أوقطاي.. من "الكوارث والطوارئ" إلى نيابة أردوغان

هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

أوقطاي.. من "الكوارث والطوارئ" إلى نيابة أردوغان

تاريخ ومكان الميلاد: 1964 - ولاية يوزغات التركية

المنصب: نائب رئيس الجمهورية

الدولة: تركيا

تاريخ و مكان الميلاد:

1964 - ولاية يوزغات التركية

المنصب:

نائب رئيس الجمهورية

الدولة:

تركيا

سياسي ومهندس تركي، متخصص في مجال صناعة السيارات والطيران، وعمل في شركات تجارية وصناعية كبرى داخل وخارج تركيا، وتقلد مناصب حكومية سامية، وأصبح نائبا للرئيس التركي بعد سريان التعديلات الدستورية الأخيرة التي نقلت تركيا من النظام البرلماني إلى النظام الرئاسي.

المولد والنشأة
ولد فؤاد أوقطاي عام 1964 في ولاية يوزغات التركية.

الدراسة والتكوين
تخرج في قسم إدارة الأعمال بجامعة جوقورأوفا عام 1985، وبعد تخرجه منها عمل معيدا في الجامعة ذاتها.

وفي عام 1990، أنهى أوقطاي دراسته للماجستير في هندسة التصنيع وإدارة الأعمال بجامعة وين ستيت بمدينة ديترويت مركز صناعة السيارات بولاية ميشيغان الأميركية.

وفي الجامعة نفسها، حصل أوقطاي على درجة الدكتوراه في مجال هندسة الصناعات، وأصبح متخصصا في مجال صناعة السيارات والطيران.

التجربة والمسار
ترأس أوقطاي قسم إدارة الأعمال في جامعة بيلكنت بالعاصمة أنقرة، وشغل منصب وكيل الكلية التي كان يعمل بها.

عمل أيضا مستشارا لدى بعض الشركات العامة والخاصة، وتولى منصب المدير العام لبعض تلك الشركات، فضلا عن شغله منصب مساعد الرئيس في بعضها، وعضوية مجالس إدارتها.

ونظرا لخبرته في الطيران وصناعة السيارات؛ فقد عمل طيلة فترة وجوده بالولايات المتحدة مع كبريات شركات صناعة السيارات، مثل شركات فورد، وجنرال موتورز، وكرايسلر، خاصة في مجال تطوير المنتجات والمشاريع.

وشملت تجربته المهنية تقديم الاستشارات للعديد من شركات القطاع العام والخاص داخل وخارج تركيا، وتحدثت وسائل إعلام عن دور بارز له في مواجهة الأزمة الاقتصادية التي ضربت تركيا عام 2000.

وخلال الفترة من 2008 إلى 2012 تولى أوقطاي منصب نائب المدير العام المسؤول عن التخطيط الإستراتيجي وتطوير الأعمال، والمبيعات والتسويق، وتخطيط الإنتاج وتقنيات المعلومات بالخطوط الجوية التركية. وخلال توليه المنصب قام بتنفيذ العديد من المشاريع المشتركة.

ومن الثاني من يناير/كانون الثاني 2012 حتى 19 يونيو/حزيران 2016، تولى منصب رئيس إدارة الكوارث والطوارئ التابعة لرئاسة الوزراء التركية، ثم عُين مستشارا لرئيس الوزراء.

وبحكم تخصصه في إدارة الأزمات ومواجهة الكوارث، فقد برز إلى دائرة الضوء أكثر بعد انفجار الأوضاع في سوريا، وتدفق مئات آلاف اللاجئين السوريين إلى تركيا منذ عام 2011؛ حيث كان حينها يتولى إدارة وكالة الكوارث والطوارئ التركية (أفاد) التي تولت استقبال اللاجئين وإقامة المخيمات وتوفير مختلف أنواع الرعاية لهم.

وفي التاسع من يوليو/تموز 2018 عينه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نائبا له، ضمن أول حكومة يشكلها أردوغان بعد بدء السريان الفعلي للنظام الرئاسي.

سياسيون مسؤولون

المصدر : الجزيرة + وكالات