لويس سواريز.. المهاجم العضّاض
آخر تحديث: 2016/4/14 الساعة 11:10 (مكة المكرمة)
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق
آخر تحديث: 2016/4/14 الساعة 11:10 (مكة المكرمة)

لويس سواريز.. المهاجم العضّاض

تاريخ ومكان الميلاد: 24 يناير 1987 - سالتو

الصفة: لاعب كرة قدم

الدولة: الأورغواى

تاريخ و مكان الميلاد:

24 يناير 1987 - سالتو

الصفة:

لاعب كرة قدم

الدولة:

الأورغواى

لويس سواريز لاعب كرة قدم أورغواياني، تسلق النجومية بهدوء في الملاعب الأوروبية والدولية، لكن شهرته اقترنت بتصرفاته المثيرة للجدل داخل الملاعب، خصوصا "عضاته" الشهيرة للاعبين منافسين في بطولات مختلفة عزاها البعض لأسباب نفسية، كما يلقب "بيستوليرو" (أي المسدس القاتل).

المولد والنشأة
وُلد لويس ألبرتو سواريز دياز يوم 24 يناير/كانون الثاني عام 1987 في مدينة "سالتو" بـأورغواي لأسرة فقيرة. شهدت فترة طفولة حياة صعبة بعد انفصال والديه وهو في سن التاسعة، فعاش مع والدته حيث اشتغل في مهن صغيرة لإعانة أسرته.

التجربة الرياضية
بدأ سواريز مسيرته الاحترافية بالتحاقه -وهو في سن 14- بنادي "ناسيونال مونتفيديو"، وانضم إلى الفريق الأول في سن 18 حيث لعب أول مباراة له معه في مايو/أيار عام 2005 ضد نادي "جونيور دي بارانكيا" الكولومبي في بطولة كأس اللبيرتادورس، وسجل أول أهدافه معه في سبتمبر/أيلول من نفس العام.

لعب مع "ناسيونال مونتيفيديو" 34 مباراة خلال موسم واحد عام 2005 وسجل فيها 12 هدفا. ثم انتقل 2006 إلى نادي "غرونينغن" الهولندي الذي لعب له 29 مباراة في موسم واحد تمكن خلالها من تسجيل 10 أهداف، مما جعل زعيم الأندية الهولندية "أياكس أمستردام" يجلبه إلى صفوفه عام 2007، حيث قضى معه أربعة مواسم لعب خلالها 110 مباريات وسجل فيها 81 هدفا.

التحق سواريز ابتداء من موسم 2010-2011 بالدوري الإنجليزي بعد أن جلبه نادي ليفربول إليه بقيمة 26 مليون يورو، ولعب في صفوفه أربعة مواسم خاض فيها 110 مباريات وسجل 69 هدفا، ثم توج مسيرته بالالتحاق بنادي برشلونة ابتداء من موسم 2014-2015 بقيمة 82 مليون يورو، فلعب لفائدته 54 مباراة سجل فيها 42 هدفا (إلى حدود أبريل/نيسان 2016).

وعلى الصعيد الدولي؛ لعب مع منتخب بلاده (منذ عام 2007) 84 مباراة سجل خلالها 45 هدفا (إلى حدود أبريل/نيسان 2016)، وشارك معه في بطولتيْ كأس العالم عام 2010 بجنوب أفريقيا
و2014 في البرازيل، وكذا الألعاب الأولمبية في لندن عام 2012، وكأس القارات بالبرازيل 2013، كما ساعد منتخب بلاده في التتويج بلقب "كوبا أميركا" عام 2011 بالأرجنتين.

اشتهر سواريز بعضته الشهيرة لكتف المدافع الإيطالي جورجيو كيليني في مباراة منتخب إيطاليا مع أورغواي في كأس العالم بالبرازيل، مما دفع الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) إلى معاقبته بمنعه من لعب تسع مباريات رسمية وتوقيف لمدة أربعة أشهر.

كما أن جماهير كرة القدم العالمية تتذكر واقعة صده بيديه هدفا محققا لمنتخب غانا في آخر دقيقة خلال مباراته مع منتخب أورغواي في كأس العالم بجنوب أفريقيا، مما تسبب في طرده واحتساب ضربة جزاء، لكن المنتخب الغاني ضيعها فحرم بلاده من تحقيق إنجاز تاريخي بالتأهل لنصف كأس العالم، بعد احتكام المنتخبيْن لضربات الترجيح التي أهلت أورغواي.

ومن جهة أخرى؛ استغلت شركة هولندية الشكل الخلقي لأذنيه اللافت للنظر فتعاقدت معه من أجل القيام بحملة دعائية لسماعات ضعاف السمع، وحققت دعايتها نجاحا كبيرا.

يوصف سواريز بأنه "مهاجم موهوب"، يتميز بمهارات فردية يدعمها بمشاكسته وتحركاته وجهده البدني الجيد أثناء المباراة، وهو ما مكنه من تسجيل أهداف انطلاقا من مواقع لعب صعبة، كما أنه يجيد "اصطياد" الأخطاء ببراعته في التمثيل أمام الحكام.

يتميز بالسرعة والقدرة على التحكم في الكرة وقوة التسديدات على المرمى والرؤية الجيدة في الملعب والتمريرات المحكمة، لكن يلاحظ عليه أن مستوى أدائه متوسط في الضربات الرأسية وكذلك الثبات في مستوى مرتفع لمدة طويلة. 

على مستوى الأندية؛ توج سواريز مع نادي "ناسيونال مونتيفيديو" بلقب دوري أورغواي في موسم 2005-2006، وبلقب الدوري الهولندي مع نادي أياكس أمستردام في موسم 2010-2011، وكأس هولندا في موسم 2009-2010، وكأس السوبر الهولندية عام 2007.

وفي إنجلترا تُوج مع نادي ليفربول بكأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة في موسم 2011-2012، ثم حصل مع نادي برشلونة في موسم 2014-2015 على خمسة ألقاب شملت الدوري الإسباني وكأس ملك إسبانيا ودوري أبطال أوروبا، وكأس السوبر الأوروبية وكأس العالم للأندية، كما نال مع منتخب أورغواي كأس "كوبا أميركا" عام 2011.

الجوائز والأوسمة
تُوج سواريز بجائزة "الحذاء الذهبي" الأوروبية في موسم 2011-2012 بالاشتراك مع البرتغالي كريستيانو رونالدو، وحصل في موسم 2011-2012 على جائزة "باركليز" لأفضل لاعب في الموسم، وكذا جائزة "رابطة الكتاب والنقاد الإنجليزية لأفضل لاعب في الدوري الإنجليزي" في موسم 2013-2014.

وتُوج أيضا بجائزة "جمعية لاعبي كرة القدم المحترفين لأفضل لاعب في الدوري الإنجليزي" في موسم 2013-2014، وجائزة "الحذاء الذهبي" في الدوري الإنجليزي الممتاز خلال موسم 2013-2014، وجائزة "الكرة الذهبية" لأفضل لاعب في كأس العالم للأندية في موسم 2014-2015، وأيضا جائزة أفضل لاعب في بطولة "كوبا أميركا" عام 2011.

رياضيون

المصدر : الجزيرة

شارك برأيك