آية.. ناشطة مصرية اعتقلها السيسي واستقبلها ترمب
آخر تحديث: 2017/4/24 الساعة 14:34 (مكة المكرمة) الموافق 1438/7/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/4/24 الساعة 14:34 (مكة المكرمة) الموافق 1438/7/28 هـ

آية.. ناشطة مصرية اعتقلها السيسي واستقبلها ترمب

تاريخ ومكان الميلاد: 1989 - مصر

الصفة: ناشطة بالمجال الاجتماعي

الدولة: ولايات متحدة أميركية,مصر

تاريخ و مكان الميلاد:

1989 - مصر

الصفة:

ناشطة بالمجال الاجتماعي

الدولة:

ولايات متحدة أميركية,مصر
ناشطة مصرية تحمل الجنسية الأميركية، قضت ثلاث سنوات في سجون مصر بتهم عديدة منها إدارة وتأسيس جماعة بغرض الاتجار بالبشر، لكن القضاء المصري أعلن براءتها في أبريل/نيسان 2017 ليستقبلها الرئيس الأميركي دونالد ترمب في البيت الأبيض.

المولد والنشأة
ولدت آية محمد حجازي عام 1989 في مصر، ونشأت في ولاية فرجينيا الأميركية، وهي تحمل الجنسيتين الأميركية والمصرية.

الدراسة والتكوين
تخرجت في جامعة جورج ماسون بولاية فرجينيا عام 2009، قبل انتقالها إلى مصر.

تجربة الاعتقال
بعد عودتها إلى مصر، أسست آية حجازي وزوجها عام 2013 "جمعية بلادي لأطفال الشوارع" بهدف مساعدة الأطفال، لكن الشرطة المصرية اعتقلتها في الأول من مايو/أيار 2014.

واعتقلت حجازي باتهامات عديدة، منها إدارة وتأسيس جماعة بغرض الاتجار بالبشر، والاستغلال الجنسي للأطفال، وهتك العرض والخطف بالتحايل وإكراه المجني عليهم (الأطفال)، بالإضافة إلى تهمة "إدارة كيان يمارس نشاطا من أنشطة الجمعيات من دون ترخيص". 

وحوكم مع حجازي في هذه القضية زوجها وستة من المتطوعين للعمل في الجمعية، وبدأت المحكمة النظر في القضية منذ منتصف مارس/آذار 2015، وأرجئت الجلسات مرارا منذ ذلك الحين.

وبحسب مذكرة تقدم بها مركز روبرت كينيدي لحقوق الإنسان الأميركي إلى الفريق المعني بمسألة الاحتجاز التعسفي التابع للأمم المتحدة في 19 مايو/أيار 2016، فإن السلطات المصرية اتهمت آية وزوجها وبقية أعضاء الجمعية بـ"تأسيس جماعة إجرامية لأغراض الاتجار بالبشر والاستغلال الجنسي للأطفال وهتك عرضهم".

وأثار اعتقال الناشطة المصرية اهتمام إدارة باراك أوباما، حيث صدر بيان عن البيت الأبيض في سبتمبر/أيلول 2016 طالب بإسقاط جميع التهم المنسوبة إليها وإطلاق سراحها، لكن وزارة الخارجية المصرية استنكرت حينها "إصرار بعض الدوائر الرسمية الأميركية على الاستهانة بمبدأ سيادة القانون والتعامل معه بانتقائية".

وبعد ثلاث سنوات قضتها في السجون المصرية، برّأت محكمة جنايات عابدين (وسط القاهرة) يوم 16 أبريل/نيسان 2017 الناشطة من تهمة الاتجار بالبشر واستغلال أطفال الشوارع، وصدر الحكم بعد نحو أسبوعين من زيارة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لواشنطن، واجتماعه في الثالث من أبريل/نيسان 2017 مع الرئيس الأميركي ترمب.

وبعد الإفراج عنها وعودتها للولايات المتحدة الأميركية، استقبلت حجازي من طرف ترمب في البيت الأبيض يوم 21 أبريل/نيسان 2017 ، ونشر ترمب فيديو على صفحته الشخصية في موقع تويتر، يرحب فيه بعودتها إلى الولايات المتحدة بعد الإفراج عنها.

ناشطون

المصدر : الجزيرة + وكالات,مواقع إلكترونية