تعرف على الأحزاب الشعبوية بأوروبا
آخر تحديث: 2018/6/3 الساعة 16:40 (مكة المكرمة) الموافق 1439/9/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/6/3 الساعة 16:40 (مكة المكرمة) الموافق 1439/9/19 هـ

تعرف على الأحزاب الشعبوية بأوروبا

الدولة: أوروبا

فيلدرز خيرت (يمين) ومارين لوبان (يسار) بمؤتمر صحفي ببراغ في ديسمبر/كانون الأول 2017 (رويترز)

الدولة:

أوروبا

يتبعثر الشعبويون في أوروبا داخل المجموعات السياسية بالبرلمان الأوروبي في ستراسبورغ، ويتوزعون على أطياف مختلفة، فتجدهم من الوطنيين، ومن المناهضين للعولمة، ومن المناهضين للمؤسسات، ومن المناهضين للمهاجرين، ومن المناهضين للمسلمين، كما تجدهم في الشمال والجنوب، وفي الشرق والغرب، وينتمون لتياري اليمين واليسار.

والشعبوية تيار سياسي تكاثرت أحزابه وحركاته في البلدان الغربية خاصة، وأطلق مراقبون على سنة 2016 "عام الشعبوية السياسية بامتياز" لصعود حركاتها بشكل بارز، حتى أن مصطلح "الشعبوية" صار يتردد في المنابر الإعلامية عند كل عملية اقتراع تجرى في هذه البلدان.

وفي التالي أبرز الأحزاب التي توصف بالشعبوية في أوروبا:

"فيديز": حزب يميني شعبوي في المجر، يتزعمه رئيس الوزراء السابق فيكتور أوربان المناهض للاتحاد الأوروبي، وحصد الحزب 44.9% من الأصوات خلال الانتخابات التشريعية التي جرت عام 2014.

الجبهة الوطنية: حزب فرنسي أنشيء في الخامس من أكتوبر/تشرين الأول 1972، وترأسه منذ نشأته وحتى نهاية عام 2010 جون ماري لوبان، وخلفته ابنته مارين بداية عام 2011، وحصلت الجبهة على 13.2% من الأصوات خلال الانتخابات التشريعية التي جرت عام 2017.

"فرنسا الأبية": حزب فرنسي يتزعمه المرشح السابق للانتخابات الرئاسية جون لوك ميلانشون، وحصل في الانتخابات التشريعية عام 2017 على 11% من الأصوات، ويدعو الحزب إلى سحب فرنسا من معاهدات الاتحاد الأوروبي وخروجها من حلف شمال الأطلسي (ناتو).

"بديل لألمانيا": تأسس عام 2013، وتتزعمه فراوكا بيتري، ويعرف بحزب "أعداء اليورو"، وحصل على 12.6% من الأصوات خلال الانتخابات التشريعية لعام 2017.

"حزب الحرية": حزب نمساوي يتزعمه هاينز كريستيان شتراخه، وحقق 26% من الأصوات خلال انتخابات المجلس الوطني عام 2017، ويعرف الحزب بمناهضته للاتحاد الأوروبي.

"الرابطة - رابطة الشمال سابقا":  يتزعمها ماتيو سالفيني، حصلت على 17.4% من الأصوات خلال الانتخابات التشريعية التي جرت عام 2018، وتعرف الرابطة بمناهضتها للاتحاد الأوروبي، وبنزعتها العنصرية والعدائية للمهاجرين والأجانب. 

حركة الخمس نجوم: حركة سياسية إيطالية شابة معارضة، أسسها السياسي والممثل الكوميدي جوزيبي غريللو والمستشار في إستراتيجيات الويب جيانروبرتو كازالدجيو.

فازت الحركة في يونيو/حزيران 2016 بانتخابات بلدية روما، وحصلت على 32.7% من الأصوات خلال الانتخابات التشريعية التي جرت عام 2018.

"حزب الحرية": حزب هولندي يتزعمه خيرت فيلدرز، وحصل على 13.1% من الأصوات خلال الانتخابات العامة التي جرت عام 2017.

حزب القانون والإنصاف: حزب بولندي تأسس عام 2011 من قبل وزير العدل السابق ليخ كاشينسكي وأخيه التوأم ياروسلاف كاشينسكي، وحصل على 37.6% من الأصوات خلال الانتخابات التشريعية التي جرت عام 2015.

"آنو": حزب تشيكي، يتزعمه الملياردير الشعبوي أندريه بابيش الملقب بـ"ترمب التشيكي"، نسبة إلى الرئيس الأميركي دونالد ترمب.

وحصل الحزب على 29.6% من الأصوات خلال الانتخابات التشريعية التي جرت عام 2017.  

"حزب استقلال المملكة المتحدة" (يوكيب): حصل على 1.8% من الأصوات خلال الانتخابات العامة التي جرت عام 2017.

بوديموس: حركة سياسية إسبانية يسارية نشأت عام 2011، وتحولت إلى حزب سياسي عام 2014، واستطاع الحصول على المركز الثالث في الانتخابات التشريعية الإسبانية التي جرت في ديسمبر/كانون الأول 2015.  

وحصل الحزب على 21.2% من أصوات الناخبين في الانتخابات التشريعية التي جرت عام 2016.

المصدر : الجزيرة,مواقع إلكترونية