الملك خالد بن عبد العزيز
آخر تحديث: 2016/3/30 الساعة 11:31 (مكة المكرمة)
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق
آخر تحديث: 2016/3/30 الساعة 11:31 (مكة المكرمة)

الملك خالد بن عبد العزيز

تاريخ ومكان الميلاد: 1913 - الرياض

المنصب: ملك

الوفاة: 13 يونيو 1982

الدولة: السعودية

تاريخ و مكان الميلاد:

1913 - الرياض

المنصب:

ملك

الوفاة:

13 يونيو 1982

الدولة:

السعودية

خالد بن عبد العزيز آل سعود، رابع الملوك الذين حكموا المملكة العربية السعودية. امتدت فترة ملكه سبع سنوات، وشهدت البلاد في عهده دفعة قوية في مختلف مجالات التنمية.

المولد والنشأة
ولد الملك خالد بن عبد العزيز في فبراير/شباط 1913 بالعاصمة الرياض، وهو الابن الخامس للملك عبد العزيز آل سعود.

الدراسة والتكوين
تلقى خالد بن عبد العزيز تعليمه في مدرسة القصر بالرياض ثم واصل الدراسة على أيدي كبار العلماء، وركز اهتمامه على دراسة التاريخ وعلم الأنساب وشؤون الجزيرة العربية.

الوظائف والمسؤوليات
عُين عام 1962 نائبا لرئيس الوزراء وهو أول منصب يتسلمه منذ وفاة والده. وفي عام 1965 اختير وليا للعهد وكان عمره آنذاك 52 عاما. وأعلِن ملكاً للسعودية عام 1975 بعد اغتيال أخيه الملك فيصل بن عبد العزيز.

التجربة السياسية
ساعد خالد والده الملك عبد العزيز في تثبيت دعائم حكمه وشارك في عدد من الحملات العسكرية. كما مثَّل والده في مفاوضات ومعاهدات دولية.

وعين مساعدا للأمير فيصل لشؤون منطقة الحجاز بعد ضمها للسعودية عام 1926، وكان مساعده في مؤتمر لندن 1939 بخصوص القضيّة الفلسطينيّة.

ترأس خالد وفد السعودية في مفاوضات الصلح مع اليمن التي انتهت بتوقيع معاهدة الطائف للسلام بين البلدين في 19 مايو/أيار 1934. كما يُعد من أبرز مؤسسي مجلس التعاون الخليجي.

تولى الحكم بعد والده المؤسس الملك عبد العزيز وأخويه الملك سعود والملك فيصل، وتميزت فترة حكم الملك خالد التي امتدت سبع سنوات بازدهار الاقتصاد السعودي، إذ توسعت مشاريع البنى التحتية بحكم ارتفاع عائدات الثورة النفطية.

وقد مكن ذلك الملك خالد من تنفيذ ما سُمي حينها الخطة الخمسية التي وضعت في عهد الملك فيصل، فأنشئت ثلاث جامعات جديدة في السعودية والعديد من المدارس، وشيدت مطارات جديد ورُممت أخرى كانت قائمة.

تعتبر حادثة جيهمان العتيبي من أهم الأحداث الداخلية في عهد الملك خالد. ففي 20 نوفمبر/تشرين الثاني 1979 اقتحمت مجموعة مسلحة المسجد الحرام بمكة المكرمة بقيادة جهيمان العتيبي.

وطلبت المجموعة البيعة للمسمى محمد بن عبد الله القحطاني زاعمة أنه "المهدي المنتظر". ومحمد هذا هو صهر جهيمان قائد المجموعة.

تحصنت المجموعة داخل الحرم 16 يوما ورفضت إلقاء السلاح والإفراج عن المصلين، ثم انتهت الحادثة بتدخل قوات كوماندوز سعودية ومقتل "المهدي" المزعوم، والقبض على قائد المجموعة العتيبي ومجموعة كبيرة من أعوانه في القبو السفلي للمسجد الحرام. وبعدها بأيام أعدِم العتيبي ومجموعة كبيرة من أعوانه بالحكم عليهم قصاصا.

على المستوى العربي، دعم الملك خالد القضية الفلسطينية كما تدخل لحل الأزمة اللبنانية عند اندلاع الحرب الأهلية عام 1975، ودعا حينها إلى قمة عربية مصغرة انتهت بإقرار دخول قوات الردع العربية إلى لبنان.

وتشير المصادر إلى أنه ساهم في حل خلاف نشب بين الرئيسين السوري حافظ الأسد والمصري محمد أنور السادات. وشهدت حقبته عقد مؤتمر القمة الإسلامية الثالث عام 1981 في رحاب الكعبة المشرفة.

وتشير بعض المصادر إلى أن الملك خالد دعم المجاهدين في حرب أفغانستان عام 1979 لمواجهة الغزو السوفياتي، وساند العراق ضد إيران في بداية الحرب العراقية الإيرانية.

وقد شارك الملك خالد في القمة الأولى لمؤتمر مجلس التعاون لدول الخليج العربي التي عُقدت في أبو ظبي خلال مايو/أيار 1981.

الأوسمة والجوائز
حصل على العديد من الأوسمة والنياشين على المستوى العربي والدولي، ومن أبرزها: الميدالية الذهبية للسلام، وجائزة الملك فيصل لخدمة الإسلام، ووسام الاستحقاق العالي المدني من إسبانيا، ووسام النخبة الأفريقية، والوشاح الأكبر من ليبيريا.

كما حصل على وسام جوقة الشرف من فرنسا، ووشاح الشرف الأعلى للمحرر من فنزويلا، ووسام الهلال الأكبر من جزر القمر، ووسام الشرف الأكبر من غينيا، ووسام الزهرة القومية الأعلى من كوريا.

الوفاة
توفي الملك خالد بن عبد العزيز في مدينة الطائف غربي السعودية يوم 13 يونيو/حزيران 1982.

ملوك ورؤساء

المصدر : مواقع إلكترونية

شارك برأيك