شريف إسماعيل
آخر تحديث: 2015/9/13 الساعة 14:13 (مكة المكرمة) الموافق 1436/11/30 هـ
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق
آخر تحديث: 2015/9/13 الساعة 14:13 (مكة المكرمة) الموافق 1436/11/30 هـ

شريف إسماعيل

المنصب: رئيس وزراء

الدولة: مصر

المنصب:

رئيس وزراء

الدولة:

مصر
رئيس الوزراء الذي اختاره الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي خلفا لإبراهيم محلب يوم 12 سبتمبر/أيلول 2015. عُرف بمساره في قطاع البترول، وترؤسه للوزارة المعنية في حكومات حازم الببلاوي عام 2013، وحكومتي محلب الأولى والثانية عام 2014. اشتهر بوصفه بـ"الصايع الضايع" من طرف عباس كامل مدير مكتب السيسي، في تسريب بثته قناة مكملين بداية 2015.

المولد والنشأة
ولد شريف إسماعيل يوم 6 يوليو/تموز 1955.

الدراسة والتكوين
تخرج شريف من كلية الهندسة جامعة عين شمس عام 1978.

الوظائف والمسؤوليات
بعد تخرجه من الجامعة، بدأ شريف إسماعيل حياته المهنية مهندسا فى البحث والاستكشاف حتى عام 1979، ثم عمل مهندسا في شركة "إنبي" منذ 1979 وحتى 2000، وشغل منصب المدير العام للشؤون الفنية وعضو مجلس إدارة بالشركة.

شغل إسماعيل عدة مناصب قبل توليه وزارة البترول، كان أبرزها منصب وكيل وزارة البترول لشؤون الغاز خلال 2000-2005، ورئيس مجلس إدارة الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية "إيغاس" (حكومية) في 2005-2007، ورئيس مجلس إدارة شركة جنوب الوادي القابضة للبترول (حكومية) في 2007-2013.

وفي 16 يوليو/تموز 2013 تولى منصب وزير البترول في حكومة حازم الببلاوي -بعد أيام من إطاحة الجيش بمحمد مرسي الذي يعتبر أول رئيس مدني منتخب في مصر- خلفا للوزير شريف هدارة.

وبعد استقالة حكومة الببلاوي في 24 فبراير/شباط 2014 استمر "إسماعيل" وزيرا للبترول في الحكومة الجديدة برئاسة إبراهيم محلب التي تعرف بحكومة محلب الأولى. 

video

 وقدم إبراهيم محلب استقالة حكومته عقب تنصيب السيسي رئيسا، ثم أعيد تكليفه بتشكيل حكومة جديدة (عُرفت بحكومة محلب الثانية)، أدت اليمين الدستورية في 17 يونيو/حزيران 2014، واستمر فيها إسماعيل وزيرا للبترول حتى تكليفه يوم السبت 12 يوليو/تموز 2015 بتشكيل حكومة جديدة خلفا لحكومة إبراهيم محلب التي قبل السيسي استقالتها. 

وتعد حكومة شريف إسماعيل ثانية الحكومات في مصر منذ تولي السيسي منصب رئاسة الجمهورية في يونيو/حزيران 2014.

تعرض شريف لأكثر من أزمة صحية، كان آخرها في يونيو/حزيران 2015، استدعت سفره للعلاج في ألمانيا، لمدة تزيد على أسبوعين.

اشتهر شريف إسماعيل إثر التسريب الذي بثته قناة "مكملين" بداية عام 2015 وتحدث فيه عباس كامل مدير مكتب السيسي بطريقة مسيئة إليه، قائلا باللهجة المصرية: "وزير البترول الصايع الضايع لما حط الحاجة على الحسبة بتاعة السبعة والتمانية مليار حطها كاملة"، في إشارة إلى "عدم انسجام" إسماعيل مع الأسلوب الذي أرادته القيادة المصرية لـ"ضبط" المعونات النفطية المطلوبة من دول الخليج. 

كما اشتهر أيضا بتأكيده -في تصريح صحفي- أن التعاون بين الحكومة المصرية في عهد السيسي وإسرائيل لم يعد من المحرمات.

عُرف شريف إسماعيل بعلاقته بسامح فهمي وزير البترول في عهد المخلوع حسني مبارك، وهو الوزير الذي وقع قرار تصدير الغاز المصري إلى إسرائيل بثمن أرخص من الأسعار العالمية.

وقد عين سامح فهمي صديقه شريف إسماعيل وكيلا أول لوزارة البترول مكلفا بشؤون البترول والغاز، كما عينه على رأس الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية.

سياسيون

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة,مواقع إلكترونية

شارك برأيك