هاجر عبد الله وعائلته من قريته إلى مقديشو هربا من المجاعة والقتل. يعيش مع عائلته في مخيم، وكان يحلم برؤية البحر، لكنه لم يتمكن من ذلك بسبب الحرب في الصومال.

المصدر : الجزيرة