وكالة التحقيقات الفدرالية الباكستانية
آخر تحديث: 2015/3/29 الساعة 12:54 (مكة المكرمة)
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق
آخر تحديث: 2015/3/29 الساعة 12:54 (مكة المكرمة)

وكالة التحقيقات الفدرالية الباكستانية

تاريخ التأسيس: 1942

الدولة: باكستان

تاريخ التأسيس:

1942

الدولة:

باكستان

وكالة أمنية قومية تعمل على مكافحة الجريمة المنظمة ومحاربة الإرهاب وكافة قضايا المخدرات والتزوير والتهريب. تشرف عليها إدارة عامة، وتعمل تحت سلطتها أقسام إدارية وقانونية وتنسيقية.

التأسيس والنشأة
تقول الوكالة إنها أنشئت عام 1942 قبل استقلال باكستان عن الهند، خلال الحرب العالمية الثانية للتحقيق في قضايا الفساد الحكومي في دولة الهند الموحدة، وكنت تسمى آنذاك جهاز الشرطة الخاص.

وبعد الاستقلال عام 1947 سميت بجهاز الشرطة الباكستاني الخاص، وأخذت صلاحياتها تتسع حتى أقر قانون خاص بتطوير الجهاز عام 1975 معلنا الولادة الرسمية لوكالة التحقيقات الفدرالية التي حلت محل جهاز الشرطة الخاص، وأصبح من مهامها حفظ أمن باكستان الداخلي على المستوى القومي.

أهداف وصلاحيات
شملت صلاحيات الوكالة مكافحة الجريمة المنظمة، وملاحقة قضايا المخدرات، والتزوير، وتزييف العملات، وضبط الحدود، ومنع التهريب، وملاحقة المهربين، إضافة إلى محاربة الفساد. لكن المهمة الأخيرة أنيطت عام 2004 بجهاز أمني مستقل سمي "مكتب المحاسبة الوطني".

وبعد التطورات التي عرفتها المنطقة ودخول باكستان -في سياق "الحرب على الإرهاب"- في محاربة طالبان وتنظيم القاعدة أضيفت مهمة "محاربة الإرهاب" إلى قاموس وكالة التحقيقات الفدرالية الباكستانية، مثل بقية الأجهزة الأمنية الباكستانية الأخرى.

والمسؤولية الأخيرة -محاربة الإرهاب- التي أدرجت ضمن مهام وكالة التحقيقات يعتقد على نطاق واسع أنها كانت السبب وراء الهجوم التفجيري الذي تعرض له المكتب الرئيسي للوكالة في لاهور في 11 مارس/آذار 2008، وأودى بحياة نحو 29 قتيلا إضافة إلى عشرات الجرحى.

وقد ذكرت صحيفة "ذي نيشن" الباكستانية في عددها الصادر في 12 مارس/آذار 2008 نقلا عن مسؤول كبير في وكالة التحقيقات، أن المستهدف في الهجوم هو ما سماه "مجموعة التحقيقات الخاصة"، وأنها جناح خاص في الوكالة أنشئ حديثا لمحاربة "الإرهاب".

الهيكلة
بحسب الموقع الرسمي للوكالة على الإنترنت، فإن إدارة عامة تشرف على تسيير شؤون الوكالة، وتعمل تحت سلطتها أقسام إدارية وقانونية وتنسيقية، تشرف بدورها على عمل إدارات بينها الهجرة والجريمة والعمليات الميدانية.

المصدر : الجزيرة

شارك برأيك