتصادي لولي العهد ثم لأمير قطر بعد ذلك نائبا لرئيس مجلس إدارة قطر بتروليوم إنترناشيونال عضوا في مجلس إدارة قطر للبترول عضوا في مجلس إدارة قطر للغاز وعضو مجلس إدارة قطر للصناعة وعضو مجلس إدارة الهيئة الصحية الوطنية ولمشاهدينا الراغبين في المشاركة يمكنهم الاتصال بنا على أرقام هواتف البرنامج التي ستظهر تباعا على الشاشة أو يكتبوا إلينا عبر موقعنا على شبكة الإنترنت
www.aljazeera.net دكتور مرحبا بك.

إبراهيم إبراهيم - المستشار الاقتصادي بالديوان الأميري القطري: أهلا وسهلا.

أحمد منصور: ما شاء الله وظائف كثيرة أعانك الله عليها.

إبراهيم إبراهيم: شكرا.

الأهمية الاقتصادية للغاز ومميزاته كمصدر للطاقة

 

أحمد منصور: أود أن أسألك في البداية عن الأهمية التي يحتلها الغاز الآن كمصدر أساسي للطاقة؟

إبراهيم إبراهيم: في الحقيقة تأتي أهمية الغاز الطبيعي من عدة جوانب الجانب الأول هو مدى توافره في الطبيعة فإذا أخذنا إلى كمية الطاقة الموجودة في احتياطي الغاز العالمي الآن نجد أنها قريبة جدا الحقيقة من كمية الطاقة الموجودة في احتياطي النفط العالمي فإذاً أتكلم على مصدر رئيسي من مصادر الطاقة.

أحمد منصور: لكن بعض الدراسات عفوا في هذه النقطة تشير إلى أن احتياطيات النفط ربما يصل عمرها إلى أربعين عاما بينما احتياطيات الغاز ربما تصل إلى ستين عاما؟

إبراهيم إبراهيم: الفرق هو مدى الإنتاج من الغاز مقارنة بإنتاج النفط..

أحمد منصور: يعني لا زال الإنتاج النفطي أعلى من الغاز؟

إبراهيم إبراهيم: مقارنة بالاحتياطي المتوافر الناحية الثانية والمهمة بالنسبة للغاز الطبيعي هي صفاته كوقود.

أحمد منصور: ما هي أهم هذه الصفات؟

إبراهيم إبراهيم: أهم الصفات هي الكفاءة في الاستخدام يعني نفس كمية الطاقة من الغاز تعطي إنتاجا أكبر من نفس كمية الطاقة من النفط أو من نفس كمية الطاقة من الفحم وهذه المزية أكبر في محطات توليد الكهرباء منها في الاستعمالات الأخرى الصفة الأخرى الحقيقة هي نظافة الغاز الطبيعي بمعنى إذا احتراق الغاز لا يسبب نفس الشوائب الذي يسببها مثلا احتراق النفط وطبعا أقل بكثير من الذي يسببها..

أحمد منصور [مقاطعاً]: هذا بالنسبة للبيئة والحياة؟

إبراهيم إبراهيم: مادة الكبريت كمان الموجودة أقل وبنفس الوقت وأهم شيء هو ثاني أكسيد الفحم نسبته أقل جدا من مصادر الطاقة الثانية..

أحمد منصور: هل الغاز يمكن أن يشكل بديلا في الطاقة بالنسبة للبترول أم أنه مكمل بالنسبة للنفط؟

إبراهيم إبراهيم: بديل في استعمالات معينة ومكمل في استعمالات أخرى..

أحمد منصور: ما هي أهم هذه الأشياء البديلة؟

إبراهيم إبراهيم: البديل فيها والذي أخذ في الحقيقة يحل محل النفط هو كما ذكرنا محطات توليد الكهرباء.. محطات توليد الكهرباء الغازية أولا تكلفتها الاستثمارية أقل جدا من التكلفة الاستثمارية لمحطات الكهرباء الأخرى سواء..

أحمد منصور: النووية أو البترول..

إبراهيم إبراهيم: أو البترول أو الفحم بنفس الوقت ذكرنا عن كفاءة الاستخدام أن نفس كمية الطاقة تعطي تولد طاقة..

أحمد منصور: لكن السعر هنا يلعب دور بالنسبة..

إبراهيم إبراهيم: نعم السعر مهم جدا في جميع المراحل الحقيقة السعر يلعب دور ليس فقط في مقارنة الغاز بالنفط وإنما الغاز بالطاقة النووية الغاز بمصادر الطاقة الأخرى..

أحمد منصور: الغاز هو الأرخص أم الأعلى تكلفة؟

إبراهيم إبراهيم: والله تعتمد الأمور..

أحمد منصور: كيف؟

إبراهيم إبراهيم: يعني مثلا في بعض الاستخدامات نجد إنه الغاز أرخص ومثلما قلنا بشكل عام أرخص هو بالنسبة.. يعني أنت بدك تأخذ فقط ليس سعر الغاز.. سعر الغاز تكلفة الغاز الرأسمالية وكفاءة الغاز إذا أخذتها كوحدة..

أحمد منصور: كل عوامل..

إبراهيم إبراهيم: تجد أنه أرخص بالنسبة للطاقة..

أحمد منصور: في العام 2006 الغاز شكل 54% من إنتاج الطاقة الأحفورية في مصر في شهر نوفمبر الماضي دراسة نشرتها (I.I.R) بمناسبة معرض كهرباء الشرق الأوسط الذي كان في دبي قالوا إن الغاز الطبيعي سيتقدم على النفط في سوق الطاقة العربية بحلول 2015 سنخفض النفط إلى 43% ويرتفع الغاز إلى 53% وهناك دراسة أخرى الدول العشر الأعضاء في منظمة الدول المصدرة أوبك العربية قالت إن نمو الطلب على الغاز مقارنة بالنفط يزداد سنويا بنسبة 5% هل معنى ذلك أن المستقبل للغاز وليس للنفط؟

إبراهيم إبراهيم: لا أنا لا أقول ذلك النفط سيبقى مصدرا رئيسيا للطاقة في استعمالات معينة الاستعمالات الأهم هي المواصلات.. المواصلات لحد الآن لا يوجد أي مصدر من المصادر الطاقة يستطيع أن ينافس النفط في ذلك هناك بعض الاستعمالات للغاز ما يسمى السيتي غاز مثلا أو أخرى في المواصلات هناك بعض الدراسات عن استخدام الغاز المسال في بعض وسائل المواصلات في السيارات..

أحمد منصور: طبعا في مصر الآن هناك محطات تمويل غاز يعني للسيارات تمول بالغاز..

إبراهيم إبراهيم: بس بشكل عام ما يزال هو المهيمن والتوقعات إنه زيادة في الاستهلاك بالمواصلات سيكون الجزء الأكبر منها من النفط..

أحمد منصور: النفط سلعة عالمية كل يوم يتم تجديد سعر عن البرميل وفي كل البورصات العالمية الآن سعر البرميل شيء أساسي أما الغاز فهو إلى الآن يعني شيء غامض في أسعاره في عقوده في توريداته فما هي الفوارق لماذا هناك وضوح تام في التعامل بالنفط وهناك غموض شبه تام في التعامل بالنسبة للغاز؟

"
الدول الثلاث الأولى في احتياطي الغاز في العالم هي روسيا وإيران وقطر تملك ما يعادل 57% من احتياطي الغاز في العالم
"
إبراهيم إبراهيم: هو المشكلة بالنسبة للغاز مثل ما تكلمنا عن الاحتياطي المتوفر ولكن هذا الاحتياطي الحقيقة متركز في بعض الدول فمثلا الدول الثلاثة الأولى في احتياطي الغاز اللي هي روسيا وإيران وقطر تملك ما يعادل 57% من احتياطي الغاز في العالم..

أحمد منصور: أنا عندي تأكيد لهذا يا دكتور اسمح لي عندي جدول الآن أرجو أن يوضع على الشاشة أعددته حول الدول الأعضاء في منتدى الغاز الطبيعي وإنتاجها يعني عندي روسيا تنتج 26.6% أو نسبة الاحتياطي العالمي عندها إيران 14.9% وقطر 14.3% الإمارات 3.4% نيجيريا 2.9% إلى آخر الدول أنا اللي يلفت نظري هنا أن قطر الصغيرة هذه قريبة جدا من إيران وأيضا النسبة بينها وبين روسيا ليست كبيرة هذا الجدول أو هذه الدول الثلاث الآن روسيا، إيران، قطر بالنسبة لاحتياطات الغاز وهذه الدول هي التي هددت من قبل الأوروبيين وهي التي تثير ذعرا لدى الأميركيين؟

إبراهيم إبراهيم: طبعا لأن هي في المستقبل هي التي ستسيطر على أسواق الغاز في العالم ما في جدل بالنسبة للموضوع..

أحمد منصور: طيب ما هي الأهمية اللي يمثلها أن هذه الدول الثلاث لديها الاحتياطات الرئيسية ويمكن أن تتحكم كما قلت أنت في مستقبل سوق الغاز في العالم؟

إبراهيم إبراهيم: بس خلينا نتكلم على سوق الغاز في العالم..

أحمد منصور: تفضل..

إبراهيم إبراهيم: الحقيقة ما في سوق للغاز في العالم هذا أول شيء في أسواق للغاز في العالم لحد الآن..

أحمد منصور: فهمنا هذه النقطة؟

إبراهيم إبراهيم: النقطة الغاز كتجارة تجارة مكلفة وأحيانا تتم بوسائل معينة ولا يمكن..

أحمد منصور: مكلفة على مَن؟

إبراهيم إبراهيم: مكلفة على الجميع..

أحمد منصور: المنتج والمستهلك؟

إبراهيم إبراهيم: المنتج والمستهلك لأنه إذا المنتج سيدفع التكلفة فمعناها السعر سيكون أعلى والعكس من هذا فلذلك في الوقت الحاضر تجد أن تجارة الغاز معظمها يتركز بالغاز عن طريق الأنابيب إيصاله من المنتجين إلى المستهلكين عن طريق الأنابيب ماذا يعني هذا عن طريق الأنابيب؟ يعني أن هناك مراكز أسواق مختلفة مثلا في عندك السوق الأميركي تتغذى من الأنابيب الواردة من كندا لا يمكن أن تتغذى من أنابيب أخرى لأنها بعيدة جدا والنقل عن طريق الأنابيب له شروط معينة أحد الشروط إنه المسافات لا تكون بعيدة وأنه المناطق التي يخترقها لا تكون صعبة الاستخدام مثل البحار العميقة أو الجبال الشاهقة وما إلى ذلك فلذلك عندك سوق في أميركا عندك سوق في أوروبا يختلف كليا عن..

أحمد منصور: إيه الخلافات الأساسية يا دكتور ما بين الأسواق؟

إبراهيم إبراهيم: الخلافات بكل شيء بالصادرات لأنه..

أحمد منصور: حتى في الأسعار؟

إبراهيم إبراهيم: حتى في الأسعار الخلافات كبيرة جدا الصادرات تأتي من أين بالنسبة لأوروبا تأتي من روسيا ومن النرويج ومن الجزائر ومن هولندا هذه هي التي تسيطر إلى حدا ما..

أحمد منصور: على سوق أوروبا؟

إبراهيم إبراهيم: فمدى العرض المتوفر ومدى الطلب المتوفر يعتمد على هذا فقط لذلك لا علاقة له كثيرا بسوق أميركا بالنسبة للفارإيست اللي هو المستهلك الكبير أيضا هذا لا يوجد لديه مين المستهلكين الأكبر؟

أحمد منصور: اليابان..

إبراهيم إبراهيم: اليابان وكوريا وتايوان..

أحمد منصور: دول أكبر مستهلكين في آسيا؟

إبراهيم إبراهيم: في الفارإيست مرت فترة طبعا هؤلاء لحالهم كانوا يستهلكوا أكثر من 70%..

أحمد منصور: من إنتاج الغاز في العالم؟

إبراهيم إبراهيم: لا من الغاز المسال في العالم لأنه هؤلاء ما عندهم..

أحمد منصور: طيب قل لي الفارق بين الغاز المسال والغاز؟

إبراهيم إبراهيم: هلا بأقول لك الفرق بس قبل هذا لأوضح الأمور لذلك أن شوفت سوق للغاز في الفارإيست بالشرق الأقصى..

أحمد منصور: هذه تختلف في كل مكوناتها عن سوق أوروبا وسوق أميركا..

إبراهيم إبراهيم: وهذا السوق أيضا يختلف كليا لأنه العرض والطلب يختلفان..

أحمد منصور: يعني أنتم هنا كقطر لو سمحت يعني في النقطة هذه حتى أفهم أيضا الأسعار التي تبيعون بها إلى الفارإيست أو إلى الدول الآسيوية تختلف عن الأسعار التي تبيعون بها إلى أوروبا تختلف عن الأسعار التي تبيعون بها للولايات المتحدة؟

إبراهيم إبراهيم: طبعا..

أحمد منصور: ما هي الفوارق؟ ما هي العوامل التي تتحكم في تحديد السعر؟

إبراهيم إبراهيم: في تحديد السعر بالنسبة للفارإيست العرض والطلب ولكن العقود طويلة المدى..

أحمد منصور: في علامة استفهام كبيرة جدا أن يكون هناك عقد على سلعة مدته عشرين عاما وهذه السلعة من المفترض أنها تنمو ويعتمد عليها العالم ومن الممكن أن تتغير أسعارها من يوم إلى آخر اليوم إحنا في 2007 تبيع لـ 2027 مثلا بسعر اليوم؟

إبراهيم إبراهيم: لا ما بسعر اليوم..

أحمد منصور: طيب فهمنا النقطة هذه لأن العقود الطويلة بتحمل علامات استفهام كبيرة..

إبراهيم إبراهيم: هناك بالنسبة للعقود الطويلة أولا خلينا نتكلم عن ضروريتها العقود طويلة المدى ضرورية بالنسبة للمصدر وبالنسبة للمستهلك..

أحمد منصور: لماذا يا دكتور؟

إبراهيم إبراهيم: المصدر لأنه تكاليف الغاز المسال إذا بدأنا في مرحلة الإنتاج ووصلنا إلى مرحلة التسييل ثم الشحن ثم إعادة التغويز في مناطق مرافق الاستقبال هذه عملية مكلفة جدا والاستثمار تتكلم عن مليارات الدولارات طبعا هذه مليارات الدولارات لا تستطيع أن تدفعها بنفسك يجب تمويلها من الخارج والتمويل..

أحمد منصور: تحتاج إلى استثمار..

إبراهيم إبراهيم: يتطلب إلى عقد طويل المدى والعقد الطويل المدى طبعا يحصل من المستهلك أو من ما يسمى الشخص المتولي عملية التوزيع في مناطق الاستهلاك..

أحمد منصور: طيب هذا يجعل عندي سؤال كده يعني مثير شوية معنى كده أن تظل هذه الثروة مرهونة بالممولين وفي الآخر المنتج وصاحب الغاز أو صاحب المنتج هذا يحصل على الفتات؟

إبراهيم إبراهيم: لا الممولين أنت عندما تتحدث عن التمويل تتحدث عن الفوائد التي تدفعها وهذه الفوائد الحقيقة لها علاقة بسوق المال فنحن الحقيقة حصلنا بالتمويل على أسعار جيدة جدا بس هذه الأسعار لتحصل عليها يجب أن تكون شروط العقود تؤمن للممول أن يسترجع أمواله إذا كانت هذه مؤمنة فنحن على فكرة بالنسبة لعمليات التمويل في معظم أو في كل الحقيقة الاقتراض اللي تم بالنسبة للاستثمارات في الغاز هذه ليست..

أحمد منصور: ليس لها تأثير عليكم..

إبراهيم إبراهيم: لا ليست مضمونة من قبل الدولة مضمونة من قبل المشروع ذاته وهذا الحقيقة يدل عن تفويق المشروع بس إذا سمحت لي أرجع إلى قضية التسعير اللي سألتني عليه الحقيقة التسعير نحن في عندنا..

أحمد منصور: طيب اضرب لنا مثال لأنك أنت رئيس التسعير يعني قول لنا مثلا إن الطن أو المتر المكعب سعره كذا في العقد هذا يعني مثال فقط حتى نفهم الفوارق؟

إبراهيم إبراهيم: نحن إذا تسمح لي خلينا نبتعد عن العقود لأنه هذه عملية شوية..

أحمد منصور: بدون ما ندخل في تفاصيلها أعطينا فكرة فقط؟

إبراهيم إبراهيم: بس أعطيك فكرة عامة إنه نحن مثلا في عندنا طرق معينة لتسعير الغاز الطرف هي معظمها الحقيقة بالنسبة للعقود طويلة المدى ترتبط بأسعار النفط..

أحمد منصور: بأسعار النفط كيف؟ فهمناها هذه؟

إبراهيم إبراهيم: فإذا ارتفع نحن مثلا نقول نعطي معادلة إنه هذه المعادلة بسعر النفط هذا إذا ارتفع نعمل وبعدين سعر النفط على السعر القائم الحالي إذا ارتفع..

أحمد منصور: على النسبة يعني؟

إبراهيم إبراهيم: أيوه..

أحمد منصور: يعني لو قلنا سعر النفط ستين والمتر المكعب من الغاز ثلاثين النفط زاد بقى 20% تقوم ترفع سعر الغاز؟

إبراهيم إبراهيم: تعتمد على طريقة الربط في طرق للربط مماثلة إذا ارتفع النفط 10% يرتفع سعر الغاز 10%..

أحمد منصور: معنى كده أن كل دولة منتجة للغاز لها أسعارها الخاصة بها؟

إبراهيم إبراهيم: ممكن بس بشكل عام هذه الأسعار لا تتخلى عن الحقيقة اللي هي نحن نتكلم عن طاقة والنفط هو اللي يمثل الأسعار فنحن عندنا كثير مثلا معادلات تختلف من دولة إلى دولة حسب احتياجات الدول ذاتها ولكن بشكل عام يعني قدر نرفع الأسعار الحالية وعلى أساسها الربط يكون أقل أو الأسعار الحالية تكون منخفضة والرابط يكون كامل..

أحمد منصور: على اعتبار أن روسيا وإيران وقطر تملك النسبة الأعلى من احتياطي الغاز في العالم معنى ذلك أن دول العالم ستظل في حاجة إلى هذه الدول الثلاث؟

إبراهيم إبراهيم: هذا لا شك فيه..

أحمد منصور: هل يعني ذلك أن قطر الصغيرة هذه ستبقى مطمعا للكبار أيضا؟

إبراهيم إبراهيم: نحن نأمل أن لا تكون مطمعا لأحد لأننا نقوم الحقيقة بوظيفة كثير هامة وهي سد الاحتياجات العالمية للطاقة المساهمة في سد الاحتياجات..

أحمد منصور: يعني لا أريد يعني عملك تقني ولكن أيضا هناك جوانب سياسية كثيرة فيما يتعلق بالطاقة الآن هناك حروب النفط هل يمكن أيضا أن يصل الأمر إلى حروب الغاز؟

إبراهيم إبراهيم: لحد الآن الحقيقة ما في حروب غاز يعني خلينا.. لأنه المصدرين التقليديين في صناعة الغاز كانوا على علاقة جيدة بالأول مع المستهلكين فإذا أخذنا المصدرين القدامى مثلا مثل إندونيسيا وماليزيا نلاحظ علاقتهم كثير قوية مع اليابان ومع كوريا نفس الشيء يعني مو تماما بنفس القوة بس إذا أخذنا النرويج وهولندا وإلى حدا ما الجزائر.. الجزائر وروسيا العلاقات جيدة جدا..

أحمد منصور: هذا أرعب أوروبا حينما وقعت سنوتراك الجزائرية عقدا مع الشركة الروسية أوروبا تضايقت من هذا لكن قبل أن أصل لهذا الأمر قطر الآن تتربع على عرش الدولة الأولى في العالم المصدرة للغاز المسال ما الذي يمثله هذا بالنسبة لقطر؟ وما هي الفوارق أساسية بين الغاز المسال والغاز العادي؟ أسمع منك الإجابة بعد فاصل قصير، نعود إليكم بعد فاصل قصير لمتابعة هذا الحوار مع الدكتور إبراهيم إبراهيم فابقوا معنا.


[فاصل إعلاني]

قطر على عرش الدول المصدرة للغاز

 

أحمد منصور: أهلا بكم من جديد بلا حدود في هذه الحلقة التي نبحث فيها مستقبل الغاز كأحد أهم مصادر الطاقة مع الدكتور إبراهيم إبراهيم دكتور كان سؤالي لك حول تربع قطر الآن على عرش الدولة الأولى في العالم في تصدير الغاز المسال ما الذي يعنيه هذا بالنسبة لقطر وما الفوارق الأساسية بين الغاز المسال والغاز؟

إبراهيم إبراهيم: لو سمحت لي أن أذكر تاريخيا قصيرا بالنسبة للوصول إلى هذه المرحلة في قطر نحن في عام 1996 لم نكن نصدر أي قطرة من الغاز بدأ تصدير الغاز..

أحمد منصور: 1996 يعني قبل عشر سنوات؟

إبراهيم إبراهيم: قبل عشر سنوات أول تصدير أو شحنة لتصدير الغاز المسال كانت في آخر عام 1996..

أحمد منصور: يعني مع انطلاق قناة الجزيرة يعني..

إبراهيم إبراهيم: نعم ووصلت إلى اليابان في يناير 1997 طبعا صار في التسلسل والتطور بالنسبة لتصدير الغاز بدأ في اليابان ثم في كوريا..

أحمد منصور: يعني خلال عشر سنوات فقط تصلون إلى هذا؟

إبراهيم إبراهيم: خلال عشر سنوات نحن هلا فينا نقول إنه أكبر مصدر للغاز في الوقت الحاضر ليس بكثير من الآخرين ولكن في عندنا مزايا أخرى..

أحمد منصور: ما هي؟

إبراهيم إبراهيم: المزايا الأخرى نحن مصدرين عالميين يعني نحن نصدر إلى اليابان وكوريا والهند.. الهند أنتبه صحيح في آسيا ولكنها دولة نامية نحن أول من صدر أول من صدر لدولة نامية غاز مسال في العالم وأهمية هذا الشيء هذا لأنه الدول النامية من الصعب أن تستهلك الغاز المسال بسبب متطلباته كانوا يسموا المستهلكين للغاز المسال..

أحمد منصور [مقاطعاً]: نادي الأغنياء..

إبراهيم إبراهيم [متابعاً]: فنحن اخترقنا الموضوع ودخلنا مع الدول النامية بالإضافة لذلك نحن الآن نصدر إلى أوروبا وطبعا في عندنا عقود للتصدير لأميركا فإذا أخذت أي آخر مصدر آخر بتشوفه تركيز فقط..

أحمد منصور: مع سوق واحد..

إبراهيم إبراهيم: إندونيسيا مثلا ماليزيا على الشرق الأقصى كندا تشوف على أميركا طبعا هذه الأمور راح تتغير بالمستقبل الجزائر إلى حدا كبير مع أوروبا النرويج نفس الشيء فنحن إذاً مصدرين عالميين وصلنا الآن إلى 31 مليون طن من الغاز المسال تصدير..

أحمد منصور: 2007؟

إبراهيم إبراهيم: الآن سنصل إلى 77 مليون طن في عام 2010 وهذا السبعة وسبعين مليون طن بس للأخوة المشاهدين نعطيهم مدى أهميتها هذه في ذلك الوقت 2010 استهلاك الغاز المسال في العالم سيكون حوالي مائتين وخمسين إلى مائتين وستين..

أحمد منصور: يعني 30%..

إبراهيم إبراهيم: حوالي 30% من استهلاك العالم من الغاز المسال سيصدر التصدير هنا إذا سمحت لي معلش لأنه هذه مهمة..

أحمد منصور: صحيح تفضل..

إبراهيم إبراهيم: لا ليس فقط تصدير نحن كما عندنا سفن نمتلك 72 سفينة تحت سيطرتنا..

أحمد منصور: حاويات خاصة تحمل الغاز..

إبراهيم إبراهيم: هذه تكلفتها على الأقل 15 مليار دولار وعندنا الآن استثمارات في مرافق الاستقبال في أميركا وفي بريطانيا وفي بلجيكا وفي إيطاليا..

أحمد منصور: كل هذا يدخل ضمن هذه الأشياء؟

إبراهيم إبراهيم: ضمن عملية التصدير لأنه عملية التصدير تتطلب سفن السفن لا يوجد سفن في السوق يجب أن تكون السفن للمشروع ذاته فإذا أنت هلا حاولت وهذه تعطينا أهمية كبرى وتعطينا مقدرة إذا..

أحمد منصور: إنك تستطيع أن تلتزم بإيصال..

إبراهيم إبراهيم: مثلا أحيانا كوريا تحتاج إلى شحنة معينة الشحنة هذه يستطيع أحد المصدرين أن يوفرها من حيث كمية الغاز المتوفرة بس لا يوجد عنده سفينة بس نحن عندنا سفن فعندنا مرونة كمان إنه بالحالات الطارئة نستخدمها وهذه نستفيد منها على فكرة في عملية ما يسمى التحويل فإذا شوفنا بسوق معين حسب الاتفاقيات الداخلة إنه هذا السوق غير مربح وفي سوق أكثر ربحية نستطيع التحويل عن طريق الاتفاقيات اللي وقعناها للحصول على سعر أفضل..

أحمد منصور: القضية معقدة إلى حدا بعيد هل تسعون للبقاء طويلا على هذا العرش عرش الدولة الأولى المصدرة للغاز المسال في العالم؟

إبراهيم إبراهيم: والله هلا التوقعات نحن سنظل على هذا العرش لـ 2020 وإلى 2030..

أحمد منصور: لا ده في ناس يهددوكم وزير الطاقة الجزائري شكيب خليل في تصريحات نشرت في 11 مايو قال إن الجزائر تطمح أن تكون القوة الرئيسية في مجال الغاز المسال في العالم في غضون ثلاث سنوات أما يشكل هذا تهديدا لكم؟

إبراهيم إبراهيم: قال تطمح.. تطمح شيء نحن ما نتكلم عن التصدير نتكلم عن تصدير الغاز المسال..

أحمد منصور: هو قال في الغاز المسال..

إبراهيم إبراهيم: يطمحون أي دولة تطمح بس التوقعات يعني إذا نظرت إلى الدراسات المستقبلية تجد أن قطر ستبقى على هذا العرش حتى 2030..

أحمد منصور: لم تخبرنا ما هي الفوارق بين الغاز المسال والغاز العادي؟

إبراهيم إبراهيم: الغاز المسال إذا لاحظت بس تكلمنا عن الأسواق المختلفة أن معظم هذه الأسواق تتزود بالغاز عن طريق الأنابيب..

أحمد منصور: النسب كام نسب وجودكم إيه في هذه الأسواق؟ يعني هل هناك تعادلات 40% روح للسوق؟

إبراهيم إبراهيم: لا الغاز المسال في الحقيقة في الوقت الحاضر لا يشكل إلا 7% من استهلاك الغاز..

أحمد منصور: من نسبة استهلاك الغاز..

إبراهيم إبراهيم: بالنسبة للغاز سيشكل بالنسبة لعملية التصدير مو الاستهلاك تصدير الغاز 11% 2010 توقعاتنا وبالـ 2020 سيصل إلى 14%..

أحمد منصور: هذا على مستوى العالم؟

إبراهيم إبراهيم: على مستوى العالم فإذاً نسبة عالية جدا من تصدير الغاز سيتم عند الغاز المسال.. الغاز المسال لسه ما جاوبتك على السؤال الغاز المسال هو الحقيقة أنت تغير صفة بدل ما يكون غاز بصفته الغازية بتحوله سائل وبتحوله لسائل عن طريق التبريد بدرجة حرارة مائة وستين تحت الصفر..

أحمد منصور: الاستخدام يختلف؟

إبراهيم إبراهيم: يعني حالة تخفض الـ (Volume) الحجم اللي يتطلبه هذا الغاز لتبعته عم ينخفضوا كثير بالمئات ما عندي فكرة بس حوالي نتكلم ربما عن خمسمائة مرة أو ما يشابه ذلك..

أحمد منصور: يضغط يعني..

إبراهيم إبراهيم: يصغر يعني يصير شو اسمه الحجم ثم ترسله عن طريق السفن هذه السفن ليست سفن تبريد ولكنها سفن عازلة تحافظ على البرودة وهذا ما يتطلب تكلفة عالية لهذه السفن ثم ترسله إلى مكان الاستهلاك وهناك يستقبل هذا الغاز ويعاد تغويزه يصبح غاز..

أحمد منصور: يرجع للوضع الطبيعي..

إبراهيم إبراهيم: يرجع للوضع الطبيعي..

أحمد منصور: آه يعني أنت تضغطه يعني..

إبراهيم إبراهيم: أيوه..

أحمد منصور: الغاز المسال هو الغاز المضغوط يعني؟

إبراهيم إبراهيم: أنت سميه مضغوط لحجم أقل بس مو عن طريق الضغط..

أحمد منصور: لكن يرجع لوضعه الطبيعي ويدخل في الاستخدامات مرة أخرى..

إبراهيم إبراهيم: طبيعية جدا..


مستقبل الغاز وأبعاده الإستراتيجية والسياسية

أحمد منصور: مصر بدأت تصدير الغاز لإسرائيل وسط احتجاجات وإدانات بأن الحكومة المصرية توفر للعدو الإسرائيلي الطاقة الرخيصة النظيفة التي يقتل بها الشعب الفلسطيني هل تصدرون أنتم أيضا في قطر الغاز لإسرائيل؟

إبراهيم إبراهيم: لا نحن لا نصدر الغاز لإسرائيل أبدا هناك إشاعات تم الحديث عن اتفاقيات ولكن أنا أتكلم من باب معرفة لا نصدر أي قطرة من الغاز إلى إسرائيل..

أحمد منصور: كمسؤول عن عقود التسويق وليس هناك طلبات من إسرائيل لكم؟

إبراهيم إبراهيم: قد يكون هناك طلبات بس غير مباشرة بالنسبة لنا نحن لا نستلم أي طلبات ولا نعلم بوجود أي طلبات من إسرائيل..

أحمد منصور: يعني ترفضوا تزويد إسرائيل بالغاز؟

إبراهيم إبراهيم: والله هذه سياسة الدولة نحن لا نضع سياسة للدولة..

أحمد منصور: الرئيس بوتن قام بزيارة في العام الماضي لقطر والسعودية وأشار المراقبون إلى أنها كانت تهدف إلى تحقيق مساعي روسيا لإنشاء منظمة للدول المصدرة للغاز لكن المستشار الأوروبي لشؤون الطاقة هدد في مارس الماضي قبيل اجتماع الدول المنتجة بأنه إذا أصرت هذه الدول على إنشاء المنظمة فإن أوروبا ستلجأ إلى الطاقة النووية ديك تشيني نائب الرئيس الأميركي اتهم روسيا بأنها تبتز جيرانها هل نجحت الضغوط الأوروبية الأميركية في إيقاف هذا المشروع؟

إبراهيم إبراهيم: خليني أبدأ من عملية المنظمة نفسها ومعناها هناك منتدى هذا المنتدى موجود من عام 2001 وأول اجتماع كان في إيران ثم تم الاجتماع بعده في قطر والجزائر ومصر في 14 دولة الآن..

أحمد منصور: أعضاء في المنتدى..

"
أهداف المنتدى إيجاد وترويج الوسائل التي تعطي الغاز سعره الطبيعي الذي يستحقه عبر الحوار مع الدول المستهلكة لإيجاد طرق لتسهيل عملية التصدير وسد احتياجات المستهلكين بنفس الوقت
"
إبراهيم إبراهيم: اللي هي أعضاء في هذا المنتدى.. هذا المنتدى له أهداف معينة من الأول أهم الأهداف طبعا إنه التأكد من إيجاد وترويج للوسائل اللي تعطي الغاز سعره الطبيعي الذي يستحقه حوار مع الدول المستهلكة لإيجاد طرق لتسهيل عملية التصدير وسد احتياجات المستهلكين بنفس الوقت مثل المشاركة في المخاطر مثل العمل والوصول إلى أسعار منطقية مع المستهلكين والتي تؤمن بنفس الوقت تزويد المستهلكين من المصدرين له أهداف متعددة هذا المنتدى لا يأخذ صفة المنظمة حاليا لسببين طبعا السبب الأول إنه قراراته غير ملزمة والسبب الآخر إنه لا يوجد له ميزانية يعني معظم الاجتماعات تصير دعوات من الدول فنحن نتكلم عن إنه هذا المنتدى يصبح منظمة الإسراع بالنسبة للدول المستهلكة بإصدار هذه التهجمات الحقيقة هذه ردود فعل عاطفية وليست مدروسة..

أحمد منصور: ليه هم خائفين من أن تكون هناك منظمة للدول المصدرة للغاز؟

إبراهيم إبراهيم: لا أدري في الحقيقة ولا أستطيع القول بأن كمان هذه ليست أسباب سياسية لأنه لا أوروبا ولا أميركا تستطيعا أن تزيد من الطاقة النووية..

أحمد منصور: لماذا؟ هو هنا هدد وأنا الحقيقة تعجبت هو يهدد باستخدام الطاقة النووية طيب ما يستخدمها إيه المشكلة؟

إبراهيم إبراهيم: هي الطاقة النووية سياستها الدول بشكل عام تستمع إلى الشعب والشعب في الوقت الحاضر الشعوب الأوروبية والشعوب الأميركية ترفض أي توسع في الطاقة النووية..

أحمد منصور: لأنه له مضاره على البيئة والإنسان هناك..

إبراهيم إبراهيم: لأنه مخاطره عالية جدا المخاطر أولا إذا صار تسرب المخاطر عالية جدا والشيء الثاني المخلفات اللي تتركها الطاقة النووية عالية جدا ولها مصادر إشاعات تبقى هذه المصادر مئات السنين فإذا خزنتها في أي مكان ستبقى هذه الإشاعات فالناس الأوروبيين الشعوب الأوروبية بشكل عام والأميركيين لا يريدون ذلك وكذلك في اليابان على فكرة بعض الدول تحاول زيادة مثلا فرنسا مرت فترة بالسبعينات ازدادت الطاقة النووية جدا بس هلا في تراجع وفي توقف بالنسبة للطاقة النووية الكلام إنه سيحولون يعني غير مفهوم مثل ما تفضلت وتكلمت لأنه نحن ى نتكلم عن منظمة بالضرورة هي..

أحمد منصور: لكن أليس قيام هذه المنظمة هو من مصلح الشعوب والدول؟

إبراهيم إبراهيم: من مصلحة الشعوب المنتجة ومن مصلحة الشعوب المستهلكة..

أحمد منصور: كيف من مصلحة المستهلكين؟

إبراهيم إبراهيم: المستهلكين كما ذكرت سيكون هناك حوار؟

أحمد منصور: روسيا قفلت الغاز عن أوكرانيا الناس ماتوا من البرد..

إبراهيم إبراهيم: هلا روسيا إذا تريد أحكي لك موضوع آخر مختلف جدا قضية روسيا لازم نعالجها كروسيا فإذا أحببت أنا طبعا أستطيع الكلام عن روسيا..

أحمد منصور: لا لنبقى في إطارنا وبعدين نروح لروسيا لأن برضه هذه أثارت علامات استفهام كثيرة..

إبراهيم إبراهيم: أنا بأقول لك العلامات هذه كمان ليس لها مبرر لأن هناك بعض الصفات الخاصة الموجودة بالنسبة لروسيا وعلاقاتها مع الدول المجاورة تختلف كليا عن علاقة منتجي الغاز ومصدري الغاز في العالم مع الدول المشاركة..

أحمد منصور: أوروبا شعرت بالرعب بعد هذا التصرف وأوروبا الآن لا زالت تخاف ولا زالت تبحث عن طاقة بديلة لأن روسيا تستطيع أن تخنق أوروبا كلها من الغاز..

إبراهيم إبراهيم: أوروبا الحقيقة تخاف من تركز الاستيراد للغاز من منطقة معينة وهذا التخوف كان موجود حتى في السبعينات أنا بأذكر قبل الاتحاد الأوروبي في السوق الأوروبية كان هناك تخوف وكان هناك في سياسات إنه يجب أن لا تزيد النسبة التي نستوردها من روسيا عن نسبة معينة..

أحمد منصور: زادت في عهد ريغن أصبحت عالية جدا..

إبراهيم إبراهيم: صح بس هذا التخوف موجود مثل ما أقول لك أحيانا السياسات لا تطبق بحذافيرها..

أحمد منصور: يعني أنا نظرت إلى الخريطة التي تخرج منها أنابيب الغاز من روسيا إلى أوروبا فتعجبت لأن تستطيع روسيا ولذلك روسيا تستطيع أن تركع أوروبا عن طريق الغاز..

إبراهيم إبراهيم: وهذا السبب إنه هلا أوروبا تتجه إلى الغاز المسال يعني إذا نظرنا أول شيء إذا أخرنا أميركا تتجه إلى الغاز المسال لأسباب فنية الحقيقة الأسباب الفنية إنه إنتاج الغاز في أميركا يتناقص إنتاج الغاز في كندا اللي تصدر لها يتناقص الطلب على الغاز يتزايد فما في مصدر آخر إلا الغاز المسال..

أحمد منصور: الآن يا دكتور في ظل.. تفضل..

إبراهيم إبراهيم: بالنسبة لأوروبا العملية تختلف أحد الأسباب أن هم بدهم ينوعوا مصادر توريد الغاز ولذلك لجؤوا إلى الغاز المسال بما في ذلك قطر..

أحمد منصور: الآن بالنسبة لمستقبل الغاز هناك بعض الدول احتياطي الغاز فيها لا يزيد عن ثلاثين سنة زي مصر بعض الدول أربعين بحد أقصى ستين سنة لبعض الدول هذه ثورة ناضبة وقليلة والإفراط في مبيعاتها واستخراجها أليس فيه تهديد للأجيال القادمة؟ الأجيال القادمة تجيء تلاقي إيه تلاقي صحراء ورمال؟

إبراهيم إبراهيم: الحقيقة بالنسبة للاحتياطيات بشكل عام يعني إذا قرأت بعض المقالات عن احتياطيات النفط وعن مدى ديمومتها بالسبعينات تشوف لو تأكد الشيء ليقال إنه كثير من الدول المصدرة ما عندها نفط إطلاقا لأنه يبدو إنه أولا في اكتشافات جديدة وفي تطورات وفي إعادة تقويم وفي تقنيات جديدة عم تزيد من إمكانيات الاحتياطيات لأن الاحتياطي بس يتكلم عن الاحتياطي القابل للاستخراج وهذا يتغير..

أحمد منصور: يعني الاحتياطي المكتشف حاليا ممكن بكرة يزيد..

إبراهيم إبراهيم: المكتشف لا ليس فقط..

أحمد منصور: آه القابل للاستخراج..

إبراهيم إبراهيم: القابل للاستخراج والقابل للاستخراج في تقنيات قابلية الاستخراج لها علاقة بالتكلفة ولها علاقة بأشياء ثانية في تقنيات عم تغير أعطيك مثال نحن في مثلا كان احتياطيات النفط عندنا أقل من الآن ما عملنا لها اكتشافات جديدة بس عن طريق التقنيات اللي استخدمت كان عندنا مثلا آبار كثيرة ليست عميقة وتكلفة عالية إذا ما تشمي بالطرق المتبعة في الحفر الآن فيه طرق جديدة تمشي أفقيا فهذه زادت من إمكانية الاستخراج..

أحمد منصور: آه يعني التكنولوجيا أيضا تلعب دور في هذا الموضوع..

إبراهيم إبراهيم: هذه أول نقطة النقطة الثانية أنا معك بالنسبة للغاز خصوصا بالنسبة للغاز أولا يجب أن نتأكد إذا كان الغاز كميته محدودة احتياطيات في دولة ما أن نتأكد من كيفية استغلال هذا الغاز الاستغلال الأمثل إذا كان في تنافس بين التصدير وبين الاستهلاك المحلي هو الاستهلاك المحلي لأنه أكثر كفاءة ليش أكثر لأنه ما في عندك عملية النقل المكلفة والتسييل وهذه طبعا التصدير له مزايا بالنسبة إلى قطر خصوصا لأنه نحن دولة كبيرة جدا بالنسبة للغاز بس نحن دولة صغيرة بالنسبة.. فنحن أكبر استهلاكنا غاز هذا لن ينافس عملية التصدير..

أحمد منصور: المشكلة الآن كل يوم تطلعوا على الناس بحاجة كبيرة قوي أكبر من حجمكم ومش قادرين تخلصوا من أول ما قناة الجزيرة طلعت إلى اليوم كل يوم أنتم أكبر في حاجة..

إبراهيم إبراهيم: أنتم أكبر قناة..

أحمد منصور: الله يعينكم على مشاكلكم أنتم عمالين تستفزوا الكبار..

إبراهيم إبراهيم: اسمح لي الشيء اللي تكلمت فيه عن الغاز بأتكلم عن الجزيرة.. الجزيرة في قطر ولكن الحقيقة أكبر بكثير من أي دولة صغيرة..

أحمد منصور: يعني الحقيقة النمو الموجود يثير الكبار عليكم وأيضا هذا أمر يقتضي كيف تبحث قطر عن أمنها في ظل أنها تكبر في مشروعات كبيرة يعني حتى دخلت في مجالات التعليم وفي غيره من الأشياء هذه أمور ربما لها علاقة بالسياسة في دقيقة واحدة باقية من وقت البرنامج وللأسف أعتذر للمشاهدين لم أستطع آخذ مداخلات كيف تنظر إلى مستقبل الغاز؟

إبراهيم إبراهيم: في العالم؟

أحمد منصور: في قطر وفي العالم..

إبراهيم إبراهيم: في العالم الغاز مثلما قلنا سيأخذ مكانه الطبيعي في المستقبل والتوقعات كلها تدول إنه نمو الغاز سيكون أعلى بكثير ليس بكثير أعلى من نمو النفط وأعلى من نمو الفحم صحيح هلا الغاز هو المصدر الثالث في العالم بعد الفحم ولكن سيحل محل الفحم قريبا خلال سنوات..

أحمد منصور: شكرا جزيلا لك دكتور إبراهيم إبراهيم مستشار أمير قطر ورئيس لجنة التسويق في شركة راس غاز ونائب رئيس مجلس الإدارة شكرا جزيلا لك كما أشكركم مشاهدينا الكرام على حسن متابعتكم آمل أن نكون قد قدمنا لكم صورة جديدة عن هذه الثروة الأساسية والمصدر الأساسي للطاقة في العالم الغاز في الختام أنقل لكم تحيات فريق البرنامج وهذا أحمد منصور يحييكم بلا حدود والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة