الجيش السعودي

الجيش السعودي

التصنيف: جيوش

الدولة: السعودية

التصنيف:

جيوش

الدولة:

السعودية

تمتلك المملكة العربية السعودية جيشا يعتبر الأكثر عصرية وقوة حسب مؤسسة "غلوبال فاير باور" (إحدى أهم المؤسسات البحثية الأميركية المتخصصة في تقديم قواعد بيانات تحليلية عن القوى العسكرية في العالم).
 
يعد الجيش السعودي الأقوى في منطقة الخليج العربي، والثالث عربيا من حيث القوة ويحتل المرتبة الـ28 ضمن قائمة تضم 126 دولة، وفق آخر تقييم نشرته "جلوبال فاير باور" على موقعها الإلكتروني بتاريخ 26 مارس/آذار 2015.

وذكر الموقع أن إجمالي عدد السكان في السعودية يبلغ 27 مليونا، و345 ألفا، و986 نسمة، وأن القوى البشرية المتاحة منها 15 مليونا و246 ألف و507 نسمة، منهم 13 مليونا و967 ألفا و609 أشخاص مؤهلون للخدمة العسكرية.

ويقدر عدد من يبلغون سن الخدمة العسكرية سنويا، 505 آلاف و868 شخصا، أما عدد الأفراد العاملين على الجبهات الأمامية، فهو 233 ألفا و500 شخص، إلى جانب 25 ألفا آخرين من قوات الاحتياط العاملة. وتقدر ميزانية الدفاع بالمملكة العربية السعودية بـ56.725 مليار دولار.

وتتكون القوات البرية الملكية السعودية، من سلاح المشاة وطيران القوة البرية، وسلاح المدفعية والإشارة، وسلاح المهندسين وسلاح الصيانة، وسلاح النقل، وسلاح التموين، ولكل الأنواع السابقة مراكز ومدارس تابعة لها.

وعلى مستوى الأنظمة الدفاع الأرضية، يملك الجيش السعودي 1210 دبابات، و5472 عربة مدرعة مقاتلة، و524 مدفعا ذاتي الحركة، و432 مدفعا محمولا، و322 راجمة صواريخ متعددة القذائف. 

وعلى مستوى القوات الجوية، تضم طائرات سلاح الجو السعودي 155 مقاتلة اعتراضية، و236 طائرة هجومية ثابتة الجناح، و187 طائرة نقل، و168 طائرة تدريب، و182 مروحية، و18 مروحية هجومية، وتعد القوات الجوية الملكية السعودية إحدى القوات الرئيسية التي تشكل القوات المسلحة للمملكة، وترتبط بهيئة الأركان العامة بوزارة الدفاع والطيران.

ونالت قوات الدفاع الجوي قدرا كبيرا من الاهتمام لدورها في حماية المناطق الحيوية والنقاط الحساسة كمصادر الثروة ومراكز الإنتاج في المملكة، ولأجل ذلك زادت قوات الدفاع الجوي من عدد الوحدات والتشكيلات لهذه القوات. وتم إنشاء مركز مستقل لتجنيد وتدريب الأفراد والطلبة المجندين في قوات الدفاع الجوي عام 1986، وتحول بعد ست سنوات إلى مركز ومدرسة قوات الدفاع الجوي.

تنقسم قوات الدفاع الجوي إلى مجموعات قوات الدفاع التي تمثل مختلف التشكيلات الموزعة على مناطق البلاد، وقاعدة الصيانة والإسناد. ويختص بالجانب الأكاديمي كل من كلية الملك عبد الله للدفاع الجوي ومركز ومدرسة مختصة في المجال بالإضافة إلى معهد قوات الدفاع الجوي.

وبحسب موقع قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تقوم قيادة هذه القوات بإعداد وبناء مختلف التشكيلات تسليحا وتدريبا، بما في ذلك تأمين السيطرة الإدارة والعملياتية وإنشاء المرافق العسكرية.

وتمتلك القوات السعودية أسطولا بحريا يتكون من 55 قطعة بحرية من بينها سبع فرقاطات. وفيما يتمركز الأسطول الشرقي في قاعدة الملك عبد العزيز البحرية بالجبيل، يوجد الأسطول الغربي بقاعدة الملك فيصل البحرية بجدة.

قاد الجيش السعودي ضمن تحالف عربي "عاصفة الحزم" باليمن ضد الحوثيين فجر الخميس 26 مارس/آذار2015، وبدأت العملية العسكرية بالضربات الجوية الأولى التي وجهتها الطائرات السعودية لمعاقل جماعة الحوثي باليمن.

وبلغ إجمالي المشارَكة المعلنة في العملية صباح انطلاق العملية 185 طائرة مقاتلة، بينها مائة من السعودية، التي حشدت أيضا 150 ألف مقاتل ووحدات بحرية على استعداد للمشاركة إذا تطورت العملية العسكرية.

جيوش

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة,مواقع إلكترونية

شارك برأيك