خيرت الشاطر
آخر تحديث: 2015/4/19 الساعة 15:39 (مكة المكرمة)
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق
آخر تحديث: 2015/4/19 الساعة 15:39 (مكة المكرمة)

خيرت الشاطر

تاريخ ومكان الميلاد: 4 مايو 1950 - الدقهلية

المنصب: نائب مرشد الإخوان المسلمين

الدولة: مصر

تاريخ و مكان الميلاد:

4 مايو 1950 - الدقهلية

المنصب:

نائب مرشد الإخوان المسلمين

الدولة:

مصر

نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين في مصر. عارض نظام مبارك وقضى في سبيل ذلك 12 عاما وراء القضبان، تقدم للانتخابات الرئاسية عام 2012 لكنه استبعد لأسباب قانونية. اعتقل مجددا بعد انقلاب 3 يوليو/تموز 2013.

المولد والنشأة
ولد محمد خيرت سعد الشاطر يوم 4 مايو/أيار 1950، في مدينة شربين بمحافظة الدقهلية، وهو متزوج وله عشرة من الأولاد والبنات و16 حفيدا.

الدراسة والتكوين
حصل على الماجستير في الهندسة من جامعة المنصورة، والبكالوريوس في الآداب من جامعة عين شمس، وشهادات عليا في الدراسات الإسلامية والمجتمع المدني وإدارة الأعمال والتسويق الدولي.

الوظائف والمسؤوليات
عمل بعد تخرجه معيدا، ثم مدرسا مساعدا في كلية الهندسة بجامعة المنصورة حتى عام 1981، حين أصدر الرئيس المصري محمد أنور السادات قرارا بنقله خارج الجامعة مع آخرين ضمن قرارات سبتمبر/أيلول 1981.

التجربة السياسية
انخرط في العمل الإسلامي العام منذ عام 1967، وشارك في تأسيس العمل الإسلامي في جامعة الإسكندرية منذ مطلع السبعينيات.

ارتبط بجماعة الإخوان المسلمين منذ عام 1974، وتدرج في مستويات متعددة وأنشطة متنوعة في العمل الإسلامي، من أهمها: مجالات العمل الطلابي والتربوي والإداري.

انتخب عضوا في مكتب الإرشاد لجماعة الإخوان المسلمين عام 1995، وكان النائب الثاني لمرشد الجماعة محمد مهدي عاكف.

تعرض للسجن ست مرات، أولاها في عهد جمال عبد الناصر بعد مشاركته في نوفمبر/تشرين الثاني 1968 في مظاهرات طلابية، ثم سجن في عهد أنور السادات، وكانت أطول فترات سجنه في عهد حسني مبارك على خلفية ما عرف بالعرض شبه العسكري لطلاب الإخوان في جامعة الأزهر.

أقام فترات مختلفة في اليمن والسعودية والأردن وبريطانيا، وسافر إلى العديد من الدول العربية والأوروبية والآسيوية.

بعد خلع الرئيس حسني مبارك في ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011، قدمت جماعة الإخوان المسلمين بتاريخ 31 مارس/آذار 2012 الشاطر مرشحا للانتخابات الرئاسية باسم حزب الحرية والعدالة، فقدم استقالته من الجماعة لأجل ذلك، إلا أن القضاء الإداري استبعده لأسباب قانونية.

اتهمته المعارضة بأنه صاحب نفوذ وتأثير كبير على الرئيس المعزول محمد مرسي. وبعد أن قاد وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي انقلابا على مرسي في 3 يوليو/تموز 2013 كان الشاطر من أوائل قيادات الإخوان المسلمين اعتقالا، ووجهت له تهم متعددة منها التحريض على القتل والعنف.

حكمت محكمة جنايات القاهرة في 28 فبراير/شباط 2015  على خيرت الشاطر بالسجن المؤبد فيما عرف إعلاميا بقضية مكتب الإرشاد، وأحالت أوراقه إلى المفتي في قضية التخابر مع حركة حماس، وفي 16 يونيو/حزيران 2015 قضت بإعدامه.

سياسيون مسؤولون

المصدر : الجزيرة

شارك برأيك