أف 35.. المقاتلة المخيفة الأكثر تطورا بيد إسرائيل
آخر تحديث: 2016/12/16 الساعة 20:38 (مكة المكرمة) الموافق 1438/3/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/12/16 الساعة 20:38 (مكة المكرمة) الموافق 1438/3/17 هـ

أف 35.. المقاتلة المخيفة الأكثر تطورا بيد إسرائيل

التصنيف: أسلحة

الدولة: الولايات المتحدة الأميركية

التصنيف:

أسلحة

الدولة:

الولايات المتحدة الأميركية

أف 35 طائرة قتالية أميركية تتميز بقدرتها الكبيرة على المناورة وتفادي رصدها من قبل الرادارات، يصل طولها إلى نحو 15 مترا، وارتفاعها إلى 4.33 أمتار، وثمن النسخة الواحدة منها 110 ملايين دولار، وتعد إسرائيل ثاني بلد تضمها إلى جيشها بعد الجيش الأميركي.

خصائص تقنية
يبلغ طول أف 35 نحو 15.7 مترا، وارتفاعها 4.33 أمتار، وتصل سرعتها إلى نحو ألفي كيلومتر في الساعة، وتستخدم في جميع قطعات الجيش.

وهي طائرة مقاتلة ذات مهام متعددة، لها قدرة هائلة على التخفي بحيث لا تستطيع الرادارات رصدها، لذلك تسمى المقاتلة الشبح.

تستخدم أف 35 منظومة تجعلها قادرة على المناورة بشكل أكبر من الطائرات التي تستطيع التخفي عن رصد الرادارات، لكنها لا تستطيع المناورة، وهي بذلك قادرة على أداء مهام قتالية -دفاعية كانت أم هجومية- حتى في الظروف الجوية الصعبة.

وتستطيع أف 35 التحليق لمسافات بعيدة دون الحاجة إلى التزود بالوقود، ويصل مدى التحليق إلى 2200 كيلومتر، وبسرعة 1.6 ماخ أي نحو ألفي كيلومتر في الساعة.

وبإمكان الطائرة حمل أسلحة متنوعة، بينها قنابل موجهة بالليزر، وصواريخ موجهة جو جو، فيما لم تتأكد الأنباء بشأن قدرتها على حمل رؤوس نووية.

وللطائرة قدرة على تفادي المضادات الأرضية، مثل صواريخ أس 300 وأس 400 الروسية المتطورة.

وقدرت تكلفة برنامج إنجاز طائرة أف 35 بنحو أربعمئة مليار دولار، ويصل سعر الطائرة الواحدة إلى نحو 110 ملايين دولار.

خوذة عجيبة
وبحسب تقارير إعلامية، فإن تكلفة الخوذة الواحدة تبلغ نحو أربعمئة ألف دولار، وتمكن الخوذة الطيار من رؤية الأرض بوضوح في الليل والنهار وكل أجهزة الطائرة الحيوية، كما تزوده أيضا بالصور.

يتسع خزان الوقود لنحو 18 ألف لتر، أي ضعفي سعة خزان الوقود في طائرة أف 16.

تتكون الطائرة من ثلاثمئة ألف قطعة، ولها محرك واحد ومقعد واحد للطيار وفتحتان للتهوية، ويتوجب على طاقمها ومهندسيها والطاقم الأرضي أن يعرفوا خمسمئة مصطلح ليتمكنوا من تشغيلها.

وكانت الطائرة قد عانت من عدة مشاكل أثناء تصنيعها، ففي 16 سبتمبر/أيلول 2014 أعلنت متحدثة باسم سلاح الجو الأميركي أن القوات الجوية أصدرت قرارا بإيقاف 13 مقاتلة من نوع أف 35 عن الطيران بسبب عيوب في المادة العازلة بخطوط تبريد أنظمة الطيران الإلكترونية داخل خزانات الوقود.

ترمب وإسرائيل
وإلى جانب التقنيات المتطورة التي تتميز بها اشتهرت أف 35 بالصفقة الكبيرة التي عقدتها إسرائيل للحصول عليها، حيث حصلت على الدفعة الأولى المكونة من طائرتين يوم 12 ديسمبر/كانون الأول 2016.

وستحصل إسرائيل على 48 طائرة من النوع نفسه في وقت لاحق تدريجيا حتى عام 2022.

وحضر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في قاعدة نيفاتيم الجوية في جنوب صحراء النقب حفل استقبال الطائرتين برفقة وزير الدفاع الأميركي آشتون كارتر، وعلق نتنياهو على استقبال الطائرتين بقوله "ذراعنا الطولى أصبحت الآن أطول وأقوى". 

فيما أكد كارتر أن الطائرتين مهمتان للحفاظ على التفوق العسكري الإسرائيلي في المنطقة.

وبصفقة خمسين طائرة من نوع أف 35 أصبحت إسرائيل أول بلد بعد الولايات المتحدة يحصل على طائرة أف 35 الشبح المقاتلة التي ستزيد قدرتها على مهاجمة أهداف بعيدة، ومنها إيران.

وترافق الإعلان عن الصفقة مع تسبب الرئيس الأميركي دونالد ترمب في خسارة كبرى للشركة المصنعة لوكهيد مارتن بسبب تغريدة قدرت بخمسة مليارات دولار في يوم واحد.

وتحدث ترمب في تغريدته بنفس انتقادي عن تكلفة إنتاج طائرة أف 35 الباهظة، وغرد على تويتر قائلا إن برنامج طائرة أف 35 وتكلفته "خارج حدود السيطرة، مليارات الدولارات سيتم توفيرها من الجيش (وغيره) من المشتريات عقب 20 يناير/كانون الثاني (2017)"، في إشارة إلى اليوم الذي يتسلم فيه منصبه رئيسا للبلاد.

وتسببت التغريدة في انهيار أسهم "لوكهيد مارتن" بنحو 5%.

ونقلت قناة "سي أن بي سي" الأميركية الاقتصادية عن المتحدث باسم شركة "لوكهيد مارتن" بيل فيلبس قوله إنهم عملوا على "تقليص نفقة برنامج أف 35 بمقدار 60%"، مشيرا إلى أن شركته "تنتهز هذه الفرصة للإجابة عن أي أسئلة للرئيس المنتخب عن هذا البرنامج".

أسلحة

المصدر : وكالات,مواقع إلكترونية

التعليقات