المبعوثون الأمميون إلى الصحراء الغربية
آخر تحديث: 2015/8/18 الساعة 12:57 (مكة المكرمة)
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق
آخر تحديث: 2015/8/18 الساعة 12:57 (مكة المكرمة)

المبعوثون الأمميون إلى الصحراء الغربية

الصفة: مسؤولون دوليون

الدولة: المغرب

روس (يسار) خلال لقائه بسكان من مدينة الداخلة بالصحراء الغربية (الأوروبية)

الصفة:

مسؤولون دوليون

الدولة:

المغرب
تعاقب عدة ممثلين خاصين للأمين العام للأمم المتحدة على رئاسة بعثة المنظمة للاستفتاء بالصحراء الغربية (المينورسو) التي تسعى لإنجاح الجهود الأممية الرامية إلى حل سياسي لهذا النزاع الشائك والقائم منذ عام 1975، وذلك بإيجاد صيغة توافقية نهائية بشأن وضعية الحكم في المنطقة.

وهؤلاء المبعوثون هم:

1- جوهانس مانس
دبلوماسي سويسري، عينه الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة خافيير بيريز دي كوييار ممثلا له خاصا بقضية الصحراء الغربية بتاريخ 29 أبريل/نيسان 1990 وظل في هذه المهمة حتى ديسمبر/كانون الأول 1991.

2- صاحب زاده يعقوب خان
دبلوماسي باكستاني، ولد يوم 23 ديسمبر/كانون الأول 1920، وخدم في العسكرية الباكستانية حتى وصل إلى رتبة جنرال، ثم عمل سفيرا لبلاده في بلدان مثل الولايات المتحدة والاتحاد السوفياتي (سابقا)، كما قام بأدوار كبيرة في الإشراف على السياسة الخارجية لبلاده خاصة أثناء توليه وزارة الخارجية.

عينه الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة بطرس غالي في مارس/آذار 1992 ممثلا له خاصا بقضية الصحراء الغربية، وانتهت مهمته في أغسطس/آب 1994. 

3- إيريك جينسن
عينه بطرس غالي ممثلا خاصا بالنيابة من 1994 وحتى 1997، لكنه لم يستطيع حلحلة مواقف الطرفين، وإن كانت فترته شهدت بداية عملية "تحديد الهوية" لمن يستحقون المشاركة في استفتاء تقرير المصير. أصدر كتابا عن قضية الصحراء صدر عام 2005 بعنوان: "الصحراء الغربية: تشريح المأزق".

4- جيمس بيكر
ولد في 28 أبريل/نيسان 1930 في هيوستن بولاية تكساس بأميركا، وتولى مناصب رفيعة في الإدارة الأميركية ما بين 1981-1993 توّجها بتوليه وزارة الخارجية.

عينه الأمين العام السابق كوفي أنان عام 1997 ممثلا له خاصا بقضية الصحراء الغربية، حيث قدم خطة تسوية للنزاع أقرها مجلس الأمن الدولي بقراره رقم 1429 الصادر في 30 يوليو/ تموز 2002.

وتقضي الخطة بإرساء حكم ذاتي في الصحراء -مع بقائها تحت الحكم المغربي- مدة خمس سنوات، ثم ينتهي بتنظيم استفتاء لتقرير المصير. وقد فشلت هذه الخطة في تسوية القضية, وكانت نقطة الخلاف الرئيسية هي من يحق لهم التصويت في الاستفتاء, وما المعايير التي تعتمد لتحديدهم.

وقد استقال جيمس بيكر من مهمته في الربع الأول من عام 2004.

5- بيتر فان فالسوم
دبلوماسي هولندي، ولد في 25 يونيو/حزيران 1934 في روتردام بهولندا، وعمل خلال الفترة 1963-2001 في وظائف رفيعة بالخارجية الهولندية منها رئيس البعثة الدائمة لبلاده في الأمم المتحدة.

عينه الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان ممثلا له خاصا بقضية الصحراء الغربية بتاريخ يناير/كانون الثاني 2005. وقد تميزت مهمة فالسوم بتنظيمه عام 2007 بالولايات المتحدة جولات محادثات لأول مرة بين طرفي الأزمة: المغرب وجبهة تحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (البوليساريو)، لكنها لم تفض إلى نتائج واقعية.

وفي نهاية مهمته، قال فالسوم في أبريل/نيسان 2008 إن خيار الاستقلال الذي تطالب به البوليساريو "خيار غير واقعي"، وإن خيار استفتاء تقرير المصير الذي طـُرح سابقا "أمر تجاوزه الزمن".

وبينما وصف المغرب تصريح فالسوم بـ"الموقف الشجاع"، انتقدته جبهة البوليساريو معتبرة أنه يمثل "انحيازا للمغرب". لكن مجلس الأمن الدولي قال إن تصريح الممثل الخاص "يعبر عن رأيه الشخصي"، وأشادت الجزائر بـ"تبرؤ" المجلس من موقف فالسوم "المنحاز للمغرب".

 

video

6- كريستوفر روس
دبلوماسي أميركي، ولد في 3 مارس/آذار 1943، وعمل سفيرا لبلاده في كل من الجزائر وسوريا، وعينه الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون ممثلا له خاصا بقضية الصحراء الغربية في يناير/كانون الثاني 2009.

قررت الحكومة المغربية في 17 مايو/أيار 2012 سحب الثقة من روس معتبرة أنه سلك أسلوبا غير متوازن ومنحازا بخصوص القضية الصحراوية، وذلك إثر تضمينه أحد تقاريره اتهاما للمغرب بـ"تعقيد عمل" البعثة الأممية. لكن جبهة بوليساريو وصفت قرار الحكومة المغربية بأنه "تعسفي وغير مؤسس".

الجفاء بين الرباط وروس استمر عدة أشهر، وانتهى بعودة الدفء بين الجانبين حيث واصل روس لقاءاته بأطراف الأزمة.

يشار إلى أن البعثة الأممية في الصحراء الغربية تضم 264 فردا، بينهم مراقبون عسكريون وقوات من الجيش والشرطة المدنية مكلفون بالإشراف على تنظيم مقترح استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية في حال اتفاق أطراف الأزمة على تنفيذه.

وقد حاولت الأمم المتحدة تنظيم استفتاء لتحديد مصير المنطقة في عام 1992، ولكن الخلافات استمرت بعد ذلك بشأن من تحق له المشاركة في هذا الاستفتاء.

سياسيون مسؤولون

المصدر : الجزيرة

شارك برأيك