نزار بركة.. اقتصادي يقود عجلة "الاستقلال" المغربي
آخر تحديث: 2017/10/8 الساعة 21:40 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/8 الساعة 21:40 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/18 هـ

نزار بركة.. اقتصادي يقود عجلة "الاستقلال" المغربي

تاريخ ومكان الميلاد: 1964 - مدينة الرباط المغربية

الصفة: رئيس حزب الاستقلال المغربي

الدولة: المغرب

تاريخ و مكان الميلاد:

1964 - مدينة الرباط المغربية

الصفة:

رئيس حزب الاستقلال المغربي

الدولة:

المغرب

سياسي واقتصادي مغربي، تولى سابقا حقيبة وزير الاقتصاد. تدرج في المسؤوليات داخل هيئات حزب الاستقلال -أحد أعرق الأحزاب السياسية المغربية- حتى انتخب أمينا عاما له في أكتوبر/تشرين الأول 2017، خلفا لأمنيه العام السابق حميد شباط.

المولد والنشأة
ولد نزار بركة في العام 1964 بمدينة الرباط المغربية.

الدراسة والتكوين
حصل بركة على شهادة الباكالوريا (الثانوية العامة) سنة 1981، وشهادة الإجازة في الاقتصاد القياسي من كلية الحقوق بجامعة محمد الخامس بأكدال عام 1985، ثم حصل لاحقا على شهادة الدراسات المعمقة في الاقتصاد من جامعة "أكس- مارسيليا 3" بفرنسا عام 1986، وفي عام 1992 ناقش رسالته لنيل الدكتوراه في العلوم الاقتصادية بالجامعة ذاتها.

الوظائف والمسؤوليات
شغل بركة العديد من الوظائف والمسؤوليات في وزارات وجهات عديدة. وبحسب موقع حزب الاستقلال المغربي، فقد خاض الرجل تجربة في ميدان التدريس بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية في جامعة محمد الخامس أكدال، ثم عمل بالمعهد الوطني للإحصاء والاقتصاد التطبيقي، قبل أن يلتحق بوزارة المالية سنة 1996 حيث تدرج في عدد من المسؤوليات، من بينها: رئيس مصلحة التوقعات المالية بمديرية الدراسات والتوقعات المالية، ورئيس قسم السياسة الاقتصادية، ثم رئيس قسم التحليلات الماكروقتصادية.

وأصبح في عام 2004 عضوا في المجلس الإداري لمجلس الأخلاقيات والقيم المنقولة، ثم عين في العام التالي (2005) عضوا بلجنة ابن رشد لتقوية التعاون بين المغرب وإسبانيا، كما أصبح في عام 2006 عضوا في المرصد الوطني للتنمية البشرية، ومديرا مساعدا بمديرية الدراسات والتوقعات المالية في العام ذاته.

وفي عام 2007 عين ربكة وزيرا منتدبا لدى رئيس الحكومة مكلفا بالشؤون الاقتصادية والعامة، ووزيرا للاقتصاد والمالية سنة 2012.

التجربة السياسية
التحق بركة بحزب الاستقلال مطلع ثمانينيات القرن الماضي، وواكب مسيرته السياسية منذ ذلك التاريخ متدرجا في المسؤوليات والمناصب داخل الهيئات الحزبية؛ حيث تم اختياره في عام 1989 لعضوية المجلس الوطني للحزب، قبل أن يصبح عضوا في اللجنة المركزية للحزب عام 1998، ثم عضوا في اللجنة التنفيذية له منذ عام 2003.

انتخب بركة في عام 2005 نائبا لرئيس الأممية الديمقراطية الأفريقية لأحزاب الوسط، ثم أعيد انتخابه في سبتمبر/أيلول 2007 لمأمورية (ولاية) ثانية، وهو يتمتع أيضا بعضوية في العديد من الجمعيات والمنظمات المحلية والدولية بحسب موقع الحزب.

عين في عام 2013 رئيسا للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، ويعتبر الحزب أن تلك المحطة تمثل مرحلة فارقة في المشوار السياسي لبركة، ولكن التطور الأبرز في مساره السياسي ربما يكون انتخابه في 7 أكتوبر/تشرين الأول 2017 أمينا عاما لحزب الاستقلال، خلال مؤتمر الحزب السابع عشر، بعد معركة سياسية وإعلامية ساخنة مع الأمين العام السابق للحزب حميد شباط، تبادل خلالها الطرفان الداعمان للمرشحين أشكالا من العنف اللفظي والمادي، وتراشقا بالصحون والكراسي.

سياسيون

المصدر : مواقع إلكترونية